العدد 152 السنة 80 الأربعاء 18 آذار 2015

 

تصفح بي دي اف

 
   

 

ص 1
 
عضو في لجنة الأمن والدفاع أكد توفر الذخائر الكافية لسير المعارك
خبير أمني: لا علاقة لتقاطع العلاقات الإيرانية الأمريكية بتوقف عمليات تكريت
 
 
بغداد - نور الدين حسن
رأى خبير أمني، أنه لا يوجد هناك ربط بين توقف العمليات العسكرية في تكريت، وتقاطع العلاقات الإيرانية - الأمريكية في العراق.
وفيما بين أن القوات العراقية تعاني من نقص في التجهيز اللوجستي لإعداد المعالجة في الجهة الغربية من تكريت، أكد عضو في لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، أن العمليات العسكرية في صلاح الدين تجري حسب الخطة التي رسمت لها، مبرراً توقف العمليات بغية الحفاظ على البنى التحتية في تكريت.
وكانت صحف عربية قد ذكرت نقلا عن مصادر أمنية مطلعة، أن "الذخيرة والقنابل نفدت لدى الطيران العراقي"، فيما أكدت مصادر صحفية متواجدة على مشارف محافظة صلاح الدين عن عدم رصدها حركة للطيران العسكري في منطقة الصراع إلا في حدود ضيقة جداً.
وفي حديث مع "طريق الشعب" أمس الثلاثاء، قال الخبير الأمني هشام الهاشمي إن "توقف العماليات في مناطق صلاح الدين ليس بسبب تدهور العلاقات الأمريكية الإيرانية"، معرباً عن اعتقاده بأن "هنالك أسبابا أخرى لان هذه العلاقة مستمرة والقوات العراقية تنسق مع الطرفين الإيراني والأمريكي وتم تحقيق الكثير من الانتصارات قد تصل الى 90 بالمئة".
وبين الهاشمي، أن "جهة جنوب غرب تكريت جهة صعبة وان طرق إمداد داعش لم تغلق بشكل نهائي"، مشيراً إلى أن "القوات العراقية تعاني من نقص في التجهيز اللوجستي لإعداد المعالجة في الجهة الغربية من تكريت وأيضا إن داعش يملك حواضن نائمة في مناطق المزرعة، والحجاج، الحويش، الجلام، ومكيشيفة، حيث تدور مواجهات عنيفة في هذه المناطق، وينبغي على سلاح التحالف الدولي التدخل".
وأكد الهاشمي إن "دعوات الحكومة العراقية إلى الاستعانة بسلاح التحالف جاءت نتيجة لنفاذ ذخيرة السلاح العراقي"، لافتا إلى ان "التحالف الدولي لا يستجيب الى إي دعوة، سواء كانت سياسية أو حكومية فان التصريحات الإعلامية للتحالف الدولي لا تجدي نفعا".
من جهته، قال عضو لجنة الامن والدفاع النيابية عبد الحسن حسين ان "العمليات العسكرية في صلاح الدين تجري حسب الخطة التي رسمت لها"، مبينا ان "توقف هذه العماليات بغية الحفاظ على البنى التحتية في مركز صلاح الدين".
وتابع عبد الحسن حديثه مع "طريق الشعب" امس، انه "هناك تنسيق عالٍ بين العراق وايران من جهة، وبين العراق وامريكا من جهة اخرى، واليوم العراق محتاج للتعاون من الجميع".
وأشار عضو لجنة الامن والدفاع النيابية، إلى أن "تم الحديث مع القادة العسكريين في وزارة الدفاع بشأن الذخيرة الموجودة وكفايتها في المعركة، وتم التأكيد على إن ذخيرة الأسلحة الموجودة الثقيلة منها وحتى الخفيفة كافية لإدارة المعركة".
 
 
*****************
أمنية كركوك تقرر إعادة الأسر النازحة الى المناطق المحررة
 
 
بغداد - طريق الشعب
قررت اللجنة الأمنية في كركوك، أمس الثلاثاء، إعادة الأسر النازحة إلى القرى والمناطق المحررة جنوب وغرب المحافظة والمحافظات المحاذية لها، كما قررت منع حركة وانتقال مركبات الحمل والمركبات الكبيرة في 20 آذار الحالي لمدة 24 ساعة، بمناسبة اعياد نوروز.
وقال محافظ كركوك نجم الدين كريم في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، إن "اللجنة الأمنية بالمحافظة عقدت  اجتماعاً بحثت خلاله الأوضاع الأمنية في كركوك والانتصارات التي تحققها قوات البيشمركة ومكافحة الإرهاب في جبهات القتال بشكل زاد من الأمن والاستقرار". وأضاف كريم، أن "اللجنة الأمنية قررت وبالإجماع إعادة الأسر النازحة للمناطق التي تم تحريرها جنوب وغرب كركوك والمحافظات الأخرى بالتنسيق بين إدارة المحافظة وممثلي اللجنة الأمنية وإدارة النواحي والمحافظات المحاذية"، مبيناً أن "ذلك سيتم بشكل منظم ومنسق يعزز الأمن وال?ستقرار بالمناطق المحررة". من جانب آخر، أوضح كريم، أنه "سيتم تطبيق خطة أمنية لحماية أهالي كركوك خلال أعياد نوروز"، لافتاً إلى أن "اللجنة الأمنية أقرت ضمن خطة نوروز تأمين مداخل ومخارج المحافظة وعموم السيطرات، فضلاً عن تخفيف الازدحامات ونشر قوات الشرطة والاسايش والمرور".
وتابع محافظ كركوك، أن "اللجنة قررت منع حركة وانتقال مركبات الحمل والمركبات الكبيرة في 20 آذار الحالي لمدة 24 ساعة بدءاً من الساعة 12 ليلاً". وشهد العراق اكبر موجة نزوح في تاريخه وذلك بعد سيطرة عناصر تنظيم "داعش" على عدد من المدن والأقضية والنواحي في غرب وشمال العراق.
 
 
***********
الدفاع البرلمانية تشكك بـ"نزاهة" نتائج التحقيق السابق في السونار وتشكل لجنة جديدة
 
 
بغداد ـ نبراس احمد
كشفت لجنة الامن والدفاع البرلمانية عن تشكيلها لجنة تحقيق جديدة، لمعرفة ملابسات الفساد في ملف اجهزة كشف المتفجرات (السونار) التي استوردها العراق خلال السنوات الماضية، عازية السبب الى عدم نزاهة التحقيقات السابقة، ولبيان سبب اهمال هذا الملف من قبل اللجنة السابقة وعدم توصلها الى نتائج التحقيق.
وقال صباح الساعدي، عضو لجنة الامن والدفاع البرلمانية، لـ"طريق الشعب", امس الثلاثاء, ان "لجنة الامن والدفاع قامت بتشكيل لجنة داخلية للتحقيق في حيثيات قضية جهاز السونار من الملابسات التي طالتها، وعدم النزاهة في تحقيق اللجنة السابقة, حيث ان من حق الشعب ان يعلم من هو المقصر ومن اين اتت هذه الصفقة ومن هو المستفيد منها", موضحا ان "اللجنة الجديدة تتكون من خمسة اعضاء من لجنة الامن والدفاع وسيتم اختيارهم على اسس المكونات والاختصاص التحقيقي الخاص به لان هناك بعض المواضيع في طور البحث والدراسة ولكن اسماء الاعضاء الى ?لان لم يتم اختيارها".
وبين الساعدي ان "السبب في تشكيل اللجنة الجديدة هو معرفة اسباب غلق هذا الملف او اهماله بالاضافة الى عدم اصدار اللجنة السابقة نتائج التحقيق في الوقت الذي كان فيه التحقيق ليس بالمستوى المطلوب, مع ان هذا الملف يهم حياة المواطنين".
 
************
اسعار النفط تتهاوى مرة اخرى وتسجل 53 دولارا للبرميل الواحد
عبد المهدي يشدد على استمرار ادامة الانتاج لتوفير موارد ووقود معركة داعش
 
بغداد - طريق الشعب
شدد وزير النفط عادل عبد المهدي، أمس الثلاثاء، على ضرورة استمرار ادامة انتاج النفط لتوفير الموارد والوقود لقوات الجيش والحشد الشعبي في معركة "داعش"، وفي الوقت الذي اكد ان العملية الانتاجية تعاني نواقص عديدة، بين ان جهدا جبارا يبذل من اجل تعظيم الصادرات.
فيما هبطت أسعار النفط بشكل حاد، منذ أمس الأول الاثنين، في بداية التعاملات لتسجل 53 دولارا للبرميل الواحد، حيث تراجع سعر الخام الأمريكي أكثر من اثنين في المئة بعد ارتفاع الدولار إلى مستويات قياسية وتزايد القلق من احتمال نفاد مخزون الولايات المتحدة من النفط. وقال عبد المهدي في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، إن "النفط اليوم يعتبر اساس المعركة ضد الارهاب وهو جزء من توفر الاستعدادات من الاموال والوقود للمعركة"، مشددا على ضرورة "استمرار ادامة انتاج النفط".
وأضاف عبد المهدي ان "العملية الانتاجية تعاني نواقص عديدة وان الموازنة تعاني من ضغوط بسبب انخفاض اسعار النفط، متوقعا "ارتفاع هذه الاسعار مستقبلا". وأوضح عبد المهدي ان "جهدا جبارا يبذل من اجل تعظيم الصادرات"، مؤكدا ان "تحركاتنا على دول مستمرة لها خبرة طويلة في هذا المجال وبالتالي فانها ستسفر عن شي عظيم يخدم ما يصبو اليه العراق من زيادة الانتاج".
وأشار عبد المهدي الى ان "الحفاظ على هذه السياقات تستطيع تلبية متطلبات 3.3 ملايين برميل يوميا بل واكثر من ذلك". في حين، تراجع سعر كل من الخام الأميركي وبرنت بشكل كبير هذا الشهر نتيجة ارتفاع الدولار والقلق من وفرة في المعروض من النفط. وهبط الخام الأمريكي إلى 43.57 دولارا وهو أدنى مستوى له منذ آذار 2009، في حين تراجع برنت إلى 53.34 دولارا في بداية التعامل. وبدأ النفط بالانخفاض بعد ان حذرت وكالة الطاقة الدولية التي تقدم المشورة للدول الصناعية بشأن الطاقة من ان تخمة المعروض في اسواق النفط العالمية تتزايد وان ال?لايات المتحدة ربما لن تجد قريبا خزانات فارغة لتخزين الخام. وانخفضت اسعار النفط العالمية الى ادنى معدلاتها خلال عامين لتبلغ حاليا 53 دولار للبرميل الواحد بعد بلوغ هذه الاسعار في منتصف عام 2014 الى اكثر من 110 دولار للبرميل الواحد ،مما اثر ذلك على انخفاض الموازنة العراقية للعام الحالي .
 
 
***************
هل تنجح خطة رئيس الوزراء في إنقاذ الاقتصاد العراقي؟
العبادي يعتزم اطلاق استراتيجية اقتصادية جديدة
 
 
بغداد - محمد علاء
يعتزم رئيس الوزراء حيدر العبادي، وضع استراتيجية اقتصادية تنتشل البلد من الاوضاع التي يمر بها، جراء انخفاض اسعار النفط بشكل كبير، الأمر الذي يشكل تحدياً كبيراً امام الحكومة في ظل معارك كبيرة تخوضها القوات الأمنية.
 
فيما أكدت نائبتان في لجنة الاقتصاد والاستثمار البرلمانية، أن الاستراتيجية التي يعتزم رئيس الوزراء تنفيذها تعتمد بشكل أساس على تفعيل القطاع الخاص والقطاع الزراعي. مشيرتان إلى نجاح الحكومة في تنفيذ خطة التقشف وتوفير الرواتب. وقال مصدر حكومي، إن "رئيس الوزراء حيدر العبادي يسير حاليا بعدة مسارات، الاول تحرير المناطق المحتلة من قبل تنظيم داعش الارهابي وبعدها اعمار تلك المناطق واعادة اهلها النازحين اليها"، مبينا أن "المسار الثاني يتمثل بوضع استراتيجية اقتصادية تنتشل البلد من الاوضاع التي يمر بها من خلال تفعيل ال?طاع الخاص والشركات المملوكة للدولة وتفعيل القطاع الزراعي والاستفادة من الثروة الحيوانية واقامة العديد من المشاريع الاستثمارية".
واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "المسار الثالث يتمثل بالاصلاحات في مؤسسات ودوائر الدولة من خلال محاربة الفساد ومحاولة تقديم افضل الخدمات للمواطنين"، مشيرا الى ان "التحديات التي يواجهها البلد عديدة واهمها التحدي الامني والمالي المتمثل بانخفاض الايرادات".
وتابع ان "رئيس الوزراء لديه العزم على ان يعبر بالبلد الى بر الامان من خلال وضع استراتيجيات للعديد من القطاعات ترافق العمليات الامنية والعسكرية التي تجري حاليا والتي تحقق نجاحا بعد الاصلاحات التي اجراها باعتباره القائد العام للقوات المسلحة واشرافه المباشر على العمليات العسكرية لتحرير كل شبر من ارض العراق".
وأكد أن "هناك عملا متواصلا ليلا ونهارا من قبل العبادي لوضع البلد على المسار الصحيح"، لافتا الى أن "هناك ارثا ثقيلا جدا وتراكمات يعمل العبادي جاهدا للتغلب عليها". وأوضح المصدر أن "العبادي يأمل بأن تشهد الفترة المقبلة بعض الامور الايجابية للمواطن، اذ ان هناك اجتماعات متواصلة مع الكابينة الوزارية وحثهم على تقديم الاصلاحات التي يريدها ومراقبة عن كثب لعمل الوزارات والدوائر". ودعا المصدر الى "تضافر جهود جميع الكتل مع رئيس الوزراء للتغلب على الصعوبات السياسية والامنية والاقتصادية لعبور المرحلة والانتقال الى مرحلة?الاعمار والبناء ورفاهية المواطن". إلى ذلك، قالت عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار زيتون الدليمي ان "الاستراتيجية الاقتصادية والتي اكد عليها رئيس الوزراء حيدر العبادي، تتمثل بإنقاذ  الاقتصاد العراقي من خلال الاستثمار والخصخصة".  واضافت الدليمي في حديث مع"طريق الشعب" امس الثلاثاء، ان "الاقتصاد العراقي يسير باتجاه واحد من خلال الدولة واعتماده عليها، وان الدولة لا يمكن ان تكون هي التاجر والممول والعامل في كل التوجهات الاقتصادية، فيجب ان يدخل القطاع الخاص في سبيل التخفيف عن كاهل الدولة".
وأشارت إلى ان "الجنة الاقتصاد والاستثمار تعمل على قانون الاستثمار في سبيل وضع بعض التعديلات عليه، لكي يكون جاذباً للاستثمار وليس طاردا كما كان في في قانون الاستثمار السابق رقم 13 لعام 2006". واوضحت ان "من هذه التعديلات، مثلا قطع الاراضي التي تحولها الدولة الى الاستثمار، فالمستثمر يكون امام معاملات تكون معقدة وتثقل كاهله بالاضافة الى الروتين القاتل الذي يوصله الى ترك المشروع قبل ان ينهي معاملاته، كما ان الضمانات المالية العالية التي كانت تطلب منهم، وعدم توفر البنى التحتية". وشددت على ان "من اهم الاستراتيجيا? التي يمكن ان تحل الازمة هي في تعضيد الموارد، والاهتمام بالقطاع الزراعي، فلو ننظر للعراق في تسعينيات القرن الماضي لم يكن يصدر العراق نفطا بسبب الحصار المفروض عليه، ولكن كان القطاع الزراعي استطاع ان يوفر المحاصيل من دون ايرادات بل وكان يصدر محصولي الحنطة والشعير، بالاضافة الى تدعيم الصناعة الوطنية من خلال اصدار قانون الحماية للمنتج الوطني بحيث ان صاحب المعمل يصبح له رغبة ودافع للعمل". بدورها، قالت نجيبة نجيب عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار، انه "تم تشكيل  لجنة تضم خبراء اقتصاديين في الدولة، وهذه اللجنة تقوم بو?ع الحلول والمعالجات، لتخفيف العجز، لأنه لحد الان لم تلجأ الدولة الى الاقتراض الخارجي بل بالاقتراض الداخلي واتخاذ بعض القرارات من ضمنها فرض الضرائب وخصخصة بعض القطاعات". واضافت نجيب في حديث مع"طريق الشعب" امس، ان "هذه الاستراتيجية بدأت بها الدولة، ولكن كل فترة تتغير هذه الاجراءات وفقا للمرحلة، فالبداية عندما استلم رئيس الوزراء حيدر العبادي المنصب قلل النفقات وألغى بعض الاجراءات التي تعتبر غير ضرورية، بالاضافة الى تشكيله لجاناً وخلايا أزمة مستمرة واقامة ندوات متخصصة".
وبينت ان "الدولة تمكنت من خلال القدرات والامكانات الداخلية العراقية ان تحل بعضاً من هذه المشكلة فلولا الإجراءات التي اتبعتها الحكومة وفق الاستراتيجية لما تمكنت من دفع الرواتب والمستحقات".
واوضحت ان "هذه الاستراتيجية تعتمد على القطاع الخاص والخصخصة بالاضافة الى الاستثمار وتقليل النفقات غير الضرورية وعدم الاعتماد بشكل رئيسي على النفط"، مبينة ان "اصلاح الاقتصاد ومواجهة التحديات الاقتصادية ووضع أسس صحيحة من شأنه ان يحقق الرفاهية والدخل الجيد بالاضافة الى تقديم الخدمات للمواطنين".
 
 
***********
ص2

الخارجية العراقية تستدعي السفير المصري
بغداد - طريق الشعب
أعلنت وزارة الخارجية العراقية، أمس الثلاثاء، عن استدعاء السفير المصري في بغداد احتجاجاً على تصريحات شيخ الأزهر أحمد الطيب بشأن عمليات قوات الحشد الشعبي في محافظة صلاح الدين. وذكر بيان للخارجية العراقية تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، أن "وزارة الخارجية استدعت، (أمس) الثلاثاء، السفير المصري في بغداد وسلمته مذكرة احتجاج رسمية بخصوص التصريحات الأخيرة لشيخ الأزهر والاتهامات التي وجهها لقوات الحشد الشعبي". وأضاف البيان أن "الوزارة طالبت في مذكرة الاحتجاج الرسمية جمهورية مصر العربية الشقيقة التعبير عن موقفها الرسمي ?جاه مثل هذه التصريحات التي تسيء إلى طبيعة العلاقات الأخوية المتميزة بين البلدين الشقيقين"، مؤكدة أن "أبطال الحشد الشعبي لبوا نداء الوطن لتحرير أراضيه من دنس وسيطرة تنظيم عصابات خارجة عن قيم الدين والإنسانية". وكان الأزهر قد أعرب في بيان صدر عنه قبل أيام عن قلقه لما يرتكبه الحشد الشعبي المتحالف مع الجيش العراقي من "ذبح واعتداء" بغير حق ضد مواطنين عراقيين مسالمين لا ينتمون إلى "داعش" أو غيرها من التنظيمات الإرهابية.
 
 
 
مجلس الوزراء يؤكد التزام العراق بعلاقته مع التحالف الدولي والتعاون الإقليمي
بغداد - طريق الشعب
دعا مجلس الوزراء، أمس الثلاثاء، الى التريث في العمل بالفقرات المعترض عليها من قانون الموازنة الاتحادية لسنة 2015 لحين حسم الدعوى، فيما أكد التزام العراق بعلاقته مع التحالف الدولي والتعاون الإقليمي.
وعقد مجلس الوزراء، (يوم امس) جلسته الاعتيادية الحادية عشرة لعام 2015، في بغداد،  برئاسة رئيس المجلس حيدر العبادي، وأصدرت عدة قرارات
وقال بيان لرئاسة الوزراء تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، إن المجلس وافق "على اصدار بيان يثمن جهود القوات العراقية المسلحة ومقاتلي الحشد الشعبي، ويؤكد التزام العراق بعلاقته مع التحالف الدولي والتعاون الاقليمي بوجه التهديدات الارهابية، مع احترام السيادة العراقية ووحدة اراضي العراق والاشادة بالتنسيق العالي بين القوات الامنية والمحلية، ووجوب الانسجام بين المواقف السياسية والمواقف العسكرية والجوانب الانسانية التي يجب ان تعكس موقفا موحدا على الصعيدين الداخلي والدولي".
كما قرر مجلس الوزراء التريث بالعمل بالفقرات المعترض عليها من قانون الموازنة الاتحادية لسنة 2015 لحين حسم الدعوى، ويكون ذلك بعدم اصدار التعليمات الخاصة بالفقرات المعترض عليها من الوزارات ذات العلاقة وتعليقها (التعليمات) في حال صدورها لحين حسم الدعوى آنفاً.
وتمت الموافقة على الغاء الفقرة 3 من قرار مجلس الوزراء رقم 91 لسنة 2015 ويحل محلها:(تتخذ وزارة الصحة الاجراءات التالية لتسهيل تطبيق قرار مجلس قيادة الثورة المنحل رقم 204 لسنة 2002، 1/ اعتماد شهادات فحص العوز المناعي الصادرة من البلدان الاخرى ضمن اعتماد الشهادة الصحية للوافد الاجنبي شريطة ان لا يكون قد مضى عليها اكثر من 90 يوما من تاريخ اصدارها. 2/ تشكيل فرق عمل من مراكز العوز المناعي في وزارة الصحة لغرض التوجه نحو اماكن تواجد الوافدين الاجانب في الشركات الاستثمارية او في الشركات المتعاقدة معها وحسب ما تقرره?الوزارات لغرض سحب الدم من المشمولين بفحوصات العوز المناعي واعطائهم النتائج ضمن اماكن تواجدهم ومن خلال التنسيق مع دوائر الصحة في المحافظات/ مراكز العوز المناعي، وبضمنها محافظات اقليم كردستان العراق. 3- استثناء الوافدين الاجانب العاملين في الشركات النفطية العالمية المتعاقدة مع وزارة النفط من شرط تقديم شهادات العوز المناعي".
كما تم في الجلسة "اقرار توصية لجنة الشؤون الاقتصادية بشأن قيام وزارة المالية بالتفاوض مع الوكالة الفرنسية للتنمية AFD بهدف التوصل الى تفعيل القرض الممنوح من الوكالة آنفا وفقا لشروط القرض الجديدة لتمويل المشروعين: 1/ مشروع[كوت � بتيرة] لصالح وزارة الموارد المائية الاتحادية. 2/ مشروع ادارة الموارد المائية المتكاملة في حوض الزاب الكبير لصالح وزارة الموارد المائية والزراعة في اقليم كردستان العراق، مع مراعاة ان تكون حصة اقليم كردستان العراق بنسبة 17 بالمئة من قيمة القرض لتحسين نظام الري وتطوير انتاج الطاقة الكه?بائية (اقامة سد او سدود) وانشاء مخازن للمنتجات الزراعية وايصال المياه للمجمعات السكنية، بالتنسيق مع وزارة الموارد المائية الاتحادية، ضمن مشروع ادارة الموارد المائية المتكاملة في حوض الزاب وفقا للدستور".
كما قرر مجلس الوزراء، "قيام وزارة المالية بالتنسيق مع وزارة الصحة باطلاق خمسة ملايين دولار من موازنة الطوارئ لسنة 2015 الى وزارة الصحة، لغرض توفير الاحتياجات العاجلة للوقاية والسيطرة على الانفلونزا الموسمية".
وتمت "الموافقة على مشروع قانون تصديق جمهورية العراق على النظام الاساسي لمجلس السلم والأمن العربي الموقع عليه من قبل جمهورية العراق في الخرطوم بتاريخ 29/3/2006، والذي دخل حيز النفاذ بتاريخ 19/6/2007، واحالته الى مجلس النواب استنادا الى احكام المادتين (61/البند اولا و80/البند ثانيا) من الدستور".
وجرت "الموافقة على مشروع قانون الغاء الكلية التربوية المفتوحة، المدقق من مجلس شورى الدولة، واحالته الى مجلس النواب، استنادا الى احكام المادتين (61/البند اولا)] و(80/البند ثانيا) من الدستور، مع الاخذ بنظر الاعتبار رأي الامانة العامة لمجلس الوزراء، وتحذف المادة 3 من المسودة وتعدل المادة 4 كما يلي: (تتولى وزارتا التعليم العالي والبحث العلمي والتربية، توزيع الملاكات التدريسية من حملة شهادتي الماجستير والدكتوراه وموظفي الكلية بين الوزارتين".
وبحسب البيان، تمت الموافقة على تخويل وزير العمل والشؤون الاجتماعية صلاحية قبول (آماني محمد) مغربية الجنسية في دار رعاية المسنين في محافظة النجف الاشرف نظرا لظروفها الانسانية، استنادا الى احكام المادة (2/البند ثانيا) من قانون الرعاية الاجتماعية رقم (126) لسنة 1980 المعدل".
 
 
 
 
الثقافة البرلمانية تقترح استبدال النسر بـ"الثور المجنح" في شعار الجمهورية
 
بغداد - طريق الشعب
أعربت لجنة الثقافة والإعلام النيابية، أمس الثلاثاء، عن أملها أن يوافق البرلمان على تحويل شعار الجمهورية من «النسر المصري إلى الثور المجنح العراقي»، الذي يرمز لحضارة وادي الرافدين، وفي حين كشفت عن توجه للإبقاء على نشيد «موطني» لشعبيته لدى العراقيين، أكدت أن أولويتها الحالية تتضمن التركيز على التشريعات التي تدعم الإعلام المستقل وتبعده عن «الاستحواذ الحزبي».
وقالت رئيس اللجنة، ميسون الدملوجي، في تصريح صحفي، إن «الأعمال التي قدمت لمسابقة اختيار النشيد الوطني العراقي عام 2014، فشلت»، مشيرة إلى أن «اللجنة طلبت من اتحاد الأدباء والمثقفين العراقيين اختيار نصوص ملائمة للنشيد الوطني».
وأضافت الدملوجي، أن «اللجنة اختارت حينها ثلاثة نصوص، للشعراء محمد مهدي الجواهري، محمد مهدي البصير وبدر شاكر السياب، لكن البرلمان لم يتفق على أي واحد منها، وكان هناك من يريد الإبقاء على نشيد موطني لشعبيته بين العراقيين».
وبشأن اختيار العلم والشعار، ذكرت رئيسة لجنة الثقافة والإعلام البرلمانية، أن «مسابقة كبيرة نظمت بهذا الشأن في عام 2004، وبعدها في عام 2009، حيث تم تشكيل لجنة تحكيمية من كبار المثقفين، واختيار ثلاثة نماذج لعرضها على مجلس النواب»، وتابعت أن «النموذج الأول كان علم العراق لعام 1959 الذي صممه الفنان الراحل جواد سليم، لكن الكثير من النواب لم يتفقوا عليه أيضاً».
وأكدت الدملوجي، أن «البرلمان يرغب بأن يتحول شعار الجمهورية  من النسر المصري إلى الثور المجنح العراقي، وأن توضع صورته بدل النجوم»، معربة عن أملها أن «يوافق النواب على ذلك لأن الثور المجنح يرمز لحضارة وادي الرافدين».
وتابعت رئيس لجنة الثقافة والإعلام البرلمانية، أن «أعضاء اللجنة لا يريدون إثارة خلاف على قضية يمكن تفاديها، لانشغالهم بقضايا أكبر يمكن أن تدعم الإعلام المستقل وتبعده عن الاستحواذ الحزبي، وترسيخ الديمقراطية في البلاد، منها تلك المتعلقة بشبكة الإعلام وجرائم المعلوماتية وحرية التعبير عن الرأي والتظاهر السلمي».
يذكر أن البرلمان العراقي أخفق في (الـ17 من تموز 2013)، بالتصويت على قانون النشيد الوطني، بعد مطالبات كتل سياسية بتضمينه ما يمثل أو يشير إلى هوية المكونات الأخرى في المجتمع، وسط دعوات لترحيله للدورة التشريعية المقبلة.
 
 
 
 بعد ليلة شهدت اشتباكات عنيفة:
جرح جنديين والقبض على 22 مسلحاً في حصيلة النزاع العشائري بالبصرة
بغداد - طريق الشعب
أعلنت قيادة العمليات في البصرة، أمس الثلاثاء، أن القوات الأمنية ألقت القبض على 22 متهماً بالمشاركة في نزاع عشائري عنيف أسفر عن إصابة جنديين، فيما حذرت الحكومة المحلية من تكرار نزاعات كهذه، متوعدة بتجريد العشائر التي تخوض نزاعات من أسلحتها.
وقال المحافظ ماجد مهدي النصراوي خلال مؤتمر صحافي مشترك مع قائد العمليات اللواء سمير عبد الكريم إن "المعركة العشائرية العنيفة التي شهدتها منطقة الكرمة، امس، بين أفراد من عشيرتي البطوط والحمادنه تم فضها بالقوة بعد تدخل معظم القوات الأمنية الموجودة في المحافظة"، مبيناً أن "عملية فض النزاع المسلح أسفرت عن إصابة جنديين، وبعد ذلك تم إلقاء القبض على 22 متهماً بالمشاركة في النزاع، إضافة الى مصادرة كمية من الأسلحة وعدد من السيارات المستخدمة في المعركة".
ولفت المحافظ الى أن "القوات الأمنية لا تزل تطوق المنطقة التي حدث فيها النزاع، كما توجد حملات تفتيش عن الأسلحة بهدف مصادرتها، فضلاً عن تنفيذ سلسلة مداهمات بحثاً عن المتسببين بالنزاع"، مضيفاً أن "القوات الأمنية من الجيش والشرطة في طور تنفيذ اجراءات رادعة وحازمة بحق مثيري النزاعات العشائرية المسلحة".
بدوره قال قائد العمليات اللواء الركن سمير عبد الكريم خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد في ديوان المحافظة، إن "القوات الأمنية تدخلت بكامل ثقلها وأنهت النزاع بالقوة، وسوف تتعامل بنفس الطريقة مع أي طرف عشائري يحاول العبث بأمن البصرة ويهدد استقرارها"، موضحاً أن "بعض السيارات التي حجزتها القوات الأمنية نتيجة استخدامها في النزاع العشائري سبق وأن خضعت لتحويرات لغرض استخدامها في أعمال مسلحة".
وأشار قائد العمليات الى أن "مثيري النزاعات العشائرية المسلحة والمشاركين فيها سوف نحاسبهم وفق المادة المادة الرابعة من قانون مكافحة الإرهاب"، معتبراً أن "مداهمات واجراء تفتيش عن الأسلحة لا تزل مستمرة في منطقة الكرمة، ومن المؤمل أن تتمخض عن إلقاء القبض على المزيد من المشاركين في النزاع العشائري".
وشهدت منطقة الكرمة الواقعة شمال البصرة في ساعة متأخرة من ليل أمس اندلاع نزاع مسلح عنيف بين أفراد من عشيرتي البطوط والحمادنه، وتضمن النزاع التراشق بنيران المدافع الرشاشة المتوسطة وقذائف الهاون والقاذفات الصاروخية المحمولة على الأكتاف، ولم تتمكن القوات الأمنية من فض النزاع إلا بعد ساعات من اندلاعه.
 
 
 
 
مجلس ديالى يستجوب المحافظ ويرجئ اتخاذ قرار بشأنه لدراسة الأجوبة
بغداد - طريق الشعب
استجوب مجلس محافظة ديالى، أمس الثلاثاء، المحافظ عامر المجمعي بشأن ملف ايواء النازحين ضمن مشاريع البيوت الجاهزة والاموال المخصصة لدعمهم. وقال عضو مجلس ديالى احمد الربيعي في تصريح صحفي، ان مجلس ديالى استمع لاجابات محافظ ديالى عامر المجمعي حيال الاسئلة الموجهة اليه سابقا بخصوص ملف دعم وايواء النازحين. وبين ان اجابات محافظ ديالى حيال ملف النازحين ومشاريع ايوائهم ضمن خطط البيوت الجاهزة "الكرفانات" وآليات صرف مبالغ النازحين وزعت تحريريا على اعضاء المجلس لدراستها واتخاذ قرار نهائي حيال مصير المحافظ خلال الجلسة القادمة. واكد الربيعي?ان القرار النهائي بمصير المحافظ مرهون بقناعات اعضاء مجلس المحافظة بالاجوبة والايضاحات التي قدمها للمجلس. ولفت إلى ان مجلس المحافظة استضاف مديرة الهجرة والمهجرين في المحافظة لبيان بعض الامور المهمة في مجال دعم وايواء النازحين في المحافظة.
من جانبه، اكد رئيس مجلس ديالى مثنى التميمي في مؤتمر صحفي ان محافظ ديالى اجاب عن جميع الاسئلة الموجهة اليه بخصوص ملف النازحين وان القرار النهائي ستحدده قناعات اعضاء مجلس المحافظة بالاجابات.
وأشار إلى ان مجلس المحافظة يولي اهتماما كبيرا بملف النازحين ومشاريع ايوائهم، مشيرا الى حاجة المحافظة الى تضافر الجهود الجادة والحثيثة لتقديم الخدمات الاساسية في عموم المجالات والقطاعات.
 
 
 
 
 أكدت أن مؤسسة السجناء تماطل في تنفيذ القانون
مذكرة لسجناء ١٩٦٣ يطالبون فيها البرلمان والحكومة بإنصافهم وتطبيق قانون 35 لسنة 2013
بغداد - طريق الشعب
وجه سجناء ومعتقلون من الشيوعيين والوطنيين الذين تصدوا للمؤامرة والانقلاب الفاشي في الثامن من شباط ١٩٦٣، مذكرة إلى رئيسي السلطة التشريعية والتنفيذية في البلاد، مطالبين فيها بانصافهم وفق قانون 35 لسنة 2013 المعدل ومساواتهم باقرانهم السجناء المشمولين بقانون رقم 4 لسنة 2006.
وفيما اشاروا إلى أن هناك محاولات لعرقلة تنفيذ قانون ٣٥ المعدل، طالبوا بأن يتم الرد وبشكل سريع من قبل مجلس شورى الدولة، او مراجعة مؤسسة السجناء لغرض معرفة مصير كتابها المؤرخ في 23/11/2014 لدى مجلس شورى الدولة.
 
وفيما يلي نص المذكرة:
 
- السيد رئيس الوزراء المحترم
- السيد رئيس البرلمان المحترم
- لجنة الشهداء والسجناء السياسيين في البرلمان الموقرة
- مؤسسة السجناء والسياسيين الموقرة
اننا سجناء ومعتقلي عام 1963 من الشيوعيين والوطنيين الذين تصدينا للمؤامرة والانقلاب الفاشي في 8 شباط 1963 دفاعاً عن مكتسبات ثورة 14 تموز المجيدة وكان من جراء وقفتنا هذه بوجه فاشية البعث وحرسه القومي , بعد ان تم اعتقالنا وايداعنا في مقرات الحرس القومي وقصر النهاية ودوائر امن المحافظات جميعها . لا لذنب اقترفناه سوى دفاعنا عن ابناء شعبنا العراقي .
حيث ابتلعتنا السجون في نقرة السلمان والعمارة والحلة وبعقوبة والرمادي لسنين طويلة قضينا فيها زهرة اعمارنا ونحن من موظفين وعمال وفلاحين وطلبة وبقية شرائح المجتمع العراقي .
وعندما تم تقديمنا الى المحاكم الصورية والمجالس العرفية , حكمتنا بعشرات السنين بسبب تحدينا لمحاكماته القرقوزية التي تحكم كما تشاء وتشتهي وبقينا في السجون والمعتقلات لسنين عديدة بالرغم من تبدل الحكام الطغاة الذي كان همهم الاول والاخير الحفاظ على كراسيهم اللعينة التي لفظتهم وستلفظ اي طاغية في اي عصر وزمان لا يقف ويدافع عن ابناء شعبه .
بقينا طيلة العهود الديكتاتورية بين معتقلات ومطاردات ومراقب من قبل عصابات البعث حيث نتنقل بين المدن والمحافظات او خارج القطر تجنباً لمطارداتهم البربرية وبعد التحولات التي طرأت على الشعب العراقي عام 2003 وسقوط ديكتاتورية الصنم وصدور القرارات والقوانين التي انصفت كافة معارضي الانظمة السابقة الا ان القوانين قلبت لنا ظهر المجن  ولم يتم شمولنا بقانون رقم (4لسنة 2006) وبعد المناشدات والمطالبات التي تقدمنا بها من خلال وسائل الاعلام تم شمول سجناء ومعتقلي 1963 بالتعديل الاول لقانون مؤسسة السجناء السياسيين المرقم (35?سنة 2013) ومنذ التعديل لم يتم انصاف اي معتقل او سجين في عموم العراق .
فالقانون كان واضحاً وليس فيه لبس او غموض ولا يحتاج الى  تفسير لغرض عرقلة تنفيذه حيث نص على شمول السجناء والمعتقلين للفترة 8/2/1963 لغاية 18/11/1963 ولحين اطلاق السراح وان اغلبنا قضى سنوات عديدة في السجون حيث تشملهم عبارة "لحين اطلاق السراح" ومن خلال تسويف ومماطلة من مؤسسة السجناء وجهت كتابا تحت رقم (116 في 23/11/2014) الى مجلس شورى الدولة وكان  غرضها عرقلة التنفيذ ليس الا من خلال اسئلة ساذجة وللعلم ان القانون الصادر من الحكومة  والمصدق من قبل مجلس النواب من خلال التصويت وموافقة رئيس الجمهورية والمنشور في ج?يدة الوقائع العراقية واجب التنفيذ من قبل المؤسسة وان كان لها موقف حول القانون تستطيع الطعن بالقانون لدى المحكمة الاتحادية وليس في مجلس شورى الدولة الذي هو بدوره لم يرد على كتاب المؤسسة بالرغم من مضي اكثر من ثلاثة اشهر عليه .
بقينا نحن المشمولين بالتعديل ندور في حلقة مفرغة بالرغم من ان التعديل انصف سجناء ومعتقلي رفحاء هذا الفصيل الذي تصدى ببسالة متناهية النظير للحكام الطغاة وبدء البعض منهم باستلام الرواتب والمستحقات , اما سجناء 1963 الذين بلغوا السبعين والثمانين عاماً من اعمارهم يسمعون جعجعة ولكن لا يرون طحينا حيث عانينا من كثرة المراجعات والتأجيلات في اللجان الخاصة التي لا تستطيع توثيق سجناء 1963 من خلال كتاب مؤسسة السجناء الوارد الذكر .
ان اللجنة الخاصة في محافظة البصرة مارست اعمالها بروحية ايجابية للتعامل مع سجناء ومعتقلي 63 حيث المعاملة الحسنة والتقدير لنضالنا بوجه الفاشية ولكن منذ ثلاثة اشهر بدأت بالتأجيلات والمواعيد التي كلفتنا الكثير من الجهد والمال ونحن نعاني من امراض الشيخوخة التي يعرفها الجميع بالاضافة الى معاناة السفر من المحافظات ديالى وبغداد وكركوك وكربلاء لبعض السجناء والمعتقلين حيث يصطدمون بمواعيد اخرى دون مبرر في هذا الزمن القاسي حيث عصابات الارهاب والاجرام ويخرجون بقصاصة التأجيل .
عليه نطالب ان يتم الرد وبشكل سريع من قبل مجلس شورى الدولة او مراجعة مؤسسة السجناء لغرض معرفة مصير كتابها المؤرخ في 23/11/2014 لدى مجلس شورى الدولة .
اما المراجعات الى مقر مؤسسة السجناء من قبلنا نحن سكنة المحافظات فهي كرمي قشة في بحر فمثلاً اني عبد القادر احمد عبود راجعت استعلامات المؤسسة قبل شهرين لمعرفة موعد مقابلة السيد رئيس المؤسسة للمواطنين اعلموني انهم لا يعرفون ذلك .
وفي يوم 9/3/2014 اتصلت برقم الخط الساخن (5633) الموضوع لخدمة المواطنين فأنه لا يرد على اي اتصالات وان رد يكون الرد قاسيا ويدخلك في متاهات ودهاليز لها اول وليس لها اخر وعندما استفسرت من رقم الشكاوى عن موعد مقابلة المواطنين من قبل رئيس المؤسسة اعلموني ان اتصل على رقم دائرة الحكومة الالكترونية على النت واتصلت بها فوجدتها مخصصة فقط لسجناء رفحاء فالى اين نولي وجوهنا .
للعلم ان لدي طلب منذ اكثر من سنة نسخة منه مودعة لدى اللجنة القانونية مثبت فيها رقم الموبايل العائد لي وبدون نتيجة وفي 27/5/2014 وفي احتفالية يوم السجين السياسي قدمت طلبا الى رئيس المؤسسة بخصوص وضعي وبعد عدة مراجعات يعلمني مكتب رئيس المؤسسة انها في البريد المرسل الى السيد الوزير عندما كان يداوم في وزارة حقوق الانسان . وبعد مراجعة اللجنة الخاصة في مؤسسة السجناء لمحافظة البصرة ارشدتني ان اقدم تظلم لدى لجنة الطعون وبالرغم من مضي ستة اشهر ومراجعاتي المتعددة لم احصل على اي نتيجة
عليه نطالب مؤسسات الدولة المعنية بالامر الوقوف الى جانبنا لأننا اصحاب حق اعترف به القانون وواجب التطبيق مع التحية .
 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
• لفيف من سجناء ومعتقلي شباط 1963 في محافظة البصرة

ص3

5 ملايين عراقي يحتاجون الى الرعاية الصحية
بغداد – طريق الشعب
اعلنت منظمة الصحة العالمية التابعة للامم المتحدة، ان اكثر من خمسة ملايين شخص يحتاجون الى الرعاية الصحية في العراق، بينما تشكو المنظمة نقصا بنحو 70 بالمئة من التمويل اللازم لعملياتها.
ونقلت الوكالة الفرنسية، عن المدير الاقليمي للمنظمة علاء العلواني خلال زيارة له الى بغداد، قوله، ان "هذا الوضع مثير للقلق"، مضيفا ان "اكثر من خمسة ملايين شخص في العراق يحتاجون حاليا الى الخدمات الصحية. في حين ان شركاء منظمة الصحة العالمية يقومون بكل ما يمكنهم لإنقاذ حياة (الناس)، جهودنا يعيقها التمويل الناقص".  وكان العلواني قد زار السبت مخيما للنازحين في محافظة دهوك في اقليم كردستان  يستقبل اكثر من 2,5 مليون نازح منذ العام الماضي.  واوضح العلواني ان تفشي الاوبئة في اوساط النازحين تم تفاديه حتى الآن، الا ان? حذر من ان الإرجاء الاضافي للتمويل قد يهدد حياة الناس.
 
 
البيئة تكشف تسربا إشعاعيا في سجن العمارة المركزي
بغداد – طريق الشعب
أكدت المسوحات الإشعاعية التي قامت بها الفرق الفنية التابعة لمركز الوقاية من الاشعاع في وزارة البيئة وجود تسرب إشعاعي في سجن العمارة المركزي  بمحافظة ميسان. وقال امير علي الحسون المدير العام لدائرة التوعية والاعلام البيئي، في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن الفرق الفنية التابعة لمركز الوقاية من الإشعاع في محافظة ميسان أجرت مسوحات إشعاعية لسجن العمارة المركزي في غرفة الطبابة التي تحتوي على جهاز الأشعة السينية واخذت القياسات بجهاز قياس معدل التعرض للإشعاع بالإضافة الى اخذ قراءات جهاز الأشعة تقنية فحص أشعة ال?قرات وتم اخذ عينات من المياه والتربة والهواء في محيط وداخل مواقع سجن العمارة المركزي وأثبتت نتائج المسح وجود تسرب إشعاعي في الموقع. وأشار الحسون الى ان الفريق أوصى في تقريره بضرورة إعادة تغليف باب جهاز الأشعة بطبقة من الرصاص النقي وضرورة إسراع إدارة السجن بإكمال الفحوصات الطبية الأولية للعاملين على جهاز الأشعة لضمان سلامتهم من التلوث الإشعاعي.
 
 
وعدت بكشف المسؤولين المتورطين أمام الرأي العام
الدفاع البرلمانية تشكك بـ"نزاهة" نتائج التحقيق السابق في السونار وتشكل لجنة جديدة
بغداد ـ نبراس احمد
كشفت لجنة الامن والدفاع البرلمانية عن تشكيلها لجنة تحقيق جديدة، لمعرفة ملابسات الفساد في ملف اجهزة كشف المتفجرات (السونار) التي استوردها العراق خلال السنوات الماضية، عازية السبب الى عدم نزاهة التحقيقات السابقة، ولبيان سبب اهمال هذا الملف من قبل اللجنة السابقة وعدم توصلها الى نتائج التحقيق.
وقال صباح الساعدي، عضو لجنة الامن والدفاع البرلمانية، لـ"طريق الشعب", امس الثلاثاء, ان "لجنة الامن والدفاع قامت بتشكيل لجنة داخلية للتحقيق في حيثيات قضية جهاز السونار من الملابسات التي طالتها، وعدم النزاهة في تحقيق اللجنة السابقة, حيث ان من حق الشعب ان يعلم من هو المقصر ومن اين اتت هذه الصفقة ومن هو المستفيد منها", موضحا ان "اللجنة الجديدة تتكون من خمسة اعضاء من لجنة الامن والدفاع وسيتم اختيارهم على اسس المكونات والاختصاص التحقيقي الخاص به لان هناك بعض المواضيع في طور البحث والدراسة ولكن اسماء الاعضاء الى ?لان لم يتم اختيارها".
وبين الساعدي ان "السبب في تشكيل اللجنة الجديدة هو معرفة اسباب غلق هذا الملف او اهماله بالاضافة الى عدم اصدار اللجنة السابقة نتائج التحقيق في الوقت الذي كان فيه التحقيق ليس بالمستوى المطلوب, مع ان هذا الملف يهم حياة المواطنين"، مشيرا الى ان "اللجنة ستقوم بقراءة تقريرها على اعضائها ومن ثم رفعه الى هيئة الرئاسة وبحسب توصيات هذه اللجنة سيتم الاعلان عن اسماء المتورطين واحالتهم الى القضاء واذا كان هناك متورطون على مستوى ضباط او مسؤولين فكل متهم سيحال الى محكمته الخاصة سواء كانت عسكرية او مدنية".
واكد عضو اللجنة انه "سوف تتم دراسة الملف كاملا وسوف يتم استجواب كل من له علاقة بهذه الصفقة من شهود ومتورطين وجمع معلومات وافية وبالتالي سوف تقوم اللجنة بالتوصل الى نتائج واضحة بأدلة كبيرة".
بدوره، قال زميل الساعدي في اللجنة نفسها، ماجد الغراوي، لـ"طريق الشعب"، امس، ان "اللجنة الجديدة شكلت بسبب وجود تقصير وعدم اتخاذ اجراء مناسب من قبل اللجنة السابقة, حيث انها لم تتوصل الى نتائج في هذه القضية، وهذا يعود الى اسباب سياسية حيث ان الحكومة السابقة كانت في محاولة دائمة لتعطيل دور البرلمان والجهات التشريعية واستبداد رأيها وهذا انعكس سلبا عليها وعلى الجهات المستقلة", مبينا ان "لجنة الامن والدفاع في متابعة مستمرة لتنفيذ العقود الحكومية ولها زيارات في مديرية العقود ومتابعة العقود السابقة وايضا الحالية وت?فيذها والاجراءات المتخذة من الحكومة بخصوص التقصير الذي يصدر من الشركات المتعاقدة".
واستطرد الغراوي ان "تلك الاجهزة (السونار) تعمل ولكن ليست بالكفاءة التي كانت مثبتة من ضمن الشروط التي تعاقدت عليها الحكومة واحيانا يكون فيها بعض الخروقات اثناء عملية التفتيش ولكن مع ذلك فإن القضاء يأخذ مجراه في هذا الملف".
الى ذلك، قال عضو ثالث في لجنة الامن والدفاع البرلمانية، اسكندر وتوت لـ"طريق الشعب", امس ان "الدورة السابقة شكلت لجنة حول هذا الموضوع ولكن لم تكن بالمستوى المطلوب ابدا حيث ان اغلب الاطراف السياسية والشارع العراقي طالبوا باستبدال هذه الاجهزة باجهزة اخرى متطورة تكون قوسية ونحن في لجنة الامن اخبرنا وزارة الداخلية والامن الوطني حول هذا الموضوع", مؤكدا ان "لا احد استجاب لنداءاتنا حول استبدال هذه الاجهزة في الوقت الذي ثبت فيه لدى كل العراقيين ان هذه الاجهزة فاشلة وغير كفوءة ولا يعتمد عليها، لذلك يتطلب تبديلها باج?زة اخرى".
وكشف وتوت، عن انه "تم الاتفاق مع وزارة الداخلية لاستيراد اجهزة متطورة ولكن كانت الموازنة والظروف التي مر بها البلد قد منعت استيرادها، مع انه من الضروري ان يتم تغييرها حيث ان الكثير من العمليات الارهابية تحصل وجهاز السونار لا يستطيع الكشف عنها".
وكانت المطالبات كثيرة في الدورة السابقة حول فتح التحقيقات في قضية اجهزة كشف المتفجرات السونار وسحبها من الشارع ومعرفة ملابسات هذه الصفقة والمتورطين فيها, وكانت محكمة الجرائم الكبرى في العاصمة البريطانية قد اصدرت في (2 ايار 2014) حكما بالسجن 10 سنوات على رجل الاعمال البريطاني جيمس ماكورميك بعد إدانته ببيع أجهزة مزيفة للكشف عن المتفجرات لدول عدة من ضمنها العراق.
 
خارج النسق ...
غيوم الموت الزاهية
 
مع مقدم كل ربيع، تبدو حلبجة وكأنها قطعة من جنة الله على الارض، بطبيعتها الخلابة وعليل هوائها.
لذا لم يكن غريبا ان يخرج من رحمها، أعظم شعراء الكرد، من مولوي ونالي ووليد ديوانة وعبدالله كوران، الذين تغنوا في قصائدهم بالجمال والحب وسحر الطبيعة الخلاب.
ليست حلبجة سوى امرأة غافية، وسادتها جبال بلامبو وهورمان، وحقول شهرزور الخضر، شعرها المسدول تتلاعب به الجداول المتفرعة من نهر زلم، تعطرها برائحتها الزكية جميع انواع الورود التي تشق تراب جبالها وسهولها ووديانها ومنحدراتها.
ولكن اعداء الحياة والجمال لم يغفروا أو ينسوا البطولات التي سطرها أبناء حلبجة في اضراباتهم وتظاهراتهم وانتفاضاتهم ضد الجور والظلم والطغيان.
وظلت صدورهم المتقيحة بالحقد والكراهية، تتحين الفرص للانتقام من المدينة وأهلها وشجرها وحجرها، الى أن واتتهم تلك الفرصة، في ذلك اليوم الربيعي المشؤوم، حيث حلقت غربان الشر في سمائها، ناثرة غيوما ملونة زاهية، تفوح منها رائحة كريهة، تعبر عن ما في نفوس مطلقيها. وهكذا تحولت حلبجة من جنة نضرة الى أرض يباب، أختلط فيها الرعب والموت والهلع والدمار والخراب، وتشاطر كل ذلك البشر مع الشجر والحجر والدواب.
لم أكن وقتها أبعد عن المدينة سوى كيلومترات معدودة لا تتجاوز أصابع اليد الواحدة، يا الهي ماذا يحدث؟! كنت كأنني اشاهد مقطعا من احد افلام الخيال العلمي التي تتحدث عن الكواكب المهجورة المرعبة!
وتحول ذلك اليوم الربيعي الجميل الى يوم أسود مشؤوم، يلطخ جبين النظام المقبور وكل من مد له يد المساعدة والعون.
ودخلت الشياطين الى المدينة لتنتزع ارواح اكثر من خمسة آلاف من البشر، لا تعرف التفريق بين طفل رضيع وعجوز يتوكؤ على عصاه، وشاب او شابة في ريعان الصبا،  تملأ قلوبهم احلام وردية أجهضتها وحوش كاسرة، لا تعرف الرحمة طريقا الى قلوبهم، كما تركت عشرات الآلاف تتنازعهم العاهات والمعاناة وآلام الاصابة بتلك الاسلحة الى يومنا هذا.
حدث ذلك في الساعة 10.40 من صباح 16 آذار1988 حين أطلقت طائرات النظام الصدامي  صواريخها المعبأة بغاز السيانيد والخردل وغاز الاعصاب باتجاه المدينة. وتعبيرا عن كره النظام وحقده على أهلها، فأنه لم يطلق الاسلحة الكيمياوية اولا، بل سبقها بقصف وحشي بالمدفعية وراجمات الصواريخ والهاونات الثقيلة وطائرات الهليكوبتر، دام اكثر من ساعتين، ثم تبعه القصف بالاسلحة الكيمياوية، ليوقع اكبر عدد من الضحايا بين سكانها. ذلك أن معظم الناس التجأوا إثر القصف الاولي الى الملاجىء أو اقبية المنازل تجنبا له، فتسرب اليهم الهواء الثقيل الم?بع بالغازات السامة وأحالهم الى جثث هامدة.
ولم تكن صورة الشهيد عمر خاور، وهو يحتضن طفلا رضيعا كان يبغي حمايته،  والتي شاعت في ارجاء العالم وهزت الوجدان الانساني، الا جزءا بسيطا من الصورة العامة للكارثة التي تعرض لها أهالي حلبجة. ولو كان قد قيض للصحفيين الدخول الى المدينة يومذاك بسهولة، لسجلوا صورا اكثر بشاعة ومأساوية من تلك الصورة.
ومن سخريات القدر أن معظم المحيطين بي في ذلك الوقت في قرية (تبي صفا) وهم من شبان حلبجة، كانوا يتابعون دوي أسراب الطائرات التي تأتي الواحدة بعد الاخرى، لتلقي بصواريخها على مدينتهم، وعندما لا يسمعون صوت انفجار قوي، كانت الفرحة والبسمة تعلوان وجوههم، معتقدين ان تلك الصواريخ فاسدة ولم تنفجر، ولم يكن يدور في خلدهم ان المدينة انما تقصف بأسلحة أشد فتكا ودمارا.. حتى وصلت فيما بعد الاخبار المفجعة عن فقدان معظم الذين كانوا معنا من اهل المدينة أعزاء وأحبة لنا في تلك الهجمة البربرية. بل ان احدهم، وهو الرفيق حكمت، فقد 1? فردا من عائلته بضمنهم والده ووالدته و 9 من اخواته واخوته.
آنذاك كتب الصحفي الهنغاري ماكيار نيم الذي وصل لتغطية وقائع الجريمة: عذرا،  لن أستطيع اعداد تقرير عن هذه الفاجعة، لأن ما تراه عيناي من تناثر آلاف الجثث في شوارع حلبجة، تعجز جميع الكلمات عن التعبير عنه.
أسعد عرب
 
 
منشورات للطيران العراقي تحث اهالي هيت على النزوح تمهيدا لمعركة التحرير
الوضع الإنساني في البغدادي "متدهور جدا".. وصد "أعنف" هجوم على الرمادي استمر 4 أيام
بغداد – طريق الشعب
أكد مجلس ناحية البغدادي في محافظة الأنبار، امس الثلاثاء، أن الوضع الإنساني في الناحية والمجمع السكني بالتحديد "متدهور جداً"، مطالباً الحكومة بتوفير احتياجات البغدادي وإرسال مواد غذائية وأدوية عبر الجسر الجوي بين بغداد وقاعدة عين الأسد، فيما طالب شيخ عشيرة البونمر في محافظة الانبار، اعضاء البرلمان عن الانبار بزيارة البغدادي وقضاء حديثة للاطلاع على اوضاع الاهالي والظروف التي يمرون بها.
وصدت الفرقة الذهبية اعنف هجوم لتنظيم داعش على مدينة الرمادي استمر اربعة ايام، بواسطة انتحاريين وعجلات ملغومة وبراميل متفجرة، معلنة مقتل اكثر من 120 ارهابيا من داعش، في حين القى طيران الجيش منشورات على قضاء هيت طالب فيها الاهالي بترك القضاء والنزوح خارجه تمهيدا لعملية عسكرية وشيكة لاستعادة القضاء من سيطرة داعش منذ اكثر من 4 اشهر.
وقال عضو مجلس ناحية البغدادي، عبد الجبار العبيدي، لوكالة "السومرية نيوز"، إن "أهالي ناحية البغدادي (90كلم غربي الرمادي)، وأهالي المجمع السكني في الناحية بالتحديد يعيشون ظروفاً إنسانية متدهورة بشكل كبير جداً نتيجة عدم الاهتمام الحكومي وتوفير متطلبات العيش فيها".
وأضاف العبيدي، أن "الناحية تعاني نقصا كبيرا في المواد الغذائية والإنسانية والمستلزمات الطبية بسبب الحصار وصعوبة الحصول على تلك المواد نتيجة عدم توفرها في الأسواق والمحال التجارية والصيدليات".
وطالب العبيدي الحكومة المركزية بـ"توفير احتياجات الناحية من خلال إرسال المواد الغذائية والأدوية بواسطة الجسر الجوي بين بغداد وقاعدة عين الأسد في الناحية".
بدوره، قال شيخ عشيرة البونمر في محافظة الانبار نعيم الكعود، امس، للوكالة نفسها، إن "اهالي ناحية البغدادي وقضاء حديثة، يعيشون ظروفا انسانية لا تخطر على بال احد من المسؤولين"، مبينا انه "لا توجد لقمة العيش والخدمات وكل ما يحتاجونه لغرض الاستمرار في الحياة".
وطالب الكعود اعضاء البرلمان الممثلين عن الانبار بـ"زيارة البغدادي وحديثة للاطلاع على احتياجاتهما وتفقد احوال اهلهما المرضى والجياع الذين نسيهم المسؤولون"، لافتا الى ان "الوضع الانساني صعب جدا هناك ويحتاج الى وقفة الحكومة لدعمهم".
من جانب اخر، قال قائد الفرقة الذهبية في جهاز مكافحة الارهاب اللواء فاضل برواري، في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان "اكثر من 120 ارهابيا من داعش تم قتلهم خلال الايام القليلة الماضية في الرمادي"، مبينا ان "من بين القتلى قادة في تنظيم داعش الإرهابي". واوضح "انه بالرغم من التفجيرات التي قام بها تنظيم داعش الارهابي، فإنه لم يستطع ان يأخذ شبرا واحدا من اماكن وجود الفرقة الذهبية".
اما نائب قائد الفرقة الذهبية في محافظة الانبار، العميد عبد الامير الخزرجي، فقد قال ان "قوة من جهاز مكافحة الارهاب وبالتعاون مع الشرطة المحلية ومقاتلي العشائر تمكنوا من صد هجوم هو الاعنف من نوعه على مناطق الاندلس وحي الضباط وحي المعلمين وسط مدينة الرمادي"، مبينا ان "الهجوم استمر اربعة ايام".
واضاف الخزرجي ان "قواتنا تمكنت من صد الهجوم الارهابي الذي تم بواسطة انتحاريين يرتدون احزمة ناسفة وعجلات ملغومة وبراميل متفجرة اضافة الى اسلحة اخرى"، مشيرا الى انه "تم الحاق خسائر مادية وبشرية كبيرة جدا بصفوف التنظيم".
وفي سياق متصل، قال مصدر أمني في محافظة الانبار، امس، لوكالة "شفق نيوز"، إن "الطائرات القت منشورات على قضاء هيت حثت فيها الاهالي على الخروج من القضاء والابتعاد عن مقار وتجمعات تنظيم داعش تمهيدا لعملية عسكرية وشيكة لتحرير القضاء"، مضيفا ان "تنظيم داعش يمنع الاهالي من الخروج من القضاء كوسيلة ضغط على القوات الامنية لمنع استخدامها القصف المدفعي والجوي على مواقع التنظيم في القضاء".
 
 
تقرير...
العشرات من طلبة هندسة جامعة بغداد يتظاهرون للمطالبة بصرف المنحة
طلبة هندسة المستنصرية يستأنفون الدوام بعد نجاح اعتصامهم في إقالة العميد
بغداد - سامر الشهابي
المستنصرية تنتصر، تحت هذا الشعار، بدأ احتفال كبير لطلبة كلية الهندسة في الجامعة المستنصرية في بغداد، امس الاول الاثنين، حيث جاءت اقالة كل من عميد كلية الهندسة ورئيس قسم الكهرباء، عقب تسعة ايام من الاعتصام والاضراب العام عن الدوام اعتراضاً على اجراءات قامت بها الكلية، من بينها غلق ابواب الكلية وتحديد وقت لدخول وخروج الطلبة واغلاق النادي الطلابي ومكتب الاستنساخ ومكتب التصوير الفوتوغرافي، مع تهديدات، بحسب طلبة، تلقوها من مسؤولين في الكلية، وكانت واقعة ضرب الطلبة من قبل عمال النظافة قد زادت من تمسك الطلبة بتغيير عميد الكلية ومواصلة?اعتصامهم. وفي حديث مع "طريق الشعب" قال علي صباح حياوي، وهو طالب في كلية الهندسة "نظمنا الاعتصام ايماناً منا بالحريات الطلابية التي من الواجب على العمادات احترامها فنحن لم نطالب بشيء ليس لنا ولم نطالب بباطل، بل كنا على الحق وكانوا هم على الباطل"، مضيفا "كان الطريق صعبا ومظلما والتحديات كانت اكبر فلم يكن سالكو هذا الطريق قلائل فحسب، بل كان الكثير ممن لا يريد الخير للطلبة من اجل مصالح حزبية وسياسية ضيقة ،امثال رئيس قسم الكهرباء ومثله الكثير من المحسوبين على الكلية". وأثنى حياوي على دور "طريق الشعب" في تغطيتها?الاحداث ودخولها الحرم الجامعي والاستماع الى هموم الطلبة بالرغم من التحديات والمنع الذي واجهه الصحفيون". بدورها، اكدت احدى الطالبات المشاركات في الاعتصام دور الطلبة في كلية الهندسة وشكرتهم لمساندة قسمها والوقوف بوجه تهديدات قسم الكهرباء ومواصلة الاعتصام حتى تحقيق النصر، معربة عن فرحتها لاستجابة وزير التعليم العالي والبحث العلمي للمطالب الطلابية".
وخلصت الى القول "صمدنا وانتصرنا".
من جانبه، قال احد الموظفين في الكلية، لـ"طريق الشعب"، ان القرارات التعسفية قد عدلت بعد اعفاء العميد من مهامه، واليوم اعيد افتتاح مكتب الاستنساخ وشاهدنا عمال النادي الطلابي وهم يعملون ويجهزون الموقع لاعادة فتحه".
واكد الكثير من الطلبة المعتصمين لـ"طريق الشعب"، انهم سيباشرون الدوام  ابتداء من الغد (امس) وبصوره طبيعية، مبدين استعدادهم لاخذ محاضرات اضافية لتعويض مافاتهم والتعاون مع العمادة الجديدة من اجل الرقي والمحافظة على المستوى العلمي الجيد.
واصدرت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالتنسيق مع رئاسة الجامعة المستنصرية قرارا يقضي بإعفاء العميد الانباري ورئيس قسم الكهرباء من مهامهما على خلفية اعتصام الطلبة لمدة تسعة ايام بعد ان واجهتهم العمادة بحلول كانت اقسى من ان تكون مجحفة من اهانات وتهديد وحرمان، بحسب الطلبة.
وفي سياق متصل، تظاهر صباح امس الثلاثاء، العشرات من طلبة كلية الهندسة - جامعة بغداد امام مبنى رئاسة الجامعة، مطالبين بصرف المنحة الطلابية.
واكد احد الطلبة لـ"طريق الشعب"، ان بداية الاسبوع القادم ستشهد تظاهرة كبيرة تشمل جميع طلبة الجامعة.


ص4

الولايات المتحدة: إصلاح النظام الصحي قلص المحرومين من التأمين الصحي
واشنطن- وكالات:
أعلنت الإدارة الأمريكية، أمس الثلاثاء، أن مشروع اوباما للتغطية الصحية خفض بشكل غير مسبوق منذ أربعة عقود عدد الأمريكيين المحرومين من التأمين الصحي والذي تراجع من 20.3في المئة أواخر 2013 إلى 13.2في المئة أوائل العالم الحالي. وهي الفترة التي توافق دخول إلزامية التأمين الصحي في الولايات المتحدة حيز التنفيذ. وبعد خمسة أعوام على نجاح الديمقراطيين في إقرار قانون "أوباماكير"، هناك 16,4 مليون أمريكي ممن كانوا محرومين من التغطية الصحية أصبح لديهم اليوم تأمين صحي، بحسب تحليل حكومي لمعطيات تحقيق "غالوب-هيلثويز ويل-بيينغ إنديكس". وقالت وزيرة الصحة سيلفيا بورويل "هذا أكبر انخفاض يسجل خلال أربعة عقود في عدد الذين ليس لديهم تأمين". وبموجب القانون يتعين على جميع الأمريكيين، باستثناء قلة قليلة منهم، الحصول على تأمين صحي تحت طائلة دفع غرامة مالية. ومنذ إقرار "أوباماكير" لا يفوت الجمهوريون فرصة لمحاولة إلغاء هذا القانون، حيث اجروا 55 عملية تصويت في الكونغرس ترمي إلى إلغاء أو تعديل أو تقليص أو تنقيح هذا القانون الذي يعتبرونه رمزا لتخطي الإدارة الديمقراطية لصلاحياتها وتحويلها النظام الصحي في البلاد إلى نظام شبيه بالأنظمة الصحية المعتمدة في أوروبا.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تضاؤل فرص التوصل إلى اتفاق بشأن النووي الإيراني
 
لوزان – وكالات
استأنف وزير الخارجية الاميركي جون كيري ونظيره الايراني محمد جواد ظريف الثلاثاء محادثاتهما حول البرنامج النووي الايراني لكن فرص التوصل الى اتفاق في نهاية آذار تتضاءل كما يبدو. والتقى الوزيران في قصر في لوزان بسويسرا يوم أمس بحسب ما قال صحفيون، ويرافقهما وزير الطاقة الاميركي ارنست مونيز ورئيس المنظمة الايرانية للطاقة الذرية علي اكبر صالحي. ولم يتبادل كيري وظريف سوى بعض الكلمات امام عدسات المصورين، حيث سال الوزير الايراني نظيره الاميركي عن نزهته بالدراجة الهوائية بعد ظهر أمس الأول حول البحيرة، ورد كيري الرياضي الكبير "كانت جيدة واشعر بأنني بحال جيدة". وجرت مفاوضات بين ايران والولايات المتحدة في لوزان ثم بين طهران والوزراء الاوروبيين في بروكسل، لكن الاطراف تبدو مشككة ازاء فرص التوصل الى اتفاق سياسي عند الاستحقاق المحدد في 31 آذار.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تونس تواجه مرحلة صعبة بسبب الإرهاب وهشاشة الاقتصاد
متابعة "طريق الشعب"
اعترف رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد بدقة الوضع الأمني والاقتصادي في البلاد في كلمة توجه بها الى الشعب التونسي الليلة الماضية، بعد أكثر من شهر من تسلم حكومته مهامها.
وقال الصيد، الذي يترأس حكومة ائتلافية يتزعمها حزب حركة نداء تونس وتشارك فيها حركة النهضة، إن الوضع الأمني في البلاد هش ومخاطر الإرهاب ما زالت قائمة، مشيرا الى أن الاجهزة الأمنية "تمكنت من توقيف نحو 400 عنصر إرهابي" منذ توليه منصب رئيس الحكومة. وأوضح الصيد أن حكومته وضعت خطة إنقاذ عاجلة واستراتيجية تقوم على التنسيق بين المؤسسة الأمنية والعسكرية والعمل على توفير المزيد من المعدات والتجهيزات لمكافحة الإرهاب.
وتعتبر وزارة الداخلية أن الخطر الأكبر الذي يهدد الأمن في تونس، إلى جانب الجماعات المسلحة المتمركزة في الجبال والمرتفعات غربي البلاد، مئات المقاتلين العائدين من سورية، إلى جانب الأزمة المتصاعدة في ليبيا وفوضى السلاح المنتشرة هناك.
وكشف الصيد عن أن الوضع الاقتصادي دقيق، حيث تراجع الاستثمار في 2014 إلى 21% مقارنة بعام 2013 و32% عن عام 2010 قبل اندلاع الاحتجاجات التي أفضت إلى سقوط نظام الرئيس السابق زين العابدين بن علي.
وقال الصيد "أنا مدرك للوضع الصعب الذي تمر به بلادنا، لكني متفائل وعازم من أجل كسب الرهان". وأضاف "كسبنا رهان الانتقال السياسي، ويمكننا كسب الانتقال الاقتصادي والاجتماعي". وأشار الصيد إلى أن العجز الاقتصادي شمل المؤسسات الكبرى والصناديق الاجتماعية إضافة إلى تعطل المشاريع الكبرى .
ولمجابهة ما وصفه بـ"الوضع الدقيق"، تعهد الصيد برسم خطة إنقاذ وطنية وقال "اتخذت إجراءات عاجلة (لم يوضحها) لتصحيح المسار وضبط رؤية مستقبلية للخمس سنوات القادمة."
وأوضح الصيد أنه قد تم وضع خطة أمنية جديدة لإعادة الثقة إلى قوات الأمن والجيش، داعيا الى مزيد من التنسيق بين قوات الأمن والجيش ودعمهما بالمعدات اللازمة للتدخل السريع وتعزيز حضورهما في كامل المناطق الحدودية مع ليبيا.
وقال إن "الخطة الجديدة مكنت من تحقيق عدة نجاحات مهمة منها إيقاف ما لا يقل عن 387 إرهابيا والقضاء على بعض العناصر الإرهابية والكشف عن مخازن للأسلحة الإرهابية لكن ذلك غير كاف للقضاء على الإٍرهاب ما يتطلب مزيداً من دعم قوات الأمن والجيش".
وتواجه الأجهزة الأمنية والجيش التونسي خطر جماعات مسلحة في جبال الشعانبي في القصرين قرب الحدود مع الجزائر إذ قتلت العشرات منهم منذ بداية ملاحقتهم عام 2012.
من جهة أخرى، أكد الصيد أن حكومته "ستعمل على تعزيز السلم الاجتماعي وتوفير مناخ العمل والإنتاج بتفعيل الاتفاقيات المبرمة مع الإتحاد العام التونسي للشغل والشروع في المفاوضات الاجتماعية للزيادات في أجور القطاع العام لسنة 2014".
وأضاف الصيد أن حكومته "تعد لمخطط تنموي يمتد لأربع سنوات 2016-2020 للقيام بإصلاحات كبرى تشمل قطاعات عديدة أبرزها التربية والصحة والإدارة، إضافة إلى ضبط خطة تنموية قادرة على استيعاب حاملي الشهادات العليا من خلال قطاعات جديدة واعدة على غرار الاقتصاد الرقمي والتضامني".
وقال محافظ البنك المركزي الشاذلي العياري أمس الأول إن الإصلاحات ومشاريع القوانين لا تزال معطلة في البرلمان، وهو ما عطل بدوره الاستفادة من القروض القادمة من البنك الدولي وصندوق النقد الدولي حتى الآن. ومن بين الإصلاحات المطلوبة مراجعة نظام الدعم وقوانين الاستثمار ونظام الإفلاس والشراكة بين القطاعين الخاص والعام.
وتوقع البنك المركزي تحقيق نسبة نمو اقتصادي في حدود 3% في 2015 ، لكنه شدد في الوقت نفسه على ضرورة الانطلاق في الإصلاحات الهيكلية للاقتصاد والحد من المخاطر التي تهدد التوازنات المالية الكبرى للبلاد.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سلة الاخبار ...
قتلى بغارة مصرية في سيناء
 
وكالات
قتل 9 مسلحين من جماعة "أنصار بيت المقدس" بعملية عسكرية للجيش المصري في شمالي سيناء، وفقا لما أفادت مرسلتنا ليل الاثنين. وأوضحت مراسلتنا أن المسلحين قتلوا بغارة لطيران الجيش المصري على مواقعهم في جنوب الشيخ زويد شمالي سيناء.
ويخوض الجيش المصري عمليات متواصلة ضد الجماعة المتشددة التي صعدت هجماتها منذ عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان.
 
تونس: اعتقال 400 متشدد
 
وكالات
أعلن رئيس الوزراء التونسي، الحبيب الصيد أن السلطات التونسية اعتقلت، حوالي 400 متشدد في إطار الحملة على الجماعات المتطرفة. وقال الصيد "رسمنا خطة أمنية جديدة ترتكز على مزيد التنسيق بين الأمن والجيش ودعمهما بالمعدات اللازمة وتدعيم الحضور الأمني على الحدود مع ليبيا."
وأضاف "الخطة أفضت إلى اعتقال 387 إرهابيا والقضاء على بعض العناصر الأخرى إضافة إلى كشف مخازن أسلحة".
 
بدء الانتخابات الإسرائيلية
 
وكالات
فتحت لجان الاقتراع الاسرائيلية ابوابها، في انتخابات تشريعية مبكرة، بظل تراجع شعبية رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتانياهو.
وحاول نتانياهو تغطية هبوط شعبيته بالتحذير من صعود حكومة يسارية في سلسلة مقابلات وأمام الآلاف من أنصاره المتشددين في تل أبيب.
وشكلت الأحزاب العربية لأول مرة قائمة انتخابية موحدة، ودعت الفلسطينيين داخل الخط الأخضر للتصويت رغم دعوات المقاطعة.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مصر: الإعدام لـ 14 من قيادات الإخوان بينهم المرشد
القاهرة- وكالات:
قضت محكمة جنايات الجيزة في مصر بإعدام 14 من قيادات جماعة الإخوان المسلمين المحظورة في مصر، بينهم المرشد العام محمد بديع، بعد إدانتهم بالتخطيط لمواجهة الدولة بالقوة، فيما يعرف باسم "قضية "غرفة عمليات رابعة".
وصدرت أحكام بالإعدام على مئات من أنصار جماعة الإخوان المسلمين منذ إطاحة الجيش بالرئيس الإسلامي المعزول محمد مرسي المنتمي للجماعة في تموز 2013. و"قررت محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار محمد ناجي شحاتة إحالة أوراق 14 متهما من قيادات وأعضاء تنظيم الإخوان الإرهابي إلى فضيلة المفتي لاستطلاع الرأي الشرعي في شأن إصدار حكم بإعدامهم"، ومن أبرز المحكومين "محمد بديع المرشد العام للتنظيم"، فيما بقي 12 من المتهمين المحكوم عليهم بالإعدام رهن الحبس. وعقوبة الإعدام لا تعتبر سارية، وفقا للقانون المصري، إلا بعد تصديق مفتي الجمهورية عليها. لكن رأي المفتي يبقى استشاريا أيضا.
ووجهت النيابة العامة المصرية إلى المحكومين تهم "الاتفاق على إعداد وتنفيذ مخطط يهدف إلى إشاعة الفوضى بالبلاد يقوم على اقتحام المنشآت الخاصة بسلطات الدولة ومنعها من ممارسة أعمالها بالقوة وإلقاء القبض على رموزها وقياداتها ومحاكمتهم تمهيدا لتسمية رئيس جمهورية وتشكيل حكومة لإدارة البلاد".
وتُعرف هذه القضية في مصر باسم "قضية "غرفة عمليات رابعة" وتضم 51 متهما 31 منهم محبوسون. وقررت المحكمة النطق بالأحكام النهائية على جميع المتهمين في جلسة 11 نيسان المقبل. وبحسب المصادر تشمل الاحكام محمود غزلان الناطق باسم جماعة الإخوان المسلمين وسعد الحسيني القيادي بالإخوان ومحافظ محافظة كفر الشيخ في عهد مرسي وصلاح سلطان القيادي بالجماعة وحسام أبو بكر عضو مكتب إرشاد الإخوان ومحافظ محافظة القليوبية في عهد مرسي. وقال أحمد حلمي محامي سبعة من المتهمين أن "الحكم مفاجئ وهزلي، هناك خمسة متهمين في القضية لم يتم سماع مرافعة الدفاع الخاصة بهم"، وحكم الاثنين هو السادس بحق بديع. وصدرت أحكام بالإعدام على أكثر من 400 من أنصار الإخوان في محاكمات معظمها جماعية وسريعة.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رئيسة البرازيل بعد التظاهرات ضدها: ملتزمة بالحوار
برازيليا- وكالات:
قالت الرئيسة البرازيلية اليسارية ديلما روسيف في مؤتمر صحافي في برازيليا دافعت خلاله بقوة عن سياسة التقشف المالي التي تثير انقسامًا في معسكرها، إن "من واجب الحكومة البدء بحوار".
وأفادت الشرطة العسكرية أن الالاف، تظاهروا في مختلف أنحاء البلاد ضد الرئيسة المنتمية الى حزب العمال اليساري، والتي اعيد انتخابها في تشرين الثاني بفارق ضئيل لولاية ثانية.
وفيما كانت تعقد مؤتمرها الصحافي، وجهت النيابة رسميًا تهمة الفساد وتبييض الأموال الى وزير المالية جواو فاكاري المنتمي الى حزب العمال.
وأبدت روسيف استعدادها لمحاورة "جميع من هم مستعدون" داخل البرلمان للتفاوض حول "إصلاح سياسي واسع" ورزمة إجراءات ضد "انعدام المحاسبة" ستطرحها خلال بضعة أيام.
وأضافت: "بالأمس، حين شاهدت مئات آلاف المواطنين يتظاهرون، لم أستطع منع نفسي من التفكير في أن النضال من اجل هذه الحرية كان يستحق".
وتابعت: "أنا ملتزمة حكم البلاد من اجل 200 مليون برازيلي، اولئك الذين صوتوا لأجلي كما أولئك الذين صوتوا ضدي، من شاركوا في التظاهرات ومن لم يشاركوا". لكنها حذرت من أنها ستكون "حازمة" في مواجهة أنصار "سياسة الاسوأ، سواء على الصعيد السياسي أو الاقتصادي".
ثم خاطبت انصارها مدافعة عن اجراءات التقشف التي بدأتها في كانون الثاني خلافاً لوعودها الانتخابية.
وقالت "علينا أن نبذل جهدًا هذا العام"، لان الوضع الاقتصادي تدهور اكثر مما كان متوقعاً في نهاية 2014 ولان التدابير المكلفة لدعم الاقتصاد التي اتخذت في ولايتها الاولى "استنفدت".
ولفتت الى أن "الاقتصاد لم يعد يتجاوب مع هذه الإجراءات" التي تحظى بدعم اليسار، وتابعت: "علينا ان نقوم الان بما ينبغي القيام به من اجل خير البرازيل"، مؤكدة أن البلاد التي هي على شفير الانكماش "تتمتع بكل الظروف للخروج من الأزمة".
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عودة إلى ملفات الاحتلال النازي للبلاد
المانيا ترفض مطالب اليونان المشروعة
رشيد غويلب     
طالب رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تيسبراس، جمهورية المانيا الاتحادية بدفع التعويضات المترتبة على الدمار الذي سببه احتلال المانيا النازية لبلاده. وبدورها رفضت  الحكومة الالمانية الطلب اليوناني باعتباره "غير مشروع". وفي تطور جديد، اعترف هورست تلشنك، المستشار  السابق لرئيس الحكومة الالمانية الأسبق هلموت كول، ان الحكومة الالمانية تعمدت في عام 1990 و في معاهدة (4 +2 ) الخاصة بالوحدة الالمانية عام 1990 ، عدم التوقيع على معاهدة سلام مع الاطراف التي دخلت معها بحرب، او احتلتها في سنوات الحرب العالمية الثانية، وتجاوزت بـ"حيلة ذكية" خطر مطالبة اليونان و 49  بلدا آخر  بتعويضها جرائم الاحتلال النازي.
وكان البرنامج الانتخابي لحزب اليسار اليوناني قد تضمن " ان قضية السلف الإجبارية التي قدمها البنك المركزي اليوناني للنازيين ، بالنسبة لنا ما زالت قائمة. وهو امر معروف لشركائنا، وسيكون الموقف الرسمي لبلادنا منذ اليوم الاول لتشكيلنا الحكومة". والآن شكل البرلمان اليوناني لجنة برلمانية للمطالبة بالالتزام الألماني تجاه اليونان.
والى جانب تعويضات الحرب، هناك ايضا ملف القروض الاجبارية، التي ابتزتها سلطات الاحتلال في عام 1942 من البنك المركزي اليوناني، والتي تمت بموجب اتفاقية ، التزمت المانيا بموجبها بالتسديد في حينها، ولكن اليونان لم تحصل على هذه الاموال مطلقا. وفي تقرير لقسم الخدمات العلمية للبرلمان الاتحادي الألماني نقرأ التالي: " ان قيمة السندات الاصلية بلغت 476 مليون مارك الماني". و تبلغ اليوم 11 مليار يورو، وحسب تقديرات صحيفة تصدر في اثينا، فان مجموع المطالبات المترتبة على تدمير البنى التحتية، وجرائم الحرب، وتسديد القروض الاجبارية يبلغ 332 مليار يورو بأسعار اليوم.
والحكومة الالمانية ترفض، تسديد الديون، ودفع التعويضات بحجة ان المطالبات بعد مرور 70 عاما على نهاية الحرب فقدت بالتقادم مشروعيتها. واكد شتيفان زابيرت المتحدث باسم الحكومة الالمانية" لقد أغلق  ملف التعويضات سياسيا وقانونيا". ولكن الحقيقية، وبموجب اتفاقية لندن بشأن مديونية المانيا النازية في عام 1953، فان ملف الديون يجب ان يسوى بموجب معاهدة سلام تعقد لاحقا.
وعودة الى تصريحات هورست تلشنك" لم نكن نريد عقد معاهدة سلام. لقد رفضنا منذ البداية عقد معاهدة سلام، بسبب اخطار المطالبة بالتعويضات، والامر لا يتعلق باليونان وحدها، بل من المعروف ان السلطة النازية دخلت الحرب ضد اكثر من 50 دولة. وتصوروا لو اننا وجدنا على الطاولة، في اطار مفاوضات معاهدة السلام، مطالبات لتعويض أكثر من 50 دولة".
 
حزب اليسار الألماني: المطالبات اليونانية عادلة
 
زعيم المعارضة البرلمانية، ورئيس كتلة حزب اليسار الالماني في البرلمان الاتحادي الالماني غريغور غيزي، يجد ان المطالبات اليونانية عادلة. ويرى ان على المانيا ان تعيد لليونان8 - 11 مليار يورو عن القروض الإجبارية. وانتقد غيزي الرفض الالماني، وطالب حكومة بلاده بالدخول في مفاوضات مع الجانب اليوناني "كيف تجري مطالبة اليونان بتسديد  الديون التي بذمته، في وقت يمتنع البعض عن تسديد الديون التي بذمته".
ولا ترفض المانيا تسديد قروض اليونان الاجبارية، بل حصلت على 360 مليون يورو كفوائد على القروض الالمانية في اطار خطة "انقاذ اليورو"، وهي قروض لم يستلمها اليونانيون، وانما ذهبت مباشرة لحساب البنوك الفرنسية والألمانية، ولغرض إنقاذها. ومن المفيد ان برنامج حكومة اليسار اليوناني لمكافحة الفقر يكلف 200 مليون يورو تقريبا.
 
اليونانيون يتذكرون
 
وفي سياق الرد على المزاعم القائلة ان اليونان بلد فاسد، جاء تعليق لاذع من اثينا. اذ ذكر وزير الدفاع اليوناني بانوس كامينوس بتورط  وزير المالية الالماني الحالي فولفغانغ شويبلة، بفضيحة الحزب الديمقراطي المسيحي المدوية، يقول الوزير اليوناني:" نحن اليونانيون نتذكر جيدا، ان السيد شويبله فقد موقعه كرئيس للحزب الديمقراطي المسيحي لتورطة بفضيحة رشا". ومن المعروف ان شويبلة قد استقال من رئاسة الحزب الديمقراطي المسيحي في عام 2000 ، لتسلمه في عام 1994 تبرعا نقديا لحزبه بلغ 100 الف مارك الماني، اي ما يعادل 51 الف يورو، ولم يتم تسجيلها وفقا القوانين النافذة.
 
ص5

مزارعو سفوان يطالبون بالتعويضات
 
متابعة "طريق الشعب"
شكا عدد من مزارعي ناحية سفوان توقف الحكومة عن تسديد التعويضات المقررة لهم عن مزارعهم التي استقطعت وضمت الى دولة الكويت بقرار الأمم المتحدة في عام 1993 فيما طالب مسؤولون حكوميون محليون بان تقوم الحكومة المركزية بدفع مستحقات أصحاب المزارع.
من جهته قال المزارع ابو حيدر ان ما تم تعويضه للمزارعين لم يدفع بشكل كامل فيما من المفترض ان يكون التعويض بوجبة واحدة وليس على دفعات مبيناً أن ظلماً كبيرا قد لحق بمزارعي ناحية سفوان والشريط الحدودي مع دولة الكويت. وقال المزارع حسين مفتن ان المبلغ المرصود لتعويض مزارعي سفوان هو 99 مليون دينار لكل مزرعة الا أن اللجنة استقطعت منه 9 ملايين وبقي فقط 90 مليوناً مبيناً انه لم يستلم سوى 23 مليوناً فيما تبرر الحكومة الاستقطاعات والتأخير بالدفع بسبب الموازنة وقلة وجود التخصيصات المالية.
وقال المزارع ابو ماجد انهم تركوا مزارعهم بكل موجوداتها ولم يحصلوا على شيء منها منذ عام 1993 بعد تبليغهم من قبل الحكومة باخلاء المكان بعد اتفاقية الامم المتحدة وهم غير راغبين في بيعها الا انهم امتثلوا للأمر لكنهم لم يحصلوا على تعويضات منصفة كما تعهدت الحكومة لهم....
 
 
....................................
 
شيخ الحرامية
 
في الموروث الشعبي العراقي يقال عن كبير اللصوص شيخ الحرامية، والعراقيون اليوم يبحثون عن شيخ الحرامية الذي سرق أموال العراقيين بعد سقوط النظام، فالجميع يعرف اللصوص والجميع يتكلم عن الفساد ولا أحد قادر على محاسبة المفسدين، وليس في ذلك عجب فقد كشف تقرير أن البنتاغون لم يتمكن من معرفة مصير 6.6 مليار دولار نقدا كانت مخصصة لصندوق تطوير التنمية في العراق، بعد عقد كامل من المراجعات والتحقيقات، كاشفين عن إقدام الحكومة العراقية والبنتاغون في 2011  على غلق ملف المليارات المختفية.
 وأنه «طبقا للتقارير الرسمية فقد تم نقل المال من مستودع العملة الاحتياطية في الولايات المتحدة الى احد قصور صدام الرئاسية وتم توزيعها على قواعد عسكرية ومن خلالها الى الوزارات العراقية والمتعاقدين».
وإنهم قادرون على تعقب تلك الأموال فيما لو أتيح لهم الوقت الكافي لمتابعة السجلات لكن كل المحاولات المتكررة للعثور على الوثائق والأوراق بدت عقيمة واختفى مبلغ 6.6 مليار دولار في الهواء ببساطة حيث لا توجد سجلات أو  أوراق أو دفاتر».
  فيما أكد المفتش الأمريكي ستيوارت بوين أنها تمثل اكبر عملية سرقة للأموال في التاريخ القومي الأمريكي و لازال المسؤولون في البنتاغون يقولون إنهم ببساطة لا يعرفون كيف اختفت تلك الأموال».
ضحك سوادي الناطور وقال: هسه عرفتوا شيخ الحرامية بشرفكم أكو واحد يصدك هيچ حچي، اشلون أمريكا بعظمتها،  ما تكدر تعرف من باك الفلوس، لو تريد تمهد الربعها الجابتهم وياهه أن «دار السيد مامونه» وبوكوا عله كيفكم تره لا أكو حساب ولا كتاب وصايره هيونطه وكلمن يفرهد براحته الامريكان من صفحة وحكامنه الجدد من صفحة، لأن حكومتنه الوطنية الديمقراطية الفيدرالية صار الها عشر سنين تصرف وماكو حسابات ختاميه، كلها تفرهد عالثقة، وطاحوا فرهود بمال المكرود، وهسه يردون يسوون تقشف براس الفقره لأن فليسات النفط يالله يكفن لشعيط ومعيط وجرار الخيط الترسوا بنوك العالم بفلوس النفطات، عسانه لا شفنه النفط ولا عرفناه وانشالله تصير بيه حريجية حتى ذوله يعيفونه ويرجعون منين ما أجو لأن همه ضالين على حساب النفطات واذا خلصن يكولونه باي..باي.!!! 
 
محمد علي محيي الدين
 

.....................
 
 
إلى بلدية النجف.. أين تأوي العائلات المشردة؟!
 

تركي كحار كوت
طرح عدد من ابناء العشائر النجفية مشكلتهم خلال زيارة قاموا بها الى مقر الحزب الشيوعي العراقي في المحافظة يوم السبت الماضي، والتي يمكن تلخصيها كالتالي.
قامت دائرة البلدية في الايام الاخيرة الماضية بابلاغ الساكنين في الدور الواقعة خلف الكراج الجنوبي في حي القدس التابع الى محافظة النجف، بضرورة اخلاء مساكنهم لغرض استغلالها في انشاء مشروع استثماري لأحد المتنفذين من المحافظة. علما أن عدد العوائل الساكنة يبلغ حوالي اكثر من مئة عائلة  وتضم اكثر من 250 طفلاً وهم تلاميذ في المدارس القريبة ، والكثير من شبابهم مشاركون الان في الحشد الشعبي وبعض العائلات لا يتواجد فيها غير النساء والاطفال، وقد تم تهديدهم بهدم البيوت بواسطة الشفلات ومن دون طرح اية بدائل من قبل الجهات المنفذة للقرار.
عليه يتساءلون اين يكون مصيرهم في حالة تشريدهم من مساكنهم لا سيما وانهم عائلات تضم الاطفال وكبار السن والنساء. وهم يطرحون مشكلتهم امام السلطات المختصة ويطالبون بتوفير قطعة ارض سكنية باي مكان من المدينة وتعويض الابنية المشيدة وفق تقديرات منصفة. وامهالهم فترة من الزمن لحين تكملة بناء تلك القطع.
 
 
...................
 
أين الحقيقة ؟
 
* اعلن عضو اللجنة المالية النيابية مسعود حيدر عن وجود كتاب رسمي صادر عن الامانة العامة لمجلس الوزراء يتضمن قرارا صادرا عن المجلس يقضي بتوزيع رواتب الموظفين  الى اربعين يوماً وقال حيدر وصلتني نسخة من كتاب رسمي صادر عن الامانة العامة لمجلس الوزراء  يتضمن قرارا للمجلس يقضي بتوزيع رواتب الموظفين متأخرة عشرة ايام مشيراً الى ان القرار تم اتخاذه في العاشر من شباط   وموقع من الدكتور حامد احمد خلف الامين العام لمجلس الوزراء وكالة.
* افاد مصدر رسمي  في رئاسة الوزراء بان الوثيقة بشأن توزيع رواتب الموظفين كل 40 يوما (خاطئة) مشيرا الى انها لا تمثل  قرار مجلس الوزراء.
* اكد المتحدث باسم  مكتب رئيس الوزراء سعدي الحديثي ان تأخير الرواتب عشرة ايام اجراء احترازي لن يعمل به إلا عند الضرورة القصوى وعدم توفر السيولة المالية، فيما اشار الى ان ذلك لن يعمل به بصورة دورية.
* تداولت وسائل اعلام مختلفة وثائق صادرة عن الامانة العامة لمجلس الوزراء  تقدم فيها ثلاثة مقترحات للادخار الاجباري تشمل جميع موظفي الدولة   والقطاع العام بدءاً من رؤساء الجمهورية والوزراء ومجلس النواب وانتهاءً بموظفي  دوائر الدولة كافة وكذلك مجالس المحافظات والمجالس المحلية والدفاع والداخلية والاجهزة الامنية.
* عدد كبير من المسؤولين الحكوميين ونواب في البرلمان نفوا شمول جميع الموظفين بالادخار الاجباري بل حصر الامر على الرئاسات والدرجات الخاصة.
* اتهم النائب عن كتلة الاحرار ياسر الحسيني مديرة عام المصرف العراقي للتجارة (TBI) حمدية الجاف باقراض البنك المركزي في اقليم كردستان مبلغا مقداره مليارين ونصف المليار دولار من دون اي ضمانات.
* قالت حمدية الجاف مديرة عام المصرف العراقي للتجارة في تصريح صحفي ان ما قاله احد النواب بشأن اقراضنا البنك المركزي بكردستان مبلغا مالياً غير صحيح.
* ذكر وزير المالية هوشيار زيباري في 26 شباط 2015 ان احتياطي البنك المركزي انخفض ليبلغ حالياً 68 مليار دولار بعد ان ارتفع خلال الفترة السابقة الى اكثر من ذلك.
* استغرب محافظ البنك المركزي من تصريحات بعض المسؤولين بشأن انخفاض الاحتياطي من العملة الصعبة مؤكدا ان العراق لا يعاني   اي انخفاض ولديه ايرادات جيدة ولا يعاني هذه المشكلة ولن يعانيها باعتبار ان العراق لديه مصدر مهم لموارده من الدولار وهو بيع النفط فأين الحقيقة؟ اين الحقيقة؟
 
كفاح محمد مصطفى
 
 
.................

قرية في ذي قار.. بلا طرق معبدة منذ عشر سنوات
 
ذي قار – وكالات
يشكو ابناء قرية "ابو الاطرش" ومنذ سنوات طويلة، النقص الواضح في الخدمات، اذ تقع القرية على بعد اكثر من ستة كيلومترات عبر طريق متعرج وغير معبد، بعيدا عن الطرق الرئيسية المخدومة والمشاريع الحكومية، وهي تابعة اداريا الى قضاء الدواية  شمالي محافظة ذي قار، فيما يعتقد اهالي ابو الاطرش بأن هناك اقصاء متعمداً من قبل الوحدة الادارية التي تتبع لها تلك القرية  بسبب عدم شمول القرية بمشاريع الاعمار والتطوير حيث لا وجود فيها لأية بنى تحتية.
ووصف احد ابناء القرية معاناتهم بالمشاكل التي لانهاية لها بسبب غياب الخدمات وابرزها الطريق المؤدي الى القرية.
احمد حسين احد ابناء القرية قال:  ان قريتنا بلا خدمات ومنذ سنوات طويلة، ونحن بلا مركز صحي يقدم خدماته لأبناء القرية، الذين يفوق عددهم 150 عائلة ، مضيفاً، وليست هناك مدرسة جيدة يتعلم فيها أبناؤنا، فالمدرسة الوحيدة الموجودة مبنية من الطين، بعد ان قام ابناء القرية بجمع التبرعات، كذلك الحال مع الارض التي شيدت عليها،  حيث تبرع بها احد ابناء القرية.
ويتابع حسين حديثه : قبل ثلاث سنوات قامت الحكومة ببناء مدرسة، لكنها بقيت مجرد هيكل، ولم يأت اي مسؤول حكومي او مقاول لإكمال بنائها، حتى تآكلت من الملوحة وصلت الى الهيكل.
وأوضح، اما أكبر مشاكلنا في ابو الاطرش، هو الطريق الرئيسي الذي يربط قريتنا بمركز قضاء الدواية وبقية القرى، فالشارع غير مبلط وبسبب هذه القضية لاتزال قريتنا تفتقر الى الخدمات، لان الطريق الرئيسي اهم مشروع يجب تنفيذه.
اما رزاق ناصر من أهالي القرية فقال: نحن مواطنون في هذا البلد ولدينا حقوق يجب ان لا تهمل وتهمش، والمسؤولون هنا لا يفكرون بأوضاعنا وحينما نتحدث اليهم حول مشاكلنا ومآساتنا يجيبونا بأنهم سوف يطرحون موضوع شمول القرية بالمشاريع على مجلس المحافظة ، مشيراً الى انهم ينتظرون وعود المسؤولين منذ اكثر من عشر سنوات ومن دون فائدة ويتابع حديثه، قريتنا مهملة والدليل على ذلك ان مرشحي الانتخابات والاحزاب يأتون اليهم فقط في ايام الانتخابات.
ويطالب ناصر الحكومة المحلية في ذي قار بتعبيد الطريق الرئيسي المؤدي الى القرية، كونه يتحول في فصل الشتاء الى طريق اوحال ما يعطل دوام المدرسة الطينية الوحيدة في القرية.
من جهته، يقول قائممقام قضاء الدواية يونس السعيدي لـ"القرطاس نيوز"، حينما نرتأي تنفيذ مشروع معين يجب ان نفكر بالجدوى الاقتصادية منه، ومشكلة قرية ابو الاطرش التابعة لقضاء الدواية هي الطريق المؤدي الى القرية.
واوضح السعيدي بالقول، لم نتأخر في تقديم الخدمات لأبو الاطرش، قدمنا كشفاً بشأن تنفيذ الطريق المؤدي الى القرية، لكن مديرية الموارد المائية رفضت المشروع، لكون الطريق يقع على محرمات النهر، مشيراً الى ان وزارة الموارد المائية ارسلت كتاب يمنع منعا باتاً تنفيذ طرق على محرمات الانهر، وهذا ما نواجهه من مشكلة لان الطريق المؤدي الى القرية الاطرش يقع على محرم نهر، وعلى الرغم من وجود التخصيص المالي باضافة مادة السبيس لكن عدم موافقة الموارد المائية حالت دون تنفيذ المشروع .
وتابع بالقول، يبلغ طول الطريق حوالي 6 كيلومترات، ثلاثة منها تقع في الدواية، وثلاثة اخرى تقع في قضاء الشطرة، وقد تم الاتفاق مع الشطرة لايجاد بديل اخر، لكن ما يعيق هو مشكلة المرور في أراضي الغير من الاهالي والتي قد تسبب مشكلة أخرى، مضيفاً اما بالنسبة لباقي الخدمات في القرية، فقد تم تنفيذ شبكة كهرباء العام الماضي بالاضافة الى شبكة مياه.
واشار الى الحلول الاخرى المقررة ومنها يما يخص المدرسة الطينية، حيث تم التعاقد على شراء كرفانات بالتعاون مع عدد من اعضاء البرلمان، اما مشروع المدرسة المتوقف، فهو واحد من 24 مشروعاً اخر متلكئ في عموم قضاء الدواية.
يشار الى ان قرية "ابو الاطرش" تقع بين مدينة الدواية ومدينة النصر، وهي احدى القرى التابعة لقضاء الدواية شمالي محافظة ذي قار، يسكنها مايقارب 150 عائلة بحدود الف نسمة، بحسب ابناء القرية.
 
....................
 
شكر وتقدير إلى فرق الصيانة في وزارة الكهرباء
 
 
تستحق فرق الصيانة التابعة الى وزارة الكهرباء والعاملة في حي الرواد محلة 895 كل الشكر والتقدير من اهالي المنطقة وذلك لاستجابتها الى مناشدات الاهالي بإيصال التيار الكهربائي الى المنطقة،ويبذلهم الجهود الكبيرة من اجل اداء واجبهم على اكمل وجه ، ويأمل اهالي حي الرواد من جهة اخرى ان تحذو حذوهم وحدة الرشيد التابعة الى امانة بغداد والمختصة بتقديم الخدمات البلدية في المنطقة، وذلك بان تستمع الى مطالب اهالي الحي الخاصة بتبليط الشوارع  حيث يعانون عدم اكسائها  وتعبيدها ومنذ اكثر من عشر سنوات، حيث الامور تسوء اكثر في فصل الشتاء وعند تساقط الامطار، عليه يتـاملون خيرا بقادم الايام وتكون هذه خاتمة مناشداتهم عبر الاستجابة السريعة لها.
 
لفيف من اهالي حي الرواد / محلة 895
 

...........
امام انظار وزير الداخلية
شرطة من النازحين بلا رواتب منذ عشرة أشهر
 
يشكو مجموعة من منتسبي شرطة نينوى سابقا وتحديدا فوج طوارئ نينوى التابع الى وزارة الداخلية عدم استلام رواتبهم ومنذ عشرة اشهر مضت، مع العلم ان عائلاتهم من العائلات المهجرة الى مدينة بغداد والمحافظات الوسطى و الجنوبية. وهم يطرحون قضيتهم على طاولة السيد وزير الداخلية عله يجد حلا قانونيا ومناسبا لهم، وذلك بالايعاز الى الجهات المعنية بصرف رواتبهم المستحقة ولو على شكل دفعات، لأنهم بحاجة ماسة الى تلك المبالغ لتدبير امورهم المعاشية في اماكن النزوح حيث يعتمدون وبشكل أساسي على الراتب لاعالة عوائلهم، وليس لديهم مصدر رزق آخر غيره.
واليكم تفاصيل المشكلة:
بعد الاحداث الامنية الخطيرة في مدينة الموصل يوم العاشر من حزيران الماضي وتداعياتها المعروفة. جرى تنسيبنا الى عدة مواقع لحين يوم نزوحنا الى بغداد، ثم التحقنا بعد العفو الصادر من قبل رئيس الوزراء الحالي الى معسكر بغداد وجرى ادخالنا في دورة تأهيل ليتم بعدها ضمنا الى معسكر الجعيفر( المعكسر البديل) وعلى الرغم من كل هذا لم يتم تسليم رواتبنا.
اليوم ابلغوا بضرورة التحاقهم الى معسكر تحرير نينوى لكن حين ذهابهم لم يستطيعوا الدخول الى مدينة اربيل عن طريق البر، ما يتوجب سفرهم جوا، في الوقت الذين يعيشون شظف العيش ولا يمتلكون المبالغ الكافية كاجور نقل عبر الطائرة، لذا فهم في حيرة من امرهم بكيفية الالتحاق لا سيما وان رواتبهم لم يستلموها بعد.
اخيرا تم تسليمهم رواتب شهرين من مجموع الرواتب المتأخرة، لكنها صرفت بسبب الديون المترتبة بذمتهم والالتزامات المالية الكثيرة، عليه يطالبون سيادة وزير الداخلية النظر بقضيتهم إنسانيا لانهم من النازحين ومشردين عن ديارهم ، وايجاد طريقة مناسبة لالتحاقهم بدوائرهم الحكومية مع العلم ان عددهم  يبلغ حوالي 3 الاف منتسب في عموم البلد. 

ص6

مسميات البصرة
عن "مكتبة تنوير ودار تموز للطباعة" صدر كتاب تاريخي بعنوان:"مسميات البصرة"، للكاتب عبد الله رمضان عيادة، وهو كتاب تاريخي يتناول تاريخ البصرة في العهدين العثماني والملكي عبر 200 صفحة من القطع المتوسط، يتكون الكتاب من خمسة فصول وملاحق وخرائط أحاطت بمفاصل مختلفة من تاريخ البصرة وأنشطتها. وقال الكاتب عن مؤلفه الجديد:"بعد إصدارنا العديد من الكتب التأريخية والتراثية عن البصرة. يأتي كتابنا هذا متضمناً العديد من المواد التي تهم القارئ الكريم والمتقصي عن تاريخ وتراث المدينة، تناولنا فيه أحدث البيانات الإحصائية مع خر?ئط توضيحية لـ "120" محلةً وحياً سكنياً في مركز البصرة".
 
 
« سأسأة»  الشبيب وميديا السرد
قراءة  صباح محسن جاسم
تعد هذه الرواية، "الرغيف الرابع عشر" للروائي طه حامد الشبيب، وهي لونٌ سردي لا يمكث عند مستوى اعادة قراءة التراث من وجهة نظر النقد التاريخي الحديث قدر التمحّص في الكيفية التي ينبغي في ضوئها قراءة الحراك المجتمعي الذي تنجزه موضوعة الميديا تأسيسا لا مجرد استقراء لما يجري حاضراً أو مستقبلاً بل دفعاً لتغيير مجتمعات برمتها واعادة انتاج للوعي.
وإذ تجترح حدثاً لا يتطابق مع نظائر حدثت في الماضي، فالكاتب غير معني بسيرة ذاتية لشخص بعينه ودون تعسّف منه، انما يتنبأ على وفق ما ينتبه اليه من اشارات ورسائل تمكّن ذهنيته الفطنة الى التلويح والتحذير من الأنقياد السهل وراء تراكم معلومة اساسها فرية روجت لها ميديا استحواذية غير عادية عبوراً إلى الهاوية!
مشاهد سردية تنهض على أساس اللغة البصرية أو لعين الكاميرا تأسيسا الى لغة المسرح، لغة تتناوش بلاغةً دَرَج عليها مجتمعُ بداوةٍ  لعصرٍ تقولاتُه بل ومعايشةُ مناخه داخل شُعبٍ في صحراء تمتدّ وتمتد متحدية عقولاً استكانت دون عماد العقل مرةً  واحدة  وشحذ الذهن للأجابة على سؤال قوامُه المفرد "المُلك".
أحداث ليست مجرد محاكاة لما دبجّه يراع الشبيب في اقتناصه لمعلومة تاريخية معاشة من قبل الملايين غدت مسلّمةً لدى شعوب من الناس، انما التأسيس وبتأسٍّ طريقةً للتفكير وتحليلات خارج تخومها العاطفية السلبية الساذجة، واذا ما تعدتها الى العقل فأنما تتجاوز خطوطا حمراء وضعية او ربما شروطية تنبع من الغيب "نقطة الفجاجة العقلية" المبني على الخرافة في صحراء شاسعة تمتد أمام بصر الرائي فلا يحدّ  لها حد .. بحرٌ من بسيطة قاحلة، الواحةُ  فيها تمثل الجنّة ولا غير. فلا غرابة أن يصاحب  ذلك قلقُ السؤال عن ما وراء كل ذلك الماسك بل ?لعاض على الأفق!
قد نجده خلافا رؤيويا على ان الراوي يؤكد نظرته التحليلية الواعية عبر سردية تصحح من فهم الأغلبية للطريقة التي ينبغي استيعابها لا تلك التي تتماشى مع التلقائية الآلية القدرية والتي اضحت فريسة سهلة لدول الرأسمال العالمي في رمّها والأستحواذ على منافعها الجغرافية والاقتصادية وحتى البشرية.
وإذ تتداخل اللعبة الميتاسردية مع عنوان الرواية "سأسأة" متجاوزة المعنى القاموسي للمفردة � فلا صفير يقضي للجِمال ان ترتوي من منهل الماء - ، بل لتقديرٍ تعمّده الكاتب خلال سلسلة من التسويفات عنون بها فصولَ كتابه الثلاثة عشرة، "سـ .. أولى" ابتداء وانتهاء بـ "ســ.. أخيرة وليست آخره" خاتمة مطافه السردي.
"سيسدل الظلمة على نفسه ليوم أو بعض يوم، ومع هذا حين سيظهر على الناس بسيماء غير التي عرفوها فيه، سيكثر اللغط بينهم، فلا قرار يقرّون عليه".
كذلك يشرع الراوي في سرد استكشافاته "الساخرة" موظفا "س" التسويف لسلسلة من احداث تدور في زمن انقضت عليه قرون يدرزها عبر محطات فصوله.
علّة ذلك اللغط يردّها العارف � الراوي- إلى إنّ  "الزمن مسفوحٌ في بطاح الصحراء فلا من قابض عليه يحصره فيخفيه. فإذا بالعين تشتمل على ما تشتمل منه فتقدره فلا تشاطرها تقديرها عين اخرى..".
انه "الوضاح حسن الدنيا بن المؤتي بن كرم بن الفضل بن عطاء الخلق بن تراب"، الشخصية الرئيسة الجاذبة لبقية الشخوص والأحداث والمحركة إياها. اما ما يقابلها ويحركها بالأتفاق فهو "اليمان بن جلمود الواد" القيّم  على الرقم المنضودة بها حجرتُه وزحمةُ الرقم الطينية المفخورة وعليها شروح اهل الصحراء. ذلك القريب للوضاح من خؤولة زوجه الميثاء بنت حذيفة الأفرع، الصانع الحصيف لفرية ابتدعها من جلدٍ مدبوغ شكّله على نحو طائرين كما البومة الصق اقدامَهما على كتفي  "شخصيته المبتكرة" محيطاً اياها بهالة من افعال موحية فعّلها داخل جم?رة من الصبيان والأطفال محولاً الجميع الى وسيلة اعلامية مؤثرة انطلت على القوم حتى صار الوضّاح الشخصية الكارزمية المائزة دون منافس.
هكذا تبدأ حكاية الوضّاح بصناعة مفبركة/ ملفّقة من قريبه العارف الحكيم  وتدبير من زوجه والمقربين من سمّاعه العشرة "حصين بن كعب العشير، والجثوم بن المقداد وناحر بن باز البيد ، واسامة بن الأهيب وصقر بن المسدّد بن سهم وهاني بن سعد بن أكثم ، وجبير بن ضبع وشيبة بن البارق والساري بن ليل وياقوت الجيد" الذين هولوا من حال الطيرين.
"اليمان بن جلمود" الذي لم يذكر شيئا عن ذلكم الكائنين الغريبين الأقرب الى الطير اللذين قدّر لهما ان يحطا متشبثين على كتفي "الوضاح". مخلوقان لا يتعدى حجم الواحد منهما حجم صقر، لهما وجهان  مدوران مسطحان ولا شيء فيهما سوى عينين واسعتين لكل منهما. و" سيتناهى نبأ الكائنين إلى أطفال الصحراء.. فلا يكون لهم من لهوهم شأن أقرب إلى نفوسهم من العدو وراء البغلة التي يمتطيها الوضاح... ينخسونها بما يلتقطونه من الأرض فتتواثب الدابّة "، بأمل أن يفزعا "الطيرين" فيبرحا كتفي الرجل الذي يدّعي انهما أخذاه  إلى أعماق السماء واعاد?ه منها  إلى الأرض.
وأما الرجل الصارخ دهشة سيغدو عشرة من الصائحين  "المتطيرين المستنكرين عظم ما ادعاه الوضاح حسن الدنيا بن المؤتي بن تراب" ، فتكون هي الفتنة، حقا حقا حقا" التي ستستعر بين أهل الصحراء لا محال.
ولسوف تستبدّ بابن المؤتي رطانةٌ منذ اليوم الأول الذي يضع فيه يدَهُ على سدّة حكم المؤمنين... "رطانةٌ لا يألفها سمّاعه من المقربين السبعة .. تعقبها صرعات .. وزبد يفور على الشفتين"، رطانةٌ استوحاها من رقم الطين بفرضٍ من اليمان بن جلمود الواد، صحفٌ عليها شروح بلغة  أهل الصحراء.وحده من يفكّ طلاسمها المسطورة  و"لن يفكّها لأحد غير الوضاح حسن الدنيا زوج بنت اختهم الميثاء".
كذلك يعلو شأنه بين قومه وقبائل وأقوام أخرى فيُهاب من ثم يزداد عدد اتباعه ومريديه ووجهاء الحواضر والأمصار والى أن يؤتى أُكُل تلك الفرية  فتتسع على افق البر رقعة " امبراطوريته".
على أن اللعبة هذه لم تنطلِ على اعراب يتمتعون بالفطنة إذ يواجهه � محتّم بن عمرو � بصوت متطامن "أما برحت تفتري على السماء في شأنك يا بن المؤتي؟ ... سماؤك منصفة ايما انصاف يا ابن المؤتي، اذ اكتفت بسلب المؤمنين سدس اموالهم ونسائهم حسب"!، في اشارة عن المال والجاه.
ركز الراوي على موضوعة الملكية الفردية كونها مسلّمة وضعية اجتماعية لا علاقة لها بقوانين السماء ولطالما تسفّه في غير مصدر تواجدها فالحرب تبقى قائمة ولا مرد لها الآ بالأحتكام الى العقل وادارة شؤون البلاد من قبل مجتمعات بعينها تنظم وتخطط من على الأرض، فعلى الأرض وحدها تواجَه الأنانية بقوانين صارمة لا وعود تهديدية تُجرى وتسوّى في غير اماكن وقوعها وها قد آن أوان الأنتباه لأدارة شؤون الناس.
فكما يرى السارد ان الشأن الوحيد هو " حبس الملك عن آل تراب" ، " ما سيفقهونه في النار التي ستورثهم اياها" ، "ولن يعلموا أبدا ان الأمر غير ذلك"، "المتنبِّهون"، هكذا يقدمهم السارد، يصرون على المضي في الطريق التي لا سلام ولا استقرار من ورائها ذلك ديدن كل الأقوام التي حفرت قبورها بايديها. درب الأنانية القائم على الفرية ، الخديعة.. "الصد ما رد" على غرار ما قرأه ويقرأه التراث المتنبّه.
اما لغة السرد فقد تمكن الشبيب كعادته من التماهي في مناخ اللغة العربية بنكهة بداوة اقوامها معتمداً اسلوباً جديداً باستخدامه لحرف التسويف " س " في كل فصول روايته ولا تكاد صفحة واحدة تخلو منه ابتداء بصفحة السرد الأولى � بقوام ثماني مرات يتكرر فيها حرف السين  ومثلها في خاتمة الرواية  ص362 وكأني به قد قبض على زر السيطرة  في الاخراج السينمائي "آكشن" بحيث اصبحت ضابط ايقاع لما سيتحقق من أحداث.
فالسرد ليس مجرد رصف حجر الكلام الى بعضه في لوحة فسيفساء ملونة بل يتجاوز ذلك الى سلوكه الحي عبر معايشة المكان والزمان بمنطق تعاشقهما والتنبؤ بدلالاتهما الهندسية النابضة بالحياة لا الشكل فحسب.
 وقد نجح  الشبيب فعلا في اخراجه لمشاهد تذكّر بأجواء واقع المجتمعات الرعوية  وما بعدها بقليل دون أن يفوته عنصر الأضاءة المسرحي كما نلاحظ ذلك في المشهد التالي:
"جميع الحضور وجوههم مضاءة بنور ينبعث من سراجين، إلا الوضاح حسن الدنيا والأربعة المرابطين المقتعدين بساطه... فهو وهؤلاء تنار وجوههم بنور منبعث من السراج البعيد المسمّر في الجدار الذي تتكىء عليه ظهورهم، فنوره يسفح على وجوههم، على هذا سيبدو ابن المؤتي والأربعة على يمينه ويساره كأنهم يطلّون على القوم من جوف الظلمة".
 
خاتمة
 
يتماهى الروائي الشبيب عبر التاريخ كي يخرج بمجتمعه من دوامة الخراب وسلسلة الحرب الدائرة على بلده وكأنه ينحى منحا صوفيا في البحث عن خلاص عبر عملية تتمحور حول اعادة سرد الأحداث التاريخية بقالب حداثوي معاصر على أمل استكشاف الرسالة المفقودة التي أقلقه عدم ايصالها الى جموع الناس ممن اعمتهم الغفلة فما عادوا يميزون ما ينفعهم وصولا  لبر الأمان.
من هنا نجد هيمنة الفرْية عبر ميثولوجيا ارهقت اجيالا من البشر مثقلين بأحمال من الأحباط والأذلال والأستلاب .. مرحلة بل مراحل متسلسلة من تاريخ العرب كان المؤلف شجاعا في التصدي لمثالبها والغمز بنتائجها الوخيمة.
الملفت ايضا هناك هاجسٌ يدور حول العودة لمحاسبة "الخطأ" الكوني الأوّلي! فالكاتب لا يني عن الطرق بمعوله لارجاع كل ما يقلقه بما في ذلك محاولته بجواز السؤال عن المتسبب للخطأ الأول ، فهل يقابل ذلكم الخطأ بعقاب كالذي اقدم عليه شكسبير حتى صار يكنّى صفةً  له !
ما الذي يريده الشبيب في موسوعته العقابيّة هذه ، وهل تقصدها متعمدا في حسبانه؟
أيهمه جواز "المعلول" سؤال الأستاذ كون فعلٍ كهذا محسوب على "استاذية" شرعنت لمعنى الوجود!؟ الابتداء نقطة والنقطة تضدّ كينونتها فتسوّق وجودها لتتناسل ثم إلى ذلك المستقيم!
واذن أين خطأ قابيل في قتل أخيه وهل يحقّ التساؤل عن ما سيترتب على هذا من كلّ ذلك؟
قدم لنا الروائي في اكثر من لحظة تجلٍّ اشارة فريدة اقرب للحلقة المفقودة في التراث العربي الأسلامي بخاصة في ضوء المنهج الديكارتي بشكل اتاح له سبر أحداثٍ قبل وقوعها وبطريقة محايدة وساخرة احيانا. فرْية دامنت كفايروس، دارت حول العالم قبل ان تلقى حتفها! 
تلكم اشتغالات لعبة الميتاسرد والتي تأخذ ناصية الكتابة عبر خيط روحي اثيري خارج الكاتب لكنها لصيقة به وكاشفة عن أشكالية اضاعت الكثير من تأريخ  بل وحاضر حياة الشعوب.
 
 
 
 
وجهي سرابٌ
في مرايا الماء
 
 
حيدر حاشوش العقابي
 
افرغت ُ الذاكرةَ من بقاياي,
ومازلتٌ أرقبُ ..
عودة القمر الفضي لشوارعي
الأشياء تتكرر
النهر يعود ثانيةً للغليان
وازهار الليل لها رائحة التبغ
تهمي الدموع على وجه مرايا الحروب
أنتظر الضوء عند اصيل الفجر الأعمى
أنشد وهج الغربة
أحمل في جيبي شذا الطفولة
دون أن أجدني...
ودون أن أكف عن التدخين في سنواتي عبثاً
أنا المعاد
أنا المكرر
حاولتُ أن أزعزع الأحلام الرمادية
لأدخلها خارطة عمري المريعة
لم أعرف لون وقتي
لن أدخل النزاعات الطويلة
من أجل كراس ذاوية لا مستقبل لها
دمعتي قمر يشير للعصافير
للضفاف
زمني لم أبلغه
قط
لم أظفر سوى بالمقطع الثالث من الخيبة,
زمن أقنعة..
تكون نقيض الحروب الدامعة
ما أبعدني عنك ايها الفرح
ما أقبح هذه المظاهر
ونحن نعيش غطرسة الاشياء بضراوة
ونطلب قارة عاشرة
 
 
 
 
أوهام المنهج الأكاديمي
علي حسن الفواز
استعمال الخطاب الثقافي لم يعد استعمالا بريئا، والتعاطي مع المفاهيم والمناهج والنظريات لم يعد هو الآخر بعيدا عن نقد الاستعمال، وعن فقه الحاجة، وعن تعقيد النظرة العلموية للنقد والمراجعة، إذ لا يمكن الفصل بين العلم واستعمالاته، أو بين النقد وبين نظرياته ومناهجه، فهذا الفصل تحول عند البعض إلى ممارسة في "سدّ الذرائع" التي تستوجبها القراءة، لاسيما في الفضاء الثقافي العربي الذي يعاني عللاً هيكلية، بما فيها العلل اللغوية، والعلل الأبستمولوجية، التي لم تتعقب للأسف المشكلات الحقيقية التي نواجهها..
حديث المنهج لم يتحول عندنا إلى حديث في تقعيد قيم وأصول المعرفة، ولا إلى حديث في نقد الميتافزيقيا، أو حتى مقاربة الإشكاليات المعقدة، التي تخص بناء مشروع ثقافي له استراتيجياته الفاعلة، مع معرفتنا بأن المناهج هي صناعة غربية، وأن الاشتغالات الاستهلاكية والتوظيفية تتمثل إلى علاقة هذه المناهج بالنصوص والأفكار، وتنظيم آليات التعلّم والمعرفة، بما يمنح هذه المعرفة قوة في التأسيس وفي التوصيل، وفي تقليل عوائقها، باتجاه بلوغ الدارس مستوى من الفهم للمعالجة والكشف والتعمّق في التحليل، لكن الأخطر في الموضوع حين ينحى البع? إلى تحويل آليات فهم هذه المناهج إلى محاولة موضعة المنهج الأكاديمي كمقياس لضبط فاعلية بناء التصورات عن طبيعة إدراك اي منهج آخر، وبما يعطي لتوصيفها فروضا وأحكاما تحدد الفهم ضمن معيارية تمس أية مصداقية علمية، مثلما تمس عملية نقل مفاهيمها المتعلقة بالمعرفة..
الحديث عن هذا "المنهج الأكاديمي" بات مثاراً لجدل واسع حول صدقية هذا المنهج، وحول إجراءاته وتوصيفاته، وكذلك حول دوافع إطلاقه دونما أي سند علمي ونظري لهذه التسمية الافتراضية، وحتى إمكانية مقارنته بمناهج علمية معروفة وقارّة في المشغل النقدي، وفي الأسئلة التي يمكن أن تثار حوله، فهل هناك حقا منهج مرهون بهذه التسمية، بما فيها المناهج التي تخص اللغة والعلوم والفلسفات؟ وهل يمكن لهذا المنهج أن يكون هو الحيازة العلموية لمواجهة مصداقية المناهج الأخرى؟ وهل يمكن لهذا المنهج الافتراضي أن يكون جزءا من السلطة الإيهامية، و?لتحصين الإيهامي الذي تقترحه المؤسسة الأكاديمية لمواجهة صناعات معارفية خارجها؟
هذه الأسئلة وغيرها قد تكون جزءا من الجدل، هو طبيعة المعرفة العلمية للمناهج والنظريات، وكيفية توصيفها واستعمالها، وتقعيدها في المجالات التي تستدعي المبادأة بالقراءة العلمية، القائمة على أسس تتطلبها طبيعة هذا المنهج أو ذاك، الذي ندرسه وندرّسه في الجامعة.. فكلنا يعرف أن الجامعة هي مؤسسة أكاديمية للتعليم والمعرفة، وإن درسها يتجوهر حول وضع المادة المعرفية في سياق التعرّف والتعليم وتنشيط حافز القراءة العلمية، وفي إعطاء طلاب هذه المؤسسة دروساً علمية أو أدبية، والدفع باتجاه التواصل مع كل المناهج والنظريات التي تُو?ف في هذا المجال، أي أن الطالب يتعلّم � في المؤسسة الأكاديمية- أصول الدرس، وآليات الضبط العلمي النظري والإجرائي في معرفة التطبيق القياسي للمنهج والفكر والنظرية.. فضلاً عن اكتسابه مهارة وفاعلية التعرّف والتعلّم، والدربة على التمكين في استعمال توظيف المناهج والنظريات عند قيامه بفحص النصوص التي يقرأها، وبما تتيح له مجالاً لربط المناهج بالظواهر، وباستنطاق النصوص والأفكار والدروس والمعارف على أسس علمية، وفق خبرات تجوهر أساسا في المنهج.
هذا المعطى يؤكد لنا حقيقة وجود المناهج والنظريات في الدرس الأكاديمي، لكنه يؤكد بالمقابل عدم وجود منهج محدد ومهيمن يمكنه الاستئثار والتقنّع بهذه التسمية القسرية، التي ستعطي للدارس الجامعي على مستوى الأطروحات والرسائل الجامعية خصوصية فائقة في مجال التوصيف، وفي ترسيم حدود تتجاوز آليات عمل السياق النقدي، وفي تحديد طبيعة إجراءاته، في الوقت الذي ينبغي أن يكون الدرس الأكاديمي عوناً للطالب وتنظيما وتوجيها لدرسه ولقراءاته، وحتى للناقد في تعضيد علميته، وفي إثراء نظرته ومعالجاته للنصوص، وفي تشذيب وضبط استعماله للمفاه?م والمصطلحات والنظريات، بما يجعلها أكثر قدرة وتعبيراً عن التداولية العلمية لتقانات المشغل النقدي..
ما يثير اللبس هو أن بعض النقاد أو معلمي الجامعة يغالون في هذه النظرة، ويصطنعون للدرس الأكاديمي توصيفاً قسرياً لا يناسبه، وتضخيماً غير مبرر في إقراره، مقابل تقليل الشأن إزاء أي تسمية أخرى، التي ستكون أقل شأناً حتما؛ لأن هذه التسمية غير قياسية، وغير علمية، وستفتقد إلى الضبط النقدي الذي ينبغي أن يمتاز به النقد الأكاديمي، على الرغم من أن هذا النقد � بحكم انضباطيته ومدرسيته � هو أقل حساسية في التعاطي مع مستويات النص، ومع كشوفاته، إذ ينبغي للناقد أن يكون أكثر حرية وأكثر خبرة، وأكثر مغامرة في النظر إلى حمولات الن? النسقية المضمرة والظاهرة، في وقت يجد الناقد المهجوس بالمركزية الأكاديمية � الاّ باستثناءات قليلة جداً- ضيقاً في ممارسة تلك الحرية، وفي النفور خارج معطى ما يفرضه الدرس، وخارج موجهات اللاوعي التي تحكم عادة الخصوصية التي تكتب بها الرسائل، أو الأطروحات الجامعية، التي تحاصر بمحدودية هامش الاجتهاد، وضواغط التوافر على الجانب النظري والجانب العملي، وكذلك في الشواهد والمرجعيات تحت إيهام حيازة ما يسمى بالإسناد العلمي للرسالة والأطروحة.
قد لا يكون هذا حكماً على طبيعة ما يكتب من نقد لنقاد معروفين وفاعلين من المؤسسة الجامعية، لكنه أيضاً ينبغي ألا يكون أيضاً دافعاً لاصطناع أطر وسياقات عمل ضاغطة ومتعالية لهذه التوصيفات، ودونما وجود أي تغطية علمية لها، ولا حتى أرضية تجعل هذه التسمية أو تلك جائزة للاستعمال في النظام النقدي وفي مشاغله المفتوحة.
إن إعادة النظر بتسويق المناهج وإطلاقها للاستعمال يحتاج دائماً للمراجعة، ولخلق فضاء تفاعلي يمكن أن يعزز العلاقة بين المؤسسة الأكاديمية والمزاج الثقافي العام، وبما يجعل الضبط العلمي للمؤسسة فاعلاً في تأهيل العقل النقدي لأن يكون أكثر فاعلية وعلمية ودربة في معالجة المادة النصوصية، وبعيداً عن الاستئثار بخصوصية الدرس وشروطه التعليمية وتحجيمه؛ لأن يكون صندوقاً مقفلاً، وأن يجعل من صاحبه مالكاً لشفراته السرية التي تضعه في مستوى المساوم والضاغط والعراب.
 
 
نصوص
 
 
سعد محمد عبود
 
ما عادت ستائري
تسكنُ خلف النوافذ
وهذه حقائب أسفاري
تدون رحلتي القادمة..
 
**
 
من يرسم
لوجهي ملامحهُ؟
من يكشفُ أسراري
في جرار تعتقت بالصمت؟
من يشتهي عناقي
على مأدبة العشق الصوفي
سواكِ؟
**
مات الحب
شيعهُ الظل،
يتشظى عبثاً قلبي
ويناجي الليلُ وحشتهُ
يوصد بوابات الذكرى
كلما اشتقتُ اليكِ..
ص7

محنة النازحين.. توحدنا
د.محمود القبطان
مازالت محنة النازحين والذين يربو عددهم على الثلاثة ملايين تراوح في مكانها,حيث يفتقرون الى ابسط متطلبات الحياة, فلا السكن ولا الطعام ولا المياه الصالحة للشرب متوفرة ولو بالمستوى الادنى في حين دخلت المافيات على الخط وتفشى الفساد هنا ايضا.ولكن الاخطر هو تفشي الامراض والتي كانت تُعدّ منقرضة في العراق مثل حبة بغداد(اللشمنياسيز) والتي بدأت تظهر في مخيمات النازحين ,ناهيك عن باقي الامراض المعدية مثل الكوليرا والتهاب الكبد الفيروسي وغيرها.ولكن من اين دخل الفساد حتى في ظل هذه الكارثة الانسانية ومن هم الذيم يقتطعون 30بالمئة من المنحة الممنوحة من الدولة ان وصلت الى النازحين وما هي الاجراءات التي تطال هذه العناصر المجرمة والتي تعيش على مأسي شعبنا؟
لهذا اجتمعت بعض القوى السياسية والشبابية والمدنية لتطلق حملة ,مبادرة غير حكومية, لاغاثة النازحين بكل الوسائل والطرق الممكنة وسوف تستمر هذه الحملة مادام هناك نازحون في المدن العراقية.ومعلوم ان معظم محافظات العراق استقبلت النازحين من المناطق التي دنستها العناصر الهمجية الارهابية من عناصر داعش المجرمة والتي وصل اجرامها الى ابعاد لم تألفها الانسانية منذ قرون في حرق البشر وهم احياء عقابا لعدم الرضوخ لهم ومبايعتهم, فقد ذهب ضحية هذا الارهاب الاعمى الابرياء من خيرة رجال ونساء وشباب عراقنا الحبيب في المناطق التي احتلتها داعش الارهابية, وتعرضت الشابات الى الاغتصاب والسبي والقتل بدم بارد ودمر التأريخ متمثلا بالمناطق الاثرية والمساجد والجوامع والحسينيات والكنائس واحرقت المكتبات بسبب جهلهم للعلم. سوف تستمر الحملة والزيارات للمناطق  التي يتواجد فيها النازحون, وتقديم كافة اشكال العون النفسي والطبي والمادي لهم,حيث يعاني الاطفال والطلبة مشاكل جمة في فصل البرد الحالي في مقدمتها الامراض  وحدوث حالات وفاة غير قليلة بينهم وعدم توفر وسائل النقل للمدارس والكليات ان قُبلوا في احداها.
ليس خافيا على أحد ان محنة النازحين لم تأتِ من فراغ وانما نتيجة الصراعات السياسية والمحاصصاتية المقيتة والتي جعلت الاجواء مهيأة للارهاب الداعشي لاحتلال ثلث مناطق العراق وانتشاره اخطبوطيا وسرطانيا في المناطق المنكوبة لتتوقف الحياة حيث تدار تلك المدن بشريعة داعش والتي لا تمت الى دين معين بصلة ولتتراجع الحياة في كل جوانبها الى العصور ما قبل الوسطى في حياة بدائية تدار من قبل جماعات لا علاقة لها بالحياة المتحضرة وقد اجتمعوا من كافة انحاء العالم تحت هدف واحد هو ابادة البشر والشجر وتدمير تأريخ الحجر.
كما سوف تتضمن هذه الحملة فعاليات اخرى عديدة منها تظاهرات في مدن عديدة داخل وخارج الوطن دعما للنازحين واحتجاجا لبطأ الاجراءات الحكومية للتخفيف من معاناتهم. وهي دعوة للجميع للاشتراك في هذه الفعاليات والتظاهرات التضامنية اضافة الى تعريف العالم بهذه الكارثة الانسانية والتي لم يول العالم المتمدن اهتماما كبيرا كما في حالات عدة سابقة في العالم. وعلى القائمين على هذه الفعاليات ارسال الرسائل الى المحافل الدولية للتعريف بمعاناة النازحين فمهما قدمت الحكومة العراقية من مساعدات وعلى بطأها فسوف لن تلبي الغرض المنشود اضافة الى الوضع الامني الذي يشهده العراق الان وملابساته ناهيك ان العراق لم يمر بأزمة نازحين كهذه التي يمر بها الان.
ليكن شعارنا محنة النازحين  هي السبيل لوحدتنا ومن اجل تقديم كافة المساعدات الممكنة للتخفيف من معاناتهم .
22-2-2015
 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الوحدة الوطنية والطائفية
نقيضان لا يلتقيان
 
اد. حاكم محسن محمد الربيعي
الوحدة الوطنية هي تآلف جميع مكونات الشعب في بلد ما على اساس الهوية الوطنية وبالتالي الجميع يعيش في وئام وانسجام وتزاوج بين كل المكونات الوطنية وقد ادى ذلك ويؤدي الى الامن والامان وحرية التنقل والحركة النشطة في مختلف المجالات كالنشاط الثقافي والعلمي وايضا النشاط التجاري من حيث التبادل  السلعي واستثمار فرص العمل عندما تكون هناك حاجة في منطقة  وتوفرها في اخرى وهكذا هو الحال في مختلف دول العالم ومن هذه الدول ماليزيا التي تتعدد فيها القوميات والاديان فإضافة  الى الملا و يه  فيها قوميات هندية وصينية والبنجابية  وهؤلاء يقولون نحن بنجاب لسنا هنود اي انهم يعتزون  بقو ميتهم البنجابية نسبة الى اقليم البنجاب المقسم بعد الانتداب البريطاني بين الهند والباكستان على اساس الديانة السيخية للجزء الهندي والمسلمين للجزء الباكستاني، وبغض النظر عن هذه الاصول هم يعتزون بكونهم من البنجاب كقومية، اما الديانات في ماليزيا فان اكثرها  سيخية بوذية اسلامية مسيحية وهناك من هم بلا دين،  لكن الجميع يتعامل على اساس الهوية الوطنية هي الهوية الملا و ية وهكذا تعيش اغلب دول العالم كبريطانيا وفرنسا واستراليا وحتى في الولايات المتحدة .وهكذا عاش العراقيون على مر السنين متآخين في مهماتهم عسكريا ومدنيا لا يعرف احدهم قومية او دين الاخر، وبالمقابل يرى الجميع ماذا عملت الطائفية وفي العراق تحديدا والتي عمل على صنعها المحتل الذي لا تهمه سوى مصالحه وعمد الى تأجيج الطائفية وسخر البعض لهذه المهمة من الداخل والخارج واصبح العراقيون يعانون من هذه المشكلة على اكثر من عشر سنوات بدءاً من سنة 2005 باعتبار ان  سنتي 2003 و2004 مرتا دون ان يعرف احد شيئاً عن الطائفية او يتعامل بها وكان بإمكان اي مواطن التنقل في مختلف المدن العراقية دون ان يكون للخوف مكان في قاموسه الا ان من عمل بالطائفية وتمكن من السلطة لجأ الى نهج  الطائفية المقيتة لاستخدامها في استمالة المواطن البسيط بحجة حماية المذهب وكان المذهب  يواجه غزواً ثقافياً ،وهناك الكثير من الناس البسطاء من يصدق هذه المعزوفة  المشروخة وفعلا عملوا عليها وتمكنوا من استثمارها والقفز على مقاعد قيادية ٍفي الدولة ليست من استحقاقهم وهم  ايضا ليسوا اهلا لتوليها ، ويتضح ذلك من مرور اكثر من اثني عشر عاما دون  ان تكون هناك مخرجات واضحة للعملية السياسية  في المجالات السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية بل في كل المجالات ، كل شيء في تراجع ويعود ذلك الى الصراعات الطائفية والقومية ايضا وقد ادى ذلك الى ضياع وهدر المال العام  وشيوع ظاهرة الفساد واستشرائه كوحش كاسر يصعب الوقوف بوجهه ،والسبب واضح للجميع هو تورط الغالبية بظاهرة الفساد وبالتالي  لا  احد  يستطيع اثارة ملف فساد على متورط لان المقابل سيفتح ملف  فساد عليه وهذه هي الكارثة الكبرى اي لا علاج للفساد الا باستبدال الفاسدين ومحاسبتهم وفقا للقانون وبالتالي نحن بحاجة الى سيادة القانون بقوة  لان القانون يهدف لحماية مصالح الشعب ومصالح  الشعب اهم من اي مصالح فردية او فئوية ، وبالتالي فان  المهمة الاساسية هي نبذ الطائفية  والمحاصصة التي اوصلت البلد الى ما هو عليه ، وبالتأكيد لو كانت الوحدة الوطنية بمستوى القوة والصلابة لما استطاعت الجماعات الارهابية النيل من مدننا العزيزة فالى التوحد والتماسك الوطني على اساس الهوية الوطنية العراقية .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لا.. للتفاؤل الساذج
غريب دوحي
منذ ان دنس الغزاة الجدد أرض الرافدين في حزيران 2014 والعراق يعيش حالة أستثنائية لم يمر بها إلا خلال وبعد فترات الاحتلال الأجنبي المتعددة التي مرت به عبر تاريخه الطويل.
صحيح أن القوات العراقية الباسلة متمثلة بقوات الجيش والشرطة والحشد الشعبي أستطاعت تحقيق انتصارات كبيرة تم من خلالها تحرير مدن ومناطق استراتيجية مهمة كان العدو الداعشي يعول عليها في عملياته العسكرية وأعماله الأرهابية كآمرلي وجرف النصر وأخرى في تكريت وديالى والأنبار إلا أن قواتنا المسلحة يجب أن لا تركن إلى الأسترخاء والغفلة والتفاؤل الساذج المفرط حيث يستحيل المقاتل العراقي إلى مقاتل رخو يغفو على أحلام لم تتحقق بعد فالنصر على العدو لم يعد نصراً كاملاً بعد وما تحقق إنجازه ما هو إلا جزء يسير من معركة شرسة مع عدو شرس لا يقيم وزناً لكل القيم والحضارات وتعاليم الدين.
فداعش لاتزال قوة فاعلة وتمتلك كل الإمكانات المادية والأسلحة المتنوعة والمناورة العسكرية، ولا يعني إنسحاب فلولها من بعض المناطق. أنها هزمت نهائياً من الميدان وان قواتنا قد انتصرت عليها انتصاراً كاملاً ومؤزراً. فقد تميزت هذه العصابات بإمكانية إعادة تنظيم صفوفها وبإمكانها أيضاً مباغتة قواتنا بهجمات جديدة قد تستعيد بها المدن التي تم تحريرها، خاصة تلك المناطق التي لاتزال محاصرة من قبلهم ولاتزال أوضاعها غير مستقرة بعد. ولم يتم إلى اليوم السماح بعودة أهاليها إلى بيوتهم مثل جلولاء والسعدية؛ بسبب عدم التنسيق بين الحكومة الاتحادية وقوات البيشمركة التي ساهمت في تحرر هذه المدن كما أن الأخبار التي وردت أخيراً من بعض مدن ديالى المحررة تفيد بأن ميليشيات قامت بتهديم بيوت المواطنين وإحراق أخرى وهدم المساجد، كما حصل في قرية (شيروين) تحت ذريعة ان أهلها متواطئين مع داعش. ان عقلية تهديم البيوت هي عقلية بعثية لا تتوجب العودة إليها لكونها وسيلة تخريب لا تقريب. كما أن ما حدث في قرية (بروانه) في ديالى مؤشر آخر على فداحة الأخطاء التي ترتكب أثناء وبعد العمليات العسكرية، فقد ذكر بأن ميلشيات قامت بإعدام عشرات المواطنين من هذه القرية بعد تحريرها لكونهم ينتمون إلى فئة معينة أنتقاماً منهم.
إن عقلية الثأر والأنتقام يجب ان تغادر ساحة المعركة لأن العدو لا يفرق بين هذا أو ذاك فليس مقبولاً ان يقتل مواطن أو يهدم بيت من قبل قوة تقول بانها تريد تحرير الارض من داعش والتي ينبغي ان تحافظ على وحدة الوطن أرضاً وشعباً.
إن ما قامت به عصابات داعش من خرق أمني لمحافظة كركوك واعتلاء قناصيها لمبنى (فندق قصر كركوك) هو بمثابة ناقوس خطر ينذر بما (ستبدي به الأيام ما كنت جاهلاً) على حد قول طرفة بن العبد.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مصالحة وطنية.. أم مناطحة جديدة
حسن مظلوم
منذ اكثر من عشر سنوات  ونحن نسمع بالمصالحة الوطنية وما ان نفرح بها كشعب  محب للتآخي    والسلام والتعايش السلمي حتى نجد انفسنا بعد حين في مستنقع أعمق وهنا نتساءل كمواطنين بسطاء لا طموح لدينا غير الرغيف والأمان.. من يتصالح مع من؟ وهل هو تصالح مواطنين اي تصالح     المواطن مع الآخر وقد كنا  ولم نزل شعباً موحداً منسجماً ومتصاهراً منذ عقود من الزمن وليس هناك اي شرخ بين اطياف المجتمع؟ أم انه تصالح  أطراف القوى السياسية الدينية  الطائفية قادة ما يسمى بالعملية السياسية؟ هذه العملية التي اصبحت متشابكة ومعقدة جدا وقد استعصى على حكمائها «الدكاترة والممرضين» استئصال ورمها الخبيث إلا وهو سرطان الطائفية.
نعود الى سؤالنا هل «الجماعة» ماضون فعلا الى المصالحة الوطنية التي قد تداوي بعض الجراح التي تزداد عمقا يوماً بعد آخر؟ أم الى مناطحة جديدة بعد ان تناطحوا كثيرا ولا زالو يتناطحون ويتقاتلون ويتدافعون على السلطة  والثروة والجاه مما انعكس سلباً على المجتمع وسلوك الفرد فاستفحلت قوى الظلام المتمثلة في داعش فاسقطت وبأسرع من البراق بعض المحافظات فقتلت وهجرت وفجرت آثار وادي الرافدين.
كما باعت في سوق النخاسة شرفنا جميعا حين باعت نسائنا العراقيات وقد عرف المواطن العراقي بالشرف والشهامة حتى وان كلفته حياته. ومن الجهة الأخرى استفحلت العصابات الارهابية والاجرامية التي تسمى بمسميات عديدة فارتكبت افظع الجرائم وروعت المواطنين الأبرياء وفي كل الحالات نقلت وسائل الاعلام بعض الأفلام والصور التي يندى لها  جبين الإنسانية وتقشعر لها حتى اجساد البهائم.
من هنا لابد من وخزة ضمير تدفع الجميع الى مراجعة الذات ومعالجة الجوانب السلبية التي أدت الى هذا التدهور السريع بعد ان اعترف الجميع ان هناك خللا فادحاً في العملية السياسية وخرقا لحقوق الانسان لاسيما في المحافظات المنتفضة والمناطق التي تحيط بحزام بغداد مما يستوجب بالفعل لا بالقول تطبيق مبدأ المساواة بين المواطنين في القيمة الانسانية بغض النظر عن كافة الانحدارات الاخرى مع تجسيد العلاقة الطيبة مع الجميع من أجل انماء الشعور الوطني المؤدي الى الوحدة الوطنية وعدم الانجرار وراء المخطط الأقليمي الرامي الى تمزيق وحدة الشعب بحجج واهية في مقدمتها الدفاع  عن المذهب وحاشا المذاهب من تكفير الانسان  لأخيه الانسان او الاعتداء   على كرامته وقد اثبتت التجارب ان هناك منهجاً مكرساً لتجهيل المجتمع والعودة به الى كهوف الظلام بعد ان وجدوا من داخل البيت داعماً اساسيا لهذا التجهيل والمطلوب الان تجريم الطائفية واضعاف منابرها لتتلاشى بالتدريج والضرب بيد من حديد كل المفسدين الذين استباحوا الدم والمال معا. فهل هناك من يرعوي؟ وهل «الجماعة»  ماضون فعلا نحو مصالحة وطنية أم  الى مناطحة جديدة تسقط  فيها مدن جديدة ويذهب ضحيتها أبرياء جدد؟
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
معاول داعش
حازم الجعفري
عقب احتلال داعش للموصل يوم 9/6/ 2014 ارتكبت تلك العصابات الاجرامية افعالا يندى لها جبين البشرية ووقف العالم الحر مذهولا امام تلك الجرائم البشعة وكان اول عمل ارهابي قام به اولئك المجرمون تهجير مكون مهم من ابناء الموصل الاصلاء الا وهم المسيحيون واستولى على املاكهم وصادرها وضمها الى املاك (دولتهم ) الاسلامية كونها تعود الى ما اعتبرهم من النصارى حيث قام بكتابة حرف (ن ) على جدران تلك الاملاك وقد سبق احتلاله للموصل اجتياحه قضاء سنجار حيث ارتكب فيها مجازر مروعة استهدفت  الايزيدين من شباب ورجال فيما قام بسبي نسائهم وبيعها في سوق النخاسة باثمان بخسة  وخلال الفترة التي تلت احتلاله الموصل قامت عصابات داعش الهمجية بحملات اعدام مروعة للعديد من ابناء الوصل بحجج شتى وقد شملت تلك الاعدامات شرائح المثقفين والاطباء والمحامين والنساء وبعدها قامت تلك العصابات بتدمير الجوامع والكنائس ومراقد الانبياء  بعد ان نهبت محتوياتها وبيعها في الاسواق العالمية وكذلك قيامها قبل ايام بحرق مكتبة الموصل المركزية التي تضم الكثير من عيون الكتب التاريخية النفيسة والتي تعتبر الوحيدة في العالم وبعد ان قام هؤلاء الوحوش باستهداف حاضر الموصل  توجهت نحو تاريخ الموصل وحضارتها الثرّة والتي اغنت التاريخ الانساني بتلك الشواهد من امثال الثيران المجنحة والتماثيل الرائعة لملوكها  واخيرا ظهور ذلك الفيديو المؤلم الذي بثه الوحوش وهم يحطمون تلك الاثار النفيسة في متحف الموصل والذي اصاب العراقيين والعالم المتحضر بصدمة نفسية مؤلمة وكان كل معول يضرب تلك الاثار والتماثيل بمثابة ضربة تقع على رأس كل انسان متحضر وهو يرى ارثه الحضاري وهو يكسر ويهشم بواسطة اناس لايحملون من صفات الانسانية الا اجسامهم ولحاهم القذرة وعليه يجب على كل صاحب  فكر نيّر ان يقف بوجه اولئك الوحوش الهمج وفكرهم الظلامي الاسود وان ترتفع كل الاصوات منددة بذلك العمل الهمجي وبالمقابل يتوجب على العراقيين ان يوحدوا صفوفهم ويعدوا العدة لاخراج هؤلاء الوحوش من ارض العراق وتحرير مدنهم باسرع وقت حتى لايعطيهم الوقت لارتكاب المزيد من تلك الجرائم
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المحاصصة السياسية القاتلة!
عادل الزيادي
لقد سئم شعبنا من كثرة التصريحات العلنية وامام شاشات التلفاز والفضائيات بشأن رفض ولعن  مبدا المحاصصات الطائفية والسياسية حتى اصبح البعض يتمشدق بها وكانها فاتحة الكلام في كل حديث يؤطر باطار وطني , ولانهم قد عرفوا بحق  ان شعبنا قد اكتوى وابتلى بنار الطائفية والصراعات السياسية وتغييب المصالح الوطنية لحساب نزاعات ثأرية ومصالح ذاتية باتوا يلوذون خجلا مما يحملون في دواخلهم ... ومع هذه الصور وتلك  يطل علينا احد مسؤولي مجلس محافظة بغداد وعلى احدى القنوات الفضائية ويصرح بعدما شتم ولعن المحاصصات الطائفية والسياسية وشرورها.. يعود ليقول: ان مسؤولية تعيين امين عاصمة بغداد هي من حصة الكتل الكبرى في المجلس" ويعني كتلتي المواطن والاحرار، اهكذا يتحدث المسؤول الذي يحرص على بناء بلده ام يتجاوز على مشاعر شعبه؟ ونحن نسأله: الم تلعن وتبغض المحاصصات يا حضرة المسؤول قبل دقائق, فلماذا عدت اليها من باب اخر؟ ولماذا يجرى اقصاء الكفاءات والخبرات ممن هم خارج الكتل الكبرى، حسب تسميتك؟ ولماذا الطلاق معها وعدم منحها الفرصة لبناء هذا الوطن والاحتكام الى كفاءاتهم وقدراتهم ,,اليس الاجدى بنا ان ننفتح ونحتضن هذه القدرات بدلا من تجاهلها واهمالها، كما واننا قد عشنا مرارة هذه التجارب فلماذا التمسك بها دون الالتفات الى مصالح وطننا ...فعندما اختيرت الست ذكرى علوش المهندسة المدنية والمرشحة الى منصب امين العاصمة جرى الاستنفار وفتح الملفات واحيانا  التحذير وكل هذا لغرض العدول عن قرار الترشيح الذي لم يرق للبعض لا سيما الذين شتموا المحاصصات.. ومن نافذة اخرى في ذات البرنامج يطل مسؤول آخر يحذر المرشحة ( من ان امانة العاصمة فيها الكثير من الفساد والتجاوزات والصراعات ويصعب حلها او تجاوزها ) وينصح المرشحة ان تكون بمنآى عنها. ما هكذا يا سادتي تدار المسؤوليات والمناصب فتغييب اية كفاءة  خارج القوى المتنفذة، يعني تغييباً لمصلحة الوطن وارغامها على البقاء في الظل، وان عدم استثمار طاقاتها يعني البقاء في خط المراوحة ولا تقدم الى الامام , ونحن نقول ان وطننا بحاجة ماسة الى اية كفاءة او خبرة تهدف الى البناء لا ان نبقى اسرى  للمحاصصات السياسية التي اضرتنا كثيرا ومازلنا نعاني من وطأتها فلماذا لا نغادرها؟ وهل تجارب الدول الاخرى في البناء قامت على اسس المحاصصات ام احتضان الخبرات؟ ان الاصرار على التعامل بهذا الاسلوب سيقود البلد الى مآس لا تحمد عقباها ونحن نعتقد ان الفرصة ما تزال سانحة لوضع الامور في نصابها الصحيح وان لانقتل الكفاءات او نجعلها تفكر بالهجرة الى خارج الوطن وبهذا سنكون جميعنا قد خسرنا الكثير الكثير وعلينا الاتعاظ من تجارب الاخرين وتوفير الفرص للبناء لاللاستئثار بالمناصب على حساب وطننا.                                         
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الخط الاحمــر 
عاصي دالي
انّ ظهور علامات العجز في الدول الثرية كالعراق حين تبلغ موازنتهُ 150 مليار دولا ر  وانّ احتياطي النفط 112 مليار برميل ويعد ذلك ثاني اكبر خزان نفطي بعد السعودية وتشير التقارير ان في العراق 74 حقلاً لم يستغل منها إلا 15 حقلاً فقط  ومعدّلْ الدخل الوطني 90 مليار دولار حسب تقرير الامم المتحدة لعام 2014 وتتجه ميزانيته في هذا العام الى ميزانية تقشفية فلابد من وجود خلل كبير في رسم سياسته الاقتصادية في السنوات الماضية بسبب نظامه السياسي المبني على المحاصصة الطائفية ( شيلني وشيلك ) والتي لم يتخلص منها رغم نقدها من قبل الكثيرمن السياسين المتواجدين في العملية السياسية
وتعاني نسبة كبيرة جداً من العراقيين حالة (الإفقار) التي فرضت عليها بسبب السياسات الخاطئة التي أدت إلى انعدام العدالة في توزيع الموارد والثروات التي يزخر بها هذا البلد وتتحمل الطبقة الفقيرة وأصحاب الدخل المحدود تبعات وتداعيات الخلل في الواقع الاقتصادي الذي لم يكن لهم أي دور في صناعة متغيراته وتراجعه وانما هـم الأكثر تضرراً من خلال زيادة نسبة التضخم وارتفاع الأسعار، ويعلم الجميع كيف تم استنزاف وتبديد الموارد المالية الهائلة للبلد عن طريق الفساد المالي والإداري وتبعاته ونرى بين فترة واخرى ولمكاسب سياسية تتعالى أصوات السياسين حد القرف وهي تصرخ بأن الفقراء خط احمر ونقول ايها السادة أين انتم مــن
1 ــ البطاقة التموينية التي تخص الفقراء والتي تقلصت من 12 مادة الى واحدة او اثنين في أحسن الاحوال
2 ــ رواتب الموظفين لشركات التمويل الذاتي التي لم يحصلوا عليها لعدة أشهر
3 ــ رواتب الموظفين من الدرجات الدنيا وهي حقوق مكتسبة ولم تصرف لهم
4 ــ قانون التقاعد الذي لم ينصف المتقاعدين الذين يعانون شظف العيش
5 ــ اين انتم من فقراء الفلاحين الذين يعانون الفقر المدقع بسبب اهمال القطاع الزراعي

ص8

نظرة تحليلية نقدية في مشروع قانون الأحزاب
عبد الأمير شمخي الشلاه
في البدء ..لابد من الإشارة الى بديهة تقول :انه من دون وجود أحزاب سياسية لايمكن قيام نظام ديمقراطي  ، حيث يعتبر الحزب السياسي قناة الرأي العام ، فالوحدات السياسية المكونة للمجتمع الحديث هي الأحزاب السياسية والتي تمثل قطاعات مختلفة ، مصالح مختلفة أيضا، فالحزب يعمل على صياغة البرامج السياسية التي ينبغي أن تكون قابلة للتنفيذ إذا كان الحزب والأحزاب المؤتلفة معه في السلطة ، كما يوجه الانتقاد ويطرح سياسات بديلة إذا كان في المعارضة.
�  فالحزب إذن مكون ضروري في الدولة الديمقراطية, فهو يساعد على بلورة الآراء والأفكار وصياغتها للتعبير عن الإرادة السياسية للمجتمع.- والحزب, جزء من كل, والكل هنا تعددي, وكلمة الحزب بحكم اللفظ ترتبط بمفهوم الجزء, ولكن بالرغم من أن الحزب يمثل فقط جزءا من كل إلا أن هذا الجزء يجب أن يسلك مسلكا غير جزئي إزاء الكل, أي يتصرف كجزء ذي ارتباط بالكل.
� لذا يتوجب على الحزب المعني أن تكون المواطنة وحدة بنائه والديمقراطية أساسا في منهاجه وفي حياته الداخلية وان يحتكم لآلياتها والتزاماتها قولا وفعلا. وهذا التحليل يتناقض مع نظام الحزب الواحد لان النظام التعددي يتكون من أكثر من وحدة وهذا لا ينطبق على الحزب الواحد.
�  والأحزاب تعتبر من المؤسسات الديمقراطية المعاصرة, من بين ابرز ملامح نشاطها تحديد بيئة التنافس الانتخابي, والناخبون يصوتون في الأغلب لقوائم الأحزاب وليس للأشخاص.
� إن العمل الحزبي الصحيح يعد من انضج أنماط العمل المجتمعي تأثيرا في مسار الدولة ولا توجد تجربة ديمقراطية راسخة في العالم بدون وجود حقيقي وفاعل للأحزاب.
� فالديمقراطية الحقيقية لا تبنى بدون تعددية سياسية بشقيها التعددية الحزبية وتعددية الرأي, تكون منتظمة ومنظمة بقانون, ومن دونه فان التعددية الحزبية تصبح وجوداً فوضوياً تولد انغلاقا حزبياً ضيقاً له مردوداته السلبية على الدولة والمجتمع.
� إن تشريع قانون ديمقراطي للأحزاب يدخل في سياق تطور السلطة والدولة ويعتبر الإطار القانوني الذي تعتمده الدولة لتنظيم الحياة السياسية والحزبية, وان الوحدات السياسية وفي مقدمتها الأحزاب تتطور عندما تتبنى الثقافة المدنية في إدارة السلطة والدولة.
� والتطور السياسي بهذا المعنى, حركة تاريخية تراكمية متصاعدة أنتجت الدولة الحديثة.
 
ملاحظات عامة على مشروع القانون
 
� من المآخذ الرئيسية على المشروع, اعتماده لمواد سالبة للحرية, فمن اجل أن تكون البداية صحيحة لابد من مغادرة أخطاء الماضي حين جعلت إجازة الأحزاب وتنظيم عملها مرتبطا بوزارة الداخلية في كل العهود السابقة, فلا بد للمشرعين وهم يؤسسون لنظام ديمقراطي أن يلتفتوا إلى إن الضرورة القصوى تقتضي أن تكون جهة تسجيل الأحزاب السياسية بعهدة مؤسسة مستقلة خارج السلطة التنفيذية سواءً كانت الداخلية أو العدل, يقودها تكنوقراط متمرسون ومهنيون ولا يخضعون في عملهم واجتهاداتهم وقراراتهم إلا لنص وروح القانون.
� عند ذلك تكون الأحزاب السياسية في مأمن من التجاوز عليها من أية سلطة كانت.
� وان يكون تمويل الأحزاب من ميزانية الدولة عادلا ومنصفا لجميع الأحزاب من دون استثناء أو تمييز.
� وان يتمتع إعلام الحزب السياسي بالحرية التامة بما يتيح له نشر برامجه السياسية بين الجمهور, كما للحزب السياسي الاستفادة القصوى وبفرص متكافئة من وسائل الإعلام الأخرى وإعلام الدولة بشكل خاص.
� وتقليص العقوبات السالبة للحرية التي تقيد عمل الأحزاب السياسية إلى حده الأدنى والتركيز على فرض الغرامات المالية لضمان عدم ترهيب من له رغبة بممارسة العمل الحزبي, عدا الحالات الشديدة وبما يتناسب مع حقوق الإنسان المبرمة في الدستور والمواثيق الدولية.
� تجاوز الإطالة واختصار نص المشروع وإزالة التناقض في بعض مواده, والتي سنتعرض لها بشيء من التفصيل خاصة المواد الإشكالية السالبة للحرية.
� لا بد لي من الإشارة هنا إلى أن كل الانتخابات السابقة جرت من دون أي تشريع وطني يؤطر العمل الحزبي اللهم إلا مراسيم سلطة الائتلاف المعتمدة لحد الآن.
� كما تقتضي الإشارة أيضا إلى أن قانون الأحزاب استحقاق دستوري وقد تأخر كثيرا  وظل مشروع قانون الأحزاب حبيساً في إدراج مكاتب مجلس النواب حتى نهاية الدورة الانتخابية السابقة.
� وأنا أدون ملاحظاتي واقتراحاتي بشأن مشروع الأحزاب ,لابد لي من القول : إن ( دائرة شؤون الأحزاب  ومحكمة القضاء الإداري  ومواد العقوبات  تشكل أهم المحاور التي سأتناولها في هذه الورقة مستفيدا ومتعضا من التجارب المريرة العراقية السابقة.
� وهنا استوقفتني موضوعة تأسيس الحزب السياسي في القانون التونسي (بعد حصول الموافقة على التأسيس من قبل الوزير الأول (رئيس الوزراء) المخول قانونا لإجازة الأحزاب يكتفي الحزب المجاز ب( الإشعار) بتأسيسه ومزاولة نشاطه وفق قوانين البلاد.
� فيما تأتي إشكالية (محكمة القضاء الإداري) التي يتعارض تشكيلها مع المادة (9) من الدستور التي تنص على (يمارس مجلس  القضاء الأعلى) الصلاحيات الاتية:
اولا: (إدارة شؤون القضاء والإشراف على القضاء الاتحادي, فكما هو معلوم فان محكمة القضاء الإداري لم تكن ضمن القضاء الاتحادي,لارتباطها بالسلطة التنفيذية , والدستور لايقر المحاكم خارج السلطة القضائية, لذا فالصيغة (القانونية تقضي بأن تتم متابعة الأحزاب السياسية المجازة من خلال سياقات العمل في المحاكم العراقية � كمحكمة البداءة او محكمة الجزاء وقانوني المرافعات المدنية وأصول المحاكمات الجزائية حسب طبيعة القضية المعروضة.
 
ملاحظات نقدية لعدد من مواد مشروع القانون
 
سأستعرض عدداً من المواد الإشكالية في مشروع قانون الأحزاب مقترحاً بعض التعديلات والملاحظات, مستمزجاً آراء عدد من المتخصصين من الكتاب الذين تعرضوا لهذا المشروع بالنقد والتحليل:
� المادة (7) الفصل الثاني / ما المقصود بـ (الأحزاب السابقة) التي وردت في نهاية المادة / النص بحاجة إلى توضيح عبارة (الأحزاب السابقة) توضيحاً لا يحتمل التأويل. المقترح / حذف كلمتي الأحزاب السابقة, واستبدالها بـ(الأحزاب التي سبقته في التسجيل).
� المادة (8) ثانيا/ الفصل الثالث: " تميز برنامج الحزب في تحقيق إغراضه تميزاً واضحاً عن برامج الأحزاب الأخرى".- لكل حزب سياسي برنامجه الخاص يتميز قليلا أو كثيراً, يتفق أو يختلف مع برامج الأحزاب الأخرى, ذلك شأن خاص بالحزب, وسيكون الشعب الذي يعمل الحزب في صفوفه حكما عدلا على صحة البرامج والشعارات من عدمها من الأفضل أن تترك هذه الفقرة إلى الحزب نفسه لما يتمتع به من استقلالية وباعتباره شخصية معنوية وقانونية.
� المادة (8) ثالثاً: " أن لا يكون تأسيس الحزب أو عمله متخذا شكل التنظيمات العسكرية أو شبه العسكرية, كما لا يجوز الارتباط بأية قوة مسلحة". المقترح/ إضافة (داخلية أو خارجية ) إلى آخر النص قطعاً لتفسير سلبي مستقبلي.
� المادة (11) أولا/: اشترطت هذه المادة نصاً غريباً غير مألوف في قوانين الأحزاب في المنطقة والعالم, النص يقول : " يقدم طلب التأسيس تحريريا إلى رئيس محكمة القضاء الإداري في بغداد مرفق معه قائمة بأسماء عدد لا يقل عن (2000) ألفي عضو مؤسس مقيمين في (6) ست محافظات عراقية, على أن لا يقل العدد عن (100) مائة في كل محافظة من هذه المحافظات".
السؤال: لماذا هذا الإلزام ؟ إلا ينبغي � إذا كنا نريد عراقاً موحداً � أن يكون العراق كله ساحة رحبة للعمل السياسي والحزبي ؟ فلا داعي إذن لذكر (6) ست محافظات التي يفهم منها توجهات أخرى, ويكتفي بالعدد المقرر للأعضاء المؤسسين من دون شرط المحافظات الست.
� وفي اقتراح ثانٍ اقل شأناً : (( تخفيض عدد المؤسسين في المحافظات إلى (50) خمسين مثلا لتتاح فرص اكبر للعمل الحزبي والسياسي)).
� علماً إن معظم الأحزاب العاملة في الساحة السياسية � إن لم نقل كلها � قادرة على تهيئة هذا العدد أو أكثر, إلا أن الاعتراض هنا على ضخامة العدد وشروطه, وما يحتمل أن يتخذ صيغة مناطقية أو طائفية.
�  المادة (12) أولا/ الفصل الرابع : يحال طلب التأسيس من قبل رئيس المحكمة لاستحصال رسم التسجيل وقدره (10000000) عشرة ملايين دينار وتأشيره في سجل المحكمة. السؤال : ألا يبدو هذا الرقم مبالغا فيه, علماً إن رسم إقامة أية دعوى مهما بلغت اهميتها لا تتجاوز (250000) دينار.
� المادة (12) ثالثاً: " تنظر المحكمة في الطلب (طلب التأسيس) في جلسة علنية, إلا إذا قررت أن تكون الجلسة سرية, إذا كان ذلك ضرورياً مراعاةً للمصلحة العامة والنظام العام والآداب العامة وبقرار من رئيسها".
� لا داعي لعقد جلسة سرية, فالأمر يتعلق بطلب تأسيس حزب, فإذا كان مستوفياً لشروط التأسيس بوثائق معلنة, فلا علاقة لذلك بالمصلحة العامة والنظام العام والآداب العامة. المقترح/ الاكتفاء بالنص الأول الذي يشير إلى الجلسة العلنية " تنظر المحكمة في الطلب في جلسة علنية".
� المادة (14)/ " يكون قرار المحكمة بقبول أو رفض طلب تأسيس الحزب خاضعاً للطعن فيه من كل ذي مصلحة أمام المحكمة الاتحادية خلال (15) يوماً خمسة عشر يوماً من تاريخ نشره".
� هكذا إطلاق في النص, إشكال آخر في مشروع القانون, ذلك انه سيفتح الباب واسعا (لكل ذي مصلحة) أمام المحكمة الاتحادية, وكأن هذا استفتاء عام على شرعية الحزب.
� إقرار هذا النص سيشغل المحكمة الاتحادية في قضايا تفصيلية ستستغرق وقتاً طويلاً، إن سوح القضاء كفيلة بمعالجة مثل هذه الأمور.
� وإذا كان لابد من ذلك فينبغي أن يصاغ النص بشكل محدد لا يترك مجالاً لفوضى تقديم الطعون.
� المادة (18) أولا: "لا يجوز أي تعديل على النظام الأساسي للحزب أو برنامجه السياسي المعتمد استناداً إلى قرارات محكمة القضاء الإداري إلا وفقاً للإجراءات النصوص عليها في هذا القانون".
� أما الفقرة/ ثانياً: فتمثل قضايا إجرائية يجب أن يسلكها الحزب مقدم الطلب.
� نص هذه المادة بفقرتيها لا يعدُّ مقبولاً, ويعتبر إملاء في غير محله فكثير من الأحزاب تعيد النظر في برامجها ونظمها الأساسية تبعاً لتطور الظروف والأحداث المحلية والإقليمية والدولية وسنة قانون التغيير في الحياة.
� هكذا طلب يعني � بكل بساطة إضعاف استقلالية الحزب في اتخاذ القرارات السياسية الداخلية خاصة التي تتيح للحزب التكيف مع التغير العاصف الذي يجتاح العالم � ونحن جزء منه �
� يعد هذا النص تدخلا سافرا سالبا للحرية, وربما يرى الحزب ان يقدم   بياناً واضحاً إلى الرأي العام والى جهة التسجيل, عن التغييرات التي طرأت أو ستطرأ على نظامه الداخلي وبرنامجه السياسي.
� المادة (19) / أولا: تنص على استحداث دائرة تسمى ( دائرة الأحزاب السياسية) ضمن الهيكل التنظيمي لوزارة العدل يرأسها موظف بدرجة مدير عام.... الخ.- إن الطموح المشروع المستنبط من التجارب السلبية المريرة السابقة, أن تخرج جهة تسجيل الأحزاب السياسية من عباءة السلطة التنفيذية لتناط بمؤسسة مستقلة مادياً ومعنوياً, وبكادر وظيفي كفء يضم أشخاصا مشهوداً لهم بالنزاهة والاستقلالية, وهم كثر في بلادنا.
� كأن تسمى: ((المفوضية العليا أو الهيئة المستقلة لشؤون الأحزاب السياسية)) ترتبط بمجلس النواب, ومرجعيتها القضائية المحكمة الاتحادية.
� ذلك سيضمن انسيابية عمل الأحزاب السياسية وكل ما يتعلق بالإجراءات القانونية والتنفيذية ابتداءً وانتهاءً.
� المادة (19)/ ثانياً: احتوت هذه الفقرة (8) ثمان مهمات كبيرة تتضمن المتابعة والتقييم والمطابقة والمالية والتحالفات والطعون وحضور المحاكم وتحريك الشكاوى والدعاوى.
� السؤال: كيف يتسنى لدائرة الأحزاب, وهي دائرة تابعة لوزارة يفترض أن تكون إمكاناتها متواضعة, كيف يتسنى لها أن تتولى شؤون ثمانية ملفات مدرجة في الفقرة / ثانياً من المادة (19)؟
� إن وضع مصير شرعية الأحزاب من عدمها بين (دائرة الأحزاب)و (محكمة القضاء الإداري ) مهمة صعبة التنفيذ عملياً, وان الإجراءات الواردة في هذه المادة معظمها غير مألوفة في قوانين الأحزاب المماثلة في الدول الأخرى.
� وان بعضاً من مهمات جهة التسجيل يمكن أن تقوم بها مؤسسات الدولة الأخرى كل حسب اختصاصها.
�  إن هذه المادة بحاجة إلى مراجعة حقيقية لأنها تتعلق بمصير حزب سياسي له جمهوره وبرامجه ودوره في الحياة السياسية.
� المادة (20) / الفصل الخامس تنص على : "يتمتع الحزب بالشخصية القانونية المعنوية ويمارس نشاطه تبعاً لذلك".
� هذا النص جيد وصيغ بأسلوب متقدم, إلا إن العديد من المواد الأخرى في مشروع هذا القانون, كما اشرنا ونشير إلى ذلك تتعارض مع هذا النص وجل ملاحظاتنا تأتي لرفع كل ما يشوب نص وروح هذه المادة.
� المادة (24)/ ثانياً: اعتبرت رئيس تحرير الصحيفة أو المجلة التي يصدرها الحزب مسؤولا عن كل ما ينشر فيها, في حين إن معظم الصحف والمجلات تعتبر كاتب المقال هو المسؤول الأول عما ورد فيه, خاصة وان تقليداً صحفيا متبعاً يقول: إن الآراء الواردة في المقالات لا تمثل رأي المطبوع إنما تمثل رأي أصحابها, بينما يكون رئيس التحرير مسؤولاً عن المواضع التي تنشر باعتبارها ممثلة لرأي الحزب فقط.إن مثل هذا النص يعتبر مدخلاً لتعطيل المجلة أو الجريدة عن الصدور وهي التي تمثل سياسة الحزب العامة.
�  المادة (25)/أولا: " للحزب الحق في استخدام وسائل الإعلام لبيان وجهة نظره وشرح مبادئه".
� المقترح إضافة كلمة (كافه) بعد وسائل الإعلام.- الفقرة / ثانياً: " تبتعد وسائل الإعلام عن التمييز بين الأحزاب السياسية في استخدام وسائلها لنقل وجهات نظرها للمواطنين".
� المقترح / إضافة ما يأتي : ((والممولة من الدولة خاصة)) بعد وسائل الإعلام، سيكون النص : " تبتعد وسائل الإعلام والممولة من الدولة خاصة " عن التمييز بين الأحزاب السياسية في استخدام وسائلها لنقل وجهات نظرها إلى المواطنين.
� المادة (26)/ أولا: "مراعاة أحكام الدستور واحترام سيادة القانون" جاء هذا النص مطلقا وغير محدد, سيكون من الأفضل وتوخياً للدقة أن يضاف إلى النص ما يأتي : " أثناء ممارسة العمل الحزبي والسياسي".
� الفقرة/ خامساً: " عدم الإخلال بالأمن والنظام العام ونبذ العنف بجميع أشكاله" إذا قلنا أن المشكلة في التفاصيل فعلينا أن نكون دقيقين في صياغتنا وما زلنا نعاني التفسيرات المتضاربة في عدد من النصوص الدستورية فموضوعة النظام العام مفهوم نسبي يتسع نطاقه ويضيق وفق درجة تطور المجتمع وهو مختلف باختلاف الزمان والمكان, فما يعتبر مخالفاً للقانون والنظام العام في العراق هو ليس كذلك في بريطانيا وفرنسا مثلا كما ان الموضع ذاته يختلف من جيل لآخر, لذلك فهو موضوع مختلف على مضمونه وليس له تعريف محدد او متفق عليه.
� ولنأخذ مثلا عن مفهوم عدم الإخلال بالأمن والنظام العام الوارد في الفقرة أعلاه, فمن المعروف إن المادة (38) من الدستور كفلت حرية الاجتماع والتظاهر السلمي, ونص الفقرة / خامساً قد يفسر تفسيراً سلبياً.
� كما كان ذلك في العهود السابقة يتعارض مع المادة الدستورية ومع الفقرة / ثانياً من المادة (22): " للحزب الحق في الاجتماع والتظاهر بالطرق السلمية وفق القانون".
� فما زلنا نعاني التفسيرات المتعارضة في عدد من نصوص الدستور بسبب غموض بعضها أو تحتمل التأويل مما يشكل خرقاً وخروجاً عما أراده المشرع من مقاصد.
� وقد تعتبر القوى الحاكمة التظاهر السلمي عملاً مخلاً بالأمن والنظام العام, أي إن هذه الفقرة الإشكالية خاضعة للتفسير والتأويل والاستخدام المزدوج, وهي ورقة بيد السلطة للضغط على الأحزاب السياسية والحد من حريتها المكفولة دستورياً, إن مثل هذه المواد تعتبر سيفاً ذا حدين فهي مع السلطة يوماً وضد المعارضة الوطنية, وفي حالة تغير المعادلة سلميا عن طريق الانتخابات تنعكس الآية ويشكو الحاكمون الذين أصبحوا معارضة وطنية سوء استخدام هذه المادة.
� المادة (26)/ سادساً: "المحافظة على حيادية الوظيفة العامة والمؤسسات العامة" زيادة في إيضاح مضمون هذا النص, اقترح إضافة الآتي : ((من قبل أعضاء الحزب عند توليهم وظائف عامة ومهمات رسمية)).
�  المادة (26)/ سابعاً تنص على: " عدم جواز تملك الأسلحة والمتفجرات وحيازتها خلافاً للقانون".
� ينبغي أن يكون هذا النص مشدداً وبصيغة أقوى لا تدع مجالاً للتهاون في تطبيقه لأي سبب كان، والنص الصريح على خضوع حاملي الأسلحة والمتفجرات إلى قانون العقوبات، ولا مجال عند تطبيق هذه المادة نصاً وروحاً لأي اتفاق أو مساومة من أي نوع.
�  المادة (26)/ ثامناً تنص على: "تزويد دائرة الأحزاب بنسخة من نظامه الأساسي وبرنامجه السياسي وأسماء الأعضاء المؤسسين والمنتمين, على أن يتم تحديثها حينما يطرأ عليها أي تغيير".
� نص هذه الفقرة يعد إشكاليا بامتياز ! حيث اطلاع        جهة التسجيل على  النظام الأساسي والبرنامج السياسي وأسماء الأعضاء المؤسسين يعد  امراً مشروعا وجرت الإشارة إليه.
� إلا إن السؤال الملح: ما معنى تزويد دائرة الأحزاب بأسماء الأعضاء المنتمين, وطلب تحديثها حينما يطرأ عليها أي تغيير؟
� وماذا تبقى من استقلالية الحزب, وهي الشخصية القانونية المعنوية, ثم ألا يخشى أن يستعمل هذا النص استعمالاً مزدوجاً لجهات أخرى وأغراض أخرى.
� إن حذف كلمة (المنتمين) يعيد للنص مقبوليته.
� المادة (27) ثانياً: ((على الحزب أثناء ممارسته لأعماله الامتناع عما يلي: ثانياً/ "التدخل في شؤون الدول الأخرى".
� هذا النص عام وغير محدد ويحتمل التأويل, فأحداث العالم متداخلة ومتسارعة, وقد يكون رأي الحزب في سياسات وأحداث دولة أخرى, يفسر على انه تدخل في شؤونها إذا كانت علاقتها حسنة مع العراق, والعكس صحيح, لا يعتبر تدخلاً أي موقف يتخذه الحزب من أية دولة إذا كانت علاقتها سيئة مع العراق.
� انه نص فضفاض مزدوج المعايير, ولا يحدد نوع التدخل, من الأفضل أن ترفع هذه الفقرة من المادة (27) أو تحدد تحديداً دقيقاً على الرغم من صعوبة ذلك.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حصر السلاح بيد الدولة
زهير كاظم عبود
بصدور الدستور العراقي وحظر تكوين الميليشيات العسكرية خارج إطار القوات المسلحة ، يكون السلاح حصرا بيد الدولة العراقية ، ومع ان المراحل التاريخية التي مر بها العراق جعلت السلاح في متناول الجميع ، بل وجعلت من تجارة بيع السلاح تجارة رائجة ومنتشرة بشكل ملحوظ ، حتى ان احد المواطنين العراقيين فتح له صفحة من صفحات التواصل الاجتماعي ( الفيس بوك )  يعرض فيها المتاجرة وبيع انواع السلاح  والعتاد الحربي ، وبشكل علني ولم يتم الإعلان عن  الإجراءات القانونية  المتخذة بحقه ،  كما ان هناك اسواقاً معروفة في بغداد وبعض المحافظات تبيع السلاح علنا أو بشكل خفي .
وغالبا ما تظهر لنا بعض أنواع الأسلحة الخفيفة منها أو حتى المتوسطة والثقيلة خلال المنازعات العشائرية أو الشخصية ، او خلال الاحتفالات أو تعبيرا عن المشاركة في المآتم والأحزان والمناسبات ، وهي جميعها من الأسلحة العسكرية التي تتعارض مع حق الأنسان في الحياة والأمن ، وتخالف القانون.  في العام 1968 صدر قانون الأسلحة رقم 151 ، ولعدم مواكبته للتطورات الحاصلة ، ولغرض وضع ضوابط جديدة في حيازة أو حمل السلاح صدر  قانون الاسلحة رقم 13 لسنة 1992، وبموجب هذا القانون تم تشديد العقوبة على  مهرب السلاح وعلى الذي يتاجر به  ، وقد نصت المادة ( 27 ) المعدلة  منه  على العقوبات التالية :
اولا : ا - يعاقب بالسجن كل من هرب اسلحة او اجزاءها او عتادها او حازها او حملها او نقلها او اتجر بها او اصلحها او صنعها .
ب - وتكون العقوبة الاعدام او السجن المؤبد لكل من قام بتهريب الاسلحة الحربية او اجزاءها او عتادها بقصد اشاعة الارهاب او الاخلال بالأمن العام او دعم اي تمرد ضد الحكومة .
ثانيا : ا - يعاقب بالسجن كل من هرب اسلحة نارية او اجزاءها او عتادها او قام بصنعها .
ب - وتكون العقوبة الاعدام او السجن المؤبد لكل من قام بتهريب الاسلحة النارية او اجزائها او عتادها بقصد اشاعة الارهاب او الاخلال بالأمن العام او دعم اي تمرد ضد الحكومة .
وكانت المادة الأولى من القانون قد عرفت انواع الأسلحة :
يقصد بالتعابير الاتية المعاني المبينة ازاءها :
اولا : السلاح الناري : المسدس والبندقية الاعتيادية غير سريعة الطلقات وبندقية الصيد، ولا يشمل المسدسات التي تستعمل في الالعاب الرياضية والبنادق الهوائية .
ثانيا : السلاح الحربي : السلاح المستعمل من القوات المسلحة عدا ما هو مبين في البند اولا من هذه المادة .
ثالثا : العتاد : الاطلاقات والخراطيش المستعملة في السلاح الناري وكل جزء من اجزائها .
رابعا : العتاد الحربي : الذخيرة المستعملة في السلاح الحربي .
خامسا : السلاح الاثري او التذكاري او الرمزي : السلاح الذي يقتنى من دون عتاد للزينة او التذكار الموجودة في الاماكن المقدسة والمتاحف العامة .
سادسا : سلطة الاصدار : وزير الداخلية او من يخوله والمحافظ لإصدار الاجازات المنصوص عليها في هذا القانون .
وقد استثنى القانون من احكامه الاسلحة الاثرية والتذكارية والرمزية ، ونظم القانون الأشخاص الذين يتم منحهم اجازة الحمل والحيازة ، والذين استثناهم القانون من هذه الإجازة .
وبعد احتلال العراق أصدر الحاكم المدني أمرا بقصد السيطرة على السلاح بعد أن كان قد أمر بحل القوات المسلحة ، واباح للناس  بشكل غير مباشر ان تقوم بالاستحواذ على مخازن السلاح العسكرية ، وهي ظاهرة لم يسبق لها مثيل في التاريخ العراقي الحديث ، وخطيئة لها نتائج سلبية خطيرة على المستقبل العراقي  ، وبعد هذه الفترات الحرجة في التاريخ العراقي الحديث نحن بأمس الحاجة الى قانون جديد للأسلحة يأخذ الواقع العراقي ومعاناة المواطنين ، وتأثير انتشار الأسلحة النارية في الشارع العراقي ، واستعمالها بشكل غير قانوني ، ومجرد استعمال السلاح في الجرائم يجعل عقوبتها تصل الى الاعدام في نصوص عقابية عديدة    .
أن حيازة أنواع الأسلحة دون ضوابط بيد المواطنين ، يشكل انتهاكا صارخا لمبادئ الأمن الوطني ، ولحقوق الأنسان ، ولكيان الدولة، ويشكل ايضا مساهمة فعالة في إضعاف سلطة الحكومة ، وانتشار الفوضى ودعم الإرهاب،  وبالضد لإسهامات الحكومة في حصر السلاح بيد الدولة وتنظيم حالة الحمل والحيازة ، كما انه يشكل تهديدا قائما للحياة المدنية ، ويدخل في النزاعات والخلافات كأدوات خطيرة تنهي الحياة الإنسانية .
كان يمكن ان تقوم الحكومة بخطوات تنفيذية تساهم في السيطرة على عدد أو قسم من هذه الأسلحة بدفع تعويضات لمن يقوم بتسليم السلاح ، وتؤكد على الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والسريعة الطلقات ، وعلى اجزاء السلاح وعلى الكواتم المستعملة في عمليات القتل الغادر والاغتيالات  ، كما يمكن للحكومة ان تدعو شيوخ العشائر ممن تتوسم فيهم الحس الوطني للمساهمة في هذا المجال ،  بالإضافة الى ما تمثله فتاوى وتعاليم بعض المراجع الدينية من كل المذاهب من تأثير في السيطرة على هذه الأسلحة بتحريم استعمالها وحيازتها دون اذن قانوني او اجازة رسمية، كما تتطلب المرحلة الراهنة ليس فقط السيطرة على السلاح انما نشر الثقافة الوطنية والتنبيه على خطورة وجود الأسلحة بيد المراهقين والشباب، ولجوء بعض العشائر الى انهاء نزاعاتها باستعمال الأسلحة ، بالإضافة الى تفعيل قانون الأسلحة وتطبيق العقوبات المدرجة فيه مع تطبيق مبادئ الظروف المشددة للفعل عند فرض العقوبة ، بالنظر للوضع الراهن الذي يمر به العراق .
أن صدور قرارات تنفيذية تخالف القانون تشكل انتهاكا صارخا لا يمكن ان يكون منسجما مع دولة الدستور والقانون ، ولايمكن ان تخدم المرحلة ، كما ان اباحة تسليح فئة من فئات المجتمع العراقي تحت اية ذريعة لا يمكن ان يكون حلا لمشكلة قائمة ، ويساهم انتشار السلاح في دعم الطائفية والنزعات المريضة التي يعانيها المجتمع، وتزيد من وتيرة العنف ، فبدلا من السيطرة على السلاح وحصره بيد الدولة تتم مواجهته بتوزيع السلاح للمواجهة ، وعلى تلك الجهات أن تفكر بتنظيم حمل وحيازة السلاح وفق القانون .
انتشار السلاح من دون ضوابط يمنح الفرصة للإرهابيين، ومن ثم العودة الى بيوتهم ( من دون لحى ) محتفظين بالسلاح تحت ذريعة حماية انفسهم أو لمجرد الحيازة ، كما أن انتشار السلاح خارج إطار الدولة يساهم في اختلال الأمن وتوسع العمليات الإرهابية  والإجرامية داخل العراق  ، ويعكس بشكل ملموس حالة من الحالات السلبية التي يعانيها، والتي تتطلب حلا جذريا وسريعا ، يساهم في تقييد او اضعاف العنف الذي يسود المجتمع العراقي. 

ص 9
 
 
في الناصرية .. ندوة نقاشية حول المادة 41 من الدستور
 
ذي قار - علي حسين جابر
نفذت منظمة نساء من أجل السلام بالتعاون مع منظمة أور لثقافة المرأة والطفل ورشة عمل حول المادة 41 من الدستور وعلاقتها بالمواطنة وقانون الأحوال الشخصية المرقم 188 لسنة 1959 المعدل وناقشت كذلك الآثار السلبية للزواج خارج المحاكم وزواج القاصرات.
وشارك في الندوة ممثلون عن الحكومة المحلية ومنظمات المجتمع المدني وسفراء السلام للنوايا الحسنة للمعهد الكندي للصحة ووفد منظمة الواحة الخضراء في الديوانية ومنظمة أنا ميسان لحقوق الإنسان, وضباط شرطة من مديرية حماية الأسرة والطفل وقد وضعت ورقة عمل بخصوص الورشة وفتح النقاش أمام الحضور وطرحت مقترحات عدة بخصوصها وفي الختام تم الأتفاق على تعديل صياغة المادة الدستورية موضوع الورشة كالتالي "العراقيون أحرار بالالتزام بأحوالهم الشخصية حسب دياناتهم وتضمن الدولة وحدة القانون والمحاكم". 
 
 
***************
 
انخفاض معدلات الزواج بنسبة 80 بالمئة في ديالى
 
بغداد – طريق الشعب
أكدت عضو مجلس محافظة ديالى اسماء كمبش، أن الازمة الامنية داخل المحافظة أدت الى انخفاض معدلات الزواج بنسبة 80 بالمئة خلال الاشهر الماضية، محذرةً من مخاطر انخفاض الزواج وتأثيره السلبي على المجتمع.
وقالت كمبش، لوكالة "السومرية نيوز" إن "ديالى تمر بازمة امنية دامية منذ ثمانية اشهر متتالية خاصة بعد احداث حزيران العام الماضي، ما ادى الى انخفاض معدلات الزواج بنسبة 80 بالمئة خلال الاشهر الماضية".
وحذرت كمبش من "خطورة انخفاض معدلات الزواج وتأثيره السلبي على المجتمع"، داعيةً الى ضرورة "تأمين برامج دعم للشباب المقبلين على الزواج لتجاوز المحنة الاقتصادية والامنية وبناء اسر جديدة بالفترة القادمة".
يشار الى أن مناطق واسعة في ديالى كانت قد تعرضت الى ازمة امنية دامية بعد شهر حزيران العام الماضي.
 
 
*-*************
 
المرأة البرلمانية تقدر عددهن بمليون ارملة مع غياب احصائية دقيقة
بغداد ونينوى والبصرة الاكثر عددا في نسبة الأرامل: اغلبهن صغيرات
 
 
بغداد ـ نبراس احمد
ذكرت دائرة الرعاية الاجتماعية للمرأة التابعة لوزارة العمل، ان بغداد هي اكثر المحافظات عددا في نسبة الارامل تليها نينوى ثم البصرة، مبينة ان الاحصائية في تزايد مستمر جراء الوضع الامني في البلاد.
 
الا ان لجنة المرأة والطفل البرلمانية اكدت انه لا توجد احصائية دقيقة حول عدد الارامل في العراق، مشيرة الى انها قامت برفع كتب الى اللجنة المالية البرلمانية تطالب فيه بان يكون الغطاء المالي حاضرا لهذه الفئة لانها الاكثر احتياجا من غيرها في هذه الفترة.
ورأت المنظمات المجتمع المدني ان اغلب النساء الارامل هن من صغيرات السن، عازية السبب الى الزواج خارج المحكمة، حيث يواجهن مشكلات كبيرة لعدم حصولهن على مستوى تعليمي يؤهلهن للحصول على فرصة عمل يعلن بها انفسهن واطفالهن.
وقالت سورية السلطاني، مدير عام دائرة الرعاية الاجتماعية للمرأة التابعة لوزارة العمل، لـ"طريق الشعب" امس الثلاثاء، ان "الرعاية الاجتماعية تحتوي على 263 الفا و614 ارمة"، مشيرة الى ان "اكثر المحافظات عددا في في نسبة الارامل هي محافظة بغداد حيث تحتوي على 70 الفا و609 ارملة , وتليها نينوى ثم البصرة، بالاضافة الى ان اعداد الارامل في تزايد مستمر وهذا بسبب نتيجة الوضع الامني المتوتر داخل البلاد".
وبينت السلطاني، ان "اغلب الارامل المسجلات في الرعاية تتراوح اعمارهن مابين 18 الى 35 سنة", موضحة ان "هناك آلية لشمول الارامل في الرعاية الاجتماعية، الا ان هناك بعض المعوقات بسبب نزوح العديد من العوائل في بعض المحافظات، وهو ما يتسبب في تأخير معاملات العديد من النساء الارامل , لكن دائرة الرعاية وضعت البطاقة الذكية لتسهيل اجراءات الاستلام من اي مكان".
ولفتت الى ان "الدولة قامت باعطاء تخصيصات كثيرة للرعاية الاجتماعية وسيتم وضع قانون جديد وهو قانون رقم 11 لسنة 2014 حيث سيتم العمل فيه في النصف الثاني من السنة والذي ينص على شمول جميع فئات المجتمع العراقي تحت مستوى خط الفقر", مستطردة ان "اغلب اعداد الارامل من محافظة بغداد والمناطق الساخنة وهذا بسبب سوء الوضع الامني وانتشار العمليات الارهابية التي يذهب ضحاياها العديد من الرجال".
بدورها، قالت رئيس لجنة المرأة والاسرة والطفولة البرلمانية، رحاب العبودة لـ"طريق الشعب" امس, ان "نسبة اعداد الارامل في العراق حوالي مليون امرأة ولكن هذه الاحصائية ليست دقيقة بالكامل  بالاضافة الى ان هذه النسبة في تزايد بسبب العمليات الارهابية التي تطال البلاد وخاصة ان غالبية الارامل اعمارهن صغيرة", مشيرة ان "اللجنة وضعت استراتيجة  في مراجعة ومتابعة موضوع الارامل بوضعها معالجات حقيقة وملموسة تتناسب وتتلاءم  مع وضعهن المعيشي, وقامت اللجنة برفع كتب الى اللجنة المالية تطالب فيه بان يكون الغطاء المالي حاضرا لهذه?الفئة لانها الاكثر احتياجا من غيرها في هذه الفترة".
وافادت العبودة ان "سوف نضع خارطة طريق لمعالجة الامر ولكن بنفس الوقت لا نستطيع القول بأننا نخرج بنتائج سريعة بسبب الاجراءات الروتينية في العمل", داعية "جميع المسؤولين الى ان يقوموا بوضع حلول لهذا الموضوع ابتداء من لجنة المرأة ووزارة المرأة ووزارة العمل والشؤون الاجتماعية وان تكون لهم وقفة حقيقة مع النسوة".
واضافت رئيس لجنة المرأة البرلمانية ان "العراق لديه اصناف متعددة من الارامل حيث ان هناك ارامل لديهن شهادات عليا وبعضهن لديهن دخل مادي بالاضافة الى النساء اللواتي بحاجة الى فرص عمل لتوفير المعيشة لهن ولعوائلهن, وبسبب الظروف المعيشية الصعبة وعدم توفر السكن والقضايا الاخرى يجعل هناك الكثير من الارامل تحت مستوى خط الفقر وخاصة ربات البيوت".
من جهتها، قالت عفيفة ثابت، عضو سكرتارية رابطة المرأة العراقية لـ"طريق الشعب" امس, ان "هناك حوالي مليون امرأة ارملة في العراق وهذه الاحصائية ليست دقيقة وهي معتمدة على احصائيات منظمات المجتمع المدني او تقارير الظل حسب ما يتم تسميتها", مبينة ان "الارامل يواجهن مشكلات كثيرة باعتبارها الام والاب في ان واحد وتكون المعيل الوحيد للعائلة وهذه المشكلات ليست سهلة حيث تحتاج الى العديد من الدراسات والعمل من قبل الحكومة واذا لم تقم الحكومة بمساعدتهن فلا تستطيع اية منظمة تقديم المساعدة لهن".
واضافت ثابت ان "اغلب الارامل تتراوح اعمارهن من 20 الى 40 سنة وهذا يؤدي بهن الى كوارث كبيرة وخاصة ان تلك الارامل لديهن اطفال وبالتالي سيتم تنشئة هؤلاء الاطفال في وضعية نفسية محطمة, وكذلك تركهم للدراسة والنزول الى الشارع اما للتسول او للعمل البسيط وهذا يؤثر سلبا على تكوين المجتمع".
اما عضو مركز تدريب وتطوير الارامل، سارة صلاح الدين، قالت لـ"طريق الشعب", امس انه "لا توجد الى الان احصائية دقيقة لعدد الارامل في العراق، ولكن حسب الاحصائيات الاخيرة تشير الى ان هناك حوالي من مليون الى مليوني ارملة في العراق والسبب الرئيسي لعدم وجود احصائية دقيقة هو عدم وجود تعداد سكاني للبلاد الذي من خلاله تبيان اعداد النساء الارامل بشكل دقيق", مضيفة ان "هناك مشاكل وصعوبات كثيرة تواجه حياة الارامل وخصوصا صغيرات العمر حيث يوجد عدد كبير من الارامل الصغيرات التي تتجاوز اعمارهن مابين 17 الى 30  سنة فقدن ازواجه? بسبب الحروب والعمليات الارهابية الاخيرة التي طالت البلاد".
واشارت صلاح الدين، ان "اغلب النساء لا يوجد لديهن مستوى تعليمي يؤهلهن في الحصول على فرص عمل التي من خلاله تعيل نفسها وعائلتها لذلك كان هذا المركز هو المكان الذي يقدم لهن فرصة لحصولهن على عمل من خلال تدريبهن وتطويرهن  في شتى  المجالات", مستطردة ان "المركز يسعى مع المنظمات الدولية والشركات لتقديم المساعدات الى النسوة من خلال تلك الدورات في سبيل تطوير ثقافتهن وتعليمهن المهن وان كانت بسيطة كالخياطة لتحقيق دخل ثابت لهن"
وأوضحت عضو المركز التدريبي "المركز خرج بنتائج ملموسة حيث ان هناك العديد من النساء تخرجن من المركز عملن في عدة امكان ومن ضمنها خريجات الدورات التمريضية حيث عملن في مستوصفات اهلية وكذلك خريجات ورش الحاسوب ايضا عملن في العديد من الشركات", منوهة الى ان "اغلب النساء في داخل المركز هن من صغيرات العمر وكانت اصغر ارملة عمرها 13 سنة والسبب هو زواجهن خارج محاكم الدولة وهذه تعتبر كارثة اخرى لانهن لن يدركن معنى الحياة".
وحاولت "طريق الشعب" الحصول على معلومات دقيقة حول الارامل في العراق من وزارة المرأة، لكن على الرغم من اجرائها اتصالات كثيرة، الا ان جميع المسؤولين الذين اتصلت بهم الصحيفة في وزارة المرأة اعتذروا عن التصريح، عازين السبب الى ان التصريح يكون حصريا من وزيرة المرأة التي كانت خارج العراق اثناء اعداد التقرير.
 
 
******************
 
فلسطينيات... نساء عاملات جعلن حياتهن افضل
 
 
رام الله – وكالات
يقدم معرض الصور "فلسطينيات" الذي افتتح الاثنين الماضي، في قاعة خليل السكاكيني في رام الله نماذج لنساء عاملات استطعن تحسين ظروف حياتهن.
ويضم المعرض الذي ينظمه اتحاد لجان العمل الزراعي وهو مؤسسة غير حكومية تدعم سكان الأراضي الفلسطينية في مجالات مختلفة مثل الزراعة والصناعات الصغيرة لتحسين أحوالهم المعيشية صورا مختلفة للنساء في أماكن عملهن في مجالات كتربية المواشي واعداد منتجات من مشتقات حليبها بطرق تقليدية إضافة إلى الزراعة والعمل في إنتاج الصابون والمنسوجات.
وقالت منى خريوش عضو جمعية بيتا لصناعة الصابون لوكالة "رويترز"، وهي تقف بجوار مجموعة من الصور تظهرها هي وزميلاتها أثناء العمل على إنتاج الصابون "نحن 27 عضوا في الجمعية نعمل على إنتاج الصابون من زيت الزيتون وبيعه."
وأضافت "نجحنا في تحسين دخلنا وتطوير عملنا خلال السنوات الماضية وبدأنا في تصدير بعض ما ننتجه إلى الخارج."
ويتيح المعرض للزوار مشاهدة مجموعة واسعة من الصور التي تعكس طبيعة الحياة في المناطق النائية في الاراضي الفلسطينية.
وتظهر إحدى الصور مجموعة من السيدات وهن يقمن بإنتاج الزبد باستخدام طريقة تقليدية يدوية إضافة إلى صور أخرى لنسوة يقمن بتربية النحل ونسج الملابس وزراعة الفطر ورعي الإبل.
وقال علي حسونة رئيس اتحاد لجان العمل الزراعي، للوكالة نفسها، "حاولنا في هذا المعرض تقديم نموذج لنجاحات المرأة الفلسطينية على الرغم من الحياة الصعبة التي تعيشها في مناطق نائية".
وأضاف "الاتحاد يسعى لتقديم المساعدة الملائمة للمرأة حسب الحاجة فهناك من يحتاج إلى مساعدات مادية للبدء في مشروعه وهناك من يحتاج فقط إلى التدريب والمساعدة في التسويق."
وأوضح محمد الرفاعي الذي التقط مجموعة من الصور المقدمة في المعرض أن "وراء كل صورة حكاية."
وقال وهو يشير إلى امرأة تجلس أمام خيمة "مثلا هذه المرأة ترفض مغادرة المكان بالرغم من اعتداء قوات إسرائيلية عليها وعلى عائلتها لاجبارهم على الرحيل إلا أنهم ما زالوا في مكانهم."
وأضاف "بعض هذه الصور التقط قبل سنتين وبعضها حديث حاولت أن تكون من مختلف مناطق الضفة الغربية."
 
 
*************
 
اعتقال خمس نساء يتاجرن بالفتيات في اربيل
 
 
اربيل – طريق الشعب
أعلنت شرطة محافظة اربيل، اعتقال عصابة تتاجر بالنساء والفتيات تتكون من خمس نساء عربيات القومية، مشيرة الى إحالتهن إلى الجهات القضائية بعد استكمال التحقيق معهن. وقال الناطق الرسمي لشرطة اربيل، الرائد كاروان عبد الكريم، خلال مؤتمر صحفي عقده بمبنى مديرية شرطة اربيل، وتابعته "طريق الشعب"، ان "قوة من شرطة محافظة اربيل تمكنت وبالتعاون مع مؤسسة الحفاظ على امن كردستان والمديرية العامة لمكافحة الجناة من اعتقال عصابة تتاجر بالنساء والفتيات تتكون من خمس نساء من القومية العربية". وأضاف عبد الكريم، أن "المتهمات اعترفن بالقيام ببيع فتاتين عن طري? تزوير المستمسكات الرسمية"، مشيرا إلى إن "المعتقلات تم إحالتهن إلى الجهات القضائية بعد استكمال التحقيق معهن".
 
 
***********
 
داعش يحتجز 3 الاف امرأة غالبيتهن ايزيديات
 
بغداد – طريق الشعب
كشفت لجنة المرآة والطفولة البرلمانية، عن احتجاز تنظيم داعش ثلاثة الاف امرأة غالبيتهن ايزيديات، داعية الى المزيد من الاهتمام بشؤون المرأة واحترام ارادتها. وقالت رئيسة اللجنة رحاب العبودة، في مؤتمر صحفي عقدته بمبنى مجلس النواب بحضور اعضاء اللجنة، وتابعته "طريق الشعب"، إن "عدد المختطفات لدى تنظيم داعش يقرب من ثلاثة الاف امرأة غالبيتهن من المكون الايزيدي"، مناشدة الجميع بـ"الوقوف صفا واحدا لمساندة ابناء شعبنا وتقديم الدعم اللازم الى العوائل المهجرة وتحرير النساء المختطفات لدى تنظيم داعش الارهابي". ودعت العبودة الى "المزيد من الاهتمام ب?ؤون المرآة واحترام ارادتها وحقوقها لاسيما وأن العراق والمنطقة يشهدان حملة شرسة بربرية تقوم بها عصابات داعش الارهابية ضد كل القيم الانسانية"، مبينة أن "هذه الانتهاكات لم يشهد التاريخ مثيلها حيث قامت داعش بسبي النساء وبيعهن في سوق النخاسة وقيامها بابشع الجرائم بحق المراة والانسانية". وأكد العبودة على "ضرورة تشريع قانون الحماية ضد العنف الاسري والذي تعمل اللجنة جاهدة على تشريعه، وزيادة نسبة تمثيل المرأة على مستوى صنع القرار وحل النزاعات واحلال السلام".
يشار الى أن تنظيم "داعش" اقدم على قتل واختطاف واغتصاب الاف النساء الايزيديات عقب سيطرته على قضاء سنجار واجزاء واسعة من مدينة الموصل العام الماضي.
 
 
***********

ص11

مفاجأة بحذاء ميسي الجديد
 
طريق الشعب - وكالات
سجل البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي الهداف التاريخي لفريق برشلونة متصدر الدوري الاسباني لكرة القدم 1.75 هدف في كل مباراة منذ ان فاز منافسه البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف ريال مدريد بطل اوروبا وثاني ترتيب الليغا بجائزة الكرة الذهبية 2014.
وتحسن مستوى ميسي كثيرا في العام جديد 2015 عما كان عليه الحال في العامين السابقين 2013 و2014، وتصدر لأول مرة هذا الموسم صدارة هدافي الليغا بفضل 5 أهداف سجلها في آخر مباراتين.
هذه الأرقام الجيدة شجعت اديداس على الكشف عن حذاء ميسي الجديد والذي صممه الفنان اجناسيو فالنتي الذي ولد في حي روزاريو نفس الحي الأرجنيتي البسيط الذي ولد فيه ميسي.

....................
في كأس الاتحاد الاسيوي..
اربيل يواجه آهل تركمانستان لتعويض خسارة القادسية

عمار فاروق عبدول
يلتقي نادي اربيل بكرة القدم، الأربعاء، مع نظيره آهل تركمانستان ضمن منافسات الجولة الثالثة من بطولة كأس الاتحاد الآسيوي.
ويسعى اربيل الى تعويض الخسارة التي تعرض لها في الجولة الماضية لخطف النقاط الكاملة من ارض مستضيفة فريق آهل التركمانستاني، والعودة بها للديار من اجل تصحيح المسار، اذ خسر الفريق الكردستاني الجولة الماضية أمام نظيره القادسية الكويتي بهدف نظيف.
 اربيل تمرس كثيرا على المشاركة في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي خاصة بعد المشاركات الأخيرة المتتالية للفريق الأصفر الذي حصل على المركز الثاني في النسخة السابقة من البطولة بعد الخسارة من القادسية الكويتي.
الأصفر بقيادة الخبير أيوب اوديشو لعب المباراة الأولى ضد استقلال دوشانب في عقر دارهم واستطاع ان يحصد النقاط الكاملة مع ثلاثة أهدف مقابل هدف سجل الأهداف احمد محمد ونبيل صباح و لؤي صلاح، وفي مباريات المجموعة ايضا تغلب القادسية على آهل تركمانستان بهدفين دون رد.
الأصفر الاربيلي يطمح اليوم لتعويض الخسارة التي تعرض لها على يد القادسية الكويتي وتصحيح المسار فهو قادر على ذلك لأنه يمتلك لاعبين جيدين قادرين على تجاوز الفريق التركمانستاني على أرضه وبين جماهيره، ولحساب نفس المجموعة يلاعب القادسية الكويتي استقلال ودشانب الطاجيكي.
في الجولة الثانية ضيف اربيل في دولة قطر  نظيره القادسية الذي تغلب على اربيل في نهائي النسخة الماضية، اذ لم يستطع الأصفر من فرض سيطرته على الفريق الكويتي والتغلب عليه، وان التاريخ يقول ان اربيل لم يفز على القادسية في تاريخ المواجهات بين الطرفين، وفي المباراة الثانية في المجموعة الثالثة فاز استقلال دوشانب على آهل تركمانستان بنتيجة هدفين مقابل واحد
القلعة الصفراء وقع هذه النسخة ضمن المجموعة الثالثة الى جانب أندية القادسية الكويتي وآهل تركمانستان و استقلاق دوشانب من طاجيكستان.
 

...........................

سلمان يصل إلى بغداد لتوقيع عقده مع المنتخب
 
طريق الشعب - وكالات
أعلن اتحاد الكرة، امس الثلاثاء، عن وصول مدرب المنتخب الوطني أكرم سلمان إلى بغداد للإشراف على تدريبات المنتخب، مبينا أنه سيعلن رسميا عن توقيع العقد مع المدرب عبر مؤتمر صحافي.
وقال عضو الاتحاد سعد مالح في تصريح صحفي إن "مدرب المنتخب الوطني أكرم سلمان وصل إلى بغداد مساء أول أمس الاثنين، قادما من الأردن"، مشيراً الى أن "الاتحاد سيعقد مؤتمرا صحافيا الأربعاء(اليوم)، للإعلان الرسمي عن المدرب وتوقيع العقد".
وأضاف مالح أن "في حال توقيع العقد الرسمي بين الطرفين سيباشر المدرب مهمته مع الفريق الجمعة المقبل، إذ ستنطلق التدريبات على ملعب الشعب الدولي"، لافتاً إلى أن "التدريبات ستقتصر على اللاعبين المحليين فيما سيلتحق المحترفون والمغتربون بمعسكر المنتخب في الإمارات".
 
مدرب اللياقة غونزالو مشرفا على تدريب الوطني واربيل
 
طريق الشعب- وكالات
وافق إتحاد الكرة العراقي، الاربعاء، على شروط مدرب اللياقة الاسباني غونزالو للأشراف على تدريب المنتخب الوطني في الفترة القادمة.
وقال مصدر في اتحاد الكرة العراقي، ان "الاتحاد وافق على شروط مدرب اللياقة الاسباني للأشراف على تدريب الوطني في الاستحقاقات القادمة ومنها عدم الحضور الى مدينة بغداد وإنما يكون مقر أقامته مدينة اربيل شمالي العراق". وأضاف المصدر الذي رفض الكشف عن القيمة المادية للعقد، ان "مدرب اللياقة طلب مبلغاً كبيراً، إضافة الى عدم الحضور الى بغداد في حال تجمع المنتخب الوطني وهناك اضافة ان يكون مقر أقامته في مدينة اربيل.
وبين المصدر ان " اتحاد القدم عرض على المدرب ان يشرف على تدريب كرة اربيل في حال عدم وجود استحقاق للمنتخب الوطني ويكون بنظام الاعارة ليتحمل نادي اربيل جزءا من مبلغ العقد وهذا ما وافق عليه المدرب".
 
الجيش بطلا لفئتي المتقدمين والشباب
في ختام بطولة اندية العراق بالعاب القوى
 
طريق الشعب- وكالات
توج فريقا الجيش للمتقدمين والشباب بالعاب القوى بطلين في منافسات بطولة اندية العراق لالعاب القوى بمشاركة 84 ناديا واكثر من1200 رياضي لجميع الفئات.
و اسفرت النتائج عن فوز نفط بغداد ثانيا والكهرباء ثالثا ،ولفئة الناشئين حل نفط بغداد اولا والمدرسة فريق الجيش بالمركز الاول لفئة الرجال وجاء فريق الشرطة ثانيا ونفط الجنوب ثالثا ، وفي فئة الشباب جاء الجيش بالمركز الاول وحل التخصصية ثانيا ونادي عفك ثالثا ، ولفئة النساء فاز البيشمركة بالمركز الاول فيما حصد نادي الكاظمية المركز الثاني وامام المتقين ثالثا ، ولفئة الشابات جاء سيروان بالمركز الاول والجماهير ثانيا والسماوة في المركز الثالث .
 
 
....................
شقيقة رونالدو تكشف مشاكله مع ارينا
 
طريق الشعب - وكالات
كشفت ايلما الشقيقة الكبرى للدون البرتغالي كريستيانو رونالدو، هداف ريال مدريد بطل أوروبا وثاني ترتيب الدوري الاسباني لكرة القدم، عن معاناة شقيقها مع خطيبته السابقة عارضة الأزياء الروسية ارينا شايك.
والتزم رونالدو الصمت مع بداية العام الحالي 2015 بعدما انتشر خبر انفصاله عن ارينا إثر غيابها عن حفل تتويجه بالكرة الذهبية، غير أن ارينا لم تفعل المثل وصرحت أن حياتها كانت "قبيحة وغير آمنة" مع الهداف التاريخي لمنتخب البرتغال.
وفي اول مباراة خاضها رونالدو بعد انفصاله عن ارينا شايك تعرض للطرد، ومنذ ذلك الحين لم يسترجع بالكامل مستواه الذي بدأ به الموسم الجديد.
إيلما ايفيرو شقيقة رونالدو البالغة من العمر 41 عاما قالت عبر صحيفة الديلي ميل البريطانية أن عارضة الأزياء الروسية تشبه "الموت".
 
................
اليوم.. منتخبنا الاولمبي يلاقي نظيره السعودي ودياً

طريق الشعب - وكالات
يلتقي منتخبنا الاولمبي بكرة القدم، الاربعاء، مع نظيره السعودي  ضمن أطار معسكره التدريبي في الإمارات.
وسيواجه فريقنا، نظيره السعودي في ثاني مواجهة ودية له بدبي، بعدما  تغلب في اللقاء الودي الأول على الفريق الأردني بهدفين مقابل هدف.
 فبعد مباراة الأردن التي تغلب بها بهدفين، يسعى الكادر التدريبي بلقاء اليوم لخلق التجانس بين اللاعبين ورفع الجاهزية الكاملة لهم من اجل دخول في التصفيات المؤهلة لاولمبياد ريو دي جانيرو بصورة مثالية.
يذكر أن منتخبنا الاولمبي وقع في مجموعة تضم كل من لبنان والمالديف والبحرين وسلطنة عمان في التصفيات المؤهلة لاولمبياد ريو دي جانيرو.

ص12

صندوق النقد الدولي (خصوصية ديون العراق)
 
عن "دار الرواد المزدهرة" في بغداد، صدر أخيرا كتاب "صندوق النقد الدولي ودوره في تعميق أزمة الديون الخارجية للبلدان النامية (خصوصية ديون العراق)". وهو من تأليف د. عودت ناجي الحمداني.
يضم الكتاب أربعة فصول، وهي: "التحليل الكلاسيكي لظاهرة الدين الخارجي"، "دور القروض الخارجية في نهب ثروات البلدان النامية"، "خلفية الاقتصاد العراقي واتجاهات تطوره"، و"ديون العراق الخارجية وأسبابها وكيفية الخروج من نفقها".
يقع الكتاب في 104 صفحات من القطع الكبير.
 
 
......................

الإمبراطورة
 
الإِمبراطور كلمة لاتينية، جمعها أباطرة، وهذه الكلمة لقب ملكي يحمله للان حكام بعض الدول، مثل اليابان. وأول من تلقب به هم قادة الجيش الرومانيون المنتصرون في الحروب. والإمبراطورية هي الدولة الواسعة مترامية الحدود والأطراف، والتي تُخضِع شعوبا عدّة تحت لوائها الأسطوري. والأمثلة هي الإمبراطوريات الرومانية، الجرمانية، الفرنسية، البريطانية، الفارسية وكذلك الخلافتان العباسيّة والأموية اللتان تعتبران إمبراطوريتين عربيتين.
والإمبراطُوريّة أيضا مشتقة من اللاتينية وتعني السلطة أو القوة، وسياسياً تعني مجموعة كبيرة من الدول والأقاليم والشعوب التي يحكمها عاهل (إمبراطور).
وتقوم الإمبراطوريات عادة على مساحات جغرافية متصلة أو ما يُعبّر عنه بالفضاء المتصل كالإمبراطورية المغولية مثلا، أو تكون ضمن فضاء غير متصل وهو ما تميزت به الإمبراطوريات البحرية ذات البراري والجزر المنفصلة والمتناثرة عبر مساحات جغرافية متباعدة كالإمبراطورية البريطانية مثلا.
وقد توالت الإمبراطوريات على بغداد، بل طالما كانت تتمدد هذه الإمبراطوريات وتتوسع وتزحف ذات اليمين وذات الشمال، ولكنها تقف عند بغداد لتكون عاصمتها. فلا عين علت يوما أو تعلو على حاجب بغداد، وما سقطت بغداد يوما بل كانت الخلافات والأنظمة تسقط وتبقى بغداد محروسة. ففي عام 1258م سقطت الخلافة العباسية تحت سنابك خيول المغول، وعام 1917 سقطت الخلافة العثمانية تحت قنابر طوب أبو الخزامة الانكليزي، وعام 2003 سقطت الدولة الدكتاتورية العتية الجبارة تحت سرفات دبابتين أمريكيتين اثنتين فقط. وبغداد من قبل ومن بعد بقيت شامخة و»شايفة نفسها شوفة» وهي محقة أن تغتر بما تملك من أهل، وحتى أن البغددة أتت منها معنى للتدلل والتحضر والراقي من السلوك؛ فنظرة الأمصار إلى بغداد كانت دوما نظرة إعجاب!
وكانت بغداد أمنية الغزاة والمحتلين على مرّ العصور، ولكنها ما شاءت أن تكون عاصمة لأنها ترى نفسها إمبراطورية لوحدها. «فما من غاز � في مشارق المعمورة ومغاربها � لم تراوده نفسه باحتلال بغداد، لسبب هو ذاته الذي يجعلنا متعلقين بها».
بغداد لأنها مدينة يحلم بالاستحواذ عليها أباطرة الدنيا أجمعها، فهي لا تصلح البتة أن تكون عاصمة. انها أم العواصم وتاج الإمبراطوريات، قديمها وحديثها، وهي الإمبراطورة، وكما قال ابن زريق:
هيهات! بغداد الدنيا بأجمعها
عندي، وسكان بغداد هم الناس
وليس مهما مَن يفكر بها عاصمة، فهم كثر وخائبون، ولكن المهم بل الأهم بمن تفكر هي، بغداد؟ ولا أظنها تفكر بغير الشعراء، ولا أعتقد أنها تفضل عاهلا أو إمبراطورا على «أبو نؤاس»، ولا أراها تخاف على أمر مثل خوفها على النواسيّ أن يكفّ مداد شعره وتفرغ (كأس) شاعريته.
 
ابراهيم الخياط
 
 
 

......................

فضائية ريكا
 
التقطوها بين الرابعة والسادسة مساء، وتعاد بين الواحدة والثالثة بعد منتصف الليل على نايل سات، التردد 11158 معدل الترميز 27500 الاتجاه عمودي V.
من برامج هذا اليوم الاربعاء 18/3/ 2015
برنامج (نادي الافلام.. حفل توريع جوائز الاوسكار 2015)
 
 
...................
 
احتفاءً بالباحث ناجح المعموري والشاعر موفق محمد
 

الحلة -  طارق حسين
احتفى "ديوان شرق غرب للتبادل الثقافي"، أخيرا، بالباحث ناجح المعموري والشاعر موفق محمد، اللذين تحدثا عن منجزهما الإبداعي أمام حشد من المثقفين والأدباء والناشطين المدنيين.
أقيمت جلسة الاحتفاء على قاعة "دار الود للثقافة والفنون" وسط مدينة الحلة، وافتتحتها مندوبة الديوان الشاعرة المغتربة أمل الجبوري بالقول: "اننا اليوم في حفل مميز يمتزج فيه الشعر بالفكر"، ثم قرأت مجموعة من قصائدها ترحيبا بالمحتفى بهما وبالحاضرين.
من جانبه أعرب الباحث ناجح المعموري عن سروره بمبادرة الاحتفاء التي أقدم عليها الديوان، ودعا إلى مزيد من الاهتمام بالمبدعين، لا سيما المنسيين منهم، الذين لم يُسلط الضوء على منجزهم الابداعي.
وقدم المعموري رؤية نقدية عما قرأته الشاعرة الجبوري من قصائد.
بعد ذلك ألهب الشاعر موفق محمد مشاعر الحضور بإحدى قصائده التي تصور علاقته الإنسانية والتاريخية بصديقه الباحث المعموري.
وتحدث الفنان التشكيلي د.باسم العسماوي الذي كان بين الحضور، عن أهمية إشاعة الخطاب الثقافي الوسطي، لما له من أهمية كبيرة في إيصال الأفكار إلى الجميع، من أجل محاربة الجمود الفكري ومعالجة التطرف.
فيما أعرب الفنان التشكيلي د. فاخر محمد عن أمله بقدرة المثقف العراقي على تغذية الرأي العام بما ينسجم واحتياجات المرحلة الحالية.
وفي الختام جرى تكريم الباحث ناجح المعموري والشاعر موفق محمد بلوحي إبداع.
 
...................
الشيخ عقيل الكاظمي متحدثا عن المجتمع العراقي والتحديات المرحلية
 
بغداد – غالي العطواني
قال الشيخ د. عقيل محمود الكاظمي، ان "الشيوعيين هم الوحيدون الذين يحتفلون كل عام بعيد العمال العالمي، الأول من أيار، وهم أول من جابه النظام الرأسمالي الذي فكك النسيج الاجتماعي".
جاء ذلك في جلسة أقامها منتدى "بيتنا الثقافي" في بغداد، السبت الماضي، وضيّف فيها الشيخ د. الكاظمي الذي تحدث عن التحديات المرحلية التي تواجه المجتمع العراقي، بحضور حشد من المثقفين والناشطين المدنيين.
أدار الجلسة الإعلامي عباس حسن، الذي قدم سيرة الضيف وتطرق إلى أهم إنجازاته.
وتطرق الكاظمي في معرض حديثه إلى التعددية الواضحة في المجتمع العراقي، وأشار إلى أن المكونات العراقية بحاجة ماسة إلى أن يجري بينها حوار متمدن وفق منطق عقلاني، من أجل حل المشكلات العالقة بينها، ومواجهة التحديات التي تعترضها، مشددا على أهمية ان يكون الحوار بين مكونات أبناء المجتمع، متعدد المحاور، اقتصاديا، وسياسيا، واجتماعيا، وفكريا، "فالحل يكمن في إجراء ربط شامل بين الاقتصاد والسياسة والمجتمع، حتى يتسنى للجمع دراسة التحديات بشكل علمي" على حد قوله.
ولفت الكاظمي إلى ان "التعصب في الآراء يخلف غبارا كثيفا أمام العقل والتفكير الحر، وبذلك تنشأ البوادر الأولى للتطرف"، مبينا ان "التفاوت الطبقي بين الغني والفقير، والإهمال الواضح للطبقة العاملة، واستشراء البطالة بين الشباب، كل هذه الأمور أدت إلى الوقوع في فخ الأفكار البالية والمتطرفة".
وتطرق الكاظمي إلى حقوق المرأة في العمل وإدارة المناصب القيادية في السلطة، كذلك تحدث عن حقوق الأقليات التي يجب ألا يجري نكرانها، ودعا إلى ترسيخ النظام الديمقراطي الحقيقي الذي يعد الأساس الأول لبناء المجتمع المتطور.
وفي الختام قدمت شهادة تقدير للضيف.
جدير بالذكر ان الشيخ د. عقيل محمود الكاظمي من مواليد بغداد 1977. حاصل على بكالوريوس علوم سياسية، وبكالوريوس وماجستير وراثة بشرية، ودكتوراه في البيولوجي، وهو استاذ في الحوزة العلمية، وتدريسي في كلية العلوم في الجامعة المستنصرية، وأمين عام المؤسسة الإسلامية للتقريب والحوار، وله العديد من المؤلفات والأبحاث العلمية والدينية باللغتين العربية والانكليزية.
 
................
 
شيوعيو ديالى يغيثون النازحين
 
بعقوبة - إبراهيم احمد
نظمت اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في محافظة ديالى، أخيرا، حملة إغاثة للنازحين الساكنين في معسكر سعد وسط مدينة بعقوبة.
وشملت الحملة توزيع الأغذية والملابس والمفروشات على 500 عائلة نازحة. وعبر النازحون عن سعادتهم بهذه المبادرة، وقدموا الشكر للشيوعيين على مواقفهم الانسانية، لا سيما ان هذه الحملة ليست الأولى التي تنظمها اللجنة المحلية للحزب في ديالى، فقد سبقتها حملات إغاثة عديدة.
ساهم بتوزيع المساعدات كل من جليل إسماعيل، محمود شيبون، أمير الركابي، علي الهواسي، إبراهيم أحمد، وإبراهيم الشفتاوي.
 
...............
 
 
الشعر يتضامن مع المقاتلين المتنصرين
على داعش
 
بغداد – صباح علال زاير
تحت شعار "بكم ننتصر"، اقامت شبكة الاعلام العراقي، أخيرا، مهرجان القصيدة الشعبية للشعراء الشباب، تضامنا مع القوات الامنية والبيشمركة وابناء الحشد الشعبي والعشائر التي تقاتل عصابات داعش الاجرامية في مختلف مناطق العراق.
حضر المهرجان نواب ومثقفون وناشطون مدنيون ومنتسبون أمنيون.
وتغنت القصائد التي ألقتها نخبة من الشعراء الشباب، بالانتصارات الكبيرة التي تحققت أخيرا، ضد منظمة داعش الإرهابية، ونددت بالجرائم التي ارتكبتها تلك المنظمة في حق الأبرياء.
 
...............
 
"انتصار اليسار اليوناني" في حوار مفتوح
 
بغداد – طريق الشعب
ضيّفت اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في  الرصافة الثالثة، السبت الماضي، الكاتب والناشط السياسي رشيد غويلب، الذي تحدث عن الانتصار الانتخابي التاريخي الذي حققه حزب اليسار اليوناني، في الانتخابات البرلمانية المبكرة التي جرت في 25 كانون الثاني الفائت. 
حضر الجلسة التي أقيمت على قاعة اللجنة المحلية في الباب المعظم، والتي أدارها الرفيق وسام خضير، جمع من الشيوعيين وأصدقائهم.
وقدم غويلب في مستهل حديثه عرضا ضافيا لتأثيرات الازمة المالية التي اندلعت في عام 2008، والتي كانت اليونان أكثر بلدان جنوب اوربا تضررا من تداعياتها، فضلا عن التأثيرات الكارثية لنهج الليبرالية الجديدة التي انتهجتها الحكومة اليمنية السابقة في اليونان، وسياسات التقشف القاسي التي اعتمدتها تنفيذا لإملاءات صندوق النقد الدولي والمراكز المالية العالمية، معززا ذلك بالارقام عن واقع الكارثة الانسانية التي يعيشها الشعب اليوناني منذ سنوات.
وتناول غويلب طبيعة قوى اليسار في اليونان، وقدم نبذة تاريخية عن التحولات التي عاشتها العديد من الاحزاب والمنظمات اليسارية هناك، وصولا الى توحدها في المؤتمر التأسيسي لحزب اليسار في تموز 2013، واهم مقرراته البرنامجية والتنظيمية، والنجاحات الانتخابية المتوالية للحزب على الصعيد الوطني والاوربي، والتي توجها بالانتصار الاخير وتشكيله حكومة اليسار الحالية.
وتحدث الضيف عن اهمية هذا الانتصار، وردود الافعال التي رافقته، وحملة التضامن التي نظمت في العديد من البلدان الاوربية دفاعا عنه.
واختتم غويلب حديثه متناولا معركة المفاوضات الصعبة التي تخوضها الحكومة اليونانية مع دول مجموعة اليورو والمراكز المالية العالمية، واصرار الحكومة على الالتزام بتنفيذ وعودها الانتخابية.
هذا وقدم عدد من الحضور مداخلات، وطرح أسئلة اجاب عنها الضيف بصورة مسهبة.
 
......................

بغداد تستذكر فاجعة حلبجة
 
بغداد -  فاروق بابان
أقام مكتب المنظمات الديمقراطية للاتحاد الوطني الكردستاني (مركز بغداد)، السبت الماضي، حفلا استذكاريا في مناسبة مرور 27 عاما على قصف مدينة حلبجة بالأسلحة الكيمياوية المحظورة دوليا، من قبل النظام الدكتاتوري المباد، الذي راح ضحيته الآلاف من الأبرياء.
حضر الحفل الذي أقيم على قاعة مكتب المنظمات، ممثلو احزاب ديمقراطية ونقابات ومنظمات مجتمع المدني، إلى جانب عدد من المواطنين.
وبعد الوقوف دقيقة حداد إكراما لشهداء فاجعة حلبجة والوطن، ألقى مسؤول مكتب المنظمات علي شيري كلمة في المناسبة، أعقبه الباحث أحمد المندلاوي بإلقاء محاضرة توضيحية عن فاجعة حلبجة أدارها د. فاضل عباس، وتخللت المحاضرة مداخلات من قبل الحاضرين، بيّنت قبح الجريمة وموقف الرأي العام العالمي منها وقتذاك.
بعد ذلك ألقى الناشط المدني باسم الزبيدي كلمة التيار الديمقراطي، ثم استمع الحضور إلى قصائد باللغة الكردية ألقاها الشاعر مولود الاركوازي.
ووردت الحفل برقيات في المناسبة من المكتب الاعلامي للجنة المحلية للمثقفين في الحزب الشيوعي العراقي، ومن مختصة الكرد الفيلية للحزب الشيوعي العراقي.
وفي ختام الحفل الذي اداره الشاعر جبار محمد علي، افتتح معرض فوتوغرافي يؤرشف ويجسد جريمة حلبجة، وقد قص شريط الافتتاح طفل يرتدي زيا كرديا.