فاز الفيلم العراقي الروائي الطويل “رجل الخشب”، للمخرج المغترب قتيبة الجنابي، بالجائزة الذهبية لأفضل فيلم آسيوي في مهرجان طوكيو للأفلام 2022.

وأعرب الجنابي في منشور على صفحته في فيسبوك، عن سعادته الكبيرة بهذا الفوز. 

وعن الفيلم الذي هو مؤلفه ومخرجه قال في حديث صحفي أنه “ينتمي الى الفنتازيا، ويحاكي دمية خشبية بحجم الإنسان تُجبَر على ترك موطنها في الغابة”، موضحا أن هذا الإنسان – الدمية “تتقاطع أقداره مع عدد من الشخصيات، ليرسم من خلال رحلة عودته الصعبة إلى وطنه (الغابة)، صورا واحداثا تعبر عن عقل وقلب كل من أُجبر على ترك وطنه”.

وسبق لـ “رجل الخشب” ان فاز بجائزة لجنة التحكيم في ملتقى القاهرة السينمائي، كما فاز في آذار الماضي بالجائزة البرونزية لمهرجان أشبيليا للفيلم المستقل في اسبانيا.

وكان الفيلم قد حصل على دعم من دائرة السينما والمسرح في وزارة الثقافة العراقية، ومن “مؤسسة الدوحة للأفلام”.  

والفنان قتيبة الجنابي من مواليد بغداد وقد درس التصوير الفوتوغرافي والسينمائي في العاصمة المجرية بودابست، وعمل منتجاً ومخرجاً لعدد من الأعمال التلفزيونية، ومصوراً سينمائياً في العديد من الأفلام الروائية. كما أخرج وأنتج أفلاماً قصيرة وثائقية، منها “القطار في أرض الخراب”، الذي يتناول تجربة الفنانة الراحلة ناهدة الرماح، و”الرجل الذي لا يعرض السكون” عن الفنان الراحل خليل شوقي، و”عكس الضوء” عن الفنان التشكيلي الراحل محمود صبري. كذلك الفيلم الروائي “الرحيل من بغداد” الفائز بالجائزة الأولى في مهرجان دبي السينمائي.

وأخرج الجنابي أيضا فيلما روائيا تجريبيا بعنوان “قصص العابرين”، وحاز عنه على عدد من الجوائز.