بغداد ـ طريق الشعب

نظم عدد من اعضاء  الحزب الشيوعي الكردستاني، وقفة احتجاجية، امام مقر الامم المتحدة في اربيل، تعبيرا عن دعمهم لحقوق ومطالب اللاجئين الكرد وغيرهم على الحدود بين بيلاروسيا وبولندا.

وطالب المشاركون في الوقفة بحماية حقوق اللاجئين، ومراعاة حقوق الانسان في التعامل معهم، وتوفير مكان آمن لهم، بعيدا عن الصراعات، وتوفير العلاج الصحي لكبار السن والاطفال، مشددين على ضرورة ان تلعب الامم المتحدة دورا أخلاقيا في الدفاع عن حياة الآلاف من المهاجرين.

ورفض المشاركون في الوقفة التعامل القاسي مع اللاجئين، مؤكدين ضرورة التعامل معهم وفق القوانين الدولية لحقوق الانسان، وعدم استخدام العنف تجاههم.