نظم العشرات من العمال والمثقفين والمنظمات العمالية، السبت الماضي، تظاهرة احتجاجية في شارع سالم بمدينة السليمانية، للمطالبة بتطبيق القوانين النافذة التي تؤمن حقوق العمال وتحميها.

وقال رئيس اتحاد عمال البناء في السليمانية، عثمان حمه سعيد، في حديث صحفي، تابعته "طريق الشعب"، "اليوم نتظاهر للمطالبة بحقوق العمال في اقليم كردستان وتطبيق القانون العراقي لحماية حقوق العمال، الذي لا نرى من حكومة الاقليم التعامل به، لمنح حقوق العمال من الضمان الاجتماعي وحمايتهم من اية اصابات".

وأضاف أن "السياسات الاقتصادية التي تتبعها الحكومة العراقية وحكومة الاقليم، اثرت على اوضاع العمال"، مشيرا إلى "عدم تطبيق السلامة المهنية ادى خلال العام الماضي الى مصرع 19 عاملا، بسبب عدم التزامهم بالتعليمات السلامة".

من جانبه، قال احد المشاركين في الظاهرة عطا احمد "نريد ايصال رسالة الى الحكومة والنقابات العمالية بوضع قانون يحمي اوضاعنا وحياتنا، فنحن نستغل من قبل الشركات والمصانع وليس هناك اية ضمانات او حقوق لنا". 

وأضاف "نتعرض للإصابات والموت دون تعويض او تخصيص تقاعد لنا".