تتواصل الاحتجاجات الشعبية المطالبة بالكف عن ملاحقة الناشطين وتوفير فرص العمل والخدمات في عدد من مدن البلاد خلال اليومين الماضين. فيما جدد خريجو كليات التربية تظاهراتهم المطالبة بالتعاقد معهم أسوة بأقرانهم المحاضرين.

احتجاجات الخريجين

في محافظة كربلاء، تظاهر العشرات من خريجي كليات التربية، امام مبنى المحافظة للمطالبة بتوفير فرص العمل.

وقال مراسل “طريق الشعب”، ان “المتظاهرين طالبوا بإطلاق درجات الحذف والاستحداث، وشمولهم بالعقود أسوة بأقرانهم المحاضرين”، مشيرا إلى ان “المحتجين طالبوا بالعمل على مبدأ التقاطع الوظيفي لكشف من يمتلكون وظائف اخرى”.

وأضاف أن “موظفي شركة كالة الايرانية جددوا تظاهراتهم المطالبة بصرف رواتبهم المتأخرة، احتجاجا على تسريح البعض الاخر منهم”.

الى ذلك، أغلق عدد من خريجي كليات التربية في محافظة المثنى، مديرية التربية، للمطالبة بشمولهم في العقود أسوة بالمحاضرين.

وطالب المحتجون الحكومة بالالتفات الى معاناتهم والاستجابة لمطالبهم المشروعة، مستغربين من تجاهل مديرية التربية لهم طيلة الفترة الماضية.

ونظم عدد من موظفي تنمية الأقاليم في المحافظة، وقفة احتجاجية أمام منبى المحافظة للمطالبة بصرف رواتبهم وإرجاعهم إلى العمل بعد شمولهم بقرار 315، وفق كتاب صادر عن وزارة المالية.

اعتصام متواصل في ذي قار

من جانبهم، يواصل المئات من خريجي الكليات والمعاهد اعتصامهم المفتوح للشهر الرابع على التوالي، أمام مبنى شركة نفط ذي قار، للمطالبة بتوفير فرص العمل.

واشار المتظاهر محمد خضر في حديث لـ”طريق الشعب”، الى ان “المعتصمين يأملون من البرلمان والحكومة الالتفات الى معاناتهم وتوفير فرص عمل لهم”، مشيرا الى “استمرار اعتصامهم لحين تلبية مطالبهم”. في غضون ذلك، اغلق المئات من الخريجين المطالبين بتوفير فرص العمل، مبنى محافظة ذي قار، مهددين بالتصعيد في حال عدم الاستجابة لمطالبهم.

ونظم العشرات من مهندسي الأجهزة الطبية وطب الحياة في دائرة صحة المحافظة، وقفة احتجاجية أمام مبنى الدائرة، احتجاجا على حجب مخصصاتهم الهندسية من قبل إدارة الدائرة.

وقالت المتظاهرة عبير هادي في حديث صحفي، إنهم مشمولون بقانون المخصصات الهندسية رقم 233 والصادر من مجلس الوزراء لسنة 2008 وبمقدار ما بين 35 إلى 50 في المائة وحسب موقع العمل، وتم إصدار إعمام من قبل وزارة الصحة بهذا الخصوص وتم صرفها لهم اعتبارا من تموز 2008 غير أن إدارة الدائرة اتخذت قرارا بحجب هذه المخصصات مؤخرا من خلال لجنة خاصة، يتضمن منع الجمع بين مخصصات الخطورة للمهن الصحية الساندة والمخصصات الهندسية كونهم يواجهون تحديات مخاطر التعامل مع المرضى.

وأشارت إلى أنهم يطالبون إدارة الدائرة ورئاسة الوزراء بإعادة مخصصاتهم الهندسية على ضوء كتاب الأمانة العامة لمجلس وزراء رقم 2900 في سنة 2009 والذي يجيز منح المخصصات وجمعها حسب المادة 16 لقانون رواتب موظفي الدولة رقم 22 في 2005 والذي ما زال نافذا حتى اليوم.

النجف

وشهدت محافظة النجف صباح امس، خروج المئات من المحاضرين المجانيين والخريجين، بمسيرات راجلة وصولاً الى ساحة الشهداء، مرددين شعارات للمطالبة بأنصافهم وتعينهم على الملاك الدائم اسوة باقرانهم في باقي الوزارات.

ونقل مراسل “طريق الشعب” احمد عباس، ان “عوائل المتظاهرين وجمع من الوجهاء، حضروا معهم للتضامن والمطالبة بحقوقهم”.

اصحاب العقود

من جهتهم، جدد العشرات من اصحاب العقود في دائرة صحة البصرة، تظاهراتهم أمام مبنى الدائرة وغلقها بشكل تام لليوم الثاني على التوالي، للمطالبة بصرف مستحقاتهم.

وذكر مراسل “طريق الشعب”، ان “العشرات من العاملين ضمن الـ 30 الف درجة وظيفية في صحة البصرة، اغلقوا مبنى الدائرة وقطعوا الطريق المؤدي اليها للمطالبة بصرف مستحقاتهم المالية المتأخرة”، مضيفا ان “المحتجين اكدوا استمرارهم باغلاق مبنى صحة البصرة، لحين تنفيذ مطالبهم المتعلقة بصرف مستحقاتهم المالية لعام 2020، وتحويلهم إلى عقود وزارية”.

وتظاهر المئات من أهالي الزبير للمطالبة بإنهاء ملف مشروع مجاري الزبير للمرحلة الأولى وتقديم أفضل الخدمات للمواطنين وإنهاء ملفات مهمة منها خطر الألغام والتلوث البيئي واستئناف المشاريع المتوقفة عن العمل.

في الاثناء، نظم عدد من خريجي الهندسة في اقضية ونواحي شمال البصرة، اعتصاما قرب 3 حقول نفطية كبيرة هي “غرب القرنة 1 و 2 و مجنون” فضلا عن حقلي “ابن عمر والفيحاء” المتاخمة لمناطقهم للمطالبة بتوفير فرص عمل.

تظاهرة للفلاحين

وفي العاصمة بغداد، تظاهر العشرات من المزارعين في ساحة التحرير، للمطالبة بصرف مستحقاتهم المالية للأعوام 2014 و2015 و2016، التي ما زالت لدى الحكومة الاتحادية.

في المقابل، نظم الخريجون المعتصمون في محافظة ديالى، جلسة علنية بحضور عدد من المسؤولين لبيان مطالبهم.

وحذر الخريجون خلال الندوة من اثار البطالة على الشباب، مطالبين الحكومة بضرورة ايجاد حلول من خلال اطلاق التعيينات عبر الحذف والاستحداث والتقاطع الوظيفي وان يكون التعاقد وفق قرار 315 اسوة باقرانهم المحاضرين.

وشهدت محافظتا واسط وذي قار تظاهرات شارك فيها العشرات من المواطنين، احتجاجا على صدور مذكرة القاء قبض بحق الناشط المدني ضرغام ماجد.