العدد 51 السنة 80 الاحد 19 تشرين الأول 2014

 

تصفح بي دي اف

 
 

 

ص 1
 
الوزراء الكردستانيون أدوا اليمين الدستورية
الحكومة بوزراء أمنيين لأول مرة منذ أربع سنوات
 
بغداد - مهدي محمد كريم
اكتملت الكابينة الوزارية للحكومة الاتحادية بعد تسمية وزراء الدفاع والداخلية والمرأة والسياحة، وتأدية وزراء التحالف الكردستاني لليمين الدستورية.
وبعد منح الثقة من قبل مجلس النواب للوزراء الأمنيين، يكون بذلك قد أنهى إدارة هذه الوزارات بالوكالة والتي دامت لأكثر من أربع سنوات متواصلة.
فقد تم يوم أمس السبت التصويت على وزير الداخلية محمد سالم الغبان والذي حصل على ثقة 196 نائبا، فيما حصل خالد العبيدي على 175 صوتا ليكون وزيرا للدفاع وجاسم محمد محمد علي، على 177 صوتا ليكون وزيرا للهجرة والمهجرين، فيما حصلت مرشحة الاتحاد الاسلامي الكردستاني بيان نوري على 194 لتتولى حقيبة وزارة المرأة، في حين حصل عادل فهد شرشاب عن ائتلاف دولة القانون على 217 لتولي وزارة السياحة. فيما كان الحضور من النواب في جلسة امس 261.
وفي حديث مع "طريق الشعب" امس السبت، أشار النائب محمد تقي المولى عن المجلس الاعلى، إلى أن "التوافق السياسي كان حاضرا على جميع الاسماء المطروحة لشغل الوزارات".
وأكد المولى، ان "البرلمان كان حريصا على تسمية وزيري الدفاع والداخلية"، مشيرا إلى ان "رئيس الوزراء العبادي جاء اليوم الى مجلس النواب بعد ان تم الاتفاق مسبقا مع الكتل السياسية حول الاسماء المطروحة".
أما عثمان طاهر الدوسكي النائب عن التحالف الكردستاني، فقد بين أن "الاسماء التي طرحت كانت مقبولة من جميع الاطراف من حيث الكفاءة والحرص السياسي".
وبين الدوسكي عدم اعتراض كتلته على تلك الاسماء، مشترطا اتفاق وزراء الحكومة على خدمة المواطنين من خلال ما يقدمونه من انجازات وليس الاكتفاء بالشعارات فقط".
من ناحيته، اكد جوزيف صليوة النائب عن كتلة الوركاء الديمقراطية، قائلا "نحن سعداء باكتمال الكابينة  الحكومية، ونحن نعتبر ان انجازا مهما تحقق هذا اليوم حيث ان البلد يمر بتهديدات داعشية خطرة، ونحن بحاجة الى وزيرين  للدفاع والداخلية للقيام بمهامهما". ولفت صليوة في حديث مع "طريق الشعب" أمس، أن "هذا لا يعني اننا سوف نعالج جميع المشاكل التي مرت على البلاد ما لم يثبت هؤلاء الوزراء ولاءهم وحبهم لوطنهم وشعبهم، وان تترجم الاقوال والشعارات الى افعال على ارض الواقع".
وبين النائب عن قائمة الوركاء أن "عملية التصويت كانت سهلة، والجميع كان مصرا على تمرير واكتمال الكابينة الحكومية ".
بدورها، رأت اشواق الجاف النائبة عن التحالف الكردستاني، ان "اكتمال الكابينة الحكومية هو فاتحة خير". وأضافت الجاف في حديث مع "طريق الشعب" امس، أن "التحالف الكردستاني سوف يتعامل بشكل تكاملي مع الحكومة من اجل عبور المرحلة، ولا نتوقع اي شيء في الوقت الحاضر ما لم نلمس بأي اتجاه سوف تسير الحكومة الجديدة، وهل هي حكومة ازمات ام حلول".
من جانبها، ابدت كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني في مجلس النواب ترحيبها باستكمال التصويت على الكابينة الوزارية واختيار الوزراء الامنيين.
وقال رئيس الكتلة النائب خسرو كوران في مؤتمر صحفي حضرته "طريق الشعب" أمس، ان " مجلس النواب صوت اليوم على اختيار سبعة وزراء في الكابينة الوزارية وبهذا تكون كابينة العبادي قد قطعت شوطا مهما في هذه المرحلة ".
واشار الى ان "الحقائب الشاغرة والمناصب بالوكالة اصبحت خارج ملف العملية السياسية بعد تسمية الوزراء الامنيين".
واضاف "نأمل من رئيس الوزراء حيدر العبادي المضي ببحث جميع الملفات العالقة وتداول الحلول الناجعة للمشاكل والخلافات السياسية وعدم تكرار الازمات السابقة ".
وبين ان "الكتل البرلمانية ستعمل في اطار السلطة التشريعية للتعاون مع الحكومة للمرحلة المقبلة ومواجهة تحديات الملف الامني والحرب على الارهاب وتقديم الخدمات بمشاركة جميع الاطراف".
 
**********
 
المرجعية الدينية تدعو إلى اعتماد آلية للتطوع تبعد العناصر غير المنضبطة
كربلاء - وكالات
دعت المرجعية الدينية العليا، إلى اعتماد آلية لتنظيم عملية التطوع لإبعاد العناصر غير المنضبطة، فيما شددت على ضرورة توفير الحكومة لـ "مستلزمات الصمود".
وقال ممثل المرجعية في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة الجمعة التي أقيمت بالصحن الحسيني في كربلاء إنه "سبق ولمرات عديدة أن أكدنا على إدامة الزخم الشعبي للمواطنين المتطوعين والحفاظ على ما أبدوه من روح معنوية عالية واندفاع خالص والمشاركة في القتال لدحر أعداء العراق".
وحثت المرجعية على "تنظيم عملية التطوع وتطبيق آليات صارمة باختيار من يسمح لهم بالالتحاق بالقوات المسلحة وإبعاد العناصر غير المنضبطة التي تسيء لسمعة المتطوعين وتقديم الدعم المالي لهم وتوفير ما يحتاجون"، مؤكداً أن "من واجب الحكومة توفير مستلزمات صمود هؤلاء الأبطال".
وقال الكربلائي إننا "نهيب بعشائر المنطقة الغربية العراقية الأصيلة التي تتعرض منذ أشهر إلى حملة شرسة من عصابات داعش الإجرامية بان تعزم العزم وتتوكل على الله وان تثق بقدراتها وقدرات الجيش بهزيمة هذه العصابات".
وأضاف أن "التاريخ اثبت ان هذه العشائر كانت الضمانة الأساسية لحماية العراق"، معتبراً انه "من الخطأ الاعتماد بصورة أساسية على الغير لما يتعرض له من المخاطر، وهذا لا يعني عدم استثمار مواقف طيبة لدول صديقة وشقيقة، ولكن لا يكون الاعتماد بالدرجة الأساس إلا على العراقيين".
 
**********
 
أكد رفض الحكومة وجود قوات برية
الجعفري: العراق لن يدفع اموالا مقابل قصف داعش
 
بغداد - طريق الشعب
أعلن العراق أنه لن يدفع أموالاً للتحالف لقاء قيامه بقصف مواقع تنظيم "داعش" الارهابي، لافتا إلى أن نفقات هذه الحملة العسكرية تتحملها الدول المشاركة في التحالف الدولي، بحسب ما أكد وزير الخارجية إبراهيم الجعفري.
وتأتي اجابة الجعفري رداً على تساؤلات أثيرت من قبل اوساط سياسية وإعلامية حول تكلفة الغارات الجوية التي يشنها طيران التحالف الدولي على مواقع لتنظيم داعش الارهابي الذي يفرض سيطرته على مناطق واسعة من البلاد.
وقال الجعفري في مؤتمر صحفي بمبنى البرلمان العراقي تابعته "طريق الشعب"، "إن كلفة العمليات العسكرية ستكون على عاتق الدول المشاركة في الحملة الجوية، لان العراق غير مستعد لدفع اي مبلغ"، مشيرا إلى "عدم وجود أية جهات رسمية طلبت استقدام قوات برية للعراق".
وشدد الجعفري على عدم السماح لطيران التحالف الدولي بشن هجمات من دون موافقة رسمية من العراق".
وأوضح وزير الخارجية، أن العراق " يتعرض لهجمة إرهابية شرسة أدت إلى اوضاع إنسانية صعبة وتداعيات عديدة على مختلف الأصعدة ".
واشار إلى أن "العمل الجاد لبناء القوات الأمنية سيكون كفيلا بالتخلي عن مساندة الدول الأجنبية" موضحا أن "الحصانة القانونية تمنح وفقا لقانون يتم إقراره في البرلمان ولم يتم منحها إلى أية قوات أجنبية".
وقال الجعفري إن العراق حاول إشراك إيران في الحوارات الاقليمية والدولية لمواجهة الإرهاب الا أن الفرصة لم تسنح على الرغم من وجود إيران كلاعب فاعل على الأرض.
 وأوضح وزير الخارجية أمام مجلس النواب أن "العراق غير مسؤول عن تشكيل التحالف الدولي الذي تجمع لمواجهة خطر داعش"، مشدداً على رفض الحكومة القاطع لوجود قوات برية أجنبية داخل العراق، وإنما تأمين غطاء جوي للقوات المسلحة.
وبين انه من غير السهل تحديد سقف زمني للقضاء على داعش الذي يحظى بدعم اقليمي لتطوير قدراته، على حد قوله، وأضاف أن الولايات المتحدة تعهدت بإنهاء تواجد "داعش" وإعادة تحرير المدن التي استولى عليها.
وأكد الجعفري حاجة العراق لتوفير الأسلحة لمواجهة خطر داعش، مبينا عدم مطالبة أية دولة لإرسال قوات أو معدات عسكرية إلى العراق وأن التعامل مع الدول الأجنبية عسكريا يتم وفق شروط، منها التنسيق مع القوات العراقية، وتقديم الإسناد الجوي، لها وعدم قصف الأهداف المدنية، وعدم استهداف السكان، وحفظ السيادة الوطنية، والتركيز على الدعم الإنساني للنازحين، وأشاد خلال حديثه بدور الحشد الشعبي في مواجهة داعش.
وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قال يوم امس إن "الجيش العراقي أحرز انتصارات في معارك بيجي بمحافظة صلاح الدين"، مبينا أن "تلك المعارك جاءت لفتح الطريق البري الى مصفى بيجي".
 
**********
 
القوات الأمنية تحرر طريق تكريت - بيجي
 
بغداد - طريق الشعب
أعلن القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، أمس السبت، عن انتصارات احرزها الجيش العراقي في معارك بيجي بمحافظة صلاح الدين، فيما أكد أن تلك المعارك ستؤمن انبوب النفط الى بغداد وتعيد الخط البري للتحرك الى نينوى. وأعلنت قيادة شرطة محافظة صلاح الدين، أمس، عن تحرير الطريق الرابط بين تكريت وبيجي، مشيرة إلى انتشار القوات الامنية على طول الطريق، فيما اوضحت أن المعركة الآن هي "معركة الجهد الهندسي" في أزالة وتنظيف الطريق من العبوات الناسفة. وأفاد مصدر امني في محافظة صلاح الدين، بأن مدينتي تكريت وبيجي تشهدان منذ لي?ة امس الأول أكبر عدد من الطلعات الجوية منذ احتلال "داعش" لمدينة الموصل في العاشر من حزيران الماضي.
 
 
*********
 
زيارة مرتقبة لوفد كردستاني الى بغداد هذا الاسبوع
تفاؤل بحل المشاكل العالقة بين الاقليم والحكومة الاتحادية
بغداد - محمد علاء
كشف نائب في التحالف الكردستاني، عن زيارة مرتقبة سيجريها رئيس حكومة اقليم كردستان نيجيرفان البارزاني إلى بغداد في الايام القليلة المقبلة، لإجراء مباحثات مع الحكومة الاتحادية حول المشكلات العالقة.
وفيما بين أن تأدية الوزراء الكرد لليمين الدستورية ومباشرتهم لأعمالهم تعد اشارة واضحة للتقدم في حلحلة العقبات التي كانت تعيق التوصل إلى حلول، أكد أن المباحثات ستتمحور حول التعاون بين البيشمركة ووزارة الدفاع الاتحادية لمقاتلة داعش الارهابي وقضايا النفط ورواتب موظفي الاقليم.
ورأى نائب عن التحالف الوطني أن الكرد سيبدون مرونة في حل المشاكل العالقة التي لا تحتاج إلى تشريعات في الوقت الحالي.
وفي حديث مع "طريق الشعب" امس السبت، قال النائب عن كتلة التغيير الكردستانية مسعود حيدر رستم ان "نيجيرفان البارزاني سوف يزور بغداد هذا الاسبوع".
واضاف أن " الوزراء الامنيين والاكراد قاموا بتأدية اليمين الدستورية لتتشكل الحكومة الاتحادية بهيكلية كاملة، وللوصول الى صيغ مشتركة لحل المشاكل في المواضيع العالقة بين الحكومة الاتحادية والاقليم".
ولفت إلى أن "الوفد برئاسة نيجيرفان البارزاني سيعمل على تجاوز العقبات الموجودة في قانون الموازنة الاتحادية لعام 2014".
وبين رستم ان "اهم موضوع هو موضوع النفط وأن عدم التوصل الى تفاهم بهذا الشأن هو من أخر وصول الموازنة الى البرلمان"، معربا عن امله بوصول "الموازنة إلى البرلمان بعد عقد الوفد الكردستاني جلسات مع الحكومة الاتحادية لحل هذا الموضوع".
وحول الموضوعات التي ستتم مناقشتها بين الوفد الكردستاني والحكومة الاتحادية، أوضح ان "من اولويات الزيارة هي التنسيق الكامل بين وزارة البيشمركة في حكومة اقليم كردستان ووزارة الدفاع في الحكومة الاتحادية لمحاربة داعش الارهابي وطرده في القريب العاجل، لان مسألة الامن من النقاط المهمة، بالاضافة الى مسألة النفط والوصول الى اتفاق بهذا الشأن، وايضا رواتب اقليم كردستان الذي تم ايقافها دون اي اساس دستوري او قانوني".
واعرب عن تفاؤله بـ "التوصل الى اتفاقات خلال الزيارة بشان هذه المواضيع، وان التوجهات في هذه الدورة، وهذه الكابينة السياسية، هي توجهات ايجابية، وعلينا جميعا ان نتحمل المسؤوليات المناطة بنا والتي تقع على عاتقنا".
وشدد النائب عن كتلة التغيير ان " الوزراء الكرد سوف يباشرون مهامهم بتوجهات ايجابية، كما يوجد  بين مجلس النواب والوزراء توجه بان يكون التنسيق على مستوى عال، ونحن في مجلس النواب سوف ندعم ونساند حكومة رئيس الوزراء حيدر العبادي لان المهام التي عليه هي مهام صعبة، كما ان المهام التي علينا كمشرعين ومراقبين لاداء الحكومة مسؤوليات تاريخية، والعراق يمر بوضع امني صعب".
من جانبه، اكد النائب عن التحالف الوطني عامر الفايز انه "كانت هنالك زيارة لنيجيرفان البارزاني مخطط لها، ووجود اتفاق بينه وبين المركز على هذه الزيارة، واليوم الوزراء الكرد سوف يباشرون اعمالهم وهذا دليل على التقارب وحلحلة الاشكالات بين الاقليم والمركز".
واضاف الفايز في حديث مع "طريق الشعب" امس، ان "زيارة نيجيرفان الى بغداد تأتي اكمالا لهذه المسيرة، وتوثيق العلاقات، واذابة بعض المشاكل التي قد تكون لا زالت عالقة، وان الغاية من الزيارة هي ايجاد تسوية للخلافات، وان لم تكن كل الخلافات، على الاقل الخلافات المستعجلة التي لا تحتاج الى مناقشات أو تشريعات معينة قد يكون متفق عليها"، لافتا إلى أن "هنالك مشاكل قد يتفق على اسس لحلها ويتم حلها نهائيا "
واشار النائب عن التحالف الوطني الى ان "الوفد الكردي سوف يبدي مرونة اكثر خلال هذه الزيارة، فالطرف الكردي ليس له عداء خاص مع المركز أو مع باقي مكونات الشعب العراقي، ولكن له مطالب ورؤى في بعض الامور مختلف عليها، سببت هذا الجفاء والتباعد الموجود بين الاقليم والمركز، لكن عند حل المشاكل  والوصول الى رؤى مشتركة قطعا سوف يكون هناك تقارب قوي بين المركز والاقليم".
بدوره، قال المراقب الإعلامي كاظم المقدادي ان "الظروف المواتية الآن تختلف تماما عن الظروف السابقة، فكان هنالك في الحقيقة نوع من العلاقة المتأرجحة بين الحكومة الاتحادية واقليم كردستان، واعتقد الآن ربما طويت صفحة تلك العلاقة، فهناك تصريحات مطمئنة من الجانبين ، كما ان هنالك رغبة لدى الطرفين ايضا لتطبيع العلاقة بين الاقليم والحكومة الاتحادية وان الدستور هو الحكم"
واعرب المقدادي، وهو رئيس قسم الاعلام في كلية الفارابي،  في حديث مع "طريق الشعب" امس، عن اعتقاده بأن "رئيس الوزراء حيدر العبادي يبدو بانه يريد ان يختار خطا جديدا في السياسة العراقية الداخلية والدولية، وبالتأكيد فان العلاقات الداخلية هي التي تهمنا ومنها موضوع العلاقة مع اقليم كردستان"، لافتا إلى ان "الجانب الكردي أبدى ايضا نوعا من التفهم لهذا الوضع الجديد والمخاطر التي جاءت مع دخول تنظيم داعش الارهابي الى العراق، ما انتج مرونة من قبل اقليم كردستان في التعامل مع الحكومة الاتحادية".
 
************
 
ص 2
 
 
مصرف الرافدين يمنح قروضاً لشراء السيارات بالتقسيط
 
 
بغداد - طريق الشعب
أعلن مصرف الرافدين، أمس السبت، أنه سيمنح قروضا للمواطنين الراغبين بشراء سيارات جديدة بالتقسيط.
وقال المصرف، في بيان صحافي اطلعت عليه "طريق الشعب" امس، إن عدداً من فروع المصرف خصصت لمنح تلك القروض، مشيرا إلى أنه جرى اختيار  شركات متخصصة لإنجاز هذا المشروع.
وأكدت مصادر مطلعة في مصرف الرافدين، أواخر أيلول الماضي، أن المصرف سيستأنف منح القروض والسلف الشخصية فور إقرار الموازنة العامة للبلاد .
وأوضحت المصادر ان "مصرف الرافدين سيضع آلية مناسبة لمنح القروض والسلف للمواطنين والموظفين تختلف عن سابقاتها مع فرض شروط محددة لضمان الكفلاء ونسبة الفائدة والاستقطاع".
 
 *********
 
القوات الأمنية تحرر طريق تكريت - بيجي
رئيس الوزراء: معارك بيجي ستؤمّن انبوب النفط وتفتح الباب لاستعادة الموصل
 
بغداد - طريق الشعب
أعلن القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، أمس السبت، عن انتصارات احرزها الجيش العراقي في معارك بيجي بمحافظة صلاح الدين، فيما أكد أن تلك المعارك ستؤمن انبوب النفط الى بغداد وتعيد الخط البري للتحرك الى نينوى.
 
بغداد - طريق الشعب
أعلن القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، أمس السبت، عن انتصارات احرزها الجيش العراقي في معارك بيجي بمحافظة صلاح الدين، فيما أكد أن تلك المعارك ستؤمن انبوب النفط الى بغداد وتعيد الخط البري للتحرك الى نينوى.
 
وأعلنت قيادة شرطة محافظة صلاح الدين، أمس، عن تحرير الطريق الرابط بين تكريت وبيجي، مشيرة إلى انتشار القوات الامنية على طول الطريق، فيما اوضحت أن المعركة الآن هي "معركة الجهد الهندسي" في أزالة وتنظيف الطريق من العبوات الناسفة.
وأفاد مصدر امني في محافظة صلاح الدين، بأن مدينتي تكريت وبيجي تشهدان منذ ليلة امس الأول أكبر عدد من الطلعات الجوية منذ احتلال "داعش" لمدينة الموصل في العاشر من حزيران الماضي، فيما اشار إلى ان هذا الغطاء الجوي الكثيف شل حركة المسلحين في هذه المناطق.
وقال العبادي في مؤتمر صحافي مشترك عقده مع رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي عمار الحكيم، وحضرته "طريق الشعب"، إن "الجيش العراقي أحرز انتصارات في معارك بيجي بمحافظة صلاح الدين"، مبينا أن "تلك المعارك جاءت لفتح الطريق البري الى مصفى بيجي".
واضاف العبادي، أن "القوات الأمنية حققت انتصارات كبيرة قتل فيها الكثير من عناصر الإرهاب في بيجي"، مؤكدا أن "المعارك ستؤمن انبوب النفط المار من بيجي الى بغداد وتعيد العمل بالخط البري الى بيجي".
وأكد العبادي، أن بيجي تحت سيطرة القوات العراقية والحشد الشعبي ويجب فتح الطريق البري إليها لفتح الطريق بالكامل الى شمال العراق والتحرك باتجاه نينوى".
من جهته، قال قائد شرطة صلاح الدين اللواء الركن حمد النامس لـوكالة "السومرية نيوز"، إن "القوات الأمنية من شرطة صلاح الدين وفرقة العمليات الخاصة والشرطة الإتحادية والرد السريع انهت، اليوم، تحرير الطريق الرابط بين تكريت وبيجي بعد تكبد الدواعش خسائر كبيرة"، مبينا أن "القوات الامنية انتشرت على طول الطريق من سيطرة الأقواس حتى وادي الموت، شمال تكريت".
وأضاف النامس أن "المعركة الآن هي معركة الجهد الهندسي في ازالة وتنظيف الطريق من العبوات الناسفة لغرض تقدم قواتنا باتجاه قضاء بيجي"، مشيرا إلى أن "فرق الجهد الهندسي تمكنت من إبطال مفعول وتفجير اكثر من 50 عبوة ناسفة".
وأشار قائد شرطة صلاح الدين، إلى أن "قواتنا الأن تقيم الحواجز والسواتر الدفاعية وتنتشر لمسك الأرض في مناطق الحمره والمحزم والمعسكرات والرياشية، شمال تكريت". ودعا النامس "جميع العشائر في مناطق تكريت وبيجي والعلم والشرقاط الى مساندة القوات الامنية في تحرير مدننا من داعش الأرهابي"، متعهدا "بعودة أهلنا النازحين من اهالي صلاح الدين الى منازلهم قريباً بعد تحرير جميع مدن وأقضية صلاح الدين".
إلى ذلك، قال مصدر أمني، إن "مدينة تكريت مركز المحافظة وقضاء بيجي شمال تكريت، تشهدان، منذ ليلة امس (الأول) وحتى الآن تحليقا كثيفا لطائرات حربية ومسيرة ومروحيات عسكرية"، مبينا أن "من بين تلك الطائرات عراقية وأخرى تابعة للتحالف الدولي".
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن "هذه المرة الأولى التي تشهد فيها هذه المناطق مثل هذا العدد الكبير للطلعات والضربات الجوية منذ دخول داعش الى الموصل"، مشيرا إلى ان "هذا الغطاء الجوي شل حركة مسلحي داعش في هذه المناطق".
وأعلنت الاستخبارات العسكرية، أمس السبت، عن مقتل أبرز القياديين في تنظيم "داعش" في مدينتي تكريت وبيجي.
ونقلت قناة العراقية الرسمية في خبر عاجل تابعته "طريق الشعب"، عن وزارة الدفاع القول إن "الاستخبارات العسكرية تؤكد مقتل ابرز قياديي داعش وهما الإرهابيان حسين علي أحمد ما يسمى الأمير الإداري لقضاء بيجي ورافد عباس محمد أمير قاطع الفتحة في تكريت".
 
*********
 
 اضاءة...
 
 
الارهاب والفساد وجهان لعملة واحدة
 
رئيس الوزراء الجديد حيدر العبادي اقدم خلال المدة القصيرة التي تولى فيها المسؤولية على اتخاذ عدد من الاجراءات والخطوات المهمة، لعل في مقدمتها  حلّ مكتب القائد العام للقوات المسلحة.
فلا يخفى ما تحمله هذه الخطوة  من اهمية لتخليص القوات المسلحة من سيف القرارات الفردية المرتجلة ، واعادة الاعتبار الى القيادة العامة للقوات المسلحة ومجلس الدفاع الاعلى للبلاد وهيئة الاركان، وهي الجهات التي طمس دورها لصالح تكريس هيمنة الفرد ومن حوله .  فالطاقم الذي هيمن على المؤسسة العسكرية في الفترة الماضية ، شئنا ام ابينا ، ومهما استخدم من تبريرات  ومساع لالقاء المسؤولية على الآخرين ، هو من يتحمل القدر الكبير والاساسي من مسؤولية الانتكاسة السياسية والعسكرية التي حصلت يوم 10 حزيران، وما تلاها من تداعيات وانهيار في المعنويات وتشتت في القوى وخسائر بشرية ومادية. وبهذا المعنى لا مفر من مساءلة العديد ممن كان في ايديهم الامر والنهي ،  وتعيين هذا القائد العسكري وابعاد ذاك ، لاعتبارات لا صلة لها في الغالب ، كما بينت التجربة العملية ، بالكفاءة والنزاهة والمهنية والقدرة الفعلية على القيادة الميدانية وليس على الجلوس في الغرف انيقة التجهيز .
على ان خطوة حل مكتب القائد العام يفترض ان  لا تبقى يتيمة ومعزولة عن توجه استراتيجي مدروس ومحدد الاهداف ، لاعادة بناء القوات العسكرية والامنية العراقية ، والتي قد تكون بدايتها في مناطق ومواقع  عدة من الصفر. ومن الطبيعي ان خطوات كهذه سيتضرر منها البعض ، خصوصا من الفاسدين والمرتشين  والفاشلين، وقادة جيوش « الفضائيين «، اضافة الى السياسيين المستفيدين منهم ، وان هؤلاء سيعرقلون  اية خطوات جادة على هذا الصعيد، لانهم لم يكونوا في يوم من الايام معنيين بالوطن وما يحصل له قدر اهتمامهم بتطمين مصالحهم الخاصة واشباع شهواتهم ونزواتهم .
وفي هذا السياق جاء الاعلان عن حملة الحكومة الجديدة  ضد الفساد ، وهو الوجه الاخر للارهاب. ومن الواجب هنا الاعتراف بشكل صريح وغير موارب ، بان هذه الجبهة هي الاصعب ، كون الفساد غدا مؤسسة واخطبوطا تمدد في مؤسسات الدولة والمجتمع . وان  اقتحام هذه الجبهة التي حصنت نفسها جيدا،  يحتاج الى كوادر فاعلة متمكنة ، راسخة القناعة بالمهمة التي تقوم بها ، حيث اصبح معروفا ان بعض الجهات التي يفترض ان  تتصدى للفساد وتقاومه، ابتليت هي نفسها به وصح عليها القول « طبيب يداوي الناس وهو عليل» .
ان التقدم  على  هذه الجبهة لا يقل اهمية عن الانتصار الذي نريده قريبا على داعش ومن والاها وسهل امرها, وهذا بالقطع لن يتحقق بدون  بناء جبهة داخلية واسعة داعمة ومساندة، وتوفر الغطاء السياسي المطلوب لمعارك فاصلة كهذه.
 وهذا في رأينا ما يجب التفكير به الآن والعمل من اجله، من جانب رئيس  الوزراء والحكومة  بأسرها وكل المعنيين، فهو استحقاق كبير بحجم المخاطر التي تهدد وطننا في اللحظة الراهنة  .
 
محمد عبد الرحمن
 
 ***********
 
إدراج جرائم "داعش" في بيان دول الأطراف للتنوع البايولوجي
مجلس الأمن يدعو العالم الى الوقوف مع العراق في مواجهة "داعش"
 
بغداد - طريق الشعب
دان مجلس الأمن الدولي بشدة الهجمات الاخيرة لتنظيم داعش في العراق وحث العالم على دعم الحكومة العراقية وقواتها الأمنية في مواجهة هذا التنظيم.
في حين، نجح العراق في ادراج الادانات الدولية للجرائم التي يرتكبها داعش بحق الانسان والبيئة في العراق ضمن البيان الختامي لاجتماعات دول الاطراف لاتفاقية التنوع البايولوجي التي تختم اعمالها في كوريا الجنوبية.
وأعرب مجلس الأمن الدولي في بيان له، عن "غضبه الشديد" لمقتل العشرات من العراقيين بما في ذلك النائب عن محافظة البصرة احمد الخفاجي ومدير شرطة محافظة الانبار احمد صداك الدليمي في "سلسلة من الاعمال الانتحارية المفزعة و السيارات المفخخة وغيرها من الهجمات في بغداد والمحافظات القريبة منها".
كما دان اعضاء المجلس بشدة "مقتل واختطاف واغتصاب وتعذيب العراقيين ورعايا الدول الاخرى على يد التنظيم"، مؤكدا ان "بعض هذه الأعمال قد تشكل جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية".
ودعا مجلس الأمن الحكومة العراقية والمجتمع الدولي إلى "العمل من أجل ضمان تقديم جميع الجناة إلى العدالة".
وحث أعضاء مجلس الأمن المجتمع الدولي على "مواصلة تعزيز وتوسيع الدعم لحكومة العراق، وفقا للقانون الدولي، بما في ذلك قوات الأمن العراقية، لمواجهة تنظيم داعش والجماعات المسلحة المرتبطة به".
وجدد البيان "ضرورة إلحاق الهزيمة بتنظيم داعش، والقضاء على التعصب والعنف والكراهية التي يمثلها، وضرورة أن يكون هناك جهد مشترك بين الحكومات والمؤسسات في الشرق الاوسط لمواجهة التنظيمات الارهابية وعلى رأسها تنظيم داعش وجبهة النصرة والكيانات الأخرى المرتبطة بتنظيم القاعدة".
وفي سياق ذي صلة، قال الوكيل الفني في وزارة البيئة جاسم الفلاحي ان" الوفد العراقي المشارك في اعمال الدورة الثانية عشر لاجتماعات الدول الاطراف في اتفاقية التنوع البايولوجي نجح خلال صياغة البيان الختامي للمؤتمر من ادراج ادانة دولية للجرائم التي يرتكبها داعش بحق الانسان والبيئة في العراق".
واضاف الفلاحي ان "الوفد العراقي طالب دول العالم بمساندة العراق في تصديه للارهاب الاعمى الذي يمارسه التنظيم، وان رئاسة المؤتمر اكدت على ان الارهاب يعمل على تدمير النظم البيئية بكل اشكالها وان مواجهته تتطلب تظافر جهود المجتمع الدولي".
على صعيد متصل، اشار الفلاحي الى انه "تم خلال الاجتماعات الوزارية للمؤتمر استعراض التقدم الذي احرزه العراق في تنفيذ الالتزامات التي نصت عليها الاتفاقيات الدولية المعنية بالتنوع البايولوجي"، مشيرا الى ان "العمل على تنفيذ بنود الاتفاقيات مستمر على الرغم من ارتفاع وتيرة العمليات الارهابية".
وكانت اجتماعات الدورة الثانية عشرة لاتفاقية التنوع البايلوجي قد انطلقت اعمالها في كوريا الجنوبية في السادس من الشهر الجاري ومن المتوقع ان تخرج بمجموعة من القرارات المتعلقة ببروتوكول ناغويا المتعلق بالحصول على الموارد الجينية والتقاسم العادل والمنصف للمنافع الناشئة التي ستدخل حيز التنفيذ خلال الاسبوع الحالي .
 

*********
 
تقرير...
 
في المثنى.. ندوة جماهيرية عن الوضع السياسي و اﻻمني في العراق
رائد فهمي: التنسيق بين الجيش والحشد الشعبي والبيشمركة مهم لتحقيق الانتصار على داعش
 
المثنى – عبد الحسين ناصر السماوي         
عقدت محلية الحزب الشيوعي العراقي في محافظة المثنى ندوة جماهيرية على قاعة الغدير في السماوة بحضور الدكتور غازي الخطيب والدكتور علي حنوش أعضاء مجلس المحافظة عن قائمة التغيير والبناء. وجمع من الشيوعيين واصدقائهم صباح يوم الجمعة الماضي.
 
وتحدث في هذه الندوة الرفيق رائد فهمي عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي والرفيقة رسمية هاشم عضوة اللجنة المركزية للحزب.
وبعد ترحيب الرفيق عدنان سعدون سكرتير محلية الحزب الشيوعي في محافظة المثنى  بالحضور والضيوف تحدث الرفيق رائد فهمي قائلاً:
ان الجرائم التي ترتكب من قبل عصابات داعش هي جرائم ضد الإنسانية وقد تجاوزت كل القيم وتنتهك حقوق الإنسان الاساسية، لذا يتطلب منا ان نكون متحدين  امام هذه الهجمة الشرسة التي  ترتكبها تلك العصابات باسم الدين والدين منها براء.
وأضاف ان تقدم داعش في الموصل والمحافظات الغربية للعراق له اسبابه السياسية والعسكرية ويرتبط بنهج ادارة البلاد، وتفكك العلاقات بين القوى السياسية، إضافة إلى ضعف بناء المؤسسة العسكرية وافتقارها للعقيدة الوطنية واﻻعداد والتدريب وايضا الى ضعف الروح المعنوية. كما اشار الى الحواضن السياسية والاجتماعية الداعمة.
واكد فهمي ان تحقيق اعلى درجة من التنسيق بين الجيش والحشد الشعبي والبيشمركة يعتبر من العوامل المهمة في تحقيق انتصارات  على داعش وهذا ما نجده حاصل في بعض مناطق القتال.
وتطرق فهمي الى الدعم الدولي الذي فرضه وجود خطر داهم من قبل عدو مشترك ونتيجة لضعف القدرات العسكرية للقوات العراقية، واشار الى ان تهديد داعش يهدد العالم بأكمله وليس فقط لسوريا والعراق بحيث اصبح خطرا دولياً.
واكد على صيانة السيادة الوطنية والمحافظة عليها من خلال العمل الجماعي  في دحر داعش والعمل على ايجاد ارضية صالحة لخلق جبهة داخلية متماسكة من اجل حسم المعركة ضد الارهاب.
وأوضح الرفيق المحاضر ان فكرة الحرس الوطني جاءت ضمن برنامج الحكومة الجديدة و يجب ان يكون بعيداً عن المحاصصة الطائفية وان يكون رديفا الى جانب الجيش والشعب.
وتحدثت الرفيقة رسمية محمد عضوة اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي عن أهمية استكمال الوزارات الأمنية وملء الشواغر في هذا الظرف العصيب  وكذلك العمل من اجل المعالجة الكاملة للفساد المنتشر كالسرطان في هذه المؤسسات.
وأضافت نحن كشيوعيين ندعم الفعل اﻻيجابي الذي تكون نتائجه لمصلحة الشعب العراقي. واكدت على اهمية اﻻعلام والتحقق من صحة الخبر ﻻن الكثير من وسائل اﻻعلام اﻻجنبية تؤجج العواطف وتعمل على قتل الروح المعنوية  في نفوس المواطنين. وهناك وسائل اعلام محلية وعربية تأخذ نفس منحى وسائل اﻻعلام اﻻجنبية المغرضة.
بعدها جرت مداخلات بين الحضور والمتحدثين  واجاب الرفاق على  التساؤلات التي طرحت من قبل الحضور.
 
*******
 
ص3
نواب من نينوى: اوضاعا مأساوية يواجهها النازحون مع حلول الشتاء
 
بغداد – طريق الشعب
دعا نواب عن محافظة نينوى، امس السبت، الأمم المتحدة ودول الجوار إلى إرسال كرفانات وخيم للنازحين خاصة مع حلول موسم الشتاء وهطول الأمطار الغزيرة.
وقال نائب التحالف الكردستاني عن محافظة نينوى محسن السعدون، في مؤتمر صحفي عقده في مبنى البرلمان، وتابعته "طريق الشعب"، ان "عدد المهجرين قارب المليون و250 الف نازح يعيشون أوضاع مأساوية ويعانون من فقدان ابسط مقومات الحياة".
واضاف السعدون "نحن نواب نينوى نطالب الأمم المتحدة بالتحرك السريع لتوفير كافة المستلزمات اللازمة للمهجرين".
ودعا السعدون" الامم المتحدة ودول الجوار الى إرسال كرفانات وخيم الى النازحين خاصة مع بدء موسم الشتاء البارد وهطول الامطار الغزيرة.
  ...........................
 
 
المساءلة والعدالة ترسل تعديلات قانونها الى الرئاسات الثلاث
 
بغداد – طريق الشعب
كشفت الهيئة الوطنية للمساءلة والعدالة، امس السبت، عن ارسالها تعديلات مقترحة على قانون الهيئة الى الرئاسات الثلاث (الوزراء والجمهورية والبرلمان) للنظر فيها والاتفاق على اقرارها من قبل مجلس النواب.
وقال نائب رئيس الهيئة بخيتار القاضي، لوكالة "شفق نيوز"، إن "التعديلات شملت ست فقرات في قانون الهيئة تتعلق بالفدائيين، واعضاء مجلس الشعب في حزب البعث المباد، والحجوزات الخاصة بالمشمولين بإجراءات الهيئة"، لافتا الى ان "الهيئة وفقا لمسؤوليتها القانونية قدمت التعديلات الى الجهات المعنية".
واوضح القاضي ان "الهيئة بانتظار صدور مواقف من الرئاسات الثلاث بشأن التعديلات بالموافقة او الاضافة بما يتناسب مع المرحلة الحالية"، مشيرا الى ان "مجلس النواب سيصوت على التعديلات لتكون نافذة".
 
............................
 
العربي يصل بغداد اليوم على رأس وفد وزاري رفيع
العبادي يزور طهران غدا الاثنين.. والرئيس معصوم
الى السعودية قريبا
 
بغداد – طريق الشعب
ذكرت مصادر ان رئيس الوزراء حيدر العبادي، يعتزم زيارة ايران غدا الاثنين، في أول زيارة رسمية له عقب توليه هذا المنصب، فيما كشف رئيس الجمهورية فؤاد معصوم انه سيزور السعودية قريبا.
 
 وأفادت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية، الجمعة، بأن رئيس الوزراء حيدر العبادي سيجري زيارة رسمية الى طهران الاثنين المقبل برفقة عدد من الوزراء العراقيين.
ونقلت وكالة "إرنا" الايرانية، عن مصدر عراقي لم تذكر اسمه القول، إن "رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي سيصل الاثنين المقبل الى العاصمة الإيرانية طهران في زيارة رسمية لإجراء محادثات مع المسؤولين الايرانيين حول اهم القضايا الاقليمية والعلاقات الثنائية"، مشيرا الى أن "وزراء النفط والكهرباء والتجارة سيرافقون العبادي في زيارته".
وأضاف المصدر أن "هذه الزيارة تؤكد على ضرورة اجراء مشاورات بين البلدين بشأن التطورات الاقليمية وما تقوم به المجموعات الارهابية في المنطقة، لاسيما في العراق، كما تبين الاهمية والمكانة التي تتمتع بها الجمهورية الاسلامية الايرانية على الصعيدين الاقليمي والدولي".
وكانت وكالة "إرنا" أفادت، في 3 تشرين الأول 2014 بأن العبادي سيزور إيران قريبا.
ونقلت صحيفة "الحياة" اللندنية، عن مصدر في السفارة العراقية في طهران، قوله،  إن زيارة العبادي "مهمة لجهة تنسيق المواقف بين البلدين، خصوصاً في ما يتعلق بنشاط الحركات الإرهابية، والدور الذي تلعبه إيران في مواجهته".
وقال مصدر آخر من "دولة القانون"، إن "زيارة العبادي لطهران مخطط لها، في إطار برنامج يشمل دولاً عربية، للانفتاح على المحيط".
ويرتبط العراق وإيران بعلاقات تجارية واقتصادية، خصوصاً في مجال الخدمات الهندسيّة والفنيّة، وتعمل الشركات الإيرانية في مجال البناء والطرق والجسور وخطوط نقل الغاز.
وفي موضوع العلاقات العراقية السعودية، كشف رئيس الجمهورية فؤاد معصوم انه سيزور السعودية قريبا.
وشهدت علاقات البلدين في الاسابيع الماضية تطورا لا سيما بعد اعلان السعودية عزمها افتتاح سفارتها في بغداد.
وقال معصوم في مقابلة صحفية ان "موسم الحج ارجأ مناقشة الزيارة لكنها مقررة في وقت قريب وسنبحث خلالها العلاقات الثنائية وسبل تطويرها".
وبين ان "هذا الامر نوقش مع وزير الخارجية السعودية سعود الفيصل على هامش اجتماع باريس الذي عقد الشهر الماضي"، لافتا الى ان "السعودية مشاركة في دعم ومساندة العراق ضد الارهاب وهذا امر مهم".
وعن امكانية قيام العراق بدور الوساطة بين دول جواره ومنها السعودية وايران قال معصوم "اذا ما طلب منا ذلك سنتولى امر الوساطة بين البلدين ونأمل بنجاحها".
واشار الى "اننا لا نريد ان تكون هناك مشاكل في المنطقة وبين الدول الاقليمية ومنها ايران والسعودية وتركيا".
من جهة ثانية، قالت وكالة "كونا" الكويتية، في خبر لها، امس، إن "النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء  ووزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح سيزور العراق الأحد على رأس وفد عربي انطلاقا من رئاسة الكويت للدورة 25 للقمة العربية".
وأضافت الوكالة، إن "الوفد سيضم وزير الخارجية والتعاون في الجمهورية الإسلامية الموريتانية احمد ولد تكدي الذي ترأس بلاده الدورة الحالية لمجلس الجامعة والأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي بالإضافة الى الشيخ صباح خالد الحمد الصباح".
وأشارت الوكالة الكويتية الى أن "الوفد العربي سيناقش تطورات الأوضاع في العراق وسبل تقديم الدعم لبغداد وللشعب العراقي في هذه الظروف الحرجة التي تعيشها المنطقة"، لافتة إلى أنه "من المقرر ان يلتقي الوفد خلال زيارته رئيس جمهورية العراق فؤاد معصوم ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري ووزير الخارجية ابراهيم الجعفري وعدد من المسؤولين العراقيين .
يشار الى  أن العلاقات بين العراق والكويت شهدت في غضون الأعوام القليلة الماضية تطوراً كبيراً على المستوى الرسمي، خاصة بعد التوصل الى تسويات وحلول لأبرز المشاكل التي كانت عالقة بين البلدين، وأهمها مشكلة تثبيت ترسيم الحدود البرية.
يذكر أن العاصمة العراقية في الآونة الاخيرة زيارة للعديد من وزراء الخارجية للدول الاوربية تزامنت مع دعم تلك البلدان للحكومة العراقية في مسعاها للحرب الدائرة حاليا من قبل التحالف الدولي وبقيادة الولايات المتحدة الاميركية الى جانب أكثر من 40 دولة ضد داعش.
 ................................
 
 
سياجٌ للوطن.. في شارع 52
 
يحدث ان تتشابه وتتداخل الدلالات والمرارات وإن كانت متباعدة في المكان والزمان واسماء اللاعبين، كما يحدث ان يكون اي واحد منّا بطلَ قصةٍ، أو مفارقة، اختارته لها الصدف او الاحداث اليومية التي تصنعها الاقدار، أو سعى اليها برجليه عن سابق تصميم.
 في المشهد الدرامي الذي ينقذف اليه العراق تتشابك المفارقات النحسة، والفاجعة، بحيث يصبح اي واحدا منا بطل قصة، او كارثة، تحتاج الى اي سينمائي، ولو مبتدئا، لكي يجعل منها فيلما ناجحا تتشابك فيه التواريخ والمهازل، مثيرا وآسياً: وأصل القضية يتمثل في كيفية حماية الوطن من الاستباحة، من خلال مشهد جرى امام دائرة حكومية حساسة (ومغرية للعصابات الفاجرة) يراجعها المئات يوميا، كانت من غير سياج يدرأ عنها السيارات الانتحارية.. اكرر: من غير سياج.
 الاسبوع الماضي كان فرع الرصافة لمؤسسة السجناء السياسيين في شارع 52 بالكرادة مسرحا مفتوحا لقضية تداخلت فيها كل عناصر الاثارة والخوف والإستدلال، وكنت قد اختارني تاريخ القمع في هذه البلاد لأكون على منصة هذا المشهد، شاهدا على فصول القضية، ومراجعا احمل بيميني اضبارة لظلم سابق لحقني وموثقا بختم المحكمة وقرار الحكم الذي يقضي بحبس المجرم (الذي هو أنا) وفق المادة (31) من قانون العقوبات، وشاءت المناسبة ان تجمعني، هنا، بالكثير من أولئك الذين قضوا معي اجمل سنوات شبابهم وراء القضبان، وجاءوا الى مؤسسة السجناء يطالبون بحقوقهم، وهم كهولاً، مثلي.
 ألا يصلح هذا «باك كراوند» لفيلم من افلام التعبيرية السوداء، إذ تنفتح الستارة عن مشكلة تبدو غاية في السهولة: بناية المؤسسة التي يراجعها المئات من المواطنين لا يقيها سياج يمنع عنها التفجيرات، او يقلل من عدد الضحايا على ايدي اصحاب اللحى والدشاديش القصيرة من فضلات البشرية الجديدة، ويوفر للمنازل العراقية عويلا مضافا الى سمفونية الموت اليومية، وطابورا آخر من طوابير الجنائز، او جيلا من الجرحى والمعوقين ومبتوري الايدي والارجل.
 على انه ليس مشهدا متخيّلا، حين تهاجِم عصابة داعشية صفا طويلا من المراجعين امام بناية لا سياج لها(اليس الوطن نفسه، هكذا؟) آنذاك سنكتب عن الجريمة مسلسلات من الخواطر الغاضبة، وعن الضحايا مطولات من المراثي، وقد تساعدنا المفارقات ان نجلد انفسنا، كما سبقَنا الى جلد النفس الموسيقي الالماني كارلينز ستوكهاوزن معلقا على مشهد المذبحة في بناية مركز التجارة الدولي في 11 سبتمبر بقوله «انه مشهد من فصل واحد أدركته مجموعة مسعورة ركزّت جهدها على إداء مشهد واحد فأرسلت به 5 آلاف شخص الى الهلاك، وهلكت.. اننا، إزاء عمل كهذا، لا نستحق ان نكون موسيقيين».
 وهكذا..امام بناية مؤسسة السجناء السياسيين في شارع 52، المتوقفة لاكثر من شهر عن استقبال المراجعين بسبب اصرار «الحكومة» على عدم بناء سياج يقيها من التعديات الارهابية، احتشد جمع من النساء والرجال، في توليفة من الاسى والشكوى والجدال وتبادل الملامة والاتهامات ونفاذ الصبر: الموظفون يرفضون الدخول الى مكاتبهم خشية ان يكونوا طعما للحرائق، والمواطنون يصرون على تمشية معاملاتهم المتوقفة منذ اكثر من خمسة اسابيع. الموظفون يؤكدون انهم ناشدوا الجهات الحكومية بوجوب تشييد سياج للبناية من دون جدوى، فيما الجمع من المواطنين يلومون الموظفين ويتهمونهم بالتهرب من اداء الواجب بذريعة السياج.
 في الفيلم السينمائي الواقعي، والمتخيَّل، تنفجر سيارة مفخخة في المكان. تتطاير اشلاء البشر من النساء والرجال.. ثم تعلن الجهات الامنية عن تشكيل لجنة لتقصي الحقائق عن سبب عدم تشييد سياج للبناية المنكوبة.. او للوطن المستباح.
**********
« لكي تخلق الموسيقى التناغم يجب أن تدرس النشاز».
بلوتارخ- مؤرخ اغريقي
 
عبد المنعم الاعسم
ـــــــــــــــــــــــــ
ينشر اسبوعيا بالتزامن مع الزميلة «الاتحاد».
 .....................................
 
 
149 شهيدا وجريحا حصيلة تفجيرات الجمعة والسبت في بغداد
 
 بغداد – طريق الشعب
أفاد مصدر في وزارة الداخلية، امس السبت، بأن الحصيلة الاولية للتفجيرات الثلاث التي ضربت بغداد، 149 مواطنا بين شهيد وجريح. وقال المصدر بحسب وكالات انباء محلية، ان ثمانية أشخاص سقطوا بين قتيل وجريح بانفجار عبوة ناسفة داخل باص في منطقة شيخ عمر، وسط بغداد. واشار الى ان "عبوة ناسفة انفجرت، ظهر اليوم (امس)، بالقرب من مطعم للمأكولات الشعبية في سوق الـ 4000 في منطقة الشعب، شمالي بغداد، مما أسفر عن مقتل شخص وإصابة سبعة آخرين بجروح متفاوتة". وتابع المصدر، إن "عبوة ناسفة انفجرت، بعد ظهر اليوم، بالقرب من سوق شعبية في منطقة الجعارة بقضاء المدائن، جنوبي بغداد، مما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة عشرة آخرين بجروح متفاوتة". واستشهد واصيب 121 شخصا في سلسلة التفجيرات التي شهدتها العاصمة بغداد مساء امس الاول الجمعة ليكون عدد الضحايا في العاصمة خلال اسبوع ومنذ يوم السبت الماضي المصادف الحادي عشر من شهر تشرين الاول 625 مواطنا. وقالت وكالة "اين" في احصائية اجرتها لتفجيرات الجمعة، ان "سيارة ملغومة انفجرت في منطقة البلديات شرقي بغداد اسفرت عن استشهاد 14 مواطنا واصابة 48 آخرين فيما استشهد ثلاثة مواطنين واصيب 20 آخرون بانفجار سيارة ملغومة في منطقة الصليخ شمال شرقي العاصمة". كما استشهد الجمعة تسعة مواطنين واصيب 27 آخرون بجروح بانفجار سيارة ملغومة قرب مبنى المسرح الوطني بمنطقة الكرادة وسط بغداد". وكانت حصيلة تفجيرات بغداد لوحدها في الاسبوع الماضي (منذ يوم السبت الى غاية الجمعة) واستنادا الى الوكالة نفسها، كانت 625 مواطنا. ففي يوم السبت (11 من الشهر الجاري): استشهاد 45 مواطنا واصابة 90 آخرين.
وفي يوم الاحد: استشهد واصيب 116 مواطنا.
يوم الاثنين: استشهاد 24 مواطنا واصابة  87 آخرين.
يوم الثلاثاء: استشهاد 21 مواطنا بينهم عضو البرلمان احمد الخفاجي واصابة 60 آخرين بانفجار سيارة ملغومة في مدينة الكاظمية.
وخلا يوم الاربعاء من تفجيرات مماثلة في بغداد.
يوم الخميس: استشهاد 14 مواطنا واصابة 47 آخرين.
اما يوم الجمعة (17 من الشهر الجاري) فقد استشهد 26 مواطنا واصيب 95 آخرين.
 
 ............................
 
 
قائد شرطة الانبار الجديد لم يتسلم مهامه بعد
امدادات عسكرية جديدة الى قاعدة "عين الاسد" وتواصل العمليات العسكرية في الرمادي
 
بغداد � طريق الشعب
اعلنت الانبار عن وصول امدادات عسكرية الى قاعدة عين الاسد غربي المحافظة الانبار، فيما أعلن مجلس محافظة الانبار، بدء عملية عسكرية واسعة النطاق لتطهير منطقتي التأميم والخمسة كيلو غرب الرمادي، الا ان بين عدم تسلم قائد شرطة المحافظة الجديد اللواء الركن كاظم محمد الفهداوي مهامه، لجهة عدم تجهيز قواته بالأسلحة والعتاد من قبل وزارة الداخلية.
 
وحيث كشف عن مقتل 30 داعشيا بقصف لرتل لهم شمال الرمادي، أعلن جهاز مكافحة الإرهاب، مقتل 20 عنصرا من التنظيم باشتباكات مسلحة وإسناد من طيران الجيش وسط الرمادي.
وقال العقيد شعبان العبيدي، من عمليات الانبار، لوكالة "أين"، ان "الاستعدادات كاملة للقيام بعملية عسكرية واسعة لتحرير مناطق هيت والمحمدي باسناد ابناء عشيرتي البو نمر والبو عبيد".
يشار الى ان وجبتين عسكريتين وصلتا في وقت سابق الى محافظة الانبار للبدء بحملة عسكرية واسعة النطاق ضد عصابات داعش الارهابية المتواجدة في المحافظة.
وذكر مصدر من قيادة عمليات الانبار، للوكالة نفسها، ان "القوات الامنية تنفذ منذ ثلاثة ايام عملية عسكرية واسعة النطاق لتطهير منطقتي الـ 5 والـ 7 كيلو من الدواعش ، وصولا الى التأميم غرب الرمادي ، علاوة على مقتل 30 داعشيا في قصف جوي استهدف رتلا عسكريا لهم ".
واضاف ان " القوات الامنية تمكنت من القاء القبض على العشرات من المطلوبين خلال تلك العملية ".
كما قال المتحدث باسم جهاز مكافحة الارهاب، صباح النعمان، لوكالة "السومرية نيوز"، إن "اشتباكات مسلحة اندلعت، اليوم، مع ارهابيي تنظيم داعش في منطقة الاندلس وسط الرمادي، ما اسفر عن مقتل 20 عنصرا من داعش".
وأضاف النعمان أن "القوة الجوية ساندت قوات مكافحة الارهاب في العملية".
وكان جهاز مكافحة الإرهاب اعلن في وقت سابق من يوم الجمعة، عن مقتل واصابة العشرات من عناصر تنظيم "داعش" بضربات جوية استهدفت تجمعات لهم في محافظة صلاح الدين.
من جهة ثانية، قال رئيس مجلس محافظة الانبار، صباح كرحوت، لوكالة "السومرية نيوز"، إن "القوات الأمنية من الجيش والشرطة مدعومة بمقاتلي العشائر بدأت ظهر يوم الجمعة، عملية عسكرية واسعة النطاق على منطقتي التأميم والخمسة كيلو غرب الرمادي لتطهيرها من عصابات داعش الإرهابية".
وأضاف كرحوت، إن "العملية بدأت بعد تمكن القوات الأمنية من صد هجوم لتنظيم داعش استهدف وسط الرمادي"، مبينا، أن "الساعات القادمة ستشهد تحرير المنطقتين".
وكان تنظيم داعش قد شن الجمعة 17 تشرين الأول 2014 هجوما كبيرا على مركز مدينة الرمادي من محورين انطلاقا من منطقتي التأميم والخمسة كيلو غربي الرمادي، في وقت فرضت فيه القوات الأمنية حظرا شاملا على التجوال في مدينة الرمادي مركز المحافظة حتى أشعار آخر.
ولفت رئيس المجلس، إن "وزارة الداخلية عينت اللواء الركن كاظم محمد الفهداوي قائدا لشرطة الانبار قبل أربعة أيام، لكنه لم يتسلم مهام عمله حتى الآن".
وأضاف كرحوت، أن "الفهداوي سيتسلم مهامه عندما يتم تجهيز قواته بالأسلحة والعتاد من قبل وزارة الداخلية"، مبينا أن "الدعم مهم لإعانة القوات الأمنية والعشائر على تحرير المحافظة من المجاميع الإرهابية".
يذكر ان مجلس محافظة الانبار أعلن، في 14 تشرين الأول 2014 عن موافقة وزارة الداخلية على تعيين اللواء كاظم محمد الفهداوي، الملقب بـ"أبو كف"، قائدا لشرطة المحافظة.
 *****************
ص 4
 
 
رئيس البنك الدولى: العالم يخسر المعركة ضد إيبولا
 
باريس- وكالات:
أبدى رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم تشاؤمه إزاء انتشار وباء إيبولا وفشل المجتمع الدولي في مكافحته، منتقداً "ضعف التضامن الدولي" لمواجهة الوباء. وأضاف كيم خلال مؤتمر صحفي في باريس بمشاركة الرئيس الفرنسى فرانسوا اولاند ورؤوساء صندوق النقد الدولي ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا ومنظمات أخرى "يساورنى عدم الاعتقاد في أن العالم أدرك ماهية خطر الانحدار المحتمل ليس فقط بالنسبة لاقتصاد غرب إفريقيا ولكن للاقتصاد العالمي وإننا مازلنا نخسر المعركة".
وذكر انه "رغم الجهد الكبير المبذول، بدأنا في وقت متأخر جدا. إن الأمر سيتطلب حملة كبيرة أخرى". موجها الدعوة للدول الغربية إلى التوقف عن"التفكير فقط في حدودها" وتكريس المزيد من الأفراد والموارد لمكافحة الفيروس في غرب إفريقيا.
وفي أحدث حصيلة لضحايا الوباء، أعلنت منظمة الصحة العالمية أن "الحمى النزفية "إيبولا" تسببت بوفاة 4555 شخصا من بين 9216 حالة إصابة مسجلة في سبعة بلدان، ليبيريا وسيراليون وغينيا ونيجيريا والسنغال واسبانيا والولايات المتحدة.
 
*******
 
 بان كي مون: أكثر من مليار شخص يعيشون بحوالي دولار في اليوم
 
 
نيويورك- وكالات:
أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن أكثر من 1.2 مليار شخص في العالم  يعيشون على أقل من 1.25 دولار في اليوم كما يعيش 2.4 مليار نسمة على أقل من 2 دولارين في اليوم.  وأوضح بان كي مون في رسالة نشرها موقع الأمم المتحدة بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على الفقر الجمعة 17 تشرين الأول، أن "الفقر والتحيز والفجوات الواسعة بين الثروة والعوز، إذا ما ترسّخت يمكن أن تقوّض نسيج المجتمعات وتؤدي إلى زعزعة الاستقرار". ومنذ عام 1993 يُحتفل سنويا في 17 تشرين الأول باليوم الدولي للقضاء على الفقر، حيث حددت الجمعية العامة بموجب قرارها 47/196 أن يحتفل بهذا اليوم بهدف التوعية من أجل مكافحة الفقر والفقر المدقع في كافة البلدان.
وقال الأمين العام في ختام رسالته: "نحن إذ نعد خطة التنمية المستدامة لما بعد عام 2015، ونتصدى للتهديد الذي يمثله تغيّر المناخ، يجب ألا ننسى أهم التزاماتنا الأساسية، ألا وهو القضاء على الفقر بكل أشكاله. كما علينا إنهاء تهميش الفقراء. فمعارفهم ووجهات نظرهم ضرورية في إيجاد حلول مجدية ومستديمة لمشكلاتهم".
 
********
 
سلة الاخبار ...
 
 
قرب إطلاق سراح 200 نيجيرية
 
وكالات:
أعلن مصدر نيجيري أن الحكومة توصلت إلى اتفاق مع جماعة بوكو حرام الإسلامية المتشددة لوقف إطلاق النار وإطلاق سراح نحو 200 تلميذة اختطفن من مدرسة في مدينة تشيبوك بشمال شرق البلاد قبل ستة أشهر.
وقالت مصادر عسكرية في هيئة الاركان انه تم التوصل إلى اتفاق لإنهاء المعارك في ختام محادثات  جرت بينهما والإفراج عن 219 فتاة خطفن في نيسان الماضي.
 
مصر: اعتقال زعيم أنصار بيت المقدس
 
وكالات:
أعلن الجيش المصري إلقاء القبض على زعيم أنصار بيت المقدس في العريش، وليد واكد عطا الله، المتهم بزرع العبوة الناسفة التي استهدفت سيارة شرطة وأسفرت عن مصرع 3 جنود، الجمعة.
وأفادت مصادر  بأن "واكد متهم بقتل 3 أفراد من الشرطة المصرية وإصابة آخرين، إثر تنفيذه لهجوم استهدف سيارة للشرطة في مدينة العريش، عاصمة محافظة شمال سيناء".
 
وقف اطلاق النار في "أب" اليمنية
 
وكالات:
نجحت جهود الوساطة الحزبية والقبلية اليمنية، في التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بين رجال القبائل في محافظة إب ومقاتلي أنصار الله "الحوثيين"، بعد محاولتهم دخول المحافظة.
واتفق الطرفان على عقد لقاء لبحث اتفاق يقضي بانسحاب المسلحين من الجانبين من المدينة، بعد القتال الذي أدى إلى مقتل 20 شخصا على الأقل من الجانبين.
 
تجدد المصادمات في هونغ كونغ
 
وكالات:
شهدت هونغ كونغ ليلة جديدة من اعمال العنف بين الشرطة والمتظاهرين الذين عادوا الى احتلال اماكن كانت الشرطة قد طردتهم منها.
وعادات الصدامات عندما حاول المتظاهرون استعادة موقع رئيسي في حي مونغكوك المكتظ بالسكان، كانوا اعتصموا فيه لثلاثة اسابيع.
وفتح المحتجون المظلات واقتحموا الشريط الامني بينما كان رجال الشرطة يستخدمون الهراوات ويطلقون غاز الفلفل لمنعهم من التقدم.
 
مقتل 22 طفلاً وامرأة في الكونغو
 
وكالات:
قال مسؤولون حكوميون في جمهورية الكونغو الديمقراطية إن 22 شخصا، معظمهم من النساء والأطفال، قتلوا في هجوم شنه مسلحون في الجزء الشرقي المضطرب من البلاد في ثاني هجوم من نوعه خلال يومين، ويشتبه ان من قام به هم المتمردون الاوغنديون.
وقال مسؤولون إن "10 سيدات  و 8 أطفال و 4 رجال قتلوا في الهجوم".
 
********
 
بفضل غارات التحالف العربي الدولي المنسقة مع الأكراد
مقاتلو كوباني أوقفوا داعش واستعادوا زمام المبادرة
 
 
متابعة "طريق الشعب"
تراجع مسلحو تنظيم (داعش) في عدة مناطق من مدينة عين العرب (كوباني)، مع قيام المقاتلين الكرد بتنفيذ هجمات تزامنت مع توجيه قوات التحالف الدولي ضربات جوية جديدة على مواقع التنظيم في كوباني وحولها.
 
ونقل المرصد السوري لحقوق الإنسان عن أحد المسؤولين الكرد قوله إن مقاتلي داعش يسيطرون على حوالي 20 بالمائة فقط من مساحة كوباني.
 
 تقدم وحدات الحماية
 
وقد أبلغت مصادر موثوقة المرصد السوري أن اشتباكات ضارية دارت بين مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي ومقاتلي داعش في القسم الشرقي من عين العرب كوباني، حيث نفذ داعش هجومًا من محور كانيَ عَرَبَان ومن جهة الصناعة، مع محاولة التفاف على نقاط لوحدات الحماية في غرب المربع الحكومي الأمني. فلقي ما لا يقل عن 8 مقاتلين من داعش مصرعهم في كمين لوحدات حماية الشعب الكردي بالقرب من مبنى البلدية بالمدينة.
ونقل المرصد السوري عن مصادره الموثوقة تأكيدها أن هجوم داعش فشل، وأن وحدات حماية الشعب الكردي تمكنت من السيطرة على مبنى الإذاعة ومحيطه بالريف الغربي لعين العرب كوباني، مستفيدة من ضربات التحالف الجوية.
 
 تنسيق مع الأميركيين
 
وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن: "هناك تنسيق بين القوات الكردية والأميركيين، فالأكراد يعطون الأمريكيين إحداثيات مواقع داعش خلال الاشتباكات". ومع هذا التنسيق، نفذت طائرات التحالف العربي - الدولي ضربتين استهدفتا تجمعات داعش في الأحياء الشرقية لعين العرب كوباني، فيما دارت الاشتباكات في شمال المدينة بعد هجوم نفذه داعش، محاولًا التقدم باتجاه المعبر الحدودي الواصل بين المدينة والأراضي التركية.
واستمر داعش في قصفه بقذائف الهاون مناطق في أطراف عين العرب كوباني، وبالقرب من منطقة المعبر الحدودي، ووردت معلومات عن استقدام داعش تعزيزات عسكرية وعتاد من مناطق يسيطر عليها في ريفي حلب والرقة. وذكر المرصد أن 662 شخصًا، بينهم 374 مقاتلًا من داعش، قتلوا منذ 16 أيلول (سبتمبر)، عندما بدأ داعش هجومه للسيطرة على كوباني.
 
 ***********
 
بوتين: روسيا مستعدة للمساعدة
 لتطبيع الاوضاع في أوكرانيا
 
موسكو- وكالات:    
أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، استعداد موسكو للمساعدة في تطبيق   طرفي النزاع في أوكرانيا بنود اتفاقية مينسك السلمية.
وفي مؤتمر صحفي عقده عقب لقاءات أجراها مع عدد من رؤساء الدول على هامش قمة "آسيا - أوروبا" في مدينة ميلانو الإيطالية أشار بوتين إلى عدم تمسك كل من قوات الدفاع الشعبي والعسكريين الأوكرانيين بتنفيذ بنود اتفاقية مينسك بصورة كاملة، "وذلك لعدد من الأسباب الموضوعية والذاتية".
و شدد الرئيس الروسي على أن "هذه الاتفاقية تشكل أساسا لتسوية النزاع في جنوب شرق البلاد"، مؤكدا "استعداد موسكو للمساعدة في حل المشكلات العالقة".
وأشار الرئيس الروسي إلى أن بلاده ليست طرفا في النزاع الأوكراني، "وكل ما يمكن أن تفعله هي أن تساعد الطرفين في حل المشكلات التي ظهرت في الأزمة الأخيرة"
وقال بوتين أن من نتائج محادثات ميلانو إحراز تقدم في موضوع استخدام طائرات من دون طيار لمراقبة الوضع في الخط الفاصل بين طرفي النزاع، مضيفا أن أربع دول هي ايطاليا وفرنسا وألمانيا وروسيا أبدت اهتمامها بالمشاركة في هذه العملية.
بدورها، أعلنت الأمم المتحدة في تقرير نشره مكتبها لتنسيق الشؤون الإنسانية أن 25 شخصا قتلوا في منطقة النزاع خلال الأسبوع الماضي، لتبلغ حصيلة ضحايا المواجهات العسكرية 3703 قتيلا و 90 75 جريحا.
ويشير التقرير إلى أن الحديث يدور عن تقديرات "حذرة جدا"، مضيفا أنه بحسب مكتب المفوض الأعلى لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية، فإن "العدد الحقيقي للقتلى أكبر من ذلك بكثير".
و لفت التقرير إلى مواصلة نزوح السكان من مناطق المواجهات، مع زيادة عدد النازحين داخليا إلى 13 ألف شخص خلال الأسبوع الماضي، وذلك مقابل بقاء عدد اللاجئين (427 ألفا) على مستواه السابق، علما أن معظمهم وجدوا لجوءا في روسيا.
هذا وأشارت الأمم المتحدة إلى أن أكثر من 5 ملايين نسمة لا يزالون يعيشون في مناطق النزاع، معربة عن قلقها من مواصلة العمليات القتالية هناك رغم إعلان هدنة بين الطرفين.
وتابع التقرير "ثمة تقارير يومية تفيد بانتهاكات جدية لوقف إطلاق النار، كما ازدادت عمليات القصف شراسة في مناطق من مقاطعتي دونيتسك ولوغانسك، ولا يزال السكان المتضررون في حالة هشة وهم بحاجة إلى دعم" في ظروف اقتراب فصل الشتاء.
 
 
************
 
غارات على دوما وقتلى بصفوف الجيش السوري
 
 دمشق- وكالات:
قتل 15 شخصا في غارات شنتها طائرات الجيش السوري، استهدفت مناطق مختلفة من مدينة دوما الخاضعة لسيطرة المسلحين في شمال شرق ريف دمشق.
وفي ريف حماة، قتل 10 من أفراد الجيش السوري في المعارك العنيفة الدائرة على مورك منذ فجر الجمعة الماضية.
أما في مدينة حلب شمالي البلاد، فقد أدى سقوط قذائف هاون بحي الجميلية إلى إصابة العشرات، وفقا لناشطين.
كما قتل 8 أشخاص وأصيب آخرون بجروح جراء انفجار سيارة مفخخة استهدفت مقر حركة "حزم" في بلدة معردبسة بريف إدلب وفقاً لما ذكره ناشطون سوريون معارضون.
وشهد الخميس الماضي، استمرار القتال في محيط حي جوبر، شرقي العاصمة السورية دمشق، حيث تعرض للقصف بالمدفعية الثقيلة ولغارتين جويتين، إضافة إلى القصف بما لا يقل عن 10 صواريخ أرض أرض، وفقاً لمصادر سورية.
و في محافظة حمص، تعرض حي الوعر، شمالي مدينة حمص لقصف مدفعي وصاروخي، أسفر عن مقتل 3 أشخاص على الأقل عدا الجرحى.
كما استهدف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة الحي الجنوبي لمدينة الشيخ مسكين وبلدة أبطع في ريف درعا.
 
 ***********
 
تقرير...
 
بعد المبالغة في الحديث عن تجاوزها
إرهاصات عودة الأزمة المالية العالمية تثير مخاوف الاسواق المالية من جديد
 
متابعة "طريق الشعب"
تراجع مؤشر "داكس" بقوة في الاسواق المالية العالمية. وان العوائد على السندات الحكومية، في الولايات المتحدة الامريكية  في انخفاض دائم. ودول الأزمة في  الاتحاد الأوروبي  تبذل كل ما في وسعها لمواجهة فقدان الثقة. واجواء الازمة تسود الاسواق المالية، والآمال التي يعلقها سماسرة البورصة على اجراءات  البنك المركزي الأوروبي تبقى مفتوحة، وليس هناك ضمانات في جدواها.
 
يتحدث سماسرة الأسواق المالية عن "انهيار مصغر"، ولكن المخاوف تتصاعد من احتمال وصول الانخفاض في  أسعار الأسهم ، أبعادا مماثلة، لتلك التي هيمنت على الاسواق المالية  في أسوأ أوقات أزمة اليورو. و حاليا يتجه المؤشر بسرعة عالية نحو الانخفاض. وبعد الانخفاض الحاد الذي شهدته البورصة يوم الأربعاء الفائت، عاد  مؤشر الأسهم الألماني، الذي يمثل  العناوين الثلاثين  الأكثر أهمية في سوق الأسهم  في البورصة المحلية ،الى الاستقرار، إلى حد ما.  وعاد بعد ظهر الخميس الفائت الى التراجع بوضوح  مرة أخرى ، قبل ان يتعافى في بعض الاحيان قليلا في المساء، ومع ذلك، وصل تراجع  مؤشر "داكس" الى أدنى مستوى  له منذ ايلول عام 2013 . والأرباح التي حققها في بداية العام فقدها منذ عدة اسابيع.وميزانية العام الحالي العامة تؤشر  سلبية واضحة.
 
مخاوف  من تفكك الاتحاد النقدي
 
وبعد الارتفاع الهائل في الاسعار في السنوات الاخيرة، يمكن ان ينظر للتطور الجديد بمفرده على انه ليس كارثة، ولكن هناك مؤشرات اخرى، تعمق القلق الجدي المتزايد على استقرار الاسواق المالية. والقلق السائد لا يشمل سوق الاسهم فقط، وانما يغطي جميع الأصول المالية. ففي الولايات المتحدة الامريكية تنخفض عوائد السندات الحكومية بقوة غير معتادة، لان المستثمرين يحولون رؤوس الاموال الى ملاذات اخرى تبدو آمنة. وفي الواقع يجب ان ترتفع  أسعار الفائدة في الولايات المتحدة الامريكية، لان بنك  الاحتياطي الفيدرالي يدفع  نحو الخروج من السياسة النقدية الفضفاضة جدا.
وفي أوربا نجد واقعا مغايراً، يعكسه ارتفاع الفوائد في بلدان الازمة، وهذا يعكس المخاوف من تفكك الاتحاد النقدي، وخصوصا السندات اليونانية، العائدة حديثا للتداول في الاسواق المالية، التي  تعاني من خسائر حادة في مستوى الثقة. وهذه المصاعب تواجه ايضا السندات الحكومية في اسبانيا وايطاليا والبرتغال.
وكل ما سبق يشير إلى ان ما يجري هو اكثر من تصحيح لأسعار الاسهم العالية، فالأسواق المالية تسير مرة اخرى نحو اوضاع الأزمة. وتبعا للمزاج يمكن للمرء ان يقيم المستوى الحالي بالمطمئن، او الذي ينذر بالخطر، تبعا للتكيف مع الاوضاع الكئيبة السائدة في عالمنا: ارهاب "الدولة الإسلامية"، وباء إيبولا، والعقوبات ضد  روسيا الاتحادية، وحالة الركود السائدة في ايطاليا ، والانحدار الذي تعيشه فرنسا، والقائمة تطول.و تجاهل المستثمرين لفترة طويلة الرسائل السلبية، ورأوا في التراجع القليل لمؤشر "داكس"،  فرصة مواتية لمشاركة أوسع في التعامل ، ولكنهم الآن يحاولون تجنب المخاطر.
 
صحوة في البلدان الصاعدة
 
ان انخفاض الارباح هو العامل المثالي الذي يجعل شراء الاسهم البديل الاكثر جذبا، مقارنة بجميع امكانيات الاستثمار الاخرى. وفي المقابل تقف  أكثر التوقعات الاقتصادية كآبة، التي تميز  بها الاجتماع السنوي لصندوق النقد الدولي قبل اكثر من أسبوع.وفي  الوقت الذي يسير فيه الاقتصاد في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة،  إلى حد ما، بسلاسة ، تجري في البلدان الصاعدة عملية تحرر من الأوهام، ويعود ذلك لعدم محافظة النمو الاقتصادي على وتيرته السريعة، التي تميز بها في السنوات الماضية، وخصوصا في الصين والهند.
وفي اوربا  هناك آمال للخروج من الأزمة مرة اخرى، وسماسرة  الاسواق المالية يراهنون الآن على  رئيس البنك المركزي الأوروبي "ماريو دراغي"، الذي أعلن، منذ اسابيع،  عن  تدابير جديدة، وغير تقليدية، . ولكن هل  ستحقق هذه التدابير، استعادة الثقة؟ هذا ما ستجيب عنه الأيام والاسابيع القادمة.
 
********
 
ص 5
 
 
حميد مجيد موسى يلتقي وفد الاتحاد العام لنقابات عمال العراق
 
 التقى صباح يوم الخميس 16 / 10 / 2014 وفد من المكتب التنفيذي ورؤساء النقابات العامة في بغداد في الاتحاد العام لنقابات عمال العراق مع الرفيق حميد مجيد موسى،  سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي في مقره في ببغداد.
 
وفي اللقاء قدم السيد علي رحيم علي رئيس الاتحاد العام شرحاً مفصلاً عن آخر مستجدات العمل النقابي في بلادنا وما يتعرض له من تدخلات غير مبررة في شؤونه الداخلية ومحاولة البعض النيل من الحركة النقابية العمالية العراقية بتشويه سمعتها وتحريف نهجها وتاريخها الوطني.
كما تم استعراض نتائج المجلس المركزي للاتحاد العام والأسباب التي دعت إلى تغيير اسم الاتحاد والبرامج والسياسات التي وضعها للمرحلة القادمة من أجل الدفاع عن حقوق ومصالح عمال العراق.
كما قدم وفد الاتحاد العام شكره وتقديره لقيادة الحزب الشيوعي العراقي على دعمها المتواصل للحركة النقابية العمالية العراقية في مختلف المجالات.
من جانبه رحب الرفيق حميد مجيد موسى بوفد الاتحاد العام وأكد على دعم الحزب للاتحاد العام وللحركة النقابية العمالية ولعمال العراق في نضالهم من أجل الدفاع عن حقوقهم ومصالحهم ,ومن اجل ضمان عدم التدخل في شؤونها الداخلية، مؤكدا استقلاليتها وحريتها مشيدا بدورها  في مسيرة الحركة الوطنية العراقية. وهنأ الاتحاد العام ومكتبه التنفيذي على نجاح أعمال المجلس المركزي الذي عقد مؤخراً.
كما استعرض الرفيق موسى المستجدات السياسية التي يمر بها عراقنا ومحاولات أعدائه من داعش وغيره في النيل من استقلاليته وحرية أبنائه . وشدد على  عدم القبول باستقدام قوات برية اجنبية  الى العراق، وبين ان  العراقيين قادرون على الدفاع عن وطنهم وهم أهل  لذلك بتاريخهم ونضالهم وكفاحهم وقدراتهم الوطنية.
وأكد الرفيق سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي على مواصلة دعم نضال وكفاح الطبقة العاملة العراقية وحركتها النقابية.
يأتي هذا اللقاء ضمن برنامج الاتحاد العام لنقابات عمال العراق للمرحلة القادمة في زيارة السادة ممثلي الحركة الوطنية العراقية ومسؤولي السلطات التنفيذية والتشريعية لعرض آخر مستجدات العمل النقابي في العراق ودور عمال العراق في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.
 
***********
 
المجلس الوطني للنقابات  العراقية : مواجهة الارهاب يقتضي بناء جبهة داخلية واسعة
 
 أصدر المجلس الوطني للنقابات العراقية الاعضاء في الاتحاد العالمي للصناعات بيانا جاء فيه:
لأهمية التطورات الحاصلة في عراقنا الحبيب  وانعكاساتها الخطرة على حياة وأمن المجتمع العراقي بشكل عام والطبقة العاملة بشكل خاص، نتابع وبقلق شديد ما آلَ اليه الوضع من تهجير قسري لمئات آلاف المدنيين من منازلهم ومناطق سكناهم و أعداد هائلة من العمال الذين فقدوا مهنهم وسبل عيشهم ومنعت النساء من مواصلة عملهن ووظائفهن بعد سيطرة العصابات الارهابية المجرمة  - التي تدعي نفسها  الدولة الاسلامية في العراق والشام ــ داعش� على عدد من المدن العراقية بدءاً من محافظة الموصل في 10/حزيران  وسيطروا على المؤسسات الحكومية و الحقول النفطية في تلك المدن و مارست هذه العصابات أبشع الصور الاجرامية من قتل واغتصاب وسبي النساء والأطفال وبيعهم في سوق النخاسة مما دللت هذه الممارسات على همجيتهم.
 و نتيجة للضعف الشديد في قدرة المؤسسة العسكرية والأمنية  في مواجهة هذا الخطر الداهم جاء الجهد الدولي استنادا الى قرارات مجلس الأمن لدعم العراق ومنها القراران 2170 و 2178.
وفي الوقت الذي نرحب ونحيي هذا الدعم والتضامن الدولي للقضاء على العدو المشترك الذي بات خطرا دوليا يهدد الجميع، ندعو جميع القوى العراقية  المتنفذة في السلطة و أصحاب القرار الى الوحدة الوطنية ونبذ الفرقة والصراعات الحزبية والطائفية التي هي سبب البلاء الذي عم البلاد وليستفيدوا من العبر وليدركوا أن مواجهة هذا العدو الشرس تحتاج الى جبهة داخلية واسعة  والى تأهيل و بناء القوات المسلحة على أساس وطني ونشيد في الوقت نفسه ونهيب بجنودنا البواسل والحشد الشعبي الذين ضربوا أروع الصور البطولية في مواجهة العصابات الإجرامية. فالف تحية للأبطال الشجعان والخلود لشهداء الوطن والطبقة العاملة.
 ***********
 ماذا عن معاناة العاملين بالأجور اليومية..؟
 
حياة العمال ــ التحقيقات
من صفة عاطل عن العمل إلى صفة أجير يومي انتهت رحلة الشاب أحمد على سياج أحدى دوائر الدولة بلافتة سوداء كتب على وجهها ( تنعى فقيدها الراحل أثر حادث مؤسف ) وعلى الرغم من وجود هذه اللافتة إلا أن اسم الشاب احمد لم يدون في سجلاتها كونه موظفا بأجر يومي! أي أنه موظف من الدرجة العاشرة بعد الألف!... الشاب أحمد كعشرات الشباب الذين اجبروا على العمل في دوائر الدولة باجر يومي يتقاضوه يوميا أو شهريا حسب طبيعة العمل الذي يتراوح بين عامل خدمة في دوائر البلدية وبين محاسبين وإعلاميين ومهندسين في مشاريع الأعمار.  فوارق متعددة يشعر بها موظفو الأجر اليومي وهم مجبرون على تقبلها، فعلى الرغم من خضوعهم الكامل لكافة التبعات القانونية المترتبة على موظفي الملاك الدائم ألا أنهم غير مشمولين بالمكافآت والحوافز فضلا عن الحقوق التقاعدية التي تمنح لموظفي الملاك الدائم، وتبعاً لهذه الفوارق تكون فرصة زواج موظفي الأجر اليومي أقل بكثير من موظفي الملاك الدائم وربما هذا ما جعل الشاب احمد ينهي حياته بلا زوجة ولا أطفال يحملون اسمه في الحياة. 
هم كسائر موظفي الدولة على الملاك الدائم، يؤدون واجبهم بكل إتقان فهم يحضرون وفقا للزمن المحدد ويغادرون الدائرة مع الآخرين ولكن يتم تسريحهم في أي وقت رغم رواتبهم المتدنية التي لا تكفي كأجور نقل فيما يحلمون بيوم يكونون فيه أسوة بالموظفين المؤقتين أو على الملاك الدائم، علما أن اغلبهم من أصحاب الشهادات والتحصيل الدراسي المناسب ومن ذوي الخبرة في العمل.
 
حاجة وظيفية 
 
على الرغم من تزايد أعداد الأجراء اليوميين في دوائر الدولة،وكل دوائر الدولة تعمل بوظيفة الأجر اليومي لسد حاجتها من الموظفين وهي أعداد ليست بالقليلة الا إن المسؤولين أكدوا أن تواجدهم يعد ضرورة ملحة للقضاء على مشكلة البطالة كونها من المشاكل التي تزيد من نفقات الدولة فكل مواطن يكلف الدولة مبالغ غير قليلة من المال،وبقاؤه بلا إنتاج سيضاعف العبء على الدولة، كما إن وجود عاطلين عن العمل من ذوي الشهادات والخبرات يؤدي إلى هدر وضياع الموارد البشرية والأيدي العاملة التي بإمكانها أن تسهم في تنمية الدولة..
أعضاء في البرلمان أكدوا أن استحداث هذه الوظيفة جاء لسد النقص الحاصل كون بعض الأعمال تكون وقتية ولا تحتاج إلى تخصيصات وظيفية على الملاك الدائم لذا تم استحداث الأجراء اليوميين الذين يعملون بشكل مؤقت حتى نهاية فترة العمل في المشروع.هذا الأمر يساهم في امتصاص البطالة وفي تمشية أعمال الدوائر الحكومية دون الضغط على وزارة المالية من خلال تخصيص رواتب ثابتة في حال تم تعيينهم على الملاك الدائم مع انتفاء الحاجة لوجودهم. أن استحداث وظيفة الأجر اليومي جاء لامتصاص البطالة من الشارع وإيجاد حلول جزئية لمشاكل العاطلين عن العمل وبالتالي الحصول على مبالغ تساهم في رفد مصاريفهم. والمحاولة في زيادة خبرات العاملين سواء من الخريجين أو غيرهم وإدماجهم في أدارة المشاريع فضلا عن المساهمة في توفير مبلغ من المال وان كان بسيطا لكنه يساعدهم في سد بعض احتياجاتهم الحياتية، وان هناك طلبات كثيرة من قبل الخريجين وغير الخريجين للعمل في دوائر الدولة يقابله عدم وجود درجات وظيفية مخصصة مع الحاجة للموظفين،لذا يتم اللجوء الى  التعاقد مع موظفين بأجور يومية. وقد أدت الأعداد المتزايدة في طلبات التعيين إلى وجود ضغط كبير من قبل العاطلين عن العمل للحصول على تعيين بأجور يومية إلا إنه ليس بالإمكان استيعاب كل الإعداد كون المبالغ المخصصة من المشاريع لهذا الأمر غير كافية لاستيعاب الدرجات الوظيفية كافة. 
 
التحول إلى ملاك دائم 
 
طالب معظم موظفي الأجر اليومي في بعض الدوائر الحكومة المحلية، بإيجاد فرص عمل على الملاك الدائم، مشيرين إلى أنهم اكتسبوا الكثير من الخبرات والمهارات التي بإمكانها أن تخدم البلد خاصة وان عددا غير قليل منهم من حملة الشهادات الجامعية وباختصاصات مهمة لا يمكن الاستغناء عنها .
أن موظفي الأجور اليومية والعقود والملاك هم من يسير العمل ألان في البلاد وكل حسب شهادته وخبرته، لكن للأسف لا يوجد قانون يحميهم ، ولكن هم الفئة المظلومة ألان في دوائر الدولة ومؤسساتها وهم من يعمل حتى أيام الجمع والعطل ويوم توزيع الراتب. لذا من الضروري أن يتم الالتفات إلى هذه الشريحة من الموظفين الذين عانوا الأمرين جراء انتظار أخبار تدخل السرور الى قلوبهم. فالعديد منهم  لا زالوا ومنذ ما يقرب من الخمس أو الست سنوات بلا  أمل بالتثبيت مع الأخذ بنظر الاعتبار أنهم يتقاضون أجورا لا يمكن لها أن تعينهم على مواجهة مصاعب الحياة لاسيما أرباب الأسر منهم، وبالتالي فتثبيتهم على الملاك الدائم أو تحويلهم لموظفي عقود سيكون بمثابة بلسم لآلامهم التي طال أمدها.
 
الحاجة لضمان اجتماعي 
 
ناشطون في حقوق الإنسان والمجتمع المدني أكدوا على وجوب شمول العاملين بالأجر اليومي بالحقوق الوظيفية أو جزء مما يتمتع به أقرانهم من الموظفين على الملاك الدائم، وأوضح المحامي ( ثامر التميمي ) : بأن خضوع العامل بالأجر اليومي للمسؤولية القانونية في حال عدم التزامه بالضوابط يدعو إلى ضرورة تمتعه بالامتيازات والحقوق التي تنص عليها قوانين العمل، مؤكدا على ضرورة مناقشة هذا الأمر من قبل المختصين في الحكومة المحلية ورفع مطالباتهم للحكومة المركزية أو البرلمان من أجل القضاء على التناقضات. وبين الشاب ( مصطفى عبد الأمير ) الذي كان يعمل باجر يومي في البلدية لما يزيد على ثلاث سنوات : إن تركه العمل جاء نتيجة للانتظار غير المنطقي لفرص التعيين أو الشمول بضمان وظيفي يؤمن حياة أفراد عائلته في حال أصابه أي مكروه وأضاف قائلا :- العمل باجر يومي لا يوفر لنا الضمان فضلا عن ضرورة الالتزام بالدوام الرسمي الذي يضيع الكثير من وقتنا من اجل بضعة آلاف نجنيها من وقوفنا في الشارع وتحت وطأت الحر والجوع في حين أننا نعمل في المعامل الأهلية بعيدا عن المؤثرات الجوية. أما العامل (حيدر عبد الواحد ) يذكر : أن عمال الأجور اليومية العاملين في دوائر ومؤسسات الدولة لا يحصلون على أية امتيازات وظيفية أسوة بباقي موظفي الدولة. مبينا أن العطل والمناسبات لا يتم فيها احتساب أجور لهم مما يضيف هماً ومعاناة أخرى إلى همومهم الحياتية والمعيشية الصعبة. ويقول أن جل عمال الأجور اليومية هم من الفقراء وضعيفي الحال ويعيلون عوائل كبيرة، ويطالب بان تحتسب لهم الأجور أيام العطل والمناسبات كغيرهم من موظفي الدولة الذين لا تتاثر رواتبهم بالعطل والإجازات.ويشاركه في الرأي العامل باجر يومي (سجاد احمد ) الذي قال : أن كثرة العطل والمناسبات باتت سببا في قطع أرزاق عوائلنا, ومن غير الإنصاف أن لا تحتسب أجورنا خلالها كوننا نعيل عوائل تعتمد في معيشتها على ما نحصل عليه من أجور يومية. مطالبا باحتساب نصف الأجر على الأقل عن كل يوم عطلة.ويشير العامل ( أيمن عامر ) : إلى صعوبات حياتية يعيشها عمال الأجور اليومية تتمثل في كونهم من الفقراء ولا توجد لهم مصادر رزق إضافية أو بديلة يستطيعون من خلالها تأمين قوت عوائلهم خلال أيام العطل التي تحجب فيها أجورهم اليومية.فيما يبين (كريم كاظم ) : أن بعض عمال الأجور اليومية يضطرون أثناء العطل إلى البحث عن عمل بديل في قطاع البناء الأهلي بدلا من الركون إلى الراحة، نتيجة العوز واعتماد عوائلهم في معيشتها على مايحصلون عليه من أجور يومية. وأوضح أن البحث عن عمل بديل خلال العطل لا يمكن أن يوجد بسهولة نظرا لكثرة العاطلين عن العمل من الشباب الباحثين عن أية فرصة للعمل وتوفير قوت العائلة اليومي.
هذه المعاناة تتطلب سن تشريعات لحماية هؤلاء العاملين وإعطاءهم حقوقاً لان دول العالم تعطي حقوقاً وظيفية للعاملين في القطاع الخاص تؤمن لهم ولعائلاتهم العيش بأمان في حال حدوث أية مخاطر أثناء الوظيفة.لعل أكثر الشرائح تضررا بشكل مباشر من كثرة العطل والمناسبات هم العاملون في دوائر ومؤسسات الدولة بصفة عمال أجور يومية، إذ تحجب عنهم الأجور في العطل والمناسبات ما يشكل عبئا مضافا إلى قائمة معاناتهم المعيشية.
 
 **************
 
أياد عاملة آسيوية تزاحم العراقيين.. لا قوانين تضبطها ولا جهات رسمية مسؤولة عنها
 
 رشا العامري
صاروا ينتشرون في كل المحافظات والأماكن، وصارت معظم الاعمال الحرة تعتمد عليهم. تعلم العمال الآسيويون اللغة العربية واحتلوا العديد من فرص العمل وباتوا يزاحمون العمال العراقيين لأن ارباب العمل يفضلونهم.
 
 كيف جاؤوا؟ هل تفطن الدولة الى هذا التسلل الذي يأتي في وقت يعاني فيه البلد من انتشار البطالة وقلة الوظائف وفرص العمل؟
 
لا فرصة لنا معهم
 
بعض الشباب من العمال العراقيين عتبوا على رجال الاعمال توجههم نحو تشغيل العامل الاجنبي. قال مظفر العبودي/ 23 عاما "نحن عمال نعمل بالأجر اليومي. امثالنا لايثبتون بعمل ما بل يتنقلون باستمرار لاسباب عديدة مثل : خلافات بين العمال، عدم رضا صاحب العمل او كونه متعبا في التعامل، قلة الاجور الخ. كنت كلما تركت عملا وجدت آخر، فقد عملت في المطاعم والمخابز وكراجات النقل والفنادق، لكني الآن اواجه مشكلة عدم حصولي على فرص عمل، فكلما طرقت بابا وجدت ان رب العمل يستقدم عمالا آسيويين ويرفض تشغيلنا نحن ابناء بلده، فما ذنبنا نحن وليست هناك تعيينات او فرص عمل؟". ويضيف العبودي "لقد اكملت دراستي وحصلت على شهادة من اعدادية الصناعة، واعلم تماما انني لن احصل على تعيين لان خريجي الكليات يعانون البطالة فتوجهت الى سوق العمل وليس لدي مصدر تمويل لافتح مشروعي الخاص، فماذا سيكون مصيري اذن وفرص العمل تعطى للأجانب بينما احرم منها أنا واقراني من الشباب".
حار ومكسب ورخيص
 
هذا المثل ينطبق على العامل الآسيوي في نظر اصحاب الاعمال والحرف، ويعبر ابو محمود/صاحب محل حلويات عن ذلك قائلا "التعامل مع العامل الآسيوي اسهل منه مع العراقي، فالآسيوي مطيع، قليل الكلام، لايثير المشاكل، يقبل بأقل الاجور ومستعد للعمل دون توقف او حتى ساعات عمل معينة، بينما يسبب بعض العمال العراقيين لنا المشاكل لانهم لا يتحملون الكثير من العمل ولا الاوامر، ويتأخرون في القدوم الى العمل بحجة الظروف الامنية والزحام ويطالبون بزيادة في حال اجادتهم للعمل ثم يتركون العمل بشكل مفاجئ دون سابق انذار ليتسببوا بايقاف رزقنا، لذا نجد اننا مضطرون لاختيار العامل الاجنبي لنكسب (راحة البال) لانه كما ذكرت ينطبق عليه المثل : حار ومكسب ورخيص".
وكان رأي سلمان فليح/ صاحب مطعم لا يختلف عن رأي من سبقه فقال "احبذ استخدام اليد العاملة الأجنبية على العراقية وذلك بسبب الالتزام الجدي من جانب العمالة الأجنبية في الأداء، بالإضافة إلى قلة الأجور التي يتقاضونها كرواتب". ويضيف "تعاقدت مع أربعة عمال أجانب للعمل في المطعم، فقد تم افتتاح بعض المكاتب في بغداد تقوم بجلب الأيدي العاملة من الدول الآسيوية، ويتم ذلك عبر إجراء عقد عمل بين صاحب العمل مع العامل الأجنبي بواسطة المكتب، فنتكفل بالراتب والسكن والطعام بالإضافة الى رعايتهم الصحية فيما إذا تعرض أحدهم الى حادث أثناء العمل".
وحول اجورهم يضيف "يقبل العامل الاسيوي ب 200 دولار شهريا ويبيت في مكان العمل فيوفر حماية لنا ويأكلون في المطعم بينما يطالب العامل العراقي باجر لايقل عن 600 دولار اذا كان يعمل لشفت واحد وقد يكون الاجر اكبر اذا عمل طيلة اليوم او حتى ساعات متاخرة من الليل".
 
شركات تتاجر بهم
 
انتشرت في الآونة الاخيرة شركات استقدام وتأجير العمال الآسيويين، بعضها مجاز وبعضها تعمل دون اجازة او علم الجهات المسؤولة. فاضل العكيلي/ صاحب شركة في الكرادة قال "افتتحت مكتبي منذ ثلاث سنوات حيث سافرت الى باكستان وسنغافورة وعقدت اتفاقيات مع شركات تشغيل الايدي العاملة هناك، وتتكفل تلك الشركة باجراءات السفر من استخراج جواز وفيزا وغيرها بينما استقبلهم انا واوفر لهم عقود عمل واماكن سكن وغيرها مقابل نسبة استحصلها من اصحاب العمل الراغبين في تشغيلهم". واكد العكيلي على انه يدقق في الفحوصات الصحية للوافدين لكنه اوضح انه لم يسجل مكتبه في جهة معينة وسيفعل ذلك عندما يطلب منه، مبينا "ان هذا عمله، ولا يقصد منه ضرب العمالة العراقية بل هو عمل معروف في كل بلدان العالم، وصاحب العمل يريد عاملا جيدا، فما الضير ان يتنافس العراقي للحصول على عمل فيثبت انه الافضل؟".
من جانب آخر اعترض محمد السعدون/ صاحب شركة سياحة وتشغيل اياد عاملة على الفوضى التي يتم فيها استقدام وتشغيل ايادي العمل الآسيوية قائلا "ان عملية استيراد العمالة الوافدة اشبه بـتجارة الرقيق فطريقة جلب تلك العمالة تحمل الكثير من المعاناة للعمال ".
وأضاف" يتم انتقالهم من شركة الى أخرى وفق مبدأ (السر قفلية) المعمول به في شراء المحلات التجارية على ان تكون عائدية ملكيته الى الشركة التي استقدمته الى البلاد. على الجهات المسؤولة إعادة النظر في قضية توافد العمالة الأجنبية ومعالجتها من خلال عدم ترويج طلبات استقدامها إلا بعد تقديم الشركات المختصة العقد المبرم بين الشركة المعنية والعمال الأجانب، واستحصال موافقة وزارة العمل والشؤون الاجتماعية، كما يجب تقديم نماذج الفحص الطبي للوافدين على أن تكون مصدقة من قبل دوائر وزارة الصحة، وطلب تعهد خطي من الجهة الداعية تتعهد فيه بتحمل السكن والمعيشة وتامين إحضارهم في حالة طلبهم من أية جهة أمنية".
واكد السعدون على انه اتبع كافة الاجراءات القانونية في عمله، لكن اصحاب العمل لا يفضلون التعاقد معه للحصول على أياد عاملة بل مع اولئك الذين يجلبون العمال بطرق غير قانونية لانهم ارخص، قائلا "بالتاكيد انا اتحمل تكاليف اكثر لان علي دفع رسوم ونسبة من العقد اضافة الى تحمل التبعات القانونية والصحية والامنية التي قد تنتج عن استقدام عمال اجانب".
 
التسجيل القانوني
 
معظم المكاتب والشركات التي تعمل على استقدام العمال الاجانب غير مسجلة قانونا لعدم وجود جهة معنية بالأمر على حد قولهم، لذا يأتي هؤلاء عن طريق شركات سياحية. عن ذلك تحدث حسن الساعدي/ التدريب المهني في وزارة العمل قائلا "إن وزارته لم تعط حتى الآن الموافقات الاصولية لأي شركة او جهة سواءً كانت اهلية او حكومية في استقدام العمالة الاجنبية الى البلاد". وحول أسباب عدم السماح لتلك الجهات الاستعانة بالعمالة الاجنبية قال :
"نحن ندرك أن هناك ما لا يقل عن مليون ونصف مليون من العاطلين عن العمل مسجلين في مراكز ودوائر وزارة العمل والشؤون الاجتماعية في بغداد وباقي المحافظات". وأضاف "تقوم الوزارة بتدريب هؤلاء على مختلف الاختصاصات، ولاسيما ان البلد مقبل على مشروعات تحتاج الى العمالة العراقية بالدرجة الاساس، وبمعدل قد يصل الى خمسة ملايين من العاطلين الذين يعتبرون من الكوادر الوسطية والفنية التي تساعد على سد حاجة البلد".
 وفيما اذا تقوم الوزارة بمساعدة العاطلين بإيجاد فرص عمل لهم، قال "لدينا برامج اخرى تدعم العاطلين من خلال منحهم قروضاً ميسرة لتنفيذ مشاريع صغيرة والتي تقدر بمئة الف مشروع، وتتراوح قيمة فتح المشروع بين 6 ـ 8 ملايين دينار".
 وحول الاسباب التي تحول دون جلب العمالة الاجنبية للبلاد، قال "هناك دراسة نقوم بها مع وزارة الداخلية واتحاد الصناعات وكذلك نقابات العمال من اجل وضع آلية معينة نستطيع من خلالها استقدام العمالة الاجنبية الى البلاد ويتم دخول العمالة الاجنبية الى البلاد غالبًا عن طريق شركات السياحة وتكون بشكل رسمي، الا ان انقضاء المدة القانونية لهؤلاء يجعل بقاءهم في البلاد، غير قانوني، الأمر الذي نجد معه صعوبة في متابعة تلك الشريحة بسبب عدم وجود قانون واضح يبين آلية عملهم وضوابط اقامتهم في البلاد". ويشير الى "ان العمل يجري مع الجهات الرسمية كمؤسسات المجتمع المدني ووزارة المالية من أجل وضع ضوابط لتواجد تلك العمالة في البلاد، ويمكن للشركات او الأشخاص الذين يودون تشغيل عمالة اجنبية في منازلهم او شركاتهم مراجعة دائرة العمل والتدريب المهني التابع للوزارة من اجل استيضاح جميع الامور الخاصة بتشغيل العمالة الاجنبية في البلاد".
 
تأثير سلبي
 
الخبير الاقتصادي علي هاشم البياتي دعا الى النظر بجدية الى التأثير السلبي الذي يتركه استقدام العمال الأجانب على واقع العمالة العراقي وتعقيد حل مشكلة البطالة موضحا "الامر اصبح باعثا على القلق ولاسيما مع تعاظم العاطلين عن العمل، فأصحاب المعامل والمطاعم والمحال التي هي بحاجة الى ايد عاملة يفضلون العمالة الاجنبية على المحلية كون العمالة المستقدمة من الخارج اكثر جدية ونشاطا في العمل، وتعمل لساعات طويلة من دون كلل او ملل، ناهيك عن الاجور المنخفضة التي يتقاضونها، على النقيض من العمال العراقيين".
وحث البياتي الجهات المسؤولة على تنظيم طريقة عمل المكاتب والشركات المسؤولة عن استقدام العمال الاسيويين وعدم السماح لهم باغراق البلد بالايدي العاملة التي تزاحم شبابنا، بل جعل الامر محدودا وحسب الحاجة، كما يمكن لهذه الشركات ان تسجل العمال العراقيين لديها وتبحث لهم عن فرص عمل  مقابل نسبة للمساهمة في تقليص البطالة ودعم اليد العاملة العراقية".
 
 
***************
 
ص 6
 
حزام كاشية
صدر عن منشورات مجلة الشرارة، بالاشتراك مع دار الضياء للطباعة في محافظة النجف كتاب يحمل عنوان:"حزام كاشية" للكاتب عبد علي الخليفة. وقال الكاتب عبد علي ان الكتاب ضم مجموعة من المقالات التي تتناول المعانات اليومية للكثير من المواطنين والمواضيع الاجتماعية والسياسية التي تهم الناس خاصة مواضيع ما يمر به المواطن البصري من مصاعب في حياته اليومية وما يمر به البلد من أزمات والتعبير عنها من خلال الأمثال الشعبية، مشيراً الى ان الكتاب يتألف من 64 صفحة وهو من القطع الصغيرة.
 
 
********
 
البنفسج البعيد.. سيمياء مدينة
 
جاسم العايف
«بداية البنفسج البعيد» المجموعة الشعرية الثانية للشاعر «ثامر سعيد»، افتتحها، بقول طويل للشاعر الراحل «محمود درويش»، وجاء في نهايته «.. إن الشعر يولد في العراق، فكن عراقيا لتصبح شاعرا يا صاحبي!». كما قدم  الشاعر ثامر سعيد لمجموعته بكلمة وصفها بـأنها «ليست مقدمة» ورد فيها: «سأحتفي بها الليلة بشمعة، وحيدة ونهر مشاكس يحرض الأشياء في غرفتي دائما على العصيان أو الغرق.. سأحتفي بها الليلة بالهديل والزعيق والتغريد والحفيف والخرير، سأحتفي بها «بالحدو والعتابى والميمر والنايل»، وسأحتفي بها أيضا بـ «الدنابك والأعواد والطنابير والنايات والدفوف والماني ماني والسِعد وعود الهند والتّنْصاري.. بالهيوة وا?سادة والنوبان والونيكا والوريما والحبوش والواية.. بسلالات لا تنتهي من الزهيريات والأبوذيات والدارميات والملمع.. بالرست والبيّات والصَّبا والنوى والحجاز».. بكل الأسماء التي يخلعها العشاق على معشوقاتهم .. سأحتفي بها بالجنون  الذي لا يطاق.
 احتوت مجموعة «بداية البنفسج البعيد» على «23» قصيدة ؛ذهب الشاعر ثامر سعيد لأن يرصد العالم الذي حوله عبر المحاكاة والتلميح والاستعارة مستبطنا عالم – البصرة - مدينته وآفاقها التاريخية والشعبية وملامحها وخصوصياتها في «دنابكها وطنابيرها» ودفوفها وهي آلات موسيقية - كانت منتشرة ومستخدمة من قبل الزنج في البصرة، وقد توارى أو اندرس فنهم، في مرحلة عصيبة عاشتها المدينة، خوفا وقهراً وقتلاً، وقسم من هذه  الآلات وتري وبعضها بإيقاعات خاصة وأحجام مختلفة، كما يركز الشاعر»ثامر سعيد» على ما هو متميز ومتفرد في مدينته-البصرة -?المشهورة بـالنيط و الماني ماني والسِعد وعود الهند والتنّصاري وهي أنواع من البخور كانت رائجة بين سكان المدينة وبمختلف أوضاعهم الاجتماعية، و ما تميزت به-المدينة- من فنون الهيوة والسادة والنوبان والونيكا والوريما والحبوش والوايا عبر عوالمها المندثرة وتاريخها المندرس، حالياً وسيمياء بعض أشخاصها الذين:
«يلوذون بالبحر من البحر
وبالريح من العاصفة،
يقترحون عليك الأفق
وبعض النزيف
كلما تكدس الضجيج على فرائصهم
عراة في مهب الريح
إلا من توجسهم»
الشاعر «ثامر سعيد» وعبر مجموعته»بداية البنفسج البعيد»  يتفرس في بقايا الأمكنة المحلية:
«عن أماكني المألوفة جداً
يسألني «جاستون باشلار»
فتحضرين أمامي
مغتسلا ببرقك الحزين»
 ويسعى «سعيد» للقبض على ملامح مدينته المندثرة وتواريخها المغيبة والأشياء وخصائصها الهاربة والأشخاص ومصائرها المحزنة، عبر ذاكرة ندية، للتعويض عن حجرية الحاضر الضارية ويجري حوارات مع ماضي المدينة وشخوصها ؛ حوارات لا تنقطع مزدحمة بالأسئلة وبدلالات تاريخية وتسعى بعض نصوص» بداية البنفسج البعيد» إلى التداخل والغوص في ومع ثنايا الأشياء:
«أقرأ تاريخ الماء
وأصور جرح الطين
وعند ضفافك
سيدتي
تستوقفني غابة شعر
وقرابين
.....
.....
أرضك لحمي
وشراييني: أعراق النخل
وهواؤك
ذلك الطاعن بالقدح
يمتد
كنهر رحيق في رئتي
.....
.....
منقوش حزنك في روحي
نقش الدمع على الخدين»
في «بداية البنفسج البعيد «ثمة فجائع للمصائر المجهولة والمغيبة  وما يبعثه ذلك من أسى لتحقيق توصيفات لها عبر بؤر تتجسد في ثيمات وشخصيات تقبض عليها الذاكرة لمغالبة الحاضر والتداخل «شعريا» بين ما هو مجرد وملموس، والشاعر يراقب ملامح مدينته وبعض شخصياتها الدالة عليها.. تلك الشخصيات الخارجة من فجائعها لتقترب من حواف الموت أو الغياب المجهول، وهي تتشبث بالحياة  في محاولة للبحث عن النقاء على أنقاض الواقع فثمة:
«مغولٌ يفتحون الآن مذابحهم
في لحمك
وبرابرةٌ يحتربون
ومجوسٌ يذكون النار
على حلمك..
كل رصيف يشهر
حتفك»
ويعمد الشاعر» ثامر سعيد»  في مجموعته لاستثمار نوعٍ من السيمياء  في مجال دراسة الطقوس والتقاليد التي تمارس، محلياً، من أجل التواصل معها و لا يمكن استيعابها ألا عبر الإتحاد معها أو تحقيق الكمال الشخصي والذاتي و ما تعطيه من الانفعالات التي تقوم على افتراض أن لكل حالة وكلمة ولكل حرف معنى خفي، محلي، ويمكن في هذه الحالات أن تعبر عنها طقوس «النوبان والهيوية والنيط والماني ماني والسِعد وعود الهند والتنّصاري والسادة والنوبان والونيكا والوريما والحبوش والوايا الزنجية وخصوصيتها البِصّرية تحديداً وسبق أن تناولها «سعيد? في تحقيقات صحفية  نشرها في صحف ودوريات ومجلات معنية بهذا الشأن وخصوصيته خوفاُ وحرصاً  عليها من الاندثار. الشاعر «ثامر سعيد» حَملَ «بداية البنفسج البعيد» عنواناً «  دقيقاً  من خلال مفردة  «قصائد» التي وردت على غلاف المجموعة، كون الـ «قصائد» تابعة لـ» الشعر».
كما كان يؤكد دائما في أحاديثه الخاصة والعامة وكتاباته المتعددة والمتواصلة أستاذنا «محمود عبد الوهاب» خاصة في كتاب:» ثريا النص» عن العنوان والذي  يؤدي إلى أهميته كونه المفتتح الأساس للنص مهما كان جنسه الثقافي والأدبي والفكري.
زينت غلاف المجموعة لوحة للفنان التشكيلي عبد الملك عاشور واحتوت صفحاتها الداخلية على تخطيطات للفنان والناقد التشكيلي خالد خضير الصالحي، وسبق للشاعر»ثامر سعيد» أن أصدر، على نفقته الخاصة «حدثني الملك الضلـّيل» مجموعته الشعرية الأولى، وله «سياج الجهنميات البنفسجي»، وهو مرويات ودراسات واستذكارات عن المكان وعلاقته بالزمان وعن مدينته وماضيها وما تتميز وتنفرد به من خصوصية تاريخية - مكانية، كما  للشاعر «ثامر سعيد» إصدارات شعرية- نثرية أخرى.
 
**********
 
الأديب سعدي المالح في استذكار اتحاد الأدباء
 
احمد جبار غرب
أقام الاتحاد العام للأدباء والكتاب العراقيين  جلسة استذكارية وقراءة نقدية حول الكاتب الروائي سعدي المالح، حضر الجلسة عدد من الوجوه الثقافية والإبداعية، وذلك على قاعة الجواهري.
 
والكاتب  سعدي المالح الذي توفي في مساء الجمعة 30 من حزيران في العام الحالي، هو مواليد عام 1951 في "عين كاوة"، من عائلة كادحة، قدمت العديد من الشهداء كقرابين غالية على مذبح ألحرية، أمثال عبد الأحد المالح والدكتور الشهيد حبيب المالح والشهيد صبري المالح "شقيق سعدي"، وقد شغف منذ وقت مبكر من عمره، بالقراءة والتقصي في بطون الكتب وخاصة الأدبية منها، عمل في بداية مشواره مع الكتابة في مجال الصحافة وهو لم يتجاوز الثامنة عشرة حيث تقدم للعمل ككاتب تحقيقات صحفية في جريدة التآخي والتي كان يرأس تحريرها المرحوم دارا توفيق? كما أصدر "25" كتابا عن السريالية. يقول عنه فائق بطي:"جاءنا سعدي إلى الجريدة وعملنا معا، كان شابا يافعا كله نشاط وحيوية، استطاع خلال أيام قليلة أن يكسب ودنا واحترامنا لشخصه ولكتاباته الجريئة ألهادفة وقد ارتأينا أن يرأس مكتبنا الصحفي في اربيل".
قدَّم، في هذه الفترة المبكرة من مشواره الادبي في الكتابة للقراء، باكورة أعماله القصصية وهي مجموعة قصصية حملت عنوان:"الظل الآخر لإنسان آخر"، التي طبعها في اربيل، وكان غالبا ما ينشر مقالاته وتحقيقاته الصحفية في جريدة التآخي وطريق الشعب والراصد، ثم أصدر مجموعته القصصية الاخرى "حكايات من عنكاوا"، تعرض الى الملاحقة من قبل النظام السابق لكونه من المنتمين إلى الحزب الشيوعي العراقي، تنظيم الموصل.
قدم للجلسة الشاعر مروان عادل حمزة حيث امتعنا بمقدمته الشاعرية عن الاديب الراحل قائلا: مات من ناهز 25 كتابا عن السريالية التي لا تموت والتي ستعود اليه حتما، وقد مات في مساء الجمعة 30 من حزيران ،تخرج الكاتب سعدي المالح في دار المعلمين في اربيل في عام1970، أكمل دراسته العليا في موسكو حيث نال الماجستير في الإبداع الأدبي والنقد الفني في معهد بروكلين للآداب والدكتوراه في اللغة والأدب من معهد الاستشراق التابع لأكاديمية  العلوم السوفيتية ،ترجم عن كلاسيكيات الادب الروسي وكتب في الصفحات العراقية والعربية.
 الناقد فاضل ثامر، قال:" الفجيعة ان تخسر واحداً من فرسان السرد العراقي، كان مثقفا شامخا وخاصة في الفترة التي شغل بها منصب مدير عام دار الثقافة السريالية، اللقطة الشخصية الأخيرة في خلال هذا الصيف عندما اقيم مهرجان الثقافة في اربيل وعندما سمعنا ان سعد المالح قد أصيب بوعكة صحية فزرناه في البيت فسألته عن مرضه قال لي هو مرض غامض يصيب الجهاز العصبي وقد بدا متحسنا في تلك الفترة وقد احتفت الاسرة بنا.. كان انسانا رائعا ودمثا ونحن بصراحة مدينون له  وهو انسان رائع  وذو طموح كبير وقد تحدثت عن سعدي المالح في كتابي "الم?تاسردي" ونحن نعلم ان الكاتب سعدي المالح مؤلف قصة منذ السبعينات وهذا يدل على عمق موهبته وثرائه الادبي وأيضا كان يتقن اللغة الروسية ويجيد الكتابة عن الموسيقى وهو يذهلنا بإبداعه وأيضا عني بكتابة التاريخ من خلال عرض المدينة التي ولد فيها "عينكاوة" حيث كتب عنها كثيرا وهو يهتم بعناصر التاريخ الروائي وهذا يدل على اهتمام وحرص كبير في إعادة بناء رواية عراقية متجددة.
 ثم تحدث الناقد ناجح المعموري مبديا ملاحظات عن آخر كتبه التي انجزها، قال: " الدعوة اعادتني الى تجربة سردية جديدة انجزها د. سعدي المالح وهي تجربة اثارة التباين والاختلاف بين عدد من النقاد، احد النقاد تعامل معها كرواية مكانية، وناقد آخر اعتبر رواية "عمكا" سيرة مكانية وأنا أيضا كنت سعيدا لان الراحل سعدي المالح اختارني من ضمن ثلاثة أسماء للإطلاع على الرواية،  وفعلا اطلعت على الرواية كمخطوطة لمرتين واخذ الراحل بعدد من الملاحظات واعتقد بان من أهم ملاحظاتي كانت لها علاقة بالبناء الفني للعمل لكنه ظل مقتنعا فيما أش?ر اليه الصديقان من ان "عمكا" عمل روائي، بينما طرحت ولازلت إلى الآن بان رواية "عمكا"  هي كتاب سردي، وهذا لا يقلل من أهمية العمل بل يمنح هذه التجربة منطقة ريادية في الثقافة والإبداع العراقي وما يساعد على هذا المقترح هي توفرات البنائية في كتاب "عنكا" واعني بها أولا المقدمة التي ابتدأ بها الكتاب "الإله شربل والقديس"، ومعروف بأن هذا النوع التأطيري أو الفني تنفرد بها الكتب أي وجود المقدمات وأيضا النهاية بمعنى جعل الدكتور سعدي المالح من شخصية شربل والقديس هي الابتداء والمنتهى، أي بمعنى أن أهم الشخصيات في الكتاب ا?سردي "عمكا" كان الاله "شربل" وشخصية القديس ودخل بالأخير "شربل" المولود الجديد هذه اللعبة الفنية انطوت على شيء من المهارة بالنسبة لسعدي المالح  هي كاشفة عن انشغالاته بموضوعة الهوية الخاصة وسعد المالح أكثر القصاصين والروائيين انشغالا واهتماما بموضوعة الهوية، وليس لكون سعدي المالح عاش بالمنفى وإنما فعلا  باعتباره مثقفا ديمقراطيا وتقدميا واجه مشكلة تعدد الهويات بالنسبة للأدباء السريان الصغيرة لكنها الفاعلة مع عدم توفر مساحة مفتوحة لهذا التنوع الثقافي والتنوع المعرفي والتنوع  العلمي لهم تاريخ أساسي ومهم وهم من ?لطوائف التي ساهمت ببناء الحضارة العراقية  بوقت مبكر لكن كانت الهوية مزاحة وتعرضت إلى ما يشبه التفكيك ولاحقا  أيضا واجهت نوعا من أنواع الخلخلة بالعلاقة مع قضية كبرى واعني بها القضية الكردية".. حقيقة الفقدان الكبير دائما يترك فراغات أكبر منه ويترك هوة لا يسدها ألا البحث  عن الجهد ورحيل شخص مثل سعدي المالح يترك فراغا  لا يسدها إلا منجز، وإلا هذا التتبع والتخفي الذي لمسناه فيما قاله الأستاذ ناجح المعموري، هذا الاعتقاد الجازم بأن هذا الرواية ليست مجرد استطراد سردي  وإنما الكلمات والجمل تحمل أسرارها في كواليسها ?ل شيء مقصود، كل كلمة محسوبة. الشاعر مروان عادل حمزة قرأ للناقد جاسم عاصي قراءة نقدية لبعض نصوص سعدي المالح القصصية، قال:" الدكتور سعدي المالح لا يشترك لوحده بما هو تاريخي وما هو ميثولوجي بل سبقه مجموعة كبيرة من القصاصين والساردين السريان، لذلك ربما جميع المحاولات من هؤلاء النخبة الطيبة قد تأثروا بالنصوص والكتب المقدسة كالتوراة والعهد الجديد، كما تأثروا بمخطوطات والوثائق القديمة، ولعل أهم تلك التأثرات هي عن الحكيم الذي هو كاتب الملك سنحاريب وحافظ اختامه، وعلى سبيل المثال منهم "عادل دنو وينادم كزاير ويوسف مت? ونور صبري ويوسف يعقوب حداد وسركون بولص وسعدي المالح بنيامين وفاضل نوري سهى رسام"، وآخر الساردين الكاتبة  جورجينا بهنام التي نشرت بضع قصصها في "طريق الشعب".
 
************
 
قصة قصيرة
مهرجان
ريسان جاسم عبد الكريم
تزُل قدمه.. يكاد يسقط أمام عربته.. يستند إلى عارضتها، ليستقيم.. يلتقط سمعه صوت شهقة حادة تطلقها زوجته وهي تراه يوشك أن يهوي.. بعد أن يستقر ــ بالعربة ــ على جانب طريق ترابي، يلتفت إليها ــ كانت تتوقعه، فلم تدخل مكعبا طينيا يؤويهما.. يحمِّل الهواء إليها ابتسامة شكر ...
تقول له أعماقه أن "رزقه" اليوم سيكون جيدا.. وما كذبت الأعماق!
قبل أن ينحدر إلى سوق القرية توقفه امرأة تكاد أن تكون أمه:
ــ عندي مبردة هواء.. أوصلني إلى السوق لأبيعها.
راحت تسير إلى جانبه وهو يدفع العربة بحملها...
يغلق سائق شاحنة بابها.. ينزل زجاج نافذتها.. يشير مودعا إلى طفلة تحملها أمها أمام باب بيته .. تنثر ابتسامة الأم ورودا ملونة تغطي مرآة السائق.
هدير الشاحنة يشكل أفقا أسود في رؤوس مجموعة طلاب يتجهون إلى مدارسهم.. يقول أحدهم لزملائه أنه شاهد من إحدى الفضائيات فلما عن الخيال العلمي أعجبه كثيرا.. كانت السفن الفضائية تسافر إلى المستقبل، وهي تخترق المجرّات الكونية، يقودها رجال "مُستنسخون" وآليون.. قائد  المركبة الفضائية ــ التي لا تقل حجما ومساحة عن قرية متحركة ــ و مساعدة له فقط من علماء البشر.. دافع العربة كان قد رأى فلما مثل ذاك، إلا أنه لم يعد يتذكر شيئا من تفاصيله.. يوقف عربته أمام محل لبيع الخضار.. يربت صاحب المحل على كتف دافع العربة، بعد أن يرد ?حيته:
ــ  أراك منطلقا .. هل؟
ــ  أضنني سأحظى اليوم بغداء جيد.
يوقف شرطي المرور الشاحنة.. يسأل سائقها عن أوراقه القانونية.. السيارة باسمه، والأوراق سليمة.. والعربة تعبر الشارع، ودافعها يمضغ أعواد خضار من حمل عربته.. تندفع الشاحنة بسرعة نحو سوق القرية..
يتفادى دافع العربة مجموعة نساء يعترضن طريقه.. يظل صوت إحداهن يلاحقه.. يفهم منها أن زوجها يفضل أن تذهب إلى سوق غير هذا،  لأن أثمان المواد فيه مرتفعة...
بين العربة والشاحنة بضعة أمتار...
 يقف في مدخل السوق رجل مسربل برداء يغطي نصف ساقيه، ولحية كثة سوداء تضيّع وجهه...
 يرتفع أذان الظهر من جامع صغير في السوق، جمعت أموال بنائه من أصحاب المحلات فيه...
تصلي امرأة، داعية ربها أن يحفظ ابنها من كل مكروه، متمنية  أن يهديه إلى أن يترك ارتداء  دشداشة قصيرة.
يمد الرجل الذي يقف في مدخل السوق يده في أحد جيوبه.. يخرج جهاز سيطرة عن بعد.. ينتبه له دافع العربة.. قبل ن يصيح به أن لا يفعل، تتحول الشاحنة إلى قطعٍ متناثرة يطير بعضها عدة أمتار في الفضاء.. يرفع دافع العربة ذراعيه متقيا ــ دون جدوى ــ أجزاء كبيرة من بقايا الشاحنة، تحوله و عربته إلى نثار لا ملامح و لا أبعاد له ...
تتحرك زوجة سائق الشاحنة في مطبخها، وهي تداعب طفلتها...
تفرش زوجة دافع العربة حصيرا، تضع فوقه بساطا و مخدة اعتاد زوجه أن يتكئ عليها...
تقول فتاة لأبيها، أن أمها نقلت ــ مع نساء أخريات ــ إلى المستشفى القريب من السوق...
لا تنقل الفضائيات أي خبر عن شاحنة فُجِّرت في سوق شعبي.
 
 
***********
 
أمسية ثقافية لاتحاد أدباء الديوانية
السينما رؤى في خطاب الجمال والتنوير
عادل الزيادي
استضاف اتحاد الأدباء والكتاب في الديوانية عصر الجمعة 10/10، وبالتنسيق مع قصر الثقافة والفنون الدكتور فراس الشاروط في أمسية عن الفن السينمائي ومناخاته الإبداعية. قدم الأمسية الشاعر عبد الرحيم صالح الرحيم.
تحدث الدكتور فراس الشاروط قائلا: ان الصورة هي دلالة أكثر تأثيرا واختصارا، فهي محاولة بالاتجاه الجديد في اللمح النظري، وتعد حالة تطوير للنظرة الجوهرية في المخطط السينمائي، يرافقها مستوى خاص من اللغة والحركة والعناصر المكونة للأسلوب السينمائي - "الديكور � الإنتاج � الموسيقى � السيناريو"، وجميعها يمكنها أن تقدم الفكرة على الشاشة بدءا من الحركات وردود الأفعال وقدرة الجمل الكلامية على استنباط الذات مضيفة على التشويق النصي والبصري وتمثل مدى نجاح المحاولات السينمائية.
 وأضاف الدكتور فراس الشاروط:" هناك محاولات أدت إلى تحولات في البناء السينمائي ولكنها لم تبلغ اكتمال الجمال السينمائي, فالألمان نظروا للسينما من وازع شعور الحرب والروح الخالدة فخرجت "التعبيرية الالمانية" ثم ظهرت "سينما الشوارع" ثم ظهر المونتاج والتحول الأكبر عندما دخلت المدرسة الروسية والأمريكية في تطوير المونتاج وظهرت الواقعية الاشتراكية في الفلم السينمائي.. وبعد الحرب العالمية الثانية ظهروا شباب في ايطاليا أسسوا لاتجاه معين أسموه "الواقعية الجديدة"، تختلف عن الواقعية الآنية والواقعية الاشتراكية معتمدين عل? الضوء الطبيعي وخروج الممثلين الى الشارع والكاميرا المنقولة وقلة الاضاءة ثم الجيل الثاني للواقعية الايطالية بعد الثورة الصناعية وتمثل مرحلة الارتداد نحو الذات والتعبير عن الوازع النفسي، ثم الاتجاه الثالث في السينما الايطالية "السينما السياسية" وركزت على مخلفات الاستعمار الفرنسي في الجزائر والايطالي في ليبيا وأفلام المناضل اليساري المهدي بن بركة في المغرب , ثم الخفوت في السينما الايطالية بسبب ظهور التلفزيون وأفلام الرعب والأفلام التجارية, ثم السينما الحرة البريطانية وسينما الأنفاق لمجموعة من الشباب ثم السين?ا في الدول الاسكندنافية.. وبعدها دخول التقنيات الحديثة على السينما وظهور السينما الالكترونية التي من سماتها انها تفقد الطاقة الابداعية للممثل..
الأمسية تخللتها مداخلات من الأخوة الحضور، أضافت أبعادا ورؤى فنية عديدة.
 
 
***********
 
ص 7
 
اللغة الآشورية وأدبها
صدر للكاتب كبرئيل كوركيس باللغة الآشورية المعاصرة، كتاب جديد بعنوان:"اللغة الآشورية وأدبها"، يتضمن الكتاب بين دفتيه "288" صفحة بقياس "6 9 x". والكتاب مقسم الى ستة فصول، تتناول اللغات الانسانية على نحو عام، ومفهوم وتعريف اللغة ونشؤ اللهجات وتاريخ تطور الدراسات اللغوية في مجال فقه اللغة وعلم اللغة، كما عرض بإسهاب نظريات أصل اللغة ونشأتها والطرائق المتبعة في تصنيف اللغات الانسانية الى فصائل ومجموعات، كما تطرق الى ذكر فصائل اللغات الانسانية والتعريف بلغة السومريين ولغة الأ كديين بلهجتيها الرئيستين "الآشورية وا?بابلية" ومراحل تطورهما التاريخي.
 
 
*******
أسس علم الجملة
 
صدر عن مركز الدراسات الإستراتيجية والدولية كتاب " أسس علم الجملة"  الذي صدر باللغة العبرية  للمؤلف ش نهير وقام الاستاذ الدكتور طالب  القريشي بترجمته.  يتناول الكتاب بناء الجملة على أنواعهـا وأقسامها وسماتها الخاصة باللغة العبرية. كما أعتمد الكتاب على نماذج قواعد مأخوذة في أغلبهـا من التوراة ومن الأكادا ومن الأدب الحديث كما خصص الكتاب مساحات للتمارين. وقال أ.د. طالب  القريشي  مترجم الكتاب في مقدمتة ان أهمية ترجمة الكتاب تاتي لتناوله أنواع الجمل في اللغة العبرية مقرونه بالكثير من الأمثلة المستقاة من مختلف  م?ارب اللغة العبرية ليكون خير زاد لطلبة اللغة العبرية والمهتمين بالدراسات المقارنة والمقاربة.
 
***********
قصة قصيرة
النهر
 
سالم وريوش الحميد
كتبتُ على الجدران الحرة اسمي، عل وأن أعلن براءتي من عالم موسوم بالرياء، عالم تتناثر فيه الأجساد دون أن تجد من يحصيها عددا، ترقد رقادها الأبدي على قارعات الطرق المضمخة بالدماء.
- لصوص.. قتلة ..
- أحذر حماقاتك يا هذا.. سنحفر قبرك بأيدينا.
ذلك الحزن الكظيم الذي تسيّد على كل مشاعري، فضحته عيوني وأنا أنظر متلهفا لتلك القدود وهي تمر من أمامي دونما اهتمام، تتناهبني الحسرات والآهات والأسى على من فقدت، وحين تداهمني الذكريات، تبدو ذاكرتي المتخمة بالأفكار وقد يتوقف كل شيء فيها، يكتسي روحي حزن شفيف، تنعدم حركة الأشياء.. وأنا أميط اللثام عن وجهي المحروق بلهيب نار لازال لظاها يخترقني حتى الأعماق، أيها النهر يا ذا الحزن الدائم. يا من أرقدتك الهموم، أأنت حزين مثلي؟، أتزعجك تلك المصابيح الباهتة الأضواء التي تكتحل بها ضفتاك، تخترق جسدك كنصل ذلك الخنجر الذي?غار في أحشاء حبيبتي وأحالها إلى عالم الأموات، وأنت الشاهد الوحيد. لكنك تلوذ بصمت أبدي... كانت أصوات أقدامهم تكسر السكون وهي تهم إليها.. سبقوني ..
- أنتِ
....
وقبل أن تنطق حرفا.. اخترق قلبها نصل أعد لقتل الجمال فيه.
ألم تسمع صوتها المكتوم يطلب منك أن تنقذها
يا لك من جاحد أيها النهر.. لمَ لمْ تهب لنجدتها، نحروا صوتها قبل أن تؤكد لهم تحديها وأنها ثابتة الجنان.. وفقؤوا عينيها قبل أن ترى وجوههم الموسومة بعارهم.
رحلتي بدأت معك دون مقدمات. كل خطوة أخطوها تخطو أنت بأقدامك نحو المجهول، بطيء حتى وأن تسارعت خطاي بالمسير.. ها أنا ذا أقف أنظر اليك أتوسلك ألاّ تقف هكذا بلا فعل تتوسد ذراعك وتغفو،
لازلت أحمل قلبا نابضا بيدي، رغم دائي العضال، أحمله لا أعرف من أين جاءني ولا إلى أين أنا ذاهب، تغطي يدي الدماء تتقاطر حباتها على أرض موحلة، كنت أظن أنها تنزّ من بين أناملي التي أصابها الخدر.. انظر إليك بعين مرتابة متسائلة. أصابني النفور والغثيان،  ضاعت تساؤلاتي في اضطراب أمواجك التي ليس لها قرار.. ابحث عن جواب ينهي فضولي .. ويعيدني إلى رشدي، تضطرب الأنوار على صفحات شاطئك المحترق بها.. تكتسيك حلة نحاسية كل ساعة سحر قبل الأفول.. وأنا هنا في شقتي يقتلني الانتظار والارتياب.
رن جرس التلفون.. صوت مبحوح يخترق سمعي
 - إن لم تسلمنا الوثائق ستلحقك بها...
انقطع الصوت.. وبدأ القلق يتسلل لقلبي.. أغلقت النوافذ وأوصدت الأبواب.. تنفذ حزم الألوان عبر دعامات الجسر الحديدي لتغور للبعيد.. أنظر اليك من نافذتي، الألوان القرمزية تبدو كدماء مسفوحة على سطحك.. يا لك من نهر تتلون كلما تغيرت عليك الأزمان.. الساعات تجثم على النفس ككابوس مخيف، لا أعرف أي ساعة ستحين منيتي.. جلست لأغترف منك قليلا من الماء. وضعت القلب إلى جانبي. خفت أن تبتلعه كما تبتلع الأنوار.. لا أعرف لم أنا متمسك به هكذا.. حاولت غسل يدي.. كنت حينها أشبه بمن يغوص ببركة كبيرة من الدماء.. كلما حاولت أن أمد يدي أ?يك أنفر من رائحة الموت.. يصيبني الغثيان.
الأطفال ينظرون إليك بحذر، يحلمون بصبح جديد.. يكسرون الجرار.. ويوقدون الشموع لتطفو فيجرفها التيار، وأنت غير آبه لدعواتهم .. ولا لنذور النساء اللواتي يبحرن بأبصارهن مع مراكب الأمل المنشود ...
كانت فرحتنا لاتسعنا ونحن نضغط على أرقام الهاتف.. الوطن بحاجة لأبنائه الأبرار.. ملَّ من أولئك الضالين.. الجاحدين بنعمته ..
 - نعم.. نحن الرقابة المالية...
- سأسلمكم كل الوثائق.. ولكن كيف نضمن سلامتنا...؟
- لا تخافي... سنؤمن حياتكما..
الأشجار خلعت ثوبها الأخضر فبات عريها يثير الغرابة في نفوس البشر. وهي ترقد إلى جوارك بلا حراك. لم تتعر الأشجار من قبل. لكنها اليوم تعرت. فضحت خلوتنا ونحن نلوذ بين أفنانها، تلقي برأسها على صدري المثقل بالهموم.. أخطف قبلة من وجنتيها فيكتسي وجهها بحمرة الحياء..
أين أخبؤها من عيون الناس.. لازالت تلك الأرصفة بلا حجب تحجب عنا عين الرقيب، لازالت الطرق تشهد إننا مررنا فوقها ومشينا الهوينى على جنباتها وضحكنا كما الأطفال دون أسباب، أنت الوحيد الذي لم تحن لها وهي تصب دموع خوفها في أعماق مياهك، لم تسألها حينها عن سبب بكائها.. لم تسألها..
يا قرة العين ما الذي يبكيك.؟
بكت يا نهر حينما حاولوا أن يئدوا جنين حبنا الذي نما في الأحشاء منذ سنوات خلت، ألست شاهدا علينا حينما كنا نختلس النظرات خوفا من عيون العسس والرقباء. كم حاولت أن تفشي أسرارنا للغرباء..؟
أتذكر حين كنت أجالسها على ندى رمالك، فرشت لها منديلي، تتساقط حبات المطر بلا انقطاع، يبتل شعرها المسنود على كتفي وفستانها يلتصق على بضاضة جسدها، وجهها الصبوح تغسله قطرات الرذاذ، تسحرني ابتسامتها، تكشف عن أسنان كالعاج، بلورات الماء تتجمع على شفتيها فأتوق لأن ألثمها، حينها عزفت لنا الطبيعة أجمل سيمفونية، قرأت برجها المكتوب على جدران الأماني وأنت تنصت ألينا .قرأت لها أشعاري، أراجيز الطفولة حاضرة في ذهنها راحت ترددها..
"مطر حيل حيل عبر بنات السهيل.. يا مطرا يا شاشا عبر بنات الباشا".
رحت أردد معها هناك في شقتي.. كانت قريبة من المدفأة تتدثر بغطاء يحجب عني جسدها العاري.. ترتشف الشاي بتلذذ.. تنظر إلي.. بعينين ساحرتي الاحورار. غفت بين أحضاني،
ربما هالها أن تكون خطوط مستقبلنا هلامية لذا كانت تحلم بسحب دخان تكتظ بها الغرفة.. تحاول أن تطردها بيدها.. تسارع إلى النافذة لتفتحها.. لكن الغرفة بلا نوافذ ولا أبواب تدور في حلقة مفرغة بفزع.
- أكاد أختنق..
بحثت طويلا.. عن محراب للصلاة كي أصلي وأعيد لها ولنفسي الاطمئنان. عن عيون تأتلق في ليال الظلمة الكأداء.. أبحث عمن يفسر أضغاث أحلام.. غرست خنجري في رمال شاطئك.. علها تعيد إلي دماءها المسفوحة على ذاك الأديم، بعد أن ارتشفتها مياه مدك دونما حياء، بالأمس حين عدت إلى شقتي وجدت أغراضي مبعثرة.. وكل ملابسي ممزقة.. وصورتها ملقاة على الأرض مهشمة الإطار.. زجاج نافذتي محطم.. وقيثارتي بلا أوتار.. صلبوا كتبي على الجدران.. وألقوا بدفاتري من النافذة..
يا نهر إن القلب.. هو قلبي والدماء دمائي. نبضاته تصل سمعي دون عناء، لازالت يدي مكتسية بذلك النجيع. لازالت الرياح تعصف بإصرار.. تحطم كل النصب التي شيدتها لها في خيالي.. روحي التي راقصت روحها.. تتوق لشم ذلك العطر الباريسي الذي أهديته لها، و شممته بين خصلات شعرها.. بين تضاريس جسدها الممشوق..
تراقصني تشدني إليها كأنها تريد أن نصير جسدا واحدا.. أطوف في عالم الخيال اللازوردي.. أرى شهرزاد تصوغ لنا حكاية.. لتزيد لياليها ليلة أخرى.. ليلة تزداد ألقا وتختمر بسحر تلك الليالي ..
عند الصباح داهمت قوات الأمن بيت أهلي.. يبحثون عن شيء ما..
_ جلاب للمصائب.. يا أحمد
قال أبي وهو يوصد الباب بوجهي ثم أضاف قائلا:
- دعنا نعيش بأمان
رائحة الرمال المنداة والمعفرة بالدماء تجذبني إلى المجهول، رست سفني بالأمس هنا قبالة شاطئك لتستكشف الحقيقة بمسبار مشاعري
وحدسي.. الحقيقة تؤوب بعيدا، تبعد عن عوالم تضوع منها رائحة البخور..
آه.. لازالت قدماي تريد التسكع رغم البرد القارس..
- إنها حبك الأول والأخير..
ضاعت.. منك.. بعتها بثمن بخس..
ورقة وجدتها ملقاة تحت الباب..
لذت بملاذ آخر أداري عيوني منها.. نظرت إلى غابة من النساء. المصطفات على طول ضفافك.
سرقت فرحتها يا نهر حين أعلنت خوفك منهم
احتقرت.. هلعك.. وصمتك الأبدي..
لملمت كل الشوارع المحاذية لشاطئك لأفرشها في مكان آخر علك تعود. إلى سابق عهدك  حين كان مدك هو المد الوحيد.. وصوت هديرك يصم الآذان.
أني أراها تلبس ثوبها الفضفاض الشفاف.. تركض كأنها راقصة باليه معصوبة العينين. أرى جسدها يحجز نور الشمس تجري كما تجري أنت بلا توقف، شعرها الممتد حتى خصرها الأهيف يطير وراءها كأنه سحب من دخان. يداك تمتد إليها تحاول احتضانها تحاول أن تجذبها إليك. رجال يركضون وراءها بأيديهم خناجر فضية يقاتلون بها الرياح. كنت أحاول إنقاذها لكن كفيّ مثبتة بالمسامير، تركض بعيدا أراها تبعد.. تبعد .حتى تختفي عن الأنظار . وأنا هنا لا أستطيع..
تميد الأرض تحت جسدي.. أحس بحبات الرمل تغطيني..
لازلت أحمل تلك الوثائق.. مع ذلك القلب المذبوح .. الذي بدأ يصيبه الوهن..
كان يضع قدميه على مكتبه.. ينظر إلي من خلف نظارته السوداء.. تتوسط أنامله سكينا لفتح الظروف.. كانت النار تلتهم الوثائق.. وهو ينظر إليها وعلى شفتيه ابتسامة.. وشعور بالنصر
- أنت غبي.. لقد أهديتهم دمك بلا مقابل.. كانت تلك الوثائق ذات قيمة.. أما الآن فلا قيمة لها.
كانت تلاحقني عيون الموظفين كمن ارتكب جرما..
ضحك حينها أحدهم وقال لي متهكما...
- لا تلعب مع الكبار يا ولدي..
جئت إليك يا نهر أشكوك قلة حيلتي، وضعفي -أتشكو إلي أم أشكو أليك...؟
سمعت صوته صدقوني.. يااااا,,, النهر خرج من صمته.. ولكن بعد فوات الأوان...
فجأة راح القلب ينتفض بشدة ثم هدأ تحسسته.. وجدته بلا نبض.. رأيت فجوة كبيرة في صدري.. غارت يدي بين أحشائي الممزقة.. بحثت عن قلبي لم أجده بين أضلعي ... لم أستطع إعادته إلى مكانه.. كانت العيون ترقبني.. النهر. والرمال. وجسدي المسجى.. قرب الشاطئ، المياه تغمرني محاولة الهروب منك إلي، ثم تعود من جديد منسحبة نحوك معلنة انهزامها.. كل موجة تسحبني تريدني أن أكون جزءا منك يا نهر...
 
 ***********
 
البحث عن القاميش
حسين سليمان*
كان الجو مثقلا بالأتربة في ذلك الشهر الذي يأتي من دون اسم ولا وقت، إذ يحضر فإن السكون يتحرك. تصعد البوادي إلى السماء، تنشأ منها خيوط المطر، ليست خيوطا بل زوابع متأهبة تنظر إلى الشوارع الخالية ومراكز منتصف المدينة التي لم تعد تدور إلا لتذهب هباء وضياعا..
-" أيها الرجل الطيب، هل تدلني على المدينة، أين هو مكانها"؟
-" هل ترى أيها الشاب ذاك الجبل الكبير.. "ينحني نحوه ويضع يده على كتفه ويزم عينيه. يشير بإصبع واحدة نحو البعيد متابعا:" نعم نعم، هل تراها إن كان مكانها عند السفح. ثم المدينة آه أيتها المدينة"!، يدمدم بلغة التراسل والخبو اللاواعي الذي لا يترك رأسه يهدأ، يدمدم بخفة في أعماق نفسه قائلا لذكرى بعيدة أن تعود وتحضر، قائلا بحب وضعف في باطنه عنفوان وقوة، يدمدم قائلا:" أمينة أمينة"! ثم يستيقظ من الحلم ويقول للشاب بصوت جهوري:" أيام الشتاء، وي، كنا نصطاد العصافير، الكبيرة، الزرازير، إذ تحط على هضبة الثلج ناحيتنا نسقط ع?يها المناخل والآنيات".
 يذكرني ذاك، من دون أي رابط به، بسفر "برلك"، يذكرني بالأغاني وبحلقات الصبايا والشباب، على صوت الطبل والمزمار- تنبعث رائحة الكلونيا، الرخيصة المثارة بفعل ضربات الكهرباء، كعب "الكتشي"، الهواء على الأرض فيها خصوبة، تبغ مشبع، وهواء، بهدوء مصاب بلوثة.
-"طيب، لقد عرفت أين مكانها، أيها الناعس، شكرا".
- "لكن، أيها الشاب، لا يظهر ذلك المكان وأنت تحث نحوه الخطى إلا ليختفي ويتبدى، كما لو أنه سراب وماء بعيدة… كما لو أنه حبيبة"!
-"سوف انتبه إلى هذا� قربانك- شكرا مرة أخرى".
تلف فوق رأسها عمامة، كانت تتخفى بمظهر شاب يسأل، إلا أنها ليست سوى امرأة متنكرة، عزيزة وقد أذلها الزمن، تقف في وجه المدينة التي بدأت الآن بالهبوط، نحو الأزل، في أعماقها، وتردد في كل خطوة أين هي.
مرت من جانبها سيارة مسرعة، حمراء، كبيرة، عالية، بحيث لا تلتقط عيناها الواسعتان المسافرين فيها، مسرعة ترفع يدها: تمهلي أيتها المسافرة أنتِ فأنا أيضا أريد المدينة.
ضحكت قهقهـةً مسروقة،:" وي.. وركي أين إنتي مشأن الله، أي مكان وأي مدينة تقصدي"!
تتردد الأغاني: ضلالي ضلالي.. رموش عينيك الحلوين…. سهوب برية ومجرى نهر رأس العين. للذكرى. تدمدم هذه الأشياء في رأسها، الأحرف تتخالط ويذهب قلبها حتى أنها لا تعرف كيف تداري اللوعة والحزن الكامد الذي جعلها تقطع الفيافي من أجل كلمة أو من أجل وصول أو من أجل رؤية وجه.
"كنا نقطع هذه البوادي"، يقول، "بثلاثة أيام، لكن كما ترى أيها الشاب، بالطرومبيل ما يلزم � زْيْ � قد � ساعة وْيْ أو ساعتين بالمقدار ونصل".
تبعها الرجل، فهو أيضا يريد أي مكان، أي مكان يضع فيه رحاله.
قالت له: أراك ورائي لماذا؟
- "والله قربان هالوجه الحلو، الله ما خلق هيكي شب بعيون كحيلة"!…. ثم حين تمعن في الوجه، تمعن فيه، تذكر ما تذكر، فجعلته الذكرى يجلس أرضه مرددا بشهقات:" أنا قلت سأعود سأعود لكن ما في صبر"، لم تصبر، أحرقت العود وجعلت منه شهابا لكل متطفل.
ما كان اسمها:
أمينة، واخ واخ،
يترنح مثل عربة مضى على خشبها ثمانون عاما � وهي تبتسم نحوه ولا تكاد تسخر منه � عجلاتها ناحية زريبة، عربة تبن مثقل بماء الرشح وتفوح منه رائحة قديمة لبيوت مهجورة.
لقد تحسست هذا الاسم، أمينة! هل كان اسمها أمينة. لكن لم تسأله، شدت "الخمرة" حول رأسها وكأن ما أصابها دوار سفن ترفع أمواجها عاليا: إذ قصتك أيها الرجل هي قصتي. أنا أيضا مهزوز مثلك.
- هل كنت تحب مثلي أيها الشاب؟! يتابع قائلا ولا ينتظر إجابة منه، يقول: بالتلاق بالتلاتة ما كان حدا يحب متلي، بس بالنهاية… وَايْ.. هي ما كانت…
لماذا تحلف بالطلاق إن لم تتزوجها؟!
أجاب من دون أن ينتبه الى محتوى السؤال ومن أين لها أن تعرف:
أقصد بالطلاق طلاق حبنا، الحب الذي لا يتزوج، لأن الزواج يفسده.
اتركني أمشي نحو النهاية إذن، كما قلت لك، أبحث عن مكان وقد دللتني عليه وهو ليبدو هناك. رميتا حجر!
حين شعرت بأنها وحيدة، وليس أحد حولها ولا من يراقبها، نزعت عنها العمامة والتخفي تحت وجه رجل، تركت شعرها أن يسرح خطوة تتبع خطوة، يطير بلمسات البنان، فيتناثر مثل شجر ما بعد العصر، بعد الآذان الذي يأخذ المرء حين يسمعه مائة عام إلى الوراء بل أجيال مؤلفة، حين الخريف، لأن القلب لم يعد � هكذا تقول- ينبض وقد جفت مآقي العيون.
نظرت من خلال زوايا الضوء المتغلغلة الخافتة الخارجة من ظلمة بئر، بئر الزمن، وطحالب عشب تطفو تحت قدميها أن تتعالق في محنتها أو أن تدلها على الطريق لا أن تمعنها في الشرك، أين هي إذن حين يداهمها الليل تنتقل الخطى نحو هناك والخيال لن يتركها تذوب أمام عينيها لأن المدينة مدينتها وهي رمية حجر عنها، وتحت الجبل الغامر القديم.
تبعها الرجل، فبهت حين رأى الريح والهيام وغيمة فوقها، جلس أرضه لا يبكي بل عينان مفتوحتان على وسعهما لا يصدق "الما هي" ويرتعش من الخشية التي أصابته. يسأل بصوت عال يرتعد من أنتِ وماذا وأي مدينة تريدين؟
كانت القاميش.
حين سمع ذلك الاسم جرى دمعه، بعد أن هدأ واطمأن، جرى دمعه، أمينة واخ واخ، أمينتي واخ. ينوح معه غراب في الأفق البعيد عند السهول لامتدادها غير المنقطع في تلك البراري يجعل تتبعها، المدينة، سهل كما الماء. كل مرة، يحط الغراب فوق جدر عالية معزولة.
اقتربت منه تمسه بأصابع ضوئية، أحيانا لا وجود لها، تتفرق وتخبو، ثم تعود قوية محسوسة على صفحة وجهه تسري ذكريات أمينة وهو يشهق قائلا:" هي وي القاميش كانت ..هي وي إنت…."، ثم لا تستطيع أن تفقه حرفا آخر مما يقوله لأنه يغيب كعادته يتكلم بالسريانية والآشورية واللغات القديمة التي سجنتها الأعماق في كهف المجهول.
عليها أن تتركه كما كل مرة. تلك الفيافي الليلية التي تغطيها غيوم المطر، يظهر فيها من وقت إلى آخر قمر راحل في سيارة حمراء مسرعا كي يصل. تسمع نواحه من بعيد. الصدى يضرب الجبل ويعود أدراجه الى أعمدة المدينة، يسقط ويسيل.
وهي كأنها تصل.
ـــــــــــــ
* كاتب من سوريا
 
 ***********
 
فجيعة المغيبين
في «حصار العنكبوت»
 
مجيد إبراهيم خليل
أقامت اللجنة التنسيقية للتيار الديمقراطي العراقي في هولندا، بالتعاون مع ملتقى الأنصار- البيشمركة احتفالية أدبية على قاعة النادي الثقافي المندائي مساء يوم 10/10/2014 بمناسبة صدور رواية حصار العنكبوت للروائي النصير كريم كطافة.
حاولت الرواية تقصي فجيعة 196 امرأة وطفلاً ورجلاً طاعناً في السن، هم آباء وزوجات وأخوات المقاتلين الأنصار ضد نظام البعث البائد، الذين وجدوا أنفسهم في خضم قتال لا جبهة له، وقد حدث ذلك بعد انتهاء الحرب العراقية- الإيرانية، وحينها أصدر النظام عفوا بتاريخ 6/9/1988 فاضطر البعض الى الاستجابة لقرار العفو وتسليم أنفسهم، فجرى سبيهم كما تسبى المدن والقرى اليوم على يد "داعش"، وغيبوا في غياهب، لم تزل مجهولة في خارطة الموت العراقي.
شارك عدد من الأساتذة بشهاداتهم عن الرواية وهم: الكاتب والصحفي جاسم المطير، الكاتب أحمد ربيعة، القاص محسن حنيص.
المطير رأى أن الروائي قدم معطيات حياته، وهو حاضر بقوة في الممارسات الأنصارية، قوة وضعفا، وقد استطاع كشف الكثير عن الحياة الأنصارية متحررا من المأساوية، مشيرا الى مصاعب ومعاناة حياة الأنصار. وقد حقق الكاتب التوازن الروائي بين الرؤيتين القتالية والروائية. إن الرواية تسجل جزءاً من تاريخ الأنصار، وهي رواية تاريخية من نوع خاص، وقد اعتمد الحوار على العامية لتجنب الضعف أو الانحدار في البناء.
الكاتب النصير أحمد ربيعة رأى أن الرواية تتميز بروح الإلفة مع القارئ والتماهي مع عوالمها، وقد سعى الكاتب لتناول شخصياته بحيادية.
هناك شخصيتان شكّلتا ضفتي الرواية: الأولى: شخصية نظام مجرم لم ينج من شره الشجر والحجر، الثانية: شعب يأكل الحجر كي يبقى يقاوم. الروائي كريم يؤثث المشهد من جوانبه المختلفة بمهارة وأناقة من يجعل المشهد نابضا بالحياة، والنساء في الرواية وجوه مشرقة وقد شكّلن بانوراما حقيقية، لا نمطا متكررا. خيوط العنكبوت رواية لها سحرها.
القاص محسن حنيص بعد أن أبدى ملاحظات عامة عن الرواية، أشار الى أنه ككاتب انشغل واهتم ببناء الرواية. والرواية تواجه مشكلتين: امتداد أفقي/عمودي، الأفقي هو الشخصيات، والعمودي هو الدراما.  وكان التصعيد العمودي ناجحا.
 ولاحظ "حنيص" أن الكل في الرواية محاربون دون حرب فلا ذكر لطلقة. ورأى أن الرواية عمل ناجح.
وعقب الروائي كطافه على القراءات، وأشار إلى أنه خرج مكسورا من حرب الأنصار، وقد قرر أن يكتب هذه المأساة. فسجَّل الأحداث أولا، وبعد فترة طويلة تفرغ لكتابتها كرواية. واعتبر قضية هؤلاء المغيبين قضيته. واستعرض قصة الحصار وموقف العوائل الصعب من الاستجابة للعفو وتسليم أنفسهم للنظام. وقد ساهم في توضيح الموقف.
 وتم إغناء الصورة من قبل الرفيق النصير أبو داود، وهو أحد الرفاق المحاصرين آنذاك فكان شاهد عيان على ما حدث.
كانت قاعة الاحتفال مزدانة بصور الأنصار، وقد أوضح النصير هادي الخزاعي الذي أدار الأمسية الصور وشخصياتها وخلفياتها وعلاقتها بما سرده الروائي.
 
**************
 
ص8
 
 
البورصة تقترح انشاء صندوق مالي لدعم الشركات الحكومية الخاسرة
 
بغداد – طريق الشعب
اقترح رئيس سوق العراق للاوراق المالية عبد الرزاق السعدي، انشاء صندوق مالي لدعم الشركات الحكومية الخاسرة وتأهيل خطوط انتاجها لجعلها شركات منتجة ورابحة. وقال السعدي لوكالة "دنانير"، ان "هناك معوقات كثيرة تعترض عمل الشركات العامة وتعيق عملية تطويرها والنهوض بواقعها، اهمها الدعم المالي، حيث انها تحتاج الى اموال كثيرة لغرض اعادة هيكلتها وزيادة طاقاتها الانتاجية". واضاف، انه "يجب تكوين صندوق مالي سيادي برأسمال معين يؤدي مهمة تقديم الدعم الى هذه الشركات لتأهيل خطوط عملها وتوريد التكنولوجيا المتقدمة التي تسهم في رفع الطاقات الانتاجية ومن ثم خلق دورة رأسمال بين الشركة والصندوق الذي سيسترد المبالغ المالية التي قدمها من ارباح الشركة"، مشيرا الى انه "بعد تقويم الشركة وتحويلها الى رابحة يصار الى دعم شركة اخرى وفق المنهاج ذاته ليشمل جميع الشركات العامة".
 
 *********
 
التجارة: صرف مستحقات الفلاحين متوقف على المالية
 
بغداد � طريق الشعب
اكدت وزارة التجارة ان مستحقات الفلاحين عن تسوقهم للحنظة الى الوزارة تصرف حال ورودها من وزارة المالية. وقال مدير عام الشركة العامة لتجارة الحبوب وكالة، حسن اسماعيل ابراهيم، في تصريح مكتوب، اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان شركته "ستقوم بتسديد مستحقات الفلاحين والمسوقين لمحصول الحنطة اولاً بأول حال ورود، اية دفعة من وزارة المالية"، مؤكداً ان "الشركة لم تتأخر او تتوان في صرف المستحقات المالية".
ورأى مختصون ان هذا الموضوع تكرر ايضا في المواسم السابقة. مما يتطلب رصد الاموال اللازمة في وقت مبكر من قبل وزارة المالية وتحويلها فعلا الى وزارة التجارة بهدف صرفها لمستحقات الفلاحين حال تسويقهم لمحصولهم.
 
********
 
وقفة اقتصادية ...
 
حماية الصناعة الوطنية
في البرنامج الحكومي
                 
تضمن البرنامج الحكومي الذي اقره البرلمان العراقي في مستهل عمل التشكيلة الحكومية الجديدة لهذا العام ، فقرة برنامجية على درجة كبيرة من الاهمية تتضمن حماية الصناعة الوطنية حيث تشكل الصناعة في معظم البلدان العمود الفقري للاقتصاد الوطني والسعي من خلالها للاكتفاء الذاتي والمضي قدما في تطوير الصادرات الوطنية وإيجاد مصدر آخر مهم لتمويل الموازنات الاتحادية العامة وليس الاقتصار على موارد النفط التي غالبا ما تتعرض الى التقلبات الاقتصادية والدولية وأزماتها . ولم يعط البرنامج الحكومي هذا الاهتمام للصناعة الوطنية بقطاعاتها العام والخاص والمختلط لولا عمليات الاجهاض التي واجهتها الصناعة الوطنية طيلة الفترة الماضية وتجربتها الفاشلة ، حتى صدر قانون حماية المنتجات الوطنية رقم 11لسنة 2011 إلا ان هذا القانون لم يجد طريقه للتنفيذ لغاية اليوم بسبب وجود تحديات حقيقية ابرزها القطاع التجاري الذي نمت خلاله طبقة كومبرادورية لا تجد مصلحتها إلا بتعطيل نمو القطاع الصناعي  لكي تستمر في كسب المزيد من الارباح من خلال استيراد البضاعة الرديئة قصيرة العمر .
 ان استعراض مسيرة الصناعة الوطنية في مختلف قطاعاتها خلال السنوات العشر الاخيرة تبين لنا من خلال تقييم الفعاليات الصناعية ان هناك 32 الف معمل ومصنع وورشة تابعة للقطاع الصناعي الخاص منتشرة في عموم المحافظات شبه معطلة او لا يعمل بعضها بأكثر من 20- 30 بالمائة من طاقته الانتاجية وان أكثر من 34 مشروع صناعي كبير متوقف عن العمل . كما خسر العراق خلال السنوات العشر الماضية 60 الف مشروع صناعي بين صغير ومتوسط وكبير في القطاعين العام والخاص وهذا الواقع المرير قاد الى تواضع نسبة مساهمة الصناعة الوطنية في الانتاج المحلي الاجمالي.  كما ان قرابة 190 مؤسسة انتاجية تابعة للدولة لا يزال الكثير منها شبه معطل او يعمل بأقل من نصف طاقته الانتاجية كان بإمكانها معالجة ظاهرة البطالة التي تعصف بملايين الشباب  العاطلين القادرين على العمل ومن خريجي التعليم الجامعي الذين يتحولون سنويا الى طاقات مهدورة وفي نفس الوقت تشكل خسارة للنفقات التعليمية منذ عشرات السنين  .
  ان تنمية الصناعة الوطنية واعتبارها هدفا استراتيجيا من اهداف عمليات التنمية المستدامة تتوقف قبل اي شيء آخر على فاعلية الاجراءات الحمائية التي تتخذها الحكومة العراقية للمنتجات الوطنية في القطاع الصناعي  والقطاعات الانتاجية الاخرى وهذه الاجراءات تأخذ اشكالا مختلفة نشير الى بعضها وبما يلي :
1. تطبيق القوانين والتشريعات التي اصدرها البرلمان ولكنها لم تفعل بسبب مقاومة الحيتان التجارية ومنها قانون المنافسة وقانون منع الاحتكار وقانون الاستثمار رقم 13 لسنة 2006 وقانون حماية المستهلك وقانون التعرفة الكمركية رقم 22 لسنة 2010 .
2. محاربة الممارسات الضارة في التجارة الدولية وخاصة سياسة الاغراق  التي تتبعها الكثير من الدول بهدف السيطرة على السوق والتقليل من دعم السلع المستوردة المنافسة للصناعة الوطنية .
3. تقديم الدعم المالي وكافة التسهيلات للصناعيين العراقيين ومنها على سبيل المثال ؛ اعفاؤهم من الديون الحكومية من النظام السابق واعتبارها ديونا معدومة وتقديم القروض المناسبة لتشغيل المعامل المتوقفة وتشجيعهم على ادخال التكنولوجيا الحديثة .
4. تأهيل المصانع الحكومية المتوقفة او التي تعمل بأقل من طاقتها المتاحة بسبب عدم تمكنها من ادخال الاساليب  والوسائل الحديثة  في الانتاج والاهتمام بعنصر الكفاءة في اداراتها .
5.  تشجيع الاستثمارات الاجنبية في القطاع الصناعي وتوفير البيئة الاستثمارية المناسبة من تشريعات قانونية وسياسات مالية (تسهيلات مصرفية ) وإزالة الحلقات البيروقراطية في اجهزة الدولة وإزاحة الفاسدين من الدوائر ذات العلاقة بالتنمية الصناعية وغيرها .
 
ابراهيم المشهداني
 
 
**********
 
انخفاض اسعار النفط عالمياً بزيادة صادراتنا عراقياً
الطاقة النيابية تعد قانوناً جديداً للنفط والغاز
 
بغداد – طريق الشعب
حذر خبراء اقتصاديون من تداعيات هبوط اسعار النفط وتأثيرات الهبوط السلبية على الموازنة العامة للبلاد. فيما كشفت لجنة النفط والطاقة النيابية، عن سعيها لاعداد صياغة قانون جديد للنفط والغاز يحظى بموافقة جميع الكتل السياسية.
 ان تراجع سعر البترول العالمي بنسبة عشرين بالمئة ربما سيضع العراق على لائحة اولى الدول المتأثرة بهذا الهبوط وذلك نتيجة انخفاض صادراته النفطية جراء الوضع الامني الذي تعيشه البلاد مما دفع بعض خبراء الاقتصاد الى التلويح بضرورة ايجاد حلول عاجلة لتفادي هذه الازمة.
ونقلت وكالة "السومرية نيوز"، عن ماجد الصوري الخبير الاقتصادي، ان "نتيجة للاوضاع الموجودة انخفضت صادرات العراق بمقدار مليون برميل، و ان العراق اذا اراد تلافي هذه الازمة من المفروض ان يزيد من صادراته للتنافس ويجب في نفس الوقت حل مشكلة داعش".
وبحسب الوكالة نفسها، ان مختصين في الشأن المالي يرون ان تداعيات الانخفاض في سعر البرميل النفطي ستؤثر وبشكل مباشر على الموازنة العامة التي بني على اساسها احتساب البرميل الواحد بأسعار لا تتناسب وحجم الهبوط الذي سجلته اسعار النفط عالميا
ورحلة الهبوط التي رافقت سعر النفط العالمي لا تقتصر على انخفاض النمو الاقتصادي للدول المستهلكة فحسب خاصة وان الدول المنتجة للنفط الصخري أسهمت في تقليل الاستيراد واربكت التوازن في سوق النفط العالمية.
وفي موضوع ثان، قال عضو لجنة النفط والطاقة النيابية، كاوة محمد، لوكالة "دنانير"، ان "المشاكل السابقة بين المركز والاقليم يجب ان تحل وفق اعداد قانون جديد للنفط والغاز"، مشيرا الى ان لجنته "تسعى لصياغة قانون جديد يحظى بموافقة جميع الكتل السياسية ليتم تمريره والتصويت عليه خلال الدورة البرلمانية الحالية".
واوضح، ان "القانون الجديد للنفط والغاز سيعتمد على النسخ السابقة التي رفضت من قبل الكتل السياسية واجراء بعض التعديلات على الفقرات والمواد التي كانت محل خلاف الكتل السياسية لهذا القانون".
وأعلنت الحكومة في 28 من آب 2011، عن مصادقتها على مسودة مشروع قانون النفط والغاز، وقررت إحالتها إلى البرلمان للمصادقة عليها، في حين أعلن مكتب نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة، حسين الشهرستاني، في الثاني من تموز الماضي، أن الحكومة أدخلت "بعض التعديلات" على مشروع قانون النفط الذي طال انتظاره والذي راجعته لجنة الطاقة بمجلس الوزراء.
يذكر أن مشروع قانون النفط والغاز، أثار ردود أفعال متباينة، أكثرها حدة موقف التحالف الكردستاني ورئاسة إقليم كردستان، في حين توقع نائب رئيس لجنة النفط والطاقة البرلمانية علي الفياض، أن يحمل المشروع الجديد الذي وافقت عليه الحكومة، مرونة واسعة لاستقبال الشركات الراغبة بتطوير الصناعة النفطية.
 
*********
 
عزت تأخر تنفيذ مدينة الرشيد الى الظروف الامنية
هيئة الاستثمار: مترو بغداد والقطار المعلق لا يزالان قيد الدراسة
 
 
بغداد – طريق الشعب
بينت هيئة الاستثمار الوطني، أن مشروعي مترو بغداد والقطار المعلق لا يزالان قيد الدراسة، عازية اسباب تأخر إحالة مدينة الرشيد للتنفيذ إلى الظروف الأمنية التي يمر بها البلد.
وقال رئيس هيئة الاستثمار الوطني سامي الأعرجي، لوكالة "المدى برس"،  "نحن كنا على أبواب إحالة معسكر الرشيد إلى التنفيذ ليكون مدينة سكنية كبيرة تضاهي مدينة بسماية الجديدة، لكننا تأخرنا بسبب الظروف الأمنية التي مر بها البلد، وكذلك وجود العشوائيات وقاعدة الرشيد العسكرية التي لا تزال موجودة"، مبيناً أن "العراق الآن بحاجة لها بسبب الأوضاع العسكرية الجارية حاليا".
وأضاف الاعرجي "في حال زوال هذه الظروف ستتم المباشرة بالمدينة التي ستكون عملاقة ومتاحة لجميع فئات المجتمع"، مبيناً أن "الهيئة لا تزال تدرس مع أمانة بغداد مشروع المترو، وهو مشروع القرن بالنسبة للعراق، كذلك تدرس محافظة بغداد مشروع قطار بغداد المعلق ".
وأشار الاعرجي الى أن "عملية إطلاق هذه المشاريع ترتبط بالظروف الاقتصادية وأخذ التعهدات من الجهات الداخلية بتوفير الأموال لهذه المشاريع، والتي قد تأتي من أموال تنمية الأقاليم أو مخصصات الوزارات أو البترول دولار إذا ما تم تخصيصه لبغداد".
وأكد الاعرجي أن "المستثمرين تواقون لفرص كهذه لكنهم اشترطوا أن نوفر لهم المعلومة الدقيقة ليبنوا عليها الجدوى الاقتصادية، وكذلك توضيح ماذا سيقع على كاهل العراق وماذا سيأخذ. خاصة أنهم لا يريدون أن يقع إنشاء البنى التحتية لهذه المشاريع على عاتقهم".
وكان محافظ بغداد السابق صلاح عبد الرزاق حمّل في11 تموز 2014 الإدارة الحالية للمحافظة مسؤولية تأخر تنفيذ قطار بغداد المعلق، وفي حين اتهمها بـ"قصور الرؤية" لإحالة المشروع للاستثمار برغم فشل ذلك من قبل، دعاها لإعادة النظر بقرارها وتمويله من واردات البترو دولار.
كانت محافظة بغداد وقعت في العاشر من شباط 2013 عقداً مع شركة فرنسية لوضع التصاميم لمشروع القطار المعلق في مدينة بغداد.
وكانت أمانة بغداد أكدت، في 25 تموز 2011، أن شركة فرنسية تقوم بإعداد التصاميم الأولية لمشروع مترو العاصمة، داعية الشركات الفرنسية للتنافس مع الشركات العالمية الأخرى لتنفيذ مشاريع إعادة الاعمار، فيما أشار السفير الفرنسي في العراق إلى أن بغداد تشهد حالياً استقراراً أمنياً يشجع الشركات على العمل فيها.
 
**********
 
أموال مبدّدة في العراق
 
 مروان اسكندر
نشرت صحيفة "النيويورك تايمس" مقالاً في تاريخ 13/ 10/ 2014 بعنوان"Investigation Into Missing Iraqi Cash Ended In Lebanon Bunker" عن اموال عراقية مفقودة انتهت في مغارة في لبنان. وأوردت الصحيفة تحقيقا منسوباً الى Stuart W Bowen وهو خبير مقرب من الرئيس بوش الابن الذي كلفه تقصي ظروف شحن 14 مليار دولار نقداً الى العراق خلال عام 2003 وحتى حزيران 2004، اضافة الى تحويلات مصرفية بقيمة خمسة مليارات دولار، تحول أكثرها في شهر حزيران 2004 قبيل انتهاء مهمة بول بريمر الذي عهد اليه الرئيس الاميركي الاشراف على اطلاق عملية اعادة اعمار العراق. وكل ما فعله انه سرح الجيش العراقي والموظفين البعثيين، وتالياً أفرغ العراق من جهازه الرسمي للمحافظة على الامن وتسيير شؤون الناس.
واستناداً الى Bowen، نقلت الاموال النقدية بطائرات عسكرية ورحلات متكررة من أجل تغطية حاجات ملحة للموظفين المتبقين في العراق، لكن مساعي Bowen لكشف بنود الانفاق لم تؤد الى نتيجة، وهو يقول إن الاهتمام الاميركي الحقيقي بالموضوع كان شبه معدوم خلال ولاية جورج بوش، وانعدم كلياً خلال رئاسة باراك أوباما.
على رغم عدم اكتشافه أوجه الانفاق، يدعي Bowen ان خبيراً من فريقه يحمل الجنسيتين اللبنانية والاميركية هو وائل الزين أفاده ان 1,2 مليار دولار نقداً وما يساوي 200 مليون دولار من الذهب نقلت الى مخبأ في لبنان في منطقة البقاع، وان محقّقين ارسلهما الى لبنان للتحقق من هذا الامر لم يتوصلا الى أية نتيجة، على رغم انهما اجتمعا بالمدعي العام سعيد ميرزا، الذي افادهما ان تعاونه مرهون بطلب رسمي تقدمه السلطات الاميركية أو السلطات العراقية، ولم يقدم أي طلب رسمي من الدولتين.
ويوضح Bowen أن السلطات الاميركية لم توفر أي دعم لاستكشاف مصير الاموال، وهو يقدر ان مليارات الدولارات حولت من العراق بشكل غير قانوني، ويرى ان عدم الاهتمام الرسمي الاميركي كان يعود الى ان الاموال المشار اليها توافرت من أموال عراقية مجمدة منذ تاريخ أيار 2003 من اجل تخصيصها للاغراض الانمائية في العراق بعد الحرب التي اطاحت بصدام حسين.
الموقف ذاته واجهه الخبير الاميركي الذي كلفه رئيسه استكشاف مصير الاموال مع السلطات العراقية، وهو يدعي انه حادث رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي الذي لم يتابع الموضوع بل اكتفى بلوم الاميركيين على طريقة ادارتهم الاشراف على استخدام الاموال التي تحولت نقداً في غالبيتها من حساب العراق المجمد أصلاً في الولايات المتحدة.
والاغرب ان وزارة الخزانة الاميركية التي تلاحق المصارف في حال تسهيلها تحويلات بالدولار من دون تبرير، أبلغت Bowen أن لا علم لها بهذه التحويلات، وكذلك الامر بالنسبة الى وكالة الاستخبارات المركزية.
على رغم حديث Bowen عن عشرات المليارات من الدولارات التي يقدر انها تحولت من العراق الى جهات مجهولة، فهو يشدد على موضوع الـ 1,2 مليار دولار التي يقول إن أحد المتعاقدين معه على متابعة هذه القضية اللبناني الاميركي وائل زين أفاده عن نقلها الى لبنان، وهذا شاب متخصص بشؤون المعلوماتية، اضافة الى حيازته الماجستير في العلوم المالية وقد عمل فترة مع سمير منصور على معالجة قضايا مالية واجهت بنك بيروت والرياض قبل دمجه ببنك بيروت.
ان اهمال موضوع التحويلات النقدية، وادعاء Bowen أن ادارة بريمر كانت متقاعسة في ضبط الحسابات وتسجيل التحويلات، سبقهما اطفاء لموضوع ربما أكثر خطورة للأميركيين. فالقضية التي أفصح عنها Bowen تخص أموالاً عراقية في المقام الاول، وتالياً ليس هنالك هدر لأموال المكلفين الاميركيين، الامر الذي يستدعي مداخلة الكونغرس وتشكيل لجان من مجلس النواب الاميركي لدراسة موضوع الهدر.
التبديد الاكثر خطورة تبدى في انفاق الجيش الاميركي 16 مليار دولار على شراء مشتقات نفطية ضرورية لتسيير عملياته في العراق. فقد وقع الجيش اتفاقاً مع شركة Halliburton لتزويده مشتقات نفطية بقيمة 16 مليار دولار، ويبدو ان تسليم الكميات المتعاقد عليها لم يتحقق، ومع ذلك لم تأخذ اجراءات التحقق من هذا الهدر مجراها وان تكن هنالك مؤشرات للبدء بالتحقيق فيها.
ولعل اطفاء موضوع Halliburton يعود الى ان رئيس هذه الشركة كان في تاريخ التعاقد نائب الرئيس الاميركي السابق ديك تشيني، وحين بدأ التحقيق في الموضوع قررت ادارة هذه الشركة نقل مركزها الرئيسي من ولاية تكساس الاميركية الى دبي حيث الاجراءات القانونية في موضوع الهدر ربما أقل صرامة.
والتحقيق مع شركة Halliburton كان سيطال عقوداً انجزتها مع شركة Black Water المختصة بتأمين خدمات عسكرية لوجستية، منها حماية المواكب الرسمية وحتى العسكرية، وهذه الشركة ارتكبت حوادث تسببت بمقتل 17 عراقياً لا ذنب لهم في التصدي لهم او أي موكب كانت ترافقه مجموعة من حراس هذه الشركة، وقد ادى هذا الامر الى ايقاف اعمال شركة Black Water في العراق، واحراج شركة Halliburton التي تعاقدت على استقدام مرتزقة هذه الشركة الى العراق. ولا شك في ان تشيني، نائب الرئيس بوش الابن، والذي كان له الدور الاكبر في تحفيز بوش على مهاجمة العراق، من دون وجود اسلحة للدمار الشامل، بذل جهده لتغطية قضية الـ 16 مليار دولار لمنتجات نفطية لم تسلم كما تصرف مرتزقة Black Water في حق العراق والعراقيين.
ــــــــــــــــ
" النهار"         البيروتية
 ***************
ص 9
 
في تموز 2014 انقضت 90 سنة على ولادته
"قراءات في ذاكرة عزيز محمد- مسيرة ونضال"
 
صدر اخيراً عن "دار الرواد المزدهرة" في بغداد كتيّب يضم حواراً ضافياً مع الرفيق عزيز محمد، السكرتير السابق للجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي، اجراه الباحث د.سيف ارحيم القيسي. ويغطي الحوار حوالي 100 صفحة من القطع المتوسط، يتكون منها الكتيب الذي يحمل عنوان "قراءات في ذاكرة عزيز محمد - مسيرة ونضال".
"طريق الشعب" تعيد نشر هذا الحوار المهم، اعتباراً من اليوم، وحتى الخميس المقبل على حلقات.
مهنئة في هذه المناسبة الرفيق السكرتير السابق بعيد ميلاده التسعين، الذي حلّ اخيراً، ومتمنية له دوام العافية وطول العمر.
 
(1-5)
 
حاوره: د.سيف ارحيم القيسي
مقدمة
 
إن فكرة مقابلة عزيز محمد وإجراء حوار معه هي فكرة أقرب إلى المغامرة والمجازفة بسبب رفضه المعروف وممانعته في إجراء مثل هذه المقابلات الصحفية. إن حجته في الرفض تعود إلى أنه لايعوّل كثيراً في العادة على دقة ما ينشره المحاورون. إنني أستطيع القول دون مغالاة بأن الساعات الأولى من مقابلة عزيز محمد قد بددت الكثير من الصورة المشوشة التي رسمت في ذهني والانطباعات الملتبسة عنه، والتي كانت مصدرها ما قرأته عنه في بعض مذكرات رفاقه، وما رواه لي أصدقاء عايشوه في مراحل مختلفة من مراحل حياته. ولم أتأكد من صدقية هذه القصص وقرب?ا من الواقع ومن مصادر حيادية حتى لحظة لقائي به في منزله بأربيل.
وهذا يحكي باختصار عن طبيعة الشرخ الحاصل بين انطباعي الأول القديم وبين صورة الرجل البسيط المتواضع الذي قابلني في منزله بزيّه الكردي القومي، الذي كان يرتديه قبل ثلاثة أعوام في مهرجان المدى، حين أفصح عن نفسه وتاريخه بكل سلاسة دون أن يضطر إلى الإساءة للآخرين أو يبادلهم الاتهامات. وهذا ما أعجبني به. لقد تكونت لدي أروع الانطباعات في تلك الجلسة، والتي أرجو أن لا تدخل في سياق الثناء والمديح الذي يخشى منه عزيز محمد. ففي حديثه، لم يذكر بالسوء شخصاً أو حركة سياسية مهما كان موقفها منه. كما اعترف بكامل المسؤولية عن الأ?داث التي جرت خلال فترة مسؤوليته لمنصبه الحزبي، سواء تلك التي جرت بعلمه أو من دون علمه. وأعطى العذر لجميع من ذكره بسوء في مذكرات مطبوعة أو في شهادات شفهية أوفي جلسات محدودة. وهذا ما بدد أول أكداس التشويش القديمة عن صورة عزيز محمد في ذاكرتي.
لقد قدم رفيقا درب عزيز محمد، عادل حبه وجاسم الحلوائي مشكورين مساهمة مهمة في مراجعة النص وتنقيحه. وقد حظيت هذه المقابلة برضا صاحب الشهادة عزيز محمد، وأتمنى أن تنال رضا الجمهور الواسع الذي ينتظر هذه المقابلة منذ الإعلان عنها قبل أكثر من ثلاثة شهور. ولا أحسب أن المقابلة ستشبع نهم وفضول المترقبين لها، ولكنها ستشكل حتماً مقدمة لفتح آفاق جديدة ومحفزاً قوياً لعزيز محمد بأن يخطو خطوة أكثر جدية باتجاه فتح كوامن ذاكرة أصبحت هي الآن ملكاً للتاريخ والأجيال، خاصة فيما يتعلق بتجاوز الإخفاقات والانتكاسات التي فتحت نهراً ?الثاً من الدماء بجوار نهرينا الخالدين، فيما لو سمح العمر وعوادي الدهر بذلك. ولنترك الآن المجال للأستاذ عزيز محمد ليقدم لنا إجابات على الأسئلة التي طرحناها عليه، وليتحدث لنا عن تلك الأيام والأحداث العاصفة.
 
الدكتور سيف أرحيم القيسي
 
 
 
الولادة والنشأة
 
في الماضي تفاوتت تقديرات أبي وأمي حول تاريخ ولادتي. ففي ذلك الوقت كانوا يحسبون العمر حسب بيادر ذلك العام، أو تبعاً لحدث وقع في تلك السنة ليدونوا بها تاريخ الولادة. وهو ما كان متعارفاً عليه في تلك المرحلة لانعدام ممارسة تدوين المواليد في القرى والأرياف. يشار في الوثائق الرسمية إلى أنني قد ولدت في 1/7/ 1924م، حيث عُدّ الأول من تموز يوماً لتاريخ ولادتي، شأني في ذلك شأن غالبية العراقيين وذلك لمجهولية تأريخ ميلادهم.
إنني أنحدر من عائلة فلاّحية معدمة، إذ كان الوالد محمد عبد الله يعمل  فلاحاً بأجرة يومية في أحدى المناطق الكردية المحاذية لمدينة أربيل، والتي تعرف بقرية بيركوت.أما الوالدة سوسن محمود، فقد نزحت من مناطق "وان وباش قلعة"؛ أي أنها كانت من كوردستان الشمالية في تركيا. وقد وصلت إلى أطراف مدينة أربيل قاطعة مسافات شاسعة لوحدها في أواخر الحرب العالمية الأولى (1914-1918م)، وذلك بسبب ظروف خاصة بعائلة والدتي اضطرتها للنزوح . وفي قرية بيركوت اقترنت والدتي بأبي، وفي وقتها لم يكن لها أي قريب في الجانب العراقي. إن قرية بيرك?ت كانت قريبة من مدينة أربيل آنذاك، والتي أصبحت الآن جزءاً من المدينة، وهي نفسها مسقط رأسي. إنني لا أتذكر سنوات الطفولة التي عشتها في تلك القرية. لقد فرضت علينا ظروف معيشة الوالد الانتقال من قرية إلى أخرى بحثاً عن العمل. ولا يمكنني أن أنسى كيف كانوا يضعوني وأنا صغير في إحدى جهتي الخرج عند الانتقال.
وعلى الرغم من شظف العيش الذي واجهناه في تلك الأيام، إلاً أنه كانت لدى أمي رغبة كبيرة في التعلم، وأرسلتني بدورها إلى الدراسة مبكراً. ولربما يعود ذلك إلى أن أبيها كان (ملا)، فأحبت أن أكون معلماً. كنت صغيراً حينما أخذتني أمي إلى مدينة أربيل تاركة بيت أبي وإلى الأبد، حيث تزوج أبي من امرأة أخرى مما سبب لها صدمة أخرى في حياتها. فأصبحت أعيش مع أمي لوحدنا. وعلى الرغم أن أهل أبي وأهل زوجته الجديدة كانوا يكنون لها الاحترام كثيراً، إلاّ أن هذا لم يهدئ من روع أمي، ولم يقلل من أحمالها الثقيلة لكونها كانت وحيدة. ولقد لا?متني أنا أيضاً غربة أمي ووحدتها، وأثرت بيّ تلك الخلافات التي لا أرى ضرورة لذكرها هنا. وبالرغم من ذلك، فقد تعلقت بأمي كثيراً بالرغم من وجود أبي. فأنا إبن أمي قبل أن أكون إبن أبي.
وبعد ترك الوالدة بيت زوجها، بدأت تعمل في مدينة أربيل. وأنا كنت أتعلم القرآن في مسجد أبو بكر الصديق، ودرست الفقه لمدة قصيرة في قرى بيرزين وشاويس وبحركه، وكانت آخر مرحلة لدراستي الفقه في هذه القرية. وبسبب الظروف الصعبة التي مرت علينا بسبب شظف العيش، تركت دراسة الفقه عائداً إلى مدينة اربيل قبل أن أحرز الدرجة الدينية المطلوبة، حيث اقتصرت الدراسة على ثلاث أو أربع كتب فقط. وعندما عدنا إلى مدينة أربيل، رحت أبحث عن عمل. فقد كنت أذهب إلى مكان تجمع العمال، ولكن لصغر سني لم يأخذونني للعمل. وكان  عمري آنذاك  يناهز الر?بعة عشر؛ أي في عام 1937-1938م.
وبالرغم من تلك الظروف التي مررت بها برفقة والدتي، فقد حث بعض المعارف الوالدة على إرسالي إلى المدرسة. وكانت الوالدة تعمل حينذاك في البيوت من أجل الحصول على لقمة العيش. وبواسطة هؤلاء المعارف تم تسجيلي في المدرسة. ولكوني سبق وأن تعلمت القراءة والكتابة كما أشرت آنفاً، ورددت عبارة "ضرب زيد عمراً" أمام إدارة المدرسة، فقد وضعوني في الصف الثالث الابتدائي مباشرة. وبعد إكمال الدراسة الابتدائية، بدأ يدور في ذهني فكرة الدراسة في ثانوية الصناعة أو في دار المعلمين الريفية. ولكنني لم أوفق في ذلك بسبب كبر سني. فقد كان علي?ّ أن أصغِّر عمري عامين، ولم ألجأ إلى ذلك على الرغم من سهولة الأمر.
بعد التخرج من الدراسة الابتدائية، بقيت لفترة معينة دون عمل. وتمكنت من الحصول على وظيفة في دائرة التموين بمؤازرة بعض الأصدقاء، حيث بقيت أعمل في تلك الدائرة لمدة ثلاث سنوات.
بدايات الوعي السياسي
 
كانت أعوام 1940-1941 البدايات الأولى لنشاطي السياسي. وفي نفس تلك الفترة كانت هناك مجموعة من الشبيبة المتحمسة تشجعني وتدفعني للخوض في معترك الحياة السياسية، سيما وأن الكرد كانوا يعانون من ظروف سياسية واقتصادية واجتماعية سيئة، والتي أدت إلى ردود فعل عند الشباب الكردي الذي بدأ يحاول الانتفاض على واقعه المرير. إن من بين من تأثرت بهم هو المعلم والأديب الصحفي عز الدين فيضي، فقد كان له دور مؤثر في أن ينقل لنا صورة عن الأدب والسياسة في وقت كانت الكتابات باللغة الكردية قليلة جداً في سنوات شبابنا.
في عام 1940، أخذونا نحن تلاميذ الصفوف (4-5-6) كجولة في سفرة مدرسية خارج مدينة أربيل. كان الوقت يومها ربيعاً، والعشب يصل إلى حد الساق. وكانت المناسبة عيد النوروز. وقام الأستاذ عز الدين فيضي بإلقاء كلمة قصيرة، حرضنا فيها وألهب حماسنا. وقتها شعرنا بأننا كبرنا أكثر. لقد غمر الأستاذ قلوبنا بحب الوطن والشعب. كان لذلك اليوم طعمه الخاص في حياتي، إذ أصبح بالنسبة لي الخطوة الأولى التي وضعتني تدريجياً على طريق النضال في مراحله المختلفة، والتي لكل منها ذوق وطعم خاص.
في بواكير الحياة السياسية، انتميت إلى صفوف جمعية (هيوا)، والتي تعني (الأمل)، وذلك في أيار 1941 وأصبحت عضواً فيها. وكانت لمراسيم نيل العضوية في (هيوا) طعم خاص في تاريخ حياتي، لكونها  تثير في النفس الارتياح والاعتزاز. كنا وقتها جسورين  متحديين على الرغم من أن عددا من  معارفنا آنذاك كان محدوداً. وفي هيوا بدأت بالتعرف على الأفكار التقدمية التي طرحها حزب (هيوا)، ثم التحقت بصفوف حزب شورش (الثورة)، والذي بدأ يطرح المفاهيم الماركسية كرد فعل على تردي الأوضاع العامة في المنطقة ككل.
وفي ظروف الحرب العالمية الثانية، وتحديداً عندما شنت ألمانيا هجومها على الاتحاد السوفيتي في عام 1941 ، تغيير مجرى الحرب وطبيعتها، وأعطاها محتوى آخر لاسيما بعد معارك ستالينغراد والانتصارات الأخرى التي حققها السوفييت. فتغيرت الأجواء العامة في العراق، وهبّت نسائم الحرية والديمقراطية النسبية، بعد أن أصبح الاتحاد السوفيتي في جبهة الحلفاء التي تضم في صفوفها بريطانيا وفرنسا والاتحاد السوفيتي، ومن ثم انضمام الولايات المتحدة الأمريكية إليها. هذه الأحداث ألهبت حماس المئات بل الآلاف من الشبيبة اليافعة، وانتشرت الأفكار?الحرة تحت تأثير هذا الوضع العالمي الجديد. وفي السياق نفسه لم يقتصر نشاطي على الانتماء لجمعية (هيوا)، ففي عام 1942 أصبحت عضواً في جمعية الشعب التي كانت تصدر صحيفة لها باسم "بليسه"(الشرارة) وتعد نفسها صحيفة ماركسية.
بعد ذلك مررت بمرحلتين أخريتين، أولهما انعقاد المؤتمر الأول للحزب الشيوعي العراقي في أوائل 1945. عندها وصلت إلى المرحلة التي كان يجب أن أصلها بعد أقرار برنامج الحزب الشيوعي الذي أكد على حقوق الشعب العراقي بالحرية والإخاء والمساواة، والتي كانت الأحزاب الأخرى تفتقر لمثل تلك البرامج الذي تضمن حقوق الفئات الدنيا من المجتمع العراقي.
 
الانتماء إلى صفوف الحزب الشيوعي العراقي
 
في شتاء عام 1945 - 1946، انتميت إلى الحزب الشيوعي. وبعد وثبة كانون الثاني 1948، التي أحدثت نقلة نوعية في حياتي السياسية، بدأت أفكاري تتوضح أكثر بحكم عملي في الحزب الشيوعي العراقي، وهذا ما دفعني إلى احتراف العمل الحزبي في صفوف ذلك الحزب الذي يدافع عن حقوق العمال والفلاحين والطبقات الكادحة.
وبالرغم من انتمائي لصفوف الحزب الشيوعي، إلاّ أنني لم أكن أجيد غير اللغة الكردية. أما بالنسبة للغة العربية فقد تعلمتها عن طريق الدراسة في صفوف الحزب الشيوعي، حيث كان السجن "مدرستي الأولى في تعلمها"، وبذلك قضى الحزب الشيوعي على "أميتي". كما تعلمت لاحقاً قدراً من اللغة الروسية. وبعد انتمائي إلى الحزب الشيوعي العراقي، أصبحت مسؤولاً لفرع أربيل عوضاً عن مسؤولها السابق نافع يونس بعد أن أصبح مسؤولاً للألوية الشمالية، وانتقل بدوره إلى كركوك. وبدأت كسلفي من المسؤولين ببث مبادئ الحزب الشيوعي مستغلاً المناسبات الوطنية?كعيد النوروز وغيرها من المناسبات حيث يجري تحشيد العمال واستقدام الفلاحين من القرى.
وبالرغم من مسؤوليتي في فرع الحزب الشيوعي العراقي في مدينة أربيل بعد انتمائي لصفوف الحزب ، إلاّ أنه سرعان ما وجهت لي الدعوة من مركز الحزب في بغداد للحضور فوراً بسبب الانتكاسة التي تعرض لها الحزب الشيوعي العراقي بعد
اعتقال قادته (فهد- حازم- صارم)، وتولت اللجان الحزبية غير المفوضة من قبل مؤتمر حزبي مهمة إدارة شؤون الحزب. وكان هدف هذه اللجان تسيير دفة الحزب في تلك الظروف الحرجة. وبعد وفاة الكادر الشيوعي مجيد ملا خليفة، أحد الكوادر الحزبية في بغداد الذي كان يسكن في احد الدور الحزبية للتمويه عن أعين السلطات الأمنية، أصبح من الضروري  مجيء عائلة للسكن في دار المطبعة. مما حدا بمالك سيف مسؤول اللجنة المركزية الأولى من السفر إلى كركوك ومن ثم الطلب مني كمسؤول اربيل أن أذهب مع والدتي إلى بغداد لهذا الغرض. فاصطحبت والدتي إلى بغدا? وسكنا الدار الأولى الواقعة في محلة القاطرخانه - حجي فتحي قرب العبخانة، حيث توجد مطبعة الحزب الشيوعي في تلك الدار. وكانت الوالدة كثيراً ما تبكي وتندب حظنا على المصير المجهول الذي ينتظرنا.
وبالرغم من خوف الوالدة على مصيرنا المجهول، فقد كانت تستلم بدورها النشرات الحزبية وما يرد إلى المركز من رسائل كما أشارت إلى ذلك الكادر الشيوعي زكية الملا خليفة في أفادتها أمام التحقيقات الجنائية، حيث قالت:"كنت أطرق الباب وأسلم البيان إلى امرأة كردية لا أعرف اسمها، ولكني أستطيع تشخيصها وكان يحضر أبنها وأسمه (عبدالله)".
ولكن نشاطنا الحزبي لم يستمر طويلاً جراء الملاحقات الأمنية والانهيار المدوي لبعض قادة الحزب على أيدي رجال الأمن الذين راحوا يبحثون عن مكامن وخفايا تنظيمات الحزب الشيوعي، والتي تسببت بدورها في نكسة للحزب بعد اعتقال قادته الثلاثة  في عام 1947. وبعدها انتقلنا بمعية الوالدة إلى دار تقع في محلة الهيتاويين، وسكن معنا يهودا صديق وجاسم حمودي، الذي كان يقوم بالاتصال مع باقي أعضاء المنظمات الحزبية لكونه وجه غير معروف لدى السلطات الأمنية في بغداد. وفي هذا البيت تم اعتقالي شأني في ذلك شأن سائر الشيوعيين في أحد كمائن ال?من وذلك في 12/10/1948، مع أعضاء اللجنة المركزية الأولى جماعة مالك سيف-يهودا صديق، في أحد الدور الحزبية التي تقع في منطقة الهيتاويين ومع الوالدة التي قبض عليها، وصُودر مبلغ من المال من صندوق أمتعتها. لقد جمعت الوالدة هذا المبلغ من بيع بعض أمتعة البيت والمواشي التي كنا نملكها في القرية ومن ادخار راتبي عندما كنت مستخدماً.
ومن المناسب الإشارة إلى كيفية كبس الوكر الحزبي واعتقالي. فبعد إطلاق سراح عبدالوهاب عبد الرزاق، وهو أحد كوادر الحزب الشيوعي، تقرر إرساله إلى مدينة خانقين والذي قدم بدوره طلباً لمغادرة العراق إلى إيران من اجل العلاج. كنت اسكن في البيت الحزبي مع يهودا صديق، فطلب عبد الوهاب عبد الرزاق عقد لقاء مع يهودا صديق الذي لم يكن المسؤول في الحزب آنذاك، فقد تحولت المسؤولية إلى مالك سيف. وطلب يهودا مني أن التقي بعبد الوهاب في صيدلية حسين طه من أجل إيصاله إلى البيت الحزبي. فحاولت قدر استطاعتي أن أغير الطريق وأسير بطرق متعر?ة عند اصطحابي عبد الوهاب إلى البيت. وبعد النقاش بيننا، غادر عبد الوهاب البيت لتداهمنا الشرطة بعد ذلك مباشرة. ويبدو أنه كان على صلة بالأمن.
ومهما يكن من أمر، فبعد اعتقالي أحلت إلى المجلس العرفي العسكري الأول الذي تشكل في 12/2/1949 من الرئيس عبد الله رفعت النعساني وعضوية الحاكمين خليل زكي مردان وعبدالكافي المتولي والمقدم محمد عبدالقادر والرئيس الأول أحمد داود، وفق المادة الأولى من ذيل قانون العقوبات البغدادي رقم (51) لسنة 1938، بعد ثبوت التهمة التي وجهها إلي المجلس العرفي العسكري الأول لكوني من منظمي الخلايا  بعد اعترافات الشهود، ومن بينهم مالك سيف ويهودا صديق. وينطبق على هذه التهمة نص الفقرة (5/ب)بدلالة الفقرة الثانية م المادة الأولى من قانون ?لعقوبات البغدادي رقم (51)لسنة 1938. وحُكم علي بالأشغال الشاقة لمدة خمسة عشر سنة، كما قررت المحكمة وضعي تحت مراقبة الشرطة لمدة خمس سنوات بعد انقضاء مدة السجن وفقاً للمادة (78) من قانون العقوبات البغدادي.
وهكذا بدأت صفحة جديدة من حياتي، ولكن هذه المرة في سجن نقرة السلمان الصحراوي بعد نقل غالبية السجناء الشيوعيين، والتي تصفهم الحكومة بالسجناء الخطرين، إلى هذا السجن الصحراوي ليكونوا بعيدين عن أي اتصال مع التنظيم في الخارج لتفادي تكرار ما حدث ليوسف سلمان يوسف (فهد) ورفاقه الذين أعادوا الصلة مع التنظيم في خارج السجن.
لقد كانت فترة السجن مرحلة مهمة من مراحل حياة الشيوعيين الذين قضوا سنوات شبابهم في السجون أو الملاحقة من قبل رجال الأمن بسبب افكارهم التي يحملونها. فبدأنا كشيوعيين في إعادة تنظيم أنفسنا في داخل السجن وفق النهج الذي سار عليه الشيوعيون من تكوين الخلايا الحزبية وحلقات الدرس وشرح مفاهيم الماركسية-اللينينية بشكل أوسع لوجود أغلب الكوادر المثقفة في السجن. كما جرى تقسيم العمل داخل السجن بين من أختص بإدارة الفرن أو بتنظيف القواويش ألخ. فكما ذكرت، كانت سنوات السجن فترة تعلم بشكل اوسع. وفيما يخص مطالعاتي، كما ذكرت ، ف?د تعلمت العربية عن طريق القراءة في السجن. وقرأت كل ما كان يقع بين يدي، ولاسيما الروايات والقصص والمواضيع الأدبية الأخرى، فضلاً عن مجموعة من الكتب السياسية المتنوعة. ولكوني قد مارست السياسة باللغة العربية، لذلك لا تجدني ميالاً لقراءة الكتب السياسية باللغة الكردية،علماً أن أكثر هذه المؤلفات قد ترجمت إلى اللغة الكردية من لغات أخرى.
 
انشقاق راية الشغيلة عام 1953
 
بالرغم من سنوات الاعتقال في السجن، إلاّ أن صلة التنظيم الحزبي في داخل السجن مع الخارج أصبحت متيسرة بعض الشيء عبر عوائل السجناء التي كانت تنقل لنا أخبار الحزب وما يدور في داخله من أفكار و أراء، لاسيما بعد أن أصبح بهاء الدين نوري سكرتيراً للحزب الشيوعي. وطفت على السطح بعض الآراء التي نقلها لنا عدد غير قليل من السجناء بعد انتفاضة 1952. لقد طرحت قيادة بهاء الدين نوري فكرة إسقاط النظام وحق الكرد في الانفصال، وهو أمر لم يكن موجوداً في الميثاق الوطني للحزب عام 1945. وهذا ما دفعنا إلى إرسال رسالة إلى بهاء الدين نو?ي من داخل سجن بغداد المركزي موقعة بحرف (م) وهو الحرف الأول من اسمي الحزبي- مخلص. وتضمنت الرسالة أن الحزب يميل إلى التياسر كثيراً. إن هذه الرسالة هي حق من حقوق العضو الحزبي في إبداء الملاحظة كما نص عليه النظام الداخلي. وكان رأينا هو الدعوة للنضال من أجل تطوير النظام الملكي إلى نظام ديمقراطي. ولكننا فوجئنا يعد إرسال الرسالة بقرار طردنا من صفوف الحزب، وحوربنا من خلال التشهير بنا على صفحات جريدة القاعدة بشكل غير منضبط وبأسلوب انتقائي. لقد كان هدفنا الحفاظ على وحدة الحزب، ولكن بهاء الدين نوري وباعترافه، لجأ إلى?سكين البتر دون إعطاء أية فرصة للنقاش. وبعد قرار الطرد شكلنا تنظيماً بعد أن شعرنا بأننا مغبونين من قبل قيادة الحزب، وأصدرنا جريدة باسم "راية الشغيلة". وسميت المنظمة بهذا الاسم، أي المدافعين عن حقوق العمال والفلاحين. وقد اعتبرنا هذا التنظيم، الذي سُمي بالانشقاق، انتشالاً للحزب من قيادة منحرفة. لقد سببت هذه العملية تصدعاً في صفوف الحزب الشيوعي وتنظيماته. وقد أبدى الكثير من أعضاء الحزب الشيوعي تعاطفاً مع آراءنا، ولاسيما أعضاء تلك المنظمات الحزبية التي أعلنت بدورها انضمامها إلى تنظيم راية الشغيلة لكونه يمثل الم?ار الصحيح للحزب الشيوعي. واعتبرنا قيادة بهاء الدين نوري منحرفة عن التعاليم الشيوعية.
ومن الطبيعي في هذه الحالة أن يحتدم النقاش بين الكتلتين الشيوعيتين، ويتحول النقاش إلى سباب واتهامات، وان كانت كل كتلة تحمل على صفحات جريدتها أسم الحزب الشيوعي العراقي وتدعي أنها تمثل هذا الحزب. فقد نشرت القاعدة في عددها الأول من السنة الحادية عشرة والصادرة في أواخر شباط 1953 مقالاً تحت عنوان"حزبنا الشيوعي يطهر صفوفه من العناصر الانتهازية والمخربة". إن تلك السجالات أخذت بعداً أكبر، وكانت بداية لقرار طردنا من الحزب. وسرعان ما أطلق علينا صفة "راية البلاط"، لأننا طرحنا ضرورة إصلاح النظام الملكي لا إسقاطه في تلك?الظروف الحرجة من تاريخ العراق بشكل عام والحزب الشيوعي العراقي على وجه الخصوص.
لقد كانت تنظيمات "راية الشغيلة" واسعة، لكونها ضمت في صفوفها الكوادر الحزبية المعروفة ومن بينها جمال الحيدري ونافع يونس وحمزة سلمان الجبوري. وكان أقوى فروع التنظيم هو فرع النجف والذي يديره حسين سلطان صبي ومعه حزام عيال وناظم محمد ومحمد صالح بحر العلوم، وفي الكوت حيث كان المعلم عبدالخالق ثروت يمثل جماعة راية الشغيلة ويعمل معه كل من محسن عليوي وسمان زاهي وكاظم بشير، وعبد الرزاق الصافي في بغداد. وكانت مطبعة راية الشغيلة في دار الكادر الشيوعي عواد رضا الصفار وشقيقته نرجس رضا الصفار في محلة الزوية في الكرادة داخ?. ثم انتقلت العائلة إلى دار أخرى في ساحة الحرية ومن ثم إلى دار في تل محمد ببغداد الجديدة.
بعد اعتقال بهاء الدين نوري في عام 1953، عقدت اللجنة المركزية بقيادة الرفيق كريم أحمد اجتماعاً في كانون الثاني عام 1954، وحضره الرفيق سلام عادل لأول مرة. وقد جرى في هذ الاجتماع الشروع بتعديل نهج الحزب السياسي والتنظيمي، فصدرت عن الاجتماع وثيقة تحت عنوان "جبهة الكفاح الوطني ضد الاستعمار والحرب"، جاء فيها":"لقد أدت الإيديولوجية الخاطئة القائلة بأن السياسة خاضعة للتنظيم إلى إلغاء الصراع المبدأي الداخلي، وإلى تحريف مبدأ القيادة الجماعية في التطبيق. فكان يجري قمع أي مظهر من مظاهرالصراع الفكري الداخلي بذريعة الخو? من أن يؤدي ذلك إلى الانشقاق، مما أدى إلى انعدام النقد الذاتي. فانتشرت بسبب هذا الوضع البيروقراطي الليبرالية وعدم الشعور بالمسؤولية وفقدان الالتزامات الحزبية". ولا بد من الإشارة إلى أن هذا النقد للقيادة السابقة وأخطائها قد ولد ردود فعل ايجابية لدى قادة راية الشغيلة، لكونها قد سبق وأن أشارت الى الأخطاء التي ارتكبت بحقها من قبل قيادة بهاء الدين نوري. وقد أجهضت محاولة تعديل سياسة الحزب بعد هروب حميد عثمان من السجن وتولي قيادة الحزب.
لقد سار حميد عثمان بدوره على نفس نهج سلفه في القذف وتوجيه الاتهام لراية الشغيلة، بالرغم من تذبذبه الفكري ومن ثم انتقاله إلى صفوف الحزب الديمقراطي الكردستاني بعد ذلك. لقد التقيت به لاحقاً وقلت له اليوم أجدك هنا ... يوم غد اين ستكون؟.. فكان رده إن هذا هو حال الدنيا. ولكن ما أن تولى حسين احمد الرضي (سلام عادل) قيادة الحزب حتى شرع بحملة تثقيفية واسعة بين أعضاء الحزب من أجل تجاوز النهج المتياسر وإعادة الوحدة للحزب.
وهذا ما أدى إلى التخفيف في موجة الانتقادات المتبادلة، ومن ثم الاندماج في صفوف الحزب وتوحيده في عام 1956.
 إن الشيء المثير هو إننا كنا نشارك في المؤتمرات والمهرجانات بوفدين، وفد يمثل راية الشغيلة ووفد يمثل جماعة القاعدة. ولكن بعد أن اتصل سلام عادل بقيادة "راية الشغيلة" ممثلة بجمال الحيدري، الذي سبق وإن هرب من السجن، أكد سلام عادل له على ضرورة وضع حد للاتجاه الانشقاقي. فتوقف السجال بين الطرفين وعادت اللحمة إلى صفوف الحزب الشيوعي العراقي. ومن المناسب الإشارة إلى أن خالد بكداش سكرتير الحزب الشيوعي السوري لعب دوراً في تقريب وجهات النظر وتوحيد الطرفين.
 
*********************
 
ص10
جهاز البيدوميتر
 
 
وكالات
جهاز طبي صغير يربط على الورك اسمه (بيدوميتر) ليسجل حركات الورك والساقين اثناء السير او الركض او القيام باعمال بيتية او اثناء العمل او الصعود والنزول من السلم او اي حركة اعتيادية بسيطة داخل البيت او خارجه ... وللمحافظة على اللياقة البدنية للانسان ينبغي ان تكون عدد الحركات المسجلة في الجهاز يوميا (خلال 24 ساعة) عشرة آلاف حركة. ولتقليل الوزن ينبغي ان يكون عدد الحركات المسجلة في الجهاز يوميا اكثر من اثني عشر الف حركة كحد ادنى .
 .......................
 
احذروا أيها الرجال .. الفياغرا قد تصيب بالعمى!
 
وكالات
قال الباحثون إن هناك مُركباً بالعقاقير التي تعالج العجز الجنسي ربما يؤثر بشكل دائم على رؤية الرجال الذين يعانون من حالات مرضية موروثة في العين.  وأشاروا إلى أن ذلك المُركب من الممكن أن يؤثر كذلك على الرجال الذين يمتلكون رؤية عادية ويحملون جيناً يرتبط بمشاكل العين النامية. وتتحدث إحدى النظريات المرتبطة بذلك الكشف الجديد عن أن عقاقير ضعف الانتصاب ربما تعيق إنزيماً يحظى بقدر كبير من الأهمية بالنسبة لنقل الإشارات الضوئية من الشبكية إلى الدماغ.
ومعروف منذ بعض الوقت بالفعل أن مُركب سيلدينافيل النشط، الموجود في أدوية عقاقير ضعف الانتصاب، من الممكن أن يتسبب في حدوث مشكلات موقتة بالرؤية لدى بعض الأشخاص الأصحاء. وإذ يحذر الأطباء الآن من أن هذا المُركب قد يتسبب أيضاً في حدوث تلف دائم بعيون الأشخاص المصابين بالتهاب الشبكية الصباغي.
 ................................
 
مشاكل النوم والرضاعة عند حديثي الولادة
 
 د. مزاحم مبارك مال الله
ـ الجزء الأول ـ
هذه أحدى أهم المصاعب التي تواجه العوائل التي تنعم بمجيء المولود الذي طال انتظاره طوال أشهر الحمل بكل ثقلها وهمومها رغم السعادة التي ينتشي بها الزوجان بحصول الحمل.
 
مشاكل الرضاعة والنوم تكون أثقل على الأبوين الحديثين (وأهليهما)، بحكم عدم وجود خبرة وأنهم يواجهون التجربة لأول مرة، دون إغفال أن هذه المشاكل تكون أكثر صعوبة أذا كانت الأم قد أجريت لها العملية القيصرية.
فالموضوع تتداخل فيه عدة معطيات ويمكن أجمالها بما يلي:
1. انتقال الوليد من الأجواء الرحمية الى أجواء خارج الرحم تختلف عن بعضها تماماً.
2. الاستعداد والوضع الجسدي والصحي للأم.
3. مستوى الوعي الصحي والثقافي للعائلة.
4. المستوى الاقتصادي للعائلة والظروف البيئية التي تعيشها.
5. رعاية الدولة من خلال برنامج الرعاية الصحية الأولية.
وأزاء هذه المعطيات فأن هذه المشاكل تتفاوت بين عائلة وأخرى. ومع ذلك فلنتعرف عليها ولنسلط الضوء على كيفية التعامل معها، والتعامل مع هذه المشاكل تتطلب سعة الصدر وقوة التحمل ،هدوء الأعصاب والابتعاد عن التوتر والنرفزة، وكذلك فأنها ستسهل في حالة توفر المعرفة والمزيد من المعرفة التي تتأتى من خلال الاستفادة من تجارب العوائل التي مرت بهذه الظروف وكذلك بالتدريب والتعليم الذي يسبق الولادة.
ويقسّم العلماء هذه المشاكل الى مراحل تبعاً لعمر الطفل(وهي ما زالت نظرية)، وحينما نقول تبعاً لعمر الطفل فذلك بالاستناد الى التغيرات الفسيولوجية التي تطرأ على جسم الطفل، وكالأتي:
المرحلة الأولى ـ من عمر ساعات الى نهاية الشهر الثالث.
المرحلة الثانية ـ من بداية الشهر الرابع الى نهاية الشهر السادس.
المرحلة الثالثة ـ من بداية الشهر السابع الى نهاية الشهر التاسع.
المرحلة الرابعة ـ تنتهي بنهاية السنة الأولى من العمر.
علماً أن المرحلة الأولى تحديداً تُقسّم الى مراحل أصغر وهي كالأتي:ـ
أ) من عمر ساعة الى نهاية الأسبوع الأول.
ب) خلال الأسابيع الأربع الأولى.
ت)  حتى نهاية الشهر الثالث.
نوم الرضيع ومشاكله
واحدة من أهم المشاكل التي تعاني منها الأم هي "نوم الرضيع"، بحيث تؤثر على حياتها وحياة زوجها كذلك خصوصاً أذا كانا موظفين(رغم أن الأم في العالم المتطور بدأت تتمتع بأجازة الوضع وكذلك أجازة الأمومة ـ وهذا يتطلب أعادة النظر باتجاه خدمة الأم إنسانياً واجتماعياً.
فالرضيع ينام كثيراً ولكن بشكل متقطع، علماً أن نومه في الليل يختلف عنه في النهار ،فإضافةً الى العوامل التي تجعله يستيقظ (الجوع ،البلل، الغازات والإخراج ،شعوره بالحر، شعوره بالبرد، الصخب والضوضاء..الخ) فأن السبب يكمن بالعوامل الخارجية والمتمثلة بخصوصيات أجواء الليل ،فالرضيع أو حديث الولادة يتأثر بهذه الأجواء ،مما يجعله كثير التحسس في الليل(رغم أنه بالواقع لا يميز بين النهار والليل)، هذا من جانب ومن جانب أخر فأن كثرة التحسس(وهذا عملياً يتطلب مداراة الرضيع طبعاً) تتقاطع تماماً مع البرمجة البايولوجية للإنسان البالغ (كأب وكأم) وهي النوم ليلاً والاستيقاظ نهاراً، وبذلك نستطيع القول أن نظام نوم الرضيع يختلف قطعياً عن نظام نوم الأبوين.
وقد وجد العلماء أن سمات تطور حديثي الولادة تختلف من رضيع الى أخر تبعاً للعامل الوراثي،طريقة الولادة ،فاعلية المشيمة أثناء الأدوار الجنينية ،صحة الحمل وكذلك صحة الحامل.
�                علمياً عدد ساعات نوم حديث الولادة وفي اليوم الأول تبلغ بمجموعها الـ (16) ساعة وأحياناً الـ (20) ساعة ،ولكن فترات النوم هذه تكون متقطعة ،ربما أطولها تبلغ خمس ساعات، ولكن وبمرور الوقت وخلال مراحل نمو الرضيع ،تبدأ هذه الساعات تقل تدريجياً، علماً أن مراحل نوم الرضيع لا تختلف عنها لدى البالغين ،وهي: الخمول، غفلة العين ،النوم الخفيف ،النوم العميق ،وأخيراً النوم العميق جداً.وهناك نظرية تقول أن الوليد يحلم كما الكبار وهذه هي أحد أسباب استيقاظه مفزوعاً باكياً.
� في أحدث البحوث ورد ما يلي بخصوص نوم الرضيع:
1. نوم الرضيع أثناء الرضاعة أمر طبيعي ،المهم أن تعمد الأم على أخراج الهواء الزائد من معدته (أن تجعله يتجشأ).
2. الرضيع يشعر بالحنان والأمان حينما يغفو وهو في حضن أمه، الى أن يتعود على النوم في مكانه الخاص.
3. نوم الطفل على بطنه يزيد من مخاطر حدوث "متلازمة الموت المفاجئ عند الرضّع" بسبب الأحتناق، والتي تصل الى نسبة 50% من أسباب وفيات حديثي الولادة.
4. الابتعاد كلياً عن أرضاع الطفل والأم في حالة النوم أو النعاس الشديد ،أو أرضاعه وهو بجانبها أو بين الأبوين ،فأن كل ذلك ربما يتسبب في خنقه.
5. عدم استخدام أي شيء فيه حبل أو سلسلة، ربما تلتف حول رقبته.
6. بعض الأمهات يعتقدن أن أبقاء الرضيع صاحياً في النهار سيجعله ينام في الليل كي تحصل هي على ساعات مستمرة من النوم لاستبعاد الإرهاق ،وهذا خطأ فادح، فطبيعة نوم الطفل هي هكذا،(بناءً على ما تقدم إضافة الى ما له علاقة بالجوع)، الى أن تستقر وفق الساعة البايولوجية التي سيكتسبها لاحقاً.
7. بعض الأمهات وبسبب من الإرهاق والملل والانزعاج يتركن الرضّع يبكون الى أن يشعروا بالتعب فيغفون! وهذا خطأ أخر ،فلا بكاء للرضيع الاَ ووراؤه سبب، أغلب الرضع يكفون عن البكاء مجرد حملهم والسبب هو حاجتهم للإحساس بوجود جسد أخر يلمسهم وهو جسد الأم.
8. الغازات ـ نعم واحدة من أهم مشاكل الرضع وأسباب عدم استمرار نومه هي الغازات والسبب أن أمعاء الرضيع، هي الأن بدأت تعمل بعد مرور فترة ما لا تقل عن تسعة أشهر كان الغذاء يأتيه جاهزاً، وللأسف من الأخطاء الشائعة استخدام( قطرات أنتي سبازمين أو سباستال)، فأنها تؤذي الطفل أكثر مما تنفعه.
9. في الأسابيع الأولى فقط ربما القماط يساعد بعض الأطفال (ولكن ليس جميعهم)، وأعتقد أن القماط مضر بالأطفال كونه قيد يكون سبباً في بكائه وعدم أخذ راحته بالنوم.
10. الطفل في عمر أربعة أشهر من العمر فما فوق ،يبدأ يعاني من آلام التسنين، وهذه تكون أحد أسباب بكائه وعدم نومه، فحك اللثة وباستخدام أي مادة مهدئة ربما تساعده.
11. الإخراج، معظم حديثي الولادة لديهم حالة استعصاء الإخراج، والسبب ليس الخروج الصلب(الاّ في حالات مَرَضية نادرة) وإنما، أن عضلات المخرج العاصرة ليست بكامل نموها وتخصصها، وكذلك فأن الجهاز الإخراجي الهضمي لحديث الولادة لم يتعود بعد، لذا تراه بعد كل رضعة (أو حتى أثناء الرضاعة) تخرج بطنه ـ كما يقولون ـ بما فيها حتى أثناء النوم أو الليل، علماً أن الطبيعة الإخراجية للطفل تتميز وتنتظم وتتحسن بعد أن تبدأ عملية تغذيته بأطعمة أضافية الى الحليب والتي ننصح بها عندما يبلغ عمر ستة أشهر.
12. بعض الأطفال يعانون من الآثار الجانبية من إستخدام الحفاظات، والتي تكون سبباً في عدم نومه أو تواصله.
13. يصدر حديثو الولادة الكثير من الأصوات اثناء النوم ،كالأنين، تأوهات ، بكاء ، وجميعها لا تدل على أن الطفل قد أستيقظ.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـ يتبع ـ
 ..............................
 
 
لا تتاجروا بمأساة النازحين..!
 
نحتكم الى الشارع، نعم فالشارع العراقي أصبح ينبض بآهاته وآلامه التي ولدّها  فرسان الطائفية والتي أفرزت نواتج أعادت العراق والعراقيين الى عصور مماثلة تماماً لتلك الحقب البغيضة من مراحل الاحتلال المختلفة، مرة على يد هولاكو ومرة على يد العثمانيين ومرة على يد الانكليز وهكذا.
في كل تلك المراحل السابقة وكذلك ما أفرزته المحاصصة كان لا بد وأن يزدهر الفساد بكل أنواعه، ولكن أوقعها أثراً هو الفساد الإداري والمالي كون المحرك الأساس للمحاصصة هو الاستحواذ على أكبر قدر ممكن من المال والجاه والسلطة ،وهذا الاستحواذ يحتاج استخدام القوّة والدم والعنف والقتل لضمان حصوله وأدامته ،وبالتالي فأن الإرهاب هو الوجه الأخر للمحاصصة بعد الفساد، وبالنتيجة فالإرهاب والفساد هما وجها المحاصصة المقيتة.
ولم يتوان المتحاصصون في التسلق على كل الهياكل الإدارية، ولم يتركوا شاردة أو واردة ألاّ وكانوا (دراكولا) فيها وبامتياز، حتى ولو كانت على حساب آلام الناس ومآسيهم ،فتراهم يتلذلذون بدموع ودماء وأجساد وآلام الآخرين بمن فيهم أبناء جلدتهم.
نعم نحتكم الى الشارع ،فالعراقيون قد فقدوا الثقة تماماً، وأصبحوا يشكّون بأي شيء وكل شيء، وإزاء كل فعل تقدم عليه القوى المتنفذة وغير المتنفذة ،يبدأ هاجس الشك لدى أبناء الشعب اتجاه ذلك الفعل ومنذ الوهلة الأولى، وهم على حق، لأن ولائم الفساد المالي لم تنتهِ بعد.
ومن هذا المنطلق ،فالعراقيون يقارنون بين غيرتهم وشهامتهم لِما يقدمّونه لإخوانهم النازحين وبين خطط ومشاريع ذوي القرار، فالشكوك تحوم دوماً حول مدى جدية الهيآت الحكومية وِشبه الحكومية في إسعاف النازحين وفي تقديم الخدمات.
نعم هناك شك بالمجمعات السكنية للنازحين ،من حيث توفير الكرفانات وتقديم حصص الطحين والرز والزيوت والأغطية ووسائل التبريد أو التدفئة.. الخ من القائمة التي تطول في كل ما يحتاجه النازح!
نخشى المتاجرة باسم الإنسانية في دعم النازحين ،ونخشى أن يصل الفساد الى أبعد مداه في محنة الناس الذين هجّروا قسراً عن بيوتهم بعد أن كانوا معززين مكرمين في ديارهم. وحقيقة الأمر، فحتى الذي نخشاه أصبح واقعاً والقطط المستفيدة بدأت تسمن.
إن المتحاصصين الكبار، بعلم أو بدونه، قد (فرّخوا) متحاصصين صغاراً، وهؤلاء هم أدوات في معادلات الفساد. وللأسف الشديد فقد أصبحت مساومة النازح من القّبح الى الحديث المباشر عن العمولة كما يقولون!
فكم من الموبقات ارتكبت وترتكب بإسم دعم النازحين؟ وخصوصاً بما هو متعلق بالجانب الصحي من توفير خيم ومواد طبية وعلاجات ولقاحات، وما يسبق ذلك من اجتماعات وتحضيرات وإيفادات..الخ، وفي كل ذلك هناك شك بتوجهات الجهات الرسمية ذات العلاقة كونها لا تمتلك اي خطة طوارئ اتجاه الكوارث التي تحل بالبلد، خصوصاً بكل ما هو متعلق بالخزين الإستراتيجي للمواد الطبية والصحية.
 
د. سلام يوسف
  ........................
 
 سموم الجمرة الخبيثة لقتل الخلايا السرطانية
 
وكالات
نجح علماء معهد ماساتشوسيس التقني في تحويل ما يعتبر من أخطر الأسلحة البيولوجية إلى سلاح فعال ضد بعض أنواع الأمراض السرطانية المستعصية على العلاج، إذ استطاعوا مختبرياً استبدال جزء من البروتين السام، الذي تفرزه بكتيريا أنثراكس، بجسم مضاد، أتاح للسم إمكانية اختراق جدران الخلايا السرطانية.
الجمرة الخبيثة عدوى خطيرة تسببها عصيات الجمرة الخبيثة، التي تعيش في التراب على شكل أبواغ. وتمثل الأبواغ الشكل غير الفعَّال من هذه الجراثيم، ويمكنها أن تعيش لعشرات السنين بهذا الشكل. تنتقل عصيات الجمرة الخبيثة إلى الحيوانات، مثل الغنم والبقر والخيول والماعز والخنازير، عندما تتناول هذه الحيوانات طعامًا ملوثاً بأبواغ الجمرَة الخبيثة.ويمكن أن تنتقل إلى الإنسان نتيجة تماسه مع أبواغ الجَمرَة الخبيثة، من خلال الحيوانات المصابة أو جلودها.
وذكر الباحث برادلي بينتلوت ،أن سم الجمرة الخبيثة خبير في فرز الأنزيمات الكفيلة باختراق جدران الخلايا الحيوية، وهذا هو سر فعاليتها القتالية. أضاف: "تساءلنا كيف يمكننا تجريد الجمرة الخبيثة من سمومها، ومن ثم الاستفادة من خاصيتها هذه في الطب، أي استخدام بروتينها غير السام يستطيع التغلغل إلى داخل الخلية السرطانية".على هذا الأساس عمل فريق العمل، على فرز البروتين السام في أنزيمات الجمرة الخبيثة، ومن ثم التخلص منه. وكان هذا السم عبارة عن ثلاثة بروتينات، منها اثنان يطلق عليهما العلماء اسمي "ف ل" و"إي ف"، وهما مسؤولان عن مفعول السم على الجسم، بينما الجزء الثالث "ب ا" فمسؤول عن التصاق السم على جدار الخلية، ويشكل ممرًا لعبور البروتينين السابقين السامين إلى داخل الخلية الحية وقتلها.
 **************
ص11
ليفربول يستهدف التعاقد مع لافيتزي
 
 
وكالات
يرغب نادي ليفربول الإنجليزي في إمكانية الحصول على خدمات اللاعب الارجنتيني ايزكيل لافيتزي لاعب باريس سان جيرمان ومنتخب الارجنتين خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة من اجل تدعيم صفوف الفريق للموسم الحالي.واشارت الاخبار الى ان ادارة ليفربول سوف تقدم عرضاً لنادي باريس سان جيرمان خلال الانتقالات القادمة من اجل ضم لافيتزي الى صفوف الريدز.وكان لافيتزي قد انضم الى صفوف باريس سان جيرمان قبل موسمين قادماً من صفوف نابولي الإيطالي في صفقة وصلت قيمتها في ذلك التوقيت الى 21 مليون يورو.
 ..............................
 
الاتحاد العراقي لكرة القدم.. ما هو الدور المطلوب؟
تنظيم المنافسات واعداد المنتخبات والنهوض بواقع الكرة العراقية
 
منعم جابر
اعتدنا ومع انطلاق  الموسم الكروي وفي كل عام ان  نكتب بعض الافكار والملاحظات ونضعها على طاولة اتحاد الكرة العراقي وحرصا منا على مسيرة الكرة العراقية نعود اليوم لتكتب ما نراه مناسبا عسى ان يطلع الاخوة الاتحاديون على ما نكتب للاستفادة منه خاصة وان دورينا لهذا العام بدا بوقت مقبول ووفق اسلوب معقول بالرغم من بعض الظروف التي لا زالت غير طبيعية.
 
 والكل يعرف بأن اتحاد الكرة في العراق وكل بلدان العالم له مهام وواجبات محددة يضطلع بها ويتخذها منهجا يسير عليه خلال موسمه الكروي واننا اذ نكتب ذلك نأمل ان نجد اذنا صاغية وعيوناً مفتحة وقلوباً وضعت خدمة الكرة العراقية نصب اعينها ولا تبغي مما تكتبه او تقوله الا مصلحة الارتقاء بكرة القدم العراقية والسير بها الى منصات التتويج. علما بأننا كتبنا قبل ايام بعض الملاحظات آملين قراءتها والاطلاع عليها.
الاتحاد ومسؤولية اقامة المسابقات
 
لعل المسؤولية الاولى امام     الاتحاد العراقي لكرة القدم هي اقامة المسابقات وتبدأ من بطولة الدوري الممتاز والدرجات الادنى الاخرى   وبطولة الكاس وبطولة الجمهورية وبطولة الاقاليم وبطولات الفئات العمرية "اشبال، ناشئين، شباب، رديف" وهذه البطولات يتم تقسيمها  على اشهر العام وتوزيع بعضها على  الاتحادات الفرعية وربما التعاون ببعضها مع الاندية. وهذه البطولات لها دور اساسي في نهوض وتطور اللعبة وخاصة الدوري لانه ان كان قوياً وتنافسيا فانه سيخلق منتخبات جيدة قادرة على المنافسة وتحقيق النتائج وارى ان اختزال البطولات والغاء بعضها الآخر وعدم اشتراك الاتحادات الفرعية وعدم التعاون مع الاندية سيضيع عمل وجهد اتحاد اللعبة وبالتالي سيساهم في اضعافها وتراجعها لانه لا يمكن للمنتخبات ان تحقق نتائج باهرة دون ان نهيىء القاعدة الكروية الرصينة. وهذه مسؤولية الجميع.
 
اعداد المنتخبات الوطنية
 
الكل يعرف جيدا ان اتحاد الكرة هو الجهة المسؤولة عن اعداد المنتخبات الوطنية بكل فئاتها ودرجاتها من الاشبال حتى المنتخب الوطني   وهذه المنتخبات هو الانعكاس الطبيعي والجهد الموضوعي لعمل اتحاد اللعبة ولعل نتائجها هي المقياس الحقيقي لنجاح هذا الاتحاد او ذاك ولعل مهمة ادارة هذا القطاع من اللعبة يحتاج الى جهد كبير وجهة واعية ومتخصصة وعارفة لواجباتها وتضم في عضويتها وقيادتها نخبة من الاكاديميين والمتخصصين وان يتم تنظيم المنتخبات وتحديد لاعبيها وتنسيب مدربيها هو الامر الاهم بذلك. حيث شابت المرحلة السابقة شوائب غير صحيحة جعلت التداخل واضحا في المنتخبات العراقية من حيث اسماء اللاعبين والكادر التدريبي وعشنا حالة فريدة ظل فيها نجوم الكرة العراقية لاعبين ومدربين مجتمعين في فريق واحد لكل المناسبات.
 
بين المنتخبات العراقية والاندية
 
لقد دخلنا عالم الاحتراف من اوسع الابواب وكان احترافنا منفلتا مما جعله يحمل معه الكثير من السلبيات بسبب عدم وجود قانون  او لوائح لتنظيم هذا الحال. فالاندية تتعاقد بالمليارات ولكن دون مردود مادي وان تحقق مردوداً فانه اعتباري لا غير وهذا الواقع  الاحترافي في الاندية لم يقابله عقل احترافي في  اتحاد الكرة وكثيرا ما تم استدعاء لاعبي الاندية للمشاركة مع المنتخبات المتنوعة لكون هذه الاندية كانت ترفض السماح للاعبيها لانها تهدف الى ان تستثمر محترفيها وتحقق بهم ومن خلالهم افضل النتائج مما تسبب في مشاكل ما بين اتحاد الكرة والاندية الرياضية. وتوسعت المشاكل واخذت طابعا حادا واعلاميا وهذا الامر لم تعتد عليه الكرة العراقية سابقا.
عليه نقترح على اتحاد الكرة معاونة الاندية على تشكيل رابطة لاندية المحترفين لتنظيم العلاقة بينها مع اتحاد الكرة. هذا من جانب وان يعرف اتحاد كرة القدم حدود علاقته مع الاندية خاصة تلك التي تصرف المليارات  وتسعى لتحقيق اهدافها.
 
...................................
 
 وحيد: ملعب الشعب لا يتحمل مباريات الأندية
 
وكالات
أكد مدير ملعب الشعب الدولي عباس وحيد، ان العمل متواصل في الملعب من أجل تأهيله لاستقبال المباريات، مبينا أن الملعب لن يتحمل مزيدا من عبء المباريات، فيما كشف أن نادي الزوراء فقط من تقدم بطلب رسمي لإقامة مبارياته على الملعب.وقال عباس وحيد «، إن «العمل متواصل على مدى 14 ساعة يوميا لإعادة تأهيل الملعب لاستقبال المباريات»، معتبرا أن «النزاع على ملكية الملعب كان سببا في توقف صرف المبالغ لصيانته وإدامته».وأضاف وحيد أن «الملعب لن يتحمل إقامة المباريات بشكل مكثف وبما يشكل ضغطا مستمراً سبب كثرة المباريات وتدريبات المنتخبات»، كاشفا أن «اكثر الأندية تريد أن تلعب مبارياتها على ملعب الشعب لكن ناي الزوراء فقط هو من تقدم بطلب رسمي وحصلت الموافقة بأن يكون ملعبه الافتراضي».
 
بدء العمل بمدينة الشرطة الرياضية
 
وكالات
أعلنت شركة نوردك سبورت المنفذة لمشروع المدينة الرياضية لنادي الشرطة، الجمعة، بدء العمل بالمشروع والشروع بالأعمال المسحية، نافية تأخرها في العمل، فيما اعتبرت الداخلية سببا في التوقف وتطالبها بالتعويض.
وقال المدير الاقليمي للشركة ماجد الجادر "، إن "الشركة المنفذة لمشروع المدينة الرياضية لنادي الشرطة والمؤتلفة مع شركة AKGالاماراتية بدات العمل في مشروع المدينة"، مبينا أن "العمل ابتدأ بالأعمال المساحية وسيعقبها حفر الأسس لقاعة الألعاب الرياضية والمسبح".ونفى الجادر أن "تكون الشركة تأخرت في المباشرة بالعمل حيث أوقف العمل قبل بدئه من قبل وزارة الداخلية لحين التعاقد مع مكتب استشاري حيث حضر المكتب في العاشر من أيلول الماضي"، كاشفا أن "الشرطة طالبت الداخلية بالتعويض وحسب القوانين بعد أن رفعت اعتراضا على توقف العمل".
 
اتحاد السلة يعلن مواعيد البطولة التنشيطية
 
وكالات
اعلن اتحاد كرة السلة مواعيد مباريات البطولة التنشيطية التي ستنطلق يوم غد وتستمر لمدة ثلاثة ايام بمشاركة  اربعة اندية هي الكرخ والكهرباء والشرطة ونفط بغداد وتجري بطريقة الدوري من مرحلة واحدة.
اذ يلتقي اولا في الساعة الرابعة والنصف فريقا الكرخ والشرطة، تليها مباراة النفط والكهرباء.وفي يوم الثلاثاء يلعب اولا الكرخ مع النفط، ثم الكهرباء والشرطة، وتختتم البطولة يوم الاربعاء بلقاء يجمع اولا الكرخ والكهرباء، ومن ثم يلعب الشرطة مع النفط.واعد الاتحاد منهاجا حافلا تضمن العديد من الفقرات بمناسبة افتتاح هذه البطولة التي تعد باكورة نشاط اتحاد كرة السلة للموسم الحالي، وسيكون لفرقة الجوق الموسيقي حضور فاعل في فعاليات البطولة التي سيتم فيها  تخصيص جوائز ثمينة لمسابقات تجري على مدى الايام الثلاثة ومن بينها الكبس (دانك) تشمل اللاعبين المحليين والمحترفين، والرميات البعيدة الثلاثية، وايضا سيكون للجمهور نصيب من هذه الاحتفالية وخصصت جوائز للفائزين بفعالية التهديف البعيد من دائرة وسط الملعب.وسيكرم الاتحاد منتخب الناشئين الحائز على المركز الاول في تصفيات المرحلة الاولى لبطولة غرب اسيا التي ضيفتها ايران خلال شوطي المباراة الاولى بين الكرخ والشرطة، كما سيكرم الاتحاد الرائدين مهدي احمد وغازي طالب نظرا لدورهما الكبير في تطوير اللعبة وخلق جيل كبير من اللاعبين.
..................................
 
بيل يحتل الصدارة!
 
وكالات
يقدم بيل مستوى مميزاً مع ريال مدريد هذا الموسم منذ بدايته حتى الآن مما يجعله في مصاف نجوم الفريق لكن الأمر لم يتوقف عند هذا الحد حيث أن بيل استطاع أن يحتل الصدارة متفوقاً على جميع زملائه في صفوف البلانكو هذا الموسم.
فخلال جميع المباريات التي خاضها ريال مدريد منذ بداية الموسم كان بيل أساسياً وحال استمر ذلك أمام ليفانتي مساء اليوم فسيستمر بيل في الصدارة حيث سيكون اللاعب الوحيد في ريال مدريد الذي بدأ جميع المباريات هذا الموسم والذي اختلف كثيراً عن الموسم الماضي الذي حالت فيه الإصابات دون تحقيق بيل لذلك.
فبيل قد شارك في 1049 دقيقة مع ريال مدريد هذا الموسم متفوقاً على جميع زملائه في الفريق حيث يحل كاسياس ثانياً بالمشاركة في 990 دقيقة بينما شارك راموس في 984 دقيقة ليحتل المركز الثالث أما الموسم الماضي فقد احتاج بيل إلى ثلاثة أشهر للوصول إلى هذا العدد من دقائق المشاركة مع البلانكو حيث داهمته الإصابات وحالت دون تواجده في الكثير من المباريات.
وعلى الصعيد التهديفي فقد أحرز بيل خمسة أهداف مع ريال مدريد هذا الموسم أربعة منها في الدوري الإسباني وواحد في دوري أبطال آوروبا حيث يأمل في زيادة رصيده من الأهداف والاستمرار على هذا الطريق خلال الفترة المقبلة .
 .................................
 
موهبة على الطريق
 
الاسم: عباس زهير عبد
المواليد: 2007
يلعب ضمن فريق مركز تنمية المواهب لوزارة الشباب
لاعبه المفضل عالمياً: ميسي
لاعبه المفضل محلياً: علي عدنان
فريقه المفضل عالمياً: برشلونة
فريقه المفضل محلياً: الشرطة
امنيته اللعب لمنتخب العراق الوطني وتمثيله في المحافل الدولية مستقبلاً.
 
****************
ص12
علي الوردي والسوسيولوجيا التاريخية
 
عن دار ومكتبة عدنان للطباعة والنشر في بغداد، صدر أخيرا كتاب "علي الوردي والسوسيولوجيا التاريخية" لمؤلفه أ.د. محمود عبد الواحد محمود القيسي.
الكتاب محاولة للتأصيل في منظور عالم الاجتماع علي الوردي ومنهجه وفقا إلى كتابيه "وعاظ السلاطين"، و"لمحات اجتماعية في تاريخ العراق"، وهو يناقش الحس السوسيولوجي التاريخي للوردي، وتفاعله مع التيارات الفكرية والتحولات المنهجية التي شهدتها العلوم الاجتماعية والانسانية وقتذاك.
 .........................
 تحليل سيكوبولتك
القيم بعد التغيير وصراع الأجيال في المجتمع العراقي
 
اربيل - طريق الشعب
ضيفت الجمعية المندائية في اربيل الدكتور قاسم حسين صالح وذلك يوم الجمعة المصادف 17 تشرين الأول، وقد لفت المحاضر الانتباه إلى انه توجد في داخل كل إنسان (منظومة قيم) هي التي تحدد أهدافه وأفعاله، وأن اختلاف الناس في سلوكهم يعود إلى اختلافهم فيما يحملونه من معتقدات أدت إلى ما حصل ويحصل من احتراب وعنف يومي.
وقد حدد المحاضر ثلاثة أجيال في المجتمع العراقي، جيل النظام الملكي والجمهوري، جيل الحرب العراقية الإيرانية والحصار، وجيل الزمن الديمقراطي(جيل الموبايل والفيسبوك) وأن صراع القيم بين هذه الأجيال اتخذ في بعض مظاهره : التمرد، والنفور والمشاكسة والاغتراب عن الوطن والناس.
كما تناولت المحاضرة المنغصات غير السياسية التي تتعرض لها الآسرة العراقية، منها أن حالات الطلاق تضاعفت في الزمن الديمقراطي وشيوع المخدرات وكثرة المتعاطين لها بين الأطفال والمراهقين بشكل خاص، واستخدام الموبايل لعلاقات جنسية والاستخدام السيئ للفيسبوك من قبل الشباب
مقابل هذا الواقع هناك صورة مشرقة للقيم في المجتمع العراقي، تتمثل في جيل الكبار الذين يعدون خميرة العراق في القيم ويمثلون الأنموذج القدوة الذي يعكس الوجه الجميل للشخصية العراقية، وشريحة واسعة من الشباب تحمل قيما راقية متطورة تعمل بجد ونشاط على إشاعتها بين الناس بقوافل شعرية تتجول بين المحافظات وتشكيلات ثقافية مثل أنا عراقي...أنا اقرأ ونشاطات مسرحية وفنية تشيع  ثقافة الحب والجمال وتصد ثقافة القبح التي شاعت بعد التغيير.
كما أشار الدكتور قاسم حسين إلى أن ظهور (داعش) جاء لصالح إعادة بنية القيم في المجتمع العراقي، لأن ما تحمله من قيم لا يتعارض فقط مع القيم المدنية الإنسانية، بل أنه ضد القيم التقليدية والعشائرية والقومية والدينية لمكونات المجتمع العراقي
وفي ختام محاضرته أشار إلى جلب انتباه المشغول بالسياسة للقيام بمعالجات جدية يشارك فيها اختصاصيون أكاديميون ومثقفون لدرء هذين الخطرين المهلكين قبل أن يصل الأمر إلى الاقتناع  بأن التقسيم هو الحل دون أن ندرك ان هذا التقسيم يفضي بحتمية سيكولوجية إلى كراهية واحتراب مستديمين.
 ...........................
 
احتفاء بمئوية فائق حسن وبمنجز جميل بشير
 
بغداد - عماد جاسم
في مناسبة الذكرى المئوية  لولادة الفنان التشكيلي الراحل فائق حسن، والذكرى 37 لوفاة الموسيقار جميل بشير، نظم بيت المدى للثقافة والفنون في شارع المتنبي، صباح أمس الأول الجمعة، جلسة استذكار واحتفاء بمنجز الرحلين  باعتبارهما من القامات الإبداعية التي ساهمت في تحديث وتجديد الفن العراقي، تشكيليا وموسيقيا.
 
الكاتب والصحفي علي حسين من مؤسسة "المدى"، أشار في حديثه إلى ان الاحتفاء بمنجز الرائدين المبدعين هو محاولة للتذكير بفضلهما في وضع اللبنات الأساسية للحداثة الفنية في التشكيل والموسيقى. "فقد كان لهما الفضل في تأسيس قسمي الموسيقى والتشكيل في معهد الفنون الجميلة ببغداد".
وقدم الموسيقي سامي نسيم دراسة عن الراحل جميل بشير أشار فيها الى انه احد أعمدة الموسيقى العراقية، وله قدرات ملفتة في التأليف والتوزيع الموسيقي واستلهام التراث عبر مقطوعات موسيقية خالدة.  كما أن مؤلفاته في تعليم آلة العود ما زلت تُدرس في اغلب معاهد الموسيقى العربية، على حد قوله.
ثم قدم نسيم مقطوعات موسيقية على آلة العود من تأليف الراحل.
من جانبه قدم الفنان التشكيلي إبراهيم رشيد دراسة موجزة عن قدرات فائق حسن اللونية المميزة، تطرق فيها إلى جوانب مهمة من حياته، وإلى تواضعه رغم انه كان يعد من بين أهم عشرة فنانين عالميين.
وكان بين المتحدثين الفنان التشكيلي فهمي القيسي، الذي أوضح أن فائق حسن يشكل علامة فارقة في الفن المعاصر، ليس في العراق وحسب، وإنما في الوطن العربي والعالم، مضيفا ان "الراحل هو استاذ الأجيال، ومعلم الرسامين، ورمز ثقافي ووطني رفع أسم العراق عاليا".
كذلك تطرق القيسي إلى جميل بشير معتبرا إياه أهم من أشاع الموسيقى العراقية وطورها.
وختم الجلسة الفنان الموسيقي علي عبد شهيد بعزف منفرد على آلة الكمان لمقطوعات موسيقية من تأليف الراحل جميل بشير.
 ............................
 
 
كنّا، فلِمَ لانكون؟!
 
كنّا نسكن في اكواخ طينية تتجول فيها الجراثيم من غرفة الى غرفة، فلا ضوء فيها ولامذياع ولامراحيض، لم نكن نعرف (التي جي في) ولا (البيكيني)! ولم تصلنا اخبار الشجرة الاغريقية (الديمقراطية) التي نبتت هناك!، ومع ذلك كانت لنا القدرة على استبدال الملل، وكان الضوء يشعُّ في داخلنا، ونجد متعة في الطرب الاندلسي!، ونقرأ (الحب في زمن الكوليرا)!، وكانت حياتنا مليئة بالضحك والاحاسيس، نتقاسم الألفة والمعرفة ولنا من الوقت مايفيض لنفكر بالمستقبل.
كنّا مرميين في الخلاء والدروب الهامشية، من دون ان يمنحنا (جورج بوش ) ولا (ساركوزي) اي حصانة!، نعيشُ على كفاف الرغيف، ونشكو جفاف الجسد ونقص الكالسيوم وعسر الهضم، ومع ذلك كنّا نعشق الهواء النقي ونتطلع الى الافق الذي نجد فيه انفسنا احرارا، وكانت نفوسنا كريمة، وطقوسنا دافئة بحفلات البخور، وكانت لنا احلاما رغم انحسار الضوء عنها وانغمارها في الظلال، لكنها مبللة بالأمل وكنّا ننتظرها ان تنبت ويتدلى منها الثمر!.
كنّا نعلم، (انّ غابة الحقد تختفي وراء شجرة الأرز)!، وانّ البلاد اصبحت في النزع الاخير بين الحياة والموت، والجنود المساكين يهلكون من العطش والجوع خلف المتاريس، ونعلم ايضا ان الطائرات السمتية تقصف احياءنا في الشمال والجنوب وان الاقبية السرية اصبحت كثيرة واشد قتامة، بينما القصور على الضفة الاخرى زاهية الالوان وعامرة بكل ماتشتهي العين، وان عواطف الطغاة خرساء وينامون ملأ اجفانهم، ومع ذلك لم نقف خانعين نذرف الدموع، ولم نكتف باللامبالاة وهزّ الكتفين، وانما كنّا مدججين بالأمل والمعنويات وكان تفاؤلنا هو (الترمومتر) الذي نقيس فيه درجة حرارة تفوقنا.
كنّا ضحايا اصحاب منطق الشواذ، الذين ابتكرت مخيلتهم ابشع اساليب التنكيل بالانسان، وكأنّ تلك الاساليب منبثقة من مخيلة شيطان رجيم لايرحم!، ومع ذلك لم نفقد الثقة بقدرتنا على هدم الجدار من اجل الوصول الى حديقة الزهور!.
كنّا نقول لا في زمن نعم!، تجتذبنا ادغال بوليفيا والاعلام الحمراء وبندقية غيفارا، نقاتل من اجل حياة جديدة وعراق قادر على صعود القمم، ولم تغرينا ربطات العنق ولا الراية السوداء ولا حور العين!، لأننا فهمنا السياسة على انها عمل تطوعي نزيه من اجل الصالح العام وتدبير شؤون الناس وليس قطع رؤوس وغزوات وغنائم!، هكذا كنّا، فلِمَ لا نكون؟!.
 
مزهر بن مدلول
 .........................
 
طارق الجبوري وسيرته الفنية في اتحاد الادباء
 
بغداد – غالي العطواني
وسط حشد من المثقفين والفنانين والادباء، احتفى الملتقى الاذاعي والتلفزيوني في الاتحاد العام للادباء والكتاب، الثلاثاء الماضي، بالمخرج طارق الجبوري الذي تحدث عن سيرته الفنية في مجال الاخراج التلفزيوني والسينمائي.
أدار جلسة الاحتفاء التي أقيمت على قاعة الجواهري في مقر الاتحاد، د. صالح الصحن الذي قدم سيرة الجبوري مشيرا إلى انه من مواليد بغداد عام 1950، وحاصل على شهادة البكالوريوس والماجستير والدكتوراه في الاخراج السينمائي. وهو حاليا يعمل محاضرا في كلية الفنون الجميلة بجامعتي بغداد وكردستان.
وأضاف الصحن قائلا: "أخرج الجبوري العديد من البرامج والمسلسلات التلفزيونية، إلى جانب عدد من الأفلام السينمائية والوثائقية والروائية، أبرزها "حب تحت ظلال البردي"، "الكعكة الصفراء"، و"لا تطرق باب الورطة". أما أفلامه الوثائقية فهي: "طيور الشمس"، "قصة مدينة"، و"حضارات في الذاكرة"، إلى جانب العديد من المؤلفات في مجالات سينما الخيال العلمي وسينما الحرب والاخراج السينمائي".
بعد ذلك تحدث الجبوري عن بداياته، وحبه للفن منذ كان صغيرا، مشيرا إلى انه ولد في محلة الكرخ التي أنجبت العديد من رواد المسرح أمثال يوسف العاني ومعاذ يوسف.
وأضاف قائلا: "تأثرت كثيرا بالفنان والمخرج الراحل جعفر علي، الذي اعتبره أول من وضعني على طريق العمل السينمائي".
وتحدث الجبوري عن أول فيلم أخرجه، وهو الموسوم "فرج"، الذي قدمته الفنانة اعتقال الطائي في برنامج "السينما والناس"، مبينا ان قصته مستقاة من رواية للكاتب الراحل غائب طعمة فرمان.
ولفت المحتفى به إلى انه عمل مساعد مخرج مع المخرج الرائد إبراهيم عبد الجليل في أعمال تلفزيونية عديدة، مشيرا إلى ان هذا الأمر أكسبه خبرة واسعة في مجال الاخراج التلفزيوني.
وفي الختام قدم السينارست سالم علي باقة ورد بإسم الملتقى للمحتفى به. فيما قدم له الفنان ضياء البياتي لوح أحمد المظفر للإبداع.