بغداد – طريق الشعب

شكلت اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في الكرخ الثانية، عصر أول أمس الثلاثاء، ثلاثة فرق إعلامية، جابت شوارع حيي “الإعلام” و”الشباب” وأسواقهما، سيرا على الأقدام.

ووزعت الفرق التي رافقها عضو المكتب السياسي للحزب الرفيق عزت أبو التمن، على المواطنين وأصحاب المحال التجارية مئات النسخ من البيانات الأخيرة الصادرة عن الحزب، والتي يوضح فيها موقفه من الانتخابات المقبلة والأسباب التي دعته إلى مقاطعتها.

وقدمت الفرق لجمهور من الناس، توضيحا مفصلا لأسباب المقاطعة، ومنها ان الانتخابات مقرر إجراؤها في ظل وضع أمني غير مستقر، ينتشر فيه السلاح المنفلت، فضلا عن أسباب أخرى تسمح بإعادة قوى المحاصصة نفسها إلى السلطة.

وأبدى الكثيرون من المواطنين تضامنهم مع قرار الحزب، مؤكدين إصرارهم على عدم التوجه إلى صناديق الاقتراع يوم الانتخابات.