العدد 49 السنة 85 الأحد 27 تشرين الأول 2019

 

تصفح بي دي اف

 

 

 

 

 

ص1
حصيلة تناقض الوعود الرسمية
بغداد .. ليلة احتجاج دامية وارقام ضحايا غير مسبوقة
بغداد – طريق الشعب
شهدت 10 محافظات عراقية، أمس الأول، احتجاجات واسعة بعد ان توقفت وقتيا في الايام الماضية، وتخللتها حالات عنف اسفرت عن استشهاد العشرات واصابة الالاف، رغم الوعود الحكومية بشأن ضبط الامن وحماية المتظاهرين.

قبل الموعد

وانطلقت الاحتجاجات في بغداد، قبل موعدها الذي كان من المفترض ان يكون يوم الجمعة، بعد ان شهدت مطلع الشهر الجاري احداثا دامية ادانها العراقيون واطراف دولية عدة.
وتجمهر المحتجون عصر الخميس الماضي في ساحة التحرير، رافعين شعارات سلمية، تطالب بتحقيق مطالبهم والقضاء على الفساد ومعالجة الاوضاع المتردية، لتمتد في صباح اليوم الثاني بشكل أوسع مسجلة حضور مئات الاف المواطنين وبجموع بشرية تتناوب على الحضور.
ولم يمض الكثير من الوقت حتى جوبهت الاحتجاجات بإطلاق الغاز المسيل للدموع، ما ادى الى تصاعد حالات الاغماء والاختناق بين المحتجين السلميين الذين نقلوا في سيارات الاسعاف وعربات الـ "تكتك" التي تواصل اصحابها في نقل مئات الجرحى نحو الاماكن الآمنة والمستشفيات، اضافة الى نقلهم الماء والطعام . واستشهد جراء ذلك عدد من المنتفضين.
وطالب المحتجون القوات الأمنية بحفظ الدماء وعدم الاعتداء عليهم، فيما حاول عدد كبير منهم عبور جسر الجمهورية باتجاه المنطقة الخضراء، إلا ان القنابل الصوتية والغازات المسيلة للدموع اجبرتهم على العودة.

مطاولة واصرار

وبعد ان سجل يوم الجمعة الماضي، حالات قتل واصابات عديدة، احتشد مئات المتظاهرين أمس السبت، مجدداً في ساحة التحرير وسط بغداد، لمواصلة احتجاجاتهم.
وبحسب المصادر المختلفة، فإن القوات الأمنية استخدمت ايضا القنابل المسيلة للدموع لتفريقهم، قبيل ساعات من جلسة البرلمان التي لم تعقد رغم توتر الاوضاع وتزايد حجم الحراك، حيث واصل عدد من المحتجين محاولاتهم عبور جسر الجمهورية بينما تظاهر اخرون بأعداد كبيرة تحت ساحة التحرير وامتداد الشارع نحو الخط السريع.
وفي تطور لافت جرى نصب العديد من الخيم لبدء الاعتصام تحت جدارية نصب الحرية، الا ان القوات الامنية ما زالت تلاحق المتظاهرين وتدفع بهم الى خارج الساحة، ولغاية كتابة هذا التقرير ما يزال صوت القنابل المسيلة للدموع والقنابل الصوتية يسمع ويستمر نقل المصابين الى المستشفيات.
وبحسب المفوضية العليا لحقوق الانسان، فان وزارة الصحة امتنعت وفق اوامر عليا عن كشف اعداد الضحايا وعدم التعاون مع فرقها لرصد وتدوين الاحصائيات، فيما يجري الحديث عن تزايد الارقام بشكل كبير خلال العنف المستمر الذي يتعرض إليه المحتجون حتى الان.
**********
تصريح المكتب السياسي
للحزب الشيوعي العراقي
ليتوقف قمع المتظاهرين فوراً!

مرة اخرى يتعرض المتظاهرون السلميون الى قمع دموي لا يقل شدة عما حصل في الاول من الشهر الحالي وبعده، والذي كان موضع ادانة واستنكار قطاعات واسعة ومنظمات سياسية وشعبية محلية وحتى دولية. وقد وعدت الحكومة بعد حوادث القتل العمد المروعة التي وقعت وقتها بان تتعامل مع المتظاهرين مستقبلا على نحو مختلف.
واليوم كان يوم المحك لهذه الوعود، فاذا بالحصيلة كارثة اخرى ومأساة جديدة تحل بشعبنا ووطننا، حيث استشهد 30 متظاهرا واصيب اكثر من 2000 آخرين، بعد ان استخدمت الغازات المسيلة للدموع بكثافة شديدة وبطريقة قصدية لاصابة المنتفضين، الى جانب استخدام الرصاص الحي والمطاطي في مواقع عدة.
ان تطور الاحداث هذا يعكس عجز الحكومة عن الوفاء بوعودها وتوفير الحماية للمتظاهرين السلميين، وعن تأمين أمن بلادنا واستقرارها. وهو يبيّن ايضا صواب ما طالب به حزبنا في بيانه يوم 23 تشرين الاول الحالي بشأن استقالة الحكومة القائمة، وتشكيل حكومة جديدة وطنية نزيهة وذات صلاحيات استثنائية، بعيدا عن نهج المحاصصة، توقف التدهور المتواصل وتعالج الازمات التي تستنزف البلد، وتضعه على سكة الامان والاستقرار والاعمار والتطور.
ان القمع المستنكر الذي استباح العراق اليوم يتوجب ان يتوقف في الحال، ونحن نطالب الرئاسات الثلاث والقضاء بالاقدام على خطوة جدية فورية لاخراج البلد من ازمته. وبعكس ذلك فانهم يتحملون المسؤولية التاريخية عما يجري وسيجري الآن وغدا في وطننا العزيز.
ان هذا القمع المدان يتوجب ان يتوقف في الحال!

25/10/2019
***********
الصدر: نحذر من العواقب الخطيرة لقمع المتظاهرين
بغداد – طريق الشعب
دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أمس السبت، إلى الكف عن "قمع وظلم وتفريق" المتظاهرين، فيما حذر من انزلاق العراق في "أتون الفتنة والحرب الأهلية". وقال الصدر في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، "اذا لم تكن التظاهرات برأي البعض حلاً ولا الاعتصامات ولا الاضرابات حلاً، فهل (التمسك بالسلطة) حل.. بينما لا قدرة لها على انهاء معاناة الشعب وتخليصه من الفاسدين وتوفير العيش الكريم له"، مضيفا "واذا لم تستطع السلطة ان ترمم ما افسده سلفهم فلا خير فيهم ولا في سلفهم، واذا اردتم من الشعب ان لا يَقتُل ولا يَحرِق - وهو المتعين - فيا ايها الفاسدون كفوا ايديكم عنهم وكفاكم قمعا وظلما وتفريقا، انما هم ثلة ارادوا الكرامة وارادوا العيش الرغيد وارادوا وطنا بلا فساد ولا مفسدين"، متسائلا بالقول: "أفبالنار يدفعون أم بالحسنى والخير يجازون".
وحذر قائلا "كفى، لكي لا ينزلق العراق في أتون الفتنة والحرب الاهلية فينتهي كل شيء ويتحكم في البلاد والعباد كل فاسد وكل غريب" مضيفا "استقيلوا قبل أن تقالوا .. او أصلحوا قبل ان تزالوا .. والا فلات حين مناص".
***********
الأمم المتحدة تدين الانتهاكات الخطيرة لحقوق الانسان العراقي
بغداد – طريق الشعب
دان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، مؤخراً "الانتهاكات الكبيرة" من قبل قوات الأمن لحقوق الإنسان خلال التظاهرات في العراق، دون تحديد كيفية معاقبتها، فيما اعربت الممثلة الخاصة للأمين العام في العراق جينين هينيس-بلاسخارت، عن أسفها وإدانتها للمزيد من الخسائر في الأرواح والإصابات التي حدثت بين جموع المتظاهرين في عموم المحافظات العراقية.
وقال غوتيريش، في تصريح صحفي، "نأسف للعدد الكبير من القتلى" مشيرا إلى "تقرير أخير لبعثة الأمم المتحدة حول تصرف القوات العراقية خلال التظاهرات". من جهتها، ادانت الممثلة الخاصة للأمين العام في العراق جينين هينيس-بلاسخارت، أمس السبت، الاحداث الدموية التي رافقت التظاهرات العراقية.
وقالت بلاسخارت في بيان، "استجابة لموجة الاحتجاجات الأخيرة، نعرب عن عميق أسفنا وإدانتنا للمزيد من الخسائر في الأرواح والإصابات، وتستنكر بشدة تدمير الممتلكات العامة والخاصة"، معبرة عن "قلقها العميق إزاء محاولة كيانات مسلحة عرقلة استقرار العراق ووحدته والنيل من حق الناس في التجمع السلمي ومطالبهم المشروعة".
ونوهت بالقول "تحتل حماية أرواح البشر المقام الأول دائماً، ولا يمكن التسامح مع الكيانات المسلحة التي تخرب التظاهرات السلمية وتقوض مصداقية الحكومة وقدرتها على التصرف"، مشيرة الى ان "العراق قطع شوطاً طويلاً ولن يتحمل الانزلاق مرة أخرى إلى دائرة جديدة من العنف".
***********
رئاسة البرلمان تعقد اجتماعاً وتتخذ قرارات عديدة
بغداد – طريق الشعب
عقدت رئاسة مجلس النواب، أمس السبت، اجتماعا لبحث آخر تطورات التظاهرات التي تشهدها البلاد، واتخذ قرارات عدة بينها التأكيد على إيقاف عمل مجالس المحافظات.
وذكرت الرئاسة في بيان، انها "عقدت اجتماعا لبحث آخر تطورات التظاهرات التي تشهدها البلاد، واتخذت عدداً من القرارات من ضمنها التنفيذ الفوري لمقررات مجلس النواب والوزراء، ومطالبة رئاسة الجمهورية والحكومة بإرسال مشاريع القوانين المهمة بشكل عاجل، والتي تتضمن معالجات حقيقية لمطالب المتظاهرين".
وأشارت إلى "اتخاذ الإجراءات الاستثنائية من قبل مجلس القضاء الأعلى والجهات التنفيذية لمحاكمة المفسدين الذين أضروا بالمال العام ومؤسسات الدولة"، مؤكدة "المضي في الاستجوابات لبعض المسؤولين من الذين قدمت بحقهم طلبات استجواب إلى رئاسة المجلس".
ولفتت إلى "إيقاف عمل مجالس المحافظات والأقضية والنواحي والمجالس البلدية استنادا إلى أحكام المادة (4) من قانون المحافظات غير المنتظمة بإقليم رقم (21) لسنة 2008 المعدل، بطلب تقدمت به اللجنة القانونية مشفوعا بتواقيع أكثر من ثلث أعضاء مجلس النواب، وعملا بالمادة (20) من قانون المحافظات غير المنتظمة بإقليم، على ان يتم وفق الاجراءات القانونية الخاصة بذلك"، مؤكدة "مطالبة القائد العام للقوات المسلحة بتحديد أماكن للتظاهر، وأن تتحمل الجهات الأمنية مسؤولية حماية المتظاهرين السلميين كاملة وحماية الممتلكات العامة والخاصة، وضرورة التمييز بين المتظاهر صاحب المطالب الحقة وغيره".
وأشارت الرئاسة، إلى "استمرار مجلس النواب بأعماله لمتابعة تحقيق مطالب المتظاهرين، وتطبيق الإجراءات الحقيقية التي تلامس حاجات المواطنين وفق سقف زمني محدد و المضي في تشريع القوانين والإجراءات الإصلاحية التي ستصل من رئاسة الجمهورية والحكومة".
يّذكر أن البرلمان فشل يوم أمس في عقد جلسته التي كان من المقرر عقدها لمناقشة مطالب المتظاهرين والاحداث الدموية التي شهدها البلد، وذلك بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني.
***********
المحكمة الاتحادية: ندعم مطالب المحتجين ونشدد على عدم التعرض لهم
بغداد – طريق الشعب
اعلنت المحكمة الاتحادية العليا في العراق، عن دعمها مطالب المتظاهرين، في كافة المحافظات، مشددة على ضرورة عدم المساس بالمواطنين وهم يعبرون عن حقهم الدستوري.
وقال المتحدث الرسمي للمحكمة، اياس الساموك، في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "المحكمة الاتحادية العليا تؤكد دعمها المطالب الدستورية والقانونية للمتظاهرين، وتؤكد على حقهم الدستوري في الاحتجاج، وصون الحريات العامة بما فيها حق التعبير عن الرأي، وهي تشدد على عدم المساس بالمواطنين وهم يعبرون عن مطالبهم وفق السياقات الدستورية، وعدم التعرض للأملاك العامة والخاصة لأنها ملك الشعب".
ويأتي هذا البيان خلافاً لما تجاهله مجلس القضاء الأعلى في بيانه الأخير والذي تضمن عقوبات قانونية لبعض الحالات التي ترافق التظاهرات.
********
مرصد حقوقي: القمع ضد المحتجين ممنهج وطال العديد من الصحفيين
بغداد – طريق الشعب
حذر مركز حقوق لدعم حرية التعبير اللجوء، أمس الأول، من اللجوء لاستخدام القوة ضد متظاهرين سلميين وآخرها استخدام الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع في تظاهرات بغداد والذي أدى إلى اصابة العشرات، عادا تكرار هذه الاعتداءات أسلوبا ممنهجاً وخطة لقمع الاحتجاجات.
وسجل المركز "اصابة مراسل قناة السومرية الفضائية هشام وسيم بجروح بليغة اثر انفلاق قنبلة مسيلة للدموع في وجهه والاعتداء على مراسل قناة العراقية بالضرب من قبل المحتجين وطرده من ساحة التحرير بالإضافة إلى إصابة مراسل قناة التغيير محمد السامرائي بجروح وصحفيين اثنين يعملان في التلفزيون الألماني ZDF"، مضيفا أنه سجل "إصابة المصور حيدر علي والمنسق حسين علي كاظم اصيبوا بغاز مسيل الدموع لينسحب الفريق لاحقاً إلى مكان عملهم". وفيما اعرب المركز عن رفضه "قمع تظاهرات واحتجاجات المواطنين السلمية، من قبل منتسبي القوات الأمنية"، طالب "القادة الأمنيين بتوجيه عناصر الأمن بعدم التجاوز على المتظاهرين، كونهم يمارسون حقهم الدستوري في الاحتجاج السلمي على عدم توفير فرص عمل، واستشراء الفساد في مؤسسات الدولة واتخاذ قرارات عاجلة بحق أفراد الأمن لخرقهم الدستور والمحاولات المتكررة لتفريق المتظاهرين".
ودعا "القوات الأمنية والمتظاهرين الى الامتناع كلياً عن اللجوء الى العنف، لما له من انعكاس سلبي على الممتلكات العامة والخاصة".
**********
مفوضية حقوق الانسان تكشف ارقام الضحايا في عموم المحافظات
بغداد – طريق الشعب
أعلنت المفوضية العليا لحقوق الانسان، أمس، ارتفاع عدد شهداء التظاهرات الى 63 شهيداً، منذ تجدد التظاهرات امس الجمعة حتى السبت.
وأكدت المفوضية في بيان تلقته "طريق الشعب"، "ارتفاع عدد الشهداء من المتظاهرين الى (٦٣) شهيداً بمعدل، بغداد (١٠شهداء)، ميسان (١٤ شهيد)، ذي قار (١٥شهيد)، البصرة (٧شهداء)، المثنى (١ شهيد)، الديوانية، بابل (٤)"، مشيرة الى "ارتفاع عدد المصابين الى (٢٥٩٢) من المتظاهرين والقوات الامنية وعلى الشكل التالي، محافظة بغداد (١٧٩٤)، محافظة ذي قار (١٧٦)، محافظة واسط (١٠)، محافظة المثنى (١٥١)، محافظة البصرة (٣٠١)، محافظة الديوانية (١١٩) ، محافظة ميسان (١١٠)، محافظة كربلاء (٣٤٩)"، مبينة ان "اغلبهم غادرو المستشفيات بعد تلقيهم العلاج".
وقالت المفوضية، ان "عدد المعتقلين هم (٣) اشخاص بسبب قيامهم بحرق دور المواطنين في محافظة بابل"، لافتة إلى انه تم "حرق وإلحاق الأضرار بـ(٨٣) مبنى حكوميا ومقرات حزبية في محافظات الديوانية وميسان وواسط وذي قار والبصرة والمثنى وبابل وكربلاء".
الى ذلك، كشف مكتب حقوق الانسان في محافظة البصرة، عن تطورات جديدة في تظاهرات المحافظة، لافتا إلى إصابة المئات بالدهس والاختناق.
وذكر المكتب، في بيان له انه "ما زال يتابع عبر فرقه الراصدة ومع الناشطين لحركة الاحتجاج التي شارك فيها الآلاف من ابناء المحافظة من الجنسين ويشعر بالأسف والالم البالغ لسقوط ٧ من الشهداء ٥ من المدنيين أحدهم مجهول الهوية و٢ من العسكريين واصابة المئات حيث تجاوز العدد الـ٣٠٠ إصابة من اختناق ودهس".
وأشار إلى، "السلمية العالية التي تمتع بها المتظاهرون ودعمه ووقوفه مع مطالبهم الشرعية ويشعر بالأسف لمحاولات التعدي من البعض على عدد من رجال الامن والممتلكات العامة"، مطالبا "الجميع بالحفاظ على السلم المجتمعي والممتلكات العامة والخاصة".
***********
القضاء يمنع متهمين بالفساد من السفر

بغداد – طريق الشعب
قرر مجلس القضاء الاعلى، مؤخراً، القاء القبض على متهمين بقضايا فساد مالي واداري ومنعهم من السفر الى خارج البلاد.
وذكر المجلس في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، انه "على ضوء ما يجري من احداث وبعد المداولة الإلكترونية والاجتماع الطارئ بين رئيس مجلس القضاء الاعلى مع أعضاء مجلس القضاء الأعلى فقد توصل المجلس إلى الإيعاز إلى المحكمة المركزية لمكافحة الفساد باتخاذ الإجراءات الاستثنائية بإصدار مذكرات القبض بحق المتهمين الداخلة قضاياهم ضمن اختصاص المحكمة ومنع سفرهم والإيعاز إلى الجهات التنفيذية بذلك".
يُذكر أن القرار واجه انتقادات واسعة من قبل مواطنين اعتبروا أن هذا القرار جاء متأخراً بشكل كبير، ولولا الحراك الاحتجاجي لما صدر، مشككين في تنفيذه على ما اسموهم بحيتان الفساد المتنفذين، وبالالتزام بتطبيقه.
********


ص 2

بعد مقتل ثلاثة مسؤولين فيها .. ناحية أبي صيدا تستمر في حظر التجوال

بغداد – طريق الشعب
اكد مدير إعلام قيادة شرطة محافظة ديالى، العقيد نهاد المهداوي، أمس السبت، استمرار فرض حظر التجوال في ناحية ابي صيدا لليوم الثالث على التوالي.
وقال المهداوي في حديث صحفي تابعته "طريق الشعب"، إن "حظر التجوال ما يزال ساري المفعول في ناحية ابي صيدا لليوم الثالث على التوالي لدواعي امنية، وأن تعزيزات قتالية من الرد السريع وقوات الجيش انتشرت خلال الساعات الماضية في الازقة والاحياء والشوارع الرئيسة تفاديا لأي طارئ"، مشيراً إلى أن "الوضع العام في ابي صيدا مستقر وتحت السيطرة". وشهدت الناحية أخيرا ثلاث عمليات اغتيال لمسؤولين حكوميين، اربكت الوضع الأمني في ديالى، ما دعا الحكومة المحلية إلى إعلان حظر التجوال في الناحية.

**********

اضاءة ...

المطلوب حل الازمة ..
لا احتواؤها!

منذ شباط 2011 والمواطنون العراقيون يواصلون التعبير عن غضبهم واستنكارهم واحتجاجهم بهذه الوسيلة او تلك.
وفي كل مرة يخرجون فيها محتجين، يقابلون بالعنف المفرط والاستخدام الفظ للقوة بما فيها الرصاص الحي والقتل العمد، فيما اصبح اللجوء الى الغاز المسيل للدموع امراً مفروغاً منه، وبطريقة استخدام تتقصد احداث الإصابة والرماية بشكل مباشر على المواطنين المنتفضين. وهذا ما يكمن وراء العدد الكبير من الإصابات المميتة. والحصيلة هي قتل مع سبق الإصرار والتقصد، وهو ما لا تستطيع اية جهة انكاره والتنصل من مسؤوليته.
حصل هذا في عهد كل من الحكومات السابقة بلا استثناء وان تفاوتت درجة الشدة والقسوة، وهو يعكس موقفاً متبرما ورافضا لفكرة التظاهر والاحتجاج أصلا، رغم ادعاء البعض اليوم أنه يؤيد حق التظاهر الدستوري والسلمي ويحرص عليه.
وفي كل مرة تنطلق الابواق والجيوش الالكترونية ووعاظ السلاطين، يرددون كلمات وعبارات وجملا حفظها العراقيون ووعوا مراميها جيداً، مثل المندسين، البعثيين، أصحاب الاجندات الخاصة، المؤامرة وغير ذلك، والهدف من ذلك واحد ووحيد هو الالتفاف على مطالب المتظاهرين والعمل على احتوائها وتشويه مراميها.
وامام حالة الاستعصاء الراهنة تبرز الأسئلة الملحة التي يجري التهرب من الإجابة عليها:
- لماذا يخرج المواطن الى الشارع محتجاً؟
- من الذي أوصل الأوضاع في بلدنا الى ما هي عليه؟
- من يتحمل المسؤولية عما حصل؟
- ما مدى المسؤولية السياسية والأخلاقية والمعنوية عن القتل العمد المتكرر؟
- ما مسؤولية الداعمين للحكومات المتعاقبة منذ 2005، الداخليين والخارجيين، عن الكوارث والمآسي في بلدنا؟
واذا كان رئيس الوزراء يقر بأن المشكلة هي في اصل النظام، فلماذا هذا اللف والدوران والمراوغة؟ نعم، المشكلة في المنهج الخاطئ المتبع في إدارة الدولة وبنائها منذ التغيير سنة 2003. ويقينا ان المشكلة التي يعرفها رئيس الوزراء جيداً لا تحل بتخصيص (130) الف دينار كمكرمة، ولا بتخصيص درجات وظيفية، كانت الحكومة الى الامس القريب تقول بعدم توفرها ولا يمكن تأمين الموارد المالية لها. ثم سرعان ما سقطت الحجة تحت ضغط حركة الاحتجاج، فاذا بالمسؤولين يهرولون للإعلان عن فتح التعيينات في وزاراتهم، التي كانت مغلقة امام المواطن ومفتوحة فقط للمحسوبين والمقربين. ووصل الامر حد بيع وشراء المناصب العليا، وبضمنهم وزراء في الحكومة الحالية.
المشكلة تكمن في المنهج الخاطئ، وهذا هو أسّ الازمات التي تتفجر بين فترة وأخرى. هذا ما يختفي وراء الاحداث اليوم في العراق ولبنان، والعلاج لا يكون قطعاً باجراءات ترقيعية، رغم ان اقساما وفئات واسعة من المواطنين هي بأمس الحاجة الى القوت اليومي.
ان علاج الازمة في بلادنا سياسي في أساسه، وان أية محاولة للف والدوران على ذلك هو الحاق للمزيد من الأذى والضرر بشعبنا ودافع لسقوط المزيد من الشهداء والجرحى، ما قد يجعل الامور تنزلق الى ما لا تحمد عقباه.
لقد غدا واضحاً الآن ان نقطة البدء في المعالجة تتمثل في تشكيل حكومة جديدة بصلاحيات واسعة، والولوج الجدي الى طريق التغيير الجذري الذي يطول المنهج وإدارة الحكم والشخوص. فالازمة ليست مجرد ازمة حكومة، بل هي ازمة حكم، ولا بد من حلها وليس احتوائها وتدويرها، كما يحصل حتى الآن.


محمد عبد الرحمن


*************

تسع محافظات تستأنف احتجاجاتها
وعنف يوقع المئات بين شهيد وجريح
بغداد – طريق الشعب
جددت محافظات الوسط والجنوب، أمس الأول، احتجاجاتها الجماهيرية الغاضبة على الاوضاع السياسية والاقتصادية المتردية في البلاد، فيما شهدت سقوط اعداد من الشهداء والجرحى وحرق بنايات حكومية ومقرات احزاب واعلان حظر التجوال في بعضها، بعد أن فرضته الحكومات المحلية بتفويض حصلت عليه من رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، بينما جددت هذه المحافظات تظاهراتها يوم أمس بحضور جماهيري كبير.
ذي قار

نظم اهالي ذي قار، اعتصاماً مفتوحاً حتى تلبية المطالب، بعد أن شهدت المحافظة ليلة مليئة بالأحداث المدوية في الجمعة الماضية.
وبحسب مراسل "طريق الشعب"، باسم صاحب، إن عشرات الالاف من ابناء المحافظة، طالبوا بمحاسبة الفاسدين ووقف ما يجري من انفلات واضح واستهانة بمطالب الجماهير، فيما قام بعض العناصر بإضرام النار في أبنية المحافظة ومجلس المحافظة، ومؤسسة السجناء السياسيين، وأكثر من عشرة مقار لأحزاب سياسية، وحصلت حالة تصادم أدت الى مقتل 6 مواطنين واصابت ما يقارب 80 آخرين.

الديوانية والسماوة

وأعلنت الديوانية، أمس الأول الجمعة، فرض حظر التجوال بعد الاحتجاجات العارمة التي شهدتها المحافظة، فيما قررت تعطيل الدوام الرسمي ليوم غد الاحد.
وأهاب مجلس المحافظة بـ "أهالي الديوانية الالتزام بالتعليمات"، بينما أوضحت صور وفيديوهات، اضرام النيران داخل مقرات تابعة لأكثر من خمس جهات سياسية، مسجلة خلال ذلك سقوط شهيدين وعدد من الجرحى.
أما في السماوة، فقد توجه المتظاهرون صوب مبنى المحافظة، مرددين "سلمية .. سلمية" و "كلا للفساد"، مقابل الاطلاقات العشوائية الخطرة.
وذكر مراسلنا، عبد الحسين السماوي، أن المتظاهرين واجهوا الغازات المسيلة للدموع والرمي العشوائي الحي والمطاطي، ما دعا عشائر المثنى ان تصدر بيانا تشجب فيه هذه الممارسات الحكومية التي تقمع المحتجين، فيما أفاد مصدر أمني، لاحقاً، بفرض حظر التجوال الجزئي في مدينة السماوة مركز محافظة المثنى.

كربلاء والنجف

وفي غضون ذلك، أفاد مصدر امني في محافظة كربلاء، أمس السبت، بأن الحكومة المحلية في المحافظة قررت تمديد حظر التجوال الى اشعار آخر، بعد ما شهدته المحافظة من احتجاجات.
وقررت حكومة كربلاء، امس الأول الجمعة، إعلان حظر التجوال في المحافظة مؤقتا، بعد أن خرجت جموع غفيرة ليلة الجمعة الماضية محتجة على الفساد والفشل السياسي، منددة بالتبعية الخارجية، ومطالبة بالولاء إلى الوطن، معلنة البدء باعتصام مفتوح كبقية المدن التي اختار محتجوها هذا الخيار للضغط على الحكومة من اجل تلبية مطالبهم.
وفي النجف، انطلقت، أمس الأول الجمعة، تظاهرات كبيرة وتحولت إلى مسيرات حاشدة في شارع نجف – كوفة.
وأفاد مراسلنا في النجف، أحمد عباس، بأن المتظاهرين خرجوا باكرا في تظاهرة سلمية غاضبة، امتدت من ساحة ثورة العشرين الى شارع الجنسية حيث بناية المحافظة، وايضا في تظاهرة ثانية في مدينة الكوفة، مرددين هتافات طالبت بالعيش الكريم والقصاص من قتلة المتظاهرين.
وأشار إلى انهم قاموا بنصب خيم الاعتصام امام بناية المحافظة، وبمشاركة لافتة لكوادر النقابات والاتحادات والجمعيات ومنظمات المجتمع المدني والشباب والنساء وكبار السن.

احداث بابل

ولم تكن محافظة بابل بعيدة عن المشهد الاحتجاجي وما رافقه في الكثير من المحافظات.
ودخل عدد من المحتجين الى مبنى مجلس المحافظة، واضعين عليه لافتة كتب عليها "مغلق بأمر الشعب"، حيث خرجت جموع حاشدة تندد بالفساد وتطالب بالتغيير واستقالة الحكومة، فيما اعلن المحافظ كرار العبادي حظر التجوال، قامت قيادة شرطة بابل، أمس السبت، برفعه جزئيا وسط حذر شديد. في حين سجلت المحافظة وقوع العديد من الشهداء والجرحى.

تظاهرات واسط

وفرضت الأجهزة الأمنية في واسط، الجمعة، حظراً على التجوال في المحافظة حتى إشعار آخر.
خرج الالاف من المحتجين رافعين شعارات شبيهة بما رفعته جماهير المحافظات العراقية، مطالبين بالعدالة والقضاء على الفساد وتوفير الخدمات واعمار البلاد وصيانة الكرامة للمواطنين جميعا.
واكد محافظ واسط محمد المياحي، يوم أمس الاول، ان حرق المقار خلال التظاهرات نفذه ملثمون هدفهم تخريب التظاهرات والإساءة لسلميتها.
وحيا المياحي في بيان له "الشباب الواسطي الواعي الذين خرجوا مطالبين بحقوقهم بسلمية ووعي"، مبيناً انهم "سجلوا صورا بالتعبير عن الرأي، وفوتوا الفرصة لأثارة الشغب وحرف المسار الاحتجاجي عن طريقه".

اوضاع البصرة

في الاثناء، كشف مكتب المفوضية العليا لحقوق الانسان في البصرة، أمس الاول، عن حصيلة لأعداد الشهداء والجرحى في صفوف المتظاهرين والقوات الامنية، الذين سقطوا خلال تظاهرة الجمعة.
وأكد المكتب، في بيان له، على "سقوط سبعة من الشهداء وخمسة من المدنيين أحدهم مجهول الهوية واثنان ومن العسكريين، واصابة المئات حيث تجاوز العدد ال 300 إصابة من اختناق ودهس"، مؤكداً "السلمية العالية للمتظاهرين، ودعمه ووقوفه مع مطالبهم الشرعية".
وبحسب الأنباء، فأن عمليات اعتقال نفذتها جهات امنية، يوم أمس الأول، طالت ما لا يقل عن 25 مدنيا قرب مبنى الحكومة المحلية في محافظة البصرة كانوا متوجهين الى التظاهرة".

احداث دموية في ميسان

وشهدت مدينة العمارة مركز محافظة ميسان، امس الأول، اشتباكات عنيفة ادت الى مقتل واصابة العشرات من المدنيين وعناصر من الفصائل المسلحة وفقا لمصادر امنية.
وانطلقت في ميسان تظاهرات مطلبية حاشدة بالتزامن مع بقية التظاهرات، سرعان ما شهدت احداثا دموية جراء الاعتداء على المتظاهرين وتفاقم ردود الافعال لتؤدي الى مواجهات مسلحة عنيفة استمرت حتى فجر السبت.
واقدمت عناصر على حرق عدد من مقرات تابعة لأحزاب في المحافظة، فيما اعلنت قيادة العمليات المشتركة، انها ستتصدى لمن وصفتهم بـ"المخربين" الذين يحرقون الممتلكات العامة والخاصة.

************

نائب: العنف ضد المتظاهرين وتسويف المطالب
ستكون لهما نتائج خطرة
بغداد – طريق الشعب
اكد النائب عن تيار الحكمة عباس سروط، أمس السبت، ان استمرار التظاهرات او انتهاءها يرتبط بمدى جدية الحكومة بتلبية المطالب المشروعة، مشددا على ان سياسة التسويف والعنف سيكون له نتائج خطرة وعكسية.
وقال سروط في حديث صحفي تابعته "طريق الشعب"، ان "الشعب العراقي وطيلة السنوات السابقة عانى الكثير من النقص في الخدمات والبطالة وكانت الاجراءات الحكومية متلكئة كثيرا في تفعيل القطاع الخاص وتقديم ما يحتاجه المواطن"، مبينا ان "التظاهرات حق مكفول للمواطن دستوريا وعلى الحكومة الاستجابة للمطالب المشروعة".
واضاف سروط ان "القضاء على البطالة وتوفير فرص العمل وتنشيط الاستثمارات والمشاريع وتقديم الخدمات جميعها خطوات قد تؤدي الى تهدئة الشارع وانهاء التظاهرات"، لافتا الى ان "استمرار التظاهرات الشعبية يرتبط بمدى جدية الحكومة في تلبية ما وعدت به وما ستقدمه على ارض الواقع خاصة ان العراق بلد غني وفيه من الموارد الكثير".
ودعا سروط، الحكومة الى "اصدار قرارات سريعة وعملية لتلبية المطالب الجماهيرية بعيدا عن استخدام العنف
والعنف المضاد، على اعتبار ان الجماهير هائجة وتطالب بالحقوق والحل الوحيد هو تلبية تلك المطالب لان تسويفها سيكون له ردود افعال معاكسة وخطرة".

************

تشييع الشهيدين الرفيق حيدر القبطان
وابن الرفيق حسن الخزرجي
الحلة – طريق الشعب
شيعت جماهير بابل صبيحة امس السبت الشهيد البطل الرفيق حيدر عبد الكاظم العيفاري (حيدرالقبطان) الى مثواه الأخير في مقبرة السلام بمدينة النجف، وكان قد استشهد وهو يؤدي واجبه المقدس في اخلاء المختنقين بالغازات المسيلة للدموع في تظاهرات الجمعة بمدينة الحلة، مقدما بذلك درسا في التفاني والتضحية.
وكان الشهيد من الناشطين المعروفين بالجرأة والبسالة، ومن الحريصين على سلمية التظاهر. وقبل استشهاده بيوم واحد نشر بوستا على الفيس بوك، ضمّنه وصايا للمتظاهرين(ننشرها في اعلى الصفحة الاخيرة).
وشارك في التشييع الرفيق علي ابراهيم عضو اللجنة المركزية للحزب والرفيق شاكر عوض سكرتير المحلية، والعشرات من الرفاق في منظمة الحزب بمحافظة بابل. فيما كان اعضاء اللجنة المحلية بمحافظة النجف يتقدمهم سكرتيرها الرفيق كريم بلال في استقبال الجنازة والمشيعين، وشاركوا في توديع الشهيد الى مثواه الاخير.
وشيعت جماهير بابل ايضا، عصر امس، شهيدا بطلا آخر من ضحايا العنف الدموي ضد المنتفضين في الحلة، هو الشاب نوفل ابن الرفيق حسن الخزرجي الذي استشهد في اطلاق رصاص حي.


***********

مصدر: تكليف عبد الكريم خلف ناطقاً باسم رئيس الوزراء

بغداد – طريق الشعب
أفاد مصدر سياسي، أمس السبت، بتكليف اللواء الركن عبد الكريم خلف ناطقاً رسمياً باسم رئيس الوزراء عادل عبد المهدي.
ونقلت وكالات الأنباء، عن المصدر قوله، أنه "تم تكليف اللواء الركن عبد الكريم خلف ناطقاً رسمياً باسم القائد العام للقوات المسلحة رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي".

*************
مذكرة الى رئيس الجمهورية تطالبه بسحب الثقة من رئيس الوزراء

بغداد – طريق الشعب
قدم عدد من الشخصيات الوطنية والأكاديميين والكتاب والإعلاميين والفنانين والنشطاء، أمس السبت، مذكرة إلى رئيس الجمهورية، برهم صالح، في شأن تفعيل مواد الدستور لسحب الثقة عن رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي.
وذكر الموقعون على المذكرة التي تلقت "طريق الشعب"، نسخه منها، انه "نتابع بقلق بالغ تطور الاحداث في بلدنا، خاصة بعد التظاهرات الجماهيرية التي انطلقت في الأول من تشرين الأول الجاري، والقمع الشديد الذي تعرضت له وأدى الى سقوط إعداد كبيرة من الشهداء والجرحى من المتظاهرين السلميين والقوات الأمنية، وانطلاقا من الحرص على صون المسار الدستوري، وتجنيب بلدنا حالات التأزم والاستعصاء والاختناق المتكررة، وتفادي ما قد يكون اسوأ ويخرج بالأمور عن سياقاتها السلمية ويهدر دماء العراقيين، وإذ نشيد بموقفكم الرافض للعنف وندرك ان سيادتكم الضامن للدستور والحريص على صيانة سيادة العراق واستقراره وأمنه، نتوجه اليكم وندعوكم الى تفعيل المادة 61 / ب أولاً من الدستور العراقي والبدء بالإجراءات الدستورية لسحب الثقة من رئيس مجلس الوزراء".
وتابعت المذكرة، إن "من شأن المبادرة الى ذلك عدم تضييع المسؤولية السياسية عما حدث واطلاق عملية التداول السلمي الدستوري للسلطة، وفتح المجال رحبا امام تشكيل حكومة جديدة تعد مستلزمات اجراء انتخابات عامة مبكرة، وبدء السير على طريق إقامة دولة المواطنة والقانون و المؤسسات والعدالة، دولة الأمن والاستقرار والحياة الكريمة".
ووقع على المذكرة كل من "زهير كاظم عبود، مؤيد عبد الستار، عقيل الناصري
طالب عبد الامير )كاتب واعلامي(، خليل عبد العزيز، حامد شريف الحمداني )باحث(، سلام قاسم )اعلامي(،
د. رياض البلداوي، كريم عباس الزكي (اعلامي(، علي الراعي (ناشط مدني)،عبد الهادي الراوي (مخرج سينمائي)، الدكتور حسين الاعرجي، مي شوقي (فنانة مسرحية)، جاسم المطير (كاتب)، ياسين النصير (ناقد وكاتب)، عامر ياسين خضير (ناشط مدني)، سانيا سالم عيسى (ناشطة مدنية)، د. صادق اطيمش )استاذ جامعي متقاعد. كاتب وناشر(، حميد الخاقاني )كاتب وأكاديمي) محمد مجيد شطب (استاذ لغة المانية ومترجم وكاتب)، مثنى صلاح الدين (أحصائي وناشط مدني وفي مجال حقوق الإنسان)، نعيم الشذر، جميل نصيف التكريتي (استاذ الأدب المقارن والنقد الادبي) جاني كساب، عباس الكاظم (فنان تشكيلي)، الكاتب الروائي شاكر الانباري، الفنان الموسيقي طالب غالي، هاشم مطر (كاتب وناقد ادبي)، الدكتور وليد الحيالي (اقتصادي) د . محمد الحسوني".

 


***************
رفيقنا الشهيد حيدر القبطان .. وداعا

بقلوب يعتصرها الألم ننعى رفيقنا الشاب حيدر القبطان، ابن مدينة الحلة بمحافظة بابل، الذي استشهد مختنقا بالغاز المسيل للدموع اثناء مشاركته في التظاهرة التي انطلقت في المدينة يوم أمس الجمعة 25 تشرين الاول 2019.
كان الشهيد قد دعا عبر صفحته في موقع فيسبوك إلى المشاركة السلمية في التظاهرات، وكتب قبل يوم من استشهاده نصائح للمتظاهرين شدد فيها على السلمية وتجنب العنف والعنف المضاد.
وكان شهيدنا واحدا من كوادر حزبنا الفتيّة الواعدة في محافظة بابل، ومن الشباب النشطاء المخلصين المؤمنين بمشروع الحزب الوطني والديمقراطي، الساعي إلى التغيير وبناء دولة مدنية تقوم على اسس العدالة الاجتماعية.
لقد ارتقى رفيقنا حيدر القبطان شهيدا، الى جانب العشرات من شهداء شعبنا الآخرين الذين تساموا مثله خلال انتفاضة شعبنا المستمرة من اجل الحقوق المشروعة المهدورة، والمنتصرة للحق والعدل والحرية والديمقراطية والتقدم، ضد الطائفية السياسية ومنهج المحاصصة ومنظومة الفساد.
مجدا للشهيد المقدام حيدر القبطان،
الذكر العطر والدائم له،
والصبر والسلوان لذويه ورفاقه واصدقائه.

المكتب السياسي
للحزب الشيوعي العراقي
26/10/2019

*******************


ص3
المرجعية الدينية : هيئة قضائية للتحقيق في قتل المتظاهرين

بغداد-طريق الشعب
قال ممثل المرجعية الدينية في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة ان التقرير المنشور عن نتائج التحقيق فيما شهدته التظاهرات مؤخراً، من اعمال قتل للمتظاهرين، لم يكشف عن جميع الحقائق. واضاف الكربلائي، ان "التقرير لم يحقق الهدف المرتقب منه، ولم يوضح للرأي العام السبب وراء أراقه الدماء وتخريب الممتلكات"، مشددا على تشكيل هيئة قضائية مستقلة لمتابعة هذا الموضوع وإعلام الجمهور بنتائج تحقيقها بكل مهنية وشفافية. ودعا الكربلائي، المتظاهرين والقوات الامنية الى الالتزام التام بسلمية التظاهرات وعدم السماح بانجرارها الى استخدام العنف وأعمال الشغب والتخريب.
00000000000000000000000000000000000

التعليم تمدد فترة التقديم على القبول الموازي حتى الغد

بغداد-طريق الشعب
أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، امس السبت، عن تمديد التقديم على القبول الموازي لغاية يوم الاثنين المقبل.
وذكرت الوزارة في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، انه "تم تمديد التقديم على قناة التعليم الصباحي الخاص الموازي في عدد من الكليات في الجامعات العراقية الى غاية يوم الاثنين المقبل، من اجل إتاحة الفرصة للطلبة الراغبين في التقديم".
وأضافت أنه "بخصوص استمارة التقديم لطلبة الدور الثالث فسينتهي التقديم عليها، يوم الاثنين المقبل مع نهاية الدوام الرسمي".
000000000000000000000000000000000000000

الصحة: اجتماع خاص لمناقشة خطة اسعاف المتظاهرين
بغداد-طريق الشعب
عقدت وزارة الصحة، امس السبت، اجتماعاً يخص خلية الأزمة لمناقشة خطة إسعاف المتظاهرين، ومناقشة استعدادات الوزارة لتقديم الخدمات الطبية لهم، فيما قدمت تفصيلا شاملا بخصوص قدراتها وكوادرها وجهوزيتها لهذا الأمر في الوقت الذي تشهد فيه محافظات العراق احتجاجات عارمة سجلت اصابات عديدة بين المحتجين وعناصر الأمن.
اجتماع وزاري

وذكرت وزارة الصحة ، في بيان تلقت "طريق الشعب"، نسخة منه، إن "وكيلا وزارة الصحة الإداري هاني موسى بدر والفني حازم الجميلي، عقدا اجتماعاً مع أعضاء خلية الازمة في الوزارة، بحضور مدير عام دائرة مدينة الطب، ومديري دائرتي صحة بغداد الكرخ والرصافة، بالإضافة الى مدير عام دائرة الأمور الفنية، ومدير عام دائرة التفتيش، ومدير عام الشركة العامة لتسويق الأدوية والمستلزمات الطبية، ومدير عام دائرة الطب العدلي، ومدير مركز العمليات وطب الطوارئ، ومدير قسم الاعلام والتوعية الصحية في الوزارة، وجرى خلال الاجتماع مناقشة الاستعدادات والجهود التي تبذلها ملاكات الوزارة، في تقديم الخدمات الطبية والصحية والعلاجية للمواطنين بشكل عام، والمصابين والجرحى من المتظاهرين، والقوات الأمنية بشكل خاص".
استعراض مفصل

وأوضح البيان، أن "مدير مركز العمليات وطب الطوارئ في الوزارة، قدم، استعراضا مفصلا عن الخطة الخاصة بالجهد الذي يقوم به مركز الإسعاف الفوري، من ناحية نقل واخلاء الجرحى والمصابين من الأماكن المختلفة من المتظاهرين والقوات الأمنية، إلى صالات الطوارئ في مستشفيات بغداد والمحافظات، وطريقة توزيعها"، منوهاً إلى "مدير عام دائرة مدينة الطب ودائرة صحة بغداد الكرخ والرصافة استعرضا الخطط الخاصة بدوائرهم، واستعداداتهم لاستقبال هذه الحالات، وآلية التنسيق بين صالات الطوارئ في المستشفيات وسيارات الإسعاف".

توفير الأدوية

واشار البيان الى أن "مدير عام الشركة العامة لتسويق الادوية والمستلزمات الطبية، عرج على خطة واستعداد الشركة لهذه الظروف"، لافتاً الى "جهوزية مخازن الشركة لرفد وتجهيز المستشفيات بالوجبات التعزيزية من الادوية والمستلزمات الطبية إن تطلّب الأمر".
وأكد الوكيل الإداري للوزارة على "ضرورة التركيز على تصنيف الاصابات حسب التصنيفات العلمية للإصابة ونوعها من أجل دقة الاحصائيات" مشيداً "بالجهود التي تبذل من قبل ملاكات الوزارة، ومؤسساتها الصحية بكافة صنوفها الطبية والصحية والإدارية".
ودعا "المواطنين الى التعاون التام مع ملاكاتها لأجل تقديم افضل الخدمات الصحية للجميع".
0000000000000000000000000000000000000000000000000000000

الداخلية : حق التظاهر السلمي كفله الدستور
بغداد – طريق الشعب
أصدرت وزارة الداخلية العراقية، أمس السبت، بياناً بشأن الأحداث التي رافقت التظاهرات في بغداد وعدد من المحافظات، أمس الأول الجمعة، والتي أدت الى استشهاد عدد كبير من المواطنين فضلاً عن جرح المئات.
وأكدت الوزارة في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، على "حق التظاهر السلمي الذي كفله الدستور العراقي والقوانين العراقية النافذة، بما يؤمن حفظ أرواح المواطنين وعدم الاعتداء على الممتلكات العامة والخاصة"، معلنة الموقف العام لمجمل الأحداث التي رافقت تظاهرات بغداد وبقية المحافظات، كاشفةً، عن تعرض بعض منتسبيها الى الاعتداء بالحجارة ووسائل اخرى، حسب قولها.
وأشادت الوزارة بالدور الكبير الذي قامت به القوات الأمنية، والتي التزمت بقواعد الاشتباك ومبادئ حقوق الإنسان بالتعامل السلمي من دون استخدام أية قوة مفرطة اتجاههم وعدم حمل الأسلحة النارية مطلقاً، وكذلك بدور المتظاهرين السلميين الذين كانوا يحيون القوات الأمنية ويتعاونون معهم بكل ودية ومحبة.
وعزت الوزارة سقوط عدد من الشهداء والجرحى إلى "الصدامات التي حدثت مع حمايات المؤسسات ومقرات القوى السياسية وسجلت حالات اعتداء على مقرات بعض الاحزاب السياسية، داعية المتظاهرين الى عدم الاعتداء على المؤسسات العامة متوعدة المخالف بعقوبات قاسية"، على وفق البيان.
..............................................................................

الدفاع المدني تصدر مجموعة من الوصايا والارشادات للمتظاهرين
بغداد-طريق الشعب
اصدرت مديرية الدفاع المدني، امس الاول، مجموعة من الوصايا والارشادات للمتظاهرين.
وشددت المديرية في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، على "ضرورة الحفاظ على سلمية التظاهرات لضمان عدم وقوع اصابات خطرة بين المتظاهرين"، ناصحةً المتظاهرين بالابتعاد عن حرق الاطارات قرب الابنية الحكومية وغير الحكومية فضلا عن أنها ظاهرة غير حضارية وتولد حرائق كبرى في الابنية، وتجنب التدافع.
ووجهت المديرية، المتظاهرين بالتوجه الى أقرب عجلة اطفاء أو دفاع مدني في حال تعرض أي شخص الى الاصابة، لتقديم الإسعافات الأولية له. ومراجعة فرق الانعاش الخاصة بالدفاع المدني والمنتشرة في بغداد والمحافظات.
ودعا البيان، المواطنين الى الاتصال بهاتف سيطرة الدفاع المدني (115) المجاني للتعامل مع حوادث الحريق والانقاذ بالسرعة الممكنة من اجل الحفاظ على الارواح البشرية والممتلكات المادية، فسح المجال وعدم التعرض الى عجلات الإطفاء والانقاذ للقيام بواجباتها.
وأهابت بالمواطنين الحفاظ على الاملاك العامة والخاصة والبنى التحتية كونها ملك الجميع.
..............................................................
وزير النفط يؤكد عدم حاجة المواطنين الى خزن المشتقات النفطية
بغداد-طريق الشعب
قال وزير النفط ثامر الغضبان، امس الاول، ان "وزارته حريصة على الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، لافتا الى وجود انسيابية عالية في جميع المنافذ التوزيعية.
وأوضح الغضبان في بيان تلقت "طريق الشعب"، نسخة منه، عقب اجتماع ترأسه في مقر شركة توزيع المنتجات النفطية في منطقة الدورة يوم امس الاول، إن "قيادة القطاع النفطي حرصت على المتابعة الميدانية من خلال تفقد المنافذ التوزيعية والتعرف على حاجات المواطنين ، فضلاً عن الاطلاع على أداء المحطات والعاملين فيها، إضافة الى تشكيل غرفة العمليات اليومية لمتابعة حركة المنتج من المصدر الى المواطن".
واضاف الغضبان، أن "على الرغم من ارتفاع نسبة التجهيز والاستهلاك من البنزين وغاز الطبخ الى معدلات عالية مقارنة بالأيام الاعتيادية بسبب هاجس الازمات عند بعض المواطنين، لكن ذلك لم يشكل تراجعاً في الخدمات او نقصاً ما من قبلنا، بل عملت الوزارة على ضخ المزيد من المشتقات النفطية الى جميع المنافذ التوزيعية من اجل تطمين المواطنين بعدم الحاجة للجوء الى التخزين والاحتكار".
...................................................................

هيئة الكمارك تعلن اعادة تصدير ارساليات حديد تسليح وسيراميك فاشلة
بغداد-طريق الشعب
أعلنت الهيئة العامة للكمارك، امس السبت، ان مركز كمرك المنذرية الحدودي، امس السبت، إعادة اصدار إرساليات شيش تسليح وسيراميك فشلت في الفحوصات والجودة التي يجريها الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية.
وقالت الهيئة في بيان تلقته "طريق الشعب"، نسخة منه، إنها "اتخذت الاجراءات القانونية بحق الإرساليات المخالفة وفق قانون الكمارك النافذ رقم 23 لسنة 1984 المعدل".
وأضاف البيان أن "الهيئة تقوم بإجراءات مشددة في كافة مراكزها للحد من دخول المواد والسلع المخالفة لضوابط وتعليمات الاستيراد والتي تمس حياة المواطنين".
.............................................................
وزير التعليم العالي: الامن الوطني هو من طلب اخلاء الاقسام الداخلية
بغداد-طريق الشعب
قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي قصي السهيل، يوم الخميس الماضي، أن جهاز الأمن الوطني طلب إخلاء الأقسام الداخلية من أجل الحفاظ على سلامة الطلبة رغم تأمين جميع الأقسام.
وذكر السهيل في بيان تلقت "طريق الشعب"، نسخه منه أن "أمر إخلاء الاقسام الداخلية من الطلبة لم يصدر منه شخصياً ولا من قبل الوزارة، وانما جاء بناءً على طلب جهاز الامن الوطني ومن قبل مديريات الاقسام الداخلية ومسؤولي ومشرفي تلك الاقسام".
وأضاف أن القرار يأتي "من اجل الحفاظ على سلامة الطلبة، علما ان الاقسام ودور سكن الطلبة مؤمنة بالكامل ولا يوجد اي خطر عليها" .
.......................................................
جمعية حرية الصحافة: اعتداء على صحفيين في كربلاء بحضور قائد الشرطة
دانت جمعية حرية الصحافة في العراق، امس السبت، الاعتداء على صحفيين اثنين في محافظة كربلاء.
ونقلت الجمعية في بيان تلقته "طريق الشعب"، عن ممثلها في كربلاء، إنه "اثناء تغطيتهم للتظاهرات التي انطلقت أمام مبنى محافظة كربلاء قامت مجموعة من القوات المسلحة وبحضور قائد الشرطة بالاعتداء لفظيا على كل من الزملاء المصورين بلال أمين ومصور الوكالة الفرنسية الزميل سلمان الياسري ثم اعتدوا عليهم بالضرب المبرح ومنعهم من التغطية".
وأضاف أن "القوة قامت باحتجازهم لفترة وأطلقوا سراحهم بعد تدخل مجموعة من الاعلاميين". وعبّرت الجمعية، عن "استنكارها تجاهل الحكومة العراقية للقوانين الكافلة لحرية التعبير واعتداءاتها المستمرة على الصحفيين والاعلاميين"، مبينة "أنها تسجل انتهاكات يومية تطول الصحفيين في جميع المحافظات العراقية التي تشهد تظاهرات منذ الأول من شهر تشرين الأول ولغاية الآن".
وأكدت "انها بصدد اعداد تقرير شامل عن هذه الانتهاكات، لرفعه إلى المنظمات الدولية لمطالبتها بالتدخل والضغط لحماية الصحفيين وحرية التعبير في العراق بعد ان عجزت من مناشدة الحكومة العراقية المستمرة بانتهاك جميع الحقوق والمعايير الديمقراطية في التعامل مع الاعلام".
000000000000000000000000000000000000000000000000
اكد ان سياسة البلاد الخارجية مبنية على أسس الاحترام المتبادل
وزير الخارجية يحذر من اضطرابات المنطقة وخطورتها على العراق
بغداد-طريق الشعب
اعتبر وزير الخارجية ، محمد علي الحكيم، امس السبت، أن أي حراك عسكري في منطقة الشرق الأوسط سيشكل تهديدا لأمن العراق على وجه الخصوص، مشيرا الى أن ما تعانيه البلاد العربية حاليا ستجرنا الى ويلات نحن في غنى عنها.
تحديات كبيرة

وقال الحكيم في بيـان تلقت "طريق الشعب"، نسخة منه، على هامش القائه كلمة العراق نيابة عن رئيس الجمهوريّة في مُؤتمَر حركة عدم الانحياز الدورة 18، "لاتزال أمامنا تحديات كبيرة في خِضَم الوضع المتأزم، والتطوّرات المُتلاحِقة وفي بيئة إقليميّة ودولية محتدِمة بالاضطرابات والأخطار، وما يشهده مُحِيطنا الإقليمي من تفاعل وأزمات دوليّة قد تنذِر بحُرُوب إذا لم نحسِن إدارتها، وقد تنعكس حينئذ إلى خطر مُواجَهة تجرّ على بلداننا الويلات".
سياسة خارجية ثابتة

وأضاف، أن "العراق يؤكد أن سياسته الخارجية مبنية على مبادئ دستورية ثابتة تحرص على إقامة علاقات متينة بين الدول كافة قائمة على أسس الاحترام المتبادَل، وعدم التدخل في الشؤُون الداخلية لها، ورفض التدخّل في الشأن العراقي، وتوطيد أواصر التعاون، وتوثيق عوامل الاستقرار مع مُحِيطنا الإقليميّ والدولي".

التصادم مرفوض

وأفصح بالقول: إن "أمن العراق يعَد مرتكَزاً لأمن المنطقة، وإننا نرى أن أي تصادم في منطقة الشرق الأوسط سيُعرِّض أمن العراق الى التهديد، لذا فإنّ العراق سيعمل على بذل قصارى جهده من أجل فتح باب الحوار البنّاء والمباشر، ونبذ العنف".

الالتزام بمبادئ حركة عدم الانحياز

ودعا إلى أهمية "الالتزام بالمبادئ التي قامت عليها حركة عدم الانحياز والتي مثّلت منظومة عمل مُهمّة تُرشِّد مواقف الدول الأعضاء، إنّ إيماننا بمبادئ حركتنا مكّن دولنا من العمل وفق أسس مُشترَكة، وفي مُقدّمتها السعي للنأي بنفسها عن الاصطفافات الدوليّة، والابتعاد عن سياسة التكتلات، والمحاور، والصراعات”.

مواقف ثابتة
واختتم كلمته بتجديد الإعراب عن "“مواقف العراق الثابتة حيال ما تعانيه بعض دول المنطقة، ومنها فلسطين المحتلة، يُؤكّد العراق موقفه الدائم والثابت الداعم للشعب الفلسطينيّ في نضاله، ومقاومته الاحتلال الإسرائيليّ وسياسته الاستيطانيّة، بما يضمن حقه في تقرير مصيره، ونيل حقوقه المشروعة وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف".


ص4
مصر تطالب بإيقاف العدوان على شمالي سوريا

باكو – وكالات
أكد وزير الخارجية سامح شكري، أمس السبت، على أن تعرض سوريا الى اعتداء جديد على أراضيها، واحتلال لشمالها، يعد انتهاكا للقانون الدولي والمبادئ التي تأسست عليها حركة عدم الانحياز. وطالب شكري، في بيان ألقاه، في القمة الثامنة عشرة لرؤساء الدول والحكومات الأعضاء في حركة عدم الانحياز المنعقدة في باكو عاصمة جمهورية أذربيجان، تحت عنوان "التمسُك بمبادئ باندونج لضمان استجابة مشتركة ملائمة لتحديات العالم المعاصر،" بـ"وقف فوري لهذا العدوان وانسحاب القوات المعتدية"، مشددا على "ضرورة البدء في العملية السياسية لتنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2254". وتطرق وزير الخارجية كذلك إلى "ما تشهده منطقة الشرق الأوسط في المرحلة الراهنة من تحديات"، مشيراً إلى أن "أخطرها تلك التي تستهدف مفهوم الدولة الوطنية".
.................................................

قادة الاتحاد الأوروبي يتفقون على تأجيل البريكست

لندن – وكالات
قال وزير خارجية لاتفيا إدغار رينكيفيدج، أمس، إن قادة الاتحاد الأوروبي يعتزمون تأجيل خروج بريطانيا من بريكست بعد الموعد النهائي في 31 تشرين الأول لكنهم لم يتفقوا بعد على المهلة الجديدة.
وذكر رينكيفيدج في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي، انه "هناك اتفاقاً بالإجماع على أننا بحاجة إلى تمديد مناقشة بريكست، وهناك نقاش كبير حول ما هو أفضل موعد نهائي".
وتوقع أن "يتخذ سفراء الاتحاد الأوروبي قرارا بحلول يوم الاثنين أو الثلاثاء المقبلين وأنه لا يرى حاجة لعقد قمة طارئة للاتحاد الأوروبي لمناقشة القضية".
...........................................................

نصر الله يرفض استقالة الحكومة
الاحتجاجات في لبنان تدخل يومها الحادي عشر.. والجيش يفتح طرقاً اغلقها المتظاهرون
متابعة "طريق الشعب"
دخلت الاحتجاجات في لبنان يومها الحادي عشر، وكانت انطلقت منددة بتدهور الاوضاع الاقتصادية والمعيشية للمواطنين. وفيما أكد المحتجون رفضهم التفاوض مع اي قوى سياسية حاكمة تحت شعار "كلهم يعني كلهم" الذي لم يستثن احداً، عبروا عن سخطهم على الخطاب الذي ذكر فيه الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، أن احتجاجاتهم لم تعد عفوية وان هنالك ايدٍ خفية تقف وراءها، مؤكدا عدم رغبته في حل الحكومة في الوقت الحالي.
نصر الله يتهم

وحذر نصر الله، في خطاب له، تابعته "طريق الشعب"، من حرب أهلية بسبب التظاهرات التي انتشرت عبر مختلف مناطق البلاد، معبرا عن رفض حزبه إسقاط الحكومة أو إجراء انتخابات نيابية مبكرة.
وقال نصر الله، اننا "لا نقبل بإسقاط الرئيس، ولا نقبل بالدعوة إلى استقالة الحكومة، كما لا نقبل بإجراء انتخابات نيابية مبكرة"، متهماً جماعات لم يسمها بالتحريض على الاحتجاجات".
وبيّن أن "الحراك الاحتجاجي لم يعد حركة شعبية عفوية بل حالة تقودها أحزاب معينة وتجمعات معلوم من وراءها، وثمة أموال طائلة تنفق في ساحات الاحتجاج"، مشيداً بما حققه الحراك الشعبي من مطالب تجسدت في "إصلاحات اقتصادية غير مسبوقة"، ولكنه دعا إلى أن "يبحث لبنان عن حلول تمضي بالبلاد قدما".
وأضاف، "لا تصدقوا ما تقوله السفارات ووسائل الإعلام الخليجي، وأخشى أن يكون ثمة من يريد تأجيج التوترات لتصل لبنان إلى الحرب الأهلية".

"أنا ممول الثورة"

وفي المقابل، رد المتظاهرون في لبنان على تصريحات الامين العام لحزب الله وانتشرت فيديوهات للبنانيين حملت عنوان "أنا ممول الثورة".
وجاءت هذه الفيديوهات كإشارة للطبيعة العفوية للحراك الذي تشهده لبنان، وللتأكيد على عدم وقوف جهات خارجية وراء تحرك المواطنين.
وتواصلت التظاهرات الجمعة والسبت في بيروت وعدة مناطق لبنانية أخرى، وتدفق المعتصمون في طرابلس إلى ساحة عبد الحميد كرامي، حيث يصر المتظاهرون على البقاء في الساحة إلى ما بعد منتصف الليل وفق ما ذكرت "الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام".
"سبت الساحات"

في الأثناء، أعاد الجيش اللبناني، أمس، فتح عدد من الطرق التي اغلقها المتظاهرون، في إطار الاحتجاجات التي تجتاح لبنان منذ 10 أيام.
واشارت وسائل اعلامية من بيروت بأنه تمت إعادة فتح طريق الشيفروليه جنوبي بيروت، منوهة إلى أن كافة الطرق في صيدا جنوبي البلاد لا تزال مقفلة، في وقت يتواصل الاعتصام في ساحة إيليا بالمدينة.
ويواصل المتظاهرون إغلاق الأوتوستراد الساحلي عند محلة جل الديب والزق بجبل لبنان. وبحسب غرفة التحكم المروري، فإن طرقات أخرى مقطوعة في جبل لبنان والمتن الشمالي والنبطية وجونية.
ودعت مجموعة "لحقي"، الجمعة الماضية، الى المشاركة في تظاهرة "سبت الساحات" في كل لبنان، ، مشددة على ضرورة اجبار السلطة على التجاوب وتصعيد ضغط الشارع.
وتابع بيان المجموعة: "نعلن اليوم أن السبت (أمس) هو يوم سبت الساحات وندعو إلى تظاهرات ضخمة في جميع المناطق تحت عنوان سبت الساحات، فلنتظاهر رفضا لأكاذيب السلطة ومحاولات التفافها الدائمة على انتفاضتنا الشعبية لإسقاط حكومة قوى النظام الحاكم".
يُذكر أن الرئيس اللبناني ميشال عون كان قد دعا المتظاهرين يوم الخميس الماضي إلى اختيار ممثلين عنهم ليلتقي معهم في "حوار بناء". لكن خطابه لم يلق آذاناً صاغية في الشارع، فيما أعلن رئيس الحكومة سعد الحريري خطة إصلاح تضمنت خفضاً بنسبة النصف لرواتب المسؤولين، وتقديمات ووعود بإصدار قانون لاستعادة الأموال المنهوبة، وغيرها، رفضها الشارع أيضا.
......................................................

العفو الدولية: انقرة خدعت اللاجئين السوريين ورحّلتهم قسراً
انقرة-وكالات
وجهت منظمتا العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش، أمس الأول، أصابع الاتهام إلى أنقرة منددتين بالأساليب التي اتبعتها مع اللاجئين السوريين بهدف ترحليهم قسرا إلى بلادهم التي مزقتها الحرب، وذلك خلال الأشهر التي سبقت إطلاق عمليتها العسكرية في شمال شرق سوريا. وذكرت المنظمتان أن عناصر من الشرطة التركية قاموا بخداع اللاجئين كي يوقعوا وثائق "كتبت باللغة التركية" تفيد بأنهم يريدون العودة "طوعا"، متهمة "أنقرة بأنها رحلت سوريين قسرا إلى بلدهم عن طريق استخدام خدع ووثائق مضللة خلال الأشهر التي سبقت إطلاق عمليتها العسكرية في شمال شرقي سوريا.
وأوضحت المنظمتان في بيانين منفصلين، بأن تركيا اجبرت سوريين على توقيع وثائق تفيد بأنهم يريدون العودة "طوعا" إلى سوريا، وذلك عبر "الخداع أو الإكراه".
وقالت منظمة العفو إن عناصر من الشرطة التركية ضللوا سوريين بالقول لهم إن توقيع الوثيقة، المكتوبة باللغة التركية التي لا يمكن لكثيرين قراءتها، يعني أنهم يعربون عن رغبتهم بالبقاء في تركيا أو لتأكيد "استلامهم بطانية".
وقالت الباحثة المعنية بحقوق اللاجئين والمهاجرين في منظمة العفو آنا شيا، إن "عمليات العودة لا تعد حتى الآن آمنة وطوعية". وأضافت "ملايين اللاجئين الآخرين من سوريا عرضة الآن للخطر"، داعية إلى "وضع حد لإعادة الأشخاص قسرا".
وذكرت المنظمة أنها وثقت "20 حالة تم التحقق منها"، لكنها رجحت أن يكون العدد "بالمئات خلال الأشهر القليلة الماضية".
من جانبها، قالت هيومن رايتس ووتش أنها جمعت شهادات 14 سوريا أكدوا أنهم رحلوا بين كانون الثاني وأيلول إلى محافظة إدلب.
وتقول تركيا إن هدفها إقامة "منطقة آمنة" سينتقل إليها جزء مما مجموعه 3.6 مليون لاجئ سوري استضافتهم منذ بداية الصراع في 2011. وكان الرئيس رجب طيب أردوغان قد شدد في تصريحات سابقة على الطابع الطوعي لعمليات العودة.
وقالت مصادر دبلوماسية إن "مزاعم عمليات العودة القسرية أو التضليل ليست صحيحة". وأضافت أن "أحدا لم يجبر على توقيع أي وثيقة، هذا غير وارد". موضحة أن "تركيا تريد أن يعود اللاجئون إلى سوريا بطريقة طوعية وآمنة وتحفظ كرامتهم".
........................................................................

تظاهرات تعم الجزائر
عشية انتهاء مهلة الترشيح
الجزائر -وكالات
شارك آلاف الجزائريين، أمس الأول، في تظاهرات حاشدة رفضا لإجراء الانتخابات الرئاسية، حيث امتلأت شوارع العاصمة بالمحتجين في الجمعة 36 من الحراك ضد النظام. وتأتي تلك التظاهرات عشية انتهاء المهلة المحددة للترشح للاستحقاق الرئاسي المقرر في نهاية هذا العام.
وبحسب وكالات الأنباء، امتلأت شوارع العاصمة الجزائرية بالمحتجين في تظاهرات حاشدة رفضا لإجراء الانتخابات الرئاسية المقررة في 12 كانون الأول المقبل، عشية انتهاء أجل تقديم الترشحات.
وقال نائب رئيس الرابطة الجزائرية لحقوق الإنسان سعيد صالحي، أن حركة الاحتجاج "تتعزز أكثر فأكثر مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية" مضيفا أن "عملية لي الأذرع" بدأت مع السلطة التي تريد إنهاء الأزمة في 12 كانون الأول بانتخاب رئيس جديد، فيما حركة الاحتجاج ترفض أن ينظم رموز النظام الاقتراع الرئاسي.
واستبدل المحتجون الجمعة هدفهم المعتاد ضد قائد الجيش، بالرئيس عبد القادر بن صالح إثر تصريحات أدلى بها مؤخرا خلال لقائه مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في سوتشي.
وقلل بن صالح، في وقت سابق، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الروسية، من أهمية حركة الاحتجاج، فيما خاطب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، قائلا إنه "يحرص على طمأنته بأن الوضع تحت السيطرة في الجزائر"، ما أثار غضبا في وسائل التواصل الاجتماعي.
وشهدت مدن جزائرية أخرى الجمعة تجمعات كبيرة بلا حوادث، بحسب شهادات وفيديوهات نشرت على شبكات التواصل الاجتماعي.
وطالب المحتجون أيضا بالإفراج عن "مائة سجين رأي" من متظاهرين وناشطين وصحافيين تم توقيفهم منذ حزيران لوقائع لها صلة بالاحتجاج.
..........................................................................

تعهدات ووعود الرئيس اليميني المتطرف لم تنفع
تشيلي .. مئات الآلاف يشاركون في الاضراب والاحتجاج
رشيد غويلب
استمرت واتسعت الاحتجاجات التي اندلعت في تشيلي قبل أكثر من أسبوع. وعلى الرغم من وعود رئيس الجمهورية وإعلانه خططا فضفاضة للإصلاح الحكومي، اشترك مئات الآلاف في العاصمة سانتياغو في إضراب عام يومي الأربعاء والخميس الفائتين، في سياق الحركة الاحتجاجية المتعاظمة التي كانت موجهة أصلاً ضد الزيادة في أسعار النقل المحلي، ثم تحولت الى حركة جماهيرية في جميع أنحاء البلاد، من أجل استعادة "النظام العام"، وضد سياسات التقشف الحكومية. فأعلن الرئيس بينيرا رداً على ذلك حالة الطوارئ في العاصمة، وأنزل الجيش الى الشوارع لأول مرة منذ سنوات الديكتاتورية الفاشية بزعامة أوغستو بينوشيه، وصار يواجه المحتجين الآن 20 ألف جندي.
واعلنت السلطات عن مقتل 18 متظاهراً، منهم خمسة سقطوا نتيجة لإصابات مباشرة بالأسلحة النارية والهراوات. وأفاد معهد حقوق الإنسان بعد ظهر يوم الخميس الفائت بإلقاء القبض على 2668 متظاهراً وإصابة 584 آخرين، منهم قرابة 245 أصيبوا بأعيرة نارية. وأعلنت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ورئيسة تشيلي السابقة ميشيل باشيليت أنها ستعقد اجتماعا للجنة المراقبة التابعة للأمم المتحدة.
وكان المحتجون والعاملون في جميع أنحاء البلاد قد لبوا الدعوة إلى إضراب عام، التي أطلقها أكثر من 20 نقابة وحركة اجتماعية يومي الأربعاء والخميس الفائتين، وانخرطوا في 54 تظاهرة. وقال أحد المحتجين: "هذه الإصلاحات (الحكومية) مزحة، إنها ليست سوى قطرة في محيط، سنستمر في التظاهر حتى استقالة بينيرا وحكومته".
وجاء في بيان القيادة الوطنية لاكبر اتحاد نقابي عمالي في البلاد: "إن الإضراب الوطني العام هو أقوى أداة بأيدينا كعمال، للدفاع عن مصالحنا وللنضال من أجل المزيد من الحقوق". وبالإضافة إلى ذلك، تمت دعوة أعضاء النقابات لتنظيم اجتماعات ومجالس لمناقشة المطالب المحلية والوطنية. وأعلن الحزب الشيوعي التشيلي أنه سيقيم دعوى لدى المحكمة الدستورية ضد "اهمال ثوابت دولة القانون وما ترتب على ذلك من عواقب وخيمة على المجتمع والديمقراطية".
وشارك أكثر من مليون من العاملين يومي الاربعاء والخميس في الاضراب عن العمل، للمطالبة بإنهاء حالة الطوارئ وسحب الجيش من الشوارع. وفي المساء حدثت اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الجيش في العاصمة سانتياغو دي تشيلي. وفيما تم في جنوب البلاد إغلاق العديد من الطرق السريعة.
وعلى الرغم من إعلانات الإصلاح الحكومية، تواصل الحكومة اعتماد القمع. ويوم الأحد، قال الرئيس بينيرا أن تشيلي كانت في "حرب". وقد فرض حظر تجوال جديد في العاصمة يومي الاربعاء والخميس، واعلنت الحكومة عن خطط لإنزال المزيد من القوات النظامية والاحتياط. وبالمقابل أعلن عن المزيد من الاحتجاجات في الايام المقبلة.
في هذه الاثناء أصبح الحد الأدنى لمطالب الحركة الاحتجاجية تغيير النموذج الاقتصادي في تشيلي، التي تعتبر "دولة رائدة" في تطبيق الليبرالية الجديدة. وتضمنت دعوة النقابات إلى الإضراب العام، المطالبة بسحب جميع مشاريع القوانين "التي تنتهك الحقوق الاجتماعية والاقتصادية والثقافية للشعب التشيلي". بالإضافة إلى المطالبة بتشكيل جمعية تأسيسية، "تفتح الباب لنموذج جديد للتنمية الوطنية من أجل إنهاء النموذج الليبرالي الجديد غير العادل والافتراسي".
ومن المعروف ان الدستور النافذ في البلاد موروث من عهد دكتاتورية بينوشيه.
لكن الحكومة غير مستعدة للتفاعل الإيجابي مع مطالب المحتجين. صحيح ان رئيس الجمهورية أعلن ليلة الثلاثاء عن سلسلة من "الإصلاحات" الاقتصادية والسياسية لإرضائهم، لكنه في الوقت نفسه هاجم المحتجين مرة أخرى ووصفهم بـ"المجرمين". وفي اليوم التالي حول شتائمه الى أفعال ووسع نطاق حظر التجوال ليشمل مناطق أخرى في البلاد. وقال ربارا فيغيروا، رئيس أكبر اتحاد نقابي في البلاد لصحيفة الموندو الإسبانية اليومية:" حتى الآن لم يستطع الرئيس بينيرا سوى تعميق الاستقطاب في البلاد وتصعيده. واليوم يواجه المراهقون الذين يحملون البنادق مواطنيهم في الشوارع".
----------------------------------------------------------------------------------------------------------------


ص5
حرية التعبير .. في خطر!
للمرة الثانية بعد تظاهرات الأول من تشرين الأول 2019؛ تجري وتتكرر أساليب القمع وتكميم الافواه، ليس ضد المتظاهرين وحقوقهم المشروعة وحدهم؛ وانما على حرية التعبير واستهداف الصحفيين والإعلاميين عموماً واصابة أربعة منهم في تظاهرات الـ 25 منه، والاعتداء على القنوات الفضائية، الى جانب غلق جميع وسائل التواصل (الانترنت) بهدف اغتيال الحقائق التي يعيشها الشارع العراقي من أزمات وتظاهرات وأوضاع امنية بالغة القلق والحذر والتمادي في بسط نفوذ بعيد عن العدالة والسلام بوصفه من اهم الواجبات التي يمكن ان تتولى امر أجهزة الدولة كافة.
ان هذه الأساليب القمعية، ليس بوسعها ايقاف او خنق حرية الرأي التي ندعو ونناضل من اجلها في عراق ننشد ان يكون مدنياً ديمقراطياً آمنا ومستقلاً.. بل ان هذا التوجه من شأنه ان يتيح الفرصة للإشاعة بالانتشار سلباً ومن ثم توسيع العزلة بين الدولة والشعب.
ح. ي
************
الأفرو آسيوي

حميد حسن جعفر
الأفرو آسيوي، ذاك المجند في اللا حرب،
أو ذاك العامل الزراعي في حقول الشاي السريلانكية
أو الذي يأخذ شكل آرثر رامبو وهو يعمل وسط خلايا النحل في سهول اليمن السعيد،
نصف عار يمسك بيدي، قد أغيب عنه عند حدوث انقلاب في الكاميرون، أو وأنا اتابع انفجارات مرقد عبد الله بن علي، أو اتحقق من حالة اغتيال زعيم عربي،
قد يتعقبنا أحد الطالبانيين، لم نكن نشكل تجاوزا على استقلال دولة ما،
ننام ليلنا نهارا، لنبتعد كثيرا عن مقاتلي --الخمير الحمر --أو عن البلجيكي الذي يقاتل تحت لواء ابو حفصة الشامي،
الافروآسيوي كان ذا شعر مجعد، مغرما بالرز الفيتنامي، بطيلسانه البرتقالي يعبر مضائق و قنوات، عندما أقفرت هيروشيما من أهلها لم تكن التي حملته تسعة أشهر قد توحمت باحتلال امريكا اللاتينية،
أو أن يتعلم جنابي اللغة الانكليزية، كي أقرأ راوية --اطفال منتصف الليل --لسلمان رشدي،
الافروآسيوي لم يعد يتذكر تماثيل بوذا،
لم يعد غير مهتم بالنساء، بل أراه يستقبلهن بخشوع كأنه في معبد ما، بات يشجع الآخرين على مناهضة الطغيان، ويدعو الى أشياء اسمها الثورات، وما زال يتذكر مغامرا اسمه تروتسكي ،
كم من المسافات ما بينك ومكسيكو ستي؟ لكي تحضر مراسيم ما سيحدث!
مرات أجده ذاك الصديق الذي يتابعني عند حلول العتمة حصرا،
يعتمر قبعة مصارع ثيران، ومن خلفه العشرات من الانتفاضات،
يدخل قمصاني التي على الجدار، ليخرج منها كالملسوع،
غير تارك من ورائه سوى دارتنا المشتركة ذات الطبقات العديدة،
دارة تشبه ليلا مضاء بجنوب آسيوي،
أقصى افريقية يخرج من رأس الرجاء الصالح مع شيء من البلل الذي يصيب قذاله، وليتوقف المد عند قدمي امرأة على شكل بخار، يطلع من جسده الذي كأنه الصحراء العربية، يرضع ثدي ناقة فقدت حوارها، أو يتابع نجما يطلع من الشرق،
***********
ضد النسيان...
الفصل الاخير
من رواية أسعد اللامي

بدا مظهره كجذع شجرة عملاقة، فشلت الريح في جعلها تنحني ولو قليلا، هكذا كان بوجهه المبتسم وديعا وهادئاً وأنيقا، أناقة جيل الستينات، لم يتخل عن ربطة العنق وجاكيتات السبورت البسيطة والانيقة.
هكذا هو أسعد اللامي مذ عرفته، وكان ذلك بناءً على هاتف من الصديق الطبيب والاديب حيدر عبد المحسن، بعد وصولي عيادته قدمه لي، وهكذا وبكل بساطة منذ ذلك التاريخ أصبحنا اصدقاء، في تلك المناسبة التي يعود تاريخها الى العام 2006، وضعنا يومها اللبنة الاولى والخطوط العامة لاصدار مجلة أدبية تعنى بفن السرد حصرا، يومها تم الاتفاق بيننا وبسهولة على أن يكون اسمها " إمضاء " ووفقنا فيما بعد في اصدارها... والتي كان لها ثقلها وتميزها في الساحة الثقافية والادبية السردية منها حصرا.
في الجلسة التأبينية التي اقامها الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق للراحل الكبير.. كلفت في ادارتها كم حاولت التهرب من هذه المهمة التي أعدها شاقة إذ كيف يمكن أن تؤبن صديقا يشبهك في كل شيء. افتتحت الجلسة معرجا على أحد الافلام الامريكية الشهيرة نسيت عنوان الفيلم لكني اتذكره جيدا، الفيلم يتحدث عن عائلة متجانسة ومتألفة جدا ومتصالحة مع نفسها والعالم الذي حولها وسعيدة جدا، حتى اللحظة التي يموت فيها الأب.. ومنذ اليوم الاول لموته يجد الاب نفسه في بيته، ويحضر مراسيم دفنه ويعود مع العائدين ويدخل بيته وهو يتألم على نفسه وعلى زوجته التي تبكيه وكذلك اولاده يقول لنا الفيلم أن جسده غادر لكن روحه بقيت في البيت. الأب الميت يرى كل شيء لكن لا أحد يراه، يسمع كل شيء، لكن لاأحد يسمعه، كان في كل يوم يطوف في البيت ويرى ويسمع بكاء عائلته عليه، لكن وبفعل المحبة الكبيرة وحدها، تتمكن الزوجة من اكتشاف روح زوجها في البيت، وتستمر احداث الفيلم الذي لا أريد أن أسهب فيه، لكن ماأريد أن اخلص اليه هي المحبة التي بفعلها أنه موجود في القاعة حيث كنا نقيم جلسة التأبين وقلت: أنا متأكد انكم وبفعل المحبة تستطيعون اكتشاف روح اسعد اللامي وهو بكامل اناقته وابتسامته يجلس في اخر القاعة.. وقلت: أنا شخصيا اراه الان وهو يشيرلي بإشارات يريد مني كتمان سر وجوده في آخر القاعة وأسمعه يطلب مني نقل رسالته الاخيرة، بأنه استطاع أن يكتب الفصل الاخير من روايته الاخيرة ولكن على سرير بائس في مستشفى بائس، الفصل الاخير من الرواية يقول: بقدر ماكان صعبا ومملا ومريرا ويحتوي على الكثير من الغموض والقسوة، كانت كتابته سهلة، ولقد استخدم في كتابته تقننيات خاصة وكلمات خاصة لم يستخدمها من قبل في أي عمل من اعماله، وقلت: أنه يتمنى للحضور اياما سعيدة وبعيدة عن تفاصيل الفصل الاخير من روايته الاخيرة. وقال بالحرف الواحد، أنا جئت لاسمع كلماتكم، لكنه بقي يردد ماقاله د. حيدر عبد المحسن في مقطوعته التي تبدأ بكلمة ياحسافة وتنتهي بذات الكلمة:
ياحسافة.. تركناك تسبح في دمك.. وكنا نقول مطمئنين:
سيأتيك الشفاء قبل حينه.. لماذا لم يبعد أحد منا عنك يد الموت.. وأنت في رأسك اكثر من الف قصة وقصة تكتبها بقلبك
مات أسعد اللامي! علينا أن نكف عن الكتابة علْنا، نكف عن القول
نصفق الراح بالراح ونظل نصفقها ونصفقها و.....

محمد علوان جبر
*********


قصة قصيرة
سلطة الفراغ

باقر جاسم محمد
"كيف لي أن أخرج من هذه الورطة؟"
كانت السيارات قد أحاطت بسيارتي من كل جانب.
"ماذا يحدث، ولِمَ الطريقُ غير سالك؟"
بدأ بعض السائقين يتذمر، وفي الوقت نفسه شرع بعضهم بإطلاق أصوات الزمور عسى أن يلحظ القائمون على انسيابية السير انسداد الطريق فيجدوا حلاً للمشكلة. أطفأت المحرك ونزلت من السيارة. كانت الشمس الحارقة والغبار يجعلان التنفس صعباً. رفعت يدي اليمنى فوق عيني عسى أن أتمكن من رؤية ما يحدث هناك في المقدمة. قال صاحب السيارة التي تقف خلف سيارتي. "لا تتعب نفسك. الأمر لا يجدي." كان كهلاً نحيلاً يضع نظارات خمنت أنها للسياقة. قلت: "أريد أن أعرف ما يجري هناك؟" قال الرجل: "لن تستطيع." قال سائق السيارة التي تقف أمام سيارتي: "لا أدري لِمَ اخترت هذا الطريق." ثم أخذ يعبث بمسبحة زهرية اللون. قلت: "لا بد لأحد أن يستطلع الأمر؛ وإلا سنبقى عالقين إلى أجل غير معلوم." ولما لم يتحرك أحد، أقفلت سيارتي، ثم شرعت بالتحرك نحو مقدمة رتل السيارات حيث تكمن المشكلة. سرت حوالي سبع دقائق وسط الشمس اللافحة والغبار والضجيج والعبارات الساخرة التي يطلقها السائقون والمارة. ولم أتمكن من الوصول قريباً من مقدمة الرتل إلا بعد جهد ومشقة. كان الجميع يتكلمون، ولا أحد يصغي. فجأة صرخ رجل في سيارة تحمل ثلاث نسوة في الحوض الخلفي، وكانت إحداهن تئن بصوت مسموع: "زوجتي في حالة طلق، يا ناس!" ثم أضاف في لهجة توسل، "أسألكم بالله أن تفسحوا لي الطريق!" نظر رجل في الخمسين من عمره إلى الرجل وإلى النسوة المرتبكات، ثم شرع بقراءة سورة الفاتحة. نظرت في وجه الرجل الخمسيني باستغراب، فقال: "أنا أقرأ سورة الفاتحة للحامل ولما في بطنها." قلت: "لِمَ؟" سيموتان لا محالة." غامت الدنيا في عينيَّ. ولما لم أكن طويل القامة على نحو كافٍ، فقد وقفت على الطرف الأمامي من الحذاء فاستطعت أن ألمح شخصين بملابس الشرطة المحلية وهما يحاولان توضيح الأمر. كان أحدهما قصيراً ضئيل الجسم وفي الثلاثينيات من عمره، أما الثاني فهو ضخم الجسم ويكاد يبلغ المترين طولاً وهو مقتبل الشباب. التبس الأمر علي، فما علاقة الشرطة المحلية بضابط المرور؟ ثم رأيت أحد الشرطيين يشير إلى كابينة ضابط المرور وهو يقول: "لقد نقلت آراءكم إلى السيد الضابط قبل لحظة، وهو يقول لكم إن لديه تعليمات بخصوص السير، وهو ينفذها بدقة، فلا تقلقوا." عاد الرجل الذي توشك زوجته أن تضع حملها إلى الصراخ: "حرام عليكم. أنتم تقتلون زوجتي وابني." في اللحظة ذاتها تحول أنين المرأة الحامل إلى صراخ مكتوم. لم يصغ إليهما أحد. قال شاب أسمر يقف على يسار الشرطي: "وما هي هذه التعليمات؟" قال الشرطي الثاني: "لا يحق لأحد أن يطرح أسئلة تستهين بحكمة السيد الضابط أو تثير الشك حول صلاحياته!"
لم أتمالك نفسي فتساءلت: "ولكن ألا يحق لنا أن نعرف ما يجري لنا؟" قال الشرطي الأول: "انتبه لنفسك! فسؤالك هذا هو مما يثير الفرقة بين الناس." عقَّبَ شيخ معمم بالقول: "قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من أراد أن يفرق أمر هذه الأمة فاضربوا عنقه كائناً من يكون." لم أعد أستطيع التحمل، اندفعت إلى الأمام حتى صرت أمام الشرطيين، وبلمح البصر دفعت الشرطي ضئيل الحجم الذي يحول بيننا وكابينة الضابط؛ بسرعة فتحت بابها، فإذا هي كابينة فارغة إلا من طاولة صغيرة وكرسي متهالك. وحين أدرت بصري شمالاً ويميناً، تيقنتُ أنْ لا أحدَ في الكابينة. وما أن التفت أروم الخروج، حتى رأيت الشرطي الضخم يسد علي باب الكابينة، وعيناه تقدحان شرراً. قال: "ماذا ستخبر الناس المتجمهرين في الخارج؟".
**************
"طاقية الوهم" قصص ضد الإرهاب والتطرف
رحمن خضير عباس
عن دار لارسا للطباعة والنشر، صدرت مجموعة قصصية للكاتب العراقي المغترب عبد جعفر، تحت عنوان (طاقية الوهم). وهي المجموعة الرابعة في مساره القصصي. وقد تضمنت أيضا بعض القصص القصيرة جدا، فضلا عن مسرحية من فصل واحد.
معظم القصص تلعب على حبال الوهم، في محاولتها البحث عن الحقائق التي تشظت وتشوهت، في عملية تشبه ألعاب السيرك، حيث يظل ابطال قصصه معلقين على حبال الخطر والمجازفة والوهم. وكأنهم يعيشون أحلام اليقظة، فالأحداث تسير في نسق متشابه، ما بين الأفعال الحقيقية التي يمارسها هؤلاء البشر، وما بين الوهم المُتَخيْل الذي يكتنف هذه الأفعال والأحداث، حتى يكتشف القارئ أنه أمام صور فنتازية، يمتزج فيها الواقع بالمُتَخيل ، والحقيقة بالوهم . هذا ما ظهر في قصة "متحف الحياة"، التي تجعل السياق السردي يسير على مستويين:
المُمكن وغير الممكن، مما يجعل هذه المجموعة، وكأنها تسعى للبحث عن أجوبة مناسبة لأسئلة حادة. إنّها الحيرة التي تجعل الأسئلة ترفرف في الفراغ:
أين كنعان؟ كيف انتهى أبو الصفو؟ ماذا يبحث المسافر؟ لماذا لجأ الحامد إلى المشاكسة؟
وغيرها من الأسئلة التي تتقافز بين ثنايا النصوص. غير أن المغترب يحتل البطولة في أغلب القصص. المغترب الذي يحمل أزماته أو فشله أو ثقافته أو جنونه. ذلك الإنسان الذي قذفته ظروف قاهرة، في مجتمع جديد كان – ربما -يحلم به، ولكنه حينما عاش فيه لم يستطع أن يهضمه، فبقي معلقا في وهمه.
المغترب الذي فشل في أنْ يندمج أو يتأقلم مع معطيات الحياة في المهجر، فلبس طاقية وهمه، وظل أسير ماضيه، وكأنه يطارد خارطة الذاكرة، فلا يجد فيها سوى الصور المضببة للعنف والقهر. ومع ذلك بقي متمسكا بهذه الخارطة التي جعلته في حالة انفصام الشخصية.
قصة (الغريق) تتحدث عن مغترب اسمه (شوقي) يعود إلى مدينته البصرة. ولكنه يغرق في شط العرب. ورغم أن القصة لم تكترث للحادث ولم تتناول سبب الغرق. الا انها تحدثت عن حياة شوقي في طفولته وصباه، ومدى القحط والفاقة التي تعرض لها من خلال تخلي والده عن العائلة.
ثم يتناول الاعتقال والتعسف الذي تعرض له شوقي الذي أراد أن يحقق كينونته، من خلال الحرية في التعبير والحرية في الموقف. كما تحدثت القصة عن منفاه حيث كان يتلظى من الغربة. وحالما أتيحت له فرصة العودة إلى الوطن، حتى غرق في مياهه. وكأن القصة تريد أن تعبّر عن ذلك الاتحاد الأبدي بين المهاجر وبين الوطن، من خلال ذوبان جسده في قاع النهر.
لقد كانت قصة الغريق ذات تقنية قصصية جميلة، حيث تبدأ من ذروة الحدث، ثم تحاول الكشف عن مقدماته.
أمّا قصة (القطار الهابط) فتحكي عن قطار العمر، الذي يذهب نازلا حتى النهايات الوشيكة أو المتوقعة. وهو يعلن عن مغادرة محطاته في عتمة الليل. هل هي محطات القطار أم محطات العمر؟
فهذا المغتربٌ القادم من أوربا الذي يزور بلدا عربيا، ويلتقي بالمسافرة الجميلة التي شاركته ذات المقصورة، كانت تحسده على عيشه في أوروبا، لأنها تعتقد أنّ أوربا واحة للثراء والسعادة، ولكنه كان يسخر من اعتقادها، فيحدثها عن حجم المعاناة التي يكابدها المهاجر في العمل المضني، من أجل لقمة العيش. وكيف أنّ طبيعة الحياة في الغرب، اجبرته على فناء شبابه في العمل اليومي، الذي لا يلائم كفاءته. وها هوَ يعود سائحا، يحمل حقائب الحنين، ويراقب محطات القطار المتسارع.
كل من المغترب والمسافرة يتمنيان أنْ يتبادلا المواقع. هي تحلم بالغرب وحيويته، وهو يحلم بالشرق وسكونيته. وحينما يتجاذبان أطراف الحديث، يشعر بإعجاب خفي بجمالها وحيويتها. ولكنها تبادله إعجابا مختلفا:
"أنت تذكرني بأبي ، صوته وهدوئه وملامحه"
وها هو يسقط ما بين سحر الجمال وبين حاجز السن. لذلك يهرب إلى خيالاته في لحظة متوترة ما بين النوم واليقظة:
"الهواء يرفعه ويدفعه ،استقبلته لطيفة بقميص ابيض شفاف ،احتضن جسدها وغرق في تقبيل تموّجاته"
ولكن فتاة المقصورة تقطع عليه أحلامه، محتجة على أن شخيره قد أزعجها.
تهبط المسافرة وتضيع في الزحام، أما هو فيبقى في شرنقة همومه ، يحسب صفير القطار في محطات مجهولة.
في (رحلة البحث عن كنعان). غياب كنعان وعدم تواصله يقلق صديقيه. فيحاولان البحث عنه في شقته الكائنة في الضواحي القصية لمدينة لندن. وبعد أنْ يبذلا جهدا كبيرا في الوصول هناك. كانت شقته مغلقة والعمارة شبه خاوية. متى المرأة الشقراء التي فتحت باب العمارة ذابت في العتمة وكأنّها شبح. وحينما تسللا إلى الطابق الذي يسكن فيه كنعان وجدا الشقة مُقفلة، ولا حياة فيها. مما جعل هادي يشك في وجود كنعان، ويوجه إلى صديقه سؤالا ينطوي على تهمة الوهم:
"هل أنت متأكد أنّ لديك صديقا اسمه كنعان ؟"
لقد حاول الكاتب أن يضخ في قصته شيئا من الغموض والرمزية. فكنعان حكاية ملفّقة، لا وجود لها. إنه الإنسان المهاجر الذي يتوحد وينطوي عن حركة الحياة، ليتحول إلى حضور وهمي. ولعل الكاتب أراد أن يؤكد مسألة الغياب الذي يطرأ على المغتربين، ويجعلهم معتكفين على هموم الوطن الذي أضحى بعيدا، والواقع الذي لم يقدّم لهم البديل.
في قصة (صورة داعش) يحاول الكاتب أن يصور الأهوال التي تعرض لها الإيزيديون العراقيون من قبل قطعان داعش. وما حلّ ببطل القصة أبو الصفو الذي تعرض إلى الموت ذبحا. ولكنه بقي يؤكد خلوده حيث أنهم تمكنوا من جسده الهرم. ولكن روحه انتصرت على قسوتهم ووحشيتهم.
هذه القصة تروي بشكل فني الكارثة التي طالت شرائح كبيرة من المجتمع العراقي، من قبل الفكر الإرهابي السلفي المتمثل بداعش ، والذي اكتسح الحياة واراد أن يغتالها. حيث يموت وهو يبتسم ساخرا من ضعف اعدائه الذين لا يحتملون من يختلف معهم في الرأي والمذهب والسلوك. ومع أنهم اغتالوا جسده بصورة مرعبة ووحشية؛ ولكن روحه بقيت حية طليقة، تعلن انتصارها على أعداء الإنسانية:" ومد جسده باسترخاء، واضعا رأسه تجاه جبل سنجار، موقنا أنّ الأشباح السوداء لن تقوى على دخولها"
وفي الوقت الذي تدين هذه القصة التطرف السلفي، فانه في قصة أخرى يدين التسلط الذي يمارسه بعض رجال الدين، والذين يقومون بابتزاز الضحايا واستغلالهم. فالأم وابنتها الشابة تستجيران برجل دين لإرجاع طفلتهما المختطفة. ولكنه يستغل سذاجة المرأتين واعتقادهما بموقعه الديني، من أجل إشباع رغباته الجنسية، واستغلالهما جنسيا.
القصتان تنتصران للطبقات المستضعفة والمهمشة. تلك الطبقات التي وجدت نفسها تحت رحمة إرهاب واستغلال وقتل وخطف. ومع ان الكاتب قد انتزع بعض قصصه من الواقع العراقي البائس، ومن بعض الوقائع التي تفشت؛ ولكنه أعاد صياغتها بشكلها الفني، فقدمها إلى القارئ وهي تتماهى مع الوقائع وتنأى عنها، مما أسبغ عليها الكثير من التأثيرات الفنية حتى تكون أعمق في دلالاتها ورمزيتها.
يتجلى الوهم بشكل واضح في سلوكيات (الحامد) وهو مغترب أيضا، ومشاكساته لمدينة لندن التي يعيش فيها، وذلك من خلال ارتدائه الملابس الشتوية الثقيلة في أوج حرارة الصيف. حيث يصعد الحافلة متأبطا مظلته، والثقيل من ملابسه. بحجة استفزاز المدينة وأهلها. ولكن الشابة اللندنية الجميلة التي ترتدي البكيني تسخر من غرابة ملابسه.
مما أثار سخرية جميع ركاب الحافلة. وحينما ينزل من الحافلة وسط استغراب الآخرين، يحاول استفزاز شرطي المرور الذي يقف في الشمس الحارقة، ويشكو إليه أيضا من شدة البرد. مما يوهم الشرطي بأنه مجرد مجنون، ويستمر الحامد حتى يدخل الكنيسة، ويدخل في حوار عن البرد مع راعي الكنيسة الذي يعامله بذات الاستغراب، ليقنعه بالإيمان والتقوى، لعلهما يشيعان الدفء المفقود في جسده !.
هل كان الحامد مشاكسا للمدينة كما يظهر من خلال عنوان القصة بسبب الجنون، أم أنّ الحامد في كامل قوته العقلية، ولكنه يعبر عن احتجاجه على مدينة لندن؟
لم نستطع أن نلتقط من سياق القصة إجابة شافية. ولكن سياق النص وسلوك الحامد يعبر عن حالة اللا اندماج الذي يميّز بعض المغتربين، والذين يعتكفون على مزاجية مخالفة لما هو سائد ومقبول في هذه المدينة.
انها الغربة المسوّرة بالاعتكاف على النفس، ورفض التغيير الطارئ حتى وإنْ كان على مستوى الانسجام مع روح الطقس. فهذا الرجل وسلوكه الغريب، ما هو الا كناية عن بعض المغتربين، الذين يعيشون في الغرب ولكنهم لا ينتمون إليه.
وهكذا يدخلنا الكاتب عبد جعفر في أجواء المهجر، من خلال هذه العيّنات التي اختارها بعناية لمهاجرين لفظتهم بلدانُهم، فعاشوا في الغرب ولكنهم لم يتأقلموا، وتحولوا إلى شرائح اجتماعية على هامش الحياة. وعلى الرغم شراسة المغزى العام الذي تحاول قصص عبد جعفر الوصول اليه. الا انها كُتبت بأسلوب كوميدي ساخر.
*************
لماذا؟

لماذا تفرض دوائر البريد اجوراً باهظة على الكتب والصحف والمجلات التي ترسل الى خارج وداخل العراق؟ لقد كان هناك دعم للمطبوعات المرسلة بريدياً بهدف دعم ونشر وتداول المطبوعات وتوزيعها على نطاق واسع، اما الآن فتتجاوز مبالغ الدفع مالياً اضعاف اثمان هذه المطبوعات.. فلماذا يتم هذا الاجراء؟
**************
قراءة
عمق الرؤية والرؤيا في (ارباض)
علوان السلمان
النص الشعري تجاوز المألوف بصوره التي ينسجها المنتج (الشاعر) بترجمة انفعالاته الداخلية لتحقيق فعل الكتابة الذي هو (نوع من ممارسة الحرية) على حد تعبير سارتر..
و(أرباض) التي مفردها (ربض) و(رابض) و(مربوض) والتي تعني (المكان الذي تتم فيه الاقامة). بوحداتها الشعرية التي نسجتها انامل المنتج (الشاعر) مقداد مسعود مبنى ومعنى.. واسهمت دار ضفاف في نشرها وانتشارها /2018.. كونها نصوصا تسعى الى ترسيخ شعرية اللفظ.. وعمق الرؤية والرؤيا عبر جملة حالمة متجاوزة لواقعها (بانزياح معيار اللغة).. بتوظيف لغة مكتنزة بطاقة توليدية مع اعتماد سردية شعرية تسمو باللغة وتنقلها من حيزها الواقعي المتداول الى حيزها التخييلي عبر مغامرة يخوض غمارها منتج (شاعر) قلق يسعى الى خلق تجربة تسهم في توهج النص المتكئ على جزئيات الصور.. فضلا عن انها نصوص مفتوحة تطغى عليها السردية الحكائية مع تلاشي الحدود الفنية وسقوط المركزيات)...
( ذات اغماضة.. مر بي آنذاك.. مظلتي شعلة خضراء كثيفة الزرقة والثمرات.. هل تلاقينا بعد مسافتين من الازرق ؟ هناك من يحرس الطريق من الهوام.. يليه من يتحكم بجهد الخريطة وجهات المسافات.. ستتملص قدماي منه ومن سواه.. وهكذا هكذا من مسافة القدمين الى الاجنحة.. الشاعر يكشف عن نص يعكس فعالية تسعى الى الانفتاح على السرديات الحكائية والتشكيل باعتماد عنصر الحداثة في ايصال رسالته التي تحاكي النص وتضفي عليه ابعادا جمالية وتأملية..اضافة الى انه يدخل سايكولوجية التواصل الشعري بوصفها(خطابا غنيا بالدلالة)..لتحقيق الامتاع والاقناع في نصه الجامع ما بين الموقف الشعري والاتجاه النفسي من خلال توظيفه اللفظة الشعرية ذات الدلالة الجمالية.. التعبيرية التي تلامس الذاكرة المشحونة بفضائها التأملي.. اضافة الى دلالتها الرامزة التي تسهم في الارتقاء بالنص وتعميق دلالاته...
(غفوت في غبش الارباض..رأيت عزيزا كفخته الذلة.يؤذن فينا على جسر سوق المغايز (أريد أن أتقدم الى قدري. يذبحني هذا التأخير)ثم رايته يعتلي ساعة سورين. يوقفها. يهبط.. يسعى يعبر جسر مقام علي.. يطير ويحط على ظهر أسد بابل ينادي المارة (أريد قدري. يذبحني..).. فالشاعر في خطابه الاستعاري يمازج بين الخطاب الصوري والخطاب الذهني لخلق موقف فكري بقدرة لغوية ورؤية شعرية متصلة بطبيعة تكوينه الذهني والعاطفي وهو يحاول الانفتاح على عوالم مكانية وزمانية (جسرسوق المغايز/ساعة سورين/ظهراسد بابل/ ساعة البريد المركزي/نهر العشار...) شكلت بؤرا ثقافية مضافة متنافذة بمستويات متفاوتة.. مع المحافظة على نسقية شعرية النص ابتداء من البنية المتمثلة في الايحاء والاستعارة والتعبير الصوري اضافة الى جانب توظيفه تقنيات فنية واسلوبية كالتنقيط والتكرار والاستفهام.. مع تمرد على القوالب الجاهزة والاشكال التقليدية وتجاوزها بقلب الموازنة النفسية بين الـ (انا)والـ (هو) برحلة وجدانية مازجة بينهما..
يحاول الشاعر استنطاق اللحظات الشعورية عبر نسق لغوي قادر على توليد المعاني.. مستثمراً التداعي والتفاصيل اليومية لإضاءة بعض العوالم المعتمة بلغة محكية عبر خطاب الذات ومناخاتها وخطاب الموضوع وصراعاته الحياتية للكشف عن دواخل النفس باعتماد السرد الشعري واقامة علاقة جدلية بين اجزاء النص بجمل موجزة.. مختزلة.. مشبعة بالرؤى الدلالية والجمالية.. المشحونة بطاقة التوتر من اجل الحفاظ على العاطفة المتمردة على الواقع ببناء فني متصاعد ولغة مسكونة بابعادها الرامزة.. الكاشفة عن عمق المعنى.. (فجأة توقف كل شيء فشعرت الساعة اليدوية بوحدتها المظلمة في نهار مشمس.. ازداد الظلام ظلاما وهي ترى نفسها في نعومة بطانة جيب سترة عرفتها من عرق صاحبها البغيض..).
وبذلك قدم الشاعر نصوصا تتسم بالوعي الفكري.. مع توظيف الفنون الجمالية المتفاعلة والبناء النصي المتسم بالجدية وعمق الايقاع مع تتابع صوري متميز بكبرياء الالفاظ وسموها المحققان موقفا انسانيا بلغة متشابكة.. مستفزة لذاكرة المتلقي من اجل استنطاقها مبنى ومعنى..
************

 

ص6
نازل آخذ حقي.. صوت اليوم وصدى الغد
فراس زوين
"نازل آخذ حقي"، "أريد وطن"، وغيرها من الشعارات التي رفعها ابناؤنا واخواننا المتظاهرون في شوارع بغداد والمحافظات بعد ان ضاقت بهم سبل العيش، وتقطعت خيوط الامل طول فترة الـ 16سنة الماضية، تحت وطأة المصالح الضيقة للأحزاب والأداء الحكومي المتواضع والفساد المالي والإداري الذي تفشى في كل أروقة الدولة العراقية.
ولعلي في سطوري هذه وما سبق الذي كتبته في مناسبات عديدة قد تصل الى عشرات المقالات، أكون من ضمن العديدين من الكتاب والباحثين والمثقفين الذين طالما حذروا الحكومة العراقية الحالية والسابقة وما سبقها من خطورة الكبت الاجتماعي الحاصل بين معظم فئات المجتمع وضيق افق الامل والسوداوية في الرؤيا المستقبلية للشباب الذين مّلوا الجلوس على دكة الصبر في انتظار العمل، وملتهم الشوارع التي طال وقوفهم فيها وهم يبحثون عن أية فرصة تضمن لهم الحياة الكريمة في بلد توصف معظم موازناته بانها انفجارية، بل انها قد تكفي وتوفر فرص العمل لثلاث او اربع دول إقليمية لكنها وبمنطلقاتها الحالية لم ولن تستوعب الشباب العراقي العاطل !!!
ان هذه التظاهرات والاحتجاجات ليست الأولى من نوعها، فقد سبقها العديد من الاحتجاجات في سنوات عديدة سابقة وفي أماكن مختلفة من البلاد سواء عام 2011 او 2015 او احتجاجات سابقة في محافظة البصرة والمحافظات الجنوبية احتجاجاً على تلوث المياه وتراجع مستويات تجهيز الطاقة الكهربائية والبطالة وسوء الادارة المحلية وغيرها، ولكن بالرغم من ذلك فإنها تختلف عما شهده العراق اخيراً من احتجاجات وتظاهرات، ولعل الفرق بينهما هو حجم وعفوية التظاهرات من جهة، وحجم وعدد الضحايا الذين سقطوا في الاحتجاجات الأخيرة وما رافق ذلك من عنف وعنف مضاد من جهة أخرى.
ولعل من المهم الإشارة في هذه الاسطر الى الجيل الجديد الداخل في النسيج الاجتماعي المطالب بحقوقه وصوته المضاف الى باقي الأصوات وهم من يمثلون الان الاعمار من 16 - 20 والذي اثبتت الاحداث الأخيرة انهم الصوت الأعلى والأخطر ان لم توضع الحلول المناسبة لمطالباتهم المشروعة، لكون هذا الجيل ممن لم يكتوِ بنار الديكتاتورية ولم يعِ سنوات الخوف والكبت، وقد استنشق هواء الحرية في الرأي، والجرأة في الطرح والتعبير، وسيكون من المستحيل السيطرة والتأثير عليه وثنيه عن اهدافه، وحثه على تحمل فشل السياسات الحكومية وفساد الأحزاب وتمدد حيتانها، ودفعه باتجاه اجترار مرارة الواقع، فيما ينعم الفاسدون بأموال مشبوهة استلت من ثروات البلاد لمحو كل امل بمستقبل مزدهر ومستقر، بخلاف اعمار واجيال الذين سبقوهم والذين عانوا الامرين خلال الـ16 سنة الماضية، ولاتزال الام العراقية ولادة ولاتزال الأجيال تتواتر جيلا بعد جيل وهم يتواصلون في كل يوم وفي كل ساعة مع العالم الخارجي بواسطة الانترنت وبرامج التواصل والقنوات الإعلامية المختلفة ويقومون بالمقارنة بين واقعهم المزري وواقع اقرانهم من الشباب في دول العالم المختلفة، ويصعب بذلك في كل يوم يمر التأثير عليهم ومنعهم من فورة وغضب عارم يزعزع كل ما هو امامه وقد لا يكون بالإمكان توجيههم وكبح جماح غضبهم حتى من قبل كل المؤسسات المعنية بذلك سواء الاجتماعية او العشائرية بل وحتى الدينية .
وخلاصة نقول لابد من التأكيد على ان الأصوات التي خفتت، والانين الذي كتم، والمتظاهرون والخريجون وأصحاب الشهادات العليا والعاطلون الذين رجعوا الى بيوتهم وهم يحملون في جعبتهم الآمال في الوعود الحكومية سواء على لسان رئيس الجمهورية او رئيس الوزراء او رئيس البرلمان في محاربة الفساد وتوفير فرص العمل، وضمان الحياة الكريمة، فان هذا لا يعني ان النار قد اطفأت، وان الجراح قد اندملت، لا بالعكس ولكنه غضب قد أجل اوانه، وصوت عالي انطلق وهو ينتظر ان يرجع صداه ولكن بحجم اكبر وصورة أوسع قد تهدد كيان الدولة باسرها، وقد تنسف العملية السياسية وكل مخرجاتها الحالية ان لم تف الحكومة بالتزاماتها ووعودها التي قطعتها للمحتجين والمتظاهرين.
..............................................................

متى نرى حزما للإصلاح الحقيقي؟

من يراجع تاريخ شعبنا العراقي يجده زاخراً بالفعاليات الاحتجاجية الرافضة لسياسات السلطات المختلفة القائمة على القهر والتجويع والحرمان وكبت الحريات والحرمان ومظاهر القمع المتنوعة. وفي أحلك الظروف التي مر بها بلدنا، نجد ان مواقف الرفض حاضرة باشكال مختلفة. واتذكر مثلاً ان أخي الاكبر كان يمزق صور الدكتاتور صدام التي تتصدر كل كتب المنهج الدراسي ويحرقها في بداية كل عام دراسي. وفي ارشيفات التاريخ نجد ان الحكومات المتعاقبة حاولت بطرق ملتوية مختلفة، وبعضها بعد التغيير خصوصا، ان تبتكر طرقا جديدة لطرح حزم اصلاح غايتها امتصاص غضب الشعب العراقي، لكنها لم تجد طريقها للتنفيذ في كل الاحوال.
وبمراجعة لارشيف جريدة "طريق الشعب" مثلا منذ عام 2011 وصولاً الى عام 2018، ومقارنة ارشيفها لشهر تشرين الاول الجاري به، نجد عناوين ومانشيتات متشابهة تتكرر عند كل فعالية احتجاجية شعبية رافضة لمنهج المحاصصة والفساد. فقد كان يقال دائما على لسان المسؤولين، ان اصلاحات ستنفذ وان مسؤولين كباراً سوف يواجهون العدالة بتهم الفساد. كذلك أن الاقتصاد سيتطور، وسيجري استغلال الموارد غير النفطية، وسيتم احترام حرية التعبير، والتوجه نحو تشريع قوانين تحسن حياة المواطنين، وستسعى الحكومة الى تطوير قطاعات الصحة والتعليم، وان المحافظات كافة ستقوم بحملات اعمار واسعة للبنى التحتية.
الا ان الارشيفات نفسها ستبين لنا، اننا كنا اقرب الى من في حلم طالماً تمنى ان يتحقق، لكنه لن يتحقق في ظل سلطات تمتهن المراوغة والخداع لادامة وجودها، وسرقة المزيد من قوت الشعب.
في الوقت ذاته تعيش قوى المحاصصة والفساد كابوسا يرعبها اسمه " انتفاضة تشرين"، الانتفاضة التي طرحت جملة من المطالب الحقة في العيش الكريم والغدِ المشرق، وهو ما لن يتحقق الا في ظل حكومة جديدة، قادرة على مسك زمام الامور وفق برنامج اصلاحي متكامل، والشروع بحملة واسعة لتحقيق المطالب المشروعة، والمباشرة فورا باجراءات لتغيير المنظومة الانتخابية واصلاحها. وعندها يكون الشعب مسؤولاً عن تحقيق حلمه في حزمة اصلاح حقيقي، عبر الاتيان بكتل سياسية لم تتلطخ أياديها بدماء الشباب واموال العراق.
حسين النجار
.....................................................................
ينبغي أن يكون التعليم في العراق محركا للتنمية
عادل عبد الزهرة شبيب
يرى البنك الدولي ان التعليم هو من حقوق الانسان والذي يمثل محركا قويا للتنمية واحدى اقوى ادوات الحد من الفقر وتحسين الصحة والمساواة بين الجنسين والسلام والاستقرار. ومن شأن التعليم ان يرفع النمو الاقتصادي في البلاد على المدى الطويل ويحفز الابتكار ويدعم المؤسسات ويعزز التماسك الاجتماعي.
يؤكد تقرير عن التنمية في العالم، لعام 2018 ان حوالي نصف الطلاب لا يؤدي التعليم الى التعلم حيث هناك ملايين الأطفال لا يستطيعون القراءة او الكتابة رغم التحاقهم بالمدرسة (كما هو الحال في العراق). وسبق للبنك الدولي ان حذر في تقرير له من تواضع مستوى التعليم في العالم العربي عموما داعيا للإصلاح العاجل لنظم التعليم , ونبه الى الخلل في علاقة التعليم بمتطلبات السوق . واشار تقرير للمنظمات الدولية المتخصصة الى ان العراق يعتبر من اسوأ بلدان العالم في مستوى التعليم. وغالبا ما ترصد التقارير الدولية صورة سلبية عن العراق في مجال السياسة وحقوق الانسان والاقتصاد والتعليم وتفشي الفساد.
وتصف تقارير البنك الدولي ان النمو في التعليم لم يؤد الى نمو في الاقتصاد حيث يتواصل الفصام بين التعليم والاقتصاد فمنتجات التعليم في العراق لا تتوافق مع متطلبات سوق العمل، او ان نوعية المتخرجين ليست بالمستوى الذي تتطلبه السوق المحلية والدولية في زمن العولمة. وهو لا يؤدي الى خلق قدرات ومهارات بشرية مؤهلة تساهم في تحقيق التنمية الاقتصادية في البلاد. اضافة الى انعدام التخطيط وسوء الادارة حيث تتخرج اعداد كبيرة من حملة البكالوريوس والشهادات العليا ليلتحقوا بجيش العاطلين بدلا من سوق العمل ولتواجههم الحكومة بالماء الساخن والرصاص الحي والغاز المسيل للدموع اضافة الى الاهانات لكونهم خريجين يبحثون عن فرص عمل وهذه الفرص محجوزة لأبناء واقارب المسؤولين ممن ليس لديه أية شهادة علمية او من قام بتزوير شهادته. تواجه عملية التعليم في العراق العديد من المعوقات التي تحد من تنمية قدرة الطالب على المهارات التحليلية والقدرة على حل المشاكل والتفكير النقدي والابداع. ويلاحظ في مدارسنا اليوم وحتى الجامعات ان البحث العلمي غائب فيها ولا يوجد تركيز على المهارات وانما التركيز يكون على عملية الحفظ. ولا يساهم التعليم في تعزيز قيم التسامح التي هي الأقل عالميا في العراق لتدني اساليب النقاش والتفكير والتحقق وروح الفريق في الأساليب التعليمية , فنظام التعليم في العراق ليس منتجا وانما هو تقليدي يقوم على اعادة انتاج نفس المعرفة بعيدا عن الابتكار, حيث لا يمكن انتاج نظام تعليمي متطور في ظل حالة الخوف والطائفية ووجود نظام غير ديمقراطي او تكون الديمقراطية فيه ( مقزمة ) وفي ظل تعرض الأكاديميين والجامعات لضغوط سياسية من القوى المتنفذة ونوابهم, لذلك فإن الحديث عن النظام التعليمي في العراق يجب ان يتم في اطاره السياسي العام . فالتعليم في العراق بحاجة الى تعزيز اساليب التفكير النقدي والتحليلي وحل المشكلات في طرق التدريس اذ يجب ان يكون هناك تطوير لعملية التفكير لدى الطالب على حساب ثقافة التلقين، اضافة الى الحاجة الى اعادة النظر في المناهج الدراسية وطرق التدريس والخطط الأكاديمية في الجامعات واعادة الهيكلة والبناء وفقا لاحتياجات السوق والمجتمع.
ان الموارد المالية المتاحة المخصصة لوزارتي التربية والتعليم العالي والبحث العلمي هي التي تحدد في النهاية وضع المدرسة والجامعة والبنى التحتية للتعليم , فسلطة الاحتلال الأمريكي منذ عام 2003 لم تول التعليم في موازنة العراق الأولوية وكذلك فعلت الحكومات المتعاقبة والى اليوم , لذلك تراجع وتدهور التعليم في العراق كثيرا بعد ان كان النظام التعليمي في العراق في السبعينات والثمانينات كما وصفته اليونسكو في تقريرها الصادر عام 2003 احد افضل الأنظمة التعليمية في منطقة الشرق الأوسط , ووصف المدير العام للتعليم في اليونسكو ( جون دانيال ) وضع التعليم في العراق عام 2003 بأنه ( وصل حد المهزلة ) , الا ان الحكومات المتعاقبة منذ 2003 والى اليوم لم تستطع معالجة اوضاع التعليم الذي تدهور كثيرا مقارنة ببلدان المنطقة . وفيما يتعلق بالتخصيصات المخصصة لقطاع التعليم نجد ان الموارد المالية المخصصة الى امانة بغداد مثلا اكثر مما مخصص لقطاع التربية والتعليم فبقيت البنية التحتية لهذا القطاع متدنية وانتشرت المدارس الطينية في الأرياف والافتقار الى التعليم الحديث وساءت نتائج الامتحانات علما ان معظم الموارد المخصصة لقطاع التربية والتعليم تقتصر على النفقات التشغيلية كرواتب الموظفين العاملين في هذا القطاع في ظل وجود اعداد كبيرة من المعلمين والمدرسين المحاضرين بالمجان , وفي عام 2019 بلغت تخصيصات قطاع التربية والتعليم ( 1,6في المائة) من اجمالي النفقات الحكومية في الموازنة في ظل سياسات التوظيف الارتجالية والمسيسة في هذا القطاع اذ تضاعف عدد الموظفين في وزارة التربية من ( 330 ألفا) في عام 2003 الى ( 688 ألفا ) في عام 2019 اضافة الى تفشي الفساد المؤسسي وسوء الادارة .
ان المعلم الجيد لهو في غاية الأهمية , فحتى تحدث عملية التعلم يجب ان يكون المعلم مؤهلا ويركز على التأكد من تعلم جميع الطلاب مع تحسين رواتبهم وتحفيزهم وتدريبهم , فالبلدان التي تحقق النجاح والتقدم والتنمية هي تلك التي تهتم بالتربية والتعليم وربطه مع حاجات البلاد . ولذلك فإن التعليم في العراق بوضعه الحالي لا يمكن ان يساهم في عملية التنمية الاقتصادية – الاجتماعية وسيبقى الوضع الاقتصادي في البلاد متخلفا.
وبهذا الصدد يؤكد الحزب الشيوعي العراقي في برنامجه على ضرورة ( اصلاح المنظومة التربوية والتعليمية في مختلف مراحلها واعتبار قطاع التربية والتعليم من الأولويات المهمة وتخصيص الموارد المالية والمادية والبشرية اللازمة مع توفير الأبنية المدرسية وفق المواصفات العالمية اضافة الى الاعتماد على فلسفة تربوية – تعليمية تقوم على قيم المواطنة وعلى تعزيز الفكر التنويري وتنمية قدرة الطالب على التفكير النقدي واعادة النظر في نظام ومناهج التعليم وطرائق التدريس بما يتفق وتأمين مستلزمات التقدم التقني والمادي وارساء قاعدة تعليمية متطورة وتشجيع البحث العلمي والابتكار وربط العملية التعليمية بعملية التنمية الشاملة في البلاد واهدافها الكبرى الى جانب وضع الخطط العلمية لاستكمال عملية مكافحة الأمية وضمان مجانية التعليم في المراحل الدراسية كافة وتفعيل الزاميته في الدراسة الابتدائية ومعالجة ظاهرة التوسع المتنامي للتعليم الأهلي وآثاره على النظام التعليمي كله) .
--------------------------------------------------------------------------------------------------------------

ص 7

منتخبنا الوطني يرتقي خمسة مراكز في تصنيف فيفا

بغداد-إعلام اتحاد الكرة
ارتقى المنتخب الوطني لكرة القدم، خمسة مراكز في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، الصادر الخميس الماضي لشهر تشرين الأول الجاري.
وجاء منتخب اسود الرافدين في المركز الـ 74 برصيد 1327 نقطة، بعدما كان في المركز الـ 79 خلال التصنيف الماضي.
العراق حل في المركز التاسع آسيويا، بعد منتخبات إيران واليابان وكوريا الجنوبية وأستراليا وقطر والامارات والسعودية والصين.
فيما حل في المركز الثامن عربياً بعد منتخبات تونس والجزائر والمغرب ومصر وقطر والامارات والسعودية.
وواصلت بلجيكا صدارة التصنيف برصيد 1755 تليها فرنسا برصيد 1726 والبرازيل برصيد 1715 وانكلترا برصيد 1651.

***********

مع الحدث...
علينا ترك كاتانيتش !

قد يتساءل قارئ مقالي لهذا اليوم لماذا أشير في العنوان إلى ترك المدرب السلوفيني كاتانيتش مدرب اسود الرافدين وقد يطير في مخيلته إلى التخلي عن خدمات المدرب المذكور، والجواب هو دعونا نترك السلوفيني يعمل بصمت دون ضجيج كي يصل بنا إلى حلم طال انتظاره ألا وهو الوصول إلى كأس العالم.
نعم كاتانايتش تلقى العديد من الانتقادات من الصحفيين والإعلاميين الرياضيين وحتى من أعضاء اتحاد كرة القدم نفسهم ناهيك عن الجماهير الرياضية التي تنتقد المدرب بعد كل مباراة وقبلها.. وبذلك علينا أن نفكر تفكيراً سليماً ونضع صوب أعيننا أسودنا وهم يحققون النتائج الايجابية في التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لكأس العالم قطر 2022 وكأس أمم آسيا 2023 المقررة إقامتها في الصين، فحتى الآن الفريق يسير بالاتجاه الصحيح وحقق المطلوب بتصدره المجموعة الثالثة والتي تضم كلا من إيران والبحرين وكمبوديا وهونغ كونغ، فمن يتحدث عن الأداء فالمستوى الفني لا ينفع اليوم بقدر كسب نقاط المباراة الكاملة والتي تذهب بك إلى بر الأمان وتغنيك عن الدخول في دوامة الحسابات المعقدة.
فاليوم نشاهد من يطالب بإضافة هذا اللاعب وذاك او التخلي عن أسماء لا تخدم المنتخب، وهناك من ينصب نفسه محللاً فنياً، وهنك من يضع نفسه خبيراً كروياً والبعض الأخر يرى نفسه محترفاً في التدريب ولا يعلم أن كاتانيتش أوصل منتخب سلوفينيا إلى مونديال كوريا الجنوبية واليابان عام 2002 وهنا أنا لا أنصب نفسي محامياً أو مدافعاً عن المدرب لا بل أريد أن نترك المدرب يعمل ومن ثم علينا معاتبته إذا ما حقق المطلوب..
المدرب السلوفيني خاض مع المنتخب الوطني حتى الآن 22 مباراة تمكن من تحقيق الفوز في 11 مباراة وتعادل في سبع لقاءات فيما تلقى الهزيمة في أربع مناسبات، نوعاً ما تعتبر تلك النتائج مقبولة في الفترة الراهنة ولكن الجميع يطالب بتحسينها والعمل على معالجة الأخطاء التي تشخص بعد كل مباراة يخوضها المنتخب.
وبذلك علينا ترك السلوفيني ستريشكو كاتانيتش يعمل ويجتهد وبعد ذلك لكل حادث حديث نعم من حقكم الانتقاد وغيرها في حال عدم تأهل المنتخب لا سامح لله..

عمار عبدول

************

العراق يقيم أول دوري للركبي بمشاركة أربع فرق
الإسكان يتوج بلقب دوري اكس تيب لسباعيات الركبي على حساب الحدود
بغداد -إعلام الركبي
توج فريق الإسكان بلقب النسخة الأولى من دوري اكس تيب لسباعيات الركبي العراقي إثر فوزه على فريق الحدود بنتيجة 22 مقابل 5 نقاط في المباراة النهائية التي أقيمت على ملعب البرج بجامعة بغداد في كرنفال رياضي جميل وسط حضور رسمي تمثل بمستشار رئيس الوزراء للشؤون الرياضية اياد بنيان ومستشار وزير التعليم العالي للشؤون الرياضية الدكتور حسين علي حسن الى جانب شخصيات رياضية وحضور جماهيري مميز.
وشهد اللقاء ندية كبيرة بين الفريقين واندفاع كبير من قبل اللاعبين لتسجيل التقدم مبكرا في الشوط الاول وهذا ما تحقق عن طريق لاعب الاسكان مصطفى الحمداني الذي تجاوز لاعبي الحدود وحدود الملعب معلنا عن اول (تراي) هدف في الدوري العراقي للركبي مسجلا رقما تاريخيا باسمه، فيما هدف زميله حسين عدنان (البلينتي) ليتقدموا بسبعة نقاط. وفي الدقيقة السابعة والأخيرة من زمن الشوط الأول سجل رسول شايع (تراي) للإسكان لينتهي الشوط الأول بتقدمهم بـ 12 نقطة نظيفة.
وفي الشوط الثاني وبدقيقته الأولى قلص الحدود النتيجة بالتسجيل عبر عمر طارق في حين اضاع حيدر كريم (بلينتي) ليبقي الإسكان متقدما بسبع نقاط حتى الدقائق الأخيرة التي شهدت تسجيل الإسكان عشر نقاط عن طريق انس فالح وزميله رسول شايع وبرغم اضاعة اللاعبين الحمداني وعدنان لبلنتيين الا ان الاسكان انهى المباراة متفوقا على الحدود بنتيجة 22 مقابل 5 نقاط، بعد اطلاق صفارة الحكم مصطفى عبد الذي وفق في ادارة اللقاء الى جانب مساعديه محمد علي وسرمد عبد .
يذكر أن فريق الإسكان تأهل للمباراة النهائية بفوزه على البلدي بنتيجة 41 مقابل 5 نقاط في حين تأهل الحدود على حساب الجماهير بواقع 15 مقابل 5 نقطة.


**************

بالثلاثة.. مانشستر سيتي يضع ليفربول "تحت الضغط"

وكالات
أحرز مانشستر سيتي 3 أهداف في الشوط الثاني على ملعبه ليفوز بثلاثية نظيفة على أستون فيلا، امس، ويتقدم إلى المركز الثاني في الدوري الإنجليزي الممتاز مضيقا الخناق على ليفربول المتصدر. وعانى سيتي في الشوط الأول، وصنع أستون فيلا عدة فرصة خطيرة تحت الأمطار الغزيرة في مانشستر. لكن سيتي بدأ بقوة بعد الاستراحة وتلقى رحيم سترلينغ تمريرة بالرأس من غابرييل جيسوس، وانفرد بالمرمى وسجل الهدف الأول بعد 20 ثانية من الشوط الثاني ليصل إلى 13 هدفا هذا الموسم. وكان جيسوس قريبا من تسجيل الهدف الثاني، لكن المدافع تيرون مينغس أبعد الكرة من على خط المرمى، قبل أن يرسل كيفن دي بروين كرة عرضية لم يلمسها أي لاعب لتسكن الشباك في الدقيقة 65.

********* \

تأجيل الجولة الخامسة
من الدوري العراقي

بغداد - وكالات
قررت لجنة المسابقات في اتحاد الكرة العراقي تأجيل منافسات الجولة الخامسة من الدوري الممتاز؛ بسبب التظاهرات التي تشهدها البلاد. ونشر اتحاد الكرة، على موقعه الرسمي بيانًا أكد من خلاله تأجيل منافسات الجولة الخامسة؛ لأجل غير مسمى؛ بسبب موجة التظاهرات التي تشهدها عدد من المدن العراقية، التي تجددت صباح الجمعة. يذكر أن الجولات الأربعة من الدوري كذلك شهدت تأجيلا وارتباكًا، وهناك أندية لم تخض سوى مباراة واحدة أو اثنين من الجولات الأربع الماضية.

***********

سان جيرمان يوقف مفاوضاته مع نيمار
متابعة – طريق الشعب
أوقف باريس سان جيرمان الفرنسي مفاوضاته للتجديد مع نجمه البرازيلي، نيمار دا سيلفا، وفقًا لتقرير صحفي.
فقد ذكرت صحيفة "لو باريزيان" الفرنسية، الجمعة، أن الطرفين يتفاوضان على تجديد التعاقد بينهما منذ عدة أسابيع، لكن لم يتوصلا الى اتفاق، حيث يستغرق الجانب الباريسي وقتًا لتقييم الوضع.
وينتهي عقد نيمار (27 عامًا) في صيف 2022.
ومع ذلك، فإن إدارة سان جيرمان ما زالت حذرة بشأن تجديد عقد اللاعب، بسبب إصاباته المتكررة، وغيابه لفترات طويلة.
ولم يشارك نيمار سوى في 50في المائة فقط من مباريات سان جيرمان، منذ انتقاله إلى النادي عام 2017، بعد تسديد قيمة الشرط الجزائي في عقده مع برشلونة (222 مليون يورو).
وكان الدولي البرازيلي مصرًا على العودة إلى النادي الكتالوني، الصيف الماضي، في ظل عدم شعوره بالرضا في الدوري الفرنسي، لكن طلبات سان جيرمان المالية منعت رحيله.

************

بيل يخفي إصابته لسبب مجهول

متابعة – طريق الشعب
قرر ريال مدريد عدم إصدار تقرير طبي يفيد بإصابة لاعبه الويلزي غاريث بيل، التي تعرض لها مؤخرًا، وذلك بناءً على طب اللاعب.
وبحسب برنامج "التشيرنغيتو" الإسباني الشهير، فإن بيل طلب من ريال مدريد عدم إصدار تقرير طبي بشأن إصابته أمام كرواتيا، في تصفيات كأس الأمم الأوروبية.
ووافق ريال مدريد على رغبة بيل، ورغم ذلك غاب اللاعب عن مباراة مايوركا في الليغا، ثم جالطة سراي في دوري الأبطال.
وحتى الآن، لم يتم التوصل الى سبب حول رغبة إخفاء بيل معلومات إصابته، رغم صدور العديد من التقارير عن إصاباته السابقة.
ووفقًا للتقرير، فإن بيل يعاني من إصابة عضلية، وكان من المحتمل أن يعود أمام ليجانيس يوم الأربعاء المقبل، لكن الأقرب عدم مخاطرة زيدان به، وتأجيل الأمر الى مباراة بيتيس يوم 2 تشرين الثاني المقبل.

***********

مانداندا سد يحتاج للترميم
قبل كلاسيكو فرنسا

وكالات
يعول أندريه فيلاش بواش المدير الفني لأولمبيك مارسيليا على ركائز الخبرة في الفريق أملا في عرقلة باريس سان جيرمان خلال كلاسيكو الدوري الفرنسي اليوم الأحد في الجولة 11 من المسابقة.
ويعد ستيف مانداندا حارس مرمى مارسيليا العنصر الأهم والأكثر خبرة بأجواء القمة الفرنسية، ربما بين لاعبي الفريقين، حيث يتواجد بين جدران ناديه لأكثر من 10 سنوات.
كما يعتبر مانداندا اللاعب الدولي الوحيد في صفوف مارسيليا بمنتخب فرنسا، حيث شارك في تتويج الديوك بلقب كأس العالم صيف العام الماضي في روسيا، كونه الحارس الثاني بعد هوجو لوريس قائد المنتخب.
كما استغل إصابة حارس مرمى توتنهام هوتسبير، ليكون الحارس الأول في آخر تجمع لأبطال العالم في مواجهة تركيا وأيسلندا هذا الشهر ضمن التصفيات المؤهلة ليورو 2020.
إلا أن مسيرة قائد مارسيليا في تاريخ مواجهات الكلاسيكو لا تبدو مطمئنة، بل كان مطمعا لنجوم الفريق الباريسي على مدار 26 مباراة في كافة المسابقات المحلية.
لم يعرف مانداندا طعم الفوز أمام الغريم الباريسي سوى 7 مرات فقط مقابل 3 تعادلات و16 هزيمة.
وحافظ الحارس الفرنسي ذو الأصول الكونغولية على نظافة شباكه في 4 مناسبات فقط بالكلاسيكو الفرنسي، بينما اهتزت شباكه بـ46 هدفا، وهي أرقام تبدو مقلقة نسبيا للاعب ذو الـ34 عاما.
على مستوى الدوري الفرنسي، فإن ستيف مانداندا شارك في 21 قمة ضد بي إس جي، حقق الفوز في 6 مرات مقابل 3 تعادلات و12 خسارة، وتلقى مرماه 35 هدفا مقابل الخروج بشباك نظيفة في 3 مناسبات فقط.
وتعود آخر فرحة لقائد مارسيليا في الكلاسيكو الى ثماني سنوات، عندما فاز مارسيليا على سان جيرمان بثلاثية لوك ريمي ومورجان أمالفيتانو وأندريه آيو في الجولة 15 لموسم 2012/2011.
كما أن مسيرة ستيف مانداندا في الموسم الجاري لا تبشر بأنه أحد ركائز القوة في صفوف مارسيليا، حيث استقبل مرماه 11 هدفا في 10 مباريات، ولم يخرج بشباك نظيفة سوى في 4 مواجهات فقط.
بينما كان الظهور الأسوأ لمانداندا هذا الموسم، عندما استقبل مرماه 3 أهداف في مواجهة موناكو، إلا أن فريقه خرج بفوز مثير بأربعة أهداف على ملعب "لويس الثاني".
************

تحديد موعد عودة
لاعب القوة الجوية
بغداد – ميثم الحسني
قال علي حصني لاعب المنتخب العراقي ونادي القوة الجوية، إن الجهاز الطبي منحه الضوء الأخضر لبدء عملية التأهيل الطبي بعد أن تماثل للشفاء، حيث خضع للجراحة والتأهيل في مستشفى سبيتار التخصصي في دولة قطر خلال الفترة الماضية.
وبيّن في تصريحات ل، أنه في مطلع الشهر المقبل سيشارك في التدريبات الجماعية مع الفريق على أمل أن يكون جاهزا للمشاركة الفعلية في الجولات المقبلة من الدوري، حيث قال سأجتهد لاستعادة جاهزيتي ويبقى موضوع مشاركتي الى تقدير الجهاز الفني.
وأوضح: "الإصابة أثرت عليّ كثيرًا وأبعدتني عن المشاركة مع المنتخب الوطني، والنادي وأسعى الى استعادة لياقتي بشكل تدريجي واسترجاع مكانتي في المنتخب".
يشار إلى أن إدارة نادي القوة الجوية جددت تعاقدها مع حصني رغم إصابته التي أبعدته عن الملاعب لمدة قاربت 4 أشهر، كونه من اللاعبين المؤثرين في الفريق.

************

أوديشو: الاتحاد العراقي يجامل أندية لأغراض انتخابية
بغداد – وكالات
انتقد مدرب القوة الجوية، أيوب أوديشو، اتحاد الكرة العراقي بسبب سوء تنظيم الدوري الممتاز، وعدم انتظام المسابقة التي طالها التأجيل المستمر.
وقال أوديشو، في تصريحات صحفية، اليوم الجمعة: "الاتحاد لم يعمل باحترافية إزاء تنظيم الدوري، وهناك مجاملات واضحة في زيادة عدد الأندية، وبالتالي عدم السيطرة على التنظيم".
وتابع: "ليس من مصلحة الكرة العراقية هذا العدد المترهل من الأندية، لو كان العدد أقل سيسهل على الاتحاد إقامة دوري نموذجي".
وواصل: "التأجيلات لن تصب في مصلحة الكرة العراقية، بل تضر بالمستوى العام، وتؤثر على أداء اللاعبين واندفاعهم، وبالتالي تنعكس سلبا على المنتخبات الوطنية كذلك.. الاتحاد يجامل عددا من الأندية لأغراض انتخابية".

*************

رسمياً.. الصين تستضيف مونديال الأندية 2021

متابعة – طريق الشعب
أعلن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جاني إنفانتينو، أن الصين ستستضيف مونديال الأندية 2021 بنظام جديد يشارك فيه 24 فريقاً.

وأُعلن القرار بعد انعقاد الجمعية العمومية للاتحاد الدولي في شنغهاي، حيث اختار الأعضاء المدينة الآسيوية "بالإجماع" بحسب إنفانتينو.
وتؤكد هذه الخطوة النمو المتزايد لكرة القدم في الصين الراغبة في استضافة كأس العالم للمنتخبات للمرة الأولى في تاريخها.
وستقام النسخة التجريبية بين 17 حزيران و4 تموز 2021، وتجمع بين 8 أندية أوروبية (في وقت أراد الاتحاد الاوروبي ويفا رفع العدد الى 12) و6 أندية من أمريكا الجنوبية. وتشارك كل من إفريقيا وآسيا والكونكاكاف بثلاثة أندية لكل منها، على أن تمثل أوقيانيا بفريق وحيد.
وقال إنفانتينو "هذا قرار تاريخي في كرة القدم. ستكون مسابقة يتطلع اليها كل شخص وطفل يحب كرة القدم".
وكانت رابطة الأندية الأوروبية أكدت أنها لن تشارك في مونديال الأندية في حال رفع عدد المشاركين إلى 24 اعتبارا من عام 2021. وأكدت الرابطة التي تمثل 232 ناديا أوروبيا ويرأسها الإيطالي أندريا أنييلي، رئيس يوفنتوس في رسالة وجهتها لإنفانتينو "رفضها القاطع المصادقة على توسيع كأس العالم للأندية".
وكان مجلس فيفا قد قرر في آذار الماضي في ميامي توسيع البطولة لتشمل 24 فريقا اعتبارا من عام 2021 بدلا من سبعة في الصيغة الحالية لها، على ان تقام كل أربع سنوات وليس كل عام كما هي الحال في الوقت الحالي.
وتستضيف قطر مونديال الأندية المقبل بين 11 و21 كانون الاول، بعد ان منحها فيفا في حزيران الماضي حق استضافة نسختي 2019 و2020 بمشاركة سبعة أندية، تمهيدا لاستضافتها اول مونديال في الشرق الاوسط عام 2022.
لكن النسختين المقبلتين ستكونان بمثابة اختبارات قيمة للفترة التي تسبق مونديال 2022، ولأن توقيتها يتوافق مع النسخة المقبلة لكأس العالم، ما يسمح للاختبار في ظل ظروف مناخية مماثلة.
وكانت الإمارات قد استضافت البطولة أعوام 2009 و2010 و2017 و2018 والمغرب في 2013 و2014، فيما استقبلتها اليابان بين 2005 و2008 وفي 2011 و2012 و2015 و2016.
وأحرز ريال مدريد الاسباني لقب النسخ الثلاثة الاخيرة بصفته بطلا لأوروبا والاخيرة على حساب العين الإماراتي 4-1.
هذا وسيضاعف فيفا تمويله كرة القدم النسائية إلى مليار دولار خلال السنوات الاربعة المقبلة. وقال إنفانتينو "قرر المجلس اضافة 500 مليون دولار بالإضافة إلى 500 مليون دولار مدرجة بالفعل في الميزانية".


***********

ص 8

شخصيات مذهلة من عالم الأدب
عن "دار الساقي للطباعة والنشر" في بيروت، يصدر قريبا كتاب بعنوان "شخصيات مذهلة من عالم الأدب"، من تأليف ألبرتو مانغويل.
يستعرض مانغويل - أحد أبرز عشاق الكتب في العالم - في كتابه قدرة الشخصيات المتخيلة التي تعيش مع الإنسان منذ الطفولة، على الخروج من كتبها كي ترشده في حياته.
وتشمل الشخصيات المفضّلة لدى مانغويل، فيبي من «الحارس في حقل الشوفان»، وأليس من «أليس في بلاد العجائب»، وسندباد، وأحدب نوتردام، وروبنسون كروزوي، ووحش الدكتور فرانكنشتاين القاتل.

************

حمدان .. يتظاهر!

ما كان للوردة ان تحمل شوكة في غصنها، لولا ان الرجل الخشن الطباع، كان انانياً، واراد قطف عنقها وحملها الى مكتبه.. تباهياً بعطرها ولونها.
وما كان من غريد كالعصفور ان تكون له مخالب، لولا ان الصياد أراد ان يمسك به ويقص جناحيه ويضعه في يدي طفله ليلهو به..
وما كان من طبع الكلب ان يتخلى عن وفائه، لولا ان الرجل البدين أراده ان يكون حارساً على صرة الذهب ومخزن التموين.. فيما يبخل عليه بعظم مما يأكل..
كذلك كان الامر مع حمدان الحمال، فلا العمر يساعده على حمل ثقيل، ولا الزمن اورثه مالاً ولا لوداً ولا عافية.
فما الذي يفعله حمدان الحمال اذا كان رغيف الخبز يُشترى بالمال، ولا يأتي الولد الا بنطفة معافاة، ولا العافية الا بالغذاء والدواء؟
حمدان.. سكت طويلا، حتى وجد ان الصبر عنده لم يعد يصبر.
حمدان لا يتسول لقمته، التسول مهنة الكسالى.
وحمدان لا يتوسل أحداً رغيفه.. وانما يعمل بالممكن، مرة يبيع شعر بنات، ومرة يروي الظمأى بماء زلال.
لكن البنات بتن يشترين الشعر السكري في ظرف مقفل، والظمأى لم يعد بهم ظمأ في شتاء مقبل.
حمدان.. قرر ان لا يسكت، ان يكون صائتاً وان يتقدم الشباب معلناً عن نفسه في تظاهرات ساحة التحرير.. فالساحة فضاء للحرية، والتحرير يبوح بما في الأعماق من شكوى..
وسمع من يقول: لكم ارض بالمجان، ولكم مال يقضي بصرفه شهرياً، ولكم حقوق يتم منحها يوم يبعثون..
حمدان اصغى وانتظر، ولم يعد الانتظار ينتظر، كما ثقل سمعه وثقل الظلام في عينيه.
حمدان.. استعان بعصا، وعندما استعصت على الاستقامة وخذلته.. القى بنفسه على رصيف الشارع، الشارع الذي ضج بالمتظاهرين، فيما كان الدخان يملأ المكان، فتُحبس الانفاس.. وتختبئ الامنيات.. ثم تنطفئ الى الأبد.

أبو بدران

************

"الثقافة بوصفها
مصدا للعنف والإرهاب"

بغداد – طريق الشعب
تقيم وزارة الثقافة والسياحة والآثار بالتعاون مع منبر العقل في الاتحاد العام للأدباء والكتاب، غدا الاثنين، مؤتمرا فكريا تحت عنوان "الثقافة بوصفها مصدا للعنف والإرهاب".
يبدأ المؤتمر في الساعة العاشرة صباحا على قاعة الجواهري في مقر الاتحاد بساحة الأندلس.
والدعوة عامة.

*************

آخر ما كتبه الشهيد الشيوعي حيدر القبطان قبل يوم من استشهاده، وهو يتعلق بالتظاهرات في مركز محافظة بابل التي انطلقت يوم الجمعة بالفعل وهو في قلبها. أسماها تعليمات وهي في الواقع وصيته الاخيرة:

كل العراق ساحتي للتظاهر
تعليمات:
• التظاهرات تبدأ غداً في تمام الثانية ظهرا وتمتد من جسر الهنود التقاءً بمتظاهري الطيارة و٦٠ وحتى المجلس.
• متفقون، سلمية ونرفض التعدي على اي متظاهر.
• رفع العلم العراقي والشعارات الوطنية ذات المصلحة العامة.
• كل دوائر الدولة والمحال التجارية والشركات والمصارف هي في مرمى حماية المتظاهرين وسنتصدى لمن يحاول التعدي عليها بقوة.
• حماية النساء المشاركات في ثورة يوم غد من واجب الشباب المتظاهرين.
• فسح الطريق للحالات الحرجة والمرضى وحالات الولادة الطارئة وتسهيل وصولها الى المشفى.
• التعاون مع المسعفين الموجودين في الساحة والانصياع لتعليماتهم الطبية في حال وجود اصابات.
• عدم المساس بأي مكون او طائفة او رمز ديني من شأنه تمزيق لحمة المتظاهرين.
• عدم استلام اي بيان او توجيهات من جهة غير معروفة.
• عدم التصادم مع افراد الشرطة والقوات الامنية.
• شعاراتنا واهدافنا ومطالبنا واضحة ورفعت الى الجهات الحكومية في ثورة ١ اكتوبر.
• المتظاهرون اخوة وسند لبعضهم البعض ولا نسمح لأي شخص تشتيت وحدة الصف العراقي.
• الثورة قائمة حتى تحقيق مطالب الشعب
• عدم التنكيل بأي شخص لا يخرج للتظاهر، فلربما هو متظاهر في مكان اخر او في واجب رسمي.
• نطلب من كوادرنا الطبية بذل اقصى جهدهم في هذا اليوم التاريخي الذي سيسجل مواقفهم البطولية وهم يؤدون عملهم بتفان واخلاص.
• إن مت من اجلك يا وطني ارجوك ان تعتني بذريتي.

نريد وطنا
الناشط المدني حيدر القبطان


************

خارج النسق...

اليوم يومك يا شعب

اليوم فرحت كثيراً وابتهجت اكثر، وكانت سعادتي بادية على وجهي ودموعي تهطل بين الحين والآخر لأني وجدت أبناء وطني يتفاعلون ويعملون مثل خلية نحل. هذا يحذر ذاك من سقوط القنابل والدخان، وذاك يقدم البيبسي لصديقه، والآخر يعطي كمامة للمقاومة، وجماعة تقدم وجبات الطعام للثوار، وآخرون يقدمون الماء لأحبتهم.
لم اشاهد حساسية ولا تناحراً ولا غضباً مع بعض في ساحة التحرير وتوابعها، بل الجميع قلوبهم على بعض ومشاعرهم مع الجميع.
لقد غبت عن ساحة التحرير منذ تظاهرات 2011 بسبب وضعي الصحي، لكني عدت اليوم فوجدت تضامنا وشعوراً عالياً بالمسؤولية الوطنية، ومقاومة عنيفة ضد الفساد والطائفية والمحاصصة. وجدت أبناء وطني يقدمون نماذج إنسانية واخلاقية راقية، وشعورا بالمسؤولية العراقية، وموقفا موحدا تجاه الواقع المرير الذي عشناه منذ 16 عاما حيث فقدنا الهوية العراقية وصارت الهوية الفرعية (العشائرية والطائفية والاثنية والمناطقية) هي الغالبة والمتغلبة علينا.
لكنها انسحبت اليوم وعادت الى الوراء بعد ان رفضها الشعب الواعي ووجدها مؤامرة كبيرة زرعها الأجنبي بين أبناء الوطن الواحد، والكل يحمل علما عراقيا والجميع يساعد الجميع ويعاونهم.
لقد وجدت الفقراء والكادحين من أصحاب (التك تك) ينقلون المصابين والجرحى من المتظاهرين بلا مقابل، ووجدت المرأة العراقية الباسلة تشارك بقوة مع شقيقها في المقاومة والهتافات والحث على تحقيق الثمار لمصلحة الشعب وبهتافات سلمية، وكانت الشجاعة هي الصفة الأولى التي تحلى بها أبناء وطني من الجنسين. وكان لرجال الإسعاف دورهم المتميز والداعم والمساند حتى رجالات الدفاع المدني والشرطة ممن تعاونوا مع المتظاهرين وهم قادمون الى ساحة التحرير، كانوا بمستوى المسؤولية حقا.
هنا تذكرت حكاية من الزمن الصعب والفاشي الصدامي. كان علي حسن المجيد المعروف بـ (علي كيمياوي) قد شغل في الثمانينات منصب مدير الامن العام، وقد عقد مرة اجتماعا لمدراء امن المحافظات وتحدث اليهم عن واجباتهم وضرورة قمعهم أي نشاط وموقف معادي للسلطة. هنا انبرى احد المدراء امن المحافظات قائلا: سيدي نحن بحاجة الى سيارات راجمة للحجارة وسيارات بخراطيم مياه لغرض تفريق ومقاومة المتظاهرين الذين يخرجون على النظام"، تعجب علي كيمياوي وسأله: هل ان من يخرج على نظام صدام حسين تعالجه بخراطيم المياه والحجارة؟ اعلم يا مدير... ان من يخرج على صدام حسين ونظامه نملأ فمه وصدره بالرصاص، وان كنت لا تفهم هذا فاخرج من القاعة وتلقِّ حسابك.
تذكرت هذه الحكاية وانا استمع لبعض رجالات اليوم ممن آمنوا بمنهج وسلوك وسياسة صدام حسين وازلامه، يتعاملون مع المتظاهرين والمحتجين والمطالبين بالحقوق والعدالة بذات العقليات الشمولية والدكتاتورية ولا يحترمون إرادة الشعب والجماهير ومطالبها، ويستخدمون العنف والرصاص الحي وبذات عقليات الزمن الماضي لانهم لا يؤمنون بالديمقراطية ولا بالتداول السلمي للسلطة، بل وليسوا من هذا الزمان!

منعم جابر

*************

أوضاع العراق وانتفاضته في ندوة للشيوعيين الفرنسيين
باريس - طريق الشعب
عقد الحزب الشيوعي الفرنسي والشبيبة الشيوعية لمقاطعة فيئن الفرنسية، يوم السبت 19 تشرين الأول الجاري في مدينة بواتيه، ندوة تحت عنوان "أخبار من العالم".
شاركت في الندوة التي احتضنتها "قاعة البلوساك" وسط المدينة، منظمتا الحزب الشيوعي العراقي والحزب الشيوعي السوداني في فرنسا، ونائب رئيس القسم الدولي في الحزب الشيوعي الفرنسي ورئيس الشبيبة الشيوعية في فرنسا.
ممثل الحزب الشيوعي العراقي الرفيق فؤاد الصفار، قدم مداخلة خلال الندوة تطرق فيها إلى أوضاع العراق، وانتفاضته الشعبية التي انطلقت في الأول من تشرين الأول الجاري، مستعرضا المطالب التي رفعها المتظاهرون، والمتمثلة في توفير فرص العمل والقضاء على الفساد ومحاكمة الفاسدين، والخلاص من نظام المحاصصة الطائفية – القومية المقيت.
وأوضح الرفيق الصفار في مداخلته كيف أن هذه التظاهرات السلمية جوبهت من قبل السلطة بالعنف المفرط، ما أدى إلى استشهاد وجرح الآلاف من الشباب، واعتقال أعداد كبيرة من الناشطين والمواطنين المشاركين فيها، في بغداد وبقية المحافظات.
وأضاف متناولا موقف الحزب الشيوعي العراقي الداعم لمطالب الجماهير، وقرأ بيان اللجنة المركزية للحزب الصادر يوم 4 تشرين الأول، والذي أكد أن "الوقت قد حان لتشكيل حكومة بعيدة عن نهج المحاصصة الطائفية، تأخذ على عاتقها تنفيذ مطالب العراقيين واقامة دولة المؤسسات والعدالة الاجتماعية".
وبعد ان انتهى الرفيق الصفار من مداخلته، توجه إليه العديد من الحاضرين بأسئلة حول ظروف العراق الراهنة. وقد أجاب عنها بصورة مسهبة.
وكانت لمنظمة الحزب الشيوعي السوداني مداخلة في الندوة، جرى فيها التطرق إلى أوضاع السودان، وموقف الأحزاب الشيوعية الشقيقة منها.
وبعد انتهاء الندوة نظمت طاولة مستديرة قدم فيها ممثل الحزب الشيوعي الفرنسي الرفيق لورون، مداخلة حول النظام الرأسمالي، والعولمة وأثرها على العالم والمنطقة العربية. وقد ساهم الرفيق الصفار في تقديم مداخلة عن الازمة المتصاعدة بين امريكا وايران بعد انسحاب الأولى من الاتفاق النووي مع الثانية وفرض العقوبات الاقتصادية عليها، وكيف أن هذه الأزمة قد تتسبب في حدوث حرب تكون نتائجها كارثية على المنطقة، وخاصة على العراق.
وتطرق الرفيق الصفار في مداخلته، إلى موقف الحزب الشيوعي العراقي من تلك الأزمة، ودعواته إلى إبعاد العراق عن دائرة الصراع. فيما لفت من جانب آخر، إلى موقف الحزب الرافض والمستنكر للتدخل التركي في الأراضي السورية، فضلا عن موقفه الداعم لحق الشعب الفلسطيني في اقامة دولته الوطنية المستقلة، وحق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى بلدهم، إلى جانب إدانته الأساليب الوحشية التي تستخدمها القوات الاسرائيلية بحق شعب فلسطين.

************

الأمم المتحدة:
الاحتجاجات في العالم يجمعها قاسم مشترك
جنيف – وكالات
قالت المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، أن هناك صلة مشتركة بين الاحتجاجات التي تجري هذه الأيام في أنحاء مختلفة من العالم.
جاء ذلك على لسان المتحدثة باسم المفوضية، رافينا شمداساني، خلال مؤتمر صحفي عقد أول أمس الجمعة داخل مكتب الأمم المتحدة في جنيف، حول الاحتجاجات التي تشهدها حاليًا دول عدة.
وأوضحت شمداساني ان "هناك قاسما مشتركا بين الاحتجاجات، بسبب ظروف عديدة على رأسها الاجتماعية والاقتصادية، وتوسّع الفجوة بين الأغنياء والفقراء"، مشيرة إلى الاحتجاجات التي اندلعت في تشيلي والعراق ولبنان وبوليفيا والإكوادور وهونغ كونغ، إضافة إلى انطلاق احتجاجات خلال الأشهر الأولى من العام الحالي في الجزائر ونيكاراغوا وروسيا والسودان وزيمبابوي وبعض الدول الأوربية، بما فيها إسبانيا وفرنسا.
وأكدت المتحدثة باسم المفوضية، أنه رغم أن الأسباب الكامنة وراء هذه الاحتجاجات معقدة ومتنوعة، إلا أن هناك صلة مشتركة أدت إلى غضب الشعوب بسبب الفساد وعدم المساواة.
ولفتت إلى أن اتساع الاحتجاجات بشكل أكبر سببه تدخل الحكومات أو الاستخدام المفرط للقوة من قبل قوات الأمن ضد المحتجين.
وكشفت شمداساني خلال المؤتمر، عن أعداد الشهداء والجرحى الذين سقطوا خلال تظاهرات الأول من تشرين الأول في العراق، والتي بلغت وقتها نحو 157 شهيدا، و5449 جريحا، وذلك بسبب القمع والعنف المفرط باستخدام الرصاص الحي والغاز المسيل للدموع.

***********

في ألقوش
وقفة تضامنية مع تظاهرات بغداد والمحافظات
ألقوش – طريق الشعب
نظمت منظمة الحزب الشيوعي العراقي وفرع اتحاد الشبيبة الديمقراطي العراقي في ناحية ألقوش بمحافظة نينوى، أول أمس الجمعة، وقفة تضامنية مع التظاهرات الاحتجاجية السلمية التي تشهدها بغداد وعدد من المحافظات منذ مطلع تشرين الأول الجاري.
وقد افتتحت الوقفة التي نظمت في الهواء الطلق، و شارك فيها جمع من الشيوعيين والناشطين والمواطنين، بالاستماع إلى النشيد الوطني.
ورفع المشاركون في الوقفة شعارات تندد بالعنف الدموي الذي استخدم ضد المتظاهرين، والذي راح ضحيته العشرات من الشهداء والآلاف من الجرحى. كما حملوا شعارات تطالب بالإفراج عن المتظاهرين المعتقلين.
وفي سياق الوقفة قرأ سكرتير منظمة الحزب الرفيق عامل قودا، بيان اللجنة المركزية للحزب، الذي يطالب باستقالة الحكومة وإجراء انتخابات مبكرة. فيما قرأ الناشط راني القس يونان بيان تضامنيا مع الانتفاضة الشعبية باسم سكرتارية فرع اتحاد الشبيبة.
 

FLNODEFAULTIMAGEFOUND
/home/teriqrtyb/public_html/images/tarik/t4.jpg