التقى الرفيق رائد فهمي، سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي، الجمعة الماضية، مع مجموعة من الاطباء، وبحضور عدد من الرفاق في قيادة الحزب.

في الجلسة الحوارية، التي ادارها الرفيق فاروق فياض عضو المكتب السياسي للحزب، تحدث الرفيق فهمي عن الاوضاع السياسية وحالة الانسداد الراهنة، ومواقف مختلف القوى، والخيارات المحتملة ومعاناة الناس، مؤكدا مواقف الحزب المنحازة الى الناس ومصالحها وان تكون الحلول بما ينسجم مع ذلك.

وعرج فهمي على موضوعة التغيير الشامل، والحاجة الماسة لوضع البلد على الطريق المفضي اليه، ودور الجماهير في ذلك.

وتبادل الحضور وجهات النظر بشان الاوضاع الراهنة، وما تتعرض اليه الكوادر الطبية من ضغوطات وتهديدات، مشددين على ضرورة توفير التخصيصات المالية اللازمة لايجاد بنى تحتية مناسبة لتقديم افضل خدمات الرعاية الصحية للمواطنين.

عرض مقالات: