استقبل الرفيق رائد فهمي سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي، رئيس ائتلاف سلامة وطن، كريم العلياوي، والوفد المرافق له يوم الاحد الماضي في مقر اللجنة المركزية ببغداد.

واكد الجانبان على أهمية إيجاد مخرج للوضع المتأزم الحالي، وان تساهم الأحزاب المعنية بمصالح البلد مع حركة الجماهير الشعبية وكذلك مع عدد من النواب المستقلين والمخلصين للضغط على القوى المتحكمة، للأخذ بمبدأ الأغلبية السياسية في تشكيل الحكومة المقبلة.

وشدد الرفيق فهمي، على أهمية الزيارات لتبادل وجهات النظر حول اخر تطورات الوضع السياسي وخاصة بعد مرحلة الانسداد السياسي التي يمر بها البلد، والتجاوز على الدستور الذي أصبح خاضعا لإرادة السياسيين وليس منظماً للصراع بينهم حيث لم يتم انتخاب رئيس الجمهورية من قبل مجلس النواب في المدة المحددة دستوريا، عدم تشكيل الحكومة وتعطيل المصالح العامة خصوصا بعد الارتفاع الفاحش لأسعار المواد الغذائية، الذي ينذر بتطورات وخيمة على الجميع.

من جانبه، استعرض السيد العلياوي مراحل تشكيل ائتلاف سلامة وطن وسعيه لان يكون بديلا عن القوى المتصارعة في الوقت الحالي من خلال الزيارات والنشاطات وإقامة الفعاليات السياسية في كل من بغداد وكردستان وبقية المحافظات، وان زيارتهم للحزب الشيوعي تعود لأنه هو الحزب الوطني والثوري في المجتمع.

وكان الى جانب الرفيق فهمي في استقبال الوفد، الرفيق بسام محي نائب سكرتير اللجنة المركزية، والرفيق علي مهدي عضو اللجنة المركزية، فيما رافق السيد كريم العلياوي السيد حسام سعدي، مستشار رئيس الائتلاف والدكتور باسم.