العدد 188 السنة 79 الثلاثاء 20 أيار 2014

 

تصفح بي دي اف

 
 

 

ص1
مفوضية الانتخابات تلغي 300 محطة وتحيل الآلاف من موظفي الاقتراع الى القضاء!
قوائم المدني الديمقراطي وائتلاف البديل والوركاء يحصدون 5 مقاعد نيابية
بغداد - طريق الشعب
حصل التحالف المدني الديمقراطي على ثلاثة مقاعد في مجلس النواب عن العاصمة بغداد، فيما حاز ائتلاف البديل المدني المستقل على مقعد في البصرة، وحظيت قائمة الوركاء الديمقراطية بمقعد للكوتا.
وأفادت المفوضية بأنها ألغت اكثر من 300 محطة انتخابية في الانتخابات البرلمانية، مؤكدة إحالة آلاف الموظفين للقضاء.
ودعت جميع الكيانات السياسية الى قبول نتائج الانتخابات البرلمانية من دون "تصعيد".
وقال رئيس الدائرة الانتخابية مقداد الشريفي خلال مؤتمر اعلان النتائج الذي اقيم في بغداد يوم امس وحضرته "طريق الشعب"، إن "التحالف المدني الديمقراطي حصل على ثلاثة مقاعد في العاصمة بغداد".
وحصل كل من مثال الآلوسي وفائق الشيخ علي وشروق العبايجي على مقاعد التحالف في بغداد.
وقال رئيس مجلس المفوضين سربست مصطفى، خلال مؤتمر صحفي عقده في بغداد، وحضرته "طريق الشعب"، إن "مفوضية الانتخابات قد تجاوزت جميع العقبات والتحديات التي رافقت الاستعدادات الخاصة بالعملية الانتخابية، ومحاولة قوى الإرهاب تعطيلها وتأجيلها بسبب أجندات مشبوهة".
وأشار مصطفى إلى أنه "لا بد من التأكيد على أن مفوضية الانتخابات قد بذلت الجهود لساعات وأيام طويلة، من أجل تهيئة جميع مستلزمات نجاح العملية الانتخابية".
وتابع مصطفى أن "الانتخابات العراقية ونتيجة لحداثة التجربة الديمقراطية، لا بد أن تشهد بعض الممارسات الخاطئة"، مبيناً بالقول "نقر بان هناك من سولت له نفسه محاولة التلاعب بإرادة الناخب العراقي، إلا أن المفوضية قد كشفته".
وأوضح انه "نتيجة للإجراءات الشديدة كشفت المفوضية عن هؤلاء الذين أولوا التصيد بالماء العكر واتخذت الإجراءات الكفيلة بحقهم".
وتابع مصطفى "لقد ألغت المفوضية نتائج أكثر من 300 محطة، وأحالت الآلاف من موظفي الاقتراع إلى القضاء، كما استطاعت كشف عمليات التلاعب"، منوها إلى أن "المفوضية لن تتردد في كشف أسمائهم في وسائل الإعلام ليكونوا عبرة لمن يحاول الإساءة إلى التجربة العراقية التي شهد لها العالم بحرفيتها ونزاهتها".
وقال إنه "نقدم الشكر والامتنان إلى جميع الجهات التي ساهمت في إجراء الانتخابات بصورة نزيهة وشفافة، وخاصة الأمم المتحدة".
ودعا مصطفى "جميع الكيانات السياسية والمرشحين المشاركين في انتخابات مجلس النواب العراقي ومؤيديهم، إلى قبول النتائج وتقديم الطعون بشكل رسمي، دون إثارة أو تصعيد قد ينعكس سلبا على العراق وشعبه".

النزاهة: السجن 7 سنوات لمسؤولين كبيرين في وزارة الدفاع
 
بغداد – طريق الشعب
اعلنت هيئة النزاهة، أمس الاثنين، عن اصدار محكمة جنايات الرصافة حكما بالسجن مدة سبع سنوات على مسؤولين كبيرين سابقين في وزارة الدفاع لتعمدهما الاضرار بالمال العام، فيما بينت ان الحكم تضمن الحجز الاحتياطي للأموال المنقولة وغير المنقولة للمدانين الهاربين.
وذكرت الهيئة في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، ان "المحكمة وجدت من خلال وقائع القضية المحالة لها من قاضي تحقيق النزاهة ان المدانين زياد طارق القطان الذي كان يشغل منصب نائب الامين العام، وسوسن جاسم محمد المدير العام السابق لدائرة الموازنة في الوزارة مدانين بجريمة تعمد الاضرار بأموال الدولة". واضاف البيان ان "تفاصيل القضية دلت على ان تعمد الحاق الضرر نجم عن العقد المبرم ما بين وزارة الدفاع وشركة عراق للتقنيات لتجهيز الطرف الاول بمنظومة اتصالات عبر الاقمار الاصطناعية لصالح مركز السيطرة فيه، وحددت قيمة الضرر بمبلغ 11823 الف دولار أمريكي". واوضح البيان ان "المحكمة خلصت من خلال الأدلة المتوفرة وأقوال الممثل القانوني للوزارة ومحضر اللجنة التحقيقية المشكلة فيها وهروب المدانين الى أنهما ارتكبا جرماً تنطبق عليه أحكام المادة 340 عقوبات، فقررت إدانتهما والحكم عليهما بتاريخ 6/4/2014.
واضاف انه "تابعت المحكمة قرارها بالحكم بتأييد الحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة العائدة للمدانين وإصدار اوامر القبض والتحري بحقهما، بغية محاكمتهما وجاهاً، واعطاء الحق للجهة المتضررة بمطالبة التعويض".
محافظ بغداد يطالب الحكومة بـ50 مليار دينار لمساعدة أهالي "ابو غريب"
 
بغداد - طريق الشعب
أعلن مجلس بغداد، أمس الاثنين، عن عودة نصف العوائل النازحة إلى أبو غريب، غربي العاصمة، مبيناً أن المحافظة طالبت مجلس الوزراء بتخصيص 50 مليار دينار لتعويض تلك العوائل.
وقال عضو مجلس محافظة بغداد، غالب الزاملي، لوكالة (المدى برس)، إن "أكثر من 50 بالمئة من العوائل التي هجرت من قضاء أبو غريب، غربي العاصمة، نتيجة الفيضانات والعمليات العسكرية، عادت إلى محال سكناها"، مشيراً إلى أن "المحافظة ووزارة الموارد المالية بذلتا جهداً كبيراً لتغيير مسار مياه نهر الفرات الذي تسبب بفيضانات كبيرة لقرى قضاء أبو غريب، ما سهل عودة العوائل المهجرة إلى منازلها".
وأضاف الزاملي أن "محافظ بغداد، علي التميمي، طالب مجلس الوزراء بتخصيص 50 مليار دينار كتعويضات للعوائل المتضررة في أبو غريب"، داعياً "الوزارات والجهات الحكومية ذات العلاقة للمباشرة في إعادة إعمار القرى والمنازل والبنى التحتية في القضاء لإعادة الحياة الطبيعية فيه".
التخطيط: تأخر إقرار الموازنة والخلافات وراء تلكؤ الوزارات والمحافظات في تنفيذ مشاريع 2013
 
بغداد ـ إنعام عبد الأمير
كشفت وزارة التخطيط عن ان نسبة تنفيذ المشاريع الاستثمارية لعام 2013 من قبل الوزارات بلغت 68 بالمئة، وفي المحافظات 59 بالمئة، نافية ما قيل عن ان الوزارات لم تصرف من موازنة العام الماضي الا 4 بالمئة. فيما عزت اسباب تدني نسب التنفيذ في الوزارات والمحافظات الى تأخر اقرار الموازنة لمدة اربعة اشهر من كل سنة، والفترة الزمنية التي تستغرقها عملية تقديم العطاءات وفتحها وتحليلها والتوقيع عليها، الى جانب الخلافات وعدم الانسجام بين الحكومات المحلية، والوزارات الاتحادية.

محافظ بغداد يطالب الحكومة بـ50 مليار دينار لمساعدة أهالي "ابو غريب"
 
بغداد - طريق الشعب
أعلن مجلس بغداد، أمس الاثنين، عن عودة نصف العوائل النازحة إلى أبو غريب، غربي العاصمة، مبيناً أن المحافظة طالبت مجلس الوزراء بتخصيص 50 مليار دينار لتعويض تلك العوائل.
وقال عضو مجلس محافظة بغداد، غالب الزاملي، لوكالة (المدى برس)، إن "أكثر من 50 بالمئة من العوائل التي هجرت من قضاء أبو غريب، غربي العاصمة، نتيجة الفيضانات والعمليات العسكرية، عادت إلى محال سكناها"، مشيراً إلى أن "المحافظة ووزارة الموارد المالية بذلتا جهداً كبيراً لتغيير مسار مياه نهر الفرات الذي تسبب بفيضانات كبيرة لقرى قضاء أبو غريب، ما سهل عودة العوائل المهجرة إلى منازلها".
وأضاف الزاملي أن "محافظ بغداد، علي التميمي، طالب مجلس الوزراء بتخصيص 50 مليار دينار كتعويضات للعوائل المتضررة في أبو غريب"، داعياً "الوزارات والجهات الحكومية ذات العلاقة للمباشرة في إعادة إعمار القرى والمنازل والبنى التحتية في القضاء لإعادة الحياة الطبيعية فيه".
مجلس بغداد: دمج موازنتي 2014 و 2015 سيربك المشاريع
 
بغداد – وكالات
أكد مجلس محافظة بغداد، أمس الاثنين، ان دمج موازنتي العامين الحالي والمقبل سينعكس سلبا على واقع المشاريع في العاصمة، فيما بين ان الحكومة المحلية تحتاج إلى تخصيصات مالية منفردة لإنشاء المشاريع، لفت الى ان هناك مشاكل قانونية ستواجه مجالس المحافظات في حال تم دمج الموازنتين.
وقال نائب رئيس المجلس فلاح القيسي لوكالة (المدى برس)، ان "سعي مجلس النواب الى دمج موازنتي العام الحالي والمقبل بسبب الخلاف السياسي سينعكس سلبا على واقع المشاريع في العاصمة"، مبينا أن "الحكومة المحلية تحتاج إلى تخصيصات مالية منفردة، للاستفادة منها في إنشاء المشاريع والنهوض بالواقع الخدمي الذي يحتاج إلى جهود استثنائية خلال الأعوام المقبلة"..
وأضاف القيسي ان "دمج الموازنتين سيربك المشاريع في المحافظة ولا نعرف كيف سننفذ نفقات موازنة 2015 والمتعلقة بالمشاريع إذا كانت لم تقرر ما تم صرفه في 2014"، مشيرا إلى أن "بعض المشاريع تنتظر صرف مستحقاتها من موازنة العام 2014 وفي حال تأخرها او دمجها ستكون هنالك نفقات كبيرة لسنتين وليست لسنة واحدة".
وأكد القيسي ان "هنالك مشاكل قانونية ستواجه مجالس المحافظات عند دمج الموازنتين من حيث الصرفيات والتخصيصات وغيرها من الأمور. يذكر أن مجلس النواب أخفق مرات عدة في عقد جلساته الخاصة بإقرار الموازنة المالية وأرجأها إلى ما بعد الانتخابات التشريعية التي أجريت في 30 من الشهر الماضي.
العثور على مجموعة كبيرة من جثث
قتلى "داعش" في الفلوجة
 
بغداد - طريق الشعب
أعلنت وزارة الدفاع، الاثنين، عن العثور على مجموعة كبيرة من جثث قتلى تنظيم "داعش" خلال عملية تطهير مدينة الفلوجة جنوبي الانبار.
وقالت الوزارة في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، إن "قوات الجيش عثرت على مجموعة كبيرة من جثث العناصر الارهابية التي تم قتلها على يد قواتنا البطلة خلال عملية تطهير الفلوجة من فلول داعش الارهابية، اغلبهم من جنسيات مختلفة".
واضاف البيان أن "هذه الجثث تركت من قبل إرهابيي داعش بعد هروب من نجا منهم من المناطق التي كانوا يستولون عليها".
وتشهد محافظة الأنبار، ومركزها الرمادي، منذ 21 كانون الأول 2013 عملية عسكرية لملاحقة تنظيم ما يعرف بدولة العراق والشام الإسلامية "داعش"، عقب مقتل قائد الفرقة السابعة في الجيش اللواء الركن محمد الكروي ومساعده، وانتشار مسلحي التنظيم الإرهابي في أجزاء واسعة من المحافظة. وفيما تمكنت القوات المسلحة العراقية من إحراز تقدم في طرد المسلحين من الرمادي، تواصل تقدمها في معركة "تصفية الحساب" التي بدأتها في الفلوجة .
20 الف عائلة نازحة تعيش وضعاً مأساوياً في عامرية الفلوجة
 
بغداد - طريق الشعب
أعلن نواب ومسؤولون محليون في محافظة الانبار، نزوح 20 الف عائلة من الفلوجة ولجوئهم الى عامرية الفلوجة، وفيما بينوا أن بعض العوائل تعيش داخل سياراتهم الخاصة من دون تقديم مساعدات من جهات رسمية او منظمات مدنية، أكدوا صعوبة اقتحام القوات الامنية الفلوجة بدون اللجوء الى الحل السياسي، مبينين أن الجيش ما زال يبعد 4 كم عن المدينة، لافتين الى اطلاق مجلس المحافظة مبادرة لحل الازمة سلمياً تتركز على ضرورة التمييز بين ابناء العشائر من المقاتلين وبين عناصر (داعش).
وقال مدير ناحية عامرية الفلوجة، فيصل العيساوي في تصريح اطلعت عليه "طريق الشعب" أمس، إن العوائل لا تزال تتدفق الى الناحية والفلوجة أصبحت تقريبا شبه فارغة من سكانها، مبينا أن "20 الف عائلة في عامرية الفلوجة اوضاعهم الانسانية مأساوية وبعض العوائل تسكن على ظهر سيارات الحمل وبرفقتهم الاطفال والنساء وامتلأت المدارس والمراكز الصحية وحتى الأرصفة بالنازحين، بينما لم تصلهم اية مساعدات من اي جهة كانت رسمية او منظمات مدنية".
من جانبه، قال النائب عن محافظة الانبار وليد المحمدي، إن "قوات الجيش ما زالت بعيدة بمسافة كيلومترات عن الفلوجة وتتمركز في اطراف المدينة"، مبينا أن "الحل العسكري لم يعد ممكنا، والقوات الامنية ستواجه صعوبة بالغة في اقتحام الفلوجة بدون اللجوء الى الحل السياسي".
وانتقد النائب والمرشح للبرلمان المقبل عن الانبار "ترك الجيش للشرطة المحلية بمعدات واسلحة بسيطة بمواجهة مسلحين متدربين بمستوى عال"، لافتا الى أن "الشرطة لم تعد تثق بالجيش الذي يتركهم امام المسلحين بشكل مفاجئ".
مدارس قديمة ومتهالكة يعاني فيها مئات آلاف الطلبة
تراشق الاتهامات بين مسؤولي البصرة بشأن التلاعب بمشروع للأبنية المدرسية
البصرة - وكالات
اتهم معاون محافظ البصرة للشؤون الاقتصادية، أمس الاثنين، مسؤولين في ديوان المحافظة، بالتلاعب في مشروع البناء الجاهز للأبنية المدرسية لإرضاء عدد من أعضاء مجلس المحافظة من أصحاب الشركات ذات العلاقة، في حين نفى المسؤولون ذلك، عادين أن المعاون يحاول "تبرير فشله" في إدارة الملف. وقال معاون محافظ البصرة للشؤون الاقتصادية، مهند السعد، لوكالة (المدى برس)، إن "مسؤولين في ديوان المحافظة استبعدوا تصاميم لشركات فازت في مسابقة مشروع الأبنية المدرسية الجاهزة للتأثير على شركة هيل انترناشيونال الاستشارية، وإحالتها إلى شركات تابعة لأعضاء بمجلس المحافظة"، متهماً "مسؤولين في هيئة التخطيط والمتابعة ومديرية العقود الحكومية في ديوان المحافظة، باستبعاد تصاميم لشركات وإحالتها لأخرى تابعة لأعضاء بمجلس المحافظة بهدف كسب رضاهم ومحاولة إعادة اختيار ماجد النصراوي محافظاً، في حال حكم المحكمة الإدارية بعدم شرعية الحكومة المحلية الحالية". وهدد السعد، هو مسؤول ملف التربية في المحافظة، بأنه "سيعلن أسماء أعضاء مجلس المحافظة الذين أحالوا عددا من المشاريع إلى شركات تابعة لهم في حال عدم سحب ما اعلنته شركة هيل انترناشيونال وهيئة التخطيط والمتابعة، قبل إحالة التصاميم لشركات أخرى". في المقابل، نفى رئيس هيئة التخطيط والمتابعة في ديوان محافظة البصرة، عبد الباقي خلف "صحة ما أعلنه معاون محافظ البصرة لعدم وجود مسابقة بين الشركات لاختيار التصاميم الفائزة في مشروع الأبنية الجاهزة للمدارس"، مبيناً أن "الإحالة تمت عن طريق الإعلان العام أو الدعوة المباشرة، وليس لهيئة التخطيط والعقود الحكومية علم بأسماء الشركات الفائزة التي يعلم بها معاون المحافظ".
وأوضح خلف أن "التصاميم التي قدمت لمشروع الأبنية المدرسية لم تدخل المسابقة إلا أنها كانت ضعيفة، وهي أولية لا تشكل إلا ما نسبته سبعة بالمئة من المطلوب"، عاداً أنه "لا يصح إحالة مشروع على شركات رديئة التصميم".
وذكر رئيس هيئة التخطيط والمتابعة في ديوان محافظة البصرة أن "ملف التربية والبناء الجاهز للمدارس مهم للغاية، وأن معاون المحافظ هو المسؤول عنه، ولم يقدم خطة بشأنه على الرغم من مضي خمسة شهور على إناطة المسؤولية به، ما دعا المحافظ الى تكليف غيره بتقديم خطة عمل خاصة بملف الأبنية المدرسية مع الشركة الاستشارية".
وتعاني محافظة البصرة من نقص كبير في الأبنية المدرسية خصوصا مع وجود أكثر من 600 ألف طالب من كلا الجنسين في المراحل الابتدائية والمتوسطة والإعدادية، وسط وجود مدارس ذات أبنية قديمة ومتهالكة.
ص2

تربويو السليمانية يضربون احتجاجاً على تأخر تسليم الرواتب
 
السليمانية – وكالات
اعلن معلمو وموظفو مديرية التربية في محافظة السليمانية في اقليم كردستان، أمس، عن الإضراب عن العمل الرسمي، احتجاجا على تأخر صرف رواتبهم لشهر نيسان الماضي وعدم تحديد موعد لصرفها.
وقالت احدى المعلمات المتظاهرات وتدعى نارين عثمان لوكالة "شفق نيوز"، ان الإضراب جاء بسبب تأخر صرف رواتب كوادر وموظفي التربية لشهر نيسان الماضي.
وطالبت حكومة الاقليم بحل هذه المشكلة والنظر في الامور المعيشية للموظفين والتزاماتهم.
وأعلن الموظفون الإضراب خلال اعتصام في شارع سالم الرئيسي في المدينة، الذي ادى الى غلق الشارع امام حركة السيارات والمارة، مؤكدين الاستمرار في الإضراب عن العمل لغاية صرف رواتبهم المتأخرة.
 
 
كل ثلاثاء ...
الأهم هو تغيير نمط التفكير
بصرف النظر عن نتائج الانتخابات البرلمانية، ومن سيكون صاحب الحظوة في الجلوس على كرسي رئيس الوزراء، هناك حاجة ملحة، بل استثنائية للتعامل مع الواقع العراقي والعملية السياسية بطريقة جديدة، تختلف عما جرى في السنوات الماضيات. أي توجد ضرورة لإزالة الصدأ الذي بنى أعشاشه في العقول، والغل الذي تمكن من بعض القلوب، واستبدالهما بشيء مغاير تماماً، نبتعد فيه عن النرجسية واحتكار الحقيقة، ورؤية الآخرين مجرد أعداء أو خصوم سياسيين في أحسن الأحوال.
أن هذه الرؤية القاصرة تجعل المرأ أسيراً لمخاوف وشكوك، قد لايكون لها أي صدى ملموس على ارض الواقع. فمن غير المعقول أن يرى المسؤول نفسه الوحيد القادر على تسيير دفة الحكم، أو هو الوطني الأخير في هذا البلد، والباقون مجرد خونة أو متأمرين ! كما ليس من الحكمة في شيء أن نستعيد تجربة النظام الديكتاتوري ورأسه المهووس بجنون العظمة، عندما كان يتعامل مع العراقيين على أساس مدى حبهم أو عدم حبهم له.
أن العراق مليء، بل متخم بالكفاءات السياسية والاقتصادية والعلمية، وبالشخصيات الوطنية والديمقراطية الحريصة على مصالح الشعب والوطن، ومن الظلم، بل من الجريمة عدم الاستفادة منهم، وتوظيف طاقاتهم الإبداعية وكفاءاتهم في إعادة أعمار العراق، وإنقاذه قبل الوصول إلى الهاوية.
إذن المطلوب هو نمط تفكير جديد يرتقي بالعملية السياسية، وبوعي وضمير القائمين عليها إلى المستوى القادر على إنقاذ العراق من التفتت والحرب الطائفية، والقضاء على جذور الكراهية والبغضاء التي زرعت خلال السنوات الفائتة بين أبناء الشعب الواحد، وهم الذين عاشوا مئات السنين بحب ومودة وانسجام وتكافل اجتماعي يدعو إلى الإعجاب، قبل أن ترتفع رايات الطائفيين السوداء، التي أساءت إلى أصحابها قبل غيرهم، وأكملت ما بدأه «صدام حسين» من تمزيق للنسيج الوطني والاجتماعي لشعبنا العراقي.
قد لا يختلف اثنان بأن أول شيء يجب الالتفات إليه من قبل الفائزين، هو ترويض أنفسهم على الاعتراف بالأخر، واحترام التعددية الفكرية والسياسية والاجتماعية حقاً، والتخلي عن الاستهانة والاستخفاف بعقل المواطن العراقي، والشروع بالأتفاق على إستراتيجية وطنية واضحة وتكتيكات صائبة لفترة السنوات الأربع القادمة، فلم يعد مقبولاً أن دولة بحجم ومكانة العراق لا وجود لرؤية إستراتيجية فيها لا في السياسية، ولا في الاقتصاد أو الثقافة، ولا في كل المجالات والقطاعات الأخرى، إما التكتيك فيبدو انه رفع من القاموس السياسي وألقى به في جب التفرد والاستئثار والسعي لتقزيم الآخرين.
  صحيح أن نظامنا السياسي الفريد من نوعه هو نظام إدارة للازمات وليس لحلها، وان المحاصصات المقيتة على اختلاف تلاوينها، تولد الأزمات تباعاً، فلا نكاد ننتهي من واحدة، إلا وأطلت الثانية برأسها،
 
مرتضى عبد الحميد

اتهامات بوجود خروقات كبيرة
التحالف المدني الديمقراطي يدخل البرلمان
بثلاثة مقاعد في بغداد
بغداد - طريق الشعب
أعلنت مفوضية الانتخابات، الاثنين، عن حصول التحالف المدني الديمقراطي على ثلاثة مقاعد في العاصمة بغداد.
وأفادت مفوضية الانتخابات، الاثنين، بأنها ألغت اكثر من 300 محطة انتخابية في الانتخابات البرلمانية، مؤكدة إحالة آلاف الموظفين للقضاء.
ودعت المفوضية الانتخابات جميع الكيانات السياسية الى قبول نتائج الانتخابات البرلمانية من دون "تصعيد".
ثلاثة مقاعد للتحالف المدني الديمقراطي
 
وقال رئيس الدائرة الانتخابية مقداد الشريفي خلال مؤتمر اعلان النتائج، الذي اقيم في بغداد، يوم امس وحضرته "طريق الشعب"، إن "التحالف المدني الديمقراطي حصل على ثلاثة مقاعد في العاصمة بغداد".
وحصل كل من مثال الآلوسي وفائق الشيخ علي وشروق العبايجي على مقاعد التحالف في بغداد.
 
إلغاء محطات
 
وقال رئيس مجلس المفوضين سربست مصطفى، خلال مؤتمر صحفي عقده في بغداد، وحضرته وكالة "السومرية نيوز"، إن "مفوضية الانتخابات قد تجاوزت جميع العقبات والتحديات التي رافقت الاستعدادات الخاصة بالعملية الانتخابية، ومحاولة قوى الإرهاب تعطيلها وتأجيلها بسبب أجندات مشبوهة".
وأشار مصطفى إلى أنه "لا بد من التأكيد على أن مفوضية الانتخابات قد بذلت الجهود لساعات وأيام طويلة، من أجل تهيئة جميع مستلزمات نجاح العملية الانتخابية".
وتابع مصطفى أن "الانتخابات العراقية ونتيجة لحداثة التجربة الديمقراطية، لا بد أن تشهد بعض الممارسات الخاطئة"، مبيناً بالقول "نقر بان هناك من سولت له نفسه محاولة التلاعب بإرادة الناخب العراقي، إلا أن المفوضية قد كشفته".
وأوضح مصطفى انه "نتيجة للإجراءات الشديدة كشفت المفوضية عن هؤلاء الذين أولوا التصيد بالماء العكر واتخذت الإجراءات الكفيلة بحقهم".
وتابع "لقد ألغت المفوضية نتائج أكثر من 300 محطة، وأحالت الآلاف من موظفي الاقتراع إلى القضاء، كما استطاعت كشف عمليات التلاعب"، منوها إلى أن "المفوضية لن تتردد عن كشف أسمائهم في وسائل الإعلام ليكونوا عبرة لمن يحاول الإساءة إلى التجربة العراقية التي شهد لها العالم بحرفيتها ونزاهتها".
القبول بالنتائج

وقال رئيس مجلس المفوضين سربست مصطفى، خلال مؤتمر صحفي عقده في بغداد، وحضرته "السومرية نيوز"، "نقدم الشكر والامتنان إلى جميع الجهات التي ساهمت في إجراء الانتخابات بصورة نزيهة وشفافة، وخاصة الأمم المتحدة".
ودعا مصطفى "جميع الكيانات السياسية والمرشحين المشاركين في انتخابات مجلس النواب العراقي ومؤيديهم، إلى قبول النتائج وتقديم الطعون بشكل رسمي، دون إثارة أو تصعيد قد ينعكس سلبا على العراق وشعبه".
وأشار مصطفى إلى أنه "اليوم يشهد مناسبة ومصادفة عزيزة على الجميع"، مبينا انه "في 19 من أيار 1992 يصادف إجراء أول انتخابات ديمقراطية في كردستان، في ظل وجود النظام الديكتاتوري الذي كان جاثما على صدور شعبنا في الكثير من مناطق العراق".
 
النتائج النهائية
 
وتصدر ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء نوري المالكي، القوائم المتنافسة في الانتخابات البرلمانية التي جرت نهاية نيسان الماضي بحصوله على 92 مقعدا برلمانيا لمرشحيه في جميع محافظات العراق، فيما حل ائتلاف كتلة المواطن بالمرتبة الثانية بـ29 مقعدا، في حين حصلت كتلة الأحرار على 28 مقعدا، وحصل ائتلاف متحدون للإصلاح على 23 مقعدا.
وجاء ائتلاف المالكي أولاً في محافظات بغداد، وبابل، وكربلاء، والنجف، وواسط، وذي قار، وميسان، والمثنى والديوانية، والبصرة.
وحصل زعيم الائتلاف نوري المالكي على 721 الف صوت متفوقا على غريمه في انتخابات العام 2010 إياد علاوي الذي حصل في بغداد على 229 الف صوت في انتخابات نيسان الماضي.
وحصل ائتلاف الوطنية بزعامة إياد علاوي على 23 مقعدا، ومن ثم ائتلاف العربية بحصوله على 9 مقاعد، يليه كتلة الفضيلة التي حصلت على 6 مقاعد.
وحصل ائتلاف العراق على 4 مقاعد، ومن ثم ائتلاف الاصلاح 4 أيضا، فيما حصل تيار النخب على 3 مقاعد، والوفاء للأنبار 3، والشراكة الوطنية 3.
فيما حصلت كتلة ابناء العراق على مقعدين في الانبار فقط، أما كتلة صادقون فحصلت على مقعد واحد في بغداد فقط، وكتلة الكرامة مقعد واحد في صلاح الدين.
الامم المتحدة
 
ودعت بعثة الأمم المتحدة في العراق (يونامي)، أمس الاثنين، المرشحين ومؤيديهم إلى الحفاظ على السلمية والديمقراطية لدى إعلان نتائج الانتخابات، قبل نحو ساعة من إعلانها، وأكدت ضرورة حل أية نزاعات مرتبطة بالانتخابات "عبر الطرق القانونية". فيما طالب جميع الأطراف إلى "البدء بالتخطيط لمستقبل البلاد".
وقال رئيس البعثة نيكولاي ملادينوف في بيان تلقت "طريق الشعب"، "نسخة منه، إن "على المرشحين ومؤيديهم الحفاظ على الروح السلمية والديمقراطية عند إعلان نتائج الانتخابات البرلمانية"، مطالبا مفوضية الانتخابات والأجهزة القضائية بـ"التعامل مع التحديات المحتملة بشكل سريع وعادل".
ودعا ملادينوف جميع الأطراف إلى "البدء بالتخطيط لمستقبل البلاد ومتابعة بناء السياسات الرامية لتعزيز الديمقراطية".
اتهامات
 
وفي هذا السياق كشف النائب عن كتلة الأحرار أمير الكناني، أمس الاثنين، أن الكثير من الأصوات تمت "مضاعفتها بشكل مهول"، لصالح ائتلاف دولة القانون، واكد أن المفوضية العليا للانتخابات لم تستجب للشكاوى المقدمة، وفيما عزا حصول ائتلاف المالكي على أكثر من 15 مقعدا كـ"صاحب أعلى كسر" إلى "سرقة الأصوات"، أشار إلى ان نسبة التصويت في مناطق حزام بغداد لا تتجاوز الـ20 في المئة، بينما تقول مفوضية الانتخابات انها زادت على 90 في المئة.
وقال امير الكناني في حديث إلى (المدى برس)، إن "الكثير من الأصوات، بعد سحبنا الاستمارات الخاصة بنسب الاحتساب وجدنا في بغداد الكثير من الأصوات تضاف عند الجمع إلى دولة القانون، فإذا كان حاصلاً على ثمانية أصوات تسجل 120 وإذا حصل على 100 صوت تسجل 200، في كثير من المحطات يضاعف الرقم بشكل مهول".
وأضاف الكناني أن "مناطق حزام بغداد وجدنا أن نسبة التصويت فيها زادت على 90 في المئة، وهذا الشيء غير منطقي، كون المنطقة محاصرة أمنيا وفيضانات"، مشيرا إلى أن "المعلومات الموثقة التي لدينا تشير إلى أن نسبة التصويت في تلك المناطق لا تتجاوز الـ 20 في المئة، فضلا عن أن أغلب أصوات صناديق الاقتراع ذهبت إلى دولة القانون".
وهدد الكناني "بتقديم هذه الوثائق إلى القضاء، وإذا لم نوفق سوف نحرك شكاوى إلى المدعي العام، أو إذا ما شكل مجلس النواب سيتم استجواب المفوضية، بشأن هذه الأوراق المزورة التي لم تتخذ المفوضية أي إجراء ضدها"، مشددا على أن "هذه العملية لا يمكن السكوت عنها كونها تغييراً لإرادة الناخب من جهة سياسية إلى جهة سياسية أخرى، ولا بد من تحقيق جدي وعاجل لمنع مثل هذه الحالات ومحاسبة المقصرين".
وتابع النائب عن كتلة الأحرار أن "بعض الكتل لا سيما التي تعارض الولاية الثالثة مثل الأحرار والمواطن والوطنية، تجد في عملية الجمع إنقاصا في أعدادها"، مؤكدا "أننا قدمنا هذه الوثائق إلى المفوضية لكنها لم تستجب لهذه الشكاوى المقدمة من قبل الأحرار والمواطن وأكثر من جهة سياسية".
وأكد الكناني أن "المقعد الأخير الذي يتنافس عليه في كل محافظة صاحب أعلى كسر أضيفت كل تلك الكسور إلى دولة القانون في أغلب المحافظات الجنوبية والفرات الأوسط وبغداد، عن طريق أخذ جزء من أصوات الكتل التي ليست لديها استحقاقات او استحقاقاتها بسيطة مما جعلها تحصل على أكثر من 15 مقعدا"، مؤكدا أن "هذه  الأصوات تمت سرقتها بشكل منظم من قبل متخصصين في عملية العد والفرز".
ولفت النائب عن كتلة الأحرار إلى أنه في "محطة التصويت رقم صفر المخصصة لموظفي المفوضية وجدنا أن 95 في المئة من الأصوات ذهبت إلى دولة القانون مما يعني أن هؤلاء تم تعيينهم بسبب ارتباطهم بدولة القانون من خلال الدائرة الانتخابية التي يديرها مقداد الشريفي المرتبط بدولة القانون"، داعيا إلى "وجود توازن في اختيار الموظفين".
 
توثيق الخروق الانتخابية
 
وكانت ثلاثة تحالفات سياسية أكدت الأحد 18 أيار 2014، امتلاكها أدلة توثق "الانتهاكات والخروق" التي شابت الانتخابات البرلمانية سيما لصالح ائتلاف المالكي في الأنبار. وفي حين اتهمت ائتلاف المالكي بـ"استغلال المال السياسي والترهيب والترغيب ضد الناخبين"، ومفوضية الانتخابات بـ"عدم التعامل بمهنية وحيادية" مع الكتل على حد سواء، بينت أنها ستطعن بنتائج الانتخابات إذا ما جاءت مخالفة لما وثقه وكلاؤها.
 
رد المفوضية
 
وردت المفوضية العليا للانتخابات، السبت 17 أيار 2014، على المشككين في إجراء الانتخابات البرلمانية في مناطق حزام بغداد، وأكدت أن التصويت فيها كان اعلى من مناطق آمنة وسط العاصمة، وأكدت أن النسبة تراوحت من 96 في المئة نزولا الى 40 في المئة، فيما اشارت إلى أن اغلب الشكاوى البالغة 2030 حسمت ولم يتبق سوى 150 ستحسم اليوم وغدا.
اتفاق سياسي على تسلم الكرد منصب النائب الاول لمحافظ ديالى
 
بعقوبة – وكالات:
كشفت كتلة التآخي والتعايش الكردستانية في ديالى، أمس الاثنين، عن اتفاق واجماع سياسي على تسلم الكرد لمنصب نائب المحافظ الاول خلال الايام القادمة بعد حسم جميع المتعلقات بين الكتل السياسية لتوزيع المناصب المتبقية في الحكومة المحلية.
وكان عضو في مجلس ديالى قد اكد في وقت سابق، تأجيل حسم المناصب المتبقية في حكومة ديالى الى ما بعد الانتخابات النيابية لانشغال الكتل السياسية بالحملات الدعائية والانتخابية.
وقال عضو مجلس ديالى عن التآخي والتعايش الكردستانية كريم زنكنة لـوكالة «شفق نيوز» ان منصب النائب الاول لمحافظ ديالى «استحقاق قومي» وانتخابي للكرد و»محسوم بشكل تام» من قبل جميع الكتل والقوى السياسية في المحافظة، مرجحا تسلم كتلة المواطن او الأحرار لمنصب النائب الثاني لمحافظ ديالى.
واضاف ان الكرد سيتسلمون منصب النائب الاول للمحافظ خلال الايام القادمة ضمن اتفاقات سياسية بين الكتل لحسم المناصب الشاغرة والمتبقية في حكومة ديالى، والتي ارجأ حسمها لحين انتهاء الانتخابات البرلمانية.
وشدد زنكنة على ان الكرد جزء «مهم» من المنظومة الادارية لمحافظة ديالى وشريك اساس في العملية السياسية، مجددا تأكيده على مساعي الكرد لبناء حكومة محلية قوية تلبي طموح المكونات السكانية، بعيدا عن اية تجاذبات سياسية او طائفية.
وتولى الكرد منصب النائب الاول للمحافظ  ابان تشكيل حكومة ديالى الاولى للفترة من حزيران ولغاية كانون اول 2013، والتي شكلت من كتل عراقية ديالى والتآخي والتعايش وكتلة الأحرار، الا ان محكمة القضاء الاداري نقضت التشكيلة الحكومية بناء على طعون مقدمة من كتلة التحالف الوطني. 
وشكلت حكومة ديالى الحالية في الثاني من كانون ثاني الماضي من قبل 15 عضوا من كتل التحالف الوطني والتآخي والتعايش واعضاء منشقين عن عراقية ديالى.
تقرير...
 
دعوة إلى تفعيل دور المجتمع المدني للضغط وتسريع تشكيلها
تأليف الحكومة قد يتجاوز على التوقيتات الدستورية
بغداد - مهدي محمد كريم
رأت عضو في ائتلاف كتلة المواطن ان التوقيتات الدستورية لتشكيل الحكومة المقبلة سوف تتأثر بسبب الاختلافات بين القوى السياسية، فضلا عن التأثيرات الخارجية التي سيكون لها دور سلبي في تعطيل تشكيل الحكومة حسب التوقيتات المطلوبة.
وفيما شدد عضو في ائتلاف الوطنية على الالتزام بتوقيتات تشكيل الحكومة، بين أن الكابينة الحكومية المقبلة ستشكل بفترة اسرع من سابقتها، بسبب وجود تفاهمات مسبقة بين القوى، داعيا الى تفعيل دور منظمات المجتمع المدني للضغط على الكتل الفائزة للإسراع بتشكيل الحكومة.
وفي حديث مع "طريق الشعب" أمس الاثنين، قالت جنان البريسم عضو كتلة المواطن ان "الدستور حدد مواعيد لتشكيل الحكومة ومواعيد عقد جلسات مجلس النواب واختيار رئيس المجلس، ومن ثم رئيس الجمهورية على أن لا تستغرق أكثر من شهر"، مستدركة بأنه "في ظل الظروف الحالية وتعدد الكتل السياسية وغياب الأغلبية لحزب معين ليتمكن من تشكيل الحكومة، ستشكل حكومة وفق توافقات سياسية بين الكتل السياسية التي وصلت الى البرلمان".
وأضاف البريسم ان "الدستور حدد اختيار رئيس الجمهورية بموافقة الثلثين، وهذا ما لا تحققه كتلة واحدة، مما قد يرجعنا الى حكومة محاصصة"، مشيرة إلى ان "هناك تأثيرات خارجية أيضا ستؤثر على مواقف الكتل السياسية من اجل تشكيل حكومة توافقية قادمة وكذلك تأثيرات إقليمية".
وبينت ان "هذه التدخلات سيكون لها تأثير سلبي على توقيت تشكيل الحكومة والالتزام به".
بدوره، قال كاظم الشمري عضو ائتلاف الوطنية انه "يجب الالتزام بالدستور وتشكيل الحكومة خلال المدة التي حددها القانون، حتى لا نفتح المجال أمام ما يسمى الجلسات المفتوحة او ما يشابه"، مؤكدا "ضرورة تفعيل دور الإعلام ومنظمات المجتمع والمثقفين في الضغط على السياسيين من اجل عدم السماح بعدم احترام التوقيتات الدستورية".
وأضاف الشمري في حديث مع "طريق الشعب" أمس، ان "عملية تشكيل الحكومة في هذه المرة أسرع من سابقاتها، كون هناك تفاهمات سبقت نتائج الانتخابات على تشكيل ائتلافات سياسية"، مبينا ان "التغيرات التي تحصل في عدد المقاعد لا تؤثر في تأخير تشكيل الحكومة".
وأوضح ان "اغلب الكتل السياسية تنادي بتشكيل حكومة الشراكة الوطنية، لذلك فان وجود كتلة واحدة وان كانت هي الأكبر تنادي بتشكيل حكومة على أساس الأغلبية السياسية، لا يمثل عائقا كبيرا امام تشكيل حكومة، لان اتفاق بقية الكتل السياسية على تشكيل حكومة وفق مبدأ الشراكة الوطنية يجبر الكتل الأكبر على الدخول في تشكيل الحكومة". 

ص3

دولة القانون: الفصل التشريعي لن ينتهي حتى إقرار الموازنة العامة
 
بغداد – طريق الشعب
اكد النائب عن ائتلاف دولة القانون، صادق اللبان، أنه رغم ان الدورة الحالية لمجلس النواب تنتهي في الرابع عشر من حزيران، لكن الفصل التشريعي لن ينتهي حتى إقرار الموازنة العامة للدولة.
وأضاف اللبان في تصريح لموقع "بوك ميديا" الكردي، امس الاثنين، "نتمنى من جميع الكتل السياسية ان تسارع الى عقد جلسة لمجلس النواب وإقرار الموازنة بهدف إثبات ان الدورة الحالية لمجلس النواب لم تكن عائقاً امام تحقيق مصالح المواطنين".
يذكر أن مجلس الوزراء صوت في 15 من كانون الثاني 2014، بالموافقة على مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية لجمهورية العراق للسنة المالية 2014، وإحالته إلى مجلس النواب استنادا لأحكام المادتين (61/البند أولا و80/ البند ثانيا) من الدستور، مع الأخذ بنظر الاعتبار بعض التعديلات التي وافق عليها المجلس. هذا واخفق مجلس النواب في جلسات عديدة في التصويت على الموازنة رغم قراءتها قراءة أولى بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني في جلسات عديدة.

لوفيغارو تكشف عن تسلل إرهابيين فرنسيين من سوريا الى العراق
 
بغداد – طريق الشعب
كشف الصحفي الفرنسي "جورج مالبرونو" عن تسلل إرهابيين فرنسيين يقاتلون إلى جانب المجموعات الإرهابية المسلحة في سوريا إلى العراق للمشاركة في الأعمال الإرهابية فيه، وذلك استنادا إلى رسائل تركها هؤلاء على موقع التواصل الاجتماعي على الانترنت "تويتر".
وأكد مالبرونو في خبر نشرته، امس الاثنين، صحيفة لوفيغارو الفرنسية تحت عنوان "الفرنسيون يتسللون من سوريا إلى العراق"، تسلل "مسلحين" فرنسيين اثنين على الأقل من سوريا إلى العراق لمساندة تنظيم داعش الإرهابي التابع لتنظيم القاعدة.
وأوضح الصحفي الفرنسي ان توسيع النشاط التكفيري للإرهابيين الفرنسيين ليمتد إلى العراق جاء تلبية لحاجة "داعش" الإرهابي لمجندين في مواجهته مع الجيش العراقي، الذي يشن حملات أمنية في أغلب المحافظات العراقية ضد الجماعات المسلحة والتكفيريين ويقضي على المئات منهم خلال المداهمات وحملات التمشيط.
"الخدمات" النيابية عَزَت السبب إلى تفشي الفساد وغياب الرقابة
التخطيط: تأخر إقرار الموازنة والخلافات وراء تلكؤ الوزارات والمحافظات في تنفيذ مشاريع 2013
بغداد ـ إنعام عبد الأمير
كشفت وزارة التخطيط عن ان نسبة تنفيذ المشاريع الاستثمارية لعام 2013 من قبل الوزارات بلغت 68 بالمئة، وفي المحافظات 59 بالمئة، نافية ما قيل عن ان الوزارات لم تصرف من موازنة العام الماضي الا 4 بالمئة. فيما عزت اسباب تدني نسب التنفيذ في الوزارات والمحافظات الى تأخر اقرار الموازنة لمدة اربعة اشهر من كل سنة، والفترة الزمنية التي تستغرقها عملية تقديم العطاءات وفتحها وتحليلها والتوقيع عليها، الى جانب الخلافات وعدم الانسجام بين الحكومات المحلية، والوزارات الاتحادية.
وفي حين وصفت لجنة الخدمات النيابية نسب تنفيذ المشاريع العام الماضي بـ"المتدنية جدا"، أرجعت تلكؤ تنفيذها الى وجود فساد إداري ومالي مستشر في دوائر الحكومة، وغياب رقابة حقيقية على المشاريع. وقال المتحدث باسم وزارة التخطيط، عبد الزهرة الهنداوي لـ"طريق الشعب"، امس الاثنين، إن "نسب التنفيذ لدى الوزارات كانت بحوالي 68 بالمئة، أما نسبة التنفيذ بالنسبة للحكومات المحلية في المحافظات كانت 59 بالمئة تقريبا"، نافيا ما قيل عن ان المؤسسات الحكومية لم تنفذ 96 بالمئة من مشاريعها الاستثمارية، بالقول "لم نسمع بعدم تنفيذ 96 في المئة من المشاريع من قبل المؤسسات، فلا وجود لهذا الرقم".
وكانت وزارتا المالية والتخطيط كشفتا عجز المؤسسات الحكومية عن تنفيذ ما يقارب الـ 96 بالمئة من مشاريعها الاستثمارية.  جاء ذلك في اجتماع لجنة إعداد استراتيجية الموازنة للمدى المتوسط للأعوام 2015 ـ 2017 بحضور وزير المالية وكالة ومعاون الأمين العام لمجلس الوزراء ووكيل وزارة التخطيط، ونقلته وكالة "واي نيوز". وأضاف الهنداوي ان "هناك الكثير من الأسباب وراء عجز المؤسسات عن تنفيذ اغلب المشاريع". وأوضح قائلا "في مقدمة هذه الأسباب تأخر الموازنة سنويا، وليس هذه السنة الأولى التي تتأخر فيها الموازنة"، مردفا بالقول "عندما لا يتم إقرار الموازنة الا بعد مضي خمسة أشهر من السنة، تبدأ الإجراءات بالإعلان عن المشاريع التي تتضمنها الخطة السنوية"، مستطردا "إضافة الى الإعلان عن المشروع وتقديم العطاءات وفتحها وتحليلها والتوقيع مع الشركة المنفذة، جميع هذه الأمور تستغرق وقتا من أربعة الى خمسة أشهر". وتابع انه "يكون بهذا مرت ثمانية أشهر ويبقى من السنة أربعة أشهر وتكون غير كافية لتنفيذ المشاريع، بالتالي يتأخر المشروع"، مشيرا إلى ان "المحافظات التي تشهد وضعا امنيا غير مستقر ومترديا كما هو الحال في المحافظات الانبار وديالى والموصل، هذا من الممكن أن يؤثر على جانب التنفيذ".
وبين الهنداوي "أما السبب الثالث المؤثر على التنفيذ، فهو الخلافات وعدم الانسجام بين الحكومات المحلية، جميع هذه الأسباب تؤدي الى عدم قدرة الجهات والمؤسسات على تنفيذ المشاريع في الوقت المحدد لها". وأكد انه "عندما يتأخر تنفيذ المشروع تحدث آثار سلبية، منها التأخر في التنمية وتقديم الخدمة للمواطن لاسيما المشاريع الخدمية، بالتالي يحصل إرباك في عملية الصرف والتخصيصات المالية"، منوها الى ان "أموال المشاريع المتلكئة يتم تدويرها لنفس جهة المشروع لسنة ثانية". من جهتها، قالت فيان محمد دخيل، عضو لجنة الخدمات والإعمار النيابية، إن "نسبة انجاز المشاريع سواء الاستثمارية أو الإستراتيجية في عموم العراق، متدنية جدا". وأضافت دخيل لـ"طريق الشعب"، أمس، انه "تم إرسال أكثر من كتاب الى رئيس الحكومة نوري المالكي، يوضح التلكؤ الواضح في المشاريع الخدمية"، معربة عن أسفها بالقول "نحن كنا في مرحلة لم يحاسب فيها احد عن هذه الأمور". وعزت سبب التلكؤ الى "وجود فساد إداري ومالي مستشرٍِ في دوائر الحكومة، وعدم وجود رقابة حقيقية على المشاريع، ولا يوجد دور للجهة الرقابية وهي البرلمان في محاسبة المقصرين". وأوضحت ان "قسما من أموال المشاريع المتلكئة تم تدويرها، وقسما آخر لم يصرف، والثالث ذهب الى جهات لا علاقة لها بهذه المشاريع".

اليابان تؤكد أن رئيس وزرائها سيزور العراق قريباً
 
بغداد – طريق الشعب
أكد رئيس الوزراء نوري المالكي، امس الاثنين، رغبة العراق حكومة وشعبا في توسيع العلاقات مع اليابان في جميع المجالات. فيما أبلغ سفير اليابان في بغداد أن رئيس الوزراء الياباني سيزور العراق «قريبا».
وقال المالكي في بيان صدر عقب استقباله في مكتبه سفير اليابان لدى العراق كازويا ناشيدا، واطلعت عليه «طريق الشعب»، ان «العراق حكومة وشعبا يرغبان في توسيع العلاقات مع اليابان في جميع المجالات»، مبينا ان «العراق يثمن جميع مواقف اليابان الداعمة له في المحافل السياسية والاقتصادية».
واضاف المالكي ان «آفاق التعاون بين البلدين مفتوحة وعلى المستويات كافة»، مشيرا الى ان «الهدف من زيارته الاخير لليابان كان من أجل تعميق العلاقات الثنائية بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين الصديقين».
من جانبه قدم السفير الياباني كازويا ناشيدا خلال البيان «التهنئة بنجاح الانتخابات النيابية في البلاد»، مؤكدا «رغبة بلاده في تطوير علاقاتها مع العراق وفي المجالات كافة».
وتابع ناشيدا أن «رئيس الوزراء الياباني شينزو ابي يعتزم زيارة بغداد في اقرب وقت وبعد تشكيل الحكومة العراقية الجديدة»، موضحا ان «اليابان تدعم العراق في محاربته الإرهاب».
يشار إلى رئيس الحكومة نوري المالكي دعا في 17 تشرين الثاني 2011، الشركات اليابانية إلى تكثيف حضورها في العراق، مؤكداً ضرورة رفع مستوى التعاون السياسي والدبلوماسي بين البلدي، فيما قام بزيارة رسمية إلى طوكيو في الـ20 من تشرين الثاني 2011، استمرت ليومين بناء على دعوة من رئيس الوزراء الياباني يوشيهيكو نودا.

العراق يشارك مع 23 دولة في مناورات عسكرية بالأردن
 
بغداد – طريق الشعب
يشارك العراق الى جانب 23 دولة في التمرينات العسكرية «الأسد المتوثب» التي ستجري في الاردن خلال الفترة من 25 أيار الحالي ولغاية 10 حزيران المقبل.
وسيشارك في التمرينات 13 الف جندي كممثلين عن بلادهم.
وفي تقرير نقلته وكالات أنباء أردنية، قالت مصادر: ان «القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية ستنفذ بالتعاون مع الجانب الأمريكي وبمشاركة حوالي 24 دولة شقيقة وصديقة التمرين المشترك (الأسد المتوثب) لهذا العام وذلك في الفترة الواقعة بين 25 أيار و10 حزيران».
وأشار التقرير الذي اطلعت عليه «طريق الشعب»، الى أن «مختلف صنوف الأسلحة البرية والجوية والبحرية، التي من المتوقع ان يتجاوز عددها 13 ألف جندي، سيشاركون في التمرين، اضافة لآلاف المشاركين من المؤسسات المدنية الحكومية والخاصة والمعنية بالأزمات والوزارات والاجهزة الامنية».
وأوضحت المصادر ان «التمرين سيقام في مختلف ميادين التدريب التابعة للقوات المسلحة وعدد من مدارس ومراكز التدريب في الاردن»، مؤكدة ان «التمرين يهدف الى مكافحة الارهاب والتمرد وفرض النظام وعمليات الاخلاء والعمليات النفسية والاتصالات الاستراتيجية والتخطيط للعمليات المستقبلية وعمليات البحث والانقاذ والعمليات المدنية العسكرية وحماية المنشآت الحيوية ومكافحة الارهاب الالكتروني وتنفيذ عمليات الاسناد اللوجستي المشترك».
وتابعت أن «هذا يتوافق مع استراتيجية القوات المسلحة في تطوير قدراتها العملياتية والتدريبية واللوجستية والإنسانية، وتعزيز خبرات منتسبيها من خلال الاطلاع على افضل واحدث اساليب التخطيط والتدريب والتنفيذ لدى مختلف جيوش العالم خصوصا في مجال الأسلحة والتقنيات ووسائل الاتصال والعمل المشترك بين مختلف صنوف القوات المسلحة»، مبينة ان «التمرين يهدف ايضا الى تطوير قدرات المشاركين على التخطيط وتنفيذ العمليات المشتركة الدولية وبيان العلاقة بين القوات العسكرية والوكالات والوزارات في ظل بيئة عمليات غير تقليدية وتبادل الخبرات العسكرية وتحسين المواءمة العملياتية بين الدول المشاركة».
ويشارك في التمرين حلف شمال الأطلسي «ناتو» والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وايطاليا وبلجيكا وبولندا واستراليا وكندا وتركيا وباكستان وطاجكستان وكازخستان وبروناي والمملكة العربية السعودية والعراق ومصر والكويت وقطر والبحرين والإمارات ولبنان اضافة الى الاردن».
الكردستاني: استئناف
مفاوضات بغداد وأربيل
بعد اعلان نتائج الانتخابات
 
بغداد – طريق الشعب
كشف التحالف الكردستاني امس الاثنين، انه من المؤمل استئناف المفاوضات بين حكومتي بغداد واربيل بعد اعلان نتائج الانتخابات البرلمانية.
وقال نائب رئيس كتلة التحالف في البرلمان محسن السعدون، لوكالة "الغد برس"، إن "اللجان التي شكلت من اجل التفاوض بين حكومتي الاقليم والمركز حتى الان لم تصل بشكل نهائي لحل الخلافات، سيما فيما يتعلق بقانون الموازنة التي هي محل الخلاف".
وأضاف أن "المفاوضات توقفت خلال الانتخابات ومن المؤمل ان تستأنف حال اعلان نتائج الانتخابات البرلمانية".
مبينا أن "هناك مؤشرات شبه ايجابية على حل الخلاف المتعلق بقانون الموازنة بين الإقليم والمركز".
وأشار السعدون الى ان "حل الخلافات يعتمد على مدى استجابة الطرف الثاني الى مطالب الاكراد التي لا تتعدى سوى انها حقوق وليست شروطا من اجل إثبات شيء".
يذكر أن نائب رئيس مجلس النواب عارف طيفور، صرح في وقتٍ سابق، عن عدم قبوله ادراج الموازنة ضمن جلسات مجلس النواب المنتهية دورته؛ لأن هناك فقرات تستهدف المكون الكردي، بحسب ادعائه.
صحة الرصافة تحقق 119 بالمئة من حملة الإحاطة بمرض شلل الأطفال
 
بغداد - إقبال سعيد
اعلنت الدكتورة اسراء محي محمود، مديرة قسم الرعاية في دائر صحة بغداد الرصافة ان حملة التلقيح الوطنية ضد مرض شلل الاطفال حققت الهدف المنشود للوصول الى تلقيح (657262) طفلا دون سن الخامسة، مبينة ان الحملة قامت بتلقيح اكثر من (781153) طفلا دون سن الخامسة اي نسبة (119 بالمئة)؛ حيث تم شمول جميع المناطق الزراعية والعشوائية بالخدمات التلقيحية من دار الى دار، وجميع المناطق صعبة الوصول، اضافة الى وضع فرقة تلقيحية في جميع مستشفيات صحة الرصافة لتلقيح الاطفال عند مراجعتهم المستشفى الاطفال.
وأكدت ان الهدف الاساس من الحملة هو ارجاع العراق الى بلد خال من شلل الاطفال، مضيفة ان المراكز الصحية مستمرة بالتلقيح بعد انتهاء الحملة، حيث يمكن للأطفال اخذ اللقاح من المراكز الصحية المنتشرة في جانب الرصافة.
 
الصحة تضع "شروطاً مشددة" على استيراد الأدوية والشركات المصرية تطالب باستثنائها
بغداد – طريق الشعب
وضعت وزارة الصحة العراقية شروطاً جديدة "مشددة" على استيراد الأدوية من الخارج. وحذر المجلس التصديري للصناعات الطبية المصرية برئاسة أحمد الكيلاني، من ان تطبيق وزارة الصحة العراقية لشروط جديدة للمشاركة في مناقصاتها قد يؤدي لخروج شركات الدواء المصرية من السوق العراقية خلال الفترة المقبلة. وكشف اجتماع المجلس في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، أن "الشروط العراقية الجديدة تشمل حصول شركات الدواء الأجنبية على شهادات إعتماد من هيئة الرقابة على الدواء والأغذية الأمريكية إلى جانب امتلاك مستحضرين دوائيين متداولين بأحد الأسواق المعتمدة سواء الأوربية أو الأمريكية".
وطالب المجلس التصديري المصري "وزارتي الصحة والتجارة والصناعة المصرية بالتدخل لدى الجانب العراقي لاستثناء مصر من هذه الشروط ولو لفترة انتقالية حتى يتسنى للشركات المصرية التوافق معها".
وشهد العراق بعد عام 2003 انتشار ظاهرة بيع الأدوية المغشوشة في الصيدليات والأسواق الشعبية، وكانت تقارير صحفية كشفت عن وفاة عدد من المواطنين جراء تناول هذا النوع من الأدوية المغشوشة والمنتهية الصلاحية. وكانت منظمة الصحة العالمية، قد أكدت في تقرير سابق لها أن 70 في المئة من الأدوية المغشوشة تضبط في الدول النامية معظمها من مضادات الالتهابات وأن نسبة هذه الأدوية المغشوشة ترتفع في بعض الدول النامية والفقيرة من 50 في المئة إلى 60 في المئة. وقدرت المنظمات الدولية حجم الأدوية المزيفة في الأسواق العالمية بنسبة تتراوح بين 0 في المئة إلى 5 في المئة بما يعادل 26 إلى 48 مليار دولار من قيمة سوق الدواء العالمي التي تبلغ 37 مليار دولار. فيما تؤكد دراسة أعدت في الولايات المتحدة الأميركية عن ظاهرة (غش الدواء عالميا) أن حجم مبيعات الأدوية المغشوشة عالميا سيصل خلال عام 2050 إلى خمسة بليونات دولار.
تقرير...
 
أعلنت عن خطة أمنية وخدمية بمشاركة 5 وزارات لحماية زيارة الإمام الكاظم
عمليات بغداد تلغي استثناءات الزوجي والفردي وتحظر سير الدراجات والعربات
بغداد – طريق الشعب
اعلنت قيادة عمليات بغداد، امس الاثنين، وضعها خطة امنية لتأمين زيارة الإمام موسى الكاظم، وفيما بينت ان الخطة ستشترك فيها مختلف القطعات العسكرية وبتغطية جوية عراقية، اكدت حظر حركة الدراجات النارية والعربات بمختلف أنواعها بدءا من (أمس).
 
وفي حين علقت الاستثناءات الخاصة بسير المركبات وفق نظام الفردي والزوجي التي تشمل الصحفيين والأطباء والمعلمين، نفت شمول سيارات الأجرة والحمل بإلغاء الاستثناء.
وقال المتحدث باسم العمليات، العميد سعد معن، في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "قيادة العمليات وبالتعاون مع وزارات الداخلية والدفاع والصحة والتجارة والنقل وديوان الوقف الشيعي والهلال الأحمر العراقي عملت على وضع خطط أمنية وخدمية، لتأدية زيارة الإمام موسى الكاظم (عليه السلام) في مدينة الكاظمية ببغداد".
وأضاف معن أن "الخطط الأمنية التي ستشترك فيها مختلف القطعات العسكرية ستكون مدعومة بتغطية جوية عراقية وملاك نسوي للتفتيش المكثف، فضلا عن انتشار مفارز الـK9 (الكلاب البوليسية)"، مبينا انه "سيتم وضع نقاط لنقل الزائرين موزعة بثلاث أماكن في جانب الرصافة وست أخرى بجانب الكرخ مؤمنة بشكل جيد لحماية الزائرين". وطالب معن المواطنين بـ"إتباع التعليمات الأمنية للحفاظ على أرواحهم متمثلة بالسير بالطرق المؤمنة والتعاون مع الأجهزة الأمنية وعدم تصديق الشائعات المغرضة، الى جانب منع حمل الحقائب والأسلحة من قبل المواطنين"، مشيرا الى ان "الخطة تتضمن ايضا منع استخدام مرشات المياه، إضافة الى منع استخدام العصي، ومنع انتشار الباعة المتجولين وأصحاب البسطات على الطريق، فضلا عن منع تجاوز أصحاب المواكب على الطرق المخصصة لسير الزائرين".
ودعا معن الزائرين الى "عدم تناول الأطعمة والمشروبات من الأشخاص غير المعروفين"، لافتا الى ان قيادة العمليات قررت منع حركة الدراجات النارية والعربات بمختلف أنواعها بدءا من امس.
من جهة ثانية، قالت قناة العراقية الرسمية في خبر عاجل بثته، امس، وتابعته "طريق الشعب"، إن "قيادة عمليات بغداد قررت السماح بدخول السيارات الحمل الى العاصمة حتى الساعة 12 من ليل اليوم (الاثنين) ضمن الخطة الأمنية المتعلقة بزيارة الإمام الكاظم".
كما اعلنت مديرية المرور العامة، تعليق الاستثناءات المتعلقة بسير المركبات وفق نظام الفردي والزوجي الذي يشمل الصحفيين والأطباء والمعلمين"، مبينة أن القرار مؤقت وسيعاد العمل بجميع الاستثناءات بعد انتهاء الزيارة.
ويحيي الشيعة في العراق ومختلف أنحاء العالم الإسلامي الذكرى السنوية لوفاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم، سابع أئمة الشيعة، الذي توفي في سجنه ببغداد، في الخامس والعشرين من رجب عام 183 هجرية، والتي ستصادف يوم الاحد المقبل (25 أيار 2014).

ص 4
بوتين يأمر قواته على الحدود الأوكرانية بالعودة الى قواعدها

موسكو – وكالات
أعلنت وكالة "انترفاكس" الروسية أمس أن الرئيس فلاديمير بوتين أمر القوات الروسية التي شاركت في مناورات في ثلاث مناطق على الحدود مع أوكرانيا بالعودة إلى قواعدها.
وأعلن الكرملين أن بوتين أمر وزارة الدفاع بسحب القوات الى ثكناتها،  بسبب انتهاء المناورات، مضيفا أن روسيا تطالب بوضع حد فوري لعملية القمع واعمال العنف في شرق اوكرانيا بالاضافة الى سحب القوات منها.
وكان حلف شمال الأطلسي قال في وقت سابق إن روسيا حشدت حوالي 40 ألف جندي وأنه لا توجد بوادر لخفض القوات بعدما قال بوتين في 7 أيار (مايو) الجاري إن القوات انسحبت من الحدود.
إلى ذلك، نقلت وكالة الاعلام الروسية عن وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف قوله يوم أمس إن هناك حاجة "لإعادة النظر" في علاقات بلاده مع الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي في ضوء الخلافات العميقة بشأن أوكرانيا.
 
****************
 
"عجرفة" أردوغان تتعرض لسهام النقد بعد كارثة المنجم
 
انقرة – وكالات
تستمر وسائط التواصل الاجتماعي ومواقع أخبار تركية في نشر صور ومقاطع فيديو عن "عجرفة" رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان في رد فعله على حادث منجم بلدة سوما الذي راح ضحيته أكثر من 300 عامل.
وذلك رغم تراجع الرجل التركي ـ الذي تم تصويره بهاتف موبايل متكورا على الأرض بعد صفع أردوغان له وركله من قبل حراسه ـ عن شهادته الأولى، قائلا على محطة تلفزيون محلية إنه أخطأ في البداية وأن أردوغان كان يذود عنه عندما تعرض لحراسه. واهتمت الصحف التركية، التي لا تتبع أردوغان أو رجال الأعمال المرتبطين به، بنشر صورة رئيس وزراء كوريا الجنوبية باكيا وهو يقول إنه مسؤول عن كارثة غرق الأطفال في العبارة قبل أسابيع، وتركت لقرائها المقارنة بين الكوري ونظيره التركي.
ونشرت صحيفة "حريت" مقالا، أمس، يفسر "عجرفة" أردوغان تجاه حادث المنجم محملا أغلبية الإعلام التركي المسؤولية باعتباره إعلام "حاضر سيدي" الذي لا يسمع الحاكم إلا ما يطرب أذنه ـ على حد تعبير الصحيفة.
 
**********
حفتر يجمد المؤتمر الوطني
حرب الإرهاب تعصف بمدينة بنغازي الليبية
طرابلس – وكالات
أعلن قائد قاعدة بنينا الجوية العسكرية في بنغازي بشرق ليبيا العقيد سعد الورفلي أن مسلحين شنوا ليل الأحد على الاثنين قصفا صاروخيا على القاعدة، من دون أن يسفر هجومهم عن وقوع ضحايا.
 
وقال العقيد الورفلي "هناك قصف صاروخي على القاعدة ولكن حتى الساعة الأمر ليس بالخطير"، متهما جماعات إسلامية متشددة بالوقوف خلف الهجوم. وأضاف أن الصواريخ سقطت في أرض خلاء.
ويأتي هذا الهجوم ردا على غارات جوية شنتها الجمعة طائرات يقودها ضباط في سلاح الجو ضد مواقع عسكرية تابعة لجماعات إسلامية متشددة في عاصمة الشرق الليبي.
وانضم هؤلاء الضباط إلى قوة يقودها اللواء المتقاعد في الجيش خليفة حفتر الذي شارك في الثورة على نظام العقيد الراحل معمر القذافي في 2011.
وشنت قوات حفتر صباح الجمعة الماضية، مدعومة بإسناد جوي من طائرات ومروحيات عسكرية، هجوما على جماعات إسلامية متشددة في بنغازي، معقل العديد من الجماعات الإسلامية المجهزة بأسلحة ثقيلة. وأسفرت تلك الاشتباكات عن 79 قتيلا و 141 جريحا، بحسب وزارة الصحة، في حين وصفت السلطات الانتقالية هذا الهجوم بالمحاولة الانقلابية. وفي وقت سابق، أعلن العقيد الليبي مختار فرنانة، قائد الشرطة العسكرية في بيان باسم الجيش الوطني مساء أمس الاول، تجميد عمل المؤتمر الوطني العام (البرلمان) وتكليف لجنة الستين - المنوط بها صياغة الدستور - بالمهام التشريعية والرقابية في أضيق نطاق. ودعا البيان الحكومة المؤقتة الى الاستمرار في عملها حتى انتخاب البرلمان والرئاسة، وتفويض الجيش والشرطة والثوار الحقيقيين بمهام حفظ الأمن في البلاد . وأكد فرنانة في البيان أن الشعب الليبي لن يقبل أن تكون بلاده مهدا للإرهاب والمتطرفين، وأنهم استعادوا السلطة من يد من فرط في الأمانة . وأشار البيان إلى أن ما تم من حراك في طرابلس يوم الأحد ليس انقلابا على السلطة، بل هو انحياز لإرادة الشعب الليبي. واستنكرت الحكومة الليبية المؤقتة في ساعة مبكرة من صباح الاثنين التعبير عن الرأي السياسي باستخدام القوة المسلحة وطالبت بالتوقف الفوري عن استخدام السلاح وتبني سياسة التعقل والحوار.
وتلا وزير العدل الليبي صلاح الميرغني بيانا باسم الحكومة المؤقتة في ساعة مبكرة من صباح اليوم في أعقاب هجوم على البرلمان أمس من قبل قوات عسكرية موالية على ما يبدو للواء المتقاعد خليفة حفتر.وقال الميرغني إن شخصين قتلا وجرح 55 آخرون في الاشتباكات التي وقعت في مدينة طرابلس أمس الأحد. وطالب الميرغني بـ"التوقف فورا عن استخدام الترسانة العسكرية التي يمتلكها الشعب الليبي" داعيا "الجميع للانضواء تحت الشرعية وتبني سياسة التعقل والحوار". وفي أعقاب تلك التطورات، أعلنت جامعة طرابلس تعليق الدراسة بها إلى أجل غير مسمى. وكان مصدر أمني قد ذكر لوكالة الأنباء الليبية أن هدوءا حذرا شهدته مدينة طرابلس مساء أمس الأحد بعد اشتباكات مسلحة استمرت عدة ساعات في محيط مقر المؤتمر الوطني العام استخدمت خلالها أسلحة ثقيلة ومتوسطة. ونفي نوري أبو سهمين، رئيس المؤتمر الوطني العام، الأنباء التي تحدثت عن اختطافه من قبل مسلحين هاجموا مقر المؤتمر. وقال أبو سهمين إنه غادر مقر المؤتمر الوطني قبل دقائق من اقتحامه.
 
 
***********
سلة الاخبار...
 
سيئول تحل قوات حرس الحدود
 
وكالات
أعلنت كوريا الجنوبية اعتزامها حل قوات حرس الحدود في أعقاب كارثة غرق العبارة التي قتل فيها 300 شخص على الأقل. جاء ذلك في خطاب متلفز لرئيسة البلاد بارك غين هاي الذي اعتذرت فيه عن الحادث. وأعلنت بارك تحملها المسؤولية الكاملة عن الحادث. وقالت إن وكالة جديدة للسلامة ستتولى مهام الانقاذ اضافة إلى بعض المهام الخاصة باجراء تحقيقات من شأنها مساعدة الشرطة في القضايا المتعلقة بالسلامة البحرية.
 
مصرع 30 طفلا في كولومبيا
 
وكالات
اندلع حريق في حافلة شمالي كولومبيا، ما أدى إلى مصرع 30 شخصا، يعتقد أن غالبيتهم أطفال تقل أعمارهم عن 14 عاما. ووقع الحادث أثناء عودة الضحايا من إحدى المناسبات في كنيسة انجيلية، بالقرب من مدينة فنداسيون. ومن غير المعروف حتى الآن الأسباب التي أدت إلى وقوع الحادث، واشتعال النيران، لكن وسائل إعلام محلية أوردت أن الحافلة ربما كانت تستخدم لتهريب الوقود.
 
انتخابات تكميلية في الكويت
 
وكالات
قال مسؤول حكومي كبير، إن الكويت ستجري انتخابات برلمانية تكميلية في السادس والعشرين من يونيو لشغل 5 مقاعد في مجلس الأمة بعد استقالة 5 نواب. وكانت بعض وسائل الإعلام الكويتية ذكرت أن استقالة النواب الخمسة قد تؤدي إلى حل المجلس المكون من 50 نائباً. ويعني تحديد موعد انتخابات تكميلية أن الحكومة الكويتية ترغب في استمرار البرلمان الحالي.

************
رغم الصعوبات.. روحاني يأمل
في اتفاق نووي
 
طهران – وكالات
اعتبر الرئيس الإيراني حسن روحاني، الاثنين، أن المفاوضات بين إيران والدول الكبرى بشأن الملف النووي لطهران ستؤدي إلى اتفاق "بالرغم من الصعوبات" لأن ذلك من مصلحة الجميع، على حد وصفه.
وفشلت جلسة مفاوضات رابعة في فيينا بين إيران ودول مجموعة 5+1 (الولايات المتحدة، فرنسا، المملكة المتحدة، روسيا، الصين، ألمانيا) في بدء صياغة اتفاق نهائي حول حجم البرنامج النووي الإيراني بسبب الخلافات الكبيرة في وجهات النظر.
غير أن الطرفين شددا على إرادتهما مواصلة المفاوضات لإنهاء أزمة مستمرة منذ 10 سنوات، وأعلنا عن لقاء جديد في منتصف يونيو.
ونقلت وكالة الأنباء الايرانية الرسمية عن روحاني قوله إن "المفاوضات بين إيران ودول مجموعة 5+1 ستؤدي إلى اتفاق بالرغم من الصعوبات لأن مصلحة الجميع تكمن في إبرام اتفاق كل من طرفيه فائز".
ونص اتفاق مؤقت أبرم في نوفمبر 2013 وبدأ تنفيذه في يناير على أن تجمد إيران قسما من أنشطتها النووية مقابل رفع جزئي للعقوبات الاقتصادية الغربية عليها.
وأشارت وسائل الإعلام الإيرانية إلى بقاء نقاط خلاف كثيرة بين إيران والدول الكبرى ولا سيما في ما يتعلق بتخصيب اليورانيوم (عدد ونوع آلات الطرد المركزي وكمية اليورانيوم المنتجة)، وبمفاعل المياه الثقيلة في أراك، وببرنامج الأبحاث والتطوير في المجال النووي، وبرفع العقوبات الاقتصادية وبرفض طهران إدراج برنامجها البالستي في المفاوضات.
**************
مقتل لواء بالجيش السوري في معارك قرب دمشق

دمشق - وكالات
قتل مدير إدارة قوات الدفاع الجوي السورية في مدينة المليحة، اللواء حسين إسحق، في معارك وقعت قرب العاصمة دمشق، بحسب ما تفيد به تقارير إعلامية.
وقال مسؤول أمني كبير إن إسحق توفي بعدما أصيب بجروح خطيرة خلال اشتباكات بين المسلحين والقوات الحكومية التي تسعى لاستعادة السيطرة على مدينة المليحة.
ويقول رامي عبد الرحمن، مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض: "قوات الدفاع الجوي النظامية هدفها مواجهة أي هجوم خارجي محتمل، لكن في هذه الحرب تستخدم ذخيرتها ضد المسلحين."
وتنتشر قوات الجيش السوري في محيط دمشق لمواجهة المسلحين الذين يسعون للإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد.
وتفيد تقارير بأن القوات الحكومية، مدعومة بمقاتلين من حزب الله اللبناني، تقاتل منذ أكثر من شهر من أجل استعادة السيطرة على المليحة التي تعد معقلا استراتيجيا للمتمردين.
ويفرض حصار على المدينة منذ أكثر من عام، كما تقصفها القوات الحكومية منذ شهر على الأقل.
ويقول المرصد السوري، ومقره بريطانيا، إنه على الرغم من التقدم الأولي الذي حققته القوات الحكومية في المليحة، إلا أن المسلحين تمكنوا من السيطرة مجددا على العديد من المباني في محيط مجلس المدنية.
************
مسلسل استهداف الأمنيين في مصر يتواصل
القاهرة – وكالات
قتل شرطيان أمس برصاص مسلحين في محافظة المنيا جنوب القاهرة، في استمرار لمسلسل استهداف رجال الأمن في مصر وقبل قرابة أسبوع على موعد الانتخابات الرئاسية، حسبما أفاد مسؤول أمني. وقال المسؤول إن أمين شرطة ورقيب شرطة من قوة قسم شرط المنيا (250 كم جنوب القاهرة) تعرضا لإطلاق نار من مجهولين فيما كانا يستقلان دراجة نارية على طريق المنيا-أسيوط بعد انتهاء فترة عملهما، مشيرا إلى أن المسلحين لاذا بالفرار. وكان شرطي قد قتل السبت الماضي برصاص مسلحين مجهولين، في المحافظة. وأوضح مصدر أمنى أن "مجهولين قاموا بإطلاق النيران بكثافة على أمين الشرطة ويدعى أسامة محمد حميدة، أمام منزله بقرية أبو جرج التابعة لمدينة بنى مزار فأردوه قتيلا". ومنذ عزل الجيش محمد مرسي في يوليو الماضي، قتل قرابة 500 من أفراد الجيش والشرطة في اعتداءات لمسلحين يعتقد أنهم إسلاميين متشددين استهدفت الأمن المصري. والاثنين الماضي، أعلنت وزارة الداخلية المصرية أنها فككت ثلاث "خلايا إرهابية" قالت إنها استهدفت أو خططت لاستهداف رجال الأمن في مصر.
ومنذ عزل مرسي، تشن السلطات المصرية حملة قمع واسعة ضد أنصار مرسي خاصة من جماعة الإخوان المسلمين، وخلفت تلك الحملة نحو 1400 قتيل معظمهم من الإسلاميين، بحسب منظمة العفو الدولية.
 
************
استقلال اسكتلندا يثير قلقا لدى شبانها                    

اسكتلندا – وكالات
أظهر مسح نشر أمس، أن غالبية الشبان الاسكتلنديين الذين يستعدون للادلاء بأصواتهم في استفتاء يجري في ايلول القادم على استقلال اسكتلندا عن بريطانيا يشعرون بالقلق على اقتصاد البلاد إذا اختارت الاستقلال.
وأجري الاستفتاء على شبكة الإنترنت وشمل 1042 شخصا تراوحت أعمارهم بين 15 و 17 عاما وأظهر أن 64 بالمئة يشعرون بالقلق مقابل 17 بالمئة لا يبالون.
كما أظهر المسح الذي أجرته مجموعة كارينغتون دين للخدمات المالية التي تتخذ من غلاسكو مقرا لها قلق الشبان بشأن مستقبلهم ومستقبل عائلاتهم المالي في اطار دولة اسكتلندا المستقلة.
وعبر 41 بالمئة عن اعتقادهم بأن جيل آبائهم سيكون في وضع أسوأ بينما رأى 39 بالمئة أن جيل الشبان أيضا سيكون في حال سيء.
و رأى 21 بالمئة فقط أن وضع آبائهم سيكون أفضل في حالة استقلال اسكتلندا وقال ربع من شملهم المسح إن وضع الجيل الشاب سيكون أفضل.
وكان 90 بالمئة ممن شملهم الاستطلاع تلاميذ في المدارس أو الجامعات و 5 بالمئة يشغلون وظائف بدوام كامل وكان الباقون عاطلين.
ويحق لكل سكان اسكتلندا الذين أكملوا السادسة عشرة من العمر التصويت في الاستفتاء الذي يجري يوم 18 ايلول على ما إذا كانت اسكتلندا ستختار انهاء اتحادها المستمر منذ 307 أعوام مع إنجلترا وتستقل عن المملكة المتحدة.
وإذا صوتت الاغلبية لصالح ذلك ستصبح اسكتلندا دولة مستقلة في 24 آذار عام 2016.
 
 
****************
تقرير...
 
المؤتمر الوطني الحاكم اكبر الخاسرين
الهند .. "جاناتا" القومي يقود التحول نحو اليمين
*************
رشيد غويلب
حقق اليمين ممثلا بحزب بهاراتيا جاناتا الهندوسي القومي اغلبية مطلقة، وحصل الحزب وحلفائه في "الجبهة الديمقراطية" على 339 مقعداً من اصل 534 في البرلمان الاتحادي الهندي. وخسر حزب المؤتمر الحاكم 179 مقعدا، ولم يحصل على سوى 60 مقعدا، وحصل حلفاؤه الآخرون في "التحالف التقدمي" على 15 مقعدا اخرى، وفي تصريح لوسائل الاعلام اعترف قادة المؤتمر بالخسارة الاكبر في تاريخهم: "نحن نحترم ارادة الناخبين، ونرحب بها، ونعترف بهزيمتنا".
وحصل تحالف اليسار الذي يضم الشيوعيين والاشتراكيين وقوى يسارية صغيرة اخرى على 17 مقعدا، فاقدين بذلك 28 مقعدا مقارنة بالانتخابات العامة، تحمل جزءها الاكبر حزب ساماجوادي الاشتراكي، الذي خسر 17 مقعدا، فيما لم يحصل الحزب المضاد للفساد على سوى 4 مقاعد، على عكس كل التوقعات التي تحدثت عن امكانية تحقيقه نتائج جيدة.
وبهذا يستطيع القوميون الهندوس تشكيل الحكومة، حتى دون العودة الى حلفائهم، وهم مطالبون بتحويل تقدمهم الهائل الى افعال. لقد وعد زعيمهم تيريندا مودي، الذي سيستلم مهامه كرئيس للوزراء في 24 أيار الجاري، بالكثير مثل "التنمية للجميع" من خلال ايقاف عجلة التضخم، وتوفير الملايين من فرص العمل، ومقاومة الفساد المستشري في البلاد. وسكان البلاد ينتظرون تحولا في وقت قصير وليس خلال سنوات.
وفي الوقت الذي احتفل انصار اليمين بانتصارهم في العاصمة دلهي، ارتفعت اسهم البورصة الى مستويات قياسية. ويتوقع رجال الاعمال من تيريندا مودي تحولاً اسرع واعمق نحو الليبرالية الجديدة، لقاء الدعم والتعاطف الهائل الذي قدموه للزعيم الجديد طوال حملته الانتخابية، التي مولوها على غرار النموذج الامريكي، بمليارات الدولارات. وهناك 200 شركة اجنبية تقف على ابواب الهند اعلنت عن استعدادها للاقدام على استثمارات كبيرة.
وبالمقابل عانى التحالف الحاكم بقيادة حزب المؤتمر الهندي من سلسلة فضائح بدأت عام 2009، ادت الى اضعاف ادائه الاقتصادي، وعدم القدرة على كبح ارتفاع أسعار المواد الغذائية والسلع الأساسية الأخرى. وفشل التحالف في الدفاع عن إنجازاته الاجتماعية، مثل برنامج العمل للسكان في المناطق الريفية أو الحق في التعليم والأمن الغذائي،وظهر مرشحه الاول راهول غاندي، وقيادة الحزب بكاملها ورئيس وزرائهم مانموهان سينغ  البالغ من العمر 81 عاما، بعد عشر سنوات من الحكم ،  متعبين من ممارسة الحكم، ضجرين، وبلا افكار جديدة.
من جانبها، طالبت احزاب اليسار باعادة فرز الاصوات في ولاية البنغال الغربية، وقالت رسالة ووجها الحزب الشيوعي الهندي (الماركسي) الى اللجنة المركزية للانتخابات، ان المراحل الاخيرة من الحملة الانتخابية طغت عليها اعمال شغب وعنف. ويرى الحزب وحلفاؤه ان النتائج الانتخابية في الولاية جرى التلاعب فيها.وان  النتائج المعلنة جاءت نتيجة "حملة من التخويف والارهاب ضد اليسار".
وتعتبر الانتخابات في الهند أكبر انتخابات ديمقراطية في تاريخ البشرية.  شارك فيها أكثر من نصف مليار ناخب، وشهدت نسبة مشاركة  مرتفعة جدا بلغت  في 66 في المائة، وهي نسبة غير مسبوقة  في الهند. و استمر التصويت خمسة أسابيع، وساهمت شركات في المساعدة على تنظيم الانتخابات، وقامت قوات الامن بحراسة مراكز الاقتراع. في الانتخابات التي تنافس فيها 8251 مرشحا بينهم 668 نساء.
 
*************
ص5

اهالي منطقة ميسانية يبحثون عن مياه نقية وسط المياه الآسنة!
متابعة طريق الشعب
تسبب خلل في احد مشاريع المجاري بالقرب من منطقة حي السلام (الدوانم الزراعية) سابقا الواقعة في محافظة ميسان، الى طفح مياه المجاري، وتكوين بحيرات ومستنقعات من المياه الآسنة في الحي الذي  يفتقر بالاساس لوجود ابسط الخدمات الاساسية والواجب توفرها للمواطن العادي، ناهيك عن انقطاع ماء الاسالة عن ساكنيها والبالغ عددهم 800 عائلة. 
ضعف الخدمات في حي السلام ومنها انقطاع ماء الاسالة الضروري لحياة المواطن وذلك لا استخداماته الكثيرة في الحياة اليومية للعائلة، اضطرت بالكثير منهم  للبحث  في المستنقعات الآسنة التي خلفها ذلك المشروع، عن المياه الصافية عسى ان يجدوا "صوندات" انابيب مياه الاسالة للتزود بما يسد حاجتهم من الماء، على الرغم من تعرض اغلب السكان الى بعض الامراض الجلدية بسبب اختلاط الماء الصافي مع مياه المجاري.
دعوة الى الجهات المعنية في مجلس محافظة ميسان بالتحرك السريع لايجاد حل ناجع وجذري لمشكلة المشروع الفاشل في المجاري، وتزويد الاهالي بالمياه الصافية، وتخليص الناس من هم كبير. 

...................................
انعدام الثقة وضعف الوعي المصرفي هما السبب
مواطنون يعزفون عن إيداع مكتنزاتهم في المصارف الأهلية
ماهر حميد
أدى عزوف المواطنين عن التعامل مع المصارف الاهلية الى عجزها عن القيام بدورها المنشود من النهوض بالمشاريع التنموية وتقديم الخدمات للمواطنين ورجال الاعمال. وان ايداع المواطنين مكتنزاتهم في المصارف الحكومية فقط المتمثلة في (مصرفي الرافدين والرشيد) وكذلك أيداع الحكومة المبالغ الكبيرة مقتصرا على هذين المصرفين فيقدر الايداع الحكومي في مصرف الرافدين بـ(94) بالمئة والمتبقي في مصرف الرشيد اضافة الى تقييد المصارف الاهلية بقوانين وزارة المالية وضوابط البنك المركزي العراقي مما أدى الى أقتصار دورها على تقديم خدمات قليلة .
«طريق الشعب» التقت بعض الاقتصاديين المتخصصين والمواطنين وكان الحوار التالي:
الخبير الاقتصادي نصير محمد يقول: الخدمات التي تقدمها المصارف الاهلية حاليا خدمات قليلة جدا منها بيع الاجهزة الكهربائية مثل الحاسوب والثلاجات والمجمدات بالتقسيط بعد تحميلها أكثر من ضعف سعرها في الاسواق. واستلام بعض العمولات من خلال تنظيم صكوك للمواطنين، ورهن عقارات واراض بأسعار متدنية جدا وفي حالة عجز أصحابها عن التسديد تستولي على هذه العقارات ، وكذلك عند رهن المصوغات الذهبية فترهن بأقل من نصف ثمنها الحقيقي وتأخذ عمولاتها الكبيرة من المواطنين. وأشار محمد الى عزوف المواطنين عن الادخار في المصارف الاهلية بسبب عدم ثقة المواطن بها وضعف الوعي المصرفي،  وأضاف الخبير انه كان يفترض أن تقوم الحكومة بالادخار في هذه المصارف ومنحها الثقة اللازمة وتشجيع المواطنين على أدخار  مكتنزاتهم فيها من أجل النهوض بالمشاريع التنموية في البلد وأن لا يقتصر أيداع المبالغ الكبيرة على مصرفي الرافدين والرشيد فقط.
فيما قال الخبير الاقتصادي سلمان جلاب حسن: أن وظيفة المصارف الاهلية تأسست على مسلمة فحواها خدمة المجتمع،  وهذا لم يحصل وانما عملها الحالي هو كم تحقق من الارباح الكبيرة على حساب المواطنين،  وأشار حسن الى  أن مصارفنا الاهلية والحكومية لم تساير التطور الكبير الذي يحصل في العالم من خلال أستخدام التكنلوجيا والتقنيات الحديثة في العمل المصرفي مؤكدا ضرورة الاستفادة من تجارب الدول المتقدمة التي سبقتنا في العمل المصرفي والتي أحدثت تحولات ومشاريع تنموية كبيرة في تلك البلدان . ولم تعتمد على هبوط وصعود الدولار الذي يعرضها الى خسائر كبيرة وعجزها عن تقديم خدمات واسعة للمواطنين.
أما الخبيرة الاقتصادية شيماء نجم الربيعي فتقول:
على المصارف الاهلية ان تاخذ دورها في تقديم الخدمات للمجتمع الذي يحتاج الكثير، وتحديدا اصحاب الدخول المتدنية من خلال الاقتراض وتسهيل عمليات شراء الاراضي والدور السكنية، وليس الاعتماد على اصحاب الدخول المتوسطة والمرتفعة فقط، ووضع استراتيجية مصرفية تخدم الجميع.
واضافت الربيعي قائلة: ان الثقافة المصرفية لدى المواطن يجب ان تبدأ في مرحلة مبكرة، وان يتم ادراجها في المناهج الدراسية، لكون الادخار هو الذي يحرك الاستثمار في البلد، وبدوري اناشد الحكومة لايداع مبالغ في المصارف الاهلية وتفعيل عملها.
فيما قال المواطن خالد صالح حمادي صاحب مكتب صيرفة في محافظة واسط قضاء الصويرة: بسبب تردي الوضع الامني وعدم وجود حركة آمنة للمال، عزف المواطن عن الادخار في المصارف الاهلية، وبعض المواطنين لديهم ثقة في المصارف الحكومية فقط ويعتقدون ان المصارف الاهلية تعمل عمل الشركات الوهمية التي سرقت اموال المواطنين قبل عقود من الزمن، مثل سامكو وكمالكو وغيرها.
واضاف حمادي: في جميع دول العالم المصارف الاهلية لها دور كبير في تنشيط حركة العمل والقضاء على البطالة.
اما المواطنة شيرين عبد الحسين تقول: ان اصحاب الدخول المتوسطة والمرتفعة من تجار ورجال اعمال، يضعون اموالهم في مصارف خارج البلد، وذلك للتأمين عليها من السرقة والحرق، ولكون هذه المصارف مؤمنة عالميا، وتقدر هذه الاموال بمليارات الدولارات، ولو استثمرت في البلد، لكانت فائدتها كبيرة.
واضافت: لا يوجد تنافس حالي بين المصارف الاهلية، من خلال تسويق الخدمة الجيدة، والتسهيلات والفائدة الكبيرة للمواطن.
وبدورنا نناشد الحكومة بتفعيل عمل المصارف الاهلية وبث الوعي المصرفي بين المواطنين. من اجل بناء ثقة وطيدة بين المصارف الاهلية والمواطن لتشجيع الحركة المصرفية لما فيه من فائدة للمواطن وللمصارف الاهلية في الوقت نفسه.
..........................
اكول ...
 
«الطسّة» ..
وما ادراك ما الطسة!
 
الطسّة، مفردة مالوفة ومعاشة في الحياة اليومية للعراقيين، كغيرها من المفردات الاخرى ومنها: الصبّة، وجمعها صبّات، واعني بها كتل الجدران الكونكريتية التي قطعت اوصال بغداد الحبيبة، وسيطرة، وجمعها سيطرات التي لا تهش ولا تنش، ويصح القول عنها  «حديدة على الطنطل». وموكب وجمعها مواكب، والاخيرة أعني بها ارتال سيارات مواكب المسؤولين التي تجوب الشوارع من والى ابراجهم العاجية بلعلعة الرصاص احياناً او استخدامها لاصوات المنبهات المقرفة التي تُخرم السمع وتتلف الاعصاب لا لشيء الا لفتح الطريق حفاظاً على أمن المسؤول وضمان راحته وسرعة وصوله على حساب راحة المواطن.
وحتى لا نبتعد عن  «الطسة» نعود لتأخذ أقرب المرادفات لها «الحفرة» و»النكرة» و»الخسفة» و كلها مظاهر مألوفة في شوارع واحياء بغداد والمدن العراقية كافة ، عدا شوارع واحياء مدن شمالنا الحبيب التي تعافت من الطسة وغادرتها الى غير رجعة بفضل التطور الحاصل في بناها التحتية ومنها شبكة الطرق والمواصلات.
قد يسأل البعض لماذا كل هذا الحديث عن الطسة؟ ولماذا هذا العنوان الملفت للانتباه «وما ادراك مالطسة»؟
حقاً لا يدرك السيد المسؤول في امانة بغداد، وكذا المسؤول في وزارة البلديات والاشغال، حجم الضرر الذي تلحقه الطسة بالدخل القومي ودخل المواطن بشكل خاص!
فكل طسة تستنزف مئات الدولارات سنوياً جراء ما تحدثه من اعطاب واعطال واضرار في العديد من اجزاء السيارة.
فما بالك بالعدد الخرافي لسيارات النقل العام والخاص ونقل الحمولات التي تسير على شوارع قلّ ما تجد لها بضعة امتار لا تخلو من طسة حتى على الطرق الخارجية والسريعة.. وبالمحصلة سندرك حجم الثروات التي تتسرب الى الخارج «من ضلع الشعب» لتأمين اعتمادات تجار القطاع الخاص لاستيراد الادوات الاحتياطية لادامة السيارات وصيانتها ما دامت الطسات ملازمة لحياتنا وتزداد عمقاً يوماً بعد آخر دون معالجة؟
سؤال موجه الى تجار الادوات الاحتياطية للسيارات: الله عليكم اشكد اتحولون عملة صعبة سنوياً لاستيراد الادوات الاحتياطية من مناشئ غير رصينة ومو اصلية؟
وقبله سؤال موجه الى كل القائمين على صيانة الطرق الداخلية والخارجية: رحماكم باموال العراقيين، صيانة الطرق، تبليط الشوارع، ادامتها، بدلاً من القرصنة، عفواً قرنصة الارصفة بالمقرنص، لان ذلك يعني شعوراً عالياً بالمسؤولية في الحرص على المال العام.
خليل العراقي
 
 
..............................
همسة ...
 
 
برافو

* اطلق نشطاء مدنيون في السليمانية حملة بعنوان (حقوق المريض) بهدف تخفيف الاعباء المادية والمعنوية عن المرضى وحماية حقوقهم لدى الاطباء في العيادات  الخاصة. ويقول منضمون ان الحملة تطالب الاطباء بخفض اسعار الفحص وايلاء المرضى اهتماماً اكبر وتحديد اسعار الادوية والمختبرات. ويلفت سردشت محمد احد منظمي الحملة الى ان النظام الصحي في الاقليم متهالك بشكل عام وان المريض لا يلقى الاهتمام اللازم في المستشفيات الحكومية ما يضطره الى التوجه  الى العيادات الخاصة. مضيفاً للاسف يتعرض المرضى في الاقليم الى الاستغلال بجميع  اشكاله في العيادات الخاصة من ناحية الاجور المرتفعة وعدم اهتمام الاطباء بالمرضى ورداءة الادوية وغيرها الكثير، ونحاول من خلال هذه الحملة تنبيه  الحكومة والجهات المعنية لهذا الموضوع والضغط على البرلمان لتشريع قوانين تحمي المرضى.
* اعلن مجلس محافظة ميسان عن توقيع مذكرة تفاهم لتشييد 25 ألف وحدة سكنية واطئة الكلفة لتوزيعها على الفقراء والذين لا  يملكون سكناً. وقال الناطق الرسمي باسم مجلس محافظة ميسان وعضو لجنة الاستثمار راهي البزوني لوكالة (المدى برس) ان المجلس وقع مذكرة تفاهم مع شركة دار النحاس اللبنانية لبناء 25 ألف وحدة سكنية واطئة الكلفة من شأنها حل أزمة السكن في المحافظة بصورة تدريجية. مشيراً الى ان تلك الوحدات ستوزع على الذين لا يملكون وحدات سكن من المحرومين والفقراء. واضاف البزوني ان المشروع سيمول من عائدات البترودولار الخاصة بالمحافظة.
* اعلن مجلس محافظة واسط عن موافقة المجلس على تخصيص مبلغ 739 مليون دينار لعلاج 95 مريضاً خارج العراق ممن يتعذر علاجهم في المستشفيات العراقية. وقال رئيس لجنة الصحة والبيئة نصير دحام في تصريح صحفي انه ضمن سعي المجلس لتقديم التسهيلات والمساعدات للاسر والاشخاص اصحاب الدخول الضعيفة فقد تم تخصيص مبلغ 739 مليون دينار عراقي لتأمين متطلبات العلاج لـ 95 مريضاً لعلاجهم خارج العراق. واضاف دحام ان المبلغ وزع بين هؤلاء المرضى بصورة غير متساوية بل تبعاً للحالات المرضية لهم طبقاً لتقارير اللجان الطبية التي أوكلت لها مهام فحصهم وتحديد نوعية العملية التي تجري لكل مريض مبيناً ان جميع هؤلاء المرضى ستتم معالجتهم خارج العراق بعد أن تعذر ايجاد العلاج المناسب لهم في المستشفيات العراقية.
برافو للجميع والى المزيد من المبادرات التي تسهم في رفع الظلم والحيف عن الفقراء والمحرومين في بلدنا الحبيب.
 
كفاح محمد مصطفى

.....................................
قطع الاعناق ولا قطع الكهرباء
 
تشكل الكهرباء حيزاً كبيراً من اهتمام ومعاناة المواطنين الفقراء وذوي الدخل المحدود، وذلك بسبب اعلانات المديرية العامة لتوزيع الكهرباء بين فترة واخرى عن تهديداتها بقطع التيار الكهربائي ان لم تسدد الديون المستحقة بذمتهم، علماً ان المبالغ التي سجلت في قوائم الفاتورات لم تكن منصفة وتفتقر للموضوعية وتعود لفترات بعيدة غابت خدمات الكهرباء فيها. نستغرب صمت الجهات المعنية من التهديدات المتكررة، خاصة رئيس الوزراء الذي اعلن موافقته على اطفاء الديون، الحيرة والاستغراب يسيطران على المواطنين الذين يبحثون عن جهة حكومية تدعمهم وتنتشلهم من هذا الظلم ، فهم يستقطعون الجزء الكبير من قوتهم شهرياً لاصحاب المولدات الاهلية.
ان قطع التيار الكهربائي يعد بمثابة حرب معلنة من الدائرة المذكورة ضد المواطنين  الذين يتعرضون لشتى انواع المعاناة كالعوز والبطالة والقتل اليومي بالمفخخات والعبوات الناسفة ناهيك عن الظروف المعيشية الصعبة والمتردية. ولماذا لم تطلب الوزارة رسمياً من البرلمان اطفاء ديون الكهرباء التي بذمة المواطنين؟
المواطنون يناشدون رئيس الوزراء لايجاد حل يضمن توفير خدمات الكهرباء للمواطنين، وذلك  بتجميد قرار الكهرباء لحين تشكيل الحكومة والبرلمان القادم، ونقول بكل صراحة قطع الاعناق ولا قطع الكهرباء يا وزارة الكهرباء.
 
المسؤول بين الانسان والانسانية
 
ان خيرات وموارد البلدان ملك لكل فرد فيها، وبقرار من دساتيرها وقوانينها التي تنسجم مع قرارات حقوق الإنسان الدولية، وقد قرأت خبرا في احدى المواقع الاخبارية مفاده ان افقر رئيس دولة في العالم يتقاضى راتبا قدره 1250 دولار، اعتقدت ان هذا الرئيس من الشخصيات الفاشلة والتي تلطخت يداه بالفساد المالي والإداري وأحد سراق شعبه، لكن المفاجأة كانت انه رئيس الاورغواي خوسي خيكا ، الذي يتلقى راتباً شهرياً قدره (12500 دولار) يحتفظ بنسبة 10 بالمئة من الراتب لغرض مصروفاته اليومية والباقي من راتبه يتبرع به للجمعيات الخيرية في البلاد. علما انه يسكن في بيت ريفي بمزرعته ويرفض العيش في القصر الرئاسي ويؤكد خوسي خيكا ان المبلغ 1250 دولار يضمن له العيش الكريم، وبما يليق باي مواطن في بلد الاورغواي ، فهو يتحسس معاناة وفقر وعوز شعبه، لم يكن رئيس الاورغواي افقر رئيس في العالم بل اغناهم عزة وكرامة وانسانية وشعور بالمسؤولية لتحمله المسؤولية الوطنية والاخلاقية امام شعبه.
دعوة الى النواب العراقيين الجدد الاقتداء بصفات رئيس اورغواي، فالقادم من الايام يحمل في طياته المسؤوليات الكبيرة، منها تشريع القوانين المعطلة ولسنوات مضت والتي تصب في مصلحة المواطن العراقي، وفي مقدمتها اقرار الموازنة لعام 2014  ما تسببت جراء عدم اقرارها وقف وشلل المشاريع التنموية والاعمارية الخدمية  في العديد من المدن، ناهيك عن امتصاص الالاف من العاطلين عن العمل ممن يتكفلون باعالة عوائلهم ويسكنون بيوت مؤجرة ومطالبين بدفع بدلات اشتراك الكهرباء، ولاجل خدمة كل شرائح المجتمع العراقي كونوا كالانسان خوسي خيكا.
 
عباس رحمة الله
 
ص6

دراسة اللهجات الكردية والفيلية
 
 
صدر هذه الأيام عن مكتبة ودار نشر عدنان في شارع المتنبي ببغداد، كتاب" دراسة اللهجات الكردية والفيلية" للباحث والأكاديمي المقيم في باريس، الدكتور إسماعيل قمندار. ويعالج هذا البحث الميداني الكبير والمهم ، الذي استغرق إنجازه عدة عقود،،حلقة جوهرية  ظلت مجهولة في عالم اللهجات .وإلى جانب ذلك تناول هذا البحث القواعد اللغوية لكلام عشرات المدن والعشائر الكردية الجنوبية في العراق وإيران، فهو يعالج أموراً عديدة تتعلق بلهجات وهوية الكرد الفيليين ، كما يبحث في توحيد اللغة الكتابية الكردية، واختيار الأبجدية العربية أو اللاتينية لكتابة الكردية،وكذلك توضيح مصطلح فيلي وغيرها من المواضيع التي تهم الكرد .
 
 
 
........................
 
 
المدينة الفاضلة في رواية الزمن المستحيل
 
 
 
د. وليد جاسم الزبيدي
قُسّمتْ روايةُ "المدينة الفاضلة" للروائية وفاء عبدالرزاق على رحلات، والرحلةُ هي السفر، الانتقال والتنقل، فهناك التنقل المكاني بين المدينة والريف، ومدينة ومدينة أخرى، وهناك رحلة الروح والعقل وتنقل الفكر وحركته من حال الى أخرى.. فالرحلة حركةٌ تسري في داخل تفكير كل شخصية من شخصيات الرواية. وكان عدد رحلات الرواية اثنتى عشرة رحلة، عنونتْ "أحدى عشرة" منها بتسلسلاتها الرقمية، وذكرت الثانية عشرة "الرحلة الأخيرة" لتعطي مدلولاً للقاريء أنها آخر رحلة كي لا ينتظر رحلات أخرى في النص يتبع هذا المقطع.
 
 
 
 
وهي ضمن تقنيات سردها ومنهجها في الكتابة تولدُ الرواية عندها حيثُ يصطدم القارئ بحضور كمٍ هائل من الشخصيات ينفردون به ويضخون له حوارات كبيرة وكثيرة، وكأنه في بداية الأمر يعيش أجواء غريبة بل يسمع لغات وأصوات غريبة لا يفهم ولا يفقه معناها في صفحاتها الأولى، وكأنها تمد خيوطاً  كي تجر القارئ نحو التالي من الدهشة، فبعد أن يسترسل بالقراءة تفتحُ الرواية ذراعيها له كي تُعرّفهُ بضيوفهِ الذين عجّوا بالمكان معهُ وبالأحداث التي تتوالى..
ثم تتركُ الروايةُ للقارئ حريّة تسمية الأبطال، فهناك تعددية أسماء للشخصية الواحدة، بل والأماكن غير محددة أو مشخصة، فتترك فسحات للخيال أن يختار المكان الذي ترسمه مخيلته ويعتقدُ أنهُ الأصلح، وكذاك الزمان. فضلاً عن الميزة التي تسودُ كتاباتها وهي أن تولد حكايةٌ من رحم حكاية والرواية مشحونةٌ بلغةٍ  شعريةٍ محببةٍ.
وفي هذه الرواية تحديداً انمازت الروائية بأسلوب مختلف عن بقية رواياتها الأخرى. حينما يبدأ القارئ بقراءة الرحلة الأولى ثم ينتقل الى الرحلة الثانية، لمبتدأ الرحلة الثانية مباشرةً، أو الثالثة أو الرابعة وهكذا... بل تضعُ ممهدا بصفحتين أو أكثر، ثم تضع نجمةً لنهاية التمهيد، ومن ثم تذكر الرحلة. وهو
 
أسلوب لشد القارئ ولطرد الملل، ولخلق المفاجأة والصدمة.
 
المدينة الفاضلة في الرواية:
 
المدن نتاجُ البشر، تُبنى وتؤسس لحاجاته ومتطلبات حياته، حسب عاداته وتقاليده وثقافته، حيث هناك مدنٌ تؤسسُ لدرء الحروب والنكبات الطبيعية، وهي التي تعاني من عدم الاستقرار وتعاني من فوبيا الموت والدمار، بوجود حروب مستمرة، فتجد تصاميم دورها وشوارعها عبارة عن ثكنات ومتاريس، ودهاليز وسراديب.. وهناك منْ يطاردها شبح الفيضانات لقربها من الأنهار ومصادر المياه أو البراكين.. أو أية ظاهرة طبيعية أخرى، فتتأقلمُ المدينة شكلاً ومضموناً مع حاجة أهلها.. وهناك مدن مستقرة مطمئنة فتفترش الأرض سعةً، وتجد دورها وشوارعها وحدائقها، ومسارحها أكثر رحابةً وانبساطاً، لا تنكمش من فوبيا محددة أو غير محددة.
ولكل مفكرٍ ومبدعٍ صورةٌ لمدينته التي يريد، هنا وضعتِ الروائية تصميم مدينةٍ جديدةٍ،وضعت فيها كل ما يساعدُ أبطالها لتجاوز الأزمات والتحديات. فقد ذكرت أحدى الشخصيات المهمة في الرواية "سحر"  مدينتها التعيسة، وقد أسمتها: "المدينة العمياء" ليست لأنها أغفلتها ولم تحتضن شبابها، أو أن أحدا من سكانها لم يرها فقط، بل لأنها مدينة النكبات، مدينة الموت، بوفاة والديها وفقدانها لهما في عمر مبكر، ثم عيشها مرحلة الخوف بوجود زوجة والدها، وزوجها الذي كان يعاكسها ويتحين الفرص للإنقضاض على فريسته، وكذلك أولاد زوجة أبيها.. والمدينة هي التي تنكرت لهؤلاء المعوقين ونبذتهم فتبرأت منهم، كما تبرأ مجتمع المدينة وعوائلهم منهم، فجعلوهم بذلك المنفى، الذي أصبحَ بعد حين فردوسهم .
مدينةُ الذين فقدوا بصيرتهم، ولايرون إلا أنانيتهم المتضخمة، وينفرون من الآخر، مدينةٌ يسودها العنف واللاإنسانية.
ومقابل هذه المدينة التي أنتجتْ تاريخاً مظلماً لحياة "سحر"؛ ابتدعتِ الروائية مكاناً ساحراًجميلاً بمكانهِ وبمجتمعه، في قريةٍ أسمتها: "أبو فرج" � وهي المدينة الفاضلة للروائية- ، والقريةُ مكانٌ يقعُ في ظاهر المدن عادةً، ويكون الحويصلة والرئة للمدينة المختنقة بدخان الحضارة والنفاق.. وتسمية فرج جاء �في المعجم الوسيط-: الفرج: انكشاف الغمّ، وانفرجَ الشيء: إتّسعَ، وانفرجَ الغمّ والكربُ: إنكشفَ.
وتقول الروائيةُ في سبب هذه التسمية:"  سمعتهم يقولون أن رجلاً اسمهُ فرج جاء من مكانٍ ناءٍ عن القرية، وكانت وقتها غير مأهولة بالسكان، شيّدَ داراً طينيةً وعاشَ وحيداً يزرعُ النخيل ، حتى تكاثرَ وأصبحَ يملأ المكان، كما شقّ نهراً صغيراً للري أخذ اسمه أيضاً، "نهر فرج"...". 
وهكذا اختارتِ الروائيةُ مكاناً يكون فرجاً لمجتمع هذه القرية الذين جاء أغلبهم من مدنٍ شتى ولكل واحدٍ وواحدةٍ من شخوص الرواية حكايتهُ وخسائرهُ وأحزانه. وهذا المكان هو جنة الفردوس، وذلك كما وردَ في "ص:41": "لم أسأل عن الراتب، مغادرتي البيت تعني الدخول الى عوالم الجنة وإن كانت في قرية ومع معوقين".
 
مجتمع المدينة الفاضلة:
 
في قرية "أبو فرج" نسيجٌ مجتمعي مختلفً مؤتلف، مختلف في:طبقاته وثقافته ومهاراته ومهنه، مؤتلفٌ في: روح التعاون والتسامح والعمل المشترك والأماني والهدف الموحّد. مجتمعٌ يحتضنُ:
1- أصحاب الاحتياجات الخاصة وهم الحلقة الرئيسة في هذا المجتمع بل هم أبطال الرواية.
2- ثم هناك مديرة دار رعاية المعاقين، التي هربت من المدينة، لتضع ما تملك من صحةٍ وعمرٍ ومالٍ في خدمة هذا المجتمع الجديد.
3- وكذلك سحر وسلوى وكل العاملين والعاملات في الدار الذين لا يأخذون مبالغ بمستوى ما يقدمون من خدمة، بل أنهم كمن يتبرع بفناء عمره لخدمةِ هذه الشريحة أو الفئة.وكذلك من ضمن هذا المجتمع مجموعة من الأطباء "محمود-سليم- الطبيب النفسي..".
4- مجموعة كبيرة من أهالي القرية الطيبين الذين يساعدون "دار الرعاية" بالعمل في الحديقة أو أعمال النجارة دون مقابل، وهناك منْ هو ميسور يقدم الدعم المادي، ونساء القرية اللائي يعملن أعمالاً يدوية وبمهارات مختلفة مجانا في دعم "دار الرعاية". ثم هناك المختار وضابط مركز الشرطة في القرية ،وهما رمز -الدولة-.
5- مجموعة معلمات الدار ومدرسات الموسيقى والرسم، وزيارة عدد من الفنانين للدار..
كما لم تكتفِ الروائية بوضع خارطةٍ للتعاون والتآلف بين أفراد الدار والقرية الذين يتمتعون بالصحة والسلامة، بل وضعت خريطةً للمعاقين وكيف يوفرون لحياتهم الجديدة سبل العيش الكريم ، بعد التفكير بزواج المعاقين المنغوليين "سالم وحمامة"، فوضعت نظريتها بضرورة ايجاد فرص عمل لهما داخل الدار، عمل"حمامة" في المطبخ، وعمل "سالم" في الحديقة لمساعدة الفلاح.
-التكافل المجتمعي � العمل الخيري التضامني-في المدينة الفاضلة في الرواية:
شكّلت فكرة "السوق الخيري" و"المهرجان الفني"، صورةً راقيةً لفكرة العمل التعاوني، والتكافل المجتمعي، وصور التعاون بين أبناء مجتمع "قرية أبو فرج" لغرض دعم دار الرعاية وتلبية متطلبات ذوي الاحتياجات الخاصة بأسلوب حضاري. وذلك من خلال العمل التطوعي وتبرعات أهل القرية، ويكون هذا السوق من أعمالهم اليدوية، واستثمار عمل النساء للإشتغال بعمل السلال والحصران والأطباق ،وصناعة بعض الحلويات وتعليبها، وأعمال التطريز وملاءات الأسرّة،  وبيعها في السوق.. أمّا الرجال، فتبرعَ كلّ منهم حسب مهنته، الخياط والفلاح والمعلم والنجار.. والى جانب هذا السوق، يكون المهرجان الفني،  ويكون ريعه للدار.
 
الصوت في الرواية:
 
يُعدّ الصوتُ بصورة عامةٍ من أهم العناصر التي تتكون منها اللغة، لأنّ اللغةَ � أية لغة - لا تقومُ إلاّ بهِ، وهي بدونه كالجسدِ بلا روح، فاللغةُ تقومُ على إصدار الأصوات واستقبالها أثناء عملية الكلام. والصوت اللغوي هو الصوتُ الذي يُصدرُهُ جهاز النطق عند الإنسان.
تمتازُ هذه الرواية "الزمن المستحيل" بتعدد الأصوات، وهذه من التقنيات السردية المعتمدة في كتابة الرواية، فتختلف الأصوات في اللهجات والأسلوب والايدولوجيا،وتعتمدُ هذه التعدديةُ أيضا على تعدد المواقف الفكرية واختلاف الرؤى، والتنوع في استخدام الصيغ والأساليب الذي تديرهُ الروائية في تحريك دفة الصراع الدرامي الداخلي-المنو لووج- والخارجي.
ومع التعدد الصوتي في الشخصيات المتعددة في الرواية، نجد هناك تعدداً صوتياً على مستوى الشخصية الواحدة، فنلاحظ وجود التعددية الصوتية في صوت البطل "أحمد"، وفي أفكار ورؤى "سحر و سلوى وفضيلة و محمود" و...الخ.
ومع هذا التعدد الصوتي، هناك أصوات ظهرت من نوع آخر، أصوات لإعاقة، ومعاقين، لا ينطقون كلمات كاملة، بل حروف أو أجزاء الكلمة، وهناك صرخات وهمهمات وهمس، كلها أصوات جعلت من الرواية متعددة المشارب والأساليب، متعددة البنى، لتبين مدى راكزية الشخصية، ومدى الاضطراب النفسي والعقلي، ومايؤثره في عدم السيطرة على مخارج الحروف والكلام، بحيث يظل هذا النوع من الأصوات شفرات. ومن هذا النوع الكثير الذي نقرأهُ في الرواية أصوات الطفلة المنغولية "حمامة":
1- "مصّتْ شفتها السفلى الى الداخل، أمالت حلقها وأغمضت عينيها، ثم فتحتهما مشيرةً الى عيني مرةً ثانيةً وعوتْ ...عووووو...عووو مامة".
 - وتعنيفي هذا الصوت: إنها ترجوكِ النوم بقربها...
2-" تشجعها "سلوى" من مسافة متر.. رافعةً أبهامها كإشارةٍ تشجيعيةٍ ..كلما شاهدتْ "حمامة" ابتسامة"سلوى" عَوَتْ: يّعيّ..يَعّو..وامّمّمْ..نعن..نع".
- وهذا يعني: في تقليد مدرّسة الرياضة.
3- في تعبير "حمامة" عن الفرح والسرور: .. حتى كادت تلعق السلسلة بلسانها الطويل الممتد الى حنكها معبرة عن فرح مباغت دخلَ قلبها..همهمتْ إهم..هي..هم..
وهذه نماذج من معوّق آخر أنما هو يختلف عن عوق "حمامة" فعوقهُ بدني فقط هو بطل الرواية "عنقود الأحمدي": "أضغطُ ابهامي واصبعي الوسطى، ثم أكز على أسناني بحرف السين..أس..أس..أس وأجمع شفتيّ الى بعضهما وأقول: أمم..أمم أمممم.
- وتعني: نطق بعض حروف الموسيقى"..
وهناك نوع من أصوات الفعل والصورة الذي يصرخ أو يهمس في لغة الحوار، وأذكر منها:
1-: كان "سالم" مشدوداً اليها،وكلما اقتربت منه، أو شمّ عطرها ماءَ مثل قطٍ أخرس.
- صوت القط: مواء القط.
2-: صهلَ الكون في مخيلتي...
- صوت الحصان: الصهيل.
5 - لغة الجسد في الرواية:
للجسد فنٌ ولغةٌ، من خلاله يجسّدُ الفنّان فكرةً وحواراً ،يجسدّهُ بعرضٍ بدني، كما في فن "البونتمايم"، وفن الرّقص، فالجسد لم يكن جسداً تشريحياً فقط، أو عبارة عن مجموعة أجهزة تعمل بصورة ديناميكية، بل هو تاريخ فرد، وثقافة وعلاقات ونشاطات..فالجسد هو أساس الحركات التعبيرية المقننة في فعاليات عملية رمزية، فهناك إشارات وحركات وإيماءات، تؤدى وفق تزامنات عضلية باستخدام اليد أو الوجه او الرأس أو الجذع أو الأكتاف،.. وتختلفُ تقنيات الجسد وفق مفاهيم مختلفة منها: 1- الجنس: ذكر أو أنثى..2- نوع العمل والمهارة. 3- شكل استخدام الحركة والإيقاع وموضوعهما. كما يشير بعض الباحثين أن نوع تقنيات الجسد تختلفُ باختلاف العمر والطبقة الاجتماعية.
في موضوعة الصوت لاحظنا تعددية الصوت في الرواية، وهنا تعددية اللغة، فمع اللغة المقروءة هناك لغة أخرى بصرية، تراها لا تسمعها، حر كية، تستخدم الجسد وسيلة للنطق والتفاهم. فكما هو الصوت يتطور تصاعديا من زمن الطفولة الى الكهولة، كذلك هي لغة الجسد تتطور وتتصاعد من الطفولة الى الكهولة وفق تقنات تلائم كل مرحلة بزمانها ومكانها.
 
صورة البطل في الرواية:
 
منْ هو البطل؟ فقد تعدّدتْ أسماؤهُ ومسمياتُهُ، بل وتركتِ الروايةُ للقارئ أن يضيف ما يحلو لهُ من خلال قراءتهِ وفهمه لشخصية البطل. وهكذا فنحنُ حينما تحدّثنا في تعددية الصوت وتعددية اللغة، سنجد هنا تعددية الأسماء للذات الواحدة في صورة البطل. فقد استخدمت الرواية أسماء ومسميات عدّة للبطل، وهذا يعني أنها تفتح المجال للقارئ كي يختار ما يجده مناسباً، هذا من جهة ، ومن جهة أخرى تريد أن توصل إلينا رسالةً أن هذا البطل هو "س" من البشر، أي هو يمثل مجتمعا بكاملهِ، شريحةً وفئةً كبيرةً من أصحاب الإحتياجات الخاصة في العالم أجمع. فإذن هي لم تجعل للنص جسداً محدداً أو هيأةً محدّدةً أو تشخيصاً ، بل هو نصّ مفتوح يحتملُ كل التفسيرات والتحليلات، ليظل النّص يتحدث عن هذه الفئة دون تحديد قومية أو دين أو معتقد، بل وأنها لم تحدّد المكان والزمان كذلك، فإذن هي حالة أممية تعيش وتنمو في أحشاء كل هذا العالم.
 
 
 
 
..........................
 
 
قصص قصيرة جدا
 
 
 
فرج ياسين
 
ألأصْغَرْ
 
في هذه الغابة الكبيرة. «فخامةُ» الفيل هو الملك، ولكي يؤمّن مرورَه اليومي من النهر واليه؛ حيث يبترد ويشرب، أمر خاصّتَه بأن يتفحّصوا الطريقَ، ويروا إن كان ثمةَ من يخدش راحته، أو يعكّر مزاجه عند مروره.هؤلاء اكتشفوا ثقوبا كثيرةً في الطريق النيسمي، وتوصلوا بعد التدقيق والتحقيق، إلى أنها ثقوب احتفرتها أقوام الثعالب والأرانب واليرابيع والنمل.. فأخبروا الملك.. وما لبث أن استدعى أمراء هؤلاء الأقوام الأربعة؛ وجعل يسألهم واحداً واحداً عن سر هذه الجرأة الجنونية، وإن كانوا واثقين من أنهم في مأمنٍ من البطش والتنكيل؛ ولكنّ الأمراء انبروا يعتذرون مدّعين أن الغوغاء والسفهاء والجُهّال، هم الذين فعلوا ذلك، عدا أمير النمل ؛ فإنه تسلّق خرطوم الملك، ووقف بين عينيه ، وألقي خطبة قصيرة؛ أكدّ فيها: انّه غير نادم على ما فعله قومه، وانه لن يعتذر، بل سيقاوم وطءَ إقدام الفيل الثقيلة على قومه؛ ويظل يحرّضهم على أن يغزوا جسده ويعشّشوا في جلده، ثم يعاودون الكرّة كل يوم، حتى يجبروه على الرحيل.
 
الصَوتْ
 
كان في التاسعةِ من العمر، يومَ رحل مع ذويه إلى مدينة أخرى، وكان صبيّاً نحيفاً ذابلاً؛ لكنه يمتلكُ حضوراً طفولياٍ عذباً، ولاسيما حين استوقِفُه مُمازحاً أو أتندّر على لثغةِ لسانه أو قصة شعره الغريبة. ومع رحيله حزنتُ كثيراً، ولم أكفّ عن تَذكّره، كما لم تُمح ملامحُه، أو يُطمس اسمُه في بئرِ الذاكرة.في صباح يوم السابع والعشرين من شهر كانون الأول عام ألفين وواحد � كما دوّنْتُ في مُفكرتي - كنتُ أجلس في مقهى صغيرٍ في الصالحية، بالقربِ من مدخلِ جسر الأحرار، مع صديقٍ شاعر؛ نشربُ الشاي وندخّن ونتحاورُ حول قصيدته التي سوف يلقيها من منصة مهرجان المربد الشعري، في الجلسة المسائية لذلك اليوم، ويبدو أنّ حوارنا كان مسموعاً ؛ إذ التفتَّ إلينا رجلٌ كهل، يجلس خلفَنا ويولّينا ظهرَه، رأيتُه وهو يتململُ، ثم نادى من منكما الأستاذ فرج ياسين؟ فأجبتُ أنا هو.. بعد لحظةٍ ، نهضَ من مكانه، واقبلَ مسلّماً عليّ بحرارة ولهفة، ثم جلس بالقرب مني وقال: أنا نوري خليل.. هل تذكر؟ وقد عرفتُك قبل أن انظرَ إليك ، مع إنني لم أرك منذ أكثرَ من أربعين عاماً!.
 
بالأسْوَدْ
 
في الليلةِ الأولى رآها أحدُنا � نحنُ صغار الحي - ساعةَ كنّا نلهو بين الأزقة والبيوت بلعبة الغمّيضة؛ فأصْدرنا تعريفاً جازماً واتفقنا عليه: فهذه هي السعلوة, لعلها جاءتْ لتخطفَ واحدأ منّا، ثم هُرعنا هلعين إلى بيوتنا.
وفي الليلةِ الثانية، زعمَ شابٌ مراهقٌ أنه مرّ مصادفةً بإزاء إحدى خرابات الحي فلمحَ امرأةً تنزعُ عباءَتها السوداء وتكشفُ أعضاء لامعةً في جسدها، فاشتعلت فيه الرغبةُ؛ لكنه فرّ هارباً حين جعلتْ تدنو منه، وتدعوه بيديها.
وفي الليلةِ الثالثة اضطُر كهلٌ في العقد السادس للعودة من حيث أتى, إذ شاهد عند عتبة بيته شخصاً مجلّلا بالسواد؛ يبرك متربصاً؛ فاستبعد فكرةَ اللص وأدنى فكرة العدو، وبما أنه لم يكن يحمل سلاحاً فقد آثر الابتعاد ريثما يتدبّر الأمر.
كانتْ تلك عنزةُ الجَدة شمسة المفقودة منذ ثلاثة أيام، لا أكثر.
 
حُلمُ ليلةِ حَيْفْ
 
في جمهوريةِ كِبرْيا، لا أحدّ يتقدمُ لشغل أيِّ منصبٍ من المناصب الحكوميّة الرئيسة, على الرّغم من الدعواتِ المستمرّة التي تُطلقها الإراداتِ الشعبيّة في البلاد؛ انسجاما مع تقليدٍ ينتمي في جوهره إلى عصورٍ غابرة. وغالبا ما يتم إغراء أشخاصٍ عجزةٍ أو متقاعدين بالموافقة؛ إذ يُصار إلى تسجيل أسمائِهم في لوحةٍ كبيرة موضوعة في وسط إحدى الساحات الكبرى؛ لكي يعرف الشعب أن هؤلاء قبلوا اعتلاء منصب رئيس الوزراء أو شغل مقاعد الوزارات... وبما أن أحدا لم يعترضْ على أيّ من هذه الأسماء - كما جرتْ العادة - فإنهم يتسلمونَ مناصبَهم ويشرعون بالعمل.
بعد مرور عدةِ أشهر يضجرُ هؤلاء المسؤولون الكبار من مكاتبهم الفارغة، ومن موظفيهم العاطلين، ومن روتين الدوام المُمِل؛ ولكنهم يفضلون البقاءَ قائلين لأنفسهم: إن ذلك أفضل من المكوث في البيوت، ومن الإقامة في دور العجزة؛ ولكنهم حين يرغب آخرون بممارسة هذه التضحية الوطنية التقليديّة يقبلون إن يحلّوا محلهم بامتنان ومحبة.
ما منصبُ رئيس الجمهورية، فانه يظلّ شاغراً على الدوام؛ لأنّ شعبَ كبريا لا يعرفُ معنى لهذا المنصب، ولا يستطيعُ تخيّل الدور الذي عليه أن يقومَ به.
 
 
..............................
 
 
نصوص
 
نجاة عبدالله
 
أقتربُ
صباحاً آخرَ
إسوة بالعصافير البعيدة ,
تخبيء نومها
في جرح على الوسادة .
...
السماء التي
حدّثتكَ عن أولادها
ذات نعاس
وخزتْ جناحيّ
بنجوم غافلة
تضحكُ
ملء الليل
دعاءً ومطر .
* *
القبور الصغيرة
صغيرة ،
والرجل الميت فيها
محض طائر ،
الفراشات حوله لا تنوح
وتنظر بشقاء اقل
الى السماء البعيدة .
* *
أكتب على ورقة نائمة
رماها النادل بعد ان ثملت
من بقايا الكلام ،
احبك وانتهى على
شفتي البكاء .
* *
لا أثق بالأزهار
حين ترتدي حمرتها
وتترك جرحا عاثرا بيدك ،
كل حب وأنت بزهرة
وكل صديق
عليك السلام .
* *
خذلتني قُبلتكَ
أيها المطر ،
فعدتُ صيفاً راهبا
كما ولدتني المنافي .
* *
أسمع دوي النعاس
الآن ،
في هذه الساعة المتأخرة
من الوطن ...
 
 
 
.....................................
 
 
صوتٌ مسكور
 
 
علي مولود الطالبي
 
إلى الفنان الكبير يوسف العاني
 
هذا أنتَ..... ذلكَ النّهر الآخر لوطني
أنتَ وأنا في الغربةِ توأمان
تحملُ أجراسَ الموتِ منذُ ولدتَ! ترفعُ للأطفال صولجان الفرات
كنتَ هنا... كنتَ شهيداً تنبضُ بين وجعي ووطني
وكنا معاً..... وهذه جدران الغرفة تنطقُ باسمكَ المُضحّي
أينَ رحلت؟ وتركتَ أهازيجَ الألمِ تراقصني في حلقة النّار!
أينَ رحلتَ يا بطل المنايا؟
رائحةُ الموتِ في كلّ الجهات
صوتكَ في صلبِ ذاتي, تناديني... وعلى ضحكاتكَ أستيقظُ في الفراغِ
تملأ الذاكرةَ؛ تملأ الرّوحَ الباكية ؛ وزفرات الكبد المحترقة
صديق الشهادة..... رفيق التضحية
ذاكَ الرحيل جسدكَ وتلكَ النَفس ضوء يحومُ بين مدنكَ والعراق
أيها القابعُ تحتَ التراب على سنا الأرض...
لمَن تركتني؟ وأنا ملتو بين أنامل الوجع والتضحية
غرفتي مظلّلة بعدكَ بالسواد لا همس ليلي ولا ضحكات كنا نقاسمها
ولا كتاب يقتسم ذاكرتنا..... ولا وطن كان يضم أحلامنا في روضة الشهداء
صراخٌ بين شفتيّ ... دموع تراودُ العينَ
وكلمات تقسو على القلب فتضيعُ كالخديعة!
في إغفاءة مني ألقاكَ والقلب يخطو بالكفن
شهيدٌ يطاردُ الامل في أرضٍ أخرى فينتهي الحلم جثة في وطني الجريح!
وأجلسُ هناكَ في زاوية الغرفة أنتظرُ .....
ومسامات الذاكرة ترتعشُ كلّما مرّ طيفكَ
في غيابكَ أحترقُ جداولَ دموع
لقد تأخرتَ...
تأخرتَ عن الموعدِ والوحدة قاتلة والحدود أرصفة... آه ه ه
وأنا وأنتَ نختلفان في وهمِ الطريق!
في انكسارات العتمة ... لا عبارات على جدران بيتنا
لا ناقو..... لا صوت يكسرُ صوتاً في الفرح
بقلمِ الفحم أرسمُ حكايةً جريحةً كانتَ هنا على حيطان الغرفة
شهيدنا ,,, لمَن تركتَ الوطن؟
 
ص7
قراءة نقدية
المعطف الواقي لـ: عبد الله العراقي
عيسى مسلم جاسم
صفحة "أصوات" تلكم "الأكاديمية" التي تتلمذ على نتائجها جمهرة واسعة من الأدباء، الذين وضعوا، أقدامهم اليمنى "تواً" على مسافة الألف ميل المفضية الى التألق والمؤدية الى الأبداع، ولأكثر من مرة قلت في الصفحة كلمة الحق، وهذا آضعف الأيمان، ومهما تصلب عودنا، واشتد ساعدنا نبقى التلاميذ الأوفياء الذين لم ينقطع حبلهم السري بالصفحة، لأنهم لا زالوا ينهلون منها نبعاً صافياً، ولا زالت تمدهم بديمومة التواصل والنماء.
وفي الأونة الأخيرة، كثرت التماسات واعتذار ومسوغات، كاتب هذه السطور المتواضعة، والرجاء من عميد "محرر" الصفحة، ان يسمح لي بخوض مياه النقد، وتسليط الأضواء على "النص"، سيما وإني اخترت نصاً لم يكتب عنه الأستاذ المحرر عبر عموده الطويل/ العريض "عين صغيرة".
"المعطف" نص ورد في الصفحة، من نتاج الأديب والأعلامي "عبد الله- حسين فضيل" وحسب رؤاي البسيطة، أجد النص نوعاً أقرب الى القصة القصيرة جداً. والنص ورد كما اشرنا في صفحة أصوات/ طريق الشعب، العدد/ 147 لسنتها 79 ليوم الثلاثاء 18 آذار/ 2014. أما الكاتب فلديه باع طويل في النتاجات الأدبية واكثر بالموضوعات الأعلامية، كما وصدرت له "مجموعة قصصية" وكتبت عنها وعن نتاجات أخرى له، فهو ابن محافظتي وان فصلتني عنه عشرات الأميال، الا اننا تشدنا اكثر من وشيجة. مع ان هذا التفصيل لا يضيف شيئاً للرؤية النقدية لأن الناقد يعنيه النص? ولا شيء غيره.
"المعطف" العنوان، والعنوانات تعنيني جداً، فهو يعني الأحتواء والستر والدفء والملاذ، الذي يحتضن الكائن ومن كلا الجنسين، كذلك الحاجة تدعو اليه للوقاية من زمهرير البرد، والشتاء، والظلام معاً رديفا الأستبداد والظلم وفعل الطغاة، وهذا الجانب الرمزي "الفنتازي" آضف لذلك آن "المعطف" هو رغبة "إنثوية" كما تشير سرديات النص، تلكم الأنسانة المهمشة والمستضعفة منذ قرون والمضطهدة، إضطهاداً مركباً، الاول من الأنظمة السياسية وهيمنتها على العرفين الروحي والأجتماعي، واضطهاد الداخلي "العائلة" من خلال الأب والزوج والأنكى من الأبن?وهذا ثانياً.
النص يجسد حالة الشعب عموماً، وما يخصنا في النص الرمزي "المرأة" وهي الأصل. "عادت زوجتي" "وداد" من السوق تحدثني في تأثير بالغ وانفعال شديد عن معطف شاهدته في أحد محال بيع الملابس. - النص يشكل الفقرة الثانية من العمود الأول، ثم تسهب الزوجة فتقول- هايل، رائع، فائق الجمال، بديع الصنع، يسلب العقول، ويسبي الأفئدة- طيب لنرى الصورة في مرايا الرجل "الزوج" وامكانياته المادية مقارنة بالألتزامات الضرورية جداً، قياساً بجانب الكمالي هو "المعطف"، ثم نقتبس نصاً آخر، وهو سلاح المرأة صوب صدر الرجل:- نظرت الي في رقة، وقالت بدل?ل، وهي تميل برأسها على كتفي الا تشتريه لي؟ وغمزت بعينيها. وهذه الكفة الرومانسية تعادلها الكفة الثانية:- ولكنك تعرفين يا حبيبتي حقيقة وضعنا المالي: الأقساط، والديون، والألتزامات والمصاريف الطارئة و... وهذه النقاط من علامات الترقيم، والعدد ثلاثة في منطق الرياضيات "اللا منتهي" عندما يصبح العجز كبير في الميزانية العائلية. لا ريب ان القاص سبر غور "الزوج" ووقف طويلاً أمام معاناته، فهو يحترق بين نارين، الأولى، حبه لزوجته، سيما وهي التي بذلت مهجتها وجيشت عواطفها، وحشدت اسلحتها الأنثوية لاجل حاجتها "المعطف" على الر?م من معرفتها بـ "البير وغطاه" أي حجم وضعهم المادي، وللأمانة طلبها مشروع ومتواضع ويسير لكن "العين بصيرة واليد قصيرة.
جميل جداً آن يشعر الزوج بتأنيب الضمير، وهذا يفعل فعله عند الضمائر الحية فقط. الزوج الأنسان ابن الشعب هو الضحية لا زالت أنياب الزمن وسياط الطغاة تنهشه تلسعه، اذاً  لماذا يمارس نفس الدور آمام رعيته "زوجته" .
-اذا إشتريته لي، أعدك بأنني لن أطلب منك شيئاً آخر- النص يوثق الرغبة الأنثوية، التي طالما كانت- رغباتها، بما فيها الشرعية، مرفوضة جملة وتفصيلا، ومن الألف الى الياء. لا ريب  انه إمتحان عسير ونتائجه السليمة صعبة المنال، القارئ النبيه يشعر بحرارة نار قلب "الزوج" ولأنه ينتمي الى شريحة الشعب رمز الوطن، لم يداعبه خياله ولو بالأحلام الى الأنحراف عن جادة الصواب لأجل الأيفاء برغبات الزوجة لم يجنح الى الأختلاس أو الغش أو الجريمة وفقاً لموقعه، هذا إبن الشعب وهوية الشعب وراية الوطن. لكنه بقي مصراً على بقاء البناء الأسر? مصاناً رصيناً.
-فأبديت عدم ممانعتي- وعلى مضض عن شراء "مبتغاها ومناها، وأمل حياتها"... حين مرت من أماني هتفت والدنيا تكاد لا تتسع لفرحتها- النص بتصرف، اي حدث كبير هذا "المعطف" إنه يعني قضية مطلبية، السبب يترجم حجم الحرمان الذي تمر به ملايين العوائل على إمتداد الوطن، فحين تطلب الزوجة قطعة ملابس، وكأنها تطلب "فيلاً" على القمر، وهذا رهن الوضعين السياسي والأجتماعي.
-سألتها وانا أخفي سروري وابدي دهشتي "هه يبدو  أنك لم تجدي المعطف... فردت بهدوء: كلا ياعزيزي، وجدته في مكانه، لكن كل هذا الوقت لم ترغب به إمرأة- النص بتصرف. يحكي ويترجم كل ذلك التوسل أمسى لا جدوى له وان "المعطف بضاعة كاسدة. هذا يعني ان العواطف ضرورية، وارضاء النفس مشروع. لكن لو كان العقل رقيباً، لسادت الموضوعية، وهنا تتجسد المعادلة الأقتصادية العرض والطلب.
نص أدبي مميز، يجدر تدريسه في الأكاديميات الادبية، وهي قصة قريبة من القصة المتقدمة "التحليلية" التي يكتبها اصحاب المراس في الصنعة.
 
 
**********
 
عين صغيرة ...
الذكرى والذاكرة..
سجل نوعي لمشكلات البشر
 
مع تواصل احتفالات الشيوعيين العراقيين بالذكرى الثمانين لظهورحزبهم يحاول الشيوعيون اثبات ان حوادثهم الكفاحية شديدة الارتباط بهموم الناس ومصالح الشعب، وهذا شيىء يجد جدارته المنطقية في حقيقة ان جميع برامج الحزب وضعت من اجل الشعب والوطن وقضية التقدم ودفع الحزب تضحيات نفيسة من اجل تطبيقها. وذلك يعني من الناحية الثيمية السردية ان الحزب في سلسلة جولاته النضالية قد احاط بزمان ومكان الحدث العام الذي يغطي ذاكرة العراق. وتبرز الذكرى باعتبارها جزءً من الذاكرة  وهما صفحتان لسجل لا يقبل التزوير رغم محاولات التشويه المحت?لة. قصة الصديق «بديع الالوسي» « حبذا لو..للثلج ذاكرة « تريدنا ان نعيش اجواء دراما الموت والحياة تحت هيمنة وسيلة تتحكم بهذين الوجهين من مصائر البشر والاحياء الاخرى، انه الثلج المطبق الذي يجري تفعيل حركته في القصة باعتباره طاقة طاغية متحدية صُنعت في زمان « الشتاء» ومكان « قرية لاشوالنائية» استثنائيين. بدا الثلج صانعا للرعب والموت يهدد حياة البشر ومصادر عيشه « الابقار”. السارد يعيش وضعا مختلفا عن السكان، فهو لايملك عملا ولا ابقارا لكنه يشارك السكان الخوف من خطر الثلج الأمر الذي منحه دورا محايدا مكّنه من وصف ص?ر الخطر الذي يسحق سكان القرية. استطاع الكاتب استخدام نوعا من التشخيص من خلال نقل مشاعر الرعب الى المواشي نفسها فكان يرى الخوف في عيون الابقار ويصور خيبة الثور وحزنه. لكنه ينتقل الى مساعي بعض البشر لمقاومة خطر الهلاك التي اتخذت الطابع الفردي مما ساعد في تسخين الاجواء الدرامية في القصة ومكّن الكاتب من بث بعض مفاهيمه الثيمية بشكل سلس دون اقحام غير منطقي او خطابية ضارة، فالمطر والنار يظهران في نهاية القصة على انهما وجها القوة  المخلّصة الطبيعية من براثن الكارثة. فكأنه يقول ان الإنتاج المادي الذي يتحقق بالمطر «?الزراعة» والنار « الصناعة» هو الحل الذي يمثل الخلاص من خطر الهلاك وهذا ماتسجله ذاكرة الناس وذاكرة الكارثة الممثلة بالثلج القاتل.الصديق يراسلنا لاول مرة وقد اكتشفنا من خلال هذه القصة اننا امام كاتب يمتلك تجربة ناضجة وعالية الصنعة، سنرحب دائما بإنتاجه.
قصيدة « ذكرى بلا ذكرى» للصديق « عامر الطيب « تبدأ بعنوان مركب ينطوي على إلتباس مصنوع لخلق حركة صانعة للتساؤل.هنا يبرز التساؤل حول ما هي الذكرى ومن هو صاحب الذكرى، ونفهم من السياق العام للقصيدة ان المقصود بكل هذا التداخل بالالفاظ هو الوطن وهو الضحية بامتياز. احساس الشاعر بضياع الوطن كما تقترح القصيدة، يؤدي الى ضياع الذكرى وهي صورة عالية الشجن ضمتها بنية لفظية تجمع بين الشعر المنثور وشعر التفعيلة المتحركة. استطاعت القصيدة إطلاق رنينها، لكنه كان رنينا مرتبكا بسبب ظهور حالة الترهل فيها وقد تجسد ذلك في اضطرار ا?شاعر الى استخدام مفردات خالية من الشعرية المطلوبة، وهي اقرب الى النثر التقريري المتداول. الصديق عامر يستطيع انضاج تجربته الشعرية بمزيد من التدريب على فعل الكتابة الشعرية وقراءة المزيد من التجارب البارزة مع الاخذ بعين الاعتبار دقة الصنعة في ثلاثة جوانب هي المفردة الشعرية والجملة الشعرية والسياق العام تبنى في تناغم وانسجام كامل بعيدا عن الاسراف.
مجموعة قصص قصيرة جدا للصديق الكاتب «يوسف فضل « تحاول ان تقدم سردا شديد الايجاز يتم تشييده بجمل صادمة كما هو حال الميزة الرئيسة لهذا الجنس من القص. يزعم مؤرخو السرد ان قصة الومضة وهو الاسم الآخر للقصة القصيرة جدا،خرجت من داخل عباءة شقيقتها الكبرى القصة القصيرة الحديثة، لكنها لا تعتمد ذات الوسائل في طرح مشكلتها. المجموعة التي أمامنا لجأت الى فنتازيا مفرطة في الوصول الى غرضها. وهذا ليس مما يعيبها خاصة وإن الأغراض المدوية تظهر جلية في متونها لكنها مغلفة بظلال الايحاءات ففي قصة "هذا الصباح" يظهر العالم امامنا م?اصرا بالموت المجاني الذي يجعل المسحوقين هدفا سهلا له دون ظهور رادع. تتكرر موضوعة الموت باشكال سردية مختلفة في القصص الاخرى دون بادرة خلاص. لكن الكاتب يعبر بنا في قصة "بخت" الى الجانب الآخر من القضية، فحيث نمنّي النفس بوجود ضوء ما، يتبدد الأمل بسبب هيمنة الوهم باعتباره قوة كائنة وراء الواقع فلا تعود "اعمال التنظيف في الحياة" التي قذفت بها قصة "مرارة"  حائزة على الجدوى الكافية. نقول للصديق المبدع ان المجموعة اوصلت رسالتها ونتمنى أن تبذل المزيد من العناية في صياغة الجملة الختامية على اساس إنها جملة صدمة ايحائ?ة وليست جملة وعظية. يوسف فضل يراسلنا لاول مرة، فمرحبا به.
 
المحرر
 
 
************
ذكرى بلا ذكرى
 
عامر الطيب
 
ذكرى اصبحت بلا ذكرى
وطني ضاع كقطرة ماء في عتمة صحراء كبرى
وقصاصات الورق الابيض فارغة تبحث عن شيء عن كلمات
ودخان السيجارة ينفث اهات تتبع اهات
لا اعرف في بلدي شيئا غير الحزن واوجاع البؤساء على الطرقات
من يعرف اشياءا اخرى؟
من شاهد اشياءا اخرى؟
ما عدت سوى نشرة اخبار يسمعها العالم كل مساء
يتسلى حين يشاهدها
اطفال يصرخون ونساء يندبن الوطن الضائع تحت ركام التفجيرات
يا وطنا اصبح موضوعا.. ما أوجعه من موضوع
يا أرض النفط وأرض الخبز.. وأرض الشعب المخدوع
يا شعبا لا يستره غير الليل ولا يشبعه غير الجوع
من ولمن وعلى من نعتب لو شئنا؟
 الاوراق تضج صراخا. وحروف الكلمات دموع
وطني. هذا الاسم يذكرني ان لنا وطناً
كان لنا والان لمن اصبح؟ أنتم أدرى.
ـــــــــــــــــــ
*هناك ملاحظات نقدية حول القصيدة في زاوية "عين صغيرة" من الصفحة.
 
***********
حبذا لو.. للثلج ذاكرة
 
«إلى.. فرج ياسين»
بديع الآلوسي
إن مررت بقرية «لاشو»، سترى من بعيد شجرة الدردار الهائلة، تحتها يمكث صليب من الزان المطلي باللون الأبيض. يحكي هذا الصليب قائلاً): كل الأنهار إلى البحر والبحر ليس بملآن، إلى المكان الذي جرت منه الأنهار تعود راجعة. (..... في ذلك المساء كان وحيداً، الثلج يتساقط بكثافة، بعد موجة البرد تجمدت البحيرات والأنهر، لبس جواربه الصوفية والمعطف الشتوي، ولم ينس القبعة الروسية، ما إن هم بالخروج حتى رأى العالم على حقيقته، أتعبه كلبه، صرخ به: إحذر الموت. الريح تصفع وجهه لكنه كان أكثر عناداً منها، رغم انه يعرف جيداً أن الإنسان أضعف من بعوضة أمام الطبيع?، إذا لم يحسن مجاراتها. وصل أخيراً قطيع الأبقار البيضاء التي دثر الثلج ظهورها، قال: يا للهول كيف تحملت قسوة البرد.! لم يهدأ باله، راقب الثور الذي كان يرمقه بعينين دامعتين.
 أحس أن البشر ها هنا لا يمتلكون الرحمة الكافية. قال أمس للوسي الغجرية: من لا يحترم الحيوانات لا يحترم البشر. لكن الثلج والسماء الرمادية يتحدان لولادة موت جديد، وبينما هو منغمس في فهم ما يحدث استولت عليه فكرة خشخشة الفئران التي غزت عنابر القمح كي لا تموت. أهالي لاشو ينتظرون منذ أسبوعين، ينتظرون تغير أحوال الطقس، ماتت سيدتان عجوزان وانتحر رجل، كما تجمد وظلت قطعانه بلا علف. وهو يفكر بكل هؤلاء الذين رحلوا والذين سيرحلون خطفت سيارة غريبة وأفزعته.
 وصل أخيراً إلى البحيرة التي تجمدت هي الأخرى وكسيت بالثلج الناصع، هناك وجد أقداماً لرجل وكلب قد جازفا باللهو على ذلك السطح المتصلب، رونق البحيرة ليس كما هو، ربما لأن صفحة الماء لم تعد صالحة لعكس العالم الافتراضي، أحس أن الأشباح تحوم حولها ولم تعد حافلة بالحياة. كل ذلك قاده إلى أن يقول ساخراً لصاحبة الحانة: الشتاء ليس فصلاً مثالياً للتزاوج. كان يقرأ الخوف من الهلاك في عيون الأبقار، إن الثور كان أكثر يأساً. لم يمكث طويلاً عند البحيرة، كان أينما يولي وجهه يصطدم ببياض الثلج الذي صار يهطل بكثافة ويهيمن على مفاص? المكان، الثلج لامس وجهه مولداً رعشة سرت في أوصاله. قال لجارته الغجرية: في الجنة سيكون حالنا هكذا، ابيض مثل... قالت بلا أي تفكير: إذن، إني لا أريد الذهاب إلى هناك، إنها تذكرني.... الفلاحون المحليون لا يولون اهتماماً بحيواناتهم، ربما لأنهم فقراء ولم يتلقوا مساعدات كافية تنتشلهم من هذا الحيف.
 على الرغم من بؤسه أبتسم عندما تذكر صوتها وهي تقول له بود: صباح الخير مسيو جاك. حيثما مد بصره، أحس بأن الموت يلفه بردائه الأبيض، هذا الهاجس ادخله في قلق جديد، وخاف أن يموت متجمداً مثل توماس الأعور. أسباب كثيرة تقنع الفلاحين في الانكفاء على الذات في هذا البرد الحارق، عجل الخطى عائداً خائفاً من أن تتعثر خطواته وينزلق ولا يقوم. قال للثور: حظك من الدنيا ان تمشي على أربع. لم يفهم ما الذي حدا به للخروج الأخرق في هذا السديم الضبابي، حين رأى الشجيرات مثقلة بالثلج قال لها: أعرف أن الطبيعة ترفسنا جميعاً وبلا رحمة. ا?مخيف انه لم ير التي اعتاد رؤيتها في جولاته السابقة، حينها لم يعرف لماذا داهمه الحزن، تعثرت خطاه لكنه نهض وهو يردد: يا إلهي هل أهلكتها جميعا؟. خيل اليه أن موت الأبقار سيتبعه هلاك آخر، سيمتد ليطال كل الفلاحين الذين بلا تدفئة كافية، تصور لكنه حين تذكر الغجرية التي أنقذت أرانبها الأربعة، شعر بالفرح، لأنها قالت له: منذ أسبوعين وأرانبي تنام معي، يا لها من سعادة..... لكنه وقبل ان يودع الأبقار، قال للثور التعيس: ان سيدك حمار انتهازي، لا يخاف الله. حث الخطى طلباً لقليل من الدفء، عاد راجعاً لبيته محملاً بوجع إضافي، ?كأنه اكتشف للمرة الأولى عنف البشر. بالأمس رأى في الحانة الأهالي يحتسون النبيذ الرديء. قال احدهم: مات متجمداً لأنه... سأل: عم تتحدثون؟- عن توماس الأعور. وغص الجميع بالضحك... كلما تذكر أن صاحب الأبقار مات إثر نوبة قلبية أو متجمداً على قارعة الطريق، تحفز وحث خطاه بحذر، متمنياً أن يصل بسلام إلى مكانه الآمن. السكون والليل الأبيض يخيم على لاشو، ضحك من آخر هاجس، أفكاره المتقافزة ما فتئت بين الفينة والأخرى تقوده إلى أن ينادي السماء بصوت مرتفع:- رحمتك يا رب. بعض الفلاحين الحمقى يظنون انه بلا أحاسيس وبلا أبقار وبلا ?مل محدد..... في قرية لاشو يخيم القنوط، فالكل هنا.... لكنه ما إن وصل بيته وتدبر أمر النار حتى عادت الحياة تركض كنهر ضاحكة.....
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*هناك ملاحظات نقدية حول القصة في رواية «عين صغيرة» من الصفحة.
 
 
***********
جسور ...
(مواد نعتذر عن نشرها)
 
� قصيدة الصديق عبد الرشيد الصالح بعنوان "يا اميرتي": محاولة ادبية لرسم التعبير الوجداني للمتحدث اتجاه حبيبته البعيدة عنه. وهو نوع من التعبير المكرس لحالة فراق الأحبة. لكننا حين نتحدث عن الشعر يكون الامر متعلقا بالصنعة العالية التاثير التي تقوم على الصياغة الباهرة في مجالي اللغة والسرد الشعري . حاول عبد الرشيد تأسيس قافية متحركة لكن الجمل الشعرية المعطاة مستمدة من اللغة المتداولة بعيدا عن اللغة الشعرية ذات البنية الفخمة المتقدمة . جاءت القافية محملة بالكثير من الافتعال ، لذا لا نستطيع تسميتها قصيدة تفعيلة ،?فهذا الجنس الشعري لا يتوقف على وجود مفردات في اواخر الأشطر تعطي  لفظا متشابها فقط ، بل يشترط وجود جملة عالية الانضباط مرتبطة بسياق شعري متين وتأتي القافية جزءا مكملا للبنية العامة . لذلك نرى المحصلة النهائية لهذا الجهد عبارة عن لغة انشائية تعتمد المفردة المتداولة والجملة المسطحة من مثل: "أنا احبك في الصباح والمساء". القراءة الكثيرة للأعمال الشعرية والنقدية ستساعد كثيرا في بلورة قدرات أكبر لدى الصديق.
� محاولة الصديق قاسم البلحاوي "سجين الرأي" تحمل موضوعا مهما ومطلوبا. فهي تدين بشكل واضح سياسة تكميم الافواه واضطهاد اصحاب الراي، الا انها لا تؤسس اية علاقة تربطها بأي جنس ادبي. جاءت اللغة ركيكة يحكمها التصنع وضعف الخبرة. ونقول للصديق البلحاوي ليس المهم صنع القافية صنعا مفتعلا بل المهم الاشتغال على خلق الصورة الشعرية التي تخدمها لغة شعرية محكمة وثرية. قراءة المزيد من الشعر والمقالات النقدية فضلا عن مواد الادب الاخرى ستمكن الصديق من اكتشاف قدراته في كتابة الشعر.
 
المحرر
 
 
*********
قصص قصيرة جدا
يوسف فضل
 
(1) هذا الصباح
- جلس على الكرسي ثم تناول جريده . أخبار وحشية مروعه في الشام وبورما ولا حماية للضعفاء.  نشطت حركة تسوماني من القاع. أخذت الموجة في الارتفاع لأعلى بوتيرة دينامكية التخيل والإلهام. استنفذ الإرهاق  آخر قواه .. أراد أن يخرج من هذه القصة فتبادلت عيناه مع الحروف الهزائم المشتركة العابرة ليوم جديد غدا.
 
(2) عجز متوحش
طلبت الفطور + القهوة بدون سكر. انتحيت ركنا زجاجيا في المطعم مطلا على حركة السير.كان القط الحامل شيئا في فمه يحاول مرارا أن يعبر الشارع ثم يعود متفاديا سرعة سائق ربما يعرف أو لا يعرف وجهته. ظن انه الأذكى ، فغامر واجتاز الشارع .اندلعت أمعاؤه على الإسفلت بسبب سائق كان يتناول شرائح البطاطا . لم تتوقف حركة السير. توقفت موسيقى القطعة المهمة في الأحجية؛كل يوم هناك رابح وخاسر أكثر.
 
(3) حكاية عربية
رمقت عيناها شمالا كانت الناس تموت انتحارا. التفتت بهما جنوبا كانوا يموتون جوعا. ونظرت  للأمام وجدت بإشفاق من يحمل إثمها كراهية لنفسه. نحَت التفكير بالدقائق والتفاصيل وثبت قلبها وانتصرت ولو بعد حين.
(4) مرارة
ثعبت الدماء فضجرت حياتها. رمت سؤالها :" متى نتخلص من الأشرار؟" ردت عليها:" عندما ننتهي من أعمال التنظيف في الحياة!"
 
(5) بخت
في طريقه إلى العمل يمر ببائع الوهم . لا يعيره أي اهتمام . وسوس له الشيطان . نقد البائع القرش . حمل البائع الجرذ وشممه القرش ثم مرره على أوراق الوهم .شمها بنشوة مسرحية ثم التقط واحده . تناولها من فم القارض وفتحها . ابتسم ثم ارتج ولم يعد له ظل.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*هناك ملاحظات نقدية حول القصص في زاوية "عين صغيرة" اعلى الصفحة.
 
 
******************

ص8

بقعة الزيت وغلق سدة الفلوجة وراء ارتفاع أسعار الاسماك
بغداد"طريق الشعب"
اكد عدد من العاملين في تجارة الاسماك ، ان ارتفاع الأسعار ناتج عن تضرر مشاريع تربية الاسماك بالاقفاص العائمة على شاطئي دجلة والفرات جراء تسرب البقعة النفطية في نهر دجلة من احد الانابيب النفطية بمنطقة بيجي في نيسان الماضي بفعل عمل ارهابي، وجراء غلق بوابات سد الفلوجة على نهر الفرات من قبل الارهابيين. واوضح هؤلاء لـ"طريق الشعب" ان تربية الاسماك بالاقفاص العائمة لاقت رواجا ونجاحا كبيرا ،فاقبل الكثير من الصيادين والمربين على اقامة هذه المشاريع من خلال قروض المبادرة الزراعية، ما افضى الى زيادة المعروض من الاسماك المحلية في الاسواق حتى استقرت الاسعار عند 6 آلاف دينار للكيلو غرام الواحد. وقال ابو علي الصياد "ان الاسعار الان تتراوح بين 12 الى 15 ألف دينار للكيلو غرام الواحد "..مشيرا الى توقف تسويق الاسماك من المحافظات الجنوبية بسبب انخفاض منسوب مياه نهر الفرات وتضرر مشاريع الاقفاص العائمة . وكانت وزارة الموارد المائية قد أعلنت سيطرتها على البقعة النفطية التي تسربت في نهر دجلة.

***************
 
الزراعي يصرف 25 مليار دينار في اذار باطار قروض المبادرة
 
 
بغداد"طريق الشعب"
اعلن المصرف الزراعي التعاوني , ان اجمالي المبالغ المصروفة في اطار قروض الصناديق التخصصية لشهر اذار 2014بلغ 25,4مليار دينار .فيما اعلن عن الغاء اعتماد شركة النخلة الذهبية ومنافذ البيع التابعة لها في منح القروض الزراعية. وذكر مصدر في المصرف لـ"طريق الشعب"ان اجمالي القروض المصروفة بلغ 25,4مليار دينار توزعت على 684 قرضاً . واضاف المصدر ان هذه القروض شملت صغار الفلاحين بواقع 4 مليار دينار توزعت على 219معاملة اقراض , وصندوق الثروة الحيوانية 3,4 مليار دينار توزعت على70 معاملة , وصندوق المكننة الزراعية 13,3, مليار دينار توزعت على369 معاملة , وتنمية النخيل 536 مليون دينار بواقع14 معاملة , والمشاريع الكبرى 3,9 مليار دينار شملت 11 مشاريع  , وصندوق المرأة الريفية 87 مليون دينار بواقع معاملة واحدة . على صعيد متصل قرر المصرف الزراعي التعاوني الغاء اعتماد شركة النخلة الذهبية ومنافذ البيع التابعة لها .
 
 
************
ما الذي اوقف تنفيذ المشاريع في البلاد؟
الارهاب..التصارع السياسي..ام الفساد والبيروقراطية؟
 
بغداد"طريق الشعب"
من هو الذي اوقف تنفيذ المشاريع المهمة والعملاقة  في البلاد ، هل يقف التصارع السياسي وراء تعطيل هذه المشاريع ؟ ام ان سوء الادارة والبيروقراطية كانا وراء هذا التعطيل ؟..وهل يمكن لسوء ادارة الاموال وسوء توزيعها أن يتسببا بهذا التعويق المتكرر في كل عام والذي أوقف الحياة وشل مفاصلها ؟ بيد ان للفساد بصمة كبيرة في عرقلة تنفيذ المشاريع .
وفي هذا السياق يتفق عموم المراقبين على ان التصارع السياسي ومحاولات التأثير على الناخب كانت من اهم اسباب تعطيل تنفيذ المشاريع التي أعلن عنها من قبل ، بجانب ما خلفه الارهاب من مناخ طارد للاستثمار على اثر الانفلات الامني الذي يبعث برسائل يومية للمستثمرين وللجهات الاقتصادية العالمية على ان البيئة الاستثمارية العراقية الواعدة لم تستقر امنيا بعد ما دفع الكثير من المنظمات الدولية الى ادراج العراق ضمن قائمة الدول غير الآمنة بالنسبة للاستثمار الاجنبي .
وفي هذا الاطار علقت لجنة الخدمات والأعمار النيابية السبب على عدم وجود الرؤية الشاملة والتخطيط الإستراتيجي.
وأوضحت رئيسة اللجنة فيان دخيل "بحسب راديو دجلة" ان "عدم وجود استراتيجية واضحة للبناء والأعمار في البلاد، فضلاً عن قلة التخصيصات المالية، أدى إلى ايقاف المشاريع العملاقة، التي تحتاج إلى تخطيط وتخصيص اموال طائلة".
ولفتت إلى أن "الحكومة كان عليها التركيزعلى قطاع أو قطاعين في تخصيص الاموال، في مشروع قانون الموازنة الاتحادية للبلاد، من أجل النهوض بتلك القطاعات، وإنشاء تلك المشاريع العملاقة، التي يحتاجها العراق" .
فيما اكد مختصون ان العمليات الارهابية عرقلت عجلة مشاريع الاستثمار الزراعي والسياحي والنفطي، فضلا عن الخدمي منها في البلاد من خلال تدمير البنى التحتية ما اسهم بـتأخير خطط التنمية الاقتصادية الجارية للنهوض الشامل التي تبنتها الحكومات المتعاقبة منذ العام 2003.
وعادة ما يتجاهل السياسيون التعطيل المتعمد في الجانب التشريعي، اذ ان عدداً كبيراً من المشاريع الاقتصادية والخدمية تم ايقافها بفعل التعطيل في مجلس النواب ، ما ينعكس بشكل مباشر او غير المشاريع: وفي مقدمة هذه القوانين (قانون النفط والغاز ، قانون البصرة عاصمة العراق الاقتصادية ، قانون البنى التحتية ، قانون ميناء الفاو الكبير والقناة الجافة ...).
من جانبه قال الخبير النفطي، حمزة الجواهري في تصريح صحفي "ان المناطق الغربية من العراق  بقيت ساخنة ولم تستقر طوال المدة الماضية، منوها بأن الشركات المتعاقدة ضمن جولات التراخيص لم تستطع التقدم في المشاريع النفطية سواء الاستكشافية ام الاستخراجية لانتشار العصابات الارهابية التكفيرية فيها، موضحا ان الخط الناقل للخام من الحقول العراقية الى ميناء جيهان التركي تعرض  الى العديد من التفجيرات خلال المدة الماضية، مشددا على أن النجاحات التي سيحققها الجيش العراقي ضد القوى الارهابية ستضاعف عمل هذه الشركات في المناطق الغربية بما يسهم بزيادة العوائد المتحققة للبلاد من العملة الصعبة".
وكان نائب رئيس الوزراء العراقي لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني، قد افاد في تصريحات صحفية على هامش مؤتمر الطاقة المنعقد في لندن في شباط الماضي ، ان الحرب في سوريا "عرقلت مشاريع النفط والغاز في الحقول العراقية"، واشار إلى أن أنبوب التصدير الرئيسي الممتد الى البحر المتوسط تضرر كثيرا"، وفيما لفت إلى أن عمليات الإنتاج والتصدير في الحقول الجنوبية "بقيت محافظة على معدلاتها من دون تأثير"، شدد أن المشاكل الأمنية عرقلت المشاريع النفطية في المنطقة الغربية.
وقال الشهرستاني إن "ظروف الحرب الدائرة في الجارة سوريا قد انتقلت بتأثيراتها عبر الحدود مسببة عرقلة مشاريع النفط والغاز في الحقول العراقية وإلحاق أضرار بأنبوب التصدير الرئيسي الممتد الى البحر المتوسط" .
وأضاف الشهرستاني أن "الحرب الدائرة في سوريا قد أدت بالنتيجة الى زيادة عدد الإرهابيين مستغلين المساحات الواسعة من المناطق الصحراوية بين سوريا والعراق ليقيموا فيها قواعد لهم يشنون من خلالها هجمات على التجمعات السكنية مستهدفين ايضا المنشآت والبنى التحتية الاقتصادية للبلد".
وتابع الشهرستاني أنه "ضمن أولويات الهجمات الارهابية للمسلحين هي استهداف قطاع الطاقة لحرمان البلد من المصدر الرئيسي لعوائده المالية"، لافتا الى أن "الهجمات ركزت على استهداف أنابيب التصدير النفطية ومحطات الطاقة وخطوط نقل الطاقة الكهربائية ."
وأوضح الشهرستاني أن "أنبوب التصدير النفطي الممتد الى جيهان تعرض خلال عام 2013 فقط الى حوالي 54 هجوما تخريبيا أي بمعدل هجوم واحد أسبوعيا ومع ذلك استطعنا إصلاح ما تضرر واستخدمنا ذلك الأنبوب ووصل معدل الضخ فيه العام الماضي الى 250 ألف برميل باليوم"، مشيرا الى أن "عمليات الإنتاج والتصدير الجارية في حقول النفط الجنوبية الكبرى بقيت محافظة على معدلاتها بدون تأثير".
واكد أن "المشاكل الأمنية ساهمت في عرقلة مشاريع التنمية النفطية في حقول الكيارة ونجمة النفطية والتي تديرها شركة النفط الانغولية سونانغول (Sonangol) الواقعة في محافظة نينوى شمال غرب العراق".
من جانب آخر تشكو الحكومات المحلية من انعدام الصلاحيات وانحسارها لدى مجالس المحافظات والحكومات المحلية معتبرة ان انعدام هذه الصلاحيات هي من تعطل اغلب المشاريع ففي البصرة مثلا يتعطل تنفيذ 930 مشروعا في قطاعات الاسكان والخدمات  العامة  والمشاريع الاستثمارية .
وللفساد دور كبير في عرقلة تنفيذ المشاريع ، ففي مشروع الحكومة الإلكترونية في العراق ظل المشروع يراوح مكانه على رغم أهميته، وسط شكوك بوجود جهات تعمل على عرقلة تنفيذه خوفاً من ظهور فضائح فساد مالي وإداري. ويعد تنفيذ هذا المشروع بالشكل الصحيح "بحسب مختصين" طفرة تخدم البلاد بوصفه بلداً متقدماً في التعاملات والشفافية خصوصاً اذا ما تم إدراج آليات الإحالات والعقود الحكومية وفقا لهذا المشروع.. ويفسر رفض بعض مسؤولي الوزارات تطبيق أنظمة الحكومة الإلكترونية على انهم مكلّفون من كُتلهم السياسية بعرقلته خوفاً من كشف قضايا فساد مالية كبرى ستهز وجودهم في الساحة السياسية.

*******************
وقفة اقتصادية ...
 
 
البحث عن مخارج للتمويل
 
يتفق الانسان العراقي البسيط مع المعنيين في الشأن الاقتصادي، ان قضية تعطيل الموازنة هي قضية قصدية يراد بها الاضرار بالبلاد والعباد وفق سياسة لي الاذرع الذي عرف بها بعض السياسيين في العراق .
بيد ان الناس مختلفون ازاء الموقف من هذا التعطيل، فمنهم من سلّم لقصديته معتبرا هذا الاجراء هو نهاية الطريق وليس من سبيل سوى الانتظار لما ستفضي اليه نتائج الانتخابات والتوافقات محدقا صوب البرلمان الجديد ، فيما يرى البعض الاخر إن في الامكانيات العقلية للانسان العراقي اداة للبحث عن مخارج للتمويل وفق القوانين والتعليمات النافذة بما يحقق الحد الادنى من ضرر تاخير الموازنة وبناء عليه استسلم موظفو الدرجات الدنيا لفكرة عدم الحصول على الزيادات في الرواتب التي أقرها مجلس النواب ، وراح البعض منهم يردد ما يروج له الآخرون ، ان نهاية السنة المالية 2014 ستنهي فكرة صرف الزيادات مع نهاية السنة المالية ،ما يعني عدم صرفها في السنة التي تليها. فيما يئس العاملون في المشاريع التي تنفذها الشركات الصغيرة في المحافظات من الحصول على اجورهم مع استمرار توقف صرف السلف المالية، واقتراب نهاية عمر البرلمان مع احتمال الولادة المتعسرة للحكومة الجديدة، وراح البعض من العاملين في الشركات العامة (الخاسرة) يلوكون الاقاويل بشأن عدم قانونية منح السلف من قبل وزارة المالية لشركاتهم بهدف صرف المعاشات الشهرية ..ويئس بعض المقاولين من امل الحصول على مشاريع جديدة للعمل بعد ان تلكا صرف المتبقي من مبالغ المشاريع القديمة.
كل هذه المخاوف بددها تصريح وزير المالية المتعلق باعتماد مبدأ اطلاق السلف لادارات الدولة بقرارات من مجلس الوزراء، ولفت الانظار الى امكانية الولوج لمخارج قانونية في الصرف المالي دون الاستسلام لتعطيل الموازنة من جانب آخر فان تاكيد وزارة المالية على "فصل ميزانية الدولة للمؤسسات الممولة مركزيا عن ميزانيات المؤسسات الممولة ذاتيا" أماط اللثام عن كثير من الاشكاليات المتعلقة باحقية المؤسسات الممولة ذاتيا في اتخاذ الاجراءات المتعلقة بها.. بمعنى ان المؤسسات الممولة ذاتيا يمكنها ان تمارس نشاطها بمجرد المصادقة على موازناتها بنفسها وبالتالي فانها تستطيع ان تطلق التخصيصات والدرجات الوظيفية التي تتضمنها موازناتها ويمكن لها ان تجري المناقلات المالية في ما بينها بغض النظر عن اقرار الموازنة الاتحادية، أما بشان موازنات المؤسسات الممولة مركزيا ، وتحديدا ما يتعلق بتمويل المشاريع التي في طور التنفيذ فيمكن للمصارف الحكومية (بوصفها شركات عامة ) أن تدخل على الخط (بالتنسيق مع البنك المركزي فيما يتعلق بشروط نسب الائتمان مقارنة بالودائع ورأس المال) لتمويل هذه المشاريع بنسب فائدة تتناسب والكلف الادارية للمصارف ولحين اقرار الموازنة بما يضمن عدم توقف هذه المشاريع واستغلال الكتلة النقدية الهائلة التي تقبع في خزائن المصارف الحكومية وفي خزائن البنك المركزي بوصفها احتياطيات قانونية .
ان الامر يا اخوتي يحتاج الى قليل من الاجتهاد في الشأن المالي والمصرفي وكثير من الضمير الوطني للتقليل من الاضرار الاقتصادية التي خلفها لنا البرلمان السابق ولتخطي عتبة الـ (12:1) قيمة الموازنة السابقة والتي حددها القانون لصرف الحكومة في حالة عدم اقرار الموازنة. بيد اننا لا نستبعد ان تقام الدعاوى وتقدم شكاوى ضد اي اجراء مالي يحاول الخروج من مأزق الموازنة..لان بعضاً من رجال السياسة لا تستقر نفوسهم الا باشباع عقدهم (السادية والسايكوباثية) عبر الحاق الضرر بالناس الفقراء وبهذا البلد وعلى الوطنيين من رجال القانون ورجال السياسة المالية والنقدية التصدي لهؤلاء! 
 
محمد شريف ابو ميسم
 
 
**************
مواطنون: تجهيز المولدات الاهلية بالكاز المجاني نذير شؤم

بغداد»طريق الشعب»
اجمع عدد من المواطنين على ان اعلان وزارة النفط عن تجهيز المولدات الاهلية بالكاز المجاني خلال الايام المقبلة ، هو نذير شؤم يؤشر لتكرار معاناة السنوات السابقة التي اعلنت وزارة الكهرباء عن انتهائها .
وتساءل ابو بشير وهو صاحب محل في (منطقة الحرية الاولى) ان مجرد تكرار بيان وزارة النفط هذا يؤشر الى اننا لم ننته من ازمة الكهرباء كما اعلنت واكدت وزارة الكهرباء منذ العام الماضي..فيما قال جميل الكناني وهو مدرس كيمياء «نحن نستغرب لهذا الاعلان ، الذي يشير الى استمرار العمل بالمولدات الاهلية « متسائلا عن نصيحة وزير الكهرباء التي أطلقها منتصف العام الماضي لاصحاب المولدات قائلا (انصح أصحاب المولدات ببيع مولداتهم خردة قبل حلول عام 2014 الذي سيشهد نهاية ازمة الكهرباء كليا ) فيما سخر ابو احمد وهو بائع خضار قائلا: ستنتهي ازمة الكهرباء يا اخوان ولكن أصحاب المولدات ومن يعمل معهم ومن خلفهم رؤوس كبيرة لديهم عوائل، فهل ننهي ازمة الكهرباء وتذهب صفقات تجهيز الكاز دون فائدة ، هل تعلمون كم هي المبالغ التي تدخل الجيوب جراء هذه الصفقات؟
وأعلنت وزارة النفط ان مطلع حزيران المقبل ستتم المباشرة بتجهيز المولدات الاهلية بالكاز المجاني ، فيما اشارت الى ان ساعات التشغيل لتلك المولدات تصل الى 10 ساعات يوميا.
وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة النفط عاصم جهاد في بيان للوزارة «ان الوزارة ستباشر بعملية التجهيز المجاني لمادة (زيت الغاز) الكاز على المولدات الاهلية وبكمية تتراوح بين (20 � 25) لترا لكل واحد (KV) وبساعات تشغيل من (8 � 10) ساعات يوميا  وحسب التنسيق والاتفاق مع وزارة الكهرباء» .
واضاف «ان موافقة مجلس الوزراء حصلت على المقترح الذي تقدمت به وزارة النفط لتجهيز مادة الكاز مجانا على المولدات الاهلية المغذية للاحياء السكنية بالطاقة الكهربائية اعتبارا من الاول من حزيران المقبل ولمدة اربعة اشهر» .. مشيرا الى ان التجهيز سيتم وفق الاليات المتبعة في شركة توزيع المنتجات النفطية . واشار جهاد الى ان هذا الاجراء ياتي دعما من الحكومة لخطتها في زيادة ساعات تجهيز الطاقة الكهربائية للمواطنين.
 
 
************
التجارة تناقش مقترحات لزيادة الرسوم والاجور والغرامات

بغداد – وكالات
اعلنت وزارة التجارة عن عقد اجتماعاً موسعاً لمناقشة مقترحات لزيادة الرسوم والاجور والغرامات التي تسوتفيها الوزارة كايرادات للدولة، فيما اشارت الى ان هذا الاجتماع جاء حسب طلب من المالية لتعظيم الموارد للموازنة.
وقالت الوزارة في بيان أطلعت عليه "طريق الشعب": ان وزير التجارة خيرالله حسن بابكر ترأس اجتماعاً موسعاً لقيادات دوائر وشركات الوزارة لمناقشة المقترحات المقدمة بشأن زيادة الرسوم والاجور والغرامات التي تسوتفيها الوزارة كايرادات للدولة .
واضاف البيان ان هذا الاجتماع جاء وفق إعمام وزارة المالية بتقديم تلك المقترحات من أجل تعظيم الموارد المالية للموازنة العامة تماشياً مع سياسة الدولة.
 
***************
تقرير...
 
*المواد الانشائية
 
اعلنت وزارة التجارة، الاربعاء، ان الشركة العامة لتجارة المواد الإنشائية حققت مبيعات نقدية وآجلة في بغداد و فروع الشركة بلغـــت ( 1,508,762,911 ) ديناراً خلال شهر آذار الماضي بينما بلغت المبيعات خلال شهر  شباط الماضي ( 1,192,310,387 ) ديناراً اكد ذلك مدير عام الشركة عبد المحسن الركابي واضاف في بيان صحفي "ان شركته تسعى   لتحسين أدائها  من خلال تامين المواد الإنشائية ذات المواصفات العراقية العالمية  وبأسعار مناسبة معتمدة من خلال نشاطها الاستيرادي والتسويقي"  واشار الى ان  الشركة "تعمل على رفد سوق البناء ومشاريع الأعمار بما تحتاج من مواد إنشائية رصينة في ظل انفتاح السوق والتنافس الكبير لمواجهة الطلب المتزايد للمواد الإنشائية نتيجة التوسع الحاصل والمتوقع في عمليات الأعمار والبناء التي يشهدها البلد ".
 
*سوق العقارات
 
يتوقع مراقبون اقتصاديون ارتفاعا ملحوظا في اسعار سوق العقارات جراء توقف صندوق الاسكان عن صرف القروض بسبب عدم إقرار الموازنة المالية. وحذر هؤلاء من استمرار توقف مشاريع الاسكان الذي سيرفع سوق العقار ويخلق أزمة أخرى ضحيتها المواطن الفقير، ويتفق الاقتصاديون على إن "سبب تراجع الوضع الاقتصادي في البلد هو عدم تشريع القوانين والأنظمة الجيدة التي تخدم عملية الاستثمار"،وأن "مجلس النواب يقف وراء تعطيل هذه القوانين بشكل أضر بالبلد ولم ينفعه كما هو الحال في قضية الموازنة التي لم تُقر حتى الان والسنة المالية ستصل الى منتصفها".
وتمر البلاد بأزمة سكن خانقة بجانب ازدياد النسبة السكانية بمعدل 3 في المئة سنوياً ..وفي ظل المعطيات الحالية  يتوقع المراقبون أن "لا تحل ازمة السكن الا بعد مرور عشر سنوات ..من جانبه، قال الوكيل الاقدم لوزارة الاعمار والاسكان استبرق الشوك في تصريح صحفي، إن "صندوق الاسكان متوقف عن منح القروض الآن بسبب عدم وجود سيولة نقدية تموله ما سيؤدي الى توقف منح القروض للمواطنين الراغبين بالحصول على القرض"، مبيناً أن "عدم إقرار الموازنة اثر سلباً على جميع مشاريع الاعمار والبناء في العراق".
 
*وكالات الغذائية والطحين
 
اعلنت دائرة التخطيط والمتابعة لوزارة التجارة عن فتح باب الترشيح على الوكالات الغذائية والطحين الملغاة حسب الضوابط والتعليمات ..وقال مدير عام الدائرة وكالة جاسم محمد عباس في تصريح مكتوب "حصلت موافقة وزير التجارة الدكتور خيرالله حسن بابكر على فتح باب الترشيح على الوكالات الملغاة على ان تكون  الاولوية لذوي الوكيل الملغي وذوي شهداء الارهاب وذوي السجناء السياسيين ..واضاف عباس ان الوزارة  ساعية الى اتاحة فرص عمل جديدة للمواطنين من خلال استحداث وكالات غذائية وطحين جديدة للمناطق والقرى البعيدة  بالاضافة الى منح وكالات طحين تعويضية و استحداث وكلاء الغذائية وذلك لغرض توحيد استلام المواد الغذائية والطحين حسب رغبة العوائل على ان لايؤثر على وكيل الطحين المسحوب منه وبتوفر شرط استيعاب المحل لذلك.
 
*مزاد الدولار
 
انخفضت مبيعات البنك المركزي العراقي من الدولار في مزاد بيع وشراء العملات الاجنبية في آخر جلسات الاسبوع الماضي الخميس الى 186 مليونا و755 الف دولار ، بعد ان بلغت يوم الاربعاء 287مليونا و667 الف دولار ، بسعر صرف مستقر قدره  1166 دينارا لكل دولار..واوضحت النشرة اليومية التي يصدرها البنك المركزي ان الطلب على الدولار توزع بواقع 35 مليونا و285 الف دولار بيعت نقدا ، فيما بلغت قيمة المبالغ المباعة بصيغة حوالات 151 مليونا و470 الف دولار ، حدد سعرها بـ 1178 دينارا لكل دولار . وكان سعر الشراء النقدي للدولار1190 دينارا "..ويعقد البنك المركزي العراقي ست جلسات مزاد في الاسبوع لبيع وشراء العملات الاجنبية ، من يوم السبت الى الخميس..ويتقاضى البنك عمولة قدرها 13 دينارا لكل دولار مع خصم  8  دنانير لكل دولار عن المبالغ المشتراة .
 
*البورصة
 
ارتفع مؤشر سوق العراق للاوراق المالية في آخر جلسات الاسبوع الماضي الخميس بنسبة 0,05 بالمائة مسجلا 111.61 نقطة..وجرى خلال الجلسة تداول اسهم 34 شركة مساهمة من اصل 74 شركة مدرجة الكترونيا ، ارتفعت اسعار اسهم15 منها ، وانخفضت اسعار اسهم 8 اخرى ، فيما حافظت 11 شركات على اسعار اسهمها..وتجاوز عدد الاسهم المتداولة في جلسة الخميس250 مليون سهم بقيمة تجاوزت 450 مليون دينار ، تحققت من خلال تنفيذ256 عقد تداول وشهد القطاع المصرفي تداول اسهم 12 شركة ، ارتفعت اسعار اسهم4 شركات منها ، وانخفضت اسعار اسهم 3 شركات ، فيما حافظت5 شركات على اسعار اسهمها ، وتجاوز عدد الاسهم المتداولة لها 105 ملايين سهم بقيمة تجاوزت 144 مليون دينار ، تحققت من خلال تنفيذ 56 عقد تداول..وشهد قطاع التأمين تداول اسهم شركة واحدة ، انخفضت اسعار اسهمها ، وتجاوز عدد الاسهم المتداولة للقطاع 5 ملايين سهم بقيمة تجاوزت 13 مليون دينار تحققت من خلال تنفيذ 15عقد تداول.
 
*مؤشر الاسعار
 
تتأثر اسعار السلع والخدمات بالأحداث والمتغيرات الأمنية التي تشهدها البلاد ، فالاحداث في الرمادي تسببت بتغيير مسارات القوافل التجارية القادمة من الاردن ، فيما ساهم التوقف في منح قروض الاسكان في ارتفاع اسعار العقارات.
واعلنت وزارة التخطيط والتعاون الانمائي عن ارتفاع التضخم السنوي في العراق بنسبة 1.5%..وقال مدير اعلام الوزارة عبد الزهرة الهنداوي في بيان الخميس الماضي" ان مؤشرات التضخم لشهر نيسان الماضي استقرت مقارنة بشهر شباط الماضي ، بينما ارتفع التضخم السنوي بنسبة 2% ". واشار الى ان " ارتفاع نسبة التضخم كانت نتيجة ارتفاع اسعار قسم الاغذية والسكن بنسبة 1% لكل منهما " مبينا ان الجهاز المركزي للاحصاء أنجز تقرير التضخم الذي اعد على أساس جمع البيانات ميدانيا عن أسعار السلع والخدمات من عينة مختارة من منافذ البيع في محافظات العراق كافة وعن اسعار السكن.

******************

ص9
 
الروتين يقتل الابداع والابتكار في الجامعات العراقية
 
 
أ.د. محمد الربيعي
المشكلة في الجامعات العراقية هي انها توقفت عن انتاج عقول فائقة القدرة.اين هو اليوم علي الوردي وفخري البزاز وبهنام ابو الصوف وعبد الجبار عبد الله وعبد الكريم الخضيري ومحمد مكية وأمثالهم من العلماء العراقيين الذين تخرجوا من جامعات العراق وعملوا فيها؟ ولازال عدد آخر من العلماء العاملين في الجامعات الغربية ومنهم كاتب هذه الدعوة، يتمنون ان يصبحوا جزءا من النظام العلمي العراقي من دون الحاجة الى توسل او طلب شخصي أو وساطة، بل الى قانون نافذ يجعلهم ثروة وفخراً للعراق. اين هي تلك الشخصيات العلمية ذات العقول الفائقة القدرة؟  يبدو انها مفقودة او مهاجرة وكثير منها اصابتها ال?يخوخة فترهلت اوصالها وهرمت عقولها وبدأت تختفي بسرعة.
 
 
في كل زياراتي للجامعات العراقية لا التقي الا نادرا بهذه العقول، وما ارى الا كثرة من تدريسيين مجاهدين يحتاجون الى تدريب وتحفيز على متابعة التطورات العلمية، والى تعميق معارفهم، وعلى ترجمة الافكار العلمية الى ممارسات عملية، والى اشعال روح الاهتمام والتتبع والحماس للبحث العلمي العميق، وعليهم ينطبق قول حافظ ابراهيم:
انا البـحر في احشائـه الـدر كامـن           فهل سألوا الغواص عن صدفاتي
لقد اصبحت العلوم الانسانية صحراء قاحلة، والعلوم الطبيعية الصرفة عملية استنساخ كبيرة، واقتباسا يقتل الابتكار. وما عليك الا حضور مؤتمر علمي من المؤتمرات الكثيرة التي تقيمها الجامعات العراقية حتى تلمس حجم الفجوة الهائل بينها وبين العلم العالمي. ولم تجد احدى الجامعات العراقية الا قلة من العلماء لتفتخر بهم، فاستبدلت ذلك باسماء ما اسمتهم بمشاهير الجامعة، قليل منهم يستحق ذكر اسمهم (...) واصبحت مناقشة رسالة طالب ماجستير خبرا يستحق ان يوضع على الصفحة الالكترونية للكلية والجامعة والوزارة، وان يفتخر الاستاذ بانه اصبح?محررا او مقيما لمجلة (...). بدأنا ندخل في سبات عميق نلتهم فتات المعرفة العالمية، وننتج لاشيء منها، فهل من مناد لعملية اصلاح شاملة لكي ندحر النظام البيروقراطي الروتيني الذي يقتل القابليات، ويقتلع الكفاءات، ويخلصنا من ثقافة الجمود السائدة، والقناعات الجاهزة التي تقدس الروتين القاتل، والتواقيع الجاهزة، والكتب الادارية والتسلسل الوظيفي الهرمي الذي يعتمد على اطاعة المسؤول الاعلى درجة من قبل المسؤول الاقل درجة؟؟ فبدون اصلاح هذا النظام الاداري الجامد القاتل لن تتمكن الجامعات من التقدم والرقي الى مستويات الجامعات ?لغربية، وبدون نشر ثقافة اكاديمية داخلية تعتمد بالاساس على اشاعة الحريات الاكاديمية والثقة بالنفس واحترام الرأي الآخر والاخلاص في العمل والذود عن مصالح الجامعة لن تتمكن الجامعات من انتاج عقول متميزة بالإبداع. بهذا القول وبكل تأكيد اكرر ما قلته مرات ومرات بأننا نحتاج الى اصلاح جامعي يهدم النظام الاداري الحالي للجامعات، ويبني مكانه نظاماً جديداً يتبنى قيماً اكاديمية عالمية جديدة، منها الحرية الاكاديمية والاستقلالية والارتباط بسوق العمل وبحاجة المجتمع لتصبح الجامعات مراكز لانتاج المعرفة وليس لنشرها فقط، ومراكز?تعاون ومحبة لاحراز التفوق والرقي، وبذلك نتخلص من عقلية الانجازات السطحية، والادعاءات الفارغة بالتفوق. الجامعات العراقية غير قادرة على القيام بنفسها ولوحدها بهذه المهمة الصعبة لعدم وجود الخبرة الضرورية الكافية لادارييها واساتذتها، وهذا يتطلب الاستعانة بالخبرة الاجنبية خلال فترة التأهيل والبناء من جديد. لقد قامت دول عديدة في الماضي بالاستعانة بالخبرة الاجنبية للوصول الى مصاف الدول الصناعية المتطورة ونجحت في ذلك، فلماذا لا ينهج العراق نفس الأسلوب في الاستفادة حتى من خبرات ابنائه الموجودين في الخارج؟ اصدرت وزا?ة التعليم العالي مؤخرا تعليمات بمنح الاستاذ الزائر مكافأة تقدر بمائة دولار يوميا ويخفض المبلغ تدريجيا كلما ازداد عدد ايام الزيارة بحيث لا يتعدى الالف دولار في الشهر. الفكرة جيدة وهي مشابهة لما هو معتاد عليه في العالم الا ان شحة المبلغ يمثل اهانة للعالم الزائر مقارنة بمكافأت جامعات الخليج على سبيل المثال. لن يزور عالم اجنبي العراق طمعا بهذا المبلغ، اما العالم العراقي في الخارج فهو لا يبحث عن منفعة مادية من زيارته لوطنه ومشاركته في مشاريع تطوير الجامعات لذا فهو لا يستحق مثل هذه الاهانة.
 
كيف تتم صناعة العلماء؟
 
دعني اقدم اقتراحا بسيطا لوزارة التعليم العالي لكي يكون لنا علماء يتبوأون مراكز عالمية عليا وكذلك مجاميع بحثية متميزة عالميا، وعهدي انه لو اتبعت الوزارة هذه الطريقة الفريدة (لربما الغريبة نوعا ما) فسيكون لنا في غضون بضع سنوات علماء نفتخر بهم عالميا. يتم اولا بمساعدة علماء عراقيين من شبكة العلماء العراقيين في الخارج www.nisairaq.comاختيار ÚÔÑÉ Ãæ ÇßËÑ (Úáì ÍÓÈ ÊæÝÑ ÇáÇãæÇá ÇááÇÒãÉ ááãÔÑæÚ) ãä ÇáÐíä ÇßãáæÇ ÏÑÇÓÊåã ÍÏíËÇ Ýí ÇáÌÇãÚÇÊ ÇáÛÑÈíÉ. íãäÍ ßá ãäåã ãÎÊÈÑÇ ãÒæÏÇ ÈÇÝÖá ÇáãÚÏÇÊ æíÊÑß áßá ãäåã ÇÎÊíÇÑ ÎãÓÉ Øá?É Çæ ãÓÇÚÏí ÈÇÍËíä ÈÇáÇÖÇÝÉ Çáì Êãæíá íÊÚÏì 50 ÇáÝ ÏæáÇÑ ÓäæíÇ ááãæÇÏ ÇáãÎÊÈÑíÉ¡ æíÊÑß áåã ÇáãÌÇá áßí íÈÞæÇ Ýí ãÎÊÈÑÇÊåã æãßÇä Úãáåã ÍÊì ÇáÓÇÚÉ ÇáÓÇÏÓÉ ãÓÇÁ ãä ßá íæã Çæ áÃí æÞÊ íÑæäå ãäÇÓÈÇ¡ æÊÓåá áåã ÚãáíÉ ÓÑíÚÉ áÇÓÊíÑÇÏ ãæÇÏ ÇáÇÓÊåáÇß ÇáãÎÊÈÑí¡ æÇä íÚÝæÇ ãä ÇáÊÏÑíÓ áÇßËÑ ãä 4 ÓÇÚÇÊ Ýí ÇáÇÓÈæÚ. íØáÈ ãäåã ÇáÊÑßíÒ Ýí ÈÍæËåã Úáì ãæÖæÚ ÈÍË ÇáÏßÊæÑÇå ÈÍíË íÊäÇÓÈ ãÚ ÇáÊØæÑ ÇáÚÇáãí æÈÔÑØ Çä áÇ íÍíÏæÇ Úä ÇáãæÖæÚ ÇÈÏÇ áßí íÊÈÍÑæÇ Èå æíÊÝæÞæÇ Ýíå ÚÇáãíÇ¡ æÇä íÓÊãÑæÇ Ýí ÇáÊÚÇæä ÇáÚáãí ãÚ ÇÓÇÊÐÊåã ÇáÐíä ÇÔÑÝæÇ Úáì Ç?ÇÑíÍ ÇáÏßÊæÑÇå æãÚ ãä åæ ÇÝÖá ÇáÚáãÇÁ Ýí ÇáÇÎÊÕÇÕ¡ æÇä íßæä áßá ãäåã äÇÕÍ (Mentor)من العلماء العراقيين في الجامعات الغربية، كما عليهم ان لا ينشروا الا في المجلات العالمية الرصينة، وان يحضروا على الاقل مؤتمرين عالميين كل عام.
 
من المسؤول عن ندرة العلماء؟
 
انا لا الوم أحداً، وانما اوجه اصابع الاتهام الى النظام الاداري العراقي بما فيه من بيروقراطية مترهلة وبغيضة تمنع المبادرات الفردية والجماعية وتعيق الابتكار.  والنظام الاداري العراقي ليس فريدا في اعتماد الهيكلية البيروقراطية للسيطرة على عمل موظفي الدولة واخضاعهم لاداء روتين اداري معروفة نتائجه مسبقا، الا ان ما يميزه هو على ما يبدو انعدام الرغبة الحقيقية من قبل الدولة لتخفيف اعبائه على المواطنين، وسيطرة مفاصله على الجامعات كونها مصانع للابتكار من المفروض ان تكون بعيدة كل البعد عن الادارة البيروقراطية. مصانع ا?ابتكار وانتاج المعرفة هذه لن تكون الا مصانع عتيقة تنتج بضاعة غير مرغوب بها اذا ما خنقتها اجراءات الروتين، وهي الاجراءات التي اعتادت عليها الجامعات العراقية فكل ما يسير فيها يخضع الى التعليمات الوزارية والموافقات الاصولية. عندما تتساءل عن اسباب قلة او ندرة المبادرات، ومشاريع تطوير طرق التعليم والتعلم ودراسات تحسين الجودة، تجد الجواب في الاسلوب الاداري المعرقل والذي يتطلب موافقات عديدة لسلسلة من المراجع العليا قد تصل الى ضرورة الحصول على موافقة الوزير. وكذلك الى انعدام المرونة في الصرف والتخصيصات المالية، با?اضافة الى توقعات التدريسيين بالحصول على مكافأت مالية لكل عمل مضاف الى نصابهم الاصولي، وهي حالة شاذة وغريبة عن الجامعات الاوربية والامريكية حيث لا يستلم التدريسي فلسا واحدا مضافا لراتبه مقابل عمله الذي تفرضه ضروريات التدريس والبحث والاشراف والادارة مجتمعة. اصبح التغيير حتميا وضروريا لا من اجل التغيير، ولكنه لبقاء الجامعات وتطويرها لتصبح مراكز للابداع والابتكار (Creativity and Innovation)، وايقاظ "روح التعاون"، والعمل ضمن فريق (Team work)، وتفعيل "عبقرية الفرد والجماعة"، وكسر الحواجز التي تحول دون الابداع وا?ابتكار، والتي هي برأيي ما يلي:
1- الخوف وانعدام الحريات الاكاديمية.
2- ضعف القيادة الاكاديمية وعدم فهم أهمية الابتكار في الحياة الجامعية.
3- السياسات البيروقراطية والروتين القاتل.
4- المكافأت المالية داخل نطاق التدريس والبحث والادارة والجوائز التقديرية للانتاج العلمي عديم الاهمية والملفق احيانا.
5- انعدام العمل الجماعي وضعف القيم الاكاديمية.
 الخوف هو الحاجز رقم واحد للابداع والابتكار. الخوف من العقوبة، والخوف من القيادة العليا، والخوف من الفشل، والخوف من السخرية، والخوف من اتخاذ القرار، والخوف من الوقوع في الخطأ، والخوف من المخاطرة، والخوف من عدم الترقية، والخوف من التغيير، والخوف من المجهول. الخوف يشل الطاقات العقلية والإبداعية، ويمنع التدريسي من اكتشاف طرق جديدة، فهو يعرف ان افضل طريقة للحفاظ على مركزه هو اتباع الممارسات التقليدية الجاهزة. 
أؤكد انه من دون تشجيع التدريسي على استخدام الطرق الخلاقة والمبتكرة في التدريس لن توجد مبادرات ومشاريع وآليات جديدة، و سوف لن يحدث أي شيء جديد في الجامعات. الكثير يعتمد على كيفية تشجيع القيادات للمبادرات والتي بدونها تتوقف عملية التطوير وتنتشر الانتقادات ويتسمم الجو بروح الفشل واللا أبالية والتذمر والاعتقاد بان الطريق مسدود ، بالاضافة الى وضع اللوم بكامله على القيادات الجامعية والوزارية.
وللخروج من هذا المأزق والحلقة المفرغة، أرى أن على القيادات الاكاديمية ان تسمح بمشاريع وتجارب اكاديمية جديدة كمثل التعلم عن طريق حل المشكلة او التعلم الجماعي، او باستخدام منهج التعلم (وليس التعليم) او تدريس المهارات والقدرات الرئيسية، او استخدام مخرجات التعلم لاجل تحويل العملية التعليمية من شأن خاص الى ملكية اجتماعية، و بتشجيع الطلبة على تحمل مسؤولية تعلمهم، و اعتماد معايير راقية للتعليم والتعلم، او حتى تبني مشاريع خارج نطاق العمل الاكاديمي كالحفاظ على بيئة الجامعة كالنظافة والتشجير. كما يجب على القيادات ال?امعية توفير اجابات واضحة وغير ملتبسة لما هي رؤية الجامعة والاهداف التي تسعى لتحقيقها، وكيف يمكن قياس نجاح الجامعة؟ وماذا تحاول أن تفعل الجامعة؟ ولماذا تحاول أن تفعل ذلك؟ وما هي الطريقة التي تتبعها؟ ولماذا تفعل ذلك وبهذه الطريقة؟ ولماذا تعتقد ان هذه هي الطريقة المثلى للقيام بذلك؟ وكيف يتم التحسين؟  البيروقراطية والروتين والسياسات البائسة لا يمكن لها ان تخلق فكرا جديدا ونهجا جديدا لانها تعزز الوضع الراهن باعتباره الاسلوب الاسلم للادارة وبالتالي تؤثر على القدرة على الاستجابة للتغيرات الجديدة في العالم. انها ث?افة خنق الافكار الخلاقة والابتكار، وقتل المبدعين، ومنع التعاون والتجريب. ورغم وجود تفهم من قبل قيادات الوزارة والجامعات لأهمية اللامركزية والاستقلالية والحريات الاكاديمية الا ان سياسات موضوعية لتمكين التدريسيين من ان يصبحوا منتجين للمعرفة، ومبدعين ومفكرين على مستوى عالٍ، "ويخططون من خارج منطقة الجزاء لاحراز الهدف" كما يشير اليه المثل الانكليزي، لابد لها ان تحل محل نظام مكافأة القيادات الادارية التي تعزز نظام الادارة الحالي في خنق الابداع والمبادرات الفردية. الاساتذة سيكونون اكثر ابداعا عندما يشعرون بالفائد? والرضا والتمتع بالعمل وبالتحدي الذي تفرضه عليهم طبيعة المنافسة لبلوغ الرقي، وسيكون ذلك مصدر الهام لهم بالرغم من انه سيستغرق وقتا طويلا. لم اشعر مرة واحدة بوجود تدريسيين يرون في انفسهم يوما ما في قمة العلم، علماء يقرأ لهم طلبة العالم ويشير لهم الباحثون في العالم مثلما نجد انفسنا، ونحن في الجامعات الغربية، ولربما هنا اجد من الضروري ولكي يتعرف الباحث والاكاديمي العراقي على اهميته عليه ان يبحث عن اسمه وعدد الضربات في غوغل، ولربما يتوغل اكثر ليتعرف على عامل أج (h-index) الذي يقيس انتاجية وتأثيرالاعمال المنشورة?من قبل العالم او الباحث. وباختصار، هناك حاجة الى مناخ مناسب للابداع والابتكار ليزدهر ضمن ثقافة جامعية تتبنى الحريات الاكاديمية. كيف يمكن للجامعة ان تكون خلاقة؟ المفتاح يكمن في رعاية العقل النقدي والبحثي، وفي الغاء الحواجز التي تقف امام الابداع والابتكار، وفي قدرة الجامعة في الاستفادة بشكل كامل من الامكانيات الهائلة للشباب الاكاديمي في الجامعات العراقية وذلك من خلال تبني المبادئ التالية:
1- وضع مفهوم عملي للابداع والابتكار.
2- تعزيز جو حماسي داخل الجامعة لتقييم الافكار الرائدة وتنفيذها.
3- وضع مقاييس مبتكرة لقياس القدرات الابداعية والابتكارية للجامعة.
4- تغيير الموقف السلبي التقليدي نحو الابداع والابتكار.
5- جعل الابداع والابتكار جزءاً لايتجزأ من الاستراتيجيات والسياسات التربوية.
6- تدريب التدريسيين تدريبا مناسبا لاطلاق وتحرير القوى الابداعية والابتكارية عندهم.
7- انشاء آلية لتدفق الافكار الابداعية صعودا وهبوطا في الهرم القيادي الجامعي والوزاري.
8- تعزيز اجواء التعاون والتنسيق بين التدريسيين من مختلف الاختصاصات.
9- عدم اعتبار براءة الاختراع نافذة الا بعد تسجيل الاختراع خارج العراق.
 
******************
 
كلمة الصفحة ...
المعلمون ينتظرون
التغيير ويأملون في إصلاح جذري للتعليم
 
 
ان أيمان العراقيين بالديمقراطية كطريق للتغيير نحو الأفضل، أيمان صلب متين نابع من عذاباتهم، ومعاناتهم الطويلة والمريرة، ومن جسامة التضحيات التي قدموها خلال تاريخهم النضالي الذي مد جذوره في ربوع عراقنا لأكثر من ثمانين عاما. وبالرغم من كوننا لازلنا ننتظر النتائج النهائية، الا أن أملنا بحصول التغيير كبير، فجهود الشيوعيين ومؤيديهم ومناصريهم وحلفائهم من التيار الديمقراطي مدنيون وسائر القوى الشعبية التي تريد الخير للعراق لا يمكن ان تذهب سدى. فالتيار الديمقراطي المدني له دور حاسم في حدوث التغيير المنشود حسب رأي كث?ر من المراقبين النزيهين والمدركين للتطورات السياسية. لان الشواهد تؤكد لنا، أن الشعب العراقي بكل قواه الخيرة قد رسم وحدد خارطة التحالف بالنسبة للكتل الكبيرة، وجعل التحالفات غير حرة وإنما  مقيدة بفعاليات الجماهير واثر تلك الفعاليات في تشكيل التحالفات .
وما دام الأمر قد رسم بالشكل الآتي: كتل سياسية لا تستطيع تشكيل حكومة منفردة وهي ليست حرة ولا تستطيع فرض رأيها. كما لا يمكنها احداث التغيير نحو الأفضل، أي تغيير الأساليب والمنهج وليس تغيير الوجوه فقط. هو التغيير المنشود الذي يريده العراقيون بكل إصرار. وأخيرا يكون لفعاليات الجماهير الأثر الرئيسي  في تشكيل التحالفات والأسس التي تبنى عليها، وبذلك نصل او نقترب من التحالفات والحكومة التي تلبي مصلحة الوطن في الرقي والتقدم وطموحات الشعب في الحياة الحرة الكريمة المرفهة تحت ظل حكومة مدنية وديمقراطية تحقق بناء دولة ال?ؤسسات والعدالة الاجتماعية، ينعم بها المواطنون جميعا بكل الخدمات وبحياة ديمقراطية وسلام اجتماعي دائم.
 
المعلمون والتغيير المنشود
 
اما المعلمون فهم ينشدون من التغيير نظاما تربويا قادرا على بناء المواطن الكفوء المتمكن من التجديد والتحديث والإبداع وان يستند هذا النظام على فلسفة واضحة الرؤى في  تطوير التعليم باعتباره قاطرة تقود تقدم المجتمع وتنميته على مختلف المستويات.
ان تعليمنا متخلف ومزمن في تخلفه، وقد كتبنا الكثير في هذا المجال. والان سنقتصر على ذكر بعض النقاط، وسنعالج مشكلة تخلف  نظامنا التعليمي تباعا متمنين ان نجد من جميع من يريد الخير لوطننا، المشاركة معنا بروح المسؤولية الوطنية.
� نبدأ بوزير التربية الذي نرى من الضروري ان يتم اختياره من العناصر الكفوءة التي مارست التعليم، وعلى نفس المنوال يتم اختيار مدراء اقسام الوزارة ومدراء التربية. ويتم اختيار الادارات المدرسية حسب قانون تكافؤ الفرص.
� تخصيص المبالغ الكافية لسد جميع النواقص في الابنية المدرسية المتكاملة التي  يحتاجها التعليم والتي اصبحت لعدة سنوات تشكل ظاهرة مخجلة وفاضحة.
� تهيئة الاعداد اللازمة من المعلمين، لاستيعاب جميع الاطفال في سن الدراسة.
� رفع المستويات المهنية والعلمية والتربوية لشغيلة التعليم وخلق الاجواء المناسبة لعمليتي التعليم والتعلم  المساعدة على بناء الانسان المنتج.
� تحقيق التكامل بين حلقات التعليم العام والفني والجامعي والتقني.
� زيادة التلاحم والتفاعل بين النظام التعليمي وبين انظمة المجتمع الاخرى.
� تطوير المناهج وطرق التدريس ورفع كفاءة العملية التعليمية بزيادة انتاجيتها وخفض نسب الرسوب والتسرب.
 
نعمت الاغا
 
 
************
 
مهمة التعليم ومواكبة التطور التكنولوجي
رياض عبد الرسول المدني
الدولتان الصغيرتان، سنغافوره وكوريا الجنوبية، اللتان تعتبران على رأس قائمة الدول المستفيدة من المنجزات التكنولوجية الحديثة في برامجها التعليمية.. قد أعلنتا عام2007 بأنه لن ينعطف العقد الأول من الألفية الثالثة، إلا ومدارسهما مجهـزة بنطاقات الـ (وآي فآي) ومناهجهما التعليمية، محملة بالكامل داخل الأجهزة اللوحية الرقمية. وبالفعل فقد برهنت هاتان الدولتان الأسيويتان على الوفاء بوعديهما للعالم، بل وأكثر من ذلك بعد قطعهما أشواطاً كبيرةً في مجال البنى التحتية الرقمية، بما يجعلهما أكثر تفوقاً على دول العالم الأول، وأكثر قدرةً على منافسة?أوربا والولايات المتحدة الأمريكية، بعد انتهاء العقد الأول من الألفية الثالثة. وبهذا تحققت نبوءة البروفسور(سام هان)الخبير في شؤون استخدام التكنولوجيات الحديـثة في التعليم، والأستاذ في جامعـة(سيتي)في نيويورك، نحو عقد مـن الـزمـن حيث قال فيها: إن بعض الدول الأسيوية سوف تتجاوز حتماً كل الدول الغربية فيما يخص استخدامات التكنولوجية الحديثة مثل الانترنيت ووسائطها. . وعلى ما أتذكـــر في نهاية عام 2008 وفي أحدى أمـاسي إتحاد أدباء وكتـاب بابل، حاضر أ.د.محمد حسين حبيب عن المنجزات التكنولوجـية الحـديثـــة في البرامج ل?أجهزة اللوحية الرقمية، ومدى الاستفادة التعلـيمية مـنها .. تخصيصـاً ومنهاجاً دؤوبا. دون أن نلقـى الأذن الصاغية لتلك المحاضرة الرائعـة، والتي نـحن بأمس الحاجة لها تطبيقياً كواقـع مطلوب في الوقت الحاضر بمؤسساتنا الحكوميـة، باعتبار المتعلمين وبالأخص مـوظفي أجـهزة الـدولة ومؤسساتـها وغـيرها (أميين باستخدام الحاسوب). فيفترض بـدولة المؤسسات القـيام بتدريب كافـة موظفيها مـع اشتراطها استخدامهم أجهزة الحــاسوب عند تعيينها للكوادر الجديدة.
   ومن المؤلم أن نجد العراق تشكل فـيه نسبة الأمُية 38 بالمئة (حسـب الإحصائية الأخيرة للأمم المتحدة) مـمن لا يحسن القراءة والكتــــابة، إضافة الى تفشي بطـــالة خريجي الجامعات العراقية بنسبة21ـ23 بالمئة (حسب إحصائية وزارة التخطيط). وباعتقادنا انه آن الأوان لتكثيف مهمة التعليم في العراق، بعد اعلان الدولة برنامجها الجديد لمحو الأمية في الوقت الحاضر، وبثورة تعليمية جادة مبرمج ومخطط لها،وبالتعاون مع المنظمات الدولية ومنظمات المجتمع المدني، بغية النهوض بالعراق علمياً ومواكبة بقية البلدان الأسيوية في القارة،والاست?ادة من تجاربها بالخصوص.
 
 
*/**************
 
حال التعليم والمدارس في ديالى
 
حكمت عبوش
في يوم 16نيسان 2014 أعلنت لجنة التربية في مجلس محافظة ديالى: إن اكبر عملية فساد حدثت عند إحالة بناء 179 مدرسة تم هدمها قبل ثلاث سنوات إلى شركات حكومية بكلفة قدرها 500 مليار دينار عراقي استلمت الشركات 60 بالمئة منها وكانت نسبة الانجاز صفر بالمئة. وفي مكان آخر قالت اللجنة نفسها: إن عملية الفساد شملت تعيين المئات من الموظفين خارج الضوابط والتعليمات مقابل مبالغ من المال على حساب المستحقين ونحن نقول ليطمئن فاسدو ديالى وسراقها حيث نظراؤهم موجودون في معظم محافظات العراق من شماله إلى جنوبه، ومن شرقه إلى غربه وهي التي توضح الأسباب الحقيقية ?لخلافات بين الكتل الكبيرة والمتنفذة التي تسعى كل واحدة منها الى أن تكون حصتها هي الأكبر من الكعكة العراقية المقسمة بالحرام بينها وكأن هذه الكتل في وادٍ وأغلبية أبناء الشعب ومنهم الملايين من الفقراء ودون مستوى الفقر في وادٍ آخر وكأن هؤلاء لاحق لهم في ضمان مقعد دراسي لأطفالهم في مدرسة قريبة تتوفر فيها مستلزمات التعليم الأساسية وكأن هذه الملايين من البشر ليس لديهم حصة في هذه المليارات من الدولارات والتريليونات الضخمة من الدنانير التي تزخر بها ميزانية العراق كل سنة بل هي حصة الحيتان الكبيرة التي تسبح في بحر ال?راق السائب الآن لاتمييز عندها بين الحلال والحرام فكل شيء مباح لها بل لايطيب لها سوى بلع اللقم الكبيرة حتى وان كان العراق كله ناسية أو متناسية بعد أن ركبها الجهل والغرور كلام الإمام علي بن ابي طالب (عليه السلام) عندما خاطب ملذات الدنيا: (غرّي غيري) وخاطب الواقع في زمانه الذي لايختلف في الجوهر عن واقعنا الراهن قائلاً (ما اتخم غني الا وجاع فقير) وناسية أو متناسية استحالة بلع العراق فصدام(المكوّك) جيداً عصى العراق العظيم في زردومه عندما أراد ابتلاعه وأسقطه. إن قيم الأنانية الفردية والجماعية الصغيرة- قرية، مدين?، عشيرة... الخ- يبدو انها هي التي تسود في الكثير من مفاصل دولتنا(و لكن مع احترامنا لها يجب ان يكون عملنا في اطار خدمة الوطن وهو اكبر من الجميع) والتي بدأت بالظهور منذ تسعينيات القرن الماضي الصدامية ولم تزل بزواله بل ازدادت رسوخا الآن مبعدة العديد من العراقيين عن قيم الوطنية والشعور بالمسؤولية العامة اتجاه الوطن والشعب وتفضيلها على المصلحة الشخصية وبذلك تكون قد عملت على (تهدم المنظومة القيمية والتعليمية) لدى الكثيرين كما قال السيد فرحان قاسم عضو مجلس محافظة بغداد في ندوة عقدت على قناة الحرة عراق في نفس اليو? ونحن نسأل هل سيبقى هذا التهديم مستمرا في العراق وهل سيبقى- كما قال السيد قاسم- الـ 100 من تلاميذ المدارس الابتدائية يصل منهم الى المتوسطة 50 فقط ويصل من هؤلاء 25 الى الاعدادية هذا ما نسأله للسادة المسؤولين في الكتل الكبيرة؟
 
 
**************
ص10
 
700 مليون امرأة في العالم .. ضحايا للعنف الاسري
 
وكالات
اظهر تقرير نشره البنك الدولي اخيرا «ان اكثر من 700 مليون امرأة حول العالم هن ضحايا للعنف الزوجي. وأكد التقرير ان «العنف الممارس على اساس الجنس يعتبر آفة عالمية تؤثر على النساء في كل مناطق العالم»، مشيرا في الوقت عينه الى حصول «تقدم غير مسبوق» خلال السنوات الاخيرة. وبحسب التقرير فإن ما يقارب نصف النساء في جنوب آسيا الهند، باكستان تعرضن للعنف الجسدي او الجنسي من ازواجهن خلال حياتهن. والنسبة تقل في دول افريقيا وفي الشرق الاوسط ، كما لم تتضمن الوثيقة بيانات عن معدلات العنف الزوجي في اوروبا.   ويشير التقرير الى?« اذا ما استمر الاتجاه الحالي على حاله»، فإن اكثر من 142 مليون امرأة من هؤلاء سيكن متزوجات قبل سن الثامنة عشرة خلال العقد المقبل. ومذكرا بأن النساء لا يمثلن سوى 22 بالمئة من اعضاء البرلمانات و 5 بالمئة من رؤساء البلديات في العالم. واعتبر رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم بحسب التقرير انه «اذا ما اراد العالم وضع حد للفقر المدقع وتأمين تقاسم الثروات، علينا توفير مشاركة كاملة وناجزة للنساء».
 
 
**************
 
54 امرأة في كركوك يسجلن شكاوي ضد أزواجهن
 
وكالات - كركوك
أفاد مصدر في الشرطة المجتمعية في محافظة كركوك،  بأن 54 شكوى سجلت في المحافظة من قبل الزوجات ضد أزواجهن، فيما اكد من بين تلك الشكاوى حالات «تهديد بالقتل وعنف ضد المرأة». وقال المصدر في حديث صحفي له إنه «خلال الأشهر الأربعة الماضية سجلت 54 شكوى من قبل النساء ضد الرجال، 33 منها لرجال ضربوا نساءهم وثماني حالات تهديد الأزواج بقتل زوجاتهم». وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن «هناك ست حالات مسجلة ضد الرجال الذين أخذوا الأطفال من زوجاتهم وخمس حالات خيانة زوجية».  وبحسب المنظمات الدولية، فإن العراق ما يزال?يسجل نسبا مرتفعة في مجال خرق حقوق الإنسان بعامة والمرأة بخاصة، كما يسجل حالات عنف وقتل ضد النساء تندرج في أغلبها ضمن جرائم الشرف التي ما تزال الحكومة «عاجزة» عن ردعها بسبب عدم وجود القوانين الضامنة لحقوق المرأة ومعاقبة من يعنفها. يذكر أن منظمة هيومن رايتس ووتش قد ذكرت في أحدث تقاريرها الدورية في 22 كانون الثاني 2012، ان العراق ما يزال واحدا من أكثر الأماكن خطرا في العالم بالنسبة للصحافيين وحقوق المرأة، وأشارت الى أن حقوق المرأة ما تزال محدودة.
 
 
***********
 
كلمة الصفحة ...
لتعلُ اصواتنا ان النهوض والتقدم ليس مستحيلا
 
اخيرا قالت اوراق الانتخابات البرلمانية كلمتها الفصل، بعد انتظار وترقب قرابة العشرين يوما ،واسفرت نتائج صناديق الاقتراع، عن ارقام حددت حصص الكتل السياسية المرشحة من مقاعد البرلمان العراقي القادم، لا ننكر ان النتائج كانت مخيبة لتوقعات البعض ممن لم يشتروا ذمم الناخب او يبتزوا ارادته ، ومغايرة لطموح التغيير الذي ينشده البعض كالنساء مثلا عبر احراز مراكز لا بأس بها لمن تمثلهن في البرلمان الجديد،  نعم لم تفز بعض مرشحات كنا نتوسم بهن خيرا، لكنها لم تخيب ظن اصابعنا حين انتخبت امرأة تمتلك كل هذه الشجاعة والتي يقل نظ?رها عند بعض الرجال ، لنرفع قبعاتنا وننحني تقديراً لابنة الناصرية هيفاء الامين. كان لرسالتها الوقع المطمئن لنفوسنا وشدّ لعزمنا لان رحلة التغيير بدأت ولم تنته بعد، ان الامل باقامة الدولة المدنية التي باتت حاجة انسانية اكثر منها مطلبا سياسيا مازال يحدونا ولم يغادرنا بعد.
ربما كان انشغال الحكومات السابقة بالتناحر والمناكفات السياسية، سببا لاستبعاد المرأة وبشكل غير مقبول ولا مرضي، وخير دليل على ذلك التنازل العكسي لاستيزار المرأة في الحكومات ما بعد عام  2003 ، حتى استقرت على وزارة واحدة في الحكومة السابقة ولوزارة شكلية لا صلاحيات لها ، كما همشت دور المرأة سياسيا في لقاءات المصالحات وحل النزاعات والصفقات العسكرية وغيرها، فلم تعر اهمية تذكر لنصف المجتمع المعطل، ولم تحاول جهدها التفكير في كيفية رفع العصي من دولاب تأهيل وتطوير المرأة عبر اشراكها بالعملية السياسية الجارية، رغم توق?ع العراق اتفاقية مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم (1325) بشأن المرأة والسلام والأمن، وربما تتحمل المرأة جزءا من المسؤولية فهي ارتضت ان تهمش في الادوار السياسية الحكومية ،ناهيك عن سعي الحكومة لتشريع القوانين المجحفة بحقها.
 كان الطموح ان تتمخض الانتخابات البرلمانية الجديدة ، عن دور اكبر للنساء الديمقراطيات، ليكون صوت المرأة حاضرا في اروقة البرلمان، رغم ان نضال المرأة تكلل بالحفاظ على نسبة الكوتا النسوية لكن الشكوك تساورنا بشأن احتمالية تغييب المرأة في تشكيلة الحكومة الوزارية الجديدة مرة اخرى، وبحجة عدم الكفاءة او قلة الامكانات المتاحة للمرأة. وقد تجد الحكومة الجديدة من يساندها في هذا الامر من عضوات البرلمان انفسهن فهن ابعد ما يكن عن مناصرة قضية المرأة، وباعتراف البعض منهن ، ان بعض النائبات كن مجرد مدافعات حقيقيات لصالح سلطان?الرجل. 
نتوسم خيرا بمن حصدن عددا من مقاعد البرلمان في ان يكن اهلا لقضية المرأة ، فاعداد الارامل والمطلقات بازدياد مضطرد في عراق غاب عنه الامان، ولتكن صوت المرأة المغيب بتمثيل قوي على مستوى المناصب القيادية والوزارية.
سهاد ناجي
 
 
************
 
ازدياد معدلات الطلاق إحدى نتائجه
الزواج بالإكراه.. وآثاره السلبية
 
بغداد - لويس فؤاد العمار
اكد العديد من الدراسات الاجتماعية الآثار السلبية الناتجة عن الزواج بالإكراه والتي لا تخص المرأة وحدها، بل تتعداها لتشمل الأسرة ومن ثم المجتمع. فعلى الرغم من أن احد الشروط الواجب تحققها في الزواج هو الإيجاب والقبول من كلا الطرفين، إلا أن هذا الشرط الإلزامي يتم الالتفاف عليه بشتى الطرق، ومنها ممارسة السلطة الابوية والتهديد والتخويف تارة والرضوخ للأعراف والتقاليد القبلية البالية تارة أخرى، بغية إجبار الفتاة على القبول بالزواج من شخص لا ترغب به، وبالتالي فان إثما ترتكبه العائلة بحق ابنتها سرعان ما ينعكس سلبا على حياتها ومن ثم أسرتها وصولا إلى المجتمع. فالطلا? يكون النتيجة المتوقعة لمثل هكذا زيجات.
الباحثة الاجتماعية السيدة انتصار الساعدي، تشير في حديث لها مع "طريق الشعب"، إلى أن اغلب حالات الطلاق التي تحصل تكون نتيجة إكراه الفتاة على الزواج من شخص قد يكبرها بفارق كبير بالعمر أو وجود تفاوت واضح سواء في المستوى الثقافي أو الاجتماعي أو الاقتصادي، لذا تحدث حالة من عدم الاستقرار بينهما تؤدي بدورها إلى الانفصال والطلاق كنتيجة حتمية بعد أن تتحول حياتهما إلى جحيم لايطاق. الساعدي بينت أيضا أن أهم مقومات الزواج الناجح تتركز في الاختيار الصحيح للزوج أو الزوجة وضرورة أن يحظى الطرفان بفرصة التعرف على الآخر خلال ?ترة مناسبة لتقييم مدى الانسجام بينهما في الأفكار والميول.
وتبين الفنانة التشكيلية رفاء البدري لـ"طريق الشعب"، انه في الوقت الذي ننشد فيه مجتمعا مدنيا متحضرا يتخلى عن السلبيات الاجتماعية ويتحلى بسلوكيات إنسانية، نجد حالات عديدة من الزواج القسري وزواج المصالح المشتركة تحصل تحت مبررات عشائرية أو اجتماعية غريبة ولا تقتصر في الريف كما يظن البعض، بل شملت المدن والمجتمعات المتحضرة بسبب التداخلات التجارية مع الأمور الاجتماعية.
وفي هذا السياق ما حصل لاحدى الشابات الجميلات، التي لم تحقق مستوى دراسي جيد، حين اجبرها والدها على الزواج من رجل يكبرها بأكثر من عشر سنوات، لأنه يرتبط معه بعمل تجاري. ومن اجل نجاح عملهما المشترك كانت ابنته كبش الفداء لصفقة تجارية خاسرة. وبعد مرور أشهر معدودة على زواجهما، بدأت تظهر الخلافات بينهما وتتلقى المسكينة الإساءة منه ومن والدته، وغالبا ما تنتهي تلك الخلافات بضربها. وحين تلجأ إلى بيت أبيها من اجل أيجاد حل لمشكلتها يكون نصيبها وجوب السكوت وتحمل المنغصات لانها امرأة وأمرها بيد زوجها، بعد فترة ترك الزوج ?وجته في بيت ابيها دون طلاق، حتى بعد ان ولدت له طفلا  لكنه لم يلتفت اليه، ففقدت هذه المرأة طفولتها ومستقبلها ايضا. كل هذا حصل بسبب التفكير المتخلف والاهتمام بالتجارة والمال على حساب حياة الإنسان.
سندس خليل (مدرّسة) تقول لـ"طريق الشعب"، إن الزواج بالإكراه هو زواج بائس، وتكون نهايته واضحة ومعروفة إلا وهي الفشل الأكيد. وتضيف السيدة خليل: كانت العوائل في الزمن السابق تقرر مصير أولادها عوضا عنهم، ونسمع أن فلان زوجا لفلانة، وفي بعض الأحيان حتى قبل أن يولدوا!  انطلاقا من اواصر القرابة المترابطة فيما بينهم الا انها قلت في الوقت الحاضر، وحل محلها زواج المصالح المشتركة.
وتعتقد سناء الفتلاوي (بكالوريوس إدارة واقتصاد) أن موضوع تزويج البنت بالإكراه من قبل الأهل، يرجع الى عدة أسباب منها المستوى الثقافي لهم والتنشئة الاجتماعية، والتي تجعل نظرتهم إلى الزواج تخضع لمنطق الربح والخسارة كما في التجارة! وهم بذلك يعتقدون أن ما يفعلونه يصب في مصلحة ابنتهم غير مدركين آثارها السلبية مستقبلا عليها وعلى الأسرة. وتطالب الفتلاوي في حديثها مع "طريق الشعب"،منظمات المجتمع المدني المهتمة بحقوق الانسان والمرأة رفع مستوى الوعي المعرفي والثقافي لافراد المجتمع عبر ندوات وبرامج متلفزة وبيان مخاطر تل? الظواهر الاجتماعية السلبية.
هيام لطيف (موظفة) تقول لـ"طريق الشعب"، ليس فقط البنت من تتعرض إلى هكذا ضغوط غير مقبولة ومرفوضة. فقد روت لي ان ابن جارتها يعيش حالة من القلق بسبب محاولات إجباره المستمرة على الزواج من ابنة عمه التي ينظر لها نظرة الأخت، ولا يفكر بالارتباط بها أبدا! العديد من حالات الطلاق في أروقة المحاكم العراقية سببها الزواج بالإكراه وتحت مسميات كثيرة وتكون ضحيتها الأولى والأخيرة هي المرأة التي تمثل أكثر من نصف المجتمع، والتي لا تزال لوقتنا الحاضر تخضع لتقاليد اجتماعية واعراف عشائرية بالية عفى عليها الزمن ودون حقوق تكفل است?لاليتها في اتخاذ القرار بما يخص اختيار شريك حياتها حتى في المجتمعات المدنية والمتحضرة، كما تمثل للعديد من المراقبين والناشطين في حقوق الإنسان ظاهرة مقلقة تنعكس آثارها السلبية على كل المجتمع مالم تتخذ بحقها إجراءات تعيد للمرأة مكانتها وحقوقها المشروعة. 
 
 
**********
توقعات بتغييب المرأة في حكومة الاقليم الجديدة
السليمانية - وكالات
بدت ناشطات نسويات في السليمانية غير متفائلات من امكانية اشراك المرأة في التشكيلة الحكومية الجديدة في اقليم كردستان، وذلك انطلاقا من ترشيحات الاحزاب الفائزة في الانتخابات لتولي حقائب وزارية والتي لا تضم أي عنصر نسوي. 
وابدى مراقبون اسفهم من ان تبقى الشعارات التي كانت رفعتها الاحزاب اثناء حملتها الانتخابية عن دور المرأة في السياسية الداخلية والخارجية لاقليم كردستان وضرورة اشراكها في المناصب الحكومية تبقى مجرد شعارات لا وجود لها على ارض الواقع. واكد هؤلاء انه لم يرد خلال المفاوضات الجارية بين الاحزاب الكردستانية لتشكيل حكومة الاقليم اسم أية امرأة ضمن مرشحي الاحزاب لتولي حقائب وزارية، حتى الوفود المفاوضة لتشكيل هذه الحكومة خلت من النساء ما يعتبر اجحافا بحقهن . عضو المجلس الاعلى لشؤون المرأة في الاقليم أمل جلال، اتهمت في تص?يح ادلت به "بان الاحزاب الكردستانية تتخذ من المرأة وقضيتها وسيلة للحصول على مكاسب انتخابية، لكنها في الحقيقة لا تؤمن بقدرتها على ادارة دفة الحكم في الاقليم.
الناشطة النسوية تلار سليم، قالت ان الاحزاب الكردية تتذرع بمقاييس الكفاءة والخبرة في مسألة ترشح الاشخاص لحقائب وزارية، وكأن هذه المقاييس لا تتوفر في النساء.
واضافت "ان ساسة الاقليم يتباهون بالمكتسبات التي تحققت للمرأة والدور الكبير الذي تضطلع به في تقدم وازدهار الاقليم، لكنهم في الحقيقة لا يؤمنون بقدرات المرأة على تسيير دفة السياسة في الاقليم. وقد قامت ناشطات بزيارة الاحزاب للحث على اعطاء النساء دورا في الحكومة المقبلة، وقد حصلنا على وعود بذلك، نرجو ان تنفذ لتأخذ المرأة فرصتها في هذا المجال".
يشار الى المرأة في اقليم كردستان وبعد فشلها في اقناع الاحزاب بضرورة منحها الثقة لتولي حقائب وزارية، تطالب بتحديد حصة لها من هذه الحقائب مثلما هو جار في برلمان الاقليم.
 
 
**********
حكاياتهن ...
هموم طالبة جامعية
«14»
 
كنت اسمع مقولة يرددونها في بيتنا وبيت عمي وهي (أن البيوت أسرار) في البدء لم أفهم معناها، ولكنني عندما كبرت فهمت أن هذه الجدران الأربعة هي الحواجز المانعة للكشف عما يجري في داخلها، ولا يمكن معرفة أسرارها إلا اذا تهدمت هذه الجدران، ومن الأمور التي لا تغيب عن ذاكرتي، كانت إحدى العوائل التي تسكن قريبا من بيتنا عندما يتشاجر الزوج مع زوجته فأنها (أي الزوجة) تقف عند باب البيت وتبدأ بالسب والشتم بأعلى صوتها، فيسمعها جميع الجيران، ولهذا فأن إسرار بيتهم معروفة ربما لأكثر أبناء مدينتنا.
ولكن هذه المقولة (البيوت أسرار) لا يمكن تطبيقها على الأقسام الداخلية، رغم أن الغرف هناك محاطة بأربعة جدران وسقف، فكل ما يدور في غرف الأقسام تقريبا، يكون معروفا لجميع طالبات ذلك القسم وربما يتعدى ذلك إلى كلياتهن، والسبب الرئيس في ذلك على ما اعتقد، هو أن الطالبات اللواتي يعشن في هذه الأقسام غير منتميات إلى هذا السكن وهو لا يعني لهنَّ أكثر من مكان للإيواء توفره الدولة مجانا، والعلاقات فيما بينهن هي علاقات طارئة لا تدوم أكثر من أربع سنوات وينتهي كل شيء بانقضاء هذه السنوات، إلا بعض العلاقات الصداقية الحميمة.
تذكرت هذه الجملة (البيوت أسرار) بعدما اتصل بي تلفونيا عبد الله أبن عمي قبل أيام، وبعد أن  سألني عن دراستي وصحتي أنتقل بشكل مفاجئ إلى موضوع أخر، بدأه بمقدمة طويلة عن تاريخ عائلتنا واحترام أهل المدينة لها ومكانتها الاجتماعية، حاولت أكثر من مرة مقاطعة كلامه من أنني أعرف كل هذا ولكنه تجاوز مقاطعاتي وواصل حديثه بلغة أخرى، مفادها أنني ليس فقط ابنة عمه وإنما أنا أخته وشرفه، وأردف قائلا بما أنه إنسان مثقف ومتنور يريد أن يعالج الموضوع بشكل هادئ قبل أن يتطور ويخلق أزمة كبيرة ربما ستكون نتائجها وخيمة على العائلة وعلي? أنا شخصيا، وعند هذه النقطة قاطعته صارخة به.
- عبد الله إذا ما أتگول أنا شنو اللي مسويته بحيث يؤثر على العائلة وعليّ شخصيا..راح أغلق التلفون...فقال لي
-  أنت عندك علاقة ويه واحد مسيحي
- شلون عرفت عندي علاقة بواحد مسيحي؟ فقال
- بلي عرفت وأسمه بنيامين.
عند ذلك تذكرت فقد أتصل بي بنيامين قبل اتصال عبد الله بثلاثة أيام وأخطأت في ذكر أسمه عندها سألتني وصال (ها عيني من وين هذا بنيامين؟؟) فقلت لها طالب معنا في الكلية.
 
حنان عبد الحسين
 
 
****************
 
تقرير...
نساء من وطني لم يرين الشمس
سيروان ياملكي
كأية أمة من الأمم، وكأي شعب من شعوب الأرض زخر العراق ومنذ أقدم العصور بأديباته وأُدبائه، وبفناناته وفنانيه، منهم من طواه الزمن ومحا ذكره النسيان، ومنهم من منعته التقاليد والأعراف من الظهور فمات في مهده، ومنهم من ركنهم التاريخ، بل قذف بهم فوق رفوفه الضائعة دون اكتراث، فلم يُذكروا حتى في هامش من هوامشه، لغفلة المعنيين ومحدودية مداركهم، بالفنون الجميلة وآدابها تاركين ذكر هؤلاء الرواد تحت غبار الأيام وتراب النسيان .
ولكي لا نطيل على القارئ الكريم هذا السرد الإنشائي الذي لا يغني ولا يثمر، نود أن نهمس في أذانكم همسة عشق للموسيقى ولمحة حب للشعر في سيرة مختصرة للفنانة المنسية الراحلة عنا السيدة فخرية توفيق.
وقبل البدء نود أن نتقدم بشكرنا الجزيل للسيدة الفاضلة (سهير بهنام) التي لها الفضل الكبير في هذا المقال، حين لقائها بالسيدة لمياء جمال ياملكي ابنة الفنانة فخرية توفيق بعد مكالمة هاتفية منها محفوفة بأسى شفيف وحزن خجول وبدموع ندى تخبرها بأن السيدة التي عرضوا صورها قبل أيام في قناة الجزيرة ضمن برنامج خاص عن حياة الفنان الكبير الراحل الأستاذ منير بشير..هي والدتها.
تركت قلمي ينساب ليحكي عن هذه السيدة رغم شحّة المصادر والقنوات المتوفرة بين يدينا في أرض المنفى وسمائها بعيداً عن الوطن. فكان من العسير جدا أن أجمع من هنا وهناك ما توفر لي من مستمسكات وصور وتواريخ سحقتها عجلة الأيام، وعدم معرفتنا بأهمية التوثيق، حاولت أن ألملم ما علق بذاكرتي عنها ، فكانت كما جمعتها كالآتي:
الفنانة السيدة فخرية توفيق. من مواليد عام 1935 .
لا ادري إن كان من سوء حظ هذه الطفلة أو من حسن حظها أنها أصيبت قبل دخولها المدرسة بفقدان بصرها وهي  في سن السابعة من عمرها، ورغم ذلك أكملت دراستها الإبتدائية بثقة وجدارة عاليتين عام  1949 ، الامر الذي أهّلها ذلك ، مقروناً بعشقها وحبها الكبير للموسيقى والشعر لإكمال دراستها في مجال الموسيقى و الإلتحاق بمعهد الفنون الجميلة آنذاك كطالبة للفن والجمال تحت رعاية أساتذة كبار أكفّاء  وتخرجت بامتياز عام 1954 ، لتبدأ ممارسة تدريس آلة العود بشكل خاص في منزلها بعد التخرج وعقد قرانها على ابن خالتها أستاذ الموسيقى المعروف?لدى جميع طلبة الموسيقى في العراق الأستاذ جمال ياملكي. والذي كان هو الآخر من أحد تلامذة الأستاذ الكبير الشريف محي الدين حيدر أحد المؤسسين الأوائل لمعهد الفنون الجميلة في العراق.كما كان صديقاً وزميل دراسة للمعلم الكبير الأستاذ جميل بشير.
نبذة عن حياتها القصيرة
 
كان لمهارة الفنانة في العزف وسرعة اتقانها قراءة النوتة الموسيقية على طريقة (برايل) لمكفوفي البصر حظا وافراً حيث تم تعين الشابة فخرية توفيق في الفرقة الخاصة بمحطة الإذاعة العراقية كعازفة على آلة العود فور تقديمها للعمل هناك عام 1956. كانت مولعة بمطالعة الكتب ولعدم توفرها بطريقة (برايل) في حينها كانت تطلب من زوجها واولاد خالتها أن يقرؤوا لها الكتب. ومن ضمن الكتب التي قرأت لها هي جميع مؤلفات جبران خليل جبران وكتاب هكذا تكلم زرادشت لفردريك نيتشه ومؤلفات جورج حنا وبعض من مؤلفات الفيلسوف الفرنسي ديكارت. كان لها ?يل شديد للشعر وبدا ذلك التأثير واضحا على اسماء اولادها (بايرون) و(غلواء) وكانت شديدة الحس بمن حولها ولطالما تعرفت على الزائر قبل اخبارها . ذات شخصية قوية مما جعل الآخرين لا يشعرون بفقدانها البصر.
نقف هنا حائرين لا ندري ماذا نقول عن هذه السيدة التي محت ذكرياتها ومستمسكاتها النار التي شبت في دارهم بعد وفاتها وهي لم تكمل بعد الرابعة والعشرين من عمرها.
ترى من هو المسؤول عن هذا النسيان؟! لفنانة درست ودرّست واندرس أثرها وهي التي مارست الموسيقى في زمن لم تكن تجرؤ المرأة فيه الدخول علانية هذا المضمار؟
 
 
************
ص11
 
مونتوليفو : كنا نعرف ان فرص ميلان ضئيلة
 
 
وكالات
تحدث قائد نادي ميلان ريكاردو مونتوليفو الى وسائل الاعلام الايطالية بعد عدم تأهل الروسونيري لاي بطولة اوروبية الموسم المقبل بالرغم من فوزه على ضيفه ساسولو بهدفين مقابل هدف وحيد ضمن مباريات الجولة الثامنة والثلاثين من الدوري الايطالي.
و قال � كنا نعلم ان فرص ميلان ضئيلة جداً للوصول للدوري الاوروبي، وكنا ننتظر تعثر الفرق المنافسة لكي نصعد وهذا لم يحدث ولهذا صعد بارما�.
وتابع حديثه �الان علينا التفكير في المستقبل ونضع الخطط للسير من هذه المرحلة، حيث سيدورف مدرب جيد وسيفيد الفريق في المستقبل.
 
 
**************
 
الامين المالي للجنة الاولمبية العراقية سرمد عبد الاله:
التخصصيات المالية للرياضة كافية.. لكنه الاهدار وسوء الاستخدام!
 
 
منعم جابر
وجه جديد واندفاع عال ورغبة بالتغيير كلها صفات حميدة امتلكها الامين المالي الجديد للجنة الاولمبية الوطنية العراقية سرمد عبد الاله يضاف اليها الحس الوطني العراقي العالي هذه المواصفات وغيرها جعلتني اندفع للقاء هذا القائد الحريص على المال العام وهو يتقدم الصفوف من اجل ان يمسك هذا الملف الكبير والخطير الذي يعتبر اليوم من اخطر الملفات في هذا القطاع وكل القطاعات الحياتية.
وقد التقيت سرمد قبل اطلاعه بمسؤوليته الجديدة وبينت له خوفي عليه وحذري ان اجده غارقاً في امور المال والتخصيصات مما يعني تراجع اهتمامه بأتحاده الذي يقوده واللعبة التي يعشقها اي الاتحاد العراقي للسباحة الا ان سرمد طمأنني ووعدني خيراً حيث وجدته طاقة كبيرة وحماساً عالياً للرياضة بكل تفاصيلها.
ومن اجل تسليط الضوء على الواقع المالي للاولمبية واتحاداتها وما هي مشكلات هذا القطاع كان لنا هذا اللقاء السريع الذي حاولنا ان نجتزئ منه بعض الأفكار والاراء المهمة لبناء رياضة المستقبل.
اموال الرياضة وتخصيصاتها تكفي.. ولكن؟
 
بدأ الامين المالي للاولمبية حديثه بالقول: بأن الاموال الخاصة بالرياضة التي تقدمها الحكومة للرياضة العراقية تكفي لا بل وتزيد لكن العيب والتقصير في التصرف بها فالمؤسسات الرياضية "بعضها" والمسؤولون عن الرياضة "بعضهم" يتعامل بلا ابالية ودون تخطيط او برمجة مما يضيع الاموال وبالتالي تكون الرياضة هي الخاسر الأول .
قلنا: كيف؟ قال: ان المشاركات غير المدروسة والوفود الكبيرة التي تغادر تكلف اموالاً طائلة وهي بالتالي من رصيد المال الرياضي العام فلو ان قادة المؤسسات الرياضية حسبوا المشاركات جيداً وقننوا البطولات المهمة والضرورية لكانت الاموال كافية اما ان تترك الامور على الغارب فان النتائج ستكون سلبية ومضرة مالياً وهذا ما نعانيه في رياضتنا!
 
500، 14 مليار دينار عراقي لازالت بذمة الاتحادات!
 
واصل سرمد عبد الاله حديثه بالقول: بأني يوم استلمت مسؤولياتي  المالية وجدت ان هناك ديوناً بذمة الاتحادات وبعض الأشخاص والاعلاميين تصل الى 500، 14 مليار دينار "اربعة عشر مليار و500 مليون دينار عراقي" قلنا اذا كان الباقي هو هذا المبلغ فكم هو اصل المبلغ الكلي؟ قال: بصراحة اموال كثيرة وان ظروف الاولمبية في دورتها السابقة اظنها ساعدت على ما حصل! وكيف ترى الحل؟ قال: وجهنا كتاباً من الاولمبية بضرورة التسديد بعد استلامنا المسؤولية واصدرنا كتاباً اخر لنفس الغرض في 11/5 وسيكون يوم 1/ 6/ 2014 هو الموعد الاخير عندها سي?ون لنا كلام اخر!!
 
الرواتب عالية والايفادات اعلى!
 
واستمر سرمد بالحديث عن القضية المالية التي هي اعقد المشاكل في العمل الاولمبي قائلاً: وجدت ان فكرة العمل التطوعي غائبة تماماً من الميدان وان الجميع يسعى من اجل تحقيق مصالح ومكاسب خاصة فالرواتب عالية وان اخذت اسماء متنوعة فالامين المالي للاولمبية يتقاضى 500، 4 مليون "اربعة ملايين وخمسمائة الف دينار" اما الايفادات فحدث ولا حرج حيث ان ايفاد رئيس اللجنة الى أي محافظة هو مليون دينار عراقي يومياً اما عضو المكتب التنفيذي فأيفاده يكلف 500 الف دينار عراقي! اما الايفاد الخارجي "يعني خارج العراق" فللرئيس 950 دولاراً و?عضو المكتب التنفيذي 650 دولاراً! قلنا الا ترى ان هذه ارقام كبيرة؟ قال: نعم! قلنا وماذا عملتم؟ قال: قدمنا مقترحات لأعادة النظر بكل شيء الرواتب والايفادات وستعمل على تخفيضها قدر الامكان.
 
شكلنا لجاناً وسنفتح الطريق امام الكفاءات
 
ماذا عملتم بأتجاه العمل الرياضي الذي هو اساس عملكم؟ قال: لقد قررنا في الاجتماع الاخير تشكيل لجان اختصاصية مرتبطة بالامين العام تضم نخبة من الاكاديميين والمختصين لغرض الاستفادة من خبراتهم وتجاربهم بأتجاه المساهمة والمعاونة في اكتشاف الابطال والواعدين وبالتالي تحقيق الانجاز العالي لرياضة الوطن الذي عانت الكثير في المراحل السابقة.
لابد من جسور مثبتة بين المؤسسات القائدة
 
قلنا لسرمد: كيف تجد العلاقة ما بين وزارة الشباب واللجنة الاولمبية؟ قال: لكي تحلق الرياضة العراقية لابد لها من جناحين للطيران فالوزارة واللجنة الاولمبية الوطنية العراقية هما الجناحان القادران على التحليق الا اني اقول وبصراحة بأن حساسية المرحلة السابقة والسلوك العدواني لأبن الطاغية تجاه قادة الرياضة اوجد شرخاً كبيراً بين هاتين المؤسستين وبالتالي كان حل الوزارة ولما عادت الوزارة بعد التغيير وسقوط الصنم وجدت بعض من يحاول النفخ في الرماد واعادة خلافات ايام زمان وهذا مانراه خلف الكواليس واحياناً نجده ظاهراً! اما?انا ومن خلال وجودي في قيادة الاولمبية فسوف اعمل بجد وهمة عالية من اجل تقوية الجسور والاواصر مابين هاتين المؤسستين خدمة لرياضة العراق واضاف بان من يحاول شق وحدة هذه المؤسسات فانه يسيء الى العراق وتاريخه ورياضته.
 
 
*****************
 
غداً نهائي دوري كرة اليد
 
رسول محمود عبود
برعاية رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية رعد حمودي وبحضور عدد من اعضاء المكتب التنفيذي للجنة الاولمبية، يسدل الستار يوم غد الاربعاء في قاعة نادي الكرخ الرياضي على منافسات دوري كرة اليد  للموسم 2013-2014 بلقاء يجمع البطل نفط الجنوب وفريق الكرخ في تمام الساعة الرابعة والنصف من عصر غد الاربعاء. وقال امين سر اتحاد اللعبة غانم كاظم ان المباراة التي ستنقل مباشرة على القاعة الرياضية العراقية ستحدد صاحبي المركزين الثاني والثالث حيث يتنافس فريقا الجيش بطل الدوري للموسم الماضي مع الكرخ على الفوز بهذين المركزين ?عد ان حسم نفط الجنوب لقب الدوري لصالحه مشيرا الى ان اتحاد اللعبة خصص جوائز للفرق الفائزة بالمراكز الثلاثة الاولى في منافسات الدوري المحلي الذي ستختتم منافساته يوم غد.
 وتابع ان منافسات الدوري لهذا الموسم شهدت نجاحا فنيا كبيرا بشهادة الجميع حيث تلقى اتحاد اللعبة اشادة كبيرة من قبل الاتحادين الاسيوي والعربي اللذين اثنيا كثيرا على مستويات الفرق العراقية التي حققت تقدما كبيرا في المستوى الفني للاعبيها  وحتى الطاقم التحكيمي البحريني الذي ادار لقاء نفط الجنوب والجيش في الدور السابق ابدى اعجابه الكبير بالمستوى المتطور لرياضة كرة اليد العراقية.
 
دراجات العراق تسمي وفد المنتخب لبطولة آسيا
 
وكالات
يستعد لاعبو منتخب العراق للرجال والنساء للدراجات للمشاركة في البطولة الأسيوية التي ستقام منافساتها في كازاخستان ما بين الثالث والعشرين من شهر أيار الجاري والأول من شهر حزيران  المقبل. واوضح أمين سر الاتحاد احمد صبري، ، أن «ثمانية لاعبين بينهم ثلاث لاعبات سيشاركون في البطولة الأسيوية»، مبينا أن «الاختبارات التي أجراها المدربون في المعسكر الذي اقيم في محافظة السليمانية أتت اكلها وأهلت اللاعبين فنيا وبدنيا قبل المشاركة في البطولة الأسيوية». واضاف ان «الاتحاد عمل على توفير كل ما يحتاجه اللاعبون أثناء المعسكر»،?مشيرا إلى أن «اتحاد اللعبة لدية ثقة كبيرة بلاعبي ولاعبات المنتخب من اجل الظهوربمستوى جيد والمنافسة بقوة على احد المراكز المتقدمة في البطولة الأسيوية على خلفية التحضير الجيد للمنتخب».
 
منتخب الاقليم يهزم السليمانية تجريبياً
 
وكالات
فاز منتخب كردستان لكرة القدم في مباراة تجريبية على نادي السليمانية بهدفين مقابل هدف واحد، وذلك في اطار تحضيراته لبطولة العالم للأقاليم.
وجرت المباراة التجريبية على ملعب بيشمركة أربيل، حيث سجل هدفي منتخب كردستان اللاعبان سنكر عبد الكريم ويونس شكور، فيما سجل هدف نادي السليمانية الوحيد اللاعب كارساز محمد.
ومن المقرر ان يغادر منتخب كردستان في 27 من شهر آيار الجاري الى السويد للمشاركة في بطولة العالم للأقاليم، التي ستنطلق مطلع شهر حزيران المقبل في السويد بمشاركة 12 منتخباً.
 
 
****************
 
 
البرازيل فازت بثلاثة ألقاب في 5 بطولات لكأس العالم من 1954 الى 1970
 
وكالات
شهدت منافسات كأس العالم في الفترة من 1954 إلى 1970، ظهور السامبا البرازيلية بالصعود إلى منصات التتويج، حيث تمكن المنتخب البرازيلي من التتويج باللقب 3 مرات خلال تلك الفترة الزمنية، كما نجح لاعبو البرازيل في تحطيم الرقم المسجل باسم إيطاليا في عدد البطولات برصيد بطولتين، وشهد مونديال 58 ظهور الأسطورة البرازيلية بيليه الملقب بالجوهرة السوداء.
 
سويسرا 1954
 
بطولة كأس العالم 1954 تعتبر البطولة الخامسة في تاريخ كأس العالم لكرة القدم وكان شرف الاستضافة لسويسرا، وقد أصبح هناك بطل جديد للبطولة، هو منتخب ألمانيا الغربية وقتها، بعد أن حققها أمام المنتخب المجري بالفوز عليه بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وشهدت تلك البطولة مشاركة 16 منتخبا، وكانت أول ظهور لممثل من قارة آسيا، وظهر ذلك من خلال المنتخب الكوري الجنوبي، كما شهدت هذه البطولة الظهور الأول لمنتخبي أسكتلندا وتركيا، كما أن هذا المونديال هو أول بطولة عالمية يتم نقلها على قنوات التلفاز، هذا بالإضافة إلى أن منتخب ألماني? الغربية كان أول منتخب يخسر مباراة في البطولة ثم يتوج بها في النهاية.
وشارك في مونديال 54، 12 منتخبا من قارة أوروبا، ومنتخبين من أمريكا الجنوبية، ومنتخب من قارة آسيا، ومثله من قارة أمريكا الشمالية، وتغير نظام تلك البطولة عن عام 1950، حيث تم توزيع المنتخبات الستة عشر على أربع مجموعات بحيث يتأهل أصحاب المركزين الأول والثاني من كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي، ومنه لنصف النهائي حتى الوصول إلى المباراة النهائية، وشهد مونديال سويسرا أعلى معدل تهديفي حيث وصل إجمالي الأهداف التي سجلت في تلك البطولة 126 هدفا.
السويد 1958
 
نالت السويد شرف تنظيم بطولة كأس العالم في نسختها السادسة، والتي فاز بها المنتخب البرازيلي بعد انتظار طويل من جماهيره لتحقيق هذه البطولة، وذلك بعد فوزه على المستضيف المنتخب السويدي في النهائي بخمسة أهداف مقابل هدفين، وكانت تلك البطولة هي بداية اللاعب العالمي الملقب بالجوهرة السوداء بيليه لاعب المنتخب البرازيلي في عمر لا يتجاوز السابعة عشرة، وتعتبر هذه هي المرة الوحيدة التي يقام فيها كأس العالم على أراضي أوروبية ويفوز بها منتخب من خارج القارة العجوز. منتخب السويد المضيف ومنتخب ألمانيا الغربية حامل اللقب، تأه?ا تلقائياً، ليتبقى 14 مكانا للمشاركة، 9 مقاعد محجوزة للقارة الأوروبية، و3 لدول أمريكا الجنوبية، ومقعد لأمريكا الشمالية، ومقعد لآسيا أو أفريقيا، وشهدت البطولة للمرة الأولى تأهل منتخب الاتحاد السوفييتي وجميع دول بريطانيا العظمى سويا، إنجلترا واسكتلندا، وويلز، وآيرلندا الشمالية.
 
 
***************
ص12

كفاح الأمين يسرد التحولات الاجتماعية العراقية فوتوغرافيا
بغداد – فهد الصكر
ضيف نادي السرد في الاتحاد العام للادباء والكتاب، السبت الماضي، الباحث الفوتوغرافي كفاح الأمين الذي قدم محاضرة بعنوان "السرد الفوتوغرافي والتحولات الاجتماعية" تناول فيها العراق أبان عشرينيات القرن الماضي، بحضور  نخبة من الفنانين والادباء والمثقفين.
أدار الجلسة التي أقيمت على قاعة الجواهري بمقر الاتحاد، الروائي محمد علوان جبر، مستهلا حديثه بتقديم سيرة الأمين في فضاءات الكتابة والبحث الفوتوغرافي.
بعد ذلك عرض الأمين صورا وإعلانات انتقاها من صحف كانت تصدر في تلك الفترة ، وهي عبارة عن مجموعة فوتوغرافية توثيقية انثروبولوجية تعود لعام ١٨٩٠ ولغاية عام ١٩٣٠، وقدم شرحا عن أهم الظواهر الاجتماعية التي كانت سائدة في تلك الحقبة، وغيرها من الامور المهمة التي خفيت عن العامة. وكشف الأمين عبر وثائقه الفوتوغرافية، عن امكانات العمل الصحفي في تناول المتغيرات التي تطرأ على واقع الحياة السياسية والاجتماعية والثقافية. وقال "ان محاضرته هذه محاولة لإعادة توصيف وتنظيم التاريخ البغدادي من خلال الوثائق والصور، اي اللجوء الى التاريخ المدون بصريا ".
وأضاف قائلا: "ان المهمة التي تبنيتها في عملي هذا، صعبة وشاقة، لكنها اقرب الى الواقع، إذ انها تتمركز في اعادة توصيف الوقائع المادية في التاريخ (المكان، الوجوه، الملابس، الاكسسوارات من آثاث وتراثيات) كل ذلك بالارتباط مع الوقائع المدونة في الجرائد والمجلات، ولا سيما الاعلانات التي تحمل في داخلها نظرة فئة محددة تجاه مصالحها، كالاعلانات عن الملابس والمقاهي والمسرحيات والسكائر. فكلها تظهر مدى اهتمام المكونات المدنية بطرائق حياتها".
وشدد الأمين على فتح النص المنشور، واعادة قراءته، سواء كان اعلانا أم صورة، ليرينا التطور الحاصل في الحياة المدنية العراقية، وهذا يأتي عن طريق انتزاع الصورة من مكانها وإعادة اكتشافها وقراءتها والكتابة عنها.
وأغنى عدد من الحضور المحاضرة عبر مشاركتهم بالمداخلات التي عكست فهمهم  لفلسفة الصورة كسرد يمكن قراءته ثانية من خلال البحث والقصيدة والرواية والتشكيل، وكان بضمنهم  الروائي أحمد خلف ، القاص عبد الأمير المجر ، السيدة كفاح، القاص عزيز الشعباني، الناقد خضير الزيدي.
وفي ختام الجلسة قدم الروائي أحمد خلف باقة ورد للأمين بإسم نادي السرد.

..............................
 
مثقفون كركوكيون: المحافظة تشكل عراقا مصغرا

كركوك – وكالات
قال مثقفون كركوكيون، أن المحافظة تشكل عراقاً مصغراً يجسد تراث البلاد، مبينين أن أغلب العادات والتقاليد مشتركة بين قوميات كركوك المتآخية، ما أعطى تراثها "قوة البقاء" برغم كل الظروف والمحن التي شهدتها.
جاء ذلك في ندوة أقامها البيت الثقافي في كركوك، الاحد الماضي، عن التراث غير المادي للقوميتين الكردية والتركمانية في المحافظة، تحدث فيها الباحثان هردوير كاكائي، وهاشم زينل، بمشاركة مجموعة من المثقفين والكتاب ومراسلي القنوات الفضائية.
واستهل مدير البيت الثقافي جعفر نجم عباس، حديثه في الندوة، بالإشارة إلى أن "كركوك تحظى باهتمام خاص كونها تشكل عراقاً مصغراً، وأن من يقرأ تراث العراق عليه أن يبدأ بقراءة تراث كركوك".
من جانبه ألقى الباحث هردوير كاكائي، محاضرته عن التراث الكردي وتاريخه في كركوك، مستعرضا المراحل التاريخية لذلك "التراث العريق الذي يشكل ركناً رئيساً من تراث المحافظة".متناولا العادات والتقاليد والمناسبات التي كانت سائدة منذ مئات السنين لدى القومية الكردية، سيما في ريف كركوك.
فيما استعرض الباحث هاشم زينل، الاختصاصي في المقام العراقي، والمخرج التلفزيوني، التراث التركماني في كركوك، مبيناً أن "الأمم الحية لا بد أن يكون لها تراث حي تتناقله الأجيال"، مؤكداً أن "العراق يقف في مقدمة الأمم التي تمتلك تراثاً حياً".
وتطرق زينل إلى العادات والتقاليد التي كانت العوائل التركمانية تمارسها في الخطبة والزواج وختان الأطفال، والأغاني والأمثال التي كان التركمان يتداولونها، عاداً أن "أغلب العادات والتقاليد في كركوك مشتركة بين قومياتها المتآخية من خلال الزواج والتصاهر في ما بينهم".
 
.....................
 
سهى عبد الأمير في "بيتنا الثقافي"

بغداد – طريق الشعب
أقام منتدى "بيتنا الثقافي"، أخيرا، على قاعته في ساحة الاندلس، أمسية ثقافية جرى خلالها عرض فيلم بعنوان "اغتيال الفراشة"، للمخرج الشاب ميثم خلف، بحضور جمع من المثقفين والفنانين والناشطين المدنيين والمواطنين الآخرين.
يتحدث الفيلم عن سيرة الفنانة سهى عبد الأمير، وما تعرضت له من أعمال وحشية على أيدي نظام البعث المقيت، وتضمن شهادات عن الفنانة سهى قدمها عدد من زملائها الفنانين، بضمنهم سرور ماجد، أحمد نعمة، وأديبة، الذين تطرقوا في شهاداتهم إلى ما لاقته الفنانة خلال ثماني سنوات من سجن وتعذيب، ما أدى إلى فقدانها الذاكرة، لتجد نفسها مشردة في شوارع بغداد، وتسكن في غرفة من الصفيح، دون أن يجري الالتفات إليها من قبل المؤسسات الثقافية الحكومية.  بعد ذلك صدحت حناجر شعراء "منتدى غني محسن" بقصائد تغنت بحب الوطن، ونددت بالطائفية والفساد الاداري والمالي.

...................
بتقنيات حديثة وأساليب فنية منوعة
المعرض التشكيلي السنوي لكلية الفنون الجميلة في بابل

الحلة-  سلوان الاغا
أقامت كلية الفنون الجميلة في جامعة بابل، أخيرا، على قاعة دار الود للثقافة والفنون في مدينة الحلة، معرضها التشكيلي السنوي العاشر بحضور رئيس الجامعة د.عادل هادي البغدادي، ومحافظ بابل صادق مدلول السلطاني، إلى جانب حشد من التدريسيين والفنانين والمثقفين والادباء والمواطنين الآخرين.
شارك في المعرض الذي أقيم بالتزامن مع الذكرى السنوية لتأسيس جامعة بابل، 67 فنانا وفنانة من تدريسيي الجامعة، بأعمال تنوعت بين الرسم والنحت والخزف، وبأساليب فنية منوعة.
وابدى الفنان د. عاصم عبد الامير انطباعه عن المعرض مشيرا إلى ان هذا المشروع الثقافي يعكس تفاعل المثقف مع المجتمع، ويضعه في لجة الحياة الثقافية.
الأكاديمي د. محمد ابو خضير رأى ان المعرض التقت فيه اجيال تشكيلية مختلفة، فهناك مشاركون بأعمار السبعين والثمانين عاما، مبينا ان الاعمال جسدت الواقع المضطرب ومعاناة الناس.
فيما صنف الفنان ثامر الاغا الفنانين المشاركين بحسب اعمالهم الى من بقي يراوح في مكانه، وآخر ما زال يعمل وفق أسلوب فني ثابت، والبعض كطيور في اعشاشهم ما زالوا يحاولون الطيران، "وبرغم هذا نجد البعض قد قفز قفزة نوعية بعمله من حيث التنفيذ والتقنية والالوان".
وشارك الفنان الشاب د.علي شاكر نعمة بلوحة فنية جسدت الواقع، وعكست ما يدور في المجتمع، وبينت مدى تفاعل الفنان مع بيئته وعدم الانسلاخ عنها.
وكان لأعمال الفخار والخزف والسيراميك حضور مميز في المعرض، وقد تباينت بين الاشكال الهندسية والنباتية والحيوانية، واخرى إيحائية.
وأشاد د. سامر احمد حمزة رئيس قسم النحت في الكلية، بأعمال السيراميك والفخار بنوعيها المزجج والمؤكسد، وبتوظيف التقنيات الحديثة في تنفيذها.
  د. باسم العسماوي مدير دار الود للثقافة والفنون، اعتبر المعرض خطوة نحو الترجمة الفعلية لمقولة "الجامعة في خدمة المجتمع"، عبر نقل معارفها وعلومها ومهارات كوادرها إلى عامة الناس.
هذا ووجه المعرض دعوة لكل المؤسسات التعليمية والتربوية من جامعات ومعاهد، لأن تأخذ دورها الحقيقي في المجتمع، بدلا من الانعزال وحصر النشاط بالجوانب النظرية.
......................
«زمن حاتم زهران» و «فضة المعداوي»
 
ينتابك الذهول ممزوجا بالحزن و الاسى وانت تسير في شوارع و أحياء بغداد أو اي من المدن العراقية الكبرى الاخرى، و تتطلع الى تلك الشوارع و معالمها المهملة ،
والاحياء الشائخة المشوهة، و تراقب الزحف غير المقدس للمحال التجارية و المخازن و الورش بين بيوتها و شققها السكنية. و تشعر بغصة عميقة  و انت تجهد نفسك لاستعادة وجه المدينة و ناسها ايام زهوها و عنفوانها، تلك الايام التي باتت ذكرى مهشمة من بقايا ماضىٍ ولى و انقضى.
العشوائية و الرثاثة و التشويه سمات تواصل الزحف على مساحات جديدة في مدننا و حياتنا، سلوك الناس و تعاملاتهم وعلاقاتهم، الاحياء و البيوت  والحدائق و الشوارع. ازياء الناس و لهجاتهم و لكناتهم و طرق التخاطب فيما بينهم. كل شيء تغير و تراجع.
 و يقترن هذا كله بتواصل نمو فئات و شرائح اجتماعية طفيلية و بيروقراطية مقطوعة الجذور، وحديثة العهد بالتملُّك والاستثمار و الاستحواذ. فئات نشأت في بيئة داخلية متعفنة، و كونت ثرواتها بطرق مشبوهة  من خلال النهب والصفقات والعمولات و»الحوسمة» ،داخل اجواء الفساد السياسي والإداري والمالي، مستفيدة من تداعيات الحروب السابقة، و غياب الدولة و سلطة القانون و مؤسّسات الرقابة النيابية والإعلامية والشعبية في الوقت الحاضر.
كل ما تصادفه و تسمعه و تشاهده في مدننا اليوم يشكل امامك رموزا و اسقاطاتٍ من «زمن حاتم زهران» و «الراية البيضاء»؛ الفلم والمسلسل المصريان اللذان تناولا مظاهر اقتصادية و اجتماعية و ثقافية من زمن «الانفتاح» الذي اقترن بالسياسات التي دشنها الرئيس المصري الاسبق انور السادات.
حاتم زهران المهندس القادم تواً من امريكا إنفتاحي واع تماماً لاصول اللعبة والكسب المادي السريع، و مستعد لمواجهة كل ما يعترض طريقه باعصاب باردة و لا ابالية غريبة. استهلاكي يضع في اعتباره الربح والمكسب المادي السريع فوق اي اعتبار، حتى ولو أدى ذلك الى نهب خيرات الوطن والمساهمة في تخريب القيم .
أما «مسز دولار» «فضة المعداوي» بطلة « الراية البيضا» لكاتبها المبدع اسامة انور عكاشة، فهي سيدة جاهلة، تشكل نموذجا لسلوك و ثقافة محدثي النعمة، الذين يسكنهم طموح  ان يُحسبوا  على طبقة لا ينتمون إليها، سيدة يستطيع المرء بسهولة اكتشاف سوقيتها وهوسها بالسيطرة على كل شيء. تهمها اسعار الاشياء و ليس قيمتها. سيدة مستعدة لتهديم اهرام الجيزة و آثار أسوان، أو اي كنز تاريخي نفيس من اجل تشييد مول تجاري او عمارة مزججة على أنقاضه.
هكذا يتم اختطاف مدننا من قبل فئات و شرائح شرهة نهمة في وضح النهار وأمام مرآى و مسمع الجميع.
و ما احوجنا للصراخ بوجه الجراد الاصفر الزاحف على مدننا و قيمنا و ثرواتنا من البقع المعتمة الرثة في حاضرنا.ما احوجنا ان نذكي على الدوام جذوة  الصراع الازلي بين  الجهالة والضحالة المقتدرة بالشراسة والمال،  في مواجهة الأصالة والحضارة التي لا تقدر بمال قارون.
 
مازن العاني
 
...................
"طريق الشعب" تهنئ زميلتها "الصباح" بعيدها

بغداد – طريق الشعب
زار وفد من جريدة "طريق الشعب" مقر جريدة "الصباح"  ليقدم التهاني لأسرة تحريرها، في مناسبة ميلادها الثاني عشر.
وكان باستقبال الوفد المؤلف من الزميلين فهد الصكر وعلاء الماجد، سكرتير تحرير "الصباح" علي دنيف حسن، ومدير تحرير ملاحقها توفيق التميمي.
وقدم الوفد باقة ورد بإسم أسرة تحرير "طريق الشعب" لسكرتير التحرير، وتمنى للزميلة "الصباح" وللعاملين فيها، مزيدا من التقدم والنجاح.
 
........................
 
ذهبية كلية الاعلام الى " تغريدة" ابراهيم الخياط
بغداد ـ طريق الشعب
أطلقت كلية الاعلام بجامعة بغداد، الاربعاء الماضي، مهرجانها الكبير بمناسبة اليوبيل الذهبي (50 عاما) لتأسيس أول قسم للصحافة في العراق (1964)، ضمن أقسام كلية الآداب آنذاك.
وبعد كلمتين افتتح فيهما المهرجان، واحدة بإسم الكلية ألقاها عميدها د.هاشم حسن، وأخرى بإسم قسم الصحافة فيها، ألقاها رئيسه د.محمد جاسم فلحي، ردد ـ لأول مرة ـ الخريجون الجدد مع الحضور، قسم المهنة الإعلامية الذي عدّ ميثاقاً لأخلاقياتها وقوانينها، ثم جرى توزيع جوائز المسابقة الصحفية الكبرى.
الجائزة الاولى للعمود الصحفي منحت للاعلامي ابراهيم الخياط عن عموده "تغريدة الاربعاء" في جريدة "طريق الشعب"، والثانية مناصفة بين الاعلامي علي الفواز عن عموده في جريدة "البيان" والاعلامي نجاح العلي عن عموده في جريدة "الصباح"، والجائزة الثالثة ـ أيضا ـ مناصفة بين الصحفي ابراهيم زيدان عن عموده في جريدة "الدستور" والصحفية داليا احمد عن عمودها في جريدة "الزمان".
هذا ومنحت جوائز في فني الحوار والتحقيق الصحفيين. ولم يغفل المهرجان الاحتفاء بالطلبة المتميزين في صحفهم وبحوثهم ومشاريع تخرجهم.
وفي الختام جرى تكريم الأساتذة والرواد والمتقاعدين والصحفيين، بضمنهم رئيس جامعة بغداد د.علاء عبد الحسين، التدريسي د.احمد عبد المجيد، رئيس قسم الاعلام سابقاً الراحل د.سنان سعيد، رئيس قسم الاعلام الاسبق الراحل د.ابراهيم الداقوقي، د.حميدة سميسم، د.هادي نعمان الهيتي، د.حميد جاعد الدليمي، د.كاظم المقدادي، حميد المطبعي، زيد الحلي، حسب الله يحيى، عبد الستار البيضاني، حسن العاني، د.فلاح حسن الخطاط.
.......................
في ذكرى فهد الأسدي
 
* في ذكرى رحيل القاص الكبير (فهد الأسدي)، لابد ان نتأسى لرحيلٍ فجائعي، وموتٍ افجع، حاول ان يطيح بقامة إبداعية سردية، تفاعلت مع الواقع بخصوصية نادرة، واقتطفت من أشجاره نسغ الأغصان والجذوع، واحتكمت لصمت الجذور التي تستطيل مع هذا الصمت.
كتب هذا القاص المبدع عن الزوالات التي لفحت الواقع العراقي، وقد صحا على (عدنٍ مضاع)، ولم تن طيوره يوما أرضية جاهزة للذبح، وإنما كانت (طيور السماء) المبحرة باتجاهات متعددة وغامضة، وما (معمرة علي) إلا الإشارة الى خراب هذه المعمرة. وكم كان مدهشاً في استعادة ترتيلة إعدام الزنجي (حلب بن غريبة)؟! في إحالة تجانس مع موت الفقراء المحتجين. لقد برع هذا القاص في تجسيد واقعيته، سومرية الامتداد والتأصيل، وما زال يواصل الحضور ملوّحاً من أعلى (إيشان)، ليطمئن المراثي قائلا: إنها معرفة العاجز.
* في ذكرى رحيله، آثرت ان أشير الى قصته المعروفة عن (حلب بن غريبة) شعريا، حيث استثمرها الشاعر الراحل طارق ياسين  في قصيدة تحمل العنوان ذاته، وبالعراقي:
«حلب يا بن غريبه وسيع العين
إمشينه لهلنه يا حلب نرجع..
جيب إوياك عصاة التنوش الگمره،
وأزود نوش
وآنه وشبح موتك،
والشمس نربطها ويّه الهوش
بلچن يا حلب نحلبها من تشبع گصيل وماي
خل تسرح او تندل المراعي الواسعة الخضره
يا حلمان بالحلم الچبير إو دولة الفقره
(ما مش دوله للفقره)،
سفينه إمحمله إبموتاهه يبني يا حلب
والهوه إيگص الماي
وحيده اوچنك انت اوياي
عصاك ابطولك،
إتفج العشب واتوسع الگمره
ولا جرحوك.. ولا ساووك بالحفره
ولا شفتك ابعيني،
إبطولك املولح على السدّه.. بعمر عريس
حلب يا بن غريبه يا وسيع العين..
عِوَض عنك يموت الموت
أموت آنه..
وادري الموت ما ينغش»
 
ريسان الخزعلي