العدد 153 السنة 80 الخميس 19 آذار 2015

 

تصفح بي دي اف

 
 

 

 

ص 1
 
المالية البرلمانية: ندرس الموضوع وسنقدم لائحة جوابية
الحكومة توقف العمل بـ"١٩" مادة من الموازنة وتطعن بها قضائياً
 
 
بغداد - نور الدين حسن
أكد المتحدث باسم رئيس الوزراء أن قرابة 19 مادة سوف يقدم الطعن بها من قبل مجلس الوزراء في المحكمة الاتحادية، لافتاً إلى أن المجلس أوعز إلى مؤسسات الدولة كافة بالتريث في تطبيق هذه المواد.
وفي حديث مع "طريق الشعب" أمس الأربعاء، قال سعد الحديثي المتحدث باسم رئيس الحكومة، أن "مجلس الوزراء خول رئيسه في جلسات سابقة، تقديم الطعن بالمواد المختلف عليها التي تتضمنها الموازنة"، لافتاً إلى أن "هذه المواد لم تكن موجودة في مسودة مشروع القانون الذي أعده المجلس".
وتابع الحديثي أن "هناك قرابة 19 مادة سوف يتم الطعن بها من قبل مجلس الوزراء لدى المحكمة الاتحادية"، مؤكداً أن "المجلس أوعز إلى مؤسسات الدولة كافة بالتريث في تطبيق بعض فقرات الموازنة إلى حين حسم الأمر قضائياً".
وبين المتحدث باسم رئيس الحكومة، أن "الطعن سوف يقدم في قريباً".
من جانبه، رأى رئيس كتلة التحالف المدني الديمقراطي في مجلس النواب، مثال الآلوسي ان "هناك بعض فقرات الموازنة التي تم التصويت عليه من قبل مجلس النواب لا تخدم سيادة الحكومة"، مبينا ان "قرار الطعن يخص مجلس الوزراء على وجه الخصوص".
وتابع الآلوسي حديثه مع "طريق الشعب" أمس الأربعاء، قائلا: أن "ميزانية 2015 فيها الكثير من المشاكل والنواقص، ولا سبيل لمجلس النواب ومجلس الوزراء سوى التعاون ووضع آلية من شأنها أن تحل هذه خلافات حولها".
ودعا الآلوسي "مجلس النواب الى تشكيل لجنة طوارئ مشتركة تستمر في اجتماعاتها مع الحكومة لتحل الخلافات".
من جهته، قال عضو لجنة المالية سرحان احمد سرحان، إن "الجهة الرسمية التي قدمت حتى الآن طعناً بشأن بعض فقرات الموازنة هي البنك المركزي العراقي، ومن حقه أن يطعن بقانون الموازنة لورود مادة قانونية لا تسمح له ببيع الدولار بأكثر من 75 مليون دولار يوميا"، لافتاً إلى أنه "قبل قانون الموازنة كان البنك المركزي يبيع من 250 الى 300 مليون دولار يوميا". وتابع سرحان حديثه مع " طريق الشعب " امس الاربعاء، قائلا: "نحن بدورنا كلجنة مالية سوف نزود اللجنة القانونية بالمواضيع المختلف عليها، من أجل دراستها ومطابقتها وتقديم لائحة ?وابية بخصوص ما تقدم من البنك المركزي أمام المحكمة الاتحادية". وبين أن "التريث بالعمل في بعض فقرات الموازنة ليس من شأن مجلس النواب، لأن هذا دور مجلس الوزراء". وأكد سرحان ان "جميع فقرات ومواد  الموازنة قانونية ودستورية ولم يكن هنالك اي خلاف فيها لكن البنك المركزي يرى ان هنالك خرقا دستوريا وقانونياً".
 
 
*****************
 
كل "نوروز" وشعبنا بخير
 
مع بدء الاحتفالات بأعياد نوروز، في مدن إقليم كردستان وبقية مدن العراق، حيث تؤثث الطبيعة سفوح الجبال والوديان بألوان الملايين من الورود، متناغمة مع ألوان الأزياء النسائية الكردية البهيجة، إيذانا بقدوم الربيع، تبارك أسرة "طريق الشعب" اهلنا في كردستان عيدهم القومي، متمنية ان يكون يوم نوروز فأل خير وسلام على العراقيين كافة.
 
************
 
بخلاف المطالب الوطنية.. المحاصصة "تفوز" برئاسات الهيئات المستقلة !
بغداد – طريق الشعب
بالرغم من إعراب الحزب الشيوعي العراقي ومعه الأحزاب الوطنية في أكثر من مناسبة، عن رفضه لتشويه الكتل السياسية المتنفذة لمفهوم التوازن من خلال نهج المحاصصة الطائفية والأثنية، وتحذيره من خطورة اعتماد مبدأ المحاصصة في توزيع رئاسات الهيئات المستقلة، بالرغم من المطالب الشعبية بترك هذا النهج المقيت، تم توزيع رئاسات الهيئات المستقلة وفق المبدأ سيئ الصيت، الذي يتضمن مخالفة صريحة لـ"روح الدستور".
وقال النائب عن اتحاد القوى الوطنية، فارس طه، لصحيفة "القدس العربي" اللندنية، ان "التحالف الوطني نال حصة الأسد من الهيئات البالغة 21 هيئة، حيث حصل على عشر هيئات مقابل ست هيئات لاتحاد القوى وخمس للتحالف الكردستاني"، مبينا ان "حصول كتلة اتحاد القوى على ست هيئات جاء بحسب التوزيع السكاني وعدد المقاعد النيابية التي حصل عليها والبالغة 31 بالمئة".
ورأى ان "توزيع الهيئات المستقلة جاء كأحد ثمار لجنة التوازن الوطني التي تحاول توزيع المناصب الحكومية بعدالة بين القوى السياسية"، مؤكدا أن توزيع الهيئات بالأسماء لم تحدد كلها حتى الآن، ولكن هناك احاديث بأن من بينها هيئة الاستثمار وهيئة الاتصالات والإعلام العراقي التي كانت من حصة التحالف الوطني، وهي من الهيئات المهمة التي تؤدي مهام وزارة الاعلام سابقا وتشرف على وسائل الإعلام والاتصالات والانترنيت في العراق.
 
**********
 
الإقليم يعطل الدوام الرسمي ثلاثة أيام لمناسبة "نوروز"
السليمانية– طريق الشعب
أعلنت حكومة إقليم كردستان، تعطيل الدوام الرسمي لمدة ثلاثة أيام لمناسبة عيد نوروز، فيما هنأت قوات البيشمركة ومواطني الإقليم بهذا العيد.
وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة سفين دزيي في بيان صدر أمس، أطلعت عليه "طريق الشعب" انه "لمناسبة العيد القومي نوروز، ننحني إجلالاً وإكباراً لأرواح شهداء كردستان الأبرار وعوائلهم، ونهنئ البيشمركة الأبطال في جبهات القتال ضد الإرهاب ومواطني كردستان المناضلين وجميع الكرد في أنحاء العالم كافة ".
وأعرب دزيي عن أمله بأن "يكون نوروز في هذا العام حافزاً للإتحاد والوفاق وعيداً للإنتصار على الإرهاب والإرهابيين والتحرر من جميع تلك المعوقات التي نمر بها".
وأشار دزيي الى، أن "أيام 21 و22 و23 من هذا الشهر مثل كل عام  ستكون عطلة رسمية، على أن يستأنف الدوام الرسمي إبتداء من يوم الثلاثاء 24/3/2015".
ويحتفل الكردستانيون في الـ21 من آذار سنوياً بعيد نوروز الذي يعد عيداً قومياً وتاريخياً وتعبيراً عن "الحرية والتخلص من الظلم"، إضافة إلى أنه يمثل رأس السنة الجديدة في التقويم الكردي المعتمد منذ نحو من 27 قرناً.
 
 
*********
قوات البيشمركة تطهر قرية العزيرية جنوبي كركوك
 
بغداد - طريق الشعب
أعلنت قوات البيشمركة، أمس الاربعاء، تحرير قرية العزيرية التابعة لقضاء داقوق جنوبي كركوك، فيما اكدت سعيها لتطوير قرية العطشانة (جنوبي كركوك) في أقرب وقت.
وقال قائد قوات الحدود في محور كركوك فخر الدين عبد الله في تصريح صحفي، إن "قوات البيشمركة بدأت صباح اليوم عملية امنية لاستعادة قريتي العزيرية والعطشانة التابعتين لقضاء داقوق جنوبي كركوك".
وأضاف أن "المعركة استغرقت زهاء ثلاث ساعات في العزيرية واسفرت عن تطهير القرية على يد قوات البيشمركة".
وأشار الى أن "القتال يجري حاليا في قرية العطشانة ونحاول استعادة السيطرة على هذه القرية أيضا في أقرب وقت".
ومن جانبه قال مسؤول لجنة تنظيمات داقوق للاتحاد الوطني الكردستاني ادريس حاجي عادل ان" قوات البيشمركة تعمل على تطهير القرى كافة في اطراف داقوق جنوبي كركوك".
وأضاف عادل أن "قوات البيشمركة شنت هجوما بالقصف المدفعي والصاروخي على قريتي العزيرية والعطشانة التابعتين لناحية داقوق (جنوبي كركوك) وتمكنت من استعادة الاولى فيما تتواصل الاشتباكات لاستعادة الثانية بأسناد طيران التحالف الدولي ". وكان مصدر في قوات البيشمركة، قد افاد اليوم الأربعاء، ببدء قواتها قصفا مكثفا على قريتين، جنوبي كركوك،(250 كم شمالي بغداد)، تمهيداً لتحريرهما من عناصر (داعش) خلال الساعات المقبلة.
يذكر أن قوات البيشمركة حققت تقدماً في مواقع عدة جنوبي كركوك وغربيها كما حققت قوات الحشد الشعبي التركماني تقدماً أيضاً بالقرب من قصبة بشير.
 
 
***********
 
225 منطقة زراعية تحولت إلى سكنية في بغداد !
متابعة "طريق الشعب"
كشف عضو مجلس محافظة بغداد محمد الربيعي، أمس، عن تحول 225 منطقة من زراعية إلى سكنية في العاصمة، فيما دعا الحكومة الى اتخاذ إجراءات رادعة ضد المتجاوزين.
وقال الربيعي لوكالة "السومرية نيوز"، إنه "حذرنا في مجلس النواب منذ عام 2009 عندما كانت هناك 70 منطقة تحولت من زراعية إلى سكنية إلا انه ليس هناك من الدولة من يسمع هذه التحذيرات حتى زاد هذا الرقم وأصبحت هناك 225 منطقة تحولت من زراعية إلى سكنية".
وأضاف الربيعي أن "قوانين وزارة الزراعة لم تتغير بما يحفظ الأراضي الزراعية، كما أن غياب الإجراءات ضد المتجاوزين تسبب في استفحال هذه القضية"، داعياً الحكومة إلى "اتخاذ إجراءات رادعة ضد المتجاوزين".
وأكد الربيعي أن "بعض الأراضي أصبحت تباع الى أغنياء وأصبحت القضية تجارة لأموال غير شرعية"، لافتاً إلى أن "من لديه ارض وهو في الخارج ستستغل من قبل بعض الأشخاص".
وتعد قضية التجاوز على أراضي الدولة وعقاراتها مشكلة منتشرة في معظم الوحدات الإدارية في العراق، خصوصاً أنها أدت إلى تشويه التصميم الأساسي لمحافظة بغداد والمحافظات الأخرى، وحدثت معظم تلك التجاوزات بعد 2003، بحسب مراقبين.
 
**********
 
واشنطن تؤكد استمرارها "حليفاً قوياً" لبغداد
 
 
بغداد – طريق الشعب
أكدت الولايات المتحدة، أمس الأربعاء، أنها لا تزال تعتبر "حليفاَ قوياً" للحكومة العراقية في قتالها ضد (داعش)، وتساعد العراق على تحقيق "استقرار طويل الأجل".
وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، جين بساكي، خلال ايجازها الصحافي، أمس، بحسب ما نقله موقع الوزارة، إن "الولايات المتحدة لا تزال تعتبر حليفاَ قوياً للحكومة العراقية في قتالها ضد داعش، ومساعدة العراق في تحقيق استقراره الطويل الأجل".
وأضافت بساكي، أن "قوات التحالف تقدم الدعم للعمليات العراقية المهمة في الأنبار وكركوك، في الوقت الذي يخوض فيه العراق معركته في تكريت"، مشيرة إلى أن "طائرات الولايات المتحدة ودول التحالف الأخرى، ساندت القوات البرية العراقية في أكثر من 20 هجوماً شنته ضد مسلحي داعش في مناطق مختلفة من العراق، وجميعها كانت ناجحة، حيث نفذت تلك الطائرات أكثر من ألف و550 غارة دعما للقوات البرية العراقية".
وأوضحت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، أن "جهود الولايات المتحدة مستمرة في تدريب ومساعدة القوات العراقية بالتنسيق مع الشركاء الآخرين في التحالف، حيث تم تخرج ستة آلاف جندي من معسكرات التدريب والجهود مستمرة في مساعدات أخرى".
وبشأن دور القوات المسلحة العراقية وقوات الحشد الشعبي في معارك تكريت الأخيرة، ذكرت بساكي، أنه على "الرغم من ان اثارة النعرات الطائفية ستبقى تشكل قلقا عميقا بالنسبة للولايات المتحدة وهي تتابع سير العمليات، فان الكثير من الشخصيات السياسية والدينية العراقية بضمنهم قادة سنة أعربوا مؤخرا عن مساندتهم للعمليات العسكرية الجارية في تكريت ودور قوات الحشد الشعبي فيها".
وتابعت المتحدثة، أن "وزير الدفاع العراقي، خالد العبيدي، ورئيس حكومة إقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني، رحبوا بالدور الذي يقوم به المتطوعون المنظمون ضمن تشكيلات تحت سلطة الحكومة.
 
 
******************
 
التحقيق المركزية تؤكد اعتراف 17 متهما بمجزرة سبايكر وتعد بمحاكمة تاريخية
مصدر: الجثث التي عُثر عليها في مقبرة "البو عجيل" ليست لشهداء سبايكر
 
بغداد - طريق الشعب
افاد مصدر في الطب العدلي، بأن الجثث الـ١٣ التي عثر عليها في المقبرة الجماعية قرب قرى البو عجيل في محافظة صلاح الدين، لا تعود لشهداء سبايكر.
 
فيما وجه رئيس الوزراء حيدر العبادي، أمس الأربعاء الجهات الأمنية والعسكرية والمواطنين كافة، بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة للحفاظ على سلامة المقابر الجماعية من العبث، وعدم نبشها عشوائياً وترك الأمر للفرق الفنية والطبية المختصة.
في حين، أكدت محكمة التحقيق المركزية القبض على 17 متهماً اعترفوا تفصيليا باشتراكهم في مجزرة "سبايكر"، مشيرة إلى صدور أوامر قبض بحق 590 متهماً هارباً، ووعدت بمحاكمة تاريخية للجناة.
وقال المصدر في حديث مع "طريق الشعب" أمس الاربعاء، إن "الفرق الفنية التي قامت بفتح مقبرتين جماعيتين قرب قرى البو عجيل في تكريت، عثرت على ١٣ جثة فقط".
وأضاف المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه، أن "الجثث التي عثر عليها جميعها لاشخاص يرتدون بدلات برتقالية اللون كالتي يجبر تنظيم داعش ضحاياه الأسرى على ارتدائها"، مبيناً أن "المختصين من خلال الفحص الأولي للجثث قدروا ان زمن الوفاة لا يتجاوز ثلاثة أشهر، في حين مر أكثر من تسعة أشهر على مقتل شهداء سبايكر".
وأشار إلى ان"الضحايا الـ١٣ الذين تم العثور عليهم في المقبرة الجماعية، كانوا يرتدون ملابس سميكة تحت البدلات البرتقالية، ما يؤكد أن الوفاة حدثت اثناء فصل الشتاء البارد، وليست في الصيف الفصل الذي تم فيه أسر وقتل شهداء سبايكر".
واستدرك قائلاً، إنه "بالرغم من كل الأدلة الظاهرية التي تم التوصل إليها فأن الطبعات الوراثية هي الفيصل في تحديد هويات الضحايا الذين تم العثور على جثثهم".
إلى ذلك، نفى معهد الطب العدلي الأنباء التي تداولها بعض وسائل الإعلام والمواطنين حول منع المعهد استقبال عائلات مفقودي سجن بادوش ورفع الطبعات الوراثية الخاصة.
وأكد مدير المعهد الدكتور زيد علي عباس في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، أن "المعهد يستقبل عائلات مفقودي سجن بادوش وجميع المفقودين لأخذ عينات الطبعات الوراثية منهم".
وكانت غرفة عمليات الأمانة العامة لمجلس الوزراء قد أشرفت على عملية سحب الطبعات الوراثية من جميع عائلات ضحايا قاعدة سبايكر والمفقودين كافة في وقت سابق.
وفي السياق نفسه، قال بيان أصدرته الأمانة العامة لمجلس الوزراء :إن العبادي اطلع على التقرير الذي أعده فريق غرفة عمليات الأمانة العامة لمجلس الوزراء الذي رافق الوفد الفني والطبي إلى قرية ألبوعجيل لفتح المقبرة الجماعية التي عثر عليها، وقد رفع منها 13 رفاتا تم نقلها إلى معهد الطب العدلي في محافظة بغداد لرفع ومطابقة الطبعات الوراثية مع عائلات الشهداء
واضاف البيان، أن العبادي وجه الجهات الأمنية والعسكرية والمواطنين كافة، بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة للحفاظ على سلامة المقابر الجماعية من العبث، وعدم نبشها عشوائياً وترك الأمر للفرق الفنية والطبية المختصة.
إلى ذلك، قال رئيس محكمة التحقيق المركزية القاضي ماجد الاعرجي في تصريح صحفي، إنه التقى أمس الأربعاء عددا من ذوي ضحايا مجزرة سبايكر بحضور النائب عن التحالف المدني الديمقراطي فائق الشيخ علي.
وأضاف الاعرجي أنه "تم استعراض الإجراءات القضائية بحق المتهمين البالغ عددهم 17 الذين تم إلقاء القبض عليهم وتدوين أقوالهم قضائيا بالاعتراف بارتكابهم هذه المجزرة مع شركائهم الآخرين".
وأشار إلى "صدور أوامر قبض بحق 590 متهما بهذه الجريمة وحجز اموالهم المنقولة وغير المنقولة ومنع سفرهم إلى خارج العراق".
وتابع "أننا بانتظار ورود نتائج الفحص المختبري (DNA) لجثث الضحايا من أجل إحالة المتهمين الى المحاكم المختصة".
ولفت رئيس محكمة التحقيق المركزية إلى "أننا طمأنا أهالي الضحايا بسلامة الإجراءات القضائية وإدخال السكينة إلى قلوبهم"، مشددا على "ضرورة تنفيذ أوامر القبض بحق المتهمين الهاربين لغرض إجراء محاكمة تاريخية لهم".
أما بخصوص المتهمين العسكريين ، فقد أورد الأعرجي أن "اتخاذ الإجراءات القانونية في هذا الملف مناط حصرا بالمحاكم العسكرية استنادا إلى قانوني أصول المحاكمات العسكرية والعقوبات العسكرية".
 
 
****************
ص2

الزراعة: السماد القطري لم يصل بعد والحديث عن التلوث ليس حقيقياً
بغداد - طريق الشعب
نفى وكيل وزارة الزراعة، مهدي ضمد، أمس الأربعاء، ادعاءات برلمانية عراقية بشأن تلوث شحنات من السماد والعلف مستوردة من قطر، عادة أياها "عارية عن الصحة" لانها لم تدخل البلاد بعد، وأكد أن وزارة الزراعة تعتمد سلسلة إجراءات لضمان سلامة المواد المستوردة بالتعاون مع وزارة البيئة.
وقال ضمد، لوكالة "المدى برس" أمس، إن "الكلام الذي روج في وسائل الإعلام بشأن صفقة سماد اليوريا التي أبرمتها الوزارة، باطل ولا يمت للحقيقة بصلة"، عازياً ذلك إلى "أسباب عدة أهمها أن ذلك السماد محال على أربع شركات، اثنتان منها إيرانية وواحدة قطرية وأخرى جيكية".
وأضاف ضمد، أن "السماد الذي وصل الى العراق حتى الآن هو من شركات إيرانية فقط"، مؤكداً أن "السماد القطري لم يصل بعد".
 
 
القوة الجوية تلقي منشورات تؤكد أن "ساعة الحسم قريبة جداً"
الجبوري والنجيفي يتلقيان بالبارزاني.. وتحرير الموصل في مقدمة الموضوعات
  بغداد - طريق الشعب
"ساعة الحسم قريبة جداً"، هذه العبارة التي حملتها منشورات ألقتها طائرات القوة الجوية العراقية، تنبه أهالي الموصل إلى التهيؤ لمعركة التحرير التي غدت قريبة.
فيما تشهد الأوساط السياسية حراكا تنسيقياً من أجل اتمام اللمسات الاخيرة على العملية المرتقبة، فما أن وصل رئيس مجلس النواب سليم الجبوري إلى أربيل صباح يوم أمس، حتى لحق به نائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي، من أجل اللقاء برئيس اقليم كردستان للتباحث بشأن محافظة نينوى.
وفي المقابل، يحاول تنظيم داعش الارهابي أن يحصن مدينة الموصل من أي هجوم مرتقب، حيث أخذ بتسخير العديد من اهالي الموصل للعمل على حفر خندق حول المدينة، اسماه بـ"سور الخلافة".
 
لقاءات في أربيل
 
وأفاد مصدر مطلع، أمس الأربعاء، بأن رئيس البرلمان سليم الجبوري توجه الى مدينة اربيل لبحث ملف النازحين والاستعدادات النهائية لمعركة تحرير الموصل. في حين اكد نائب عن اتحاد القوى العراقية، ان نائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي وصل الى اقليم كردستان لبحث عدة مواضيع ابرزها التحضيرات لتحرير الموصل، وجاءت هذه الزيارة بالتزامن مع وصول رئيس البرلمان للمحافظة.
وقال المصدر، إن "رئيس البرلمان سليم الجبوري توجه برفقة نائبه الثاني آرام شيخ محمد وعدد من النواب الى مدينة اربيل للقاء رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني".
واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن إسمه أن "الجبوري سيبحث مع البارزاني مستجدات الاوضاع السياسية وملف النازحين والاستعدادات النهائية لمعركة تحرير الموصل".
من جهته، قال النائب عن اتحاد القوى العراقية خالد المفرجي، أمس، ان نائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي وصل إلى إقليم كردستان لبحث عدة مواضيع أبرزها التحضيرات لتحرير الموصل، وجاءت هذه الزيارة بالتزامن مع وصول رئيس البرلمان للمحافظة.
وقال المفرجي لوكالة "السومرية نيوز"، إن "نائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي وصل، أمس، مع وفد برلماني الى اربيل للقاء رئيس الاقليم مسعود البارزاني".
واضاف المفرجي أن "اللقاء سيشهد بحث عدة ملفات تخص المواضيع السياسية والامنية والتحضيرات لتحرير نينوى".
وبحث رئيس البرلمان سليم الجبوري ورئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني، أمس الاربعاء، اخر الاستعدادات لبدء معركة تحرير الموصل.
وقال المكتب في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه أمس، إن "رئيس مجلس النواب سليم الجبوري التقى في اربيل، رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني".
وأضاف البيان "جرى خلال اللقاء بحث اخر التطورات على الساحتين السياسية والأمنية، بالإضافة الى اخر الاستعدادات لبدء معركة تحرير الموصل".
وأشار الى أن "الجانبين بحثا بشكل مفصل ملف النازحين واليات عودتهم الى المناطق المحررة خصوصا في محافظتي ديالى ونينوى"، مبيناً أن "الجبوري أكد على ضرورة التعاون بين الاقليم والمركز لتحقيق الاستقرار في تلك المناطق".
 
منشورات تنبه بقرب التحرير
 
وألقت طائرات القوة الجوية، أمس الاربعاء، منشورات في محافظة نينوى تنبه المواطنين بأن ساعة الحسم قريبة جداً وعليهم التهيؤ لها.
وقال مصدر أمني، إن "طائرات القوة الجوية القت منشورات في نينوى". وأضاف المصدر أن "هذه المنشورات تنبه المواطنين بأن ساعة الحسم قريبة جداً وعليهم التهيؤ لها".
وكان مصدر في قوات البيشمركة أفاد، يوم الثلاثاء (10 آذار 2015)، بأن طائرات تابعة للتحالف الدولي ألقت منشورات وسط الموصل حذرت فيها الأهالي من التواجد قرب مقرات "داعش"، موضحا أن تلك المنشورات أكدت أن موعد تحرير الموصل قريب.
 
داعش تحفر سور الخلافة
 
كما أفاد مصدر مطلع في محافظة نينوى، أمس، بأن عناصر "داعش" أقاموا مجموعة خنادق حول مدينة الموصل سميت بـ"سور الخلافة" لمقاومة أي هجوم مفاجئ من قبل الجيش العراقي وقوات الحشد الشعبي لتحرير المدينة، فيما اشار إلى أن عناصر التنظيم استخدموا الصبية في حفر هذا السور.
وقال المصدر، إن "عناصر تنظيم داعش بدأوا منذ أشهر بحفر مجموعة خنادق حول مدينة الموصل لغرض مقاومة اي عملية عسكرية لتحرير المدينة من قبضتهم".
مبينا أن "عناصر داعش مازالوا مستمرين حتى اليوم بحفر هذه الخنادق حول المدينة لتكون بشكل متصل مع بعضها واطلقوا عليها تسمية سور الخلافة".
وأضاف المصدر أن "التنظيم أستخدم في حفر هذه الخنادق صبية من أهالي المدينة لا تتجاوز أعمارهم الـ15 سنة"، مشيرا إلى أن "التنظيم منح مكافآت مالية مجزية للمشاركين في عمليات الحفر تصل الى 600 الف دينار، فيما فرض في الوقت نفسه عقوبات بحق الرافضين المشاركة في عمليات الحفر".
 
 
كل خميس...
لو كان .. لما كان
 
لو كانت الحرب التي يخوضها العراقيون قامت على أساس وطني، واستبعد منها كل ما يثير الطائفية، ويخرجها من مكامنها، لما استطاعت السعودية ولا إيران ولا الأزهر التدخل في الشأن العراقي الداخلي.
لو كانت الهوية العراقية فوق كل الهويات الأخرى الفرعية، التي هي من عوامل اثراء المجتمع، والتي حولها المتنفذون إلى أداة فرقة وتمزيق لنسيج المجتمع، لكانت سيادة العراق سدا منيعا أمام أية أطماع إقليمية تريد النيل من مصالح العراق.
لو كانت إستراتيجية محاربة الإرهاب تستند الى رؤية شاملة، لا توفر جانباً معيناً في المعركة، من الاقتصاد الى الثقافة مرورا بالجوانب الاجتماعية وانتهاء بالجانب العسكري، لكان النصر المؤزر حليف العراق قبل سنوات، ولوفر على أبنائه هذه التضحيات الجسيمة التي قدمها الشعب.
لو كان جرى بناء الجيش العراقي على وفق عقيدة وطنية، بعيداً عن الاستقطاب الطائفي واستحقاقاته، وتشكيله جيشا وطنيا قويا ومهنيا، يعزز ثقة المواطن بقدرته، لانتفت الحاجة الى الحشد الشعبي والمليشيات بجميع صنوفها.
لو كان العراق يعتمد على تنوع اقتصادياته، سيما الصناعة والزراعة،  ولا يقصرموارده على تصدير النفط وحسب، لما شكا من أزمة اقتصادية او عجز مالي، ولتحرر من وصفات منظمة التجارة العالمية والبنك الدولي واشتراطاتهما المذلة.
لو كانت الحكومة العراقية استثمرت في التعليم واهتمت بمناهجه العلمية، لما انتشرت في صفوف المواطنين هذه النسبة العالية من الأمية، التي هي اخطر الأمراض التي تواجه المجتمعات.
لو ان الحكومة العراقية اهتمت ببناء قاعدة مادية للصحة، لما انتشرت الإمراض واتسعت أعداد المرضى، الذين لم تعد مستشفيات العراق قادرة على استيعابهم.
لو كانت الحكومة العراقية قد وفرت سكنا لكل مواطن، كما جاء في الدستور، لما شهدنا مواطنين يعيشون لغاية الآن في مدن الصفيح.
لو كانت الحكومة العراقية قد نفذت مشروع المصالحة الوطنية، وعلى أسس العدالة الانتقالية، لما بقى هذا الملف معلقا ومدار صراع لغاية هذه الساعة.
لو ان الانتخابات جرت على وفق عرض برامج بمحددات واضحة، ولا تكون مجرد شعارات للمزايدة ترفع أيام الانتخابات فقط، لكان العراق قد قطع شوطا مهما على طريق التقدم.
لو كانت مؤسسات الدولة قد بنيت على وفق معايير المواطنة والكفاءة والخبرة، وليس على وفق الانتماء الطائفي، لكانت الثقة قد ترسخت بها، ولقطع العراق شوطا كبيرا في بناء مؤسسات دولة عصرية تواكب التطور وتنتصر على التحديات.
 
جاسم الحلفي
 
 
 مصدر مقرب من العبادي: دخول تكريت يجري وفق خطط تراعي تواجد المدنيين
مجلس صلاح الدين يحذر من مجزرة في حال سيطرة داعش على "المزرعة"
بغداد - طريق الشعب
حذر مجلس محافظة صلاح الدين، الاربعاء من وقوع مجزرة بحق أكثر من 200 اسرة في حال سيطرة تنظيم "داعش" على منطقة المزرعة جنوب قضاء بيجي، داعياً الى ارسال تعزيزات عسكرية عاجلة الى تلك المنطقة لحماية المدنيين والعوائل.
وكشف مصدر مقرب من القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، أمس، ان عملية دخول تكريت تجري وفق خطط تراعي حركة القوات الامنية وتواجد المدنيين، فيما اشار الى ان البعض يتناول عن قصد او غير قصد اخبارا غير دقيقة عن العملية تخدم العدو. فيما نفى ديوان الوقف السني في قضاء سامراء، أمس، اندلاع اشتباكات بين حمايته والحشد الشعبي، فيما اعتبر ان مثل هذه الاشاعات المغرضة تهدف لاثارة الفتنة داخل القضاء.
وقال عضو المجلس خزعل حماد في تصريح صحفي، إن "عناصر تنظيم داعش هاجموا منطقتي المالحة والمزرعة جنوب قضاء بيحي شمال تكريت"، مبينا ان "هذه المنطقة مهددة بأي وقت بسيطرة عناصر التنظيم عليها".
وأضاف حماد أن "هناك أكثر من 200 عائلة في تلك المنطقة"، محذرا من "وقوع مجزرة كبيرة بحقهم في حال سيطرة التنظيم عليها".
ودعا حماد القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع والقادة الامنيين في صلاح الدين الى "ارسال تعزيزات عسكرية عاجلة الى تلك المنطقة لحماية المدنيين والعوائل"، مشيرا الى ان "سبب تلك الخروق والانهيار الكبير هو ان قيادة عمليات صلاح الدين سحبت الفرقة الذهبية من مناطق بيجي ونقلتهم الى معركة تكريت، ولم يتبق سوى مقاتلي العشائر ولواء من الجيش اعدادهم قليلة جدا ".
إلى ذلك، قال مصدر مقرب من رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، إن "عملية تحرير صلاح الدين وتكريت تسير وفق برنامج معد وبتوقيتات محددة وحققت وتحقق نجاحات افضل من المتوقع"، مبيناً أن "عملية دخول تكريت تجري وفق خطط واستراتيجيات عسكرية تراعي حركة القوات وتواجد المدنيين وتقليل الخسائر والحفاظ على ارواح المواطنين".
واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "العمليات العسكرية في صفحتها الاولى سارت بشكل متميز وحققت اهدافها"، مشيراً الى أن "الاستعدادات مستمرة ولم تنقطع للصفحة الثانية والمتمثلة بدخول تكريت وتحرير المحافظة".
واكد المصدر أن "قواتنا الامنية البطلة وابطال الحشد الشعبي وابناء العشائر الحقوا بداعش الهزائم وحرروا مدن واقضية وقرى عديدة وهم يكملون حاليا مشوار تحرير المحافظة"، لافتاً الى أن "البعض يتناول عن قصد او غير قصد اخبارا غير دقيقة تخدم العدو".
وتابع المصدر ان "العمليات تسير بتخطيط عراقي واجندة عراقية بعيدا عن اية تدخلات او ضغوط اقليمية او دولية"، مبيناً أن "القائد العام للقوات المسلحة والقيادات الامنية والقوات المرابطة في ارض المعركة سائرون لتحرير صلاح الدين بالكامل وكل شبر من ارض العراق".
وفي سياق آخر، قال مدير الوقف في القضاء جاسم داوود في تصريح صحفي، ان "ما تناقلته بعض وسائل الاعلام عن اندلاع اشتباكات بين افراد حماية مديرية الوقف السني في سامراء وعناصر الحشد الشعبي عارية عن الصحة".
واضاف داوود ان "مثل هذه الاشاعات المغرضة تهدف لاثارة الفتنة داخل المدينة"، داعيا وسائل الاعلام الى "توخي الدقة والحذر في نقل الاخبار وعدم اثارة الفتن والنزاعات والدعوة الى الاعتدال ورص الصفوف وتوحد العراقيين بجميع طوائفهم".
 
 
 
 تعزية
 
الرفيق العزيز صباح المندلاوي
بألم شديد تلقينا نبأ وفاة ابن شقيقكم الدكتور عميد عبد الجبار المندلاوي اثر حادث سير مؤسف في دولة الأمارات المتحدة.
نتقدم بأحر التعازي وخالص مشاعر المواساة لكم رفيقنا العزيز، وللعائلة الكريمة، راجين الصبر الجميل والسلوان.
وللفقيد الذكرى العطرة.
 
المكتب السياسي
للحزب الشيوعي العراقي
18/3/2015
 
 
تقرير...
  معامل الطابوق الحكومية أصبحت "أنقاضاً" بعد خصخصتها
مصانع القطاع العام في واسط "مشلولة" جراء غياب الدعم الحكومي
 متابعة "طريق الشعب"
أكد صناعيون واسطيون، اليوم الأربعاء، أن القطاع الصناعي بالمحافظة يعاني "الشلل" بسبب "الإهمال" الحكومي والمنافسة الأجنبية، وفي حين حذروا من انهيار آخر معالمه ممثلاً بشركة واسط للصناعات النسيجية، تساءلوا عن مصير معامل الطابوق وغيرها التي بيعت للقطاع الخاص، بعد أن باتت في "مهب الريح" بسبب التقشف وركود السوق.
صناعة مصابة بالشلل
 
وبالنظر إلى الخارطة الصناعية في محافظة واسط، فإن شركة واسط العامة للصناعات النسيجية، تعد الأهم، إذ تضم قرابة خمسة آلاف موظف، وهناك معامل ومصانع بيعت للقطاع الخاص لم تستثمر، منها معمل طابوق الكوت، ومعمل طابوق الصويرة، ومعمل التعليب في النعمانية، ومعمل فانيلات الحي، وكلها معامل مصابة بـ"الشلل التام" في وقت يخشى أصحاب المعامل والمصانع الأخرى التي تعمل حالياً، ومنها معامل الطابوق الأهلية، من توقفها نتيجة إجراءات التقشف الحكومي وركود السوق وحركة العمل في المحافظة.
وتأسست شركة واسط العامة للصناعات النسيجية، أواخر ستينات القرن الماضي.
وتعاني الشركة في الوقت الحاضر ركوداً كبيراً لعدم شمولها بالتمويل المركزي وتوفير المبالغ الكافية لشراء المواد الأولية، فيما ألحق الاستيراد العشوائي للبضائع الأجنبية ممثلة بالملابس المختلفة، ضرراً فادحاً بمصانع النسيج العراقية كافة، ومنها مصانع واسط، وأدى إلى تراجع كبير في المبيعات.
ويطالب العاملون في الشركة بضرورة وضع ضوابط مشددة لحماية المنتج المحلي الذي أخذ يشهد تراجعاً خطيراً نتيجة إغراق السوق المحلية بالبضائع المماثلة لمنتجات الشركة المستوردة، خاصة ذات المناشىء الصينية والسورية والإيرانية.
ويؤكد معاون المدير العام للشركة، محمد زياد عبيد، لوكالة (المدى برس)، أن "كثيراً من العوامل أدت إلى تدني إنتاج الشركة، في مقدمتها انخفاض إنتاجية الفرد وانتهاء العمر الزمني لبعض المكائن التي يعود القسم الأكبر منها إلى 1968".
ويضيف عبيد، أن "الشركة تهدف ومنذ بداية تأسيسها إلى توفير الملابس، إذ تم تخصيص معمل النسيج القطني لإنتاج الأقمشة القطنية وأقمشة البازة والجيت والخام الأسمر، فيما يعد معمل الحياكة من أكبر المعامل المماثلة ويحتوي على عدة خطوط لإنتاج الملابس المختلفة وخط لإنتاج الأقمشة المحاكة من غزول البوليستر والصوف المخلوط وخط لإنتاج الجوارب الرجالية والنسائية والولادية وخط لإنتاج أقمشة البرلون وخط لإنتاج الأقمشة القطنية وهناك خط لإنتاج الفانيلات وفي السنوات الاخيرة أضيف خط لإنتاج البيرية العسكرية وباقي التجهيزات العسكرية ا?مدنية".
 ويطالب معاون المدير العام، الحكومة بـ"وضع ضوابط صارمة على البضاعة المستوردة لحماية المنتجات المحلية التي تضاهي مثيلاتها المستوردة"، ويعد أن "تكاليف الإنتاج أصبحت مرتفعة جداً للكثير من الأسباب منها ارتفاع تكاليف المواد الأولية وتكاليف الوقود والكهرباء في مقابل تدني إنتاجية الفرد علاوة على تدني إنتاجية المكائن نفسها لقدمها".
ويوضح عبيد، أن "الشركة استطاعت في السنوات الأخيرة من تشغيل خطوط إنتاجية للملابس العسكرية لكن التعاقدات الحكومية على شراء تلك المنتجات ضعيفة في وقت أن انتاجنا من هذا النوع من التجهيزات جيد ولدينا القدرة الكافية على تجهيز وزارتي الدفاع والداخلية باحتياجهما من تلك التجهيزات"، مؤكداً ضرورة "تبني سياسة حماية الإنتاج المحلي من خلال وضع القوانين الصارمة التي تجعل المنتجات العراقية في الصدارة، وعدم القبول بإغراق السوق بالبضاعة المستوردة".
 
معامل الطابوق "كومة أنقاض"
 
ويكشف مهند رحيم، أحد العاملين في معمل طابوق واسط الحكومي، أن "المعمل الذي كان واحداً من أهم المعامل المتخصصة بصناعة الطابوق المثقوب ويسد حاجة واسط وقسم من المحافظات المجاورة، بات مجرد كومة أنقاض وهياكل صدئة بعد أن تم بيعه في السابق إلى القطاع الخاص".
ويقول رحيم، لوكالة (المدى برس)، إن "المعمل سبق وأن بيع إلى القطاع الخاص فتم رفع معداته وآلياته ولم يبق منه سوى الأرض والمسقفات في حين تم نقل الملاك الوظيفي والعمالي الذي كان يديره الى معمل طابوق الصويرة المتوقف عن العمل أيضاً".
ويضيف، "عانينا كثيراً وما نزال نعاني لذلك نناشد الحكومة بإعادة الحياة الى معمل طابوق واسط الذي من الممكن أن يستوعب أعداداً كبيرة من العمال والفنيين أو طرحه كفرصة استثمارية".
إلى ذلك يتساءل علي كاظم، وهو أحد منتسبي المعمل أيضاً، عن "مصيره وأقرانه في ظل الإهمال الواضح لمعامل الطابوق في المحافظة وهل بالإمكان إعادة الحياة لها مجدداً في ظل تسارع حركة البناء والحاجة الماسة الى المواد الإنشائية وفي مقدمتها الطابوق".
يذكر أن الحكومة المحلية سبق وأن طرحت العديد من الفرص الاستثمارية في القطاع الصناعي وبالذات في مجال الصناعات الإنشائية كون المحافظة وخاصة الأجزاء الشرقية منها تحتوي على كميات هائلة من الخامات الكلسية لكن الى الآن لم يتم الاستثمار في هذا القطاع وغيره من القطاعات الصناعية الأخرى.

ص3

التربية تنفي تحديد موعد الامتحانات الوزارية
بغداد – طريق الشعب
نفت وزارة التربية، امس الاربعاء، تحديد موعد للامتحانات الوزارية للعام الحالي 2014-2015، مشيرة الى مناقشة بعض المقترحات حول تحديد موعد وجدول للامتحانات. وقال مدير عام التقويم والامتحانات بوزارة التربية شاكر عبد عون، في تصريح اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان "ما تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي من تحديد موعد او جدول للامتحانات الوزارية عار عن الصحة"، مبينا ان "الوزارة لم تحدد رسميا لغاية الان اي موعد او جدول للامتحانات الوزارية".وأضاف عبد عون انه "يتم الان مناقشة بعض المقترحات حول تحديد موعد وجدول للامتحانات ?الوزارية للصفوف المنتهية من السادس ابتدائي والثالث متوسط والسادس اعدادي". وكانت بعض مواقع التواصل الاجتماعي قد اشارت امس الاول الثلاثاء الى ان وزارة التربية قد اعلنت ان الامتحانات الوزارية ستكون بين نهاية شهر حزيران وبداية شهر تموز المقبلين، مؤكدة انها أعدت جدولا امتحانيا يتلاءم مع ظروف الطلبة.
 
 
 
 
الصحة البرلمانية تكشف عن عودة شلل الأطفال إلى العراق
بغداد – طريق الشعب
كشفت لجنة الصحة والبيئة البرلمانية، امس الأربعاء، عن عودة مرض شلل الأطفال إلى العراق، من خلال انتشاره بمخيمات النازحين.
وقالت عضو لجنة الصحة والبيئة البرلمانية النيابية، غادة الشمري، في تصريح اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "هناك أمراضاً تصيب النازحين بسبب الأحوال المعيشية وسوء التغذية والبيئة التي يعيشون فيها"، مبينة أن "من بين هذه الأمراض، مرض الحصبة".
وأضافت أنه "تم تسجيل حالات إصابة بمرض شلل الأطفال في مخيمات النازحين من أهالي محافظة نينوى"، لافتة إلى أن "العراق لم يشهد تسجيل شلل الأطفال منذ عام 2000". وأكدت الشمري "عدم وجود أمراض مخيفة أو سارية أو معدية تهدد امن البلاد"، لافتة إلى "وجود عمل مستمر من قبل وزارة الصحة لمعالجة المرضى النازحين". وكانت وزيرة الصحة عديلة حمود، أكدت في (22 شباط 2015)، خلو العراق من مرض شلل الأطفال، فيما أشارت إلى أن مدينة الموصل ستشمل بحملات التلقيح ضد هذا المرض.
 
 
10 للتحالف الوطني و6 لاتحاد القوى و5 للكردستاني
بخلاف المطالب الوطنية.. المحاصصة "تفوز" برئاسات الهيئات المستقلة !
بغداد – طريق الشعب
بالرغم من إعراب الحزب الشيوعي العراقي ومعه الأحزاب الوطنية في أكثر من مناسبة، عن رفضه تشويه الكتل السياسية المتنفذة لمفهوم التوازن من خلال نهج المحاصصة الطائفية والأثنية، وتحذيره من خطورة اعتماد مبدأ المحاصصة في توزيع رئاسات الهيئات المستقلة، وبالرغم من المطالب الشعبية بترك هذا النهج المقيت، تم توزيع رئاسات الهيئات المستقلة على وفق المبدأ السيئ الصيت، الذي يتضمن مخالفة صريحة لـ"روح الدستور".
وقال النائب عن اتحاد القوى الوطنية، فارس طه، لصحيفة "القدس العربي" اللندنية، ان "التحالف الوطني نال حصة الأسد من الهيئات البالغة 21 هيئة، حيث حصل على عشر هيئات مقابل ست هيئات لاتحاد القوى وخمس للتحالف الكردستاني"، مبينا ان "حصول كتلة اتحاد القوى على ست هيئات جاء بحسب التوزيع السكاني وعدد المقاعد النيابية التي حصل عليها والبالغة 31 بالمئة".
ورأى ان "توزيع الهيئات المستقلة جاء كأحد ثمار لجنة التوازن الوطني التي تحاول توزيع المناصب الحكومية بعدالة بين القوى السياسية"، مؤكدا أن توزيع الهيئات بالأسماء لم تحدد كلها حتى الآن، ولكن هناك احاديث بأن من بينها هيئة الاستثمار وهيئة الاتصالات والإعلام العراقي التي كانت من حصة التحالف الوطني، وهي من الهيئات المهمة التي تؤدي مهام وزارة الاعلام سابقا وتشرف على وسائل الإعلام والاتصالات والانترنيت في العراق.
بدوره، قال المتحدث الرسمي باسم كتلة التغيير البرلمانية، النائب مسعود حيدر، لوكالة "السومرية نيوز"، إن "جلسة مجلس الوزراء الاتحادي في الاسبوع الماضي، شهدت اتفاقا على توزيع رئاسات الهيئات المستقلة".
واضاف حيدر أن "(المكون الشيعي) حصل على رئاسة 10 هيئات مستقلة وهي الحج والعمرة، البنك المركزي، مؤسسة الشهداء، مؤسسة السجناء السياسيين، هيئة الاستثمار الوطنية، ديوان الرقابة المالية، بيت الحكمة (مؤسسة ثقافية)، هيئة الاقاليم (هيئة لم تشكل بعد)، امانة بغداد، مجلس الاعمار (مجلس يخطط للمشاريع الاستراتيجية بالعراق لم يشكل بعد)".
واكد حيدر أن "(المكون السني) حصل على رئاسة ست هيئات وهي هيئة النزاهة، هيئة المساءلة والعدالة، هيئة الاعلام، هيئة تحقق تخصيص الايرادات الاتحادية (هيئة لم تشكل بعد)، هيئة السيطرة على المصادر المشعة، الاوراق المالية".
وتابع "أما (المكون الكردي) فكانت حصته رئاسة خمس هيئات وهي المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، هيئة الاتصالات، مجلس الخدمة الاتحادي، هيئة التوازن (هيئة لم تشكل بعد)، المفوضية العليا لحقوق الإنسان".
من جهتها، قالت عضو ائتلاف دولة القانون، النائب ابتسام الهلالي، في تصريح اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان "توزيع الهيئات المستقلة يأتي ضمن وثيقة الاتفاق السياسي لاعادة التوازن بين المكونات في المؤسسات الحكومية".
وأشارت مصادر الى أن نتائج توزيع الهيئات جاءت بعد مفاوضات عسيرة وصراع حقيقي وتهديدات من بعض الأطراف بالانسحاب من الحكومة.
وكان الرفيق حميد مجيد موسى سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي، قال في حديث أجرته معه "طريق الشعب"، الاثنين الماضي، إن إعادة تقاسم المناصب وفق النهج المذكور، "عمل يتنافى مع الطبيعة المستقلة لهذه الهيئات، ويتنافى ايضاً مع الديمقراطية وروح الدستور الذي أكد في المادة 14 منه على المساواة بين العراقيين دون تمييز، ومع المادة 16 منه التي نصت على أن تكافؤ الفرص حق مكفول لجميع العراقيين".
وأضاف أن هذا النهج المقيت، "يخل بتفسير الدستور لمفهوم التوازن، الذي ورد في الفقرة أولاً: - أ- من المادة 9 من الدستور".
وتنص المادة (9/أولاً: - أ-) من الدستور العراقي على: تتكون القوات المسلحة العراقية والأجهزة الأمنية من مكونات الشعب العراقي، بما يراعي توازنها وتماثلها دون تمييزٍ أو إقصاء.
وتابع الرفيق موسى، قائلاً هذه المادة (المادة 9) لا تنسجم مع الممارسة القائمة التي تريد أن تفسر التوازن، باعتباره حقا للكتل المتنفذة وأحزابها الرئيسية في تقاسم واحتكار مواقع السلطة المتنوعة وبضمنها الهيئات المستقلة لأعضائها ومواليها على حساب الكفاءة والمهنية والنزاهة والعدالة.
وأكد في ختام حديثه لـ"طريق الشعب" أن هذا النهج "يزيد أوضاع البلد المتأزمة تعقيداً، في حين أن المطلوب هو توحيد وتماسك جهود وطاقات كل أبناء الشعب بإنصاف وعدالة لتعزيز جبهة مقاومة الإرهاب واستعادة عافية الوطن السياسية وتحقيق الأمن والاستقرار وإطلاق عملية الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي وضمان حرية الشعب وسعادته".
 
 
احباط هجوم انتحاري على جسر في الكرمة
الانبار: وفاة 10 مدنيين في حديثة بسبب الجوع
والتجارة تتحمل المسؤولية
بغداد – طريق الشعب
أعلن رئيس مجلس محافظة الأنبار صباح كرحوت، امس الاربعاء، وفاة عشرة مدنيين بسبب "الجوع" في قضاء حديثة، محملا وزيرالتجارة  مسؤولية نفاد المواد الغذائية وعدم إيصالها إلى أهالي القضاء وناحية البغدادي، فيما انتقد النائب عن محافظة الانبار محمد الكربولي، الحكومة ووزارة التجارة لضعف استجابتهما في امداد المناطق المحررة في الانبار بالمساعدات الغذائية والاغاثية العاجلة.
وفي حين احبطت قيادة عمليات بغداد، امس، هجوما انتحاريا على جسر الشيحة شمالي ناحية الكرمة، اكدت ان ناحية الكرمة خاصرة مهمة لقضاء الفلوجة والسيطرة عليها مهمة جدا لأمن العاصمة بغداد.
وقال رئيس مجلس محافظة الأنبار، صباح كرحوت، لوكالة "السومرية نيوز"، إن "عشرة مدنين توفوا في قضاء حديثة، غالبيتهم من النساء والأطفال بسبب الجوع نتيجة نقص المواد الغذائية والإنسانية والاحتياجات الضرورية ومتطلبات العيش في القضاء".
وحمل كرحوت وزير التجارة "مسؤولية نفاد المواد الغذائية وعدم إيصال مفردات البطاقة التموينية إلى أهالي حديثة وناحية البغدادي الذي يعيشون ظروفاً قاسية بسبب انعدام الغذاء"، مناشدا الحكومة بضرورة "إيصال المواد الغذائية والاحتياجات الضرورية إلى أهالي الناحية والقضاء بواسطة الجسر الجوي بين بغداد وقاعدة عين الأسد في الانبار".
واكد امس الاول الثلاثاء، مجلس ناحية البغدادي في محافظة الأنبار، أن الوضع الإنساني في الناحية والمجمع السكني بالتحديد "متدهور جداً"، مطالباً الحكومة بتوفير احتياجات البغدادي وإرسال مواد غذائية وأدوية عبر الجسر الجوي بين بغداد وقاعدة عين الأسد.
بدوره، حمل النائب عن محافظة الانبار محمد الكربولي، امس، في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، "رئيس الحكومة ووزير التجارة مسؤولية وفاة الاطفال، وبعض كبار السن في حديثة والبغدادي، لتقاعسهم واهمالهم المناشدات السياسية والشعبية المتكررة بضرورة أمداد المناطق المحررة من عصابات داعش بالمساعدات الغذائية والحياتية".
وناشد الكربولي المنظمات الدولية وقوات التحالف الدولي "تأمين إمدادات الغذاء والمساعدات الإغاثية والطبية لسكان المناطق المنكوبة في غرب الانبار لتلافي مجزرة جديدة ومجاعة بشرية ﻻ تحمد عقباها"، داعيا القوى السياسية العراقية الى  "وقفة تضامنية وشعبية مع سكان حديثة والبغدادي المحررة من سيطرة داعش الارهابي بجهود ابناء الحشد الشعبي والعشائر المقاتلة وعدم إضاعة فرحة النصر".
من جانب اخر، قال المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد، العميد سعد معن، لوكالة "السومرية نيوز"، ان "قوة امنية تمكنت، اليوم (امس)، من احباط هجوم انتحاري بسيارة مفخخة على جسر الشيحة بناحية الكرمة في محافظة الانبار"، مشيرا الى ان "القوة تمكنت من قتل الانتحاري قبل وصوله الى الهدف، دون وقوع اية خسائر مادية او بشرية في صفوف القوات الامنية".
الى ذلك، قال قائد عمليات بغداد الفريق الركن عبد الأمير الشمري، للوكالة نفسها، إن "القطعات العسكرية تسعى الى التقدم نحو مركز ناحية الكرمة لتحريره من سيطرة داعش"، موضحا أن "هذه المنطقة خاصرة مهمة لقضاء الفلوجة لأهميتها الاستراتيجية في السيطرة على قنوات الإمداد له وفرض حصار كامل عليه".
وأضاف الشمري أن "منطقة الكرمة نعتبرها حيوية تؤثر على بغداد وعملية السيطرة عليها مهمة جدا لأمن العاصمة"، مؤكدا أن "قدراتنا القتالية عالية والتجهيزات والمعدات والعتاد والاشخاص والتجهيزات متكاملة حتى ندخل المعركة".
 

أهالي بعض المناطق المحررة لا يسمح لهم بالعودة الى مساكنهم
عدد النازحين يرتفع الى مليونين و450 الفاً بينهم 120 الف مسيحي
بغداد – طريق الشعب
كشفت لجنة حقوق الانسان البرلمانية، امس الاربعاء، عن وصول عدد النازحين العراقيين من المناطق الساخنة الى اكثر من مليونين و450 الف نازح، مطالبة الحكومة باستنفار كافة مؤسسات الدولة لمعالجة مشكلة النازحين.
وفيما اعلن رئيس الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم البطرياك مار لويس ساكو، أن عدد النازحين المسيحيين بلغ 120 الف نازح، أكدت لجنة الهجرة والمهجرين البرلمانية، أن بعض اهالي المناطق المحررة من سيطرة تنظيم داعش، لا يسمح لهم بالعودة الى منازلهم.
وقال عضو لجنة حقوق الانسان البرلمانية، مسرور اسود، في حديث لبرنامج (10 للـ11) الذي يبث على فضائية "السومرية"، إن "المفوضية طالبت قبل ثمانية اشهر بتوفير تخصيصات مالية للنازحين"، مبينا ان "عدد النازحين قبل احداث الموصل كان يقدر بـ700 الف، اما الان فقد وصل الى اكثر من مليونين و450 الف نازح، ولا توجد هناك استراتيجية واضحة لاحتوائهم وتهيئة الظروف المعيشية لهم".
واضاف اسود أن "المفوضية طالبت الحكومة باستنفار كافة مؤسسات الدولة لمعالجة مشكلة النازحين التي تحولت الى مأساة انسانية"، مبينا ان "نسبة 35 بالمئة من النازحين يعيشون في المخيمات و12بالمئة في المساجد والحسينيات، و8 بالمئة في الهياكل، و15بالمئة يؤجرون المنازل على حسابهم الخاص، و18بالمئة يعيشون مع اقاربهم".
من جانبه، قال رئيس الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم البطرياك مار لويس ساكو، امس، لوكالة "السومرية نيوز"، ان "الوضع العراقي مشحون ومتوتر"، مطالباً "الجميع وخاصة السياسيين بالعمل على المصالحة الوطنية التي تمتص الاحتقان".
وأكد ساكو "وجود اكثر من مليونين ونصف المليون نازح، ومنهم 120 الف مسيحي"، مشدداً على ضرورة "عودة النازحين لمنازلهم".
وأضاف أن "هناك تيارات اسلامية متطرفة ترفض العيش المشترك ولا تعترف بالاخر، ومنها عصابات داعش الارهابية".
وفي سياق متصل، قال نائب رئيس لجنة الهجرة والمهجرين البرلمانية، امس، حنين القدو، إن "النازحين في عموم محافظات العراق التي نزحوا اليها، يعانون اوضاعا انسانية صعبة"، مطالبا بـ"نصب العديد من الكرفانات والخيم لاستقبال النازحين من المناطق التي تشهد عمليات عسكرية لطرد الارهابيين".
واضاف القدو، أن "هناك بعض المناطق المحررة، لا يسمح لاهاليها بالعودة الى مناطقهم مثل زمار وربيعة وجلولاء وغيرها من المناطق، التي تم تحريرها قبل فترات طويلة".
 
 
 
تقرير...
الصحة: استحداث مراكز خاصة جديدة أحد أسباب تقديم المشروع للبرلمان
قانون ينظم علاقة القطاع الصحي الحكومي بالخاص ويستقطب المستثمرين الأجانب
بغداد ـ نبراس احمد
بينت وزارة الصحة ان مشروع قانون المؤسسات الاهلية الطبية الذي يتم بحثه مع البرلمان، جاء ليغطي مستجدات في القطاع الصحي، سواء في القطاع الحكومي او الخاص، ولتنظيم عمل تلك المؤسسات ومعالجة الخلل في القطاع الصحي الخاص، فيما توقعت لجنة الصحة البرلمانية الانتهاء من تشريع القانون خلال شهرين ليدخل بعد ذلك حيز التنفيذ.
وقال مدير اعلام وزارة الصحة، احمد الرديني، لـ"طريق الشعب", امس الاربعاء, ان "مشروع قانون المؤسسات الاهلية ينص على اعطاء الرخص للمستشفيات والعيادات الجراحية اليومية والمراكز التخصصية, واوضاع المختبرات ومشاكل اجهزتها وايجاد حلول لها, ومراكز بيع الادوية والنظارات الطبية, واوضاع المستشفيات الاهلية وسعتها وكوادرها، بالاضافة الى عمل الكوادر الصحية الطبية غير العراقية  في القطاع الصحي الخاص", مضيفا ان "هدف هذا القانون هو تنظيم عمل المؤسسات الاهلية الطبية ومعالجة الخلل في القطاع الصحي الخاص وخاصة بعد الاتجاه الكبي? الذي اتخذه المواطن العراقي الى الدول الاخرى بالاضافة الى تخفيف الضغوطات على المؤسسات الحكومية وخاصة وهي الان تقدم خدمة كبيرة للمقاتلين ضد داعش".
وقالت وزيرة الصحة، عديلة محمود، في مؤتمر صحفي منتصف الشهر الجاري، في مبنى البرلمان عقب استضافتها من قبل لجنة الصحة البرلمانية، انه "تم بحث قانون المؤسسات الاهلية وتشريعه مع لجنة الصحة والجهات الساندة والصيادلة والمستشفيات الاهلية". من جانبه، قال عضو لجنة الصحة والبيئة البرلمانية، عبد الهادي السعداوي لـ"طريق الشعب", امس, ان "قانون المؤسسات الاهلية الطبية هو من المواضيع المهمة حيث وضعت بعض النقاط في هذا القانون؛ منها ان يكون هناك دعم من المصارف الحكومية لمن يرغب في فتح مؤسسة صحية اهلية واعطائه مبالغ مالية يت? تسديدها على شكل اقساط", معتقدا ان "اعطاء المبالغ المالية سيسهم في رفع  الجانب المعنوي للمستثمرين للمباشرة في اعمال بناء المستشفيات او المؤسسات الصحية الاخرى التخصصية, وكذلك استقطاب الايدي العاملة التي كانت على مستوى الاطباء بدرجة 60 بالمئة وعلى مستوى الكوادر الطبية بدرجة 75 بالمئة والكوادر الخدمية والموظفين بدرجة 40 بالمئة".
واضاف السعداوي، ان "هذا القانون سوف يتم العمل به خلال شهرين بعد اتمام القراءة الثانية واستماع آراء النواب واجراء التعديلات عليه", مشيرا ان "القانون الخاص بالمؤسسات الاهلية الطبية قديم جدا ولا ينسجم مع الوضع الحالي بحكم وجود الاستثمارات الجديدة للقطاع الخاص واستغلال قطع الاراضي  التي كانت غير مستثمرة في بناء المؤسسات الاهلية بالاضافة الى تطبيق اليات جديدة مثل الية استقطاب رؤوس الاموال الاجنبية او المحلية وهذا سوف يسهم في رفع المستوى الصحي للبلد وسوف يسهم في مساعدة وزارة الصحة ايضا بتقليل الضغوط على المؤسسات?الحكومية". وتابع عضو اللجنة ان "الكثير من دول العالم قامت باستحداث مستشفيات تخصصية واستقطاب كوادر تخصصية اجنبية ما رفع من مستواها الصحي ولكن العراق هو  البلد الوحيد الذي عجز عن العمل في هذا الموضوع ولكن من خلال هذا القانون الجديد سوف يرفع من مستواه الصحي".

ص4
 
موراليس وكاسترو يتضامنان مع مادورو في مواجهة أوباما
 
 
 
كاراكاس - وكالات
أعلن الرئيس البوليفي إيفو موراليس، أمس الأربعاء، استعداد بلاده لمواجهة الولايات المتحدة في حال عدوانها على فنزويلا. وقال موراليس في اجتماع طارئ للتحالف البوليفاري في كاراكاس "بوليفيا الطفل المحبب لسيمون بوليفار "البطل القومي لفنزويلا"، الدولة تتضامن وتعلن استعدادها للقتال هنا في فنزويلا ضد أي تدخل أمريكي"، ردا على قرار الرئيس الأمريكي باراك أوباما فرض عقوبات جديدة ضد مسؤولين فنزويليين كبار وإعلان حالة الطوارئ بحق فنزويلا بدعوى تمثيلها خطرا على الأمن القومي. وأضاف موراليس أنه "يفضل لو كان في الولايات المتحدة مدافع حقيقي عن السلام في كل العالم، وليس دولة تحاول توفير تفوقها بالسلاح". وأعلن الزعيم الكوبي راؤول كاسترو عن تضامنه مع حكومة فنزويلا، قائلا "موقف بلادنا ثابت، أؤكد تضامن الثورة الكوبية الثابت مع الثورة البوليفارية والرئيس نيكولاس مادورو، وأؤكد الوفاء المطلق لذكرى أوغو تشافيز، أفضل صديق للثورة الكوبية، لا يمكن تجاهل التاريخ، علاقات الولايات المتحدة مع أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي حُددت بعقيدة مونرو ومبدأ الهيمنة والسيطرة على دولنا".
 

.............
"لوفتهانزا" تلغي مئات الرحلات بسبب إضراب الطيارين
 
برلين- وكالات
أعلنت شركة "لوفتانزا" للطيران إلغاء 750 رحلة جوية، امس الأربعاء، بسبب إضراب طياريها، ما يعطل سفر نحو 80 ألف راكب من وإلى المطارين المحوريين في فرانكفورت وميونيخ، بعد إعلان طياريها إضرابهم الثاني عشر بغضون عام، في إطار نزاع طويل الأمد مع الشركة بشأن مزايا التقاعد المبكر.  ويمثل هذا العدد نحو نصف الخدمات المحلية التي تعتزم لوفتهانزا تقديمها "إجمالي 1400 رحلة" الأمر الذي سيعطل خطط السفر لنحو 80 ألف راكب من وإلى المطارين المحوريين في فرانكفورت وميونيخ. وحذر اتحاد الطيارين الألمان (كوكبيت) شركة لوفتهانزا من إمكانية تنظيمه لإضرابات على مدار سنوات عديدة. كما حذرت نقابة الطيارين من إمكانية تشديد إضراباتها بشكل يزيد معه الضغوط على لوفتهانزا. وترجح مصادر تمديد الطيارين لإضرابهم أو توسيع نطاقه ليطول قطاعات أخرى مثل قطاع الشحن ورحلات المسافات البعيدة. وكانت لوفتهانزا ألغت جولة مفاوضات جديدة كان مقررا عقدها بين الشركة واتحاد الطيارين الألماني "كوكبيت" للتوصل لاتفاق جماعي بشأن الأجور لنحو 5400 طيار بالشركة، وأعلنت أنها سحبت عرضها بزيادة الرواتب.
 
............
سلة الاخبار ...
 
تظاهرات يونانية بسبب سجن
 
وكالات
اشتبكت قوات الأمن اليونانية مع محتجين يعتقد أنهم من أنصار الجماعات الفوضوية وسط أثينا. ووقعت المواجهات في أعقاب مسيرة مطالبة بإغلاق سجن شديد الحراسة يحتجز فيه عدد من المدانين بالانضمام إلى جماعات فوضوية متطرفة مع إطلاق سراحهم. وأضرم المحتجون النار في عدد من السيارات، كما عمدوا على تحطيم واجهات المتاجر والإشارات الضوئية، ما دفع الشرطة لإطلاق الغازات المسيلة للدموع.
 
إطلاق المساعدات لسكان فانواتو
 
وكالات
بدأت وكالات الاغاثة الدولية بإرسال طائرات إلى جمهورية فانواتو، حيث عاش السكان بالأرخبيل الواقع جنوب المحيط الهادي أسوأ إعصار، مخلفا ضحايا وخسائر مادية كبيرة، آلاف العائلات الفقيرة عاشوا في بيوت صفيح. وقال مسؤول:"الأولوية لتصفية المياه، والإغاثة الغذائية والمأوى المؤقت، هذه هي عناصر الحفاظ على الحياة، لإبقائهم في المكان". فانواتو أفقر بلدان العالم تتكون من 80جزيرة، بـ270 الف نسمة، بموارد زراعية إضافة للصيد البحري والسياحة، ويعتمد مساعدات الخارج خاصة أستراليا.
 
مصر: إحالة المتهم بقتل الصباغ
الى القضاء
 
وكالات
أعلن المدعي العام المصري أن ضابطا في الشرطة المصرية أحيل إلى القضاء بتهمة قتل الناشطة شيماء الصباغ، وأثار مقتل الصباغ في الذكرى الرابعة لثورة الشباب في عام 2011 موجة من الغضب. واتهم النائب العام "الضابط بإطلاق النار على الصباغ العضو بحزب التحالف الشعب الاشتراكي خلال تظاهرة غير مرخصة بميدان طلعت حرب بوسط القاهرة، الأمر الذي أسفر عن إصابتها إصابة أودت بحياتها، فضلا عن إصابة غيرها من المتظاهرين".
 

.............
مع احتفاظ اليمين العنصري بمواقعه
اسرائيل.. القائمة العربية المشتركة تحل ثالثا
 
 
متابعة «طريق الشعب»
أظهرت النتائج من مراكز الاقتراع في الانتخابات الاسرائيلية التي جرت امس الاول الثلاثاء، حصول الليكود على 30 مقعدا في البرلمان (الكنيست)، المؤلف من 120 عضوا، في حين حصل منافسه الرئيسي "الاتحاد الصهيوني" بزعامة إسحاق هرتزوغ الذي يمثل يسار الوسط على 24 مقعدا.
وقال نتانياهو في كلمة أمام أنصار حزبه بعد إغلاق صناديق الاقتراع، إن "حزب الليكود حقق انتصارا كبيرا في الانتخابات وسنقوم بتشكيل حكومة قوية".
وأضاف رئيس الوزراء المنتهية ولايته، أنه تحدث إلى زعماء عدة أحزاب يمينية في إسرائيل لبحث تشكيل حكومة جديدة بشكل سريع.
من جهته، قال هرتزوغ في كلمة بمقر حزبه ان كل شيء مفتوح، وأن النتيجة التي حققها "التحالف الصهيوني" تسمح له بالعودة إلى السلطة.
وحلت الأحزاب العربية الإسرائيلية في المركز الثالث بحصولها على 14 مقعدا في الكنيست الجديد بحسب استطلاعات الرأي لدى الخروج من مراكز الاقتراع. وهذه أكبر حصة يحصل عليها الفلسطينيون داخل اسرائيل في تاريخهم ما يضعهم أمام امتحان كيفية استثمار هذه القوة البرلمانية المعتبرة.
وقد شاركت الأحزاب العربية في الانتخابات بقائمة مشتركة وهي تتوقع أن تصبح القوة الثالثة في الكنيست المقبل، وأن يكون لها دور مؤثر في الحياة السياسية، إلا أنها أكدت رفضها المشاركة في أية حكومة مقبلة، بسبب التعارض الكبير بين برنامجها وبرامج القوائم الأخرى.
وبهذا انتقلت الانتخابات الإسرائيلية الحالية بسرعة كبيرة من كونها الحدث الأشد رتابة وجموداً إلى حدث بالغ الحيوية والإثارة. فالواقع أن كل الانتخابات الإسرائيلية في العقدين الأخيرين، من العام 1996 وحتى اليوم كانت معروفة النتائج سلفاً وخلت تقريباً من الإثارة. فيما الانتخابات الحالية التي بدأت رتيبة تحولت بسرعة إلى واحدة من أشد الانتخابات إثارة، بل أن مستطلعي الآراء في إسرائيل لاحظوا أن التغييرات كانت تجري حتى مساء يوم الانتخابات ذاته.
في كل الأحوال، قد يكون من الصعب تشكيل حكومة يمين ضيقة، أو حتى حكومة يمين - وسط ، نظراً الى تاريخ العلاقة بين هذه القوى. فـ"الليكود" كحزب حاكم دخل الانتخابات وهو يملك مع "إسرائيل بيتنا" 30 مقعداً في الكنيست، في حين أن "حزب العمل" وحركة تسيبي ليفني اللذين يشكلان "التحالف الصهيوني" كانا يملكان حوالي 17 مقعداً فقط. وبموجب نتائج اول امس حقق المنافس القوي لليكود زيادة قدرها 7 مقاعد.
ومن بديهي أن يعتبر الليكود نفسه حافظ على قوته، لكن هذا لا يسمح له بتشكيل ائتلاف، لا كما يريد ولا أفضل مما كان. فـ"الليكود" و"البيت اليهودي" الذي نال 8 مقاعد، و"إسرائيل بيتنا" 5 مقاعد، و"يهدوت هتوراه" 6 مقاعد، و"شاس" 7 مقاعد، لا يستطيعون تشكيل ائتلاف حكومي إذا لم ينضم إليهم زعيم "كلنا" موشي كحلون.
وحتى مع كحلون سيكون هذا ائتلافا فائق الهشاشة نظراً للخلافات العميقة بين "الليكود" و"البيت اليهودي" و"إسرائيل بيتنا"، وحتى مع كحلون، من دون ذكر الخلافات بين الحريديم وكل من "البيت اليهودي" و"إسرائيل بيتنا". وعدا ذلك ستتوفر معارضة قوية جداً، ممثلة بـ"التحالف الصهيوني" 24 مقعداً، والقائمة العربية 14، و"هناك مستقبل" 12مقعداً، و"ميرتس" 5 مقاعد.
وطوال يوم أمس الاول كان التوتر سيد الموقف في ظل تأكيد الجمهور الإسرائيلي على عدم الخروج عن عاداته والبقاء بعيداً عن صناديق الاقتراع، حتى ما قبل ساعتين من إغلاق الصناديق. وأشارت المعطيات إلى أن نسبة التصويت كانت طوال النهار أقل من نسب التصويت في السنوات الماضية، والتي كانت في تراجع مستمر، لكنها زادت قليلا في الساعتين الأخيرتين عن نسبة التصويت في الانتخابات السابقة.
ويرى بعض المراقبين أن تعديل نسبة التصويت في وقت متأخر قادت إلى تحسين النتائج لصالح "الليكود" حتى على حساب شركائه في اليمين.
وحدها نسبة التصويت في وسط فلسطينيي الـ48 تأثرت باتحاد الأحزاب في قائمة موحدة، رداً على الحملة العنصرية المتواصلة ضدهم، ما قاد إلى نوع من المفاجأة المركبة: فصعود العرب كقوة ثالثة جسد جوهرياً معنى تراجع نسبي لقوة اليمين.
 

.............
تشكيل "يوروبول" لمكافحة الهجرة السرية
 
 
بروكسل- وكالات:
أعلنت وكالة الشرطة الأوروبية (يوروبول) أنها ستشكل فريقا للتحقيق بشأن العصابات الاجرامية المسؤولة عن تهريب البشر عبر البحر المتوسط.
وسوف يجمع الفريق الذي يحمل اسم "فريق العمليات المشترك" المعلومات من وكالة الشرطة الأوروبية والدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي للتصدي لعصابات الجريمة المنظمة التي كثيرا ما تمارس نشاطها الإجرامي في مجالات الأسلحة النارية والمخدرات والإرهاب.
وأوضح مدير الشرطة الأوروبية "يوروبول" روب وينرايت لوكالة "فرانس برس" "كنا بحاجة إلى شبكة أفضل لتقاسم معلومات المخابرات من أجل تفكيك هذه الشبكات قبل مغادرة المهاجرين". وسيتخذ الفريق مقرا في لاهاي في مباني يوروبول وسيعمل على إنشاء شبكة المعلومات من اجل "جمع المعلومات المختلفة والتمكن من التحرك مباشرة".
ويتألف الفريق من 13 خبيرا من دول أوروبية من بينها فرنسا وألمانيا وايطاليا ومهمتها جمع المعلومات وتحليلها وإعادة توزيعها على الدول الأعضاء. لكن هذه المهمة "صعبة" بحسب وينرايت الذي أكد أن "الوضع السياسي في شمال إفريقيا منعدم الاستقرار بالكامل، ففي ليبيا على سبيل المثال، من الصعب جدا إنشاء علاقات على مستوى قوى حفظ النظام".
وارتفعت معدلات الهجرة غير الشرعية إلى جنوب أوروبا في السنوات الأخيرة، حيث وصلها 220 ألف مهاجر غير شرعي عام 2014 فيما غرق ثلاثة آلاف شخص آخرين خلال الرحلة. وارتفع هذا العدد بشكل أكبر خلال عام 2015 حيث بلغ عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين لقوا حتفهم في البحر ثلاثة آلاف شخص منذ بداية العام الجاري.
 
..........
ازدياد حاد لاعداد ضحايا الصراعات الرئيسية خلال 2014
 
لندن- وكالات:
قالت دراسة نشرت أمس الأربعاء، إن عدد قتلى الصراعات الأشد عنفا في العالم قفز بأكثر من 28في المئة ، العام الماضي مقارنة مع عام 2013 وإن إراقة الدماء في سوريا كانت أسوأ من جميع الصراعات الأخرى للعام الثاني على التوالي.
وقام مركز ابحاث "مشروع دراسة القرن الحادي والعشرين" بتحليل بيانات من مصادر من بينها الجيش الأمريكي والأمم المتحدة والمرصد السوري لحقوق الإنسان وجماعة ضحايا حرب العراق تظهر أن أكثر من 76 ألف شخص قتلوا في سوريا العام الماضي ارتفاعا من 73447 قتيلا في 2013 .
ووفقا للتحليل -الذي قال مركز الأبحاث إن الأرقام التي توصل إليها هي على الأرجح أقل من الواقع- فإن "حوالي 21 ألف شخص قتلوا في العراق في الحرب بين قوات الحكومة ومقاتلي تنظيم داعش يليها الصراع في أفغانستان حيث قتل 14638 شخصا ثم الصراع في نيجيريا حيث سقط 11529 قتيلا".
وقال المدير التنفيذي لمشروع دراسة القرن الحادي والعشرين بيتر أبس  "تقدير أرقام الضحايا في الصراع، مهمة بالغة الصعوبة والكثير من الأرقام التي لدينا هنا هي على الأرجح تقديرات أقل من الواقع".
واستدرك أبس بالقول، "لكن الشيء المهم هو انك عندما تقارن بين بيانات 2014 وبيانات 2013 فإنك تجد زيادة كبيرة جدا."
 
 
..............
الإكوادور تحتفل بنصر جزئي
على  "شيفرون" الامريكية
 
 
متابعة «طريق الشعب»
أعلن دييغو غارسيا كاريون محامي الحكومة الإكوادورية في نزاعها القانوني مع شركة شيفرون النفطية الامريكية، ان محكمة لاهاي الدولية عززت في قرارها الصادر في 12 اذار الحالي موقف الاكوادور في القضية، اذ جاء قرارها بحدود كبيرة لصالح الاخيرة.
وكانت شركة النفط الامريكية، قد اقامت دعوى ضد الاكوادور، بحجة انتهاك اتفاقية حماية الاستثمارات بين البلدين. وجاء في قرار المحكمة الدولية ان "القضية ليست من اختصاصها، وانما تقع ضمن اختصاص القضاء المدني، ومن المفترض عرضها على المحكمة المختصة في الإكوادور".
وكان سكان منطقة الأمزون في الإكوادور قد أقاموا دعوى قضائية ضد شركة تاكسيكو، سلف الشركة الحالية، طالبوا بموجبها بتعويضات، عن الأضرار التي سببها عمل الشركة المذكورة في سنوات 1960- 1990.
وألزمت محكمة اكوادورية الشركة الامريكية بدفع تعويضات قدرها 9.5 مليار دولار، ولكن شيفرون لم تعترف بالحكم القضائي، بحجة ان القرار اتخذ بطريقة ملتوية، وهو نتاج القضاء الاكوادوري غير العادل. وأقامت شيفرون دعوى ضد الاكوادور بتهمة خرق الاتفاقية الثنائية، بشأن حماية الاستثمار بين الاكوادور والولايات المتحدة الأمريكية، والموقعة في عام 1995.
 
 
 
...........
المسلحون حاولوا اقتحام مجلس النواب
تونس: مقتل 8 سياح واحتجاز رهائن في متحف
 
تونس – وكالات
قال المتحدث باسم وزارة الداخلية أمس الأربعاء إن مسلحين قتلوا ثمانية سياح على الأقل في متحف باردو بتونس العاصمة بينما يحتجزون عدداً من الرهائن.
وأضاف محمد علي العروي للصحفيين على بعد امتار من متحف باردو "هناك على الأقل ثمانية قتلى من السياح... هناك أيضا عدد من الرهائن من السياح."
وقد اقتحم مسلحون يرتدون بدلات عسكرية، أمس الأربعاء، متحف باردو الملاصق لمبنى مجلس النواب بتونس العاصمة في عملية هي الأولى من نوعها، وسط أنباء عن وقوع اصابات في صفوف السياح الذي تم احتجازهم.
وأكدت مصادر أمنية لإذاعة "شمس أف أم" التونسية المحلية أن شخصين قاما بإطلاق النار على قوات الأمن أمام البرلمان التونسي من جهة المتحف الوطني المحاذية للبرلمان، وحسب نفس المصادر، فإن الشخصين حاولا إطلاق النار على رجال الأمن والدخول للمجلس. وذكرت المصادر ذاتها انه تم " محاصرة المسلحين".  كما أوضحت مصادر إعلامية تونسية إن المسلحين احتجزوا عدد من السياح داخل المبنى.
وأكدت المصادر بأن المسلحين الذين اقتحموا مبنى متحف باردو يحتجزون عدد من السياح لم يتم التأكد من عددهم وجنسياتهم. كما يسمع في الوقت الراهن إطلاق نار بالقرب من البرلمان الذي يقع في نفس المنطقة التي وقع فيها حادث احتجاز الرهائن.
وأكد التلفزيون الرسمي أن هناك اصابات.
ويشار في السياق ذاته إلى أنه هناك قيادات عسكرية كانت تحضر اجتماعا داخل مجلس النواب يناقش قانون مكافحة الإرهاب الذي أثار جدلا واسعا داخل البلاد.
وكانت وزارة الداخلية في تونس ذكرت، أمس الاول، أنها فككت شبكات لتسفير شبان للقتال في ليبيا ضمن التنظيمات الجهادية، واعتقلت عشرات بينما عززت الحكومة انتشارها العسكري على الحدود مع جارتها ليبيا.
وأضافت وزارة الداخلية التونسية، في بيان "الجيش والأمن أوقفوا عشرة إرهابيين كانوا يحاولون التسلل إلى ليبيا للالتحاق بالجماعات المسلحة في ليبيا".
وفي بيان ثان منفصل ذكرت الوزارة أن "قوات الأمن فككت أربعة خلايا إرهابية تستقطب الشبان والطلبة لتسفيرهم إلى ليبيا للانضمام إلى تنظيمات إرهابية، والمشاركة في القتال الدائر هناك، وتم إيقاف22 إرهابيا".
وأوضحت أن "الشبكات الإرهابية المذكورة بتنسيق تام مع عناصر إرهابية تونسية خطيرة ناشطة على الساحة الليبية، تُشرف على معسكرات تدريب بمعية نظراء لها من جنسيات مختلفة".
ومن بين تلك الجماعات أنصار الشريعة، التي صنفتها تونس والولايات المتحدة تنظيما إرهابيا بعد هجوم على السفارة الأميركية، واغتيال اثنين من قادة اليسار في تونس قبل عامين.
وفر أغلب زعماء أنصار الشريعة، ومن بينهم أبو عياض، إلى ليبيا.
 

ص5

خدمات شحيحة في منطقة الدورة
تعد منطقة الدورة من المدن الكبيرة في بغداد، حيث تضم العديد من المناطق والأحياء السكنية التابعة لها مثل ابو دشير والصحة وغيرها، وتقع جنوبي العاصمة في الرقعة المطلة على الجانب الغربي من نهر جلة. اما فيما يخص الخدمات فقد نالت المدينة حصتها واكثر كحال باقي المناطق في عموم البلد من سوء الخدمات وعدم الاكتراث بمناشدات اهاليها لغرض اعادة تأهيلها وايلائها الاهتمام الكافي.
اذ لا تزال منطقة الدورة الى يومنا هذا بحاجة الى اعادة تأهيل وبخاصة مداخلها، كذلك اغلب الشوارع فيها غير معبدة وتحتاج الى اكساء، وهناك امر آخر وهو عدم دخول كابسات الازبال الى الشوارع الرئيسة والداخلية في المنطقة، الامر الذي يؤدي الى تراكم النفايات في الشوارع التي تفتقر الى وجود  حاويات كافية ما زاد من تناثر النفايات في الشوارع، وهناك مساحات خصصت لكي تكون متنزهات وحدائق عامة لكنها للأسف تعاني الاهمال وعدم التنظيف وبالخصوص في منطقة ابو دشير - جهة الضغط، كما تخلو من وجود الملاعب الخماسية رغم كثرة مناشدات شباب ا?منطقة لتوفير مثل هذه الملاعب.
اهالي الدورة يطالبون الجهات المعنية بالاهتمام بالمنطقة وتوفير المستلزمات الكافية من اجل ان تكون انظف واجمل وابهى مدينة في العاصمة.
حسين بدر حسين
 
 
اعيدوا ساحة ميسلون لسابق عهدها.. يا أمانة بغداد !
جبار موسى آل يحيى
ساحة ميسلون من الساحات المعروفة والحيوية في بغداد، وهي تقع على مفترق طرق كشارع فلسطين وشارع الصناعة والشارع المؤدي الى بغداد الجديدة والبلديات. وقد كانت الساحة مزروعة بالاشجار والزهور الموسمية، وتحتوي على ملاعب متنوعة للاطفال ومساطب الجلوس.  فكانت تمثل مكان استراحة ومتنفسا للعائلات الساكنة قريبا منها، حيث ترتادها مساء. هذا الامر شجع الكثير من أصحاب المحال لافتتاح مشاريع صغيرة لبيع المواد الغذائية وافران الصمون والمعجنات ومطاعم الاكلات السريعة وصيدليات وبيع اللحوم والفواكه قربها، كما تم بناء عدد من العمارات السكنية حولها لتزدهر ا?منطقة بالعائلات لا سيما وان المنطقة مجهزة باكثر من مولدة اهلية. وقبل اكثر من شهرين تعرضت ساحة ميسلون الى هجمة من قبل عمال امانة العاصمة وسط استغرب لها الاهالي، حيث تم قلع  الاشجار الكبيرة والصغيرة ونقل ملاعبها ومساطبها وجرى تسوية ارضها، ولغاية اليوم لم يدرك سكنة المنطقة اسباب اقدام الامانة على هكذا عمل. ظل مواطنو المنطقة بانتظار ماذا سيؤول حال الساحة، لكنهم لم يروا شيئاً ملموساً بل مجرد اكوام من الرمال وبمرور الايام اصبحت مكباً لرمي العلب الفارغة والقناني الفارغة فتحول منظرها من الجميل والمخضر الى الغريب  ?المقزز. سكنة منطقة الغدير يناشدون امانة العاصمة بالايعاز الى كوادرها العاملة من اجل ارجاع معالم الساحة بوصفها متنفساً لاهالي حي الغدير، وهم لا يطمحون الى اكثر من ذلك، لانهم يخشون ان تتحول الى مكب للنفايات كما حدث لساحات اخرى في العاصمة.
 
شخابيط ...
مكرود .. بربع !
 
اخواني «المگاريد» مرّ بالقرب من داري رجل أصلع يرتدي بدلة وربطة عنق في غاية الاناقة، حاملاً بيده حقيبة دبلوماسية مرسوماً على جانبها كف، وفي وسط راحتها عين واسعة تشبه عين الممثلة «ليلى علوي». وتحت الرسم كتب بالالوان الزاهية «قارئ الكف». وبما أني يائس من الحكومة وبرلمانها «الفاشوشي» فقد ناديته ليقرأ طالعي المرسوم على كفي.
ارتدى «الحيّال نظارته ثم بدأ يرسم خطوطاً بقلمه الاحمر على كفي «عرگة صلعته» بعدها أخرج منديل لمسح التعرق، ثم شكى.. وحن لي وبكى قائلاً: يا ولدي لا تفرح، الظيم عليك مكتوب يا ولدي، لقد اشتروك ثم باعوك بابخس الاثمان، سلبوك، نهبوك، جعلوك مثل «جبر» «فگر» من رحم امه الى القبر، قصورهم كبيرة، وبيوتكم صغيرة، اولادهم في الخضراء، اولادكم في الغبراء، هم في الرفاه، انتم في البلاء، يسرقون ولا يخافون، يفعلون ما يشاؤون، أصعدتموهم فوق النخيل، وعند ثباتهم اكلوا التمر ورموا اليكم «الفصم».
اصدقائي.. الحقيقة الجبن والخوف اخذني الى مساحات فكرية بعيدة لا نبري اسأله: يا عم من هؤلاء؟ قال: ولك اغبر هؤلاء صناديد السياسة الجدد الذين مسكوكم من «الزردوم» رافعي شعار «أحنه النلعب، شلّلم بلّلم، احنه المامش رداد النه».
بعد سكوته أخذ «يبحلج» بتمعن في كفي ثم اردف بالقول: لك لا.. مع الاسف، ارى ايها «المگرود» أنك جالس على «چنبر» وهناك واحد يصيح باعلى صوته «مگرود بربع» «مگرود بربع»، ألم اقل لك انهم اشتروك ثم باعوك بابخس الاثمان؟
غنيت له قائلاً: «يا عمي يا بوفارس، يا فارس النوارس، بالله عليك دلني على الحل؟
صفن، فرك «گرعته» ثم قال: ولك أغبر، مثلما اصعدتهم فوق النخل انزلهم فوراً!
يا عم.. أنا لست صاعود نخيل..
قال: غبي، مثلما صعدوا بسبباتك البنفسجية، انزلهم بها وباشارة بسيطة.
يا لها من محنة.. هذا الرجل ادخلني في متاهات عديدة، ثم الانتخابات المقبلة بعيدة جداً وهذا القلق دفعني الى ان اسأله: يا عم.. لا تجعلها معي عيش يا مگرود لما يأتيك الربيع، الانتخابات بعيدة جداً والجماعة يلعبون شاطي باطي.. فما العمل؟
رد قائلاً: ارى في كفك نصب في ميدان اسمه «ساحة التحرير». قف هناك وزلزل الارض تحت قدميك وغني.
الما يزور التحرير عمره خساره!
 
غالي العطواني
 
 
زحامات الشوارع والغرامات.. ابرز معاناة سائقي "الكيه"
بغداد - طريق الشعب
أبدى عدد من سواق سيارات النقل الداخلي من نوع "كيا" استياءهم وتذمرهم من هدر الوقت في الشوارع المزدحمة نتيجة الكم الهائل من السيارات المستوردة وبما يفوق الطاقة الاستيعابية للشوارع، حيث اضطر العديد من الشباب العاطلين لامتهان  السياقة كمصدر رزق لهم لغرض تأمين متطلبات المعيشية اليومية في ظل غياب فرص العمل المناسبة لهم، بالإضافة الى تعمد بعض رجالات المرور على فرض الغرامات المالية وبشكل مزاجي، وغيرها من المشاكل التي تصادفهم يوميا ما يصعب عليهم الحصول على مورد يكفل عيش عوائلهم بكرامة.
ويتحدث احد السواق الى صحيفة "طريق الشعب " ويقول: تشهد شوارع العاصمة اختناقات مرورية يومية ، حيث نعاني التأخير لساعات طويلة في سبيل اجتياز المناطق الحيوية كالباب الشرقي وساحة الخلاني والعلاوي وساحة عدن وغيرها، وبالرغم من بعض الإجراءات اتخذتها الجهات المعنية للتخفيف من هذه المعاناة الا انها كانت بمثابة حلول ترقيعية وخجولة لم تؤثر على استمرار الفوضى، بسبب استيراد وتدفق السيارات من قبل عدة جهات حكومية من دون التنسيق او استشارة المعنيين بالامر وبالاخص مديرية المرور العامة.
اما سائق الكيا (اكرم) فيقول: نعاني المتاعب الكثيرة والمتعددة ومنها تعذر الوقوف في المناطق التي يطلب الركاب النزول اليها، وهذا الامر يعرضنا باستمرار لعقوبة الغرامة او حجز مركبتنا، في الوقت الذي نعمل كسواق باجرة يومية ما يحول دون حصولنا على مورد مناسب لاعالة عائلاتنا، وذلك لان مالك السيارة يطالبنا بمردود مالي يومي. 
ويطالب السائق ابو مهند الحكومة بحمايتهم من الحملات التي يشنها رجال المرور والاجهزة الامنية بين فترة واخرى ما يؤدي الى قطع رزقهم بسبب حجز مركباتهم لعدة ايام.
ويقول المواطن موفق عبد الجبار: ينبغي  على الحكومة ان تعتمد دراسة تتبع التخطيط الصحيح لمعالجة مشكلة الزحامات ، وذلك بتأهيل الشوارع وبناء المجسرات التي تربط المناطق مع بعضها وتخصيص اماكن خاصة لوقوف سيارات النقل الداخلي, مضيفا: ان مشكلة الزحامات التي ادت الى قطع أرزاق الكثير من الكسبة والعمال من اختصاص مديرية المرور العامة بالتعاون مع الاجهزة الامنية في نقاط السيطرة المنتشرة ، بينما نلاحظ ان بعض الدوائر الحكومية تستورد وتوزع السيارات من دون استشارة المعنيين وبدأت كل جهة تتصرف حسب اهوائها من دون مراعاة الناس ا?اخرين الذين يعانون تاخراً في الطرق للوصول الى اماكن عملهم .
فيما يقول رجل المرور قيس: يتوجب على سواق السيارات ومنها سواق النقل الداخلي
التعاون مع رجال المرور في هذه الظروف الصعبة من خلال تطبيق النظام وتعليمات السير. في الوقت نفسه دعا الجهات المعنية  بتكثيف التوعية بالانظمة المرورية وبخاصة السواق من المراهقين والشباب .
وترى السيدة بلقيس ضرورة اعادة النظر في توسيع الشوارع والساحات العامة, وسير اتجاه المركبات, وايجاد الحلول للتخفيف ومعالجة الزحامات.
ويتساءل المواطن غفور عبد الصمد بقوله: لماذا لا تطبق الحكومة نظام اسقاط السيارات القديمة والمستهلكة باخرى حديثة وجديدة وباسعار مدعومة كي لا تؤثر على الدخل المعيشي لاصحابها وهي حالة ايجابية من الجانبين الصحي والبيئي لان مناخ العاصمة ملوث بالدخان والروائح التي تبعثها السيارات القديمة والمستهلكة ما تؤثر على صحة المواطنين وهي مخاطر ينبغي معالجتها.
ويذكر المواطن علي سالم ان الشركة العامة للمسافرين والوفود التابعة لوزارة النقل تقوم بالتنسيق مع احدى شركات القطاع الخاص بتوفير (505) سيارات حديثة ومتنوعة، في حين صرح احد المسؤولين في مديرية المرور العامة بان اكثر من ثلاثة ملايين سيارة  تسير حاليا في الشوارع  وهذا العدد لا تستوعبه مناطقنا وشوارعنا وساحاتنا التي معظمها ضيقة ومحدودة ما يزيد من معاناة السواق وبخاصة اصحاب النقل الداخلي .
بدورنا نؤكد حرصنا الشديد على وضع الحلول المدروسة والسريعة لحل مشكلة الاختناقات المرورية ، وتوحيد  خطوط النقل الداخلي ونقاط انطلاقها واماكن توقفها، والحد من الاستيراد غير المدروس للسيارات وضرورة وضع ضوابط معينة في منح اجازة السوق العمومية ، وبخاصة لمن يمتلك دراية كافية بقواعد وانظمة السير في الشوارع .
 
 
 
لماذا هذا التجاهل في تدارك الأمور يا شرطتنا المحلية؟!
 
شاهدت يوما امراً يثير نوعا من الغرابة، حينما لاحظت  صبيا لا يتجاوز عمره الثمانية عشر عاما يتجول في احد شوارع الديوانية, يرتدي ملابس رثة وقد صبغ احدى نعليه بالبوية البيضاء وهو يؤدي حركات واصواتاً تثير الفزع بنفوس المارة، كما انه مغرم بدرجة كبيرة في تهشيم الزجاج سواء زجاج المحال التجارية في الشارع او زجاج السيارات، فلم يتجرأ احد على منعه من هذه الفعلة تلافيا لما يترتب عليها من تجاوز او تعدي مشين من قبله, فكان الجميع يتجنبه.
بادر بعض المواطنين الى ابلاغ سيطرة الشرطة القريبة من الحدث لكن الجواب كان: ان الامر لايعنينا . ثم توجه اخرون الى شرطة النجدة فكان الجواب : عليكم ان تسجلوا شكوى اولا  ليتسنى متابعة القضية . بعدها جرت اتصالات من قبل المواطنين ولعدة جهات لغرض الحد من هذه الفعلة الطائشة، لكن دون جدوى. الجميع ارتطم بجواب «سجل شكوى اولا، وبعدها تتخذ الامور الاجرائية الاخرى. في حين كان الصبي المتمرد يتنقل من شارع الى اخر ويهشم مايراه امامه من زجاج، ويداه غطتها الدماء من فرط تهشيم الزجاج. في نهاية الامر تم استدراجه الى احد الشوارع?الفرعية، فبادر احد المواطنين الى الاتصال بسيارة الاسعاف وما ان وصلت بسرعتها حتى هرع الصبي المعتوه الى فتح باب سيارة الاسعاف واستقلها بشكل هادئ، وكأنه عرف انها جاءت لنقله الى المشفى .
هنا اطرح جملة تساؤلات منها لماذا تقف شرطتنا صامتة لاتحرك ساكنا ازاء هذه التجاوزات على ممتلكات الآخرين, ولماذا الاصرار على السياقات التقليدية في معالجة  الامور الاستثنائية (قدم شكوى .. والا فلا ) ، وما هو دور شرطة الآداب التي استحدثت مؤخرا للحد من اي تجاوز اخلاقي او اجتماعي. وتساؤل اخير، أليس الامر من صلب واجبات شرطة النجدة  ومنها التعدي على ممتلكات الاخرين ؟
على العموم لولا اتصال احدهم بالاسعاف وتداركه لحالة الصبي العقيلة بشكل دقيق لترتبت عليها امور اخرى  قد تتسبب باضرار بشرية وقد يكون فيها اعتداء على الاطفال او النساء,  وربما توصل هذا المواطن الى استنتاج ان الصبي ربما هرب من احد المصحات العقلية، ولابد من عودته اليها حفاظا على سلامته وسلامة الاخرين, وحفاظا على سلامتكم يا شرطتنا المحلية! ..
 
عادل الزيادي / الديوانية
 
 
شكر إلى بلدية المحاويل
 
شكر خاص وتقدير عال من منظمة المحاويل للحزب الشيوعي العراقي الى كادر مديرية بلدية المحاويل ممثلة بمديرها الأستاذ فارس وذلك لعملهم الدؤوب والمستمر من اجل نظافة المدينة ، ورفع مستوى الخدمات البلدية فيها بما يليق بالمواطن في القضاء ، كما يستحق الأستاذ محمد حسين جلوب كل الشكر والامتنان على أدائه المتميز في انتقاء الشتلات بكل أنواعها والورود بأشكالها الموزعة داخل السنادين  حيث رصت بشكل هندسي رائع في مناطق وأماكن محددة تجذب الناظرين وبما تشير الى حسن ذوق منسقها.
وهم يتمنون التوفيق والنجاح لجميع منتسبي المديرية لعملهم الجاد من اجل بناء قضاء المحاويل بحيث تكون النموذج الأمثل للمدن العراقية و بما يحفز الآخرين على العمل لبناء عراقي مزدهر.
 
 
 
عين الصفحة  ...
 مخاطر حرق النفايات
 
باتت مشكلة حرق النفايات العشوائي من المشاكل الخطيرة وذلك لمخاطرها البيئية والصحية العديدة على الانسان والمكان والهواء،في ظل غياب المعالجات الجادة من قبل الجهات المعنية، والامور تسوء مع ارتفاع درجات الحرارة في فصلي الربيع والصيف، حيث تغطي سحب الدخان السوداء الخانقة والمنبعثة جراء الحرق العشوائي لمخلفات الاطعمة والاوراق والاواني والقناني البلاستيكية واطارات السيارات المستهلكة سماء الدور السكنية القريبة من مواقع الطمر اللا صحي مما يتعذر على العوائل فتح الشبابيك لاستنشاق الهواء، وكذلك صعوبة استخدامهم اجهزة الت?ريد في الصيف لان المناخ والبيئة ملوثة ، وتسبب اصابتهم بالامراض التنفسية الخطيرة وقد ظهرت عدة اصابات مرضية في الاحياء القريبة لمكب النفايات لا سيما بين الاطفال وكبار السن، عليه ندعو الجهات المعنية في امانة بغداد والمختصين في الامر اتخاذ اجراءات لمنع استمرار حرق النفايات الخطر.
 
المراكز الصحية والعلاجات
 
تتواصل شكاوى المراجعين والمرضى للمستشفيات والمراكز الصحية الحكومية من شح العلاجات والادوية الضرورية بمرضى الامراض المستعصية والمزمنة ، ودون استجابة الجهات الصحية المعنية، وبالرغم من تأكيدات بعض المسؤولين من خلال تصريحات صحفية واعلامية على توفر الادوية لكن واقع الحال يؤكد خلاف ذلك، فالشح في الادوية اصبحت حالة شائعة وعامة تشهدها اغلب المستشفيات الحكومية.
وزارة الصحة مدعوة الى متابعة المشكلة التي تفشت بسبب الفساد المالي والاداري وغياب الرقابة والتفتيش حيث يضطر المرضى الى شراء العلاجات من الصيدليات الاهلية وباسعار مرتفعة جدا، ناهيك عن مجهولية تاريخ الصلاحية لتلك العلاجات، وبخاصة ان بعض الصيدليات الاهلية تحولت الى محال تجارية هدفها الربح وتفتقر للجانب الانساني والمهني.
 
مجلس المحافظة والمولدات
 
معاناة المواطنين بسبب اصحاب المولدات الأهلية تزداد سوءا يوما بعد اخر من حيث فرض الاجور الكيفية والمزاجية من قبلهم على الامبير المجهز من المولدة الاهلية، فيما الجهة المسؤولة عن وضع حد لاستهتار وجشع اصحاب المولدات هي مجلس محافظة بغداد المنتخب بطريقة ديمقراطية وقانونية وهو من يمثل الشعب بكافة فئاته وشرائحه والمدافع الحقيقي عن مصالح الناس في بغداد،  الا ان قراراته تحولت الى حبر على ورق ولم تنفذ على ارض الواقع لتبقى سلطة اصحاب المولدات قوية ومطلقة وهم من يحددون اسعار الامبير وساعات التشغيل كيفما شاءوا،  ويبدو ا? الاجراءات التي يتخذها مجلس المحافظة بشكل مستمر وفي الاعوام الاخيرة تخدم اصحاب المولدات الاهلية دون سواهم.
وفي الفترة الاخيرة طلب مجلس المحافظة من وزارة النفط رفع مقدار الحصة الوقودية لاصحاب المولدات وباسعار مدعومة من (10-15 لتراً لكل (KV) في فصل الصيف المقبل، الا اننا نؤكد ونجزم بان تنفيذ هذا الطلب يخدم اصحاب المولدات فقط اذا لم يتخذ مجلس المحافظة خطوات مدروسة وجادة من اجل خدمة المواطنين  وعبر الزام اصحاب المولدات باسعار الامبير المقررة وساعات التشغيل،  وان يتم وضع التعليمات في واجهة المولدات قبل بداية كل شهر من اجل تطبيق قرارات المجلس منذ اليوم الاول من بداية كل شهر.
 
عباس رحمة الله

ص6

بخور عدني
 
صدرت مؤخرًا عن "دار الساقي للنشر" في بيروت رواية بعنوان:"بخور عدني" للكاتب اليمنى على المقري، تقع الرواية فى 335 صفحة من الحجم المتوسط، وهي عن التاريخ والسحر والحب والثورة، تبحث عن معنى الوطن في مدينة كانت حتى وقت قريب وطنًا لكل القادمين إليها، وبطلها الذى هرب من الحرب ووصل عدن متخذًا "أي شيء" اسمًا له. داخل مدينة تعيش حياة غنية بتنوعها. يمضى ليصبح جزءًا من تاريخ عدن الثائرة على الاحتلال، والتي راحت تفقد ذاكرتها.
 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الادهاش الابداعي في تجربة نصيف الناصري الشعرية
داود سلمان الشويلي
يقول الشاعر علي لفته سعيد:
"لأنّكِ أكْثرُ دهْشةً منّا
تتجمّعُ حولكِ الفراشات
ويغار منكِ الضوْءُ
ويعْشقكِ المطر
وينامُ العطْرُ مطمئنًَا
ويسْتريح اللّيْل هادئًا".
ويقول الشاعر هاني السياب:
"ينتشي حتّى القرار..
يا أوّلَ الضّبابِ".
وقال الشاعر الفرنسي بودلير:"من منا لم يحلم، في أيام الطموح بمعجزة نثر شعري موسيقي، دون إيقاع أو قافية"؟
ونحن نتساءل: ماذا نريد من الشعر؟
سؤال طرحته على ذائقتي النقدية، وأنا أقرأ بإمعان بعض قصائد الشعراء العرب منذ العصر الجاهلي حتى كتابة هذه السطور، فلم أجد جوابا سوى هذا الجواب: الادهاش.
والإدهاش الذي أقصده هو امكانية الإنسان على الخلق والإبداع، أي انه خطوة متقدمة عن الحياة، انه ثورة على الواقع الروتيني، حيث أن كل شيء يبدو فيه الادهاش، طالما تتناوله الحساسية الابداعية، والقدرة على الخلق، لأي انسان، حيث التفاصيل البسيطة للحياة.
فالإدهاش يكون في كل شيء طالما يمسكه  "جني" الشاعر في وادي عبقر، في المكان، وفي الزمان، وفي الناس في أفكارهم، وما يدور في ذهنياتهم المعتادة على كل شيء.
والادهاش عند ذاك سيفتح أمام المتلقي آفاقا جديدة في جماليات ما يقرأ، عندها سيشعر المتلقي بالمتعة التي هي غاية كل شيء، ومنها الشعر.
ولنقترب من الادهاش فنقول � على سبيل المثال - أن القرآن يعد قصيدة نثرية مدهشة في موروثنا الديني والثقافي ، فاعلة ومفتعلة، لما تفتحه سوره بعد القراءة عند المتلقي من افاق واسعة فيما هو مدهش وغريب في الآن نفسه. 
وعندما نقرأ قصيدة قيلت في العصر الجاهلي لامرىء القيس، أو نقرأ أخرى لابي تمام، أو المتنبي، أو ابي نواس، أو بدر شاكر السياب، أو نزار قباني، أو نصيف الناصري، فان أول ما يشدك في القصيدة هو هذا الادهاش الذي يتركك تعيش "مندهشا" في عالم مدهش يخلف من ورائه فيضاً من الأسئلة.
هذا الشاعر جرير يرثي زوجته التي كان يحبها فيتركنا في حالة ادهاش عندما يقول:
فلقد أراكِ كُسيتِ أجملَ منظرٍ... ومع الجَمالِ سكينةٌ ووقارُ
وفي قصيدة للفرزدق، فأن عالم الادهاش يفتح أمامنا أبوابا من المتعة المصحوبة بالأسئلة عندما يصف الامام زين العابدين علي بن الحسين بقوله:
ما قال لا قط إلا في تشهده... لولا التشهد كانت لاؤه نعم
أما نزار قباني فان عالم الادهاش ينفتح على قارئه، أو سامعه، في قوله:
"حتى فساتيني التي أهملتها
فرحت به.. رقصت على قدميه"..
والأمثلة كثيرة على الشعر الذي يبلغ مداه في نفسية قارئه أو سامعه، فيفتح افاقا واسعة من عالم الادهاش التي تفيض أسئلة.
اذن، الادهاش � كفعل ورد فعل - هو واحد من الغايات التي يسعى لها الشاعر القدير والمتمكن من ادواته الشعرية، وبهذا سيشتغل المخيال عنده، ويرقى الرصيد النثري في القصيدة ليكون شعريا.
والإدهاش هو ما يدفع المتلقي لاكتشاف عوالم جديدة من خلال طرحه الأسئلة، فتنكشف أمامه في النص جماليات جديدة، لما يحتويه النص المدهش من دلالات ثرة، وصور غنية ، وعوالم جديدة.
نصيف الناصري شاعر قرأت له في الثمانينيات من القرن الماضي شعراً كثيراً، ادهشني الذي قرأت له، ثم انقطعت سبل القراءة بعد خروجه من العراق، وعادت مرة أخرى قبل عام تقريبا على صفحات التواصل الاجتماعي "الفيس بوك"، حيث أخذ ينشر ما يكتبه من شعر مغاير لما عهدته ذائقتنا القرائية والنقدية، شعر يذكرنا بشعر حسين مردان، وكزار حنتوش، وجان دمو، الا انه يفترق عنهم، إذ قصيدته تمثله هو، انها صورة طبق الاصل لحياته بكل بوهيميته، وصعلكته، انها اسلوبه هو.
شعر الناصري يترك بعد قراءته شيئاً في هذه الذائقة التي تعودت على الشعر العمودي، وشعر التفعيلة، وعلى قصيدة النثر، هذا الذي يتركه في ذائقتنا يمكن ان نسميه "الادهاش" الذي ياخذ بها الى عوالم جديدة غير التي عهدتها من قراءة الشعر، عالم يتصف بسعة الادهاش، وكبر مساحته، حيث غير من ذائقتنا تلك بتغير الموازين القديمة للشعر بموازين جديدة.
يقول الشاعر التشيلي نيكانور بارا:
"الشعراء الشباب..
اكتبوا كما تريدون
بأي أسلوب تحبّون
دماء غزيرة سالت تحت الجسر
ليستمر الاعتقاد
أنه لا توجد إلّا طريقٌ
واحدةٌ هي الصحيحة.
في الشعر كل شيء مباح.
بشرط واحدٍ فقط
بطبيعة الحال،
عليكم أن تجعلوا الصفحة
البيضاء أفضل حالاً".
فاذا كانت القصيدة العمودية تتطلب الجهر الصوتي، والاسماع، لتقبلها ، وقصيدة التفعيلة تتطلب هذا وغيره من التامل الوجداني في تقبلها وفهمها، وقصيدة النثر استغنت كليا عن الية الاسماع، وراحت تؤكد على التأمل، والتأمل فقط، فقصيدة الشاعر نصيف الناصري بعد خروجه من دادائيتة، وسرياليته في الثمانينيات، أصبح يتطلب منا كمتلقين العيش في عوالم من الادهاش المبدع.
والادهاش المبدع في القصيدة يأتي من التخيل، قدرة الأحاسيس المتقدة على صوغ ما تحس به، الجماليات التي تمنحها الكلمة واختيار تركيبها.
وإذ تبتعد قصيدة النثر عموما، وقصيدة الناصري خصوصا، من الوزن والايقاع الخارجي لها فإنها تبني وزنها وايقاعها الداخلي من خلال عدم الاستطراد الممل، وتجنب الشروحات التي يدخل في عالمها الكثير من شعراء قصيدة النثر، والاقتراب اكثر فاكثر بإيجاد علاقات جديدة وقوية ومتميزة بين الفاظ النص وتراكيبها المتنوعة اعتمادا على رؤية الشاعر للواقع الذي تعكسه القصيدة.
ومن الفوارق التي تميز قصيدة النثر عما سبقها هو الشكل. فهي بلا شكل محدد، وجل قصائد الناصري والتي سندرس نموذجا واحدا منها، ذات طبيعة مركبة في بنائها، حيث يتقاطع فيها الغنائي بالسردي، أو يهيمن أحدهما على الآخر، الا انها مصبوبة في قالب شعري يمكن ان ندعوه اللا قالب، لأنها غير محددة بعمود الشعر، أو بعدد معين من التفعيلات، أو بصيغة تضع الكلمة في السطر الواحد ، كما عند الشاعر كريم الزيدي مثلا.
"أضْنَيْتُ نَفْسي في مَتاهَة جَمالكِ وأضعْتُ المفْتاح في مَفْرق الطَريق المُؤديَّة الى وصالكِ. ثَمَرَة المَرَض تنْضَجُ على جدار الكَهف والشَمْس مُنْحازة الى السَديم. لا تزيدي بليَتي يا ابنة آلامي وأنتِ تَسْتَقرّين في الحلم المُتَوفَّى. رَسَت البَواخر بَعد الطوفان وَكانَ البحَّارة يُنسِّقون جثث الغَرقى وَكُنْتُ أخْشى أن أُسَبِّب لَهُم مَرَض التَوْبَة مِن مَحبّتكِ. هَل لي أن أتَمَرْأى في الأوْراق النَديّة لغابَة وَجْهكِ المُغَضَّن حَتَّى أتَخَلَّص مِن ذكرى حُبّكِ؟ ما أشْقاني الآنَ والصَدى النَحيل لدمْعَتكِ يَمْلأُ أروقة الزَمَن. تُباغتُ مَرارة جَمالكِ لَحظَة فَزَعي مِن الغياب وكلّ النساء يحافظْنَ على دَهْن جَدائلهنَّ  وَيُرتِّبْنَ فراغ أسرَّتِهنَّ وَيَسْتَدْرجْنَ البَحر للاستحْواذ عَلى المُحبِّين. الأشدّ اغتباطاً في الغَرق، هوَ الحَبيب الذي لَم تُتح لَهُ فُرْصَة العَوْدة مِن البئر. الحُبُّ لَحظَة مُنْفَجرة تَعجُّ باللاشفاء مِن أيَ وصال مَعَ المَحْبوب. كَثرَتْ الجنّيات عَلى الضفّة والعاشق مُنْشَغلُ بإدامة وَسامته".
ان فحص قصيدة الناصري، تحيلنا الى مجموعة من السمات التي أهمها :
- طول جملته الشعرية.
- التدوير الحاصل في تلك الجملة الشعرية.
- كل جمله تحيل الى التي تأتي بعدها كأنها متعلقة  بسببية غير معلنة .
- نثرية الجملة ، و شعرية القصيدة ، بما يمنحه لها من اندهاش وادهاش.
- تأخذ الحواس حريتها الكاملة في تبادل الوظائف فيما بينها.
كل هذا وغيره يمنح قصيدة الشاعر القدرة على ان تشع ايقاعاتها الداخلية بأنوار متعددة، وتصبغ شكلها بان يكون لا شكل له سوى الشكل المصبوبة فيه، حيث تنمو نموا عشوائيا/  لا عشوائيا في الان نفسه.
أذكر أن الزميل الروائي المرحوم محسن الخفاجي حدثني مرة "العهدة على الراوي"  ان نصيف الناصري عمل امسية أو اصبوحة لشعره في بيت الحكمة في تسعينيات القرن الماضي، اذ ان في هذا البيت علماء واساتذة كبار في علم اللغة والأدب والعلوم الاخرى، فقرأ قصيدة صوتية كلها كلمات غير مفهومة، وحروف يبربر بها لسانه، مثل قصيدة الشاعر العباسي "الدادائي" أبي العبر التي يقول فيها :
 "ابو العبر
طرد طيل
طليري
بك...بك...بك"..
أو مثل قصيدة أحد الشعراء الدادائين الاوربيين:
"آ ، أو ، اويو يو يو
   يو يو يو
   دررر   دررر دررر غ رررر غ ررر
قطع من مدة زمنية خضراء تحوم في غرفتي
أ  أو أو أي أي أي أي أو آ او أي أي أي جوف"..
هذه القصائد التي قرأها حتما انها اثارت الضحك منها كما قال هو عن قصائده السريالية الأولى، الا انه في مجاميعه الاخيرة تخلص من شعر الصراخ والتغريب اللغوي الصوتي والسخرية السوداء والهذيان، وكذلك اسلوب الكولاج الذي استخدمه في ثمانينيات القرن الماضي والتي أقام معرضاً  له في منتدى الأدباء الشباب عام 1989 تحت عنوان "التفكير بواسطة الصورة".
وهكذا تتنوع تجربة الشاعر الشعرية في الشكل وفي المحتوى، حيث الرؤى التي يشكلها عن الواقع المعاش، فراح يبتعد عن المباشرة والخطابية، وينحو الى معالجة الواقع الذي يعيشه من حيث اغتراب الانسان ، ومعاناته وهو يجد نفسه عاجزا عن فعل شيء امام كل هذه الشرور.
ان الشاعر نصيف الناصري بعد ان تمكن من أدواته الشعرية، وبعد أن أصبح الواقع أمامه كورقة يقرأ فيها بادراك تام، قدم شعرا يفيض بنضج تجربته الشعرية.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
شباك
 
عبد العزيز الحيدر
 
شباك كبيرة
شباك بهلوانية
ترفعنا وتخفضنا
نلعب عليها 
تلعب بنا
شباك بفتحات من قياسات مختلفة
لكل أمة من أمم السيرك نوعها
منصتها
مراسيم قفزاتها
مواعيدها الثابتة كالبندول
البندول المقدس
كما وجهات شرب الماء
كما الذهاب إلى فراش العروس
الشباك الأبدية
من لحظة السقوط
 من يروق الظلام إلى السقوط في أبدية العدم
كلنا نلعب على هذه الشباك
الذي يدخل شباك غيره يسقط
 برقبة مهشمة
بحوض مخلوع
ربما بضربة سيف
أو سيارة مفخخة
 ربما بحزام ناسف
أذا اقتضت الضرورة حرباً طائفية
الشباك البلاستيكية البغيضة
آلاف السنوات يلعب عليها البهلوانات...
الشباك لا تسمح باللعب خارجها حتى الموت
أية شباك لزجة لا يمكن الفكاك منها؟
أي هوس صفيق؟
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وقفة سينمائية
 
الدكتور صالح الصحن
ونحن نستقبل اليوم الأخير من عروض أفلام بغداد عاصمة الثقافة العربية.. تحققت حصيلة كبيرة من الأفكار والمفاهيم والرؤى عن المستويات المختلفة للأفلام، وبقدر متفاوت، فمنها ما سجل الخيبة ومنها ما سجل الدهشة ومنها من استخف بالذائقة الجمالية للمتلقي.. ومنها ما ظهر دون مستوى الميزانية المخصصة له، ومنها ما حقق نجاحا واعجابا وتصفيقا واعجابا  ومنها ما بقي بقدر مسافة المليون ميل عن الصنعة السينمائية ومنها ما سبب ردود أفعال واستنكار شديد للتلاعب بالمال العام ومنها ما حقق خطوة طيبة بالاتجاه الصحيح... ومنها ومنها ومنها.. ونحن جميعا كمسؤولين حكوميين ومنتجين وكمختصين ومحترفين ونقاد وكتاب سيناريو وأكاديميين وصحفيين ومثقفين وفنانين ومتذوقي التلقي السينمائي. ازاء ما خرج به المشروع من نتائج غالبا ما يصفه الكثيرون انه مخيب للآمال رغم دعوات البعض من أن هذه تجربة يمكن التفاؤل بها حتى لو نحصل على خمسة أفلام جيدة .فضلا عن الغضب الذي يحمله الكثير من فئة الشباب السينمائي ازاء هذه التجربة بسبب عدم القناعة وبسبب عدم اشراك الكثير منهم فيها.
ومما تجدر الاشارة اليه أن هذه التجربة يجب أن لا تمر دون أن تتخذ اجراءات مهنية وفنية وقانونية وجمالية وانتاجية للعمل على خلق دستور سينمائي خاص ببلدنا تشترك في صياغته ورعايته اوساط حكومية وخاصة لتاسيس سينما عراقية مستقلة حرة تحظى بالدعم الحكومي والانتاح والاستثمار الخاص. وان تضع معايير الكفاءة والنزاهة والتواصل الدائم مع التقنيات العالمية الحديثة في السينما. وأن نأخذ بعين الانتاج مسالة المقارنة مع العالم الخارجي لتنشيط مهمة المشاركات المشرفة والمنافسة في المهرجانات السينمائية. وفتح قنوات الاتصال والتعاون مع المؤسسات المختصة والمعنية بشؤون السينما. ووضع اليات التعامل مع العاملين كافة على وفق نظام دقيق للتصنيف وتحديد القدرات والمهارات وتطويرها. وتفعيل نظم العقود المشروطة والرقابة المطلوبة فكريا وجماليا.. وان لا نسعى لاطلاق التصريحات النقدية اللاذعة والهجومية.. وان لا نقبل ان نتفرج دون اكتراث.. وان لا نجعل من الوسط السينمائي ساحة للمعارك والصراعات والتمزق بقدر ما نشيع مبدا المحبة والاحترام تحت خيمة البيت السينمائي الواحد.. حرصا وحفاظا على سمعة السينما ونهضتها في البلاد... نكتفي بهذا القدر.. وهناك وقفات سينمائية أخرى.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
خضير فليح الزيدي..نوعية الحضور السردي
تجربة ثانية في قراءة التوازي
ريسان الخزعلي
 
"1"
في مشهد السردية العراقية، يتقدم المنجز الابداعي بقوة بعد عام 2003، يتقدم ويمسك شيئا من التوصيل والوصول والمشاغلة، ليس مسبوقاً على مستوى الكم والنوع والتأصيل.
في التوصيل، تمكن هذا المنجز ان يشغل التلقي ويحرّك القول والمقال ويقيم صلاتٍ مدببة مع المتلقي، الذي أصبح منصتاً لتحولات هذه السردية "الجديدة".
في الوصول، انتزع المبادرة في أكثر من منطقة تنافسية، واقتطف الوثوقية برسوخ يتمدد بوضوح باتجاه أفق عربي؛ وحين تنصفه الترجمة، فإنه سيجاور ما هو  في عداد العالمية.
أما في المشاغلة، وهنا أعني بها المشاغلة الفنية، وهي المشاغلة التي تتوازى مع كل ما حققه السرد عالمياً من تقنيات وجماليات وتحولات متسارعة. وما نلاحظه، ان طرقات الحداثة وما بعد الحداثة، قد أخذت مدياتها كثيراً، إندفاعاً وانسحاباً، وآلت الى ما هو يومي، ما هو واقعي "ساحر وفاتن وفاجع"، وتواشح السارد روحاً وجسداً وانصاتاً مع الواقع بمصداقية فنية/ جمالية؛ وأثبت أنه فرد من مجتمع وليس فرداً في مجتمع على حد قول "كولرج".
في هذا المشهد يصطف الساردون العراقيون متسارعين لنسج خيوط هذا الواقع بتشكيل جديد يجذب الأنصات البصري والسمعي لهذه الدرامية والميلودرامية المتزاحمة على مسرح الواقع.
"2"
في التوصيفات السابقة، يشترك الآن الكثيرون، وببراعات تتجاوز وتفترق في مساحة تتسع باستمرار. في هذه المساحة يتقدم الروائي خضير فليح الزيدي بنوعية حضور سردي لافتة، قامت على تدافع منجزه الى الأمام، وقد كان بعض هذا المنجز متاحاً في قراءة التوازي هذه:
1- الباب الشرقي... رواية عن الضحك بلا سبب
2- ابن شارع... عن الحياة خارج قفص البيت
3- فندق كويستيان... رواية
وقد يصح القول، بأن هذا المنجز يرتب ثلاثية عن سحرية المكان وغرائبيته، ويعيدنا بقوة الى "جماليات باشلار المكانية"بإنصات عراقي.
والزيدي في كل إنصاته، لا يكتب تخاطرات عن بعد، وانما كان في القلب من المكان: ينظر، يرى، يحس، يصوّر، ينفعل.. ثم يكتب. وأراه قد شكّل خصوصية رصدية في وعن المكان العراقي، بمجسات مدببة فنية تستطيل الى خارج البيت "إبن شارع، الباب الشرقي، فندق كويستيان"، وأراه كذلك "متلصصاً" يجيد النفاذ، "الكاتب  ينظر من ثقب الى السوق والشارع والرصيف، متفحصاً بدقة كل الأعماق الخفية والقيعان الملتبسة... رغم أنه يخسر الكثير من ماء وجهه الخالص لملاحقة ما يجري في دهاليز الاسواق العتيقة.. ماء الوجه قناع ينزعه السوق   بوقاحة مفترضة، يملك أكثر من وجه في تفكيك متنه المشبع بشخوص تترك بصماتها في دكاكينه وترحل".
في "الباب الشرقي" وعلى مقربة من دجلة، والشوارع الرئيسية التي تتمظهر بواجهات براقة.. يصدمنا بالذي يحصل في الواجهات الخلفية. ان الذي يحصل ليس من عمل تمويه "المخيلة"، يصدمنا بالذي يحصل في الواجهات اليومية الساحرة فعلا، وقد نفذ اليه بسرية المغامرة والاكتشاف، وأثارنا الى حياة أخرى، لم تكن مكتشفة بهذه السعة.
وفي "ابن شارع"، لم يترك انتساباً إلا وما حكه تجريبا وتجربة "ابن ولاية، غبن دروب، إبن شطوط، غبن بلا قلب، إبن سجون، غبن أمه، إبن كراجات، إبن ليل... الخ" ليفضي لنا بخلاصة "إبن شارع" وليس إبن الشارع، في تنكرية فنية، قناعها المكان خارج قفص البيت.
"3"
في "فندق كويستيان"، تنشطر الأمكنة الى خارج المركز، ليس كما في "الباب الشرقي، وإبى شارع" لأنه في موقف غير   موقف الضحك بلا سبب أو موقف "التنسيب الابني"، انه  راحل وعائد في تناوبية مكانية،  تختصر في فندق، بعد ان اصبح المكان الأصل جحيماً، والمكان/ المنفى ذاكرة .
فندق كويستيان، روايتان في رواية "وهنا لا أميل الى شرح أحداث الرواية كما تفعل بعض القراءات،  لأن هكذا شرح سيكون حتماً إعادة صياغة"، وانما انحياز الميل، لابد أن يتلمس قدرة الرواية في تشكيل احداثها، ومدى ثباتها في المعيار السردي.
الرواية حققت ميتاسرديتها، رواية تبحث عن رواية  وبتعدد رواة وإنشطار أمكنة وأزمنة، يجمعها فندق، في إشارة دالة عن ضيق الأمكنة التي ما عادت تسع الحياة، هذه الحياة الان قد انزوت في فندق، منشطر هو الآخر.. إنها صورة الفجيعة العراقية.
ان فكرة "البحث" حتى وان كانت في متناول روايات أخرى "البحث عن وليد مسعود لجبرا ابراهيم جبرا، مثلا" إلا بحث جبرا كان تخاطرياً مخيالياً، في حين ان البحث في "فندق  كويستيان" بحث عن مصائر متشابكة مدماة.
رواية "فندق كويستيان"، رواية راكضة الايقاع تستهوي المطاردة، لغة ولهجة وانسياباً وموضوعاً، الوضوح سمتها الأوسع، والواقعية بسحريتها الفاجعة قوة استطرادها، ولهذا لا تستطيع ان تترمز، لأن الواقع رمزها، الواقع الذي ينكشف بوضوح لعناصر السرد التي مسكها الروائي/ الرواي الحكيم، وان تعدد الرواة. إنها زاوية لا تحيد عن بؤرتها، تعود اليها باستمرار، لتبرهن البحث عن الرواية المفقودة، الحبيبة الاولى، الحياة الاولى.. وقد فعلت ذلك في اشتباك واحد، لتخلص الى مدلولها ودالها.. بأن الحياة قد ضاقت واختزلت مكانياً في فندق.

ص7
 
 
عيد الحزب.. عيد الناس*
 
 
ناظم السماوي
جزه
جزه الثمانين عمرك.. ونته الكحيل
يبو طول الحلو. اوفي الشناشيل
يا ستر الشعب.. مر الفوگ البيوت
ويا اوفه حبيب.. ايعاشره الليل
يا مزنة مطر.. هلگد شلت فيض
حلبت اهوارنه وغرگت اربيل
واذا
نعس الليل ابزلفك إيبات
وفراتين الشعر.. وشفافك النيل
يا جوع الليام وخبزة الناس
اهموم المرتك صارت مواويل
جمعنه الحزن فوگ اخدودك اورود
لان..
حزنك عسل بشفافنه ايسيل
يا تاريخ اهلنه ابنقش الگلوب
وتعذرني
اذا أنسه التفاصيل
وتلاگينه اويّ عيدك ليلو وشموس
اعله اعناد اليسد شمسك إبغربيل
الامانه اتسلمت من ايد للأيد
وامانة فهد وصلت
احله توصيل
وخفنة عليك من زغرك
إو حرس خلينه هاي اعيونه اتنطرك
وخلگنه اوياك چان الكلشي
احنه إوياك
يا بردك دفو ومثل الثلج حرك
وضميرك ثوب ابيض بالشكل واللون
وجمال الكون كل الوانه من سمرك
شعبك
صار بابك ونته بيت الناس
وحياتك غاليه إبگد حبك وصبرك
حفرولك گبر ونته بشبابك شاب
ومساحيهم السود إنثلمت إبصخرك
ابحر
يا حزب يا فكر يا ربان
الف كرسي ما يوصل لسعرك
انته الزمن بسمك بالشرف مكتوب
يا شمس الشرف يا هو اليرد أمرك
آذارك عطر متندى وي الروح
واجه عطر الورد
كله يشم عطرك
يا فَيْ النخل مرتاح من فَيّه
ويا ضَيْ الگمر ما عشگ بس ضيه
ويلوجهك حسن بغداد
ومحنيه الزلوف إبحنه بصريه
يا شهگة صبح نعست فوگ اخدود
سمره امن الجنوب وشگره كرديه
شهديلك ابعيدك من جزه
اثمانين عيديه
ورد شيشة عطر چفيه امعرسين
اوزع بالمقر جكليت
لو حنه جنوبيه
واخيرا قررت حته ارضي كل الناس
اهدي لكل حبيب اليوم
ورده إمعطره
وبوسه شيوعيه
بيبانك شمس.. مو
من ثلج وتموع
ولا مره ضميرك بالمزاد إنعلن
لو مبيوع
ومن تضحك حزن ترسم عله القمصان
سچه امن الضوه ومرسومه
بيهه شموع
اويّ قوري الچاي چان الليل
يگضي اوياك
ويشرب ماي صبرك لو طفلنه ايجوع
نذوب اوياك مشمش من
يجيسه الماي
ولآخر نفس
بيك العشگ مزروع
ضيعتك زمن إشگد
بي شفت لوعات
ورجعت البابك أبچي وهاذه
حق مشروع
شفت الگلب بي غيركم مرجوع
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
* القاها الشاعر في الاحتفال الكبير بذكرى انتفاضة فلاحي الشامية سنة 1954 الذي اقيم الجمعة الماضية بمدينة الشامية.
 

..............
امريكا
 
زهير كاطع الحسيني
 
عليمن تتفق واطشر إفلوس
ونصرك على داعش بات ميؤس
ممبين امريكا اليوم وياك
اتحارب چذب دشوفك إدروس
تضرب من بُعد من غير طيار
غايتها الربح ما تضحي بنفوس
لو تعرف عدوك من صديقك
اخذ منه بفهم فد شي ملموس
لا يراويك حنطه وايبيعك  إشعير
منو گال الهدف بالگاع محسوس
يحسبهن عليك ضربات الصواريخ
ومن خلف الحدود إيعبّر إكدوس
چا وين العهود؟ وين الدساتير؟
يمكن يا زلم ريسنا مرؤوس!
لا أصدگ ابد امريكا وياك
من ربك تره هل الوطن محروس
 
............
«خيط البريسم» والامتدادات النوابية

 
علوان السلمان
النص الشعري عالم متعدد الفضاءات والرؤى..معلم من معالم العراقة في البيان والجمال الخالق لحالة التوازن الوجودي..قيمته تتحقق بما يحققه من ادهاش وتحريك الذاكرة..اذ انه «يحاول ايصال تجربة جديدة او القاء ضوء على شيء في كلمات.. ومن شأنه أن يغني وعينا ويرهف حساسيتنا» على حد تعبير ت.س.اليوت..كون التجربة الشعرية تعبير حسي عن موقف ازاء الحياة والكون والأشياء..
 و»خيط البريسم»، المجموعة الشعرية التي نسجتها أنامل الشاعر مؤيد خليل العطار التي تعد امتدادا للمدرسة النوابية معنى ومبنى..باتكائها على اللهجة العامية الخالقة لفضاءاتها الشعرية الحداثية تعد ألحاناً منبعثة من عمق الوجدان المكتظ بأوجاع الذاكرة..وهي تمزج ما بين الحقيقة والمجاز/الواقع والتخييل، فضلا عن انعكاسها على خطوط معبأة بشكل من أشكال الفنون المرئية بتوظيف الظل والضوء الذي منحها واقعية مضافة..فسجلت عبر خطوطها التي حققتها انامل الرسام كاظم السيد علي باعتبارها وسيلة من وسائل التعبير الفني عن انفعالات الانسان تجاه الوجود الاجتماعي وتوثيق اللحظة المشهدية اللفظية بتعبيرات صورية تكشف عن انطباعات ذهنية متناسقة ومتناغمة معها باعتماد الافتراض الخالق للغتها الرامزة التي يتم استخلاصها من خلال البصر بعد التنقيب في مناجمها..
اشبعد منه العمر وتريـد اتانيك
خلص بين الزعل ..مابين اراضيك
 سكيتـك ماي العيون
 وكلت كل الحجي يهون
 ومشيت وياك لاخر حـد اباريك
 اصبر روحي وادري هلالك العـيد
واعيش بحزني وحدي وعندك العيد
 تشب نيراني كل يوم
 وازيح الهم بالهموم
 دخيل الله ودخيلك شرد احاجـيك
شرب صبري الجفه وما كلت مليت
 وتمنيتك تـجي وما يوم حنيت
 محيت بشينك الزين
 وعشت وياي وجهين
 تجازيني ابهجر الله اليـجازيك /ص27 ـ ص28 ـ ص29
 فالشاعر في نصه يحاول ان يرسم الصور المتداخلة التي تكشف عن الحالة الوجدانية المازومة من خلال تطويعه اللغة المحكية في نصوصه الشعرية..مع محاورة هواجسه الذاتية للكشف عن دواخله والواقع الموضوعي.فضلا عن اعتماده تقانة التكرار لترصين البعد الدلالي وترجمة ما يعتلج الذات الشاعرة..اضافة الى اضفائها نبرة موسيقية مؤكدة على بؤرة من النص..بلغة موحية بعيدة عن الخطابية والتقريرية كون الشاعر يعتمد ترتيبا لفظيا مموسقا لخلق معادلته الشعرية الانسانية الجاذبة..
وكبل..جانت الغيرة شراع..
وعين اليستحي.. اعله المستحه..
 اتصد بعد الف ذراع..
 والحك صوت.. ما صوت العلاه.. ولا خفت صوته
وكبل.. چان الكمر.. يغفه اعله جرفه الليل..
 واحنه زغار.. نتسامر وياه ونقره بعيونه..
سواليف الف ليلة.. وفرح ديرتنه..
 كبل لا تاكله الحوته.. / ص91 ـ ص92
 فالشاعر يشتغل بوعي في سبك جمله الشعرية وترابطها حتى بلوغ ذروة الدهشة باعتماد المفارقة والتكثيف التصويري مع دينامية نابضة.. تتماوج فيها الايقاعات الداخلية والخارجية..فضلا عن تجاوزه القوالب الجاهزة باستخدام الرمز والمثولوجيا متمثلة فيما تردد(ياحوتة يا منحوته..هدي كمرنه العالي) وتوظيفها للكشف عن الصورة الشعرية الخلاقة والغوص في اعماق الذات الانسانية ومشكلاتها فيحقق فرادة الصورة وثراء المخيلة باعتماد اللفظ المشحون بواقعيته..الخالق لحقله الدلالي الذي يتشكل من محاور متعددة الطبيعة/الذات والذات الجمعي/المكان الذي يشغل حيزا فاعلا كونه يتواشج مع البعد النفسي والذاتي..والتي تكشف عن حالة توتر عبر علامات التقابل الدلالية المتمثلة في الطبيعة والانسان والواقع والمتخيل والماضي والحاضر بالتقاط التفاصيل اليومية ونسجها شعرا استثنائيا بقدرة تجريدية..حداثوية..
 وبذلك قدم الشاعر نصوصا غلب عليها الجانب الغنائي المحقق لحضورها المعبر عن هموم الذات والذات الجمعي الاخر عبر تشكلات متعددة تفردت بغناها الشعري واقترانها باللوحة الخطية لخلق نسيج شعري(يمسح غبار الحياة)على حد تعبير بيكاسو..
 
 
............
ســــر
 
مهند قاسم الفنداوي
 
عيش ظلمه..
اوموت سر..
ولا تطيح گطرتك..
حتى لو جاسك فگر
وابقه اشرب حنظلك..
وگول احله من التمر.
الدنيه عِتبه ويا حسافه..
أتعثرت بيها البشر
الدنيه لمعة سيف..
الدنيه رمشة ورد نظر
والف هنياله الذي..
خلص ايامه وعبر
عيش  شاهد..
وابني لحزانك گبر
اوموت مثل حسين صابر..
شما نحر سيف الشمر
وخلي خدك من علاته..
يبچي من دونه الصطر
عيش ظلمه.. وموت سر..
وخلها تحتار العواذل...
خنجرك من يا كتر؟
 

...........
 أشتراكية طرف (1)
مرثية الصديق الراحل عصام السرحان
 
 
حامد كعيد الجبوري
سرحان اللقب بس مو طبع سرحان .. خالفت القواعد وأنهجت ضده
أخلاق وثقافة العلم والطيبات .. بيك أنجمعن السرحان ما عنده
نعم سرحان دمك من يورِّث غيض ..لو صاح الوطن لو طايح أبشده
( يساري ) بالفكر ما غرك العنوان ..خذت مضمونه فعلا طبقت بنده
(أبوردية)2  أهلنه أبعگد بيت (غلام) 3 .. لعبنه والعگد يتنومس أبولده
( طفيره ودعابل گلگلي وجعاب ) .. الزغل محد يزاغل كلمن وحده
ربينه أبهل القواعد والخلق مقياس.. (الورديه) الجذور و(حُلتك)4 أتمده
شرف غيره ومراجل (حُلة) الأخيار..مثل كل الوطن والواقع أيأكده
شجاها أتغيرت والناس تذبح ناس .. برگاب البشر سيف الحقد حده
**
وسط ابويتكم نخله وتدر الخير .. أشتراكية طرف نتقاسم الفرده
مثل اسمك عصامي وما شكيت الحال .. حفرت البير ببره وحصلت زُبده
من (بت الحسن)5 أنعاين الذاك الصوب .. شيعبره النهر من يوصل الحده
عبرنه ومن بظفرك صار مملي طحين .. لاخنت الربه ولافكرك أتضده
شلت فوگ الصدر حرز الوطن والناس .. وبقت غصه أبضميرك نارك أتوقده
الوطن آخ الوطن لگمه بحلگ آفات .. لا نشمي أنتخه وللعايل أيرده
مثل نخل العراق تموت ما طخيت .. وأطباع النخل فّي للبشر سَده
تتباره الذمم گبل الوداع الناس .. ولأن ذمتك نظيفه وناسك أتشهده
ولأن تدري الوداع أيخلف الدمعات .. ولارايد صديقك دمعته أبخده
لذلك سافرت ما ودعت إنسان.. لازوجه وأبن لاخِلـَك أتضهده
گبل لحظة سفر بلسانك الترديد .. من منبر وطن للتايه اترشده
حتى بموتتك تنطي الوصيه دروس .. وصيتك بالوطن بفكارك أتوحده
حتى بموتتك صارت عبر ودروس.. للخان الضمير وباگنه أبزهده
ما آذيت نمله وكل حياتك خير .. المثلك يا ( عصام ) دموع تتبده
وداعا يا ( عصام ) السفر مهما يطول .. حتما نلتقي بجنانك وخلده
**
27 / 2 / 2015
ـــــــــــــــــــــــــ
1 : طرف : محلة
2 : الوردية : أحدى محلات الصوب الصغير للحلة الفيحاء
3 : عكد غلام : زقاق بمحلة الوردية
4 : الحلة مركز محافظة بابل
5 : بت الحسن : مقام لولي صالح يقع على شط الحلة مباشرة أزيل عام 1974 م بسبب أكساء الشارع بالقار
 
 
 
..............
شفاهيات ...
 
عجين ملولو

علي أبو عراق
بعد أن هبت رياح ثورة تموز 1958 العاصفة اقتلعت مع مطالع هبوبها الظافر ممالك وقلاع الإقطاع ومصالحهم وسلطتهم وطوت صفحة استحواذهم واستبدادهم  وأطلقت الفلاحين من قيود رزحوا تحت ثقلها طويلا فأورثتهم الجوع والفاقة والجهل والمرض وسلب الإرادة والحلم بمستقبل أنساني يسد الحاجات الأساسية لهم و يحفظ الحرية والكرامة... وقد دق قانون الإصلاح الزراعي رقم 30 لسنة 1958 المسمار الأخير في نعش الإقطاع وكان الضربة القاصمة التي تلقتها  فلول الإقطاعيين وكبار ملاكي الأراضي الزراعية والمستغلين  وأنهى هيمنة الإقطاع والشيوخ وتم بموجبه توزيع الأراضي على فقراء وصغار الفلاحين ليرسي عصرا جديدا من بطش طبقة استحوذت على اغلب الأراضي الزراعية التي  تملكوها صرفا بدعم من الحكومات التي نصبها المستعمرون وراحوا يجنون منها ثروات طائلة.. مقابل أفقار السواد الأعظم من الفلاحين الذين كانوا لا يجدون ما يسد رمقهم... بعد الثورة وجد هؤلاء أنفسهم عراة حفاة تماماً وبسبب تاريخهم السيئ في القمع والاستبداد وما خلفوا في نفوس الفلاحين من قهر وطغيان..لم يجدوا من يتضامن معهم أو يقف موقفا يخفف عنهم ويلات خسارتهم كل شيء وضياع ما امتلكوه بالقوة والقسر لعقود وتحولوا إلى أشبه بالمنبوذين بعد أن كانوا يأمرون وينهون ويبذرون عرق الفلاحين على فسادهم ومجونهم...قال احد معاصريهم ان بعض هؤلاء كان يشعل سيكارة غجرية جميلة فتنته (0بنوط ابو العشره )... فضلا عن ظلمهم البشع  في ضرب الفلاحين وإدماء ظهورهم بالسياط... وإيداعهم في سجونهم لأتفه الأسباب... بل ويمعنون فيهم عذابا وذلا.. سواء بأيديهم مباشرة أم من قبل حاشيتهم  الأوباش الذين لم يجدوا لهم  كذلك ملاذا أو سببا للعيش... فرحلوا مع أسيادهم قي دروب شتى  ولكن هذه المرة دون كلمة (محفوظ) او الإفراط في احترامهم... وبعد أن ضاقت الحلقة على احد هؤلاء الإقطاعيين بعد الاستيلاء على كل ممتلكاته وأراضيه من قبل جموع  الفلاحين الغاضبين.. وأصبح يجد صعوبات جمة في تدبير طعامه وطعام عائلته وهو الرجل الذي كان يرفل بالجاه والعز ويلجأ الى مضيفه العشرات من العابرين والضيوف... وقد كان طعام مخدوميه0الحوشيه ) يكفي لإطعام عشيرة...أصبح يتحسر على سد رمقه وملء بطنه كما يقال... وبعد أن تاكد أن بقاءه مستحيلا وسط هؤلاء الذين أشبعهم قمعا وذلا.... فضلا عن عذابه وألمه الكبيرين  وهو يرى ما يعتقده أراضيه وإقطاعيته قد توزعت على (شعيط ومعيط) كما يقول... لذا قرر الرحيل... فشد العزم إلى بغداد... المدينة التي زارها وكان جيبه منتفخا بالليرات والأنواط من فئة العشرة.. وتردد على ملاهيها وباراتها باحثا عن اللذة والأنس في ذلك الزمن.. ولكن هذه المرة يزورها وفي جيبه بضعة دراهم فقط وكان حصل عليها بصعوبة  بعد أن اقترضها من نسيب له... خرج خالي الوفاض وبموكب عائلي حزين بين نحيب أطفاله الصغار ودموع زوجته التي اكتشف لأول مرة أنها جميلة جدا حيث تتساقط دموعها على خدود وردية نضرة لم تغادرها آثار العافية لحد الآن.. وقد زادها الحزن بهاء ووقارا لم ينتبه له ابدا.. لانشغاله بالنساء الكثيرات من حوله اللواتي كن رهن طلبه واشارته... تحسر طويلا... وقال لنفسه لم يعد الألم مجديا والماضي لا يعود... وقطعت السيارة الخشبية الكبيرة التي كانت تسمى (عنتر ناش) رحلة النزوح بأكثر من عشرين ساعة حيث  كانت تترنح سكرى في الطريق الطويل غير المعبد بشكل جيد بين بغداد والجنوب..حتى افرغ اغلبهم امعائه بسبب هذا الترنح المزعج والطريق المغبر الطويل ... وأخيرا وصل هو وعائلته إلى بيت احد أقاربه الذي غادر القرية منذ أكثر من 20 عاما بسبب مشكلة عشائرية.. اقتضت بعد اخذ ورد بين الخصوم أن (يجلى) عن قريته عقابا على ما فعل وترتب عليه من (فصل)... فيمم وجهه شطر بغداد العاصمة... فصار بعد كل هذه السنين من أهلها بعد أن ساح في ارصفتها وصفق في أسواقها يبيع ( الكيك والعرموط)  وهو ينادي على بضاعته البسيطة التي يحملها على رأسه بصينية من المنيوم (كيك كيك... عرموط) وأثمر جده واجتهاده وصوته الجميل حين ينادي على بضاعته ويتفنن في النداء شعرا وإيقاعا.. أن يمتلك فرنا للمعجنات وصارت حياته جيدة.. وبفضل هذا كان محطة دائمة لكل أبناء قريته وعشيرته الذين يزورون بغداد لقضاء بعض معاملاتهم.. فحل صاحبنا هو الآخر وعائلته ضيفا عزيزا عليه ... رحب بهم الرجل كثيرا.. وتأسى على ما مر بهم... خفف من آلامهم كثيرا بحسن استقباله وطيب ضيافته... فقد كان من أقاربه وهو يعرف جيدا ما كانوا فيه من عز ورفاهية... وما حل بهم أخيرا... تضامن معه تضامنا كبيرا على الرغم من فرحه الكبير للثورة وحبه الذي يصل حد العشق للزعيم عبد الكريم قاسم.. وبقي الإقطاعي البائد مع عائلته  في بيته اكثر من شهرين يأكل ويشرب وينام... ولكنه بعد كل هذه المدة والتي ايقن انها ستطول كثيرا  شعر أن هذا الوضع لا يمكن ان يستمر إلى النهاية ويجب أن يجد حلا... فاستأجر له بيتا مجاورا لبيته... وبعد نقاش طويل وعريض... أقنعه بان يبيع الكيك ليعيل أسرته... رضخ الرجل الذي كان شيخا ومتنفذا ومقتدرا ويأتيه كل ما يطلب ويشتهي ويحتاج دون جهد أو تعب... إلى ان يتحول إلى بائع كيك على الرصيف في مدينة غريبة لم يالفها.. ولكن كيف يفي بالتزاماته كرجل..؟ قال لنفسه ليس ثمة طريق آخر حتى لو وجد فيها الكثير من المهانة.... احضر له الرجل صينية واسعة ورتب له كمية من الكيك وأخرى من (الطاطلي )... واختار له مكانا  ليس بعيدا عن الفرن..وقال له نادي على بضاعتك ورغب الزبائن بالشراء.. فكلما ناديت كثيرا تبيع كثيرا...وابتعد عنه راجعا الى فرنه... فاحتار الرجل.. وراح يحاور نفسه (هل من المعقول بعد ان كنت سيدا لمئات الفلاحين وجيوبي تغص بالفلوس ودناني ملأى بالحبوب وحاشيتي مثل جيش صغير.. والجميع يتملقني ويطلب ودي.... الان ابيع الكيك...؟
.وأخرجه بوق سيارة من منولوجه الداخلي..فتذكر ما يجب فعله... تردد كثيرا ثم صاح والخجل يطحنه... كيك كيك (بتشديد الياء) وسكت... ضنا منه بأن المارة سوف يضحكون عليه او يعيروه... فلم يحدث شيء من هذا فالكل منشغل بشأنه... التفت يمينا وشمالا قبل جولته الثانية... وصاح بصوت أقوى  وقد بدأ منسوب الخجل ينخفض لديه... كيك... كيك... كيك.... ورددها ثانية وثالثة وعاشرة بحرقة كأنه ينتقم من نفسه... بل راح ينغمها ويقطعها بصوته الشجي الذي كان يشارك فيه المطربين أيام عزه خصوصا في (البستة)... واستمر في ذلك واستمرأ العمل وألف ضجة السوق.. والنظر الى النساء الجميلات اللواتي كن كلهن جميلات بنظره ما دمن تضعن الاصباغ... المكياج... وانقشع الكدر عنه واستسلم لعالمه الجديد.. يبكر كل صباح ليملأ صينيته بالكيك والطاطلي... لينتهي في المساء وقد باعها كلها.. فيحسب ما له وما لقريبه صاحب الفرن.. ليعود الى عشته البسيطة يغمره الرضى والتسليم بقدره.... وفي يوم من الايام وهو لاه بالنداء على بضاعته... قاطعه صوت مستهجن... ها محفوظ مع الاسف تاليها بياع كيك.... شده الصوت... ورأى احد أصدقائه من الشيوخ الذين انهارت حياتهم... وبعد القبل والأحضان والسؤال والجواب... قال له صاحبنا.. الشغل مو عيب..العيب ان امد يدي شاحذا رغيفي... فوافقه الآخر على كلامه.. وراحا يستذكران أيامهما الماضية بكثير من الحزن والأسى.
ايام كان الزمن زمنهما ولم يدخرا وسعا في اقتناص اللذات وممارسة الهناءات دون أن يراعيا حقوق وإنسانية الفلاحين.. ولكنهما لم يذكرا سوى ما كان ونسيا ما ينبغي ان يكون... فكان لهما التاريخ بالمرصاد... وراحا كل يشجر للاخر تنور ذكرياته... وما فعلته بهما الدنيا وما خبأ لهما القدر....فقال صاحبنا مستذكرا احد بيوت الابوذية في توصيف حالته.
 الدهر يبني عليه جار ورده
وبعد ماظن هرشنه يعود ورده
لون حوض المنايا يحصل ورده
حلو ولا تشتفي العدوان بيه
فأجابه الآخر على ذات السياق
الدنية داست عليه وراكت
وفرح ما تم إلي ودمعي وراه كت
حبابي جيت لحماهم وراكت
ردتهم عون جوني ويه السريه
 
واخذت نجواهما الحزينة اغلب ساعات الصباح... إبحارا في ذكرياتهما وذاكريتهما اللتين لن يعشيا اجمل منها بعد الان... وبحلول الظهيرة... انتبه الثاني إلى نفسه... فقام مسرعا غير مستجيب  لدعوة صديقه في تناول الغداء معه ومع عائلته لكنه رفض معتذرا بان هناك من ينتظره في البيت.... فرحل مودعا بأجمل الكلمات العاطفية الحميمة من صديقه... وانتبه صاحبنا لنفسه إلى أنه لم يبع أي شيء من بضاعته... فأراد أن ينادي عليها فنسي اسم بضاعته وجهد طويلا في ان يتذكر.. ولكن دون جدوى.. وعندما اعيته الحيل في تذكر اسم ما يبيع صاح بصوت مرتفع.. عجين ملولو.. عجين ملولو. ويقصد به الكيك والطاطلي.. فضحك كل من مر به وتزاحم المشترون عليه ضاحكين... وكل منهم يقول عمي حطلي عجين ملولو.

ص8
 
برنت يهبط الى 53 دولارا بفعل بيانات المخزون الأمريكي
 
بغداد – طريق الشعب
تراجع خام برنت باتجاه 53 دولارا للبرميل امس الأربعاء، حيث من المتوقع أن تكون مخزونات الخام الأمريكية قد ارتفعت للأسبوع العاشر على التوالي إلى مستوى قياسي جديد،ما يؤجج بواعث القلق من تخمة في معروض النفط العالمي لكن هبوط الدولار قدم بعض الدعم للأسعار. وبحلول الساعة 0644 بتوقيت غرينتش تراجع سعر برنت تسليم أيار 50 سنتا إلى 53.01 دولار للبرميل بعد أن ختم الجلسة السابقة مرتفعا سبعة سنتات عند 53.51 دولار. وهبط الخام الأمريكي تسليم نيسان 92 سنتا إلى 42.54 دولار للبرميل وتراجع أكثر من دولار في المعاملات الآسيوية المبكرة بعد أن زاد مخزون الخام 10.5 مليون برميل إلى 450 مليونا للأسبوع المنتهي 13 مارس آذار بحسب بيانات معهد البترول الأمريكي أمس الاول الثلاثاء. وتوقع المحللون زيادة مقدارها 3.8 مليون برميل.
 

...........
الطاقة البرلمانية  تعترض على حصة المحافظات من النفط

بغداد – طريق الشعب
كشف عضو لجنة النفط والطاقة النيابية زاهر العبادي، امس الاربعاء، ان قانون حصة المحافظات المنتجة للنفط واجه اعتراضات داخل اللجنة وسيرد الى مجلس الوزراء. وبين العبادي لوكالة "الغد برس"، ان "القانون يتضمن حصة المحافظة المنتجة للنفط الخام والمنتجة للغاز والمشتقات النفطية"، مبينا ان "القانون يؤكد تخصيص نسبة 2 بالمئة حصة للمحافظات المنتجة للنفط الخام من التصدير". واشار الى ان "القانون خصص 10 بالمئة للمحافظات المصدرة للغاز ومثلها للمحافظات المنتجة للمشتقات النفطية"، لافتا الى ان "القانون واجه اعتراضات على بعض فقراته لانها لا تستحق التشريع". واضاف ان "بعض فقرات القانون تدعو المحافظات غير المنتجة للنفط الى ايجاد موارد لها تعادل المحافظات المنتجة وهذا غير منطقي"، متابعا قوله: ان "المادة الثالثة من القانون تعطي حقا لرئاسة الوزراء في تخفيض النسبة نتيجة الظروف الاقتصادية".
 
.........
مظهر محمد صالح: المصارف ملزمة بدفع المبالغ الكاملة التي يطلبها المودع
"مضاربون" وراء ارتفاع الدولار.. واعتماد نظام جديد للحد من غسيل الأموال
 
بغداد – طريق الشعب
عزا المستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء، الارتفاع  في سعر صرف الدولار مقابل الدينار العراقي الى "منتفعين" استغلوا المادة 50 من قانون الموازنة العامة، فيما اكد ان تنصل بعض المصارف عن دفع المبالغ الكاملة التي يطلبها المودع بذريعة عدم توافر السيولة المالية أمر مخالف للقوانين ويستدعي تدخل البنك المركزي العراقي.
وفي حين أعلن البنك المركزي، اعتماد آلية جديدة لدفع الضرائب والسيطرة على "غسيل الأموال" من خلال الدفع المقدم للضرائب والكمارك للبضاعة الداخلة الى العراق، معتبرا ان ذلك سيضاعف واردات الدولة، رأت هيئة المنافذ الحدودية، أن النظام الجديد "لا يخلو من المشاكل" بالرغم من إمكان تقليله "الفساد".
وقال مستشار رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية مظهر محمد صالح، لوكالة "دنانير"، ان "مبيعات البنك المركزي للدولار تصل الى 75 مليون دولار بدلا من 300 مليون دولار يوميا بحسب المادة 50 من قانون الموازنة، وهذا التعديل استغله مضاربون ومنتفعون أثاروا الهلع والخوف من انحسار مبيعات البنك وضعف احتياطه للعملة الصعبة، فضلا عن اغراق السوق باستيراد سلع غير ضرورية، ما زاد الطلب على الدولار وبالتالي ارتفع سعر بيعه"، مبيناً ان "75 مليون دولار كافية لسد حاجة السوق".
ونصت المادة 50 من قانون الموازنة العامة لعام 2015 على ان "يلتزم البنك المركزي بتحديد مبيعاته من العملة الصعبة (الدولار) في المزاد اليومي بسقف لا يتجاوز 75 مليون دولار يوميا مع توخي العدالة في عملية البيع. ويطالب المصرف المشارك في المزاد بتقديم مستندات ادخال البضائع وبيانات التحاسب الضريبي والادخار الكمركي خلال 30 يوما من تاريخ شرائه المبلغ وبخلافه تطبق على المصرف العقوبات المنصوص عليها في قانون البنك المركزي او التعليمات الصادرة منه واستخدام الادوات المصرفية الاخرى للحفاظ على قوة الدينار مقابل الدولار".
واكد صالح ان "البنك المركزي يمتلك احتياطيا كافيا من العملة الصعبة اعتماداً على عوائد النفط"، مؤكدا ان "الايام المقبلة ستشهد انفراجا للازمة مع اتباع سياسة الموازنة على السيولة الموجودة في السوق وحجم الاحتياط وتدفقه ".
من جانب اخر، ذكر مستشار رئيس الوزراء، ان "دائرة الرقابة والصيرفة التابعة للبنك المركزي العراقي مسؤولة عن متابعة سلامة سيولة المصارف المالية وتدفقها والنظر في الشكاوى المقدمة والاسراع في اتخاذ التدابير والتحقق بسبب عدم دفع المصارف المبالغ  التي يطلبها صاحب الأموال المودعة في عهدة تلك المصارف وفي اي وقت يشاء"، مستطردا "على الدائرة دراسة الموضوع، فهناك مشاكل آنية تحدث في بنوك العالم يمكن تداركها وهناك مشاكل تصل الى ابعد من ذلك وتسير نحو التدهور ويستوجب على البنك المركزي فرض الإدارة المؤقتة على المصرف للحفاظ على حقوق المساهمين واعادة الثقة سريعا الى تلك المصارف التي خضعت ادارتها الى اجازات رسمية قانونية وتعهدات تعمل بموجبها".
وفي سياق متصل، قال المدير العام للإصدار في البنك المركزي العراقي، إحسان الياسري، لوكالة "المدى برس"، خلال ندوة عقدتها رابطة المصارف العراقية، امس الاول الثلاثاء، وضيفت خلالها مجموعة من المسؤولين الحكوميين وخبراء اقتصاديين ومديري مصارف، وتابعتها "طريق الشعب"، قال: إن "البنك سيعتمد آلية جديدة للسيطرة على غسيل الأموال وبيع الدولار مقابل الاستيرادات"، مشيراً إلى أن "الآلية بسيطة جداً وتحقق هدفين، أولهما نظام معلومات وطني، والآخر ضمان  الحصول على موارد للخزينة، لأن البنك سيتقاضى مقدماً الضريبة والكمرك الخاص بالبضائع المستوردة، مقابل كل دولار يبيعه الى المصارف للاستيراد".
وأضاف الياسري، أن ذلك "يتم عبر آلية الكترونية في المصارف"، مبيناً أن "النظام يقوم باحتساب قيمتي الضريبة والكمرك الواجب دفعهما عن كل نوعية بضاعة تدخل العراق، ليستوفي المصرف كلفتها ويرسلها إلى دائرتي الكمارك والضرائب"، متوقعاً أن "يسهم ذلك النظام في تضاعف موارد الخزينة العراقية".
لكن مدير الهيئة العامة للكمارك، حكيم جاسم جسام، رأى أن "الآلية الجديدة لا تخلو من المشاكل، بالرغم من أنها ستزيد الواردات الكمركية وتقلل الفساد الإداري".
وقال جسام لوكالة "المدى برس"، إن "التجربة الجديدة لن تخلو من المشاكل بالرغم من أنها تشكل خطوة لتطوير الوضع الاقتصادي والتجاري في العراق"، مبيناً أن "تطبيق النظام الجديد سيشهد بعض الأخطاء في البداية نتيجة عدم ربط بعض المنافذ الحدودية بالنظام الالكتروني" .
وتوقع مدير الهيئة العامة للكمارك، أن "يسهم النظام الجديد في زيادة الواردات بمقدار 200 بالمئة".
من جهته، رأى المدير التنفيذي لهيئة الضرائب، أن المصارف التي تحصل على الدولار هي التي ستكون معنية باستحصال الضريبة بموجب النظام الجديد، موضحا أن ذلك يحتاج إلى بنى تحتية ضماناً لتطبيقه بفاعلية.
وقال ناطق عردان، إن "الموضوع الذي تبناه البنك المركزي العراقي لحماية الدولار يؤمّن الحصول على المستحقات الكمركية والضريبية، بالرغم من الاشكالات التي يتضمنها"،ً مبينا أن "النظام الجديد بحاجة إلى بنى تحتية ضماناً لتطبيقه بفاعلية"
وأوضح عردان، أن "النظام الجديد يشكل بداية لإقامة قاعدة بيانات مركزية"، مؤكداً أن "المصارف التي تحصل على الدولار هي التي ستكون معنية باستحصال الضريبة" .
وتابع المدير التنفيذي لهيئة الضرائب، أن "النظام يتضمن الكثير من التفاصيل والإجراءات التقنية التي ترمي من بين أهداف أخرى إلى تعظيم الايرادات من خلال جني الضرائب".
وكان مسؤولون حكوميون وخبراء اقتصاديون قد أكدوا في وقت سابق، أن العراق يخسر سنوياً مبلغاً قد يصل إلى 20 مليار دولار من عوائد الضرائب، بفعل الفساد في استيفاء الرسوم الكمركية في المنافذ الحدودية والتهرب الضريبي.
 
 
.........
 مؤتمر اقتصادي عراقي في باريس الشهر المقبل وإطلاق صندوق إعمار العراق في هونغ كونغ
 
 
بغداد – طريق الشعب
أعلن مجلس الأعمال الوطني العراقي، انعقاد مؤتمر اقتصادي عراقي - فرنسي في باريس خلال شهر نيسان المقبل، مؤكدا رغبة الشركات الفرنسية باللاستثمار في العراق.
في غضون ذلك، كشفت مؤسسة آسيا "فرونتاير كابيتال" للتمويل التي تتخذ من هونغ كونغ الصينية مقراً لها، عن سعيها لإطلاق صندوق  تنموي لإعمار العراق بعد انتهاء الحرب فيه، مشيرة الى أن موعد انطلاق المشروع سيكون نهاية شهر نيسان من العام الحالي.
وقال رئيس مجلس الأعمال الوطني كريم الشمري، في بيان، على هامش لقائه  السفير الفرنسي في العراق مارك باريتي مع وفد من المجلس ضم نائب المجلس وعضوي مجلس الإدارة والمدير التنفيذي، واطلعت عليه "طريق الشعب"، قال :إن "الأول من نيسان 2015 سيشهد انعقاد مؤتمر اقتصادي عراقي - فرنسي في العاصمة باريس تشارك فيه نخبة من الجهات الحكومية والخاصة المعنية بالقطاعين الاقتصادي والمالي"، مبيناً أن "المؤتمر سيبحث مشاركة شركات للبلدين في بناء العراق من خلال الاستثمار والتجارة".
وأضاف الشمري أن "العراق يتطلع ليكون في مقدمة الدول المستثمرة لاسيما مع توجه الحكومة في برنامجها الى دعم القطاع الخاص".
من جانبه، اكد السفير الفرنسي مارك باريتي أن "الشركات الفرنسية لها رغبة كبيرة في المشاركة في بناء العراق لاسيما أنه يعد اليوم من الدول التي تحوي فرصاً كبيرة للاستثمار".
وأشار باريتي الى أن "شركات فرنسية اليوم تعمل بشكل فعلي في العراق بالرغم من الظروف الأمنية التي يعيشها كما في قطاعات النفط والبناء، وهذا دليل على أن تلك الشركات لديها رغبة حقيقية للعمل في العراق ومساعدة العراقيين في بناء بلدهم". يشار الى أن عدداً من الشركات الفرنسية تعمل الآن في العراق فيما تبدي كبريات الشركات الفرنسية من مختلف الاختصاصات استعدادها للقدوم الى العراق وتنفيذ عدد من المشاريع في مجالات الصناعة والسياحة والزراعة وغيرها.
من جانب ثان، قالت مؤسسة Asia Frontier Capital للتمويل المعروفة باختصار "AFC"، في بيان نشره الموقع  الاخباري البريطاني "الت اسيتس" (Alt Assets)، ونقلته وكالات محلية، واطلعت عليه "طريق الشعب"، قالت: انها "تعتزم اطلاق مشروع تنموي يركز على العراق"، مشيرة الى أن "منتصف شهر نيسان من العام الحالي سيكون موعد انطلاق المشروع".
وأوضحت المؤسسة، أن "صندوق اعمار العراق الذي تتبناه يهدف الى تحقيق تقييمات طويلة الأجل لرأس المال من خلال مؤشرات معدل النمو المتوقع في ظل سوق الموارد الغنية ذات معدلات النمو العالية".
وأضافت المؤسسة، أن "برنامجها الاستثماري العالمي سيشمل شركات مسجلة محلياً لها انشطتها التجارية الاساسية في العراق، وكذلك الشركات الاجنبية التي لها الحصة الاستثمارية الاكبر في العراق".
ولفت البيان، الى أن "مدير مؤسسة AFC التنفيذي توماس هوغر، سيتولى مهام رئيس صندوق اعمار العراق الذي ترعاه المؤسسة، بالاضافة الى مسؤول العلاقات في المؤسسة احمد طبقجلي"، مؤكدة انهما "يتمتعان بخبرة 47 عاماً في مجال الاستثمار".
 

..........
القيمة السوقية في البورصة تنخفض إلى 18 بالمئة والاستثمار الأجنبي لم يتغير
 
 
بغداد – طريق الشعب
كشفت سوق العراق للأوراق المالية، امس الاول الثلاثاء، عن وجود انخفاض في القيمة السوقية بنسبة 18بالمئة عن العام الماضي 2014، وفيما عزت السبب إلى قضايا عدة أبرزها انخفاض أسعار أسهم القطاع المصرفي وانخفاض أسعار النفط وسيطرة تنظيم داعش على بعض المحافظات، أكدت عدم وجود تغيير في حجم الاستثمار الأجنبي.
وقال المدير التنفيذي للسوق طه أحمد عبد السلام، لوكالة "المدى برس"، إن "القيمة السوقية التي تمثل حاصل ضرب رأس المال في سعر إغلاق الأسهم سجلت انخفاضاً بلغ 18 بالمئة خلال الشهرين الماضيين من عام 2015"، مبيناً أن "الانخفاض الأكبر جاء بسبب التأثر بالقطاع المصرفي الذي أنعكس بشكل واضح على القيمة السوقية، حيث يبلغ عدد أسهم هذا القطاع خمسة ترليونات سهم أي ما يمثل 84 بالمئة من مجموع أسهم السوق". وعزا عبد السلام انخفاض القيمة السوقية إلى عدد من الأسباب أهمها، "زيادة رؤوس أموال الشركات المدرجة بفعل الاكتتاب ورسملة الأرباح والاحتياطيات، حيث ارتفعت من (4,632) ترليونات سهم عام 2013 إلى (5,675) ترليونات سهم عام 2014"، مبيناً أن "أسعار الأسهم المتداولة في سوق العراق تأثرت بسبب زيادات رؤوس الأموال السنوية منذ عام 2012 إلى نهاية عام 2014 التي كانت بمعدل ترليون سهم سنوياً".
وأضاف عبد السلام، أن "جزءاً من السيولة المطلوبة للاكتتاب تحرك من سوق التداول (سوق العراق) إلى السوق الأولية لتعزيز شراءات هذه السوق من قبل المساهمين، ما اسهم في انخفاض أسعار الأسهم، إضافة إلى أن ارتفاع عدد الأسهم المصدرة يؤدي إلى انخفاض سعر السهم في السوق بفعل ارتفاع عرض الأسهم"، لافتاً إلى أن "انخفاض حجم السيولة وضعف أداء القطاع المصرفي اسهما في انخفاض القيمة السوقية، حيث كان النشاط المصرفي يتركز في عمليات التحويل الخارجي وتمويل التجارة وإصدار خطابات الضمان".
وتابع عبد السلام، أن "العدوان الإرهابي لتنظيم (داعش) على العراق منذ حزيران 2014 اسهم في انخفاض القيمة السوقية وكذلك انخفاض أسعار النفط عالمياً منذ نهاية الفصل الرابع من عام 2014، إضافة إلى انخفاض مؤشرات القطاعات الاقتصادية غير النفطية"، مشيراً إلى أن "تقاطع أداء بعض المؤسسات الحكومية التي لها علاقة بالشركات المساهمة اسهم في انخفاض القيمة السوقية".
وأكد عبد السلام، أن "علاقة سعر السهم في التداول بنتيجة النشاط للشركات المدرجة التي تأثرت أرباحها وربحية السهم الواحد بارتفاع كلف الإنتاج في الشركات المساهمة وضعف الطاقة الإنتاجية والمخالفات الإدارية لعدد من الشركات المساهمة وعدم الإفصاح، إضافة إلى البطالة المقنعة في الشركة المساهمة وعدم الارتقاء بنوع الخدمة والمنتج المقدم من قبلها في ظل تضخم رؤوس أموال عدد من هذه الشركات وعدم معالجة الملاحظات المبينة في تقارير مراقبي الحسابات لعدد آخر من الشركات كانت سبباً آخر لهذا الانخفاض".
وعن حجم الاستثمار الأجنبي، أشار عبد السلام إلى أن "حجم الاستثمار الأجنبي لم يتغير إذ مثلما كانت هناك أوامر وعقود بيع كانت هناك أوامر وعقود شراء"، مبيناً أن "السوق لم تشهد كمؤشر عام حركة بيع لأجانب من دون وجود حركة شراء مقابلة لها وهو بالطبع يتباين بحسب أنواع الشركات وتصنيفها قطاعياً".
 

...........
الأمن الغذائي قضية تهم الجميع
 
عادل عبد الزهرة شبيب
عد مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة أزمة الغذاء انتهاكا جسيما لحقوق الانسان,حيث يشكل الغذاء جوهر صراع الانسان من اجل البقاء.
ويمكن تعريف الامن الغذائي بأنه مدى قدرة البلد على تلبية احتياجاته من الغذاء الاساسي من منتجه الخاص او استطاعته  شراءه من الخارج لعيش حياة نشطة وصحية.
ولكن لماذا يعد الامن الغذائي أمراً مهماً ؟ 00 يعتبر مهماً لكون  بعض الاشخاص يتأثرون بتوفر الغذاء ونوعيته اكثر من غيرهم كالأطفال والاشخاص الذين يعانون  الفقر وذوي الاحتياجات الخاصة الذين يرجح ان معاناتهم تتسبب من انعدام الامن الغذائي نتيجة لعدم تمكنهم من الوصول الى الطعام الكافي المغذي.
في دراسة أعدها الجهاز المركزي للإحصاء وتكنولوجيا المعلومات عن الأمــــــن الغذائي عــــــام 2005 تبين ان ( 15,4 بالمئة) من سكان العراق معظمهم من محدودي الدخل وسكان المناطق الريفية الذين عدوا غير آمنين  غذائياً وهم بأمس الحاجة الى مختلف أنواع المساعدات الانسانية وأهمها تزويدهم بالمواد الغذائية كما يعد هذا المؤشر انعكاسا لزيادة نسبة السكان شديدي الفقر.
يعاني العراق عدم قدرته على تأمين الامدادات الغذائية لشعبه حيث يستورد سلة غذائه من الدول المجاورة.
ويعزى قصور الانتاج الزراعي بشكل عام في اشباع الحاجات الغذائية للعراقيين الى جملة من العوامل أهمها:
1. اهمال القطاع الزراعي في التوجهات التنموية العامة وقلة التخصيصات المالية في الموازنة للنهوض به.
2. عدم نجاح السياسة الزراعية المتبعة للحد من التبعية الغذائية للخارج وتحقيق الاكتفاء الذاتي على المستوى القطري.
3. ضعف الاستثمارات المحلية والاجنبية في القطاع الزراعي.
4. انخفاض نسبة الاراضي الصالحة للزراعة مقارنة بالمساحة الكلية بسبب ارتفاع نسبة الملوحة في التربة والتصحر..
5. اعتماد الزراعة على العوامل المناخية التي تتميز بالتذبذب من عام الى آخر.
6. ندرة المياه وسوء استغلالها وهدرها.
7. زيادة عدد السكان بالنسبة للمنتج الزراعي.
8. استخدام الوسائل البدائية في الزراعة.
9. سياسة اغراق السوق المحلية بالمنتجات الزراعية الاجنبية وعدم قدرة المزارعين العراقيين على منافستها بسبب المشاكل التي تعانيها زراعتنا.
وكان للحروب السابقة التي خاضها النظام المقبور منذ عام 1980 لغاية سقوطه في عام 2003,أثر سلبي كبيرعلى القطاع الزراعي وتخلفه وعدم قدرته على تأمين الاحتياجات الغذائية لأبناء شعبنا, كما ازداد الوضع سوءاً بعد 2003 بسبب التداعيات الامنية والطائفية ومن ثم خضوع قرابة ثلث مساحة العراق الشمالية وهي مناطق زراعية مهمة الى داعش الارهابي.
ان مفهوم منظمة الصحة العالمية للأمان الغذائي يعني كل الظروف والمعايير الضرورية اللازمة خلال عمليات انتاج وتصنيع وتخزين وتوزيع وإعداد الغذاء لضمان أن يكون الغذاء آمناً  وموثوقا به وصحيا وملائماً للاستهلاك الآدمي. فأمن الغذاء متعلق بكل المراحل من مرحلة الانتاج الزراعي حتى لحظة الاستهلاك.
ان مسألة الأمن  الغذائي مرتبطة عموما بتوفر الحبوب الاستراتيجية ( الحنطة والشعير والذرة والرز وغيرها..), وقد شهدت أسعار هذه الحبوب عالميا ارتفاعا منذ عام 2001 ومن غير المتوقع حدوث انخفاض  لهذه الاسعار قريبا. ويعزى  هذا الارتفاع في اسعار الحبوب الى بعض الاسباب منها:
1. أسباب طبيعية  وتغيرات المناخ المتمثلة بحالة الجفاف في معظم مناطق انتاج الحبوب في العالم فضلا عن السيول والفيضانات والصقيع والعواصف الثلجية التي سببت خسارة في المحاصيل.
2. الطلب المتزايد على هذه المحاصيل وشح المخزون العالمي الكافي لتوفر مستلزمات الأمن الغذائي وهذه المحاصيل تمثل غذاء الفقراء وهذا مؤشر واضح على ارتفاع نسبة السكان الفقراء عالميا.
3. التحويل المتزايد في استخدام محاصيل الحبوب لغرض انتاج الوقود الحيوي الرخيص الثمن  وخاصة في الدول المتقدمة.
وفي العراق ولغرض تأمين الأمن الغذائي فيه، من الضروري اتخاذ الاجراءات المناسبة مثل :
- زيادة التخصيصات المالية لدعم القطاع الزراعي لغرض شراء الاسمدة والمعدات وتطبيق برامج لخفض الخسائر الزراعية.
- دعم أسعار المواد الغذائية والمنتجات الزراعية.
- دعم الدولة باتجاه الدفع نحو العمل والانتاج ومنح القروض الصغيرة للعاطلين لحثهم على انشاء مشاريع قليلة الكلفة توفر فرصة عمل وتقلل من البطالة ودعم العاملين في مجال الزراعة وخاصة مزارعي الحبوب اضافة الى دعم مربي الدواجن.
- وضع حد لسياسة اغراق السوق العراقية بالمنتجات الاجنبية المستوردة ما يحد من منافسة المنتج المستورد الى جانب دعم المنتجات الزراعية الاخرى من غير الحبوب .
- تحسين استغلال الموارد المائية عن طريق اتباع اساليب الري العصرية والترشيد.
- استصلاح الاراضي الزراعية ومعالجة المشاكل التي تعانيها ، كالملوحة وغيرها.
- معالجة مشكلة التصحر التي تتعرض لها اراضي العراق.
- تطوير اساليب الزراعة.
- اقامة الصناعات الغذائية وتطويرها.
- تشجيع الاستثمار المحلي والاجنبي  في القطاع الزراعي

ص9


البرنامج الاقتصادي الحكومي.. ومهام التنمية الوطنية
د. صباح قدوري
تقف اليوم امام حكومة د.حيدر العبادي واجبات ومهمات كبيرة وجسيمة، ينتظر الشعب العراقي وبفارغ الصبر من هذه الحكومة انجازها، وفي مقدمتها معالجة الوضع الامني وتامين الاستقرار في ربوع الوطن، وخاصة بذل جهود استثنائية للاسراع في القضاء على (داعش) وعصاباتها من التنظيمات الارهابية، وتحقيق السلم الاهلي بين مكونات الشعب العراقي كافة، عبر حل المشاكل السياسية والطائفية والاثنية بين الاطراف المشاركة في العملية السياسية ومع اقليم كردستان لمصلحة وحدة العراق وشعبه، والتوجه الجدي نحو تفعيل دور اداء مؤسسات الدولة المختلفة، استنادا الى مبادئ الادارة الرشيدة المبنية على اسس الديمقراطية الحقيقية والشفافية والنزاهة والمسؤولية، والافصاح عن المعلومات، ومحاربة الفساد المالي والاداري المستشري في المفاصل الادارية والحزبية.
ان الخلفية الايدولوجية المعتمدة من الحكومات المتعاقبة والمستندة الى توصيات الحاكم العراقي السابق (بول بريمر) بعد الاحتلال في 2003، وبمؤزارة من بعض الاقتصاديين اللبراليين الجدد وتماشيا مع سياسات المنظمات المالية الدولية (الصندوق والبنك الدوليين ومنظمة التجارة العالمية)، والتاكيد في البرنامج الاقتصادي الحكومي الحالي ضمن محاور منها : ( تشجيع التحول نحو القطاع الخاص، الاصلاح المالي والاداري للمؤسسات الحكومية)، كلها تقر وتدعم فقط الخصخصة، وتعني (الملكية الخاصة)، التي تتوجه عادة نحو المشاريع ذات الربحية السريعة لتحقيق اقصى ربح ممكن، واطلاق الاسعار في السوق على اسس المنافسة الحرة بدون اي قيود، ما يمهد الطريق في النهاية الى الهيمنة الاحتكارية للشركات الكبرى وتثبيت اقدامها في السوق والتصرف بالاسعار والجودة لمصالحها الخاصة، والقبض على الشركات الصغيرة والمتوسطة وطردها من الاسواق .
اما اقتصاد السوق على وفق هذه الايدولوجية، فيعني ابعاد الدولة عن السوق وعدم تدخلها في تنظيم ومراقبة النشاط الاقتصادي، والسوق نفسها تقوم بذلك من خلال العرض والطلب والمنافسة الحرة.
ضمن هذه المعطيات نرى، ان حالة الاقتصاد العراقي اليوم تحتاج الى التوجه نحو تطبيق نوع من الاقتصاد المتوازن على وفق الملكيات المتنوعة (الحكومية، التعاونية ، المختلطة)، وحتى القطاع التطوعي، اذا اصبح جزءاً من الثقافة العراقية مستقبلا، مع اجراءات الحماية للانتاج الوطني العراقي من غزو الاسواق بالمنتجات الخارجية وتحرير الاسعار من اي قيود.
ولتحقيق هذه المهمات وغيرها يتطلب من الحكومة الحالية التفكير الجدي بعملية الاصلاح الاقتصادي والاجتماعي، من خلال تبني رؤية واضحة وشفافة لاستراتيجية التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة، بناء على رؤية محددة تضمن البعد الاقتصادي والاجتماعي الشامل لهذه العملية على وفق جملة من التوجهات منها، مايلي:
 
اولا: البعد الاقتصادي
 
١ـ اصلاح الهيكل الاقتصادي الذي يستند الى ستراتيجية واضحة وشفافة لتنشيط وتفعيل القطاعات الانتاجية، وفي مقدمتها الزراعة والصناعة والتشييد والابنية وغيرها ، وتامين البنى التحتية  والتكنولوجيا الحديثة اللازمة لها، بغية تخليص الاقتصاد العراقي من بنيته الاحادية الجانب والاعتماد على الريع النفطي، وذلك لتنويع مصادر القطاعات الاقتصادية للمشاركة في انتاج الناتج المحلي الاجمالي، والتامين الدائم لمصادر تمويل الميزانية العامة للدولة.
٢ـ تفعيل دور القطاع الخاص الوطني وتشجيعه  للمساهمة في زيادة الاستثمار والانتاج والتشغيل، من خلال التمويل الميسر للصناعات الصغيرة والمتوسطة بالتعاون مع الغرف التجارية واتحاد الصناعات العراقية. اما القطاع الخاص الاجنبي فيجب الاستفادة منه بشكل عقلاني ومدروس للاستثمار في القطاعات ذات الصناعات الكبيرة التي تتطلب الخبرة والمهارة العاليتين غير المتوافرتين لدى الكادر الوطني، وذات التكنولوجيا المتقدمة والمتطورة، وتجب دراستها بإمعان من جميع جوانبها المالية والادارية والتنظيمية والقانونية، على وفق اسس المصالح المشتركة وصيانة السيادة الوطنية.
٣ـ اصلاح النظام المالي والنقدي من خلال البنك المركزي الجهة الوحيدة المستقلة والمتخصصة  برسم السياسة النقدية، من دون التدخل في واجباته الاساسية في عملية  تامين الاستقرار النقدي، وعن طريق الحفاظ على الرصيد الاحتياطي من العملات الاجنبية لديها ، وسعر صرف الدينار العراقي مقابل سلة العملات الاجنبية ، ومراقبة ظاهرة التضخم من خلال السيطرة على ارتفاع الاسعار مقابل تعزيز القوة الشرائية للدينارالعراقي، و تفعيل وتنشيط دور المصارف وتقديم الدعم اللازم للقطاع الخاص من القروض الميسورة بفوائد منخفضة، و متابعة عمليات الاستيراد على وفق الوثائق الحقيقية لها ومراقبة تنفيذ الاعتمادات المستندية ووصول البضائع، تلافيا لحدوث عمليات الفساد المالي وغسيل الاموال، اضافة الى السعي لزيادة معدل النمو الاقتصادي والتشغيل، وتحقيق العدالة الاجتماعية في توزيع الدخول والثروات في المدى المنظور.
٤ـ  في الجانب المالي يجب الاهتمام باستخدام معايير علمية ومنطقية في تبويب واعداد الموازنة العامة، تعتمد على قياس كفاءة الاداء والانتاجية، و التحكم بالموارد المالية المتاحة بشكل عقلاني، بحيث تكون تقديرات الميزانية اقرب الى الواقع على اساس الاهداف والبرامج الحقيقية .
٥ـ الزام وزارة المالية بتطبيق "قانون الادارة المالية" الذي ينص على تطبيق شفافية الموازنة تجاه استخدام الاموال العامة في مجال التنمية الوطنية المستدامة وفقا للمعايير الدولية المتبعة، وتزويد المجتمع بمزيد من البيانات والمعلومات عن الحالة الاقتصادية، والموازنة العامة للدولة بغية الاطلاع على اولويات وتفاصيل اوجه الانفاق ومصادرالمال الحكومي.
٦ـ معالجة الخلل البنيوي في تركيبة الموازنات السابقة ، بسبب التفاوت الكبير في نسبة توزيع نفقات الموازنة بين الانفاق العام التشغيلي التي يمثل معدلا بحدود ٧٠بالمئة والانفاق العام الاستثماري بحدود ٣٠بالمئة من مجموع الميزانية. وتسبب هذه الحالة عجز الموازنة عن خلق ديناميكية على مستوى تحقيق النمو الاقتصادي فمثلا ٥-7 بالمئة ، والذي تشترط وجود استثمارات ضخمة يحتاجها البلد في مجال اعادة بناء البنى التحتية، تاهيل القطاع النفطي الى ٩ ملايين برميل يوميا حتى عام ٢٠٢٠ ، وباسعار معتدلة للنفط ، وكذلك النهوض بالقطاعات الانتاجية. ولتحقيق ذلك يتطلب توزيع نفقات الموازنة بالمناصفة بين التشغيلية والاستثمارية  في المديين المتوسط  والبعيد.
٧ـ اصلاح النظام الضريبي بما يحقق العدالة والحد من الفساد المالي والاداري المستشري فيه.
 ٨ـ اصلاح  النظام المحاسبي بحيث يرتقي الى مستوى القياس العالمي ، من خلال توحيد الانظمة  المحاسبية المتعددة المعمول بها حاليا في القطاعين العام والخاص، وتطوير اساليب الرقابة المالية وجودتها، ورفع القدرات المهنية للعاملين في حقلي المحاسبة والادارة، واستخدام ادوات جديدة لمعالجة وظيفة النظام المحاسبي لانتاج المعلومات الاقتصادية على الصعيدين الكلي (الماكروي) والجزئي (المايكروي)، وتطبيق معايير المحاسبة الدولية، ما سيعود بفوائد كثيرة على توثيق المعاملات التجارية الداخلية للشركات الوطنية والاجنبية او الشركات العالمية المشتركة.
٩ـ تطبيق نظام مالي حديث بالاعتماد على التكنولوجيا المعلوماتية لانتاج البيانات والمعلومات المالية اللازمة لعملية اتخاذ القرارات الاقتصادية والادارية.
١٠ـ ضرورة تفعيل وتطبيق مبدأ اللامركزية الادارية والمالية للاقاليم والمحافظات العراقية.
 
ثانيا: البعد الاجتماعي
 
يجب ان تحقق التنمية الوطنية الشاملة أبعادها ومردوها الاجتماعي، من خلا ل انجاز المهمات الاتية:
١ـ  معالجة ظاهرة البطالة عن طريق تامين فرص العمل اللائقة للجميع، والقضاء على الفقر وتقليل الفوارق الطبقية، من خلال تامين فرص تشغيل اكثر للطبقة الوسطى لتوسيع حجمها وتقليص حجم الفئة الفقيرة والتي تحت خط الفقر.
٢ـ اعتماد سياسات اقتصادية واجتماعية شاملة للجميع لتحقيق مبدأ العدالة الاقتصادية والاجتماعية، بهدف تقليص التفاوت الكبير في مستويات الدخل وتراكم الثروات بين الافراد وبين مناطق البلاد.
٣ـ المسؤولية الاجتماعية تجاه البيئة وحمايتها من التلوث والدمار.
٤ـ المساهمة في سوق العمل عن طريق تاهيل وتدريب القوى البشرية العاملة، لمواكبة التكنولوجيا الحديثة، بهدف رفع الانتاج والأنتاجية وجودتهما.
٥ ـ الاعتناء بجودة الانتاج وتقديم افضل الخدمات التسويقية على وفق المعايير القياسية، لصالح المستهلك وحمايته.
٦ـ تامين نظام الضمان الاجتماعي لمساعدة الفقراء والعاطلين عن العمل، واتباع وسائل فعالة لتوزيع الدخل بين افراد المجتمع بعدالة قدر الامكان.
٧ـ توفير نظام مجانية الصحة لجميع المواطنين.
٨ـ توفير التعليم المجاني بجميع مراحله لأبناء الشعب كافة.
٩ـ رفع الوعي العام والمستوى الثقافي والحضاري للمجتمع، وتفعيل دور منظمات المجتمع المدني في ممارسة الديمقراطية والمشاركة في صنع القرار والرقابة الشعبية.
 
ثالثا: استدامة التنمية
 
ان الابعاد الاقتصادية والاجتماعية المنوه بها آنفا اذا اخذت بها بعناية وجدية على وفق رؤية واستراتيجة مدروسة على اسس الاهداف والاولويات والبرامج، فان عملية التنمية الاقتصادية - الاجتماعية التي هي من صلب اوليات واجبات الحكومة، ستحقق بلا شك مفهوم الاستدامة للتنمية الشاملة، على وفق الاهداف الاتية:
١ـ انتقال اقتصاد العراق تدريجيا من اقتصاد ريعي احادي الجانب ذي طابع استهلاكي الى اقتصاد متنوع ذي صفة انتاجية من خلال اعادة الهيكلية الاقتصادية لصالح القطاعات الانتاجية  وهو اقتصاد منتج للقيمة المضافة، اي يساهم في زيادة تراكم رأس المال.
٢ـ اشباع الحاجات الملحة والمتنامية للمواطنين من خلال اعتماد سياسة الاقتصاد الانتاجي، فهو وحده القادر على رفع انتاجية العمل، بما يساعد على رفع مستويات المعيشة وتوفير السلع والخدمات للمواطنين.
٣ـ ضمان استمرار النمو الاقتصادي بوتيرة منتظمة في الامد المنظور.
٤ـ الحد من  سياسة الاستيراد المفتوح المعمول به حاليا والاقتصار على المنتجات والسلع المختلفة المطلوبة للانتاج والاستثمار والاستهلاك من السلع الضرورية والمستلزمات الوسيطة للانتاج الصناعي والزراعي للقطاعات المختلفة، والاعتماد على الانتاج الوطني من السلع والخدمات المتوافرة وحمايته من خلال تفعيل واعادة بناء المؤسسات الانتاجية الحكومية، وتشجيع القطاع الخاص للمساهمة في الاستثمارات الانتاجية ،وتفعيل منظومة الرسوم الكمركية، وكذلك التفكير لتصدير المنتجات النفطية البتروكيمياوية والكبريت والاسمدة وغيرها، وبعض المنتجات الزراعية كالتمر والحبوب وغيرها، مما يساعد على تعديل الميزان التجاري لصالح العراق في الامد المنظور.
٥ ـ اعتماد الموازنة نظاماً للمعلومات في صياغة الاستراتيجيات التنفيذية للمشروعات العامة.
٦ـ تحسين آليات متابعة الاداء الاداري والمالي والتنفيذي لمشروعات الموازنة.
٧ ـ تعزيز العملية الرقابية من خلال تطبيق المعايير الرقابية والمراجعة الدولية ودليل قواعد السلوك الاخلاقي للمحاسبين المهنيين.
٨ ـ محاربة الفساد المالي والاداري من خلال التعاون بين هيئة الرقابة المالية والنزاهة والقضاء والرقابة الشعبية.
٩ ـ دعم وتسهيل عملية تطبيق سياسات محاسبية موحدة على القطاعات الاقتصادية كافة. 
١١ ـ الانتقال من الأساس النقدي لعملية المحاسبة الحكومية المعمول به حاليا للايرادات والمصروفات الى تطبيق اساس الاستحقاق.
١٢ ـ توحيد اساليب إعداد التقارير والقوائم المالية الحكومية والافصاح عنها بشكل دوري على وفق المعايير الدولية.
ختاما، ان اشكالا كثيرة ومختلفة من الدمار الذي يمكن اجتنابه تنبع من الخصخصة واقتصاد السوق في ظل غياب التحضير الاجتماعي والتكنيكي الكافي. ان ما جرى ويجري في اوربا الشرقية ومعظم البلدان المتخلفة  والعراق منها، هو اعتناق نسخة من رأسمالية السوق الحرة (مؤدجلة) بقوة ضمن وصفة ( العلاج بالصدمة)، ليس لها اي اساس تجريبي. تشير بعض المعلومات والتقارير والابحاث واستطلاعات الرأي في اوربا الشرقية والوسطى، ومن تجربة دول الرفاهية ومنها على سبيل المثال الدول الاسكندنافية، لا تعكس غير اهتمام قليل بالأشكال البحتة للرأسمالية ، بل خيار يتضمن الحماية الاجتماعية. ان تفشي الفساد في سياسات الخصخصة والسوقنة، التي تنفذ في ظل القواعد المعمول بها، قد خلق مقاومة يتطلب إما التسوية الشاملة وإما القمع؟!. ولتحقيق بديل اخر، قد يظهر نوع جديد من التسوية الاجتماعية يتضمن خليطا مؤسساتيا يختلف عن الراسمالية الاوربية الكلاسيكية، وفي انسجام مع العقلانية الاقتصادية بشكل صحيح، والبيئة الاجتماعية والتنظيمية والقانونية لكل بلد.
 
نظرة تحليلية نقدية في مشروع قانون الأحزاب                (2-2)  
عبد الأمير شمخي الشلاه
هذه الفقرة من المادة (27) أو تحدد تحديداً دقيقاً على الرغم من صعوبة ذلك .
� المادة (28) أولا: " على الحزب أن يحتفظ بمقره الرئيس بما يأتي : (سجل الأعضاء الذين تدون فيه أسماء أعضاء الحزب بمن فيهم الأعضاء المؤسسون والمنتموين وعناوينهم ومحال إقامتهم ".
� هذا النص لا يختلف عن نص المادة 26/ثامناً ، فالفقرتان تتعلقان بسجل المنتمين الى الحزب ، في الفقرة الأولى ( تزويد دائرة الأحزاب وفي الفقرة الثانية التي بين أيدينا الاحتفاظ بالأسماء في مقر الحزب الرئيس).
� وقد ناقشنا الفقرة / ثامناً في المادة 26 ، ونضيف هنا أيضا : أن هذا الإلزام التعسفي غير قانوني ، ويمكن استخدامه امنياً ضد أي حزب مجاز ، فالأحداث التي مرت على العراق لا تسمح بطلب إلزام الأحزاب بتقديم مثل هذه الكشوفات التي تصبح في يوم من الأيام كشفاً للملاحقة الأمنية والسياسية للأعضاء.
� وربما سيدفع ذلك الأحزاب إلى تقديم كشوفات غير صحيحة وبالتالي فان رفع هذا الإلزام هو الموقف الصحيح ، فضلاً عن أن الاطلاع على السجلات الخاصة بكل حزب هو مسألة غير مألوفة وغير قانونية وتتعارض كليا مع الفقرة ثانياً من المادة (22) من مشروع هذا القانون التي تنص على أن : "وثائق الحزب ومراسلاته مصونة ولا يجوز تفتيشها أو مراقبتها أو التنصت عليها أو الكشف عنها ...الخ ".
� ومما يلفت النظر أن الفقرة / ثانياً من المادة (28) تنص على : " تكون جميع السجلات المعتمدة من الحزب السياسي مصدقة من دائرة الكاتب العدل المختصة".
� إن مجرد عرض السجلات على دائرة الكاتب العدل يعني احتمال تسريبها إلى من يشاء ، ونحن في زمن التقنية العالية للاتصالات.
� إن موضوع سجل الأعضاء � وليس المؤسسين � يشكل خللاً واضحاً في مشروع هذا القانون، ويعتبر من بين أهم المواد السالبة للحرية .
� إن تقديم مثل هذه الكشوفات قد يصبح مستقبلاً كشفاً مجانياً بالملاحقة الأمنية والسياسية للأعضاء المنتمين.
لذا ينبغي رفع جملة ( المصادقة من قبل الكاتب العدل ) ويكتفي بتوقيع ومصادقة رئيس الحزب وأمينه العام على عدد الصفحات في السجلات التي يرى الحزب ضرورتها وتوقيعه في نهاية السجل .
� السؤال هنا يقول : ما هذا الشغف والحب العذري بمعرفة أسماء الأعضاء وعناوينهم ومحال إقامتهم؟ ربما لحراستهم!
� في المادة (28) الكثير من الإطالة ، فطلب معلومات وأرشفة وثائق هما من صميم العمل الداخلي للحزب ، وربما يكون من المفيد هنا اختصار هذه المادة بفقرة أو فقرتين موجزتين يقدمهما الحزب عن مجمل نشاطه والآليات الديمقراطية التي يعتمدها في القيام بمهامه ، ذلك سيرفع عن كاهل جهة التسجيل متابعة المعلومات الكثيرة التي طلبتها هذه المادة ، وذلك سيعزز استقلال الحزب أيضا.
�  المادة (30)/ ثانياً : (( تحديد عنوان المقر الرئيسي للحزب ومقاره الفرعية وان لا يكون أي منها ضمن أماكن العبادة أو أي مؤسسة عامة خيرية أو دينية أو تعليمية أو نقابية أو عسكرية)).
� دفعاً للالتباس ، ولئلا تثار أسئلة حول المقصود من كلمة (ضمن ) المقترح / استبدال كلمة (ضمن) بكلمة (داخل) ، ذلك سيقطع الطريق على التفسير السلبي والتكهنات الخاطئة .
� هناك طلب معلومات هي متداخلة مع مواد أخرى في مشروع هذا القانون .
� المادة (31) يتكون الهيكل التنظيمي للحزب مما يأتي: أولا / الهيئة العامة أو الجمعية العامة أو المؤتمر العام. ثانياً/ المكتب التنفيذي أو المكتب الإداري أو المكتب السياسي .
� هناك هيئة مهمة مفقودة تقع بين أولا / ثانياً وهي : هيئة مركزية أو لجنة مركزية منتخبة من الهيئة العامة ، وهي التي تنتخب الفقرة ثانياً.
� الفقرة / سادساً ( ستصبح سابعاً) لإضافتنا الفقرة أعلاه. النص / " أية تشكيلات أخرى يراها الحزب ".
� تضاف كلمة ( مدنية ) بعد كلمة تشكيلات ليكون النص كالآتي : (( أية تشكيلات مدنية أخرى يراها الحزب)).
ملاحظة / العديد من المعلومات المطلوبة في هذه المادة مذكورة عادة في النظام الأساسي للحزب .
� المادة (32) الفقرات 2/3/4/5/6 المتعلقة بالسياقات المتبعة في عقد الاجتماعات ... الخ.
� في الحقيقة لا داعي لذلك لان هذه السياقات اعتادت عليها جميع الأحزاب الديمقراطية ، وحتى منظمات المجتمع المدني وأصبحت جزءاً معروفاً في الثقافة السائدة وفي أدبيات العمل الديمقراطي .
� فضلاً عن إن هذه المتطلبات هي شأن داخلي محض ، وهي مدرجة في النظام الأساسي والبرنامج السياسي الذي يقدمه الحزب لجهة التسجيل .
� المادة ( 34) / اولاً: "يتألف المكتب التنفيذي من رئيس الحزب وأعضائه بحسب النظام الأساسي".
- سيكون أكثر دقة إضافة كلمة
(المنتخبين) بعد كلمة ( أعضائه).
� هذه المادة بفقراتها كافة نجدها بطبيعة الحال في النظام الأساسي المقدم إلى جهة التسجيل ، وقد أشارت المادة صراحة إلى ذلك في الفقرة / اولاً عندما قالت: بحسب النظام الأساسي.
� أن المواد 31/32/33/34 تضمنت طائفة من الواجبات والالتزامات التي يجب تقديمها الى جهة التسجيل ، وهذه كلها مثبتة أصلا في النظام الأساسي الذي يتوجب على الحزب طالب الإجازة تقديمه ، وبالتالي فإن نفي هذه المواد تأكيد لا مبرر له ويمكن إدماجها في مادة واحدة تتحدث بصيغة مشددة عن الالتزام التام بالنظام الأساسي المسؤول عن تنفيذه الحزب السياسي .
�  المادة (35) " ... وينبغي أن يعبر الهيكل التنظيمي للحزب عن تمكن أعضائه إلى حد مناسب من صياغة الإرادة السياسية للحزب".
� هذا النص غير واضح وغير قابل للتحقيق بشكله الحالي ، إذ كيف لنا أن نعرف مفهوم أو مدلول عبارة إلى حد مناسب؟
� إن المؤتمر العام والمؤتمرات الفرعية وانتخابات القيادات ومجموعة الإجراءات المعتمدة في التسلسل الهرمي من القاعدة الى القيادة تعبر كلها عن تمكن الحزب الى حد كبير من صياغة الإرادة السياسية للحزب . لذا يمكن الاستغناء عن هذه المادة ، أو الدخول في تفصيلات غير مجدية لتوضح ، الى حد مناسب .
� المادة 36/اولاً : " يمكن للأحزاب السياسية التحالف أحدها بالآخر على أساس اتفاق لتشكيل تحالف سياسي".
� من الأفضل استبدال كلمة ( بالآخر ) إلى ( مع الآخر ) لان النص الأول يوحي بالاندماج وليس التحالف.
 ثانياً/ (( تقدم الأحزاب المتحالفة اتفاق ( الاتحاد) إلى دائرة الأحزاب وتطالب بتسجيله في سجل التحالفات السياسية )).
� الأكثر دقة ورفعاً للالتباس اقترح استبدال كلمة الاتحاد بكلمة التحالف ، فالتحالفات السياسية حق مشروع ومعلن وكثيراً ما يكون من اجل أهداف مرحلية، ومهمة تسجيل التحالفات تكون عادة لدى مفوضية الانتخابات المستقلة وليست جهة تسجيل الأحزاب .
� أما الاندماج الوارد في المادة (38) لاحقاً فيتطلب الأمر كما أشارت المادة الى تقديم طلب الى جهة التسجيل المعنية ، لان الاندماج يعني قيام كيان جديد وبرنامج جديد.
� المادة (40) / اولاً: " يجوز حل الحزب بقرار من محكمة القضاء الإداري بناءً على طلب مسبب يقدم من (دائرة الأحزاب ) في إحدى الحالات : " إذا لم يشترك الحزب في انتخابات مجلس النواب وانتخابات المجالس في الأقاليم أو المحافظات غير المنتظمة في دورتين انتخابيتين متعاقبتين ".
� هذا النص يتعارض مع حرية العمل الحزبي ويتنافى مع المبادئ الديمقراطية ، فمن حق الحزب السياسي مقاطعة الانتخابات إذا ارتأى إن ذلك ضروري.
� الم تكن للحزب شخصية معنوية وقانونية ، كما ذكر ذلك مشروع هذا القانون ؟ وبالتالي من حقه اتخاذ القرار المناسب باعتباره حقاً مشروعاً للحزب السياسي حصراً.
� وهذا النص غير مبرر ايضاً بدليل ما تطرق إليه مشروع القانون في تعريف الحزب في الفصل الأول مادة (2) وهي السعي للمشاركة والسعي هنا ليس فرضا وليست له صفة الإلزام ، المهم إن الحزب السياسي يسعى ويقرر دخول الانتخابات من عدمها.
� إن حل الحزب السياسي قرار خطير ينبغي الاحتراس من تداعياته وإذا كان لا بد من عقوبات فيجب أن تكون متدرجة تحقق ما يصبو إليه المشرعون من مقاصد وطنية .
� هكذا تبدو هذه المادة وكأنها مصممة لصالح الأحزاب الكبيرة في نفوذها ، وقد تستغل هذه المادة لتحقيق أهداف أخرى من بينها احتواء الأحزاب الصغيرة أو منعها من العمل السياسي قانوناً.
� المادة (40) / ثانياً: " لدائرة الأحزاب تقديم طلب مسبب مستعجل إلى محكمة القضاء الإداري لإيقاف نشاط الحزب بشكل مؤقت الى حين الفصل بطلب الحل".
السؤال هنا: هل يعلم الحزب المطلوب حله بشكل مستعجل بإجراءات دائرة الأحزاب ؟ وهل يتم إشعاره بالأسباب الموجبة لطلب حله؟ لكي يتهيأ للدفاع أمام محكمة القضاء الإداري ، فتلك أصول المرافعات ، أن يعرف الطرف المقام عليه الطلب المستعجل ! بكل تفاصيل التهمة أو التهم المنسوبة إليه.
ان نص هذه الفقرة غير موفق ويثير مشاكل مستقبلية ويتنافى مع حق الدفاع ومع الدستور.
� المادة (41)/ ثانياً: (( فوائد استثمار أمواله في المجالات التي لا تعّد إعمالا تجارية وفق قانون التجارة رقم (30) لسنة 1984  )) اقترح إعادة صياغة هذه الفقرة وعدم استعمال عبارة (لاتعد أعمالا تجارية ) لأنها عبارة عامة وبدلا منها تحديد الأعمال التي لايجوز للأحزاب السياسية استثمار أموالها فيها حصرا علما إن هناك الكثير من العقود التي تتداولها الأحزاب السياسية تقع تحت طائلة قانون التجارة كعقود بيع الكتب والمجلات والإيجار والاستئجار .
.السؤال هنا : هل إن فوائد الإيداع المصرفية في حساب التوفير ضمن الأعمال التجارية أم لا؟ ذلك يفيد في تحديد استثمار الحزب فالأموال الكبيرة تدر أرباحا كبيرة ، أما إذا كان الإيداع بالحساب الجاري فالأمر طبيعي وتكون المبالغ للإيداع فقط.
� المادة 41/ رابعاً: " فوائد صحافته ومطبوعاته ونشاطاته الأخرى"المقترح / إضافة كلمة ( المشروعة) بعد نشاطاته.
�  المادة 42/ " للحزب حق امتلاك العقارات لاتخاذها مقراً له أو مراكز لفروعه" من الأفضل أن يضاف إلى آخر نص المادة كلمة فقط .
�  المادة 43 / ثانياً: " لا يتحدد الدخل الكلي المستحصل من اشتراكات أعضاء الحزب بسقف معين".
- هذا النص بحاجة إلى وقفة، انه حزب سياسي وليس شركة تجارية أو صناعية، لذا يتطلب الأمر إيجاد صيغة مقبولة تتعامل مع الدخل الكلي للحزب بان يكون محدداً ولو بصيغة الأعلى ولا يبقى مفتوحاً ، لان للمال سلطة خفية .
� وهكذا نص مفتوح يمكن أن يؤدي الى تضخم أموال الحزب وبالتالي اتساع إمكاناته المالية التي يمكنه استثمارها في مشاريع غير مشمولة بالفقرة / ثالثا من المادة (41) المذكورة آنفاً ، وحتى يمكن أن تستعمل في غسيل الأموال.
� المطلوب هنا التمييز بين الاشتراكات والتبرعات ، فالاشتراكات يمكن أن يكون لها مبلغ معروف ، كأن يدفع كل عضو مبلغ (5000) دينار شهرياً وبذلك يمكن معرفة الدخل الشهري والسنوي بضرب مبلغ الاشتراك الشهري وبذلك نكون قد وضعنا سقفاً معيناً لإيرادات الحزب من اشتراكات الأعضاء .
� المادة 47/اولاً: " يودع الحزب أمواله في المصارف العراقية " لقد تطرقنا إلى تفسير مضمون هذه المادة عند مناقشة المادة 41/ثانياً وهنا نقول : إن الإيداع في المصارف على نوعين : الحساب الجاري ويكون بدون أرباح ، والنوع الثاني حساب التوفير ويكون بأرباح محددة.
� نص المادة جاء مطلقاً ولم يحدد بالضبط أي نوع من الإيداع سيقوم به الحزب في المصارف العراقية.
� المقترح : (( يودع الحزب أمواله في المصارف العراقية بالحساب الجاري)).
� المادة 49/ اولاً: على الحزب الامتناع عما يأتي: " قبول أموال عينية أو نقدية من أية جمعية أو منظمة أو شخص أو أية جهة أجنبية إلا بموافقة دائرة الأحزاب ".
�  من اجل الحفاظ على استقلالية الحزب من التأثيرات الخارجية ، ينبغي حذف النص الأخير ( إلا بموافقة دائرة الأحزاب) ويبقى النص الأول على إطلاقه بلا استثناءات .
�  المادة (52) الفقرتان (أولا وثانياً) تتعلقان بالإعانات المالية .
� ما ورد في نص الفقرتين ، يعبر عن نظرة فئوية ، الهدف منها الاستحواذ على اكبر حصة من مساعدات الدولة المالية من خلال ربط 70%من الدعم المالي بعدد المقاعد في مجلس النواب ، علماً إن هناك أحزاباً لم تحصل على أي مقعد بسبب قانون انتخابات 2009 مثلا الذي نقضت المحكمة الاتحادية بعض مواده التي تتعلق بالاستحواذ على الباقي الأقوى ، فهل يعني ذلك حرمانها من التمويل المناسب؟
� المقترح هنا : تحديد نسبة 50بالمئة بدلاً من 30بالمئة، توزع على الأحزاب المجازة بالتساوي ، و50 بالمئة توزع وفقاً لعدد المقاعد في مجلس النواب .
� بذلك سيكون الدعم المالي الذي ستقدمه الدولة للأحزاب السياسية العاملة في البلاد دعماً اقرب إلى العدل والإنصاف والتوازن ، فهذا الدعم للأحزاب السياسية صغيرها وكبيرها ، فكبيرها يمتلك العديد من مصادر التمويل بما فيها قنوات تبث من داخل العراق وخارجه بتمويل خارجي في الأغلب ، وصغيرها نفوذاً لا يمتلك شيئاً من هذا أو ذاك إلا النزر اليسير.
� المادة 53/ثانياً: " إيقاف نشاط الحزب بقرار من محكمة القضاء الإداري " المقترح : إضافة ما يأتي إلى النص : " بعد استيفاء إجراءات الطعن لدى المحكمة الاتحادية ".
� المادة (55) : تتحدث هذه المادة بفقرتيها اولاً وثانياً عن معاقبة شخص معين ارتكب مخالفات لنص إحدى الفقرتين ، ذلك أمر مقبول .
� لكن الطامة الكبرى في نص الفقرة / ثالثاً الذي يقول :
تقضي محكمة الموضوع عند الحكم بالإدانة ، والإدانة هنا شخصية وفقاً لمنطوق الفقرتين المذكورتين آنفاً ، "تقضي المحكمة بحل الحزب المذكور وإغلاق مقاره ومصادرة أمواله وموجوداته" .
� هكذا إذن يفهم من نص الفقرة / ثالثا : إن الحزب يصبح كياناً وأموالا وموجودات في مهب الريح عندما يدان احد أعضائه في قضية وفقاً للفقرتين (اولاً وثانياً) من المادة (55) .
� أليس من الصحيح تماماً الاكتفاء بإدانة عضو الحزب ، واستصدار بيان إدانة شديدة من حزب المدان كموقف سياسي مطلوب؟
� إن قرار حل الحزب لهذه القضية أو تلك ينطوي على مخاطر كبيرة على الحياة الحزبية ، ويضع الجميع � دون استثناء � تحت التهديد المتواصل، فضلاً عن تعارضه مع المبادئ الأساسية في الديمقراطية.
� إن التدرج في العقوبات والتقليل من سقفها مطلوب في الحياة السياسية العراقية ، خاصة ونحن نريد بناء تجربة ديمقراطية أساسها الثقة بين أطرافها في العملية السياسية .
إن المواد التي وردت في هذا الفصل  تخلو من النهج التربوي الذي ينبغي أن يكون حاضراً في أذهان المشرعين ، وتبدو  مواد الفصل مثقلة بالعقوبات.
� إن صدور قانون ديمقراطي جديد للأحزاب السياسية في العراق يشكل خطوة واثقة الى الأمام باتجاه بناء أحزاب دولة رصينة بعيداً عن دولة الأحزاب.
�  المادتان (64) و(65) يمكن أن تلحقا بالمادة (40) المتعلقة بحل الحزب السياسي ، لتماثل الموضوع.
� إذا كان لابد لي من كلمة أخيرة ، فأقول : إن من الواجب نشر مشروع قانون الأحزاب في وسائل الإعلام على نطاق واسع كي يأخذ فرصته أمام أوسع قطاعات المجتمع لمناقشته وإغنائه وتقييمه ، ومن ثم عقد مؤتمر موسع تشارك فيه كفاءات العراق للوصول إلى أفضل صيغة ممكنة لهذا القانون المنتظر .
� كذلك المطلوب السعي الجاد الى تعديل عادل لعدد من القوانين، كقانون الانتخابات العامة، وقانون انتخابات مجالس المحافظات ومجموعة من القوانين ذات الصلة بترسيخ العملية السياسية لأنها تشكل بمجملها حزمة واحدة متكاملة من اجل ترسيخ التجربة الديمقراطية في العراق.


ص10


طلبة جامعة المثنى يطلقون حملة لتنظيف شوارع وأحياء في السماوة
المثنى- وكالات:
أطلق عدد من طلبة جامعة المثنى، حملة لتنظيف عدد من أحياء وشوارع المحافظة، وفيما أشاروا إلى أن هذه الحملة تأتي لعكس الوجه المشرق للمدينة ونشر روح التعاون والعمل التطوعي، اعتبرت إدارة جامعة المثنى العمل خطوة مهمة لتعزيز التعاون بين الطلبة والدوائر الخدمية.  وقال الطالب هادي الياسري لوكالة "المدى برس"، إن "عددا من طلاب جامعة المثنى أطلقوا حملة تنظيف واسعة شملت أرصفة الكليات وعددا من شوارع المحافظة فضلا عن طلاء البعض منها دون الحاجة إلى دائرة بلدية المحافظة"، مشيراً إلى أن "هذه المبادرة هي الأولى من نوعها". بدوره، قال الطالب شوان سالم، وهو أحد طلبة كلية القانون، إن "الحملة تأتي لعكس الوجه المشرق للمحافظة وتكوين بيئة جميلة فضلا عن نشر روح العمل التطوعي والتعاون المشترك مع الدوائر الحكومية".  وقال عميد كلية التربية الرياضية بجامعة المثنى حسن هادي إن "قيام طلبة جامعة المثنى بهذا العمل يأتي لإبراز دورهم المهم في نشر روح التعاون والعمل التطوعي"، معتبراً الحملة "خطوة مهمة لتعزيز التعاون بين الطلبة ودوائر المحافظة الخدمية".
 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التعليم: استقبلنا 6 آلاف من الطلاب النازحين في مختلف الجامعات
بغداد- طريق الشعب:
أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ان عدد الطلبة النازحين المستضافين في  20 جامعة بلغ5982 طالبا وطالبة للسنة الدراسية 2014-2015. وقال المتحدث الرسمي لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور كاظم عمران موسى، في بيان للوزارة أن "عدد الطلبة النازحين من محافظات نينوى وصلاح الدين والانبار التي تشهد عمليات عسكرية ضد المجموعات الارهابية الذين تم  استضافتهم في عشرين جامعة بلغ5982 طالبا وطالبة للسنة الدراسية الحالية".
وأوضح موسى ان وزارة التعليم العالي اتخذت اجراءات لمساعدة ودعم الطلبة النازحين منها  انشاء مواقع بديلة لجامعات محافظات نينوى وصلاح الدين والانبار في المناطق الامنة اذ تم انشاء مواقع رئاسة جامعات الموصل ونينوى والحمدانية في جامعتي كركوك ودهوك، وانشاء موقع بديل لجامعة تلعفر في جامعة الكوفة، وكذلك انشاء مواقع بديلة لجامعة تكريت في جامعة كركوك، فضلا عن انشاء مواقع بديلة لجامعتي الانبار والفلوجة في كليتي الزراعة والطب البيطري التابعتين لجامعة بغداد.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
فيما طالب بعقد مؤتمر طلابي عام
اتحاد الطلبة: وزارتا التربية والتعليم تتعمدان كبت الحريات الطلابية
بغداد- طريق الشعب
قال اتحاد الطلبة العام في جمهورية العراق، ان الاحتجاجات الطلابية تعبر عن واقع مرير في النظام التعليمي العراقي.
وقال عضو سكرتارية الاتحاد حسين النجار في بيان تلقت "طريق الشعب"، نسخة منه، أن "استمرار كبت الحريات الطلابية يعني ان المؤسسات التعليمية لا تلتزم بالدستور"، مطالباً "الجهات المعنية ومنها لجنة التعليم النيابية بالتدخل فوراً لحل المشاكل الطلابية العالقة".
وشدد النجار على "ضرورة عقد مؤتمر عام يخرج بخطة عمل للنهوض بالواقع العلمي والتربوي"، مبيناً ان "الاحتجاجات الأخيرة في كلية التربية للبنات وكلية الهندسة في باب المعظم ومعهد الفنون الجميلة وطلبة البصرة إضافة الى الطلبة خريجي وزارة التعليم العالي تدل على تدني مستوى التعليم وتشير بالملموس الى ما عبر ويعبر عنه الاتحاد بشأن العملية التعليمية والتربوية وتؤكد ان الواقع التعليمي مرير".
وأضاف أن "وزارتي التعليم والتربية تتعمد خرق الدستور والاستمرار بكبت الحريات الطلابية وعدم السماح لهم بالتعبير، وبالتالي فأن معظم مطالب الطلبة تذهب مع الريح، وهذا يتنافى مع القوانين الدولية وقانون حرية التعبير المزمع تشريعه في الدورة البرلمانية الحالية".
وأعرب النجار عن أسفه لـ"ما تقوم به الجهات المعنية من الالتفاف على الحريات الطلابية بحجة منع العمل السياسي داخل الحرم الجامعي، وهذا يعني منع اي نشاط طلابي مطلبي في المرافق الدراسية"، مؤكداً "ضرورة التفريق بين العمل الحزبي والنشاط السياسي وضمنه الاحتجاجات الطلابية والفعاليات الأخرى".
وتابع "يجب على الجهات المعنية في وزارتي التربية والتعليم إضافة الى اللجان النيابية ولجان مجالس المحافظات التدخل العاجل لحل المشاكل العالقة وإنصاف الطلبة لانهم المتضرر الأكبر بعد التغيير".
وشدد النجار على"أهمية عقد مؤتمر وطني عام يجمع المؤسسات التعليمية والاكاديميين وذوي الخبرة والشأن والاتحادات والمنظمات الطلابية وممثلي الطلبة بهدف الخروج بخطة عمل مستقبلية مهمتها النهوض بالواقع العلمي والتربوي.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
دفاتر  عتكـ
 
يبدو أن وزارة التعليم العالي كما يقول المثل العراقي أضاعت الخيط والعصفور، وأخذت تتخبط في قراراتها، وتحت حجة التقشف وقلة تخصيصات الوزارة عمدت لإصدار قرار مجحف بحق الآلاف من الكوادر العلمية التي تدرس خارج العراق من خلال قرارها بتخفيض رواتبهم لأكثر من النصف استنادا لاجتهاد مدير البعثات الذي لا ندري هل يحمل (الدال) وهل يعرف قيمة الكادر العلمي وماهية البعثة وأهمية التخصص، والحاجة الى القدرات العلمية في بناء العراق، وهل يظن أن الشهادات التي يحملها كثيرون هي شهادات ليس لها قيمة علمية بعكس الشهادات الصادرة من الجامعات الرصينة التي أرسلت لها البعثات.
ورغم دعوة المرجعية الدينية ولجنة التعليم البرلمانية إلا أن مدير البعثات على ما يبدو يعمل خارج النسق الحكومي ويرى في قراراته الحكم البات والقاطع فيكرر إصراره على تطبيق القرار وعدم التراجع عنه رغم هذه المناشدات وقيام طلبة البعثات بالتظاهر والتهديد بالاعتصام أمام السفارات والملحقيات الثقافية.
كان بإمكان الوزارة الكريمة تقليص نفقاتها من خلال إلغاء مئات الوظائف الكبيرة غير المبررة من مستشارين ومكاتب الوكلاء والمدراء والتقليل من الحمايات والصرفيات الكمالية في تبديل الأثاث أو الايفادات والعمولات وغيرها من أوجه الصرف غير المبرر للوزارة الكريمة بدلا من شن الحرب على الكوادر العلمية التي ستسهم في إنهاض الوطن من كبوته.. ضحك سوادي الناطور وقال(صدگ المثل حية اللدغة بطنها، ومدير البعثات الله يطول عمره يدور دفاتر عتگ، وما أدري شلون حسبها، ومنين جاب هاي الفلتكه، يعني أولادنه اللي يدرسون بالخارج يگومون يجدون لو يبوگون، لو يشتغلون بعد الدوام وهو ما يدري طالب الدراسات العليا بالجامعات الأوربية دوامه اثنعش ساعة وأكثر، لو مثل دوامنه بالعراق جان يگدر يشتغل بعد الدوام وأثناء الدوام، لكن أهناك كلشي محسوب والشهادة ما ينطوهه بالكوتره، بوراهه حساب وكتاب وتعب وسهر، مو شله وأعبر، مثل شهادات سوگ مريدي، وباب الشرجي، لو جامعاتنه الأهلية اللي تنطي الدكتوراه للما عدهم ابتدائية وعادلها الهم السيد المدير وإذا يريد اعددله الأسماء لكن خليها مستورة تره نكشف المخفي ونصيح باع ونشگ الگاع...!!
 
محمد علي محيي الدين
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
فعاليات طلابية وشبابية
 
صف لمحو الامية في الهندية
 
طريق الشعب- عاصي دالي
تحت شعار "مكافحة الامية صورة من صور الحرية" قامت أساسية الطلبة في منظمة الهندية للحزب الشيوعي العراقي بفتح صف تعليم لعدد من الشباب الذين لايجيدون القراءة والكتابة.
وقال احد الرفاق المشرفين على المبادرة انها "مبادرة اطلقت منذ زمن الرفيق الخالد فهد الذي حول قاعات وقواويش السجون إلى مدارس حقيقية وتم تعليم الكثير من السجناء القراءة والكتابة، ومنهم من استطاع تكملة الدراسات العليا بعد ان توفرت له الفرصة".
واضاف انه "لا بد من الاشارة الى ان محو الأمية يشكل نواة التعليم الأساسي للجميع وهو عامل ضروري للقضاء على الفقر وخفض معدل وفيات الأطفال والحد من النمو السكاني وتحقيق المساواة بين الجنسين وضمان التنمية المستدامة والسلام والديمقراطية".
منظمة فهد الشبابية تزور جمعية الصم والبكم
 
ذي قار- وكالات
زار وفد من منظمة فهد الشبابية التابعة لمحلية الناصرية للحزب الشيوعي العراقي مساء يوم السبت 27 شباط جمعية الصم والبكم في الناصرية , قدم الرفاق فيها باقة من الزهور باسم الحزب الشيوعي العراقي ووزعوا خلالها وردة لكل عضو في الجمعية صاحبهم مترجم لغة الإشارة المتواجد في الجمعية وضحوا خلالها موقف الحزب من الطبقة الكادحة والفئات المهمشة من ذوي ألاحتياجات الخاصة وضرورة رعايتهم واحتضان الطاقات الواعدة من بينهم كواجب أنساني وطني, سجل الوفد عدداً من ألاحتياجات البسيطة للنهوض بواقع الجمعية وناقشوا مشكلة رخصة السوق العالقة بين الموافقة وعدمها لذوي ألاحتياجات الخاصة , من جانبهم اثنوا على مواقف الحزب الوطنية و أبدوا سعادتهم جراء هذه الزيارة وشكروا الرفاق من فهد الشبابية ووعدوا بزيارة قريبة لمحلية الحزب الشيوعي.
 
بابل: مشاركة طلابية في التظاهرات المطلبية
 
بابل- طريق الشعب
شارك اتحاد الطلبة العام في جمهورية العراق فرع بابل مع اللجنة التنسيقية للحراك المدني في بابل بالتظاهرة المطالبة بصرف المنحة الطلابية ومحاسبة المفسدين، وتضامناً مع الجيش والحشد الشعبي في حربه ضد الارهاب.
 
كركوك: فعاليات طلابية وشبابية
 
كركوك- طريق الشعب
زارت سكرتارية اتحاد الطلبة العام في جمهورية العراق فرع كركوك ثانوية البيداء في القادسية لبحث توفير مدرسي مواد الرياضيات والفيزياء مجاناً، للطلبة النازحين بتنسيق مع إدارات الاعداديات ولجنة النازحين في التربية.
فيما زارت لجنة طوزخورماتو في اتحاد الطلبة، بزيارة عوائل الشهداء في الحشد الشعبي لمساندتهم، بعد تدهور الوضع الأمني في المنطقة. بدورها، زارت لجنة الدبس اعدادية التمريض واعداديات أخرى بالاضافة الى زيارة المجلس البلدي والبلدية، للتنسيق بشأن إدامة حدائق المدارس وتشجيرها، بينما قامت اللجنة بتوزيع المساعدات على عشرين عائلة نازحة.
 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
17 ألف طالب منهم في مصير مجهول
طلبة البعثات الخارجية.. يشكون التجاهل وتقليص النفقات الدراسية
متابعة«طريق الشعب»
تظاهر المئات من طلبة البعثات الدراسية خارج البلاد، أمام الملحقيات الثقافية للعراق في عدة بلدان، للمطالبة بإلغاء قرارات خفض مرتباتهم إلى أكثر من النصف.
وطالب العشرات من الطلبة المبتعثين في رومانيا، الاثنين الماضي، الحكومة بالتراجع عن قرارها تخفيض أجور الطلبة المبتعثين الى الخارج وإلغاء فترة التمديد وتحويل فئات الدول الى فئة أدنى.
وتنقل المصادر لـ"طريق الشعب"، ان مجاميع الطلبة تنسق للخروج بتظاهرة أمام مبنى السفارة العراقية في بوخارست "بانتظار موافقة الحكومة الرومانية"، فيما تظاهر العشرات من الطلبة الدارسين في تركيا لذات الغرض، بينما يعتزم الطلبة العراقيون الخروج بتظاهرات في جميع دول العالم احتجاجا على القرار.
ورفع الطلبة المتظاهرون في تركيا شعارات تطالب بعدم تخفيض رواتب الطلبة المبتعثين و"لا نريد الادخار بل نريد العيش بكرامة"، و "توصياتكم تقتل احلامنا في بناء عراق جديد"، و "لا لإلغاء التمديد القانوني للطلبة"، و"لا لتحويل فئات الدول الى ادنى"، و"باستطاعتكم تجاوز الازمة الاقتصادية بالتخطيط الناجح وليس بخفض الرواتب".
وقال عدد من الطلبة المبتعثين الى خارج البلاد لوكالة "القرطاس نيوز"، ان "خفض المرتبات التي نعتمد عليها الى اكثر من النصف، قد يتسبب بفقداننا الإقامة في المملكة المتحدة "بريطانيا" والدول الأخرى، بحجة عدم توفر المال الكافي لمتطلبات عيشنا".
ويقضي قراري دائرة البعثات الدراسية والعلاقات الثقافية التابعة لوزارة التعليم العالي، بإقرار ما اسماه بـ"الجدول الجديد" لتكاليف رواتب طلبة البعثات الدراسية خارج البلاد، إضافة الى كتاب آخر معمم الى ملحقيات العراق كافة، يقضي بعدم تحمل الوزارة للتكاليف الدراسية، على ان تكون اية تمديدات على نفقة الطلبة، وبحسب الارقام الاولية، تقدر اعداد الطلبة العراقيين خارج البلاد، بنحو 15 الف طالب.
ويعتزم الطلبة المبعتثون، الذين تحدث عدد منهم الى "القرطاس نيوز"، "الإعداد لتظاهرة موحدة من أجل مطالبة الحكومة العراقية بالتنازل عن أمري إلغاء طلبات تمديد البعثات وخفض مرتبات الطلبة إلى النصف ضمن برنامج التقشف الحكومي".
وأشاروا الى ان "التظاهرات أنطلقت أمام الملحقيات الثقافية في كل من المملكة المتحدة، الولايات المتحدة، أستراليا، كندا، تركيا، رومانيا".
وبحسب نص العقد بين الطالب المبتعث ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي، فأن "الطرف المانح للبعثة "الوزارة" يتكلف بمصاريف الطالب الدراسية يضاف لها مصاريف عائلته".
ويضيف الطلبة المحتجون ان "القرارين صدرا يوم 19/ شباط، وتم تعميمهما على جميع الملحقيات، في غضون ثلاثة ايام".
وبحسب الطلبة، انه رغم المناشدات المتواصلة للملحقيات، ولقاءات بعض المبتعثين في لندن بالملحق الثقافي موسى الموسوي، كان الرد إن "القرار جاء من الوزارة ولا سلطة لنا في تغييره، لكننا سنخاطب الوزارة لنشرح لهم الأمر".
وذكرت احدى طالبات الدكتوراه في مدينة بلايموث الانكليزية لـ"القرطاس نيوز"، ان "الأوامر الوزارية جاءت بشكل مفاجئ وكانت متسرعة، والآن فإن كل الطلبة تركوا دراستهم من أجل التفكير ببناء رد فعل جماعي مناسب".
وأضافت الطالبة التي رفضت نشر اسمها، ان "تلقي قرار تخلي الحكومة العراقية عن مسؤولياتها تجاه الطلبة وبشكل مفاجئ وضع الجميع في حالة صدمة وقلق على مستقبلهم الدراسي والمعيشي في الغربة". وتضيف، "قررنا التظاهر ومن ثم البدء في اعتصام مفتوح من أجل أن تصغي الحكومة إلى مطالبنا وتعدل عن قراراتها التي ستدمر حياة الطلبة في الخارج، فهناك آلاف الطلبة خارج البلاد، لا يملكون سوى مرتب الحكومة الذي بالكاد يسد حاجاتهم المعيشية".
طلبة آخرون ذكروا انهم يدرسون في بلدان متعددة، "من أجل العودة إلى الوطن والنهوض بواقع البلاد"، مشيرين الى ان "الحكومة العراقية بدل ان تحرص على تأمين ظروف معيشية جيدة للطلبة، تضع مستقبلهم الدراسي على حافة الهاوية".
آخرون قالوا إن "القرار الثاني بإلغاء تمديد البعثات، غير مدروس، كون المشرفين في الجامعات الأجنبية هم وحدهم من يمتلكون الحق بتمديد فترات الدراسة للطلبة، حرصاً على الوصول إلى المعايير العلمية المطلوبة عالميا".
وكانت النائبة عن التحالف المدني شروق العبايجي، قد أعلنت على صفحتها في "فيسبوك"، عن إطلاق حملة جمع تواقيع في مجلس النواب للمطالبة بإلغاء قرار خفض مرتبات طلبة البعثات، وقالت ان المجلس "سيمرر التواقيع إلى مجلس الوزراء".
 
تعويضات محلية!
 
وقال الأمين العام لمجلس الوزراء حامد خلف، ان الابتعاث الخاص بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي لطلبة الدراسات العليا في دول الخارج قد تم تأجيله هذه السنة، مبينا انه سيعاد العمل فيه باقرب فرصة.
وذكر خلف ان "هناك امكانية الافادة من الابنية المعدة لاحتضان البرامج التدريبية الحالية والتي تهدف الى الارتقاء بمستوى اللغة الانكليزية للكوادر الحكومية وغيرها".
وأشارت مقرر لجنة التعليم العالي والبحث العلمي النيابية عبير الحسيني، إن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي أصدرت قرارا، أثر سلبا على أوضاع الطلبة المبتعثين، وهو تقليل مخصصات الدراسات الجامعية لطلابنا المبتعثين".
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
نازحات موهوبات تألقن زاهيات بنور العلم
طريق الشعب- حكمت عبوش
أنهن فتيات في مقتبل العمر تعلو وجوههن علامات و تباشير التفوق والفوز رغم ظروفهن الصعبة و اضطرارهن وأهاليهن للنزوح من مناطقهم وبلداتهم الى عنكاوا واربيل ولكنه التحدي للمحن والمعوقات جعلهن تتألقن زاهيات بنور العلم والتفوق لتساهمن مع العراقيات والعراقيين الآخرين في نشر عطر العلم في كل اجزاء الوطن. هذا ما تحقق لطالبات السادس الإعدادي في إعداديتي "مارت شموني" في برطلة و"مريم العذراء" في قرة قوش للبنات بعد أدائهن للامتحان في اربيل وتحقيق النجاح ورغم �ما شاب الامتحان- من بعض النواقص، الا انه  انقذ الطالبات من سنة رسوب وما كان يعنيه هذا من ضياع لمجهودات وتعب سنة كاملة من عمل الطالبات فيزرع في نفوسهن مشاعر الخسارة والفشل وهذا ما لا يتوافق مع حقوقهن وعزمهن على المقاومة.
ان نجاح وتفوق الطالبات هو انتصار لهن ولأهلهن ولمدرساتهن على داعش ومؤيديه بافكارهم السوداء حول دور الفتيات والنساء في بناء المجتمع العراقي وخاصة في مجال العلم وماله من اثر كبير في تفعيل و تطوير نشاطات علمية و مهنية مهمة ومنها الطب والهندسة والتعليم والتمريض وغيرها الكثير والتي كان للمراة دور متميز فيها منذ عقود طويلة وكانت فيه اشهر من نار على علم وقد برزت من هؤلاء الطالبات ثلاث منهن.
الأولى كانت الطالبة اليسيا سعد الياس والتي انتقلت من العام الدراسي 2013/2014 من اعداديتها في برطلة الى "اعدادية النهرين" للبنات  في عنكاوا ونجحت منها بمعدل 99,2 وقبلت اثر ذلك في الكلية الطبية جامعة هولير الطبية في اربيل.
أما الطالبتان الاخريتان فهما ميس رائد بهنان وحصلت على معدل قدره 98,5 وكانت الاولى في إعدادية "مريم العذراء" في قرقوش والطالبة لميس صفاء وديع والتي حصلت على معدل 98,33 وكانت الثانية في الاعدادية نفسها، قبلت كلتاهما في الكلية الطبية في الموصل.
وعلمت "طريق الشعب"، في حديث مع المتفوقات الثلاث واهاليهن ومعارفهن انهن كن من المتفوقات في صفوفهن منذ الاول الابتدائي وكن دائما مشمولات بالاعفاء من الامتحانات في الدراسة المتوسطة والاعدادية، في جميع الدروس، وان ظروفا صعبة واجهتهن، ولكن برعاية الاهل والهيئات التدريسية استطعن التغلب على كل ما اعترض مسارهن لتحقيق التفوق العلمي في المستقبل دائما من اجل خدمة العراق وتطوره نحو الافضل.


ص11


مع ارتفاع أعداد الأرامل جراء الأعمال الارهابية
المرأة العراقية.. عطاء بلا حدود
مشتاق غالب
لا أحد يعلم على وجه اليقين متى بدأ التقليد الانساني للاحتفال بعيد الأم، وإن كان الترجيح يأخذ بعداً أسطورياً ولد عند الاغريق ضمن احتفالات الربيع حيث فازت الآلهة "رهيا" بلقب الآلهة الأم، وأقيم التكريم لأجلها، ثم امتد ذلك الطقس الى العهد الروماني واحتفلوا به لثلاثة أيام في منتصف شهر آذار من كل عام وأسموه مهرجان "هيلاريا"، وكانوا يقدمون خلاله الهدايا في معبد الأم العظيمة "ماجنا ماتر"، ثم جاءت الديانات السماوية لتغير شكل الاحتفال، فتحول تدريجيا من طقس أسطوري الى سلوك انساني حميم يرتبط بأم تعبق بالدفء والحنان.
رحلة العيد المعاصرة انطلقت من الولايات المتحدة مطلع القرن العشرين بفضل جهود "آنا جارفيس"، ثم وصلت الى مختلف بقاع العالم رغم اختلاف موعد المناسبة من بلد الى آخر. في عالمنا العربي يعتبر شهر آذار لدى الكثيرين مناسبة للوفاء وطلب الصفح من "ست الحبايب"، ويدور السؤال: هل أخطأت يوما في حق أمي؟، كيف ارتكبت تلك المعصية؟.. هل سامحتني؟.. وكيف سأتمكن من وفاء دين لا يكفيه عمر واحد؟!
في العراق للعيد نكهة خاصة مغموسة ما بين الفرح والخوف من المستقبل، فبعض أمهاتنا نسيت العيد من كثرة الهموم ومأسي الحياة اليومية، فهي مازالت تتمنى من الله عز وجل أن يحفظ العراق وأهله وأبناءه. ومن أجل معرفة ما تطمح اليه المرأة العراقية كانت لنا هذه الجولة في عالم المرأة.
 
المرأة العراقية فخر واعتزاز
 
"الأم تلك النعمة الربانية التي مّن الله بها على البشر والكائنات جميعا"، هكذا بدأ الدكتور خالد الحسناوي حديثه قائلاً: نظرة واحدة الى الكائنات كفيلة بأن تكشف لنا عن صورة فطرية باهرة للحنان غير المحدود والالتصاق بالوليد، بقصد رعايته مرة وإروائه مرة أخرى واشباعه نفسيا طورا وحمايته من المخاطر طورا آخر، أما حضور الأم في عالم البشر فإنه يتجاوز مستوى الحضور المادي، لينفتح على الدلالة الرمزية الكبرى التي تمثلها الأم، كاشفة عن معاني البذل والتضحية والعطاء والتفاني من دون مطمع أو انتظار لجزاء. وتابع: لا ترى الأم في عالم البشر ذاتها منفصلة بل مندمجة، بل تتناسى ذاتها متجاوزة إياها أو لاغية لها من أجل ما تمخض عنها، إذ يغدو النتاج الجديد بديلاً، ففرحه فرحها ونجاحه نجاحها، ومن هنا فإن فعل الخلف يظل فعلاً قاصراً دون بلوغ عطاء الأم، مهما قدم وسعى، وليس عبثا أن يقر الشرع أن الجنة تحت أقدام الأمهات، أو أن يجعل رضا الله سبحانه مقرونا برضا الوالدين. وأضاف: لا أحسب أن حياتنا كانت بعيدة عن الخطأ بحق الوالدين أو حق الأم وإن كان خطأ غير مقصود، ولعل من ذلك الخطأ ما تكشف لك من مغايرة بينك وبينها نتيجة لخيار حياتي وأفق مستقبلي أردته ولم توافقك عليه، أو لعله ذلك المتجسد في سعيك للخلاص بنفسك من جحيم الواقع الذي اكتويت به وأدرت له ظهرك قسراً واضطراراً، تاركاً إياها لشيخوختها وكابوس الزمن الرديء، لتفقد بعد حين إلفتها وراعيها، من دون أن تستطيع معرفة النبأ في حينه أو تقوى على العودة لتقديم العزاء، أهي لعنة الزمن ومرارة الحياة وضروراتها التي لا مفر منها؟
 
أهو امتحانها الأرضي؟
 
لكن الدكتور الحسناوي لملم أفكاره في ما يشبه العزاء قائلا:"لعل الشيء الأهم والباعث على الطمأنينة ان النبتة ظلت صالحة ولم تقع في التقصير المقصود�. ثم ختم كلامه بالقول: ليرحمنا الله، فلا رحمة لنا بعيدا عن بر الأب والأم. ولعل أسمى ما نفعله في عيد الأم، رمز البذل والتضحية والحنان، ان نستذكرها متأملين فيما قدمته وبذلته من عطاء ومواقف، داعين لها بطول العمر وملتمسين منها الرضا والدعوات المستجابة.
في رحاب الأم يصغر كل شيء
الشاعر ضياء مهدي  ايقظت المناسبة مشاعره وعادت به الى ما أحب أن يفعله يوما ولم يستطع فقال بما يشبه الهمس: حين تشتعل الذكرى، نتوضأ بالندم وكلما توغلنا في الحياة وأدركتنا خطوبها نتحول الى فراشات تهمس للماضي، نتذكر.. نستعيد، نتألم، نفرح، ونعيد ترديد ما كان ونتمثل الحياة التي كانت. في رحاب الأم يصغر كل شيء ويهون، ولا ندرك عظمتها إلا بعد توهجنا بألق الازمات وحزن الملمات، عظمة الأم تنبع من العطاء والخير والبذل دون انتظار، والابناء لا يدركون سر النخلة إلا بعد ان يبتعدوا عبر المسافات، وكم هي خيرة أمنا حين تحتضننا وحين تتشوقنا وحين تسهر علينا، تجيرنا تعيننا وتتشمننا، حتى بعد ان يدب الاستقواء فينا، تظل لا تنسى وليدها وترعاه حتى في خيالها، أما نحن فننسى، تلهينا الحياة، وتأخذنا الخطوب وننسى. وتابع مهدي: كلما تذكرت كم هي قاسية الحياة حينما اخذتني بعيدا عنها، وهي في نهاية مشوارها، كان يأتيني من بعيد صوتها، ان اعود، كانت تريدني، كانت تدعو لي بالعودة، وكلما التقيتها على فترات طويلة كان سؤالها متى تعود؟ لماذا لا تعود؟ كنت امنيها انني سوف أعود لاحضانها، واعيش بجوارها، ولكننا كالفراشات نستجدي القتل والاندفاع نحو النار.. ابتعدنا عن امهاتنا، وكلما اتذكر تهمني الاحزان، تمطر توسلاتها، وأندم لأنني لم احقق وعدي لها بالعودة والاقتراب، كم هي كبيرة الآن في عمق السنين الطويلة هذه الجفافات التي أصابتنا وأبعدتنا عن امهاتنا، انها منافي التيه لحياتنا الجديدة التي تقذفنا في اتون المسافات ووهج الابتعاد، والقتل في ارصفة الغربة بعيدا عن الذكرى والأهل والناس الطيبين.
 
بحر من الحنان
 
الدكتور عبدالستار العزاوي: لم يناقش الخطأ بحق الأم أو يتعرض لدوافعه بل استغرب مجرد التفكير باحتمال حدوثه، وسريعا تلبسّه الحزن والحنين عند تذكر عيد الأم وقال: اعتبر الوالدة  امي  بحراً من الحنان والعطاء، كانت وما زالت  رحمها الله  تذكرني بتلك السعادة والراحة والدعوة الدائمة للتمسك بالأخلاق الحميدة والطريق السليم، ولا أذكر انني عارضت قولاً لها أو توجيهاً من توجيهاتها البسيطة والعميقة في آن، لم أخطئ يوماً في حقها أو حاولت عدم اطاعتها، لقد سعيت الى تحقيق سعادتها في الحياة، وطالما تجولت معها في مناطق وامكنة تحبها ووفرت لها ما استطعت من طيب الطعام والشراب، أجل كانت أمي  أعز الناس  تحب السفر والتجوال وكنت مرافقاً لها في طفولتي في زيارات الأهل والاصدقاء والمناطق ذات الأهداف التربوية والثقافية. وتابع العزاوي: لم أتفوه يوما بكلمة اندم عليها، ورغم اختلافنا بالمستوى الثقافي والتعليمي كنت المطيع لما تقول وأشعر بأني لم اخطئ في حقها. ومازلت أذكر يوم سافرت الى الخارج لطلب العلم، ودعتها وقبلت يدها وطلبت العفو والغفران والرحمة من الله بمساعدتها على تحمل فراق وحيدها، كانت صورتها في ذهني وصورتي امامها متمثلة في أولادي. وعاد العزاوي بذاكرته الى موقف آخر لا ينسى وهمس: رحمك الله يا أمي، فقبيل حضوري الى الامارات كان وداعي لها بالتقبيل والضم في الاحضان كما لو كنت طفلاً والدموع تنهمر فوق الوجنتين، بقيت في دوامة الحب لتلك اللحظات ورائحتها مازالت تسري في عروقي. لكن الحديث عن الأم الراحلة قاده الى الغوص في الحسرة وتذكر كلماتها عبر المسافات: "الله يوفقك يا ابني" كانت تلك جملتها الدائمة تأتيني من البعيد، كلامها الحلو البسيط لا يزال في ذاكرتي وكأنها تمسك بالتراب لتحيله ذهباً. ثم اكمل الدكتور عبدالستار كلامه وكأن صوته قد تهدج وطافت فوقه غمامة حزن: كنت بعيدا عنها.. ورن الهاتف النقال وانبعث منه صوت يقول:"إنا لله وإن إليه راجعون"، يلهمك الصبر والسلوان.. لم يذكر الصوت اسم الراحل لكنني عرفت على الفور.. رحلت ولم أشاهدها ويبقى عزائي انني لم أخطئ بحق ذلك المخلوق الذي سهر عليّ طفلاً وراقبني شابا ووجهني رجلا.."ربي ارحمهما كما ربياني صغيرا".
الاختصاصي الاجتماعي ابراهيم عبيد يرى أن كل من يأتي بفعل يجرح شعور أمه فهو مخطئ، وهذا الفعل قد يكون مجرد الابتعاد عنها لفترة من الوقت فعدم التواصل معها خطأ كبير وهذا ما يحاول زرعه في أبنائه على حد قوله. وتابع: الأمومة تبدأ من بداية حملها بالجنين وحتى نهاية العمر ولا تبقى مجرد أم لنا بل أم لأحفادنا أيضا، فالجدة تشعر عندما ترى احفادها بأن ابناءها قد كثروا ويبقى لها دور المحبة والنصح والتربية، وأنا شخصيا اشعر بالتقصير بحق امي حتى لو لم ارتكب أي خطأ بحقها، ومهما فعلت من اجلها اشعر دائما بأنني عاجز عن تقديم جزء مما منحتني اياه منذ ولادتي وحتى هذه اللحظة.
 
تربية خاطئة
 
الفنان التشكيلي ابراهيم العلي تحدث عن المرأة/ الأم بوصفها هرما لا يعلو عليه شيء وقال: انها الملهم والمحرك والمؤثر في حياتي وفي لوحاتي الفنية، وهي التي تحمل معاني الحب والحنان والخصب والعطاء كما الارض والوطن تماما، ومن حنانها وعطفها استلهم مفردات لونية، ومعظم لوحاتي التي ارسمها تجسيد للعطاء والحنان اللذين تمدني بهما أمي. حقاً ان اروع آيات الطبيعة قلب الأم. وأرجع العلي مسألة عقوق الابن الى التربية الخاطئة وعدم الاكتراث بالتنشئة منذ الصغر على حب واحترام الوالدين وعدم التفريط في هذا الالتزام، وهناك من يسيء الى ابيه أو امه نتيجة ظرف مادي سيئ وكأنه يحملهما المسؤولية عما آل إليه وفي هذه الحال قد يرميهما في دور العجزة والمسنين بحجة انشغاله بالعمل وضيق الوقت متناسياً ان بر الوالدين مسألة مقدسة. وأضاف �الأم عندي هي الاجمل والأغلى في هذا الوجود وفي كل يوم احاسب نفسي هل اخطأت في حقها؟ وهل أقوم بواجبي تجاهها على أكمل وجه، وهل هي راضية عني تماما لأنني من دون هذا الرضا لن استطيع العيش أو الحياة.
 
هموم لا تنتهي
 
السيدة عبير عادل قتل زوجها في أحداث العنف الطائفي وهجرت بيتها أيام كانت ظروف التهجير قائمة. قالت: من ينصف المرأة العراقية في عيدها فهي تعاني من ضعف الحالة المادية واهمال مستمر من قبل الجهات المختصة وأضافت: "فقدت اقرب الناس الى قلبي وهو زوجي الذي كان يعينني على قضاء حوائجي ويسندني نفسيا رغم بساطة عيشنا ولم اتزوج على الرغم من صغر سني انذاك واستطعت بمفردي من تربية ابنتي الوحيدة "اسيا". وتضيف: "الحياة هنا صعبة بالنسبة للمرأة الأرملة فحتى راتب الرعاية الاجتماعية لا يسد تكاليف المعيشة ولا سيما للأم التي لديها عدد كبير من الأطفال الى جانب المنغصات والروتين التي يعترض طريقها عند تسلمها للراتب لذلك فان أغلب الأرامل تلتجئ الى أهلها أو احدى المنظمات الانسانية لمساعدتها، أو أهل الخير ولكن تبقى حياتها بحاجة الى تنظيم ورعاية".
السيدة سعاد مصطفى سليم أم لشابين وتعمل معلمة، تقول: "فقدت زوجي بحادث اليم.. انتم تعرفون أن الموت في العراق اصبح مشهورا بعبارة "توفي اثر حادث غادر او اليم" لكنني استطعت أن أربي ابنيّ افضل تربية وقد وصلا الى كلية العلوم وهما متفوقان لانني وفرت لهما كل ما أمتلك من الرعاية والحنان". وتضيف: "لم اتزوج على الرغم من اصرار البعض من اقربائي على الزواج كوني امرأة شابة ومعلمة ولدي مواصفات جمالية وبيت مستقل". وتتابع: "لقد استطعت أن أشق حياتي بمفردي وانجح في تربية أبنائي وأنا سعيدة لأنني اضع صورة زوجي واتكلم معه وكانه حاضر معنا لأنه تركنا وهو يحبنا ووفر لنا كل شيء". وأشارت الى أن ذكرى عيد المرأة تمر دون أي نكهة لما نعانيه في هذه المرحلة فنحن بحاجة الى قانون ينصف المرأة العراقية ويعطيها بعض حقوقها , فنحن بحاجة الى بريق الامل نحو بناء حياة جديدة لأبنائنا.
 
من يتذكرهن؟
 
في حين تقول الأرملة نهاد رحيم، أم لأربعة أطفال صغار: جاء العيد ولكن اي عيد هذا في ظل ارتفاع أعداد الايتام والارامل فأنا نموذج للمرأة ما بعد 2003 فمعاناتي تبدأ عندما  تركنا زوجي في بيت استأجرناه بـ200 ألف دينار في منطقة شعبية وأنا أعمل باجر بسيط واعتمد في معيشتي على المساعدات التي يقدمها أهلي لي ولم أجد أي جمعية انسانية تدق باب بيتي وقد طرقت ابواب العديد من هذه الجمعيات الانسانية ولكن من دون فائدة".
 
حياة كريمة
 
نائبة رئيسة منظمة الشابة المثقفة وهي احدى منظمات المجتمع المدني يسرى الياسري قالت: "ان منظمتنا تعنى بتأهيل الأرامل الشابات عن طريق ادخالهن بدورات الحاسوب أو اعداد برامج ثقافية لمساعدتهن على تحمل الحياة ولكن أغلب النساء الأرامل هنا يبحثن عن المساعدات المادية أو الوظائف لذلك نحن ناشدنا الحكومة بأن تأخذ في برامجها المستقبلية ادخالهن بالوظائف العامة وتوفير الحياة الكريمة لهن".
 
من ينصف المرأة العراقية ؟
 
يقول الاعلامي عبد الكريم الحسناوي: لا يختلف اثنان على أن المرأة العراقية تختلف عن كل نساء العالم من حيث تحملها لكثير من الويلات والصعوبات ففي البداية هي امرأة تنتمي الى مجتمعات تسودها كثير من العادات والتقاليد منها فيها الكثير من التعصب وقد يكون احيانا تخلفاً بسبب عدم مواكبة المستجدات في العالم اضافة الى الالتزامات الدينية كوننا ننتمي الى الدين الاسلامي الذي به نسبة المحرمات بخصوص المرأة اكثر من ما هي عليه للرجل وفوق هذا وذاك هو الحاكم فعراقنا منذ تكوينه لم ولن يشهد حاكما انصف المرأة العراقية مع انها نصف المجتمع ولها الفضل بكل شيء ولا تقل شأنا عن الرجل وعطاءاته ان لم تكن متفوقة عليه في بعض الامور فقد تحملت المرأة العراقية حينها الكثير من الهموم كونها فقدت زوجها وابنها واباها وأخاها بتلك الحروب واصبحت هي الام والاب والاخ والمعينة لعائلتها وباتت مؤدية لعدة ادوار في ان واحد فيا ترى الا تستحق هذه المرأة ان نقف لها اجلالا واحتراما اكراما لما قدمت وما تقدم حقيقة تستحق أكثر من هذا وعلى الأقل يجب ان تنصف من قبل الرجل ولا تنسى معطياتها ولو أردنا أن نقارن ما بينها وبين المرأة العربية لوجدنا ليس هناك وجها للمقارنة من حيث ما لها وما عليها فالمرأة العربية أما أن تكون ربة بيت او موظفة وان كانت معنية بالحالتين فهي محترمة ومقيمة ولها ما تريد في حين العراقية تسعى لان تكون مبدعة ومنتجة لتترك بصمة واضحة من خلال مساهمتها في بناء البلد اضافة الى كونها ربة بيت من الطراز الأول لذا اتمنى من الرجل العراقي سواء كان مسؤولا أم من عامة الناس ان يضع في حساباته كل هذه الامور المعنية بها المرأة العراقية لينطلق منها في التعامل معها ولا يفوته انها كثيرا ما غبنت وسلبت حقوقها وما عليه الا أن يعوضها لا سيما ونحن نعيش في عراق جديد يجب أن يكون عراق حرية وديمقراطية وانفتاح على العالم الخارجي والسعي من قبل اهله حثيثا لان يكون بلدا امنا ومستقرا ومتطورا ومن اجل كل هذه الامال التي لابد من تحقيقها علينا جميعا ان لا ننسى حبيبتنا التي عانت الكثير الكثير من أجلنا والا من سينصفها؟
 
في بلد الحزن
 
الباحثة الاجتماعية رؤى محمد ترى أن الاحتفاء بـ "عيد الأم" في العراق "أمر مرفه" ، وتقول " نحن بالكاد نذكر أعيادنا الدينية الرئيسية، في بلاد كثر الحزن فيها وعشش في القلوب." وتضيف "الأم العراقية خائفة ومستلبة ،خائفة من الغد ومن الحرب والفقدان والعوز... وخائفة على أطفالها وبيتها ، فهي تفتقد الأمان... كما أنها اضطرت أن تكون الأب والأم عبر سنوات الحروب التي مررنا بها ،فكانت المعيل والمسؤول الأول عن الأسرة... واستطاعت أن تصل بأبنائها الذين فقدوا أباهم أو افتقدوه في ساحة المعركة إلى بر الأمان." وزادت "وعندما خرجت العراقية إلى العمل تفوقت فيه... ولم تشتك ،لم يسمح لها ظرفها أن تقارن نفسها بغيرها من نساء المنطقة العربية." وأردفت "رؤى" قائلة "لكن قياسا بما يجري الآن... فقد هان كل ما رأيناه من قبل ،فالأم العراقية اليوم لا يعرف الاطمئنان طريقا إلى قلبها ،حتى أنها تفضل الهرب بأبنائها بعيدا عن هذا الآتون المحرق ،فالمرأة بطبيعتها لا تميل إلى العنف... وترغب في الإستقرار، وهذا ما لا تجده اليوم."
وتلفت إلى انه لو أجريت دراسة على أعداد العراقيات الراغبات في ترك البلد "سنرى أنهن يتفوقن في ذلك على أعداد الرجال ،خاصة أن الخط البياني في تسلسل الأحداث آخذ في التصاعد نحو مؤشر الخطر."
وتختم "رؤى" كلامها متسائلة "باسم كل أم عراقية أقول: متى تقر عيون الأمهات، وينتهي كل هذا الرعب المسيطر على بلدنا العراق...؟.
 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ص12


في ذكرى انتفــاضة آذار 1991
قصة حقيقية
اللقـــاء الأخــير
 
طالب الجليلي
"الى اخي وزميلي
الدكتور عقيل عبد الرزاق"
دلف إلى غرفتي مسرعا وهو يناديني بحنوّه المعتاد: ابني عقيل..
 
 
عقدت الدهشة لساني وتوقفت أصابعي على صدغي المريضة التي كنت أفحص عينيها. استدركت وتركت المريضة جالسة على كرسي الفحص .نهضت مسرعا وأنا أسأله باستغراب وخوف بل رعب: ها عمي، خيرا إنشاء الله ..
كنت أردد ذلك التساؤل وأنا أحتضنه وأقبله مرة، وأمعن النظر في وجهه مرة أخرى متفحصا، وقد لمحت ذلك الشحوب الغريب الذي كان باديا عليه..
كان عمي في السبعينات من عمره وكان لي بمثابة الأب الثاني . توفيت زوجته هي ووليدها أثناء ولادة عسيرة قبل أربعة عقود، ولم يتزوج بعدها. عاش بيننا،  وحين كبرنا وانتقلنا أنا وأبي وعائلتي الصغيرة إلى مدينة العمارة.، ظل في بيتنا القديم في مدينتنا الأولى � المجر، يرعى شقيقته العانس. كان يعتاش من حانوته، وكان يتردد علينا في نهاية كل شهر حين يستلم حصة حانوته من المواد الغذائية، حيث كان وكيلا لمواد الحصة التموينية التي خصصتها الدولة للمواطنين في زمن الحروب التي ابتلى بها العراق. وكان قد عودنا منذ الصغر على هداياه الصغيرة التي كانت تكبر معنا كلما تقدم بنا العمر.
ظل السؤال يتكرر باستغراب على لساني ولم تنفع تبريرات عمي ومحاولته طمأنتي ..قال لي: جئت أستلم الحصة التموينية، وقد مررت على البيت وسلمت على الأطفال,كذلك قمت بزيارة شقيقاتك واطمأننت عليهن.
اجلسته في غرفتي وأسرعت إلى أقرب زميل من الاختصاصيين، ثم عدت مسرعا مصطحبا الدكتور نزار لكي يفحصه. وقد قام بفحصه فعلا وسط دهشة عمي وتأكيده  أنه لا يشكو أي مرض. أصر على أنه جاء لكي يطمئن علينا.كان مسرعا في مشيته وكلامه.. وحتى أثناء تناوله كوبا من الماء . ودعني  مسرعا بالرغم من كل محاولاتي لاستضافته ..كان يستعجل الزمن مثل مسافر يحاول أن لا يفوته القطار..
في اليوم التالي وأثناء تلك الفوضى وصراخ الجرحى وأزيز الرصاص الذي لا ينقطع.. وبينماكنا نحاول جهدنا أن نسيطر على ذلك الوضع المرعب والخطير في ردهة الاستقبال.. أخبرني أحد المرافقين لجرحى مدينة المجر بأن عمي قد مات!
هكذا وبكل بساطة قال لي وهو يعزيني: لقد قتلوه..!
تهالكت على أقرب كرسي..تحول صراخ الجرحى وذويهم إلى طنين مزعج يئن في رأسي .. اختلطت الأفكار في رأسي وتدفقت آلاف الصور في ذهني..مر شريط من صور الماضي مرور البرق.. أيقظني جمع من الزملاء الذين التقطوا  الخبر ثم قادوني إلى غرفة المدير العام الذي كان يقود العمل ويحاول جاهدا احتواء الوضع المأساوي في ذلك الصباح المصبوغ بالدم..
كان همي الوحيد في تلك اللحظات هو  جلب جثمان عمي من مدينة المجر لنقله إلى مدينة النجف! كانت عملية دفنه هي همي الوحيد.. ومهما كلف الأمر ، حتى لو فقدت حياتي..
ليس هنالك أي سبيل للوصول إلى مدينة المجر .. ليس هنالك من يخاطر بحياته سوى من لديه جريح من عائلته لكي ينقله إلى المستشفى..لا سيارات..لا بنزين..الشوارع يملأها الرعب والرصاص..والموت المجاني..انفلت مارد فقئت عيناه فأخذ يضرب بيديه العملاقتين يمينا وشمالا..تنفس الحقد والثأر والكراهية والفرح في آن واحد فأخذ يعزف على أوتار البنادق..الجوع كشر عن أنيابه فتحول إلى كائن حي ومجنون..أخذ يلتهم كل شيء..
لم تجد نفعا كل المبررات التي ساقها أمامي المدير العام وزملائي ، وهم يحاولون يائسين أن يمنعوا سفري إلى المجر.. وأخيرا اقترحوا مضطرين أن أذهب بعربة الإسعاف..تبرع السائق عبد الزهرة بإيصالي غير عابئ بالمخاطر الكبيرة التي سوف تواجهنا..
كانت هنالك حدود جغرافية للمدينة ، ولكن لم تكن للموت حدود..كان كل من لديه سلاح يرمي ..كانت البنادق ترمى من سيارات النقل العسكرية في الشوارع كلعب الأطفال .. الجميع كانوا يهيمون في الشوارع.. الفرهود!! تلك التسمية التي سمعتها من كبار السن حين يتذكرون المناسبات التي رافقت سقوط الدولة والانقلابات العسكرية التي مر بها البلد. لكن الوضع الآن قد اختلف..فالجميع أتقن استعمال السلاح في ظل نظام قام بعسكرة المجتمع على مدى ربع قرن ، ولم يسلم من ذلك حتى النساء والأطفال والشيوخ..
لم يكتفِ الناس الذين اتخموا بالخبز الأسود وإفرازات الحروب .. لم يكتفوا بنهب مخازن الدولة ودوائرها.. بل كانت هناك عملية استقبال أفراد الجيش المنكسر العائد من الكويت..كان الجندي يبيع سلاحه مقابل علبة سجائر لكي يطفىء بها النار التي تشتعل في داخله.. البعض كان لا يكتفي بسلب الجنود أسلحتهم بل ويقوم بقتلهم.. سيارات أخرى كانت توزع الخبز الأسمر والتمر عليهم ، وآخرون يستضيفونهم في بيوتهم .. الشارع كان يعج بكل المتناقضات..
لم يكن الطريق إلى المجر سالكا، فقد دمرت طائرات التحالف الجسر القائم على نهر المجر جنوب العمارة.. اضطررنا إلى الانعطاف شرقا متجهين إلى ناحية الكحلاء ، ومن هناك نسلك الطريق الذي يعيدنا إلى المجر بعد أن نجتاز مدينة قلعة صالح التي تقع جنوبها..كانت صدريتي الطبية التي أرتديها  هي جواز المرور الذي سوف ينقذني ، إضافة إلى صراخي وأنا أعرف بشخصي  : أنا الدكتور عقيل  طبيب العيون!!
 كان الطريق يعج بأنواع من المتاريس .. أول ما واجهنا مجاميع من المقاتلين الحائرين ..كان كل منهم تبدو الحيرة على محياه أفرادا وجماعات. كانوا يمثلون جزءا من تلك القوة التي أرسلتها قيادة حزب البعث في المحافظة للقضاء على التمرد الحاصل في محافظة ذي قار ، وحين عادوا وجدوا إن الانتفاضة قد انطلقت في محافظتهم!! لم يجدوا الجرأة على دخول المدينة وليس لديهم أية  أوامر أو خطة ، فظلوا حيارى .. استوقفوني وحاولوا أن يعرفوا ما يدور.. لكن كنت أنا أيضا لا أعرف ما يجري على وجه التحديد..عرفت البعض منهم وكان همي الوحيد هو الوصول إلى المجر.. أخبرتهم أني ذاهب لنقل الجرحى من المجر . وقد سمحوا لي بالمسير ، فانطلقنا مسرعين ..
كان اليأس من الوصول الى المجر يكبر عند مرورنا بكل ( سيطرة) تستوقفنا .. ففي كل مرة تستوقفنا مجموعة من الرجال وقد قطعوا الطريق بمختلف العوائق..كان أبناء القرى المجاورة قد استغلوا غياب الدولة فانتشروا في الطرق ونصبوا تلك العوائق ليمارسوا اعمال السلب ، وكانوا يستهدفون الجنود العائدين من الكويت ليسلبوهم أسلحتهم التي كانت تشكل إغراء كبيرا لهم..كنت في كل مرة أعرفهم بنفسي فيسمحون لي بالمرور..كنت أشاهد السيارات وهي تحرق ، وبعضها ينهب ، ورأيت الكثير من جثث الجنود ملقاة على الشارع..
أخيرا وعند مدخل الكحلاء حاولت سيطرة أن تمنعنا من الدخول ، فأخبرتهم بأني مأمور من قادة الانتفاضة  بجلب الجرحى من المستشفى ونقلهم إلى مستشفيات العمارة.. سمحوا لي بالمرور وهم يكبرون: الله أكبر، ويطلقون العيارات النارية في الهواء..
اجتزت بصعوبة تظاهرة كبيرة تنادي بسقوط صدام .. وكان الرصاص يطلق بكثافة .. اضطررت أن أذهب إلى المستشفى لكي أثبت صحة نواياي .. وجدت أن المستشفى يعج بالجرحى ، وكان الطبيب قد هرب خوفا من القتل..كان هناك جريح مصاب بجروح خطيرة ..قمت بتضميده وإعطائه المغذيات عن طريق الوريد ونقلناه إلى عربتنا. أما الجرحى الآخرون فقد رفضوا النقل وفضلوا البقاء خوفا من الطريق الذي يعج بحوادث القتل .. اتجهنا إلى مدينة قلعة صالح وكانت الأمور تزداد سوءا، خاصة على الجسر الذي يغنينا عن دخول المدينة ويعيدنا شمالا إلى المجر.. قرب الجسر استوقفتنا مجموعة تحمل شخصا مصابا بجروح خطيرة، أضفناه للجريح السابق. وعلى الجسر كان جنود الفيلق السادس ينتشرون. شاهدت على الجسر أحد الحزبيين مقتولا في سيارته.. سمح لنا الجنود بالمرور بعد أن شاهدوا الجرحى وتفحصوا هويتي.. ولم يفتهم تحذيرنا من مخاطر الطريق.
حين وصلنا إلى المجر كانت المدينة غارقة في فوضى كبيرة. في مدخل المدينة استوقفتنا مجموعة وأجبرونا بالسلاح على نقل جريح آخر..حاولوا منعنا من الدخول والعودة بجريحهم إلى العمارة ، لكني أصررت على الذهاب إلى المستشفى "حسب أمر قادة الانتفاضة !" وبالفعل ذهبت إلى مستشفى المجر ..وهناك أجبرت على نقل ثلاثة جرحى آخرين ، فأصبح في عربتنا خمسة جرحى.. لم يبق في الإسعاف مكان لجثمان عمي الذي أتيت من أجل نقله..
حين وصلت إلى دار عمي طلبت من سائق الإسعاف أن يأخذ الجرحى ويعود إلى العمارة بعد أن امتلأت العربة بهم وبمرافقيهم المدججين بالسلاح  والحزن والغضب!!
في الطريق إلى الدار اجتزت بصعوبة بالغة حشودا من الناس لا عهد لي برؤية الكثير منهم..كان الرصاص ينهمر في كل مكان، وكانت المدينة مغطاة بدخان الحرائق وبالمطر والضجيج .. كان البعض يسير في مظاهرات والجميع غاضبون ويهتفون بسقوط البعث وصدام. كانت الصورة مأساوية تجمع بين العويل والفرح والقتل ونهب مؤسسات الدولة وحرق المقرات الحزبية والأمنية..
تراءى لي أن القيامة قامت في المجر الكبير..لفتت اسماعي أهزوجة كانت ترددها مجموعة متظاهرة : اطلع يلمهدي وصفيها!
وفي لجة حزني تذكرت المرحوم عمي وهو يقول عند حدوث اي كارثة أن ذلك علامة من علامات ظهور المهدي ( عج).
كان المرحوم في الستينات من القرن الماضي يحمل علما أخضر كبيرا وقد كتب عليه ( يا حسين ) .. يتقدم به موكب العزاء في عاشوراء. وقد احتفظ رحمه الله بذلك العلم في بيته ملفوفا بعناية بالغة وموضوعا على أحد الرفوف في غرفته ، يعطره بماء الورد كل مساء  طيلة سنوات حكم البعث ، منتظرا اليوم الذي يأتي وينطلق في الشارع حاملا إياه..
لا أدري هل حقق حلمه وحمل العلم في ذلك الصباح ، قبل أن تصيبه شظية حمقاء في شريان فخذه لينزف حتى يموت؟ وقد لاحظت أن (علم الحسين ) كما كان يسميه قد ألبس في سارية طويلة وأسند إلى جدار غرفته بجانب جثمانه .
كان عمي واقفا في باب بيته المطل على نهر المجر في ذلك الصباح الدامي، حين انفجرت قذيفة هاون بالقرب من بيته ،أطلقها ( رفيق) زيتوني يشغل منصبا اداريا في معمل قصب السكر، وكان يستهدف المتظاهرين..
 
في كركوك
شاهد عيان يتحدث
عن دور الشيوعيين في انتفاضة آذار 
 

ريسان حسين
بمناسبة الذكرى 24 للانتفاضة الاذارية التي انطلقت في جميع محافظات بلدنا من كردستان شمالا حتى البصرة جنوبا، تحدث الينا شاهد عيان هو الرفيق عبد الرزاق سعيد
عن بداية الانتفاضة يقول: كان الناس البسطاء يعتقدون بأن انتهاء الحرب العراقية الايرانية  سيعيد العراق الى سابق وضعه حيث المال الكثير و بالامكان اعادة المعامل والمصانع المدمرة ولم يعرفوا بأن البلد يترنح تحت ثقل الديون المالية التي انفقت لأدارة دفة الحرب.
لكن صدام المهووس بداء العظمة والتخبط في سياسته ومنها ايجاد المبررات من اجل ابتزاز دولة الكويت للحصول على المال في ثمانينيات القرن الماضي وكان يتهمها بسرقة نفط العراق ونعت شيوخها بنعوت لا مبرر لها وكان يحلم بامبراطورية كبيرة .
اجتاح الكويت وخرب ودمر وعندما انهزمت قواته امام قوات التحالف نتيجة للضربات المتلاحقة تخلخلت القيادات العسكرية لانها مدركة ان مواجهتها لآلة التحالف العسكرية غير مجدٍ وعدم ايمانها بالدفاع عن نظام لا يحترم شعبه وبذلك تخلت عن القتال وتركت اسلحتها وانسحبت ومن جانب اخر اخذت القوى الوطنية ومنها حزبنا تتأهب للمساهمة في التصدي للأجهزة الامنية في الداخل واسقاط النظام كونه استخدم ابشع الجرائم البربرية ومنها الاسحلة الكيمياوية لأبادة الشعب الكوردي وما حصل ضد مقرات حزبنا في بهدنان خير دليل على ذلك.
ويستطرد قائلا كنت اسكن في مركز كركوك حي الضباط جنوب المدينة حيث يوجد عدد من الشباب الكرد جاءوا من محلات الشورجة وامام قاسم والاسكان وسكنو هذا الحي تجنبا للملاحقة من جهاز الامن والجيش الشعبي ولأن هذا الحي بعيد عن عمليات الدهم والتفتيش ,كنت اتواصل معهم واحثهم على ضرورة القيام بالفعل الثوري عندما تبدأ الانتفاضة ,وعندما بدأت في مدن وبلدات كردستان رانيا وجوارته الخ متزامنة مع انتفاضة ثوار المحافظات الوسطى والجنوبية استطعت تشكيل مجموعة من الشباب المتحمسين في مفرزة ثورية نواتها اولادي (الثلاثة دلير , عادل , دلشاد) الذي استشهد اثناء المواجهة مع قوات النظام بعد هجومهم على المدينة بالاضافة الى احد العسكريين الذي التحق بالمفرزة وهو من اقربائنا واحد الشباب الاخرين من المؤيدين للاتحاد الوطني .
لم نمتلك السلاح وكان سلاحنا السكاكين ومفك البراغي(الدرنفيس) خرجت المفرزة الى المدينة وتم تجريد احد الجحوش من سلاحه في درابين محلة امام قاسم المتوجه لربيته في قلعة كركوك وبذلك اصبح لدينا قطعة سلاح واحدة وخرجت المفرزة مرة اخرى الى حي الشورجة وتمكنت ايضا من نزع سلاح احد الحراس الليليين كما استطاعت الافلات من مفارز السلطة والافلات منها  في نفس المحلة رغم الكثافة النارية التي وجهت لسيارتهم البرازيلي التي كانوا يستقلونها ونجوا من الموت بأعجوبة.
وتمكنا من الاتصال بأعداد اخرى من الشباب من اجل الدعاية لصالح الانتفاضة  وكان لهم دور كبير في ذلك.
وفي يوم سقوط المدينة 17ــ 18/3 تمكنت مفرزتنا من مطاردة سرية من الجنود كانت في حراسة الجسر الرابع كما تمكنا من الاستيلاء على عدد من الاسلحة الخفيفة من الجنود ورجالات السلطة من الحزبين والجيش الشعبي بعد دخول قوات البيشمركة، وشاركنا في الهجوم على المعسكر والاستيلاء على الاسلحة من مخازن الجيش وتم توزيعها على الرفاق الذين اتخذوا من بناية القسم الداخلي في محلة التكية الطالبانية مقراً لهم, وتوافد اعداد كبيرة من الشباب للتطوع في بيشمركة الحزب .
وفي حي الضباط وقفنا ضد سرقة الدور من قبل بعض السراق بأسم البيشمركة ونشرنا حراسات في الشوارع وحافظنا على عوائل الضباط وممتلكاتهم  وللحقيقة فان مفرزتنا هي المفرزة الوحيدة التي كان لها باع طويل في مطاردة ازلام السلطة وقامت بفعاليات عسكرية عديدة وبعد هجوم قوات النظام على المدينة والقيام بضرب الناس العزل في المدينة وقصفها بالطائرات والاسلحة الاخرى وعدم التكافؤ بين سلاحنا البسيط وسلاحهم الفتاك الذي استخدم ضد الثوار وكان معهم عناصر خلق الايرانية.
انسحبت قوات البيشمركة والمواطنين الابرياء الذين ارعبتهم هجمات قوات النظام وكانوا بأعداد كبيرة جدا خوفا من الكيمياوي الذي كان النظام  يلوح به بضرب المدينة  وفعلا تم ضرب ناحية قره هنجير بالكيمياوي و سقطت على اثر ذلك عدة عوائل وتوجهنا بأتجاه الحدود العراقية الايرانية وبقيت هناك فترة.
بعد دخول قوات النظام الى المدينة القي القبض على الكثير من المواطنين ومن بينهم جنود اسرى لدى ايران تم اعدامهم وتم تجريف محلات سكنيه وتهديم منازل عديدة وبعد اعلان العفو رجعنا الى اربيل وسكنت هناك خوفا من بطش النظام لما قمت به من فعل ثوري في كركوك.
 
 
.....................
 
 
محطات من ذلك السِفر
 
 
لؤي الزبيدي
(1)
مدينة الثورة حيث الفقر والطيبة تملآن نفوس أهلها، لم تكن محطة لهو ولعب للشاب اليانع كريم محمد بدن، بل كانت أول ساحة يجرب فيها مقارعته للدكتاتورية في مدارسها. كان عضو إتحاد الطلبة النشط، وفي ساحاتها تعلم أولى دروس الوطنية، ومعاناة اَهلها قادته الى طريق الحزب الشيوعي العراقي، ذاك الفتى الاحمر الوجه لذا لقبوه (كريم الاحيمر). يغادر الاهل ومدينة الثورة صوب كردستان مناضلا في صفوف الانصار الشيوعيين.
(2)
كان ذلك منتصف عام 1979 فهو من أوائل من ألتحقوا بصفوف الانصار، ومع بداية عام 1980 كان النصير هاشم قد تعلم اللغة الكردية وعمل ضمن أولى المفارز الانصارية مفرزة الرفيق (خدر حسين الراوندوزي). لقد سبقني هاشم في الالتحاق بالحركة الانصارية؛ مثلما سبق آخرون، إلا إنه كان المبادر المتفائل دائما، يجوب مناطق: بالك، جبل هندرين، روست، دولي خانقه، حوض راوندوز. والنظام آنذاك في أوج قوته فتمكنت إستخباراته من دس السم للرفيق البطل خدر راوندوزي، ليسمو شهيدا بعد أن تعلم منه النصير هاشم دروسا كثيرة طالما حدثني عنها، وعن بطولات أقرانه في المفرزة ولم يشر الى نفسه وما قدم من بطولات فتلك روحية الشيوعي الأصيل واصل المسيرة ضمن مفارز ومقار الانصار مع الرفيق علي كلاشنكوف آمرا لفصيل المقر ومتصدرا للمهام الصعبة فهو المثال للشجاعة والاستبسال. والتقى في عمله الانصاري مع كوكبة من المناضلين من أمثال محسن ياسين، كاطع الساعدي المعروف بـ ( أبو علي الشايب) وأبو عايد حيث نفذ معه وبأمرته ومع تسعين باسلا مقداما نصيرا عملية إقتحام أربيل المدينة التي هزت النظام فقد حاول الانصار السيطرة على بيت المحافظ وهاجموا مديرية أمن النظام ومراكزه الاخرى، لقد إستحق عن جدارة أن يكون معاونا لآمر سرية راوندوز ومعاونا لآمر سرية روست حتى عام 1986
(3)
قرر الحزب إرسال الرفيق هاشم الى اليمن الديمقراطية لاتمام دراسته لكن ظروفا شتى أعاقت ذلك ليلتحق فيما بعد بالجامعة في براغ عاصمة جيكوسلوفاكيا آنذاك، وفي القسم الداخلي للطلاب حيث كان سكنه على مقربة من الغرفة التي كنت أحد نزلائها، هنا تعرفت على الرفيق كريم محمد بدن عن قرب. ذلك الشاب المرح دوما، لا تفارقه الابتسامة ولا التفاؤل، كثيرا ماكان يخفف عني مشاعر الغربة، لذلك أحببته مثلما أعجبت بإقدامه، أيام إنتفاضة آذار عام 1991، حينما قام مع مجموعة باسلة بمحاولة إقتحام مقر سفارة النظام، تحمل أكثر من غيره خلالها ضربات رجال الامن لانه ببساطة كان في المقدمة وأول من أعتلى سياج السفارة، ذلك هو كريم ولا يمكن أن يكون غير هذا
(4)
مع بداية عقد التسعينات، اخذنا نلتحق زرافات بمنافي الصقيع الاسكندنافي ، كان هو في أول الامر في لندن ثم إنتقل الى السويد وصرنا نعيش في نفس المدينة. كريم لم يتغير، هو كما عرفته لاتفارقه النكتة ولا يمل من التفاؤل، صار إسمه أبو حيدر، وصار الوطن عنا أبعد ، لكن النصير هاشم عاش بعناد المناضل الذي لم ينس لحظة إنه شيوعي ، أحب وطنه مثلما أحب رفاقه،
لعائلة النصير هاشم أن يفخروا به فقد أنجبوا مناضلا
كما لابنه حيدر أن يعيش مرفوع الرأس فهو أبن المناضل كريم محمد بدن
أيها الرفيق هاشم قد كان العمر محطات
 
 
....................

أنجلز الكربلائي وعشق الوطن
 

رزكي جوقي ابو اشجان
انحداره الطبقي من عائلة برجوازية كربلائية وكان في بداية شبابه وتفتح وعيه على الحياة يحس بمعاناة العمال والفلاحين الذين يعملون في بساتين النخيل والحمضيات العائدة لوالده ومن خلال زياراته الى المدينة تعرف  على الفكر الماركسي فأنتمى اليه في بداية سبعينيات القرن المنصرم واصبح احد الناشطين في تنظيمات الحزب الشيوعي العراقي وانتخب
 فيما بعد ليصبح عضو محلية كربلاء. وبعد الهجمة التي قام بها الصداميون على تنظيمات الحزب أعتقل في عام 1978 وتعرض الى اقسى انواع التعذيب فبقى محافظًا على اسرار حزبه ورفاقٍه.
إنه الرفيق والاخ المناضل حسين كريم عواد(ابو عدنان)من مواليد كربلاء 1933م ناحية الحسينية  قرية الصلامية.
وبعد إطلاق سراحه في نفس السنة واصل نشاطه السري ضمن تنظيمات  كربلاء. وعقب إعلان الحزب الكفاح المسلح وإسقاط الدكتاتورية 1979
أرسل ولده وشقيقه وأبناء عمومته ليكونوا ضمن الطلائع الاولى لفصائل الانصار في كردستان-العراق وبوشاية من احد الخونة اعتقلوا من قبل الاجهزة
الامنية الصدامية اثناء توجههم الى كردستان وأعدموا جميعا.
كنت قد تعرفت اليه بعد انتفاضة آذارالمجيدة 1991 وبقينا ضمن تنظيمات الحزب السرية الى سقوط الدكتاتور. كان الرفيق ابو عدنان يتابع اذاعة الحزب "صوت العراق الحر" صباح ومساء كل يوم لمتابعة نشاط واخبار الحزب من خلالها .
إن أبناء الصلامية الذين أعدمهم المجرمون هم ضمن قوافل شهداء الحزب الشيوعي لعراقي إستذكاري لمسيرة أبناء الصلامية من أبناء ورفاق أبو عدنان هو لتوجيه التحية لهم جميعاً أولا..وثانياً هي بمثابة صفعة بوجه الطائفيين الجدد الذين يريدون تمزيق النسيج الإجتماعي بين العراقيين جميعاً. لأن الذي جمع ابن بعشيقة في الموصل وابن الصلامية في كربلاء ليس سوى حب الوطن وليس البحث عن المناصب الشخصية او المكاسب الطائفية الضيقة.
تحية إكبار و إجلال الى الرفيق والعم المناضل حسين كريم عواد إبن الصلامية البار. مجداً و عزاً و شموخاً لشهداء الحركة الوطنية ومن بينهم شهداء الصلامية الأبطال الذين أعطوا ارواحهم فداءاً للوطن والحزب وهم في ريعان شبابهم.
.......................

المناضل رحمن الكردي الذي استقبل الشهادة حفاظا على رفاقه
 
 
منعم العبيدي
في مطلع عام 1976 تم اعتقالي ونخبة من رفاقي الشيوعيين ومجموعة من اصدقاء  وانصار الحزب بتهمة التنظيم العسكري "الكاذب" ومحاولة قلب نظام الحكم وقد وصل عددنا يومها الى اكثر من ستين  متهماً في معتقلي الأمن العامة والفضيلية متنوعي المهن والوظائف من العامل والفلاح والشرطي والجندي والطالب والموظف الحكومي والرياضي والفنان. وكان بيننا شاب جميل اسمه رحمن من اصول فيلية نسيت اسم ابيه امضى فترة زمنية طويلة (انا معروف بالنسيان) كان رحمن يدندن بأغاني شادية ويتذكرها وكان رومانسياً ومحبوبا يرتبط بعلاقات جيدة مع الجميع وكثيرا ما يتحدث معي    عن الرياضة وكرة القدم بالذات. كان رحمن عاملا مثقفا ومؤمناً بقضيته ومعنويات عالية لا يهاب ما يحصل في المعتقل او تلك الاحكام الصورية "القرقوشية" التي تصدرها "محكمة الثورة" اداة النظام الفاشي. وفي نهاية شهر اذار اقمنا احتفالية مصغرة بمناسبة الذكرى 42 لتأسيس حزبنا الشيوعي، وفي هدوء الليل جلسنا انا ورحمن على فراشه "يطغه" هنا قال  لي: ابو ايفان انا اعتقد بأنك ستخرج في يوم من الايام من هذا السجن الظالم، لانك غير مدان بالتحقيق "افادتك نظيفة" اما انا فأرى ان هؤلاء الفاشيست سيعدموني.. انا واثق مما اقول. لكني "الكلام لرحمن" احملك امانة ورسالة ان توصلها الى الحزب والى الناس وهي "لقد تم اعتقالي على اساس اني مسؤول صديقي العسكري  شاكر الموجود معنا الان في المعتقل حيث كنا اصدقاء طفولة ولفترات طويلة وكان لي تأثير فكري عليه، لكن لم اكن مسؤوله الحزبي واعرف ان مسؤوله الحقيقي هو احد عمال الطباعة في جريدة "طريق الشعب".
ولكني عندما دخلت الى غرفة التحقيق وواجهني شاكر قلت نعم انا مسؤول شاكر حتى اقطع سلسلة الاعترافات واحافظ على رفيقي الطبّاع واضمن سلامته. وهنا توقف التحقيق واستطعنا ان نقنع المحقق بصحة القول، وقد تحملت مسؤولية شاكر حيث اخبرت المحقق بأن صلتي مع شاكر فردية وهي بدون علم الحزب، بغية دفع التحقيق باتجاه الغلق وعدم تحميل حزبي هذا الخرق ان كان موجوداً وفعلا في صباح 31/اذار/ 1976 نودي على رحمن وشاكر للذهاب الى المحكمة عادا الينا مساء لأخذ فراشهم وامتعتهم حيث حكموا بالاعدام شنقاً وتم تنفيذ جريمة الاعدام بحقهم في 18/5/1977 مع اكثر من 22 شيوعياً وصديقا للشيوعيين اني اقف اليوم اجلالا وتقديرا للمناضل الشيوعي العراقي رحمن الكردي "الفيلي" على شجاعته وصبره وتحمله الموت حفاظاً على رفاقه وحزبه والذي تحول بنظري ونظر المناضلين الى اسطورة عراقية قلما يجود الزمن بمثلها. المجد والخلود لرحمن ورفاقه والخزي والعار للقتلة السفاحين.
 
 ص14

الصناعة الخضراء
 
عن "مكتبة المعرفة" في بغداد، صدر أخيرا كتاب "الصناعة الخضراء.. خيار متاح لتعديل مسار التنمية واستدامتها في العراق" من تأليف المهندس لطيف عبد سالم العكيلي.
الكتاب الذي قدم له استاذ الاقتصاد الدولي د. ستار البياتي، يتناول المشكلات الاقتصادية والاجتماعية في العراق، ويضم بحثا حول علاقة الصناعة الخضراء بالتنمية، مقسما إلى ستة فصول.
يقع الكتاب في 194 صفحة من القطع الكبير.
 
 
......................
 
فضائية!
 
لست مع أي تقييد للعمل الإعلامي. الفضاء يجب أن يبقى حرّاً بصورة تقترب من الإطلاق.
فقط يمكن للموضوعية أن تكون قيداً على الإعلام، وهي هنا قيد مهني يضع المهنة في نصابها ويحول دون تحولها الى شيء آخر لا ينطبق عليه وصف(وسيلة إعلامية).
بالأمس بثت فضائية خبراً، وأصرت بضراوة على بثـّه، مفاده أن الحشد الشعبي في تكريت دخل في مواجهة مسلحة مع قوة عسكرية تابعة للوقف السني!
الطرفان المعنيان نفيا وقوع مثل هذه الحادثة، بل لم يحدث أي شيء يوحي بها.. يعني أن الموضوع لا يناسبه حتى توصيف المبالغة أو إساءة التعبير.. الموضوع منسوف من أساسه ولا صحة له.
ماذا يعني هذا؟
حتى نفهم المعنى خلف إيراد خبر مكذوب تماماً في وسيلة إعلامية، علينا أن نراجع سجلّ هذه الوسيلة في التورّط باداء كهذا.
قبل سنوات، كان الخبر الأول في نشرة أخبار هذه الوسيلة أن صحفياً عراقياً أعلن عن مقتل 11 شخصاً من عائلته في الموصل على أيدي قوات حكومية، لكن اتضح سريعاً أن الخبر ملفـّق وأن الصحفي المعني إنما صرّح بهذه الفرية من أجل التمتع باللجوء في إحدى الدول الغربية.
ليس غريباً أن يختلق صحفي كذبة مثل هذه وبهذا الحجم، لكن ما هو غريب وما هو (غير مهني) تماماً، هو أن تبث وسيلة إعلام كبرى هذا الخبر في مبتدأ نشرتها الإخبارية.
هذه الوسائل الإعلامية ستملأ الدنيا صراخاً لو أغلقت السلطات مكاتبها أو منعتها من العمل على الأرض. لكن سياستها الإعلامية المحرضة وذات الغرض المشبوه لا يمكن أن تواجه إلا في ساحات المحاكم وبناء على شكوى من المتضرر أو المُفترى عليه حصراً.
على صاحب الخبر الكاذب أن يتحمل النتائج والتبعات الماديّة التي تسبب بها إنحرافه عن مهنيته.
اذا أخطأ طبيب في عملية جراحية وتسبب الخطأ في موت المريض فعليه أن يتحمل أمام القضاء مسؤولية إهماله ولو اخطأ مهندس وانهارت عمارة نفذها على رؤوس الساكنين فالحال لن يختلف. فلماذا لا تتحمل الوسيلة الإعلامية نتائج كذبها المتعمّد أمام القضاء؟
التحدّي هنا يكمن في القضاء نفسه، وليس في المتضررين أو في الكاذبين.
فهل يستطيع القضاء أن يضطلع بدور كهذا مع الحفاظ على الحيادية وصيانة حرية التعبير وضمان ألا تتحول ساحاته الى مكان لإبتزاز الوسائل الإعلامية؟
قد يكون هذا مثالاً يظهر لنا أهمية القضاء النزيه فوق أي اعتبار .
 
قيس قاسم العجرش
 
 
.....................
فضائية ريكا
 
التقطوها بين الرابعة والسادسة مساء، وتعاد بين الواحدة والثالثة بعد منتصف الليل على نايل سات، التردد 11158 معدل الترميز 27500 الاتجاه عمودي V.
من برامج هذا اليوم الخميس 19/3/ 2015
برنامج (حوار اليوم.. محنة النازحين)
ضيف الحلقة النائب جوزيف صليوا
من برامج هذا اليوم الجمعة 20/3/ 2015
نقل وقائع الاحتفال المركزي في الديوانية لمناسبة الذكرى السنوية لانتفاضة فلاحي الشامية.
 
 
..........................
 
 
شيوعيو العمارة يهنئون الصابئة
في عيدهم
 
العمارة  – شوكت الاسدي
زار وفد من شيوعيي مدينة العمارة، أمس الأول الثلاثاء، مندى الطائفة المندائية وسط المدينة، وقدموا التهاني لاخوتهم المندائيين في مناسبة عيد الخليقة (البرونايا).
وكان في استقبال الوفد عدد من القائمين على المندى، الذين عبروا عن شكرهم وتقديرهم للحزب الشيوعي على مبادرته الإنسانية.
وقد تبادل الطرفان الحديث حول الأوضاع السياسية في البلد، وعن وقوف الحزب الشيوعي إلى جانب كل الطوائف والأديان والقوميات.
وفي الختام قدم الوفد علبة حلوى للقائمين على المندى.
 
............................

وزارة الثقافة تكرم الفائزين بجائزة الطيب صالح

بغداد - رفاء البدري
عبر وزير الثقافة فرياد رواندزي عن سعادته بفوز الأديبين المبدعين القاص راسم قاسم موسى، والشاعر اسماعيل عبيد، على جائزة الطيب صالح للعام الحالي في السودان، لا سيما إنها تحمل اسم روائي ومفكر واديب مهم، مشيراً إلى ان الحصول على هذه الجائزة يدل على ان الثقافة العراقية ذات قامة متميزة في العالم
جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها الوزير في الحفل التكريمي للأديبين، الذي نظمته وزارة الثقافة، أمس الأربعاء، في مقرها.
وأكد رواندزي في كلمته أهمية إعادة النظر بجوائز وزارة الثقافة وآليات الترشيح  لنيلها، واضاف قائلا: "شكلنا لجنة للعمل في الأيام القادمة لوضع رؤى وآليات لتوزيع هذه الجوائز، ولا بد أن يكون لهذه الجوائز معنيان احدهما مادي والآخر ثقافي" .
ودعا الوزير إلى ان تكون لوزارة الثقافة جوائز مختلفة ومتميزة، وان يكون التغيير على مستوى هذه الجوائز من ناحية القيمة المادية والثقافية والجمالية ضمن هذه السنة والسنوات القادمة، لافتاً إلى عزمه على تشكيل لجنة استشارية من قامات الثقافة العراقية التي من شأنها ان تكون سندا له في إعطاء المشورة وتزويده بكل التطورات الثقافية الخاصة بالمبدعين في الساحة الداخلية والخارجية.
من جانبه أهدى القاص راسم موسى جائزته التي حصل عليها الى العراق الذي يفتخر بالانتماء إليه، وإلى مثقفيه وثقافاته.
وفي ختام الحفل قدم وزير الثقافة الشهادات التقديرية والألواح الإبداعية للأديبين الفائزين. وشاركت فرقة اشراقات في الاحتفالية بمقطوعات موسيقية وغنائية لاقت استحسان الجمهور الحاضر.
 
 
.......................
تشكيليات عراقيات يحققن أحلاما بلون الورد
 
بغداد – ابتسام الساعدي
شارك اكثر من 120 فنانة تشكيلية في المعرض الدوري الذي نظمته جمعية الفنانين التشكيليين العراقيين، السبت الماضي، وعرضن اعمالهن التي ضمت لوحات ومنحوتات وقطعا خزفية، على قاعة الجمعية.
افتتحت المعرض النائبة ميسون الدملوجي بحضور عدد كبير من الفنانين والمثقفين المهتمين بالفن، مرحبة بإبداع الفنانات الذي عبر عن الحياة المتجددة وبروز الامل وربيع المرأة العراقية رغم ظروف الحياة العصيبة التي يمر بها البلد.
وعبرت الفنانات المشاركات عن سعادتهن بتجمعهن الذي يمثل نوعاً من التحدي للظروف الراهنة، وفرصة للتواصل في ما بينهن وتأكيد حضورهن رغم الفواجع التي حلت بأخواتهن المسيحيات والايزيديات، من سبي وتهجير.
ورأى التشكيلي خالد المبارك ان المعرض يمثل عطاء المرأة العراقية وهي تؤكد دورها المهم والفاعل والحيوي في مسيرة الحياة والثقافة والفن، وفي تنمية التذوق الجمالي والمعرفي.
أما التشكيلية سماح الالوسي فقد أشادت بالأعمال المشاركة، وبتنوعها اللوني والمنهجي.
 
..........................
 
 
انطلاق فعاليات سوق السماوة الثقافي الفني
 

السماوة - عبد الحسين ناصر
انطلقت، مساء الجمعة الماضية في مدينة السماوة، فعاليات سوق السماوة الثقافي الفني الثالث، بحضور عدد من المثقفين والأدباء والفنانين والناشطين المدنيين.
الفعاليات التي انطلقت على قاعة الغدير وسط المدينة، افتتحت بالوقوف دقيقة إكراما لشهداء الوطن، ثم أنشد الجميع السلام الجمهوري.
وكانت أولى الفعاليات عرض فيلم بعنوان "حلوان أنا" للمخرج المصري محمد عادل، وتدور أحداثه في مدينة حلوان المصرية.
بعد ذلك قدمت "فرقة ناجي كاشي المسرحية" عرضين مسرحيين، الأول بعنوان "ناجي" من تأليف وإخراج حيدر الشاهر، والثاني بعنوان "العضة" من تأليف يوسف أبو الفوز وإخراج علي نعوم، ويتحدث عن الفساد المالي والإداري المستشري في البلد.
وتحدث المخرج عبد الهادي ماهود لـ "طريق الشعب" عن فعاليات سوق السماوة الثقافي الفني، مبينا انها تبشر بإعادة تنشيط المسرح في المدينة.
فيما قال العضو في "فرقة ناجي كاشي" حسين الزهت، ان فرقتهم تفتقر إلى مقر خاص بها، تمارس فيه التمارين والتدريبات المسرحية، مبينا انهم لم يتلقوا أي دعم من الحكومة المحلية، وجميع نفقات نشاطاتهم تأتي تبرعا من أعضاء الفرقة.
 
 
.....................
 
 
من ينصف هؤلاء الشباب؟
 
سمعنا الكثير عن التاريخ العريق للفرقة الوطنية (القومية سابقا ) للفنون الشعبية وجهودها المتواصلة للحفاظ على عادات وتقاليد وتاريخ بلاد الرافدين، ليس عبر الكلمة والصورة، ولكن من خلال الحركة!
فمنذ السنة المزلزلة الفاصلة في تاريخ العراق الحديث، وهي سنة سقوط الطاغية، والفنان فؤاد ذنون مدير الفرقة المخضرم، وخلفه مساعدته راقصة الفرقة الأولى أيام زمان، وهذه الايام، الفنانة هناء عبد الله.. يطرق أبواب الحكومات والوزراء وأصحاب الشأن والمال من أجل مساعدته على إدامة الفرقة التي تحتاج إلى دماء جديدة ومن الشباب تحديدا..لأن الفرقة الوطنية للفنون الشعبية، وبكل بساطة، هي قسم من دائرة السينما والمسرح التي تعتمد على التمويل الذاتي، وبالغاء السلفة التشغيلية للدائرة هذا العام، والتي تؤمن مرتبات من يعملون باجور يومية، حرمت العاملين من الشباب اليافعين ذكورا واناثا في هذه الفرقة من تلك المرتبات. ومع هذا فهم بعكس عدد كبير من الموظفين في دوائر الدولة المختلفة، الذين لا تراهم إلا في يوم استلام الراتب الشهري! هؤلاء الشباب الذين لا يتجاوز عددهم 15 راقصاً وراقصة يعملون بشكل يومي دؤوب ومتواصل. فإن لم يكن لديهم عمل راقص أو تعبيري جديد مع مصمم اللوحات الفنية ومخرجها فؤاد ذنون، فإنهم يخضعون لتدريبات على الجسد بقيادة الفنانة هناء عبدالله. ومع هذا فهم صابرون عسى أن ينتبه من يمتلك السلطة والمال، ذات يوم، ويرأف لحال الفرقة قبل انهيارها!
في السنوات الخوالي كانت هذه الفرقة مثار اعجاب وتقدير عاليين من قبل كل العواصم العربية والأوربية التي قدمت فيها عروضها. وقد انقطعت سفرات الفرقة إلى الخارج منذ وقت ليس بالقصير، بسبب عدم وجود تغطية مالية كافية لتلك السفرات. ولا أعلم لحد كتابة هذه السطور هل ستساهم الفرقة في مهرجانات قسنطينة (الجزائر)عاصمة الثقافة العربية لعام 2015 والتي ستنطلق في شهر نيسان المقبل؟.
مدير الفرقة الفنان فؤاد ذنون لم يترك بابا إلا وطرقه. أبواب الخواص وأبواب الدولة. واذا لم ينتبه مقرر الموازنة العامة لأهمية الثقافة بشكل عام ودائرة السينما والمسرح بشكل خاص، وضمنا هذه الشريحة البسيطة العدد، فمن الأولى أن ينتبه المختصون في الشأن الثقافي لإيجاد حل ملائم وسريع. تصورو اننا لو حذفنا ميزانية أحد الأفلام الروائية الهابطة التي أنتجتها وزارة الثقافة بمناسبة سنة بغداد عاصمة الثقافة العربية 2013 وخصصناها للفرقة الوطنية للفنون الشعبية، لاستطعنا أن نؤمن مرتبات الأجور اليومية لأعضاء الفرقة لمدة عشر سنوات!! هذه الفرقة التي تساهم في كل مرة بلوحات فنية جميلة وخلابة تعيد لنا ليالي العراق الصافية من شماله الى جنوبه.
 فحين يحتفل المسرحيون والسينمائيون والادباء والفنانون نرى أعضاء الفرقة كافة جاهزين لتكريمهم، ناشرين الفرح والمسرة والبهجة والمحبة والتآخي والرقص للوطن الملون الواحد. فمن يا ترى سيكرمهم؟!
ان تأمين مرتبات هؤلاء الذين اختاروا هذا الفن، وخاصة منهم الفتيات، في ظل الوضع الملتبس الذي نعيشه، لم يعد مسؤولية وزير الثقافة فقط، بل هو مسؤولية الجميع : البرلمان ولجنة الثقافة فيه، ورئاسة الوزراء ورئاسة الدولة ووزارة المالية ونقابة الفنانين واتحاد الأدباء ونقابة الصحفيين والمؤسسات الثقافية الخاصة وكل من يحلم بدولة ديمقراطية مدنية، لان عمل هؤلاء الشباب وهو بمثابة رصاصة نافذة، في نعش داعش والقوى التكفيرية الظلامية المتخلفة.
 
طه رشيد
 
 
 
.................
 
الثقافة والنشر الكردية تستذكر الفنان جعفر علي اكبر
 
 
بغداد – طريق الشعب
وسط حشد من المثقفين والفنانين والإعلاميين، اقامت دار الثقافة والنشر الكردية، الاثنين الماضي، ندوة حوارية استذكارا للمخرج السينمائي الراحل جعفر علي أكبر.
افتتحت الندوة بكلمة لمديرة قسم العلاقات والإعلام في الدار ضيان عقراوي، سلطت الضوء فيها على جانب من سيرة حياة الراحل.
بعد ذلك استعرض نقيب الفنانين العراقيين صباح المندلاوي، سيرة حياة الراحل الفنية، وقال: "تعرفت إلى الفنان جعفر علي أكبر للمرة الاولى في اواخر ستينيات القرن الماضي، حينما حملت له رسالة من فنان الكاريكاتير الساخر الراحل حميد المحل، ابان عملي كمراسل لمجملته الشهيرة وقتذاك (الفكاهة في مدينة مندلي)".
وتحدث نقيب الفنانين بإسهاب عن قصة حياة الراحل الفنية، وعن اهم اعماله السينمائية والمسرحية ومؤلفاته ومناصبه التي اعتلاها، فضلا عن أثر ابداعه في الفن العراقي.
وطالب المندلاوي في ختام كلمته الجهات المعنية والرسمية بتكريم الراحل بما يليق بمهاراته وإبداعه قائلا: "كم سيكون جميلا لو اطلق اسمه على احد المعاهد او المهرجانات السينمائية او المسرحية اضافة الى جمع وطبع آثاره".
الناقد السينمائي محمد الرشيد، تحدث من جهته عن فيلم "المنعطف" الذي أخرجه الراحل، أعقبه الفنان شكر باجلان الذي تحدث عن مؤلفات الراحل، وقال أنه ألف كتابا مهما حول السينما العالمية، عنوانه "فهم السينما"، لافتا إلى ان الكتاب أصبح مرجعا لطلبة السينما في العراق.
وفي الختام جرى عرض فيلم "المنعطف".
ص15

سيرينا تتغلب على مواطنتها في انديان ويلز للتنس
 
طريق الشعب - وكالات
تعافت الامريكية سيرينا وليامز المصنفة الأولى من آثار بداية ضعيفة لتتغلب على مواطنتها سلون ستيفنز 6-7 و6-2 و6-2 وتصعد إلى دور الثمانية في بطولة انديان ويلز للتنس.
وفي ثالث مباراة لها في انديان ويلز بعد مقاطعة استمرت 14 عاما بسبب مزاعم تعرضها لاهانات عنصرية تمتعت سيرينا بالكثير من المساندة الجماهيرية لكنها واجهت صعوبات في اللعب بمستواها المعهود عند البداية. وبدا أن ستيفنز في طريقها لدور الثمانية في انديان ويلز مثلما فعلت العام الماضي بعدما كسرت ارسال سيرينا مرتين لكن اللاعبة الأولى على العالم حولت الأمور لصالحها لترفع رصيده إلى 14 انتصارا متتاليا، وتقدمت ستيفنز 3-صفر في البداية لكن سرعان ما فازت سيرينا بأربعة أشواط متتالية وسط مقاومة شديدة.
وتماسكت ستيفنز في مواجهة ضغط سيرينا لتفوز بالمجموعة الأولى بعد شوط فاصل سيطرت عليه.
 
 
...............................
لا يمكن للمنتخب أن يكون حقلا للتجارب !
 
المنتخب الوطني هو قمة الكرة في اي بلد من بلدان الدنيا وان اللاعبين يجتهدون ويسعون لتمثيل المنتخب لانه الامنية العزيزة وكما يقولون ( ام الاماني ) والحال لايختلف مع منتخبنا العراقي الذي سعينا وسعى المئات من اللاعبين لشرف تمثيله الا ان موانع كثيرة وقفت دون تلك الامنية ومنها ضعف المستوى وتعثر المسيرة الكروية لهذا اللاعب وذاك او اجتهادات المدربين او لاسباب وموانع خارج ارادة اللاعب ورغبة المدرب الا ان الاساس القوي يظل المستوى الفني الجيد للاعب والذي يؤهله وبجدارة لارتداء قميص المنتخبات الوطنية وعلى اختلافها . واليوم نمر بواقع عراقي جديد لم نألفه في النصف الثاني من القرن العشرين لان العراقيين لم يعتادوا الهجرة والاغتراب . لكن انظمة الجور والحكم الشمولي والدكتاتورية والارهاب والسجون والمعتقلات دفعت بمئات الالوف لا بل بالملايين للهجرة والاغتراب وبشكل جماعي ليتوزعوا في عموم بلدان العالم شرقها وغربها شمالها وجنوبها . ولتتشكل اجيال وعوائل وجماعات ابتداء من استراليا مرورا بالامريكيتين وكل بلدان اوربا شرقها وغربها .وبدأت الجماعات العراقية تتوسع وتزداد وتتكاثر وتنجب اجيالاً مختلفة الاعمار والمواهب ومع مطلع الالفية الثانية بدأ ابناؤنا يكبرون ويتألقون ويتكيفون مع مجتمعاتهم الجديدة دون نسيان وطنهم واهليهم مما دفع بالعشرات منهم لحجز اماكن في المجالات الابداعية ومنها مجالنا الرياضي ليمثلوا اندية كبيرة وبالعاب متنوعة وبمستويات عالية اثارت فينا الرغبة في الاستفادة منها وكسبها لتمثيل فرقنا الوطنية بمختلف الالعاب . ولكن هل يدفعنا هذا الحال للتصرف بشكل غير مدروس وغير دقيق بحجة ان هذا اللاعب او ذاك هو من اوربا او من الامريكيتين واستراليا لنفتح له ابواب المنتخبات العراقية على مصراعيها دون دراسة ولا تمحيص ؟ اظن ان مايحصل اليوم في الساحة العراقية بالنسبة للمنتخب العراقي بكرة القدم امر يستوجب التوقف حيث وجدنا ان الكثير من الاسماء تستدعى لتمثيل المنتخب دون معرفة حقيقية بمستوياتها ولا علم بقدراتها وانما تتم دعوتها من قبل اشخاص لايحملون تلك المؤهلات الفنية والتدريبية الاختصاصية . فقط ان لهم علاقات طيبة مع بعض رجالات اتحاد الكرة واعتمادا على الثقة نجدهم بين عشية وضحاها  ( خبراء معتمدين ) وهذا امر غير صحيح وقد يسبب خسارة كبيرة لسمعة الكرة العراقية او ان اموراً تمرر تحت لافتة المنتخب الوطني من خلال استدعاء لاعبين لايمتلكون القدرة والامكانية والمستوى المناسب الذي يؤهلهم لارتداء فانيلة الوطني . على هذا الاساس نقول لاحبتنا في اتحاد الكرة العراقي ولجنتيه الفنية والمنتخبات بان لا تتركوا الامور لكل من هب ودب، بل ضعوا شروطاً وضوابط تليق بالمنتخب العراقي دون عجلة او ( سلك بيض ) المطلوب وعلى المدى البعيد من اتحاد الكرة بأن يشكل لجنة على مستوى عال من الاختصاصيين للاشراف على الدوريات التي يتواجد فيها لاعبون عراقيون ومتابعة المنافسات التي يشاركون فيها واعداد افلام فديو عنهم وتقديمها الى اتحاد اللعبة وحصرا المستويات العالية والمفيدة لكرتنا العراقية وان توفر لنا بعض اللاعبين ممن لانعرف الكثير عنهم او وجدنا اختلافاً في تقييمهم فيمكن استدعاؤهم على حسابهم الخاص للمشاركة في دعوات المنتخبات العراقية فان نجحوا صار لهم كل شيء والا فهم من يتحمل التكاليف . احبتي لا بد لاي عمل ان يكون هادئا ومدروسا وخاصة في مجالي الفن والرياضة لانهما خاصان بالمبدعين والابداع يفصح عن نفسه .
 
منعم جابر
 
 
......................
في الدوري العراقي الممتاز بكرة القدم
نفط الوسط و زاخو يقلبان اوراق المجموعة الاولى ودهوك متمسك بآماله
 
عمار فاروق عبدول
بعد أن قرر الاتحاد العراقي لكرة القدم تأجيل أربع مباريات من الجولة السادسة من إياب الدوري الكروي العراقي الممتاز، أجريت خمسة مباريات ، اثنان منها لحساب المجموعة الأولى وثلاث لحساب المجموعة الثانية، فيما قرر الاتحاد العراقي تأجيل أربع مباريات بين اربيل والكهرباء، وكربلاء و الزوراء، ومصافي الوسط والقوة الجوية، والطلبة والميناء،
في المجموعة الأولى أجريت مباراتان، جمعت الأولى متصدر المجموعة فريق نفط الجنوب بضيفه القادم من الشمال زاخو، أبناء الخابور ردوا الدين لأبناء البصرة وتغلبوا في المباراة بهدف وحيد سجله اللاعب داني روجردوس في الدقيقة (74) من الشوط الثاني، وبهذه النتيجة بقي نفط الجنوب في المركز الاول، بانتظار مباراتي الزوراء والجوية، اما زاخو فقد تقدم للمركز السادس برصيد (19) نقطة.
ولحساب نفس المجموعة واجه فريق نفط الوسط نظيره الكرخ في المباراة التي جمعتهم في محافظة النجف، اذ أن نفط الوسط هو الآخر رد الاعتبار للكرخ بعد أن خسر منه ذهابا بهدف نظيف، فقد تغلب النفط النجفي بثلاثية نظيفة بدأها نبيل عباس عند الدقيقة (4) وأضاف الهدف الثاني اللاعب جاسم محمد في الدقيقة (9) فيما سجل ثالث الأهداف اللاعب فارس حسون عند الدقيقة (86).
نفط الوسط بهذا الفوز أصبح بالمركز الخامس برصيد (22) نقطة أما الكرخ ما يزال متقدماً على نفط الوسط ويقف بالترتيب الرابع برصيد (23) نقطة.
في المجموعة الثانية أقيمت ثلاث مباريات لحساب المجموعة الثانية، ففي الأولى تعادل فريقا دهوك ونظيره نفط ميسان بهدف لكل منهما في المباراة التي جمعتهم على ملعب الأول، تقدم نفط ميسان أولا عند الدقيقة (15) عن طريق اللاعب عادل حسين وعدل دهوك الكفة بالدقيقة (42) عن طريق اللاعب بزكار يونس.
يذكر ان لقاء الذهاب بينهما انتهى لفريق دهوك بهدفين مقابل هدف، فريق دهوك بهذا التعادل حصل على النقطة (17) ويقف بالمركز الرابع بالمجموعة، اما نفط ميسان فيقف خامس اللائحة برصيد (16) نقطة.
المباراة الثانية جمعت فريقا النفط ونظيره الحدود والتي أقيمت على ملعب الأول انتهت نتيجتها بالتعادل الايجابي بهدف لكلا الطرفين، فلقاء الذهاب بينهما ايضا انتهى بالتعادل ولكن كان سلبياً. النفط وصل للنقطة (14) ويقف سابع الترتيب اما الحدود فيتقدم عليه بنقطة ويقف سادساً. وفي ختام مباريات الجولة تعادل فريقا أمانة بغداد ونظيره النجف سلبياً في المباراة التي أقيمت على ملعب بغداد، يذكر أن لقاء الذهاب بين الطرفين انتهى بفوز بغداد بهدف وحيد سجله اللاعب محمد فوزي. بهذه النتيجة حل أمانة بغداد بالمركز الثالث برصيد (18) نقطة اما النجف فيحل تاسع القائمة برصيد (10) نقاط.
 

........................
 
 
ميرتساكر : موناكو استحق التأهل
 
طريق الشعب - وكالات
أقر المدافع الألماني بير ميرتساكر مدافع فريق آرسنال الإنجليزي بأحقية تأهل فريق موناكو الفرنسي إلى دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
وقال ميرتساكر عقب المباراة التي انتهت بفوز الجانرز بثنائية نظيفة على ملعب موناكو "أعتقد أن الفريق الأفضل تأهل للمرحل التالية"، مشيراً الى ان "الفريق الفرنسي استحق الصعود لدور الثمانية بفضل أدائه القوي في مباراة الذهاب".
ولم يشفع فوز "الجانرز" على موناكو في ملعبه ووسط جماهيره في التأهل، لأن الفريق الفرنسي انتصر ذهاباً بثلاثة أهداف مقابل هدف على ملعب "الإمارات"، ليصبح آرسنال ثالث الفرق الإنجليزية التي تودع دوري أبطال أوروبا هذا الموسم بعد ليفربول الذي اكتفى بالمشاركة في دوري المجموعات ثم خرج من مسابقة الدوري الأوروبي، وأعقبه خروج تشيلسي أمام باريس سان جيرمان بعد التعادل ذهاباً 1-1 في فرنسا والتعادل إياباً 2-2 في ستامفورد بريدج.
 
 
 
.................
 
 
شيوعيو خانقين يكرمون السعداوي
 
 
 
 
خانقين -امير علي
اقامة محلية خانقين للحزب الشيوعي الكوردستاني امس الاربعاء  وعلى قاعة الشهيد سلام وسط المدينة حفل تكريم الرياضي و الاعلامي و بطل العالم للمطاولة على دراجة الهوائية محمد امين السعداوي وقد حضر الحفل حشد من الشيوعين واصدقائهم والناشطين المدنين ولقد تم تكريمه بلوح كريستال لدوره البارز في المجالات عديدة وتم التكريم من قبل السيدة ماريا. هذا وعرضت سيرة حياة السعداوي عبر شاشة العرض.
 
 
...............
ضمن كأس الاتحاد الاسيوي
نادي الشرطة يتغلب على نظيره وادي النيص الفلسطيني
 
 
طريق الشعب - وكالات
هزم فريق الشرطة، نظيره وادي النيص الفلسطيني بنتيجة ستة أهداف مقابل اثنين في المباراة التي جمعت الطرفين على ملعب حمد الكبير بنادي العربي القطري الأرض المفترضة لنادي الشرطة.
وافتتح الشرطة التسجيل عبر مهاجمه الدولي علاء عبد الزهرة عند الدقيقة (20) من المباراة، وأضاف اللاعب امجد كلف الهدف الثاني في الدقيقة (34) وبعد الهدف الثاني بدقيقة واحدة أضاف علاء عبد الزهرة ثالث أهداف القيثارة الخضراء، ثم قلص  وادي النيص النتيجة عن طريق اللاعب فادي زيدان عند الدقيقة (39)، وفي الدقيقة (45) من الوقت بدل الضائع سجل اللاعب مروان حسين رابع أهداف الفريق الأخضر.
في بداية الشوط الثاني احتسب حكم اللقاء ضربة جزاء لمصلحة الشرطة تقدم لتسديدها اللاعب الدولي مهدي كريم ليضعها في القائم الأيمن، وفي الدقيقة (61) من عمر القسم الثاني من المباراة أضاف ضرغام إسماعيل خامس أهداف الشرطة، قبل ان يسجل مهاجم الفريق الفلسطيني  فادي زيدان الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة (85)، وفي الوقت بدل الضائع وعند الدقيقة (91) سجل مروان حسين سداسية الشرطة والهدف الشخصي الثاني له لتنتهي به المباراة.