أعلنت مديرية شرطة ميسان عن القبض على ١٤ متهما بتجارة وتعاطي المخدرات، فيما افادت خلية الاعلام الأمني بعثورها على ٧ أكياس تحتوي على حبوب مخدرة في منطقة الضبعة بمحافظة الانبار .

ورغم كل الإجراءات  المتخذة فان الظاهرة ما برحت تتفاقم ، وهناك تزايد مفزع في اعداد المدمنين، خاصة على “الكريستال الأبيض”  المصنوع منه داخل العراق والمهرَّب اليه،   والذي انخفضت أسعاره وسهل تداوله.

وهذه الظاهرة، حسب المعنيين، ليست بمعزل عن الأوضاع العامة في البلد والأزمات الاقتصادية  وارتفاع معدلات البطالة وانتشار الفساد وتردي الأوضاع المعيشية وضعف مؤسسات الدولة وعدم سيطرتها على المنافذ الحدودية،  ودور المسلحين والمليشيات وقوى سياسية نافذة في ادامة تجارة المخدرات الرابحة والممولة لهم.

وتشير تقارير منشورة الى ان ما يفوق 40 في المائة (وحسب البعض 50 في المائة) من الشباب بين 15 - 35 سنة يتعاطون المخدرات.

ان المعالجة لابد ان تكون شاملة، وغير مقتصرة على الملاحقة والعقوبات. لكن من يقوم بها والمتنفذون لاهون في تأمين مصالحهم الذاتية والانانية الضيقة؟!  

عرض مقالات: