العدد 158 السنة 80 الخميس 26 آذار 2015

 

تصفح بي دي اف

 
 

 

 

ص 1
 
بيان اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي في مناسبة الذكرى الـ 81 لتأسيسه:
نحتاج الى منهج سياسي ونمط تفكير جديدين
 
لقد نشأ حزبنا الشيوعي العراقي، كضرورة موضوعية للتعبير عن مصالح الطبقة العاملة والجماهير الشعبية، وظهر للوجود بعد ان شهدت ساحة النضال الوطني، مساهمة واضحة من جانب العمال، وبعد ان اندمجت حركة الطبقة العاملة، بالفكر الماركسي الذي حمله عدد من المثقفين الثوريين.
في 31 آذار 1934 اندمجت الخلايا الماركسية في البصرة والناصرية وبغداد، على يد كوكبة من المناضلين الأفذاذ، يتقدمهم "يوسف سلمان يوسف" (فهد)، لتشكل لجنة "مكافحة الاستعمار والاستثمار" والتي تحولت تسميتها بعد مرور سنة واحدة إلى الحزب الشيوعي العراقي.
 ومنذ لحظة التأسيس انغمر الشيوعيون في كفاح مفعم بالتضحية ونكران الذات، من اجل المصالح الجذرية للشعب والوطن، وفي مقدمتها قضايا العمال والفلاحين، وسائر الكادحين، كفاح من اجل الحرية للشعب، واستقلال البلاد الناجز وتحررها السياسي والاقتصادي، وضمان حقوق القوميات، وخصوصاً الحقوق المشروعة للشعب الكردي، وقوميات شعبنا الأخرى، وفي سبيل السلم والديمقراطية والعدالة الاجتماعية، والوقوف إلى جانب قضايا الشعوب العادلة، خاصة الشعب الفلسطيني، وبقية الشعوب العربية، وتحررها واستقلالها وتقدمها، والانتصار لسائر الشعوب المناضلة م? اجل الحرية والاستقلال والديمقراطية والاشتراكية.
  إن مسيرة الشيوعيين المفعمة بالعطاء والنضال المتفاني، أثارت حفيظة وحقد الطغاة، بدءاً من "نوري سعيد" وانتهاء بـ "صدام حسين" لأنهم رأوا في الحزب الشيوعي مصدر خطر، يهدد مصالحهم الطبقية والسياسية، فأعدم قادته الإبطال "فهد، حازم، صارم، سلام عادل، جمال الحيدري، ومحمد صالح العبلي" وجرت تصفية الآلاف غيرهم من كوادر الحزب وأعضائه، كما تعرض مئات الآلاف من مناضليه عرباً وكرداً، تركماناً، والكلدو اشوريين السريان، وأرمن، مسلمين ومسيحيين، ومندائيين، وايزيديين، ومن كل أطياف شعبناً العراقي. إلى شتى أنواع التعذيب والسجون و?لملاحقات البوليسية، دون أن تفت في عضد الشيوعيين أو تثنيهم عن نضالهم الشجاع في سبيل الوطن الحر والشعب السعيد.
لقد ذهب الحكام المستبدون، الذين ناصبوا الحزب الشيوعي العداء إلى مزبلة التاريخ، وظل الحزب سنديانه حمراء سامقة، تظلل أغصانها الوارفة ارض العراق من كردستانه إلى أقصى جنوبه، لأنه اهتدى مبكراً، إلى مصدر القوة، وينبوع الصمود، إلا وهو الصلة الحية بالجماهير، مبرر وجود الحزب، وسرقوته، وستظل بناته وأبناؤه البررة، يعملون من اجلها، كما هو شأنهم دائماً وابداً، مهما اشتدت الصعاب وغلت التضحيات، ولهذا فلن تستطيع قوة على الأرض تهميش دورهم أو تغييبه.
إن (31) آذار من كل عام، هو يوم خالد في تاريخ العراق السياسي الحديث، وهذا العيد لا يخص الشيوعيين وحدهم، بل هو ملك لكل العراقيين، الذين يناضلون من اجل عراق ديمقراطي اتحادي موحد، ترفرف عليه رايات العدالة الاجتماعية والمساواة.
تمر علينا الذكرى هذا العام، والعراقيون يعيشون أوضاعا في غاية الصعوبة، ووسط أكداس من المشاكل والتعقيدات، التي قل نظيرها في عالم اليوم، فالتركة الثقيلة للنظام الديكتاتوري، والغزو الأمريكي للعراق، واحتلاله، وأساس البلاء المحاصصة الطائفية- الاثنية، أنتجت مجتمعة تجربة سياسية مشوهة، ودولة مشلولة، يعصف بها الإرهاب والفساد، والصراعات العبثية بين فرقائها المتنفذين، بحيث لم تستطع تأمين الحد الأدنى من واجبات الدولة الحديثة تجاه مواطنيها، لا في تحقيق الأمن والاستقرار ولا في توفير الخدمات الضرورية من ماء وكهرباء وسكن و?حة وتعليم، ولا في مكافحة البطالة، وتقليص نسبة الذين يعيشون تحت مستوى خط الفقر، ولا في أي شيء أخر، وأضيف لها في عهد الحكومة السابقة، سياسة التهميش والإقصاء للشركاء السياسيين، ونزعة التفرد بالسلطة، والاستحواذ على جميع مفاصلها، الأمر الذي ساهم مساهمة رئيسية في صناعة "داعش" وتدنيسها ثلث الأراضي العراقية.
إن كوة الأمل التي انفتحت بمجيء الحكومة الجديدة، تحتاج إلى مستلزمات وشروط لا غنى عنها، لكي تتسع، وتشمل كل الميادين السياسية والاقتصادية - الاجتماعية، والعسكرية - الأمنية، ومن أهم هذه المستلزمات، اعتماد نهج سياسي، ونمط تفكير جديدين، ينهيان مرحلة الانفراد بأتخاذ القرار السياسي، ويشرك الآخرين فيه، ويكون في سلم أولوياته، إنهاء المحاصصة بكل تلاوينها، والاحتكام إلى مبدأ المواطنة، وتكافؤ الفرص إمام كل العراقيين دون استثناء، ومحاربة الفساد المالي والإداري بجدّية اكبر، وتصحيح الإستراتيجية الاقتصادية للدولة، بما يضمن?تفعيل القطاعات الإنتاجية، الصناعية والزراعية، ويصون مصالح الفقراء وذوي الدخل المحدود، والتعامل مع موضوعة المصالحة الوطنية بروحية جديدة، وعبر مؤتمر وطني لايستثنى أي فصيل من الفصائل السياسية التي ناهضت الدكتاتورية، وأمنت بالديمقراطية منهجاً وسلوكاً، والعمل في ذات الوقت على إعادة هيكلة القوات المسلحة العراقية، وحصر السلاح بيد الدولة، وتوفير كل ما من شأنه القضاء على الخطر الأول الذي يهدد العراق وشعبه، خطر "داعش" والمنظمات الإرهابية الأخرى، ومعالجة مشكلة النازحين بما يضمن عودتهم الآمنة إلى مناطقهم الأصلية وتعوي?هم عن كل ما أصابهم.
وهنا لابد من الإشادة، وتقديم الدعم والمساعدة الكاملين لقواتنا المسلحة الباسلة، ورجال الحشد الشعبي، والبيشمركة، وأبناء العشائر، الذين يسطرون أروع الملاحم القتالية، ضد الدواعش القتلة، ومن يقف وراءهم، للانتهاء من هذا الملف المأساوي، والتفرغ لإعادة بناء العراق من جديد على أسس السلام والمحبة والتسامح والديمقراطية. ولابد للجماهير الشعبية العراقية، أن تقول كلمتها في تعديل ميزان القوى، لصالح العراق وأهله، ولصالح الديمقراطية وحملة لوائها الحقيقيين.
عاش شعبنا العراقي المُتطلع دوماً صوب التقدم والأزدهار.
عاش الحزب الشيوعي العراقي، رمزاً للوحدة الوطنية، وللدفاع عن مصالح الكادحين وحقوقهم.
المجد لشهداء الحزب، والحركة الوطنية والديمقراطية.
اللجنة المركزية
للحزب الشيوعي العراقي
آواخر آذار 2015
 
 
****************
 
مشروع قانون جديد للأحزاب يطيح بالقانون الموجود في البرلمان
بغداد - أحمد علي
كشف عضو في مجلس النواب عن أعداد رئاسة الجمهورية، مشروع قانون جديد للأحزاب، من المرجح أن يطيح بالقانون الذي تمت قراءته في البرلمان الشهر الماضي. لكن عدداً من النواب، وبالرغم من عدم إطلاعهم على مسودة القانون المُعّد من قبل الرئاسة، أبدوا انزعاجهم لهذه الخطوة، ووصفوها بأنها "مضيعة للوقت". والمعلوم أن مشروع قانون الأحزاب الذي أعدته الحكومة وأرسل للبرلمان قبل أشهر، أثيرت حوله انتقادات وملاحظات عديدة، كونه أعد بطريقة "تخدم الكتل المتنفذة"، كما أشار مراقبون. ويوم أمس، أعلن القيادي في كتلة الأحرار أمير الكناني، أمس الأربعاء، أن رئاسة الجمهورية أ?دت مشروع قانون جديد للأحزاب. وقال الكناني في تصريح صحفي، تابعته "طريق الشعب" إن "مشروع القانون لدى رئاسة الجمهورية ناضج ومكتمل ويمكن إرساله خلال الأيام المقبلة إلى مجلس النواب".
وأضاف الكناني، أن "مشروع قانون الأحزاب الذي أرسل من قبل مجلس الوزراء إلى مجلس النواب، وهو نفسه الذي أعدته الحكومة السابقة في عام 2010، لا يمكن تمريره لأنه قديم".
وفي حديث مع "طريق الشعب " أمس الأربعاء، قال النائب عن التحالف الوطني سليم شوقي، إنه "لو كان هناك مقترح قانون جديد للأحزاب فمن المفروض إن يرسل قبل القراءة الأولى لأن هذا إضاعة لوقت البرلمان"، مبينا إن "القانون الموجود حالياً في مجلس النواب تمت قراءته مع مجموعة من القوانين، وتم تعديله بعد القراءة الأولى من قبل مجلس الوزراء، لكننا فوجئنا بسحبه من قبل رئاسة الجمهورية".
 
************** 
البغدادي تطالب بتحقيق لكشف
حقيقة المساعدات الغذائية واشتباكات مع داعش بالسلاح الأبيض
 
بغداد – طريق الشعب
طالب احد مشايخ محافظة الانبار، امس الاربعاء، رئيس الوزراء حيدر العبادي بإرسال لجنة تحقيقية عاجلة الى الناحية لكشف "ادعاءات" المسؤولين في الحكومة الاتحادية بشأن ايصال عشرات الاطنان من المواد الغذائية الى ناحية البغدادي، في حين اندلعت، امس، اشتباكات "عنيفة" بين القوات الامنية وارهابيي داعش قرب مدينة الفلوجة، وصلت الى حد استخدام السلاح الابيض بين الجانبين لقرب المواجهات. وفيما اجرى وفد يضم شيوخ عشائر ومسوؤلين محليين في قضاء حديثة غربي مدينة الرمادي سلسلة لقاءات في بغداد لبحث الجانب الانساني والامني في القضاء ?المناطق القريبة منه بعد تأشيره ضعفا في تعامل مجلس المحافظة، أعلن رئيس مجلس محافظة الانبار وصول 500 طن من مادة الطحين الى أهالي قضاء حديثة المحاصرين، كما دعا رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية حاكم الزاملي، الى إرسال تعزيزات عسكرية لفك الحصار عن اهالي حديثة.
 
 
************* 
مستشار العبادي يعزو ارتفاع الدولار إلى المضاربين.. والنواب يؤكدون: لن يستمر هذا الحال طويلاً
 
بغداد - وكالات
أكد مستشار رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية، وجود خزين احتياطي من العملة الصعبة وعدم تخوف الحكومة من تدهور العملة العراقية أمام الدولار الأميركي، فيما لفتت اللجنة المالية البرلمانية إلى أن ضعف السياسة المالية للبلاد وسيطرة التجار على السوق من الأسباب الرئيسة التي أدت إلى ارتفاع الدولار أمام الدينار. وقال مستشار رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية مظهر محمد صالح لوكالة (المدى برس)، إن "مبيعات البنك المركزي للدولار كانت تصل الى نحو 200 و 300 مليون دولار باليوم ومن أجل الحفاظ على السوق وعدم إهدار الدولار أرتأت اللجن? المالية في مجلس النواب وفي المادة 50 من قانون الموازنة أن تجعل مبيعات البنك المركزي تصل إلى 75 مليون دولار باليوم". وأضاف صالح "لكن هذا التعديل استغله مضاربون ومنتفعون أثاروا الهلع، فضلاً عن إغراق السوق باستيراد سلع غير ضرورية، مما زاد الطلب على الدولار وبالتالي ارتفاع سعر بيعه".
 
 
*************** 
معصوم: بدء الدعم الجوي في تكريت
والعبادي: ضرورة التنسيق مع التحالف الدولي
 
بغداد – طريق الشعب
كشف رئيس الجمورية، فؤاد معصوم، امس الاربعاء، عن مشاركة طيران التحالف الدولي منذ امس الاول الثلاثاء بمهمات استطلاعية فوق مدينة تكريت، متوقعا أن ينفذ التحالف ضربات جوية قريبا ضد تنظيم داعش في تكريت.
وفي حين شدد العبادي على ضرورة التنسيق العالي بين القوات الأمنية والحشد الشعبي والتحالف الدولي، دعا الى استثمار محاصرة تكريت لهزم التنظيم الارهابي، فيما اكدت هيئة الحشد الشعبي ان عملية تحرير مدينة تكريت من الارهابيين باتت قريبة جداً.
في غضون ذلك، طالب رئيس مجلس محافظه صلاح الدين، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بالإيعاز إلى وزاره المالية لإطلاق رواتب دوائر المحافظة المتوقفة.
وقال رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، امس الاربعاء، لوكالة "رويترز"، في القصر الرئاسي ببغداد انه "منذ الثلاثاء بدأ الدعم الجوي وعمليات الاستطلاع فوق تكريت"، مضيفا ان "التحالف يبدأ أولا بمهام استطلاع ويعد التقارير الجوية وبعد ذلك تبدأ العمليات.
وكانت مصادر عسكرية عراقية ذكرت ان طائرات استطلاع أمريكية قامت بطلعات على مواقع الإرهابيين في مدينة تكريت.
ويعد هذا الدعم الأول من نوعه الذي يقدمه التحالف الدولي للقوات العراقية في تكريت.
ولم يشارك التحالف حتى الآن في هذه الحملة وهي أكبر حملة تقوم بها القوات العراقية والفصائل الشيعية المدعومة من إيران منذ اجتياح تنظيم الدولة الإسلامية ثلث العراق العام الماضي.
وكانت وزارة الدفاع الأمريكية، قالت امس الاول الثلاثاء، أن الولايات المتحدة ستدرس أي طلب عراقي للمساعدة بشأن الهجوم "المتوقف" لاستعادة مدينة تكريت من تنظيم داعش. ونقلت وكالة "رويترز" عن المتحدث باسم البنتاغون الكولونيل ستيف وارن قوله، "بالتأكيد.. إذا طلب العراقيون رسميا المساعدة الأمريكية فسوف ندرس ذلك".
 
 
**************
ص2

مقاولون ورجال أعمال في الديوانية يتظاهرون مطالبين  بمستحقاتهم المالية
بغداد - طريق الشعب
تظاهر العديد من المقاولين واتحاد رجال الاعمال واكثر من ثلاثين شركة ( قطاع خاص ) امام ممثلية مجلس النواب في الديوانية، مطالبين بصرف مستحقاتهم المتأخرة منذ ثمانية اشهر.
وقال نعيم كاظم حسن رئيس اتحاد المقاولين في الديوانية في حديث مع "طريق الشعب" أمس، أن "المتظاهرين سيستمرون بالتظاهر حتى الاستجابة لمطالبنا بصرف مستحقاتنا"، مشيرا إلى "اعداد مذكرة بهذا الشأن وسيتم تسليم نسخة الى ممثلية مجلس النواب واخرى الى السيد المحافظ ضمنا  فيها مطالبنا". كما قال المقاول سعد جواد أحد المشاركين في التظاهرة، ان "تظاهراتنا ستستمر، وفي حال لم تصرف مستحقاتنا سنضطر الى اعلان اعتصام مفتوح لاجل تحقيق مطالبنا اسوة بما صرف من استحقاقات لكردستان". هذا واختتمت التظاهرة امام بناية المحافظة بعد التفاوض?وتسليمهم نسخة من المذكرة.
 
 أعدته رئاسة الجمهورية وسترسله إلى مجلس النواب قريباً
مشروع قانون جديد للأحزاب يطيح بالقانون الموجود في البرلمان
بغداد - أحمد علي
كشف عضو في مجلس النواب عن أعداد رئاسة الجمهورية، مشروع قانون جديد للأحزاب، من المرجح أن يطيح بالقانون الذي تمت قراءته في البرلمان الشهر الماضي.
لكن عدداً من النواب، وبالرغم من عدم إطلاعهم على مسودة القانون المُعّد من قبل الرئاسة، أبدوا انزعاجهم لهذه الخطوة، ووصفوها بأنها "مضيعة للوقت".
والمعلوم أن مشروع قانون الأحزاب الذي أعدته الحكومة وأرسل للبرلمان قبل أشهر، أثيرت حوله انتقادات وملاحظات عديدة، كونه أعد بطريقة "تخدم الكتل المتنفذة"، كما أشار مراقبون.
ويوم أمس، أعلن القيادي في كتلة الأحرار أمير الكناني، أمس الأربعاء، أن رئاسة الجمهورية أعدت مشروع قانون جديد للأحزاب. وقال الكناني في تصريح صحفي، تابعته "طريق الشعب" إن "مشروع القانون لدى رئاسة الجمهورية ناضج ومكتمل ويمكن إرساله خلال الأيام المقبلة إلى مجلس النواب".
وأضاف الكناني، أن "مشروع قانون الأحزاب الذي أرسل من قبل مجلس الوزراء إلى مجلس النواب، وهو نفسه الذي أعدته الحكومة السابقة في عام 2010، لا يمكن تمريره لأنه قديم".
وفي حديث مع "طريق الشعب " أمس الأربعاء، قال النائب عن التحالف الوطني سليم شوقي، إنه "لو كان هناك مقترح قانون جديد للأحزاب فمن المفروض إن يرسل قبل القراءة الأولى لأن هذا إضاعة لوقت البرلمان"، مبينا إن "القانون الموجود حالياً في مجلس النواب تمت قراءته مع مجموعة من القوانين، وتم تعديله بعد القراءة الأولى من قبل مجلس الوزراء، لكننا فوجئنا بسحبه من قبل رئاسة الجمهورية".
وتابع شوقي إن "القانون الجديد إذا ما وصل إلى البرلمان فسوف تتم قراءته قراءة أولى، ويتم الاتفاق على بنوده من جديد"، لافتا إلى ان "ما اتفق عليه سابقا في القانون سيذهب أدراج الرياح".
بدورها ، قالت النائبة عن اتحاد القوى الوطنية جميلة العبيدي ان "اغلب القوانين يتفق عليها بشكل مسبق من قبل قادة الكتل ثم تمرر إلى البرلمان، حيث يجري التصويت عليها"، لافتة إلى ان "المحاصصة لها دور كبير في العملية السياسية".
وتابعت العبيدي حديثها مع "طريق الشعب " أمس، إن "هنالك بعض الفقرات من القانون الأحزاب السابق لا تتوافق مع مصالح الكتل السياسية، فلهذا الأمر تم رفضه والاعتراض عليه".
ولفتت إلى إن "إعادة القانون بصيغة أخرى هو ضمان لتثبيت رأي هذه الكتل السياسية" مشيرة الى أن النواب سيطلعون على القانون الجديد وعلى فقراته في حال وصوله من رئاسة الجمهورية".
الى ذلك، رأى النائب عن التحالف الكردستاني سرحان احمد سيلفاني إن "عدم وجود التوافقات السياسية حول هذا القانون وعدم وجود الرغبة لدى الأحزاب السياسية في تطبيقه وقفت وراء عدم تمريره".
وتابع سيلفاني حديثه مع "طريق الشعب " أمس، إن "هذا القانون مهم جدا كونه يكشف عن الجهات الداعمة للأحزاب السياسية العرقية"، مؤكدا على ضرورة "تشريع هذا القانون في الفترة المقبلة".
وأضاف إن " القانون سوف يعرض على مجلس النواب لكن تبقى التوافقات السياسية هي التي تلعب الدور الكبير في اقراره"، مشيراً إلى أن "كل حزب يريد مكاسب ويطمح بان يكون اعلى من الحزب الآخر".
 
 
 
كل خميس...
ترانزيت
 
1- الجنسية العراقية في مطار القاهرة الدولي
 
اكثر من 40 عراقيا تجمعوا في قاعة «الترانزيت» في مطار القاهرة الدولي. وحيث ان فترة الانتظار طويلة، تكرمت شركة مصر للطيران باستضافتهم في فندقين، وهذا جزء من الخدمة التي تقدمها لزبائنها، واتمنى ان تحذو الخطوط الجوية العراقية حذوها. لكن الجهات الامنية في مطار القاهرة الدولي، لم تنظر لهؤلاء العراقيين بعين واحدة. فقد أعطت أولوية في اهتمامها للعراقيين الذين يحملون جوازات سفر أوربية، وسمحت لهم بدخول القاهرة بدون تأشيرة دخول، عبر بطاقة « الترانزيت» الخاصة. كما ان شركة الطيران استضافتهم خارج مبنى المطار في فندق كبير ذي خدمة ممتازة. بينما تم حجز بقية العراقيين، وهم الك?رة، في فندق ذي خدمة اوطأ مستوى في مبنى المطار. فهم لم يسمح لهم بالمغادرة، ولم تمنح لهم سمة دخول رغم طلبهم. والسؤال هو: اي سياسة جعلت الجنسية العراقية اقل شأنا من اي جنسية اخرى في نظر الآخرين؟
 
2- الوجهة تونس
 
عشرة عراقيين، جمعتهم قاعة « الترانزيت» في مطار القاهرة الدولي، كانوا في طريقهم للمشاركة في أنشطة «المنتدى الاجتماعي العالمي» الذي ينعقد ايام 24-28 آذار في تونس. اختلاف أعمارهم وتنوع لغاتهم، من جهة، وانسجامهم من جهة أخرى، والذي عكسه  مزاحهم الجميل، والصور التذكارية التي راحوا يلتقطونها، وتبادلهم أطراف الحديث، والابتسامات التي كانوا يتبادلونها .. هذا كله جعل ضباط امن المطار في حيرة من أمر هذه المجموعة، ما دفعهم الى استدعاء احد الاشخاص العشرة، مستفسرين عن وجهة المجموعة وهدفها من السفر الى تونس.
الجواب جاءهم سريعا، تلقائيا، بسيطا وواضحا: لاننا نعتقد ان « عالما آخر ممكن»  عالما أكثر عدلا. نتوجه الى تونس للإسهام في أعمال «المنتدى الاجتماعي العالمي» وللمشاركة في المسيرة العالمية تحت شعار « شعوب العالم موحدة ضد الإرهاب
 
3- خمسة عراقيين
 
كنا خمسة عراقيين، لا معرفة شخصية سابقة بيننا، نلتقي اول مرة، حيث جمعتنا الصدفة في «ترانزيت» مطار القاهرة الدولي، وكنا قادمين من بغداد ولكل منا وجهة سفر. ما ان جلسنا سوية حتى حدثني اثنان منهم عن علاقتهم بالحزب الشيوعي العراقي. فالرجل الكبير  حدثني عن علاقة والده بالرفيق الشهيد زكي بسيم، وعن انطباعته الشخصية عنه وارتباطه العاطفي به، حيث كان الشهيد يلاطفه حينما كان يزورهم في البيت. وتحدث ايضا عن سجاياه وحماسته في النقاش ومثابرته في نشر فكر الحزب، وسرد حوادث معينة تتصل بالنشاطات الكفاحية للشهيد، كان عنوانها ال?حرر والعدالة والدفاع عن حقوق الكادحين. فيما تحدث العراقي الآخر عن صلة والده واعمامه بالحزب الشيوعي، وعن سلوكهم الحسن ووعيهم الوطني وانعكاس ذلك في تعاملهم مع الاخرين.
خمسة عراقيين التقوا صدفة، لكنها لا تبدو صدفة حين تجد ان ثلاثة منهم على علاقة بشكل او بآخر مع الحزب. صحيح ان هذا العدد لا يشكل عيّنة لاستبيان علمي، ولا يمكن بناء استنتاجات دقيقة عليه، لكنه يعطيك انطباعا عن عمق جذور هذا الحزب في اوساط الشعب العراقي، و عن كفاحه الطويل وارتباط اسمه بالتضحية والثقافة وبناء الوعي واحترام الانسان والنزاهة والعفة.
 
جاسم الحلفي
 
 
وزارة الاعمار تحيل 40 موظفاً من شركة المنصور إلى التقاعد دون علمهم !
بغداد - طريق الشعب
أعلن مجلس محافظة كركوك، أمس، أن وزارة الاعمار والإسكان أحالت 40 من موظفي شركة المنصور للمقاولات الى التقاعد دون علمهم، فيما دعا الى تقديم مذكرة بذلك بغية مخاطبة الجهات ذات العلاقة ومطالبة ممثلي كركوك في مجلس النواب بالتدخل في الموضوع.
وقال رئيس مجلس محافظة كركوك وكالة ريبوار الطالباني لوكالة "السومرية نيوز"، إن "وزارة الاعمار والإسكان أحالت نحوا من  40 موظفاً من العاملين في شركة المنصور للمقاولات العامة الى التقاعد دون علمهم".
وأضاف الطالباني، أن "ممثلي الموظفين في الشركة طرحوا شكوى قيام الوزارة بإحالة موظفين الى التقاعد دون علم الموظفين إذ تم الإشارة الى ورود قائمة تضم 40 اسما لموظفي الشركة تمت إحالتهم الى التقاعد دون علمهم، فضلا عن معلومات مؤكدة تفيد بورود قوائم بأسماء جديدة".
وأوضح، أن "بعض هؤلاء الموظفين لم يبلغوا السن القانوني للتقاعد، وهذا بمثابة عقوبة جماعية للموظفين دون وجود أسباب واقعية"، مشددا على أن "مجلس المحافظة يقف الى جانب الموظفين والشركة التي لها الخبرة والدور في تنفيذ العديد من المشاريع المهمة في المحافظة".
ودعا الى "تقديم مذكرة رسمية بذلك بغية مخاطبة الجهات ذات العلاقة بهذا الخصوص فضلا عن المطالبة من ممثلي كركوك في مجلس النواب بالتدخل في الموضوع".
 
 
 
الحشد الشعبي: التحقيق مستمر في حريق أحد مخازن سلاحنا في بغداد
بغداد – طريق الشعب
أكدت هيئة الحشد الشعبي، أن التحقيق يتواصل لكشف ملابسات حريق مستودع السلاح التابع لها، شرقي بغداد.
وقال المتحدث باسم الهيئة، كريم النوري، لوكالة "المدى برس"، إن "التحقيق لا يزال جارياً لمعرفة أسباب الحريق الذي نشب، الاثنين (23 من آذار 2015 الحالي)، بأحد مستودعات الأسلحة التابع للهيئة، شرقي بغداد"، مبيناً أن "الهيئة تحتفظ بسلاحها في مخازن وزارتي الداخلية والدفاع، ولن تسمح بوجود مثل تلك المخازن داخل المناطق السكنية لخطورتها على المواطنين".
وأضاف النوري، أن "هيئة الحشد الشعبي ترتبط بالقائد العام للقوات المسلحة، وتسليحها يتم مركزياً بالتنسيق بين الداخلية والدفاع والأمن الوطني"، نافياً "وجود قنوات أخرى لتسليح الحشد الشعبي".
وكان مصدر في وزارة الداخلية العراقية، أفاد الاثنين، بأن سبعة أشخاص سقطوا بين قتيل أو جريح، نتيجة اندلاع حريق في مستودع للأسلحة يعود لقوات الحشد الشعبي، على الطريق السياحية الرابطة بين مدينتي بعقوبة وبغداد، شمال شرقي بغداد.
 
 
تقرير...
هل تستجيب أنقرة لمطالب بغداد؟
مصدر: الجبوري يبحث مع اردوغان مشاركة تركيا في تحرير الموصل
 بغداد - طريق الشعب
أفاد مصدر مطلع، أن رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، يخوض مفاوضات في أنقرة بشأن مشاركة تركيا في عملية تحرير الموصل.
وفيما رأى مراقب سياسي أن تركيا لديها "تكليف" أمريكي بالمساهمة في الحرب ضد داعش، بين نائب عن اتحاد القوى انه غير معلوم ما شكل الاستجابة التركية للمطالب العراقية.
غير أن نائباً عن التحالف الوطني، قال إن تركيا تتحمل "وزر" تسريب عناصر داعش الى تركيا ومنها إلى العراق وسوريا.
ووصل رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، أمس الاول الثلاثاء، الى العاصمة التركية أنقرة والتقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.
وقال المصدر، أن "رئيس مجلس النواب سليم الجبوري دخل في مباحثات مع الزعماء الاتراك، حول شكل المشاركة التركية في عملية تحرير الموصل، اضافة إلى أن الحديث الذي دار في أنقرة، تركز على توصيف طبيعة القوات العراقية التي ستشارك في هذه المعركة".
ونقل المصدر عن الجبوري تأكيده على أن "أية مساهمة تركية يجب أن تمر عبر بغداد، وليس أربيل أو غيرها".
من جانبه، قال المراقب السياسي عمر الشاهر إن "الكثير من التصريحات صدرت عن شخصيات مختلفة (آل النجيفي، وزير الدفاع، ساسة كردستانيون) تؤكد اقتراب موعد معركة تحرير نينوى، لكن المؤشر الحقيقي الوحيد حتى الآن، على اقتراب هذه المعركة فعليا، هو دخول رئيس مجلس النواب سليم الجبوري على خط التفاوض مع الأتراك".
واضاف الشاهر أنه "يبدو أن تركيا لديها تكليف أميركي بالمساهمة في الحرب على داعش، لكنها تريد العمل في الموصل فقط".
وبين أن "تركيا ستقوم بدور الولايات المتحدة في معركة نينوى، ومشاركتها ستتمثل في تسليح قوة من أبناء العشائر، فضلا عن غطاء جوي فعال، في حين ستكون هناك قوة برية تابعة للجيش التركي تتدخل عند الحاجة".
وأشار الشاهر إلى أن "هذه الصيغة ربما تكون مرضية للحكومة العراقية، لأنها تتضمن مساهمة خارجية كبيرة، لن تضطر إلى تحمل ثمنها، كما تتيح لها فرصة الاستفادة من قطعات عسكرية، كانت مكلفة بتحرير نينوى، في عمليات صلاح الدين والأنبار"، لافتاً إلى أن "بغداد على ما يبدو قد مهدت لهذه التطورات باتصال العبادي الاخير بنظيره التركي، وفي كل الأحوال فإن معركة الموصل لن تكون إلا بقيادة عراقية، يمثلها وزير الدفاع، الذي جاء إلى منصبه من أجل هذا الهدف".
غير أن النائب عن اتحاد القوى صلاح الجبوري، قال "إننا لا نعلم في ما اذا كانت ستسجيب تركيا للمطالب العراقية ام لا، لكنها في اكثر من مناسبة ابدت استعدادها للمساعدة في موضوع تحرير الموصل".
واكد الجبوري في حديث مع "طريق الشعب" امس، ان "تدخل اي دولة يجب ان يكون من بوابة الحكومة الاتحادية للحفاظ على سيادة البلد، لأن اي تدخل مهما كان ومن اي دولة اذا لم يكن من بوابة وموافقة البرلمان فهو انتهاك للسيادة".
وبين أن الزيارة التي قام بها رئيس البرلمان "تدخل من باب تحسين العلاقات وتطويرها، خصوصا ان العراق حاليا يحتاج الى دعم دول الجوار والدول الاقليمية من اجل المساعدة في تحرير اراضيه من احتلال داعش".
وبين ان"الزيارة باعتقادي ستكون مثمرة للجانب العراقي، وستناقش خلال الزيارة كل الملفات والقضايا التي تهم البلدين، بالاضافة الى ملفات النازحين".
الى ذلك، حمّل النائب عن التحالف الوطني حبيب الطرفي تركيا قضية التحدي الامني الذي حصل بالعراق، لافتا إلى أن "هناك الكثير من علامات الاستفهام حول دور تركيا في هذا الجانب، فهي تتحمل وزرين، الاول هو بحكم جوارها للعراق، والثاني هي متهمة بتسريب عناصر داعش الى تركيا".
واضاف الطرفي في حديث مع"طريق الشعب" امس،  ان"زيارة رئيس مجلس النواب يجب ان تصب في ما يخص التحدي الامني في العراق، لان العراق هو صمام الامان للمنطقة باكملها، وان التحدي الامني في العراق هو تحدي لكل المنطقة". وشدد على ان "تكون تركيا جزءا من الحل وليست من المشكلة".

ص3

66 اعتداء على الصحفيين في 2014 وبين الضحايا 12 شهيدا
بغداد – طريق الشعب
اكدت عضو المفوضية العليا لحقوق الانسان، اثمار الشطري، أمس الأربعاء، ان المفوضية وضمن تقريرها الخاص في باب الحريات العامة رصدت 66 حالة اعتداء على الصحفيين لعام 2014.
وأوضحت، لوكالة "شفق نيوز"، ان الاعتداءات أدت إلى 12 قتيلا و29 اخرين تعرضوا الى اضرار جسدية ومادية و16 حالة خطف و9منهم تم تهديدهم بالقتل اضافة الى حالات التهجير القسري في المحافظات الساخنة.
وبينت ان معظم هذه الحالات كانت على ايدي تنظيم داعش الارهابي وخاصة في محافظات الموصل والانبار وصلاح الدين، مبينة أن هذا يعُد مؤشراً سلبياً يهدد سلامة الصحفيين وافلات الجناة من العقاب.
 
إطلاق سلف الـ 100 راتب بانتظار الوفرة المالية
بغداد – طريق الشعب
عزا عضو اللجنة المالية البرلمانية، جبار العبادي، توقف صرف سلف الـ 100 راتب للموظفين لعدم وجود سيولة مالية.
وقال العبادي في تصريح صحفي، اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان "سلفة الـ100 راتب متوقفة لعدم وجود سيولة المالية في المصارف وهذا ما ابلغتنا به وزارة المالية بعد استفسارنا منها عن اسباب عدم اطلاق هذه السلف".
وأشار الى ان "الوزارة أكدت انه وفي حال تحقق الوفرة المالية للموازنة العامة فستقوم باطلاق هذه السلف".
وكانت وزارة المالية اكدت في وقت سابق ان ايقاف سلفة الـ 100 راتب والـ5 مليون دينار يأتي نتيجة قلة السيولة النقدية للمصارف ولحاجة المصارف لإجراءات تنظيمية.
 
 
 
عملية التحرير "قريبة جداً".. ومجلس صلاح الدين يطالب بإطلاق رواتب الموظفين
معصوم: بدء الدعم الجوي في تكريت.. والعبادي :ضرورة التنسيق مع التحالف الدولي
بغداد – طريق الشعب
كشف رئيس الجمورية، فؤاد معصوم، امس الاربعاء، عن مشاركة طيران التحالف الدولي منذ امس الاول الثلاثاء بمهمات استطلاعية فوق مدينة تكريت، متوقعا أن ينفذ التحالف ضربات جوية قريبا ضد تنظيم داعش في تكريت.
وفي حين شدد العبادي على ضرورة التنسيق العالي بين القوات الأمنية والحشد الشعبي والتحالف الدولي، دعا الى استثمار محاصرة تكريت لهزم التنظيم الارهابي، فيما اكدت هيئة الحشد الشعبي ان عملية تحرير مدينة تكريت من الارهابيين باتت قريبة جداً.
في غضون ذلك، طالب رئيس مجلس محافظه صلاح الدين، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بالإيعاز إلى وزاره المالية لإطلاق رواتب دوائر المحافظة المتوقفة.
وقال رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، امس الاربعاء، لوكالة "رويترز"، في القصر الرئاسي ببغداد انه "منذ الثلاثاء بدأ الدعم الجوي وعمليات الاستطلاع فوق تكريت"، مضيفا ان "التحالف يبدأ أولا بمهام استطلاع ويعد التقارير الجوية وبعد ذلك تبدأ العمليات.
وكانت مصادر عسكرية عراقية ذكرت ان طائرات استطلاع أمريكية قامت بطلعات على مواقع الإرهابيين في مدينة تكريت.
ويعد هذا الدعم الأول من نوعه الذي يقدمه التحالف الدولي للقوات العراقية في تكريت.
ولم يشارك التحالف حتى الآن في هذه الحملة وهي أكبر حملة تقوم بها القوات العراقية والفصائل الشيعية المدعومة من إيران منذ اجتياح تنظيم الدولة الإسلامية ثلث العراق العام الماضي.
وكانت وزارة الدفاع الأمريكية، قالت امس الاول الثلاثاء، أن الولايات المتحدة ستدرس أي طلب عراقي للمساعدة بشأن الهجوم "المتوقف" لاستعادة مدينة تكريت من تنظيم داعش. ونقلت وكالة "رويترز" عن المتحدث باسم البنتاغون الكولونيل ستيف وارن قوله، "بالتأكيد.. إذا طلب العراقيون رسميا المساعدة الأمريكية فسوف ندرس ذلك".
ورفض وارن الكشف "عما إن كانت بغداد قدمت بالفعل مثل هذا الطلب".
وكان دبلوماسي كبير من دولة غربية عضو بالتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة قال إن العراق "على وشك" أن يطلب من التحالف توجيه ضربات جوية في الحملة التي تستهدف استعادة تكريت.
من جانبها، قالت وزارة الدفاع، في بيان صدر على هامش زيارة القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي الى مركز قيادة العمليات المشتركة، واطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "القائد العام للقوات المسلحة ناقش، مساء الثلاثاء، مع وزير الدفاع خالد العبيدي وقائد العمليات المشتركة الفريق الركن طالب شغاتي، العمليات العسكرية الجارية في محافظة الانبار وصلاح الدين وبغداد".
واضافت الوزارة ان "العبادي اطلع على إيجاز مفصل عن سير العمليات العسكرية ومرحلة انهيار داعش الإرهابي"، مؤكدا على "ضرورة استثمار هذه المرحلة الحاسمة للقضاء على الإرهاب، وخاصةً بعد محاصرة التنظيمات الإرهابية في تكريت من جميع الاتجاهات التي أخذت تتخبط في فتح جبهات قتال بمختلف قواطع العمليات من اجل التأثير على قطعاتنا المسلحة باستخدامها الانتحاريين".
وتابعت ان "العبادي اكد على ضرورة التنسيق العالي بين القوات الأمنية والحشد الشعبي وكذلك التحالف الدولي".
من طرفه، قال المتحدث باسم هيئة الحشد الشعبي، كريم النوري، ان "عملية تحرير مدينة تكريت من الارهابيين باتت قريبة جداً"، مضيفا لوكالة "اين"، ان "صفحات المعركة اكتملت، وهي مسألة وقت ليس الا، والعملية من الناحية العسكرية محسومة، وتحرير المدينة في متناول الايدي".
وأشار الى انه "لا حاجة لمزيد من الإسناد لقوات الحشد الشعبي فالقوات كافية ولا توجد مشاكل في العدة او العدد"، مؤكدا ان "الارهابيين فقدوا زمام المبادرة وليس أمامهم سوى الاستسلام او القتل".
وكان مصدر مقرب من القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي أكد أمس ان "تحرير محافظة صلاح الدين بالكامل باتت مسالة وقت لا غير وان الامور عسكريا باتت محسومة لتحريرها".
وفي سياق متصل، قال رئيس مجلس محافظه صلاح الدين احمد عبد الكريم، امس، في حديث لعدد من وسائل الإعلام، "نناشد رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بالإيعاز إلى وزاره المالية لغرض إطلاق رواتب دوائر محافظة صلاح الدين المتوقفة"، مبينا أن "وزارة المالية أوقفت رواتب جميع الدوائر في محافظتي صلاح الدين ونينوى، من دون معرفة الأسباب".
وأضاف عبد الكريم، أن "محافظة الانبار تم استثنائها من قرار إيقاف الرواتب"، مشيرا الى أن "حكومة المحافظة ستتخذ إجراءات مناسبة بهذا الخصوص في حال عدم حسم  هذا الأمر".
 
 
 
العلوم تبحث مقترح قانون الهيئة الوطنية للطاقات المتجددة في العراق
بغداد – طريق الشعب
بحثت وزارة العلوم والتكنولوجيا مع وفد من محافظة بغداد، مقترح قانون الهيئة الوطنية للطاقات المتجددة في العراق، بهدف تحقيق الاستثمار الافضل للموارد المتاحة من الطاقات المتجددة وخلق قدرات ذاتية قادرة على تطوير وتوسيع القاعدة العلمية والتكنولوجية الوطنية.
وقال بيان لوزارة العلوم، اطلعت عليه "طريق الشعب"، انه "تم عقد اجتماع تنسيقي في مقر الدائرة لبحث اليات المقترح، حيث ضم المدير العام لدائرة الطاقات المتجددة كمال حسين لطيف ممثلا عن الوزارة ومستشاري لجنة الاعمار والطاقة في مجلس محافظة بغداد".
وذكر مدير عام الدائرة، بحسب البيان ان "الحاجة اصبحت ملحة لتوحيد الادارات وتعيين مرجعية واحدة مستقلة تعنى بالطاقات المتجددة في العراق بما يسهم في توحيد الجهود والقرارات وتقليص النفقات الحكومية بهدف الوصول الى تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للطاقة التي اعدتها الوزارة عام 2013".
ومن جهته بين احسان علي محمود مستشار لجنة الاعمار والتطوير في مجلس المحافظة ان "الغرض من الزيارة هو تحقيق اعلى درجات التنسيق بين الوزارة ومجلس المحافظة من اجل المضي قدما باعداد قانون الهيئة الوطنية للطاقات المتجددة".
واكد علاء محسن غضيب، مستشار لجنة الاعمار والتطوير في مجلس المحافظة، ان "المجلس قد باشر فعليا بتهيئة الارضية المناسبة لانشاء الهيئة الوطنية من خلال فتح دورات لتدريب الشباب على استخدام ونصب وتجهيز منظومات الطاقات المتجددة والعمل على ترويج الثقافة المجتمعية في هذا المجال".
 
 
 
 
ضبط أعضاء في لجنة "تعويض متضرري الامطار" متلبسين بالرشوة
بغداد – طريق الشعب
اعلنت هيئة النزاهة عن ضبط مجموعة من لجنة تعويض متضرري الامطار متلبسين بجريمة الرشوة، مشيرة الى ان المتهمين كانوا يأخذون مبلغ 500 الف دينار عن كل معاملة.
وذكرت النزاهة في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، "تمكنت مفارز من الهيئة بأشراف مباشر من جهات انفاذ القانون وبناءً على امر قضائي من ضبط مجموعة من لجنة تعويض متضرري الامطار متلبسين بجريمة الرشوة". واوضحت دائرة التحقيقات في الهيئة بأن مفارزها "ضبطت كل من (م.أ.ح) و(ن.ط.ر) و(ك.ي) متلبسين بالجرم المشهود اثناء تسلمهم مبالغ مالية مقابل تسيير معاملات المتضررين من الامطار في بلدية الشعب (شرقي بغداد)، مستغلين انهم اعضاء في لجنة تعويض متضرري الامطار".
وبينت ان وقائع عملية الضبط دلت الى ان المتهمين كانوا يأخذون مبلغ 500 الف دينار عن كل معاملة يقومون بتسييرها. وحسب البيان، سيق المتهمون بصحبة المبرزات الجرمية الى قاضي التحقيق المختص لتدوين اقوالهم قضائياً.
 
 
 
 
برلمان إقليم كردستان يرفع جلسته
 بعد شجار ولكمات بين 3 أعضاء
بغداد – طريق الشعب
رفعت جلسة برلمان اقليم كردستان، امس الاربعاء، ‎بعد شجار ولكمات بين عضو من حركة التغيير‎ وعضوين من كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني بسبب الاختلاف على جدول اعمال الجلسة.‎
ونقلت وكالة "شفق نيوز" عن مراسلها في اربيل، قوله، ان عضو التغيير علي حمه صالح، طالب رئاسة البرلمان بادراج مناقشة مدة رئاسة اقليم كردستان على جدول اعمال الجلسة‎، مستدركا ان عضوين من كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني، رفضا‎ الطلب واتهماه بانه يريد ان يعرقل سير الجلسات بادراج مواضيع غير متفق عليها. واضاف ان نقاشا حادا حصل بين الاعضاء الثلاثة ما لبث ان تحول الى شجار ولكمات‎ بينهم، مبينا ان رئيس البرلمان يوسف محمد وهو ينتمي لكتلة التغيير قرر على اثرها رفع الجلسة.
يذكر ان عضو حركة التغيير (كوران)‎ على حمه صالح‎ كان طالب في مقال نشر، في وقت سابق، بعدم التمديد لولاية رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني‎ واتهمه بالتسبب بالازمة المالية ودخول داعش الارهابي الى اراضي الاقليم وتدهور العلاقة مع بغداد‎.
وتنتهي ولاية رئيس الاقليم الممددة في التاسع عشر من شهر آب المقبل، ولا تزال الكتل السياسية المنضوية في برلمان كردستان غير متفقة على مشروع قانون رئاسة الاقليم الذي بموجبه تحدد نوع ومدة الرئاسة وعدد ولاياتها.
 
 
 
 
تقرير...
مطلوب تعزيزات عسكرية لفك الحصار عن اهالي حديثة
البغدادي تطالب بتحقيق لكشف حقيقة المساعدات الغذائية ..
واشتباكات مع داعش بالسلاح الأبيض
بغداد – طريق الشعب
طالب احد مشايخ محافظة الانبار، امس الاربعاء، رئيس الوزراء حيدر العبادي بإرسال لجنة تحقيقية عاجلة الى الناحية لكشف "ادعاءات" المسؤولين في الحكومة الاتحادية بشأن ايصال عشرات الاطنان من المواد الغذائية الى ناحية البغدادي، في حين اندلعت، امس، اشتباكات "عنيفة" بين القوات الامنية وارهابيي داعش قرب مدينة الفلوجة، وصلت الى حد استخدام السلاح الابيض بين الجانبين لقرب المواجهات.
وفيما اجرى وفد يضم شيوخ عشائر ومسوؤلين محليين في قضاء حديثة غربي مدينة الرمادي سلسلة لقاءات في بغداد لبحث الجانب الانساني والامني في القضاء والمناطق القريبة منه بعد تأشيره ضعفا في تعامل مجلس المحافظة، أعلن رئيس مجلس محافظة الانبار وصول 500 طن من مادة الطحين الى أهالي قضاء حديثة المحاصرين، كما دعا رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية حاكم الزاملي، الى إرسال تعزيزات عسكرية لفك الحصار عن اهالي حديثة.
وقال شيخ عموم عشيرة العبيد، الشيخ مال الله برزان العبيدي، لوكالة "شفق نيوز"، "كنت في بغداد قبل يومين والمسؤولين في الحكومة الاتحادية اعلنوا ايصال اكثر من 100 طن من المواد الغذائية الى ناحية البغدادي عبر قاعدة عين الاسد الجوية، لكن اتصالات وردتني من الناحية تنفي تلك التصريحات"، مشيرا الى انني "قررت الذهاب الى البغدادي للتأكد بنفسي".
واضاف العبيدي المتواجد في ناحية البغدادي "لا وجود لاطنان المواد الغذائية التي اعلن عن ايصالها الى ناحية البغدادي، واطالب رئيس الوزراء حيدر العبادي بتشكيل لجنة تحقيقة عاجلة وارسالها الى الناحية لكشف ما يجري".
وبين العبيدي أن "الناحية منذ 3 اشهر من دون تيار كهربائي وابلغنا وزير الكهرباء عدة مرات ولم يحرك ساكنا"، لافتا الى ان "الوضع الانساني في ناحية البغدادي سيء جدا".
من طرفه، قال رئيس مجلس ناحية البغدادي في محافظة الانبار مال الله العبيدي، امس، لوكالة "السومرية نيوز"، انه "اجرى اتصالا هاتفيا مع وزير الكهرباء قاسم الفهداوي وارسل له عدة رسائل يناشده فيها بإيصال التيار الكهرباء الى ناحية البغدادي (90كم غرب الرمادي) لكنه لم يستجب لنداءاتنا ولم يتم التنفيذ حتى الان".
وطالب العبيدي وزير الكهرباء ودائرة كهرباء حديثة بـ"إصلاح الخط الناقل للتيار الكهربائي من قضاء حديثة وناحية البغدادي وايصال الكهرباء لأهالي الناحية بسبب انقطاعها عنهم لمدة ثلاثة اشهر".
ومن جانب اخر، ذكرت مصادر عسكرية، امس، اندلاع اشتباكات "عنيفة" بين القوات الامنية وارهابيي تنظيم داعش قرب مدينة الفلوجة، وصلت الى حد استخدام السلاح الابيض بين الجانبين لقرب المواجهات.
وبينت، إن المعارك تمتد من ذراع دجلة  حتى الصقلاوية من جهة الشرق وحول معامل الاسمنت، موضحة انه من جهة الجنوب تدور "اشتباكات قوية جداً" وتوغل للطرفين في هياكل الجامعة.
وفي سياق متصل، قال عضو وفد وصل بغداد الايام الماضية، يضم شيوخ عشائر ومسوؤلين محليين في قضاء حديثة غربي مدينة الرمادي، الشيخ خضر الجغيفي للوكالة نفسها، إن "وفدا مكونا من 13 شخصا يمثلون شيوخ عشائر حديثة والمسؤولين في القضاء اجرى في بغداد على مدى الايام الماضية سلسلة لقاءات لايجاد حلول سريعة للوضع الانساني في القضاء وكذلك بحث قضية التسليح ودعم ابناء العشائر والضغط باتجاه تحرير قضاء هيت".
واضاف الجغيفي أن "الوفد التقى رئيس لجنة الامن والدفاع في البرلمان حاكم الزاملي الذي تعهد بالتحرك على الجهات المختصة بقضية تسليح ودعم ابناء العشائر في قضاء حديثة"، لافتا الى ان "الوفد سيجري لقاءً مع رئيس لجنة اغاثة النازحين صالح المطلك لبحث الوضع الانساني في القضاء".
وبين الجغيفي أن "الوفد من المقرر له ان يلتقي برئيس الوزراء حيدر العبادي للمطالبة بتنفيذ عملية عسكرية في قضاء هيت وتحريره بالكامل من تواجد الارهابيين".
من جهته، طالب رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية حاكم الزاملي، امس، بإرسال تعزيزات عسكرية لفك الحصار عن اهالي حديثة.
واعتبر المتحدث باسم عشائر الأنبار في ناحية البغدادي إبراهيم الزبد، في تصريح سابق، أن دعم الحكومة الاتحادية للناحية ولقضاء حديثة لا يتناسب وحجم الكارثة التي حلت بهما، مؤكدا أن مواد الإغاثة لم تصل لتلك المنطقتين عقب تحريرهما.
الى ذلك، قال رئيس مجلس محافظة الانبار صباح كرحوت، امس، لوكالة "السومرية نيوز"، "وصلت 500 طن من مادة الطحين الى أهالي قضاء حديثة، (160 كم غرب الرمادي)، المحاصرين من قبل تنظيم داعش منذ أكثر من سبعة أشهر"، مبينا أن "هذه المواد سيتم توزيعها وفق نظام البطاقة التموينية على الأهالي". وأضاف كرحوت، أن "هذه الكمية من مادة الطحين تعد وجبة أولى، وهناك وجبات أخرى من نفس المادة ومواد غذائية أخرى ستصل قريبا الى أهالي قضاء حديثة وناحية البغدادي، (90 كم غرب الرمادي)، لغرض توزيعها على الأهالي المتضررين".


ص4

ليبيا.. عملية برية وجوية رداً على هجوم بنغازي
 
بنغازي- وكالات:
بدأت القوات الخاصة الليبية عملية عسكرية برية مدعومة بالطيران الحربي في بنغازي، أمس الأربعاء، ردا على هجوم انتحاري استهدف نقطتي تفتيش للجيش. ونقل موقع الوسط المحلي عن الناطق باسم القوات الخاصة العقيد ميلود الظوي إن قوات الصاعقة بدأت عملية برية مدعومة جويا أطلق عليها اسم " الشهيد"، ردا على الهجوم. وأوضح الناطق العسكري أنه تم استهداف تجمعات ومواقع تمركز قوات تنظيم "أنصار الشريعة" و"مجلس ثوار بنغازي"، بالمدفعية الثقيلة في محاور الليثي وبوعطني والقوارشة، خلال الليل. وأضاف أن سلاح الجو شن غارات كثيفة على تلك المحاور، مؤكدا أن العمليات لا تزال مستمرة. وتنخرط جماعات أنصار الشريعة ومجلس ثوار بنغازي وفجر ليبيا في عمليات تمرد ضد الحكومة الليبية، وهي جماعات مصنفة على أنها إرهابية وفق قرار من البرلمان المنتخب. وكان 7 عسكريين ليبيين قد قتلوا أول أمس الثلاثاء في الهجومين اللذين استهدفا نقطتي تفتيش في بنغازي، بعد ساعات قليلة من اقتراح الأمم المتحدة على أطراف الأزمة السياسية الدخول في مرحلة انتقالية تنتهي بانتخابات جديدة.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
استئناف عمليات البحث عن ضحايا الطائرة الألمانية
 
باريس- وكالات:
استأنف رجال الإنقاذ، أمس الأربعاء، عمليات البحث عن أشلاء ضحايا طائرة جيرمان وينغز التي تحطمت الثلاثاء الماضي في جبال الألب الفرنسية، كما يركز البحث أيضا عن سبب تحطم الطائرة التي كانت تقل 150 راكباً.
وقال مسؤولون إنه تم العثور على الصندوق الأسود. لكن الجهات المختصة في فرنسا وألمانيا أشارت إلى أن الصندوق تعرض للتلف جراء الحادث. وسيتم في الساعات القادمة نقله إلى باريس لغرض إصلاحه وتقييم المكالمات الموثقة فيه.
ومن المقرر أن تزور المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند ورئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي موقع تحطم الطائرة. وقال مسؤولون إن "البيانات الأولية أظهرت أن ما لا يقل عن 67 ألمانياً و45 أسبانياً كانوا على متن الطائرة".
ورجح مسؤولون من عواصم مختلفة وجود ضحايا من اليابان والدنمارك وإسرائيل والمكسيك وكولومبيا والأرجنتين واستراليا وبريطانيا على متن الطائرة المنكوبة.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مع تصاعد الصراع في اليمن.. اختبار جديد للقوة بين إيران والسعودية
هادي يطالب بعمل عسكري تنفذه "الدول الراغبة بالتدخل"!
 
متابعة"طريق الشعب"
مع اقتراب الحوثيين من عدن، تصبح صورة الصراع الإقليمي بين إيران والسعودية أكثر وضوحا، حيث تمدد إيران باتجاه  الحدود الجنوبية والشرقية للسعودية، الامر الذي تعتبره تماسا مع ما تسميه بـ"الخطر الشيعي"، استمرارا  في لعبة إلباس صراع المصالح بين الدولتين قميصا طائفيا.ولكل من الفريقين أوراقه، ولكن السؤال الملح هو هل سيصل الأمر إلى حد المواجهة؟ ما يعني اشعال حرب اقليمية واسعة يصعب التكهن بالدمار الذي ستسببه، والنتائج المترتبة عليها.
وأخذ الصراع السعودي الإيراني بعدا جديدا بعد سيطرة الحوثيين على مقاليد السلطة في صنعاء وتمددهم في معظم أراضي البلاد.وسيطرة الحوثيين هذه فتحت الباب أيضا أمام العديد من الأسئلة حول طبيعة الصراع الإيراني ـالسعودي في ظل سعي إيران الحثيث لإيجاد موطئ قدم لها في المنطقة بعد ما يعتبره المحللون أنه نجاحا لها في العراق وسوريا ولبنان، والذي يعتبره هؤلاء المحللون القريبون من مراكز القرار في بلدان الخليج تباطؤا سعوديا في مواجهة نفوذ إيراني متزايد. فيما يرى متابعون إيرانيون معارضون بأن السعودية تملك الكثير من الأوراق التي تستطيع توظيفها في مواجهة طهران، وأنها تستطيع بعلاقاتها، مواجهة النفوذ العسكري الايراني، والمعروف ان السعودية توظف قدراتها النفطية والمالية لفرض نفوذها، والحد من تمدد خصومها.
وفي المقابل تقف مشكلات إيران الاقتصادية، ومحدودية فرص العمل الجديدة فيها، مع تزايد الانفاق على اتساع تدخلها المباشر وغير المباشر أحيانا في الصراعات المسلحة في بلدان المنطقة. ويبدو ان المحاولات الامريكية لجر ايران الى توسيع رقعة صراعاتها المسلحة بدأت تعطي ثمارها، وللولايات المتحدة وحلفائها خبرة في توظيف هذه الأساليب ورثتها من عقود الحرب الباردة مع الاتحاد السوفيتي السابق.
التوتر في اليمن يقلق السعودية
وبالرغم من أن العديد من المراقبين يرون بأن السعودية نجحت ولو جزئيا، في صراعها مع إيران وذلك بتدخلها العسكري في البحرين، ومؤخرا نقلها الصراع الإقليمي مع طهران إلى أسواق النفط العالمية، حيث طفت على السطح موجة من الخلافات والتهديدات بين البلدين. وفي هذا الجانب نقلت وكالات الأنباء عن الرئيس الإيراني حسن روحاني تهديده الدول المسؤولة عن انخفاض أسعار النفط بأنها "ستندم" بسبب تأثر الخزانة الإيرانية بانخفاض أسعار النفط ويستند التهديد الايراني الى النجاحات المتحققة في اليمن والعراق واستمرار نظام الرئيس السوري بشار الاسد، والنجاح  في تسليح حزب الله في لبنان، في وقت تعاني فيه من حصار، فكيف سيكون الحال إذا ما أدى التقارب مع الولايات في مفاوضات الملف النووي الى حلحلة الحصار المفروض عليها، وصولا الى رفعه؟.
هل ستتدخل السعودية في اليمن؟
وعلى الرغم من ان لوحة الصراعات في المنطقة والعالم تشير الى صعوبة تدخل عسكري سعودي في اليمن، ما يعني دخول البلدين في حرب مباشرة ومفتوحة، وغير محسوبة النتائج ، حتى بالنسبة للبلدان الغربية. ناهيك عن ان الجيش السعودي رغم امتلاكه أسلحة متطورة، الا انه يفتقر لخبرة قتالية، وصدامه المسلح مع الحوثيين عام 2009 يعد دليلا ملموسا على ذلك، بالمقابل تقف ايران صاحبة الخبرة المتراكمة في الحروب المباشرة، او المشاركة في حروب بالنيابة تخوضها قوى ترتبط بها سياسيا وعسكريا.
وبالرغم من احتدام الصراع بين السعودية وإيران، يرى البعض أن هنالك أطرافا سعودية وإيرانية لا تريد أن تصل الأمور إلى حد المواجهة، وهو ما تؤكده  نداءات كثيرة من الساسة الإيرانيين وجهت الى المرشد الاعلى علي خامنئي من أجل تلطيف الأجواء مع الرياض، مذكرة إياه بتدخل الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر في اليمن، والذي فشل هناك بالرغم من الدعم العربي اللا محدود له في تلك الفترة.
ومن المؤكد ان صراع المصالح بين البلدين يمثل عاملا لتعميق عدم الاستقرار في جميع بلدان المنطقة، التي تعيش صراعات مسلحة من اجل الهيمنة على السلطة والموارد المالية، وتحديد شكل وهوية البديل القادم في البلد المعين. وان الخاسر الاكبر من صراع هذين القطبيين الإقليمين هي القوى المدنية والديمقراطية، ومشروعها المفضي، باشكال مختلفة في النهاية إلى بناء دولة مدنية ديمقراطية.
هادي يفتح الباب أمام تدخل خارجي!
طلب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي من مجلس الأمن الدولي دعم عمل عسكري تقوم به "الدول الراغبة" للتصدي لتقدم الحوثيين.
ويريد هادي أن يتبنى المجلس المؤلف من 15 عضوا قرارا يجيز "للدول الراغبة في مساعدة اليمن تقديم دعم فوري للسلطة الشرعية بكل السبل والإجراءات لحماية اليمن والتصدي لعدوان الحوثيين".
وقال هادي إنه طلب من جامعة الدول العربية ومجلس التعاون الخليجي "تقديم جميع الوسائل الضرورية فورا بما في ذلك التدخل العسكري لحماية اليمن وشعبه."
واستشهد هادي بالمادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة التي تشمل الحق الفردي أو الجماعي في الدفاع عن النفس ضد الهجوم المسلح كمبرر قانوني لطلب المساعدة العسكرية من الدول العربية.
وكتب هادي في الرسالة "واجهت كل جهودنا من أجل تسوية سلمية الرفض المطلق من قبل الحوثيين الذين يواصلون عدوانهم لإخضاع بقية المناطق الواقعة خارج سيطرتهم... هناك قوافل عسكرية تتجه لمهاجمة عدن وبقية الجنوب."
ونشر هادي قوات من الدبابات والمدفعية على عدد من الطرق التي تربط بين شمال اليمن وجنوبه. ويتصدى عدد من أفراد القبائل ووحدات الجيش الموالية له لتقدم الحوثيين وتصاعد القتال منذ مطلع الأسبوع.
تقارير: تحرك عسكري سعودي
وقال مسؤولون أمريكيون إن السعودية تحرك معدات عسكرية ثقيلة تضم مدفعية إلى مناطق قريبة من الحدود مع اليمن مما يزيد مخاطر انجرار المملكة إلى الصراع المتفاقم في اليمن.
وقال مصدران بالحكومة الأمريكية إن المدرعات والمدفعية التي تحركها السعودية قد تستخدم لأغراض هجومية أو دفاعية. وقال مسؤولان أمريكان آخران إن الحشد العسكري يبدو دفاعيا.
ووصف أحد المصدرين الحكوميين حجم الحشد العسكري السعودي على حدود اليمن بأنه "كبير" وقال إن السعوديين ربما يستعدون لشن ضربات جوية للدفاع عن هادي إذا هاجمه الحوثيون في مدينة عدن بجنوب البلاد.
وقال مسؤول أمريكي آخر طلب عدم نشر اسمه إن واشنطن حصلت على معلومات مخابراتية عن الحشد العسكري السعودي. لكن لا توجد أنباء عن الموقع المحدد للحشد العسكري أو الحجم الفعلي للقوات التي تم نشرها.
وتواجه السعودية خطر امتداد الاضطرابات عبر الحدود الممتدة بطول 1800 كيلومتر مع اليمن وإلى المنطقة الشرقية التي تقع فيها أغنى الحقول النفطية.
 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بوكو حرام تخطف 500 طفل
 
وكالات:
قال سكان في بلدة داماساك النيجيرية، المحررة من سيطرة بوكو حرام،إن الجماعة "خطفت 500 طفل من هذه البلدة". وتكثر حالات الخطف في نيجيريا للأطفال والنساء. بالإضافة إلى عمليات القتل، فقد أشارت تقارير مؤخرًا إلى أن عشرات النساء اللواتي ارغمن على الزواج من مقاتلين اسلاميين ينتمون الى بوكو حرام، وتم قتلهن قبل استعادة القوات الحكومية باما شمال شرق نيجيريا.
 
الجيش الأمريكي باقٍ في أفغانستان
 
وكالات:
أعلن الرئيسان الأمريكي باراك أوباما والأفغاني أشرف غني، أن واشنطن ستحتفظ بحوالي 10 آلاف جندي من جيشها في أفغانستان حتى أواخر 2015. ومن المتوقع أن يتركز العسكريون الأمريكيون على الأراضي التابعة لسفارة الولايات المتحدة في العاصمة كابول. على ما يبدو أن واشنطن اضطرت إلى إعادة النظر في هذه الخطط في ظل المخاطر التي لا يزال يشكلها مسلحو حركة "طالبان" وتنظيم "القاعدة".
 
عقوبات لقادة جنوب السودان
 
وكالات:
هدد مجلس الأمن الدولي بفرض عقوبات على شخصيات كبيرة في جنوب السودان بسبب تحركات او سياسات تهدد الأمن والاستقرار بعد أن فشل زعماء البلاد في عقد اتفاق سلام. وأكد مجلس الأمن مجددا نيته "فرض عقوبات ردا على الوضع، وقد تشمل حظر أسلحة واختصاص شخصيات كبيرة مسؤولة عن تحركات او سياسات تهدد سلام او أمن او استقرار جنوب السودان".
الاتحاد الأوروبي وكوبا: نحو اتفاق
 
وكالات
قالت مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فديريكا موجيريني إن الاتحاد الأوروبي وكوبا إتفقا على تسريع وتيرة المحادثات لتحسين العلاقات بينهما على أمل التوصل إلى أساس اتفاق بنهاية العام الجاري. وبدأ الاتحاد الاوروبي وكوبا مفاوضات في أبريل من العام الماضي لإعادة صياغة اتفاق سياسي ثنائي في إطار تعزيز العلاقات منذ أن رفع الاتحاد الذي يضم 28 دولة العقوبات الدبلوماسية عن هافانا عام 2008. ووصفت العلمية السياسية بأنها "بطيئة" لكنها قالت إنها تكتسب زخما، ومن المقرر أن يزور وزير الخارجية الكوبي برونو رودريجيس موجيريني في بروكسل في 22 أبريل .
 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
في تونس.. انطلاق المنتدى الاجتماعي العالمي تحت شعار:
شعوب العالم موحدة ضد الإرهاب
تونس – وكالات
افتتح يوم أمس الأول في تونس، فعاليات المنتدى الاجتماعي العالمي بمظاهرة عالمية تحت شعار "شعوب العالم موحدة ضد الإرهاب" شارك فيها نشطاء ضد الإرهاب من 140 دولة، ومشاركة شخصيات عالمية معروفة من المجتمع الدولي ومؤسسات هامة ووزراء من بينهم وزير العدل الفرنسي ووزير حقوق الإنسان البرازيلي ووزير العلاقات الدولية بالبرازيل ورئيس المجلس الوطني لحقوق الانسان بالبرازيل الى جانب وفد يضم قرابة 16 شخصا من البرلمانيين الاوروربين وحوالي 20 برلمانيا من المغرب، و5 أشخاص من الاتحاد الأوروبي.
وجاءت مساهمة العراق بوفد يضم 25 ناشطا مدنيا من مختلف مناطق العراق.
وهذه المرة أيضا، تحتضن تونس المنتدى الاجتماعي العالمي بعدما احتضنته، في ربيع عام 2013، وتستمر أعمال المنتدى من 24 الى 28 آذار الجارى.
و تعد هذه الدورة محطة هامة على درب مواصلة الكفاح الاممي الهادف الى التغيير الاجتماعي والاقتصادي من خلال العدد الكبير للمشاركين الذي تجاوز 80 ألف مشارك يمثلون 140 .
وستتواصل أعمال الدورة الرابعة عشر للمنتدى في أنشطة متنوعة منها مختصة بالنساء وأخرى بالشباب ومئات الأنشطة التي تنظم ذاتيا.
وجاءت المظاهرة كرد شجاع وتحدي للعملية الإرهابية التي نفذت في متحف باردو والتي أسفرت عن مقتل 20 سائحا وإصابة 38 آخرين من حوالي 11 دولة أجنبية.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أوباما: لا نقبل سياسة نتنياهو الرافضة للدولة الفلسطينية
 
واشنطن- وكالات:
أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما، أن سياسة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو لا تبقي أفقا لقيام دولة فلسطينية إلى جانب دولة إسرائيل في المستقبل القريب.
قال أوباما إن "عدم قيام دولة فلسطينية أمر لا تستطيع الولايات المتحدة قبوله".
وأشار أوباما إلى أن "الولايات المتحدة حتى إذا قبلت توضيحات نتنياهو بخصوص تصريحاته، فذلك لن يستبعد إقامة دولة فلسطينية في الأفق المنظور".
وتابع الرئيس الأمريكي إنه "لا يرى أي تقدم في إحداث أطر معقولة من شأنها أن تؤدي إلى قيام دولة فلسطينية، حتى في حال تطبيق جميع الشروط والضمانات لأمن إسرائيل".
وتطرق اوباما الى حتمية قيام الدولة الفلسطينية بالقول، "لا يمكننا أن نتظاهر أن هناك فرصا لا وجود لها، في الحقيقة لا يمكننا مواصلة تأسيس سياستنا على ما لن يحدث في غضون بضع سنوات على الأقل، وهو أمر بديهي للجميع"، مشيرا إلى أن "ذلك سيقوض الثقة بالولايات المتحدة".
وتعهد الرئيس الأمريكي بمواصلة التعاون مع كل من إسرائيل والفلسطينيين للبحث عن حل مقبول لدى الطرفين. كما أكد أوباما أن التعاون العسكري بين البلدين سيحافظ على وتيرته.
وذكر أوباما أن خلافاته مع رئيس الحكومة الإسرائيلية "جوهرية" وليست شخصية، مضيفا أن علاقاته مع نتنياهو هي "علاقات عمل".
ولفت إلى أن لب الحديث يدور عن اختلاف وجهات النظر بين واشنطن وتل أبيب إزاء قضية الدولة الفلسطينية وتطبيع العلاقات بين إسرائيل والفلسطينيين.
واستطرد أوباما قائلا: "باعتقادنا إن تعايش الدولتين هو السبيل الأمثل لضمان أمن إسرائيل وتحقيق أماني الفلسطينيين وإحلال الاستقرار في المنطقة. تلك هي رؤيتنا.. أما رئيس الوزراء نتنياهو فرأيه مختلف".
وأفاد الرئيس الأمريكي بأن إدارته قد أقدمت على إعادة النظر بعملية التسوية الإسرائيلية الفلسطينية، والتي لا تزال الولايات المتحدة تخطط للقيام بدور الوسيط فيها.
وكان الرئيس الأمريكي قد رفض لقاء نتنياهو أثناء زيارته إلى واشنطن والتي قام بها للتوجه إلى الكونغرس بشأن الملف النووي الإيراني بالالتفاف على البيت الأبيض. وبرر أوباما رفضه حينها بقرب الانتخابات التشريعية الإسرائيلية وعدم نيته التدخل في العملية بدعمه لمرشح دون آخر.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مهاجرون غادروا ولم يعودوا حتى الآن
أوكرانيا: أكثر من مليون نازح داخلي
كييف- وكالات
على ضفاف نهر دونيتس، الأجواء هادئة، مع أن الحرب، على بعد 50 كيلومترا أرغمت السكان على الهجرة، البعض منهم جاءوا إلى هذه المناطق الهادئة، وآخرون إلى مخيم صيفي قريب للأطفال، انهم مهاجرون داخلياً، اشخاص فروا من الحرب لكنهم لم يغادروا البلد.
وعلى الرغم من إتفاق وقف إطلاق النار، فالقصف مستمر في ديبالتسيفي، و تقول احدى النازحات لوكالة "يورونيوز"، "الجميع ينتظر ما يحدث في ديبالتسيفي حالياً، قوات الانفصاليين هناك، لا أحد يعرف ما سيحدث، اننا ننتظر، الجميع لديه أقارب هناك. بالتأكيد، نريد أن نعود لنرى ما يحدث".
أما رب اسرة اخرى نازحة يقول "أدير فريق الاطفاء في محطة قطار ديبالتسيفي،  موظفونا يريدون أن يعودوا إلى العمل، لذلك نخطط للعودة، لنطلع على الوضع هناك، وعدونا بالحصول على راتب هناك، لكن بالطبع إن إستمر الوضع على هذا الحال سنغادر المكان لأننا نريد لطفلتنا حياة طبيعية وتعليما طبيعيا، قنبلة سقطت على شقتنا حطمت الشرفة وزجاج النوافذ حالياً، هيكل المنزل لا يزال، لذلك، نفكر بالعودة".
نازحة اخرى تتحدث "جئنا من بلدة بعيدة، مجرد حدوث ضوضاء في الغرفة المجاورة نخشى أن يبدأ القصف هنا ايضاً، نصغي جيداً لنعرف هل يوجد قصف أو معارك في الخارج فالوضع مخيف، ونأمل العودة حين ينتهى كل شيء، لا أدري كيف يمكن لوقف إطلاق النار أن يضع حداً للقتال، لكن اقاربنا يقولون أن الوضع أسوأ من ذي  قبل هناك".
ووفقا للأمم المتحدة، في أوكرانيا هناك أكثر من مليون ومائة ألف نازح داخلي، الأغلبية فرت من دونباس شرقي أوكرانيا،وهناك عشرون ألف مهاجر غادروا شبه جزيرة القرم، الكثير من الذين ما زالوا يعيشون في منطقة الصراع تقدم لهم ، المساعدات الإنسانية والإسعافات الأولية.
دانيال جريستل، العامل في منظمة إنسانية، يقول "فريقنا جلب أغطية بلاستيكية لأن الكثير من المنازل تضررت من اطلاق الصواريخ وقذائف الهاون، حالة إصلاح إضرار القصف هي الأولوية، وهي ايضاً لذوي الاحتياجات الخاصة، والمسنين الذين يعيشون وحدهم، والأمهات الوحيدات، فبعض الأشخاص لا خيار لهم، انهم يعيشون في سراديب المباني".
ويرفض متقاعد مسن الرحيل بالقول "لماذا أغادر؟ عشت كل حياتي هنا في بوباسنا، قبل ان أتقاعد كنت أعمل في محطة القطار، تقاعدت قبل عام، لم افكر ابدا بالمغادرة، كنت أخطط للعيش هنا إلى الأبد، حتى لو قررت لا مكان عندي أذهب إليه، لا رغبة لي في العيش في مكان آخر، اذ لا أحد لي في أي مكان".
وعلى خط المواجهة يحتاج السكان لكل شيء للغذاء، والمياه، والرعاية الطبية، فيما تحاول المنظمات الإنسانية أن تتعامل مع هذه الاحتياجات، بتخصيص بعض المنح النقدية.
وتستضيف بلدة سوليدار النازحين وهي احدى المدن القريبة من القتال، في مستشفى محلي، حيث تذكر التقارير ان الذين تركوا منازلهم بسبب القتال، فروا إلى داخل بلدهم، يعاملون كنازحين داخليين، وبإمكانهم التسجيل في مكاتب الخدمة الاجتماعية الحكومية لطلب المساعدة الاجتماعية، وهذا ينطبق حتى على الذين لم يغادروا لكن منازلهم دُمرت، أو الذين يعيشون في مراكز جماعية، بإمكانهم طلب المساعدة.
وتقول مديرة المستشفى المحلي، "كل هؤلاء الأشخاص يعيشون بدعمنا الكامل، هنا في المستشفى لم نحصل على أية تخفيضات أو تعويضات لفواتير المياه والكهرباء، ندفع مبلغاً كبيراً بسبب الإفراط في استخدام الكهرباء والماء والأدوية، انهم لم يحصلوا على أي شيء. المتطوعون يساعدونا قليلاً".
إحدى المقيمات في المستشفى تقول: "نعيش في سوليدار لكننا لم نحصل على وضع النازحين، قالوا لنا لأن العلم الأوكراني لا يزال في بوبانسا، حيث كنا نعيش، بيد أن القصف مستمر هناك والقتال ايضاً".
وبشأن المنح النقدية تقول نازحة ان "المنح النقدية تختلف وفقاً لاحتياجاتهم الخاصة، قد تتراوح بين 50 دولارا إلى 300 دولار لكل أسرة، هذا يتوقف على الحاجة. إن كانوا بحاجة إلى عملية جراحية لأطفالهم مثلاً، أو إلى حاجة ضرورية في فصل الشتاء، كالبطانيات والملابس لأن منازلهم دُمرت".
 

ص5

اهالي "القبلة" في البصرة يناشدون الحكومة المحلية
 
متابعة "طريق الشعب"
تعددت المشاكل الخدمية في المناطق والمدن التابعة لمحافظة البصرة  بين تراكم النفايات لقلة التخصيصات وبين غياب شبكات تصريف المجاري ما تسببت بظهور مستنقعات المياه الآسنة وهذه مشكلة بيئية خطيرة لانتشار وتكاثر الحشرات الضارة وانبعاث الروائح الكريهة فضلا عن مخاطرها الصحية على حياة الانسان.
اما معاناة اهالي منطقة القبلة في البصرة فتتمثل بحرمان المنطقة من منظومة تصريف المياه الثقيلة، وهذا ما دفعهم الى شق المبازل والسواقي لغرض تصريف مخلفات المياه او تصريفها في الاراضي الفارغة، لكن سرعان ما تحولت تلك الساحات والطرق الى مستنقعات للمياه الآسنة وبشكل كبير جدا بحيث لا يمكن معالجة المشكلة بجهود شخصية من قبلهم ، لذا ناشدوا الحكومة المحلية  للحد من إتساع مساحات المستنقعات المائية التي نتجت عنها مشاكل بيئية تسببت بحدوث امراض جلدية لهم، لكن من دون جدوى لان المشكلة قائمة ومنذ فترة طويلة، فالمنطقة مهملة بحسب قولهم.
 عليه سكنة القبلة في البصرة يطالبون مجلس المحافظة النظر في مشكلتهم عبر شمول المنطقة بمشاريع الاعمار الخدمية والبنى التحتية ومنها مد شبكة لتصريف المياه الثقلية للتخفيف من بعض معاناتهم خاصة انها تزداد سوءا في موسم الامطار حيث يتعذر على الاهالي والطلبة الخروج من بيوتهم لاتساع تلك المستنقعات.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أصحاب "مقاطعة " أبو دشير يطالبون بفرز اراضيهم
بغداد - وكالات
طالب أصحاب مقاطعة " ابو دشير" جنوبي العاصمة، أمانة بغداد والحكومة بفرز الأراضي التي اشتروها، حيث يبلغ عدد الاراضي في المقاطعة نحو 23 ألف قطعة أرض وقد تم توزيعها في عهد النظام السابق على منتسبي الجيش العراقي السابق والمواطنين، وتقع تحديدا على الطريق الرابط بين منطقتي الدورة وعويريج جنوبي بغداد.
فيما أكدوا أن غالبيتهم لا يملكون منازل خاصة بهم وهم بحاجة إليها حالياً، في حين استبعدت أمانة بغداد فرز أراضيهم هذا العام لأسباب "مالية وفنية".
وقال الناشط المدني أبو عماد البياتي: نحن تجمع أصحاب الأراضي في أبو دشير والتي عددها 23 ألف قطعة أرض نطالب بفرز أراضينا التي تقع ضمن مسؤولية قاطع بلدية الرشيد.
وأضاف البياتي أن هذه الأراضي وزعها النظام السابق منذ 14 سنة وتم بيعها من قبل أغلب أصحابها الى المالكين الجدد وهولاء   يمتلكون سندات أصولية صادرة من قبل طابو البياع.
وأشار الناشط المدني إلى أن أمانة بغداد خصصت مبلغاً لفرز الأرض في عام 2013،  وفعلا تمت المباشرة بفرزها بعد وضع التصاميم لها،  وقد فرزت ما يقرب من 800 أرض من مجموع 23 ألفاً، الا ان المشروع توقف بحجة الحاجة إلى تخصيصات أخرى.
وتابع البياتي خلال استفسارنا عن حجم التخصيصات المطلوبة وجدنا أن كل أرض بحاجة إلى 100 ألف دينار أي المبلغ الكلي يبلغ مليارين ونصف المليار دينار، مع العلم أن الأمانة خصصت ملياراً ونصف المليار عام 2013.
من جانبه قال أحد الذين يملكون قطعة أرض سكنية في المنطقة مجيد راضي في حديث إلى (المدى برس): إن على أمانة بغداد ورئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي الالتفات إلى الفقراء خاصة وأن النصوص الدستورية تؤكد على توفير سكن لكل عائلة.
ولفت راضي إلى أن مطالبنا بفرز أراضينا ليست استجداء وإنما هي المطالبة بحقنا الذي لم يعط لنا، موضحاً أن أصحاب الأراضي رفضوا السكن بالعشوائيات أو حتى السكن بأرض زراعية، وصممنا أن لا نبني سكننا إلا على أرض نملكها، فيما الحكومة تغبن حقنا لأنها لا ترغب بفرز أراضينا التي نملكها والتي اشتريناها من أموالنا الخاصة.
ودعا راضي الجهات المعنية إلى استقطاع مبلغ الفرز من أصحاب الأراضي، من خلال أخذ مبلغ الفرز والبالغ 100 ألف دينار أو أكثر عند مراجعتهم للدوائر الحكومية لغرض البناء أو لتثبيت الحدود.
من جهته قال سيف ناجح وهو يملك أرضاً سكنية غير مفروزة : إن المنطقة لو تم فرزها فتستطيع استيعاب نحو 100 ألف نسمة من الذين يملكون 23 ألف قطعة أرض، مضيفاً ان فرز الأراضي حل لجزء كبير من مشكلة السكن في بغداد.
وأعرب ناجح عن أمله بأمين بغداد الجديد عبر الالتفات إلينا، خاصة وأن مبلغ الفرز ليس كبيراً جداً.
بدوره قال المستشار الإعلامي لأمانة بغداد حكيم عبد الزهرة في حديث لـ(المدى برس): إن فرز الأراضي مرتبط بالتخصيصات المالية، مرجحاً عدم إكمال الإفراز هذا العام سواء في أبو دشير أو في مناطق أخرى كالصابيات والثعالبة. 
وتابع عبد الزهرة أن عدم فرز هذه القطع السكنية في بغداد كان لأسباب مختلفة بعضها، التخصيص المالي الذي واجهنا مشكلته خلال هذه السنة والسنة الماضية، وفنية كون المنطقة لا تحتوي على خطوط ماء وشبكات صرف صحي.
وكانت أمانة بغداد، عزت في شباط 2014 تأخرها في حسم الأراضي التي وزعها النظام السابق في منطقة أبو دشير، جنوبي العاصمة، لعدم اكتمال الخدمات فيها، وبيّنت أنها أنهت فرز ثلثيها بأمل الانتهاء منها خلال الشهر المقبل.
يذكر أن العراق يعاني أزمة سكن خانقة نظراً لتزايد عدد سكانه، قياساً بعدد المجمعات السكنية، إضافة إلى عجز المواطن ذي الدخل المحدود عن بناء وحدة سكنية خاصة به، بسبب غلاء الأراضي ومواد البناء.
 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سيفونة .. وخط أخضر!
 
اخواني المگاريد.. كان يا ما كان في غابر الزمان رجل مفتول الشارب قوي «المنكعين» يرتدي بدلة «زيتوني» وحذاء جلدي قهوائي اللون حاملاً على كل كتف من كتفيه خطاً اخضر و»سيفونة» ذهبية اللون، وصورة القائد الضرورة على شكل «مدالية» معلقة على صدره من جهة القلب.
هذا الجلاد كان يعشق مطاردة المگاريد لاشراكهم في مطاحن حروب سيد نعمته، حيث نافس «فيثاغورس» باختراعاته التي لا تأتي على البال أو الخاطر، فهو صاحب نظرية حمل الدرج بـ»الدربونة» مع رهط من اشباهه للصعود الى سطوح الناس لاقتياد الشيب والشباب الى ما كان يسمى في حينها الجيش الشعبي، وله اختراع آخر عجيب وغريب حين أخذ سيارة «سكانيا لوري» قلاب مع سائقها «صخرة» ليتوجه بها فجراً الى مسطر العمالة وبحجة أنه مقاول وبحاجة الى عمال البناء وخصوصاً «الكراكة». وحين امتلأ حوض السيارة اقتاد الجميع الى معسكر بسماية لغرض التدريب. هنا صح القول «لا ابو علي ولا مسحاته».. وللتاريخ اقول انه هو المسؤول عن بتر قدم شقيقي حين اقتاده الى المطحنة وعمره لم يتجاوز 17 سنة!
مقابل ذلك لي عم أعتقل في ستينيات القرن الماضي لانه صديق للشيوعيين، حيث دخل السجن لا يقرأ ولا يكتب وصادف ان كان معه في السجن القيادي الشيوعي حمزة سلمان الذي علمه القراءة والكتابة وبعد اطلاق سراح عمي أخرج حمزة سلمان من جيبه «نص دينار» وسلمه له كمصروف!
اخواني المگاريد.. بعد سقوط الصنم على ايدي من نصبوه، اختفى صاحب الزيتوني مع عائلته. وبعد فترة ليست بالقصيرة عاد متألقاً، في اصابعه محابس عدة وجبينه مختوم من اثر السجود، مرفوع الرأس كون اولاده ينتمون الى احد الاحزاب الاسلامية، رافعين شعار «شحده اليوصل يم حدنه».
بالمقابل ايضاً.. ابن عمي المذكور ادناه شاب واستحق الزواج بنجاح ساحق وصادف ان شاهد فتاة في الحي تسير فاعجبته. ولكن قبل الاعلان عن موعد الخطوبة رفض ابوها الزواج رفضاً قاطعاً كون هذه العائلة تقدمية.. تبين ان والدها هو صاحب الزيتوني بعينه وشحمه ولحمه..
آخر القول.. سألت عمي.. يا عم أولا تعرف تاريخ وحاضر هذا الجلاد؟
أجابني: عمو اعرف، اعرف، لكني كنت اتطلع الى المصالحة الوطنية، وها ان الجماعة صارت شغلتهم «خرط» لا مصالحة، ولا مصارحة..
 
غالي العطواني
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
النازحون في أربيل بانتظار المساعدات الحكومية
 
متابعة "طريق الشعب"
بالرغم من حلول فصل الربيع، فإن العائلات النازحة في اقليم كردستان ما زالت تشكو البرد لاسيما في الأيام الأخيرة الماضية حيث شهدت عودة مفاجئة لموجة البرد والصقيع في مناطق الإقليم، ما تسببت في حدوث إصابات مرضية للكثير من الأطفال النازحين وبخاصة ممن يسكنون في هياكل البنايات التي تفتقر إلى وجود الشبابيك والأبواب، في ظل المساعدات الشتوية الشحيحة، الأمر الذي أكده مدير منظمة الفلوجة للإغاثة محمد الكرطاني في حديثه لـ"القرطاس نيوز" حيث قال : أن الإمكانات المتوافرة لا تتناسب وحجم العائلات النازحة الموجودة.
وأضاف أن "المساعدات المقدمة من المتبرعين سواء كانوا منظمات أو أشخاصاً، لا تسد حاجة جميع العائلات النازحة، لكون قضاء شقلاوة وحده يضم أكثر من 8500 عائلة، ما يضطرنا إلى تقسيم العائلات على شكل دفعات، ولكن بالمحصلة يبقى النقص موجوداً".
ولفت إلى انهم قد قاموا بتوزيع الحصة الشتوية التي تضم المفروشات ومدفأة، "إلا أننا لم نستطع تغطية جميع العائلات".
أما المواطن أبو عمر، النازح من الفلوجة إلى شقلاوة، فقد طالب الحكومة بإيجاد حلول آنية، لان البرد أدى إلى التسبب في المرض لأغلب أفراد عائلته بسبب النقص في المواد الغذائية ومواد التدفئة، وقال : إضافة إلى أني لا أملك راتباً لأعيل أسرتي كما لا استطيع العمل لكوني مريضاً.
وتابع حديثه: عائلتي تعيش على المساعدات المقدمة من المنظمات الإنسانية الموجودة في الإقليم.
أم محمد، أم لأربعة أطفال ذكرت: أكبر طفلة لدي عمرها عشر سنوات وأصغر أبنائي محمد يبلغ من العمر ثلاث سنوات، وزوجي قتله داعش، والآن أنا أعيش على المساعدة المقدمة من المنظمات الإنسانية وبعض المتمكنين مادياً.
وأشارت إلى أن ظروف إقليم كردستان المناخية أدت إلى مرض أطفالي، لكوني أسكن أحد الهياكل وهو سكن بائس إضافة إلى تسببه بأمراض تضطرني إلى تحمل مصاريف الأدوية التي لا استطيع دفعها.
الكثير من النازحين بانتظار الدعم الحكومي والدولي الكفيل بانتشالهم من حالهم البائس إلى مستوى يليق بعيش المواطن في بلده ، إلى ذلك ما زال حلمهم الكبير قائماً بالعودة إلى ديارهم والعيش كالسابق بعد تحريرها من يد الإرهاب من قبل الحكومة.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
شارع المصرف في البلديات تحول إلى سوق!
 
عامر عبود الشيخ علي
يعاني سكنة منطقة البلديات محلة (738) التجاوزات الكثيرة وخاصة تجاوزات الباعة المنتشرين على امتداد شارع المصرف، اذ تحول هذا الشارع الى سوق كبير وموقف للسيارات المحملة بالفواكه والخضروات والسمك الحي والبيض وغيرها من المواد الغذائية والمنزلية، ما سبب ارباكاً في سير السيارات ومرور المواطنين،  وبالتالي حصول العديد من حوادث السير والازدحام، ولابد من الاشارة الى انتشار الاوساخ والنفايات والروائح الكريهة وانسداد فتحات تصريف مياه الامطار الموجودة على جانب الشارع جراء رمي مخلفات السوق في عرض الطريق.  عليه يناشد المواطنون الجهات المعنية وبخاصة امانة بغداد الى رفع تلك التجاوزات ومحاسبة المتجاوزين.
 الجدير بالذكر ان هذه السيارات تقف امام قسم النظافة في منطقة البلديات يوميا ومنذ سنوات وهي في ازدياد مستمر، ولم تقم الجهات المعنية بمنعهم او محاسبتهم علما ان هؤلاء الباعة يعرضون بضاعتهم في الشارع وعلى الارصفة والجزرات الوسطية المزروعة بالاشجار والازهار والتي تضررت كثيرا نتيجة لذلك. 
 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الحل بوضع جسر لعبور المشاة
في منطقة الدورة
 
توجد على الخط السريع الممتد من جسر الدورة فتحة تسمى بـ (فتحة آسيا) وعند هذه الفتحة غير النظامية تحدث دائماً مشاكل كبيرة جداً لعدم تمكن اي مواطن من العبور للجهة الاخرى، فالفتحة تقع على اتجاهين ذهاباً وإياباً لهذا تقع حوادث كثيرة.
نطالب الجهات المعنية الاهتمام بهذا الموضوع بجدية تامة وان تجد حلاً لهذه المعاناة التي اثقلت كاهل الكثير من الاهالي وطلاب المدارس عند ذهابهم وايابهم من والى المدارس.  ويقترحون وضع جسر للمشاة ليتسنى للجميع العبور عليه بسلامة من دون ان يتعرض احد ما لاي حادث دهس. لان سلامة المواطنين تكون بالدرجة الاولى من الاهمية.
ويرجون من الجهات صاحبة العلاقة ايلاء القضية اهتماماً جدياً لانها تمس حياة أبنائهم الطلبة .
 
اهالي حي آسيا
 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ينعى الاتحاد العام لنقابات عمال العراق فقيده الراحل جاسب عودة حسن عضو مكتبة التنفيذي الذي وافاه الأجل صباح اليوم الأربعاء 25 / 3  / 2015 أثر مرض ألم به مؤخراً. لقد كان الفقيد الراحل مثالاً للنقابي العمالي المتفاني من أجل خدمة الطبقة العاملة العراقية وحركتها النقابية ومناضلاً من اجل الدفاع عن حقوق ومصالح شعبنا العراقي.
أن وفاة الفقيد الراحل جاسب عودة حسن خسارة كبيرة للحركة النقابية العمالية العراقية والحركة الوطنية العراقية الذي ناضل من اجل الدفاع عن حقوقها مصالحها بروح وطنية ونقابية عالية.
والاتحاد العام لنقابات عمال العراق يتقدم بأحر التعازي والمواساة لعائلة الفقيد وأهله وذويه ولعمال العراق وحركتهم النقابية ويلهمهم الصبر والسلوان .تغمد الله الفقيد الراحل برحمته الواسعة وأنا لله وأنا اليه راجعون.
 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
� بمزيد من الحزن والاسى تعزي محلية واسط للحزب للشيوعي العراقي ، عائلة الرفيق الصحفي عبد الله فضيل الذي وافاه الاجل على اثر مرض عضال . كان الرفيق مخلصا للحزب وافكاره ومقتدرا في عمله الصحفي ، خدم الحزب والجريدة منذ عام 2003.  الذكر الطيب للمرحوم والصبر والسلوان للعائلة جميعا .
� تنعى منظمة الاعظمية للحزب الشيوعي العراقي الرفيق عبدالله داود سلمان «ابو سعد» الذي توفي اثر مرض عضال.. الذكر الطيب للفقيد وللعائلة الصبر والسلوان.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
واقع خدمي هزيل في حي الجهاد
يشكو اهالي منطقة حي الجهاد/ المخابرات/ الشيشان الواقع الخدمي البائس لمنطقتهم، فضلا عن الإهمال واللامبالاة لمطالب الناس من قبل الجهات المعنية، حيث تحولت المنطقة الى مكب للاوساخ والنفايات وانقاض البناء وبالتالي شكلت بيئة ملائمة لتكاثر وانتشار البعوض والذباب ما اثار استياء الاهالي وامتعاضهم ، فاضطرهم الوضع الخدمي المتردي في المنطقة الى تقديم العديد من الشكاوى الى بلدية الرشيد لكن دون جدوى لا احد يستجيب لمطالبهم، وبعد ان عجزوا عن تلبية مناشدتهم لجأوا الى نشر الشكوى في الصحف المحلية علها تكون اضاءة لكي تستدل بها الجهات المختصة للمسارعة في معالجة الخلل الخدمي في منطقة حي الجهاد.
كما يعانون من مشروع شارع 60 الذي بدأ تنفيذه عام  2012 ولغاية الان، اذ تحول المشروع الى وبال على الاهالي بسبب السلبيات العديدة ، والتي انعكس تأثيرها على حياة سكنة المنطقة اليومية، فبعد تعبيد الرصيف، تم حفر الشارع وتركت انقاض الحفريات على حافة الرصيف على هيئة تلول ترابية، ما شكل صعوبة حقيقة في دخول وخروج المواطنين من المنطقة والامور تسوء عند تساقط الامطار .
علما ان اهالي المنطقة لديهم كتاب من امانة بغداد  يشير الى وضع حاويات في الحي  وتعديل الشوارع لكن للاسف الشديد لم ينفذ ما جاء في هذا الكتاب لغاية الان. عليه يتساءلون الى متى يبقى هذا الحال على ماهو عليه؟
واخيرا يطالبون المسؤولين في امانة بغداد بزيارة المنطقة للاطلاع على وضعها المزري والتحرك نحو تحسين مستوى الخدمات فيها .
 
اهالي حي الجهاد/ الشيشان
 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
شكر على تعزية
 
بقلب ملؤه الامتنان والعرفان ، وراسخ الحفاظ ودائمه ، ولسان عاجز عن شكر الجميل ، على المشاعر الجياشة والمواساة الكريمة المؤنسة ، يتقدم الإعلامي الشيخ عبد الحسين الشيخ عبدالحسن الساعدي ، ( أبو مسار ) بالأصالة عن نفسه والنيابة عن عائلته وعشيرته ، إلى الذوات من السادة المعزين بوفاة كريمته المرحومة ( نور ) ، من حكوميين ومسؤولين سياسيين  وعلماء دين ، وقادة أمنيين وعسكريين وقادة أحزاب سياسية ، وأساتذة جامعيين وأكاديميين وإعلاميين ومثقفين ومنظمات مجتمع مدني وشيوخ قبائل ورؤساء عشائر كرام ومن ناب عنهم ومن مثلهم ، ومن تجشم عناء السفر من المحافظات ، ومن أوفد عنه من يمثله من الموجودين داخل البلد وخارجه من الأصدقاء والأقرباء ، ومن أبرق رسائله ، أو تواصل عبر العديد من مواقع التواصل الاجتماعي ، يتقدم بالشكر الجزيل والامتنان الوافر ، متمنين للجميع موفور الأمن والسلامة من كل سوء.

ص6

أنا بغيابك ماء يضنيه العطش
صدر اخيراً كتاب "أنا بغيابك ماء يضنيه العطش" للكاتب الدكتور عمار أحمد، عن دار "سندباد" للنشر والتوزيع في القاهرة، ويقع الكتاب في 120 صفحة من القطع المتوسط، والغلاف من تصميم الفنان العراقي أحمد باسم.
على الغلاف الأخير قدم الناقد الدكتور لؤي حمزة عباس، الكتاب بقوله: "يقترح عمار أحمد الذهاب إلى أقاصي الحب بالتماعات دقيقة نابضة، مواصلا مغامرة الكتابة لديه وهي تقترح في كل مرة وجها مضافا من وجوه تجربة تغتني حال كتابتها، تتغصن وتورق مع كل التماعة، وتبتكر مسارا لقراءة علاقة تتجدد".
 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الاستهلال السردي واقتناص اللحظة المتداخلة
في «فندق كويستيان»
علوان السلمان
السرد الروائي جنس أدبي وظيفته تشكيل لواقع متخيل بأسلوب مشحون بالمجاز والاستعارة والتشبيه عبر لغة حالمة توفر علاقات وظيفية ونفسية وجمالية.. انه عالم مبني على استلهام الوقائع والأحداث التي يقتنصها سارد يمتلك قدرة على استبطانها والخروج بها من دائرة الحدث بإضفاء الخيال عليها وتحقيق الوظيفة الايحائية الجاذبة والمحركة للذاكرة باعتماد  تكنيك فني يقوم على الزمان والمكان والشخوص التي تخلق "التنوع الاجتماعي للغات والاصوات الفردية تنوعا منظما.." على حد تعبير باختين..
و"فندق كويستيان"..الذي يقع نهاية شارع المشجر ببغداد، سكانه من اثنيات وطوائف متباينة لكل منها هويته.. المكان الذي احتضن نصا روائيا نسجت عوالمه الرقمية أنامل منتجة خضير فليح الزيدي، يعتمد بنية شكلية حداثية بتواتر الشخصية والحدث والزمان والمكان مع ارتكاز على التكثيف الذي يحدد بنية النص وفاعليته المؤثرة بأسلوب يعتمد الاقتضاب مع التجاوز  الى ما هو مجازي ابتداء من الغلاف ولوحته الفوتوغرافية التي تعد مدخلا لعوالم النص الدالة على الخراب والتي احتضنت العلامة السيميائية "العنوان" التي تستقطب كل حيثيات العمل السردي لتشكل بؤرة الارتكاز للمكان الذي اتكأ على ثنائية "الانفتاح والانغلاق" والتي أدت دورا فاعلا في البناء السردي شكلا ودلالة فضلا عن أنها تسهم في تصعيد الحركة المكانية في النص وتأكيد مركز الأحداث التي تنطلق منها الشخصية التي اتخذت من المكان وجودا ورمزا فرش روحه مسترخيا بلونه الأبيض بفونيمية الدالين عليه.. وعلاه اسم المنتج وتحته نوع الجنس الأدبي..
أما غلافه الأخير فقد طرزته جملة استلت من متن النص بطريقة مقصودة كونها بؤرة الرواية ومحورها المركزي.. وتوسدت على جانبها صورة فوتوغرافية للمنتج "المؤلف"..
"حزينة كانت بغداد وكئيبة بل كانت مستكينة لقدرها.. تتلقى طعنات الخناجر وهي بين يدي "ثور ـ مصارع"، متوحش عنيف وجلف من أجلاف صحراء لم ير الماء في حياته.. الماء سلام ومدنية ووئام.. لا تقوى بغداد المدينة شبه الصريعة الا على النظر بعين دامعة وقلب كسير.. تتكلم بعينيها كلاما لا يفقه طاعنها منه أي شيء.. خجلة مما علق بوجهها الكالح من اتربة  ودخان ورماد ودم..".
أما عتبة الاهداء فقد شكلت استباقا في تقديم الشخصية أو الحدث المحوري وفتحت فضاءات ايحائية تعبر عن مدلولات نفسية وترمز لتجربة انسانية مقترنة بالمتن السردي.. بعيدة عن التقريرية شكلت مفتاحا يمهد للمستهلك التعامل مع النص الذي اتكأ على نص شعري للشاعر الامريكي "براين ترنر" ويسهم "حيدر الكعبي" في ترجمته..
 "ما أن مرت لحظة على الانفجار
حتى راح رجل عجوز يترنح داخل سحابة من الغبار وشظايا الحجر
يداه تضغطان على اذنيه النازفتين/ فكانه يحجب عنهما ضجيج  العالم
انها الحادية عشرة الا ثلثا ظهرا
واصوات الجرحى ترتفع من حوله مخشوشنة بالألم
المباني تحترق والمقاهي والقرطاسيات ومكتبة النهضة
عمود هائل من الدخان.. رأس سندان اسود يتدفق صاعدا
وقوده كتاب الاغاني للأصفهاني ومراثي الخنساء
والقصائد المنفية لسعدي يوسف وفاضل العزاوي والكتيبات الدينية والبيانات
وترجمات هوميروس وشكسبير ووالت وتمان ونيرودا..
  فالنص يصور لحظة انفجار فيها يحترق العالم بامتداداته التاريخية عبر رمزية الكتب.. التي يتكئ عليها الاستهلال السردي  الذي يقتنص اللحظة ويسير منسابا عبر فصوله الرقمية التي تستدعي المستهلك للإسهام في عنونتها ومشاركة المنتج..
    "في هذه اللحظة بالذات تجاوز عمري الخمسين سنة عراقية.. وعندما أقول عراقية فقد عنيتها تماما.. تختلف عن كل سنة اخرى على وجه الارض.. سأقص عليكم حكايتي بعكس كل قصص الناس من النهاية حتى  البداية وفق تسلسل منطق آلية الزمن المجحفة التي تقضم تفاحة العمر الشهية ثم تترك المتعفن من التفاحة لتلهو به الذاكرة.. زمني دار بي بعكس عقرب الساعة اللعين من اليمين الى اليسار.. لهذا السبب سيكون تسلسل الحكاية من النهاية الى البداية..
  تركت شقتي الدافئة في برلين مودعا بـ "ميووووو" من قطتي الأليفة "سيسو" ممسدا على شعرها الأبيض الناعم رغم علمي بما يخلفه غيابي المؤقت من كآبة لها.. ستعاني حتما من فراغ قاتل ووحشة مخيفة سيؤديان بها الى موت بلون الكآبة الرمادي.. تخليت مؤقتا عن حياتي في المانيا وبنيتي التوجه الى بغداد على أمل أن أعود مجددا بعد انقضاء المغامرة السرية..". 
   فالنص يعتمد بنية حكائية مرتبطة بالحالة السوسيونفسية للأصوات المتحاورة داخل فضاءات النص كونها تعتمد "التنوع الاجتماعي للغات والأصوات الفردية تنوعا منظما.." على حد تعبير باختين لتحقيق اللحظة الادهاشية وتناميها بتنوع الضمائر التي تدخل فضاءات الصراع بأبعادها الاجتماعية والنفسية كي تحقق وجودها الحالم وتعبر عن ذاتها بالصورة والرمز الذي هو "تعبير عن فكرة مزدوجة المعنى..".. فضلا عن انه يوظف عنصري الاستدراج والاستقراء فينطلق من الجزء الى الكل من اجل مباغتة المستهلك واختراق المألوف وتجاوزه.. فضلا عن تأثيثه بتلاحق صوره ومشاهده القابضة على لحظة الانفعال المتغيرة الأمكنة باعتماد الجملة السردية البسيطة في وظائفها الحكائية والمتميزة بخاصية الحركة وسمة التوتر الناتج عن تغلب الجملة الفعلية وانتشارها بين ثنايا السرد وبداياته.. مما يمكن السارد من الانفتاح على تقنيات السرد  البصري السيمي الذي انعكس على كيفية حضور المكان داخل السرد الحاضن لمجموعة من الاحداث والانفعالات..
"يحاول كاكه ناصر مثل العراقيين المهاجرين العودة المؤقتة الى البلد لممارسة لعبة الذكريات المفقودة وترميم ما فقد منها مثل جماعته المغتربين كذلك استلام مخطوطة روايته التي تركها معي وهرب من الخدمة. قلت له:نعم موجودة طبعا كذبت عليه لقد نسيتها تماما..
غالبا ما تنشف وتشح ذاكرة المغتربين بعد استهلاك يومي وحلمي لخزينها الوشيك على النفاد.. فيحاولون العودة  للتزود بالوقود الوطني..ناصر الكردي بطران.. أي مخطوطة وأي رواية.. جرثومة البلد تصيبهم بخيبات كبرى.. ثم سرعان ما يعودون الى اوطان المنافي مختصرين بذلك اجازاتهم ومكتفين بالصور وأصابع الباميا اليابسة والسمك المجفف التي اخذوها معهم...".
فالنص يتناول اليومي/ الحدثي والظرفي من اجل الامساك بالزمكانية وهو يسير بخطين متداخلين: أولهما الرواية المخطوطة التي تسرد الاحداث قبل الهجرة "لم يبق في قاع الذاكرة سوى طيف رباب.. المراة التي تجذبني نحوها بعد مرور أكثر من عشرين عاما.. بطلة روايتي المخطوطة التي تركتها لدى صديقي علي عبدالهادي بندر..".
ثانيهما الرواية التي تسرد الاحداث بعد العودة من المنفى "عثرت على المخطوطة الضائعة لصديقي ناصر رشيد وتحتها كلمة "رواية".. كان كل اسبوع يلح علي بمكالمة او يرسل رسائل في البريد الالكتروني الايميل أو رسالة الـsms  للتذكير بالمخطوطة حتى وجدتها في حقيبة عسكرية داخل الحقيبة الحديدية.. رائحة المخطوطة تعيد لي نسيج الحكاية من جديد بين ثناياها تراب ناعم من تراب الوطن..".
فالرواية يمكن ادراجها ضمن السرد الحداثي الذي يكون فيه البطل هو نفسه السارد والشاهد لخضم الأحداث.. والذي يعتمد التوازن بين حدثين وزمنين لتعميق الاحساس بالوحدة والاغتراب في الزمن الحاضر.. فضلا عن أنها تعتمد تداخل الزمن الحدثي والسردي مع اهتمام بالأساليب الفنية والجمالية مع قدرة على توليد اللغة وتفجيرها باشتغالها على توسيع طاقة الوصف توسيعا يجعل من الفضاء المتخيل فضاء مشبعا بالدلالات والرموز لكي يؤدي وظيفته المجازية الايحائية كونه فضاء موازياً لفضاء الواقع العقلي..
 كان كريم حنش في تلك الساعة يردد أغنية "يا خوخ يازردالي" لطالب القره غولي.. وهو يقلب المنجز من المخطوطة التي اوشكت على صفحاتها الاخيرة.. يغني وهو في قلب الجحيم.. ما الذي يجعله يغني لولا عامل الخوف المتجذر؟ وربما هي حالة الياس التي تفيض بها روحه.. لا أدري كور الخيوط ملتبس جدا..
في ذلك الصباح القائض استطاع علي عبدالهادي الدخول الى المنطقة الخضراء بعد تجاوزه لسيطراتها قاصدا الى القنصلية الالمانية مستعلما من موظفيها عن حالة مواطنها المفقود قبل صدور اعلانهم الشحيح..
اعلان:
الممثليات الالمانية في العراق بغداد/ اربيل
الى/ وزارة الخارجية العراقية
انه بتاريخ...... شهر ستة ـ سنة 2007.. اختفى من أحد شوارع بغداد/ الكرخ المواطن الالماني ـ ناصر رشيد فوزي ـ اعترضته جماعة مسلحة مجهولة الملامح.. لذا اقتضت الاشارة لمناشدة الأصدقاء في الجانب العراقي.. نهيب بكم لزيارة دائرة البحث/ الاستقصاء/ التحري الميداني عن المذكور.. تقديرنا..
السفير الالماني بغداد
فالنسق الدرامي يهيمن على البنية السردية مما أسهم في تحقيق البناء الفني المتوازن من حيث تطور الاحداث والكشف عن عوالم الشخصية الداخلية "هواجسها/ أفكارها/ طبيعتها.."، فناصر رشيد بطل الرواية كردي القومية خاض حرب الثمان سنوات مع مجموعة تسمى بلغة العسكر "مركز تسليم شهداء الفيلق الثالث.." في منطقة الدير على طرف البصرة.. ثم يهرب من فرنها وبراد الجثث المجمدة الى المانيا والحرب في عامها الخامس..
"تحقق حلم كاكه ناصر في الهرب والافلات من فرن الحرب وبراد الجثث المجمدة.. هاجر الى المانيا عندما كانت حرب الثمان في عامها الخامس وعلى اوجها.. اخبرني في ليلة عجفاء من ليالي مركز الجثث وبسرية تامة.. بعد ان دثر جسمه ورأسه معي بنفس البطانية قال لي بهمس مخيف: صديقي علاوي انا يروح غدا في اجازة بعد ما يرجع.. سالتحق ببقية أهلي في ألمانيا.. احتفظ لي بمخطوطة مالي في بيت مالك".
وهناك علي عبدالهادي بندر "ابو الجرايد"، كما ينادونه في مركز تسليم الجثث حيث كان مدمنا على قراءة الصحف اليومية وحل الكلمات المتقاطعة.. والذي يعيد للرواية حياتها ويبعثها من مرقدها بعد موت ناصر فتصير بديل الجسد.. اما رباب حسن  حلم ناصر وحبيبته غير المعلنة من جانبها  بعد ان رافقها من بغداد الى البصرة في سيارة الريم للبحث عن زوجها "حاتم علوان" المفقود.. وكانت سببا في كتابة روايته "حديث الريم".. اذ  ظلت ذاكرته تقوده كالأعمى من مكان الى آخر نحو طيفها..".. الذي ارتسمت فيه صورة الوطن..
هذا يعني ان الروائي يعتمد المكان بشقيه "المغلق والمفتوح" كفضاء انساني وثقافي وجمالي مكتنز بأبعاد رمزية ودلالية تكشف عن طبيعة الواقع وهو يحاول التوفيق بين المكان الجغرافي والعضوي الانساني المنسجم والاحداث باعتماد اسلوب الاسترجاع.. اذ عودة الراوي بالشخصية الى الوراء.. والتذكر والارتجاع "فلاش باك".. فضلا عن اعتماده الحوار بشقيه الخارجي "الموضوعي" المتناظر بمشاركة طرفين أو أكثر.. والذي يكشف عن دواخل الذات الانسانية وبيئتها.. "بعد ان دثر جسمه ورأسه معي بنفس البطانية قال لي بهمس مخيف: صديقي علاوي انا يروح غدا في اجازة بعد ما يرجع.. سألتحق ببقية اهلي في المانيا.. احتفظ لي بمخطوطة مالي في بيت مالك..
تحسست بسبابتي عينيه المبللتين بدمعه الدافئ.. تذوقته كان دمعا مالحا.. وددت القول له لكن صوتي تكسر في حنجرتي.. خرج من فمي متقطعا وحارقا مع زفير حار: اتتركني مع  وحشة هذه الجثث كاكه ناصر؟.
وهناك الحوار الداخلي "الذاتي" الذي يقترب منه المنولوج الذي هو حوار الذات ونفسها وتيار الوعي..
"اليوم أكيد سألتقي مع رباب.. ترى كيف سيكون شكلها؟، هل أنا مجنون فعليا كما كان يصفني الأصدقاء في مقهى عرب سنتر ببرلين وكما يلمح لي علي ابو الجرايد؟، ربما نعم وربما أنا العاقل الواقعي الوحيد هنا..".
  فالروائي يثري نصه بتعدد الضمائر وتنويعها بتنقله من ضمير المتكلم الى ضمير الغائب فالمخاطب عبر جدلية الالتفات وقوة الانتقال وتغيير المنظورات.. لذا فالمشهد عنده يتشكل من خلال تداعي الزمن في الذاكرة التي تستدعي الماضي وتستحضر قيمه ورؤاه  حتى انه يصبح مرتكز النص الذي يبدأ من مستوى الوعي ويغوص في اللاوعي ليكشف عن الوهم الذي يتحرك مع الواقع التاريخي فيسجل تفاصيل الحياة ويتعامل مع العادي لينسج همه الذي لا يتجرد من دفئه ولحظته المشبعة برائحة الحياة من اجل الكشف عن الانموذج الانساني المنبثق من واقع التشظي كوحدة متكاملة في العمل الفني...
وبذلك قدم الروائي نصا يتجاوز المألوف ويركز على الهم الاجتماعي كمحرك فاعل ومؤثر في الواقع داخل بنية السرد...
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
27 اذار يوم المسرح العالمي
 
يوم الخطاب الواحد
 
في هذه الأيام يحتفي فقراء المسرح بيومهم الخالد في مشارق الأرض ومغاربها بخطاب واحد موحد ومشرف، يسعى لمقارعة الظلم والاستبداد أينما وجد. وفي هذه الأيام تتوحد الكلمة بعد الضربات التقليدية قبل فتح الستارة مؤذنة بدء موسما جديدا لعرض مسرحي هنا وهناك، في بغداد والقاهرة ودمشق والكويت وتونس وفي نيويورك ولندن وباريس وموسكو ودلهي، في عمان والجزائر وكل دول العالم معلنة حق الانسان بالحياة، رافضة ضجيج المدافع وأزيز الطائرات ودخان الحرائق، رافضة الجهل والتعصب والطائفية والاستغلال، كارهة الدكتاتورية والاضطهاد، داعية الى المودة والتآخي والمحبة بين البشر بطقسي مهيب، حيث تتوحد القلوب والمشاعر وتتصافح الأكف وتردد الافواه، ان لا يحلو غير السلام والحوار بين البشر. وحتى الحيوان له حق علينا في ان يعيش بأمان بيننا، ينمو يتكاثر وله لغة ومشاعر مثلنا، وللورد والشجر حق في العيش بيننا، ينمو وتتكاثر الازهار بعيدا عن العنف والابادة.
 في يوم المسرح العالمي تسرح العيون والافكار تحو غدٍ مشرق بهي بلا حواجز ولا حدود ولا سجون واحتلال. بلا متاريس ومصانع متفجرات وبارود، بلا تظاهرات بين رافضٍ وموافق دون علم ودراية، حتى تعلو راية السلم والتضامن، راية بيضاء واحدة في كل بقاع الارض ويعم السلام..
هذا ما اتفق عليه ثلاثة من منظري مفهوم المسرح وأهدافه، والذين عقدوا العزم لكي يكون للمسرحيين يوما حين اجتمعوا عام 1946 وبمباردة من منظمة اليونيسكو وهم ارشيبالدماكليش وجون بريستلي وفرانسوا مورياك، وكونوا الهيئة التحضيرية الأولى للمركز العالمي للمسرح كونه أقدم فن عرفه الانسان خلال حياته وعبادته ونشاطه الاجتماعي والفكري وصراعه مع الطبيعة لكي يبقى. حينها لم تكن له رابطة او هيئة او مركز دولي.
وها نحن نحتفي من عام 2015 في اليوم ذاته - وما يبحث ذلك التاريخ والذي نحن فيه� محطات كثيرة وكبيرة.. حروب وغزوات وحكام مأجورين وساسة متمرسين وقتلة وسجون ومنافي، وقتل على الهوية والجنس واللون والمذهب والفكر. في هذا اليوم ومن على المسرح ينادي فقراء المسرح من الفنانين كل حكومات العالم وساستها واديانها ومذاهبها: دعوا الانسان أن يعيش بسلام، وليكون الخبز في متناول يده دون ضجيج او منة او صدقة من احد. وكفي وصول المسؤولين عن طريق المنبوذين والشقاوات والمارقين الى السلطة للتحكم في رقاب الناس ورزق البسطاء والاستحواذ على المال الحرام والحكم الجائر ليفرض وصايا وشرائع لا تتناسب وانسان القرن الحديث وزمن التكنولوجيا لنشبه انفسنا في التصرف بصدق ونكران ذات ولا نكون ذوي وجهين في المواقف واتخاذ القرار في أي موقع من المسؤولية الذاتية العامة.
لنتطابق مع دواخلنا بشفافية عالية ونربي اطفالنا على المحبة والصدق لا على اللعب بالبنادق والمتفجرات ونعلمهم من خلال المسرح أن لا شيء يضاهي لون الورد وعطر الأرض ونسائم الصباح ولا شيء أجمل من الموسيقى وحدائق آمنة وأشجار وارفة تبيض فيها العصافير بهدوء وسكينة ولا شيء أجمل من أن يكون الانسان سعيدا حتى في حزنه على أمر ما. ولنكن كذلك مسرحا للفرح والسعادة، مسرحا نابذا للعنف الأسري والمجتمعي، تضج به الحياة حتى نشغل افكارنا بالتجدد والابداع، ناقدا سلوك المجتمع والحاكمين عليه، نقدا موضوعياً هادفاً واضعا البدائل ضمن منهج واضح.
الى فقراء العالم تابعوا المسرح، فالمسرح منصة الحياة والحق والحقيقة التي لا تخبو ابداً. والذي نقدمه اليوم من بوابة مسرح بغداد الذي غطت النفايات بابه الكبيرة، ما هو الا شيء من الذكريات لأيام الزمن الجميل لوجوه أهله وما قدموه من حكايات عن الهم والوجع المضحك المبكي عن شعب آمن بالحرية والعدالة الاجتماعية والفكر النبيل.
 
عدنان شلاش
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
"كف أمي".. الواقع المعاش وما يمور تحت ظواهره
 
ناهض الخياط
بأربعين نصا، وبثمان ومئتي صفحة متوسطة القطع، صدرت للشاعر "سعد الشلاه" مجموعته الشعرية "كف أمي" عن المركز الثقافي للطباعة والنشر\ بابل\ طبعة أولى\ 2004. وقد شغلت د. أسماء غريب، ثمانية وسبعين صفحة منها في دراستها لها، كما أنجزت لوحة غلافها التي تشكل ألوانها برموزها المثيولوجية، وإشاراتها دعما لرؤيتها الكونية في دراستها لهذه النصوص، فتقول:".. وأن سعد الشلاه في تجربته الشعرية الجديدة هذه، أثبت، وعلى طول نصوص "كف أمي" أنه من المبدعين الذين يرون في التواصل مع القارئ قضيته الأولى، إذ الهدف الرئيس من الكتابة عنده، هو كيفية بناء العش الشعري داخل نفس القارئ باعتباره شجرة كونية عظيمة تحتاج إلى عناية ورعاية أكبر من الكاتب عموما، ومن الشاعر على وجه التخصيص..".
وهكذا.. فإن الاستغراق الشعري في لحظاته العميقة الصادقة، واستلهامه تجلياتها، أو ما يخطر في فكره ومخيلته حينها، لا يختلف عن استغراق المتصوف في تأملاته الروحية، وهيامه، ونجواه. ففي هذا الاستغراق يمسك الشاعر بأفكاره المجردة وصوره المدهشة بالنسبة له ولقارئه، وتميّزها عما ألِفه الشاعر في ما كتبه من القصائد، وما كتبه الشعراء، حتى يقف في اندهاشه متسائلا: كيف أشرقت هذه التجليات الشعرية في خاطري!، كما يدفع القارئ إلى وصفها بتجليات الصوفي التي يستلهمها من مصادره الغيبية المطلقة.
ولكن الحيرة تظل شاخصة في عقولنا حينما نرى أن هذا الشاعر ليس منتميا لمذاهب المتصوفة في ماضيهم وحاضرهم، بل إنسانا مدركا لأهمية وجوده، وأفكاره في حياته، ومضامير واقعه. وبهذا، فأن وصول الشاعر ألى قمة تألقه في هذه القصيدة أو تلك، إنما هو تأثير الواقع بمدوناته في وعي الإنسان ولا وعيه، والتي تنطلق ببناها المبدعة، حينما يثيرها حافز ما إلى هذا الانطلاق.
إن الإنسان هو المخلوق الذي يتكون عقله وبنمو بالعوامل التي تنتجها أحوال الزمان والمكان في صيرورتها وتغيراتها المختلفة، كما تخضع حياة الناس لها، والتي يسهم المبدعون المتنورون في تعجيل خطواتها نحو الأمام.  ويتمثل هذا في نشاطهم الروحي، وتجلياته المبدعة. وما كان الشاعر سعد الشلاه  إلاّ واحدا من هؤلاء المبدعين الموهوبين بقدراتهم على تخطي حدودهم المادية في حقائقها، أو توازيا معها ، مؤثرين أو متأثرين بها، فيعبر تفاعلهم معها عن  معطياتهم الإنسانية المتنوعة.
ولم يعبّر  الشلاه عن فاعليته العقلية والروحية في انتمائه إلى اليسار المتنور فحسب، بل أطلقه في فضائه الأدبي، ليقدم لنا نموذجا شعريا متميزا لهذا التعاشق العميق بين وعيه الفكري ولا وعيه الوامض بتجليات الروح والخيال:
 
لم أتهجد قبل دعاء الكروان
وأشيع البهجة في الفضاءات
وأرتل تنويمة الجياع
"نامي جياع الشعب نامي حرستك آلهة الطعام"
وأنفلت من قيودي بعيدا
أنعتق أكثر فأكثر..".
هذا الانعتاق الذي يجعل عالم الشاعر متداخلا بعالم المتصوف في انعتاقه بعزلته، وابتعاده عن المطامع الدنيوية الضيقة، والفقر هو مصدر إلهامهما، فالمتصوف في مكابدات فقره نحو سعادة الآخرة، والشاعر في مكابداته الفنية، وأحاسيسه بآلام الناس والفقراء، وكلاهما متطرف في حبه حد الفناء:
غادر السفينة محمولا على جوع
مختوم في جواز سفره
يحتضن دفاتر أحزانه من تاريخ النخيل
أنّى يقلّب ضيمه تصفعه الأرصفة
قاوم الشتائم ورائحة الطعام
يمسح أفقه كلماتهم كسرة من التأريخ
فتخضر السماء ويبتكر لونا عتيقا للعناء
ومنها:   ثم حمل رمسه وسار في موكب عشتار".
وظل َ الواقع عنده بجغرافيته وواجهاته من بيت ومحلة ومدينة كما يراها ببصيرته في مشاهده وتأملاته ورؤيا حلمه.
وقد كان بيت أهله أولى حواضنه المكانية التي يتمثل فيها الواقع بزمنه وأحداثه المتعاقبة صباح مساء:
لا، حبيبي، بيت ابني المسافر
سيعود ذات يوم قالت أمي
كما عكس في واقعه ما تسامت ب                                                  
ذات يوم كان في بيتنا عش سنونو
انتظرت ووضعت طاولة خضراء تحته لأطوله
أفكاره من مودة وتأثر بمن سمع عنهم، أو عاشرهم من الأصدقاء. وقد شغل هؤلاء الناس أحياء أو راحلين العديد من قصائده. وقد أفرد لدراسته د "أسماء غريب" عرفانا منه لها واحدة من أجمل                                قصائده:
وأنت أيها الكناريُ الفصيح
أعرني تغريدَك الوسيم
لعلي أترجم اسمها إلى كل اللغات.
ولكن الشاعر يعتم على من سبب له أذى في تجاربه معهم، ويعمد إلى ترميزهم بما يعرفه القارئ عن هذه الرموز، كما يضفي بها على قصائده أبعادا فكرية، وجمالية خالصة.
ولقد شكّل بوحه الساخن في نصوصه أبرز مكونات إيقاعها الذي تجانس مع ما وفّره الشاعر من صدقه، وتمكنه من صيرورة شكلها من مفردة وجملة وسياق، عدا قصائده الثلاث: "هذيان الكأس الأخيرة" التي أقامها على وزن الرمل، وقصيدته "هكذا أراه" على وزن الكامل، أما الثالثة "أبو الزهراء" فقد دمج فيها الكامل والرمل مع إيقاع جملة النثر.  تكشف لنا هذه القصائد أن الشاعر قد انحدر إلى قصيدة النثر من منطقة العمود، وما هذا التنوع في الوزن مع ما اعتراها من زحاف في بعض جملها، إلاّ نتيجة لانسياق الشاعر مع انفعالاته المتدفقة، واندفاع في التمسك بالمعنى تاما وواضحا، دون مراعاة للتفعيلة في وزنها، فالمهم عنده أن يكون كلامه مؤثرا فينا ومقنعا، وقد تحقق له ما أراد.

ص7
 
صفنة ومخاض وليل
رؤية نقدية ... لقصيدة شعبية مع الشاعر مهند قاسم
 
 
 
عيسى مسلم جاسم
مَنْ منا لم يسرح بعيداً بافكاره صوب الماضي السحيق، بنتابه الحنين، يعتصر قلبه، وتضيق أنفاسه، وتتشظى ذكرياته، وتنتشي شجونه، واحياناً تتعاظم لديه المشاعر، ويفشل في كبح عنفوان تلكم الايام الغابرة، فتضيق به الحيل، ويرفع الراية البيضاء لصبره، وجلدته، وتخونه رجولته، ويضعف عن المكابرة، عندها تنفلت دموعه مدرارة وتعجز الاجفان من حبس الدموع المتمردة الساخنةً، وكاتب السطور كم مرّ بهذه المعادلة الانسانية/ التراجيدية/ الميثالوجية.
من المنطقي جداً أن تداوي جراحات اليوم الأليمة، برشة حب من عسل البارحة لا ضير في ذلك، لكن العجب العجاب أن الماضي كالح، ووخزاته ما زالت سبرت اغوار الجسد، لربما هي قضية نسبية حسب "انشتاين"، بمعنى تزايد وتائر القهر والاستبداد، وشيوع قانون شريعة الغاب، وبشرعنة من الواعظين والاسياد، أي وحسب رؤية الشهيد الدكتور علي شريعتي "اذا ارتدى الزور والمكر، لباس التقوى، ستقع أكبر فاجعة في التاريخ "يا سيدي يا شريعتي، كان الأجدر بك حذف الـ"إذا" الشرطية" فلقد وقعت الكارثة، ولا تتردد، فقد سادت الظلامية وعادت الجاهلية.
بيت القصيد، والذي قادني الى فتح ملفات الذكريات أو حتى نثر الملح على الجراحات ايغالاً بالمتاعب والويلات، وهي قصيدة شعبية للشاعر مهند قاسم المنشورة في الصفحة السابعة "ادب شعبي" وفي  جريدتنا الأثيرة � طريق الشعب � ليوم الخميس 15 كانون الثاني/ 2015 ولعددها 108 لسنتها 80.
فمن تقاليدي الكتابية، التوقف طويلاً عند العنوانات الابداعية "صفنة ليل" عنوان يترجم النص والمقال فـ"الصفنة" يعني التأمل، واعادة ترتيب الاوراق، والاعداد والرسم من جديد على ضوء معطيات الماضي بأبيضه وأسوده، لا ريب فالصفنة قراءة جدلية سيُسفر عنها،  ربما حل لقضية، وعصارة هذه الصفنة "موقف" وهذا يعني الكثير وحسب "لينين � اللا موقف، هو موقف يخدم في غالب الاحيان الرجعية".
القصيدة تتألف من ثلاثين سطراً، جعلها الشاعر بعدد الفصول الاربعة، ساطراً المعاناة على امتدادها، وقد تراوحت المقاطع (بين 4-10) الأخير أقلها وهو خريف العمر، والاول هو الاكثر بلا ربيع، بل ذكريات عنه، وعلى الاغلب جاءت مفردة "تتذكرين" التي تكررت خمس مرات في بداية كل مقطع أو خلاله، وقد خلا المقطع الاخير من هذه اللازمة "تتذكرين" بل استهله بمفردة "خلص..."
يطيب لي أن أبدأ بالسطور الأخيرة، أي المقطع الأخير والمؤلف وكما اشرنا من اربعة سطور، حيث يقول:
خلص الطبشور يا حلوه وخلصنا... وهسه رزنامة حياتي ياكلها العمر
وكل يوم وي طرت الفجر... ياخذله شخطه
 المقطع رشح ترسبات ثمالة القصيدة، والتي حوت صوراً أدبية جميلة ومفردات سلسة، الاّ الذي نستخلصه حالة الوجع المتأتي من جراح الفراق مع الأحبة وعن حجم قساوته، وحسب ناظم حكمت حيث يقول عن الوجع "لقد جربت كل انواع الوجع فلم أر وجعاً يعادل وجع الفراق".
ففي بلادنا الحبيبة المبتلاة بالوجع والفراق والغربة والنكبات، فعندما انهارت معاول الطغاة كنا نحلم احلاماً متواضعة مشروعة، لكن ضاعت الاحلام  أدراج الرياح، لذا نحن في حيرة امام وصية شاعرنا الراحل رشدي العامل وهي الاخيرة والتي أودعها لدى اصدقائه قائلاً:
إذا ما سقط الطاغية/ اقرعوا على قبري ثلاثاً/ لأعلم أن ليل العراق الطويل/ قد انتهى.
رجاءً لا تعكروا صفو نومة الشاعر لا توقظوه!
لا ريب اتسمت القصيدة بالتفعيلات الطويلة، وهي خريجة مدرسة الحداثة وبدرجة شرف، ومع ذلك فهي متنوعة الايقاعات، وحرص الشاعر على كتابتها باللغة الثالثة، لذا كسب الجمهورين الافقي والعمودي معاً، وبطعم يكاد أن يكون مميزاً في الشكل والمضمون، وأنا "كاتب هذه الرؤية المتواضعة" اشعر ان الشاعر أنفرد عن أقرانه بالالقاء الهادئ المتأمل، وهو يناجي "حبيبته" بالشكل الذي يُنسيه جمهوره مكرراً المفردة التي تحمل بين حروفها السبعة "القدسية" � تتذكرين- يقولها بالفصحى وهنا عجزت المفردة الشعبية في صناعة "الفلاش باك" المتخمة بالحنين واللوعة والأنين، ومع كل مفردة � تتذكرين ثلاث نقط.. وهي علامة بلاغية ولغة رياضية تترجم "اللا حدود" مهما كثر الكلام لا يترجم ما في النفس من مقال. وبالنسبة لعلامات الترقيم فقد  أحصيت سبعين نقطة وهو عدد يدل على الكثرة، كما في الذكر الحكيم "لو استغفرت لهم سبعين مرة" لكن الشاعر أطلقها جزافاً، نقطة � مفردة، ثنائية، ثم ثلاثية ورباعية، كان الاجدر ان يتجنب الثنائية والرباعية، والاكتفاء بالثلاثية، وكما سلف هي تترجم الكلام الكثير الذي يطول لكنه حبسه في اللحظات الحرجة لربما تنفلت بعض المفردات التي لا يرغب فيها، او يخشى الملام، او كبتها لغاية في نفسه، كعصا موسى "هي عصاي أتوكأ عليها، وأهش بها على غنمي ولي فيها مآرب أخرى".
يغلب على القصيدة الطابع "الغزلي" وفي بلادنا لا يخلو لون ادبي او فني من نضج الحزن واندلاق الدموع، مع ذلك فالقصيدة وهي تبدو معاناة ذاتية الا تعكس معاناة عريضة لشعب توارث النكبات على امتداد عقود، على الرغم من احلام الشعب بسيطة متواضع  الا انه لا يروق للطغاة انسانية "بني آدم" فيجهضون كل مشروع وجداني أو اجتماعي/ معاشي، أضف لذلك فهي لوحة بالالوان يتضح من خلالها الصراع الطبقي والتوظيف السياسي والاجتماعي وحتى الديني لديمومة جلوس الطغاة على كراسيهم النخرة ويخشون أية هزة من ضحاياهم الكثر.
لذا فان العنوان الموسم "صفنة ليل" يعني ثورة شعبية ورفضاً للدكتاتورية ومفردة "لا" عملاقة بوجه التخلف والرجوعية وانطلاقة تنويرية، ولا بد من دفع الاثمان غالية، دموعاً حرى، وعرقاً غزيراً، ودماء زكية غالية، ولا بد من الأفكار التنويرية، وجمع الشمل لجميع وكل الضحايا "لا توجد حركة ثورية بدون نظرية ثورية" لا بد من التفكير السديد وحسب المقولة اللينينية التي اشرنا لها. وهذا أمير الحداثة: محمد الماغوط يطلب المزيد من والده فيقول: بِـع أقراط أختي الصغيرة/ وارسل لي نقوداً يا أبي/ لأشتري محبرة.
هكذا هي المحبرة السلاح الماضي للثورة والثقافة فهذا "غوبلز" وزير دعاية واعلام هتلر،الذي يقول: "كلما سمعت مفردة ثقافة تحسست مسدسي".
تتذكرين.. من چان العمر مايرضه يمشي؟/ من چنه نفرح لوطولنه شويه عن شخطة امس/ وشخطه شخطه... خلص الطبشور � هي السطور الثلاثة الاولى من المقطع الاول، ومن القصيدة كذلك، وهي الف باء الحب، يجترها الشاعر الحبيب بمرارة، وبعد فوات الأوان، لأن شجرة حبهما لا تورق، بل ذبلت وتساقطت اوراقها بسبب سموم الظلم والعبودية وهجير السيطرة الاقطاعية/ الرأسمالية.
فنجد الشاعر في المقطع الثاني وضمن مناجاته مع حبيبته يُذكرها، بالوردي والمتواضع من  الذكريات والتي أمست سراباً، نعم يذكرها فرحاً متألماً فيقول:
تتذكرين... من جمعت مصروفي مره/ واشتريت بكل فرح محبس تنك../ وجبته لعيونچ هديه، وما هديته � تأمل عزيزي المتلقي أية احلام كبيرة عند الأحبة هي صغيرة متواضعة اصلاً، الهدية سعرها زهيد، هي امكانية الحبيب، لكن المرير جداً جداً ان الهدية لم تصل والحلم لم يتحقق، كم بخيلة السلطات، وكم قاسية الاعراف السائدات، لم تصل الهدية، نعم والسبب كما يقول شاعرنا البطل والراوي:
- "لن ما صحت دنياي ساعه/ ولا شفت من ذاك الوكت فد ليله گمره" آه يا زمن ظلام في ظلام.
- ومع الظلام كان الأحبة يحلمون بالفجر الآت: وأحچي وي روحي وأگلها/ باچر بثوب العرس.. تترس أحضاني جهال/ أحاه يا حبچ ذاك النبت بحشاي/ هم لو ضرس چان انشلع".
صور عالية شعرية بلاغية وشرف وثبات مبادئ ووفاء وهذه شيمة الفقراء فهذا الامام "زين العابدين" يناجي ربه "ربي حبّب اليّ صحبة الفقراء" وهم رصيد الفكر الثوري التقدمي، لا ريب لكم الضربة القاضية.
 
 
.................
3 قصائد حب لآذار
 
 
حسين جهيد الحافظ
 
1- هلهوله
 
آذار هذا الإجه
بالفرح غنوله
يستاهل آذار الغنه
والصفگه والهلهوله
اعياد أيامه تمر
بيه الفرح سوله
من فهد ماخذ وفه
والصبر من حازم
بيه من  جمال الصدگ
والطيب من صارم
عادل سلام الگمر
وإهلال أبو عيدين
شعرة فخرغيرته
بشوارب الطيبين
تَعب الجلاد دمه
إو ما تعب
خضر وفه إبگلب الشعب
ينغنه بيه كل زين
وايامه باقة ورد
بچفوف المحبين
ايامه باقة ورد
بچفوف المحبين
       
2 – شوگ المطر
 
خل  تفرح الوادم صدگ
خل تنزع اهدوم القهر
آذار إجه
شوگ المطر
إلحط روحه للوادم  جسر
للگاع للحب للسهر
ملح السمر
للزاهد إبحب الوطن
عنده الوطن عباده
غنى إبشغف
والوطن مايه إو زاده
(إليمشي إبدربنه شيشوف
لو موت لو سعاده )
 
3- آذار ... الفرح
 
آذار يعني الفرح
 والفرح يعني آذار
 
أعياد من أوله إلآخر المشوار
بيه غرس برعم فهد
شال أجمل الأزهار
ألوانه قوس وقزح
الدنيه منهه إتغار
أتغنه بيه الجبل
واتناغه وي الهور
صوت الربابه إختلط
وي نغمة الناعور
إشكثر
وإشگد عرف صدمات
وأشكثر عانه جور
لكن ولا همته
إشگد السنين إتدور
ظل هو ذاك الوفي
للناس شع أنوار
إو ظل إسمه رغم الحقد
عالي ..
علم ثوار
أبشفة الزلم من يمر
متباهي ليلة عيد
خط شعاره
 إبغيرة الوادم نشيد
وطن حر وشعب سعيد
 
 
...........
الى مهجري العراق
مع بالغ الاعتذار
 
احسان احمد حسون
 
تخيل نفسك مهجر
وعايف بيتك المعمور.. وورود الحديقه البيه.. لهل الشر
تخيل نفسك مهجر
وكل مالك حلالك راح غمضة عين
وكنتور الزغار مفرهد ومشمور ومكسر
تخيل نفسك مهجر
تجر اعيالك بنص ليل.. وما تدري التهجول.. وانزوح يطول.. لو يگصر
تخيل نفسك مهجر
تريد الماي شربة ماي.. وبنك يطلب الحاجات منك.. وانت ما تگدر
تخيل نفسك مهجر
وگاعد.. فوگ كوم حجار.. لو فسحة طريق
وخيمه ما تحميك من برد الشته والحر
تخيل  نفسك مهجر
وكل ليله التمر اعليك.. مليانه برعب وبخوف
ولو طر الفجر.. وانزاح جوف الليل.. يبديلك صبح اگشر
تخيل نفسك مهجر
وجاك العيد.. وياهو اللي يدگ الباب.. وايامك سعيده يگول.. ومامش باب
وعيونك تسورب عليجي.. ويروح تتنطر
تخيل نفسك مهجر
وما تدري شبعد نكبات.. مضمومه وتضحك حيل.. يمطشر
تخيل نفسك مهجر
وكل ساعه السياسي بنشرة الاخبار
يلهج بيك.. صوره.. من حزن ودموع.. مو اكثر
واگلك خويه يمهجر
شحچيلك عليهم.. وانت عارف زين.. كلش زين
ياهو التاجر باحوالك وقصر
الله  والشريف بهل البلد وياك
وترچيه باذانك حطه وتذكر
بالك.. ثم بالك.. تنتخب هالناس
ميصير الرجل.. مرتين لو مرات
من ذوله الهمج.. يا خويه يتقشمر
 

...........
قصايد من آخر الليل
 
 
كامل الركابي
 
آدم
 
موجة
تتمنى تجي الگطره
البعيده
تزورها
وتسهر بمجرى
وگطره
تحلم  من زغرها
تزيد وزن الموجه گطره
من فراغ الليل
والمعنى
وفراغ الكائنات
الشاعر المجهول
والمعلول
والمقتول خمرا
يبتغي
ينافس الموجه
ويشتهي
يلامس الگطره
راح غيبوبه طويله
والحرف  من  الالم
مات على صدره
الكلمات الساخرات
ولا أحد
تضوي
اعله گبره!
 
خيبة
 
يرجع الشاعر
حزين
بعينه دمعه
البار مقفول
ونهار اليوم
جمعه
المآذن
ع التوالي
يرتفع
صوت المؤذن
للسماء
البيت
سابح بالدعاء
الاُبو والام
من زغرهم
مدمنين
على الصلاه!
الغربة
 
نامت الغربه
على عيوني
سنين
ومافتحت عيوني
خافن تفتكر
إني غريب
وصارت من الإلفه
والنسيان
والود
مو وطن بس
وْحبيب
عيوني ماتگدر تنام
بغير وحشتها
وشمسها
ابروحي
ما
مرّه تغيب !
 
الثورة
 
عمري ماعندي هويه
آنه من البصره
لو لا: ناصريه
وروحي
من هور العماره
لوصدگ معجون دمي
شويه
 من طيبة البصرة
شويه: ملح الناصرية
شويه
من ماي العماره
البيها: اذوب
لويساري
مثل كل أهل اليسار
 من الجنوب ؟
وهاجر
وي سنين عمره
الهجره
صارت بيت اله
بشارع الثورة !
 
البستان
 
آه
يابستان زامل
ليلك
يخبّي سهارى
يخبّي غنوات
وعذابات السكارى
واحنه صبيان
وليالي الصيف
تنبض بالحرارة
نغبش من الصبح
من فجر الله
من فجر الله
ع البستان
ونلِّمْ من گشر رمان
بي حبات
منسيات
ونلّم
جوه كل نخلة
القناني الفارغه
المستكي
الزحلاوي
من بيرة فريده
من ديانا
نبيعها ونقبض
ثمنها
بيبسي كولا!
المغني
ينتظر موت
الأغاني
حلٓف مايرجع بعد
للطرب ثاني
هاي اول مره
 بالگهوه
گبل مايرتشف
من استكانه
سمع صوته
بأسطوانه !
 
 
.............
حسين القسام.. شاعر الفكاهة والمحرومية والإبداع
 
 
لفته عبد النبي الخزرجي
تدري من أطب للسوگ أتحسر
أعاين لك على الرگي والمخضر
وبجيبي فلا يوجد فلس احمر
ثلث تشهر الي ما كلت رگيه
هذا هو حسين القسام.. شاعر الطرفة والمزحة والفكاهة.. شاعر وهب نفسه لطبقته المسحوقة.. ولم نقرأ له مدحا لأحد من الطبقات المتربعة على عرش السلطة.. سوى قصيدة يتيمة كتبها للملك فيصل الثاني.
شاعر متفرد في نظمه، موزع في اهتماماته، ملازم لطبقته الكادحة المظلومة.. ناقلا لمعاناتها وظلمها وفقرها. انه لا يتردد في ايضاح معاناته.. وجوعه وفظاظة حرمانه. ورغم ان المزاح هو السمة البارزة في تناوله لتلك الظروف المعيشية القاسية، لكنه في حقيقة الامر ينقل لنا صورا مريرة عن البؤس والحرمان الذي يسحق الفقراء والكادحين واحوالهم المتردية.
الشعر الشعبي العراقي يمتاز بخصوصية واضحة.. جعلته يحظى بأهمية كبيرة في التراث الشعبي.. كونه ملتصق بالشرائح الاجتماعية المحرومة والمهمشة والفقيرة..
الشاعر حسين قسام.. شاعر مبدع.. عاش حياته التي امتدت من العام 1889 إلى 1962م.. يجوب الطرقات والأسواق والمنابر الاجتماعية.. وهو ينثر شعره الموشوم بعطر الكدح والمحرومية وشظف العيش.
أن الموهبة الكبيرة التي رافقت الشاعر حسين القسام، قد وضعته في مواجهة حاسمة مع الفقر.. وقد عرفنا من شعره ان الفقر بالنسبة له هو العدو الأول والرئيسي في معمعان حياته المغمسة بالعرق والتعب والمثابرة في إظهار عجزه تجاه هذا الغول الذي اسمه الفقر. ان إحساسه المفرط ورهافة نفسه وتظلمه، جعلته محط أنظار الناس البسطاء في المجتمع.. وهكذا انطبع شعره ظرافة ومزحة وسخرية وفكاهة.
يا عزيزي بالعجل دزلي جنس
ماي گونيه وخصافة شمس
واربع اگواني من اكشور الدبس
والف ناگه حطهن بقوطية
انه دائم الحديث عن الإفلاس والجوع والعري...
الدهر عمر على المفلس احروبه
صارت همته يرگع بثوبه
يربي من العسر صحنه التوبه
اكلنا اشعير شاركنا الحواوين
الشيخ حسين بن الحاج عبود قسام النجفي الخفاجي.. هكذا ورد نسبه في الكثير من المصادر التي تناولت الإشارة إلى شعره.. شاعر من مدينة الأدب والشعر والعلم والثقافة والتاريخ.. مدينة الإمام علي "ع" النجف الاشرف. والقسام لقب لحق أسرة الشاعر.. فتمسك به الشاعر ليجعله مرافقا لاسمه في ميدان الشعر الهزلي.
 الشاعر حسين القسام من مواليد النجف الاشرف 1889.. هذا ما ذكره الباحث السيد علي ألخاقاني.
إن هذا الشاعر الذي ملأ الأسواق والأزقة والمقاهي والمنتديات الشعبية من سفر الفكاهة والسخرية وشعر الهزل والضحك... عاش محروما فقيرا يعاني من المجاعة، وقد شوهد في أخريات حياته وهو يعاني من ضائقة مالية شديدة.
ولا يخفى على الجميع أن شعراء الفكاهة والظرف.. يمتازون بظاهرة توحدهم، هي البساطة وابتكار المقالب البريئة لإضحاك الناس البسطاء، والتفنن في خلق أجواء مضحكة من خلال إدخال السرور والبسمة إلى قلوب الآخرين. كما أن الشاعر حسين القسام، فنان شعبي " يتعاطى التمثيل في الطرق والأسواق كما يتعاطاه الممثلون فوق المسارح "1
إن شاعرنا.. قد طبقت شهرته الآفاق من خلال الدواوين التي صدرت بعد وفاته. فقد صدر ديوانه الأول " سنجاف الكلام " في العام 1963.. وفي العام 1973 كان ديوانه الثاني " محراث الكلام " في متناول محبي وهواة الشعر الشعبي.
 في ديوانه الأول " سنجاف الكلام " نقرأ مقدمة للكاتب والأديب المشهور (حسين مروه ) حيث يصف حسين القسام بالعبقرية.. لأنه يمتلك قابلية إضحاك الآخرين وشدهم إلى حركاته وإيماءاته ومقالبه وأشعاره المملوحة بالنقد اللاذع والنكتة اللافتة والطرافة والسخرية.
 ويعتبر الشاعر حسين القسام من شعراء الطبقات المسحوقة والمهمشة والمحرومة.. فهو دائما ما ينقل صورا من معاناة هؤلاء الناس الذين يقبعون في قاع المجتمع ويلوذون بالصمت.. وكأن معاناتهم قدر لامفر منه.
ابتداء صدر له ديوان "محراث الكلام " الذي كان اكمالا لمسيرته الشعرية، وفي الوقت نفسه كان ذلك المحراث.. قد مهد الدرب للشاعر.. لكي يتعرف عليه الوسط الأدبي والثقافي عن كثب.
يعد حسين القسام من شعراء الطبقات المسحوقة.. هكذا يصفه البعض.. لأنه ينقل صورا إبداعية عن حالات الفقر والمعاناة والمحرومية. قال عنه السيد هاشم الطالقاني.. ان " الفقر شبح لازم الشاعر في حله وترحاله..وعلى امتداد حياته.. وان كان يتحدث عن فقره الخاص فقد كان صوتا للفقراء وقاموسا لآلامهم " 2
 إن تذمره وجزعه من الفقر والمجاعة هو غايته في توفير بيئة مناسبة لجو من السخرية والطرافة والإضحاك:
إفلاسه عالخلك عده
وفلس ما يلتگى عنده
ما ضاگ اللحم مده
وعايش على المثرودة
كان شاعرنا.. من سدنة النبي هود والنبي صالح.. و هو يرثي حاله بسبب عدم وجود زوار، مما زاد في محنته وفقره وضنك عيشه :
عيالي تمحنت بيها ازغار إكبار
 وبهود وصالح ما تجي زوار
أظنه ركب صالح على الناگه وطار
شرد هود وبقت گبته المبنية
انه شاعر مطبوع على الظرف والفكاهة والهزل.. يقول عنه الباحث عامر رشيد السامرائي " إن حسين قسام لم يسود الصفحات في الغزل المعروفة صفاته ولم يكثر من الآهات وذرف الدموع تحسرا على أعين نجلاء أو قد أهيف، بل هو يبكي على الطبقة التي أمضها البؤس وسحقتها الحاجة وهو في الصميم منها " 3. ويضيف الكاتب إن الشاعر حسين القسام " جعل من الفقر الهدف الوحيد الذي انهال عليه ذما وهجوا " 4.
 

ص8
 
الزراعة : فتح شعب في المحافظات لتقديم الخدمات للفلاحين
 
 
 
بغداد – طريق الشعب
اكد الوكيل الفني لوزارة الزراعة مهدي القيسي، حرص الوزارة على ادخال المكننة الحديثة في المجال الزراعي، فيما اعلن عن فتح شعب زراعية في المحافظات تختص بتقديم الخدمات للفلاحين. وقال القيسي لوكالة "دنانير": ان وزارة الزراعة ومن خلال خططها الاستراتيجية الموضوعة تعمل جاهدة على تطوير القطاع الزراعي بمختلف صنوفه ونوعياته من اجل تحقيق الامن الغذائي للبلد.
ولفت الى ان خطط الوزارة المقبلة ستركز على زيادة انتاج المحاصيل الاستراتيجية، بالاضافة الى الخضراوات والفواكه. واضاف، ان الوزارة تسعى لفتح شعب زراعية متكاملة تابعة لمديرياتها في المحافظات تختص بتقديم الخدمات والمشورة للفلاحين وهذه تدخل ضمن الخطة الوطنية للمبادرة الزراعية.
وأكد حرص وزارته على ادخال المكننة الحديثة في المجال الزراعي.
 
 
............
المركزي: الحكومة وافقت على مقترحنا بقبول صكوك المصارف الخاصة
 
 
بغداد – طريق الشعب
أعلن البنك المركزي العراقي، موافقة اللجنة الاقتصادية في مجلس الوزراء على مقترح البنك بقبول الصكوك الصادرة من المصارف الخاصة بدفع الضرائب والرسوم من دون سقف محدد. وقال البنك المركزي في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب": إن "اللجنة الاقتصادية في مجلس الوزراء وافقت على مقترح البنك المركزي بقبول  الصكوك الصادرة من المصارف الخاصة لدفع الضرائب والرسوم كافة"، مشيرا الى "عدم وضع اللجنة سقفاً محدداً لها". وكانت رابطة المصارف الخاصة العراقية قد أعلنت ، يوم الاثنين الماضي، فرض البنك المركزي برنامجاً خاصاً للضمانات الضريبية والكمركية للبضائع، فيما بينت أن هذا الاجراء جاء بتوجيه من مجلس الوزراء لتحديد عمل التجار وابعادهم عن المعاملات غير القانونية في تهريب العملة الصعبة. وكانت وزارة المالية قد اعلنت، في (30 كانون الاول 2013) أن فرض الرسوم الكمركية على البضائع المستوردة سيكون بدءا من عام 2014، وبنسبة لا تزيد على (20 بالمئة) من قيمتها.
 
 
 
.........
وجهة نظر ...
 
 
 
 
الهدر في الموازنة العراقية قصة لا تنتهي
 
من الطبيعي ان يكون الحرص على المال العام وصيانته من الهدر والضياع والسرقة من اهم واجبات الحكومة، وبمقدار نزاهتها ونظافة يدها تنال رضا الشعب وتأييده ولكن يبدو ان هذا الحرص كان مفقودا الى حد كبير عند الحكومات السابقة .فقد كانت الموازنة العراقية تعاني إهدار وضياع الكثير من الاموال بعد سقوط الطاغية الى الان والذي اوشك ان يبلغ اثني عشر عاما وهذا ما أعلنه نواب ومتخصصون آخرون ، من ان ما دخل الخزانة العراقية منذ عام 2004 حتى 2014هو 1000ملياردولار ولكن هل نرى على  أرض الواقع- بعد طرح الموازنة التشغيلية- ما يوازي الموازنة الاستثمارية من مشاريع ومنجزات اقتصادية في الصناعة والزراعة وجوانب الحياة الاخرى؟ ثم كانت شهادات النواب المتخصصين بالرقابة والشأن المالي، ومن كتل مختلفة ومنها ما صرحت به النائبة ماجدة التميمي عضو اللجنة المالية في البرلمان يوم 4آذار الجاري على (قناة الشرقية)من ان ماضاع واهدر من ميزانية العراق منذ عام 2004حتى 2014 يتراوح بين 300-350 ترليون دينار وكان قبلها النائب مسعود حيدر العضو الاخر في اللجنة المالية قد قال: ان الاموال المهدورة في العراق منذ 2004 لغاية 2012 تقدر بـ 245مليار دولار واضاف ان ماقيمته 185 ترليون دينار هو فائض الموازنات العراقية السابقة منذ عام 2004 لغاية 2012 وقد اختفى من البيانات الختامية التي وصلت الى لجنته وان لا احد يعرف اين صرفت وان الرصيد النقدي العراقي لعشر سنوات مضت كان 114ترليون دينار ولم يبق منها الان سوى (ترليونين و400الف دينار)والبقية (ذهبت مع الريح ) وقال ان اعضاء مجلس النواب يحاولون تمرير موازنة 2015باقل عجز ممكن, ولو كانت تلك الاموال موجودة لما كان هناك عجز فضلا عن ما قاله النائب قادر محمد عضو اللجنة المالية من ان الاموال التي صرفت خلال عام 2014 لا نعرف عنها ولاعن مصيرها شئ وقال النيازي اوغلو مقرر مجلس النواب :ان الاموال المجمدة و المصادرة واموال مذكرة التفاهم للنفط مقابل الغذاء والدواء لانعلم الى اين ذهبت ولا يوجد وضوح واحصائيات في ابواب صرفها كما لاتوجد احصائيات بشانها .وقال في حديث صحفي : ان البنك المركزي لم يزودنا بأبواب صرف تلك الاموال .ان هذا الهدر اللامعقول للثروة العراقية والذي لم يسبق له مثيل يفسر بشكل واضح حالة البؤس التي يعيشها الكثيرون من ابناء الشعب حيث انتشار الفقر والجهل والمرض وتدني المستوى المعيشي والصحي والتعليمي وانتشار الامية والبطالة ورداءة السكن حيث لايزال في بغداد وحدها مثلا 127حيا عشوائيا يسكنها 1.6مليون نسمة ،ناهيك عن مآسي الاطفال ومدارسهم وتسربهم منها وتسكع قسم كبير منهم  في شوارع المدن وازقتها وتبرز الان مسالة النازحين الذين وصلت اعدادهم الى اكثر من مليونين ونصف مليون عراقي بعد ان ارغمهم داعش المتوحش على ترك دورهم وبلداتهم ليسكن معظمهم في الخيم والكرفانات وبنايات غير مكتملة لا تتوافر فيها اية مستلزمات للسكن في الحد الادنى، وكل هذا يتداخل مع حصول بلادنا على درجات متقدمة في الفساد والرشوة وانتشار الفضلات والتعاسة والفضائيين وغيرها من جوانب الحياة .ان الصوت العراقي القوي  يرتفع ليقول ان كل هذه المآسي والكوارث لم تكن لتحدث لو كانت الكتل السياسية المتنفذة قد تركت خلافاتها وصراعاتها من اجل الحصول  على الحصة الاكبر من الكعكة مستخدمة في ذلك الكثير من اساليب المحاصصة الطائفية والاثنية والدينية ، وهناك الكثير من قادة هذه الكتل ومن دون  وجه حق يعتقدون ان كل ثروات العراق مستخرجة من الاراضي المحيطة بأبراجهم العاجية العالية في المنطقة الخضراء، ناسيا أومتناسيا ان مستخرجي هذه الثروات الحقيقيين بقوة عضلاتهم وعرق جبينهم من ارض العراق كلها هم من العمال والفلاحين وباقي العاملين سواء كان المنتج نفطا او غازا او محصولا زراعيا او سلعة مصنعة او اي عمل يؤديه بابداع ومهارة العسكري و الطبيب والمهندس والاستاذ والمعلم والممرض والتاجر وكل العاملين في زوايا المجتمع الكثيرة وكل فرد من هؤلاء ينال حصته من الموازنة بجهده وعمله وليس مثل مايحدث الان حيث يحصل الوزراء والنواب والمستشارون و مالكي الرسامييل الجدد الملايين من الدنانير والامتيازات الكثيرة بينما اغلبية  الشعب وملايين منه دون مستوى الفقر و ملايين اخرى على خط الفقر او فوقه بقليل. وكان ما قاله د.حيدر العبادي رئيس الوزراء في البصرة يوم  ( 29/12/2014)  بضرورة إدانة المحاصصة والقضاء عليها  لم يأت عبثا  بل جاء بعد ظهور وتجلي عيوبها وآثارها الخطرة على العراق وقد سبقت الاشارة والتاكيد على هذا الدور الهدام للمحاصصة  من قبل قوى مدنية ديمقراطية ودينية طوال السنوات الماضية. ان ترك  المحاصصة كما هي من دون ايقافها و التخلص من مهازلها لا يعني سوى استمرار الفساد و ما يسببه من تخلف و ضعف و عجز وتوزيع غير عادل للدخل وتفكيك خطر للمجتمع و الى ما لا يحمد عقباه من آثار ضارة شديدة الوطأة على مجتمعنا قد تنهيه. ولذلك فأن تصفية المحاصصة هي الخطوة الاولى الاساسية لإنهاء الفساد وان هذا الإهدار المزمن ليس في اموال الموازنة فقط بل في كل المال والجهد و الزمن العراقي الذي سيرافقه التوجيه الجاد لإرساء قواعد المجتمع المدني الديمقراطي باستحقاق ومن دون رجعة الى قيم ما قبل الدولة, قيم القرون الوسطى البالية.
 
حكمت عبوش
 
 
 
..........
مستشار العبادي يعزو ارتفاع الدولار إلى المضاربين.. والنواب يؤكدون: لن يستمر هذا الحال طويلاً
 
 
 
بغداد - وكالات
أكد مستشار رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية، وجود خزين احتياطي من العملة الصعبة وعدم تخوف الحكومة من تدهور العملة العراقية أمام الدولار الأميركي، فيما لفتت اللجنة المالية البرلمانية إلى أن ضعف السياسة المالية للبلاد وسيطرة التجار على السوق من الأسباب الرئيسة التي أدت إلى ارتفاع الدولار أمام الدينار.
 
 
وقال مستشار رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية مظهر محمد صالح لوكالة (المدى برس)، إن "مبيعات البنك المركزي للدولار كانت تصل الى نحو 200 و 300 مليون دولار باليوم ومن أجل الحفاظ على السوق وعدم إهدار الدولار أرتأت اللجنة المالية في مجلس النواب وفي المادة 50 من قانون الموازنة أن تجعل مبيعات البنك المركزي تصل إلى 75 مليون دولار باليوم".
وأضاف صالح "لكن هذا التعديل استغله مضاربون ومنتفعون أثاروا الهلع، فضلاً عن إغراق السوق باستيراد سلع غير ضرورية، مما زاد الطلب على الدولار وبالتالي ارتفاع سعر بيعه"، مبيناً أن "الـ75 مليون دولار كافية لسد حاجة السوق.. لذا لا يمكن أن نحمّل إجراءات البنك المركزي مسؤولية ارتفاع الدولار ونهمل هؤلاء".
وتابع المستشار الاقتصادي لرئيس مجلس الوزراء "لا خوف من تدهور العملة العراقية أمام الدولار لأن البنك المركزي يمتلك احتياطياً كافياً ومطمئناً من العملة الصعبة اعتماداً على عوائد النفط"، مبيناً أن "الأيام المقبلة ستشهد انفراجاً للأزمة مع إتباع سياسة الموازنة على السيولة الموجودة في السوق وحجم الاحتياط وتدفقه".
من جهته، قال عضو اللجنة المالية في مجلس النواب هيثم الجبوري، إن "ضعف السياسة المالية للبلاد وبخاصة النقدية وتذبذب سعر صرف الدولار أمام الدينار، فضلاً عن سيطرة التجار على السوق من الأسباب الرئيسة التي أدت الى ارتفاع الدولار أمام الدينار".
وأكد الجبوري أن "البنك المركزي العراقي ارتكب خطأ فادحاً عندما حصر بيع العملة على المصارف الحكومية والأهلية ومكاتب الصيرفة تاركاً التجار يشترون العملة من السوق السوداء بسبب عدم مقدرتهم على الانتظار أو الخضوع للمضاربين لأن السوق لا تتحمل تأخيراً أو الاقتراض من الآخرين".
بدورها قالت عضوة اللجنة ماجدة التميمي، إن "ارتفاع سعر صرف الدولار أمام الدينار حالة لن تستمر طويلاً وستزول قريباً، حيث وعد البنك المركزي بأنه يعمل على آليات وإجراءات من الممكن أن تخفض سعر البيع وجعله متوفراً بشكل كاف لدى المواطنين والتجار".
من جانبه قال الخبير المالي ماجد الصوري إن "التغييرات في أسعار السلع، في السوق العراقية ليست ناجمة من تغير سعر الصرف بالنسبة للدولار وإنما ناجمة عن الضرائب الجديدة غير المباشرة أي زيادة التعرفة الكمركية، فالتاجر المستورد لم يتأثر بسعر الصرف نهائياً".
وانتقد الصوري "ربط شركات الصيرفة بالبنك المركزي وحصولهم على رخصة في التعامل في الحصول وبيع الدولار"، مؤكداً أن "تلك الطريقة خاطئة لأن المتعارف عليه دولياً هو أن البنك المركزي يتعامل فقط مع المصارف، لذا فوجودها مع البنك له آثار خاطئة على السوق".
وارتفع سعر الدولار في الأسواق المحلية أمام الدينار العراقي ليصل سعر البيع الى 1250 مقابل الدينار العراقي الواحد بعد أن كان 1120 للدينار الواحد خلال الشهر الماضي.
 
 
 
..........
مجلس الوزراء يدعو إلى الاستفادة من المواد "الراكدة" لدى الصناعة
 
 
بغداد – طريق الشعب
دعا مجلس الوزراء، أمس الأربعاء، إلى دعم وتشجيع عمليات التصدير، وأشار إلى أن على الوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة الاستفادة من المواد "الراكدة" لدى الشركات التابعة لوزارة الصناعة والمعادن.
وقال في المكتب الإعلامي لنائب رئيس الوزراء روز نوري شاويس في بيان تلقت "طريق الشعب"، نسخة منه إن "لجنة الشؤون الاقتصادية التابعة لمجلس الوزراء عقدت جلستها التاسعة برئاسة روز نوري شاويس وبحضور وزراء المالية والتجارة والمعادن والزراعة ومحافظ البنك المركزي".
وأضاف البيان أن "الاجتماع صدر عنه توصيات تتمثل بدعم وتشجيع عمليات التصدير وتمكين للشركات العامة التابعة لوزارة الصناعة والمعادن  من تصدير فائض منتجاتها، بما لا يتعارض مع قرار مجلس الحكم رقم (30) لسنة 2003".
وأضاف البيان أن "الأعمام الموجه إلى الوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة والمحافظات سيتم بالتنسيق مع وزارة الصناعة والمعادن للاستفادة من المواد الراكدة لدى شركات تلك الوزارة"، مشيرا إلى "إرسال توصية إلى مجلس الوزراء تنص على أن تكون اللجنة الاقتصادية هي اللجنة المعنية بالمادة (16) من قانون الموازنة".
وتابع البيان أن "قانون الموازنة ينص على التوسع في فتح باب الاستثمار الخاص والمشاركة مع القطاع الخاص من قبل الوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة والمحافظات بحدود اختصاصها وتشكيل لجنة عليا لهذا الغرض على أن يصدر مجلس الوزراء تعليمات خاصة بها والاستثناءات ذات القوانين".
يشار إلى أن مجلس النواب العراقي أقر، في الـ29 من كانون الثاني 2015، الموازنة المالية للعام الحالي، بمبلغ قدره 119 تريليون دينار، أي ما يعادل 117 مليار دولار، وبعجز يبلغ نحو 25 تريليون دينار أو قرابة الـ23 مليار دولار، وباحتساب سعر برميل النفط على أساس 56 دولاراً للبرميل.
 
 
.........
إيرادات النفط  في شباط
أكثر من 3 مليارات دولار بمعدل بيع 46 دولارا للبرميل
 
 
بغداد – طريق الشعب
أعلنت وزارة النفط، امس الاربعاء، الكميات المصدرة من النفط الخام والايرادات المتحققة لشهر شباط  الماضي بحسب الاحصائية الرسمية النهائية المعتمدة الصادرة من شركة تسويق النفط العراقية "سومو".
وبلغ مجموع كمية الصادرات النفطية "اثنين وسبعين مليونا وسبعمائة الف برميل"، فيما بلغت الايرادات المتحققة "ثلاثة مليارات واربع مائة ومليوني دولار".
وقال المتحدث باسم وزارة النفط عاصم جهاد، في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب": ان الكميات المصدرة والايرادات المتحققة لشهر شباط الماضي  كانت من الموانئ الجنوبية في البصرة ( 64.2 ) اربعة وستين ومائتي مليون برميل بايرادات بلغت (2.942) مليارين وتسعمائة واثنين واربعين مليون دولار،  فيما بلغت صادرات نفط كركوك (8.5 ) ثمانية ملايين وخمسمائة الف برميل وبلغت ايراداتها (460) اربعمائة وستين مليون دولار، مبينا أن معدل سعر البيع بلغ (46.795) دولار للبرميل الواحد.
واوضح أن الكميات المذكورة آنفا تم تحميلها من قبل الشركات النفطية العالمية التي تحمل جنسيات مختلفة من موانئ البصرة وخور العمية والعوامات الاحادية على الخليج العربي وميناء جيهان التركي، مؤكدا ان سوء الاحوال الجوية في الموانئ الجنوبية أثر بشكل مباشر على عملية تحميل الناقلات النفطية .
واشار الى ان الوزارة تحرص على زيادة صادراتها من النفط الخام تعويضا عن ايام تعطيل تحميل الناقلات بسبب سوء الاحوال الجوية.
 
 
.........
 البيئة توجه فرقها بعدم السماح بدخول البضائع المستوردة إلا بعد موافقتها
 
 
بغداد – طريق الشعب
وجهت وزارة البيئة، الفرق الفنية التابعة لمركز الوقاية من الإشعاع بتشديد إجراءاتها الرقابية على البضائع والسلع في المنافذ الحدودية، مشددة على عدم السماح بدخول أي منتج إلا بعد حصوله على شهادة الفحص البيئي من الفرق البيئية.
وقال المدير العام لدائرة التوعية والإعلام البيئي أمير علي الحسون في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب": إن "وزير البيئة قتيبة الجبوري وجّه الفرق الرقابية التابعة لمركز الوقاية من الإشعاع في وزارة البيئة بضرورة الاستمرار في إجراءاتها الرقابية والفنية للبضائع والسلع التي تدخل عبر الموانئ والمنافذ الحدودية".
وأضاف الحسون، أن "عمليات التدقيق التي تعتمد الفحص المختبري والمسح الإشعاعي تتم في المواقع التي تدخل هذه البضائع والسلع منها وإن شهادة السلامة البيئية يتم منحها بعد التأكد من خلو المستورد من أنواع التلوث البيئي كافة "، لافتاً إلى أن "فرق مركز الوقاية من الإشعاع تقوم بفحص الآليات والمعدات في ميناءي أم قصر وأبو فلوس إضافة الى منفذ سفوان ومطار البصرة ".
وأوضح المدير العام للتوعية والإعلام البيئي، أن "شهادة السلامة الإشعاعية التي تعمل عليها الفرق الفنية التابعة لمركز الوقاية من الإشعاع تستوجب حصول البضائع والمعدات المستوردة على شهادة الفحص الذي تجريه فرق المركز الموجودة في المنافذ الحدودية".
ويتولى مركز الوقاية من الإشعاع التابع لوزارة البيئة عمليات تقييم وفحص المواقع الملوثة بالإشعاع والإشراف المباشر على عمليات تفكيك ونقل المنشآت النووية القديمة التي تقوم بها وزارة العلوم والتكنولوجيا.

ص9

المجد والخلود لحزبنا الشيوعي في عيده الحادي والثمانين
جواد وادي
تمر السنوات تباعا والمسيرة تتواصل رغم محاولات الحاقدين والموتورين وذوي العقول المثخنة بالضغائن والبغضاء ازاء مسيرة حزبنا الشيوعي المتماسكة، والعراق ينتقل من محنة إلى أخرى وحزبنا الشيوعي الباسل ما اهتزت إرادته ولا هانت عزيمته ولا لان دفاعه عن المحرومين يوما رغم الهزات العنيفة والنكبات المرعبة التي مرت على العراق.
كل عام يحتفي الشيوعيون العراقيون واصدقاؤهم وكل الخيرين في العالم بهذه المناسبة التي تجاوزت الاحتفال التقليدي الخالي من أي معنى ليتذكر الجميع تأريخ وطن عاثت فيه الأحداث المخيفة وشعب واجه اشرس صنوف الإبادة والقهر والموت والتشريد، ومع كل هذه المحطات الدامية، ظل الحزب وعلى امتداد عقود الظلم والملاحقات ونوايا اقتلاعه من الارض العراقية، راسخا حيث وظف الأفّاقون والفاشست من البعثيين وغيرهم كل الوسائل القذرة واللا أخلاقية للقضاء على هذا الحزب العتي والعصي على الانكسار، فخابت كل محاولاتهم ولاحقتهم اللعنات، والآن فهم?يحصدون نتائج سوءاتهم ويذوقون مرارة افعالهم الخسيسة، تلك التي اودت بحياة الآلاف من خيرة ما انجب العراق العظيم من رجالات اذهلت القتلة بصمودها وعنادها ومواجهتها لشتى انواع القهر منذ بدأ الحزب خطوات التأسيس الأولى، فلاقى المناضلون الشيوعيون وعلى رأسهم الخالد فهد ورفاقه الميامين، الملاحقات والعسف الرهيب ليضربوا بصمودهم المثال الأسمى لطبيعة الشيوعي ومدى تشبثه بمبادئه وإيمانه بقضايا شعبه واستعداده للبذل والعطاء من اجل أن تظل راية الفكر خفاقة.
إن التشبث بالمبادئ للدفاع عن الطبقة العاملة وكل المسحوقين تستحق أغلى التضحيات.
ونحن في حضرة هذه المسيرة الظافرة نتذكر الصمود المذهل الذي حيّر الجلّادين ولحد الآن لكوكبة الحزب من قيادييه الأبرار الذين ضربوا اروع ملاحم البطولة في مواجهة التعذيب والموت والقتل الأرعن.
كلنا ننحني أمام كوكبة الحزب الأولى حين صعد الرفيق فهد ورفاقه الأفذاذ منصة الإعدام وحتى وهم في لحظاتهم الأخيرة وحبال الغدر ملفوفة على اعناقهم، لجأ الجلّادون إلى المساومة معهم للتخلي عن حكم الإعدام لقاء التنكر لمبادئهم والعودة إلى حياة الذل والمهانة، لكنهم أبوا تلك المساومات الرخيصة حين أعلن الخالد فهد وبصوت أرعب الجلّادين (الشيوعية أقوى من الموت وأعلى من اعواد المشانق). فكان بمواصفات القائد الفذ والبطل الأسطوري المؤمن بمقدساته وفكره النيّر وعشقه للوطن وللشعب المكافح وهم يعلمون بأنهم ذاهبون إلى النهاية، ولكن?ا نهاية جسدية وخلود أبدي، ورسم معالم  البناء الحقيقي للإنسان العراقي القادم، وبهذا الفعل البطولي ضرب قادة الحزب الأبطال مثالا في الوفاء الذي لا يتزعزع للمبادئ الخيرة، مما اعطى المناضلين من بعدهم شحنة من الصمود والوقوف بوجه اعتى واشرس نظام فاشي مر على تأريخ البشرية منذ انقلاب (شباط) 1963 المشؤوم الذي خططت له مخابرات الدول الامبريالية ونفذه قادة البعث المجرم من الصبيان الجهلة واعوانهم فمارسوا شتى طقوس الإبادة بكل فظائعها بحق الشيوعيين مناضلين ومناضلات، واباحوا دماءهم واعراضهم بوسائل قذرة ومقززة، وكان نصيب قا?ة الحزب الميامين الحظ الأوفر من وسائل التعذيب المجرمة حتى الموت، فقطّعوا جسد الخالد سلام عادل إربا، ولم يتزعزع قيد انملة او يفضي بسر للجلادين حتى قضى في اقبية الموت البعثية وها هو المفكر والكاتب الفذ عبد الجبار وهبي الذي نشروه إلى نصفين وهو حي، بطريقة همجية وموغلة في السادية، وذلك محمد حسين ابو العيس والعشرات من العقول النيرة من خيرة ابناء العراق الأشاوس اضافة إلى الموت الجماعي لمناضلي الحزب وهتك اعراض مناضلاته. كل هذه الأفعال المجرمة وبقي الحزب شامخا ووفيا لمبادئه مما أذهل الأعداء والمتربصين به وحتى الجلا?ين انتابتهم الحيرة من هكذا مواقف بطولية غير مصدقين هذا الوفاء للحزب ومبادئه، حيث هم أنفسهم يفتقدون هكذا مواقف وهم اول من تخلى عن انتمائهم عن حزب البعث بعد ان وجه لهم عبد السلام عارف اول صفعة فتسابقوا للتوقيع على براءتهم من حزب البعث الفاشي خوفا من السجن لا صحوة ضمير لأنهم ببساطة يفتقرون لأبسط صيغ الكرامة ولا يعرفون من الانتماء غير قشوره لهشاشة فكرهم.
لتعود عجلة الخراب من جديد ويقود البعثيون العراق إلى خاتمة الفناء حين جاءوا ثانية بانقلاب دموي آخر عام 1968 وكان مصدر خوفهم هو الحزب الشيوعي المعروف بصموده وتفانيه من اجل مبادئه وللبعثيين تجربة مع الحزب وهم يعرفون الى أي حد تمتد جذوره في الوجدان العراقي وفي الذات العراقية الوفية لهذا الفصيل المتجذر في الارض العراقية ومن هنا كان مصدر قلقهم. فكانت فترة هدوء ما قبل العاصفة، حين وظفوا كل احابيلهم اللعينة لاستمالة الحزب والاستفادة من استحواذه على الشارع العراقي فكان لهم ما ارادوا، ولا نريد هنا ان ندخل في تفاصيل ?ريرة وقاتلة ساهمت في انتكاساتنا ومواجعنا بسبب تلك الأخطاء التي آلت إلى ما نحن فيه الآن، التي كان للحزب في شراستها وعنفها النصيب الأوفر من موت وقتل وتشريد وعذابات احرقت الأخضر واليابس، ولكننا بصدد هذا الصمود المذهل وبقاء الحزب الشيوعي رافدا للحركة الوطنية دون أن تلين شوكة نضالاته رغم الأهوال التي واجهها ومحاولات تفتيته والقضاء عليه، لكن كل صيغ همجيتهم ذهبت أدراج الرياح، وبقي الحزب الشيوعي العراقي سامقا كنخيل العراق الباسق، وظل يتجدد كما العنقاء لينهض من رماد محارقهم الخسيسة، وذهب البعث وأعوانه لمزبلة التاري? تلاحقهم اللعنات وهم يتحولون إلى جرذان نتنة ليبحثوا عمن يناصرهم ممن على شاكلتهم كظلاميي داعش وكل القتلة والمجرمين.
فتحية إجلال وإكبار بمناسبة العيد الحادي والثمانين لميلاد حزبنا المجيد وإلى رجالاته ومناضليه الأحياء منهم والأموات، وتحية مفعمة بأصدق الاعتراف بالوفاء لكل من سالت دماؤه الزكية من أجل أن يبقى الحزب شامخا وعصيا على المحو والفناء، ولننحني جميعا إكراما لذكر جحافل شهداء الحزب الطاهرة التي ما خفتت اصواتهم في ضمائرنا حتى وهم اموات بحب العراق العظيم والحزب الشيوعي الباسل.
عاش حزبنا الشيوعي العتيد
والمجد والخلود لشهدائه الميامين وكل شهداء الحرية والديمقراطية والدفاع عن المبادئ النبيلة
وإلى عيد قادم ونضال حزبنا أرسخ وأبهى والعراق في حلة جديدة.
 
 
 
 
لماذا حزب شيوعي ؟
لمناسبة الذكرى الـ81 لميلاد حزب الطبقة العاملة العراقية
لفته عبد النبي الخزرجي
سؤال ورد في سياق مقدمة الجزء الأول من "عقود  من تاريخ الحزب الشيوعي العراقي " للمناضل عزيز سباهي .
كان الجدل يدور حول "أن لا ضرورة لانبثاق حزب شيوعي في العراق إذ أن المجتمع العراقي لم يشهد تكون طبقة عاملة ذات مصالح طبقية محددة واضحة تدفع إلى ظهور من يعبر عنها سياسيا يوم ذاك ".1
ولكي يدحض هذه اللعبة السياسية الخبيثة، فان الكاتب يرد بوقائع واحداث تشير بوضوح كامل إلى أن الطبقة العاملة في العراق  كانت موجودة قبل أن يظهر الحزب الشيوعي العراقي  " ففي العام 1924 كانت أول محاولة لتأسيس منظمة عمالية " وتبعها في العام 1929 م تأسيس عدد من الجمعيات للدفاع عن حقوق العمال0  ثم أن الحكومة نفسها آنذاك، قد شرعت " قانوناً خاصاً يحدد حقوق العمال والأحكام بشأن المنازعات العمالية وشروط العمل وغيرها ".2
وكان القانون رقم 72 لسنة 1936م .. يمثل استجابة للحركة المطلبية  التي قادها العمال لحماية حقوقهم ضمن تشريع قانوني إلا أن السلطات لم تلتزم بهذا القانون، وبقيت الأمور كما هي دون أن تكون هناك استجابة عملية من قبل السلطات الحاكمة آنذاك .
وهنا يتساءل الكاتب وهو محق بالطبع  " فما السر إذن في أن تقدم الحكومة على تشريع قانون للعمال إذا لم يكن هؤلاء قد وجدوا وصاروا طبقة محددة لها ظروف عملها وحصتها في التوزيع ؟ .3 كما أن النقابي الأول في العراق ( محمد صالح القزاز ) يؤكد ظهور طبقة عاملة عراقية .. نتعرف  على ذلك من خلال الرسالة التي رفعها هذا العامل النقابي الشجاع  إلى الاتحاد العالمي لنقابات العمال في برلين في العام 1933م، والتي أكد فيها على "أن  الحركة العمالية قد مرت بثلاث مراحل ". 4   إن هذا التأكيد  بحد ذاته دليل واضح جدا على أن الطبقة العامل?  هي المحرك الأساس في نشوء الحزب الشيوعي العراقي .
إن الحزب الشيوعي العراقي، لم  تكن ولادته اعتباطا أو إضافة رقم جديد لما متوفر في الساحة الوطنية من أحزاب تمثل طبقات اجتماعية متفاوتة،   وإنما ولد  استجابة لحاجات موضوعية اقتضتها المرحلة السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي يعيشها العراق يوم ذاك ولغرض قيادة نضال الطبقة العاملة العراقية مع الشرائح الاجتماعية التي تتحالف معها.
ولأن الحزب الشيوعي، حزب من طراز خاص، فقد تعرض ومازال يتعرض لأشكال متعددة من الظلم والإبعاد والتهميش والإقصاء، وحتى وصل الأمر إلى إعدام قادته ( فهد وحازم وصارم) في العام 1949 وتكرر هذا الأمر بأسلوب اشد قسوة وإرهابا وعنتا وإجراما  بعد  8 شباط الأسود على يد الإرهابيين البعثيين، حيث استشهد قائد الحزب سلام عادل وقادة الحزب آنذاك .
إن الحزب الشيوعي العراقي، ومنذ بدايات ولادته في 31/3/1934  كان وما زال حزبا للطبقة العاملة العراقية، ورغم أن العراق، لا تتوفر فيه صناعات ثقيلة تستقطب أعدادا كبيرة من العمال، إلا أن الورش الصناعية التي ظهرت في تلك الفترة إضافة إلى السكك الحديد وشركات النفط والموانئ، قد أفرزت قيادات  عمالية تمتلك رصيدا عاليا من الفهم الواعي في ضرورة بناء نقابات عمالية تأخذ على عاتقها حماية العمال من ظروف العمل القاسية وساعات العمل الطويلة والأجور المتدنية وانعدام التشريعات التي تحمي وترسخ حقوق العاملين في المجال الصناعي، وقد?ورد هذا التأكيد في التقرير السياسي للمؤتمر الوطني الخامس ( لقد نشأ حزبنا كضرورة موضوعية للتعبير عن مصالح الطبقة العاملة والجماهير الشعبية وظهر للوجود بعد أن شهدت ساحة النضال الوطني مساهمة واضحة من جانب العمال وبعد أن اندمجت حركة الطبقة العاملة بالفكر الماركسي الذي حمله عدد  من المثقفين الثوريين)6.   
إن هذه العوامل وغيرها الكثير .. وخاصة ما يتعلق بسيادة العراق وتحريره من سيطرة الاستعمار البريطاني .. وضرورة قيام حكومة وطنية ونظام حكم ديمقراطي برلماني يوفر قدرا من المشاركة الفعلية لقطاعات واسعة من الشعب العراقي كانت عوامل موضوعية، كما ان توفر القيادة التي تتسلح بالفكر الماركسي، وفرت البيئة المناسبة والأرضية الخصبة  لقيام تنظيم شيوعي يمتلك كل المقومات الأساسية لكي يحتل موقعه بجدارة في ساحة النضال الوطني ودفاعا عن مصالح الطبقة العاملة العراقية والطبقات التي تتحالف معها .
ولكي يؤكد الحزب جدارته وتفوقه في خدمة الجماهير الشعبية وتمثيل طموحها .. ونقل أهدافها من حيز الحديث والكلام إلى  واقع ملموس، فقد تحرك الحزب الشيوعي لبناء قاعدة لنقابات العمال، وتوسع في تنظيمات الفلاحين، وتوجه نحو الشباب والطلبة والمرأة، لكن الحزب لم يتوقف عند هذه النشاطات في إحاطة كيانه بمنظمات جماهيرية، بل انه توجه نحو الفضاء الوطني عموما، ليحشد الأحزاب والشخصيات الوطنية التي تقترب من توجهات الحزب وطموحاته الوطنية والديمقراطية .
وهكذا شهدت الساحة السياسية الوطنية، ولادة جبهة الاتحاد الوطني، والتي كان  للحزب الشيوعي دور بارز في انبثاقها وصيرورتها حركة  توحدت في إطارها  مجموعة الأحزاب السياسية  (نذكر هنا أن الحزب الشيوعي كان هو المبادر إلى فكرة تأسيس جبهة الاتحاد الوطني منذ نيسان 1955م ). 7
وبعد ثورة الرابع عشر من تموز 1958  توسع  التنظيم، وأصبح نشاط الحزب الشيوعي مكشوفا في ظل الانفتاح الذي  وفرته الثورة  آنذاك، وتحقق  الكثير من المكاسب التي كان الحزب الشيوعي العراقي  يعمل جاهدا  لتوفيرها وإنضاجها (قانون الإصلاح الزراعي، قانون رقم 80 الذي حرر الأرض من شركات النفط الاحتكارية، الخروج من قيد الإسترليني، التحرر من الأحلاف العسكرية، انطلاق عمل النقابات العمالية والجمعيات الفلاحية ومنظمات المجتمع المدني للشرائح الاجتماعية  الأخرى) .
إن هذا المد الثوري الذي رافق النظام الجمهوري بعد تموز 58 19، قدأغاض الأعداء وأوغر صدورهم حقدا على الثورة والحزب الشيوعي لأنه كان متصدرا للساحة السياسية.
فجاءت ردة شباط الأسود 1963 لتجهز على تلك المنجزات، وتمارس سياسة الإبادة والإعدام  لقيادة الحزب الشيوعي وكوادره ومنظماته وارتكاب أفظع الجرائم وأبشعها، ظنا  من أولئك الأعداء الحاقدين، إن الحزب لن تقوم له قائمة، ولكن خابت أحلامهم المريضة، لقد نهض الحزب واستعاد عافيته وأصبح تأثيره واضحا في الساحة السياسية، وبات رقما صعبا لا يمكن إغفال دوره،إن هذا التطور اللافت في مسيرة الحزب الشيوعي قد دفع النظام الدكتاتوري الصدامي لتركيز عدوانيته وشحذ مخالبه وجلاوزته لملاحقة الشيوعيين والتضييق عليهم ومحاصرتهم وزجهم في السجون ?المعتقلات واستخدام أقذر الأساليب وأشنعها وأشدها قسوة في التعذيب والإرهاب وترويع عوائل الشيوعيين ومحاولة إفراغ الحزب الشيوعي من قياداته وتصفية تنظيماته وكوادره.
وفي الذكرى الحادية بعد الثمانين  لولادة حزب الطبقة العاملة العراقية "الحزب الشيوعي العراقي " يبرز أمامنا بجلاء قدرة هذا الحزب على الثبات ومواجهة التحديات الخطيرة والخروج من الانتكاسات التي عاشها الحزب. اشد صلابة وأقوى عودا وأوسع تنظيما واقدر على مواجهة  المهمات النضالية الكبيرة التي يفرضها الواقع الجديد بعد التغيير الذي حصل في 9/4/2003م. وقد حدد الحزب ذلك .. حيث أن عملية إسقاط النظام الدكتاتوري تمثل "في نظر الحزب عملية تهدف إلى الانتقال بالعراق من الدكتاتورية ونظام الحزب الواحد، إلى نظام دستوري يضمن الحقوق?والحريات لجميع أبناء الشعب، واستكمال سيادته كبلد ديمقراطي اتحادي موحد مستقل".10
 
لماذا حزب شيوعي ؟
 
الجواب هو لأن الشيوعيين هم الأقدر  والأوفر كفاءة ونزاهة  والأكثر حرصا  على الاضطلاع بمسؤولية بناء الوطن وحماية المال العام 0 وهو الحزب الوحيد تقريبا العابر للطوائف والبعيد عن التطرف القومي والديني والمذهبي والمناطقي والإيديولوجي
نعم حزب شيوعي لأن الشيوعيين هم ألأكثر تجربة والأطول عمرا والأشد التصاقا بالطبقات المحرومة والمهمشة والمظلومة والمدافع الرئيسي عن حق المرأة وحريتها وتعليمها.
نعم حزب شيوعي .. لأن الشيوعيين فكر علمي وتاريخ مشرف في الدفاع عن تربة العراق وسيادته واستقلاله ، وحرص شديد  على وحدة العراق وشعبه.
نعم حزب شيوعي لأن الشيوعيين نذروا أرواحهم  للدفاع عن حقوق الطبقة العاملة العراقية والفلاحين وشغيلة الفكر واحترام الآخر.
نعم حزب شيوعي  لأن الشيوعيين كانوا وما زالوا يرفعون شعارهم العتيد : وطن حر وشعب سعيد ويعملون بنشاط كبير ليقدموا لشعبهم عطاءهم المتميز في الإخلاص والنزاهة ومحاربة الفساد والمفسدين.
نعم حزب شيوعي يعمل وفق سياقات ديمقراطية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية والتخلص من نظام المحاصصة الطائفية، ويدافع بثبات عن حرية الشعب ومنظماته الجماهيرية ونقابات العمال ومنظمات المجتمع المدني.
نعم حزب شيوعي من اجل عراق ديمقراطي اتحادي موحد مستقل سياديا متحرر من التبعية للأجنبي، يسير وفقا للدستور ودولة المؤسسات، تعيش فيه الطبقات الكادحة حياة حرة كريمة .. من خلال التوزيع العادل للثروة الوطنية.
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
المصادر :
1،2،3،4،،: عزيز سباهي / عقود من تاريخ الحزب الشيوعي العراقي /ج1
 5 – نفس المصدر اعلاه.
6 -  التقرير السياسي / المؤتمر الوطني التاسع للحزب الشيوعي العراقي.
7 – عزيز سباهي / عقود من تاريخ الحزب الشيوعي العراقي ج1
8 ،9 /10– عزيز سباهي / عقود من تاريخ الحزب الشيوعي العراقي /ج3
 
 
 
 
 
 
 
اغنية للذكرى الحادية والثمانين
لميلاد الحزب الشيوعي العراقي
 
 
حمزة خطار - الشامية
جدد نضالك بالاصراروالهمم
                                                                      واشدد حزامك في عز وفي شمم
واكتب عن الزمن الدوار اغنية
                                                                        ممزوجة بالمنى والليل لم يدم
يا ملهم الناس بلا من ولا ثمن
                                                                         وباذل الروح بلا هم ولا ندم
يا قائد الشعب في الجلى مكابدة
                                                                   سدد خطاي لكي اشدو بذا النغم
يا بسمة الفجر قد طابت نسائمه
                                                                   رقت هوى وتمشى النور في الظلم
بوركت من جبل ما هد جانبه
                                                                     تبلى الدهور ويبقى ثابت القدم
يازارع الطيب في الارجاء قاطبة
                                                                      عذب المنى القا بالحب والنعم
يا قادة الفكر في عزم وفي شرف
                                                      عمرتم قلبي المحزون بالقيم
حييت من ماجد تاريخه عبق
                                                     معطر بالرؤى والحب والكرم
اكبرت مجدك ياعزي ويا املي
                                                              اغنيت اشعاري الغراء بالحكم
ان الشعوب وان نامت على مضض
                                                                   لابد ثائرة بالسيف والقلم
ان الطغاة وان كانوا جبابرة
                                                                    وقت الاعاصير كالجرذان والنعم
 
 
 
 
الكاظمية والحزب عشقان لقلب واحد
انها مدينة النضال والتحدي والصمود والكبرياء بازقتها الضيقة الجميلة وبيوتها البغدادية الاصيلة التي تطرز بشناشيل تراثنا الاصيل. انها الكاظمية وما ادراك ما الكاظمية، فهي التي لم تهتز او تسلم ذرة من ترابها المقدس، وهي تتعرض طيلة العقود الماضية لهجمات بربرية ووحشية من قبل المجرمين والاوغاد وبالاخص في 8 شباط 1963 الاسود وبعده لتسجل وتسطر اروع الملاحم البطولية والتضحيات للشيوعيين ومؤازريهم الذين وقفوا بكل شجاعة للدفاع عن الحزب وتحدوا السجون سيئة الصيت واعواد وحبال المشانق ليبقى الحزب والكاظمية يعزفان اوتار النصر ?الامل والحياة.
عشقت الحزب واتذكر اهم الذكريات في كل ميلاد مجيد لحزب الشيوعيين لكوني رافقت استاذي ورفيقي محمد رحمة الله الذي كان لا يهدأ بنشاطاته الحزبية مع رفاقه رغم المراقبة والتعسف والملاحقات من قبل السلطات القمعية. كنت اكلف بمراقبة الدار والزقاق عند تجمع رفاقه في دارنا بمحلة التل. تعلمت من الشيوعيين الكثير من القيم والمبادىء الوطنية والانسانية وازدادت صلتي بالحزب بعد احداث 8 شباط 1963 الاسود وكنت اتابع الاحداث بتفاصيلها وبدقة ليتأكد لي ان الشيوعيين يتعرضون للابادة والاضطهاد لكونهم يدافعون عن الفقراء والمظلومين وبقية ش?ائح المجتمع كافة، وينادون لتحقيق الحرية والاستقلال. البعثيون من الحرس القومي كانوا يرددون ويهمسون لي في المواقف والسجون التي كنت اتردد اليها لزيارة شقيق محمد المعتقل بان الشيوعيين ابطال وعنيدون وصامدون.. كنت افرح عندما اشاهد صحف الحزب الملصقة على جدران السجون من الداخل وكذلك صور ابرز القادة المناضلين: ماركس ولينين والشهيد فهد.
اعشق مدينة الكاظمية لانها زرعت بذور الحزب في قلبي لأردد دائما ان لم اختر الشيوعية فانني سأكون شيوعياً. الحزب والكاظمية عشقان لقلب واحد فيهما رائحة الورد وعطر الياسمين والراية الحمراء التي تعلوها المطرقة والمنجل في كل سنة بميلاد حزبنا العريق، الحزب هو الملاذ الآمن لكل الشرفاء والكاظمية عاصمة النضال والدفاع عن المبادىء الانسانية والوطنية وسيسجل التاريخ مدى الترابط العميق بين الكاظمية والحزب وسنحيي الكاظمية في كل ميلاد وعام نحتفل باعيادنا الوطنية المجيدة.
مبارك ميلاد حزبنا الشيوعي العراقي في عيده الأغر
الخزي والعار لاعداء الشيوعيين والحركة الوطنية
وليتحقق شعارنا العتيد.. وطن حر وشعب سعيد.
 
عباس رحمة الله


ص10
 
الاقتصاد السياسي لموازنة 2015 في العراق  *
 
 
د. صالح ياسر
 
للتقشف طابع طبقي بامتياز
 
يمكن القول أن الإجراءات التقشفية المعتمدة في موازنة 2015 لها طابع طبقي واضح جوهره انها تأتي بالضد من مصالح الكادحين وذوي الدخل المحدود.  
ففي حال تطبيق هذه الاجراءات وفرض جملة من الضرائب والرسوم والتقييدات، فإنها ستُحمّل الشرائح الواسعة من الكادحين وذوي الدخل المحدود والمنخفض الجزء الاكبر من أعباء التقشف، حيث هناك نحو من 6 ملايين شخص من كاسبي الاجور والمرتبات بما فيهم المتقاعدون اضافة الى مئات الالاف من الارامل وعوائل الشهداء وما يماثلهم، ومن هنا فان تدهورا واضحا سيطرأ على مستوى معيشة القطاع الاكبر من السكان، هذا اضافة الى ان معدلات التضخم تسهم في الحاق المزيد من الضرر بذوي الدخل المحدود.
هذا في الوقت الذي يغيب فيه أي توجه جاد لزيادة ضريبة الدخل التصاعدية مثلا على ذوي الدخول العالية، وزيادة معدلات الضريبة على مختلف أشكال الثروة. وبهذا المعنى فإنه يراد تحميل الكادحين أعباء الازمة وليس تلك القوى التي تسببت في انتاج هذه الازمة وإدامتها وهي الغارقة في "عسل" الفساد ونهب الثروة الوطنية.
وطبيعي الاشارة الى أن هذا الخيار: " ضغط الإنفاق وترشيده" لا يمثل حلا تقنيا بل هو في جوهره حل ذو طبيعة سياسية-اجتماعية- طبقية وستتضرر منه الفئات الكادحة بالدرجة الأولى.
ومن جهة أخرى وكما اشرنا سابقا، فانه وارتباطا بخيار "ضغط الإنفاق وترشيده"، وفي ظل عدم وضوح الأولويات في الانفاق - بشقيه التشغيلي والاستثماري � فلابد من الانتباه الى أن النقص الحاصل في نفقات الاستثمار العمومي ستكون له نتائج سلبية مهمة في مقدمتها إمكانية تنامي الطبيعة المضارباتية للاقتصاد العراقي. ففي ظروف عدم تبلور استراتيجية تنموية واضحة، ووجود وضع أمنى متدهور، سيتم التوجه إلى القطاعات ذات الربحية السريعة (والتي بدأت تأخذ طابعا ريعيا بوضوح) دون إعطاء أية أهمية للقطاعات الإنتاجية، وهذا من شأنه أن يزيد من اختلال التوازنات الاقتصادية المختلة أصلا.
السؤال السابع: اجراءات مواجهة العجز في موازنة 2015: هل هي محايدة ام منحازة ولمن؟
وهذا السؤال يتعلق بالاثار التي ستتركها الاجراءات المعتمدة في الميزانية عند وضعها موضع التطبيق العملي.
بداية، لا بد من التاكيد على أن ظاهرة العجز بالموازنة العامة للدولة هي ظاهرة مركبة ومعقدة، ولا يجوز ارجاعها الى سبب واحد ووحيد، مثلما تفعل بعض الكتابات التي عادة ما تسطح الامور وتمسك بتلابيب مظاهرها دون الخوض في جوهرها. فهناك شبكة معقدة من العوامل والمؤثرات التي اسهمت في حدوث هذا العجز، وهي عوامل ومؤثرات بعضها يعود الى التغيرات التي حدثت في النفقات العامة، وبعضها الاخر يتعلق بالتغيرات التي حدثت في الموارد العامة للدولة. كما لا بد من التذكير بان الاهمية النسبية لتلك العوامل تختلف من بلد لاخر، ومن فترة لاخرى. ومن هنا تبدو خطورة التعميم، وبالتالي لن تكون هناك " وصفة " عامة تصلح لجميع البلدان لمواجهة هذا العجز. 
واضافة الى ذلك فانه ولاسباب منهجية لا يجوز التعامل مع مفهوم العجز بالمعنى المطلق بل ثمة حاجة ملحة هنا للتمييز بين:
- العجز المالي/المحاسبي حيث عجز الميزانية يتمثل بزيادة نفقاتها على ايراداتها.
- والعجز الاقتصادي/الاجتماعي حيث يرتبط العجز هنا بالاثار الاجتماعية الاقتصادية السلبية التي تنجم عن السياسة المالية المعتمدة وعن المنهج المتبع في اعداد الموازنة وتنفيذه.
وفيما بين هذين العجزين يمكن أن تكون العلاقة طردية أو تكون عكسية. فليس عجز الموازنة المالي المحاسبي بالضرورة متلازماً مع الآثار السلبية الاقتصادية والاجتماعية، بل قد يترافق على العكس، بتحقق آثار إيجابية عندما يكون مقصودا لتحقيق بعض اهداف السياسة المالية. والعكس صحيح أيضاً. فليس المهم هنا الرصيد الايجابي أو السلبي بل ما هو اهم الكيفية والوسائل التي يتحقق بها والتي تحكم التغيرات الاقتصادية والاجتماعية التي تتحقق معه.
استنادا الى الملاحظات اعلاه وبالعودة الى الملموس، اي الى العجز في الموازنة، فإنه ومنعا لأي التباس لا بد من قراءة صاحية للعجز في الموازنة الفيدرالية لعام 2015 والبحث عن مدلولاته الاجتماعية من خلال عدم التعامل معه باعتباره هدفا أو رقماً مجرداً بحد ذاته. ومن المؤكد انه في ظل التفاوت الطبقي/الاجتماعي الواضح في البلاد فانه لا يمكن القبول بتفسير العجز ومصادر تمويله بشكل عام ومن دون تحديد ملموس، بل لا بد من ربط ذلك بسؤال اخر هو:
ما هي القوى المتضررة من اجراءات مواجهة هذا العجز؟
والجواب ان المتضرر الاكبر هم المواطنون من ذوي الدخل الثابت والمحدود، أي ان نظام علاقات الانتاج السائد يعيد توزيع آثار العجز لصالح القوى المتنفذة وبالضد من مصالح الكادحين ومحدودي الدخل مما يعني ان الموازنة السنوية طبقية الطابع وليس مجرد واردات ونفقات وارقام صماء مجردة من أي روح.
اذا عدنا لعجز الموازنه (وقد روج في الموازنات السابقة ان هذا العجز هو مجرد عجز حسابي (وقد انتقدنا ذلك في مقالة سابقة ) فانه يمكن القول انه كبير، وتزداد خطورته في ظل عاملين مهمين:
الاول: الافق غير الواضح لأكبر مصدر للايرادات والمتأتي من العوائد الناجمة عن تصدير النفط الخام حيث يلاحظ تذبذب اسعار النفط في السوق العالمية إذ يشكل العجز المتوقع في عام 2015، (25 في المئة) من اجمالي الايرادات المتوقعة و 32.2 في المئة من الايرادات النفطية المتوقعة لهذا العام. علما ان العجز المذكور يشكل 20 في المئة من اجمالي النفقات لعام 2015.
الثاني: يتعلق بمصادر تغطية العجز. وتوافقا مع السياسة المالية وبحسب قانون موازنة 2015 المعدل فان هذا العجز سيغطى من "الاقتراض الداخلي والخارجي ومن مبالغ النقد المدورة في حساب وزارة المالية الاتحادية ونسبة من الوفر المتوقع من زيادة اسعار النفط الخام المصدر او زيادة صادرات النفط الخام".
للاجابة على هذا السؤال علينا العودة مجددا الى معطيات الجدول رقم 2 وتفكيكها الى مكوناتها، وما يهمنا هنا حجم المصادر الخارجية لتمويل العجز.
ويخول قانون موازنة عام 2015 وزير المالية الاتحادي صلاحية الاستمرار بالاقتراض لغرض سد العجز في الموازنة العامة الاتحادية من:
(1) صندوق النقد الدولي بما يكمل مبلغ (4.5) مليار دولار (اربعة مليارات وخمسمائة مليون دولار).
(2) البنك الدولي بما يكمل مبلغ الـ (2) مليار دولار (اثنان مليار دولار) خلال سنة/2015 يخصص منها مبلغ (355) مليون دولار لوزارة الاعمار والاسكان لغرض تمويل اعمال طريق المرور السريع.
(3) باستخدام حقوق السحب الخاص SDR  بحدود (1.8) مليار دولار (واحد مليار وثمانمائة مليون دولار) لتغطية العجز المتوقع في الموازنة العامة الاتحادية اضافة الى الاقتراض الداخلي بموجب حوالات الخزينة.
ويعني ذلك ان حصة المؤسسات النقدية الدولية المؤشر اليها اعلاه ستشكل حوالي 40 في المئة من اجمالي مصادر تمويل العجز. ولابد من الاشارة الى ان الخطورة في هذا النهج تكمن في تكريس تبعية واعتماد الاقتصاد العراقي على الخارج والحد من سيطرة الحكومة العراقية، على اتجاهات إعادة هيكلة الاقتصاد العراقي، مما يشكل في التحليل النهائي انتقاصاً للسيادة الوطنية.
ولابد من الاشارة هنا الى ان سؤالا مفصلياً يفرض نفسه وهو: هل يجب أن يتم تمويل العجز المتوقع بزيادة الاقتراض المحلي والخارجي وما يترتب عليه هذا الاقتراض من فوائد، ام بتحسين كفاءة الاداء وتوظيف الادخارات الحكومية والاهلية والهيئات والشركات العامة والخاصة، واعتماد ضرائب مباشرة على الدخول والثروات وعلى ضرائب غير مباشرة مفروضة على السلع والخدمات، وخصوصا المستوردة منها؟
ولا بد من الاشارة الى ان مهندسي الموازنة يراهنون مجددا ايضا، دون ان يشيروا الى ذلك علنا، على "امكانية الارتفاع في أسعار النفط الخام " للتغلب على العجز وهو ايضا رهان على عوامل خارجية ليست مؤكدة، فأسعار النفط الخام على الصعيد العالمي تتعرض للتذبذبات صعودا وهبوطا.
خلاصة الامر، إن اتجاه العجز في الموازنات السنوية وتفاقمه يعكس اختلالا هيكليا وليس شكليا. ولهذا يمكن القول أن العجز في موازنة 2015 ليس عجزا حسابيا بل هو عجز بنيوي. ولا يمكن معالجة هذا النوع من العجز إلا من خلال مقاربة أخرى وهي ما سنتوقف عندها في الفقرة التالية.
      
 ثالثا: الخيارات الاقتصادية-الاجتماعية الكبرى لمواجهة الازمة الراهنة
 
الحاجة الى مقاربة اخرى لاشكالية العجز
مثل هذه المقاربة تستلزم أولا وقبل كل شيء تدشين نقاش مجتمعي بصددها وأن تنطلق من إعادة النظر في نمط الأولويات المعتمدة من طرف الحكومات المتعاقبة. وهذا لا يتطلب حلولا ترقيعية او اعتماد سياسات الهروب الى الامام والمقاربات المجتزئة للمشكلات الفعلية التي تواجه اقتصادنا في لحظة تطوره الملموسة بل مواجهة تلك المشكلات عبر رؤية استراتيجية جديدة.
في مسعى الاجابة على السؤال المحوري اعلاه، يبدو من المفيد في البداية ان نشير الى مجموعة من الملاحظات التي ستكون حاكمة للتفكير في بلورة منهج آخر بديل عن المنهج الذي تعتمده الموازنة لمواجهة تحديات العجز المالي الكبير:
اولا: التعامل مع العجز في الموازنة العامة للدولة ليس باعتباره عجزا حسابيا تقليديا بل احد الاختلالات البنيوية المهمة التي تعانيها بلادنا، اي انه غدا صفة لصيقة بخصائص البنية الراهنة وانه يرتبط بمجموعة من الاختلالات البنيوية الاخرى. ومن ثم فان علاج هذا الاختلال يجب ان ياتي ضمن رؤية  vision  متكاملة، او على وجه الدقة ضمن منظور تنموي شامل، لعلاج مجمل الاختلالات الهيكلية في الاقتصاد العراقي. فلا معنى لعلاج هذا الاختلال اذا ظلت الاختلالات الاخرى بلا علاج.
ثانيا: ان من الخطورة بمكان علاج العجز من خلال الانكماش، أي تعطيل التنمية وزيادة البطالة وتردي مستويات معيشة السكان. ومن هنا لا بد من النظر الى علاج العجز في الموازنة العامة باعتباره احد المحاور الاساسية لاعادة احياء جهود التنمية وليس تبذير الموارد في ظل انعدام رؤية استراتيجية واضحة.
ثالثا: لا خلاف على ان علاج عجز الموازنة ستكون له تكلفة ما، ولكن المشكلة ليس في التكلفة ذاتها وانما بالاجابة على سؤال اخر: ما هي القوى الاجتماعية التي ستتحمل هذه التكلفة وضرورة ان توزع على الناس بشكل يراعي العدالة الاجتماعية. وهذا يعني ضرورة ان يتناسب العبء مع القدرة على التحمل، فالاغنياء يجب ان يتحملوا نصيبا من هذا العبء اكبر مما يلقى على كاهل الفقراء ومحدودي الدخل. وقد بيّنا في مكان اخر من هذه المساهمة ان موازنة 2015 منحازة للاغنياء على حساب الفقراء.
رابعا: تجنب ان لا يكون النقاش حول العجز ومواجهته حبيس غرف مغلقة ومحصورا بـ "المستشارين" بل لا بد ان يكون هناك حوار شعبي لمناقشة السياسات والاجراءات الجديدة المقترحة لعلاج العجز وذلك عبر المؤسسات الديمقراطية ومؤسسات المجتمع المدني حتى يكون هناك اقتناع بجدوى علاج العجز واقتناع بتلك السياسات والاجراءات.
ملخص القول: البلاد بحاجة الى رؤية اجتماعية � سياسية جديدة تختلف عن تلك الرؤية التي حكمت الخيارات الاقتصادية الكبرى و نمط توزيع الأولويات الخاصة بالإنفاق الحالي.
وفي ضوء الرؤية اعلاه هناك عدة محاور اساسية لعلاج العجز من بينها:
أولا: ترشيد الانفاق العام. ليس المقصود بالترشيد هنا، تخفيض الانفاق العام بالضرورة، او كبح نموه بشدة كما ينادي بذلك انصار المنهج الانكماشي، بل المقصود هو زيادة الكفاءة الانتاجية للانفاق العام في المجالات التي يذهب اليها. وتبدو اهمية هذه القضية على وجه الخصوص حينما نعلم، ان كثيرا من مجالات وبنود الانفاق العام تنطوي على اسراف شديد، وعلى انعدام الرشد في استخدام الموارد، بل واحيانا ينطوي الامر على تبديد للموارد أو نهب المال العام. وهناك الكثير من الدلائل عن نسب تنفيذ المشاريع التي غالبا لا تتجاوز الـ 50 في المئة على ابعد تقدير. بل ان بعضها لا تتجاوز نسب الإنجاز فيه ما بين 5 و10 في المئة وهو ما اشرنا اليه في مكان آخر من هذه الدراسة.
ان ترشيد الانفاق العام، سيتطلب، بصفة عامة، اخضاع موازنات الوزارات والمؤسسات والادارات الحكومية لرقابة مالية فاعلة من جانب ديوان الرقابة المالية والبرلمان وهيئة النزاهة .. الخ من المؤسسات الرقابية. ومن هنا ضرورة ربط قضية مكافحة الاسراف في تبديد الموارد ونهب المال العام بتوافر الديمقراطية وتعزيز الشفافية.
ولا بد من التوقف هنا عند قضية يدور حولها صراع فكري، الا وهي قضية الاجور الحكومية. فهناك من يعتقد (مثل البنك الدولي) بانه لما كان بند الاجور وتعويضات المتقاعدين وما يماثلهما يستحوذ على نسبة مهمة من جملة الانفاق العام، بسبب زيادة اعداد الموظفين العموميين الذين يعملون، ويديرون، مختلف اجهزة الدولة فان اعتبارات خفض عجز الميزانية ورفع كفاءة الانجاز في تلك الاجهزة تقتضي تسريح اعداد كبيرة منهم، او خفض اجورهم، وتاجيل علاواتهم الاجتماعية، فضلا عن تجميد التوظيف الحكومي او تقليصه الى حدود كبيرة. ورغم ان هذا الاجراء قد ينجح في تحقيق ضغط لا باس به في بند الاجور والمرتبات في الموازنة العامة، الا انه يؤدي الى أثر سلبي يتمثل في مفاقمة مشكلة البطالة، وما ينجم عنها من آثار ومشكلات اجتماعية وسياسية وامنية لا يستهان بها. ومن وجهة النظر الاجتماعية فان هذا الاجراء هو اجراء غير انساني اولا، ويعامل البشر معاملة الجماد (ينظر اليهم على انهم مجرد بند من بنود الانفاق العام). وعلى المستوى الاقتصادي، فان هذا الاجراء يؤدي الى تعميق حالة الكساد في البلد، لان الاجور وان كانت اهم وأكبر بنود الانفاق العام في الموازنة العامة، الا انها من ناحية اخرى هي المصدر الاساسي لدخل قطاع عريض من المواطنين والمنبع الاساسي لانفاقهم. وبالتالي فان خفضها من خلال تسريح العمالة الحكومية � سوف ينعكس مباشرة في تخفيض حجم الطلب الكلي الداخلي، مما سيكون له تأثير انكماشي في الانتاج والاستثمار.
ثانيا: اعادة ترتيب اولويات الانفاق العام. بداية، لا بد من الاشارة الى ان اعادة النظر في نمط الاولويات هنا، وهذا يتطلب رؤية اجتماعية وسياسية مختلفة عن تلك الرؤية التي حكمت توزيع الاولويات للانفاق العام حتى هذه اللحظة، رؤية تنحاز للعقلانية الاقتصادية، ولمبادئ الترشيد، والتنمية المستدامة، وللعدالة الاجتماعية.
ومن الضروري هنا ان يتم في موازنة عام 2015 ضغط فعلي شديد لأبواب وبنود الأنفاق غير الضرورية والتي لا تحتل اولوية، ومن أهمها بنود شراء الأثاث والسيارات ونفقات ادامتها، وباب الايفادات واقتصارها على تلك الضرورية والتأكيد على اقامة الدورات التدريبية التي ترفع من مستوى الأداء وأن يجري تنظيمها داخل العراق، كما يمكن ان يشمل التقليص بنود النثرية والضيافة والمكافآت  لكبار المسؤولين.
ثالثا: تنمية الموارد العامة. هناك نوعان من الضرائب: الضرائب المباشرة والضرائب غير المباشرة.
وفيما يخص الضرائب المباشرة، فانه ايا كانت طبيعة التطوير المطلوب، فان هناك اربعة اعتبارات مهمة، نعتقد انه من الضروري مراعاتها عند تطوير الضرائب المباشرة:
- اعتبار العدالة الاجتماعية، أي ضرورة ان يتناسب العبء الضريبي مع المقدرة على الدفع ومراعاة ظروف محدودي الدخل.
- اعتبار ان لا تؤثر السياسة الضريبية الجديدة واجراءات التطوير بشكل سلبي في حوافز الادخار والاستثمار والعمل.
- ضرورة مراعاة اعتبارات الكفاءة في التحصيل الضريبي، أي خفض التكاليف الادارية لتحصيل الضرائب.
- اعتبارات " المرونة " وهو ما يعني ضرورة تحريك الحصيلة الضريبية في اتجاه موازٍ لزيادة الدخل والناتج.   
اما الضرائب غير المباشرة وهي ضرائب لا تميز بين غني وفقير، وبالتالي فهي ضرائب لا يتوافر فيها عنصر العدالة الاجتماعية. وفي حالات كثيرة ستؤدي زيادة هذا النوع من الضرائب، وبالذات المفروضة على سلع الاستهلاك الضروري، الى المساس باوضاع الفقراء ومحدودي الدخل مما ستكون له اثار اجتماعية ونفسية ضارة.
ومن الضروري أن يتجه التفكير إلى الضرائب التصاعدية، كضريبة الدخل باعتبارها أكثر عدلا من الضرائب غير المباشرة، كأن يصار إلى رفع نسبة الضريبة على الشرائح العليا من الدخل ، وأن تشمل ذوي الدخول المرتفعة من غير العاملين في الدولة، ككبار التجار ورجال الأعمال والمقاولين  وأصحاب المهن الحرة. كما يمكن رفع نسبة الضريبة على الممتلكات العقارية وعلى الميراث. 
وفيما يخص تأمين التمويل اللازم للعجز، فمن الافضل عدم اللجوء للاقتراض الخارجي لما يترتب عليه من اعباء اضافية وفي مقدمتها الفوائد المفروضة على القروض وما يرتبط بها، غالبا، من شروط مجحفة، وذلك بالتوجه نحو الاقتراض من المصارف الحكومية ومن صندوق رعاية القاصرين، وكذلك النص على إصدارسندات  بفائدة مناسبة للاقتراض من  الجمهور، فذلك من شأنه تشجيع الادخار وتطوير الأدوات المتاحة للتداول في سوق الاوراق المالية.
بعض الخلاصات الختامية
يتيح العرض السابق بلورة الخلاصات التالية:
1. في اطار الظروف الحالية الناجمة عن انخفاظ عوائد النفط ومواجهة الارهاب وفي مقدمته (داعش) وملحقاته فإن السياسة الانكماشية التي ارتكنت اليها موازنة 2015 يمكن أن تؤدي إلى التضحية بالتنمية، وبالتالي الابقاء على ذات البنية الاقتصادية المشوهة والاحادية الجانب التي تهيمن فيها الريوع النفطية ويتصاعد فيها دور النشاطات الخدمية و تهمل فيها قطاعات الانتاج المادي. إنها تحد بذلك من هامش تحرك الميزانية العامة وعدم إيلاء الاهتمام الواجب لنفقات الاستثمار في ظل سياق يتسم بتفاقم البطالة، واتساع دائرة الفقر، وسيادة التهميش الاجتماعي، والوضع الأمني المضطرب الناجم عن جملة عوامل من بينها اجتياح داعش وما تركه من اثار وضغوط اجتماعية-اقتصادية � سياسية .. الخ، هذا اضافة الى الصراعات بين المتنفذين حول السلطة والنفوذ واعادة توزيع الكعكة (رغم انها انخفضت كثيرا بسبب انخفاض اسعار النفط وبالتالي تناقص العوائد النفطية). 
2. البديل لهذه السياسة هو اعتماد سياسة مالية تستند الى استراتيجية تنموية تسعى الى رفع معدلات الدخل القومي، واعادة بعث النشاط في فروع الاقتصاد، والقضاء على البطالة بخلق فرص عمل بهدف الرفع من القدرة الشرائية للمواطنين، ورفع مستويات المعيشة، وبعث الحيوية في قدرة الدولة على أداء وظائفها وليس تهميشها ودفعها لتلعب دوراً لا يزيد عن مجرد خفير ليس الا!.   
3. بهذا المعنى، تحتاج البلاد اذن اليوم الى منطق آخر للتفكير.. ليس هناك الكثير في القوى المتنفذة من هو راغب او يريد تجاوز المشكلات البنيوية العديدة، بما فيها المشكلات الاقتصادية، بل على العكس يراهن البعض على اعتماد سياسات الهروب للامام، الامر الذي يؤدي الى اعادة انتاج الازمات وليس التغلب عليها.
4. ولهذا فإن الصراع بشان الميزانية انما هو صراع بدائل وليس مجرد لعبة ارقام حسابية تبحث عن العجز في الموازنة كمن يبحث عن ابرة في كومة قش.  
5. واخيرا علينا ان نذكّر مجددا بان علاج عجز الموازنة الاتحادية لعام 2015، وهو عجز فعلي، ستكون له تكلفة. غير أن المشكلة الاساسية، كما ذكرنا سابقا، لا تكمن في التكلفة بحد ذاتها بل أن الأمر يتعلق بمن هي القوى الاجتماعية التي ستتحمل هذه التكلفة؟
لهذا يطرح مطلب أن تعمل موازنة 2015 بشعار: من كل حسب قدرته! وبفصاحة شديدة: يجب أن لا تتم اجراءات سد العجز المتوقع على حساب الطبقة العاملة والكادحين عموما من جهة ولصالح "الحيتان الكبيرة" من جهة أخرى وهي غير المتضررة اصلا من الأزمة، فليس عادلا "تشريك" الاعباء وتوزيعها بـ "التساوي" بذريعة ان الازمة تطول الجميع !
 
 
* دراسة قدمها الكاتب في الندوة الجماهيرية التي نظمها التيار الديمقراطي العراقي في ستوكهولم , ونادي 14 تموز الديمقراطي العراقي في ستوكهولم بالتعاون مع مؤسسة ABF /ستوكهولم مساء يوم الجمعة 27 شباط 2015
 
ص11


احزاب السلطة وسوءاستخدام مفردة التوازن
 
الاستاذ د. علي كاظم الرفيعي
رئيس التحالف المدني الديمقراطي
بعد ان تعرى نهج المحاصصة الذي اصطبغت به ما يسمى بـ (العملية السياسية) في العراق وما انتجته من فساد على كافة المستويات بفضل وقوف القوى المدنية ومنظمات المجتمع المدني والعناصر الوطنية المستقلة، بدأت الاحزاب المهيمنة على المشهد السياسي في البلاد بمحاولة تجميل صورة المحاصصة التي غدت مفردة مرفوضة ومقززة للمواطن بمفردة اخرى وهي (التوازن) ظناً منها � احزاب السلطة �  بأنها ستنطلي على أبناء الشعب.
في البدء لا بد لنا من معرفة المقصود بكلمة (التوازن) في اللغة العربية
هذه الكلمة هي مصدر لـ(وَزَنَ)، يقال وازن بين الشيئين موازنة / ووِزاناً، أي ساوي وعادَلَ، و(تَوازنَ الشيئان، أي تساويا في الوزن.
هذا التعريف اللغوي ينبغي ان ينعكس على الفهم السياسي لمفردة التوازن، أي ان المقصود بها احقاق المساواة والعدالة.
فهل كان قصد قادة احزاب السلطة تحقيق ذلك؟ أم ان فهمهم فهم نفعي، وبعبارة اوضح ،انهم استغلوا المفردة للحصول على منافع مادية شخصية لهم ولاقربائهم والمقربين اليهم؟
دستور العراق لعام 2005 والذي يمثل القانون الأعلى والأسمى في البلاد نص في مواد عديدة منه على مبدأ المساواة، فالمادة (14) جاء فيها الآتي:
(العراقيون متساوون امام القانون دون تمييز بسبب الجنس او العرق او القومية او الاصل او اللون او الدين او المذهب او المعتقد او الرأي او الوضع الاقتصادي او الاجتماعي) كما نصت المادة (16) منه على:(تكافؤ الفرص حق مكفول لجميع العراقيين وتكفل الدولة اتخاذ الإجراءات لتحقيق ذلك)، وهناك نصوص اخرى في باب الحقوق والحريات تؤكد ذلك.
هل احترم ابطال المحاصصة ممن يملكون الصلاحيات القانونية في ادارة مؤسسات الدولة والمبادئ الأساسية وحقوق المواطن التي تطلبها الدستور؟ الجواب بالتأكيد هو النفي لذلك وتحت تأثير رفض التيارات المدنية السياسية وغضب الشارع العراقي لنهج المحاصصة رأينا في الفترة الاخيرة اغلب قادة الاحزاب السياسية الدينية والقومية التي شاركت في كل الحكومات التي تشكلت بعد عام 2003 يهاجمون في خطبهم المحاصصة، الا انهم بدأوا يعزفون نغمة جديدة (نوتة) باستخدامهم مفردة (التوازن) بحجة انها وردت في وثيقة الاتفاق السياسي التي كانت وراء مشاركتهم في حكومة السيد العبادي.
ومن هذا المنطلق رأينا مؤخراً قادة احد مكونات التحالف الوطني ينتقدون قرار رئيس الوزراء بتعيين امرأة في منصب (امين بغداد) وكالةً واصفين هذا القرار بأنه يشكل عودة الى اسلوب التعينات في الوظائف العليا وكالةً وبأنه يعد استحواذاً على المواقع واخلالاً بالتوازنات.
لابد ان نوضح للقارئ الكريم الخلفية التي دفعت هذا المكون السياسي لمهاجمة قرار رئيس الوزراء باشغال منصب امين بغداد هو ان المكون المذكور يرى ان هذا المنصب هو من حصته وفقاً لاسلوب المحاصصة الذي اعتمدته الاحزاب والكتل السياسية المشاركة في الحكم.
يعلم كل العراقيين ان اسلوب اشغال الوظائف العليا في الدولة وكالة هو اسلوب انتهجته الحكومات التي تعاقبت على السلطة منذ عام 2003 وحتى يومنا هذا وهذه الحكومات ضمت نفس الكتل السياسية منذ هذا التاريخ وحتى الان، وقد لجأ رؤساء الوزارات والوزراء خصوصاً في حكومة السيد المالكي لهذا الاسلوب تهرباً من الذهاب الى مجلس النواب � وهو الجهة المخولة قانوناً بالموافقة على اشغال هذه الوظائف اصالة � وذلك خوفاً من عدم موافقة المجلس على الاشخاص المرشحين لهذه المواقع بسبب الخلافات ليس بين الكتل السياسية وحسب ، انما حتى داخل التحالف الواحد الذي يضم احزاباً وتجمعات مختلفة، هذه الخلافات وكما يعلم الجميع تعود لاسباب شخصية ونفعية ضيقة اكثر منها مهنية تستند الى معايير الكفاءة والنزاهة.
قبل ان نوجه السؤال الى قادة المكون السياسي الذي اعترض على تعيين المهندسة ذكرى علوش بمنصب أمين بغداد وكالةً، نوضح عدم معرفتنا بالخلفية السياسية لهذه السيدة، وهل انها تنتمي الى احد الاحزاب المعروفة في الساحة السياسية ام انها مستقلة، كل ما نعرفه عنها انها كانت تشغل وظيفة (مدير عام) دائرة المشاريع في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.
ان السؤال الذي نطرحه بهذا الصدد هو ان التوازن - أن صح هذا الوصف- حاصل؟ هل أي هل كان متحققاً قبل تعيين السيدة علوش؟ وقد تم الاخلال به بهذا التعيين؟ هل ان ميزان (التوازن) كان دقيقاً وعادلاً طيلة سنوات الوضع الجديد في العراق؟ هل ان اشغال موقع واحد � امين بغداد � قد اخل بكفتي ميزان التوازن؟ وهل يعد ذلك استحواذاً على السلطة؟ من كان وراء معظم ان لم نقل جميع التعيينات في الوظائف العليا في الدولة؟ أليست نفس احزاب السلطة ومن ضمنها المكون السياسي الذي يرى ان هناك اخلالاً بالتوازن؟ التساؤلات في هذا الصدد عديدة وقابلة للمزيد.
يعلم الجميع ان اغلب المناصب العليا وحتى الوظائف التي تليها في الدرجة في الدولة قد تم اشغالها وكالة بمرشحي الكتل الثلاث (التحالف الوطني � تحالف القوى العراقية والوطنية � التحالف الكردستاني) وبحصص غير متساوية، كما ان مجلس الوزراء شكل لجنة اسماها (لجنة التوازن) في الدورة الثانية لمجلس النواب ضمت ثلاثة وزراء هم السادة (روز نوري شاويس � حسين الشهرستاني � صالح المطلك) وقد انيطت بهذه اللجنة مهمة دراسة طلبات الوزراء باشغال الوظائف في وزاراتهم وكذلك الهيآت المستقلة والتوصية الى مجلس الوزراء او مجلس النواب بالموافقة على تعيين الاشخاص المرشحين لها على (اساس التوازن!!!.)
ان مبدأ الشفافية يقتضي ان يطلع ابناء شعبنا على المعايير التي اعتمدتها هذه اللجنة في توصياتها باقرار التعيينات. هل تم اعتماد معايير المهنية والكفاءة ونظافة اليد في المرشحين لهذه المواقع؟ هل اوصت هذه اللجنة بتعيين عناصر مدنية مستقلة ليس لها من قريب او بعيد علاقة باحزاب السلطة؟ والعراق كما يعلم الجميع يزخر بكفاءات علمية وادارية من مختلف الاختصاصات.
ان اجراء جرد لكافة شاغلي الدرجات الخاصة من وكلاء الوزارات وسفراء ومستشارين ومدراء عامين منذ عام 2003 وحتى الان سيظهر لنا ان التعيينات في هذه المواقع استندت الى ترشيحات احزاب السلطة وهي ترشيحات ليس بالضرورة تقتصر على اعضاء هذه الاحزاب وانما ترتبط في اغلبها الى العلاقات الشخصية والمنافع المادية التي قد تحصل عليها هذه الفئة او تلك من وراء الاشخاص الذين رشحتهم لاشغالها � كما سيظهر لنا � هذا الجرد ان هناك بعض العوائل والاسر قد نالت نصيباً كبيراً في التعيينات فتجد _مثلاً ضمن عائلة واحدة او بيت واحد_ عدداً من ذوي الدرجات الخاصة يزيد عددهم على الثلاثة او الاربعة افراد. فهل كل هؤلاء ينطبق عليهم معيار الكفاءة والمهنية؟ والآخرون من العراقيين من اسر وعوائل اخرى لم يحصلوا على فرصة واحدة في الحصول على وظائف عادية في الدولة. ان جرداً للموظفين الذين يعملون في سفاراتنا في الخارج من دبلوماسيين وادريين سيظهر لنا ان عدداً لايستهان به من ابناء المسؤولين واخواتهم وازواج بناتهم. ان مثل هذا الجرد سيظهر لنا ان اسوأ المسؤولين وافشلهم وافسدهم هم الذين اختارتهم المكونات السياسية للمواقع العليا في الدولة، ويكفي ان نذكر القارئ الكريم بالارقام التي اعلنتها اللجنة المالية في مجلس النواب الى ان هناك ما يصل الى (700) درجة خاصة ومايزيد على (4) آلاف مدير عام ومن بدرجتهم في الدولة. هذا الرقم الخرافي هو رقم غير مقبول اطلاقاً في دولة تسعى الى التنمية الاقتصادية والبشرية. وهذه الارقام جاءت نتيجة سياسة المحاصصة التي انتجت الفساد المالي والاداري.
على قادة الاحزاب السياسية المهيمنة على زمام الامور في البلاد الاقرار بأن حالة الفساد التي استشرت في جسد الدولة قد وصلت الى مستويات خطيرة جعلت من الصعوبة ان لم نقل من المستحيل مكافحة آفة الفساد في زمن قصير.
ان مفردة (التوازن) هذه النغمة الجديدة وكما ذكرنا في بداية هذا المقال والتي اخذت ترد على ألسنة بعض قادة أحزاب السلطة وممثليها في مجلس النواب، ما هي الا مفردة اخرى يراد منها تحسين صورة المحاصصة التي يستنكرها المواطن العراقي ويعرف حقيقة الداعين لها والاهداف من ورائها.
العراق يخوض اليوم معركة مصيرية مع قوى الظلام ومن يدعمها، وبقدر ما يحتاج الى دعم لقواته المسلحة والحشد الشعبي فانه يحتاج وبذات الوقت الى الكفاءات والخبرات المستقلة من ابنائه بعيداً عن السياسات النفعية والشعارات الزائفة.
ان بناء مستقبل آمن للاجيال القادمة يتطلب من ابناء شعبنا الذين يتطلعون الى دولة مدنية وحياة ديمقراطية سليمة الوقوف بوجه آليات الفساد التي يروم الفاسدون والمفسدون استمرار العمل بها وبأية تسمية كانت.
 

...........

هوامش عن الحصول على المعلومة باعتبارها عنصراً من عناصر حرية التعبير
 
هادي عزيز علي*                    
الحصول  على المعلومة وليس (الوصول الى المعلومة), حق من حقوق الانسان اعتمدته الدول الديمقراطية في الغالب, وهو التزام من السلطات بتيسير ذلك, الا اذا كانت تلك المعلومة محمية بموجب نص قانوني لاعتبارات تتعلق بمصلحة الدولة العليا, اذ ان هذا الموضوع ليس منة من احد يتفضل بها على المواطنين بل هو يستند الى مرجعية تشريعية دولية تعتبر ان (لكل انسان الحق في التماس مختلف ضروب المعلومات والافكار وتلقيها ونقلها الى الاخرين ..), المادة 19 /2 من العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية .
على الوزارات او الدوائر غير المرتبطة بوزارة ان تمكن طالب المعلومة من الحصول عليها كونها حقا للطالب, بل ان المفترض بتلك الجهات وقبل طلب المعلومة منها ان تبادر الى نشر المعلومات بتقارير فصلية او نصف سنوية او سنوية تعزيزا لمبدأ الشفافية, فهذا الاجراء ان حصل يمنح تلك الجهات الثقة بالنفس ويجعلها تتمسك بمسؤوليتها والدفاع عنها  من دون خوف او وجل ,ويؤدي الى حسن السير بالمرفق العام الى الاهداف المرسومة له . فضلا عما تقدم فان ذلك يجعل تلك الجهات في منأى من الاقوال والاراجيف والقصد الكيدي وتهم الفساد . ان التعتيم على المعلومة وغلق الابواب وعدم الكشف عنها  والتذرع بالسر المهني والحيلولة دون وصولها الى الاعلام او المواطنين وبشتى الاساليب والحجج فان ذلك يعني تاسيسا للفساد بشقيه الكبير والصغير,اذ ان الفساد يوجد بآليتين الاولى � وضع اليد على المال العام من خلال تواجد المسؤولين في مواقع متقدمة في الحكومة بالاضافة الى اولادهم واصهارهم والاقارب, والثانية: التعامل بالرشوة من قبل المسؤولين والموظفين سواء تم ذلك في قطاع الحكومة ام القطاع الخاص من اجل تسهيل عقد الصفقات وتبادل المنافع, والعراق مثال واضح على هدر المال العام ,اذ  تم ذلك في غياب الحصول على المعلومة .
التأكيد على تفعيل التزامات العراق بتعهداته الدولية وعلى وجه الخصوص العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية, اذ ان العراق قد صادق على العهد المذكور بالقانون رقم 193 لسنة 1970ونشر في الوقائع العراقية بالعدد1927 في 7/10/1970, وبذلك اصبح قانونا عراقيا له ما للقوانين الاخرى من قوة الالزام, حتى ولو الغي العهد المذكور من الجهة التي اصدرته, ولما كانت المادة 19 من العهد المذكور قد تضمنت ثلاثة عناصر, الاول � الحق في اعتناق الاراء من دون مضايقة والثاني � الحق في البحث عن المعلومة والثالث � الحق في الحصول على المعلومة, وبذلك فالعراق ملزم وطنيا ودوليا بتلك النصوص التشريعية . وان عدم الالتزام بذلك يشكل مخالفة لقانون وطني  هذا اولا, وتخلف عن التزاماته الدولية ثانيا .
ان الحصول على المعلومة يؤدي الى تنشيط حركة البحث العلمي من خلال توفير المعلومات والاحصائيات لمراكز البحوث والجهات الاكاديمية من اجل اعداد الدراسات والبحوث في الجوانب السياسية والاقتقصادية والاجتماعية وسواها من الانشطة الاخرى التي تسهم في البناء المؤسسي للدولة وانشطتها المختلفة, ثم ان اتاحة المعلومة يفعل مبدأ تكافؤ الفرص للباحثين والدارسين, ويسهم في نشر ثقافة الشفافية بدلا من ثقافة السرية والكتمان وييسر الامر للسير على الدرب الديمقراطي, وقد ضرب العراق مثالا في ثقافة التكتم والسرية مما حال دون وجود مراكز بحثية رصينة او دراسات مستوفية للمعايير العاملية مع غياب قواعد للمعلومات كل تلك اسباب جعلتنا في الوضع الذي نحن فيه . ان اي تشريع يتضمن الحصول على المعلومة سواء ورد ضمن مشروع قانون حرية التعبير او ضمن مشروع قانون للصحافة او ان يصدر بشكل مستقل تحت ذات المسمى لا بد ان يشمل المضامين التالية : اولا � الحصول على المعلومة هي عنصر من عناصر حرية التعبير, وحرية التعبير مكفولة بحكم المادة 38 من الدستور, اي ان لها العلوية على كافة القرارات الادارية ومهما علا شأن مصدرها . ثانيا � ان هذا الحق اذامنح الى وسائل الاعلام والمراكز البحثية ومنظمات المجتمع المدني,  فانه يمنح الى المواطنيين ايضا . ثالثا � الاصل ان المعلومات متاحة للجميع, والاستثناء ( السرية) ان تكون مقيدة وبحدود ضيقة لاعتبارات المصلحة العليا للبلد وبنص قانوني . رابعا � اتباع اجراءات سهلة وميسرة وسريعة ومجانية للحصول على المعلومة . خامسا � اذا تم رفض الطلب من قبل الادارة فيجب ان يكون الرفض مسببا بشكل قانوني, ومع وجود التسبيب فان ذلك لا يمنع من الطعن به وفق احكام المادة 100 من الدستور التي حظرت تحصين القرار الاداري من الطعن . سادسا � تشكيل اجهزة مختصة في الجهات ذات العلاقة لتزويد المعلومة لطالبيها . ان الحصول على المعلومة وكما اسلفنا يرسخ الشفافية ويرشد الادارة ويمكن من تسهيل امر محاسبتها كما انها ترسي ركائز الحكم الصالح, اذا اتفقنا على ان الحكم الصالح المقصود به هو ذلك : (الحكم الذي تقوم به قيادات منتخبة, وكوادر ادارية ملتزمة بتطوير موارد المجتمع, وبتقدم المواطنين وبتحسين نوعية حياتهم ورفاهيتهم, وذلك برضاهم, وعبر مشاركتهم ودعمهم). والمرتكز على ابعاد ثلاثة: (الاول � البعد السياسي اي السلطة السياسية وشرعية تمثيلها, والثاني � البعد التقني: اي الادارة الكفوءة والفاعلة, والبعد الاقتصادي �الاجتماعي: المتعلق ببنية المجتمع المدني ..). ومن دون الشفافية التي يشكل الحصول على المعلومة احد مبادئها لايمكن الوصول الى الحكم الصالح . لا يمكن تحقيق حق الحصول على المعلومة بالطريقة البدائية (الارشفة الورقية) الموروثة عن العهد العثماني والتي ما زالت متبعة في العديد من مرافق الدولة, بل لا بد من وجود جهاز تقني متطور خاص بالمعاملات الالكترونية مستمد من تشريعات حديثة ومتنوعة خاصة بالتوقيع الالكتروني, ونظام للتجارة الالكترونية وتقنين المواقع الالكترونية, ونظم ارشفة وحفظ المعلومات الكترونيا, والحماية الشخصية للمراسلات الالكترونية, والحماية الفكرية في النطاق الالكتروني, فضلا عما تقدم ان يكون هناك كادر بشري مدرب وقادر على التعامل مع الواقع الالكتروني. مع وجود الكادر المتمكن من الاشراف على ذلك النشاط.
ان تحقيق هذا الهدف لا يمكن ان تقوم به السلطة التشريعية لوحدها - ان اقتنعت به -, اذ انه ليس جهدا تشريعيا فحسب بل يجب ان تتضافر كل الجهود لتحقيقه, من منظمات مجتمع مدني  وناشطين في مجال حقوق الانسان ومؤسسات بحثية  واكاديمية واحزاب سياسية والعاملين في وسائل الاعلام وكل من يعنيهم هذا الموضوع,  من اجل ان يرى النور, اذ الامنيات والتنظير له لم تأت بالنتائج المرجوة, بل الامر يتطلب جهدا مثابرا يقف بوجه ثقافة التكتم والتستر التي تملك القوة والمكنة للوقوف بوجه اي مشروع  تنويري يحاول التصدي لمكتسباتها.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*قاض وباحث قانوني
 
..........
 حسم المعركة مع داعش
 
زهير كاظم عبود
قامت فصائل البيشمركة  بمعارك عديدة ضد عصابات داعش،  تمكنت فيها من ايقاف اندفاع المجموعات الارهابية المهاجمة، ومن ثم الهجوم على محاور عديدة  تتواجد فيها هذه العصابات  وتمكنت من خلال تلك المعارك والاشتباكات ازاحتها وتحرير تلك المناطق، ومن أهمها معركة استعادة سد الموصل، ومعركة مخمور، ومعركة معبر ربيعة الحدودي، ومعركة تحرير زمار، ومعركة تحرير جبل سنجار بالتعاون مع قوة حماية سنجار، ومعركة جنوب سد الموصل، ومعركة مفرق الكسك بين الموصل وتلعفر، ومعركة تحرير جلولاء والسعدية، ومعركة تل الورد جنوب غربي كركوك، وتحملت مسؤولية حماية الحدود من سنجار إلى خانقين والتي يبلغ طولها  1050  كيلومتراً.
كما قامت قوات الجيش العراقي وفصائل الحشد الشعبي  بتحرير مناطق ديالى واكثر مناطق الأنبار وصلاح الدين  بالتعاون مع بعض العشائر العراقية، وعكس التنسيق بين جميع تلك القوات والفصائل المقاتلة  نتائجه الإيجابية في دحر مجموعات داعش  التي تتوزع في تلك المناطق، يساندها بعض من باعوا ضمائرهم أو التبست عليهم عقولهم من العراقيين  فتم التغرير بهم.
وبالنظر لعدم وجود حدود أمام ضرب داعش وتطهير الأراضي العراقية منهم، فأن الخطوات المقبلة لتحرير مدينة الموصل وكل محيطها لا يمكن لجهة واحدة مهما كان سندها أن تقوم لوحدها بهذه المهمة، حيث أن الاستعداد  للتعاون يوفر الأرضية  المتينة التي  يمكن ان تقف عليها القوة المتينة التي ستحرر مدينة الموصل، وبالتعاون مع الشرفاء من أبناء الموصل الرازحين تحت ظلم واحتلال عصابات داعش الإجرامية والمتخلفة، وهذا التعاون لايحتاج الى حسابات وتأمل  وتدقيق، فالفرصة لا ينبغي التفريط بها، كما ان تعزيز الثقة ما بين الحكومة الاتحادية وبين الإقليم  يوفر للجميع الغطاء الوطني لإنجاز هذه المهمة الوطنية الضرورية المطلوبة، وأن  نسعى لموقف عراقي موحد ونزيل الغشاوة عن العيون، وان لا ندع لمن يريد تسميم الأجواء  وتعكير صفو الموقف الوطني وفي هذه المرحلة بالذات أن ينجح.
واذا كانت عصابات داعش تضم بين عناصرها ضباطا متقاعدين، يستفيد من تخصصاتهم وخبرتهم، خبراء من الشيشان وأوزبكستان وتركمانستان، فان الحال يدعو الى تعزيز القدرات التسليحية  لكل هذه القوات المواجهة لداعش، ولغرض حسم المعركة في كل المحاور والجبهات، وأن يتم تمكين الإقليم من التسلح بالأسلحة الثقيلة  بالنظر لضرورة المعركة، بالإضافة الى ما تحتاجه عملية الحسم على جبهتها، ولإزالة الخطر عن كل العراق، بالمساندة والتشاور والتنسيق في جميع المحاور.
الجبهة التي تتحمل القوات الكوردية مسؤوليتها عريضة وطويلة  تتجاوز الالف كيلو متر مربع، ومع هذا فهي وبالرغم من تواضع إمكانياتها، تدافع وتتقدم وتنتصر في معارك مشرفة ومجيدة،  وأمامها معركة لها ابعاد ودلالات كبيرة هي معركة تحرير سنجار وتلعفر ، والعمل على استعادة الأسيرات وتحرير المختطفات  من النساء الايزيديات وغيرهن، وأمامها أيضا أضافة الى الرعاية الإنسانية للنازحين من تلك المناطق، العمل على اعادة تأهيلهم واعادتهم الى مناطقهم وتمليكها لهم، ومساعدتهم في شكل الإدارة التي ترغب بها الأغلبية منهم، وأشراك ابنائهم ضمن قوات البيشمركة للدفاع عن اهلهم ومناطقهم والعمل بعد كل هذا على تعويضهم واعادة بناء بيوتهم ومزاراتهم المتهدمة  وبالتعاون مع الحكومة الاتحادية  والمنظمات الدولية.
حسم المعركة مع داعش يتطلب عدم الالتفات الى تخرصات من لا يريد الخير للعراق، ويضع العقبات امام قضية التحرير والتنسيق ، ويتطلب ايضا توفر حسن النية، والتنسيق مع كل الأطراف، فالأمر يهم الجميع ، وما ينتظره الناس من الجميع لا يعفي طرفا من المسؤولية.
جريمة سبي النساء لا تقل اهمية عن جريمة احتلال الموصل، وعلى من ساهموا بارتكابها او تسهيلها أو المشاركة فيها بأي شكل من الأشكال، أن يتحملوا المسؤولية القانونية،  وكلهم من أهل تلك المناطق من المسلحين  الوافدين والمسلحين المحليين،  ممن لعبوا على الأقل دور الأدلاء أو السماسرة.  وهؤلاء معروفون وتم تشخيصهم. وسيمثل هؤلاء عند القبض عليهم  أمام محاكم تتوافر فيها كل شروط العدالة لينالوا جزاءهم العادل. بما ارتكبوا بحق شعبهم وبلدهم،  ومثل هذه النماذج لا يمكن العفو عنها أو مسامحتها لمشاركتها الدنيئة في سبي النساء وعمليات الاغتصاب وقتل الاطفال والشيوخ.
حسم المعركة مع داعش اليوم يتطلب قدرا من التنسيق العسكري والسياسي، وموقفا وطنيا دقيقا، ويسجل مرحلة جديدة من مراحل العمل المشترك بين مكونات العراق الأساسية، ولكون المعركة ضد داعش تعني الدفاع عن الوجود العراقي بشكل عام والإنساني بشكل خاص.
العراق اليوم يقدم فلذات اكباده قربانا للدفاع عن الشرف والوجود العراقي، وحين  يدافع المقاتل الكوردي عن تلعفر، ويدافع أبن العمارة عن الأنبار، ويدافع ابن الأنبار عن ديالى، وحين يدافع أبن النجف عن صلاح الدين، وحين تقاتل نساء تكريت ضد هجمات داعش، حينها نتيقن  بأن حسم المعركة مع داعش قادمة لاريب فيها، وأن رهانات أهل السوء لن تصمد أمام الموقف الوطني الموحد.


ص12

العراقيون في هولندا يتضامنون
مع النازحين والمهجرين
إبراهيم خليل
بادرت رابطة المرأة العراقية في هولندا، ومنذ أشهر بإطلاق حملة، شعارها "دفّيني"، غرضها التخفيف من معاناة النازحين في الوطن، ومدّ يد العون اليهم. وقد شهدت أكثر من مدينة في هولندا نشاطا واسعا للتبرع بالأموال وجمع الملابس بأنواعها والأغطية، وإرسالها الى أهلنا النازحين والمهجرين، بمختلف قومياتهم وأديانهم وطوائفهم، علّها تخفف شيئا من معاناتهم.
والى حد يومنا هذا تم إرسال 4 شحنات الى العراق، وبلغ مجموع ما أرسل في 3 شحنات قرابة الـ  3 أطنان و148 كيلوغراماً، والشحنة الرابعة هي طن واحد و142 كيلواً أرسلت منذ أيام، قامت جهات هولندية بالتبرع برسوم الشحن، كما تبرعت سيدة هولندية بملابس للأطفال من متجرها بما قيمته 500 يورو.
وقد بادرت السيدة زينب الشبلي، وهي مدرسة في إحدى المدارس في (إيندهوفن) جنوب هولندا، وبالتعاون مع إدارة المدرسة التي تعمل فيها الى إقامة سوق خيري، وتبرعت هي بالحلويات العراقية، وقد نجح مجهودها وحقق السوق الخيري أرباحا طيبة وتمت الدعوة اليه وتغطية نشاطه في صحافة المدينة والإعلان عنه دون مقابل، كما اتصلت الشبلي بالكنائس الهولندية في المدينة، وتم جمع مبلغ من المال.
من خلال محنة النازحين ظهر تضامن العراقيين في هولندا قويا وصادقا مع إخوتهم النازحين، باستجابتهم لنداء الرابطة الى التبرع بالمال والملابس بأنواعها، كذلك القيام بجمع المواد وفرزها وترتيبها، ورزمها وخزنها وأخيرا نقلها للشحن، وهو جهد يستحق التقدير والثن
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ندوة في برلين: سوية من أجل نصرة العراق بعيدا عن الطائفية
وفاء الربيعي
نظمت السفارة العراقية ندوة تضامنية مع انتصارات  جيشنا العراقي الباسل والحشد الشعبي والبيشمركة  ، في مقر السفارة العراقية ببرلين يوم الجمعة 13-03-2015
في الندوة رحب السفير د.حسين محمود الخطيب بالحضور  واشار الى ان هذا الاجتماع هو لدعم ومساندة شبابنا  والشيوخ والنساء المدافعين عن  بلدنا وديننا وكل المبادىء الانسانية ضد داعش .
كما اشار الى النجاحات التي  حققتها قواتنا المسلحة من جيش وحشد وبيشمركة والعشائر الذين يقفون وقفة واحدة للدفاع عن الوطن ،  وهبتهم الرائعة هذه سيسجلها التاريخ وهم يتقدمون بخطوات راسخة وقوية لتحرير اهلنا واراضينا ويحررون مناطق عديدة ، ويرى السفير  بان هذه الهبة قد وحدت العراقيين في فشل السياسيون عن تحقيقه.
وقال اما نحن فنستطيع ان نقدم الدعم من موقعنا في الخارج من خلال تقديم المساعدات المختلفة ومن اهمها الاعلام ومحاولة توضيح الحقائق للرأي العام والوقوف ضد الاشاعات التي تشوه توجهات  قواتنا والحشد الشعبي. كما اشار الى وجود ازمة في العتاد وان صعوبات كثيرة تواجه الحكومة كالازمة المالية وانخفاض سعر النفط.
بعد ذلك فسح المجال للحضور لابداء وجهة نظرهم وقد اعرب الجميع بمختلف اتجاهاتهم الفكرية  عن  تقديرهم العالي  لانتصارات الجيش والحشد الشعبي والبيشمركة والعشائر وحصل اتفاق على تنظيم وقفات تضامنية وعقد ندوات  لنقل  اخر التطورات والتصدي لكل ما يشوه هذه النجاحات ووحدة نسيج الشعب العراقي .
 
 
 
وجوه متميزة
إسلام نصار ..  طموحات الشباب الكبيرة !
يوسف أبو الفوز
خلال زيارتي، مؤخرا لمدينة تامبرا الفنلندية، 178 كم شمال غربي العاصمة هلسنكي، لفت انتباهي، شاب في مقتبل العمر، نشط في حركته، وان تعثر بكلامه باللغة العربية، لكنه يتحدث بثقة وافكاره واضحة وكلامه يصيب الهدف. أسمه إسلام عبد الرحمن نصار. من اصول عراقية، ينتمي الى الجيل الثالث من العراقيين الذين ولدوا في فنلندا. هذا اذا اعتبرنا ان "الجيل الاول" هو العراقيون الذين وصلوا فنلندا وأعمارهم تجاوزت الثامنة عشرة، اما "الجيل الثاني"، فهم من وصلوا اطفالا ونشأوا وترعرعوا في البلاد. ولد إسلام عام 1998 في فنلندا، بعد ان وصلتها عائلته لاجئة الى البلاد من مخيمات رفحا في صحراء الممكلة العربية السعودية ، التي ضمت العراقيين الذين تركوا البلاد بعد احداث انتفاضة اذار عام 1991 ضد نظام الطاغية صدام حسين .
 درس إسلام في المدارس الفنلندية ، وهو الان في الصف الرابع الثانوي ، ولديه رغبة لدراسة السياسة والقانون مستقبلا حيث يعتقد انها تدعم توجهاته ونشاطاته المستقبلية . لفت انتباهي بطموحه للعمل السياسي في الوسط الفنلندي . كان والده السيد عبد الرحمن نصار، من مواليد السماوة، والذي يدعم توجهات ونشاطات أبنه ، يتحدث بفخر عن ذلك :
ـ لديه افكار أكبر من عمره ، وطموحاته كبيرة تتجاوز طموحات جيلنا .
 التقيت إسلام وكانت لنا دردشة معه :
 
ماهواياتك وانشغالاتك الاساسية ، وكيف تقسم وقتك ؟
 
وقتي يتقسم اساسا بين الدراسة بشكل اساس، والمطالعة والنشاطات في الجمعيات التي تأخذ الكثير من وقتي .
 
كم عدد اصدقائك على الفيس بوك، وكم نسبة الفتيات بينهم، وكم من الوقت تقضي هناك ؟
 
ــ عندي حوالي الف صديق، مختلط من الجنسين، ليس لدي احصائية عن عدد البنات بينهم (يضحك)، و لكن اغلبية البنات منهن فنلنديات او يعشن في فنلندا، هن زميلات دراسة او مشاركات في النشاطات العامة، ولا وقت كثيراً لي للفيس بوك .
 
هل يمكن ان تعرفنا بالمنظمات التي تعمل خلالها حاليا والمواقع التي تشغلها ؟
 
جمعية شباب مدينة تامبيرا واشغل موقع نائب سكرتير مجلس الادارة، عضو في اتحاد شبيبة فنلندا، عضو في مجلس البرلمان للاتحاد، جمعية الطلبة في ثانوية رودلف ستينر، اشغل موقع الرئيس، وامثل مجلس الشباب لمدينة تامبرا، امام مجلس التنمية الاقتصادية لمدينة تامبرا .
 
يمكن لنا ان نقدم لك التهنئة، ولو بشكل متأخر، عن فوزك بانتخابات جمعية الطلبة ؟
جزيل الشكر. حصل ذلك في ايلول العام الماضي، انتخبت رئيسا لجمعية الطلبة في المدرسة، مما ساعدني على التهيؤ الى خطوات اخرى .
 
هل يمكن ان تخبرنا عن هذه الخطوات ؟
 
اتهيأ لترشيح نفسي ، لانتخابات رئاسة اتحاد الشباب لعموم مدينة تامبرا وواثق من الفوز .
ما اهم النشاطات التي تقومون بتنظيمها في جمعيتكم، وهل للعراق، موطن أهلك واجدادك حصة في ذلك ؟
 
النشاطات التي ننظمها، غالبيتها ثقافية، رياضية وفنية، تتناسب مع اهتمامات الطلبة واعمارهم. نساهم في بعض الندوات الثقافية والمحاضرات والمهرجانات، وننقل مطالب الطلبة للمسؤولين ، ونحاول ان نتحدث عن التعايش الانساني مع تعدد الثقافات واهمية الحوار بين مختلف الثقافات،وحين تطرح الاسئلة حول ما يجري في العراق احاول شخصيا ان اقدم الاجوبة عن الحقائق التي اعرفها .
 
أهم نشاطاتكم للعام الماضي؟
 
قمنا بزيارة، وفد من الطلبة حوالي 40 طالبا ، الى البرلمان الفنلندي في العاصمة ، هلسنكي، والتقينا هناك بالبرلمانيين المسؤولين المعنيين ببرنامجنا والعملية التربوية ، استمعنا الى احاديث مهمة عن تجارب البرلمانيين الحياتية ، وعن تعامل البرلمان الفنلندي مع الازمة في اوكرانيا .
 
بحكم ميلك للمطالعة، هل تقرأ عن العراق ؟
 
اتابع شؤون العراق بأستمرار، وقرأت بالفنلندية ثلاثة كتب مهمة عن شخصية وحياة صدام حسين، حتى افهم اسباب الدكتاتورية في العراق واسباب الجرائم التي حصلت ضد الشعب العراقي .
 
ما الدوافع والغاية من عملك في جمعيات الطلبة والشباب ؟
 
أولا يهمني ان اقدم خدمة للناس، واعتبر هذا واجبا انسانيا ، طالما عندي بعض الامكانيات في هذا الجانب ، وايضا هذه الفترة ساتعلم فيها الكثير من الخبرة التي تنفعني في حياتي المستقبلية.
 
تقصد طموحاتك للعمل السياسي، فهل حددت خطك السياسي؟
 
احاول ان اكتسب الخبرة من عملي في منظمات الطلبة والشبيبة، وادرس حاليا الخارطة السياسية للاحزاب الموجودة ، واحاول ان اختار الحزب الذي ينفع الناس من خلال برامجه واهدافه ، ويعمل لاجل المساواة بين الناس ، وسعادتهم بعيدا عن سياسات العنصرية والتمييز، وحين ادرس في الجامعة ، مادة السياسة والقانون ، ستكون عندي أيضا الخبرة النظرية لتدعم توجهاتي ونشاطي في المستقبل .
نتقدم لك بأعطر التمنيات وعسى ان نراك برلمانيا ناجحا.
ـ شكرا لكم .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رسالة لندن الثقافية
 
طريق الشعب - خاص
� شهدت لندن  في الفترة الأخيرة العديد من الفعاليات والأماسي الثقافية وبضمنها الأماسي التي اقامتها مؤسسة الحوار الإنساني في لندن، ومنها أمسية عن الشاعر الشعبي النجفي (حسين القسام) قدمها الكاتب صادق الطائي تناول فيها حياة ونشأة هذا الشاعر الساخر الذي أبتكر اسلوبا كوميديا من أدب اللامعقول لقراءة الواقع الأجتماعي ونقده. وكان حسين قسام نجم المدينة دون منازع وبخاصة الأفراح ، ولكن الحفلات العامة أو الخاصة التي تقام له مجانية !، كان لا يأخذ عليها أجرا رغم حاجته الموجعة وتردي وضعه المعيشي والصحي ولكنه كبرياء الفرسان
والمبدعين.
� كما أستضافت المؤسسة الكاتبة أميرة جعفر المقيمة في النمسا للحديث  عن روايتها (النزيف) أكدت فيها أنه لا يعجبني أن اسأل ما هو موضوع روايتك؟ أو عن شيء تتحدث روايتك؟ وأضافت في نهاية الأمر ربما سيكون شيئا نافعا ان أجمع في حديث مختصر بعض معالم الرواية.
مشيرة الى أن الرواية تتحدث عن الشخصية الرئيسة الفتاة احلام وكيف عاشت في أسرة بغدادية يطبع علاقاتها التوتر وغياب الحنان، تنتهي بها الى الانتحار.
وقد اثارت هذه الندوة العديد من الأسئلة حول الرواية وعلاقاتها بالواقع العراقي
في فترة الستينات.
� وضيفت المؤسسة أيضا الدكتور محمد الموسوي  والذي عرج عبر تجربته الميدانية على حالة التعليم العالي في العراق، كشف فيها الوضع المزري للتعليم في العراق  ومن ذلك غياب المختبرات والمصادر والعراقيل التي توضع أمام عودة الكفاءات من الخارج.
والدكتور محمد الموسوي حاصل على شهادة الماجستير في الهندسة الميكانيكية من الجامعات الالمانية وشهادة الدكتوراه من بريطانيا.
� وعلى صعيد أخر إستضاف المنتدى العربي الثقافي الكاتب  عدنان حسين أحمد متحدثا عن (ملامح الحداثة في الثقافة العراقية :رواية كاباريهات لحازم كمال الدين نموذجا) تناول فيه التطورات الأجتماعية والثقافية التي شهدها العراق منذ تأسيس الدولة  1921، مؤكدا أن ملامح الحداثة تمثلت في إنجازات الرواد  في مجال العمارة  والبحث الأكاديمي  وفي منجز الأدباء والفنانين في مختلف الفنون التشكيل والمسرح والسينما.
مشيرا أن الحداثة الآن أخذت ملمحا جديا في السرد الروائي العراقي الجديد، حيث تبدأ الشخصيات تناقش وتتعرف على المؤلف كما في رواية كاباريهت لحازم كمال الدين.
� ومن ناحية أخرى قدم النادي السينمائي في المركز الثقافي في لندن الذي يشرف عليه الفنان جمال أمين، عروضاً سينمائية عدة للأفلام القصيرة ضمن نشاطاته المعتادة كل يوم جمعة ـ اعقبتها نقاشات مع الجمهور حول العروض ، والأفلام هي: (سلايد) للمخرج ملاك عبد علي ، و(وطن ثالث) للمخرج أسامة خير الله، و (تسعة من عشرة) للمخرج أيمن الشطري، و(ضوء) للمخرج مصطفى الأجودي، و (التحاق) للمخرج عمار الشويلي، و (ثلاث شمعات) للمخرج المصري أحمد فؤاد..
كما قدم أيضا أربعة افلام قصيرة للمخرج جعفر مراد وهي:
هارمونيكا، ونكهة الفراولة، ولي فوياج، وهوت جوكليت
� وعلى صعيد اخر قدم المركز الثقافي أمسية موسيقية غنائية اشترك فيها الفنان كريم وصفي واعضاء فرقة (إبن القيثارة) البريطانية، بالأضافة الى الفنان إحسان الأمام، حيث قدمت فيها مقطوعات موسيقية  وأغان عراقية تراثية وبحضور حشد غفير من الجمهور.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
صحيفة "المنتدى".. ملامسة هموم الجالية العراقية في بريطانيا  عن قرب
لندن - خاص
صدر في لندن، العدد114 من صحيفة (المنتدى) التي يصدرها المنتدى العراقي في بريطانيا باللغتين العربية والإنكليزية، وجاء هذا العدد ب (لوغو) جديد خطه الفنان والشاعر صادق الصائغ وهوتركيبة بين الديواني والرقعة.
وأحتوى العدد موضوعات مختلفة منها محنة الأقليات في العراق، ومساواة مواطني الإتحاد الأوروبي بالبريطانيين، ومعاناة الاطفال في العراق، وتداعيات إعتداءات فرنسا على أوضاع الجالية العراقية في بريطانيا، وأطلاق الحملة الوطنية لدعم النازحين، وشروط  اللغة للحصول على الجنسية أوالاقامة الدائمة، بالإضافة الى الأبواب الثابتة من أخبار ونشاطات الجالية، والطفل العراقي،  ونشاطات المنتدى، وشؤون وأراء، وأدب وفن ،  ورعاية صحية.
وجاء في أفتتاحية العدد الذي كان بعنوان "بكم نكبر... ونواصل العطاء" )هذا هو أخر أعداد الدورة السادسة والعشرين للمنتدى العراقي، وبهذا يسجل نهاية عام من النشاط والتحديات التي واجهها المنتدى والجالية العراقية في بريطانيا وفي ظل ظروف عاصفة شهدها العراق.
إن الإستعدادات لعقد المؤتمر السابع والعشرين بلغت نهايتها وما هي إلا أيام على الموعد الذي نأمل أن يتحول الى تظاهرة، نؤكد فيها على خيار تغييرعمل المنتدى وطرق عمله وتوسيع خدماته نوعا وكما، وهذا لن يتحقق بدون مشاركة ناشطة من جمهور المنتدى وأبناء الجالية عموما، كما أن الأمر يتطلب إختيارهيئة إدارية ناشطة مستوعبة الظروف الجديدة للمنتدى وحياة العراقيين في المهجر.
إن الشيء المهم الذي نصبوا اليه في هذا المؤتمر هو أن زيادة التواصل  بين الجالية العراقية وبين الوطن الأم  بعد إنهيار جدار العزلة وتمكن العراقيين في المهجر من متابعة تطورات الوضع في بلادهم وعلى علاقة وثيقة بها. وأفرحنا ما تقوم به بعض المنظمات وبعض  الشخصيات ومنها رابطة المرأة العراقية بالتعاون مع المنتدى وأبناء الجالية في إرسال المعونات الى النازحين داخل الوطن وخصوصا الذين تعرضوا لإرهاب (داعش) وفقدوا جراء ذلك الكثير من مقومات الحياة الكريمة ويعيشون في ظروف غاية في الصعوبة.
 إننا نتطلع أن تسود هذه الأجواء الحميمية بين صفوف الجالية وأن تتعزز العلاقات الأخوية بينهم. وهذا بالذات ما يضعه المنتدى العراقي نصب عينيه من خلال فعالياته وإمسياته ونواديه ونشاطه الإداري.
 فجالية متماسكة وقوية هي هدفنا وركيزة من ركائزنا في العمل بين الجالية العراقية التي عرفت بين جميع الجاليات كونها جالية متحضرة وزاخرة بالكفاءات العلمية والاكاديمية والمهنية(.
وكشف مقال (من الأزمة الى الكارثة: وضع الأقليات في العراق) الذي أعد من تقرير لجماعة حقوق إلإقليات الدولية وهي منظمة غير حكومية وتعمل مع اكثر من 150 منظمة و مايقرب من 50 دولة،  الأوضاع الصعبة التي تعيشها الأقليات القومية والدينية والعرقية في العراق من تمييز وتطهير عرقي وطائفي، بالإضافة الى تعرضهم الى إرهاب القوى الظلامية (داعش).الأمر الذي أضطر الكثير منهم الى الهجرة من أماكن سكناهم الأصلية أو طلب اللجوء في الخارج.
 ويلقي مقال الكاتب كريم المظفر الضوء على معاناة اطفال العراق ويعيد فيه تحذير المختصين من مخاطر الشعور بالحرمان لدى الاطفال وهي من الممكن ان يحولهم  قنابل موقوته تهدد أمن المجتمع إذا لم يتم رفدهم بالرعاية النفسية اللازمة وتوفير المقومات لهم لحياة آمنة كريمة ومستقرة.
ويذكر أن المنتدى العراقي في بريطانيا لديه مشروع لدعم الأطفال في العراق ويرسل بين فترة واخرى التبرعات لهم.
ويعطي مقال (مشروع كبار السن) تعريفيا بالخدمات التي يقدمها المنتدى لدعم ورعاية كبار السن، وخصوصا الذين تجاوزت أعمارهم الـ 75 عاماً في مجالات الرعاية والسكن والهجرة و الصحة  وذلك من خلال توفير جلسات نصح مباشرة وجها لوجه أو بالتلفون، بالإضافة الى ورشات العمل أو الزيارات المنزلية، ولتحسين نمط حياتهم ومنحها إستقلالية أكبر.
والمشروع يدعم الذين لديهم صعوبات في الإستفادة من الخدمات والموارد والفرص المتاحة، بسبب اللغة أوعدم الدراية بالخدمات والمنافع المتوفرة أو بسبب التمييز. ويعالج المشروع هذا الخلل من خلال توفير المعلومات والمشورة، وتمكين الجالية العراقية من تحقيق الاستفادة الكاملة من الخدمات المتوفرة. ويعمل المشروع على التقليل من آثار أي تمييز ان وجد.
والمشروع يهدف للعمل مع الأفراد الذين يعيشون من دون دعم أقارب أو أصدقاء، أو ممن يعانون من آثار صدمات التعرض للعنف  وفقدان البيت، أو من حالات الخوف من التمييز ومن مستقبل مجهول والعزلة، أو من عدم إتقان اللغة الإنكليزية  ودراية النظم المعمول بها في المؤسسات البريطانية. 
ونشرت الصحيفة مقالا للشاعر زهير الدجيلي عن الأسباب التي تحول دون عودة المثقفين العراقيين المهاجرين الذين أكتووا بالغربة والمنافي الى الوطن، مشيرا  الى أنهم لا يريدون من الحكومة مطالب تعجيزية  ولكنهم يتطلعون أن يتوفر الأمن وفرص العمل والوضع المعاشي للمثقف. وأن يشعر انه يعيش في مكان لائق، ومسكن يوفر له الراحة وبلد تتوفر فيه الخدمات وأن يكون له وضع مناسب في ثقافة الدولة لا أن تضع عليه إشتراطات الوضع الطائفي والثقافة الدينية، وأن يحظى بإهتمام الدولة في حياته، وفي مماته من خلال تشريعات وقوانين تحميه وتكرمه. وأن يجد المؤسسات التي ترعاه وتعرض نتاجاته وتنشر له.


ص13

ص13
أضواء على الحركة الوطنية في قضاء الشامية
 
 
الفقيد كاظم خضير القريشي
من يريد ان يسلط الأضواء على تطور الحركة الوطنية في كل مدينة من مدن العراق ، يحتاج الى لقاءات عديدة مع وجوه وطنية ، يتطلب البحث عنها واللقاء بها ، والسعي لتدوينها الى تحرك واسع ووقت وفير .
 
 
يتحدث الرفيق
عبد الهادي رياح عن دور المناضل الفقيد الشاعر الفلسطيني معين بسيسو الذي كان معلماً في الشامية في دعم الحركة الوطنية وتوسيع نفوذها بين أوساط الشباب وخاصة الطلبة, فقال:كان من المتفاعلين مع توجهاته عام 51/1952 كل من (حمزة محمد, فؤاد محمد, أيوب سبتي, أنور جاسم, غالب سباح, عبد الحسين سريع, فريد ناجي) ومن الأحياء الذين ما زالوا يواكبون المسيرة  (مبدر حولي, كريم مجيد, جبار وذاح, قاسم عثمان, كاظم خضير, عدنان عباس, مهدي الحافظ, مالك حبيب غلام, محمد حسين زين, جبار مزعل, فاضل ياسر، عبد الواحد حبيب غلام) والكثير من الذين فقدناهم والأحياء الذين لم تسعفني الذاكرة باستذكارهم.
ثم توجهت بالسؤال الى المناضل عبد الحسين سلطان عن دور الطلاب والشبيبة في إقامة مسبح على ضفاف شط الفرات في الشامية الجانب الصغير وتوفير مستلزمات تعليم السباحة وإقامة الفعاليات وكانت تتخللها بعض الأناشيد الوطنية وكان للرفيقين أيوب سبتي ومحمد حسين زوين الدور الكبير في أقامة هذه الفعاليات. كما انعقد مؤتمر للسلام نهاية صيف عام 1954 في حديقة المناضل كريم مجيد وحضرته وفود من الديوانية والنجف الاشرف ومنهم الشهيد داخل حمود كما حضره جمهرة من العمال والفلاحين والكسبة والطلاب. وقال: أذكر منهم أولاد الشهيد كاظم طراد (جواد وحميد) والفقيد صادق عبد الكاظم العطية ومصطفى سعيد ومبدر حولي وهادي رياح وفاضل عناد وفؤاد محمد وعبد الأمير زغير، ورزاق مهدي المختار وكاظم خضير.
لقد كانت أحداث كثيرة تخللت عام 1954 ومنها  انتخابات البرلمان التي خاضتها الجبهة الوطنية وكان الفقيد الأستاذ (هديب حاج محمود العطية) مرشح الجبهة, وكان الفوز له لولا تزوير الانتخابات, ثم إندلاع انتفاضة الفلاحين في الشامية مطالبة بالمناصفة وإضرابات الطلبة البطولية، التي على أثرها قامت السلطات باعتقال الناشطين في انتفاضة الفلاحين وإضراب الطلبة فاعتقلوا  (كريم مجيد, مبدر حولي, صادق عبد الكاظم العطية, فؤاد محمد, كاظم حسين القصاب, رزاق مهدي, سعيد صاحب محمود, أنور جاسم, مجيد جاسم, يحيى محمد علي, محمود الساعاتي, فيصل كاظم, جواد كاظم, قاسم عثمان) وقدموا الى المحكمة وكانت نقابة المحامين قد توكلت عنهم وقال: أذكر منهم الشهيد توفيق منير, فأخلي سبيلهم ولكن السلطات لم تكتف بحرمان الطلبة من مواصلة الدراسة وسوقهم الى الخدمة العسكرية.
وبعد سوق الطلبة الى الخدمة الإلزامية في معسكرات الشعبية وغيرها في ديالى وقيام حلف بغداد افتعلت الشرطة والأمن حرائق حدائق الفقراء في الشامية في محلة سوق السراي واتهمت الشيوعيين بإحراقها, حتى بلغت بهم الوقاحة أن يحرقوا حديقة المناضل عمران واتهمته بإحراق داره رغم أنه كان بصيراً (أعمى).
وفي انتفاضة 1956 لنصرة الشعب المصري أبان تأميم قناة السويس والعدوان الثلاثي من (فرنسا وبريطانيا وأسرائيل) على مصر، انتفضت مدن العراق وقدمت التضحيات, وكان الحزب قد كلفني- كاتب السطور- والشهيد محي السيد صاحب الشرع وعبد الحسين الموسوي ومحسن تقي وفاضل عبد بأن نخط لافتات لأدانه العدوان ونصرة الشعب المصري, حيث قام عبد الحسين الموسوي بخطها .
وفي اليوم الثاني رفعت اللافتات وانطلقت التظاهرة من أمام مسجد الشامية الكبير باتجاه السوق وكلما تقدمت المسيرة نرى التحاق الجماهير بالتظاهرة وواجهتنا الشرطة بالهراوات واطلاق الرصاص في الهواء حيث حكم على بعضنا بالسجن من قبل المجلس العرفي في الفرقة الأولى ستة أشهر.
أن تضحيات الشعب العراقي في وثباته وانتفاضاته, تكللت بالنجاح أولاً بتشكيل جبهة الاتحاد الوطني ومنظمة الضباط الأحرار التي مهدت لتفجير ثورة الرابع عشر من تموز 1958 وكانت تجارب الشعوب تؤكد حقيقة واحدة, هي أن الانتصار في نجاح الثورة ليس في تفجيرها وإنما في تمكن الثوار من إدامتها والمحافظة عليها، وان عدم إشاعة الديمقراطية ومغازلة أعدائها وانتهاج سياسة التوازن هو التفريط بالثورة ومكتسباتها، كما حصل في سلوك الشهيد عبد الكريم قاسم وسياسته في إبعاد المخلصين للثورة ومحاربة منظماتهم والسماح لأعداء الثورة في تزوير الانتخابات أدى في المطاف الأخير الى الاجهاز على الثورة ومكاسبها وأنصارها ومن هذه التجربة على كل القوى الوطنية أن لا يقعوا في الأخطاء التي وقعت فيها الثورة, وأن يتخلوا عن الاعتماد على السلوك الطائفي والمحاصصة التي عطلت انجازات التغيير لمدة عشر سنوات, بالإضافة الى فقدان الأمن وإشاعة الفساد المالي والإداري وغياب الوحدة الوطنية والبرنامج المشترك لقوى التغيير في إقامة حكومة مدنية ديمقراطية اتحادية موحدة تضمن السيادة والتحرر للوطن وتضمن التقدم والعدالة الاجتماعية.
 
 
 
...........
35 سنة تضاف الى عمر قزلر
 
 
نضال عبدالكريم*
قزلر قرية كردية منسية في أقصى شمال العراق ,لم يعرفها الا القليل ، وفجأة وقفت دورة الارض عندها ، ودخلت الجنة خالدة فيها بتاريخ 24 اذار 1980.
باستشهاد خمسة شباب لا يملكون من الحياة سوى حبها، لم يتعلموا فنون القتال وربما استخدموا سلاحهم لأول وآخر مرة في حياتهم ، اثر مواجهة عسكرية غير متكافئة بين مفرزة من أنصار الحزب الشيوعي العراقي وقوات النظام الديكتاتوري السابق الذي استخدم طائراته وقام بإنزال عسكري كبير.
معتصم عبدالكريم كان احدهم ، بلغ لحظة استشهاده 26 عاما
حين انسحب الجيش من قزلر هرع أهل القرية وفتشوا في الجيوب لإثبات هويه الشهداء. الدماء كانت لا تزال ساخنة، وعند قلب معتصم كان هناك دفتر صغير غلافه من البلاستك. في هذا الدفتر الصغير كتب معتصم اسماء القرى التي مر بها، وكتب ايضا في احدى هذه القرى تجمع الأطفال حولنا ، فاخذتهم الى شجرة كبيرة ورسمنا معا وحفرنا على جذعها". وفي آخر ورقة كتب "وصلنا الى قرية قزلر ومعناها البنات الجميلات، وهى حقاً كذلك".
تحت غلاف الدفتر الداخلي كان هناك ربع دينار عراقي، وهي كل ما كان يملكه
معتصم كان طالبا في معهد الفنون الجميلة - قسم التشكيل ، أقام معرضين شخصيين لأعماله في الكرافيك والألوان في بغداد. عمل مونتيرا في جريدتي "طريق الشعب" و"الفكر الجديد".
معتصم كان مشروع شهيد وأصبح شهيدا
كتب لي مرةً الفنان النحات مكي حسين على قصاصات ورق صغيرة من كردستان يتحدث فيها عن خروجه من بغداد الى موقع ناوزنك مع معتصم . وكيف حمله معتصم على ظهره لمسافة بين الجبال وطرقها الوعرة
كان بطبعه قليل الكلام ،هادئاً،ولكنه يراقب كل شيء حوله بحذر . هذه الميزة جعلته ينجح في إنقاذ مجموعة من الرفاق وإيصالهم الى كردستان .
كتب عنه صديقه الفنان هادي الخزاعي: "كان معنيا بنقل البريد الحزبي من مقرات الأنصار الى الداخل وبالعكس . كانت مهمته لا تشبه اي مهمة اخرى .وكان ناجحا في مهمته ، ربما لانه كان مقلا في الكلام ،متجنبا الحديث عن نفسه".
كان هو الاخ الأكبر وبفضله سمعت لأول مرة في حياتي الفرقه السمفونية العراقية في قاعة الشعب .وعن طريقه ايضا دخلت المسرح وتعلمت كيف وأين أقف على خشبته..
عندما اشتدت هجمة النظام الديكتاتوري ضد الحزب الشيوعي العراقي . رفض فكرة السفر والخروج من العراق، وكان يقول : لم يخرج فهد ولا سلام عادل اثناء اشتداد الهجمات ضد الحزب . وواصل عمله في جريدة "طريق الشعب" الى آخر لحظة قبل اقتحامها من قبل أجهزة الأمن عام1979.
انتقل بعدها الى جبال كردستان ليبدأ مرحلة وشكلاً جديداً من النضال.
استشهد معتصم مع رفاقه الأربعة، وفي المساء بعد ان انسحب الجيش وجحوشحه تم دفن الشهداء من قبل أهالي القرية في مقبرة القرية.
وفي اليوم التالي المصادف 25 آذار رجع الجيش الى القرية وأخرج جثث الشهداء من قبورها، وقام بنقلهم الى السليمانية ودفنهم هناك.
كتب الشاعر عبدالكريم كاصد "ان فنانا لا يخوض الحياة بل الموت ايضا ، لا يخوض المعرفة بل جهل الآخرين بحياته وموته وسط عذابه اليومي وعذاب حلمه البسيط ،وكان مصير معتصم هو مصير الجميع ،فنانين وادباء".
في ذكرى استشهاد معتصم اقول ان النسيان ليس بنعمة بل خيانة.
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
* نصيرة مقاتلة، شقيقة الشهيد.
 
 
............
حكمت الفرحان الرفيق الحاني ورجل المهمات
 
 
كامل حلاوي ابو انصار
في اول تجربة لحزب البعث اراد لها ان تكون ديمقراطية وعلى مقاسه الخاص، في بداية عام 1970 فكان الاعلان عن انتخابات طلابية لعموم المحافظات والعاصمة.
كنت وقتها سكرتيرا لاتحاد الطلبة في محافظة كربلاء بضمنها النجف والكوفة حسب التوزيع الاداري القديم منتخباً من قبل الكونفرانس الطلابي لمنطقة الفرات الاوسط المنعقد في اواخر عام 1969 في مدينة الكوفة بقيادة الرفيق الراحل فراس الحمداني. كذلك انتخب الشيوعي الموهوب عدنان الاعسم سكرتيرا لاتحاد النجف والشهيد الرفيق محمد الحداد سكرتيرا للكوفة استشهد (بمجزرة عيسى سوار), في الشهر الاول من عام 1970 دخلنا الانتخابات بمركز انتخابي واحد (اعدادية كربلاء للبنين ) بعد ان خسرنا معركة الانتخابات في اعدادية الزراعة ودار المعلمين بسبب الضغوط البربرية من حزب السلطة على مرشحينا وانسحابهم ما اضطر مرشحي اعدادية كربلاء ان يناموا ليلة الانتخابات في فندق احد اصدقاء حزبنا في المدينة حتى لا يطالهم الاعتقال. كنت وقتها أستلم التوجيهات من سكرتير اللجنة الطلابية الرفيق المبعد سياسيا من كردستان الى كربلاء العامل احمد رجب والذي كان يعمل عند الرفيق المهندس المقاول النزيه في مبازل كربلاء الراحل حكمت فرحان .
وكم كانت فرحته وفرحة المدينة كلها عند فوزنا بتلك الانتخابات مطلع عام 1970 .
لم يستوعب البعث واتحاده المزعوم الصدمة في هذا الفوز الساحق لقائمة كان يمثلها خيرة طلاب اعدادية كربلاء من سمعة  علمية رائعة ونزاهة في الاخلاق ومن عوائل كربلائية كريمة امام شرذمة من المرشحين (الاتحاد الوطني ) الذين لا يملكون غير الفكر الضحل والسمعة السيئة الدونية والفشل في مستواهم الدراسي.
ليس عبثا او اعتباطا ان ينعاك المكتب السياسي لحزبنا ذاكرا اعتقالك في السبعين في قصر النهاية , المسلخ البشري كما سمته الصحافة اليسارية الأجنبية. كنتَ اكبرنا سناً وتجربة في هذا المعتقل الرهيب عندما ساقتنا الوحوش اليه ونحن معك فتية لا ذنب لنا الا اننا فزنا في الانتخابات وكالوا لنا تهم خونة وسراق.
فكان اخر عهدي بك مربوطا معكوسا من اليدين في احد ى مزاليج زنازين قصر النهاية يجاورك الرفيق الراحل كاكه محمد صالح سوادي (ابو فلمير ) الذي جاءنا ايضا الى منظمة كربلاء مبعداً سياسياً معلماً من دهوك. وقفت بينكم في يوم لن ينسى ولا اعرف ولا انت تعرف ان كان ليلا ام نهارا، فقط الجلاد  يعرف ذلك فكنتُ محبطاً مكسوراً يائساً, وكنت انت المواسي الكبير والرفيق الحاني ذا التجربة الكبيرة .
ابا سليمان، قر عينا، ورفاق حزبنا يقولون ان الحزب قطار ومحطات فانت لم تترجل من قطار حزبك الذي هو عمرك حتى مثواك الاخير وحياتك الأبدية فمرحى لك ومرحى للذين يتوجون مبادئهم بعزة النفس وراحة الضمير .
ابا سليمان ...الحزب ينجب والمرأة العراقية ولادة والعراق معين لا ينضب من المناضلين الاشراف ولا عراق بدون حزب شيوعي فهو شجرة طيبة اصلها ثابت وفرعها في السماء .
 
 
.........
لماذا نحتفل بيوم الشهيد الشيوعي؟
 
 
حسين جاسم محمد
اقترن يوم الشهيد الشيوعي باعدام الرفيق الخالد فهد ورفيقيه عضوي المكتب السياسي حسين الشبيبي وزكي بسيم، فجر يوم 14 شباط 1949.
ان احياء هذه المناسبة يأتي استذكاراً لكل شهداء الحزب والحركة الوطنية وشهداء الحرية في كل بقاع الارض واستذكاراً للارث النضالي الضخم الذي تركه القائد الفذ مؤسس وباني وقائد حزبنا، واستخلاص الدروس والعبر الكثيرة منه. ومن اولى هذه الدروس، درس في الوطنية الحقة والعداء الشديد للاستعمار والرجعية والدفاع عن مصالح الجماهير وحقوقها، لا سيما الكادحين منهم. ويمكن ملاحظة من خلال نضالاته قبل تأسيس الحزب وبعده. منها على سبيل المثال لا الحصر، انه كان يجمع المعلومات عن تحركات القطعات العسكرية البريطانية في الناصرية ويرسلها الى الثوار عن طريق احد رؤساء العشائر، لان ثورة العشرين حسب قوله تركت اثراً في نفسه ونمت لديه حب وطنه، اكد على ذلك امام المحكمة التي جرت في حزيران عام 1947، حيث قال: « انغمرت بالنضال الوطني قبل ان اكون شيوعياً، وبعد ان اصبحت شيوعياً لم اجد ما يتعارض مع معتقدي الوطني، وانما صرت اشعر بمسؤولية اكبر ازاء وطني بعد ان اصبحت شيوعياً».
اننا بحاجة اليوم الى هذا الارتباط بالوطن بعد ان حلت الهويات الفرعية محل الهوية الوطنية لا سيما وان حوالي ربع مساحة البلاد محتلة من قبل القوى الظلامية الارهابية، الامر الذي يتطلب دعم قواتنا المسلحة والاجهزة الامنية في مهمتها لتحرير الارض ومساعدة النازحين وتقديم العون لهم، ومحاربة الفساد والمفسدين والحفاظ على وحدة البلد وثرواته وامنه، واعطانا درسا آخر في الصلابة الفكرية والقناعة الراسخة بانتصار القضية التي وهب نفسه من اجلها، وايمانه بقدرة الجماهير على التغيير، والا بماذا نفسر قوله: «ان الشعب الذي يقدم التضحيات لا بد ان ينتصر». وقوله: « نحن افكار واجسام فان استطعتم القضاء على اجسامنا فلن تستطيعوا القضاء على افكارنا»، وقوله: « ان الشيوعية اقوى من الموت واعلى من اعواد المشانق».
 وهذا يدعونا للتوجه الى حملة الافكار النيرة وهم كثر في بلادنا للمساهمة باخراجنا من النفق المظلم ودعوتهم للمشاركة في الحياة السياسية والاجتماعية، ولا يغير من الامر شيئا انزلاق البعض منهم وراء المال والجاه والنفوذ.
والدرس الثالث الذي تعلمناه والذي يحظى باهمية كبيرة (التحالفات السياسية)، التي اعطاها الرفيق فهد الجهد الذي تستحقه منذ اربعينات القرن الماضي، ومهد لذلك بكتابة مقالات عدة توجها باصدار كراس تحت عنوان « مستلزمات كفاحنا الوطني» وواصل لقاءاته مع قادة الاحزاب السياسية والشخصيات الوطنية آنذاك وحقق نجاحات في هذا المجال. كما دعا الشعب الكردي الى تأسيس حزب كردي تقدمي يتبنى قضايا الشعب الكردي، واصبحت سياسة ثابتة للحزب بعد المؤتمر الوطني الاول للحزب عام 1945 والذي عقد تحت شعار « قووا تنظيم حزبكم، قووا تنظيم الحركة الوطنية» وظل الحزب يدعو الى عقد مؤتمر وطني شامل منذ سقوط الدكتاتورية ولحد الآن باعتباره الطريق الوحيد والسليم لحل الازمة المستفحلة التي تعاني منها البلاد.
ان الاوضاع الصعبة التي تجابهنا تتطلب تفعيل المصالحة الوطنية من خلال وضع برنامج طموح يعتمد نهجاً جديدا في التعامل مع القوى السياسية والانفتاح عليها، واتباع اسلوب الحوار والتشاور، واشاعة اجواء من الثقة فيما بينها، والتخلي عن الاساليب الترقيعية التي اعتمدت سابقا والتي اقتصرت على عقد المؤتمرات وشراء الذمم، لا سيما وان هنالك قوى وشخصيات عديدة لا يروق لها انهاء هذا الملف وتعمل بكل ما لديها من قوة لعرقلته.
كما علم الرفيق فهد الشيوعيين والمناضلين الثوريين درسا بليغا في الصمود، مفاده ان لا تضعف امام الجلاد، وحافظ على اسرار الحزب ولا تطلب الرحمة من الحاكم، لان المذنب هو الذي يطلب الرحمة، ودافع عن افكارك بكل ما لديك من قوة وقدرة، حتى اصبح الصمود والتضحية سجيّة الشيوعيين العراقيين وقدم الآلاف منهم ارواحهم قرابين من اجل حرية الوطن وسعادة الشعب، وفي المقدمة منهم الشهيد سلام عادل سكرتير حزبنا الشيوعي العراقي، الذي صرخ في وجه انقلابيي شباط عندما اقتادوه  الى معتقل قصر النهاية: « انا الذي اعددت البيان الذي صدر صبيحة انقلابكم الاسود». وكان يخاطب جلاديه وهم يقطعون اوصاله ويفقأون عينيه: « سينهض شعبي.. سينهض حزبي.. ويقضي على انقلابكم المشؤوم». وكان عندما يشتد تعذيبهم له ينشد الاناشيد الثورية، ويردد اقوال القادة الشيوعيين والثوريين في العالم الذين تعرضوا لمثل هذا الموقف، وفي الفترات التي يتوقفون عن تعذيبه ويكون بين رفاقه يدعوهم بأعلى صوته: « الصمود.. الصمود.. لايقاف الخيانة».
كما وضع الرفيق فهد اسس المبادىء التنظيمية وبناء الحياة الداخلية للحزب، وأعد وثيقة النظام الداخلي للحزب التي اقرها المؤتمر الاول للحزب عام 1945، وقد اعتمد الحزب هذه الوثيقة مصدرا يرجع اليها عند صياغة الانظمة الداخلية التي اقرتها المؤتمرات الثمانية التي عقدها الحزب لاحقاً. كما وضع قواعد تنظيم الحياة السجنية وحول السجن من مقبرة للاحياء كما اريد له الى مدرسة لتخريج المناضلين.
لقد عاش الرفيق فهد كل حياته مع الشعب وللشعب، وكانت سعادته ان يلتقي بالعمال والفلاحين، وكان لا يميزه احد في تجميع الناس وقيادتهم � حسب ما يقول الباحث حنا بطاطو � ويروي المناضل محمد علي الزرقة الذي عاش مع الرفيق فهد سوية في بيت واحد لمدة سنة ونصف: « ان الرفيق فهد كان منظما فذا وقادرا على التنظيم الفكري ووضع الشعارات المنطقية المقبولة للمرحلة، وعاملا ماهرا في الطباعة. عاش عيشة المتصوفين والرهبان، وكرس كل وقته لانجاز القضية التي وهب نفسه لها».
لكل هذا وغيره يستذكر الشيوعيون يوم الشهيد الشيوعي لينهلوا من التراث الثوري الضخم الذي تركه هذا القائد الفذ.
 
 
 
...........
من شهادات اخرى عن الادباء والفنانين والعلماء الذين كرمهم شيوعيو بابل الجمعة الماضية
 
 
شهادات الشاعر الباحث
 حامد كعيد
 
*عن الشاعر عبد الكريم النور:
تولد الحلة عام 1934 ، كاسب، شاعر من الجيل الخمسيني، رجل عصامي ، لم ينحن لجلاد قط ، لم يدخل المدرسة بسبب (قلة ذات اليد)،  يكتب القصيدة الكلاسيكية وقد أبدع فيها كثيرا ، والحديثة أيضا. ويعتبر المرجع الشعري لكافة شعراء بابل، يقوّم لهم ما أختل في أوزان قصائدهم. شاعر كبير يكتب القصائد الوطنية والوجدانية والاجتماعية، يقول:معذوره العگارب فاگده الشوف / حگها تخاف من الماتشوفه / ذنبها سلاحها وتلدغ من الخوف / بنيادم شجاه هم فگد شوفه؟»  
 
*عن الشاعر طه التميمي:
مواليد بابل سدة الهندية عام 1942، موظف ،  شاعر من الجيل الستيني، يكتب القصيدة بنوعيها الكلاسيكي والحديث ، مكثر في الكتابة والنشر وله دواوين عديدة ، نشرت الصحف العراقية الكثير من قصائده ، ونشرت عنه وله دراسات كثيرة أيضا. يقول في نبوءة له:
(«صوت نجمة بلحن نايل /وعين بيها الشوف صفگ للفجر/ چانت الرؤية صفر / وچانت الظلمه سؤال / منهو طاح .. منهو طاح ؟ / جاهه صوت الشمس غنوه / الليل طاح / الليل طاح»).                                                                                                            
*عن الشاعر عبد الستار شعابث:
 تولد الحلة عام 1944 معلم متقاعد، شاعر ستيني ، من رواد القصيدة الرمزية: " وحشه دروب الولايه / وعواميد الشوارع تصلب الضويات"، ولترميزه هذا أصبح محط تساؤل الكثيرين من عيون الدوائر الأمنية والمنظمات الحزبية البعثية.  شارك في العديد من المهرجانات التي  سميت آنذاك المهرجانات القطرية ،يقول في قصيدته الجميلة "مركب ورق":
( عشگنه أيلون الطاووس / يا گلب الحمامه وهيبة الطاووس / وعيون العذاره أتزوگ الطاووس / ولا تباهه ولا تغاوه إلا بعيونك / يالعيونك ترست گليبي حچي / حبست بگلبي البچي / وحگ ذيچ الدموع البخت گليبي هلاهل / دمعتي دمعة عراقي املونه ابدهلة فرات ).
 
*عن الشاعر سعد الشريفي:
تولد بابل الهاشمية 1946، مدرس، شاعر ستيني، مشاكس ، شارك في مهرجان كبير للشعر الشعبي في بابل مع شعراء من محافظات العراق المختلفة ، بدأ بقراءة قصيدته التي شدت اليه الجمهور وقد ضمّنها  مقطعا نسب للشهيد البطل حسن سريع: " لا تبتئس ياگلب / ولا تسمع الينگال»
شهادات الفنان سمير يوسف عن زملائه:
 
* عن الفنان ثائر هادي جبارة:
سجلت له نجاحات عدة، فهو مدرس للفن في مدارس الحلة أحبه طلبته كونه الأب الوفي لأبنائه، والأخ والصديق لهم، فكثيرا ما جمعهم في الأنشطة التي يشارك فيها ضمن المهرجانات والمعارض الفنية. اخرج العديد من المسرحيات، ومثل في بعضها، وشارك في مهرجانات عديدة وحصل على الجوائز والمسرح عنده كالغذاء الكامل للحياة أو هو الأوكسجين الذي يتنفسه.
 
*عن الفنان حسن الغبيني:
فنان الحركة والإبداع، قامة شامخة ويافعة، وعندما تنظر إليه بدقة تجده طاقة خلاقة للعملية الفنية المسرحية، فهو أديب وباحث وكاتب قصة وممثل وفي بعض الأحيان شاعر جميل، وجندي مخلص في أداء واجبه الفني، لا يخشى النقد ويتحدى مصاعب الحياة، وألف مع صديقه ثائر جبارة ثنائيا جميلا في عمليتي التمثيل والإخراج.
 
*عن «فنان الخيط الذهبي» عامر سلمان الشمري:
أحب منذ صغره عملية النسيج اليدوي، لما وجد في مدينته المدحتية من الاهتمام بهذه الصناعة الشعبية. يعمل بصمت وانجازاته الفنية كبيرة جدا، وهو يهوى الخط والتصميم، وله اهتماماته الجادة في حياكة السجاد اليدوي، الذي برع فيه وعرف من خلاله وشارك في العديد من المعارض التراثية في العراق والوطن العربي والعالم
انجز العديد من اللوحات الفنية لمجموعة من الفنانين العراقيين والعالميين كي يحولها بشكل جميل الى عمل نسيجي له طعمه الخاص، وهي عملية تجمع بين الرسم والحياكة، واشتهر في إدخال الخط العربي داخل سطح السجادة الواحدة والتحام الخطوط بالألوان النسجية مما يعطي اللوحة الخطية رونقها الخاص. يعتبر الابن البار للفنان عطا صبري، وقد حصل على الماجستير في فن الخط الكوفي وهو الآن طالب دكتوراه. 
 
*من المبدعين المكرمين ايضا العالم الكيميائي والفيزيائي جليل كريم الخفاجي الذي يعد واحدا من ابرز علماء العراق. متخصص في الكيمياء الفيزيائية . 
استاذ في جامعة بابل وعضو في هيئة المستشارين التابعة للحكومة المحلية 1970، عمل مدير مختبرات في الشركة العامة للصناعات الميكانيكية  وخبيرا في وزارة الصناعة والمعادن ومدير معمل ألياف الزجاج ومحاضر في جامعة بابل وعميد معهد السباكة ومدير مركز التدريب المهني. نال للمرة الخامسة على التوالي تكريم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بـ " وسام التميز العلمي ". 
 
 
...........
اعتذار  وتصحيح
مقطع قصيدة الشاعر موفق محمد
 
الذي نشرناه في عدد الاثنين الماضي,
بدايته تقرأ كما يلي:
 
أيطول الطريق الى نينوى؟
نعم سيطول
فما من كتاب في المدى ورسول.
بين ابناء المسؤولين
وابناء الخايبات..
فرق بسيط جداً
.....

ص15


ص 15
 
فالكاو يشكك باستمراره مع مانشستر يونايتد في نهاية الموسم
 
وكالات- طريق الشعب
أعرب اللاعب الكولومبي رادميل فالكاو عن أسفه لعدم حصوله على مركز أساسي داخل صفوف فريق مانشستر يونايتد حتى الآن، مؤكدا أن استمراره مع الفريق الإنجليزي بعد نهاية الموسم الجاري أصبح محل شك.
وقال النجم الكولومبي الذي يستعد مع منتخب بلاده لمواجهة نظيره البحريني في المنامة غدا الخميس في تصريحات صحفية: "أي لاعب كرة قدم يحتاج الى اللعب لأنه يشعر بالسعادة عند القيام بذلك". ولم يرغب فالكاو خلال تصريحاته في التطرق لتفاصيل علاقته بالهولندي لويس فان جال المدير الفني لمانشستر يونايتد، والذي دفع به خلال المباريات الماضية في الدقائق الأخيرة.وأشار فالكاو إلى أنه يرتبط بتعاقد مع مانشستر يونايتد في الوقت الراهن ولا يفكر في أي فريق آخر.
وأضاف: "فان جال عليه أن يتخذ قراراته مثل كل المدربين الآخرين .. أنا أحاول التصرف بالطريقة الأفضل قدر الإمكان ساعيا لأكون محترفا يستطيع استغلال الدقائق التي تمنح له".
 
 
*********
حسين العميدي رئيس الاتحاد العراقي لكرة السلة:
الجميع شارك بما تحقق للسلة العراقية من نجاح هذا الموسم
 
طريق الشعب - خاص
كل الاوساط الاعلامية والرياضية اتفقت على نجاح الموسم السلوي هذا العام، وان حصلت بعض الاخطاء والهفوات فانها امر طبيعي، ومن لا يعمل لا يخطئ، والاخطاء هي المرافقة الطبيعية للعمل الكبير. ونقولها بصراحة ان السلة العراقية ممثلة باتحادها المتألق كانت عند حسن الظن، فبعد سنوات عجاف بدا الحال يتغير والامور تسير بشكل جيد نحو مستقبل جميل زاهر. ومن اجل تسليط الضوء على واقع وطبيعة عمل اهل السلة كان لنا الحديث الودي مع الكابتن حسين العميدي رئيس الاتحاد، حيث التقيناه في قاعة حمزة نوري للالعاب الرياضية في مدينة الحلة وتجاذبنا  معه اطراف الحديث..
 
ما قدمناه تحقق بجهود الجميع
 
مبارك لكم ايها الكابتن هذا النجاح: هكذا بدأنا حوارنا مع العميدي، قال: شكرا جزيلا لكم ولكل الاقلام الخيرة، لقد ساهم الجميع بما تحقق من نجاح ابتداءً من الهيئة الادارية للاتحاد وجميع اللجان العاملة والاعزاء من رجال الصحافة والاعلام وانصار وجمهور السلة وروادها ممن كانوا يتابعون كل صغيرة وكبيرة من الاحداث واضاف بانه لا ينسى الدور الاساس والمهم لتعاون الأندية المشاركة والكوادر التدريبية التي تفهمت واجباتها وساندت عمل الاتحادـ فلولاهم لما تحقق ما حصل ولما نجحنا.
 
العلمية والخبرة هي الاساس
 
قلنا: ما ذكرته هو الداعم والاساس بعملكم، حدثنا في الجانب العملي؟ قال: نعم، لقد كانت لخبراتنا في الموسمين الماضيين دور كبير في انضاج عمل علمي هذا الموسم حيث كانت اللوائح المنظمة للعمل جاهزة وبشكل واضح لا لبس فيه ولا تفسيرات، حيث لا تأجيلات للمباريات ولا اجتهاد بالعمل ولا محاباة لهذا النادي او ذاك، فقد حسبنا لكل شيء حسابه، العطل والمناسبات الدينية والمشاركات وغيرها، والشيء المهم هو ما حصل من تطور في قضية الاحتراف، والاخطاء التي حصلت في الموسمين الماضيين تم تجاوزها في هذا الموسم، كما ان نوعية اللاعبين تغيرت ن?و الافضل.
 
رسالتي في الماجستير كانت عن الاحتراف
 
يبدو لنا ان الاحتراف السلوي بدأ أفضل من قبل ؟ قال: بصراحة نعم وكان لزيادة خبرتنا في هذا المجال اثر في ذلك واضاف العميدي بان دراسته للماجستير كانت في مجال الاحتراف، الامر الذي فسح المجال امامي واسعا للاطلاع على تجارب الاحتراف في دول الجوار والمنطقة ونقاط الضعف والقوة في هذه التجربة والمزايا التي يمكن لها ان تطور نظام الاحتراف، كل ذلك جعل اتحادنا عارفا ودقيقا في ما يجب عمله.
 
عملنا مع الفئات العمرية
 
وماذا عن منافسات الفئات العمرية؟ قال: نفخر نحن الاتحاد الوحيد الملتزم بالعمل مع الفئات العمرية فلدينا منافسات للاشبال والناشئين والشباب للذكور، ولكننا نخطط لاقامة ذات المنافسات للفتيات، واضاف ان اية لعبة اذا ارادت ان تتقدم فعليها الاهتمام بالفئات العمرية، اما اهمالها فيعني موت اللعبة وتراجعها.
 
لاعبو السلة يقدمون مستوى متميزاً
 
ماذا بعد عن منافسات دوري السلة لهذا الموسم؟ قال: الدوري السلوي عكس لنا صورا جميلة ورائعة، لان الاحتكاك باللاعبين المحترفين افاد اللاعب العراقي الذي تعلم الكثير لان الاحتراف ثقافة وسلوك، وارتفع مستواهم واصبحوا يحصلون على كأس افضل لاعب وافضل مسجل لثلاث نقاط، بينما كان الحال سابقا حكرا على اللاعبين المحترفين، واضاف العميدي ان لاعبي السلة العراقيين بدأوا يقدمون مستويات جيدة مع نضوج تكتيكي عالٍ، وهذا سينعكس على ادائهم ضمن المنتخبات الوطنية وزال الخوف من المحترفين بسبب التعايش والمزاملة.
 
لا أزمة في تحكيم كرة السلة
 
قلنا للعميدي وماذا عن التحكيم واشكالياته؟ قال: لقد تجاوزنا ازمة الحكام، حيث شكلنا لجنة من الحكام العاملين وخولناها كل شيء ونجحت نجاحا كبيرا ومر الموسم بسلام، لان الحكام العاملين تحملوا المسؤولية وكانت قراراتهم صحيحة.
وماذا عن المدرب الاسباني؟ اجاب العميدي لقد شاهد المدرب اكثر منافسات الدوري ووضع برنامج عملي وسيبدأ بالتدريب للوطني في 1 نيسان المقبل، واضاف العميدي ان العمل والتعاون مع وزارة الشباب والرياضة ممثلا بالسيد الوزير عبد الحسين عبطان يسير بالطريق الصحيح وبالتعاون لحل جميع المشاكل.
 
************
 
وقفة ...
 المراكز التخصصية للموهبة.. الى أين ؟
 
بعد ان عجزت الاتحادات الرياضية المركزية عن القيام بواجباتها في اعداد قواعد الالعاب الرياضية واكتشاف المواهب وتحضير الكفاءات المتميزة ومن ثم صناعة البطل الرياضي بادرت وزارة الشباب والرياضة بتأسيس وافتتاح المركز التخصصي للموهبة الرياضية بمبادرة رائعة شملت اكثر من اثنتي عشرة لعبة في بغداد والمحافظات . وفعلا بدات هذه المراكز تنمو وتتقدم بفضل قيادتها الواعية والاكاديمية المتمكنة وعناصرها الموهوبة والمتميزة في كل العابها وشاهدنا من خلال تواجدنا في تلك المراكز البعض من الموهوبين والفلتات الرياضية التي شدتنا وأعجب?ا بها ومن كفاءتها العالية وكان لوجود واشراف ومتابعة الدكتور حسن علي كريم الحسناوي اثر واضح وكبير في مسيرة هذه المراكز وكان المهم جدا ان نلاحظ ضبطا والتزاما ومراقبة ادارية ومالية متوازنة حققت عملا ناجحا ومقبولا وان حصلت بعض الهفوات والاخطاء فهي طبيعية في اي عمل ناجح. وفي مقدمتها الترهل العددي في بعض الحلقات التدريبية والادارية مع زيادة في اعداد المتدربين من غير الموهوبين من الاقرباء وابناء الاصدقاء الامر الذي يوجب الحد من هذه الانحرافات البسيطة وتقليص الاعداد الزائدة ووضع الحد امام العلاقات المضرة بالتجربة ?لجديدة وقد تسلم الدكتور والحكم الدولي السابق علاء عبد القادر مهمة الاشراف على هذه المراكز خلفا للمستشار الرياضي لوزارة الشباب والرياضة حسن علي كريم وتمت عملية الانتقال بشكل سلس وروتيني مقبول. الا ان هموم الواقع الاقتصادي الصعب الذي يمر به الوطن اليوم والازمة الاقتصادية التي تعصف بالبلد واثرها على القطاع الرياضي قد القت بظلالها على المراكز التخصصية للموهبة الرياضية ودفعت بوزارة الشباب والرياضة لتقليص التخصيصات والحد من الصرف وابعاد البعض من المدربين والاداريين واختصار عدد المتدربين مما اشاع في المراكز التخص?ية الخوف على مستقبلها والشعور بان حلها والغاءها امر قادم لامحال وبالتالي ذبح تجربة عراقية يمكن لها ان تشكل ينبوعا للابداع والبطولات. عليه اقول بان ما يمر به الوطن من ظروف استثنائية لايمكن لها ان تقتل جنينا رياضيا يمكن له ان يمثل مستقبل الرياضة العراقية وهنا يمكن لوزارة الشباب والرياضة ان تتصرف بحكمة وعلمية للمحافظة على هذا المنجز الحضاري الرياضي الراقي من خلال ازالة حالات الترهل والاعداد الزائدة من مدربين واداريين ولاعبين ولكن بشكل علمي وواقعي، بعيدا عن القطع والابعاد القسري مع امكانية ابقاء المتطوعين والر?غبين بالعمل المجاني . فالمواهب والمتميزون هم مادتنا الاولية لخلق وصناعة ابطال المستقبل من الرياضيين فلا تضيعوا هذه الفرصة الذهبية بحجة التقشف والاقتصاد فالرياضة قطاع حيوي مهم يساهم في بناء وترصين وحدة المجتمع الرياضي وشد لحمة ابنائه من شمال زاخو حتى جنوب الفاو.
 
منعم جابر
 
 
***********
 
 رودريجيز يشارك في التدريبات ويقترب من العودة الى ريال مدريد
وكالات- طريق الشعب
اقترب صانع الألعاب الكولومبي جيمس رودريجيز من العودة إلى صفوف ريال مدريد الإسباني بعد مشاركته في تدريبات الفريق يوم الثلاثاء الفائت. وابتعد جيمس رودريجيز عن صفوف النادي الملكي منذ أوائل شباط الماضي بعد خضوعه لجراحة عقب تعرضه لكسر في مشط القدم خلال المباراة أمام إشبيلية.
ويعمل رودريجيز المنضم إلى ريال مدريد قادما من موناكو الفرنسي الصيف الماضي بعد تألقه بشكل مذهل مع المنتخب الكولومبي في مونديال البرازيل، على برنامج خاص لاستعادة لياقته البدنية منذ اسبوع لكنه انضم اليوم الى التدريبات الجماعية للمرة الأولى منذ فترة طويلة.
ونشر رودريجيز صورة له على شبكة التواصل الاجتماعي "تويتر" وهو يشارك في تدريب ريال مدريد، معلقا "كل يوم اقترب (من العودة) وبمنتهى الحماس".
 
**********
 
اليوم في دوري الدرجة الأولى لكرة السلة
 
وكالات- طريق الشعب
تنطلق اليوم الخميس نهائيات دوري أندية الدرجة الأولى لكرة السلة في قاعة الشعب الرياضية المغلقة.
ويلعب في الساعة الثانية من ظهر اليوم فريقا الناصرية والاعظمية، تليها مباراة سولاف الجديد والكفل، على ان تقام يوم غداً الجمعة مباراتان، يلتقي في الأولى فريقا الاعظمية والكفل، تليها مباراة الناصرية وسولاف الجديد.
وتختتم المنافسات يوم السبت المقبل بإقامة مباراتين، اذ يلعب أولاً فريقا سولاف الجديد والاعظمية، تليها مباراة الكفل والناصرية، ويتأهل الفريقان الأول والثاني في جدول الترتيب الى مصاف أندية الدرجة الممتازة.
يذكر أن الأندية الأربعة التي تأهلت الى المراحل النهائية خاضت مباراتين في الدور ربع النهائي (ذهاب وإياب)، اذ فاز الاعظمية على أمام المتقين في بغداد بنتيجة 75 � 52 نقطة وجدد فوزه في كربلاء بنتيجة 81 � 78 نقطة، وتغلب الناصرية على الإسكان في بغداد بنتيجة 63 � 53 نقطة، فيما خسر مباراته التي جرت في الناصرية بواقع 59 � 50 نقطة، بيد ان فريقي الكفل وسولاف الجديد تأهلا الى هذا الدور لعدم حضور الفريقين المنافسين.
 
 
**********
 
علي بهجت : حان الوقت لتكرار انجاز المكسيك 86
 
 
وكالات- طريق الشعب
اعتبر لاعب نادي الشرطة والمنتخب العراقي لكرة القدم، علي بهجت انه حان الوقت لتكرار انجاز المكسيك 1986، عندما وصل منتخب اسود الرافدين لنهائيات كاس العالم للمرة الاولى في تاريخه. واكد "ليس هنالك ثمة شيء يقف بوجه العراق من اجل التأهل لنهائيات كاس العالم في روسيا صيف العام 2018 ".
واشار بهجت الى ان: "تشكيلة منتخب العراق تضم لاعبين ذوي خبرة كبيرة مثل القائد والهداف يونس محمود والمدافع سلام شاكر إلى جانب تواجد لاعبين على مستوى فني عال".ولفت بهجت الى ان: "تشكيلة منتخب اسود الرافدين تضم حاليا لاعبين يمتلكون الرغبة والطموح والحرص بغية تحقيق حلم الجماهير الرياضية العراقية بالتواجد ضمن اكبر تظاهرة كروية على الكرة الارضية".وشدد بهجت على ان: "تواجد اللاعبين المحترفين والمغتربين امر خدم الكرة العراقية بسبب خبرتهم وتجربتهم فضلا عن مهارتهم العالية وتعودهم على اللعب في البطولات الكبرى".كاشفا عن ?ن: "اللاعبين المغتربين مثل جوستن ميرام وياسر قاسم واحمد ياسين وغيرهم كانوا اضافة فنية الى تشكيلة منتخب اسود الرافدين".يذكر ان المنتخب العراقي سيواجه منتخب الكونغو الديمقراطية وديا في يومي الـ 28  و الـ 31  من شهر اذار الحالي في دولة الامارات العربية المتحدة بقيادة المدرب الوطني الجديد اكرم احمد سلمان يساعده نزار اشرف وعماد هاشم مدربا لحراس المرمى.
 
 
******************
 
العراق يشارك بخمسة لاعبين
في بطولة العالم للتايكواندو
 
وكالات- طريق الشعب
أعلن الاتحاد العراقي المركزي للتايكواندو عن المشاركة في بطولة العالم، التي من المقرر أن تقام في تركيا.
وقال أمين سر الاتحاد سداد محمد، في تصريح صحفي"، إن "الاتحاد يأمل في أن تخصص اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية ميزانية الاتحاد كي نستطيع المشاركة في بطولة العالم في تركيا نهاية شهر نيسان المقبل".
وأوضح محمد أن "العراق سيشارك في بطولة العالم بخمسة لاعبين فقط.
 
 
************
 
مسرحية "الكالشيوبولي".. كوميديا سوداء دمرت جنة كرة القدم
 
 
متابعة «طريق الشعب»
عاش جمهور الكرة الايطالية على وقع أحداث فصول مسرحية الكالشيوبولي على مدار اليومين الماضيين بعد أن برأت المحكمة الجنائية لوتشيانو موجي المدير الرياضي السابق لفريق يوفينتوس وأنطونيو جيراودو المدير التنفيذي السابق للسيدة العجوز من تهمة الاحتيال الرياضي وإسقاط أحكام السجن الصادرة بحق هذا الثنائي مع بقاء عقوبة الحرمان من مزاولة أي عمل رياضي مدى الحياة وهو الذي صدر من المحكمة الرياضية .
 
صدور هذا الحكم جاء لكي يغلق الملف الجنائي لهذه القضية التي زلزلت أركان كرة القدم الايطالية، ولكن يبدو أنه فتح أبواب الجدل بين عشاق جنة كرة القدم مرة أخرى بعد أن حاول الجميع أن يتناسى هذه المأساة دون جدوى .واشتعلت حرب كلامية كبرى بين جماهير فريق يوفينتوس وبعض جماهير الأندية الايطالية الأخرى وبالأخص عشاق فريق الانتر على صفحات مواقع التواصل الإجتماعي وتضاربت الآراء حول تفسير هذا الحكم، هل هو تبرئة للسيدة العجوز من هذه التهمة التي لطخت ثوبها الابيض والأسود ؟ هل هي اولى خطوات إستعادتها اللقبين الذين تم إهداؤهما?للنيراتزوري من دون وجه حق "كما يرى جمهور يوفينتوس" ؟ أم انها خطوة متأخرة عديمة القيمة والفائدة لا تسمن ولا تغني من جوع ؟ وإذا ما نظرنا إلى الامر من زاوية مختلفة سنجد أن هذه القضية لم تنل من يوفينتوس وسمعته فقط، بل أنها دمرت كرة القدم الايطالية وانهكت جسدها تماما على مدار السنوات الأخيرة حتى صار جسدا هزيلًا لا يقوى على مواجهة أعباء الحياة والمنافسة على الساحة الأوروبية والعالمية، أين كرة القدم الايطالية الآن وأين تصنيفها ؟ ما هو حجم انجازات الأندية الايطالية على الساحة الأوروبية منذ أن تم فتح ملف هذه القضية?؟
قضية أطاحت بأقوى فريق ايطالي حينها ودمرت جيلًا لن يعوض، مهما كان الحكم ومهما كان تفسيره من سيعوض السيدة العجوز عن هجرة أحفادها الجماعية ؟
من سيعوض جمهورها عن لحظات الألم أثناء متابعة فريقهم وهو يشارك في دوري الدرجة الثانية ؟
فريق كان يضم بين صفوفه ابراهيموفيتش وبافيل نيدفيد وباتريك فييرا وايمرسون وزامبروتا وكانافارو وبوفون وديل بييرو وكامورانيزي وتريزيغيه تم تدميره بالكامل ومنذ ذلك الوقت لم نر أي انجاز ايطالي على المستوى الأوروبي بإستثناء تتويج انتر مورينيو في عام 2010 ومن قبله آخر ألقاب ميلان الأوروبية أمام ليفربول في صيف 2007 . من سيعوض عشاق الكرة الايطالية عن الهجرة الجماعية لنجوم كرة القدم عن بلاد الكالتشيو التي أصبحت سيئة السمعة؟
وبعد أن كان الدوري الايطالي هو الحلم الكبير لأي لاعب كرة قدم صار الأختيار المستحيل حتى لأنصاف اللاعبين وأشباههم، فمن سيرغب أن يخوض مغامرة محفوفة بالمخاطر في دوري الفضائح والمافيا والمراهنات والرشاوى ؟!
في أي بطولة دولية كان للكالتشيو النصيب الأكبر من التمثيل والمساهمة بلاعبيه، انظروا إلى نهائي يورو 2000 وحاولوا استعادة الأسماء المشاركة في هذه المباراة التي جمعت بين منتخبي فرنسا وايطاليا،
كم عدد اللاعبين المنتمين لأندية ايطالية ؟ وبعد أن تم فتح ملف هذه القضية دعونا نعقد مقارنة سريعة بين مردود ايطاليا على مستوى الأندية والمنتخبات قبل عام 2006 وبعده، حتى أن تتويج المونديال الأخير للكرة الايطالية على الأراضي الالمانية اعتبره البعض حفل وداع وتأبين لكرة القدم الايطالية العريقة الممتعة، أما ما سيأتي بعد هذا التاريخ لن يحمل من ذكرياتها سوى الاسم فقط. احكموا ببراءة موجي او اسجنوه، اعدموا موراتي او اطلقوا سراحه، احرقوا مكاتب المراهنات واقتلوا جميع الحكام المتهمين، افعلوا ما تشاءون ..
ربما ستعيد أحكامكم بعضا من هيبة السيدة العجوز وكرامتها وسمعة كرة القدم الايطالية بأكملها، ولكن هل ستعيد أمجادها وصولاتها وجولاتها؟ هل ستعيد الكالتشيو إلى مكانته السابقة بين الدوريات الأوربية؟ هل ستنقذ أنديته من أزماتها المالية الطاحنة؟ اخشى أن تكون الإجابات منحصرة بين حرفي اللام والألف.
 
******************
ص 16
 
 اخر الكلام  ...
 
 
 
دينار عراقي
 
لو حاول أحد أن يستبدل العُملة العراقية في إحدى محلات الصرافة في بيروت أو القاهرة أو عمّان او اسطنبول، فسيجد ان دينارنا يستبدل هناك بأسعار أرخص مما لو استبدل في العراق.
لا أتحدث هنا عن فارق هامشي أو عمولة، إنما عن فرق في السعر يصل الى 7بالمائة وهي نسبة عالية. فما السبب في تصوركم؟.
لست خبيراً إقتصادياً لأفتي في الأسباب لكن يمكن هنا أن نجمع بضعة حقائق تساعدنا في فهم حركة العملة العراقية.
فقد الدينار العراقي مؤخراً ما يقرب 4 بالمائة من قيمته، وإذا فهمنا ان مقدار النقد الورقي المطروح من قبل البنك المركزي العراقي يبلغ ما قيمته 30 مليار دولار فهذا يعني خسارة تعادل أكثر بقليل من مليار دولار تحمّلها المواطن العراقي.. لأن قيمة راتبه أو مدخراته السائلة بالدينار العراقي قد انخفضت مع هذا التضخم الفجائي .
وإذا علمنا أن»ثروة» الفقراء هي مدخراتهم النقدية البسيطة والأوراق النقدية التي ينالونها يومياً لقاء عملهم، بينما تكون «ثروة» الأغنياء على شكل أموال عينية وعقارات وسلع، فهذا يعني أن الخاسر الاكبر هم الفقراء تحديداً، لأن خبز يومهم يعتمد على ما يدفع لهم نقداً وليست لديهم عقارات ترتفع أثمانها بالدولار.
لكن، لماذا فقد الدينار العراقي هذه النسبة من قيمته؟
سحبت الحكومة مؤخراً مبلغاً ضخماً عبرالأذونات الخاصة بالخزانة وذلك لتسديد مستحقات شركات النفط الأجنبية العاملة بعقود الخدمة. هذا يعني أن واردات النفط الخام لم تعد تكفي هذه المستحقات، وحتى يحقق العراق ريعه الصافي المعقول وجب أن يزيد الإنتاج الى ما فوق 3 ملايين برميل في اليوم وأن يرتقي سعر النفط الخام الى ما يقارب المائة دولار للبرميل..وهذه كلها خارج المتاح حالياً، بل إن هناك جهوداً دولية للإبقاء على سعر الخام عند حدوده الحالية.
المحصلة هي كالتالي: حكومتنا لم تأخذ بنظر الإعتبار أن سعر الخام يمكن أن يتدهور الى هذه الصورة، لحظة اتفاقها مع الشركات النفطية .
وحكومتنا لم تحسب حسابها أن قيمة الدينار العراقي إذا تجاوز هبوطها 10 بالمائة فإنه سيتحول الى عملة «قلقة»، خاصة بعد السحب الضخم الأخير لتسديد مستحقات الشركات.
كما أن 10 سنوات من الوظائف والتعيينات في وزارة النفط والرواتب الضخمة لم تنجح في تطوير كادر يغنينا عن الكوادر الأجنبية.
 وأخيراً ..فإن الإتفاقات النفطية لم تشترط على الشركات الإستعانة بنسبة عالية من الكوادر العراقية، كي نظفر على الأقل بوظائف محلية... كل هذا لابد ان يظهر على شكل صداع يعاني منه الدينار العراقي وجيوب الفقراء.
 
قيس قاسم العجرش
 
 
****************
 
شعارات الذكرى الحادية والثمانين لتأسيس الحزب الشيوعي العراقي
 
- نظام المحاصصة الطائفية: محنة للشعب .. ازمة للوطن
- خيارنا الدولة المدنية الديمقراطية  والعدالة الاجتماعية
-  حماية اموال الشعب يتطلب ارادة صلبة في التصدي للفساد ومحاسبة حازمة للفاسدين
-  دعم الصناعة الوطنية وحماية المنتج الوطني مطلب اقتصادي واجتماعي ملح
 
***********
 
حميد مجيد موسى.. على "راديو الناس"
 
يبث راديو "الناس" في بغداد اليوم الخميس، حلقة خاصة مع سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي الرفيق حميد مجيد موسى لمناسبة الذكرى الـ (81) لتأسيس الحزب.
وذلك في تمام الساعة 11 صباحاً، على التردد 96.5 FM
 
 
**********
 
فضائية ريكا
 
التقطوها بين الرابعة والسادسة مساء على نايل سات، التردد 11158 معدل الترميز 27500 الاتجاه عمودي V.
من برامج اليوم الخميس 26 آذار 2015
ندوة رابطة الأنصار بعنوان (الإشكالية بين المثقف والسلطة السياسية)
برنامجنا ليوم الجمعة 27 آذار 2015
برنامج ذاكرة وطن (عرض الفلم الوثائقي.. الهروب من سجن الحلة)
 
 
***********
 
طاولة "طريق الشعب" في الكريمات
بغداد - ماجد مصطفى
في مناسبة الذكرى الـ 81 لتأسيس الحزب الشيوعي العراقي، أقامت منظمة الصالحية للحزب، أمس الأول الثلاثاء، طاولة إعلامية في منطقة الكريمات وسط بغداد.
ووزع كادر الطاولة على المواطنين، نسخا من "طريق الشعب" ومن بيان اللجنة المركزية للحزب الصادر في مناسبة العيد الـ 81، فضلا عن أعداد من مجلة "الشرارة".
وتحدث القائمون على الطاولة إلى المواطنين عن النضال الوطني للحزب، ودفاعه عن مصالح الكادحين وحقوقهم المشروعة منذ تأسيسه ولغاية الآن.
 
**********
 
في عيد الأم.. رابطة المرأة
في ميسان تزور  النسوة المسنات
 
 
العمارة – طريق الشعب
في مناسبة عيد الأم 21 آذار، زار وفد من رابطة المرأة العراقية في ميسان، ومن مجلس محافظة ميسان، دار رعاية المسنين في المحافظة، وقدم التهاني للنسوة المسنات المقيمات في الدار. ووزع وفد رابطة المرأة المتمثل بالرابطيات برافدا علي عودة والمحامية سعيدة مطشر وصفاء ذياب ورئيسة منظمة الحياة لرعاية الاطفال دنيا، فضلا عن الباحث الاجتماعي حمزة مكي اللامي، مبالغ مالية وورداً على النسوة المقيمات في الدار. فيما وزعت عضو مجلس محافظة ميسان، ومسؤولة لجنة منظمات المجتمع المدني في المجلس، سهام العقيلي، هدايا على النسوة ذاتهن. وفي الختام عبرت مديرة الدار لمى ل?يف، عن شكرها وتقديرها للوفد الزائر.
 
 
**********
 
نقطة ضوء ...
العروض المجانية.. وداعا !
 
عندما تسنمت مسؤولية قسم العلاقات والإعلام في دائرة السينما والمسرح، ابتداء من الشهر السابع في العام الماضي، قدمت مذكرة، للمدير العام شرحت له فيها أهمية أن تكون العروض المسرحية التي تقدمها الدائرة مدفوعة الثمن، اي عبر شباك التذاكر. وبررت، حينها، طلبي هذا بأسباب ثلاثة: أولها أن النظام السابق الذي اطلق مبدأ العرض المجاني لم يفعل ذلك رغبة في خدمة الجمهور بل كان غرضه الأساسي هو ترويج فكر الحزب الحاكم انذاك، ومحاولة لتبييض وجهه باعتباره راعيا للثقافة! (كانت الفرق المسرحية الاهلية قبل ذاك تعتمد على شباك التذاكر م? اجل تأمين مستلزماتها المالية من خلال تقديم مسرحيات شعبية غاية في الروعة والتهذيب مثل فرقة المسرح الفني الحديث والمسرح الشعبي وفرقة مسرح اليوم)،  أما السبب الثاني فهو عدم استيعابي فكرة أن يبذل الفنان جهودا كبيرة لانجاز عمله ثم يقدمه مجانا. وكان السبب الثالث إدراكي أهمية إسناد الدائرة بموارد مالية باعتبارها تعتمد على التمويل الذاتي في انتاجاتها الفنية.
وقد وافق المدير العام آنذاك على ما جاء في مذكرتي، علما اني اقترحت سعر تذكرة الدخول ب 5 آلاف دينار ومنح وزارة التربية سعرا خاصا لتشجيع الطلبة على المجيء إلى المسرح.
ولكن جابهتني حينها أصوات بعض الفنانين الذين صعب عليهم استيعاب التغيير الكبير الذي حصل بعد زلزال 2003 الذي قوض الكثير من مسلمات النظام الشمولي وفتح آفاقا كبيرة لكي تعلو كلمة ثقافة ويزدهر الفن باعتباره مبعثاً للجمال وليس بوقا لرأس نظام أو لحزب بعينه.
للأسف لم نفعل ما تمنيت وراح المقترح يغط في نوم عميق في إدراج مكتبي حتى دخولنا هذه السنة التي لم تبشر الثقافة بخير يذكر رغم التغيير الكبير الذي حصل في قمة الوزارة وفي بعض دوائرها المهمة. إذ أن موازنة 2015 خفضت من حصة وزارة الثقافة، والأخطر في الأمر هو توقف السلفة التشغيلية، على ضآلتها، الممنوحة لدائرة السينما والمسرح والمخصص جزء منها للنتاجات الفنية سينمائية كانت أم مسرحية.
وهكذا تجد الدائرة نفسها اليوم مضطرة الى أن تعتمد شباك التذاكر وسيلة لتقديم مسرحياتها وافلامها وفنونها الشعبية لأن وزارة المالية كما قلنا، ألغت نهائيا المعونة الإنتاجية التي تسمى السلفة التشغيلية، خاصة أن الاجور اليومية تدفع من تلك السلفة. ليس هذا فقط بل بدأ البحث جديا عن موارد مالية أخرى كالتنسيق مع شبكة الإعلام العراقي وطلب موافقتها على شراء الأعمال الفنية للدائرة ودعوة الجهات المستثمرة في الدعاية والاعلان للتفاوض معها من أجل خدمة الطرفين ماليا.
وهكذا.. سيكون آخر العروض المجانية في يوم غد الذي يصادف يوم المسرح العالمي والذي سيجرى فيه احتفال كبير بهذه المناسبة تتخلله الموسيقى والرقص وعرض مسرحي جديد.
سيكون احتفالاً بالمنجز رغم الشح المالي.. وإذا ارتاحت النفوس غنت ..أما إذا توافقت من أجل إبداع حقيقي بعيدا عن المصالح الشخصية فإنها ستقدم الكثير للناس أصحاب المصلحة الحقيقية في الجمال والفن والثقافة..
 
طه رشيد
 
 
**********
 
احتفاءً بالكاتب والمخرج أحمد هاتف
 
بغداد – غالي العطواني
احتفى الملتقى الإذاعي والتلفزيوني في الاتحاد العام للأدباء والكتاب، أمس الأول الثلاثاء، بالكاتب والمخرج أحمد هاتف، الذي تحدث عن تجربته في كتابة السيناريو والإخراج، أمام حشد من الفنانين والأدباء والمثقفين والناشطين المدنيين.
 
أدار جلسة الاحتفاء التي أقيمت على قاعة الجواهري في مبنى الاتحاد، د. صالح الصحن، الذي قدم سيرة المحتفى به مشيرا إلى انه استوفى الشروط الجمالية لمهنة الإخراج التلفزيوني والمسرحي والسينمائي، وأجاد في كتابة الشعر والقصة والنص المسرحي، مضيفا ان من بين أهم أعماله التلفزيونية، تأليفا، هي: "الوصية"، "الغرباء"، "عشاق"،  "هستيريا"، "انفلونزا"، و"كوبرا"، وان آخر أعماله مسلسل "إعلان حالة حرب".
ولفت د. الصحن إلى ان المحتفى به ألف عددا من المسرحيات، من بينها "الهجرة إلى الحب"، و"بيان أول للنهاية".
بعد ذلك تحدث هاتف عن سيرته الذاتية، موضحا انه ولد في مدينة الحلة، وعشق الفن منذ طفولته، لا سيما حينما شاهد فيلما سوفيتيا في إحدى دور العرض في المدينة.
وتطرق المحتفى به إلى دراسته في معهد الفنون الجميلة عام 1979، وعمله إلى جانب طه عارف ومظهر عارف وعلي الانصاري ومهند الانصاري والراحل صادق علي شاهين، مشيرا إلى ان هؤلاء علموه الكثير في مجال الإخراج، وهو لا يزال مدينا لهم بالكثير.
وبيّن المحتفى به انه درس تجارب كثيرة في مجال كتابة السيناريو، فقد قرأ لصباح عطوان، ومعاذ يوسف، وعبد الوهاب الدايني، وكامل العزاوي، لافتا إلى ان أهم أعماله التلفزيونية هو مسلسل "عشاق" الذي يتناول يوميات حي بغدادي بسيط في كل مكوناته، وهو من إخراج علي أبو سيف، وبطولة عز الدين طابو والراحل عبد الخالق المختار.
وتحدث هاتف عن الفنان الراحل سليم البصري، ذاكرا انه من بين أهم كتاب السيناريو في العراق، نظرا للسحر الجمالي البسيط في كتاباته.
وفي الختام قدم الشاعر ألفريد سمعان لوح أحمد المظفر للإبداع إلى المحتفى به.
 
 
************
 
بين أهالي قلعة سكر
شهيد الغالبي في ندوة جماهيرية
 
 
الناصرية- محمد العتابي
عقدت منظمة الحزب الشيوعي العراقي في قضاء قلعة سكر في محافظة ذي قار، الاثنين الماضي، ندوة جماهيرية موسعة في قرية السلام التابعة للقضاء، تحدث فيها عضو مجلس محافظة ذي قار الرفيق شهيد الغالبي، وحضرها جمع من شيوخ العشائر ووجهاء القرية.  الندوة التي عقدت في مضيف السيد علي الشويلي وسط القرية، افتتحها الغالبي بالحديث عن آخر المستجدات على الساحة السياسية والعسكرية العراقية، متطرقا إلى النصر الذي حققه أبناء القوات الأمنية والحشد الشعبي، على الإرهابيين، وقال: "ان العراق يخوض حاليا معركة حاسمة مع الإرهاب الذي يتسلح من كل أنحاء العالم،  ليقتل ?لأبرياء". وتطرق الغالبي إلى طبيعة التحالفات داخل مجلس المحافظة، وإلى السعي لتشكيل حكومة محلية قوية تقدم الخدمات للمواطنين، ثم استمع إلى مطالب أهالي القرية، التي تمثلت بفتح مدرسة ابتدائية، لكون أبناؤهم يضطرون للذهاب إلى المدارس التي تبعد عن سكنهم كيلومترات عدة، وطالبوا أيضا بمتابعة إنجاز الطريق الذي يربط القرية بمركز القضاء.  ووعد الغالبي أهالي القرية بإيصال مطالبهم إلى مجلس المحافظة من أجل إجراء اللازم.
 
 
********************
 
نحو اتفاقات سياسية تحد من الاحتقان الطائفي
 
بغداد - عماد جاسم
يعرب سياسيون ومتابعون عن قلقهم من ان تنتج عمليات تحرير المناطق المحتلة من قبل تنظيم داعش الإرهابي، حالة من الانتقام العشائري والطائفي في بعض المدن والقرى المحررة، مطالبين بالتحرك السريع تجاه إبرام اتفاقات سياسية وعشائرية تضمن نجاح سير عمليات التحرير دون حدوث مشكلات انتقامية عرقية او طائفية. ويشير د. قولو سنجاري عضو مفوضية حقوق الانسان، انهم كمفوضية وجهوا خطابات صريحة إلى القوى السياسية والحكومة، لتوخي الحذر من حصول حالات انتقام عشائرية او قبلية او طائفية بعد عمليات التحرير العسكرية التي تنفذها قوات الحشد الشعبي والقوات العسكرية بم?تلف صنوفها.  اما النائب عن التحالف الوطني سليم شوقي فيؤكد ان هناك حراكا فاعلا باتجاه عقد اجتماعات ومؤتمرات عدة في هذه الأيام، من أجل ترسيخ فكرة المصالحة الوطنية عبر اخذ التعهدات من شيوخ العشائر بإخماد نار الفتنة الطائفية والعشائرية، وتبني لغة العقل والتسامح بعد عمليات تحرير المناطق المحتلة من قبل تنظيم داعش، مشيرا إلى ان غالبية القوى السياسية شكلت لجانا تعمل اليوم بشكل مستمر للخروج بنتائج ايجابية حول هذا الخصوص.
 فيما يستبعد النائب عن محافظة الموصل عبد الرحمن اللويزي ان تحدث مشكلات انتقامية وخلافات عشائرية او طائفية بعد انتهاء عمليات التحرير في مناطق محافظة صلاح الدين، "لأن العشائر في المحافظة متجانسة ومن طائفة واحدة في اغلبها، وهو ما قد لا يحدث في الموصل بحكم وجود مناطق متنازع عليها وعشائر وقبائل من أعراق وقوميات متعددة"، وشدد اللويزي على أهمية متابعة ما يحصل اليوم في ديالى من حالات انتقام طائفية، وما قد يحصل في الموصل بعد تحريرها.
 
 
*********
 
عيون المدينة ...
 
 
فرحان قاسم عن انتفاضة آذار 1991
في مناسبة الذكرى الـ 81 لميلاد الحزب الشيوعي العراقي، يضيّف الملتقى الثقافي في منظمة الصالحية للحزب، غدا الجمعة، عضو مجلس محافظة بغداد الرفيق فرحان قاسم ليتحدث عن انتفاضة آذار 1991 ودور الشيوعيين العراقيين فيها. كذلك يتحدث عن الواقع الخدمي في عموم محافظة بغداد.
تبدأ الجلسة في الساعة الرابعة عصرا في "كازينو جواد" وسط منطقة الكريمات.
 
افتتاح منتدى الشاعر أبو سرحان
تفتتح اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في مدينة الثورة (الصدر)، غدا الجمعة، "منتدى الشاعر ذياب كزار (أبو سرحان) الثقافي" في مقرها.
وتتضمن مراسيم الافتتاح حفلا فنيا وأدبيا يبدأ في الساعة الرابعة عصرا، على قاعة اللجنة المحلية الكائنة في منطقة الطالبية.
 
مهرجان شعري في المحمودية
تقيم منظمة الحزب الشيوعي العراقي في قضاء المحمودية في بغداد، غدا الجمعة، مهرجانا شعريا للشباب في مناسبة الذكرى الـ 81 لميلاد الحزب.
يبدأ المهرجان في الساعة العاشرة صباحا على قاعة الشهداء في مبنى المنظمة.
 
معرض تشكيلي لـ سبتي الهيتي
يقيم الشاعر والرسام سبتي الهيتي، غدا الجمعة، معرضا تشكيليا شخصيا، برعاية محافظ بغداد علي التميمي.
يفتتح المعرض في الساعة العاشرة صباحا في المركز الثقافي البغدادي � شارع المتنبي.
 
«الصبي في البيجامة المخططة»
يعرض نادي سينما الشباب، هذا اليوم الخميس، الفيلم الأمريكي البريطاني الموسوم "الصبي في البيجامة المخططة"، من إخراج مارك هيرمان.
يتحدث الفيلم عن صبيين يعيشان في بولندا في فترة الاحتلال النازي للبلد، وان احد هذين الصبيين ابن جنرال نازي، والآخر معتقل يهودي. ويجسد الفيلم حالة الصداقة الإنسانية التي تنشأ بين الصبيين، رغم كونهما من عائلتين مختلفتين. 
يبدأ العرض في الساعة الرابعة عصرا، على قاعة منتدى "بيتنا الثقافي" في ساحة الأندلس.
والدعوة عامة.
 
الإعلامية سها الشيخلي في ملتقى الخميس
يضيّف ملتقى الخميس الإبداعي في الاتحاد العام للأدباء والكتاب، الإعلامية سها الشيخلي، لتتحدث عن تجربتها في الصحافة والإعلام.
يدير الجلسة الفنان ستار الناصر، وتبدأ في الساعة الواحدة بعد ظهر هذا اليوم الخميس على قاعة الجواهري في مبنى الاتحاد � ساحة الأندلس.
 
فيلم هندي في نادي سينما الأدباء
يعرض نادي السينما في الاتحاد العام للأدباء والكتاب، غدا الجمعة، الفيلم الهندي الموسوم "رانغ دي باسانتي".
يبدأ العرض في الساعة الرابعة عصرا في مبنى الاتحاد � ساحة الأندلس.
والدعوة عامة.
 
لمحة تاريخية عن المجالس البغدادية
يضيّف المركز البلجيكي للثقافة والفنون والآداب، هذا اليوم الخميس، الباحث عادل العرداوي ليقدم ندوة بعنوان "لمحة تاريخية عن المجالس البغدادية الثقافية".
تبدأ الندوة في الساعة الرابعة والنصف عصرا، على قاعة المركز في شارع السعدون � قرب فندق بغداد.
 
ندوة في النقابة الوطنية حول «خطاب العنف والكراهية في الصحافة العراقية»
تنظم النقابة الوطنية للصحفيين العراقيين ندوة حوارية بعنوان " خطاب العنف والكراهية في الصحافة العراقية" يتحدث فيها الدكتور كامل القيم , أستاذ الاتصال في جامعة بابل .
تعقد الندوة يوم السبت القادم المصادف 28/3/2015 في الساعة الثانية مساءً في مقر النقابة الكائن في عمارة الطحان/ شارع السعدون ببغداد , مقابل فندق ومطعم أطلس . الدعوة عامة.
 
**********