العدد 30 السنة 85 الأثنين 23 أيلول 2019

 

تصفح بي دي اف

 

 

 

ص1
كلفتها 4 مليارات دولار
245 مشروعا متلكئا في كربلاء كشفت عنها النزاهة
بغداد – طريق الشعب
كشفت هيئة النزاهة، أمس الأحد، عن وجود 245 مشروعاً متلكئاً بكلف إجمالية تقارب الأربعة مليارات دولار في محافظة كربلاء.

ارقام ونسب التلكؤ

وذكرت الهيئة في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، أنَّ "فريق التحقيق المركزي رصد 245 مشروعاً مُتلكِّئاً ومتوقفاً في المحافظة، من بينها 175 مشروعاً ممولاً مركزياً"، مبينة أن "49 مشروعاً منها فاقت نسبة إنجازها 75 في المائة، وهناك 70 مشروعاً استثمارياً متلكئاً في المحافظة بلغت كلفتها الكلية ثلاثة مليارات و903 ملايين و388 ألفاً و676 دولاراً".

أبرز المشاريع

وأوضحت النزاهة، أن "أبرز تلك المشاريع هو تنفيذ مجمع أبنية المحافظة المحال إلى شركة أجنبية وأخرى محلية بكلفة تصل إلى 257 مليار دينار، إذ لم تتجاوز نسبة إنجازه الــ 5 في المائة، والمرحلة الأولى والثانية من مشروع إنشاء الطريق الرابط الجنوبي بطول 21 كم والذي كلفته أكثر من 111 مليار دينارٍ، ونسبة الإنجاز فيه 5 في المائة"، مضيفة أن "من المشاريع المتلكئة والمتوقفة، مشروع إنشاء صالات عمليات ملحقة في مستشفى الحسين، وتجهيز مواد لمديرية توزيع الكهرباء في المحافظة لأغراض التنفيذ والتوسيع والصيانة وفك الاختناقات".
وتابعت "وكذلك مشروع المجاري الرئيس (فريحة)، بكلفة 10 مليارات دينار لكلٍّ منها، ومشروع تطوير مدخل كربلاء -الهندية المحال إلى شركة حكومية بمبلغ يصل إلى 33 مليار دينار، فضلاً عن بناء وترميم 31 مدرسة وروضة ومراكز صحية ومشاريع الماء والمجاري وتشييد الأبنية لعددٍ من الدوائر الحكومية"، مؤكدة "تسجيل إخبارات وقضايا جزائية في 12 منها، فيما أوصى الفريق الفرعي في مكتب تحقيق كربلاء بتسجيل إخبارات والتحقيق في المخالفات الإدارية والمالية والقانونية التي شابت 19 مشروعاً متلكئاً تجاوزت كلفتها 39 مليار دينار".
أسباب التلكؤ

وبيّنت الهيئة بحسب بيانها، أن "الفريق التحقيقي المؤلف لإدارة ومتابعة أعمال التحقيق والتحرِّيات في الملفَّات والقضايا الجزائيَّة، وإدارة ومتابعة المشاريع المُتلكِّئة المشوبة بشبهات فسادٍ، أرجع أسباب التلكؤ والتوقف، إلى قرار مجلس الوزراء 347 في 2015 لعدم توفر السيولة المالية، إضافة إلى سوء التخطيط وعدم وجود دراسة جدوى اقتصادية، ووجود كشوفات إضافية كحذف مشاريع واستحداث أخرى، فضلاً عن منح مُدَدٍ إضافية وتلكؤ الجهة المنفذة وعدم الجدية في العمل".
***********
رائد فهمي يستقبل وفداً
من اللجان التنسيقية للمهندسين
بغداد – طريق الشعب
استقبل سكرتير اللجنة المركزية للحزب، والنائب عن تحالف سائرون، الرفيق رائد فهمي، في مكتبه، أمس الأول، وفداً من اللجان التنسيقية المستقلة للمهندسين، باحثا معهم تطورات البنى التحتية والهندسية في العراق وما تعانيه هذه الشريحة من مشاكل وتحديات.
وشدد الرفيق فهمي، خلال اللقاء، على ضرورة "العمل من أجل إيجاد الحلول والمعالجات المناسبة التي تخدم الواقع الهندسي في العراق والاستفادة من خبرات المهندسين العراقيين في الوضع الراهن"، فيما استعرض الوفد من جانبه عدة مشاكل وتحديات تواجه المهندسين حالياً.
وأوضح الوفد أن أبرز هذه المشكلات هو "البطالة المنتشرة بين صفوف هذه الشريحة، رغم حاجة البلد الماسة، لجهودهم من أجل البناء والاعمار والتنمية"، مؤكدين "أهمية دور نقابة المهندسين في الدفاع عن حقوقهم ومصالحهم المشروعة".
وقدم الوفد عرضاً شاملاً عن الواقع الهندسي في العراق، وعن "حاجة البلد إلى مشاريع مهمة مثل مشاريع المياه والمجاري وأخرى كالمدارس والمصانع والمستشفيات، فضلا عن أهمية تدريب الخريجين منهم وتطويرهم وتحفيز القطاع الخاص"، منوهاً إلى "ضرورة تشريع قانون ضمان المهندسين وتنظيم المهنة الهندسية".
وثمن الوفد، حرص النائب رائد فهمي، وجهوده المبذولة من أجل تحسين الاوضاع الاقتصادية والهندسية في العراق والالتفات الى مطالبهم.
يُذكر أن الوفد ضم كلا من، حمودي خضير عن جمعية المهندسين، عبد السلام الجشعمي، خبير مهندس استشاري، وبسام كاظم، سامح فياض، ايهاب ابراهيم، ومصطفى علي، اعضاء اللجنة التنسيقية المستقلة للمهندسين.
**************
رئيس لجنة النزاهة النيابية يتخلى عن منصبه: الدور الرقابي ميت
بغداد – طريق الشعب
أعلن النائب علي الصجري، يوم أمس، تخليه عن رئاسة لجنة النزاهة النيابية، معتبراً أن الدور الرقابي البرلماني ميت سريرياً.
وقال الصجري في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، انه قرر "التخلي عن منصب رئيس لجنة النزاهة بسبب الضغوطات السياسية ومشاركة اغلب الكتل في تفشي الفساد المالي والإداري وتسلط القرارات العنجهية التي من شأنها تبويب كل ما من شانه كسب الأرباح على حساب ابناء الشعب"، مبيناً ان "الدور الرقابي البرلماني ضعيف جداً وفي كثير من الأحيان قائم على ابتزاز الحكومة وبعض وزاراتها".
واضاف، أن "واجبي الوطني والشرعي يحتم عليَّ الوقوف مع ابناء شعبي وانصاف مظلوميتهم لذلك" أدعو "رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي والمجلس الأعلى لمكافحة الفساد وهيئة النزاهة الوطنية والرقابة المالية الى أخذ دورهم ومحاسبة الفاسدين بدلاً من الاستعانة بالدور الرقابي الميت سريريا" على حد تعبيره.
وتابع موضحاً، "سأدعم رئيس مجلس الوزراء وكل المؤسسات المعنية بمحاربة الفساد وسنحارب كل فاسد مهما علا شأنه بكل الطرق التي ذكرتها"، لافتا الى انه "في حال لم نفلح بالقضاء عليه سنلجأ الى المجتمع الدولي والمنظمات الرقابية لتخليص البلاد من جشع المفسدين".
وحمَّل الصجري "الولايات المتحدة الامريكية مسؤولية تمكين الفاسدين وسرقتهم أموال العراق وثرواته وانهيار اقتصاده منذ احتلالها بغداد عام ٢٠٠٣ حتى يومنا هذا، عندما قرروا حل مؤسسات الدولة". يذكر ان الصجري تم انتخابه رئيسا للهيئة في 25 حزيران الماضي.
*********
مظفر النواب في المستشفى بالشارقة ووزير الثقافة يترأس وفدا لزيارته
الشارقة – طريق الشعب
زار وزير الثقافة د. عبد الامير الحمداني بعد ظهر امس الاحد مستشفى الجامعة بمدينة الشارقة في دولة الامارات، للاطمئنان على صحة الشاعر الكبير مظفر النواب.
وكان الوزير قد وصل قبيل ذلك الى الشارقة على رأس وفد يضم رئيس اتحاد الادباء والكتاب ناجح المعموري والشاعر ناظم السماوي والكاتب امير دوشي .
وعلم من مصدر في المستشفى ان النواب في وضع صحي بالغ الصعوبة، وان الاطباء يتابعون حالته باهتمام كبير ويسعون جاهدين الى تأمين سلامته وتعافيه.
*********
ذوو الأجور اليومية في كهرباء البصرة يتظاهرون
بغداد – طريق الشعب
نظم أصحاب الأجور اليومية في دوائر كهرباء البصرة، أخيراً، تظاهرة، احتجاجية تطالب بتثبيتهم على الملاك الدائم. وأفاد أحد المتظاهرين الذين تجمهروا أمام دائرة انتاج الطاقة الكهربائية في المنطقة الجنوبية في منطقة الطويسة وسط المحافظة لوكالات الأنباء، بأن "وزارة الكهرباء تماطل في عملية تحويلنا الى عقود او تثبيتنا على الملاك الدائم"، متهماً "جهات تهيمن على مفاصل دوائر وزارة الكهرباء، أدخلت اسماء جديدة وحولتها الى عقود فيما بقي من يعملون منذ سنوات بالأجور اليومية دون تثبيت". ووصف متظاهرون آخرون الاسماء المثبتة بـ"الحزبية والتابعة لأبناء المسؤولين"، مطالبين الوزارة بـ"التحقيق فيها والكشف عن ملابساتها".
******
ضربة جوية مجهولة تستهدف معسكراً للحشد الشعبي في الأنبار
بغداد – طريق الشعب
أعلن قائد الحشد الشعبي في الأنبار، قاسم مصلح، أمس الأحد، عن تعرض معسكر تابع للحشد غربي الأنبار إلى ضربة من مصدر مجهول، لم تسفر عن خسائر مادية أو بشرية، مبيناً عدم علمه بالجهة التي تقف خلفها.
وقال مصلح، في تصريح صحفي تابعته "طريق الشعب"، أن "المعسكر القائم في مطار المرصنات، خاص بالحشد الشعبي، لكنه يضم قوات عسكرية اخرى كشرطة الحدود وقوات الجيش العراقي، وقد تعرض المعسكر إلى ضربة ليس معلوماً من الذي يقف وراءها حتى الآن"، مشيراً إلى أن "الانفجار كان قوياً وهزّ مباني المنطقة، لكنه لم يخلف خسائر مادية أو بشرية، لأنه وقع خارج المعسكر".
ونقلت وكالات الأنباء عن مصدر في الحشد قوله، إن "الضربة نُفذت بواسطة طائرة مجهولة جاءت بعد يوم واحد من انتهاء عمليات ارادة النصر الخامسة التي كانت تتخذ من معسكر المرصنات مقرا للعمليات الجوالة".
*******
مسؤولون ومختصون: الصراعات السياسية والفساد وهيمنة الأحزاب من أسبابها
معمل ألبان الجبايش.. نموذج شاخص للمعامل المُعطلة والمشاريع الاقتصادية الفاشلة
بغداد - نورس حسن
أكد مسؤولون محليون ومختصون في محافظة ذي قار، أن توقف معمل ألبان الجبايش طوال 9 سنوات يعكس الفشل والتخبط الاقتصادي المستمر، معتبرين أن الاطراف المعنية حملت بعضها المسؤولية للتخلص من عائدية هذا المعمل المهم، فيما أشارت لجنة الاقتصاد البرلمانية، إلى أن مافيات الفساد وهيمنة الاحزاب والميلشيات وعوامل اخرى هي الأسباب الرئيسة لتردي حال المعمل بشكل خاص، وعموم الواقع الصناعي العراقي.

توقف منذ 9 سنوات

قال عضو مجلس محافظة ذي قار، حسن الاسدي لـ"طريق الشعب"، إن "معمل ألبان الجبايش متوقف عن العمل منذ 9 سنوات لأسباب تتعلق بالاستثمار، الأمر الذي انعكس سلبا على الثروة الحيوانية في المنطقة".
وأكد الاسدي، على "وجود مساع لإعادة تأهيل المعمل بناءً على اتفاق بين جامعة ذي قار وعدد من الجامعات البريطانية، ليعرض لاحقاً إلى الاستثمار وفق شروط تم تحديدها من قبل مجلس المحافظة، ومنها، أن يتم استثمار المعمل لفترة طويلة تتجاوز 10 سنوات لضمان تشغيله، وتوسيع خطوطه الانتاجية".
وأما بشأن عائدية المعمل، فقد أوضح الأسدي، أنه "كان يعود في بداية الامر لوزارة الزراعة والتي بيّنت بدورها عدم إمكانيتها على إدارة معمل انتاجي بحجة إنها وزارة ارشادية لا أكثر، ليحال بعدها إلى مجلس ذي قار الذي تخلى عن تشغيله أيضا لأسباب مجهولة"، مبينا أن "حال العائدية استقر على المجلس البلدي لقضاء الجبايش لكن لم يكن الأخير قادراً على إدارة المعمل، ما أدى إلى تعطيله منذ 9 سنوات وتلف أغلب اجهزته".
وأشار إلى أن "المعمل صغير وغير قادر على تلبية احتياجات المحافظة واقضيتها، وأن سوء الإدارة كان سبباً رئيسياً في عدم الاستثمار والتطوير، على الرغم من موقع الجبايش الاستراتيجي وغناه بالثروة الحيوانية".

مسؤولية من ؟

وفي وقت سابق، بيّن رئيس مجلس قضاء الجبايش، محمد كاظم، في تصريح صحفي، أن "المجلس خلال السنوات التسع الماضية عمل على تأجير المعمل إلى أحد المستثمرين لمدة 3 سنوات ولكن المستثمر لم ينجح في تشغيله بسبب افتقاره لمتطلبات يقع توفيرها على عاتق الوزارات الأخرى كالكهرباء والنفط".
وفي السياق، أكد عضو المجلس البلدي للقضاء، أن "أبرز أسباب التأخير في استثمار المعمل يعود الى الروتين والإجراءات المعقدة".
وأشار إلى "وجود إجراءات يمكن اتخاذها لتسهيل الاستثمار من خلال زيادة مدة الاستثمار الى 10 سنوات، وتقليل ايجار المعمل الى 7 ملايين دينار سنويا"، لافتاً إلى إن قضاء الجبايش "يحتوي على 30 الف رأس جاموس إضافة الى 3500 رأس من الابقار".
من جانبه، ذكر عضو مجلس محافظة ذي قار شهيد الغالبي لـ"طريق الشعب" أن "منظمة اليونيسف عملت قبل ثلاث سنوات على إقامة مشروع التغذية المدرسية لمدارس الجبايش، اذ كان من المقرر توفير مستلزمات التغذية من معمل الألبان حصراً بهدف تشغيله ودعم المنتج المحلي، ولكن بسبب عدم الوصول إلى اتفاق بقي الأمر كما هو".

دور الفساد والصراعات

في الأثناء، أوضح رئيس لجنة الاقتصاد والاستثمار البرلمانية، أحمد الكناني، أن الفساد المستشري في أغلب مؤسسات الحكومة، وسوء الإدارة والصراعات السياسية وهيمنة الأحزاب والمليشيات هي الأسباب الرئيسة لهلاك الصناعة المحلية بصورة عامة ومنها خصوصا معمل ألبان الجبايش.
وقال الكناني لـ"طريق الشعب"، أن "اللجنة رصدت المئات من حالات الفساد وتمت احالتها الى هيئة النزاهة فضلاً عن وجود شخصيات أخرى ستحال أيضا في الفصل التشريعي الثاني بسبب عقود تشغيل وانشاء مشاريع وهمية"، مبيناً بخصوص فوضى عائدية المعمل أنه "إذا لم تستطع وزارة الصناعة الارتقاء بالواقع الصناعي وإدارة معاملها وهي مؤسسة حكومية متخصصة فكيف يدار معمل إنتاجي من قبل المجلس البلدي للقضاء؟".

عدم مسؤولية

وفي المقابل، أفاد رئيس منظمة الجبايش للسياحة، رعد حبيب الاسدي، بأن معمل ألبان الجبايش هو واحد من عشرات المشاريع التي صرفت عليها أموال كبيرة واهملت بسبب الفساد.
واعتبر الأسدي في تصريحه لـ"طريق الشعب"، أن "الثروة الحيوانية التي يتميز بها القضاء، خاسرة وغير منتجة بسبب ما يعانيه سكان الاهوار من اهمال شديد دفع الكثير منهم إلى بيع قطعانهم بأسعار بخسة".
وبخصوص المشاريع الأخرى المهملة بيّن الاسدي، أنه "في عام 2007 تم انشاء محطة لماء الاسالة في اهوار الجبايش وصرف عليها مبلغ يتجاوز المليارين، ولكنها لم تعمل ساعة واحدة، إذ اكتفى المسؤولون بافتتاحها امام الوسائل الإعلامية، وهي الان حضيرة للحيوانات السائبة، في حين يستورد الأهالي مياه الشرب من الكويت".
وتابع انه "في عام 2006 انشئت في اهوار الجبايش أكبر محطة للرصد الزلزالي، وصرف عليها مليار و250 مليون دينار، وهي اليوم عبارة عن كرفان يعلوه (اريل هوائي) لا أكثر، فضلاً عن مشروع القرى الاستيطانية وهو عبارة عن تلال ترابية رغم ان تخصيصه كان من ميزانية الاهوار".
وأكد رئيس المنظمة، أن "أهوار الجبايش تشهد دائماً احتفالات للمسؤولين ونصب موائد الطعام على صفقات غايتها الترويج الانتخابي، مقابل وعود بمشاريع وهمية تُسلب مبالغها من ميزانية الاهوار، فضلاً عن الذهاب بإيفادات الى خارج العراق، آخرها مبلغ مليونين دولار تم صرفه من ميزانية الاهوار لإيفاد 60 شخصية بحجة احتفالات اليونسكو"، متسائلا عن ما اضافته اليونسكو للأهوار، وعن المبالغ المخصصة لذلك ونوع المشاريع، وجدوى الانضمام إلى لائحة التراث العالمي في ظل هذا الواقع".
********


ص 2

ضبط تجاوزات على أراضي ضحايا الإرهاب في نينوى

بغداد – طريق الشعب
أعلنت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة، أمس الأحد، ضبط عدد من المتهمين بالتجاوز على الأراضي العائدة ملكيتها الى ضحايا العمليات الإرهابية في محافظة نينوى. وذكرت الدائرة، في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "فريق عمل من مديرية تحقيق نينوى في الهيئة انتقل إلى منطقة (قزة فخرة) الواقعة في الجانب الأيسر على طريق الموصل– كوير، وتمكن، بالتعاون مع لواء 30 التابع لهيئة الحشد الشعبي وقوات سوات، من ضبط 24 متهماً لقيامهم بأعمال حفر وتجاوز على الأراضي العائدة ملكيتها لضحايا العمليات الإرهابية من الشهداء والجرحى"، مبينة أنه "تم خلال العملية، التي نفذت استناداً لمذكرة قضائية، ضبط 15 آلية وشاحنة وأوليات ووصولات وسجلات مختلفة". وتابعت الدائرة، أن "الفريق قام بتنظيم محضر أصولي بالمضبوطات في العملية، وعرضه رفقة المتهمين على الهيئة التحقيقية القضائية المختصة بقضايا النزاهة في نينوى، التي قررت توقيف المتهمين وفقا لأحكام المادة 444/11 من قانون العقوبات".


***********

داعش يتبنى تفجير كربلاء
والبرلمان يناقش اليوم تقريراً للجنة الأمن والدفاع
بغداد – طريق الشعب
اعلنت لجنة الامن والدفاع البرلمانية، أمس الأحد، إنها ستعرض تقريراً مفصلاً في جلسة اليوم، عن الخلل الذي حصل في الخروقات الامنية التي أدت الى حادث الانفجار في سيطرة كربلاء.

تشخيص الخلل

وقال رئيس اللجنة، محمد رضا آل حيدر، في مؤتمر صحفي عقده في مجلس النواب، بمشاركة اعضاء اللجنة وتابعته "طريق الشعب"، إن "لجنة الامن والدفاع البرلمانية شخصت الخلل في الخروقات الامنية التي أدت إلى حادث الانفجار في سيطرة كربلاء"، مبيناً ان "اللجنة تحيي الاجهزة الامنية على رد الفعل السريع في القاء القبض على الجناة".
وأوضح آل حيدر، إن "اللجنة استضافت قائد عمليات الفرات الاوسط وقائد شرطة كربلاء وكان من المفترض حضور وكيل الاستخبارات وقيادة شرطة بابل ولكن لأسباب تخصهما لم يحضرا"، مؤكداً أن "لجنة الامن والدفاع النيابية ستعلن اليوم في مجلس النواب عن توصياتها امام اعضاء البرلمان".

مناقشات أمنية

وأفاد النائب، بـ"مناقشة اللجنة مع قائد عمليات الفرات الاوسط كل المشاكل الامنية ونحن في معركة امنية وهي مشتركة بين قواطع العمليات الامنية"، لافتاً إلى "وجود ضعف في الجهد الاستخباري وعدم وجود الكاميرات الحرارية ولابد من تخصيص اموال لمعالجة هذه النقوصات".
ودعا إلى "تخصيص أموال إضافية في الموازنة المقبلة لتغطية تلك الاحتياجات"، منوهاً إلى "زيارة الاربعينية المليونية التي ستشهدها كربلاء قريبا والتي تستدعي جهوداً أمنية كبيرة جدا".
وأكد على أن "الاستهداف حدث في نفس المكان مرتين وفي منطقة المسيب مرة"، مشددا على ضرورة أن "يهتم القائد العام بالدعم التكنولوجي والامني".
واستضافت لجنة الأمن والدفاع النيابية، اليوم الاحد، قائدي الفرات الاوسط وشرطة كربلاء لمناقشة ملابسات تفجير مدخل محافظة كربلاء.

داعش يتبنى الهجوم

من جهته، أعلن تنظيم داعش الإرهابي، يوم أمس، مسؤوليته عن التفجير الذي وقع داخل حافلة قرب مدخل كربلاء، مسبباً وقوع عدد من الشهداء والجرحى.
ويأتي هذا الاعلان بعد أن كشفت القوات الأمنية العراقية عن تمكنها من اعتقال شخصين مسؤولين عن العملية الارهابية، احدهم المنفذ الرئيس للتفجير الذي تم اعتقاله بعد مطاردة قرب موقع الحادث في حينها.
من جهته، قال قائد عمليات الفرات الأوسط للحشد الشعبي علي الحمداني في بيان إن "الارهابي ترجل من المركبة التي استقلها من الطريق قبل 400 متر من الوصول إلى (السيطرة 54) التي وقع فيها التفجير".
وأضاف أن "مفارز الامن الوطني سارعت الى ملاحقته والقاء القبض عليه".
وأوضح أن "منفذ التفجير كان يحمل عبوة ناسفة يتم تفجيرها عن بعد وضعها في المركبة القادمة من بغداد ومتجهة الى كربلاء".
وأشار إلى أن "الارهابي من منطقة جرف النصر ويسكن الحي العسكري في المسيب وقام بتنفيذ عمليتين في القضاء قبل التفجير الأخير".

*************

©المحكمة الاتحادية: نراعي مصلحة الطفل المحضون بعيداً عن نزاعات الحاضنين
بغداد – طريق الشعب
كشفت المحكمة الاتحادية العليا، أمس الأحد، عن توجهاتها بخصوص أحكام الحضانة، لافتة إلى أن قراراتها نصت على تفضيل مصلحة الصغير بعيداً عن مصلحة المتنازعين على احتضانه.
وقال المتحدث الرسمي للمحكمة إياس الساموك في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "المحكمة الاتحادية العليا شاركت في ندوة نظمتها المجموعة الاستشارية النسوية لممثلة الأمين العام للأمم المتحدة في العراق لمناقشة أحكام الحضانة"، مبيناً إن "المحكمة الاتحادية العليا تمارس اختصاصها في النظر بعدم الدستورية من خلال الدعاوى المعروضة أمامها".
وأضاف الساموك، إن "المحكمة نظرت خلال السنوات الماضية عدداً من الدعاوى للطعن بعدم دستورية قانون الأحوال الشخصية رقم 188 لسنة 1959، بشكل كامل أو في مواد منه"، مشيراً إلى أن "قسماً من تلك الطعون جاء على أحكام الحضانة الواردة في المادة 57/ أولاً من قانون الأحوال الشخصية، وقد أصدرت المحكمة الاتحادية العليا أحكاماً فيها، كان أخرها بالرقم 12/ اتحادية/ 2019، في 5/ 3/ 2019".
وأوضح المتحدث الرسمي، أن "المحكمة وضعت من خلال نظرها تلك الطعون مبادئ للتعامل مع الحضانة، من خلال اعتماد مصلحة المحضون بغض النظر عن مصلحة المتنازعين على حضانته"، منوهاً إلى أن "مصلحة المحضون وفقاً للأحكام المحكمة الاتحادية العليا، يتم تحديدها من المحكمة التي تنظر دعاوى الحضانة وهي محكمة الأحوال الشخصية مستندة في ذلك إلى تقارير هيئات البحث الاجتماعي واللجان الطبية النفسية".
وشدد، على أن "أحكام المحكمة الاتحادية العليا باتة وملزمة للسلطات كافة وفقاً للمادة 94 من الدستور"، فيما "وضع المشاركون عدداً من التوصيات في مقدمتها الالتزام بأحكام المحكمة الاتحادية العليا بخصوص الحضانة".

**************

الهجرة: عودة 1326 نازحا
إلى الموصل وأطراف المحافظة
بغداد – طريق الشعب
اعلنت وزارة الهجرة والمهجرين، أمس، عن عودة نحو 1326 نازحا الى مدينة الموصل ومناطق اخرى في نينوى.
وقال مدير عام دائرة شؤون الفروع المتحدث الرسمي للوزارة، علي عباس جهاكير، في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان "نحو 1326 نازحاً عادوا من مخيمات المحور الجنوبي لمدينة الموصل إلى احياء ومناطق محافظة نينوى، مبينا انه "بتعاون تم مع وزارة النقل وقيادة العمليات المشتركة".
وأوضح، انه "تم تخصيص حافلات لنقل هؤلاء النازحين الراغبين في العودة الطوعية من مخيمي حمام العليل والجدعة جنوبي الموصل إلى مناطق سكناهم الاصلية في محافظة نينوى"، مبيناً ان "هدف الحكومة والوزارة هو عودة النازحين الى مناطقهم الاصلية المحررة في مدينة الموصل والمناطق المحررة الاخرى"، مشيراً إلى أن "المناطق التي عادت اليها العائلات النازحة بضمنها، قضاء مخمور، الحضر، قضاء الموصل، بادوش، تل عبطة، ربيعة، بعاج، القيارة، الكسك، المحلبية، النمرود، تل عبطة، حميدات، حمام العليل، ربيعة، وسنجار".

*************

نينوى تسجل أعلى كمية أمطار
في عام 2018
بغداد – طريق الشعب
أعلن الجهاز المركزي للإحصاء، أمس الأحد، ان محافظة نينوى سجلت اعلى كمية للأمطار الساقطة لعام 2018.
وذكر الجهاز في تقرير اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "محافظة نينوى سجلت اعلى كمية للأمطار الساقطة في عام 2018 بين المحافظات العراقية وبواقع 617.3 ملم، تليها محافظة ديالى وبواقع 492.1 ملم ثم محافظة كركوك 484.8 ملم"، مبيناً ان "اقل معدل للأمطار كان في محافظة البصرة وبواقع 151.3 ملم".
يذكر ان البلاد شهدت خلال السنتين الماضيتين تساقط امطار غزيرة ادت في بعض الاحيان الى حدوث فيضانات في بعض المحافظات.

*************

ارتفاع مستمر في حصيلة ديالى السنوية للإصابات السرطانية
بغداد – طريق الشعب
كشفت لجنة الصحة في مجلس محافظة ديالى، مؤخراً، عن حصيلة الاصابة بالسرطان سنويا داخل المحافظة.
وقالت رئيس اللجنة نجاة الطائي، في تصريح صحفي اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "حصيلة الاصابة بمرض السرطان سنوياً وفق المؤشرات المتوفرة لدينا تزيد عن 50 اصابة والاسباب كثيرة، أبرزها تلوث الاجواء بسبب مكبات النفايات وتكرار حرقها ما يؤدي الى ارتفاع ادخنة سامة".
واضافت الطائي، انه "لا توجد احصائية كاملة عن عدد مصابي السرطان في ديالى، لكن الموجود حاليا يزيد عن 600 حالة وربما أكثر لان جزءا ليس قليلا منهم لا يسجل في مؤسسات ديالى بل ينتقل الى محافظات او مناطق خارج البلاد للعلاج خاصة من الميسورين مؤكدا بان السرطان تزداد معدلات الاصابة به سنويا".
وكشفت الطائي في وقت سابق، عن "فتح تحقيق يتقصى أسباب تعرض 9 اشخاص للإصابة بالسرطان في المحافظة"، مؤكدة "ورود عن تسجيل 9 حالات اصابة بالسرطان في قرية زراعية متواضعة قرب ناحية كنعان، ما دفعنا الى تشكيل فريق مشترك مع دائرة البيئة لتقصي الحقائق وتبين بالفعل وجود حالات الاصابة".
وشددت على إنها "أصدرت أمرا بتشكيل فريق تحقيق لبيان أسباب الاصابة بمرض السرطان داخل القرية والخروج بتقرير علمي رسمي من اجل ايضاح الحقائق امام الراي العام بسبب حالة القلق التي سببتها تداعيات تسجيل 9 اصابات في قرية واحدة"، منوهة إلى أن "الاصابة بالسرطان لم تعد حالات فردية بل ازدادت معدلات الاصابة واصبحت بالمئات في مختلف مناطق ديالى خاصة لمن هم اقل من 40 سنة"، فيما لفتت إلى أن "الزيادة في معدلات الاصابة تثير قلقنا وتدفعنا الى المطالبة بالبحث عن الاسباب خاصة في ظل زيادة الاصابات في مناطق دون أخرى".

***********

مرة اخرى .. المجمع الفقهي يرفض زج الفقهاء الشرعيين
في المحكمة الاتحادية
بغداد – طريق الشعب
جدّد المجمع الفقهي العراقي، مؤخراً، موقفه الرافض لمشروع قانون المحكمة الاتحادية العليا بصيغته الحالية، مشيراً إلى أن زج فقهاء شرعيين يتعارض مع استقلال السلطة القضائية، ولا بد من اختيار القضاة وفق معايير الكفاءة والأمانة والوطنية.
وقال المتحدث باسم المجمع، مصطفى البياتي، في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "السلطة القضائية مستقلة، وهذا يفرض عدم زج فقهاء شرعيين في المحكمة الاتحادية العليا التي يجب أن تتشكل من عضوية كبار القضاة فقط"، مبيناً أن "عدداً من الأهداف تضمنها تشكيل المجمع الفقهي العراقي، في مقدمتها دراسة التشريعات وبيان الحكم الشرعي فيها".
وشدد البياتي، على "أهمية المحكمة الاتحادية العليا نظراً لدورها في معالجة المنازعات التي تحصل بسبب تفسير نصوص الدستور وبيان مدى انسجام القوانين وبنوده"، مؤكداً على أن "اجتماعاً تم عقده ضمّ الهيئة العليا للمجمع الفقهي لدراسة قانون المحكمة الاتحادية العليا بعد الجدل الذي أثير حوله".
ونوه المتحدث، إلى أن "نتائج الاجتماع كانت رفض زج فقهاء شرعيين في هذه المحكمة"، فيما أوضح أن "اختيار القضاة يجب أن يكون وفق معيار الكفاءة والأمانة والوطنية، فإن ذلك يسد مسد الفقهاء الشرعيين، كما أنه يجنب البلاد، بوصفها متعددة الطوائف والقوميات، مأزق الخلاف".
وبرر البياتي رفض زج الفقهاء بـ "الرغبة في الحفاظ على السلطة القضائية"، لافتاً إلى أن "المحكمة الاتحادية العليا أولى بالاستقلالية والحفاظ على عضويتها من القضاة يحقق هذه المقاصد".
وتابع أن "تبني الموقف يأتي لاحترام الشريعة الإسلامية والحفاظ على هيبة القضاء واستقلاله والحرص على سيادة العراق وأمنه"، مبيناً "إمكانية الاستئناس بآراء الفقهاء المشهود لهم بسعة العلم والتجرد في القضايا المعروضة أمام المحكمة الاتحادية العليا إذا اقتضت الحاجة لبيان موقف الشريعة الإسلامية منها كما هو معمول به في محاكم الأحوال الشخصية".

*********

"السلم والتضامن" يصدر بياناً بمناسبة يوم السلام العالمي

بغداد – طريق الشعب
ندد مجلس السلم والتضامن، أخيراً، بمناسبة يوم السلام العالمي، بالحروب والكوارث البيئية، والدمار الذي يهدد المنطقة والعالم، داعياً إلى تنفيذ بنود التنمية المستدامة التي اتفقت عليها الدول الاعضاء في الامم المتحدة بهذا الشأن.
وذكرت سكرتارية المجلس في بيان تلقت "طريق الشعب"، نسخه منه، أن "العالم يحتفي باليوم العالمي للسلام لتعزيز المثل العليا للسلام في الأمم والشعوب، والذي استحدثت على اساسه الدول الأعضاء في الأمم المتحدة سبعة عشر هدفا للتنمية المستدامة عام ٢٠١٥ لإدراكها أن بناء عالم يعمه السلام يتطلب اتخاذ خطوات محددة لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية".
وأوضحت أن "الأهداف الإنمائية تشمل طائفة واسعة من القضايا بما فيها الفقر والجوع والصحة والتعليم والمساواة بين الجنسين والمياه والمرافق الخدمية الصحية والطاقه والبيئة والعدالة الاجتماعية والتغيرات المناخية"، داعية إلى أن "ينهض الجميع بالعمل المناخي، لخفض انبعاث الغازات الدفيئة المسببة للاحتباس الحراري، حيث أن تغير المناخ يهدد السلم والامن الدوليين ويمكن أن يؤدي إلى كوارث خطيرة".
وشددت على ضرورة "النظر بعين اليقظة في هذه المناسبة، والانتباه إلى ما يحيط ببلادنا وبالمنطقة وبالعالم كله من تهديدات جدية للسلام ونحن نسمع من حولنا نقرا على طبول حرب محتملة"، موضحة بأن "وطننا الذي اكتوى شعبه بجحيم الحروب واحترق بنيران النزاعات الطائفية والاثنية والسياسية والإرهابية يتوجب وبإلحاح أن يضع نهاية لكل أشكال التجارب المرة التي عطلت فيه طويلا البناء والتنمية والاستقرار".
واعتبرت أن "ذلك لا يتحقق إلا بوضع حد لنظام المحاصصة الطائفية والاثنية وغياب العدالة واستشراء الفساد"، داعية الى "الركون للحوار وتخفيض حدة التوترات الناجمة عن سياسات الهيمنة والتدخل والاستحواذ"، مشيرة إلى "الاشكاليات القديمة - الجديدة بين العراق والكويت فيما يتعلق بالحدود بين البلدين مما يتطلب أعلى درجات الحرص من الطرفين في الحفاظ على العلاقات الطيبة".
وأشارت إلى "التدخل العسكري السافر لتركيا وقصفها مناطق واسعة في كردستان العراق"، فيما دعت الحكومة العراقية إلى "فرض القانون وعدم السماح بالمنازعات العشائرية وحصر السلاح بيد الدولة".

************

التربية تُقرر السماح للطلبة المتغيبين بأداء الامتحانات

بغداد – طريق الشعب
أعلنت وزارة التربية، أمس الأحد، السماح للطلبة المتغيبين بأداء الامتحانات في اليوم الأخير من امتحانات الدور الثاني، مبينة أن ذلك يأتي حفاظاً على مستقبلهم الدراسي.
وذكرت الوزارة في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، إنه "تقرر السماح للطلبة المتغيبين للصفوف غير المنتهية، بأداء الامتحانات في اليوم الأخير من امتحانات الدور الثاني"، موضحة بأنه "تم السماح للطلبة المتغيبين في بعض ايام الامتحانات للدور الثاني (للكورسين الأول والثاني) للصفوف غير المنتهية بأداء امتحاناتهم حفاظاً على مستقبلهم الدراسي".

*********

انطلاق عملية لتعقب الإرهابيين في صحاري الأنبار وصلاح الدين
الداخلية تعتقل عصابة سرقة نسائية في مدينة الطب
واخرى تتاجر بالمخدرات في النجف
بغداد – طريق الشعب
اعلنت وزارة الداخلية، مؤخراً، عن اعتقال عصابة من ثلاث متهمات بسرقة المراجعين والمرضى بمجمع مدينة الطب في بغداد.

عصابتان من النساء

قال المتحدث باسم الوزارة اللواء سعد معن في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "مفارز استخبارات حماية المنشآت والشخصيات العاملة ضمن وكالة الاستخبارات في وزارة الداخلية القت القبض على عصابة مكونة من ثلاثة متهمات يقمن بسرقة المراجعين والمرضى في مجمع مدينة الطب ببغداد باستخدام آلات خاصة للسرقة".
وأوضح أنه "تم إلقاء القبض عليهن بالجرم المشهود أثناء سرقة أحد المواطنين، وقد تم تدوين اقوالهن واحالتهن الى الجهات المختصة".
ومن جانب آخر، أعلن مكتب مديرية مكافحة الإجرام في مديرية شرطة النجف، التابع لوزارة الداخلية، يوم أمس، عن إلقاء القبض على عصابة بينها نساء تتاجر بالمواد المخدرة.
وبحسب بيان للمديرية، اطلعت عليه "طريق الشعب"، فأن "فريق عمل أشرف عليه قائد شرطة النجف ومدير مكافحة اجرام النجف ومدير شعبة الكرار لمكافحة الاجرام ومن ضباط المكتب، القى القبض بعد جمع معلومات من مصادر، على عصابة مكونة من ثلاث نساء وثلاثة رجال تمتهن تجارة المواد المخدرة وبالتحديد منها مادة الكرستال"، مبيناً "ضبط المواد المخدرة وأدوات تعاطي بحوزة أفراد العصابة وتمت احالتهم إلى القضاء لينالوا جزاءهم العادل".

مروج للمخدرات في بابل

في الأثناء، كشفت مفتشية الداخلية، عن ضبط مروج مخدرات متلبساً بحيازة مئات الحبوب المخدرة في بابل.
وأوضح مكتب المفتش في بيان له، أنه "في ثاني عملية نوعية خلال الأسبوع، تمكن مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية في محافظة بابل بالتعاون مع قسم مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية من ضبط أحد مروجي المخدرات متلبساً بحيازة مئات الحبوب المخدرة وبأنواع مختلفة"، مشيراً إلى أن "العملية تمت وفق مصادر خاصة، حيث نظمت المفرزة الضابطة محضر ضبط ودونت افادة واعتراف المتهم وعرضته أمام أنظار قاضي التحقيق الذي قرر توقيفه وفق المادة 28 من قانون المخدرات للتحقيق معه".

جهد أمني بين محافظتين

وفي المقابل، انطلقت، يوم أمس، عملية أمنية لتعقب الإرهابيين الدواعش بين صحراء الأنبار وصلاح الدين.
وقال القيادي في حشد الأنبار قطري العبيدي، في تصريح صحفي، إن "قيادة عمليات الجزيرة مسنودة بقوات الحشد العشائري وبدعم من طيران الجيش، باشرت بحملة أمنية لتعقب داعش في المناطق الصحراوية بين الأنبار وصلاح الدين، أتت على خلفية معلومات تفيد بوجود خلايا ل‍داعش الإرهابي في المناطق المستهدفة".


**********

ص3

مقترح لتنظيم القاعات الامتحانية

ما نلاحظه ان اغلب الامتحانات النهائية للصفوف المنتهية وغير المنتهية وللمراحل المتوسطة والابتدائية والاعدادية بفرعيها العلمي والادبي تجري في فصل الصيف حيث ترتفع درجات الحرارة وبشكل ملحوظ، من ناحية تكون بعض القاعات غير نظامية وتفتقر لوجود وسائل الراحة كالتكييف او تكون في ممرات المدارس ما يؤثر على نفسية الطالب ويقلل من استيعابه للاسئلة مما يؤثر على مستواه الدراسي ومستقبله..
عليه اقترح على الجهات المعنية او من يهمه الامر المبادرة الى بناء قاعات امتحانية نظامية جيدة ومن كافة النواحي تستوعب عدداً كافياً من الطلاب وفي كل منطقة تتبع خمس مدارس او اكثر ، وتكون قاعات لتصحيح الدفاتر الامتحانية وتدقيقها او تستخدم في نشاطات لا صفية كالمسابقات العلمية والفنية وغيرها .
لطيف كريم

براس المكرود

لا ريب أن الجميع مع تطبيق القانون، ويفضل الالتزام بالضوابط والتعليمات التي تصدرها السلطة التنفيذية، باعتبار ان سيادة القانون وسريانه على الجميع، وعدم التساهل في تنفيذه يخدم هيبة الدولة ويعزز من وجودها، مع مراعاة المبادئ الإنسانية والعدالة والمساواة في تطبيق القانون وأن يكون ساريا على الجميع بغض النظر عن مواقع هذا او مركز السياسي والاجتماعي لذاك، لكن أن تسود الانتقائية في تطبيق القوانين هو شيء يدعو الى الاستنكار والإدانة، ويستدعي وقفة جادة من الجهات التنفيذية لتكون بمستوى واحد من الجميع.
ان التجاوزات بمختلف أشكالها موضع ادانه واستنكار الساعين لبناء دولة المساواة، ونحن مع الحكومة في اتخاذ أي أجراء يصب في هذا المجال مع مراعاة العدالة والحقوق الإنسانية للمواطن، وعندما تقوم السلطة لإزالة التجاوزات عن أراضي الدولة وأملاكها يجب أن تأخذ بنظر الاعتبار إيجاد البديل المناسب لذلك، اذ ليس من المقبول أو المعقول إزالة أحياء بكاملها لمواطنين فقراء دفعهم العوز وأجبرتهم الحاجة على استغلال أراض متروكة عائدة للدولة لتشييد مساكن عليها بعد أن عدموا الملجأ، واضطرتهم الظروف لهذا التجاوز.
كان على الحكومة قبل اتخاذ إجراءات كهذه التفكير العميق بإيجاد مكان مناسب لإيوائهم، وإنشاء أحياء سكنية واطئة الكلفة لهم، قبل تهديم بيوتهم وتشريدهم، أو توزيع قطع أراض ذات مساحات صغيرة لهم ومساعدتهم تشييد الدور عليها، ثم مطالبتهم بالرحيل عن الأرض التي تجاوزوا عليها استنادا للقوانين المرعية في توزيع الأراضي السكنية، واعتماد الحق الدستوري للمواطن في حق التملك ببلد ولد وعاش فيه ودافع عنه وقدم من أجله التضحيات....
قاطعني سوادي الناطور قائلا بغضب وانفعال: تريد الصدك الجماعة سووها عرب وعريبه، يردوها طوال، طوال يردوها كصار كصار، ولو هامهم القانون صدك جا يزيلون تجاوز أهل الصماخات الكبار اللي بنو عمارات وفنادق على كاع الحكومة، ونهبوا الكيعان الزينه اللي توفر للدولة مليارات الدنانير واخذوا كل الأراضي الخضراء والقطع المميزة وسوو مولات ومدارس وأسواق وقصور، لو يطلعون الأحزاب اللي أخذت كل عقارات وأملاك الدولة، ويسوون مطار المثنى لو معسكر الرشيد بيوت للشعب بدل ما صار مقرات لهذا وذاك، وخلي يرجعون أملاك الأوقاف اللي نهبها (....) وصارت ملك طابو الهم، لو القانون بس براس الفقير، وبس ولد الخايبات يموتون حتى يلعبون بيها النايمين للضحة واللى أجتهم باردة مبردة ولعبوا بيها عبالك ملك الخلفوهم!!!

محمد علي محيي الدين


اقامة الجامعات الاهلية
على الاراضي الزراعية

وكالات
يلفت الانتباه افتتاح العديد من الجامعات الاهلية، حتى صار بين كل جامعة واخرى جامعة أهلیة، واغلب اصحاب الجامعات الاهلية هم المستثمرون الذين اخذوا بالزحف على البساتين والمناطق الخضراء بعد تجريفها من اشجارها لكي يتم بناء بنایات واقسام لجامعاتهم الاهلية، الامر الذي اسهم بتضييق الخناق على المدن وزيادة التلوث بعد انحسار المناطق الخضراء التي تعد من ملطفات الجو.
فهل هناك دراسة منهجية وعلمية من الجهات المختصة تبيّن مدى حاجة البلاد للخريجين حتى توسع من عدد الجامعات الأهلیة، وهل هناك من طلبة الكليات الاهلية من سجل براءة اختراع اوغيره.
ربما تمكنت وزارة التعليم العالي من اخضاع هذه الجامعات لمعايير التحصيل العلمي، لكنها لم تستطيع غلق الجامعات الاهلية التي لم تحقق نسب نجاح لعدم وجود نسب كهذه بحسب اعتقادي، فالنجاح وفق القدرة المالية لا حسب الكفاءة العلمية.


نفس الطاس ونفس الحمام

قال النائب عن تحالف سائرون رياض المسعودي في تصريح ان عدد النواب الذين يحضرون الى قبة مجلس النواب لا يتجاوز 190 نائباً وهي نسبة تقترب من 60 في المائة من العدد الكلي ورئاسة مجلس النواب أشرت هذا الخلل. مبيناً ان كتلة سائرون سمتها الحضور الدائم وباعضائها كافة. وأشار الى ان عدم حضور بعض أعضاء الكتل السياسية يعطي إشارة غير إيجابية للشارع العراقي. العجيب والغريب في امر بلادنا الحبيبة بلاد العجائب والغرائب هو بقاء الظواهر السلبية في مؤسسات الدولة العراقية رغم تشخيصها من قبل اغلب الصحف العراقية ومنها جريدة طريق الشعب فعلى سبيل المثال وليس الحصر فقد كتب في هذا العمود حول ظاهرة غياب أعضاء مجلس النواب المتكررة بتاريخ 26 تموز 2007 أي قبل حوالي اثنا عشر عاماً ما يلي: من الظواهر الملفتة للنظر في مجلس النواب العراقي ظاهرة غياب أعضاء المجلس المتكررة بدون مبرر ولم تتمكن رئاسة المجلس من إيجاد علاج لها رغم تشخيصها والاشارة اليها في اكثر من مناسبة واذا كانت رئاسة المجلس لم تتمكن من إيجاد الآليات والوسائل للحد من تلك الظاهرة فكيف ستتمكن من إيجاد الآليات والوسائل للعشرات بل المئات من المشاكل والعقد التي يعاني منها مجتمعنا العراقي في جميع المجالات الأمنية والاقتصادية والزراعية والتجارية والنفطية والاجتماعية والسياسية ثم اذا كانت اعلى سلطة تشريعية في البلاد لا تتمكن من ضبط أعضاء مجلس النواب والزامهم بحضور جلسات مجلس النواب وخاصة ونحن نمر باحرج واخطر فترة يمر بها عراقنا الحبيب فكيف ستتمكن من محاسبة السلطة التنفيذية ومؤسساتها ودوائرها في حالة عدم التزامهم بالدوام الرسمي؟ ثم هل من المعقول والمنطقي وجود أنظمة وتعليمات لمحاسبة الطالب في المدرسة الابتدائية في حالة تغيبه عن الدوام الرسمي بدون عذر مشروع ولا توجد أنظمة وتعليمات تحاسب عضو مجلس النواب عند تغيبه بدون عذر مشروع يبدو ان دوام طالب المدرسة الابتدائية اهم بكثير من دوام عضو مجلس النواب العراقي والا فما هو تفسير تلك المفارقة؟ نترك الإجابة الى المعنيين بالامر ان حضروا.
هذا ما كتب في هذا العمود بتاريخ 26 تموز 2007 ويبدو ان (الجينات الوراثية البرلمانية) قد فعلت فعها وبنجاح ساحق وابقت مجلس النواب الحالي بنفس الطاس ونفس الحمام مع الأسف الشديد.

كفاح محمد مصطفى


غياب فرص العمل المناسبة للخريجين الجدد
معاناة لا تنتهي ..

عبد السلام هادي
لا ينهض العمل بصورة متكاملة في اي بلد من دول العالم الا من خلال ارتكازه على طاقات الشباب والمواهب الخلاقة المبدعة، وعبر زجهم في مجالات العمل كالمعامل والمصانع والمشاريع التنموية والاستثمارية كلا حسب اختصاصه لكي يشكلون القاعدة الرصينة لهرم الدولة المتطورة.
هذه الطاقات تتمثل فيخريجي الدراسات الاكاديمية العلمية والانسانية والفنية التي تعتمدهم الدولة في المؤسسات الحكومية، كالأطباء والمعلمين والمهندسين والقضاة والاداريين وغيرهم من الخريجين.
وفي بلدنا العراق تعد البطالة من اهم المشاكل التي يعاني منها الخريجون الجدد ومنذ سنوات عديدة، حيث لجأوا الى تنظيم التظاهرات والاحتجاجات والاعتصامات لكن دون جدوى، فالحكومة عاجزة عن حل الاشكالية بشكل ناجع وحاسم، او السعي بافتتاح المشاريع لاستيعاب الاعداد الكبيرة من الخريجين للاستفادة من خبراتهم العلمية.
وقد تحدثت خريجة العلوم السياسية "حنين هادي" عن معاناتها بسبب عدم التعيين فتقول" نعاني من عدم الاستقرار المادي والنفسي، واليأس من تحقيق حلمنا وطموحنا أيام الدراسة بسبب غياب فرص العمل لخدمة البلد واعالة عائلاتنا"
واضافت " الحكومة تتبع سياسية خاطئة بإدارة الدولة عبر اهمال الخريجين وعدم الالتفات اليهم، او الاستفادة من طاقاتهم الشبابية، من جانب اخر تسعى الى زيادة عدد الكليات الخاصة والأهلية".
واقترحت هادي بعض الحلول لايجاد فرص العمل للخريجين وذلك من خلال إعادة تشغيل المعامل المعطلة والمتوقفة ودعم القطاع الخاص وتسهيل منح القروض للشباب لكلا الجنسين، وإعادة النظر في قانون التقاعد الموحد لتوفير الدرجات الوظيفية.
فيما تقول خريجة الهندسة رؤى عبد الامير " اشكالية البطالة من الخريجين العاطلين عن العمل بسبب زيادة عدد الكليات الاهلية والقبول بمعدلات متدنية فتكون نسبة الخريجين أكثر عدداً في كل سنة مقابل فرص عمل قليلة، وهذه الأخيرة تنحسر على فئات معينة من مرشحي احزاب السلطة او من يتعامل بطرق غير شرعية "الواسطة" اذ لعبت دورا كبيرا في خطف الدرجات الوظيفية من افواه مستحقيها الخريجين المتميزين"
وتابعت قولها " انتشر الفساد بصورة كبيرة في جميع دوائر ومفاصل الدولة، حتى أصبح لكل درجة وظيفية سعر محدد، والكل يعرف مقوله "تدفع المبلغ ام ابيع الوظيفة لشخص اخر" ومن يشتري الدرجة يحصل على التعيين، لقد أصبحنا لا نعلم هل نتعامل مع سمسار او موظف؟"
في الموضوع ذاته يقول خريج المعهد التقني حسن احمد" انا من الخريجين الذين لم يحالفهم الحظ حيث تقدمت لاكثر من وظيفة لكني خارج دائرة التعيين ولاسباب عديدة منها لا امتلك النقود للتعامل مع سمسار يؤمن لي وظيفة، وليس عندي واسطة او شخصية سياسية مقربة، فاغلب دوائر الدولة تتعامل بالواسطة والمعارف والاقرباء".
وتشير احدى خريجات علوم الفيزياء فاطمة الزبيدي الى ان " اعداد الخريجين الجدد تزداد سنويا، وحسب الاحصائيات المنشورة في بعض الوكالات الاخبارية، حيث يتعدى عددهم الــ 600 الف خريج سنويا، وتقول " اعتبر الدرجات التي تطلقها الحكومة بإعلانها الخبري مجرد كذبة لان الحقيقة ان الدرجات الوظيفية تجُير للأقرباء وابناء المسؤولين والتابعين للأحزاب السياسية الحاكمة"
ويشارك الرأي أحد الخريجين(...) فيقول " هل هذه الديمقراطية، عبارة عن اانتشار الفساد والبطالة وتردي الخدمات وتراجع في قطاع الزراعة والصناعة"
واضاف "أتساءل ماذا قدمت الحكومة للشباب ومواطني البلد غير الذل والفقر والتشرذم في بلدنا"
اعداد كبيرة من الخريجين تشابهت معاناتهم وتمركزت آراؤهم على ان الفساد هو السبب الرئيس في ضياع حقوقهم بالتعيين وايجاد فرص عمل مناسبة لهم، كذلك الاهمال المتعمد من قبل الحكومة بأبعاد الكفاءات والخبرات العملية والعلمية عن ادارة الدولة.
ختاما أقول، نتابع يوما بعد يوم اتساع رقعة البطالة بين صفوف الشباب من الخريجين الجدد، في ظل خطط حكومية بطيئة او حلول ترقيعيه لا جدوى منها، ولهذا تجد ان خريج الهندسة تحول الى عامل بناء واخر الى سائق تاكسي او بائع بسطة والمحامي الى نجار وغيرهم الكثيرون ممن يعانون من المشكلة ذاتها لكن لا حلول على ارض الواقع، بيد ان البلد يحتاج الى هذه النخب العلمية لمواكبة حركة التطور العمراني في باقي البلدان العربية او بلدان الجوار كاقل تقدير ممن تعتمد على طاقات شبابها باعتبارهم عماد البلد ومستقبله الزاهر.

 

مواساة
• تعزي منظمة الحزب الشيوعي العراقي في الشامية عشيرة آل بو حميدي الشمرية في وفاة فقيدهم الراحل الشخصية الوطنية الاستاذ فليح حسن حميدي والد (أنور وأزهر وحسين) الذي وافاه الاجل أثر مرض عضال ألم به.
للفقيد الراحل الذكر الطيب ولأسرته الكريمة الصبر والسلوان.
• تعزي منظمة الحزب الشيوعي العراقي في المهناوية الشخصية الوطنية (علي مجهول الزاملي) في وفاة ابن عمه المشرف التربوي عبد زيد أبو نضير.
للفقيد الذكر الطيب ولعائلته الصبر والسلوان.

 

(ابو جوعانة) في الهندية خدمات متلكئة وشوارع مهملة
غانم الجاسور
"ابو جوعانة " من الاحياء الواقعة في مدينة الهندية، يبلغ عدد سكانه حوالي (10 الاف نسمة) واغلبهم من الموظفين والتربويين والقضاة، وقد انشئ الحي منذ اكثر من خمسين عاما.
يشكو اهالي الحي خاصة شارع المحيط المحاذي للبيوت الزراعية من تردي الخدمات البلدية وطفح مياه الصرف الصحي وانقطاع التيار الكهربائي غير المبرمج والشوارع والطرق الفرعية غير المعبدة ومنذ فترة طويلة.
يشار الى ان الاهالي استبشروا خيرا عند بدء اعمال مشروع مجاري الصرف الصحي، حيث قامت الجهات المختصة بالحفر ونصب المنهولات اللازمة، لكن سرعان ما توقف المشروع وتعثر وطالت فترة انجازه ما حدا بالمقاول الى ترك العمل وقتها، فبقيت الشوارع والافرع ترابية جراء الحفريات، والتي تفيض في موسم الامطار فتغرق الطرقات والخزانات الارضية المنزلية تطفح لتدخل المياه الاسنة الى البيوت، ولا يتم تصريفها الا بواسطة سيارة البلدية.
ويلاقي المواطنون والطلاب صعوبة في التنقل بسبب سوء الشوارع وفروعها لكثرة الحفر والالتواءات والتعرجات والمطبات الترابية المنتشرة هنا وهناك، ناهيك عن معاناة الناس جراء تكدس النفايات في بعض الشوارع لقلة الحاويات او لعدم صلاحيتها. وتوجد مشكلة اخرى متمثلة في كثرة انقطاع التيار الكهربائي غير المبرمج والمحولات القديمة التي تعطب بين فترة واخرى نتيجة الحمل الزائد عليها.
لذا يطالب ساكنو الحي الجهات المختصة بالالتفات الى مطالبهم المشروعة وانارة الشوارع وفروعها ورفع النفايات ووضع الحاويات اللازمة والاسراع في استكمال مشروع مياه الصرف الصحي، قبل حلول موسم الامطار.



عشرات المتعاقدين يطالبون صحة ذي قار
بصرف رواتبهم المتوقفة
وكالات
طالب العشرات من العاملين بصفة عقود في دائرة صحة ذي قار بصرف رواتبهم المتوقفة منذ أشهر.
حيث أوضح أحدهم بقوله "بعد ان تم تحويلنا إلى عقود وزارية قبل أشهر توقفت رواتبنا ودون معرفة أسباب ذلك".
عليه طالبوا الجهات المعنية بالاستجابة لمطالبهم بسرعة كونهم اصحاب عوائل، وهم يعتمدون بالدرجة الأساسية على الراتب في تمشية امورهم المعيشية وتلبية احتياجات العائلة، ناهيك عن الالتزامات المالية العديدة المترتبة بذمتهم ، وفي حال توقف الراتب يؤثر على مستوى مداخيلهم واحتياجات عائلاتهم ، فيما هددوا بتنظيم اعتصامات مفتوحة والاضراب عن العمل في حال عدم الاستجابة لتك المطالب المشروعة.

 

 


ص4

نائب: الربط السككي مع الكويت سيقضي على ميناء الفاو

بغداد-طريق الشعب
حذر النائب عن محافظة البصرة جمال المحمداوي، ان مشروع الربط السككي بين العراق والكويت سيقضي على ميناء الفاو.
وقال المحمداوي في بيان صحافيّ اطلعت عليه، "طريق الشعب"، إنّ "الربط السككي مع الكويت سيعرض العراق الى خسائر كبيرة في الإيرادات وسيقضي على ميناء الفاو وعلى أهميته الاقتصادية".
وأضاف ان "من مصلحة الكويت ان ترتبط بالعراق سككياً وذلك لتنشيط موانئها وتجعل من العراق ممرا لتجارتها فقط، لاسيما في حالة اكتمال ميناء مبارك الكويتي مما يسهل الربط السككي عمل هذا الميناء ويحقق أرباحا على حساب الجانب العراقي".
وختم حديثه، ان "الربط السككي هذا سيجهض الأهداف المتوخاة من إنشاء ميناء الفاو والذي ستتفاقم أهميته حال تأسيس القناة الجافة للنقل البري للبضائع بواسطة الشاحنات وسكك الحديد من الموانئ العراقية الى تركيا وأوروبا".

 

وزير المالية يبحث مع مصرف صيني تمويل مشاريع البنى التحتية في العراق

بغداد-طريق الشعب
بحث نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية وزير المالية فؤاد حسين، يوم أمس الأحد، مع رئيس مجلس إدارة شركة سيتك بانكً جانك زمنك، تمويل مشاريع البنى التحتية والمشاريع الاستراتيجية في العراق.
وذكر بيان لمكتب وزير المالية تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، ان "حسين التقى، جانك زمنك برفقه وزيري النقل والكهرباء ومحافظي بغداد والبصرة وكربلاء وواسط وديالى والأنبار وميسان ومحافظي أربيل والسليمانية ودهوك وواسط وذي قار".
وأضاف البيان أنه "جرى خلال اللقاء استعراض الإجراءات التي سيقوم بها الجانبان من اجل استكمال التهيئة المصرفية للخطوة الثانية ما بعد فتح الحسابات من اجل البدء بتمويل المشاريع والتي ستركز على مشاريع البنى التحتية والمشاريع الاستراتيجية وشبكات السكك الداخلية والخارجية".


بابل تحقق أعلى المستويات في إنتاج البيض
بغداد-طريق الشعب
أعلنت مديرية زراعة بابل، عن تحقيق المحافظة اعلى مستوى من إنتاج بيض المائدة، متجاوزةً 12 مليون بيضة خلال الشهر الحالي.


وقالت المديرية في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، أن إنتاج المحافظة من بيض المائدة خلال شهر أيلول الحالي بلغ اعلى مستوى له خلال العام الحالي محققا 12461760 بيضة من خلال مشاريع الدواجن العاملة فيها والبالغة 7 مشاريع بطاقة تشغيلية ضمت 587640 دجاجة بياضة في مرحلة الإنتاج إضافة الى 387165 دجاجة بياضة في مرحلة التربية.
وقال رئيس قسم الثروة الحيوانية في المديرية جليل إسماعيل أن إنتاج المفاقس العاملة في المحافظة بلغ 2308293 فرخا خلال الشهر ذاته من خلال 14 مشروعا عاملة حاليا بينما تم رفد السوق المحلية 828 طنا من دجاج اللحم من مشاريعها البالغة 42 مشروعا.
وبيّن، إسماعيل، أن إنتاج مشاريع الثروة السمكية والبالغة 91مشروعا مجازا عاملة حاليا بلغ 149طنا من خلال مشاريع الأحواض الطينية والأقفاص العائمة إضافة الى تشغيل اكثر من 21 مشروعا مختلفا لتسمين العجول والحملان وتربية الأبقار والأغنام وبطاقة تشغيلية بلغت اكثر من 1468راسا.
من جانب آخر، تحدث نقيب المهندسين الزراعيين في نينوى، شاكر قاسم، لـ “وكلات أنباء محلية"، إن "الشعبة الزراعية في دائرة زراعة نينوى، قامت بجولة تفحصيه على بعض دواجن المدينة".
وأوضح، أن "مربي الدواجن يقومون بإدخال وجبة الفراخ تتراوح ما بين ١٠٠٠ إلى ٣٠٠٠فرخة توضع في غرف يبلغ مساحتها ٢٠ متر مربع وتختلف المساحة حسب عدد الأفراخ".
وتابع، أن "عمليات التربية المنزلية شجعت من الصناعة المحلية، فضلا عن أنها مربحة لكثير من مربي الدواجن، الأمر الذي شجع من إقبال المواطنين على تربية الدواجن ودعم المنتج المحلي بعد انقطاع البضاعة المستوردة".
وكانت وزارة الزراعة قد شددت على دعم المنتج المحلي وقطع الاستيراد مما زاد، من فرص العمل في مجال الإنتاج النباتي والحيواني في البلاد.


اوقفوا مشاريعكم
لاجتثاث القطاع العام !

ازداد في الآونة الاخيرة القلق بشأن العجز الكبير في موازنة 2020، صاحبته اطروحات مختلفة بشأن مواجهته، فدخلت في تفاصيل النظام الاقتصادي ووجهته اللاحقة. والمثير في هذا الامر تصريح لعضو في اللجنة المالية البرلمانية وتصريح المستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء، وكلاهما يتمحوران حول هيكلة الوزارات العراقية والذهاب الى مبدأ الشراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص، وخلاصتهما القاء تهمة الفشل الاقتصادي على القطاع الحكومي الذي جرى التعامل معه بمنتهى الاهمال والصدود.
غير ان عضو اللجنة المالية البرلمانية جمال كوجر وهو يحلل العجز في موازنة العام القادم يقول ان اللجنة المالية البرلمانية طرحت مشروعها على رئيس الحكومة بوصفه حلا لا مناص منه في معالجة العجز في الموازنة القادمة. ولكن الغريب في هذا المشروع هو تحويل وزارات لها علاقة صميميه مباشرة بحياة الشعب العراقي الى القطاع الخاص، وهي وزارة التربية والتعليم ووزارة الكهرباء بالإضافة الى وزارة الصحة، متناسيا الفشل الذريع الذي وقع فيه التعليم الأهلي، حتى ان وزارة التربية التي يقترح خصخصتها قد اغلقت الكثير من المدارس الاهلية الفاشلة لمدة ثلاث سنوات .
وفي تصريح ذي صلة يؤكد المستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء د. مظهر محمد صالح وجود 173 شركة مملوكة للدولة و90 مصنعا موزعا بين وزارات النقل والنفط والصناعة، وان الفعال منها 25 في المائة والباقي متوقف تماما وبعضها مندثر تكنولوجيا وعدد المنتسبين فيها بحدود 500 ألف بين موظف وعامل يتقاضون رواتب منذ عام 2003. نعم هكذا هو الحال الان ولكن كنّا نتمنى على السيد المستشار ان يشير الى الاسباب الحقيقية التي تقف وراء تعطل هذه المشاريع بعد الاحتلال في عام 2003.
ان الخصخصة التي يتحدث عنها اصحاب المشاريع المقترحة لسد العجز هي عملية مزدوجة الطابع، فمن ناحية تعظيم الملكية الخاصة ومن ناحية اخرى تحجيم الملكية الاجتماعية لوسائل الإنتاج، مما يترتب عليه انتقال الادارة الرئيسة للاقتصاد الوطني الى ايدي القطاع الخاص، وإعمال آليات السوق وإطلاق قوى العرض والطلب، وفي نهاية المطاف تمكين الفاسدين من السيطرة على مقدرات الانتاج الوطني. فلابد اذن من النظر الى هذه العملية بمعناها السياسي الطبقي وليس الشكلي الحقوقي. والسؤال هنا هو: هل يمتلك القطاع الخاص حاليا امكانيات أكبر مما تمتلكه الدولة، التي تتحكم بما تحت الارض وما فوقها، لتتحول الى مجرد حارس؟ كل هذه الاطروحات لم تكن سوى تجسيد لشروط الفكر الرأسمالي المعولم وقواه الطبقية المؤثرة.
اننا نعتقد ان المشكلة لا تكمن في القطاع العام المحكوم عليه بالإعدام مع وقف التنفيذ، وانما في مافيات الفساد المدعومة سياسيا والتي تستثمر الاموال المخصصة له في مشاريع وهمية وفي مجمل السياسات الاقتصادية للحكومات المتعاقبة التي تبسمرت عند الريع النفطي وحولته الى مجرد إنفاق استهلاكي غير مجد. فالعجز في الموازنات السنوية كان خلال السنوات الماضية افتراضيا وفي الواقع شهدت فوائض مالية طيلة تلك السنوات بسبب فشل الادارات المنصبة تبعا للولاءات السياسية التي اسهمت في بعثرة النفقات المخصصة للمشاريع الحكومية وغالبا ما يكون هذا الفشل مصحوبا بالفساد والهدر المالي.
ان معالجة العجز تستلزم جملة إجراءات، نقترح منها ما يلي:
• ان تكون المشاريع المشتركة التي يجري الحديث عنها بين القطاع الخاص والمشروع الحكومي الخاسر، وقد ثبت ان المشاريع والمصانع التي تديرها ادارات كفؤة قد تطورت وحققت أرباحا، شريطة ان لا تكون المشاركة مع شركات او افراد مدانين بالفساد فتتحول الشراكة الى غسيل اموال.
• الامتناع عن الاقتراض الخارجي الذي لم يكن موجها للاستثمار في قطاع الانتاج او لغرض سد العجز، ومن الممكن التفاوض مع الجهات الدائنة لتأجيل الدفع على ان تكون هذه الاجراءات مصحوبة بحلول، منها التسديد عن طريق السندات الحكومية الممتازة، والاهم من كل ذلك مراجعة الانفاق العام واعادة النظر في الرواتب العالية في الاجهزة العليا في الدولة مع التخفيض الكبير في عدد السيارات الممنوحة للوزراء واصحاب الدرجات الخاصة، وعرضها للبيع بحسب القوانين النافذة.

ابراهيم المشهداني


تجاوزت تريليونَيْ دينار
المنتجات النفطية تحقق أعلى نسبة أرباح في ستة أشهر
بغداد-طريق الشعب
أعلنت شركة توزيع المنتجات النفطية، يوم أمس الأحد، عن تحقيقها أعلى نسبة أرباح من مبيعاتها لكافة مشتقاتها النفطية مقارنةً مع النصف الأول من العام الماضي، فيما بينت أنها حققت أرباحها بلغت أكثر من تريليوني دينار. وقالت الشركة في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه أنها "حققت خلال النصف الأول من عام 2019، أعلى نسبة أرباح من مبيعاتها لكافة مشتقاتها النفطية مقارنةً مع النصف الأول من العام الماضي، إذ بلغت 530 مليار دينار، نتجت عن مبيعاتها الفعلية للمنتجات النفطية في كافة منافذها التوزيعية المنتشرة في عموم المحافظات".
وتابعت ان "ذلك إضافةً الى كميات من الوقود مجهزة الى الشركات الاستثمارية، وكذلك المجهز الى النازحين مجاناً والتي تدفع مبالغها لاحقاً من قبل لجنة الإغاثة، كما تشمل المجهز بالآجل لوزارة الكهرباء، بالإضافة الى مبيعات الكميات المصدرة من النفثا، ووقود الطائرات وبنزين عالي الأوكتان".
وأضافت، ان "أرباح الشركة خلال النصف الأول من عام 2019 بلغت تريليونان و176 مليار دينار، فيما كانت الأرباح خلال النصف الأول من 2018 1 تريليون و648 مليار"، مشيرة الى ان "هذه الزيادة جاءت نتيجة تضافر الجهود المتميزة المبذولة من قبل فروع وهيئات الشركة المنتشرة في كافة المحافظات بإداراتها ومنتسبيها".
وأشارت الى انه "كما بلغت كميات المنتجات النفطية بأنواعها والتي حققت مبيعاتها الأرباح المذكورة خلال النصف الأول من 2018 أكثر من 17 مليار و135 مليون لتر، فيما بلغت الكمية لنفس المدة في عام 2019 أكثر من 18 مليار و788 مليون لتر شملت منتجات البنزين، بنزين عالي الأوكتان، النفط الأبيض، زيت الغاز، زيت الوقود، زيت الوقود المحسن، وقود الديزل، وقود الطائرات بنوعيه المدني والعسكري VR.خليط، نفثا وكالزولين معامل".


البرلمان يستبق وصول الموازنة: سنعيدها إذا تضمنت عجزا كبيرا
بغداد-طريق الشعب
أكد رئيس اللجنة المالية النيابية هيثم الجبوري، يوم أمس الاحد، أن الموازنة الاتحادية لعام ٢٠٢٠ لم تصل الى مجلس النواب حتى الآن.
وقال الجبوري في تصريح صحفي تابعته "طريق الشعب"، ان "موازنة العام المقبل لا تزال في مراحل الإعداد لدى الجهات الحكومية المعنية”، مبينا أن “لجنته “ستعيد الموازنة إلى الحكومة وتحملها المسؤولية في حال وجود عجز مالي كبير".
ولفت الجبوري إلى أن "الحكومة معنية بإيجاد حلول لسد العجز في الموازنة غير الإيرادات النفطية” .
مشيرا في الوقت ذاته إلى انه “لا يمكن التكهن بأشياء مالم تصل الموازنة إلى قبة مجلس النواب".


وفد اقتصادي تشيكي يزور العراق قريباً

بغداد-طريق الشعب
أﻋﻠﻨﺖ ﺳﻔﻴﺮة اﻟﻌﺮاق ﻓﻲ ﺗﺸﻴﻜﻴﺎ ﺳﻨﺪس ﻋﻤﺮ ﻋﻠﻲ، يوم أمس الأحد، ﻋﻦ زﻳﺎرة ﻣﺮﺗﻘﺒﺔ ﻟﻮﻓﺪ ﺣﻜﻮﻣﻲ اﻗﺘﺼﺎدي ﺗﺸﻴﻜﻲ اﻟﻰ اﻟﻌﺮاق في الأﺳﺒﻮع اﻟﺤﺎﻟﻲ.
وﻗﺎﻟﺖ ﻋﻠﻲ في تصريح صحفي، تابعته "طريق الشعب"، إﻧﻬﺎ "اﻟﺘﻘﺖ وﻓﺪا ﺗﺸﻴﻜﻴﺎ ﻣﻦ وزارة اﻟﺼﻨﺎﻋﺔ واﻟﺘﺠﺎرة ﺳﻴﺸﺎرك ﻓﻲ اﺟﺘﻤﺎﻋﺎت اﻟﺪورة اﻟﺜﺎﻟﺜﺔ ﻟﻠﺠﻨﺔ اﻟﻌﺮاﻗﻴﺔ اﻟﺘﺸﻴﻜﻴﺔ المشتركة اﻟﺘﻲ ﺳﺘﻌﻘﺪ ﻓﻲ ﺑﻐﺪاد ﻟﻠﻤﺮة اﻻوﻟﻰ خلال يومي 24و25 اﻳﻠﻮل اﻟﺤﺎﻟﻲ"، مبينة ان "اﻟﻮﻓﺪ اﻟﺬي ﺳﻴﺮأﺳﻪ ﻧﺎﺋﺐ وزﻳﺮ اﻟﺼﻨﺎﻋﺔ واﻟﺘﺠﺎرة اﻟﺘﺸﻴﻜﻲ ﺳﻴﺒﺤﺚ ﺗﻌﺰﻳﺰ اﻟﺘﻌﺎون اﻻﻗﺘﺼﺎدي واﻟﺘﺠﺎري بين اﻟﻌﺮاق واﻟﺘﺸﻴﻚ ﺧﻼل المرحلة المقبلة".
ﻣﻦ ﺟﺎﻧﺒﻬﺎ، اﻋﺘﺒﺮت ﻟﺠﻨﺔ اﻻﻗﺘﺼﺎد واﻻﺳﺘﺜﻤﺎر ﻓﻲ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﻨﻮاب زﻳﺎرات اﻟﻮﻓﻮد العالمية اﻟﻰ اﻟﻌﺮاق دﻟﻴﻞ ﺗﻌﺎﻓﻲ اﻟﺒﻠﺪ اﻗﺘﺼﺎدﻳﺎ.
وﻗﺎل ﻋﻀﻮ اﻟﻠﺠﻨﺔ ﻣﺎزن اﻟﻔﻴﻠﻲ ان "زﻳﺎرة ﺗﻠﻚ اﻟﻮﻓﻮد العالمية اﻟﻰ اﻟﻌﺮاق ﻣﺆﺷﺮ اﻳﺠﺎﺑﻲ، ودﻟﻴﻞ ﻋﻠﻰ ان اﻟﻌﺮاق وﺻﻞ اﻟﻰ ﻣﺮﺣﻠﺔ اﻟﺘﻌﺎﻓﻲ اﻻﻗﺘﺼﺎدي، وان ﻗﺪوم اﻟﺪول ورؤوس اﻻﻣﻮال والمستثمرين اﻟﻴﻪ ﻻﻧﺸﺎء ﻣﺸﺎرﻳﻊ ﻛﺒﺮى واﺳﺘﺜﻤﺎرﻳﺔ، دﻟﻴﻞ على ذﻟﻚ".
وﺗﺎﺑﻊ اﻟﻔﻴﻠﻲ ان "اﻗﺘﺼﺎدﻳﻲ ﺗﻠﻚ اﻟﺪول رأوا ﻓﻲ اﻟﻌﺮاق اﻟﺒﻴﺌﺔ اﻵﻣﻨﺔ واﻟﺨﺼﺒﺔ ﻟﻼﺳﺘﺜﻤﺎر ﻓﻴﻬﺎ"، ﻣﺆﻛﺪاً "ﺿﺮورة ﺗﻘﺪﻳﻢ ﺗﺴﻬﻴﻼت ﻣﻦ اﻟﺤﻜﻮﻣﺔ اﻟﻰ المستثمرين اﻻﺟﺎﻧﺐ ﻟﺘﻨﻔﻴﺬ ﻣﺸﺎرﻳﻊ ﻳﻤﻜﻦ ﻣﻦ ﺧﻼﻟﻬﺎ اﻣﺘﺼﺎص اﻟﺒﻄﺎﻟﺔ وﺗﺸﻐﻴﻞ اﻻﻳﺪي اﻟﻌﺎﻣﻠﺔ".


الطريق والحزام الصينيان بآفاق عراقية
ثامر الهيمص
العلاقة التاريخية بين الصين والعراق ذات بعد تاريخي بحيث تصبح أقدم علاقة تجارية من اي علاقة تنافسها دوليا، وذلك لجملة عوامل تاريخية وجغرافية وثقافية وقد تناولها المؤرخ المعروف المسعودي في كتابه "مروج الذهب". فطريق الحرير ليس جديدا على العراق والشرق الاوسط والعرب بطرقه البرية والبحرية. وان اول موانئ العرب في زمن الاسلام مع الصين هو مدينة البصرة التي انشأها الخليفة الثاني من الخلفاء الراشدين، فالمراكب التجارية كانت تنقل البضائع من البصرة الى الصين. (بدر الدين حي الصيني/العلاقات بين العرب والصين /ص109 /سنة 1950 /ط اولى /مكتبة النهضة المصرية) .
الان تلوح في الافق الاقتصادي الرأسمالي الدولي ازمة مقدر لها ان تبداء في عام 2022 ستكون اشد من من ازمة 2008 الناجمة عن تعثر مصرف ليمان برذر وارتداداتها الدولية في المحور الرأسمالي عموما، لتلي ازمة نمور اسيا وتداعياتها.
فطبيعة الصراع الآن وقواعد الاشتباك الدولي اختلفت عن الحرب الباردة، فالصين أكبر دائن لأمريكا وصراع تجاري محتدم وصناعي، مما يعني ان المقرض الصيني سيضع امريكا تحت السيطرة الصينية لاعتبارات التكافؤ في مجالات الاستراتيجية. كما ان الهند تسارع الخطى في هذا الخط شبه الصيني، واليابان باتت أكبر مدين في العالم لأمريكا. (نعوم شومسكي /صناعة المستقبل /ص233/2014 ط ثانية).
كما ان ادوات الجانب الامريكي ومحوره الاوربي واليابان واستراليا المترابطة مصيريا على الاقل بعد انفلات العولمة، هذه الادوات الثلاثة (صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ومنظمة التجارة الحرة) لها ماض غير مشرف عربيا وعراقيا ودوليا منذ انشاء الاول والثاني بموجب معاهدة برتون وودز، وكذا منظمة التجارة الحرة. كما لمسنا من الاخيرة شروطها بانفلات اقتصادنا التجاري وتردي ميزانه حسب شروط صندوق النقد الدولي بموجب اتفاقية باريس. فتوالت علينا السلع الرديئة. اذ وفقا لما صرح به امين عام مجلس الوزراء كنتيجة لهذه السياسة، ان حجم العملة المتسربة بأعذار واهيه تقدر بـ (180 مليار دولار بين عامي 2003 و 2012) ولم يخرج بصفة شرعية غير 5 في المائة فقط. (د.عوده ناجي الحمداني / صندوق النقد الدولي ص85 /2015).
اما تجربة صندوق النقد الدولي مع جيرانه في امريكا اللاتينية فبشاعتها ظهرت نتائجها في جدار المكسيك وحصار فنزويلا والهجرة من امريكا اللاتينية الان، حيث بلغ حجم ديون البرازيل 87مليار دولار والمكسيك 93 مليار دولار والارجنتين 43 مليار دولار بنهاية عام 1982. اما خدمة ديونها الخارجية فبلغت لنفس الفترة نحو 308 مليار دولار و43.1 مليار دولار .18.4مليار دولار على التوالي، اي بنسبة 117 في المائة من مجموع صادرات البرازيل وبنحو 120 في المائة و 153في المائة لكل من المكسيك والارجنتين . (المصدر السابق ص36).
هذه نبذة موجزة جدا ونقول للذي يذود عن السياسات الاقتصادية الأمريكية ومحورها ان مشروع مارشال الذي اعاد الى اوربا بنيتها التحتية جاء كرد فعل على انتشار الاشتراكية، حيث قسمت برلين. كذلك اليابان تداركوها لمواجهة الثورة الصينية لتشكل قاعدة للنمور الاسيوية انطلاقا من كوريا الجنوبية لمحاصرة الصين.
في كل الاحوال هذه طبيعة الصراع الطبقي دوليا اي انهم ليس حبا بموسى بل كرها بفرعون من خلال اولويات المصالح. اما الوجه الاخر فنراه بثلاث ميزات ينفرد بها المحور الامريكي، ولكن ضمن ديمقراطية مشروطة حسب مقاسات المقتدر عادة، من ان الديمقراطية مقبولة في ارض العدو (الى حد ما) ولكن لا نقبلها في ارضنا الا اذا كانت مروضة (نعوم شومسكي مصدر سابق ص233).
هذه الميزات التي ينفردون بها هي التكنولوجيا والقواعد المنتشرة والدولار. لذلك كان الصراع بحجم مواز للطرف الاخر لتتحدى الصين بدينها على الخزانة الأمريكية كورقة قوية امام الورقتين الأخريين يبدو ان التفوق الاقتصادي كميا يبلع كثيرا من الامتيازات اضافة لاوسع اقتصاد عالمي من حيث الطلب والاستهلاك ونحن نتحدث عن مليار وربع المليار مستهلك لا يستغني عنه اي اقتصاد نام او متقدم بإدارة مركزية رشيدة.
اما الورقة الثانية فهي قضية الملكية الفكرية والـ (know how ) في عالم التكنولوجيا فيبدو ان الصين قلبت قواعد اللعبة من خلال قوة اقتصادها وضغطه الشديد كمنافس عملاق بجميع الميادين من الفضاء الى طريق الحريروحزامه لتصبح ثاني اكبر اقتصاد بفترة قياسية وسيكون طريقها السلمي الحريري تيها لنلمس من خلال البنك الاسيوي للبنية التحتية ليمر متحديا قواعد العسكر المنتشرة ومنصات التجسس والتحكم من بعد ليحيدها .
وبذلك عبر الصينيون من خلال رأسمالية الدولة المنضبط وليس بالسير في تجاه الرأسمالية المتوحشة (مئوية الثورة الروسية / اوراق ماركسية في الالفية الجديدة /مجموعة كتاب ص208 و218).
فقد طرح الرئيس الصيني شي جين بينغ مشروعهم كمبادرة للتشارك اثناء زيارته الى كازخستان واندنوسيا في ايلول وتشرين الاول 2013.
وبذاك دخلت 65 دولة في إطار التشارك ضمن نطاق الحزام والطريق. فصعود الصين مع الهند والبرازيل وروسيا سيؤدي الى زعزعة النظام الاحادي الحالي عاجلا او اجلا مما يتطلب اعادة مراجعة، فضلا عن قراءة متأنية للفترة التي سبقت الحرب العالمية الاولى مع تشنجات داخلية انعكست على انشطار معمار القوى العالمية الى اجزاء متناثرة (د.نجاح كاظم/ الصين القوة العملاقة الجديدة/ ص103 /2010).
فقد قام بنك الشعب الصيني مع مؤسسة التمويل الدولية ومؤسسات متعددة الاطراف باستثمار اكثر من 55 مشروعاً منتشراً في اكثر من 70 دولة ومنطقة نهاية عام 2018 . (جريدة الصباح بعددها 258 في0 تموز 2019).
وبما ان العراق من الدول التي تربطها علاقات قوية بالصين ومحورها سواء ببعدها التاريخي او التجاري حيث ان بلدنا في مجال تصدير النفط يصدر 99 في المائة من نفطه وغازه (جريدة المدى عدد448 في28/7/ 2019).
فوفق هذا الميزان التجاري المتوازن مع الصادرات الصينية الينا تصبح الصين شريكا اساسيا بالاضافة الى العوامل التاريخية والمعاصرة وفي ضوء التجربة مع غيرهم من شركاء دوليين واقليميين، حيث كانت غير مشجعة للتواصل في حصادها. وهكذا يكون ميناء الفاو وطريقه الى اوربا قاعدة أساسية لبنية تتكامل مع التجارة استيرادا وتصديرا كاكبر شريك في كليهما، ناهيك عن استخراج النفط او الغاز وامكانات اخرى في الزراعة والصناعة التي لم يكن شركاؤنا مشجعين لهذين القطاعين جوهر تنميتنا المستدامة ونفطنا الدائم.

 

 

 

ص5

 

قصة قصيرة
أبي


للكاتب الارجنتيني خوان رولفو
ترجمة: جودت جالي


كان أبي رجلا طيبا عاش في تلك الحقبة التي كان كل شيء فيها سيئا، عندما لم يكن يستطيع أحد أن يخطط لما يأتي لأن ما يأتي غير مؤكد وما يجري الآن لم ينته بعد. الأوقات كانت سيئة ولا تستطيع أن تتبين السماء أو الأرض، أو أن تعرف أن الشمس طالعة أو أن الريح تأتي من الشمال أو الجنوب. كل شيء كان سيئا في العالم، ولكن أبي كان رجلا طيبا وآمن بالحياة. قتلوه ذات صباح فجرا، ولكنه فشل في ملاحظة أين مات ولماذا مات. قتلوه والحياة بالنسبة اليه انتهت. بقيت بالنسبة الى الآخرين وشيئا فشيئا عاد الهدوء الى العالم، وبدأت الحياة تجدد نفسها الى أن أصبح حتى ندى المطر مرئيا، يسلي الجميع ويستعيد حس أمل.
مات أبي في صباح مظلم، دون أدنى مظهر من مظاهر العظمة، وسط العتمات. لفوه بقطعة قماش كما لو كان أي واحد ودفنوه تحت الأرض كما يفعلون مع كل الرجال. أخبرونا "أبوك مات"، في تلك اللحظة من اليقظة عندما لا تكون الأشياء مؤذية، عندما يولد الأطفال، وعندما ينفذون حكم الإعدام بالمحكومين، في تلك الساعة من الهجوع عندما تجد نفسك وسط نوم مليء بأحلام قليلة القيمة، ومع ذلك يمكن تحملها، رهيبة ولكن ضرورية. "أبوك مات". كنت أحلم بأني أحمل أيْلاً بين ذراعي، أيلا نائما، بصغر طائر بلا جناحين، فاتر كقلب ينبض بهدوء ولكن بنعاس. "حياته انتهت". كان هو الفجر، غاية في الظلمة، غاية في الافتقار للون، بلا أي لون، عندما يكون كل شيء غاية في البعد، وكان عليَّ أن أبكي، أن ألوي قلبي لأخرج عصيره، أجبره على أن يشهق، أعتصر قلبا ما زال يحلم وما زال على نحو ما نائما، فقط لكي أظل أضربه بمطرقة الحزن وأجعله يشعر بألمه الخاص. ذلك ما فعلته، لمجرد البكاء، لكي لا أتأوه بصمت. "الأيل مات. إنه حيوان ميت مستلق بين ذراعيك". دعوني أواصل أحلامي. كل شيء عدا الأحلام أكاذيب. لا أحد يستطيع أن يموت والمرء نائم. "إنها الثالثة صباحا وقد أتينا بأبيك. قتلوه الليلة الماضية". من؟ هل تتحدث عن أبي؟ أبي لا يموت. لا يمكن لأحد أن يفعل أي شيء له. العدالة ستقلب الدنيا، ستنشف كل الأيادي وتجعل الحياة بلا فائدة للرجال. لقد منحنا الحياة، وإذا كنا نشعر بأن الوقت نهار فبفضله. لا يموت. "قتلوه". متى؟ في أي وقت؟ لم أشعر بشيء، ولو أنه مات لكان العالم شعر بموته. "الليلة الماضية. انهض. تعال أنظر اليه". إنها كذبة. "سيدفنونه عصرا". لن يدفنوا أحدا. لا يمكن أن يكون أبي رجلا ميتا. سيموت بعدنا. حياته ليست حياة مليئة بالبؤس مثل حياتنا، وليست خردوات كحياتنا. "ألن تذهب لرؤيته؟ انهض وتعال لرؤيته قبل أن يصل محبوه ومعارفه". أبي لم يمت. أنتم تكرهونني. أنتم هنا لتوقظوني لأنكم تكرهونني. دعوني أنهي حلمي. "كل ما تشاء، ولكن بعد الظهر سيدفنونه". "أطفئوا ذلك المصباح وغادروا. لماذا تضحكون إن كنتم تقولون أن أبي مات؟ انصرفوا. لدي أيل نائم هنا. لا توقظوه. أعرف من أنتم. أعرف أن الشيطان فقط هو الذي يستيقظ باكرا ليخيف النائمين. لم يمت، تلك كذبة كاملة، تلك كذبة مطلقة. أخرجوا من هنا! ثم تحول بكائي الى سائل كالدم، وعندما سمعت عويل أمي في المدى تحول دمي الى ماء.
********
القصيدة

جبار الكواز

ألمحُها خلف صمت لياليّ
تتجلى ضوءاً مرةً
وظلاما َمرات
تبتسمُ ولا تبتسمُ
وتشير من بعيدٍ
بحروف مشلولات تتناثر حولها
_أيها الخائفُ من سطوة الرؤيا
إياك أن تنساني
حين ادخلك في سرة الاماني
مثل مجانين اتعبوا العصور بريبتهم
فتعال اليّ
مرآتي مدن
وشظاياي شعوب
وظلالي آهة سرقتها الإلهةُ غفلة
فلا تكن حرنا مثل بدوي
ولا غشيما كغريب في سوق الخضار
لا يائسا كهدهد مذبوح
ولا حذرا كغراب مكّار
دعك من كلّ شيءٍ
وارتمس في حروفي
(عفوا في شظاياي)
تمنحْك الصوت والصدى
تعرَّ
سأقطرني بين أصابعك المبتورات
شارةَ موتٍ في الضباب
افتحْ قفصي
واقفزْ علّك
بعيدا ستقتنصني
فنطير معا
بعيدااا
سحابة تنوح
قوس قزح يتيم
نهيرا مفطوما
وغناءً مبحوحا
هكذاااا
اقضّي يومي بيني وبينك
بين قوسين ضاحكين
_ أربعة وعشرين ساعة_
اوبين لونين مجنونين
موت وحياة
او حقيقتين منسيتين
حلم واستذكار
كيف وصولنا معا؟!
لا انت معي ولا انا معك
لا السنونو اعارنا رائحة عشه
ولا اودعنا حكايته في الاسحار والبحار
لا غزانا بالمكث والهجرة
فبتنا لا نعرف ظلالَنا
ولا خطانا
دعني أتلمسْك الان كساحرة
تخيفنا بدخانها
وتعاويذها
وهي تحمل صخرتها لتهشم مرايانا بلا رحمة
فتبكي الشظايا في محاق الكلام
مرآةً لـ( البكاء، الفرح، الخوف، الامل، الموت، الحياة، الاصدقاء،
الظنون، الرجال الموتى، الجوف)
مرآة حياتي
التي قضيتها
راكضا
خلفك
في مروج النسيان
********
غزالة الطيب: الخطر وحده يتحد بالمتعة، كما يتحد بها المجهول
جبار النجدي
يسمح الاعتدال الربيعي لغزالة الطيب بأن تخرج من خدرها، بعد أن يسري الدفء في الجو، منتقلةً من غمرة الاطمئنان في بيتها المستلقي فوق صخور الجبال أو بين فجوات التلال إلى صميم الخطر، فيدرك الصياد وجودها بالمشاهدة في الأرض المكشوفة التي تجعلها هدفاً للصياد الماهر، بعد أن كانت في مكان متمنع حصين، فيراها المختبئ اللا مرئي قادمة من مكان ما، يراها بوضوح تام في ضوء النهار حيث تفيض الشمس في أرجاء السماء، ووسط بهجة ضياء الشمس تبدو لصيادها غاية في الرشاقة فيغرم بمرونة جسدها وحركته اليسيرة، غير أن الصياد لا يمكنه اصطيادها صراحة من دون مكيدة أو مطاردة،إنها لا تتخلى عن غريزة الحفاظ على الذات،ولكن ليس لديها وجه آخر للخيار، إنها تنجذب لمساحة الرؤية لتضع وليدها (الخشف) بين طيات (طعوس) الرمال مستجيبةً بذلك لطبيعتها كائناً يتوق إلى استمرار نوعه بالولادة وهو الوجه المؤثر في حياة المملكة الحيوانية بأسرها ...تعبر برك الماء الضحلة لتقف في لحظة حاسمة من الزمن أمام المختبئ اللا مرئي في كل مرة والذي يستمد وجوده كصياد من الخبرة المستمرة في الصيد، إننا نتلقى الماضي من الذكرى الكامنة في مشاهد صيد الغزلان فنتبين من خلالها الحدود الصريحة للأشياء وقتذاك، وعبر استحضار بصري لمجريات صيد الغزلان في الماضي فنستعيد الكثير من مظاهر الحياة آنئذ حينما نتخيل صياداً قديماً يرى غزالته الأثيرة رأي العين وقد استقامت على خيط صبره الرفيع مستثمراُ حرفته، في تأسيس نقطة البداية والتهيؤ لفعل محتمل، إن الرزق في نظره هو طرق الأبواب المجهولة والوقوف طويلاً أمام المعجزات من دون أن يغفل الصياد الالتزام بقوانين اعتبارات الصيد التي تتفق طرقها مع سياقات البيئة والاحتفاظ بضمير حي بعدم صيدها على موارد الماء ...كأننا نرى مع الصياد القديم طراوة النظرة الأولى لغزالة الطيب محتفظة بإيقاع زمنها المتوافق مع حركة الأشياء من حولها وأنفاس الريح الرخية، ولكن ثمة برهة حاسمة ينبغي أن يكون فيها لكل صياد مهارته، يتحسب لكي لا يجري الوقت أو يحصل شيء ما يسرق وقته ولو في جزء من أجزاء الثانية، فهو لا ينيط مصائده إلى كف القدر أو يعلق آماله بأيدي الصدفة.
إن المهارة تتجلى في التقاط لحظة الصائد النادرة لطريد ته وهي جزء من ذكريات الهواية المتصلة برشاقة حركة غزالة الطيب وعدوها السريع الذي يبدو وكأنه يبطئ حركة الزمن، أن الترقب المنتج للصياد هو شكل من أشكال الكسب والثروة ومع قدوم الليل يجهز كل ما يتصل بسلاحه الناري حيث تحدث المطاردة متخيلاً شكلها الذي يثير فيه حاسة امتلاكها كطريدة وكأنه يرى الغزالة اول مرة بهذه الصورة الفاتنة… بعدها يقوم بوضع خطة مطاردتها، إنه ينطلق بعد ترقب مضن وطويل خلف أشباحها الظلية الراكضة وسط حزمة أضواء مصابيح سيارته (اللاندروفر) أو (الجيب) ذات الغطاء القابل للطي أو تحت ضوء القمر فيوقع فينا الوهم عبر تطورات المفهوم الحركي للغضب الذي ينتاب الغزالة ويجعله هو ايضاً وكأنه يقود سيارته إلى حافة الفراغ الصحراوي...تتوقف غزالة الطيب قليلاً متلفتةً إلى الوراء ثم تسرع في عدوها طلباً للنجاة، تعبر الفضاءات الشاسعة وتجتاز الأخطار فيتألق سحرها الجسدي عبر حزمة الضوء مرة أخرى كلما أوغلت بالعدو السريع وفقدت رشدها لتغدو كريشة متقلبة الاتجاهات لتجنب خطر المواجهة المباشرة مع مطاردها ..تنهض من كبوتها كل مرة في قوة وعزم لتبدو وكأنها طائر جسماني رشيق، إن ضوء مصباح السيارة لا يكف عن كشف مفاتن جسدها في لحظات مواجهة الموت والخطر.. تغيب عن مجال نظر الصياد ثم تظهر من جديد لتصبح شديدة الإبهام في تصرفاتها بعد أن يسد عليها الصياد طرق الفرار والنجاة لتقع في مجال آلة القتل فتغدو في حوزة رغبة الصياد. تحس بالضعف تلتفت لتحدق النظر إليه ويزداد إحساسها بالضعف أكثر فأكثر..وعندئذ يحدث تغيير غامض لن يستطيع فهمه الصياد أول مرة كلما ركضت في العراء قدمت إغراءات جديدة للصياد في الاندفاع نحوها وهي توغل في الابتعاد عنه..تحس بالضعف وهي تلتفت لتحدق النظر إليه ويزداد إحساسها بالضعف أكثراً فأكثر.. تطلق نداءات استغاثة وتنطلق بكل قواها لتصل إلى مكان أكثر أمناً عسى أن يخلصها من قبضة الموت محاولة عبثاً أن تخرج من نطاق نار بندقيته فتتنامى في نفس الصياد رغبة امتلاك طريدته ويصبح من الضروري أن ينظر إليها نظرة تمني كلما وقفت وتلفتت نحوه حيث يتبادلان النظر بعض الوقت ثم تنطلق بكامل إمكاناتها الجسدية، فقد أصبحت نيته واضحة لديها فتثب وثبات متتالية محاولة تجاوز محيط الدائرة الضوئية لمصابيح السيارة وفي كل مرة تلقي عبر نظراتها إليه صيحات الاستغاثة في صمت الأرض الموحشة،ومع أن جسدها قد خلا من كل قدرة على المقاومة ولم تعد تأمن على سلامتها لكنها ما برحت تقف وتتلفت وأقدامها متوثبة إلى الأمام، وفي كل لحظة كانت المسافة تتقلص بينهما وتضيق بمقدار معين، وعلى الرغم من ذلك فإنها ظلت مصممة على الإفلات منه ومتعلقة بأمل النجاة حتى بعد قطع طريق التقهقر عليها فيضاعف من سرعة سيارته نحوها ضاغطاً بقوة على دواسة الوقود، وفي أثناء ذلك يفكر الصياد في البندقية لأن الموقف لا يسمح بالمخاطرة وإطلاق رصاصة تخطيء هدفها، وعندما تصبح على بعد وثبة واحدة تسري في جسدها الملتوي رعشة من أثر الخوف الناشئ عن المطاردة ولم ير الصياد الغزالة بهذه الصورة الفاتنة حينما أصبحت محفوفة بالمخاطر، وخلال إحدى وثباتها اليائسة يبسط يده على زناد البندقية ويضغط زر الإطلاق.... فتخر صريعةً ويفقد الجمال كل أثر له في جسدها.
**********
بعدك
يشعرني بالبرد


مهدي القريشي

تغـادر غـرفتـي جـدرانـَها
لتـدسَّ فـي جـيب الفـاقـة
رائـحـة الطـين
فيـما الأزقـّة تتعـرّى من نعـاسها
وتعـيـد للسـكارى أسـئلتهم الضـائـعة،
وللأطـفال مسـاحةً للشـيطنـة
قبـل أن تـظـهر مـذيعـة النشـرة الجـويـّـة
تشـاكـس تنّورتـَـها القصـيـرة ريـاحٌ لعـوب.
المطــر لوحـده يتــجوّل فـي الشـوارع
يـوزّع مظـلّاتٍ قبـل أن تُبـرمج الـريـح رعـونتَـها
وقبـل أن تفـطم الشـجرة زقـزقـة العصـافـيـر
وقبـل أن تنـفرط حكـاية القصـيـدة.
سـأمنـح المطــر فتـرة نقـاهـةٍ
لعـلّ اللحـظـة تـزدهـر قُـبلاً
والحـكمـة تسـتيـقظ لتـرويَ عطشها.
هـل تـرى الـذي أراه؟
أسـرابـاً مـن الاشتـهاءات
واللـيلَ يحــرث الشـوارع
مستـأنسـاً بالظـلمة
والمـطرَ يتّسع لمـحـو الأثــر
ويـمتهن الطّـرْق علـى النـوافــذ ليسـتيقـظ اللبـلاب.
وأنـت تُـغطّـين فـي دثار
يـفتـح أزرارَه للـريـح
ويومئ للبـرق كُـنْ نــورسـاً
لعـلّ القصيدة تـفـلـح فـي لمـلمـة حـكـايـاتها.
بُـعدكِ يـشـعرني بالبـرد
وأحـلامكِ تـثرثـر علـى سـتائـر غــرفـتي
تـفضـحها أنفـاسـكِ المنـزلقـة من بين روابيـك..
هـل حقـاً
المـطر يفـضـح أسـرار الغيـم؟
وغـرفتـي للآن تبـحـث عـن جـدرانـها.
***********
قراءة في رواية "انثى غجرية" لـ رسول محمد رسول
أمين قاسم الموسوي
(أنثى غجرية) رواية كتبها د. رسول محمد رسول أستاذ الفلسفة الذي يطالعنا بكتاباته في هذا المجال بين الفينة والفينة، والرواية صادرة عن دار (مداد) في دبي، فنحن أمام مؤلف صفته الثقافية فلسفية، وبطلة الرواية أنثى عراقية (بصراوية) مسيحية، مشلولة يدها اليمنى ولادياً، وزمن الأحداث في ثمانينات القرن العشرين، وما بعد الاحتلال الامريكي للعراق، وقد جاء عنوان الرواية (أنثى عجرية) مُنكّراً تنكيراً مُقْنعاً تدعمه الرواية أحداثاً وشخصياتٍ وأزمنةً وأمكنةً، متعددة وغير مقصورة على حدث واحدٍ، لماذا ولدتْ مشلولة اليمين؟ لماذا هُجِرّتْ من سكنها في بغداد، والذين هجروها يخفون هوياتهم؟ والبطلة (أسماء) جاء اسمها جمعاً منكراً، لتشمل كل الإناث، وقد أشار الى هذه الدلالة السيمائية الناقد اسماعيل ابراهيم عبد في احدى مقالاته، أما الأمكنة فهي الأخرى متشظية ما بين البصرة وبغداد وعمان ودمشق والمغرب ودبي، وبلدان آسيوية أخرى وباريس، ولذلك فالبطلة غجرية بترحالها لأماكن متعددة، وهذا هو جوهر المعنى الذي قصده المؤلف، وأضاء بؤرته على لسان البطلة (أسماء) التي ترفض ما استقر في الأذهان من صفة الغجرية التي تبيع جسدها، فأسماء غجرية لكثرة ترحالها مرغمة للحفاظ على وجودها الانساني، وامتلاكها لجسدها الذي تحافظ عليه من الدنس فهو رمز كرامتها وأنوثتها، لذلك رفضت بقوة تضحية (جميلة)، صديقتها اليهودية، بأن تنام- جميلة- ليلة مع المهرب حتى يهرب (أسماء) الى فرنسا، فهي أنثى تُحقِق انسانيتها بفعلها وابداعها وثقافتها التي جعلتها محط أنظار وسائل الاعلام.
والمؤلف قد بلغ مدىً بعيداً في النجاح في رسم الشخصية الأنثوية لا من وجهة نظر ذكورية بل من وجهة نظر أنثوية، فأثّث لشخصياته الأنثوية كل ما يعبر عن انوثتها، في ملابسها، في طريقة كلامها، في وضع عطرها (زبائن المقهى يمرون من حولي منتشين بعطري... إنهم يمنحون أنوثتي قدرَها...)، في فَهم (منال المغربية لممارسة الحب بين الزوجين، ولو افترضنا – مِن باب الطرافة- أن نعطي الرواية لقراء نقاد، وأخفينا اسم المؤلف فأن اكثرهم سينسب الرواية لمؤلفة انثى، وهذا يدل على تمكن المؤلف من الغوص في أعماق شخصياته ورسمها بما يلائم مستواها جنساً وعمراً وثقافة وانتماءً اجتماعياً من دون أن يفرض عليها المؤلف من عندياته هو.
أما مضمون الرواية، فقد جاء انسانياً لإدانة التعصب، فالبطلة مسيحية، بعد موت أمها، وقامت بتربيتها البصراوية الأصيلة (طاهرة)، وحينما استولى من اتخذوا من الدين لباساً طائفياً على سكن (أسماء) في البتاويين، فإنها لجأت الى بيت صديقتها الشيعية في الكاظمية، فرحبت بها، وعاملتها كواحدة من أفراد الأسرة، و (جميلة) يهودية مغربية، رفضت أسرتها الهجرة الى اسرائيل، معتزة ببلادها (المغرب)، وقد كانت (جميلة) مثالاً للإنسان الحقيقي بغض النظر عن دينه، وبهذا فإن المؤلف قد أوصل رسالة مفادها ان الانسانية هي الاطار الاكبر والأهم الذي يضمنا جميعاً مهما اختلفنا في الأديان والألوان والطوائف واللسان.
لغة الرواية جاءت معبرة عن المعنى المقصود، فصيحةً، ومعاصرة، مفهومة ونادراً ما تلجأ الى العامية، خصوصاً على لسان (منال) المغربية عند انفعالها، وقد تأتي العبارة شعريةً، في مواضع الرقة، بينما تطغى لغة الكتاب المقدس – الانجيل- على لسان (اسماء) حين تناجي ربها أو موتاها من الامهات: (... يا واهبات العطايا الكرام، ذوات الايادي البيضاء التي تدر حناناً)، كما جاءت بعض العبارات باللغة الفرنسية، ويا حبذا لو جاءَت مصحوبة بترجمتها الى العربية.
بقي أن أشير الى أن المؤلف صاغ روايته على لسان انثى، وقد وفق أيما توفيق كما ذكرنا، ويبدو لي أنه أراد الإشارة الى مقولة (موت المؤلف) لرولان بارت، فخلَقَ شخصية الروائي الكويتي الذي غالباً ما يظهر في نهايات الفصول الروائية متسائلاً وموجهاً كلامه لبطلة الرواية : اين وصلت في كتابة روايتها؟ فيأتيه الجواب موارباً أحياناً وصريحاً في آخر الأمر: (سأقول للقارئ ان الروائي مات) و(ان اسماء يوسف اصبحت روايتَها)، لذلك تقود المؤلفَ مخيلتُه في نهاية الرواية الى حوار بين البطلة والراوي :
(أيها الراوي:
توقف عن الكلام، قل للروائيين أن يرحلوا عني
....
قل لهم، وقبل إشهار موتهم أن يبحثوا عن حرفة أخُرى)، إنّ المؤلف قد نجح فنياً بالانتصار لرأيه المؤيد لِـ (موت المؤلف)، هذه المقولة التي لَما يزل فيها خلاف بين المثقفين، فمنهم من يرى أن المؤلف لا يموت وهو خلف كل عمل، ففي هذه الرواية يطل المؤلف د. رسول حاملاً راية اختصاصه في الفلسفة، ولكنّ اطلالته فنية غير مباشرة كقول البطلة: (ان وجود ما أعيش، ما عشتُ، ما سأعيش كل هذا سوف يجدد ذلك) وهي فلسفة في الحياة، فلسفة المؤلف، وضعها على لسان البطلة، موضحاً: (ما أقصده يمس الجانب الوجودي)، جاء هذا التعبير ليفرق بين الغجرية جسداً وبين الغجرية وطناً، أليست هذه مناقشة (القدر)، على لسان البطلة وفي موضوعات علم الكلام والفلسفة التي هي اختصاص المؤلف، كل ما في الأمر أنه وضعها على لسان بطلة روايته، فجاءت موفقة فنياً. وتبقى مقولة (موت المؤلف) قابلة للأخذ والرد.
********************
لماذا؟
عن دار الشؤون العامة، صدر كتاب بعنوان: "الطحالب في العراق/ بيئتها تصنيفها".
فلماذا لا تفكر "لجنة التأليف والنشر" التي تعتز الدار بآرائها ومقترحاتها وخبراتها، بجدوى اصدار مثل هذا الكتاب الذي لا يعني إلا مؤلفه؟
************


ص6

أسلوب التهديد
بعيدا عن القانون
قريبا من شريعة اخرى
من الأساليب القديمة المتبعة والمنبوذة هو أسلوب التهديد وفيه طرفان أحدهما القائم بالتهديد كأن يكون شخصا طبيعيا أو جهة محددة وأحيانا حكومة دولة معينة ، أما الطرف الآخر فهو الجهة التي تستلم التهديد وتتمثل في شخص واحد او أكثر كأن تكون شريحة في المجتمع او منظمة وحزب سياسي وأحيانا حكومة دولة بكاملها ، وبشكل عام فأسباب التهديد دائما لمنع او سلب حق مشروع وأمور أخرى كلها غير مخالفة للقانون مثلا عند كشف حالات الفساد المالي والاداري والمطالبة بالحقوق الخاصة والعامة ، وهذا يعني ان المستلم للتهديد نتيجة مطالباته القانونية والسليمة ، فلو كان سبب التهديد مخالفا للقانون لما اتبع اسلوب التهديد .
وفي كل الأحوال يعتبر القائم بالتهديد خارجا عن القانون بل أنه مطلوب من قبل السلطات القضائية ، لذا فإن ظاهرة التهديد تتناسب عكسيا مع قوة القانون ومبدأ الديمقراطية ، وهذا يعني كلما كثرت عمليات التهديد كان القانون ضعيفا ، وعندها فمرتكب التهديد يعتبر نفسه اعلى من القانون لأنه لم يتمكن من ردعه ، وتختفي ظاهرة التهديد هذه في المجتمعات التي يسودها النظام الديمقراطي فتكون دولة مؤسسات والقانون فيها هو السائد والمطبق بالمساواة على الجميع دون استثناءات لا يعلو عليه اي شخص مهما كان طبيعيا او معنويا .
وبشكل عام فإن اساليب التهديد المتبعة لا تتخذ نمطا معينا وإنما تتمثل في رسالة محددة تختلف من حالة الى اخرى ، وفي اي مكان وزمان فرسالة التهديد إما تحريرية أو معنوية لمنع حصول أمر معين يتنافى مع رغبة واهداف القائم بالتهديد ، وتكون الرسالة أما مكتوبة تستلم بمختلف الطرق المتاحة والممكنة ، او رسالة معنوية تٌبلغ بالكلام او التصرف او الاشارة وغيرها من الاساليب المرفوضة من جميع النواحي ، وبعد التأكد من استلام الرسالة فالقائم بالتهديد عادةً يتخفى ويتوارى عن الانظار ولا يعلن عن نفسه نظرا لأن التهديد مخالف للقانون ، ومن خلال زيادة معدل ظاهرة التهديد في المجتمع يمكن تقدير أحوال البلاد والعباد الاخرى التي تتطلب اصلاحات بسلسلة متصلة متواصلة وسريعة ، أما اذا كان التهديد بشكل علني وامام وسائل الاعلام فهذه الحالة تحتاج الى معالجة سريعة تتناسب مع هذا الحدث كي تبقى دولة المؤسسات ولا يستبدل القانون بشريعة اخرى .
ايمان الهاشمي


مساهمة في حل مشكلة البطالة
د. حاكم محسن محمد الربيعي
ما سيتم التطرق اليه في هذه المقالة ليس جديدا وليس بعيدا عن رؤية الحكومة ولكن هو بمثابة التذكير بمشكلة البطالة التي تعد مشكلة كبيرة لها ابعادها السياسية والاقتصادية والاجتماعية ، و مشكلة البطالة تحاول اغلب الدول وضع الحلول لها ، لان ترك البطالة دون معالجات يؤدي الى مشاكل سياسية وربما تؤدي او ادت الى سقوط حكومات ، اما ابعاد البطالة فهي البعد السياسي الذي يعبر عن ان الحكومة باختلاف افكارها السياسية لم يرد في بالها وضع المعالجات او اختيار التوجهات التي من شانها ان تعمل على وضع المعالجات لما يواجه شعوبها وبالتالي فهي ليس من النوع الذي يتبنى ما يحتاج اليه الشعب من متطلبات تعبر عن الافكار السياسية وتظهر كمخرجات اقتصادية ، اما البعد الاقتصادي فهو تعبير عن تلكؤ الحكومات في بناء اقتصاد منتج بكل قطاعاته الاقتصادية المختلفة ويعبر عن عجز هذه الحكومات عن امكانية استثمار الموارد النفطية في الدول التي تتوفر فيها مثل هذه الموارد في دعم وتأهيل القطاعات الاقتصادية والنهوض بها الى مصاف دول الجوار لا نقول الدول المتقدمة ، رغم ان القدرات الاقتصادية متوفرة ولكنها بحاجة الى قرارات سياسية للنهوض بالقطاع الصناعي والقطاع الزراعي والسياحي ، جميع هذه القطاعات ممكن تأهيلها وتشغيلها ، وليس من المقبول بقاؤها على هذا الحال في بلد تتوفر فيه موارد نفطية وموارد مائية تكفي للنهوض بالزراعة والصناعة ، اما البعد الاجتماعي فان للبطالة بعدها الاجتماعي الذي ينعكس بآثار اجتماعية مؤثرة اذ ازدادت مشكلات التفريق بين الازواج اي الطلاق بسبب بطالة الازواج ، فما هو الحل ؟ هو ان تتولد لدى الحكومة الجرأة على اتخاذ قرارات تحسب لها ومن بين هذه القرارات الغاء الحلقات الزائدة التي تكلف الدولة الكثير من النفقات والتي يمكن الاستعاضة عنها بمديرات او شعب ضمن الوزارات وهي عملية سهلة وليس فيها شيء من الصعوبة حيث كانت تدار بهذه الصيغة وهذا الاتجاه يقلل من الانفاق غير المنتج على هذه الحلقات الزائدة وهي حلقات كثيرة لا نريد الدخول في تفاصيلها ودون الاستماع الى هذه الجهة او تلك من المستفيدين من هذه الحلقات ومراجعة التشريعات التي اباحت منح رواتب متعددة وهو اجراء فريد في العالم حيث ان العراق البلد الوحيد في العالم الذي يقدم رواتب متعددة ، علام ولماذا وما الذي قدمه هذا البعض ليكون على هذا المستوى من التميز المجحف بحق المواطنين الذي بقوا داخل العراق وواجهوا الحروب والحصار ، في حين هناك شباب لا يجدون فرصا للتعيين ولا يستطيعون الزواج بسبب عدم وجود دخول تمكنهم من ذلك ،بالتالي ليس هناك صعوبة في معالجة هذه المشكلة بل يمكن معالجة البطالة من خلال ما يأتي من القرارات والخطوات :
1- الغاء الحلقات الزائدة في تشكيلات الدولة والتي تثقل الموازنة العامة بتكاليف غير منتجة وهي معروفة وكثيرة، مع الغاء تعددية الرواتب.
2 - تأهيل القطاعات الاقتصادية وتشجيع ودعم القطاع الخاص من خلال الاقراض المميز بالآجال والفائدة البسيطة والاعفاء الضريبي ومن الرسوم الجمركية والى فترة تحدد كان تكون عشر سنوات .
3 – اتخاذ القرارات السليمة لحماية المنتج الوطني وهذه مهمة تعمل بها جميع دول العالم كبيرها وصغيرها. 4- الزام مؤسسات ودوائر الدولة باقتناء المنتج الوطني وابقاء الاستيراد فقط للمنتج الذي لا ينتج داخل البلد، على ان لا يكون ذلك سببا او مبررا لاستمرار استيراد منتجات من دول اجنبية سواء بعيدة او مجاورة بحجة عدم امكانية انتاجها، بل في العراق امكانيات هائلة يعرفها العرب والاجانب ، اذ يحدثوننا عن هذه القدرات عندما نلتقي بهم في المؤتمرات الدولية والعربية ، العراق بحاجة الى ادارة للمال العام والاستثمار بأنواعه المحلي والعربي والاجنبي ..
5 – ابدال الادارات الحالية بإدارات جديدة غير مسيسة ، حيث ان المسيسة تعمل بتوجيهات احزابها وبالتالي كانه لم يحصل تغيير .
6- اصدار تشريع في حالة عدم وجود تشريع يضمن للعاملين في شركات القطاع الخاص الحقوق التقاعدية عند انتهاء خدمة الفرد على ان يدفع نسبة تحدد بقانون من راتيه الى الدائرة المعنية كمساهمة مناظره للنسبة في دوائر ومؤسسات الدولة او مؤسسة تشكل بقانون لمتقاعدي القطاع الخاص . وسيعمل ذلك على التقليل من الضغط على الدولة من حيث طلبات التعيين .
7 – امكانية اعتماد الشراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص وبالأساليب الممكنة والضامنة لنجاح الشراكة ،
املين لبلدنا العزيز تجاوز المحن نحو التطور والتقدم في كل الميادين


دولة خان جغان*
جواد وادي
لعلم القارئ الكريم انني لا اعني الانتقاص من هيبة الدولة العراقية (رغم تحفظي على هذا الوصف)، لكنني وجدت في هذا المثل، التطبيق الحقيقي الأمثل لما يجري في العراق من انفلاتات وتفكك وغياب رؤيا على كافة المستويات، ومنها الأخطر وهو الصعيد الأمني، مضافا الى الوضع المتردي في كل مناحي الحياة والآخذ في الانحدار يوما بعد آخر، دون أن يلمس العراقي المنكوب أي بصيص أمل بالسعي لمحاولات وطنية صادقة لتصحيح المثالب التي باتت ملازمة تماما لسير العملية السياسية في وطن مزقته الحروب والمغامرات وانعدام ادنى شروط الحالات الأمنية واحترام كرامة الانسان، بصعود مخلوقات لا تحتكم على ذرة انتماء الى الوطن والناس والتاريخ وحتى القيم النبيلة، كائنات تولي اهتمامها للطائفة والمذهب والعشيرة والقومية والمناطقية وقبل كل شيء "الدين" بصيغته السياسية وليست الروحية، الذي تحول الى وسيلة ملغومة الأهداف والنوايا، للفساد والنهب والمحاصصة والمذهبية، وصعود الخاملين لدفة القرار، كتكرار لممارسات حزب البعث المنهار، باعتبار الانتماء للحزب والطائفة والمذهب، يلغي ضرورة توفر الكفاءات ونقاء الايدي والعقول وابعاد كل ما من شأنه المساهمة في بناء الوطن المخرب، فعادت العجلة بذات الوتيرة السابقة، بل واسرع من ذلك، بحيث لا يمر يوم الا وتصفعنا حوادث وحالات وتجاوزات ولعب على الأوضاع بطريقة "شاطي باطي" وهذا الكلام ليس تهويلا ولا تشاؤما يتجاوز الحدود، بل هي اعترافات وتصريحات وتذمرات وواقع حال مرير، وغيرها من وسائل الرفض من قبل بعض السياسيين والبرلمانيين ومنتمين الى أحزاب من ذوي القرار السياسي والسلطوي أنفسهم، ولو بطرق ملتوية ومراوغة، بحيث تجعل المراقبين ونحن منهم يضربون اخماسا بأسداس، ويدخلون في نفق الحيص بيص، حين يختلط لديهم الخيط الأبيض بالخيط الأسود، ولم يعد بإمكاننا نحن المتضررين على اقل تقدير، الا الصمت والتفكر وتقليب ما يحدث وما نملك من قدرات، دون ان نصل الى تفسير لما يجري من أمور وصلت في توصيفها حد الأهوال، وعلى يد أبناء الوطن الذين كانوا بالأمس يعانون الأمرّين من قسوة اشرس واعتى نظام شمولي مجرم، فما الذي حصل ليتحول ضحايا الأمس الى ظالمين جدد ومعادين لتطلعات شعب عانى ما عاناه طيلة أربعة قرون من شتى أنواع القهر والعذاب والقتل والتهجير والتمييز الحزبي والطائفي والقومي والعرقي، فكانت المقاصل بانتظار المزيد من الرقاب "المارقة" وفوهات البنادق تنتظر الأجساد البشرية وهي تواجه مصيرها المحتوم. لا يمكن لمن كان ضحية بالأمس ان ينسى الكوارث التي تعرض اليها هو وآل بيته ومن يلتقي معه بذات التوجه، لمجرد انه كان يأمل بحياة حرة كريمة بعيدة عن القهر والاقصاء والتصفيات المجانية والحرمان الممنهج، دون ذنب يستحق كل تلك الاستهدافات البربرية الشرسة، ليتحول الى جلّاد والى مصدر خراب جديد بأذرع شرسة ونفوس نهمة تتسابق مع الزمن لتستحوذ على كل شيء.
دولة (خان جغان) أو (كلمن إيده إله) هذه، انفرطت وعادت شظايا وكانتونات واستحكامات وأنفاق مظلمة وملاذات معلنة وسرية لكل من هب ودب من انصاف الأميين والجهلة والمتزلفين ولاعقي الأحذية وصاقلي الألسن بمراهم النفاق والمخازي ممن اعتادوا على هذه المواقف الرذيلة والتي ورثها البعض منهم منذ عهد الطاغية ليتلقفها الجدد من الصبية وانصاف الآدميين وهلم توصيفا له اول ولا نهاية له...
تتناسل المصائب المخيفة والمحيرة والمفبركة والقاصمة للظهر لتطبيق مقولة "خان جغان" بشكل يومي، وبات الرضّع من الولادات الجديدة على بيّنة بما يجري من مهازل فاقت كل تصور وتوقع وانتظار لقدوم المهالك، تتوزع بين الاعداد الهائلة من الأحزاب التي قسّمت مناطق نفوذها كيفما اتفق، بالتراضي او الاستحواذ القسري مع الآخرين، وتقاربت فصائل الأمس المعادية لبعضها البعض حتى وان لم تصرح بحجم العداء الذي تضمره للفصائل الأخرى، توحدها حالات النهب والامتيازات واللصوصية وإشاعة الفساد المالي والأخلاقي والمجتمعي وغيرها من قيم الانحطاط المدمرة والمسخ الآدمي.
فمن سقوط المحافظات الأربعة الى مجازر سبايكر الى دمج الرتب العسكرية والأمنية التي لا رتب لها ولا دراية عسكرية، مرورا بتوزيع المناصب المهمة على "شعيط ومعيط" بلا ضوابط ولا شروط ولا كفاءات ولا... ولا... مجرد ان يوسعوا دائرة سطوة هذا الحزب وذاك الفصيل لنيل اكبر عدد من الامتيازات والأموال والمناصب دون الاهتمام بوضع ولو الحد الأدنى من الحلول الترقيعية لبلد يعاني ما يعانيه في كل شيء بعد ان ضمنوا (واهمين طبعا) انهم ادخلوا تحت جلابيبهم فلول المصفقين من ذوي السوابق وممن لديهم الاستعداد لإشاعة الخراب بأبشع صوره بمجرد الحصول على الامتيازات لهم ولعوائلهم ومن يدور في فلكهم. دون ان نغفل المصيبة الأعظم من تبديد لثروة العراق التي تقدر بالمليارات، لنصل الى تسلط المليشيات وسطوتها على كل شاردة وواردة لتصبح مصدر رعب للعراقيين، تذكرهم، بل وتتجاوز ذلك، بما كان يفرضه ازلام الحزب الفاشي من رعب فاق كل تصور.
نظيف الى ما سبق من بعض الكوارث ما يجري من تفشي للمخدرات وبيوت الدعارة وصالات القمار من قبل متزلفين وواجهات لمتنفذين بحصولهم على صلاحيات وصلت حد القتل والخطف وسلب العقارات والاستحواذ على أملاك الدولة والأهالي وتهريب النفط و...و... وأخيرا وليس آخرا سلسلة الانفجارات في مخازن الأسلحة لبعض فصائل الحشد التي باتت مصدر رعب دائم للساكنة المغلوب على أمرهم.
ماذا عسانا ان نعدّد ونذكّر ونحصي دون ان نخرج من هذه الدوامة الكارثية التي باتت قدرا لعينا يلاحق العراقيين ويقض مضاجعهم.
انه ابتلاء فاق كل الابتلاءات الربانية التي نقرأ عنها في الكتب المقدسة، لبشر كان يعتبرهم الرب "مارقين". وهنا فهذه الفلول الشرسة من المخلوقات لا لون ولا سمة كونية لها، هكذا نظنها، قد أطلقت العنان لتخريب كل شيء... كل شيء...
لماذا كل هذا العنت...؟ اما تعي افعالها، أم انها تمارس كل هذا الخراب بتعمّد وقصدية دونما وازع أخلاقي او ديني او مجتمعي، تكون خدمة الوطن هي البوصلة لكل شريف ولذي قيم وضمير حي. تلك هي الحيرة الكبرى، ان يتحول العراق الى سوق نخاسة وبيع وشراء للبشر، هل هذا هو الجزاء لشعب مر بأهوال وكوارث وويلات، واستبشر خيرا بزوال الغمة، لتأتي غمة اشد هولا وأمضى شناعة.
لا يمكن عد واحصاء ونكبات الفظائع التي يمر بها البلد ويعانيها الناس، حتى مسّت كرامة الغالبية العظمى منهم، وهم لا يحركون ساكنا ولا تهزهم هذه الفواجع التي باتت زادهم اليومي ومهددة لوجودهم، ولا من سبيل لفهم هذه المواقف الغريبة وهذا الصمت القاتل وهذه الطلاسم التي يصعب فهمها، في مجتمع كنا نعرفه بأنه يتسم بالحيوية والدفاع عن كرامته حتى وان كلفه ذلك تقديم القرابين من الضحايا... هل من فهم منطقي لما يجري...؟
يوميا تصفعنا المهازل ونحن في منافينا البعيدة دون ان نشفي غليلنا بردة فعل مضادة تدافع عن الكرامة العراقية المهدورة، بالأمس كان الهروب المهزلة من السجن لمعتقلي تجار المخدرات، وقبل ذلك صدور احكام من الخارج ضد من يصول ويجول ويعيث خرابا وتجاوزات خطيرة، ولا من ردود فعل، لا خجولة ولا عنيفة، ومما يدفعنا للّطم والعويل والضرب المبرح على اجسادنا، ان هناك مسؤولين كبارا بمن فيهم وزراء متهمين بملفات فساد وبيع وشراء مناصب، وهم ما يزالون في سدة القرار ولا من يحاسبهم او يحيلهم الى المساءلة!...
ان ما يجري في العراق يشيب له شعر الرضّع، فما احرانا ونحن وصلنا لمرحلة الشيخوخة، مرورا بأجيال متفاوتة السنين والأعمار وهم، ونحن معهم، ما زلنا نتلقى المرارات وما من ينهض دفاعا عن تاريخ العراق ووفاء للدماء الزكية التي سالت عبر عقود المحن والعذابات والكوارث المتواصلة. ليعتقنا من هذه السلاسل التي قيدنا بها سياسيو الصدفة ممن يتاجرون بالدين والوطنية المزيفة، وهم أفسد من الفساد ذاته.
متى يخرج العراق من دولة "خان جغان" لدولة مدنية يحكمها القانون والشرعية المجتمعية التي تحافظ على الحقوق الوطنية لكافة العراقيين بشتى مكوناتهم وانتماءاتهم وتلويناتهم المختلفة، ابتداء من سن دستور وطني حقيقي لا بتفصيلاتهم ّهم.
إنه لأمر مخجل حقا أن يسكت العراقيون على مسلسل هدر الكرامات دونما حراك يبيض وجوهنا التي اسودّت بسبب هذا الضيم الذي يخيم على تفاصيل حياتنا.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*من الامثال العراقية المتداولة منذ زمن بعيد والى اليوم (قابل خان جغان)

من اين جاء هذا المثل الشائع وما هي قصته؟
معظم مصادر التاريخ تشير الى ان والي بغداد العثماني في سنة 1593م المدعو (جغاله زاده سنان باشا) امر ببناء خان للقادمين الى بغداد للإقامة به، هم ورواحلهم وسمي بخان جغالة ومع مرور الزمن حُرّفت هذه التسمية لتكون (خان جغان) وكان يأتيه كثير من المسافرين بمختلف انتماءاتهم القومية والدينية والاجتماعية، بمعنى كل من هب ودب، لذلك أُطلق على من يدخل الى مكان ليس له او مكان ذو مقام رفيع (قابل هو خان جغان) او مثلا (قابل الجنة خان جغان كل واحد يدخلها).
هكذا بات العراق اليوم مسرحا مفتوحا لكل الغرائب والطلاسم غريبة الفهم والتصور.

 

ص 7


وفد الصقور إلى الكويت لمواجهة السالمية

بغداد – طريق الشعب
غادر وفد نادي القوة الجوية، صباح السبت، الى دولة الكويت من اجل الاستعداد لمواجهة فريق السالمية الكويتي في إطار منافسات إياب دور الـ32 من "كأس محمد السادس" للأندية العربية الأبطال.
وخاض الصقور حصة وحدة تدريبية في البصرة، قبل ان يشد الرحال الى الكويت لإكمال ما بدأه امام السالمية بتغلبه ذهاباً 3-1 في كربلاء.
وستقام المباراة على ملعب ثامر في الكويت يوم غدٍ الثلاثاء.

*************

الزوراء يعلن التعاقد مع المدرب باسم قاسم
إعداد – طريق الشعب
أعلن نادي الزوراء الرياضي، عن مدربه الجديد لقيادة فريق الكرة في الموسم 2019/ 2020.
وكان نادي الزوراء قد أعلن في وقت سابق، موافقته رسمياً على استقالة المدرب حكيم شاكر.
وقال الناطق باسم النادي عبد الرحمن رشيد في حديث تابعته "طريق الشعب"، إن "ادارة نادي الزوراء نجحت في التعاقد مع المدرب باسم قاسم، لقيادة الفريق في الموسم الجاري".
واوضح أن "الادارة اعلنت رسمياً عن التوقيع الرسمي مع قاسم وجهازه الفني المساعد في مؤتمر صحفي، عقد ظهر أمس الاحد في مقر النادي بحضور وسائل الاعلام".

خميس يرفض الانضمام

فيما كشف نادي الزوراء الرياضي، ان مدرب حراس المرمى هاشم خميس، رفض الانضمام الى الكادر التدريبي الجديد لفريق كرة النوارس.
وذكر الناطق باسم النادي عبد الرحمن رشيد، إن "ادارة نادي الزوراء تفاوضت مع مدرب حراس المرمى هاشم خميس، للانضمام الى الكادر التدريبي الجديد للفريق".
واوضح أن "خميس، اعتذر عن الانضمام الى الجهاز الفني الجديد لنادي الزوراء لأسباب خاصة"، يذكر أن الجهاز الفني الجديد كان ضمن خياراته مدرب الحراس هاشم خميس.

قبول الاستقالة

وقررت ادارة نادي الزوراء، الموافقة على استقالة مدرب فريق الكرة حكيم شاكر، والتي قدمها مساء الخميس.
وكان شاكر، قد قدم استقالته، الخميس، بعد تعادل فريقه امام السماوة 0-0 في الجولة الاولى من الدوري الممتاز.
وقال الناطق باسم نادي الزوراء عبد الرحمن رشيد، إن "ادارة نادي الزوراء، وافقت على استقالة مدرب الفريق الكابتن حكيم شاكر والتي قدمها بطلب خطي بعد نهاية مباراة الفريق امام السماوة".
واضاف "في الوقت نفسه تقدم الشكر والتقدير للكابتن حكيم شاكر على المجهودات التي قدمها خلال فترة توليه قيادة الفريق".

************

نفط الشمال بطلا للدوري النسوي
على حساب القوة الجوية
اثير الشويلي- اعلام اتحاد الكرة
استدل الستار، السبت، على نهائي دوري الصالات النسوي للموسم ٢٠١٩-٢٠٢٠ الذي احتضنت منافساته قاعة الحلة، حيث توج نسوة فريق نفط الشمال بطلا للدوري بعد ان تفوقن على فريق نسوة القوة الجوية بخمسة اهداف مقابل ثلاثة، وشهدت المباراة إثارة وندية طوال أوقاتها، وبهذا الفوز توج فريق نفط الشمال للموسم ٢٠١٩-٢٠٢٠.
وشهدت القاعة حضور جماهير كبيرة، ازداد حفل الختام بهم جمالا بعد ما قاموا بالتشجيع والأهازيج الجميلة بحق الفريقين، فضلا عن رجال الصحافة والاعلام الذين كانت تغطيتهم حاضرة طوال منافسات الدوري .
من جهة اخرى، استطاعت اللجنة المشرفة تحقيق نجاح تنظيمي رائع، وبإشراف مباشر من قبل اتحاد كرة القدم، اذ سارت الامور التنظيمية منذ انطلاق المنافسات حتى الختام بشكل طبيعي، وتحقق نجاح باهر في هذا الجانب، خصوصا في مباراة اليوم ختام الدوري، وكانت الامور التنظيمية جيدة جدا، فضلا عن المتابعة من قبل اللجنة النسوية، وتتويج اصحاب المراكز الاولى .
على صعيد متصل، حصل فريق نسوة بلادي على المركز الثالث، بعد ان نجحن في التفوق على فريق نسوة نفط ميسان بنتيجة خمسة اهداف مقابل هدفين.

***********

ممثلون عن رئيس الوزراء في "كامب نو" لبحث مشروع على غرار ريال مدريد
بغداد – طريق الشعب
يعتزم ممثلون عن مكتب رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، توقيع اتفاقية مع نادي برشلونة لإنشاء اكاديميات على غرار مشروع اكاديمية نادي ريال مدريد.
وتواجد ممثلون عن المكتب خلال الاسبوع الماضي في العاصمة مدريد، لتوقيع اتفاقية انشاء اكاديمية النادي "الملكي" في أربع محافظات عراقية.
ممثلو عبد المهدي سيتواجدون في ملعب برشلونة "كامب نو" في الـ24 من ايلول الجاري، من اجل بحث امكانية انشاء اكاديمية النادي "الكتالوني" في العراق.
يذكر ان ثلاثة اندية اسبانية، تمتلك اكاديميات في العراق وهي كل من اسبانيول وليغانيس وريال مدريد.

*************

أوديشو يكسب نزاعه مع أربيل
بغداد – طريق الشعب
حصل أيوب أوديشو مدرب القوة الجوية، على حكم من الاتحاد الآسيوي باسترداد مستحقاته المالية المتأخرة لدى أربيل.
وقال وكيل أعمال المدرب وسام الهاشمي في تصريحات صحفية: "أوديشو سبق وأن تقدم بشكوى لدى الاتحاد العراقي منذ عام 2016، وحصل على قرار لصالحه لكنه لم ينفذ ما دفعه الى توكيل محام إسباني لتقديم شكوى لدى الاتحاد الآسيوي".
وتابع: "أوديشو حصل على حكم من الاتحاد القاري يلزم أربيل بتسديد مستحقاته وفق سقف زمني محدد لا يتجاوز الـ10 أيام، وإلا ستصدر بحقه عقوبات قد تصل الى هبوطه إلى الدرجة الأولى".
وأشار إلى أن إدارة نادي أربيل تحاول الآن تسوية الموضوع، لكن الأمر بات لدى المحامي الإسباني.
وختم: "كان من الأفضل لنادي أربيل تسوية الأمر في وقت سابق، أي قبل أن تصل تفاصيل القضية إلى الاتحاد الآسيوي".

*************

رامزي يعادل رقم إيان راش في الكالتشيو

متابعة – طريق الشعب
سجل الويلزي آرون رامزي، نجم يوفنتوس، أول أهدافه بقميص البيانكونيري، في شباك هيلاس فيرونا، السبت، ضمن الجولة الرابعة من الدوري الإيطالي "الكالتشيو". وشارك رامزي أساسيًا لأول مرة في تشكيل يوفنتوس هذا الموسم، وسجل هدفه في الدقيقة 31، خلال اللقاء الذي فاز به يوفنتوس بنتيجة (2-1). وبحسب شبكة "أوبتا" للإحصائيات، فإن رامزي بات ثالث لاعب ويلزي في الدوري الإيطالي يسجل من أول تسديدة له في المسابقة عمومًا، بعد كلٍ من إيان راش، وجون تشارليس.
وانضم رامزي الى يوفنتوس في فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة، قادمًا من آرسنال بعد انتهاء عقده مع الغانرز.

*************

بسام الراوي: الدحيل يمر بمرحلة صعبة
متابعة – طريق الشعب
اعترف الدولي بسام الرواي، لاعب فريق الدحيل القطري، بأن فريقه يمر بفترة صعبة، ولا يقدم المستويات المعروفة عنه حتى الآن، بدوري نجوم قطر.
وقال الراوي، في تصريحات خاصة لموقع كوورة، عقب مباراة الدحيل والوكرة، التي أقيمت مساء السبت بالجولة الرابعة من الدوري وانتهت لصالح الدحيل 4/2: "الفريق ككل يمر بمرحلة صعبة، وليس فقط لاعب أو اثنين، ولكن في نفس الوقت لدينا ثقة كبيرة في قدرة الدحيل على العودة بقوة من جديد، فقط نحتاج بعض الوقت وكل الأمور ستصبح على ما يرام".
وشدد على أهمية الفوز الذي حققه الدحيل على الوكرة، وقال: "صحيح أن أداء الفريق لم يكن مرضيًا، ولكننا حققنا الأهم وهو الفوز وحصد النقاط الثلاثة ، ولدينا أمل في عودة الفريق الى مستواه في المرحلة المقبلة".
وأشاد نجم الدحيل بالمستوى الذي قدمه الوكرة، مؤكداً أنه فريق منظم ومميز، وكان أكثر من ند لفريقه اليوم، مشيرًا إلى أن كل فريق وصل الى مرمى الآخر في اللقاء، ولكن نجح الدحيل في حسم أموره بالفوز، وهذا هو الأهم.

*************

ص 8

تطور الدراسات العربية في اليابان
عن "دار الفارابي للطباعة والنشر" في بيروت، صدر أخيرا كتاب بعنوان "تطور الدراسات العربية في اليابان 1945 – 2016"، من تأليف د. مسعود ضاهر.
يبرز الكتاب الاستعراب الياباني بوصفه مدرسة علمية متمايزة عن الاستشراق الغربي، ويرى أن المستعربين اليابانيين الرواد "أنصفوا تاريخ العرب وثقافتهم رغم تجاهل الغرب لهم، ودرسوا بعمق المشكلات السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية، والنزاعات الداخلية بين القبائل والطوائف في العالم العربي. وعالجوا المشكلات الناجمة عن الصراع العربي - الصهيوني المستمر منذ مائة عام، والتدخلات الإقليمية والدولية المتزايدة في زمن الانتفاضات العربية الأخيرة".

************


اختتام ملتقى كركوك السينمائي للأفلام القصيرة
كركوك – وكالات
اختتمت أول أمس السبت على قاعة المركز الثقافي في مدينة كركوك، فعاليات "ملتقى كركوك السينمائي للأفلام القصيرة".
الملتقى الذي نظمته مديرية الثقافة والفنون في كركوك، افتتح الجمعة الماضية بحضور جمع من الفنانين والمثقفين، والنخب الأكاديمية المتخصصة في السينما والمسرح، من اقليم كردستان وبقية المحافظات.
وألقيت خلال الافتتاح كلمات أشادت بالجهود التي بذلت في إقامة الملتقى. ثم جرى عزف موسيقى "المارش" الخاص بالملتقى، وعرضت مقاطع تعريفية بالأفلام المشاركة.
وكانت للفنان رزكار حمه رؤوف مساهمة في حفل الافتتاح. إذ قدم عزفا منفردا على الناي، وأدى أغنيتين واحدة باللغة العربية وأخرى باللغة الكردية، ليعرض بعد ذلك فيلمان قصيران، هما "الغروب" للمخرج محمد سيد، والفيلم الوثائقي "Unknown Steps" للمخرج طارق حمه.
وفي اليوم الثاني والأخير للملتقى، السبت، جرى تنظيم أربع جلسات نقدية، الأولى حملت عنوان "السينما الكردية الى أين، وهل هناك سينما كردية؟" للناقد بشتيوان عبد الله، والثانية كانت بعنوان "السينما الكردية في العراق بين الانتاج المتوقف ودور العرض المغلقة" للناقد د. ياسر الياسري. فيما حملت الجلسة الثالثة عنوان "اثر الملتقيات السينمائية في تطوير الذائقة الفنية"، للناقد د. محمد عمر، والجلسة الرابعة جاءت تحت عنوان "عوائق الانتاج السينمائي في إقليم كردستان العراق" للناقد والمخرج فرزين كريم.
وعلى هامش الجلسات النقدية جرى حفل توقيع وتوزيع كتاب "ضفاف سينمائية في حركة الفيلم العراقي" للمخرج حسين السلمان.
وتضمن المنهاج المسائي ليوم الختام، عرض 10 أفلام قصيرة، أعقبها توزيع ألواح إبداع وشهادات تقدير على المخرجين المشاركين في الملتقى.

**************


احتفالات عالمية بذكرى ميلاد محارب الجريمة "باتمان"
لندن – وكالات
أضيئت السماء مساء أول أمس السبت في العديد من مدن العالم، بشعار محارب الجريمة الشهير، الرجل الوطواط (باتمان)، احتفالا بالذكرى السنوية الـ 80 لظهوره كشخصية خيالية مصورة.
وأطلقت "دي سي كومكس"، وهي شركة امريكية متخصصة في القصص المصورة والأفلام، احتفالا بيوم "باتمان" في ذكرى ظهوره كمحارب للجريمة. فيما نُظمت على ضوء ذلك تجمعات لمحبي "باتمان" في مختلف أنحاء العالم.
وظهر شعار "باتمان" في سماء 14 مدينة، هي: ملبورن وطوكيو وبرلين وروما وباريس ولندن وساو باولو وجوهانسبرغ.
ومن المقرر أن تضاء "مصفاة دومينو" للسكر في نيويورك بالشعار قبل ظهوره الأخير في لوس أنجلوس على قاعة البلدية.

************

العراق يسترد من تركيا
قطعا أثرية مهربة
بغداد – وكالات
أعلنت وزارة الخارجية العراقية، أول أمس السبت، عن توقيع مذكرة تفاهم مع الحكومة التركية لاسترداد 80 قطعة أثرية كانت قد أخرجت من البلاد بطرق غير قانونية، وعثرت عليها السلطات التركية عام 2008.
وأوضح المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف، أن سفير العراق لدى أنقرة حسن الجنابي، ووكيل وزير الثقافة التركي، وقعا مذكرة التفاهم، مشيرا في بيان صحفي نشرته الوزارة على موقعها الالكتروني، إلى أن الأيام المقبلة ستشهد إعادة هذه الآثار والنفائس إلى الأراضي العراقية، والتي كانت محفوظة في متحف ولاية هاتاي التركية.
وذكرت الوزارة في بيانها أنها وبعثاتها الدبلوماسية كافة، تبذل أقصى الجهود بالتنسيق مع الشركاء والأصدقاء، لاسترداد جميع الآثار المهربة خارج البلاد.

*************

الحمداني:
وزارة الثقافة تسعى الى النهوض بالمسرح العراقي
بغداد – طريق الشعب
كشف وزير الثقافة والسياحة والآثار د. عبد الأمير الحمداني، عن سعي وزارته "الدائم" إلى دعم قطاع المسرح في العراق، واتخاذ خطوات جادة للنهوض بواقعه، مثل المضي في مشروع إعادة إعمار "مسرح الرشيد" من قبل اختصاصيين فرنسيين، وإعمار "مسرح الشعب" بدعم من شركة تسويق النفط العراقي (سومو) ومنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك).
جاء ذلك خلال استقباله، الخميس الماضي في مكتبه الرسمي، وفد "فرقة المسرح الفني الحديث" برئاسة رئيس الفرقة د. عقيل مهدي، وعضوية عدد من المسرحيين والنقاد.
ورحب الوزير في مستهل اللقاء بالضيوف، مبديا استعداد الوزارة لدعم الفرقة ماديا، وتخصيص مسرح ومقر لها، ومشيرا في الوقت ذاته إلى انه سيتواصل مع وزارة الشباب والرياضة وأمانة بغداد لهذا الغرض.
وشدد الحمداني على أهمية دور هذه الفرقة المسرحية في تدريب وتأصيل الجيل الجديد من المسرحيين، وتنمية المشهدين المسرحي والثقافي. فيما لفت إلى أنه يدعم تنمية النتاج الإبداعي العراقي وتسويقه، وذلك عبر مشاريع عدة أحدها سعي الوزارة إلى إعادة تشغيل "شركة بابل للتوزيع والإنتاج".
هذا وتبادل الجانبان أحاديث ونقاشات حول سبل النهوض بقطاع المسرح في العراق، وإعادته إلى الواجهة العربية والدولية.

*************


في السليمانية
ورشة حول "السياحة التراثية والمهن المبدعة"
السليمانية – وكالات
نظمت "المجموعة التراثية والثقافية" للتكنولوجيا الرقمية، الأربعاء الماضي في مدينة السليمانية، ورشة عمل حول "السياحة التراثية والمهن المبدعة".
وتعمل "المجموعة التراثية والثقافية" التابعة إلى مركز البحوث في جامعة السليمانية التقنية، بالتعاون مع جامعة بريطانية، في مشروع يتضمن تحديد المعوقات والعراقيل التي تواجه التكنولوجيا الرقمية للتراث والثقافة.
الورشة التي احتضنتها قاعة "فندق هايكريست"، قال عنها رئيس "المجموعة التراثية والثقافية" د. روزين كمال، انها جاءت لغرض تحديد المعوقات التي تقف أمام تطوير التراث الثقافي، الذي يساهم في الارتقاء بالجوانب الاقتصادية والاجتماعية.
وأضاف قائلا أن مدة المشروع الذي يعملون عليه بالتعاون مع جامعة بريطانية، تصل إلى سنة واحدة يتم خلالها إجراء خمسة بحوث بمشاركة اختصاصيين في الآثار وخبراء في التراث، إلى جانب تنظيم ورشات عمل تهدف إلى تأهيل قدرات الشباب وإمكاناتهم في مجالات التراث الثقافي.
***********

مرض شائع تسبب في انقراض "النياندرتال"
أبو ظبي – وكالات
لم تحسم النظريات أحد أكبر العوامل الغامضة في علم الأنثروبولوجيا، ألا وهو السبب في انقراض "إنسان نياندرتال" البدائي، لكن دراسة جديدة ربما تضع تطورا فريدا بشأن هذا الموضوع.
ففي هذه الدراسة التي نشرتها مجلة "أناتوميكال ريكورد" أخيرا، أشار فريق من علماء الأنثروبولوجيا واختصاصيي تشريح الرأس والرقبة، إلى أن سبب انقراض الإنسان البدائي مرض شائع في الطفولة، وهو التهابات الأذن المزمنة.
وقال الباحث المشارك في الدراسة صاموئيل ماركيز، من جامعة داونستيت للعلوم الصحية، في بيان صحفي: "عندما قمنا، لأول مرة، بإعادة بناء أنابيب القناة السمعية للإنسان البدائي، اكتشفنا أنها متشابهة بشكل ملحوظ مع تلك الخاصة بأطفال البشر".
وأضاف ان "التهابات الأذن الوسطى منتشرة كثيرا بين الرضع، لأن الزاوية المسطحة للأنابيب السمعية للرضيع، عرضة للاحتفاظ ببكتريا التهاب الأذن الوسطى التي تسبب هذه العدوى، وهي نفس الزاوية المسطحة التي وجدناها في إنسان النياندرتال"، مستدركا في قوله: "لكن أنابيب القناة السمعية البشرية، التي تربط الأذن الوسطى بالبلعوم الأنفي، تتغير مع تقدم العمر".
وتابع ماركيز قائلا: "أما في حالة البدائيين فلم يحدث ذلك التغير، ما يعني أن التهابات الأذن والمضاعفات المحتملة لها، مثل التهابات الجهاز التنفسي والالتهاب الرئوي، سوف تهددهم مدى الحياة"، مشيرا إلى ان الأمر "لا يقتصر على خطر الوفاة بسبب العدوى. فإذا كنت مريضًا دائمًا بهذا الداء، لن تستطيع المنافسة على الغذاء والموارد الأخرى".

**************

بالألوان الزاهية
موصليون يزيلون آثار الدمار عن مدينتهم
الموصل – وكالات
في الوقت الذي لا يزال فيه الكثيرون من سكان مدينة الموصل يعانون آثار الخراب الذي خلفته الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي، وما سببه التنظيم نفسه من دمار على مختلف المستويات خلال فترة احتلاله المدينة، يستخدم متطوعون شبان الألوان الزاهية في رسم "ذكريات" جديدة جميلة، وجداريات ملونة تحمل موضوعات مختلفة، على جدران المدينة.
وشكّل المتطوعون - ومعظمهم من الطلبة الجامعيين- فريقا أسموه "ثورة الفن". وقد كان ذلك أوائل عام 2018 بعد فترة وجيزة من استعادة القوات العراقية الموصل من قبضة التنظيم الإرهابي.
وبحسب الفريق، فإن أحدث مشاريعه يستهدف الجدران المتهالكة للمباني السكنية في منطقة "عمو البقال" التي تقع وسط المدينة القديمة، على اعتبار أن هذه المدينة كانت قد شهدت معارك شرسة خلفت الكثير من الدمار والخراب.
وقالت الشابة شيماء عمر (21 عاما) - وهي من بين أعضاء الفريق وطالبة في أكاديمية الفنون الجميلة – أن المنطقة بحاجة إلى "إعادة البهجة والأمل والحياة إليها، لا سيما للأطفال الذين يعانون اليوم الكآبة بسبب آثار الخراب". فيما قال المواطن نجم نشوان، أحد سكان المنطقة، ان الرسوم والجداريات الملونة التي ينجزها الفريق المتطوع، تضفي مسحة جمال على المكان، فضلا عن كونها تمنحه وأطفاله أملا في الحياة وإمكانية تواصلها بالرغم من حجم الدمار الذي خلفه الإرهاب. ويُجسد البعض من الجداريات الملونة التي ينجزها الفريق معالم موصلية بارزة، وآثارا تمثل الحضارة العراقية القديمة، بالإضافة إلى بعض الرموز التراثية الشعبية التي لا تزال عالقة في ذاكرة المجتمع.
إلى ذلك قالت الطالبة الجامعية آية بشار، وهي من بين أعضاء الفريق، انهم يسعون من خلال الجداريات التي يقومون بإنجازها، إلى التركيز على أهمية الحفاظ على تراث الموصل، وإعادة الحياة إلى طبيعة هذه المدينة ومعالمها التي تضررت كثيرا جراء الحرب، لا سيما الشواخص التراثية والآثار.
يشار إلى أن الحكومة كانت أعلنت إنها بحاجة إلى نحو مائة مليار دولار لإعادة بناء الموصل. فيما انتقدها مسؤولون محليون عبر وسائل الإعلام، وقالوا أنها لم تقم بواجبها تجاه المدينة كما ينبغي.

*************

علماء يرصدون أكبر "نجم نيوتروني" على الإطلاق

نيويورك – وكالات
تمكن فريق بحثي من الأكاديمية الوطنية الامريكية للعلوم بالتعاون مع تلسكوب "غرين بانك"، من رصد "نجم نيوتروني" عدّ الأكبر على الإطلاق في سجلات الفلكيين.
وقال الفريق في دراسته التي نشرها منتصف الشهر الجاري في "دورية نيتشر" العلمية، أن النجم المسمى J0740+6620 يبعد عن الأرض بحوالي 4600 سنة ضوئية، وانه بكتلة تساوي أكبر قليلا من ضعف كتلة الشمس، وبكثافة كبيرة لدرجة أن قطره يساوي حوالي ثلاثين كيلومترا فقط.
وعبر فحص النبضات الكهرومغناطيسية الصادرة من النجم، تبين للعلماء أنها تتأخر بقدر طفيف جدا، حوالي 10 ملايين جزء من الثانية فقط.
ورأى الفريق أن سبب التأخر في النبضات الكهرومغناطيسية يتمثل في كون هذا النجم لا يقف وحيدا في الفضاء، بل يدور مع نجم آخر من فئة تدعى "الأقزام البيضاء"، وتؤثر كتلة "النجم النيوتروني" في نمط هذا الدوران، ما يؤثر بدوره في النبضات الكهرومغناطيسية، وهذا ما مكن العلماء من استنتاج كتلته. وتلتقط التلسكوبات على الأرض الإشارات من النجوم النيوترونية النابضة، مثل J0740+6620، بدرجة من السهولة، فكثافة النجم الشديدة تخلف مجالا مغناطيسيا قويا يتسبب بدوره في تسخين الأقطاب بصورة هائلة، فتطلق نفاثات قمعية الشكل.
والنجوم النيوترونية هي صورة كثيفة للغاية من النجوم. ويعد النجم J0740+6620 من أكثر الأجرام التي رصدها العلماء كثافة حتى الآن. إذ انه – بحسب العلماء - كثيف لدرجة أن وزن ملعقة شاي واحدة منه تساوي وزن "جبل إفريست" صاحب أعلى قمة في العالم!

*************

عراقيات كثيرات يواجهن تحدياته
العنف الوظيفي يلاحق النساء في مختلف المؤسسات
بغداد – رحيم الشمري
يعد العنف الوظيفي الموجه ضد النساء، واحدا من الظواهر الخطيرة في المجتمع، لما له من آثار سلبية على المؤسسات بتنوعها، حكومة كانت أم غير حكومية.
ويتعرض العديد من النساء الموظفات إلى ضغوطات اثناء العمل، كالتحرش والابتزاز والتهديد، من قبل بعض الأفراد من داخل المؤسسة، أو خارجها من المراجعين. وينطبق الأمر ذاته على مراجعات تلك المؤسسات، اللاتي واجهت الكثيرات منهن ضغوطات من موظفين.
وباتت هذه الظاهرة الخطيرة تتفاقم يوما بعد آخر، خاصة في المؤسسات الرسمية. فقد تتعرض المرأة المراجعة إلى التحرش من قبل بعض الإداريين أو الموظفين، في ظل عجزها عن تقديم شكوى ضد المتحرش. فهي إن اشتكت ستتم عرقلة إنجاز معاملتها، وستوجه إليها في الوقت ذاته نظرة سلبية من قبل المجتمع.
"طريق الشعب" استطلعت آراء البعض حول ظاهرة العنف الوظيفي، بينهم نساء تعرضن إلى التحرش والابتزاز.
السيدة مريم (30 سنة)، وهي موظفة في القطاع الحكومي، تقول انها تعرضت إلى التحرش اللفظي بعد رفضها إقامة علاقة مع مسؤولها المباشر في العمل، مؤكدة انها بعد أن رفضت الرضوخ لرغبات المسؤول غير الأخلاقية، صار يكلفها بمهام وظيفية ليست من اختصاصها، بذريعة أن المرأة أكثر دقة من الرجل في العمل!
أما د. رنا (33 سنة)، وهي موظفة في شركة حكومية، فقد تعرضت هي الأخرى للمساومة والتهديد من قبل مدير عام في إحدى الوزارات. وقد اضطرت إلى السكوت فترات طويلة تجنبا للمشاكل، لكنها، وبعد أن طفح بها الكيل، أبلغت والدتها بالأمر، التي قامت من جانبها بالاتصال بالمدير وتهديده بفضحه أمام الجميع إذا لم يكف عن سلوكياته اللا أخلاقية تجاه ابنتها.
وتتحدث موظفة القطاع الخاص زينب (40 سنة)، عن حادثة تعرضها للابتزاز والتشهير من قبل أحد المتنفذين الفاسدين، الذي قام بنشر مقاطع مخلة بالآداب على صفحتها الشخصية في موقع "فيسبوك"، كونها كشفت عنه ملفات فساد.
من جانبها تفسر الباحثة الاجتماعية نور حسين سلوك العنف الوظيفي على أنه حالة مرضية نفسية صارت تتزايد في الوقت الحالي نتيجة ضعف القوانين الرادعة وصمت غالبية النساء اللاتي يتعرضن إلى التحرش والابتزاز، خوفا من حدوث مشكلة، موضحة أن ذلك كله "ينسجم مع توجهات المجتمع السلبية وغير المنصفة التي تمنح الرجل سلطة ومكانة تسمح له بالسيطرة والتحكم، وبالتالي فهو يتحرش ويعنف ولا احد يحاسبه على ذلك".
ويوضح المحامي علي عباس الوائلي موقف القانون من هذه الظواهر السلبية، مشيرا إلى أن القانون الجزائي نص على حظر هذه الأفعال، وعدها من الأفعال التي تتطلب تشديد العقوبة على مرتكبيها الذين يستغلون المنصب الوظيفي ويسيئون استخدام السلطة.
وأضاف قائلا أن العنف الوظيفي يدخل ضمن الجرائم المخلة بالأخلاق، وعقوباته منصوص عليها في قوانين العقوبات والقوانين المنظمة للوظيفة العامة، مبينا أن المرأة التي تتعرض للعنف الوظيفي تستطيع أن تقدم شكوى وتنال حقها، لكنها في الكثير من الأحيان لا تقوم بذلك بسبب العادات والتقاليد المتشددة.
حالات عنف وظيفي مختلفة تعرض لها العديد من النساء في ظل تقاليد اجتماعية لا تسمح للمرأة الضحية بتقديم الشكوى، وتعتبرها هي المذنبة في جميع الأحوال. فيما تبيح للرجل القيام بالسلوكيات غير الأخلاقية!
 

FLNODEFAULTIMAGEFOUND
/home/teriqrtyb/public_html/images/tarik/t4.jpg